سوارا ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

رووووووااايهههه
جميله
منتظره البارت بفارغ الصبر

نجمه النهار ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

اضم صوتي لصوتك ننتظر البارت ع فارغ الصبر ررووووووووووووووووووعه

آنسه فلانه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

هالبارت إهداء للمحبه للي أحبه وسوارا ونجمة النهار
...
...
"((((....أمانة لاتلهيكم عن الصلاة....))))"

الــــــــــــــــــــجــــــــــــ الثالث ـــــــــــــــــــــــــــزء


.
. .
.
.
للكاتبة:/آنسه فلانه
.
.
. .
.






.............................".................... ......
مـــــــــــدخـــ 3 ــــــل:.~
رجع يسأل عن أخباري بعد غيبة سنه وشهرين
..رجع شايل وجع صدره وقال أرجوك واسيني

رجع كنه يحسبني سعيد بدنيتي أو زين
. وإهو ما يدري الدمعة تسيل ولاتسليني..

دمع.هالوجه..أو كنه جمع في غيبته جرحين
.. وأنا عيني بدت تدمع على حزنه وتبكيني..

يقول الدنيا خانتني وبعدك يا الغلا سكين
ولا أحدن يا الغلا غيرك يقدرني ويراعيني..

حبيبي ضقت بغيابك حبيبي حيل أنا مسكين
.. وأنا جيتك بهاليله وتكفى لا تخليني..

و أنا.. لامن نطق (تكفى) عطيته لوطلب (هالعين)
..وأجود بكل ما يملك خفوقي وتملك إيديني..

وقلت: ابشر ولايهمك يالغالي تدلل وش تبي يا زين
.. تراني فدوه عيونك (لو إنك جيت تشقيني)..

حبيبي لو تبي القمره عطيتك فوقها ثنتين
.. بعد لو تطلب النجمة أبنطق جيتك إضويني..

بعد هذا ضحك ..بعثر همومه سلهم الرمشين
.. وقال الله يا الطيب وأنا ظنيت ناسيني..

صراحة.. حيل تحرجني يا طيب يا أطيب الغاليين
.. ولا ادري كيف بوفيلك حبيبي وأنت تعطيني..

بعد هذا تسامرنا وتواعدنا بعد يومين
. . ووصيته على قلبي وهو مثلي يوصيني..

تواعدنا على الجمعة ((ولا جاني ))إلى الاثنين
. ومر أسبوع والثاني وشوقي يشتعل فيني..

تصدق عاد يا السامع !!ولا جاني الين الحين.

وقبل تسأل عن أسبابه بجاوب ((وإنت واسيني))..

لأنه م ات في حادث وأنا مت بغيابه لين
[[عرفت إني كذا ببقى ولا أحد يقوى يحييني]]..




في الثانوية أول يوم عند ريلاف ووعد وغالية ..."...
الأستاذة تهاني وهي تشوفهم آخر من يصف بالطابور وتسلم عليهم :. هاه كيفكم
يابنات القايد إلا وين اختك ياريلاف؟.."..
ريلاف :. بنرتاح منها شهر ..."..
الأستاذة تهاني:. ليش ...سلامتها صاير شيء ..؟
غالية وهي تزبط مريولها:. طاحت وتعورت وانكسرت رجلها ...
الأستاذة تهاني وهي تمشي للطابور اللي جنبهم :سلامتها ماتشوف شر ...لا
تنسين تستلمين لها كتب قبل ماتخلص وسلمي عليها ..."...
وعد :. دايم تسوي نفسها طيبة ..."..
غالية :. حرام عليك والله انها طيبة وعسل ودايم نشاغب عندها ولاعمرها كتبتنا
تعهد ..."...

...................................".............. ....................

..."... في بيت الجد ..."...
ريلام من أمس وهي سهرانة و جالسة لحالها وطفشانة وكل ماتتذكر التهزيئة اللي
عطتها باسل تستحي وتسب بنفسها ويش بيقول أكيد مو متربية ...
وتفكر ايش يسوون البنات بدونها ... دق الباب ..أخذت جلالها ونقابها والعكاز ....
ريلام :. مييييين ...؟
ام تركي :. إفتحي يابنتي انا ام تركي ..."
فتحت ريلام الباب :. أهلين خالتي عفاف كيفك ...؟
ام تركي وهي تبوسها : بخير الحمد لله ...كيفك؟ ..."..
ريلام :. بخير الحمد لله .. كيفك والبنات ؟"..
أم تركي :. تمام بخير والبنات وخاصة وعيد يالله داومت اليوم كانت تبي تسحب .."..
ريلام وهي تبتسم :. كالعادة اول يوم ماتحب تداوم ...."...
أم تركي :. وينها خالتي لسا ماجت من عند الغنم ..."..
ريلام وهي تقوم عشان تجيب الضيافة :. لا لسا بس استنيها شوي وتجي ...."...
أم تركي :. والله ماتقومين يابنيتي أنا مابي شيء واذا احتجت أدل درب المطبخ
وبعدين هذي دلة الشاي والقهوة هنا ماله داعي قومتك ..
ريلام باحراج :. الله يهديك ياخالة لو ماحلفتي عى الأقل اجيب لك حلو ..."..
عفاف :. أجلسي بس خلينا نسولف ....؟
ريلام وهي تشوف أم تركي تفسخ عباتها وشيلتها وكانت لابسة دراعة تجنن
جلست على الأرض وهي تسحب دلة القهوة وتصب لها ...
حست ريلام ان هند اللي جالسة قدامها وتذكرت أمها وش كثر كانت تحب تلبس
الدراعات "..
بعد ماتقهوت وخلصت ريلام :. خالتو عفاف ممكن أطلب منك طلب ..؟
عفاف :. آمري ياأمي عيوني لك .."..
ريلام بخجل :. ممكن أنسدح على رجلك ...؟
عفاف بفرحة لكسرها الحواجز :. ممكن ومليوون بعد تعالي .."..
ريلام وهي تنسدح وتدفن وجهها في خصرها ...وبصوت هادي :. خالتي قوليلي
القصة اللي كنتم واحنا صغار تقولوها لنا
لي يومين مانمت ..."..
عفاف: من عيوني ... وهي تمسد شعرها وتبدأ بالقصة ..."..
ريلام :. أول ماحست باليدين الدافية والصوت الأدفى داعب النوم جفونها ونامت ..."..
بعد ربع ساعة دخلت أم ثامر وأم فهد وأم فيصل وبعد السلام والسؤال عن الحال .."..
أم فيصل :. وش عندها ريلام عسى مافيها خلاف .."...
عفاف :. مافيها شيء ... بس تذكروون وش كانت هند تدلع بناتها لدرجة انها
بالجمعات ماينامون الا على رجلها وقدامنا وخاصة التوأم ..."..ومن يوم ماتت
نسينا هالشيء وتذكرون أعمارهم يوم ماتت كانوا بال12
أم ثامر :. وهذا الموضوع اللي كنت باكلمكن فيه ...والله كلهن محتاجات أم مو
بس التوأم يمكن الريم اكثر وحدة ..."..
عفاف :. والله إستحيت من نفسي يوم هي أطلبت مني هالطلب .."...
أم فيصل :. كلنا والله مقصرين معهن وأكيد أن ريلام ماطلبت منك هالطلب الا أن
البنية فيها شيء ومتضايقة منه ..والوكاد انها استحت تقوله لك ..
أم فهد :. والله أن حنا نعزهن من معزتنا لهند الله يرحمها ..."...
أم ثامر :. وبنات هند مثل أمهن وأطباعها مايسولفن عن اللي يوجعهن ..."...
أم فيصل :. من اليوم وطالع لازم ننتبه لهن ..."..
وجلسن حريم الاعمام ...سواليف حتى أذن الظهر ..وبعدها كل وحدة راحت بيتها
...ومابقى الا عفاف ...".. قامت ريلام بعد نومة ساعتين كاملات على رجل العمة
...
ريلام بصدمة ووجهها أحمر وهي تنقز مستحيل هالساعتين على رجلها صدق
ماستحي وبلعثمة :. آسفة خالتي والله ماحسبت اني بنام ليش ماصحيتيني ..."؟
عفاف وبهدوء :. طيب اهدي شوية ماصار شيء وبعدين عادي وعد تنام على
رجلي لما نسافر وتكمل اربع وخمس ساعات على رجلي ..."..
ريلام بألم :. وعد بنتك وأنتي أمها تتحمليها ولا أنا ميييين ...؟
عفاف حست أن ريلام تحسفت على طلبها وبهدؤء:. وأنتي بنتي بعد...؟
ريلام وهي تقوم :. مشكورة خالتي .. وانا ماعتبرك الا امي الثانية "..
عفاف وهي تقوم معاها :. اذا أحتجتي تسولفي وتفضفضي بأي شيء ترى القلب
أوسع لك من البيت عادي تعالي وأدخلي علي الغرفة وسوي اللي تبين حسسيني
صدق اني أمك الثانية ..."..
ريلام وبمزح تحاول تمحي ذكريات هند اللي تتمثل قدامها بعفاف :. تراي مانعطي
وجه وسواليفي واجدة اخاف تلاقيني كل يوم مرابطة عند غرفتك ... عاد
بيطردوني عمي سعد وعياله ..."
عفاف وهي تضحك :.أجل كيف بشوفك ...؟
ريلام وهي تضحك :. أفا عليك خلي الشباك دايم مفتوح ...
عفاف ماتت من الضحك سلمت عليها وباستها :. أستناك ... أي شيء يضايقك
تعالي وسولفي ؟
ريلام :. أن شاء الله ..."...

................................"................. .........".........................

على الغداء في بيت أبو تركي :.
سعد :. وينك من الصباح مالقيتك ..."..
عفاف :. كنت عند ريلام ببيت عمي ..."..
سعد :. وكيف رجلها هالحين ..."..
عفاف :. لا الحمد لله بخير ..."...
وعد وهي تاكل بسرعة:. ترى برروح لها هالحين ..."...
تركي :. كولي شوي شوي ..."... ماحد يلحقك ... وبعدين الناس قايلة الحين
وبترتاح ..."..
ميار :. لا بنات عمي ناصر ماينامن الظهر واكيد البنات كلهن متجمعات هناك...
مشعل :. خلها يابن الحلال وراها علوم حش وتخاف احد يسبقها ويقولهن لريلام ..."..
وعد :. ها ها بضحك بس مو مشتهية ..."..ساااااامج
مشعل :. أجل مافيه روووحة هناك وخلي ساااااامج تنفعك ..."..
سديم :. والله اذا ابوي واخوي الكبير جالسين انت مالك شغل وبعدين هناك مافي
عيال وناخذ راحتنا ..."..
سعد وهويقوم :. روحن وسون اللي تبن وماعليكن باحد ... بنام الحين واذا اذن
العصر ابي الشاي والقهوة جاهزة ..."...
وعد وهي تحر مشعل : تسلم باباتي وبعدين هناك ناس تونس ودمها خفيف .. مو
مثلك سااااامجة وماتحس بالوقت معاهم .."..
مشعل بفضول :. ميييين أكثر خفة دم منا احنا الرباعي ..".
عفاف وهي تتذكر الشباك وتضحك :. في هذي صدقتي ياوعيد ...
قامن البنات وماصدقن وعد خلصت أكل وطيران على بيت الجد ..."...
تركي :. أجل مجربتهم ام تركي ..."..
عفاف بهدؤء:. ماهو بخفة دم علشان الضحك لا ابدا ...هن اللي يخففن همومهن
بهالطريقة ..."...

.................................."............... ...............".....................

بجمعة نهاية الاسبوووع ... وقت العصر "...
حور وهي داخلة :. اشتقت لك ريامي ..."..
الريم وهي تكش عليها :. الخلا بس ماكنك متغدية معايا قبل شوية .. ولولا
تنورتك اللي انكب عليها مرق مافارقتي وجهي ..."..
حور :. مسوية بتقصفين جبهتي ..."...
الريم :. أقول اجلسي بس بقولك شيء ...
حور وهي مشتهية تناكش أحد ... مالقت قدامها الا رهام والريم وتعرف وش قد
هالثنتين يكرهون المويا ..."...
أخذت علبة المويا وهي قاعدة تخطط لوين بتهرب شافت أقرب شيء المطبخ
الخارجي اللي يستخدموه العيال لتجهيز الشاي والقهوة وقت العزايم ..."..
مافكرت كثير كبت المويا عليهم وحطت رجلها ...دخلت المطبخ ومامداها تسكره
الا والريم ورهام برا ...".
رهام شوي وتصيح :. ياحمارة ياحوير ...تعرفيني ماحب المويا ...
الريم بغضب :. تبيني أذبحك ...أطلعي بس وربي أن تنجلدين ياحوير ياحمارة ..."..
أنصدم وهو يشوف الباب يتسكر وبنت مثل القمر واقفة وراه وتحاول ماتخلي
الباقيات يدخلون وهي تضحك .."...
حور :. يالله نشوف من أقوى انا او انتن ...وبعدين أسمي البرنسيسة حور .."..
رهام بغضب :. وربي ان تطلعين وقسم بالله ان نحشرك ونقفل عليك بالغرفة
اللي بالسطح وبالليل ودوري لك برنسيس مثلك يابقرة يساعدك ..."..
الريم :. اطلعي اول بتنجلدين وبعدين الغرفة ...."....
الباب صار يندز بقوة ...
حور :. هيه يادبة انتي وياها ... والله بطير من ورا الباب شوي شوي ...حنا
نلعب ماله داعي الجلدة والغرفة... اصلا نادوا خويي مشعل غش كذا اثنين ضد
واحد"...
الريم :.وش رايك ننادي لك أخوه الكبير يفزع معك ...؟
حور وهي تحط يدها على قلبها :. وهذا المطلوب ابيييييييه بس من يجيبه لي
والله أن يوريكم شغلكم ...أجل تأذون حوريته؟
رهام :. وععع هذا اللي ناقص الدكتور تركي يفكر فيك عنده اللي أحلى منك
مليووون مرة ... وبعدين من قال أن يحبك ...؟
الريم وهي تدز الباب :. افتحي ..أفتحي... أحسن لك ..ولاتفكرين واجد "...
حور وبملامح متوجعة وهي تعض على شفاتها وتحاول ماتخليهم يفتحون الباب
:. عادي أهم شيء انا أحبه ..."...
الريم بتفتحين ولا نطلب فزعة :. ونطيرك من ورا الباب وبالنهاية ماحد متعور
غيرك ..."...
الريم ورهام اللي طلبوا الفزعة من سديم :. واحد ..اثنين ...ثلاثة...
أنصدم من الكلام اللي سمعه وماصدق نفسه ...مستحييييييييييييييييييل
حور تحبه ..."...
" عرفتوا من اللي كان بالمطبخ...
...
...
...
....

ترررركي "
رجع بدووون وعي يناظرها كانت حافية وتنورتها الضيقة لنص ساقها وساقها
الثاني مزين بخلخال ... وبلوزه رمادية ضايع جسمها فيها ...وشعرها الطويل
المصبوغة اطرافه مايل على جنبها ...وتحاول بكل قوتها ..ماتخليهن يدخلن ..."..
شاف الباب شوي وينفتح خاصة بعد المساعدة اللي وصلت ولو انفتح الباب وهو
بالمطبخ بيصير شيء ماتحمد عقباه وخاصة ان هالخبلة لسا مانتبهت ان عندها
احد بالمطبخ... وماكان منه الا انه تقدم وسند كتفه على الباب..."...
انصدمت حوووور تحسب نفسها تتخيل تعوذت من الشيطان وهي تلف وتكلم
البنات :. تصدقن بنات صرت أتخيله بالمطبخ...؟
الريم وتعرف حور تخاف من الجنون وطاريها :. ياويلك ياحور هذا القرين حقه
سمعك انك تحبين صاحبه وهو مايحبك ويحسبك بتاذين خوييه ...؟
حور برعب :. قسم بالله ماسكتتي يارووويم انــ
رهام وتقاطعها ماصدقت شيء ترد فيه اللي سوته فيهن وتخوفها زيادة :. ياويلك
شوفيه واقف جنبك ...أطلعي احسن لك ...
حور وهي تلتفت وتناظر وراه شافته واقف وساند كتفه على الباب ... ماقدرت
تتكلم ولا كلمه وباين انها مصدووومة وهي تتعوذ من الشيطان وتغمض عيونها
وتفتح ..يمكن يختفي .."... فتحت عينها وشافته واقف لسا كانت بتصرخ بس هو
سند الباب وهو يسكر فمها ..."...
تركي وهو يعدل جسمه ويسند الباب بكل وزنه والبنات يحاولن يدخلن ولاصق
ظهر حور على صدره وبهمس :. هدي أنا تركي ..."..
حور وذابت كل عظامها من الخرعة وجسمها يرجف ..."..
حور وهي تلمس يده اللي على فمها :. انت مو الجني حق تركي صح ...؟
تركي وهو يكتم ضحكته وبهمس :. لا مو الجني انا تركي الحقيقي ..."..
البنات :. وش هالقوة اللي نزلت عليك مرة وحدة ...خلاص انتهى اللعب
وبتطلعين مانتي جالسة هنا طول عمرك ...وهي تسمع اصواتهم تبتعد عنها .."..
حور اللي ظلت واقفة على وضعيتها وتفكر هل هي تحلم ولا ايش..
وتركي وش اللي دخله للمطبخ ..وهي تستوعب انها بالمطبخ الخارجي ... وأكيد
ان القهوة والشاي اليوم تصليحها عليه ...
شوي وهي تتذكر كلامها وحركاتها ... وجهها انخطف لونه وهي تتوقع انه سمع
كل شيء .."..
حور وبصوت مرتجف :. أنت ماسمعت من كلامنا شيء صح ...
تركي وهو يحاول يهديها لانها ترجف وبكذب :. لا ماسمعت شيء اصلا كنت
جالس أكلم هناك وهو ياشر على الباب اللي من جهة الرجال .."..
حور:. طيب أطلع عشان أقدر أطلع ...بسرعة حراااام كذا..."..
تركي وهو يفلتها :.طييييب أطلعي أنتي ... وترى اللي يخاف من شيء يطلع له
..."..
طلعت حور وذهنها مغيييب عن العالم كله وهي تتخيل انه سامع كل شيء ..."..
تركي شافها وهي طالعة وهو يضحك وشكلها لسا تحسبه جني ..."..ورجع
يخلص الشاي والقهوة ...
سمع صرخة البنات لما مسكوها تركي :. حسبي الله عليهن البنت عظامها ذايبة
وهن رايقات ..."...
وسمع سديم وهي تتوعد لها هي ورهام بالغرفة اللي بالسطح.. شوي ماسمع إلا
صرخة البنات ..."..
وهن ينادن باسمها .."... طار قلبه من مكانه ليكون صار لها شيء ...
خرج بالشاي والقهوة وهو يشوف عمه أبوفيصل يأشر له أخذ خالد منه القهوة
وراح مع عمه ..
وهم داخلين ياااااولد دررررب معاي تركي بيشوفها :. تغطن زوجات العمام
ودخلن البنات وبقت سديم وميار وهو يشوفها طايحة على الارض ولونها
مخطووووف وسديم مسندتها على رجلها ..."..
تركي وهو يعاينها وبكذب :. وش اللي صار ؟؟
سديم بكذب :. مدريي طاحت فجاة ..؟
وعد وبلقافة :. كذابة انتن خرعتنها وانتن تعرفن انها تخاف من الجنون والدم
وانتن من اليوم حاشراتها بالمطبخ الخارجي ...؟
أم فيصل بخوووف :.إيش فيها ياوليدي ؟؟
تركي وهو يحط يده على قلبها وشافه يخفق بدقات مو طبيعية :. مافيها شيء
ياخالتي هبوووط بالضغط بس ايش صار لها ..؟
أم فهد :. حسبي الله عليكن من بنات خوفنها ؟ ...
غاليه :. لا مو البنات شكلها جد شافت لها جني بالمطبخ لانها من طلعت وهي
مو بوعيها .."..؟
تركي وهو يقووم :. مافيه لاجنون ولا شيء وخلوها تحافظ على أذكارها .."..
رهام وهي تهمس لسديم :. بس والله غير تحشر الليلة بالغرفة اللي فووووق
..."...
تركي سمعها وأعطاها نظرة :. لو أسمع انكن سويتن باحد شيء مثل كذا بتنذبحن
.."..
قام وتركهن ...شوي وقامت حووور ..
الريم بدقة لحور :. شفتي التختور تريكي يوصينا فيتس وكل شوي المسيكين يدق
ويسأل عنتس ...؟
حور ووجهها اصفر :. بنات المطبخ الخارجي فيه جني ... صح؟"..
البنات بعدم تصديق :. شكل مخك اللي صدق دخل فيه جني ..."..
حوور :. والله العظيم اني ماكذب شفته بعيوني ..."...
ميار بخوف :. شكلك تتخيلين حور ...؟
حور برعب وهي تتذكر :. تذكرون الباب ماقدرتم تفتحونه وانتن ثلاثة ...لانه
كان سانده معايا ...وأقسم لكن بالله .."..
الريم وهي صدق خافت :. ياربي ..أقول بنات اقرأوا أذكاركم ..."...
أذن المغرب ..وكل وحدة قامت تقرأ أذكارها..."...

