منتديات غرام اجتماعيات غرام نقاش و حوار - غرام لماذا نبدو أثمن حين نموت ..!!
بآآآذخــ عضو موقوف من الإداره

لا يغركم

ثلاثة ايام .. وبعدها الحي ابقى من الميت

فجر الايمان ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

اسال الله عز وجل باسمائه الحسنى وصفاته العليا ان يمن بالشفاء العاجل
على مشرفنا الغالي وعلى جميع مرضى المسلمين


كلامك منطقي وواقعي ..للاسف فنحن ثمينين بعد الموت
ولكن رغم ذالك لفترة وجيزة وتقل ايام الذكرى والحزن
وربما قد تنتهي مع الايام..خلافا عن الاول
عموما غالبنا نسير على نفس الجسر ويا ليتنا نتعظ
اظنها مشاغل الحياة خصوصا في هذا الزمن على الاقل الازمنة التي قبلنا
رغم قلة المواصلات ووسائل التواصل وبعد المسافات الا انهم كانو يشعرون
بالحب والالفة فيما بينهم خلافا عن اليوم فترى كل شخص غارق في واديه...
فكما قال الاغلبية تبدو الاشياء اجمل واثمن حين نفتقدها
سواءا من البشر او غيره ...طبيعة بشرية
عموما فرغم حاجتنا لهذه الاحاسيس والشعور بها الا ان حاجتنا لذكراهم لنا
بعد الممات مع دعوى صادقة اثمن واغلى بكثير ..


موضوع جميل وقيم كالعادة وفي نفس الوقت دعوى ثمينة للجميع
لمراجعة انفسنا مع احبتنا قبل ان ياتي يوم لا ينفع فيه الندم..
شكرا لك








خـواطـر ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

صحيح .. لان الانسان بطبعه لا يعي تلك النعم التي بحوزته
لا يشكر والبعض يتبطر .. وحين يفقدها فقط يشعر بأنه ضيع على نفسه فرصة عظيمة .. فيبدأ عذاب ضميره بالاستيقاظ .. لكن مافائدة ذلك .. والاشخاص قد رحلوا حقا .. لماذا لا نشكر والنعم محفوفة حولنا
هي صفات خلقت مع الانسان بطبيعته ومشاعره .. هذا رأيي انا
تقبل مروري ودمت بخير

غررربه ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها بااذخ الحنان اقتباس :
..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وعليكم السلام ورحمة الله


قبل أن أدخل بتفاصيل الموضوع .. أسأل الله العظيم أن يعيد إلينا مشرف قسم النقاش الأستاذ / المسافر راح .. وهو في تمام الصحة والعافيه ، وأن يشفيه شفاء لا يغادر سقما .


اللهم أشفه شفاء لا يغادر سقما ورده لنا سالما....



موضوعي هو : ( لماذا نبدو أثمن حين نموت ..!! )



نعم لماذا حين نموت نبدو للآخرين شيئاً ثميناً فقدوه و للتو شعروا بقيمته . .ثم يفتشون في حياته الماضيه و ذكرياته . . و تفاصيل عباراته وأدق حركاته

ثم يسرعون في البكاء علينا . و يتلمسون آثار خطواتنا و ذكرياتنا ،، ويقلبون دفاتر ايامنا والبومات صورنا .... ويضعونها في ايقونات صور برامج التواصل الاجتماعي

ويكتبون فينا الكلام الجميل والنثر البديع وتبدأ اوجه وعلامات الحزن شاهدة في كل مناسبة وكل ناحية من روتين حياتهم

لم يكن شيئاً عسيراً ، أن يفعلوا ذلك و نحن أحياء . . !!

أن يبوحوا لنا بحبهم . . ونحن أحياء ..!!

أن يشعروا بالندم حيال أخطائهم و خيباتهم المتكرره تجاهنا ونحن أحياء ..!!

ليس بالأمر الصعب أن يبادلونا الحب و الضحكات و اللحظات السعيده التي نحلم بها .

أن يكونوا أصدقاء قريبين كما يجب .




حين نموت .. فقط / نكون أثمن بالنسبة لهم ..!!

نكون شيئاً يستحق البكاء بحرارة فقط حين يغلق دوننا و دونهم باب الموت ..!!





لماذا !؟


إخواني أخواتي أعضاء غرام ، أو غير أعضاء غرام ( الزائرون ) جميعنا يعلم أننا في هذه الحياة ضيوف فقط .. ندخل العالم فترة من الزمن وتسحب منا ورقة العمر ... هي لحظات بسيطة .. نقضيها في دروبها ومتاهاتها ولا نعلم متى يقال فلان رحل وفلان مات ...انها جسر موصل بين ولادة ووفاة .. ولا نعلم كم طول هذا الجسر

اليوم قد يكون أحباؤنا قريبين لكنهم سيكونون قريبا بعيدين، وحينها سنتألم كثيرا لأننا لم نودع في آذانهم وقلوبهم مشاعرنا.

سنندم على أننا لم نمض معهم الوقت الذي يليق بأهميتهم في حياتنا ومحبتنا لهم.

