SIM.ALASIRI ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©


game of death






اول رواية للكاتبة( سيم العسيري) 1436/4/1



{البارت الاول...1 }
~


نحن الاربعه !... حكايتنا لم تًمثل في االافلام عشقنا الظلام بكل مافينا كالخفافيش ك مصاصو الدماء نكرهه النور ونحب العزله في مكان لانسمع به صوتاً غير صوت انفاسنا,نفضل الغوص في الدماء وسماع الاغاني الصاخبة !,لذا قررنا السفر في المدينه ذاتها ولاكن في منزل يجمعنا,لأننا نعرف بالضبط مانريده كنا خمس وبسبب انتحار واحد قطعنا عهد على انفسنا بأن نظل نحن الاربعه...! سويا وان نظل مجهولين لااخر العمر وبدون رحمه ...


~
دخل فهد وبيده سيجاره يولعها وامرهم ينظفون المكان قعدو يرتبون فيه
_نص سنه_ ...
علق تركي علم امريكا وجنبه رسمه لهيكل عظمي وارتسممت البسمه على شفاته
" كذا البيت صار ..فندق! "
لف يتأمل بانجازاتهم ...شاف البلازما وركن حاطين به كنب وزينو البيت وكبروه وحطو غرفتين نوم ,وغير كذا فيه مطبخ مجهز بكل شيء وقسم حطو به بلياردو وجدار كان فيه صور لمحمد ولصقوا اشعاره وسلساله وعبارته اللي يقولها بكل مكان "مهما كان مافي شيء بدنيتك ذي مستحيل "
مع انه كان دايم يعطيهم امل لاكن دايم افكاره وسواليفه توديهم بداهيهه ومع ذلك يسمعون له بكل مره وكل مره تمشي عكس توقعاتهم ...محمد ..بيظل بذكراهم لأخر يوم بحياتهم...كان هو يعطيهم امل ويونسهم في غربتهم , ولاكن بيظلو...الاربعه سوى اللي عاشو حياتهم مرتين ...مره بطبيعتهم وبساطتهم ومره بقوتهم وقسوتهم اللي مارحمت لا صغير ولا كبير.


...


في صباح يوم الاحد...مشت سيارتين والازعاج مالي المكان كانو متجهين للبر مجهزين كل شيء للكشتهه ...والنيه يقعدون يومين ...
وقربت السيارتين جنب بعضهم ...
"بو ياسر عندكم مويه ولا ارجع اجيب"
"لا لا للا ترجع معانا علبتين كبار ,بس معاك حطب ؟"
"مامعك انت ايي,وانا متطمن ان الحطب معاك خلاص خلاص خلنا ندور مكان زين ونحط الاهل ببعدين برجع الله يعين"
...

نزلو الاغراض وحطو الرواق ...وبين صوت البزارين والحريم سكتههم صوت العنود !...

"اووووووصصص العن ابو السماجه اللي معاكم ذي اهجدوو جعلكم باللي مانيب قايله"
ردي ريم "ههدد ي بو عناد لايطق بك عرق"
العنود "كتبن انتي الثانيه امششي نهررب, التراب مخرفنني"
ريم "اصبرري اجيب العده *الشنطه*,ونتفاهم بعدين"
ام ريم" يارييم روحي شوفي اخوك وينه ؟"
ريم"يمااااااااااهه لا لا تكفين"
ام ريم "بلا قلة اددب ,بسرعه شوفي اخوك!!"
ريم مبوزه"تعالي يززق ندور له"
العنود" ابووك يالنشبه,انا وش مطلعني معاك ؟"
ريم "امش امش بس"
اشرت العنود على جبال يبيلها تقطع شارع علشان توصل لها حاولت ريم فيها تهجد بس العنود مشت ولا همها واستسلمت ريم ومشت معاها ...