آنسه فلانه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

الريم وهي صدق خافت :. ياربي ..أقول بنات اقرأوا أذكاركم ..."...
أذن المغرب ..وكل وحدة قامت تقرأ أذكارها..."...
...................................".............. ................."........................
بالمجلس الخارجي ..."..
الشباب والعيال جالسين بعد ماجوا من صلاة المغرب ..."..
خالد وهو يمسك الدلة :. تبي قهوة ياتريكي....؟
ركان اللي كان جالس جنب تركي وجنبه مشعل :. صب لنا شكل التختور سرحان .
خالد :. لاحبيبي انت وياه انتم يبي لكم كل واحد دلة ومصاص عشان يشرب على
راحته ..."..
تركي اللي كان سرحان في ملامح ركان وهو يسولف ... يشبهها حيل بس على
ملامح رجولية"..
ركان استحى من اليوم وهو يناظر فيه ويطنشه :. تريكي ووجع .. وش شايف
بوجهي ...؟
تركي انتبه على نفسه :. احم ..ولا شيء ...
باسل :. تلقاك تشبه ممرضه فلبينية معجب فيها ... ومالقا غيرك شبيه ..."..
خالد :. صادق بسيل ...عاد انت ملامحك ملامح فلبيني خالص ...
مشعل :. أبفهم خالتي يوم جابتك متوحمة على ايش ..."..
خالد:. شكل خالتي غلطانه بورع فلبيني ..."..
ركان بغضب :. ووجع أنت وياه ...فلبيني هاه ...يالبنقالية ..."..
تركي :. ماعليك منهم والله انك أحلاهم ..."..
ركان جلس وهو رافع خشمه :. وشهد شاهد من أهله...
باسل :. يسكتك بس يالشين ..."..
ركان وهو يطالع تركي :. مانت ملاحظ انك من اليوم تناظرني.."..
تركي :. تصدق جاني مريض اليوم والله العظيم انه يشبهك لدرجة فظيعة عشان
كذا من اليوم وانا أطالعك .."..
خالد :. شفت هذا مصداق لكلامي ..."..
باسل :. أجل من بكرة بندور ولد عمنا الحقيقي .."..
ركان:.هاهاها ضحكتوني ...وبعدين الله يخلق من الشبه أربعين ... واكيد أنا أحلى
صح ياتركي "..
تركي وهو يضحك :. لا يشهد الله أن هو أحلى منك مليووون مرة .."..
ضحكوا العيال على ملامح تركي المكشرة ..."..
دخل فيصل وسلم رمى البالطو...وهو يطلب من ركان يقوم يصب له قهوة ...
قام ركان يصب قهوة ...ويقهويه "..
نقز فارس اللي كان يطالع التلفزيون مع ياسر وصقر ... وهو يكلم فيصل
فارس وبلقافة :.فصولي حور طاحت وتعورت ومن اليوم تبكي ...؟
فيصل وهو يفتح عيونه :. ايش وش فيها ..ياركان ..".
ركان:. هد نفسك مافيها شيء ...هبوط بالضغط بس.."..
فيصل وهو يسحب الجوال ويناظر ركان وبتهديد :. قسم بالله وهذا يمين ...ان
طلعت انك مزعلها ولا مضايقها بشيء لا أكفنك بمحلك ...".. وهو يرد على أمه
..ايوه هلا يمه ...ايه توني جاي ...ايش فيها حوريه ..."..طيب خليها تطلع لي
بسرعة بشوفها ...ماعليش يمه لو مافيها شيء خليها تطلع ... يالله استناكم برا
عند المطبخ الخارجي ..."..
تركي سمع المكالمة وهو مستغرب فيصل من النوع اللي مايهتم باحد ..."..
جت حور وهي تاشر له يبعد عن المطبخ ..."..
فيصل وهو يسلم عليها ويضمها :. كيفك حوريتي ..بخير انتي ؟"..
حور وهي تضمه :. والله انا بخير بس من اليوم وانا أقول للبنات أن بهذا المطبخ جني بس ولا وحدة مصدقتني ..."..
فيصل باستغراب :. وش جني هذولا مالهم وجود بعالم البشر .."..
حور شوي وتبكي :. وحتى انت مو مصدقني ... قسم بالله شفته ..."..
فيصل :. الا ياقلبي مصدقك بس عادي واذا شفتي جني اذكري الله ويروح .."..
حور وهي تضمه :. والله يخوفون ماقدر وبعدين تعوذت وماراح ..."..
فيصل وهو يهديها :. عادي ياقلبي دايم اشوفهم ومايسووون شيء تراهم عالم
زينا .."..
حور وهي تزيد بضمته وترجف :. قسم بالله انك مجنون ..."..
فيصل :. عادي وبعدين ماخبرتك خوافة ..".. روحي تدفي زين ولاتنسين تقرين
الاذكار وتحصنين نفسك ولاتوسوسي واجد ..."..
راحت حور ..وهو رجع للمجلس وبراسه شيء .."..
دخل المجلس وهو يشوف ركان جالس مع العيال يطالعون القناة الرياضية ..."...
قرب منه وهو يمسكه من عند رقبته وبغضب :. قسم بالله إن مابطلت حركاتك
السامجة ذي في حورية ليكون موتك على يدي ...ياحمار انت تعرف انها تخاف
من طاريهم تخوفها ليش ...؟

ركان اللي اختنق من مسكة فيصل :. فكني مالي شغل بشيء ..."..
تركي وهو يسحب ركان من بين يدين فيصل :. هد يابن الحلال ماسوى شيء
.."..
تركه فيصل وهو يقول :. ان شاء الله ماتكون سويت شيء لحورية ولو يطلع
كلامك كذب بوريك شغلك زين ..."..
ركان وهو يجلس ومعصب :. كل شيء شين يصير تحطوه في راسي .."..
فيصل :. إنطم ولا كلمة ...أجل تخوفها ..وأنت تعرف انها تخاف ..ماحد يسوي
هالحركات غيرك شكلي بجي بيوم والقاها ميتة من مقالبك السامجة..."..

تركي:. وبكذب وش السالفة ...؟
فيصل :. حورية تقول شافت جني بالمطبخ الخارجي ..."... واتوقع انه ركين الله
لايبارك بعدوه ..."...
ركان :. والله العظيم مالي شغل بهالسالفة ...كانت تلعب هي والبنات وشردت
بالمطبخ وبعد فترة طلعت واغمى عليها ... بس هذي السالفة
فيصل:. طيب ...هذا درس لك عشان ماتعود تسوي لها شيء ... وقم صب لي
شاي .."..
تركي بمزح :. من متى هالطيبة ...؟
فيصل وهو يبتسم :. ليش وش ماخذين فكرة عني ...؟
خالد : ولا تزعل ياولد عمي كنا ماخذين عنك انك شرير وماترحم احد ومغرور
.."..
فيصل وهو يضحك :. له له ياعيال لهدرجة .."...
باسل :. صراحة انا انصدمت .."...
ركان :. رحمته للبنات بس وبالاخص حورية ... ياويل اللي يزعلها .."...
خالد:. اسمها حور مو حورية ..وبعدين قسم انها سوسة زي غادة وعهود..."...
مشعل :. لاحدك الا حور قسم انها تسواهن كلهن ..."...عسل بس ماحد فاهمها
فيصل وهو يناظرهم :. شكلكم تبون تاخذون المقسوم مثل خويكم ... وشو عسل
وماعسل "..
مشعل وهو يضحك :. لا الله يرحم والدينك ...وبعدين ماقلت الا الحق .."..

تركي اللي كان جالس وماسك ضحكته بالقوة ..." وهو يتذكرملامحها وكلامها
كان معجب فيها من فترة اعجبته نعومتها وهدؤء مشيتها ... وصراخها بالتلفون
لما تكلم ... وصوتها اللي لاسمعه قام يرقع قلبه .. بس كان يظن ان كل هذا
إعجاب ...بس بعد اللي سمعه وانها تحبه انهبل ..".. ابتسم على السالفة اللي
مسويتها عن الجني شكلها الخبلة تحسبني جني ... حسبي الله على عدوك ياحور
..".. وبعدين وش سالفتها مع مشعل ...ماتطلب الفزعة الا منه ..."...
..........................."...................... .....".............................
بـــــعــــــــد العشاء في بيت الجد :.
أم فهد :. ياخالتي اليوم ربوووع وبكرة الخميس وأخوي أبو سلطان عازمنا على
عشاء .... ويبي الكل يجي وكلا معزووم باسمه ..."...
الجدة نورة :. كثر الله خيره أبو سلطان.... رجال والنعم ..."..
ريلام :. لاحد يحلم إني برووووح مستحيل أروووح ورجلي مجبرة كذا عند الناس
..."...
الريم :. ارتاحي بس هو أحد عزمك ..؟."..
ريلام :.لا بس أعطيكم خبر ..."...
ريلاف :. أصلا مو رايحين ..."..
ام ثامر :. ليش يابناتي .."..؟؟
الريم وبراسها فكرة :. عشان ريلام ... وبعدين مو مشتهية أسير ...؟
الجدة :. أجل ماتجلسن لحالكن ...؟
الريم :. والله العظيم إنك ماتجلسين وبعدين الرجال عازمك بالأسم ..."..
سديم وحور :. لاتطلبن منا نقعد ...ترى ماراح نوافق ...؟ زمان ماسيرنا ..."..
سارة :. أصلا أنا بقعد .."...
الر يم :. والله العظيم ماحد يقعد ...كلكن بتمشون ...".
ميار :. ووبتقعدون لحالكم ؟؟..."..
الريم :. عادي هنا بالرياض وينكم رايحين ..."..
رهام :. بس بيت خالي أبو سلطان بشمال الرياض ...وبعيد يمكن ساعة ونص
..."..
ريلام :. عادي .."..
أم تركي :. أجل باخذ ريناد معايا تلعب وتستانس مع البزارين ..."..
الريم :. لاخالتي أخاف تغلبك ..."....
أم تركي :. باخذها وماهي بمغلبتني ..."..
الجدة :. خليها تروووح وتستانس ...."...
الريم بقلة حيلة :. خلاص ..".. بس آسر مايروووح أبدا ..."..
الجدة :. لاخلي أخيك عندكن .."..يونسكن .."..
.......................................".......... ...................."..............



يوم الخميس بعد المغرب الكل كان جاهز أم فهد وبناتها راحوا من العصر ..."..
الجدة وهي تلبس عباتها :. لاتفتحن الباب لاحد ....مهما كان ...سمعتن ...؟
الريم :. خلص ياجدة والله مليووون مرة وانتي تعيدين نصايحك ...؟...
ركب الكل وتحركت السيارات ومابقى بالبيت الا الريم وريلاف وريلام وياسر ..."...
الريم بعد ماتاكدت أن الكل راح :. بنات وش رايكم نروووح بيتنا ؟..."..
ريلاف بفرحة :. والله العظيم مشتاقة لغرفتي وأغراضي ... بس وين المفتاح؟ ..."...
ياسر :. ونشوف غرفة ماما وبابا ...وغرفتنا .."..
ريلام :. روحوا أنا ماراح أرووووح ..."....
الريم :. كيفك .."...
راحوا البنات وياسر وريلام بقت بالبيت لحالها تتابع فلم ..."..
عند ريلاف والريم وياسر ..."..
الريم :. وهي تشوووف كل شيء على مكانه بغرفتها ... فتحت الدواليب وشافت
ملابس وفساتين من إختيار أمها ...حست بالدموع في عينها .. فتحت ألبوووم
الصور وهي تشوووف صور تجمعها مع الكل مع العيال بعيد الاضحى قبل 13
سنة وهي تتوسط فهد وتركي ..."..
وصورة تجمعها هي وحور وسارة وغادة وميار وسارة وهن مطقمات ومسويات
ظفيرتين "..
وصورة تجمعها مع أبوها وجدها وهي لابسة بشت الجد
وأخرى وهي على كبوت السيارة وابوها واقف جنبها ..."..
وصورة مع خالها عبدالكريم في بيت الجد ...
وأخرى ..وأخرى ...
وصور لاتجلب الا الذكريات الحزينة .."..
فتحت آخر الألبوم وهي تجمع صورتين ...صورتين ..لوضعهما في نفس الظرف .
.."..
كانت الصورة الأولى لوالدها وهوممسك بطفل صغير ..."..تأملت فيها كثيرا
وهي تتذكر مناسبة هذه الصورة... حيث كان الطفل هو مشعل ابن عمها ...
سحبت الصورة الأخرى وهي ترى ذلك الوسيم الذي يتوسط الكثير من الفتيات
ويبدو بانه مذهول حيث كل هذا الحشد بنات ..."..لانه كان سيصور مع الاولاد .."..
أخذت تمسح على تلك الملامح التي باتت منحوتة في قلبها ...".. لانها ليست إلا
لعاشقها ...عشقته منذ أن كانت صغيرة ...تمكن حبه في قلبها .. حبا عذري لم
تمسه اي شائبة ..."..
يكبرها بثلاث سنوات ...فقط كانت تعتبره شيء حصريا لها
سحبت صورة أخرى كانت له عندما كان بالعاشرة من عمره وهي بجانبه وتبدو
في الصورة ممسكة بيديه وهو يمسك راسها ليوجهه للكاميرا ..."..
وأخرى صورة تجمعهم من الخالة غيداء ..."..
وأخرى وهو يحملها على كتفه ...
وأخرى..."...
وأخرى...
وأخرى..
صور لاتبث في قلبها سوى الشوق والحزن ..."..
الحزن لمن رحلوا عن هذه الدنيا ..."..
والشوق لمن بقوا فيها ..."..
أغلقت الالبوم وهي تضعه في حقيبة ...لتأخذه معها لبيت الجد ...أخذت بعض
الأغراض والملابس ..."..
عند ريلاف ...
دخلت وهي تشوف الغرفة اللي إجمعتها مع توأمها ...
لم تكن أحسن حالا من أختها ...فقد عصفت بها ذكرياتها ...على أمواج الحياة مع
أناس رحلوا وآخرين باقيييين ..."..
بعد ساعات مع تلك الذكريات ..."..
الريم وهي تدخل الغرفة على ريلاف:. يالله رجعنا ... ترى ريلام بالبيت لحالها
وتعرفين وش كثر خوافة ..."..
ريلاف :. يالله عشر دقايق بس ...شوفي آسر وينه .."..


عـــــــــــــــــــــــنـــــــــــــد ريــــــــــــــلام ..."...
قام يتهيأ له أنها تسمع أصوات ...بس قالت يمكن هذا من الفلم اللي شافته قبل
شوي طالعت الساعة شافتها ثمانية ونص ...البنات لهم ساعة رايحين ..."..
قامت تبي تدق عليهن وهي ماشية كأنها لمحت شيء ..تعوذت من الشيطان وهي
تسحب الجوال ... دقت على الريم وقالت انها مع الطريق بعد دقيقتين دخلوا البنات ..."..
ريلام بهمس للريم بعد ماجلست :قسم بالله العظيم إني شفت زووول بحوش بيت
عمي أبو ثامر .."..
الريم :. أفقول شكلك شفتي لك فلم وأثـــــــــــــــــــــ
ماأمدا الريم تكمل كلمتها إلاوسمعت صوت ضحكات .... دب الخوف بقلبها وهي
تحاول تطمن ريلام ..."..
الريم بهمس :. لاتتحركين بروووح أنادي ريلاف وياسر ...خلك هنا .."..
ريلام برعب :. والله ماأقعد لحالي ..."..
الريم وهي تشوف ريلاف وياسر جاييين وهي تهمس لهم :. اجلسوا بدون
صوت.."..
ريلاف:. ليش وش صاير ...؟...
الريم :.نسمع أصوات برااا..."..
ريلاف :. وشوووو؟؟
الريم :. الله ياخذك اسكتي ..."..
قربوا البنات من الشباك وهن يشوفن باب الشارع حق بيت العم فاتح وفيه سيارة
واقفة وعندها شباب ..."..
الريم :. بسرعة دقن على أي أحد ..."..
الجوال كان بيد ريلام دقت على جوال عمها أبو تركي مارد دقت على جوال أبو
فهد مغلق :. ياويلنا عمامي ماحد يرد ...؟
ريلاف :. دقي على أي أحد .."..
ريلام وهي تبحث بالأسماء وطلع رقم باسل أول شيء بحسب أبجدية الجوال
مافكرت على طول دقت ..."..
باسل اللي كان كاشخ مع عيال عمه وججالسين بزاويمة من المجلس دق جواله
برقم غريب طنش أول مره ورجع للسوالف ..ودق مررررة ثانية .."..
باسل:. ألوووو ."..
ريلام :. ألو باسل تعال بسرعة والله العظيم البيت فيه حرامية ...."..
باسل إنصدم مين ذي وأهله كلهم بالعزيمة ماكان عارف أن بنات ناصر ماراحوا ..."..
باسل :. مييييين أنتي ...؟
ريلام :. انا ريلام بنت عمك ناصر ...أمانة بسرعة تعال ..."..
باسل :. انتوا وين ...".
ريلام وهي تبكي :. تكفى بسرعة تعال ...إحنا بالبيت "..والله العظيم بيدخلووون ..."..
باسل وهو يوقف والكل يناظر فيه وباين انه صاير شيء كبير :. طيب أقفلن
الابواب وخلكن بابعد مكان وقفلن عليكن ..."...سمعتيني ...
ألو ريلام تسمعيني ..."..
ريلام بصوت باكي :. أيوا اسمعك الله يخليك لاتطول والله العظيم ان يذبحونا ..."..
باسل بخووووف :. لا أبدا ان شاء الله ماحد جايك ..."..
باسل :. وينهم ...؟
ريلام واقفين عند بوابة السيارات حقت بيتكم ..."..
باسل وهو يقوم :. طيب خليك على الخط لاتقفلين ..."..
طلع للشارع وكان بيركب السيارة مانتبه للجيش اللي نهض وراه ..."..
مشعل برررعب :. وش صاير ....؟
باسل وهو يشغل السيارة ويكلم ريلام :. لاتخلونهم يدرون أن بالبيت أحد ..."..
تحركت السيارة باقصى سرعة وكان فيها مشعل وخالد وركان ..."..
ركان بعصبية :. رد ياحمار وش فيه :..."...
باسل :. بنات عمي ناصر ماسيرواا للعزيمة ويسمعون أصوات وطلعت ماحنا
مقفلين بوابة بيتنا وفيه سيارة وفيها شبلب واقفة هناك ..."..
خالد :. طيب بسرعة وش تستنى أسرع ...؟
حاولوا العيال يسرعون بس الزحمة مرة ضايقتهم .."..
مشعل :.طيب خلونا نكلم محسن هو لسا مستلم والأقرب .."..
ركان :.ايوا بسررررررعة :...."..
باسل وهو يدق رقم محسن اللي كان متكي في مكتبه زيسولف مع ماجد صديقه :.
عاد لو شفت شكله لما مسكناه ..."..
ماجد أتذكر شكله الله لايبارك بعدوه
محسن وهويشووووف رقم باسل وبكل رواقة :. وش عنده الشيخ بسيل متذكرني ..."..
باسل :. أسمعني طيران للبيت ...بنات عمي ناصر هناك لحالهم وبوابة بيتنا ماقفلناها وفيه سيارة مليانة شباب ....وهن خايفات ...أنا الطريق مرررة زحمة ويبي لي على الأقل نص ساعة لحتى أوصل ... تكفيى ياأخوي أسررررع لهن ..."...
ماكمل كلامه الا ومحسن بالسيارة :. طيييييب خلاص أنت هد السرعة وانتبه
على نفسك ...
حرك محسن السيارة وكان جنبه ماجد واول ماقفل جواله ..."..
ماجد :. خير ياخوك عسى ماشر ماشفتك الا وانت ماخذ سلاحك وطاير ..."..
محسن بلا وعي :. الريم بالبيت ... هي وخواتها وفي سيارة شباب واقفة على
الباب ..."..
ماجد برررعب :. بنات عمك ... وما عندهم أحد ؟
محسن وهو يسلك اسهل الطرق واقربها:. ايه الريم وخواتها ..."..
ماجد وهو يحاول يهديه :. طيب تعوذ من الشيطان وان شاء مو صاير شيء ..."..
محسن بغضب :. أقولك بنات لحالهم ..."..
عشر دقايق ووقفت السيارة عند البيت نزلوا العيال بدون مايطفوا السيارة وهم
يقربون من الشباب الللي جالسين على السيارة ..
باسل :.وش عندكم هنا ..."..
واحد منهم :. إددددددعس شوفوا من جاء..."...
الثاني وهويطالع من القزاز :. ميييين ..؟؟؟؟..."....
مسك باسل اللي كان على الكبوت وقام يضرب فيه ..."..
نزل خويانه يبون يفزعون له وكل واحد مسك واحد وكانوا أربعة ..."..
محسن وهو يشوف باسل والعيال يتضاربون قرررب وهو يفكهم
ماجد وهو يسال الشباب :. وش جايبكم هنا ..؟
أصغر الشباب :. مالك شغل ...لتكون الشوارع بعد باسمكم ...؟
محسن وهو يمسك فكه :. رد لاكسر لك راسك الحين ..."..
قرب الثاني :. اتركه أنا السواق ...وأنا اللي وقفت هنا وبعدين إحنا بعيدين عن
البيت ..."..
خالد بغضب :. وين بعيدين وانت واقف على الباب لاوبعد الباب مفتوح ..."..
احد المجموعة وبغضب :. خسارة والله لوكنت داري انه فاتح كان دخلت ...؟
مشعل وهو يرجع يضربه :. عشان أدخل على عزاك انت وياهم ..."..
ماجد وهو يسحبه :.هدووووا عشان نفهم السالفة ..."..
أكبر واحد :. حنا مو من الرياض وهالحي واول مرة ندخله وعمتي ساكنة هنا
واول مرة نجيها ...وكلمناها وقالت استنوا عند أول بيت لما تدخلون الحي وولدي
بيجيكم ...واسفين اذا سببنا لكم إزعاج ..."..
ركان بغضب:.. خذ خويانك وانقلع لعمتك عساك ماتلقاها.... بسرررررعة ..."..
ماجد :. واحنا بعد أسفيييين اتصلوا علينا الأهل وقالوا انهم يسمعون اصوات
وخفنا تكونوا من شباب هاليومين اللي مايخافوا ربهم ...ولا يحسبون حساب
لعرض الجااار......".......
الشاب الصغير :. لا اذا كذا أجل نستاهل اللي جانا ,,,,,واحنا والله ماقصدنا نزعج
احد ولادرينا ان فيه احد بالبيت ولاماكان حطينا نفسنا بهالموقف ..."..
محسن واللي اعجبه رد الصغير واللي باين انه نابع من حسن تربية وبراحة :.
حنا نعتذر عن اللي صار وتعرف اخوان ودمهم فاااار ..."..
ماجد وهوياشر على الشباب :. وهذولا هم اهل البيت ..."...
الاكبروهو يقبل انف محسن :. اعذرنا يأخ والله حنا من القصيم واول مرة نجي
الرياض ..."...
تشرفنا بمعرفتكم ..أنا اسمي معتز وهذا نواف وهذاك نايف والصغير جاسر .."..
محسن :. تشرفنا واعذرونا على حماقتنا .."..والله العظيم غير تفوتون وتشربون
قهوة ... والعشاء عندي "..
نايف وهو يعترض :. يابن الحلال خوينا هالحين يجي ..ومانبي نكلف عليك ."..
مشعل اللي استحى :. أقول فوتوا بس مالكم فكة مننا ..."..
ركان وباستهبال:. منهي عمتكم تراني خاطب كل عجايز الحارة ..؟."..
نواف يجاريه بالاستهبال:. ياهلا والله بزوووج عمتي ...كيفك وش علومك ..."..
معتز وهو ياشر عليهم :. قدر ولقت غطاها ..."..
محسن :. لا أبدا الغطاوي واجدة كل هالاربعة مهابيل عقول مافيه ...؟...
نايف :. في كل مكان هالكائنات ..."..
ماجد :. ايه واسحبوا علي ....
محسن وهو يمزح :. انت انقلع وكمل الاستلام ياحلوووو... ومالك نصيب
بالعشاء"..
نواف وهو يضحك :. جحدك خويك ..."..
جاسر وهويبتسم :. كلكم ضباط ماشاء الله ...؟
خالد :. الله لايطيحك بيدينهم ضباط قشراااان ..."..
ماجد وهو يدخل أول واحد :. ماعلي منك ياثوووور ...".اجل مالي نصيب
بالعشاء هاه..."..
البنات اللي كانن يراقبن الوضع من الشباك من البداية لحتى إنتهى ..."..
الريم :. شكلهم يعرفونهم ولا مافوتوهم المجلس ...؟ يالله وحدة تروووح معايا
عشان نجهز الشاي والقهوة ..."...
ريلاف : والله عظامي يالله شايلتني من الخرعة ..."..
ريلام :. وأنا بعد مستحيل اخطي مكان أبعد من الصالة ..."..
الريم راحت المطبخ تجهز الشاي والقهوة والحلو .."..
................................."................ ....................":...............
عــــــــــنـــــــد العيال :.
طلع باسل برا عشان يكلم ريلام ويطمنها..."..
باسل :. الووو.".
ريلام بهدوء وصوت مبحوح من البكي :. أيون باسل ..."..
باسل :. الشباب طلعنا نعرفهم ..".. وهم غلطانين بالعنوان ..."...
ريلام بغضب وبقلبها "ومالقو يوقفوا الا قدام البيت ...الله ياخذهم صبواا لنا قلوبنا"
ريلام :.يعطيكم العافية ......
باسل :. الله يعافيك .... بس ابي شاش ومطهر ترسلوه مع القهوة
ريلام :. عسى بس ما تعورتم...."..
باسل :. لا بس جروووح بسيطة ..."..
ريلام :.ان شاء الله ..."..
......................:":......................... .........:":...........................
بالمطــــــــــبـــــــخ عــــــــــنــــــــــد الريــــــــــــم:.
دخلت ريلام والريم واقفة عند البوتقاز ..."..
ريلام وهي تسحب الصياني :. تخيلي طلعوا يعرفونهم ..."..
الريم :. أكيد يعرفونهم ولا ماضيفوهم ..."..
ريلام وهي تسحب جلال الريم اللي كان على الطاولة وشافت شيء تحته خلت
صرختها مسموعة للحي كله ..."..
الريم بعصبية :. وقطع ذا اللسان ياشيخة ... ليه كل هالصرخة ...؟"..
ريلام وهي تأشر على المسدس الصغير اللي كان على الطاولة :. وشو ذا ...؟
الريم وهي تصب الشاي بالثلاجة :. عادي وشو مسدس ..؟"يعني شايفة شيء
غريب ..".
ريلام :. وش اللي جايبه هنا ...؟
الريم :. أنا جبته لما تأخروا العيال ... خفت أحد يدخل ويسوي لنا شيء ..
ريلام وهي تهز راسها :. طول عمرك مجنونة ومتهورة ,..."..
الريم :. ماأنتي بأحسن مني ..."..
ريلام وهي تصف الفناجيل بالصينية الكبيرة:. على الاقل ماني شايلة مخي بكفي
..."..
وهي تسحب صينيه أصغر وترتب الحلى بطريقة راقية ..."..
ريلام :. ريووومه هاتي شاش ومطهر ... وحطيهم بصينية عشان ياخذونها
لاخذوا الشاي والقهوة ".. شكل أحد متعور ..."..
الريم :. سلامتهم ... ونادي ياسر يروووح يقهويهم "..
ريلام :. حرام عليك الدلة أثقل منه .."..
الريم وهي تناديه :. ياسر ...ياسر...
ياسر :. نعم ريومه ..."..
الريم شافت ايش لابس ..."..
غير الجنز اللي عليك وألبس ثوبك الأسود وشماغك ..."...بسرعة حبيبي عندنا
ضيوووف وأنت الرجال ولازم تعشيهم على حسابك وأنا طلبت العشاء .
.."......"..خلاص حبيبي ..".
ياسر برجولة :. طيب عيييب تقولي لي حبيبي ...".. وبعشيهم من الفلوس حقتي
...؟
الريم وهي تضحك وتلف شماغه باللفة الحمدانية :. طيب يااخوي ولا تزعل
...واكيد من مصرووفك انت رجال وهم ضيوفك ..."..
بعد عشر دقايق جهزت القهوة وأخذها ياسروخالد للمجلس..."..
وهم طالعين لمح خالد المسدس جنب الجلال واستغرب وجوده هنا.... سحبه
وحطه في جيب ثوبه ..."...
دخلوا المجلس وسلم ياسر على الرجال اللي كانوا موجودين وهو يرحب فيهم ..."..
تعجبوا الضيوف من ياسر... اللي باين بالرغم من صغر سنه إلا أن عقله كبير ..."..
ياسر بعد ماخلص سلام سحب الدلة وهو ناوي يقهويهم ..."..
باسل وهو يقوم:. خلها آسر ..أنا أقهويهم .."..
ياسر ببراءة :. اسمي ياسر وبعدين مو ثقيلة وأنا أعرف أقهوي وهم ببيتي
ويصيرون ضيوفي والعشاء بعد على حسابي .."..
تعجب الكل من شخصيته وقامو يذكروا الله عليه ..."...
بعد ماخلص وزع الشاي عليهم وجلس جنب محسن ..."..
معتز وهو يمسح على راسه :. من هالحلو ولدك ...؟
الشباب وهو يضحكون :. ليش باين إنه متزوج ..."..
نايف :. أجل مين هالصغير المزيون .."..
محسن وبفخرويقبل راسه :. هذا ياسر أصغر شباب عيلتنا ويصير ولد عمي
...والله لو عندي ولد ماراح يكون أغلى منه ..الله يحفظه .."..
جاسر :. ماشاء الله على صغر سنه إلا أنه يعرف سلوم الرجال ومواجيبها ..."..
نواف :. الله يحميه .... وجماله بعد ماتخافوا عليه بالمدرسة ...؟
ركان :. هو لسا مايدرس ...إن شاء الله السنة الجاية ..."..
نايف :. ياعيال إذكروا الله عليه ..."..
وأكتملت الشلة بعد ماجا ولد عمة معتز واللي طلع سيف صديق فيصل وتركي ..."..
خالداللي كان يضحك مع الشباب ..".. لمح معتز المسدس ..."..
معتز :. أفا عليك ياخويلد وكنت ناوي تذبحنا ...؟
خالد باستغراب :. أذبحك ...؟
معتز :. إيه ولا وش اللي في جيب ثوبك ..."..
طالع محسن لجهة مالكل يناظر ... سحب خالد المسدس اللي كان صغير وشكله
غريب بجزءه الخشبي ..."..
خالد :. هــــذا مو لـــــ
محسن وهو يسحب المسدس ويقلبه :. من وين لك هذا ياغبي ...؟
ماجد وهو يسحبه ويقارنه بالمسدس اللي كان معاه ...هذي نوعية قديمة
وإصابتها ماتخيب من وين لك ..؟؟
وهو يقلبه لمح على الجزء الخشبي من تحت إسم محروووق على الخشب ..؟؟
عيال مكتوب عليه إسم وهو يقرب المسدس من محسن شوف الاسم :.

