slaf elaf ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©






عذاب القبر حقٌّ، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمر المسلمين أن يتعوَّذوا من هذا العذاب؛ فقد روى مسلم عن أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه، قال: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: "عُوذُوا بِاللهِ مِنْ عَذَابِ اللهِ، عُوذُوا بِاللهِ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ، عُوذُوا بِاللهِ مِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ، عُوذُوا بِاللهِ مِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ". وذكر لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عدَّة طُرق تحمينا من هذا العذاب، وكان منها قراءة سورة الملك كل ليلة قبل النوم، فقد روى الحاكم -وقال الذهبي: صحيح. وقال الألباني: حسن- عَنِ ابْنِ مَسْعُودٍ رضي الله عنه، قَالَ: "يُؤْتَى الرَّجُلُ فِي قَبْرِهِ فَتُؤْتَى رِجْلاَهُ فَتَقُولُ رِجْلاَهُ: لَيْسَ لَكُمْ عَلَى مَا قِبَلِي سَبِيلٌ؛ كَانَ يَقُومُ يَقْرَأُ بِي سُورَةَ الْمُلْكِ. ثُمَّ يُؤْتَى مِنْ قِبَلِ صَدْرِهِ -أَوْ قَالَ: بَطْنِهِ- فَيَقُولُ: لَيْسَ لَكُمْ عَلَى مَا قِبَلِي سَبِيلٌ كَانَ يَقْرَأُ بِي سُورَةَ الْمُلْكِ. ثُمَّ يُؤْتَى رَأْسُهُ فَيَقُولُ: لَيْسَ لَكُمْ عَلَى مَا قِبَلِي سَبِيلٌ كَانَ يَقْرَأُ بِي سُورَةَ الْمُلْكِ. قَالَ: فَهِيَ الْمَانِعَةُ تَمْنَعُ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ، وَهِيَ فِي التَّوْرَاةِ سُورَةُ الْمُلْكِ، وَمَنْ قَرَأَهَا فِي لَيْلَةٍ فَقَدْ أَكْثَرَ وَأَطْنَبَ".

والحديث وإن كان موقوفًا على ابن مسعود رضي الله عنه فإن له حكم المرفوع؛ لأنه لا سبيل لمعرفة ما في القبر إلا عن طريق رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولأهمية هذه الحماية كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُواظب على قراءة سورة الملك قبل نومه؛ فقد روى الترمذي -وقال الألباني: صحيح- عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه "أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم كَانَ لاَ يَنَامُ حَتَّى يَقْرَأَ: الم تَنْزِيلُ، وَتَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ المُلْكُ". أي سورتي السجدة والملك.

وروى الترمذي -وقال الألباني: حسن- عَنْ أبي هريرة رضي الله عنه، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: "إِنَّ سُورَةً مِنَ القُرْآنِ ثَلاَثُونَ آيَةً شَفَعَتْ لِرَجُلٍ حَتَّى غُفِرَ لَهُ، وَهِيَ سُورَةُ تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ المُلْكُ".

وقراءة السورة يمكن أن تأخذ أقلَّ من ثلاث دقائق، وفيها الوقاية من عذاب القبر، وفيها المغفرة، وفيها الحرف بعشر أمثاله، فلا نحرم أنفسنا من هذا الخير.

ولا تنسوا شعارنا: {وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا} [النور: 54].


د/ راغب السرجاني





الهنوف .. ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

جزاك الله خير وجعلها في
موازين حسناتك
يعطيك العافيه
شكراً لك

مايا مازن ‏‏‏‏‏‏‏‏‏صدماتً عمريِ زودتنيً قناعهـَ كل شي احبهـ اتوقع ضياعهـَ..|

_



جزاك الله خير


وردة الصبر ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

جزاك الله الخير والعافية

الراجية رضا الله ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

بارك الله بك
في ميزان حسناتك ان شاء الله

ــــــــــــــ حبيبَة الكتمان .. والنُوم ♪.

جزاكـ الله خير

رفاييل عضو موقوف من الإداره

جزاك الله خيرا


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1