ظلو يمشوون ويمشون ويمشون ...جلست العنود على حجرة فتحت الشنطه واخذت مويه وبعدها طلعت باربيكان فراوله وقفلت الشنطه ووقفت ,ريم كانت تلهث, حلقها نششف من كثر ماتمشي فتحت علبتين مويه وشربتها كلها وطلعت من الشنطه كادبوري قفلت الشنطه وجلست تناظر,بالعنود بيأس وتاكل :
" خلينا نرجع يبت ‍! اكيد الحين جابو الغدا قسممم اني ميتهه جووع ,يمممه اخووي نسيت منه ارجعي ندورله اماانه"
العنود تناظر ب ريم بنظرة حاده...
"ارجعي لحالك!"
"اووووففف"

طلعت العنود فوق جبل كبير وضلت تطلع وتطلع وتطلع ووراها وحده سامجه تتحلطم.



ليين ! وقعت عليهم مصيبه تمنت العنود انها سمعت كلام ريم تمنت انها ماتهورت تمنت وتمنت بين نفسها طبعاً العنود مستحيل تبين ضعفها ,لااحد
وقفوا شابين,وشافو ولد ومعاه بنت...! لالا فاهمين غلط الشباب*العنود بقصة الشعر القصيره وبنطلونها الجيشي وتي شيرت اسود .ضنو انها ولد...*
...

بيديه التي تجمعت بها القسوة قبل القوة مسك تلك الفتاة اللي تحارب وسط صدره ركلته بقوة برجليها, تلوى من الالم, فأسقطها ارضاً ,حاولت الفرار ولاكن لاجدوى ,حملها على كتفيهه وذهب.
واما الاخرى كانت فريسة سهله بين يدين ظالم فسمحت لدموعها بالنزول فأخذها بسهوله وانحنت على شفتيه ابتسامه!.


~
في ذاك المنزل!...
فتى ذا شعر اسود وعينان واسعتان ,مستلق على الاريكه وبأذنيه سماعتان يستمع الا اغنيه اجنبيه من ضممن كلماتها...
( اذا احسست بالمملل فأقطع ذاك الجلد اللعين ...) امسك بيديه "موس"حااد حركه بقوة على يديه ولمسها بخفه حتى سقط الدماء على الارض وامتلئت تلك الاريكه ولاكن "عماد" اطلق ضحكات هيستيريه وأغمض عيناه ببطء شديد
وفي جهة اخرى ...

وقف "مالك" امام المراءة لابسا قميصاً اسود وبنطال رمادي ...بأيديه اساور معدنية وساعه ,احس بأن شعره قد طال ويصل لكتفيه اخرج من دولابه مقص,فقصص شعره بإهمال شديد , نظر مرة اخرى للمراءة,راى فتى كئيب اسمه مالك ولا يملك شيء راى جثةً هامدة حزيننه ....
"معقوله بعد احلامي ذيك اوصل لذا المكان الميت اه بس ضعت! يامالك ضعت!! "
نزلت دمعه حارقه على خده , لكن...! توقفت فجاءه عند سماع صوت الجرس مسح الدمعه بيديه وذهب مسرعاً لفتح الباب !...

شاف قدامه "فهد" وتركي" ومعاه ولد وبنت شقراء...
فهدد:"اززحف معنا ضيووف !"
مالك :"هااهه؟ ميين ذا ومن معاه !"
تركي"امش ونعلمك السالفه"
قفل مالك الباب...
وتركي وفهد رمو العنود وريم على الكنب ! ومالك وعماد وقفو قبالهم مستغربين!

العنود وقفت تبي تضارب " وتدف تركي ...اقسسسم بالله لا ادووس ببطنك يا......"
تركي لوى ايد العنود لورى ويضحك " بالله فكوني من هالخكري لا اجرم فيه"
العنود عصبت "خكري اجلل !" ...طيحته بالارض وجلست تضرب فيه بحركات عشوائيه