محسن قرا الاسم :. الريييييييييييييييم


...؟
إنصدموا العيال ...مستحيل تكون الريم بنت عمهم ..."..
باسل بإستغراب :.أشوووف ...؟
محسن وهو يسأل خالد :. وين لقيته ...؟
خالد :. لما رحنا نجيب الشاي والقهوة لقيته على الطاولة ..."..
محسن وهو يهمس:. مجنوننننة .."..
ماجد وهو يضحك :. يعني كل هالزحمة والفزعة كانت بتكون على الفاضي لانها
بكل الحالتين بتنقذ نفسها وأخواتها ..."..
جاسر :. وش السالفة ..؟."..
ركان :. لا أبدا بس لو كان دخلتم كنا بنلقاكم جثث هامدة ...بهالمسدس ...
نايف :. لمين هالمسدس ...؟
مشعل :. لوحدة من بنات عمي ...؟
نواف باستهبال:. شكل كل عيلتكم ضباط حريم ورجاااال ..."..
خالد :. يعني أحمدوا ربكم إنا لحقنا عليكم ...".. ولا كان الحين بعزاكم عاد الله
لايطيحكم بيديها ..."..
محسن وهويناظر خالد بغضب :. وش رايك تنطم أحسن لك ...؟
......................":"......................... ..............":".....................
رجعت الريم للمطبخ بعد ماأخذوا الشاي والقهوة ..."...
دورت المسدس مالقته ..."...
رجعت الصالة وهي تسأل ريلام ..."..
الريم :. لومي ...وين المسدس اللي كان على الطاولة ...؟
ريلام اللي كانت مادة رجولها على الطاولة وتطالع التلفزيون .."..
مادري عنه خابرته في مكانه ..."...
الريم وبضيق :. مالقيته ...؟
ريلاف برعب :. ليكون آسر أخذه ...؟
الريم بخوف :. لا أن شاء الله مايكون ماخذه ..."..
الريم وهي تسحب جوال ريلام ...ودقت على باسل ..

الريم :. الو باسل وشلونك ..."...
باسل:. أهلين ....كيفك .. بعد اللي صار...
الريم :. بخير كيفك أنت ...؟
باسل :. بخير .. "...
الريم :. طيب خل ياسر يجي عشان العشاء ..."..
باسل :. مو ثقيل عليه أجي أنا ...؟
الريم :. لا يعطيك العافية كل شيء جاهز..وبحطه عند باب المدخل ."... وهو بس ياخذه ويرتبه على السفرة.."..
باسل وهو يدخل الجوال في جيبه .."..
باسل :. ياسر رح جيب العشاء...
ياسر وهو يقوم ويرتب السفرة ويحط العشاء ويفوت الرجال..."..
ياسر :. حياكم على المقسوم .."..
معتز :. الله يحييك ويبقيك ياشيخ ياسر ..."..
سيف وهو يحمل ياسر ويحطه على كتفه : حيا الله خويي ياسر وينك زمان ماشفتك ...؟
ياسر اللي استحى :. عمي سيف نزلني ..."..
ضحك الكل على ملامح ياسر ...وتعشوا الضيووووف وودعوهم بعد ماخذوا منهم وعد انهم اذا نزلوا الرياض يزوروهم ..."..
...............................".................. .........."...............................

عند البنات كملوا السهرة والساعة وحدة وصلت العائلات .."..
البنات عرفوا بالأكشن اللي صار .."..
وماخلوهم ينامون الا بعد رواية الاحداث كلها .."..
.............................."................... ........".............................
ريوووف وهي تبكي :. اصلا أنا الغبية اللي خليتهم لحالهم ..."..
ثامر :. يابنت الحلال هدي ماصار لهم شيء وهذولا هن بخير .."..
ريوف :. والله مرة ثانية ماأمشسي مكان إلا وهن معايا .."..
ثامر وهو يسايرها :. اوكي خلاص لاتخلينهم بس نامي الحين ..."...
.........................."....................... .......".................................
عند حور اللي سهرانه عند الريم.."..
حور وبهمس :. ريووومه بقول لك سالفة ..."... بس أمانة ماتضحكين .."..
الريم وهي تضحك :. قولي ...قولي ..."..
حور مصدووومه :. توني ماقلت شيء وضحكتي ..."..
الريم :. لاجد وش عندك ..."..
حور :. بالمطبخ ذاك اليوم شفت تركي الحقيقي لاجني ولا شيء ..."..
الريم بعدم تصديق :. كذابة ..."..
حور :. والله العظيم كان بالمطبخ وأنا الغبية مانتبهت الا بعد فترة طويلة ..."..
الريم وهي تضحك ::. والله اني قلت السالفة مو سالفة جنون وبس السالفة فيها ان ..."...
حور :. ياويلي ياريومه شافني وانا مزلطحة كذا لا حجاب ولا شيء .."..
الريم :. تستاهلي هذي حوبتنا ماتعدتك ..."..
حور بعصبية :. ريم بل غباء انا اشكي لك وانتي تتمسخرين .."..
الريم وهي تحاول تمسك ضحكتها ..: وش تبيني اسوي ..."..
حور وهي تفرك يدينها ببعض :. أخاف انه سمع الكلام اللي قلته عنه ...عاد
وقتها صدق بطيح من عينه ..."..
الريم بجدية :. انتي ماقلتي شيء غلط عبرتي عن اللي بداخلك لنا حنا وماكنتي
دارية لوجوده ... واذا سمع خير ياطير ان كان يحبك بيخطبك وان كان مايبيك
بيسوي نفسه ماسمع شيء .."..
حور :. والله دايم غبية ...مافهم المفروض الاول اتاكد فيه احد مو ادرعم كذا من
الباب للطاقة ..."..
الريم :. أقول تعوذي من الشيطان ونامي ومو صاير غير المكتوب..."...
....................."............................ "..........................".............
مـــــــــــــــــــــ 3 ــــــخـــــــــــــرج~~

ما يهم اكون في عينك امير)~~

المهم اكون رمـزٍ ..... للوفا

احترق واموت في عينك فقير(~~

بس ما يومٍ تقوليلي.....أفا

...................."........................".... .................".......................

.
. .
.
.
للكاتبة:/آنسه فلانه
.
.
. .
.
مادري احس انه قصيرلاني كتبته في يومين بس..."...

إن شاء الله يحوز على رضاكم حبيباتي

بس ان كتب لي ربي عمر وأحياني بحاول أنزل البارت الرابع والخامس هالاسبوع ..."..

آنسه فلانه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

...
..
.
"((((....أمانة لاتلهيكم عن الصلاة....))))"
الــــــــــجــــــــــــــــــــــــ الرابع ـــــــــــــــــــــــــــــــزء
للكاتبة:/آنسه فلانه
...
..
.
مــــــــــــدخـــ 4 ــــــل:~

في كفها خاتم وفي خدها خال
وفي عينها غيم وعمارات وبيوت

الخال شفته واضحٍ من ورى الشال
والخاتم الماس مرصع بياقوت

والعمر في العشرين كني مانيب زال
والجسم كنه من جبل ثلج منحوت

ومن صغر مبسمها شقى حالها الحال
ما تاكل الا اللوز والخوخ والتوت

حوريةٍ من فوقها الليل.... شلال
كنها صبحٍ فوقها الليل مكتوت

قلبي لها من كثرة الشوق مشخال
وللسر عن كل المخاليق تابوت

تنحت لي من الحب في القلب تمثال
وحبي لها ينحت على الساحه بيوت

في عينها ماكل رجال ..........رجال
وأقصى حدود الوصل في سلمها الصوت

زودٍ على القلب وعلى الحسن من آل
روسٍ لهم روسٍ على متونها بشووت

الى رضت موتوا يا أهل روس الأموال
وإلى زعلت جربت وش سكرة الموت


............:":...................:":............. ..:":..................

عند ريلام وريلاف ..."..
ريلاف وهذه واجبات هالأسبوع وبتداومي الاسبوع الجاي وبتفكينا من
شرك ..."..
ريلام وهي تضربها بالكتاب :. حماااااارة..."....
عند الريم فوووق بالغرفة ..."...
عندها سارة وحور .."..
سارة :. والله مالي نفس احضر محاضرة الدكتورة بكرة .."..
الريم :.أصلا مافي محاضرة بكرة .."..عشان دورة التحاليل حقتها .."..
حور :. وش سالفة هالدورة ....؟."..
الريم وهي ترتب أغراضها :. بيودونك للمستشفى وبيعلمونك على
أساسيات أخذ عينات الدم وفحصها ومادري إيش بعد ..."..
حور :. والله حدي متحمسة أروح لها ..."..
الريم :. حنا ماسجلنا أسمائنا ولا جبنا موافقة ولي الأمر وبعدين السالفة
فيها دم ياحوير ..."..
حور :. عادي أصلا .."..
سارة:. إيه هين نشوف ..."..وبروووح بكرة إن شاء الله وأسجل عند
مديرة القسم وأنتم خوذوا الموافقات ..."..
حور:. متى رحلتهم ..؟
الريم :.يوم الربوع بس يستنون ياخذون موافقة المستشفى وبيفضون
لك دكتور يعلمك كل شيء ..وأصلا بينحسب لك درجة المادة العملية من
هالرحلة "..
سارة :. والدكتورة زينب راح تروووح ..".
الريم :. أكيد هي دكتورة المادة وبتروووح مع الطالبات .."..
حور :. حدي متحمسة ..عاد هي ماتتغطى وبشووووف ردة الفعل ..."..
سارة :. ماتتغطى إيه ..بس حجابها كامل ..."..
الريم :. لاتتحمسين بتلقى لها دكتورة مصرية ولا ممرضة وبتقعد ترغي
معها ...".. وهتقول لك :. يابت انتي وياها ماتطبئوش اللي تعلمتوه
..."..يالله الأقهزة أدامكم ..."..وبتسحب علينا ..."..
سارة :. تتوقعوا أي مستشفى بيقبل فينا ..."..
الريم :. عادي أي مستشفى يقدمون طلب له وبيوافقون ..."..
............."...................."............... ......".............."........

بعد الغداء بالمجلس الشباب والعيال متجمعين وملك معاهم ..."..
مشعل دخل وهو لابس لبس رياضي وكاب ومعاه الكورة :. يالله عيال من
يبي يلعب كورة ؟..."...
باسل وهو ينقز ويربط ثوبه على خصره :. وأنا الحارس ..."..
تركي وهو يسحب الفنجال من يد ملك :. وين تبون تلعبون في ذا القايلة
؟.."..
مشعل :.وين يعني .."..هنا بالحوش حق السيارات .."..
فيصل :. أنت تبي جدي يذبحك ..."..
مشعل :. أجل وين نلعب ومافيه مكان هنا قرييب ...".
ملك وهي تضرب تركي :. وجع إحترمني أنا عمتك واكبر منك ..."..و
عندي الحل وش رايكم نطلع ونتعشى برا الليلة...؟
ركان :. والله جبتيها صايرة راعية أفكار ...وناخذ الريم معانا تكفيييين
.."..
ملك :. أكيد بناخذها لأنها هي اللي بتدفع حق العشاء بمناسبة سلامة
رلومه وعودتها للمدرسة .."..
وبعدين الفكرة كانت فكرة الريم بس أستحت تطلبكم وخافت تكلف
عليكم... ولا هي من زمان مشتهية تطلع وتتمشى .."..
فيصل :. عادي تطلب وحنا أخوانها وأن كنا فاضييين تبشر باللي تبيه
بس ماتخلي شيء بنفسها ......"..
ملك وهي تلف شعرها :. لاهي لو تموت وبنفسها شيء ماتطلبه من أحد ..."..
لسا ماتعودت على فقدة ناصر وأخواتها زيها بنفس طبوعها ..."...
تركي :. الله يعينهم والله فقدت الوالدين صعبة إذا أنا رجال ماتخيل حياتي
بدون أمي وأبوي ... وكيف وهن بنات ومحتاجات أم في كل حاجة .."..
ملك وبصوت متحشرج وعيون دامعة :. والله ماحد منهن توجع قلبي كثر
هالريم ..."..
محسن وقلبه زادت دقاته :. ليش فيها شي.... صاير لها شيء ...؟
ملك وهي تعدل صوتها :. تخيلوا تجلس معانا وتسرح وأحيانا ترمي
كلمات مانفهم منها شيء ... وشوي تشوفها تطالع مكان وماتفطن إلا
ودموعها على خدها ..."..وإذا شفناها وصلت لهالمرحلة... والله ان حنا
نبكي معاها .."..
صح إنها تجلس مع البنات وتسولف وتضحك وبس يروحون من عندها
تشوفها ترجع لحالتها ... وعندها خوووف مو طبيعي على أخوانها
الصغار لدرجة أن ياسر ورنوده ماينامون إلا بحضنها ومستحيل تنام
وهم وبعيدين"..
خالد :. الله يكون بالعون .."..
باسل وهو يطقطق بالكورة ...نبض قلبه أول ماسمع إسمها من هذاك
الموقف اللي صار بينهم بسبب ريناد ...وهي ماتطلع من مخه لاجا ينام
يتذكرها ولا شاف ياسر تذكرها ..."...
محسن :.بتروحون كلكم شباب ...؟..."...
الشباب والعيال :. أيوا ..."..
ملك :. وأنت يامحسن ؟.."..
محسن:. مادام ماحد قاعد أكيد بروووح ..."...
فهد :. وين تبون في مكان محدد ولا إحنا نختار ..."..
ملك :. شوفوا نبي مكان بري ونبي مانجي الا بآخر الليل ..."..
والأمهات ماتوقع يمشووون ..."..
مشعل:. أجل تم بس ماحد معايا بالسيارة غير بسولتي وركانتي
وخلودتي..."..
باسل وخالد وركان طبوا على مشعل وضرب بالمراكي ...
والحمد لله طلع سالم من تحت يديهم "...
..........................."...................... ............."............
ملك راحت وبلغت البنات اللي فرحوا جدا بالخبر ..."..
حور وهي تضمه :. فديت عمتي اللي حاسة فيني ..."..
وعد وهي تبوسها :. الله لايخلي دنيتي منك ..."..
دخلت على الريم اللي بالمطبخ وجالسة هي وعهود وسديم يحضرووون
شاي وقهوة ..."..
ملك جلست وهي تنادي الريم :. ريووووومه....؟
الريم وهي مشغولة تقطع الحلى:. يانبضها ..."..
عهووود :. قسم لو إنك رجال متزوجتك من زمان ...""...
ملك :. يدوووم نبضك يابعدي ... ترى العيال موافقين يطلعونا نتعشى
برى ..."..
ملك وهي تنادي سديم :. سدييم ...؟
سديم :. هاه ..."..
ملك:. هويتي في بير ..."..
سديم :.وهي مشغولة بالدلة وش تبين ياعميمة ..؟
ملك :. مابي شيء وبعدين عميمة حصرية لبنات ناصر بس ..."..
دخلت ريلام طايرة من الباب وهي تبوس العمة ملك :. فديتك ياأحلى
عميمة بالعالم ... جعلني قبلك وكانك حاسة فيني والله .."..
ملك وهي تضحك ومستانسة بنات ناصر بعد 3 أشهر من وفاة أبوهن
بدأن يتأقلمن على الوضع ..:. فديتك أنا ..."..
ملك وهي تقوم خلونا نجهز شاي وقهوة ناخذهم معانا أحسن من الشاي
حق الكوفي مايضبطونه ....
الريم :. خليهم أنا أجهزهم مع البنات ... بس أنتي خلي ياسر يدخل
ويتروووش الله يسعدك .."..
ملك:. طيب بقوله ...ولاتنسون تكثروووون الشاي للعيال عشان
مايروحونا بدري وشاي ثقيل للمدخنين ..."..
الريم :. أبشري ..."..
بعد ماخلصت من الشاي والقهوة راحت تجهز أخوانها ...
لبست رنودة وأريام بنت ملك نفس اللبس ونفس التسريحة لشعرهن
الريم وهي تجلس على ركبتها وتطوي الجنز حق ياسر :. أسمع ياأبوي
رح خذ جزمتك البيج أم رباط اللي بالجزامة اللي تحت عند المدخل وهات
جزمة سامي اللي زيها ...سمعتني .."..
ياسر وهو يحك عينه :. حاااااضر ...
جاء سامي ولد ملك اللي كانت الريم ملبسته نفس لبس ياسر
:.ليووووومه ... صلحيه لي ..."..
الريم :. أبشر يانبض الريم ...".. وهي تسولف معاه تعرف سموي اني
أحبك لأنك تشبه الشخص اللي أحبه ..."..
سامي :. وأنا بعد أحبك .."..
الريم وهي تضحك :. أدري إنك مافهمت ولا كلمة من اللي قلته..."..