نعتقد دائما أن الغد سيمنحنا وقتا كافيا لنستمتع فيه مع أحبتنا، لكن ترحيل أمنياتنا إليه هو أكبر خدعة صنعناها في التاريخ. إنه يمنحنا ذريعة لقتل الفرص العظيمة المتاحة لنا اليوم. لقد وفرنا له كل السبل لسرقة لحظاتنا الجميلة

إن أسوأ شيء نرتكبه في حقنا أن نضع أمنياتنا في حقائب الغد. احملوا أمنياتكم على أكتافكم. دعوها ترافقكم هذه اللحظة وكل لحظة

اكتبوا واخرجوا واستمتعوا مع أحبتكم اليوم. عيشوا اللحظة الآن حتى لا تظلوا بقية حياتكم مسجونين خلف قضبان الندم

كونوا قريبين مِـن زوجاتكم وازواجكم واولادكم و امهاتكم وأبائكم و ذويكم وأرحامكم ومن تحبون قَبل أن يطرق باب الفراق حياتكم....!!





لماذا نبدو أثمن .. فقط حين نموت أو حين يموتون ؟

ثق بان من أحب فكل من يحب ثمين لديه رغم صمته رغم غلبة ظروفه
رغم بعده رغم خجله...

لماذا ونحن أحياء .. نسمع ونرى كل ما يسيء لنا ــ ونخوض مع الأحياء حروب نفسيه قاتله ، بلا رحمه ولا هواده !!

ذاك لأننا نعيش معهم واحيانا متلصقين بهم ولكل منا ظروفه وطقوس اعماقه
فلسنا ولا هم بملائكه وكيف لنا بأجور تملأ الميزان دون عمل أن لم نصبر
علي كل وجع وان لم نختلف ونحزن ونتألم لملنا حياتنا واختلقنا احاديث
كي نغضب او نختلف لتشبعنا ود ولم نشتق لأبتسامات الرضي وعتاب
المحبه لما احتجنا لاحتضان اعتذار ثم همسة فرح...

لماذا لا نسبق الزمن ونشعرهم بغلاهم وهم أحياء ؟

احيانا الاهتمام وان كان بقليل حزم يشعرنا بحبهم واحيانا نسبق الزمن
ويبتعدون ونبتعد ونحن لا نطيق بعض لذا تحسس حبهم بأهتمام وهمسة عتاب وقليل غياب وشيء من دفئ بعد بكاء موقف...

هل نحن فعلاً نعيش في عالم مجنون ، نسيء للأحياء ونبكي وننحب ونندم على الأموات !!


ابدا لكننا نعيش معهم ونتعايش وننسي لالتصاقنا بهم أننا سنفتقدهم
وكأننا مخلدين نتأرجح بين الحب والخصام تاره وبين العتب والقرب والسماحه
تاره نبتعد ونتاره نقطع مسافات الكون لنلتقي هكذا نحن حينما نتشبع من القرب نعتاد علي الحضور وننسي أننا راحلون وحين يرحلون نتفقد زوايا حياتنا المستنيره بهم لنجدها بارده مظلمه دونهم نتمني ان لو اختزنا حضورهم الدائم لنتقي به جوع فقدهم...

أضع النقاش بين أيديكم ، ولكم حرية التعبير دون التقيد بالأسئله






إحترامي

الأحترام ممتد لك اخي الفاضل وسلم نبضك لهذا الطرح...


باذخ الحنان
شاكره لك طرحك ...غررربه...

(Hesham) ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

.. فقط أخي الفاضل - القاسم هو الذي فهم ما أقصده في هذا الطرح .. مع احترامي للكل .


لي عوده بالرد على كل المشاركات ..

..rayma ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

أولا ربنا يشفي أخونا الكبير ... المسافر راح


أما السؤال ليه نشوف الأشخاص بعد الموت أثمن

يمكن لأنه الأحياء حولنا أكثر .. فما تيجي فرصة نتأمل بقيمة شخص بذاته إلا بعد موته
فهو الوحيد من الأموات

وممكن لانه طبيعة تفكيرنا يميل للدنيا فنعتبر من حولنا من مسلماتها وما نكتشف حقيقة الفناء إلا لما يروحو
ويمكن إنا سرحانين بنفسنا لدرجة تخلينا ننسى حق غيرنا علينا

واكتر ناس بيتعرضوا لهالشي هم الاب والام ... الي الاغلب ما يدرك موقعهم بحياته الا بعد رحيلهم
قبل بيكونو حكومة واوامر ونواهي فقط


طبعا الحكي بعيدا عن ذكر محاسن الموتى لانها بتحول الاموات لملائكة شو مكان تاريخهم

الله يحفظ للجميع أحباءه ... ويجمعنا بهم برحمته

يعطيك العافية أخي

روزاليـ ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

لأن الميت ذهب في طريق الا عودة المنسي
وتقليب ذكراه وذكرياته لا أجد فيه محبة ظهرت
هي فقط فضول عمن كان وعما فعل الذي كان كغيرة في زحام
الدنيا ظلال تذهب وتأتي وغدا بالنسبة لنا وجودها روتيني،
أما تلك القيمة السخية التي تظهر لعلمنا باستحالة العودة
وتلك الفرصة المأخرة للبوح صاحبها لن يأتي مجددا
فيكرم ذكراه لإكتشافنا أنه بيننا كان ظل موجود
ساقه زخم الدنيا لأسفل حياتنا ومشاركتها.
اليوم نعيش في زخم الأنا فقط نسعى لها وإليها وموت أحدهم
من حولنا هو محطة توقف عن ذاك الزخم الذاتي نمارس فيه
البشرية لننطلق من جديد إليه.

الكرامة أولاً ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

بس كذاك
سبحان الله
ابنيها على مبدأ كل ممنوع مرغوب
كذلك كل غايب محبوب
و شي ناس في أعماقك تحبهم بس متعود بس تتضارب معهم و ما تحس بهذا الإنتماء
و بمجرد ما تفقدهم تحس بالنقص و تكتشف غلاتهم

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1