فهد دق العنود برجله بقووة وطاحت ...ومسك ايد تركي وقومه
"افا ياتركي ماهقيتها منك !؟ هالـ....ينزلك للارض!"
العنود بألم " علىى تبن انت ويااهه"
فهد يبي يغيض الولد اللي هي العنود ...قرب من ريم مره وريم من الخوف نزلت عيونها وبكتت ...
" اوفف هالبنت مزززهه شرايكم اخذها لي.."
العنود بثقه" رييم اممسحي وجهكك كلها ثواني وارجعك لهلك لا تخافين"
تركي وفهد ناظروا في بعض وانسدحوا من الضحك ...
وعماد ومالك مو فاهمين وش السالفه ؟
تركي ماسك بطنه ...وفهد يحاول يقوم مو قادر ...والعنود وريم يناظرون بمالك وعماد ...وبروسهم علامة تعجب !واستفهام وش كبرها...

ريم "الله يخليكم خلونا نروح والله مانقول لحد انكم خذيتونا"
مالك بهمس يسمعه عماد"ابوووي ع الصوت"
عماد " تروك فهود ,متى ناوين تتكلمون?"
فهد انتبه !!! وبحركه سريعه سحب تركي وراح جهة الباب بسرعه ودخل المسدس بجيبه ,وبصوت عالِ...
"عماااد انت ومالك انتبهوا عليهم شوي وبنرجع بس نتأكد من شغله لا تطلع انت وياهه فاهمييين؟"
عماد يقلد فهد" فاهمين"
طلعو وقفلوا الباب بقووة ...!!






.........

SIM.ALASIRI ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

تكمله البارت الاول ~


مالك وعماد وهم يحكون راسهم ويناظرون بعض ...
وجلسوا بالكنب اللي مقابل ,ريم والعنود
مالك " انتو وش كنتوا تسون ؟ "
عماد"جد جد وش سويت لفهد, ترى ماندري وش السالفه والله"
العنود"انا اليوم بنجلط,هفف انا بنت يا لوح"
مالك وعماد يناظرون في بعض ورفعو حواجبهم بنفس الوقت
مالك وعماد بصوت واحد"مسترجله!"
العنود" ياصبر الارض "
ريم خايفه ومع ذلك ضحكت ضحكه خفيفه
العنود تأشر على مالك وعماد"انتو شتبون منا"
مالك "والله تونا صاحين انا وذا ولا ندري بشيء "
ريم " تكفى خلنا نروح والله اهلي بيدورون علي الحين"
عماد دقايق اجيب لكم مويه , راح المطبخ وجاب لهم علب مويه ووزعها عليهم
وانتبهو ليد عماد اللي غطاها الدم...مالك ناظر بعماد وووقف وعطاه كف
!! وعماد صنم ...!
مالك "تبي ترووح !؟ تبي تتركنا مثل ماراح محمد ,انت مجنووووون!! دمكك كل يوم يرووح وبيجي يوم وتلحقه ,عماد يا عماد مابي افقدك تكفى ارححم نفسك شوف شوف
محمد عند ربك انت لسى موجود بينا واذا تبي تروح نظف نفسسك قبل انت فاهمني ؟"

عماد هز راسه ...وراح غرفته .. ومالك جلس وحط ايده على راسه

واما بالنسبه للعنود وريم كانو يتفرجون على الفيلم اللي صار وريم دموعها نزلت العنود ضربتها ...
ومالك يناظر فيهم وباين على وجهه متأثر...
" شوفوا القرار اللي باخذه راح ادفع ثمنه بس مايهم ...بتطلعون الحين بسرعه ومحد بيلمسكم بس بشرط !؟"

العنود"اممر.."
مالك" تقولون لي اللي صار معكم بالظبظ مع اخوياي اللي مسكوكم فهد وتركي.."
العنود " والله ماصار شيء غير انا كنا نتمشى ع الجبال ,وفجاءة مسكوننا"
مالك" اها اها طيب تدرون ليه؟"
االعنود وريم "ليييه؟"
مالك "السالفه طويله بس الاختصار الشرطه تدور لنا من كم سنه و مانبي حد يعرف مكانا ...فهمتو!
العنود "ابششر...واحلف لك يمين الحين ان طلعنا سالمين مابننطق بشيء!
ريمم "أي والله ياخوي بس خلن ننطلع ابوي كبير بالسن وانسان معقد ويمكن يكون ذا اخر يوم لي ......"
مالك" اووووشش يلا اطلعوا بسرعه قبل لا يججي فههد ... وانتبهو ربي يحميكم"
ريم والعنود ماصدقوا ...وطلعوا بسرعه وقعدو يركضون...ووصلو لقمه الجبل