.................."......................"........ ........"....................
بعد صلاة العصر ركب الكل بالجمس حق العيلة ..."...
محسن وهو يكلم العيال:. من يسوق بالبنات ..."..
فهد :. أنا ولاتحلمون ماني ناقص إزعاج .."..
ملك اللي سمعتهم ...:. أصلا محظوظ اللي بيسوق فينا ... بندلعه مع
الطريق شاي وقهوة وحلى واللي يبي .."..
باسل :. خلاص أنا أسووووق ..."..
ملك برررعب :. مجنونة أنا أخليك تسوق سيارة أنا فيها ...وبعدين أنا
أكلم هالأربعة ناقز غلط ليش ..."..
باسل :. مالت على اللي يسوي لكم خير .."..
تركي :. والله أنا تعبان من المستشفى ومشتهي النوووومة بس
الروووحة ماتتفوت ... وبنام بالسيارة "..
فيصل :. ضحك البنات العالي ماحبه وماراح ياخذن راحتهن معايا .."..
محسن :. أجل صفت القرعة علي .."..
ملك وهي تسحبه:. أصلا البنات طالباتك بالاسم تعال قسم بالله مانطفشك
وحور مسوية حلى ياخذ العقل ..."..
مشعل :. بدينا بالأغرائات .....
ركب الكل وكان آخر من ركب ميار وريلام والريم ... وهي تمد يدها
عشان يركب ياسر ..."..
باسل وهو يسحبه :. خليه يركب معانا .. مع العيال بيطفش مع البنات
"..
الريم برعب :. لاوالله مايمشي الا معاي أنتم الله يهديكم .... تسرعووون
... وأنا أخاف عليه.."..
محسن بهدوء :. خليه يمشي أجل مع فيصل وتركي وفهد والعيال الصغار
صقر وفارس وأحمد..."..
الريم وهي ترجع تربط الرباط حق جزمته وبصوت هادئ:. ماراح يرتاح
قلبي وهو بعيد بقعد أوسوس منه ..."..
محسن وهو يأشر لباسل :. خلاص روووح واسبقونا عند المحطة وعبوا
هناك واستنونا ..."..
ركبت الريم ورى محسن ... ياسر وهو مسوي نفسه زعلان ...انه ليش
يركب مع البنات ..."..
عهد وهي تكلم محسن أحسن انك جيت عشان ماأتغطى وبعدين نبيك
تسولف لنا عن هذيك البنت

وهي تبوس ياسر:. ياويل حالي على الناس الزعلانة ..."..
ياسر وهو يصد :. أنقلعي ..."..
الريم وهي تقرصه :. عييييب ..".
سارة وهي تمد له عصير :. خذ حبيبي ..."..
ياسر مطنش ..."...
ميار:. ريووومه والله زعلان ..."...
الريم :. يزعل ويطق راسه باطول ماسورة ...".. والله ماأرتاح إلآ وهو
جنبي ...".
ملك وهي تسوي مكان لياسر :. آسر تعال قدام جنب محسن ...بسولف
عليك .."..
ياسر مطنش ... ولا سامع شيء "...
الريم بصوت حاد وخافت :. لما يناديك أحد رد ...مو تطنش ..."..
ريلام:. خليه عميمة مسوي نفسه زعلان .."..
محسن وهو يضبط نظارته :. أفا من مزعل خوييي آسر ...؟
تعال قدام وإذا وصلنا للمكان خليتك تسوق ..."..
ياسر وهو يطير لقدام وبفرحة :. صدق عمو محسن .."..
محسن وهو يضحك عليه وهو يطامر فوق روسهن وهن يصارخن :.
صدق عمي آسر ..."..
ياسر بفخر :. أصلا أنا ردال " رجال"
سارة :. أقول محسن وش رايك تسولف لنا عن حبيبتك ...؟
محسن وهو يبتسم :. طيب قهوة... شاي... حلو... مو كذا وبعدين أنا
ماسقت فيكم لله أو أجر لا أبدا .... وعلى قولة باسل جتني إغرائات..."..
ملك وهي تشهق وبفمها بسكوت:. تححححححب ...؟
غالية :. ماتسمعين عهيد وهي تقول سولف لنا عن هذيك البنت ...؟
محسن وهو يضحك على شكلها :. شوي شوي لاتشرقين باللي تبلعينه
...وبعدين إيه أحب ليه وش فيها ...؟
ملك وهي تكح :. أحلف بالله ...ومن متى ...؟ ومن هي ..؟
ميار :. من زمان ...وسولف لنا عنها لما ودانا السوق ..."..
ريلام:. وماخلى كلمة حلوة ماقالها بحقها .."..
سديم :. والله وطلع خطير ولد عمي .."..
ملك وهي جالسة قدام وترفع يدها :. خلاص يامراسلات الأخبار وصلني
الموجز بس ...أبغى التفاصيل منه ... وهي تلف يمه وبحماس :. بسرعة
سولف..."..
محسن وهو يضبط الكاب :. وين القهوة أول ...؟
ملك :. عهد الكيس اللي عندك فيه ثلاجة قهوة طلعيه وصبي له ..."..
عهد :. عمة أنا جالسة ورى .."..ومايمديني ..
أنقز لكم قدام؟؟ "..
العمة وهي تلف تبي تشوف من ورى محسن :. خلاص أعطي الريم
القهوة وهي تقهوينا... وأنثبري مكانك.."..
القهوة وصلت للريم وهي تصب الفنجال :. سم يابو محمد ..."..
محسن وهو يمد يده وياخذ الفنجال:. سم الله عداكي ..."..
الريم :. والقايل .....
ملك وبحماس:. يالله سولف ...بسرعة ..."..
محسن:. تو القهوة ماوصلت حلقي ...."...
ملك :. بلا سماجة ...تكلم ..."...
محسن :. أعوذ بالله من لقافة الحريم ... وش تبين تعرفين ..؟
ملك :. أسمها... ومن هي ... ونعرفها ولا لا .."..
محسن وهو يهز راسه :. معلومات أساسية عنها ماأعطيكم ..."..
ملك :. خلاص قل أي شيء بس تكلم ... بسرعة حدي متحمسة ومن
كلامك بأعرفها .."..
محسن وبرواقة :. أتحداكي ..."..
اللي سمعته عنها إنها تعبانة من فترة.. جعل الوجع بعروووق قلبي ولا
يجيها ...
البنات بصاراخ :. وااااااااااو .".
ريلام:. لهدرجة تحبها لدرجة إنك تدعي لقلبك بالوجيعة ...؟
محسن :. تستاهل الروح والقلب وكلي أنوجع بس مايجيها شيء ...؟
ملك :. لاحالتك قاضية .. سولف ...سولف"..
محسن وهو يحس بأنفاس الريم عند رقبته لأنها قربت على طرف
المرتبة اللي جالسة عليها عشان تكون أقرب وتقهوي العمة .."..
محسن وهو يقول بقلبه " والله العظيم أن مابعدت بيصير شيء مو زين
أحس فقدت تركيزي .."
وهو يفتح عيونه على صوتها وهي تقول :. فنجالك..."...
محسن وهو يعطيها الفنجال بسرعة :. لابس قضيت ..."..
سكككت محسن فترة ... وبعدها
وقف على جنب وسحب علبة المويا ونزل من السيارة..."..
ملك انخرعت وتبي تنزل تشوف وش فيه أشر لها تبقى بالسيارة ..."...
رجع بعد خمس دقايق وركب السيارة بعد ماغسل وجهه وهو يطالع علبة
المناديل فاضية :. من معاها مناديل؟ .."..
ملك وهي تسحب من شنطتها وبخرعة:.محسن وش فيك عسى ماشر
..."..
سارة برعب وهي تقرب :. أمانة فيك شيء ..؟
محسن وهو يضحك وبكذب :. شكل القهوة معيونة ...".. ماتهنيت فيها

..."..


قررررربها ناااااار ..... وبعدها ناااااار


ملك :. والوكاد أنها عين باسل الله لايبارك بعدوه .."..
محسن :. اتوقع ...".
ملك وهي تنادي .. ريوووومه ..ماردت وباين أنها سرحانة .. وتنادي
بصوت أعلى الر يم .."..
الريم واللي باين انها صحت من سرحانها :. ياقلبها ..."..
ملك وهي تضحك :. ..."..بس تكفين غيري هالكلمة أخاف العذال
يحسدوننا ..".
ميار وهي تكش عليها :. مالت منك لها ..."..
غادة وهي تاكل شيبس :. مين العواذل ...؟
الريم :.آمررري عميمة بغيتي شيء ..."..
ملك :. ياربي على الذوق تعلمن يامالكن الصلاح .. صبي لي شاي جعله
ينحرق فيه عدوووك .."..
عهود:. أصلا غصب عنك تمدحينها من جت شالت البيت كله على راسها
.."..
ملك :. جعلني فداها هي وخواتها وأنتن.."...الله يحفظكن من كل شر
.."..
وعد :. أخيرا أحد دعالي .."..
ملك وهي تناظر محسن وهو يطلع السجاير :. أصب لك شاي؟؟
محسن :. لا مابي ...وهو يفكر أكيد بتصبه هي وهو مو متحمل وجودها
معاه بنفس المكان مايقدر يسكت وقلبه خلاص مو متحمل البعد أكثر ..".
ملك :. ترى الشاي ثقيل وبيعجبك ...".
محسن وهو ينزل قزاز السيارة .. عشان الدخان يطلع :. صبوا لي كاسة
.."..
ملك :.وعد ناوليني الدفاية ..صبت الكاسة وأخذها"..
عهد وهي تحط يدها على المراتب اللي قداام :. حسوووني كمل سالفتك
.."..عن حبيبتك ..تكفى .."..
محسن وهو ياخذ نفس من السيجارة :.مافي شيء أقوله إلا إني فاقدها
حيل ولاهي القريبة وأطولها ولاهي البعيدة وأنساها ..."..
الريم وبمداخلة :. شكل أفكارك تتنازع بين قلبك وعقلك ... لاتهمل عقلك
ولاتنسى حق قلبك ...
محسن ماصدق أنها تكلمت معاه:. وإذا القلب يبيها والعقل رافض ...؟
الريم :. العقل مايرفض الا بعد رفض هذا وهي تشير على قلبها .."..
محسن :. طيب وأن كنت حاتمي معاها بكل شيء زين ويجمّل ...وهي حاتمية بوجيعتها لقلبي ...".
الريم :. ما ظني توجعه من عمد ولا تقصد .."..
محسن :. علومها لحالها وجيعة ...يوجعني لما أسمع إنها مريضة
...أوفيها شيء ..".. ويحترق قلبي بناره ...
ماني اللي قادر أوصل لها ولا أنا اللي قادر أسأل عنها ..."..
الريم :. ماهو أنت اللي تتعدى خطوط حمراء رسمتها رجولتك .."..
وإن هي بنت اجواد ماهي بمتعدية سلومها وسلوم عربها .."..
البنات اللي فتحوا فمهم من الكلام اللي مو فاهمين منه شيء .."..
رهام :. لو سمحتم اتركوا لغة علم النفس هذي وأهرجوا زين عشان
نفهم .."..
محسن :. بنت أجواااد ومن روووس العرب وأطيبها .."..
الريم :. والنعم فيها وياحظها فيك بنت أبوها .."..
محسن :. مير هي ماتدري عن عشقي لها؟؟ ..."..
الريم :. أجل وجيعتك منك وفيك .."..
ولا تلومها عن علمن ماتدري عنه وماهو انت اللي يلوم بغير ذنب .."..
محسن :. قربها ناااار والبعد عنها جحيمها.."..
الريم :. بعض البعد خيره ... لا صار القرب مافيه خير..."...
محسن :. بس بالنهاية أنا رجل وعاشق ...".. لارجولتي تسمح لي
أتعدى حدودي ولابسمح لعشقي يتبع منعطفات هالرجولة .."..
الريم :. قضي الأمر الذي فيه تستفتي .. ووضعك حاليا بين

(العاشق محسن )..."..

و (الرجل محسن)..."..


ويارب إن كان فيها خير يكتبها لك وإن كان فيها شر يكفيك شرها .."..
سكت الكل ..."..وخيم الصمت وكل واحد يفكر بكلام الثاني .."..
سارة :. نبي ترجمة الكلام اللي قبل شوي .."..
الريم :. ماتعنيك هالترجمة بشيء ... ريحي راسك ..."..
ريلام :. والله مادري وش قلتم ..."..
محسن :. الأحسن إنكم ماتفهمن شيء .."..
ملك واللي فهمت كل الكلام :. وكلام الريم على متمه .."..بس ياعمتك
يا تعرف بسالفة حبك لها ..أو تطلب الله عنها ..."..
محسن :. الله يكتب اللي فيه الخيرة لي ولها .."..
ورجع يفكر في كلام الريم اللي باين منه إنها تذوووق نفس اللي يذوقه
....حاول يجرجر معاها بالكلام بس كانت تختصر وماتعطي إجابات
واضحة ..."..
يبي يسأل سؤال صريح بس خايف مايلقى جووووابه.."..
من هو اللي بقلبك يالريم ...؟
.........................."....................... ...."........................
.
. .
.
.
للكاتبة:/آنسه فلانه
.
.
. .

وصل الكل للمكان اللي على حدود الرياض ...".
محسن :. باسل وخالد هاتوا الشاي والقهوة .."..
فيصل وهو يفرش البساط :. بنااااام وبدووون إزعاج .."..
فهد :. ومادام مانت جالس معنا وتبي تنام ...ليش مانثبرت بالبيت ..".
فيصل :. وأفوت هالجو العليل ؟ .."..
ركان :. أهجد بس أهجد ...تريحنا .."..
فيصل وهو ينسدح : قسم بالله ياركين تقرب من البنات ولاتسوي لهم
شيء بذبحك وأدفنك هنا ...ساااااامع ..؟
ركان وهو يلف ويعطي وجهه للشباب ويشير على رقبته إنه بيذبحه:. لا
تخاف ماني مقرب لهم.."..
تركي اللي ضحك لما تذكر خوفها من الجني ... وهو يلتفت ويحاول يلمح
لو زولها بس للأسف ماشافها ..".."..
العيال جلسوا بجلسة وشبوا النار وقعدوا يسولفون ويضحكون .."..




والبنات إختارو مكان بعيد شوية عن العيال عشان يقدرن ياخذن
راحتهن..."...
حور والريم وملك وسارة وميار ورهام راحن يتمشن ..."..
وريلام وعهود وغادة اخذوا لهم بساط وجلسن بمكان بعيد مظلم وجلسن
يصارخن ويلعبن ..."..
وريلاف والباقيات جلسوا عند النار ..."..
ريلاف اللي كانت جالسة وحاطة دقنها على ركبها ... سرحانة وهي
ماسكة العود وتحرك النار ....
غالية:. لووووفي وخري عن الدخان أنتي فيك ربوووو....
ريلاف اللي كانت سرحانة ولاسمعت شيء ..."...
سديم وهي مشغولة تصب الشاي وبهمس لغالية :. خليها قسم ترى
العبرة خانقتها من اليوووم ... وتبي تبكي بس ماسكة نفسها ... ماأدري
ايش فيها ..؟
غالية :. عندنا أسبووع الجاي تكريم للمتفوقات وأمهاتهن وأنتي عارفة
أن ريلاف الأولى على الدفعة ...والأبله قالت لاتجون إلا ومعاكم أمهاتكم
وأعطت كل المتفوقات كل وحدة بطاقتين لها وللأمها عشان دخول الحفل
.."..وهي رافضة تداوم بيوم التكريم ..؟
سديم :. الله يكون بالعون عاد هي حساسة مرررة تجاه هالموضوع
.."..بكلم أمي
تمشي معاه حررام تفوت على نفسها فرصة زي هذي ..".. برووح أجيب
شغلة من السيارة وراجعة ..."..
سديم وهي تمد يدها لها :.خذيني معاك بدور جاكيت بالسيارة والله
برد.."..
عند ريلام وعهود وغادة ...
عهود وهي تشوووف صقر وأحمد وياسر وفارس متجمعين على
شيء...قامت وراحت لهم لقتهم ماسكين خنفس وقاعدين يلعبون فيه
...أمسكته على طول وهي تخبيه وراء ظهرها والعيال وراها قربت
ومالقت غير ريلاف عند النار كانت تبي حوور وتعرف إنها تخاف منها
...

" يالله مايخالف حتى ريلاف ماتحب الحشرات "
وهي تقرب وبحركة سريعة مسكت البلوزة ورمت الخنفس .."..
ريلاف أول ماحست بالشيء اللي يمشي بظهرها أطلقت صرخة وصلت
لأهل الرياض ...وهي تفز بقوة ..طلعيه ياحيواانة وبهستيرية طلعيه
ياحمارة الله لا يبارك فيك .."..
عهود اللي ماتت ضحك على شكل ريلاف وماقدرت تقووم من الضحك
..."..
أما العيال اللي وصلتهم الصرخة وهو يوقفون ويشوفون مكان البنات
كانت وحدة واقفة وتصيح بهسترية والثانية طايحة على الارض ..."...
قاموا العيال يتراكضون لأنهم مو عارفين وش صار ...
توقعوا أن اللي على الارض صاير لها شيء ...
وكان أول من وصل مشعل ..."..
ريلاف أول ماشافت العيال ...حاولت تمسك نفسها وهي تتغطى ..
مشعل وهو يشوووف عهود اللي متغطية وباين إنها ميتة ضحك ...:
وش فيه وش صار ..؟
عهود وهي تضحك :. مافيه شيء بس هي خوافة ..."..
ريلاف بغضب وهي تحاول ماتتحرك عشان الحشرة ماتتحرك :. الله
لايبارك فيك ياحيوانة طلعيها الله لايوفقك ..."..
مشعل وبغضب :. وش مسوية لها ...؟
وصلوا العيال الباقين........
فهد وهو يشوف عهود يالله ماسكة نفسها من الضحك وريلاف جلست
وباين أنه صاير لها شيء وهي تكتم صوت كحتها :. وش سويتي لها
عهود وببراءة :. ماسويت شيء .."..
تركي :. وكل هالصرخة من ولاشيء ..".
فهد :.منهي اللي جنبك ..؟
مشعل وبغضب :. بنت عمي ناصر وشكل أختك الخبلة حاطة لها شيء في ظـــــــ.."..
ماكمل كلمته إلا وهو يشوف ريلاف تطيح على كتف عهووود ...
عهود وهي توها تعرف حجم غلطتها نست أن ريلاف أذا خافت أو جاها
شيء يجيها ضيق تنفس :. وهي تضرب خدها لووووفي وربي أمزح
معاك قووومي وربي لاأطلعها.."
أنرعب ياسراللي كان يراقب الوضع من بدايته مع العيال الصغار وهو
يشوف أخته بهالوضع قرب والدموووع في عيونه:. لووووووفي
لاتروحين زي ماما والله أنا أحبك .."..لاتروحين وقام يبكي ..
فهد حزن عليه وهو يسحبه:. لاحبيبي مافيها شيء تعال أعطيك حاجة
تحبها ...
تركي وفيصل وهم يتذكروون كلام الدكتور لما تعورت ريلام .."..
الدكتور :. وحدة من الحالتين ...واضح انها تعرضت لعنف كبير جدا ..
وخاصة انها تعرضت لكسر ورضوض وخياطة جرح بـ12 رتبة "..
تركي :. والحالة الثانية ..
الدكتور :. ضيق بالتنفس ..بسبب الربو المزمن ...وخاصة انها اذا خافت
وانرعبت يضيق التنفس جدا عندها وماعندها انتظام على الادوية ..."..
تركي قرب بسرعة وهو يسحبها من يدين عهود :. عيال فارقونا خلوها
تاخذ هوا شوي هذي معاها أزمة ربوو...
مشعل طار قلبه من الخوف بس راح مجبر مو محرم لها وهو معصب
على عهود...سحب الغطوة وهو يشووووف وجهها وشلون بدأ يزرق.".
فيصل وهو يسحب غترته ويبلل طرفها بمويا :. عياااال هاتوا مويا باردة
ومد الغترة لتركي ..".
تركي بعدها شوي عن النار وهو يحط راسها على الأرض ... سحب
الغترة من فيصل وهويمسح وجهها فيها ويقووول
...مويا بارد ..مويا باااارد .. بسرعة
جا مشعل ومعه علبة مويا شبه مثلجة .."..
سحبها تركي وهو يفتحها ويغسل وجهها فيها ...
البنات كانوا راجعين من السيارة ...وهو يشوفن عهوود جالسة وريلاف
راسها بحضن تركي .. وفيصل بعيد شوي "..
غالية وهي تمسك يد فيصل وبرجفة:. فيصل إيش صار فيها ..؟
فيصل :. تطمني مافيها شيء أزمة ربووو ..
سديم وهي تسحب راسها من حضن تركي :. وش صار لها تو ماكان
فيها شيء؟ ...
تركي وبغضب وهو يوجه الكلام لعهود :. مزوووووحكن السامجة بغت تذبح البنت ..
بعدها بدقايق رجعت ريلاف لوعيها وطلعت الحشرة ...ورجعت لمكانها
وهي ساكتة ,,, ومفتشلة من عيال عمها ...

آنسه فلانه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

...
..
.
بعدها بدقايق رجعت ريلاف لوعيها وطلعت الحشرة ...ورجعت لمكانها
وهي ساكتة ,,, ومفتشلة من عيال عمها ...
عهود وهي تضمها من ورى :. قسم بالله أسفة لوووووفي والله
ماحسبتك تخافين أكثر من حور ..".
ريلاف بعصبية :. لو سمحتي وخري شوي ...حطيتيني في موقف
...يفشل مع العيال ...
عهووود :. خلااااااص والله آسفة .. وثاني مرررة هاتي بخاخك معاك ...
ريلاف :. وفيها مرة ثانية بعد ...؟

وصلت ملك والبنات .."..
ميار وهي تجلس :. حطوا حطب على النار والله أطرافي بردت من
التمشية .."..
الريم وهي تعطي العيال ظهرها وتخلع نقابها :.والله ماحد قال لك أمشي
ولا حد قال لك تحدينا بالركض .."..
ميار وهي تقرب رجولها من النا ر... مالت مو آوادم سيارات رياضية ...
ملك وهي تضربها بغطاء العصير :. قولي ماشاء الله يالدبة وبعدين ماحد
قال لك أمشي حافية ...
ميار وهي تحك مكان الضربة :. ووووجع ............ ماشاء الله ..
ملك وهي تشوف ريلاف وغالية على جلستهم أول ما وصلوا :. لا لا لا
مستحيل أصدق غلوي ولووووفي وأودي هاجدات وش صاير بالدنيا
..."..

عهود :.أودددي بعينك أرتاحي مافيها شيء بس قررنا نعقل صح
لوووفي ..؟


هاجر بلقافة :. أصلا لوووفي صارت تعبانه وعمو تركي وعمو فيصل
أعطوها مويا ..".
ملك برررعب :. وش صار ..؟
سديم البركة بهالاخت وهي تاشر على عهود :. بغت تذبح بنت أخوك ..
الريم :. تكلموا بسرعة ..؟
ريلاف :. ماصار شيء عهود مسكت خنفس وحطته بظهري ... وصار
لي ضيق تنفس .."..
ملك بغضب :. الله لايبارك بعدوك يا حماارة ..؟
ريلاف :. خلاص سامحتها ماحد له شغل ...
عهود وهي تضمها ...: فديت أحلى بنت عم بالعالم ..."..
ملك بتهديد:, عند مها ياعهيد ..".
عهود برجاء :. يرحم أمك ياعميمة والله العظيم أمي ماترضى شيء
عليهن ..".. قسم غير تفشلني .."..
غالية وترفع حاجبها :. تستاهلين ..

ملك وهي تلف وتطالع جهة العيال بعد ماسمعت صوت ضحكتهم ...
وهي قايمة :. يالله بروووح عند بناخيي ...يونسون أحسن منكم .."..
ريلام :. وجع يامليك وتسحبين علينا ..".
ميار :. الجلسة ماتحلى بدونك .."..
الريم وغرور مصطنع :. يكفيكم وجودي خلوها تطس .."..
سارة :. عميمة لاتروحين ...بالله خلينا نتسلى ..".
ملك وهي تكش على الريم:. مو لايق الغرور عليك أبدا .."..
الر يم وهي تطالع وتسأل :. وين رنووودة والصغار كلهم ...
ملك:. شوفيهم هناك عند العيال لا والشيخة ريناد بحضن محيسن .."..
الريم ::. حسبي الله عليها من بنت كان ماهي مفشلتنا بعيال عمي .. كل
يوم بحضن واحد ..
ريلام وبهدوء:. طبيعي جدا طفلة وإنحرمت من أم وأب ... بسن أكثر
ماتكون حاجة لهم فيها...وين تبيها تدور الحنان ... وعمامي كبار ومهي
جاسرة عليهم ولقت الحنان عند عيالهم وكثر الله خيرهم مو مقصرين
معها .."..يعاملوها أحسن من خواتهم .."..
وعد وهي تكمل :. وبعدين ريناد اسم الله عليها هادية بطبعها ...
غالية :. وتوها صغيرة وماهي عارفة لك شيء عيب ولاحرام .."..
الريم بألم :. والله العظيم إن حنا نحاول قد مانقدر ماأخليهم يحسووون
بشيء بس الأم مهما سوينا ماحد ياخذ ولاذرة من حنانها .."..
ريلاف كانت جالسة ومن الصباح ضايقة أخلاقها على سالفة الحفل وأول
ماسمعت كلام البنات ... قامت تبكي وهي تدفن راسها بكتف حوور ...:.
والله فاقدتها حيل ملك جلست على ركبتها وهي تمسح على كتفها :.
خلاص قلبي ... أدعي لها والله لو شفتيها وخيرتيها أنها ترجع وتعيش
معكم أو تبقى عند ربي .. بتختار ربي
.."..
ريلاف وهي تبكي :.والله من 6 سنوات وانا أعاني ... أشووف الامومة
بوجه حريم عمامي لما يضمون بناتهن ... لي ست سنوات ماحد ضمني
ضمة أم لبنتها .... أنطعن مية مررررة وانا أشوووف الامهات بالمدرسة
لما يجوون عشان بناتهم المتفوقات او الخريجات وضحكتهم واصلة
للسماء وأنا مالقى حد حولي .."..
البنات قاموا يبكون ....و الريم رفعت راسها فوق وهي تتمتم بكلام ...
خلاص ريلاف ...ادعيلهم .."..
ريلاف وهي توخر راسها عن كتف حووور وتكح :. بس كل اللي أقوله
يارب ترحمهم .. وتدخلهم جنتك .."..
وعد بمزح :. خلاص الحين تجيك أزمة ونبلش فيك ...
ريلاف وهي تمسح دموعها ..: لاخلاص... وآسفة إني بكيتكم"..
حور وهي تمسح دموعها :. عادي ... عادي أصلا صحة الدموع .."..
ريلام وهي تحط يدها على بطنها :. متى نروووح ..؟
غادة :. إيش فيك لووومي ..؟"..
ريلام :. بطني أحسه بيتقطع ...؟
سارة بمزح :. مداومة ...مداومة ...الله لايعوقك بشر ... تتعذرين وانتي
لك شهر ماداومتي ..".
ريلام وهي تضحك :. كشفتيني لا جد ماأمزح تعورني عشان "شعيلة "
بتقعد بضيافتي أسبوووع .............
رهام :. الله يعينك توها مفارقتني أمس .."..
ريلام :. قسم أحسها قطعت مصاريني .."..
وعد :. تحملي يأختك ...أجر وعافية .."..


"شعيلة " الدورة الشهرية يسمنها بهالاسم .."..عشان يسهل التحدث بها أمام العامة ..


ملك وهي تسحب يد ريلاف وتقومها :. خلونا نروووح نجلس عند العيال وربي غير نضحك من كل قلوبنا .."..
الريم :. لا صعبة عميمة ماراح ياخذون راحتهم وإحنا ماراح ناخذ راحتنا
..".
ملك :. أنا ولووووفي بنروووح ونجلس واللي تبي تجي ..".
قامت حور وسديم ووعد وعهد وميار وغالية وريلام .."..
والباقين جلسوا مع الريم .."
عند العيال بعد سالفة ريلاف :..
تركي وهو يضحك :. قسم بالله العظيم إنهم يفشلوون الواحد مايمسك
نفسه ..".
محسن :. باسل وخالد ومشعل وركان ... غيروا طبعكم هذا واثقلوا
واتركوا المزح والهبال لا ينسيكم ياها جدي بالعصا ...
فيصل :. والله لو يموتون مايتركون طبعهم ... وخاصة الحش ..
فهد :. لو تمر نملة حشوا فيها ..أنا أبعرف بس نملة ماشية بآمان الله يحشوا فيها ليش...؟
أميرة وهاجر وريناد اللي جوا يركضن وجيههم حمراء من البرد جت
أميرة وإندست جنب ركان وتغطت بفروته ...وهاجر سوت زيها وهي
تفتح فروة باسل عشان تتغطى ..."..
ريناد جلست جنب خالد على طرف البساط وهي تثني رجولها وتجلس
عليهم ...
وخشمها أحمر من البرد ..
خالد لف عليها يسولف لها وهو يسحب يدها ويدفيها على النار ثم يحطها
على خشمها ...
خالد اللي كان مامعه لاجاكيت ولافرووة :. ماشاء الله عليك أنتي حلوة ....
ريناد بخجل :. شكرا عمو خالد ..
هاجر بغيرة ماتحب احد يتهم بغيرها وهي موجودة وهي تقهر ريناد :.
أنتي ماعندك أخو كبير .."..
ريناد وهي تعدل جلستها وتحط يدها بجيبها :. إلا عندي ...
أميرة :. وينه طيييب ..؟
ريناد وهي تسحب يدها من جيوبها تعد على أصابعها العشرة :. عندي
آسر وصقروفهد وأحمد وركان وباسل وفيصل وتركي وفارس ومحسن ...
خالد وهو يمسكها من رقبتها .:وأنا ..
مشعل :.وأنا ..
ريناد ببراءة وهي تاشر على أصابعها ...: خلصوا يديني ...
ركان وهو يضحك :. خلصت الأصابع ولاكان حسبتكم .."..
محسن وهو يضحك ويفتح الفروة...:رنودة تعالي عندي ...
مأمداه يكمل كلمته إلآ وهاجر ناقزة
فهدوهو يضحك :. ياربي يالغيرة ..."..
هاجر :. مالك شغل وهو حقي أنا ...
محسن وهو يحاول يخلص هالطبع من أخته ...
يالله هاجر ورنودة وأميره نشوف من الأطول ..."..
قاموا البنات وصفوا واقفات .."..
الشباب وهو يشوفون أن مافيه أمل للمقارنة بين أميرة وهاجر وريناد
.."..
هن سمينات ومربربات وبنيتهم أقوى ... بينما ريناد أنحف وأصغر منهم
واللي يشوفها يقول هذي عمرها أصغر من خمس سنوات ووبنيتها
ضعيفة حيل وبياضها قالب على صفار .."..
مشعل :. رنودة حيل صغيرة جنب هالتريلات .."..
فيصل :. وهو يضربه بالفنجال قل ماشاء الله ..."..
ركان :. وهو صادق الوحدة تجيك تدحدر .. ويالله تمشي .."..
خالد وهو فاطس ضحك:. حسبي الله على عدوكم قولوا ماشاء الله
لايجيهم شيء ...."....
باسل :. والله محمد ولد ثامر أطول منها .."..
ركان وهو يشيلها :. بالله هذي إيش يأكلونها ...؟
تركي :. صفار بشرتها موطبيعي .."..
فيصل :. يبي لنا ناخذها نسوي لها فحوصات .."..
وجلسوا العيال يسولفون .. نامت أميرة وهاجر ..
مشعل :. ماشاء الله ماسرع نامن ..وتوهن يضحكن ..
تركي :. بزارين ومن يوووم وصلنا وهن يلعبن وتلقى اللعب هد حيلهن
.."..
فهد وهو يسحب الفروة ويغطيهن ... تخلوهن هنا ولا نحطهم بالسيارة
؟..
باسل وهو يسحب فروته ويغطيهم فيها :. لاخلهم هنا ... بس ندفيهم
.."..
محسن وهو يناديها :. تعالي رنودة ...
جت رنودة وجلست جنبه ...سحبها وهو ياشر لها تجلس بحضنه ...
جلست وماصدقت لقت لها حضن طوالي نامت ..
فيصل وهو ياشر لمحسن اللي يسولف لخالد :. طالع للي بحضنك ..
إبتسم محسن وهو يشوف ملامحها المستكينة .:. نااامت شكلها بعد
تعبانة ..".
ركان :. ماشاء الله هذولا شكلهن يطلعن النوم من جيوبهن ويحطنه
بعيونهن .."..
فهد:. حطها جنب البنات لاتتعب يدك .."..
محسن :. لاوالله مو حاس بوزنها أبدا ...".
باسل :. إيه ياماشاء الله خفيفة حيييل ...
......"......".........."......
. .
.
.
للكاتبة:/آنسه فلانه
.
.
. .

وصلت العمة ملك والبنات معها :. لنا مكان تستقبلونا فيه ولا نرجع
..."..
فهد ومحسن وهو يوسعون مكان للعمة .."..
فهد :. العين أوسع لك من المكان ... فوووتي .."..
دخلت ملك وجلست .."..
وعد:. وجع يامليك ...سحبتي علينا ..
باسل بعد مالمح ريلام اللي كانت واقفة آخر شيء وتسولف مع وحدة من
البنات وهو يقوم وياشر للعيال يجلسون بالجهة الثانية عشان البنات
.."..
ملك وهي تلبس جاكيت لقته مرمي :. مالي شغل فيكن خلاص حسيت
بالدفا ولاوحدة تحلم إني أقوم عشانها .."..
جلست حوور جنب..".. فيصل
فيصل وهو يهمس :. إيش فيها عيونك أنتي باكية ...؟
تركي اللي كان على يمينه .. سمع سؤال فيصل .."..
حور :. لا يمكن من دخان النااار .."..
فيصل وهو يرفع حاجبه :. لاوالله وصرتي تعرفي تكذبي ..."..
حور وهي عارفة إنها ماراح تخلص منها وهي تهمس باذنه :. لا بس
عشان البنات قالوا سالفة تحزن .."..
فيصل وهو يطالع ركان ....
ركان وهويشوفها تهمس باذنه :. وهو يرفع يديه والله اني بريء ...
ماقربت لها اليوم ..يمين بالله ماجيتها "..
وعد :. ياحرررام شكلك دايم اول واحد ينشك فيه ..؟
ركان :. شفتي كيف ..؟
تركي انقهر انه ماعرف سبب بكاها ...شاف البنات جلسن وبكامل
حجابهن .."..
ملك:. قوموا قهوونا ... حنا ضيفات ..
باسل وهو ينقز ويمسك الدلة ويصب قهوة :. تفضلي عمتي وضحى ..."..
ملك وهي تمسك الفنجال وتتكلم لهجة بدويه :. وين عمك الشيخ
يامحماس .."..
باسل وهو يجاريها :. راح يم المرعى يتفقد الحلال ياعمتي ... تبين منه
شيء؟ "..
وضحى :. لله مابي شيء بس لاراح الغدير علمني ...كود انه يدور
المزاييين هناك .."..
باسل :. يخسي ويعقب يلقى أحلى منك ..."...
وضحى وهي تشرب القهوة :. إيه صادق .."..
فهد وهو ميت ضحك :. ياخبل كيف قهوجي يقول لعمه يخسى ويعقب
باسل :. نسيييت .."..
محسن وهو يضحك :. صب ..صب قهوة للكل .."..
باسل وهو يلف القهوة للبنات ولما وصل ريلام صب فنجال ومده لها
.."..
مدت يدها تبي تاخذه .."..
عهد وهي تاخذه منها :. وجع ماتقولين هذيك عليك ...
ريلام بطفش :. ألا علي بس عاد فنجال ... مايأثر .."..
إنجلط باسل من حركة أخته :. خليها تتقهوى .."..
سارة :. فنجال بس ...ولاتشربينه وهو حار .."..
باسل نفسه يكب الدلة كلها على راس هالخبلة .."..
محسن فقدها ماهي بموجودة بس كيف يسال عنها..."..
فهد وهو يسأل غادة :. وين خواتك..؟
غادة :. هناك عند البنات اللي ماجوا .."..
محسن أرتاح نسبيا ... على الاقل مو جالسة لحالها .."..
ملك :. ماتعرف حتى تمثل يابسيل .."..
جلسوا يسولفون ويعلقون ...ويضحكون ...
بعد ساعة جت المجموعة الثانية من البنات ..:.
رهام والبنات وبهمس:. سلام عليكم ...
الكل وعليكم السلام ..:.
ملك :. اقنعني انكن ماخفتن .."..
غادة :. لا أبدا بس سمعنا ضحككم وجينا .."..
الريم وهي تجلس بين سديم ووعد .. وتكلم ركان "..
الريم بأدب:. بالله ياركان شيل لي رنوده وجيبها .."..
محسن من شاف زولها وهو عقله كله معها .."..
ماصحا الا على حركة ركان وهو يرفع رنوده من حضنه ..".
محسن :. وين تبي تحطها ..؟
ركان وهو ياشر :. أختها تبيها .."..
محسن وعرف انها الريم :. لا والله انها ماتقوووم ..".
الريم :. الله يهديك تتعبك .."..
محسن وهو مو مصدق انها توجه الكلام له .: لا تتعبني ولاشيء وهي
ماشاء الله صغيرة وخفيفة .."..
تركي تذكر وهو يسأل الريم :.رنودة عندها فقر دم ...؟
الريم بإجابة صدمت الكل :. إيه..".
فيصل :. غالبا فقر الدم مايجي الاطفال اللي بعمرها الا انه يكون وراثي ... فيه منكم أحد مصاب فيه ..؟"..
الريم :. أيوا ..أمي الله يرحمها والتوأم ريلام وريلاف "..
سارة بصدمة وهي تاشر للتوام :. أنتم فيكم فقر دم ...؟
ريلاف بهدوء :. أيه فينا ليش ...؟
تركي :. كم طلع دمها ..؟."..
الريم : قبل أسبوعين حللنا وطلع 7..."...
فهد بصدمة :. حاولوا تهتموا فيها ... عشان ماتتأثر النسبة وتقل
وتسبب لها أنيميا ...لا قدر الله ...
ملك وبعصبية :. من متى وليش ماقلتي لي ..
الريم :. من شهر ... تعبت علي بالليل ودقيت على عمي فهيد ووديناها
وسووا لها تحاليل ... وقالو فيها فقر دم .."..
ريلاف وبغضب :. طيب قولي لنا عطينا خبر..مو نكون آخر من يدري
.."..
الريم وبهمس :. أقصري صوتك... وبعدين اذا دريتي وش بتسوين لها
.."..
ريلاف سكتت .."..
فيصل :. وايش الأدوية اللي أعطوها...
الريم :. قالت له إسم الادوية .."..
مشعل :. فعلا مبين عليها التعب الله يحميها .."..
محسن وهو يمسح على شعرها حزن من كل قلبه عليها :. أهتموا فيها
وأعطوها تمر وخضروات...وخلوها تبعد عن أكل الحلويات وغيره
الريم بتعب:. ماتسمع كلامي ..وحتى الادوية ماتأخذها الا بعد مهاوشات ....
تركي : الله يشفيها لكم ..والأدوية أنا اللي بعطيها لها...
عهد وهي متحمسة وتبي تغير الجو :. وش رايكم نلعب لعبة.."..
باسل :. وش رايك تسكرين حلقك ...؟
ملك :. وجع بسيل خلها تقول اللي عندها نبي نستانس .."..
محسن :. وش لعبتك .."..
عهد وبفخر :. بما أني أحب الشعر .... وطالعة على بنت عمي الشاااااااعرة بنلعب لعبة أبيات الشعر ..".
الكل بأستغراب :. منهي الشاعرة اللي تتكلمين عنها ...؟
عهد:. آسفة إعذروووني ماأقووول ؟.."..
غالية :. أخس ياعهيد من ورانا اسرار هاه ......
عهد :. بتلعبون ولا لا ؟."..
فهد :. أيه تحمست .. بس وش اللعبة ..؟
عهد أقول بيت شعر وأنت تبدا البيت من اخرحرف انتهيت فيه أنا ..".
ملك :. يالله انا أبدا ...
شعوري لو يـمر عندك اكيد انك تبي تركع
تبي ترفع تعز نفسك تلاقي حضرتك ساجد

فهد :. مع إني مافهمت البيت زين بس الدور عندي ...

دمع هالوجه..أو كنه جمع في غيبته جرحين

.. وأنا عيني بدت تدمع على حزنه وتبكيني..

تركي :. صح لسانك ... عندي

يلي خسايرها كبيرة اعتبرها رصيد
بعض الخساير حرام تقول عنها جراح

فيصل :. صح لسانك ... بس الحرف حاء صعب...
حور اللي جنبه :. خلاص عندي ...

حبيبي لو تبي القمره عطيتك فوقها ثنتين

.. بعد لو تطلب النجمة أبنطق جيتك إضويت..

تركي :. صح لسانك ..
حور :. والقايل .."..
ركان :. ماعندي ماعند جدتي ..بس بعصر لكم مخي ...

تمشي بنا الاقدام والموت قدام

وميعادنا يا مفرق اثنين بعدين
الريم واللي أعجبها البيت بقوووة :. صح لسانك وبيت بمحله .."..
غالية:. أوخص حلو االبيت صح لسانك ....ياخوي ...

نادت ركان وصاحو الخلق لبيه
من زينها كل الخلايق ركااان
ركان :. يازينتس ياختي ... مشكورة
غالية:. ماقلت أسمك غلا فيك لا أبدا ... بس خفت أقول أسم ثاني
تنشبون لي .."..
عهد:. لا مانبي كذاخلاص أسكتوا والله ماعندكم سالفة .."..
الريم وهي عن جد ذبحها البرد :. مع أن الشتاء بيروووح بس لسا البرد
كانه بأوله ...
ملك :. صادقة ... عاد بالليل صدق برد...
خالد :. قربي سارووونة من النار عشان تتدفي .."..
سارة وبمزح :. وين أجي زحمة أذا بتتنازل لي عن مكانك ... بأجي ...
خالد :. لاحبيبتي أنا ماعطي حد مكاني وخاصة أن هالانذال كل واحد معاه
جاكيت وفرووة ... وانا لبسي خفيف ..".
سارة :. مالت عليك .. قلت الحين بيقووم ولد عمي ويضحي عشاني
.."..
خالد :. لاتكوني حبيبتي بس وأنا مأدري .."..
سارة بغرور:. هو حاصل لك أصلا ..".
ملك :. لاتكفين أسكتوا قسم بتبدأملحمة المناقرة بين سوووير وخوويلد
وماراح يسكتون ..".
خالد وهو يمزح:. هذا اللي ناقص أنا أحبك .."..
سارة :. ليش ياولد عبدالرحمن ؟... وبعدين مغنيني الله عن حبك ..."..
خالد وهو يعرف أن ولد عمه فيصل يبي سااارة :. يعني تعترفين إنك
تحبين شخص أخر ... لاتصدميني وتقولي إنه من الموجودين ....إعترفي
...إعترفي

سارة وبثقة :. الحب بقلب كل شخص ... وكل قلب وإختياره .."..
خالد :. يعني تعترفين إنك تحبين ...؟
الريم :. أنا ماقلت كذا ... مو شرط اني اتكلم عن الحب يعني أحب ...
خالد :. مادري بس اللي فهمته من كلامك الاول ... انك تحبين ...
الريم :. إيه أحبك ارتحت ...

خالد وهو يطالع ناحية فيصل :. ياحظ قليبك ياخويلد تحبك سااارة ..
وهو يضحك على ملامح فيصل المتضايقة ..".
سارة وهي ترمي ليه حجر :. حبتك جنية من خبلن ماتفتهم ... أسكت
أسكت أحسن لك ".
خالد :. بسكت نفسي لا أنذبح على يد شخص .. جالس هنا مو طايق
خشتي .."..
سارة:.طيب ياخويلد علمك ياصل للربع ...
خالد وهو ينقز :. لا تـكفين أحب راسك... كل شيء ولاهم ..".


"الربع" هي سديم بنت عمه يحبها من هي صغيرة وسارة كانت أكثر
جلساتها قبل ماتتغطى مع خالد وشلته ...وعرفت سالفة حبه لسديم .."..
وعد :. هيه أنتم ياديناصورات ..قوموا تدفيتم ولاأعطونا شيء ..وجع
ركان بعناد:. ماحد قال لك لاتجيبين جاكيتك .."..
وعد :. ماكلمتك ياقريّع .."..
الكل ضحك على كلمتها ... مسمية كل واحد من العيال باسم غريب "..
باسل :. نسيت إسمي ذكريني فيه .."..
وعد :. إسمك فصيّع .."..
محسن :. والله أسماء عليكم تحففة.."..
ركان :. طيب ياعيييييده .."..
ملك وهي تضحك:. قسم بالله الإسم لايق على وعد .....
ريلاف :. مشعل تكفى عطنا الفروة أنا وعهد والله جمدنا .."..
مشعل وماصدق ريلاف تطلب منه شيء:. خوذوهاتحت أمركم .."..
وعد : وجع يامشيعلوه وانا من اليوم اشحد هالخبل وأنت لابس فروة
وتحتها جاكيت ..وهي تنقز جنبه والله غير تغطيني معاك مالي شغل .."..
مشعل وهو ينزل الجاكيت ويحطه على أكتافه ويوسع لها مكان جنبه :.
تعالي ياسنفورة .."..
جلست وعد جنبه وهي تتغطى وتحر ركان.."..
تركي :على كثر أكلك ياوعيد ماتسمنين .."..
ملك وبغباء :. حتى صدر مافيه .."..
ضحكوا العيال ... وملك أنتبهت على كلمتها .. الغبية ... وعد انقهرت
وتفشلت من العمة ..
غادة وهي تهمس لغالية :. حرااام طاح وجهها .."..
غاليه :والله عمتك مفهية .."..
ركان وهو ينقذ الموقف :. زي وحدة عندنا بالبيت تلف الاخضر
واليابس ولا يبين وانا بس لو أمر جنب كنتاكي زدت 10 كيلو.."...
حور :. اكيد ماتقصدني ياركييين ,.".
ركان :. لا أبدا بس وحدة تشبهك .."..
ضحك فيصل :. خل حوريتي بحالها .."..
حور وهي تبوسه :.فديت اخوي اللي مايرضى علي بشيء.....
تركي .. إنصدم من حركتها وتمنى إنه يكون مكان فيصل ... طالعها وهو
يشوفها تناقر راكان ...
وهو يقول " قلبي ماعاد يتحمل بأخطبها بأقرب وقت "
ملك وهي تصب لها قهوة :. من معاها شيء حالي بنات ...؟
الريم :. فيه تويكس وفليك بشنطتي .."..
ماكملت كلمتها إلا والشعب كله قايم .."..
وصلت الشنطة وكانت بين عهد ووعد .."..
عهد وهي تعطي الريم الشنطة :. عطيني الفليك أنا اللي جبتها .."..
وعد :. لا والله انا اللي سبقتك عليها ..",.
الريم وهي تسحب الفليك ... وترمي الشنطة للعمة ..: بينكم ترى مامعاي
الا واحد ...
عهد اللي دزت وعد بقوة عشان تاخذه ... وبحكم صغر حجم وعد طارت
وطاحت بحضن ركان ... وصدم راسها بدقنه ...
وعد الي تفشلت وشوي وتبكي وهي تقوم وتشوف ركان حاط يده على
فمه وشكله طلع دم:. والله العظيم أنها هالغبية وربي مالي دخل هي الي
دزتني عليك والله العظيم إني صادقة .."..
ركان اللي كان شوي ويضمها وهو يشوفها وش كثر منرعبة وبهدوء
وهو يوخر يده :. لاماصار شيء صدمة عادية .."..
وعد وهي تشوووف الدم طالع من جهة شفته اليمنى وبرررعب :. والله
فيه دم ..".. وهي تطلع مناديل من شنطتها وتمدها له .."..
فهد بغضب :. وجع ياخذك ياعهد أيش هالدفاشة .... كل هذا عشان
بسكوت .."..
عهد بل مبالاة :. فليك فليك ...لو انه بسكوت اشوا .."..
ركان واللي كان يراقب وعد المرعوبة راحت وجلست جنب مشعل بهدوء
وهي شوي وتبكي من الإحراج وماسكة كتفها .. ماتعود يشوفها مستحية
العادة دايم تناقره وتاخذ وتعطي معاه وتغالطه باي شيء يقوله ولو كان
صحيح.. وماكان يحبها إلا على عشان هالشيء ..
إنصدم منها قبل شوي وهو يشوف لمعة الدموع بعيونها من تحت النقاب
وتعتذر منه ... وتمد له المناديل وتررروح تجلس جنب أخوها ...
.......................:":........................ ..:":..........................
.
. .
.
.
للكاتبة:/آنسه فلانه
.
.
. .



نررررجع للرياض ..."..
الجدوهو داخل البيت بعد صلاة العشاء .."..
الجد :. سلام عليكم .."..
الجدة نوره:. وعليكم السلام والرحمة ..".
الجد :. العيال ماجوا ...؟
الجدة نوره :. لا ماجوا ... كود انهم مايجون الا تالي الليل .."..
الجد :. الوقت بااارد وش طاريهم بهالمشية؟ .."..
الجدة نوره :. البنيات طفشانات وعمتهم طلبت العيال ووافقوا يطلعونهم
الجد: وكلهن راحن ...".
الجدة نوره:. كلهن من أكبرهن لااصغرهن .."..
الجد ..: الله يحفظهن ... هو عشاك جاهز ..؟
الجدة وهي تقووم :. الحين يجيك .."..
....................:":.........................:" :.............................