~



تركي وفهد كانو يتأكدوون من المنطقه اللي هم فيها ,يتأكدون ان محد يدور
لهل البنت ...او قرب من البيت

فهد"تركي ارجع للبيت ,وانا بجلس شوي وبعدين الحقك "
تركي " تامر امر,يلا انتبه على نفسك "
فهد" لاتوصي حريص"

....
بالسياره ..طلع النظارات من الدرج ولبسها ...وزود درجه التكييف...
فتح رساله بجواله ...المرسل "جنتي"
مكتوب فيها " ياقلبي على طريقك شوف البنات وينهم "
التفتت يمين يسار وصار يمشي بهداوة ويلتفت شاف بنتين فوق الجبل ...
نزل الطاقه ونزل النظارة وابتسم ...
وقف السيارة ومسك جواله ..."الحين ياعمري ابجي انا والبنات وجهزي
لنا السفرة ترى مييت جوع"
ام العنود ردت"من عيوني يابعدهم"

...



العنود تأشر لا ابوها "رييم هاذا ابوي خلينا نمششي .."
ريم " الحمد لله عدت على خير "
بس ......!!صدمهم صوت من بعيد يقول" على وين ياحلوين ؟"
طاح قلب ريم وصارت ترككض وترركض وترركض
اما العنود وقفت ! شافت واحد مع ابوها شافت فههد ...!
واقف معاه ,ويقرب اكثرر ويخنق ابوها...!

فهد يلتفت للطريق بس كان فااضي وسمح له الوقت بأنه يكتم انفاس ابوها
بيديه ...لين انقطع النفس وتوقفت النبضات...هينا رجع فهد ابو العنود لمقعدة ...
ونزل المقعد لورى ورجع له النظارت وقفل الطاقه ...وقفل الباب ومشى ...

هالمشهد ...شافته العنود بينما تركي يسحب فيها بالارض ...
حست ان الدنيا افتررت فيه مو قادرة تستوعب اللي صار ,وصارت تكذب عيونها
وتقول لنفسها يممكن اتوهم ...ماحسست الا وواحد يرميها بالارض لين حست ان عظامها تفتت ...هنا دموعهها نزلت بدون اذنها !!
تركي بعصبيه "ممــــــــــــــالك عمــــــــــــــــاد "
مالك وعماد طلعو بكل براءة ....وقعدوا يسمعون محاظرة تركي بصممت
واما العنود كانت بوادي ثاني كانت بالارض طايحه والمشهد يرجع لها كل ثانيه ...
مالك كان يناظر للعنود بشفقه قرب منها بهمس مايسمعه الا العنود " ليه ماركضتي بسرعه ؟"
العنود ناظرت بعيون مالك وشوي اجتمعت الدموع بعيونها بس جلست ,ومسحت
دموعها بيدها ...وبنبرة تذبححح"ابووي ماات ماات ..فـ فـ ههـد ذبحــهه "
مالك " اييشش...!"
مالك رفع عينه ل تركي " ممكن اعررف وش اللي قاعد يصير من ورانا "
تركي جلس بالكرسي واخذ من الطاوله مويه وشربها للنص ,نزلهاا للطاوله
ورفع عينه لمالك ... ويأشر على العنود...
"بسبة هالحيوانن والبنت اللي معاهـ ,بنروح كل ابونا للسجن وعاد دور هناك
من يسأل عليك "
عماد رفع حاجبه ببرود" بسبتكم انتو! ...لو مااخذتوهم كان ماصار اللي صار"
تركي"لا وابشركم فهد ذبح واحد على الطريق"
العنود قامت وتضرب تركي "هاذا ابووي ياكلب , ابووي"
عماد ومالك ممسكو العنود وبعدوها عن تركي وصار عماد يهدي تركي
وماالك يهدي العنود ...