نرررجع للعيال والبنات .."..
مشعل بهمس وهو يحاول يخفف عنها :. وعوده وش فيك عادي موقف
عرضي مو هذا اللي دايم تناقريه وتسوي مشاكل معاه... وبعدن ركيييين
متعود على هالضربات .."..
ركان وبقصد :. بس والله ضربتها حيييل توجع .."..
"ماكان يقصد الضربة بمعناها يقصد ضربتها لقلبه وشوفته لدموعها
وهو اللي ماتعود يشوفها الا قوية وحاطه راسها براسه" .."..
مشعل :. تعال وأعلمك الضرب اللي يوجع صدق ..؟
وعد وهي تتألم من كتفها:. إلا ... بس مو بالشكل هذا أصدمه وأعوره
.."..
مشعل وهو يشوفها تمسح كتفها :. يدك صار لها شيء ؟.."..
وعد بهمس:. مشعل قرب المركى بسند يدي عليه إنفكت وماقدر أحركها
..."..
مشعل وهو يسحب المركى وبسرعة :. تركي تعال أرفع يدها ..كتفها
إنفك .."
تركي وهو يرمي الفروة مكانه ويقووم ويمسك يدها ويعطي العيال
ظهرها ومشعل ماسك كتفها :. تحملي شوي بس أطقها .."..
وعد وهي تعرف وش كثر توجع وهي تغمض عيونها : عااااادي بس
بسرعة والله توجع .."..
تركي طقها بسرعة :. خلاص خلصنا وعوده .."..
ملك بعصبية :. ووجع ياعهد ماتشوفين عورتيها... وعورتي راكان
.."..
عهد وهي ماظنت ان السالفة توصل لهالحد :. آسفة مودمزيل عيييده...
آسفة كونيل قريّع.."..
وعد وهي زعلانه :. عييييييدة بعينك يابخيتوه ...".
ركان وهو يضحك ...: رجعتي حقنا ......بخيته لايق عليها .."..
وعد واللي لو كانت بموقف ثاني ردت..... سكتت ....
ملك :. وين لسانك ياعييييده ردي ؟....
تركي وهو يجلس ويجّلس وعد بجنبه ويغطيها بفروته وبعتب لعهد :.
بالله كل شيء ولا وعوده تراها دلوعتي وحلا البيت وماأرضى عليها
تضحك وتسولف وتعطيكم جو إيه ... بس لاتأذوها وخاصة أن يدها
تتعور..."...
ميار :. لاتصدموني بأختي ماعرفتها .."..
فهد :. طيب ليش ماتسوون لها عملية ..؟"..
تركي:. سنها حاليا مايسمح لها بعملية الربط حتى تاصل العشرين .."..
محسن :. ربط إيش؟
مشعل :. عملية ربط ألياف ..".
فيصل :. أمم الله يشفك ... وحاولن تبطلن دفاشتكن .."..
باسل :. من ولادتها وهي معها ..؟
تركي :. لا ... وهي صغيرة طاحت على يدها من الدرج وبعدها كل
ماتعورت يدها ماتقدر تحركها ..".. ولازم أحد يطقها ...
مشعل :. وماحد يعرف غير أبوي وتركي .."..
..............:":......................:":........ ............:":..............

سارة وهي تشرب شاي :. محسن وش رايك تسولف لنا عن حبيبتك
..؟..
محسن وهو يضحك :. وأنتن ماعندكن سالفة غيرها .."..
ملك :. تكلم مالنا شغل .."..
ريلام :. صح تكلمت عنها بالسيارة بس كان النقاش بينك وبين الريم
ومافهمنا شيء .."..
محسن :. أحسن .."..
خالد وهو يصفر :. إدددددددددددددددددددددعس ..ولد عمي الضابط
يحححب والله موووووصيبة .. منهي اللي طيحتك على وجهك ...".
تركي :. والبنات يدرووون وحنا آخر من يعلم .."..
فهد وهو يمسك رقبته :. ياحمار وانا خويك وماأدري .."..
محسن وهو يضحك :. على مهلكم كنت بقولكم بس ماعطيتوني فرصة
.."..
تركي :. وأنا بعد أحب ..."..
باسل :. وأنا بعد .."..
ركان :. وأنا بعد .."..
مشعل:. وأنا بعد .."..
خالد :. وأنا بعد .."..
فيصل :. وأنا بعد .."..
عهد بإستهبال:. وأنا بعد ..".. ماأنتم أحسن مني ..
محسن وباسل :. نعععععععععم ...؟
عهد وهي تضحك :. أمممزح ....أمزززززح............ والله العظيم
دووووعابة... دووووعابة ..."...

البنات بصدددمة :. كلكم .."..
ملك وهي تضحك :. لا عيال إخواني غرقانين لشوشهم ...بالحب .... سولفوا... سولفوا ....."...
تركي :. مابها سوالف.... لارجعت خليت أمي تخطبها .."..
فيصل :. وانا بعد ... لاحد يسالني شيء ... لاني ماراح أجاوب .."..
وكملوا سهرتهم سواليف وطقطقة على الشباب .... بإستثناء الريم وحور
اللي تركت الجلسة بعد ماسمعت كلام تركي .."..
........................".......................". ..............":".............

حور بعد ماجلست بعيد عنها وهي تحط راسها بحضن الريم وبصوت
باكي :. سمعتيه إيش قال ....؟
الريم وهي تمسح على شعرها :. سمعته ...إنسيه الله موكاتبه لك ..."..
حووور وهي تبكي :. بس والله العظيم إني أحبه .."..
الريم :. يمكن خيرة لك .."..
حووور :. إبيه بخيره وشره ..".
الريم :. إطلبي ربك ينزع حبه من قلبك .."..
حور :. تتوقعين مين ... مننا ولا من بنات خالاته .."..
الريم :. الله يعلم ..."..
حور جلست تبكي والريم متضايقة على حال أختها وبنت عمها وأقرب
البنات لها ..."..
إثنين كانت عقولهم بالجلسة بس قلوبهم مع اللي ترك الجلسة .."..
تـــــــــــــركـــــــــــي ...ومـحــســــن...
على الساعة وحدة رجع الكل لبيته بعد سهرة كانت ممتعة للبعض وسيئة
للبعض الآخر .."..
.....................":":......................... ":":.........................
مــــــ4ــــــــخـرج:~

دقايق قبل لا نبدأ غلا..../ مستقبله مجهول
قبل لا نبتدي ودي تعلم كيف ....تنساني
لأني مستحيل اجلس معك حتى يدور الحول
ولا ظن اني من بني عمك بتصخيفك على شاني
لذلك ودي ادور لواقع مشكلتك...../ حلول
ولاصدم قلبك اللي له ثلاث ايام .... يهواني
تراجع عن قرارك او تراك بماحصل مسئول
وانا متعود انسى يوم افارق سيد......./ خلاني

آنسه فلانه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله ...
اليوم راح أنزل بارتين الخامس والسادس ...
أتمنى تستمتعوا فيهم ...
-
-
-
((أمانة لاتلهيكم عن صلاتكم ))
-
-
-
الــــــــــــجــــــــــــ الخامس ــــــــــــــــزء


مـــــدخـــ 5 ـــــــل:.~

الشمس لو تغرب وفية مع الشرق

ما خالفت والعقل منها ا/يتبلَم


جيتك أنا وعيوني الليلة الغِرق


عمر(ن)غدآ لليآس عنوة ا/يسلّم


رّدَّدْكفيف الحظ ما غنت الورق


ورقص جريح وداع كان يتظلَم .. !


........................."........................ .."...................."........................ ..
يوم الخميس بعد المغرب ببيت الجد البنات مجتمعات وبالمطبخ يتقهون ....
عهد وماسكة الكاميرا :. كلميني ياريمنا ..."..
الريم وهي تحط يدها على العدسة :. وجعوه ياعهد كم مرة قلت لك لا تصوريني ..."...
عهد زعلانة :. كل ماشفتوني مسكت هالكاميرا لازم تهزئوني ..."...
حوربعصبية :.فكينا من خبالك الحين عندنا سالفة مهمة ..."...
وعد وهي متربعة على الطاولة ولابسة تيشيرت هلالي وبنطلون أبيض وتاكل ماكنتوش
:. وش السالفة وانا أختكم ..."..
الريم متحمسة :. اليوم المبارة النهائية من الدوري ونبي نشوفها ..."..
وعد وهي تشرق بالقهوة وتنزل طيران وكانت لابسة تيشيرت هلالي :. نسيتها ..."..
الريم وهي تضحك عليها :. شوي شوي باقي نص ساعة ..."...
غالية :. بس التلفزيون الداخلي ... مافيه الرياضية السعودية ..."..
ريلاف :. عندنا المقلط فيه القناة .."...
ميار :.أجل قدام وإن شاء الله الفوز أهلاوي ..."..
غادة :. مالكم أمل ... الكاس هلالي .."..
عهد :. إعذرونا الكاس لنا ..."..
حور :. ومين يتحدى الشقردية ..."...
سارة:. نشوووووف .."... ابداعكم .."...
رهام :. يأهلاويات ترى جبت تيشيرتات أهلاوية ...
البنات :. وجع وينهن ...؟....
رهام:. بالكيسة اللي بغرفة التوأم ..."...
البنات طارن ودخلن بعد دقايق.. وكلهن لابسات بنطلون أبيض وتيشيرت أهلاوي .."..

" ملك - الريم – عهود - وعد – سارة - غالية "_______ هلاليات ..."...
" حور- غادة – رهام – ريلاف - سديم – ميار – ريلام "------------أهلاويات..."...
ملك:. أفا ... الأهلاويات عاملات حسابهن .."..
الريم :. وإحنا ...؟
عهود :. وعيد ووجع ليش ماحسبتي حسابنا معاك .."..
وعد :. هذا التيشيرت حق مشعل سارقته من دولابه ..."...
سارة :. عندنا بالبيت تيشيرتات لباسل هلالية كثيرة..."...
غالية :. أجل طيران لبيتكم وجيبي أربعة ..."...
راحت سارة ورجعت بعد عشر دقايق ومعاها التيشيرتات ..."..
لبسوا البنات بنطلون أبيض والتيشيرت بإستثناء الريم اللي كانت لابسة بنطلون بيج
وبلوزة تيفاني وفوقها التيشيرت وهي متلثمة بالشماغ الشبابي اللي دايم أبوها يلبسه..
دخلت الريم وهي ترقص رقصها الشبابي المعروووف عنها إجادتها له .."..
ملك وهي ترقص معاها :. عاشوا عاشوا ..."...
والباقييين يصفروون ويطبلون .."..
الريم وهي توقف :.خلاص شوووكرا أحرجتوني .."..
ريلاف :. أقول لاتجي جدتي وتشوفنا بهاللبس والله غير تمسخرنا مسخرة ..."...
سديم :. جدتي مسيرة وأمهاتنا معها مو جايين قبل الساعة 12 وقتها تكون المبارة
خلصت وغيّرنا وحتى العيال مو فيه والبزارين يعني ناخذ راحتنا .."..
تجمعوا البنات ليشاهدوا المبارة اللي بدأت وهن صراااخ وحماس ..."...
الريم – عهود - وعد – سارة – غالية سحبوا وسايد من الكنب وجلسوا عليها على
الارض ..."..
حور- غادة – رهام – ريلاف - سديم – ميار – ريلام جلسوا فوق على الكنب .."..
وبدأت المبارة والحماس والصراخ..."...
وعد :. لاغش المفروض كرت أحمر ..."..
ريلاف:. وليش ان شاء الله ..."..
الأهلاويات يصارخن بعد كرة كادت تدخل شباك الحارس ..."..
الريم وهي متحمسة وتصفر ..."...
عهود :. زمان ماشفناك بهالحماس ..."...
الريم بحماس فقدته بعد وفاة أبوها :. دوري ... دوري... ياقلبي ..."...
ملك :الريم رجع لها هبالها الشبابي المعروووفة فيه ..."..
غالية :. أذكر لما نشوف المبارة وعمي ناصر معانا ويطرد العيال ويروحون بيتنا عشان يشوفوها ...المبارة معاه غير .."..
وعد :. ماحد كان ينصفنا كثره ..."...
-
-
-
العيال اللي إعتذروا من العزيمة عشان المبارة النهائية....
وهم داخلين للسور اللي يجمع بيوتهم ..."..
فهد خلونا نتابعها بمقلط بيت جدي ..."..
محسن :. هناك أحسن وحنا متعودين نتابعها هناك ..."..
باسل :. إسبقوني وانا بجيب التيشرتات وأجيكم ..."..
ركان :. أعمل حسابي يابن عمي ..."..
خالد :. وانا..."..
مشعل :. وانا ..."..
عند البنات واللي سجل الهلال الهدف الاول في الدقيقة 44 من المبارة .."...
وعد وسارة يصارخون :. قووووووووول ...."....
الريم من الحماس فسخت التيشيرت وهي تقوم وترقص .."..
والأهلاويات يضربونهم بالوسايد ..."...
عهد وهي تصور الريم اللي ترقص :. أيوا عاشت بنت عمي ... الريم وهي تطالع
للكاميرا وهي متلثمة بانت عيونها الكحيلة وهي تقول لها لاتصوري.."..
كانت تبي تجلس بس لقافتها ماسمحت لها تجلس قبل ماتأذي أحد سحبت شعر ميار
وهي تشرد ... وميار وراها ..."...
فيصل والعيال كانوا بيدخلون على طول ظنا منهم إن كل البنات راحوا للعزيمة .."..
تراجعوا في آخر لحظة .. لما سمعوا الصوت .."..
تركي باستغراب :. فيه أحد ...
ركان :. علمي علمك ...شكل البنات ماراحوا كلهن "..
محسن وهو يتنحنح ... ماحد رد وهو يسمع صراخهن ..."..
إنفتح الباب وهم يشوفون الملاك اللي واقف ومتلثم بشماغ وهي مستعدة للشردة
وتقهر ميار:. تحركي يالدبة لهدرجـــ .."..
مياراللي وقفت وهي تصرخ : العيال جووو..."..
الريم وهي تلف للباب وشافت العيون كلها عليها وهي تسكر الباب بوجههم وتحط
رجلها .."...
البنات كلهن إنحاشن لما درن إن العيال فيه وخلوا المكان وراهم كانه ارض معركة مو
مقلط ....
ركان وهو ينادي :, ياوووولد ... ويعلي صوته ياووووووولد .."..
العيال اللي مفهييين من اللي شافوه وخاصة إن الباب لما إنفتح كشف كل الجالسات
وهن مانتبهن شافو ا صفين مشجعين ....
أزرق على الارض...."....
وأخضر على الكنب..."...
فهد :. منهي اللي تو طلعت .."..
محسن واللي عرفها من عيونها :.ماأدري.."..
وهو يقول بقلبه " رجعتي ياريم لحركاتك الشبابية .. ومقالبك ...الله لايطيحني فيها "
تركي :هالشماغ مو حق عمي ناصر ...؟
ركان :. إلا هووو ..."..
دخلوا الشباب وهم يشوفون كيف المقلط منلعن أبو جده ..."...
وعد وهي ورا الباب وتلهث :. وجععع أنتم وش جابكم ....؟
عهد بهجوووم :. ماتستحوون ماتتنحنحون ..."..
ريلام : مدرعمين كذا .."..
محسن وهو يشوف هجومهن:. وجع تنحنحنا ونادينا بس ماتسمعن .."..
غالية :. طيب نبي نكمل المبارة .."..
ملك :. تكفوون عياااال انتم شوفوها بالمشب .."..
فهد وبعناد وهو يجلس:. عاجبني هنا وبشوفها هنا..."...
ملك بغضب :. وجع يافهيدان الدب ... خلنا نشوفها بلانذالة .."..
وعد :تكفى حسوني نبي نكملها .."..
ركان وعرف اللي تطلب وعد :. عيال خلاص نشوفها بالمشب .."..
دخل باسل وهو يقول :. عيال مالقيت التيشيرتات .."..
سارة وهي تضحك :. أخذناها عساهم ياخذون عدوك ..."...
باسل بعصبية :. ومن سمح لك انتي وياها ..."..
سارة بكذب :. الريم اللي قالت لي روحي جيبيهم .."..
الريم إنصدمت من كذبة سارة وهي تمسك شعرها وتشده وسارة تصارخ وتكلم باسل :. والله
كذابة أإختك ... هي اللي جابتهم ..
سااارة وهي تصرخ : فكي شعري .."..
الريم وهي تشده زيادة :. تستاهلين .."..
باسل بتشفي :عشتي ريووومه بردتي قلبي فيها ..."..
الريم :. وأصلا أنا مو لابسة تيشيرت ..."..
ميار وتنكبها :. وتيشيرت مين اللي على الكنب ...؟
وعد :. ياكذبتس ياريم ..."..
محسن وهو يطالع جنبه شاااف تيشرتها سحبه بيده وقام وهو يقول :. يالله عيال
نشوفها بالمشب ماحب أجلس بمكان مو مرتب ..."..
قامو العيال .."... بعد مالبس مشعل التيشيرت وهو مستانس .... ويتمنى يفوز فريقها
.... مع إنه أهلاوي ...
رجعن البنات يتابعن اللي بقى ..."...
بعد ساعة إنتهت المبارة ... بفوز هلالي ساحق بثلاثة صفر .."..
سهروا البنات وبعدها كل وحدة راحت لبيتها ...وإنتهت إجازة نهاية الأسبوع "...







الصباح بدري بعد صلاة الفجر رجع الجد من المسجد ومعاه إثنين من العيال .."..
لقى الجدة تذكر الله على سجادتها والريم جالسة قريب منها بجلال الصلاة..".
الجد :. صبحكم الله بالخير .."..
الريم وهي تقبل راسه :. صبحك الله بالخير والرزق .."..
والجدة وهي تقووم :. يصبحك ربي بنعيمه .."..
الجد وهو يكلم الريم :. يابنيتي جهزي لنا الشاي والقهوة .."..
الريم وهي تفصخ الجلال وتبين من تحته بجامتها الحريرية ذات اللون النيلي
فتظهر ماأخفته من جسم ريّان وخصر منحوت وهي تلم شعرها
:. ابشر على هالخشم يابو ناصر ....
الجد وهو يبتسم لها :. أقري أذكارتس يابنيتي ... وحصني نفسك .."..
الريم :. أبشر ..."..
راح الجد للمجالس ..".
الجدة وهي تلتفت للريم:.أستحي على وجهتس تاقفين بهاللبس قدامه .."..
الريم وهي تضحك :. شكلك حبيتي البجامة خلاص الليلة تنامين فيها .."..
الجدة وهي تقووم وناوية على الريم :. والله لاوريتس شغلتس يابنت ناصر ..."..
الريم وهي تجلسها ... وتضحك... بنرجع نتناقر بس خليني أودي القهوة لجدي
لايستبطيها ثم يدخل ويهاوش .."..
الجدة :. أنقلعي ... ولاأشوفتس مرة ثانية بهاللبس .."..
الريم :. مافي هالبيت غير محارمي ..."..
الجدة :. روووحي وبعدين نتفاهم .."..
دخلت الريم للمطبخ ... تجهز الشاي والقهوة.."..
...........................":".................... ..................:":.........................
بالمجلس الخارجي ..."..
الجد وهو يجلس على الارض :. وش عندك يامحيسن ... لابس بدلتك ... ودوامك
مو بدري...؟
محسن وهو يقرب المركى للجد :. عندنا اليوم مداهمة وطالبينا الوحدة من بدري
بس بشررب فنجال قهوة واطلع لدوامي .."..
الجد وهو يأشر على فهد اللي من دخل غطى وجهه بشماغه ..وناااام :. وش له
جاي عندي مادام راسه فيه النوووم .."..
محسن:. ليه ياجدي هو أنت تبيه في شيء ...؟
الجد وهو يحط الراديو على أذنه ويدور تردد إذاعة القران الكريم :. لاياوليدي
بغيت أحد يرد لي الصوت ..
مير لاتمشي أنت ... جدتك بتجيب القهوة هالحين "..
إنشغل الجد بالراديو ومحسن قام يعدل حزامه ويتأكد من أسلحته وأن الذخيرة فيها
شاااف المسدس اللي أخذه قبل فترة من الريم .."..
وهو يتلمسه .. رجعه مكانه وهو يسحب المسدس اللي كان على فخذه ..ويتاكد منه .."..
سمع صوت الخطوات المستعجلة أستغرب هذي ماهي خطوات جدته العجوز .."..
توقع أنها الشغالة جايبة القهوة والجدة وراها ...
رفع راسه مع إقتراب الصوت .. إنصدم وهو يشوفها داخلة ببجامتها وشعرها على جنب
وشايلة الصينية اللي باين إنها ثقيلة وهي تتأفف من غرتها ... طالع جهة فهد لقاه
بسابع نوومه .."..
إنسدح على أقرب مركى وهو يسوي حاله نايم عشان مايحرجها .."..
دخلت الريم ومن الصدمة بغت تطيح اللي في يديها ..".. وهي تشووف كل
واحد بجهة... الجد وهو يأشر لها إنهم نايمين ..."..
الريم وهي تكلم الجد وبسرعة:.ليش ماقلت لي إن عندك أحد مو أدرعم كذا ..؟
الجد :. نزليهم وقهويني مايمتس أحد ..."..
الريم وهي تنزل القهوة وتطلع :. والله ماأقعد لو يقووم أحد منهم وأنا بهاللبس
لا حجاب ولا شيء .."..
محسن واللي كان من البارح الصدااع لاعب فيه ...
وهو يغمض عيونه بقوة .. ويضغط على قلبه اللي خاف من كثر دقاته يسمعه
الجد .."..
والله إن شوفتها بهالشكل موووووجعة ... سبحان من صورها ... جمال على
أنوثة طااااغية مووووجعة للي يشوفها .."..
مسك قلبه وهو يدعي عليه " يارب وقف هالقلب وريحني من هالعنا "
تعوذ من الشيطان وهو يسمع الجد يزهم عليه .."..
رفع راسه وهو يجاوب الجد :. بغيت شيء ياجدي .."..

الجد وهو يشووف كيف ملامحه متضايقة وباين إنه يعاني من شيء:. وش
فيك ياوليدي ... عسى ماتشكي باس ...؟
محسن :. سلامتك ... بس شوي صداااع .."..
الجد :. تعال ..تقهوى وقهويني معاك ...
تراها قهوة ماتتفوت ..."..
محسن وهو يسحب الدلة :. أبشر ..."..
تقهوى محسن مع الجد وبعدها طلع على دوامه وصورة الريم ماتفارق خياله .
بكل شيء صار يشوفها ... وكل مرة تكون أحلى وأجمل من المرة اللي قبلها ...
صح إنه مانسى شكلها وهي صغيرة .. تغيرت ذيك الملامح وصارت أنضج
وأوجع.
..........................:":..................... ..........:":.................................
دخل مكتبه وجلس وهو يفكر فيها وإيش راح يصير فيه لو تزوجت من واحد
ثاني .
دخل ماجد وهو يشوفه سرحان ...وهو يضرب على المكتب .."..
إنتبه محسن من سرحانه وهو يقول :. بدأالإجتماع ؟ ..."..
ماجد وهو يشوف ملامحه متغيرة :. لا لسا باقي ثلث ساااعة ... بس وش فيه
عاشق الريم يوجعه شيء .."..
محسن وهو يمسح وجهه بيدينه ويبتسم :. لا سلامتك بس صداااع ماسكني
من البارح... وحالف انه مايتركني .... والغلطان اللي يقول لك شيءمرة ثانية
.."..
ماجد وهويضحك :. سلامتك ... يوم شفت وجهك قلت شكل هالعاشق مانام
البارح.
محسن :. أقول أهجد أحسن لك لا أطلع وجع فجر اليوووم فيك ..."..
ماجد وهو يستعد للشردة:. أفا لهدرجة هالصداااع فيك ... ماعليك عندي
علاجك ...أسر تالي الليل لريمك وحط راسك بحضنها وخلها تسوي لك ذاك
المساااج اللي ينسيك علومك ...ومن عندي ماراح يرجع لك هالصداااع .."..

محسن واللي مسك أقرب ملف ورماه بس خسارة بالجدار مو فيه وبتهديد :.
دواك عندي ياللي ماتستحي ..."..
بعدها بساعة إنتهى الإجتماع واللي تقرر فيه مداهمة وكر لمهربي المخدرات
وراح تكون قيادة فريق المداهمة لمحسن القايد .."..
طلعت الفرقة واللي كانت مكونة من ثمان أشخاص ومن بينهم ماجد ..."..
شكر محسن القايد على ثقته وهو يسمع توصياته ..."..
الملازم سعيد :. والحين الفريق تحت يدك ... حاول تحافظ على أرواح الجميع
من الطرفين وما تزج بنفسك أو غيرك بالخطر ..."..
محسن وهو يضرب التحية العسكرية :. تامر طال عمرك .."..
الملازم سعيد :. وماأخترناك لهالمهمة إلا لنجاحاتك في سابقاتها ..."..
محسن وهو ياخذ سلاحه وأغراضه :. وإن شاء الله أكون عند حسن ظن
القيادة والله يحمي هالوطن من كيد حساااده .."..
الملازم سعيد :. اللهم آمييييين ..."...
محسن أخذ أغراضه وإنصررف .."..
طلع ولقى الفرقة كلها برا تستناه ...أول ماطالع ماجد ضحك ماجد .."..
محسن :. دواك عندي يالبايخ .."..
ماجد وهو يحط يده على كتفه :. صقيقي أنت من المتوسطة ...وأكيد ماراح
تزعل وتراني أمزح .."..
سليمان أحد الأفراد :. ذليت أم أمه على هالصداقة وتراني كنت معه من
الإبتدائية ...".. ماسويت زيك ..."..
محسن وهو يوخر يده:. مسوي يمون الأخ..."...
راشد وهو يضبط كابه العسكري :. أمش أنت وياه ورانا مهمة ماتدري ترجع
منها ولا ماترجع .."..
محسن :. وجع أنت ووياه ترى أنا القايد هنا ...
زايد :. تحرك واللي يرحم أمك ..."..
ماجد :. أحسن شيء سووه إنهم حطوالاصدقاء في فرقة وحدة ..."..
فواز :. صادق والله .."..
أعطاهم محسن الخطة والخطة البديلة ... وهو يشرح لهم ... الوضع
محسن :. مانبي أي مخاطرات .."..
فواز :. الله يشرفني بالشهادة في سبيل هالوطن ..."..
راشد :. مأنت بسابقني لها .."..
محسن :. الشهادة شرف لأي واحد يلقاها ... وخاصة للرجال هالوطن ..."..
ماجد : صادق ..".
محسن الخطة وعرفتوها باقي نطلب الفرقة المساعدة في حال الطوارئ...
............................:":................... .......:":..................................
عند حور والريم بالجامعة ..."..
الريم :. اليوم كانوا عندنا الصباح .."..
سارة وهي تلبس نظارتها :. إستغربت بالعادة مايطلع محسن إلا وهو مصبح
علينا بس شكل عنده مهمة ولا ماطلع بدري ..."..
جتهم صديقتهم مرام ..."...
مرام :.صباح الورد ..."..
الريم وسارة وحور :. صباح الخير .."..
مرام :. بنات واااه متحمسة للرحلة اللي اليوم .."..
حور:. وأنا أكثر منك .."..
الريم وهي تطالع بملامح حور وتهمس لسارة :. ماتلاحظين وجهها مصفّر ...؟
سارة :. هي من درت بعلم تريكي وهي ماهي بخير ..."..
الريم وبنفس الهمس :. مو لهالدرجة عاد تهمل صحتها عشانه ..."..
سارة :. خبلة ... من يفهمّها ..."...
حور:. ومتى الرحلة ؟
مرام وهي تطالع ساعتها:... الساعة تسعة الرحلة .."..
سارة :. خلونا نقرأ لنا كلمتين شان نعرف إيش نسوي .."..
مرام :. صادقة والله ... أنا قريت البارح الخطوات لسحب الدم وتحضير العينة .."..
حور:. الله يستر ... كتابة تبشر بس تطبيق ماأظن إني اقرب للدم ..."..
الريم :. ذاكري وأنا بساعدك .. لا تخافين .."..
مرام :. الله يخليكم لبعض ... ياليت عندي بنات عم زيكم ..".
سارة:. ماعندك بنات أعمام ؟..."..
مرام :. عندي بس عمرها 8 سنوات ..عمامي كل ذريتهم عيال .."..
حور :. الله يعينتس ...
وقعدوا البنات سوالف لحتى وقت الرحلة .."..
.........................:":...................... .........:":............................
أم ثامر :. أنا رايحة لخالتي ياريوف تخاويني ...؟
ريوف وهي طالعة:. بأخلص عندي غسيل ...وألحقك .."..
أم ثامروهي تعلي صوتها :. تراني أخذت ألين معاي ..."..
ريوووف :. طيب خالتي ... ساعة وألحقك .."..
...........................:":.................... ..........:":.............................
طلعوابنات الجامعة للرحلة المقررة مع الدكتورة ...
وعلى أساس هالرحلة بيتحدد إمتحان المادة العملي .."..
وصلوا للمستشفى .."..
تلقوا شرح مبسط لكافة مايتعلق بالمستشفى من أقسام وأجهزة وغيرها .."..
مدير المستشفى :. ونتشرف بوجود بنات الوطن يخدمون بهالمجال .."..
الدكتورة زينب :. نشكر حضرتك يادكتور على المعلومات أنا شخصيا إستفدت
منها ... وأكيد طالباتي .. إستفادوا كتييييير ...
مي واللي كانت كاشفة وجهها والعباية مزركشة بدلع :. شوووكرا جدا
يادكتووور مرررررة إستفدت ..".
الدكتور وهو يغض بصره :. لاشكر على واجب يابنتي .."..
حوور بهمس:. ياربي ماتخاف ربها ذي ريحة العطر وصلت للي بالعناية
المركزة .
الريم :. الله يهديها ويستر عليها .."..
مرام اللي كانت جنبهم :.الحمد لله على عباية الراس وش زينها... والله لو
ألبس ربع اللي لابسته زمان إخواني دافنيني..."...
سارة :. البلشة مو بس هي بنات كثير الله يهديهم ...
مرام:. كل شيء حرمه الله بالدنيا أحله بالجنة إلا العري... هو سبب خرووج
آدم من الجنة .."..
أنهى الدكتور مهاب محاضرته :. وبأرسل لكم إثنين من أفضل دكاترة
المستشفى ... وأثق بأخلاقهم جدا .."..
الدكتور مهاب وهو يشير للنيرس ويقرأ أسماء كتبت بالورقة اللي معاه :.
إستدعي الدكتور تركي القايد من قسم الجراحة ..."...
والدكتور مصعب العلي من قسم الأطفال ..."...
النيرس :. أوكي سير .."..
مرام بصدمة :. تعرفون الإسم اللي قاله الدكتور نفس إسم عيلتكم ..."..
الريم :. إيه الدكتور تركي يصير ولد عمنا .."..
سارة وبصدمة :. ومالقوا إلا المستشفى اللي تريكي فيها .."..
مرام :. خبلة أنتي يقول لك من أفضل الدكاترة الموجودين .."..
حور شافت تركي والي كان لابس بالطو أبيض وبنطلون أزرق فاتح ومنزّل
الكمامة وبيده كوب ويسولف مع اللي جنبه وهو يبتسم والغمازات باينة
والسكسوكة مرتبة وكأنه عارف أن فيه أحد بيجي . .."..
مرام بمزح : لا ..... أدووخ أنا وهالغمازات ..."..
حور بعصبية :. إنثبري بلا قلة حيا ..."..
مرام:. بدينا الغيرة ... لايكون حاجزته .."..
حور :. لا حاجزته ولا شيء بس هو عصبي وخليه يلمح بنت تتميلح شوفي
وش يسوي فيها ..."..
مرام :. خسااااارة .."..
سارة :. لايغرك شكله تراه مغرور بشكل فضيع جدا .."..
وصل الدكتور تركي والدكتور مصعب وهم يسلمون على الدكتور مهاب ..."..
د/مصعب :. إيش فيه دكتور مهاب طلبتنا ..."..
د/مهاب وهو يشير على جمع البنات :. طالبات فرع الأحياء بالجامعة مسويين
زيارة للمستشفى .. لإجراء سحب وتحليل عينات الدم والتعرف على الأجهزة
الموجودة..."..
د/تركي:. الله يحيهم .."..
الدكتورة واللي باين إنها أعجبت بتركي وبتميلح :. ربنا يبارك فيك .."..
حور : ياليل أبو لمبة هالحين هاذي تتميلح ولا وش وضعها ..."..
مرام بضحكة :. ماتنلام ولد عمتس حليوة..."...
الريم :. إيه هين والرجال بيخطب قررريب ..."..
حور واللي جاء الموضوع على الوتر الحساس حست إنها بتبكي وتذكرت
سالفة خطوبته للبنت اللي يحبها:. خلاص فضوها سيرة ... بنخلص ونمشي ...
الدكتور مهاب وهو يقرأ الأسماء المجموعة اللي مع الدكتور مصعب
والباقين مع الدكتور تركي :.
الريم
الجوهرة
بسمة
تهاني
حور
حور :.فيه أثنين حور ...تقصد حور من ..
الدكتور :. انتي حور مين ..."..
حور :. حور الفارس ...
الدكتور وهو يطالع الأسماء:. اللي عندي حور فهيد القايد ..".. وكمل الأسماء
تركي واللي كان الكوب بيطيح من يده "معقولة بنت عمي فهيد رفع راسه
وهو يحاول يلمحها ماشافها..."..
توزعت المجموعتين .."..
أنهت المجموعة اللي مع الدكتور تركي عملها بدري..."..
وطلعوا البنات مع النيرسز يتعرفون على الأجهزة المتطورة بالمستشفى ..."..
عند الدكتور مصعب ... واللي بقت حور وكم بنت معاها .."..
د/ مصعب :. ياأختي بسرعة ..."..
دانة :. مستحيل ألمس ذا القرف ... ولو كان الدم ملوث ...؟
د/ مصعب بطولة بال :. وحتى لو كان ملوث ماراح ينتقل لك من اللمس ...".
دانة برعب :. قلت لك مستحيل ألمسه ..."..
دخل تركي وهو يتكلم بكل عملية :. محتاج شيء دكتور مصعب...؟
مصعب واللي من شاف تركي تنفس الصعداء :. هلا جيت وجابك الله ...
خلصت مجموعتك؟ ...
د/تركي وهو يبتسم :.أنتهيت وإستطلعوا كافة المستشفى فريق إستخبارات الله
وكيلك مو بنات ..."..
د/مصعب :. غش أجل ... حاطين الدلوعات كلهن عندي ... تعال ساعدني باقي
نصف المجموعة .."..
تركي وهو يلبس القلفز :. تامر ... العينات جاهزة ...؟
د/ مصعب :. إيه جاهزة ....."....
البنات اللي انهبلوا على الضحكة تركي وكلهن راحن للبنش اللي يشتغل عليه
..."..
حور وهي تهمس للريم :. ولد عمك شوي ويتشقق من الوناسة ..."..
سارة وهي تضحك :. حرام عليك .... ظلمتيه ..."...
الريم :. وش تبينه يسوي لك طيب ...؟
حور بألم :. ماأبيه يسوي شيء..."...
سارة :. ريومه خلينا نطلع نتمشى شوية بالمستشفى ..."..
حور بفجعة :. وأنا .."..
الريم :. إذا خلصتي إلحقينا ..."...
حور :. بلا نذالة أنت وياها إستنوني ..."..
سارة :. تستاهلين ليش ماخلصتي العينة حقتك بدري ..."..
الريم :. تكفين حور بنروح لقسم الحضانة بنشوف البزارين الصغار .."..
ونرجع لك مو مطولين .."..
حور بتهديد :. عندك بزارين بالبيت ماشبعتي منهم ..."..
الريم :. عندي بس ماعندي مواليد وذولا عشقي ..."..
حور:. إنقلعوا ربع ساعة وتجون ؟..."..
سارة :. وش ربع ساعة مايمدينا ناصل حتى الدور الرابع ..."..
حور بعصبية :. خلاص إنقلعن ... الله لايردكن..."..
الريم بمزح :. وش تبين فينا والقمر هنا ..."..
حور :. وش فايدة وجوده وهو مو حاس بوجودي ..."..
سارة:. لاتسيئين الظن حورية وبعدين مروومه ماشفناها كانت مع مجموعة
تريكي ..."...
حور وهي تجلس على أبعد كرسي :. إنقلعي أنتي وياها ..."..
راحوا سارة والريم ... وبقت حور .."..
تركي وهو يكلم البنت :. شوفيها تحت الميكروسكوب وبتشوفين الخلايا
الموجودة والصفائح ..."...
البنت بتميلح :. ماشوف شيء ..."..
تركي اللي أخذ يطالع متأكد أن العينة كانت واضحة .. ماحس إلا والبنت
لاصقة فيه.
إنصدم منها وهو يوخر وكتب ورقه وأعطاها لها توصلها لمصعب راحت البنت

لمصعب ..."..
مـــــــــــــــ 5 ـــــــــخرج :.~

ومادامني عشت الزمن دوم محروم
شيصير لوضحكتها كم...../ ساعه ؟

آنسه فلانه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

-
-
-
ألـــــــــجـــــــــــــــــــزء السادس :.~


مــــــــــــــ 6 ـــــــــدخل:.~

رزيـت نفسـي واتـظاهر قـويه..
يـعني كـأني مـاتاثـرت ..../بفـــراق

......................:":......................... .:":........................:":...........

عند حور واللي إنقهرت من حركة البنت ..."...
شادية وهي تجلس جنب حور :. كيفك حورية ..."...
حور :. بخير ...كيفك ..."..
شادية :. الحمدلله بخير ...ماجاء دورك لسا؟.."..
حور :. لا قاعدة أستنا ..."..
شادية :. شفتي حركة رنا قبل شوي مع الدكتور تركي ..."..
حور بقهر :. إيه شفتها ... عادي ناس ماتستحي ..."..
شادية :. بس حرام والله حتى الدكتور إنصدم منها وماكمل شغله معاها حولها
للدكتور الثاني ..."..
بعد ساعة تقريبا ..."... أنتهت ومابقى إلاشادية وحور ومعاهم أربع بنات ..."..
د/مصعب :. الله لايبارك فيهن والله مايستحن ...؟
د/تركي وهو يبدل القلفز :. مو كلهن تعاملت مع كذا وحدة ماشاء الله أخلاق ..."...
د/مصعب وهو يضحك :. أنت دايم حظك حلو مو مثلي طاااايح ..."..
وهو يكمل باقي ست بنات خذ ثلاثة وأنا آخذ ثلاثة ..."..
وأطلب لنا عينات من المعمل لأنها خلصت....
د/تركي :. طيب هم حاطينها على كثر البنات ...
د/مصعب :. أنكسرت كذا عينة ..."..
د/تركي :. طيب..."... وأنا بعد ناقص عينة ..."...
د/مصعب وهو يقسم اللي بقن بيكون معايا :.
- شادية عبدالرحيم
- بيان سالم
- هدى طارق
والباقيين مع الدكتور تركي ..."..
تركي واللي ماكان يعرف أن حور فيه ... ظنها طلعت مع الباقيات .."..
وقفوا البنات اللي مع تركي ...وكل وحدة تحلف على الثانية ..."..
د/ تركي :. تراه إختبار وبتسونه كلكن ... وحدة تطلع بسرعة ...
أسماء :خلاص دكتور أنا أول ..."... وبدأت تحضر العينة وخلصتها في عشر
دقايق وطلعت ..."..
حور اللي تقدمت بعد أسماء وهي تشوف عينات الدم والقلفزات والمناديل
المرمية على البنش وكلها دم .... حست نفسها بتدوووخ ماتتحمل شوفة الدم
.. وهي تتمسك باللي وراها .."..
د/تركي مو عارف إنها حور :. إيش فيها ...؟
الجوهرة وهي تسندها وتجلسها على الكرسي :. ماأدري ..."...
د/مصعب وهو يرمي القلفزات بالزبالة –الله يكرمكم -:. يمكن هبوط بالضغط
تركي ومايدري ليش ذكرت حور على باله ..."...
الجوهرة وهي تكلم حور :. أجيب لك مويا أختي .."..
حور :. لا عادي ... ماتحمل شوفة الدم عشان كذا دوخت .."..
الجوهرة وهي تتركها :. ماتشوفين شر .... بسوي العينة وأخلص زوجي من
اليوم يدق علي .."..
حور :. الشر مايجيك حبيبتي .."..
خلصت الجوهرة وطلعت وخلصوا البنات اللي عند مصعب باقي هي ....
مصعب وهو يطلب من النيرس تنظف البنش حقه لأنه إنتهى ......
تركي اللي كان جالس على المكتب ... يستناها قرب مصعب منه ...
مصعب :. وش عندها جالسة هالأخت لاتحسب نفسها ببيتها ...؟
خلها تخلص ورانا مليووون شغلة بعدها ..".
تركي :. وش أسوي لها .... وبعدين أصلا مافي عينة..."...
مصعب مو مشكلة اسحب لك عينة دم ..."..
مصعب وهو يطالع كشف الأسماء ويسألها :. أيش إسمك أختي ...؟
وهي تجاوب :. حور فهيد القايد ..."...
إنصدم تركي وهو يشوف مصعب يطالع فيه ..."...
تركي واللي ماتوقعها أبدا تكون موجودة وبهدوء :.... بنت عمي .."..
حور تعبت وهي تدق على البنات ومايردون ومابقي بالغرفة إلا هي واربع
نيرسات والدكتورين ..."...
د/ مصعب :. طيب أختي تفضلي عبي بياناتك وخلصي العينة .."..
حور :. وهي تاخذ الورقة عبت البيانات وسلمت الورقة..."...
حور :. وهي ناوية تطلع ..."..
د/مصعب :. وتحضير العينة ؟.."..
حور بجمودبعد ماحست بنظرات تركي :. ماراح اسوي العينة ...
دخلت الدكتورة زينب :. بئا إيه ياحور ماصديئاتك خلصوا بدري .."...
حور وهي تضبط نقابها :. ماراح أسوي العينة .."..
الدكتورة زينب :. دي عليها ربع درقات المادة يابت .."..
حور وهي ناوية تطلع :. إن شاء الله لو أحمل المادة ماعندي مشكلة ..."...
الدكتورة زينب :. مش حتخروقي .... إلا بعد ماتسوينها .... تغلبي على خوفك
يابنتي ... لا تعتبريه إختبار إعتبريهوش تحدي لنفسك ... وبعدين إنتي دلوئتي
بت صبية ... بأول حياتك ومستحيل الدم يسوي لك مشكلة.."..
حور وهي تجلس مستسلمة :. بس تساعديني .."...
الدكتورة زينب :. من عينيا .."..
تركي إستانس كثير إن الدكتورة قدرت تقنعها ... والدكتور مصعب إستدعوه
لقسم الأطفال ..."...
الدكتورة وهي تلبس القلفز :. حساعدك بالعينة الاولى والتانية انتي اللي راح
تعمليها ..."...
حور :. طيب ..."...
د/ زينب :. فين العينات يادكتور ؟.."..
د/ تركي :. خلصت .."..
حور :. أحسن ..."...
د/ زينب وهي تضحك :. هتعمليها ... هتعمليها... لو اضطر وأسحب لك عينة
من دمي ... وأنتي اللي هتسحبي العينة من دمي "..
د/ تركي بمبادرة :. العينة تنسحب مني ..."...
د/ زينب :. يالله دا الدكتور كتر خيره تبرع لنا بالعينة .."..
جلس تركي على الكرسي والنيرس تجهز الأشياء اللي راح يتم فيها سحب الدم ..."..
قربت حور وهي تتحدى نفسها إنها تعدي هالإختبار على خير ..."..
رخى جسمه على الكرسي ... وهو يشوفها واقفة والدكتورة تشرح لها كيف
تضرب الإبرة وتسحب عينة دم بسيطة ..."..
حور :. بس أخاف أفشل وأعور الشخص الثاني .."..
د/ زينب :. توكلي على ربنا ... وبمزح .. ماتخافيش دا إبن عمك مش هيضرك
لو عورتيه .."..
حور بهمس :. ضرني وأوجع لي قلبي ..".. ايش فيه ضرر أكبر من كذا
..."...