ودق الباب...!
دخل فهد ويناظر فيهم وانصدم ...
"وين البنت ؟"
تركي ...يناظر بعماد ومالك ...
"البنت راحت لأهلها زي ماوعدها الحبيب"
فهد وعيونه اللي طلعت منها الشرار, كانت على العنود ...
مشى صوبها ومسكها وصار يضربها بكل مكان بجسمها ,
طاحت والدم يخرج من كل صوب حست بدوخه والم عمرها ماحست فيها...
حاولو الشباب يبعدون فهد عنها بس فهد مارحمها ,وصار يضرب ويضرب ويضرب! لين فقدت الوعي ....!







الرجاء عدم الرد ...

SIM.ALASIRI ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

تكملة ~ البارت الاول



فهد راح وانسدح ع الكنب يبي يرتاح من المصايب اللي تنزل عليه ومارحمته يوم ...!
تركي راح اخذ بطانيه وحطها على فهد ودفاه ...و انسدح بالكنب اللي قباله
وشغل التلفزيون ...على فيلم

اما مالك فكان مشغول باله بالضيفه اللي قدمو لها العذاب ...!
شالها بيدينه وراح غرفته حطها ع السرير ...شال التي شيرته عنه وغرقه بمويه
...وصار يمسح جروح العنود ..!
دخل عماد وجلس جنب مالك ...
"قوم ارتاح حتى انت!"
مالك بعد تنهيده" طـيب" وغطا العنود قفل النور الباب
راحو غرفة فهد وتركي وانسدحو الاثنين... وبالسرير
مالك بتردد" عـ ـماد..."
عماد"سسم؟"
مالك"ابي اطلع..من هالمكان ..مخنووق!"
عماد"ي ابوي نام الحين وابشر باللي يطلعك بكره"
مالك غمض عيونه وناام وعماد كان يناظر ويفكر بمالك لين نام...
~
_قبل سنةٍ ونصف _
بعد منتصف الليل, خرجوا جميعهم بأغراضهم من البيت اتفقوا على اللقاء في محطة للبنزين رأو سائق بمفرده ترك السياره عند المحطه وذهب ليبحث عن دورة المياة ...كانت خطواته متردده ...الككل نائم في منتصف الليل حتى تلك المحطه ,لا يرى الا الظلام وضوء نور خفيف ,الا انا ظهروا له اربع فتيه ...وسرعان ما اختفوا عن ناظريه ...وسقطط الرجل بأغماء!...ف واحد اخر يقف خلفه ضرب رأسه بعود من الخشب المتيين ...وقام بطعنه ثلاث طعنات بصدرة اخفوا الرجل في حفرة وقامو بدفنها...واخذو مفتاح سيارته ومحفظته...ركبوا جميعاً وتولا واحد منهم القيادة وظلت تلك السياره تممشي وتممشي وتمششي وتمششي...
حتى دخلت في صحراء وتعمقت بالدخول قررو الجلوس قليلاً عند احدى الجبال ولاكن مع بحثهم المستمر ,دهشوا جميعاً عندما وقعت عيناهم على بيت تخبئه الجبال وعندها ابتسم الجميع ...
دخلو اليه وسمعو امرأءة كبيره بالعمر تبكي وتطلب النجده ...وبيديها طفل صغير نحييل كان بين الحياة والموت وعيناه تفتح لوهله وتقفل ببطىء ...
" لاااا يا محممد لا تروووح ممححممد تككفى لا ترروح ينااس ساعدووني ساعدووهالمسيكين محممد لا تقفل عيووونك محممممممد... "



وقفوا الشباب بذهوول امام ذاك المنظر...
"محمد" كان يدور علبة المويه لين لقى وحده...راح عند الطفل محمد سمييهه اللي ممكن يموت بأي لحظه ,شاله بيدينه وقام يصب المويه بفم الطفل ...بس مافيه فايده... الطفل محمد سكتت نبضات قلبه ...وظلت تصارخ الام...بس "محمد" كان مشووش مو عارف شيسوي وسط بكى الام وهواش اصحابه وخبرته بالطوارى اللي تبخرت فجأءه ...قام بسرعه وقعد يظغط بقوه على صدر الطفل كم ظغطه وووراها ظغطه وصارت تقوى شوي شوي وحط اذنه على صدره بس مافيهه صوت ....الشباب كانو يقولون له -ابعد خلاص مات مستحيل ترجعه- ..."محمد" كان مستممر بالظغطات وصار يصيح ويقول –وش مستحيل؟-ودخل بحاله خوف مسكوهه الشباب وبعدوهه عنه بالقوة ...
فهد شال الطفل مع عماد وراحو مكان بعييد ودفنوه!...

ورجعو البيت...وكانو خايفين على خويهم محمد بس تمنوا انهم مارجعوا ...طااح عماد عند الباب وفهد يرركض لمحمد...!!!!

محمد طعن نفسسه!! ...والام صابتها سكته قلبيه ...
راحووا الكل عند محمد وشافوا الدم مغطي البيت فهد "قوموا خل نوديه المستشفى!!!"
راحو كلهم وشالوا محمد والشباب بالسياره يحاولون يظغطون على الثقب اللي سببه محمد لنفسه ...المستشفى كان بعييد جداً بس فهدد كان مسررع وكلم واحد من اخوياه بالبلد اخذ محمد للمستشفى ورجع فهد بعد هواش عمييق مع الشباب كانو مستعدين يدخلو بدوامه محاكم ونهايتها سجن او قصاص على الجرائم الكثيره اللي سواها بحياتهم ....

فهد حاول يهدي اخوياه وراحوا لبيت العجوز بما انه بعييد ومقطوع عن الناس وبالغصب ينشاف ....ف مستحيل الشرطه تدور عليهم,العجوز رموها بمكان بعيد وتركوها , قبل كم سنه فهد توسط من ناس بالوزارات وزورو لهم بطايق وهوية وشهادة ميلاد وجوازات السفر وحتى رخص القيادة ...لعبوا بالاوراق وقدرو يتعايشون مع هاذا الاحتلال ...سنين بس كشفوا لعبتهم بعد مااعترف موظف بالوزارة باللي سواهه لهم وبعدها الغو كل شيء
يخصهم...!ورجعو الشرطه يدورون لهم...من جديد...

~

بعد تنهيده طويله..."وهاذي سالفة البيت وقصة محمد الله يرحمه"
" طيب حتى انا بتقتلوني ؟..."





توقعاتكم وارائكم~ :)

حبيبه وجع قلبها ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

جميييل جدا حماس انتظر البارت القادم بفارغ الصبر

ملكة على عرش قلبك ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

رواية حماااااااااس بس متى راح يكون تنزيل البارتات و أتمنى ما تطولي علينا

SIM.ALASIRI ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها حبيبه وجع قلبها اقتباس :
جميييل جدا حماس انتظر البارت القادم بفارغ الصبر

يسعدني مرورك والبارت القادم قرريب جدا بأذن الله

SIM.ALASIRI ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ملكة على عرش قلبك اقتباس :
رواية حماااااااااس بس متى راح يكون تنزيل البارتات و أتمنى ما تطولي علينا

تسلمييين لي ياقلبي بأذن الله راح تكون اسبوعيه ...

6فراشة الربيع ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بااارات جميل اتمنى ماتطولي في البارت الجديدة وتحددي اليوم الي تنزليه فيه♥_♥

ftoon fahad ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

بارت جميييل جدا وحماااس , توقعي بان العنود وريم بيصيرون ضحيه للي معهم
بانتظار البارت الثاني

Dr.Amalita ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

ماشاء الله ابداع وشي جميل جدا بنتظار البارت الجاي بفارغ الصبر ..بالتوفيق~.

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1