قربت وهي تحاول تكون عمليّة قد ماتقدر وتنسى سالفة البنت اللي بقلبه..."..
شافها قربت وقلبه قام يتراقص من الفرح ... مد يده على ذراع الكرسي وهو
يشوفها تمسك المسحة والإبرة قربت وهي تمسك ذراعه .. وقلبها زادت دقاته
حاولت تكتم أنفاسها بقد ماتقدر ....
حس بيدها الباردة على يده وهي تحاول أن عينها ماتطيح بعينه .."..
غمض عيونه وهو يتذكر شكلها لما كانت بالمطبخ الخارجي والجني ..."...
سوت المسحة وهي تقرب الإبرة .. ودخلتها بقوة .... عادية بالنسبة لتركي
وبخبث منه سحب الإبرة بسرعة عشان الدم ينزل ..."...
تركي وبألم مصطنع :. عوررتيني ..."...
حور إنفجعت وهي تشوف دم قليل طالع من مكان الإبرة:. آسفة والله ماشفتك
أنا قايلة من اول ماراح أسويها بس هالخبلة أقنعتني ..."...
وهي تجلس على ركبتها وحاطة مناديل على الجرح ..: والله مو قصدي
أوجعك.
إستمتع بشكلها لما شافت الدم وإنخبصت وتحسب الغلط منها ... وإستانس
أكثر لما جلست على ركبتها وماتركت الجرح .."..
حور وهي تكلمه :. أيش أسوي هالحين ..."..
تركي بكذب ويبي قربها أكثر :. وهو يسند راسه ويمسك ذراعه المصابة من
فوق جنب يدها :. أمسكيه حتى يوقف الدم .."..
حور :. طيب خلها تجيب شاش او شيء نلفه عليها ..."..
تركي واللي كلم النيرس وطلب منها شغلة ثانية .."...
بعد مرور عشر دقايق .. طالعت وجهه شافته مغمض عيونه وراخي راسه
وهي تتأمل في تقاطيع وجهه اللي تعشقها ... نزلت عينها لما تذكرت إنه يبي
بنت ثانية وكأنها هالحين بس تأكدت أنه مو لها وهي توخر يدها وشافت الدم
وقف:. آسفة
يابو سعد على اللي صار وبمزح ... شكلي ماينفع أصير دكتورة؟ .."..
تركي فتح عيونه على صوتها وهو مستمتع بوجودها بنفس المكان :. لا أبدا
فاشلة من الدرجة الأولى ... بس دكتورة قلوب أتوقع ينفع لك ..."...
حور بهمس مووجع وصل له :. خلني أداوي قلبي بالأول ثم أداوي غيري ..."..
إنصدم وهو يسمع همسها مستحيل تكون تحب أحد وهو يبيها .."..
...............":".............................":" ........................:":.............
في بيت الجد :.
تجمعوا الأمهات كلهن مع الجدة والجد وريوف معاهم .."..
أم ثامر :. عن إذنك ياعمي إذا مو مرتبط نهاية هالأسبوع بعزيمة أو شيء نبي
نروح المزرعة ..."..
الجد :. لا أبدا ماعندي شيء ..."...
أم تركي :. نبي نوسع صدورنا ونمّرح هناك .."..
أم فهد :. ونعزم خوال بنات ناااصر ..."...
الجد :. تم نهاية هالأسبووع ونسوي لنا تويس من غنم خالتس .."..
الجدة :. وليه وأنت ماعندك تيوس .."..
أم فيصل وهي تضحك :. يالله عاد من يسكت هالاثنين .."..
.........................:":....................:" :........................:":......
عند محسن والمجموعة اللي معاه تمت مداهمة الموقع وإعتقال الموجودين ..."..
بس الشيء اللي ماكانت الفرقة تدري عنه .. إنهم طلبوا فزعة .."..
فواز وهو يدخل آخر واحد مكلبش ركبوا الشباب بإستثناء فواز... ومحسن
اللي تأخروهو يعاين الموقع ..."..
راشد :. تمت المهمـــــ ..."...
ماكمل كلمته إلا وهو يسمع صوت طلق ناااري .."..
محسن وهو يسحب سلاحه وينسدح وبصراخ :. هذولا معاونيهم شباااب
حاولوا قد ماتقدروا ماتتاذون ولا تأذونهم نبيهم أحياء ..."..
وتم تبادل إطلاق نار كثيف لمدة ثلاث دقايق ..."..
إنسحبوا الشباب لموقع أشر عليه محسن ... بإستثناء فواز اللي تأخر يعبي
سلاحه وهو يمشي جته إصابة بالرجل ..."..
الشباب وهو يسمعون صرخة فواز ..."...
محسن وهو ينادي بأعلى صوته إحموا ظهري ... تقدم وهو يزحف ويسحب
فواز اللي لسا بوعيه وهو يطلب فرق المساندة والإسعاف .."..
سحبه لحتى وصل للشباب... صار إطلاق النار يزيد شوي شوي .."..
محسن وهو يقرب مع الفرقة لمحاصرتهم بعد وصول الفرق المساندة ..
أول ماشافوهم يقربون صار إطلاق النار كثيف وعشوائي محسن جته
رصاصة طايشة في كتفه .."..
ماجد وهو يصرخ :. محسسسسسسن .."...
محسن وهو يأشر له يكمل مع الباقين .."..
نصف ساعة وإنتهت هالمعمعة ... "...
ماجد وهو يدور محسن وفواز ..."...
شافهم شايلينهم لسيارة الإسعاف ..."..
وهو يقرب شاف محسن ساكن بالسرير ولا حركة ...انرررعب وهو يسأل
المسعف أيش فيهم ..."..
المسعف :. الحمد لله كلهم بخير بس نزفوا كثير ولازم لهم نقل دم ..."..
.......................:":........................ ..:":...........................:":.......
عند البنات بالمستشفى طلعت حور بعد ماخلصت العينة بمساعدة تركي
وهي تسولف لهن عن اللي صار .."..
سارة وهي تضحك :. والله لو أنه يحبك ماسوى هالشيء صدقيني ..."..
حور :. إيه باين هالحب ...
الريم:. سالفة اللي الإبرة شيء ثاني ليش ماخليتي النيرس تسحب ؟..."..
حور :. ماااااادري ..."..
سارة وهو تأشر للبنات :. مو هذا فيصل ولد عمي اللي مع تركي .."..
الريم :. إلا هو .."..
حور:. أي والله أخوي فيصل ..."...
بآخر السيب صادف تركي فيصل ..."..
فيصل :. وينك يارجال من اليوم أدورك ...؟
تركي :. كنت هنا ..."..
فيصل باستغراب :. وش جايبك معمل التحاليل..."..
تركي :. جابوا بنات من الجامعة مقررهم العملي تحضير وتحليل عينات دم
كنت معهم ..."..
فيصل :. أكيد طلعوا عيونكم ..."..
تركي :. لا مو كلهن ... ومعاهن بنات عمامي ..."...
فيصل:. مييين من البنات ؟..."..
تركي بكذب :. شفت بقائمة الأسماء الريم وحور وسارة .."..
فيصل وبفرحة :. سااارة هنا ؟ ..."..
تركي وهو يضحك :. لا حالتك قاضية ماسألت حتى عن أختك ياللي ماتستحي .
فيصل اللي إنحرج :. لا مو قصدي بس...
تركي :. فاهمك ... فاهمك هي اللي تحبها... صح ؟ .."..
فيصل :. صح عليك مايفوتك شيء .."..
طيب خلصوا البنات ولا لسا..."...
تركي :. ايه خلصوا ... يتفرجون على المستشفى .."...
شوي وسمعوا صوت إزعاج وإستنفار برا ... إستغربوا الوضع ... وطلعوا
شافوا سيارات شرطة واقفة ومعاهم حالتين إصابة .."..
تركي :. عسى ماشر بس ..."..
فيصل :. إن شاء الله مافيه شيء كايد .."..
دخل المسعفين وهو يسحبون الأسرة معاهم وهم ينادون طلق ناااري... طلق
ناااري...
البنات اللي قربوا بعد ماشافوا الزحمة ...
الريم:. لمحت محسن اللي على السرير وهي شايفته اليوم الفجر بنفس البدلة
وتعوذت من الشيطان شكلي أتخيل ... وهي تلف على البنات ...
سارة اللي قبضها قلبها من شافت اللي دخل أول واحد ولبسه نفس لبس
أخوها محسن....
ومحسن اليوم طالع بدري ماعطاها مخها فرصة تستوعب اللي صاير اللي
وهي تشوفهم يسحبونه بالسرير الثاني .."..
أول ماشافته قربت بسرعة وهي تناديه ..."..
سارة وببكى :. محسن ...محسن ياخوي رد علي أنا سااارة ..."...
المسعفين :. شوي ياأختي حالته حرجة ...ودخلوه الطوارئ "..
الريم وهي تسحبها ... خلاص هدي سارووونه مافيه شيء .."..
سارة وببحة :. كذااابة ماتسمعينه يقول حالته حرجة ..."..
ماجد اللي دخل وشاااف فيصل وتركي واقفين ..."...
تركي وتجمدت كل أعضائه عن الحركة :. ويش صاير لمحسن ياماجد ..."...
ماجد وهو يحاول يهديهم وهو يشوف اللي وراهم تنادي بإسم محسن :.
رصاصة طايشة في كتفه .."..
فيصل وهو يفكر مستحيل لوصار شيء لمحسن إيش بيصير فيهم وبأمه وأبوه
وأخوانه وسااارة... إنفجع وهو يتذكرها لف وشافها جالسة على الأرض قريب
منهم وتبكي في حضن الريم ..."..
حور واللي تقطعت من الصياااح على محسن ...".. طلعت جوالها بتدق على
أبوها وعمها وتبلغهم ..."..
تركي وهو يسحب الجوال :. لا تدقين على أحد ..."..
حور وبغضب :. رجع الجوال... الولد بين الحياة والموت وأنت ماتبي تبلغ أهله
تركي بعصبية وهو فاقد أعصابه من حالة محسن .... نفسه يروح ويشوف
وش فيه بس مايقدر يخلي البنات لحالهم بهالوضع وخاصة بعد ماراح فيصل
:. أهدي
شوي وإن شاء الله مافيه الا الخير ..."...
حور وبهسترية :. أنت ماشفت الدم اللي على جسمه ..."..
تركي :. خلاص هدّي وكوني أقوى من كذا عشان سارة ..."..
حور وكأنها تذكرت سااارة .. لفت ووقفت عندهن وهي تهديها مع الريم .. "..
رجع فيصل بعد عشر دقايق وهو مستعجل:. محتاجين نقل دم لمحسن
والمستشفى مافيه فصيلة دمه ..."..
الريم بإنقاذ للموقف :. ايش الفصيلة ؟..."..
فيصل وهو يطالع الورقة :.- o
الريم وهي تضبط نقابها :. أنا - o
ماجد : وانا بعد ..."..
تركي :. خلاص ياريم ماجد يكفي ..."..
الريم :. يمين بالله ماحد بمعطيه غيري ..."..
فيصل والوضع مايحتاج نقاش وأشر للريم تمشي مع النيرس ونادى ماجد :
تعال معي محتاجين دم كثير لانها نزف فوق الساعة .."..
دخل العمليات..."...
البنات وهم واقفين يستنون الدكتور.."..
الريم وهي تكلم سارة :. إدعيله بدال هالبكي اللي مو نافعه ..."...
حور:. سارة قومي معايا غسلي وجهك ...
فيصل:...."... خلنا نبلغ عمي بنته وولده كلهم هنا ... ترى بيزعل
بعدين .."..
تركي وهو يشوف أفراد الفرقة جايين :. خلنا نتطمن على وضعه أول ..."..
بعد ربع ساااعة طلع الدكتور وهو يبشرهم إنه بخير والعملية اللي بكتفه
نجحت ...... وفواز أستخرجت الرصاصة من رجله ووضعه حاليا ممتاز ..."...
سجد فيصل وماجد وتركي وباقي الفرقة شكر لله اللي رجع لهم محسن وفواز بخيير ..."...
تركي :. فيصل رح بشر البنات وأخته ..."...
راح فيصل وتركي دق على أبوه وأعمامه وجده يبلغهم باللي صار..."..
بعد ساعة تجمعت العايلة كلها بالمستشفى ..."..
أم ثامر واللي طاح حيلها من سمعت الخبر وهي تمسك بيد تركي :. بشوف
ولدي بس دقيقة وأطلع الله يخليك .... ويحفظ غواليك .."..
تركي وهو يشوف حالتها ويقبل راسها:. ياخالتي والله إنه طيب بس إصابة
خفيفة .."..
جلست أم ثامر وهي تحاول تتماسك قدام بناتها وتشوف سارة وعهد يبكون :.
إدعن له مو تبكن بكاكن مو فايدة بشيء..."...
الجد ويكلم فهد : خذ خالتك والبنات وجدتك للبيت المستشفى كله رجال..."..
سارة وهي تقعد :. أنا ماني رايحة مكان قبل ماأشوفه ..."..
أبو ثامر بعصبية :. كلكن على البيت قلت واذا صحى علمناكم ..."..
الكل نفذ كلام الجد وراحوا ..."..
أم ثامر وهي تقرب لفيصل وتقبل راسه :. تكفى ياخالتك إن صحى علمني
سألتك بالله .
فيصل اللي كان جالس وقام وهو يشوف باسل المتلثم يسندها :. وهو يبوس راسها ...
أفا عليك ياخالتي أنتي ماتطلبيني أنتي تامري وإذا صحى وعد أول من يكلم
أنتي تطمني بس .."..
عهد وصوتها رايح من البكي:. أمانة فيصل لاتنسى .."..
فيصل وهو يشوف سارة واقفة ورى أمها والريم وحور ساندينها :. أبشري
بس أنتو تطمنوا وإدعوا له ..."..
راح الكل للبيت...
.........................":"...................... :":.....................
ريلام :. خلاص هدي عهد وربي مادريت انك حساسة ..."..
عهد ببكى :. ماشفتي شكله ...
ميار :. إدعيله ... هذا اللي بينفعه هالحين ..."..
عند الأمهات ....
غالية وهي تعطي أم ثامر كاس المويا ...
أم ثامر : تسلمين .."..
أم فهد :. تعوذي من الشيطان ومو صاير له شيء بإذن الله .."...
أم تركي :. إستودعيه الله الذي لاتضيع ودائعه ..."...
أم فيصل :. وهذا مكتوب له ... وأجر أن شاء الله ..."...
..........................":"..................... .........:":...............................
بعد المغرب صحى محسن وهو يسأل عن فواز وباقي الفرقة .."..
الجد واللي كان خايف كثير على أغلى أحفاده:. كيفك ياعيون جدك ..."..
محسن وبصوت مبحوح :. الحمد لله بخير ..
وتطمن أبوه وعمامه عليه ... وسلموا عليه باقي الفرقة ...وطمنوه على فواز ..."...
فيصل اللي دق على أم ثامر وكلمت محسن وتطمنت عليه ,,",,
ام ثامر وهي تكلم فيصل :. روووح الله يحفظك من كل شر ويعطيك ماتتمنى ..."...
فيصل اللي فرح من فرحتها :. آميييييييييييين .... وياك ياخالة ..."..
وصل الخبر لكل اللي في البيت وفرحوا عشان أم ثامر وبناتها .."..
.....................":".......................":" ....................":"................
الساعة 1بالليل صحى محسن وكان عنده فيصل وماجد .."..
محسن :. وين أبوي وجدي ...؟
ماجد وهو يقبل أنفه :. سلامتك أخيرا صحيت ماعرفتك خيشة نوووم ..."..
فيصل بابتسامة : ولد عمي مو حق نووم بس الشكوى لله شكل المخدر أثر فيه
.."..وجدي وعمي حلفنا عليهم يرجعوا البيت من الظهر وهم فيه .."..
محسن :. طيب أنت وياه حسابكم عندي بس خلوني أطيب .."..
دخل باسل وخالد وركان ومشعل ..."...
ركان قرب وهو يقبل انفه :. لا ماشاء لله عليك .. أبو سبع أرواح ماتموت
بسهولة .."..
خالد وهو يسحبه ويقبل انفه وجبهته :. ماتشوف شر وجعل اللي فيك في ركين .."..
ركان وهو يضربه بقوة على كتف :. وجعععععع ... ياخويلد ..."..
مشعل وهو يقبل أنفه جبهته :. ماتشوف شر يابو مشعل وجعله في خويلد
وركين ..."وهو يكلمهم أقول انت وياه ازعجتم الرجال وهو مريض كملوا برا .
خالد :. خف علينا يالعاقل ..".. وبعدين من قالك بيسمي مشعل من زين إسمك
عااااد..."...
باسل كان آخر واحد والفاجعة لسا مأثرة فيه قرب وهو يضمه ويقبل جبهته
خشمه وكتفه وصدره العاري...
وبصوت باكي وهو يضمه :. جعله فيني ولاتشكي من شيء ياخوي .."..
محسن وهو يمسح على ظهره بيده السليمة وبمزح :. ماعرفتك يأبو دميعة ....
مادام هذي دموعك وش خليت لأمي والبنات.."..
باسل وهو يضمه بقوة:. الله لايحرمني منك
العيال واللي حزنوا من الموقف ..."...
ركان وبهبال :. شفتم يدعي على نفسه مو زيكم تدعون علي...
خالد وبإستهبال :عادي ولو مااات عندك ثامر أكبرمنه ..."..
ماحس خالد إلا بالضربة اللي بغت تخترق بطنه ..."..
باسل ومشعل بغضب :. وأنت قبله ...إن شاء الله ..."..
خالد :. مو يدين قبضات حديدية ..."..
أمسكوه مشعل وركان وخالد ضرب فيه ..."..
فيصل وهو يهز راسه : مافيه أمل بصلاحهم .."..
ماجد وهو يشوف محسن يبتسم :. تحفة إخوانكم ... يطردون الضيقة غصب ..."...
ماجد وهو يكلم فيصل والعيال ...: روحوا عيال وراكم دوام بكرة وأنت فيصل .."..
فيصل : روحوا أنتم انا بقعد عند محسن ..."...
ماجد :. علي الطلاق ماحد بقاعد عنده الليلة غيري ...وهو ينعم صوته :.
أصلا بقول لحبيبي محسن سالفة خطيرة ..."..
ركان وهو يضرب كفه بكف ماجد :. تكفى عط محسن شوي من خفة دمك
.."..
ماجد :. عشان يذبحني ..."..
فيصل :. قلت لكم ماحد بيقعد عنده غيري ..."...
ماجد بجدية :. تراني حلفت بالطلاق ..."..
خالد :. بس أنت مو متزوج ..."...
ماجد بجدية :. بس خاطب .."..
فيصل وهو ياشر لهم :. لا أجل خلاص بنطلع .."..
محسن :. متى تبطل هالحلف مرة ثانية لاتحلف فيه .."..
ماجد: تعودت عليه وهو يسحب الكرسي ويجلس .."..
محسن :. وش السالفة اللي تبيني فيها ..."..
ماجد وهو يضحك :. وكانك عارف عن إيش السالفة ...",..
محسن :. بلا سماجة تكلم ولا إنقلع .."...
ماجد :. لا بتكلم ... السالفة تخص ريمك .."..
محسن واللي أعصابه فلتت : تكلم بسرعة وش فيها ...".
ماجد :. مافيها شيء شوي شوي على روحك ... وبخبث وهو يمسك يده
ويأشر على عروقها ..الدم اللي يلعب بهالعروق دمها .."..
محسن عقله وقف :.إيش تقصد ؟..."...
ماجد وهو يضحك :. ماخبرتك خبل .... بس بأشرح لك .."..
بنت عمك الريم تبرعت لك بدمها لما صار معاك نزيف وإحتاجوا دم ...لا...
والصدفة اللي مو مصدقها أنا ... أن حتى فصيلة دمكم متطابقة ...شيء غريب
صراحة "...
محسن واللي وهو مو مصدق إن دمها إختلط بدمه ..".. رفع يده يناظر
عروقها وهو يقول بقلبه " دمنا صار واحد متى على الله تتحد قلوبنا "
ماجد وهو يأشر له :. هيه وين سرحت ..."..
محسن:. طيب أنت فصيلتك مثلي ليش ماتبرعت لي ...؟..."...
ماجدوهو يقلدها :. حلفت يمين بالله ماحد بمعطيه غيري .."..
محسن وبفرحة :. أحلفك بالله قالت كذا ...؟..."...
ماجد :والله هذا كلامها ومازليت عليك بكلمة .."..
محسن :. أيش صار طول فترة وجودها ..."..
ماجد :. إسحبوا منها كيسين دم .... وعلى الظهر حلف جدك عليهن يروحن ..."..
محسن :. من وين وصلها الخبر...؟
ماجد :. أصلا لما وصلنا المستشفى كانت هنا هي وبنتين معها ..."..
محسن برعب :. ليش تشكي من شيء ...؟
ماجد :.ماأدري ...بس ريّح أعصابك ماكان فيها غير الصلاة على النبي .."..
محسن : وهو يطالع بعروقه وسرررح ...:..:..
ماجد وهو ينسدح :. أنام أحسن لي ماأنت معطيني وجه ماغير تتمقل بيدك
تراها يدك يدك ... لو يدها أشوا ..."...
محسن :. نم وفكني من شرك ..."..
ماجد :. أصلا بنم أجل بقابلك وأنت ماغير تطالع هاليد ..."..
..............:":...............................:" :......................:":................
الصباح جت العايلة وزارت محسن وسلمت عليه ..."..
كان متشفق لشوفتها وماقدر يسأل عنها ..."..
ماجد بعد مارحت العايلة دخل وبيده إثنين شاي :. وش بل أخلاقك مقفلة.....؟
محسن وهو يتغطى :. إنقلع وسكر الباب وراك ..."...
ماجد :. وين أنقلع الله يصلحك ...
محسن:.اجل ... إنثبر ولا أسمع صوتك ..."..
..............:":...........................:":... .................:":......................
بعدها بإسبوع طلع محسن من المستشفى وقرر الجد يسوي له عزيمة بمناسبة
سلامته في المزرعة نهاية الإسبوع ..."...


مـــــــــــــــــ 6 ــــــــــخرج :.

بين تقبيل الغياب وبين هزات الحنين...!

يرتعش حس الشموخ ويحترق فيه الوله..

-
-
-

Wâ3âD mâ âNsâK ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

وعليكم آلسلآم وآلرحمةة


موفقةة حبيبتي ف روآيتك

على آنوهه آنآ مو من هآويآت قرآءة آلروآيآت

بس آحس فيه تنآقض ف كلآمك بين آلمقدمةة وبدآيةة آلروآيةة


.."...طبعا اكبر نعمة علي بعد الاسلام هي اني "سعودية " وهالرواية تحاكي مجتمعي اللي عايشة فيه

بكل متناقضاته .. من حب وكره.. وخير وشر.. وبغض ومودة .. واسود وابيض ...


..."...روايةاحداثها لا تمت للواقع بصلة سوى أسمائها فيها الكثير من
اللاواقعية لارضاء خيالي فقط
...كتبتها
...لشغفي بالكتابة ...وأهديها
لحبيباتي ..صبايا غرااام ...




آتمنى تتقبلي نقدي

ب صدر رحب

دمتي








..........


آنسه فلانه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

آسفة على التأخير ...
المفروض البارت ينزل قبل أمس ...
بس كان عندي امتحان اليوم وخلصته الحمد لله..
واليوم بنزل 3بارتات ...
-
-
-
الــــــــــــــــــ 7 ــــــــــجزء
مدخل:.~

((كانك بعيد الله يقرب بعادك
وكانك قريب الله يقربك لي زود

................:":............................... .:":...................

بعد الظهر وصلت كل سيارات العيلة للمزرعة والبنات كل وحدة راحت مع أهلها لأن الجد منع تجمعهم بعذر ... إزعاجهن للي يسوق...
نزلن البنات والأمهات وهن يشوفن ... العيال اللي سبقوهم بالجية
... جالسين على بساط ومحسن اللي يده معلقة على رقبته ... دخلن
البنات بعد ماسلمن والأمهات جلسن يتقهون...
بعد وصول الجد والجدة والعمة ملك .."..
الجدوهو يجلس :. وين حبيبة جدها ..؟
الجدة وهي تتناول التمر :. داخل عند أخياتها ..."..
الجد :. نادوها لي ..."..
ملك :. يابوي العيال فيه وماراح تجي .."..
الجد بغضب :. العيال... والعيال.... ليه هم بياكلونها ولا وش ..."..
ملك وهي مستغربة ليش أبوها معصب وهي تقوم :. ألحين أناديها ...
الجد وهو ياشر لها تجلس :. دقي عليها ..."..
دقت ملك عليها ماترد ... ودقت على ريلام اللي قالت إنها ماتعرف
عنها شيء ..."..
ملك وهي تكلم الجد :. البنات مايدرووون وينها .."..
الجد وهو يقوم :. انا أعرف وينها .."..
راح جهة الأسطبلات وهو عارف انها هنا من توفى ناصر
مادخلت المزرعة...
شافها واقفة وتأكل "الكايد " فرس أبوها المفضل ماحد من عياله
يحب الخيل الوحيد ناصر اللي يحبها وورث حبها للريم وشباب
العيلة .."..
قرب منها وهو يقول :. الوتساد انتس اشتقتي لها .."..
الريم :. شوقي لها من شوق خيّالها ..."..
الجد وهو يمسح عليها :. وين النجلاء ... ماشتقتي لها ..؟
الريم وهي تدخل بالمكان الخاص بالفرس حقتها وتسحبها..: أحسها
متغيرة .. صح ياجدي ...؟
الجد وهو يمشي والريم جنبه :. لا مابها خلاف بس انتي المبطية عنها .."..
جلست الريم تمشت مع الجد وهو يشيك على المزرعة ويوصي
عمالها وانهم يرتبون لعزيمة الليلة والنجلاء معها ..
وصلوا لمكان مالعيال جالسين ... الريم راجعة للإسطبل...
الجد وهو يجلس :. وين رايحة .. تعالي اجلسي معاي؟
الريم استحت من العيال اللي متجمعين وبجلوسها بتخليهم يتركون الجلسة ..وبكذب
:برجع النجلاء للاسطبل وارجع..."..
الجد وهو ياشر لها :. خويلد يوديها .."..
قام خالد وهو ياخذ لجامها من الريم ... تقدمت وجلست بالقرب من
ملك ...
الجد وهو يوخر المركى:. ماجبتك عشان تجلسين بعيد تعالي
جنبي...
إستحت صح متعودة تمزح مع العيال بس الكبار لا ... أبدا
وشيء محرج انها تقعد معاهم جلست وهي تلملم جلالها عليها .."..
الجد وهو يبيها تسولف :. وش لتس منحشرة ماعليتس من هالتيوس
اللي جالسة ولا تبيني اقومهم .."..
الريم باحراج :. لا وين تقومهم .... خلهم ..."...
جت رنودة اللي تصيح لأن أإحمد ضربها... الريم وهي تجلسها
بجنبها وبهمس :.
خلاص ياماما أسكتي وأعطيك حلاوة البنت الحلوة ماتصيح .."..
شوي وسمعوا صوت هوشة بزارين عند بوابة المزرعة قاموا
الشباب والريم اللي ميزت صوت صرخات ياسر ...
وصلت وريناد جنبها وهي تشوف وباسل يحاول يبعد أحمد وفارس
اللي فازع له ...
وخالد وهو يسحب ياسر وصقر اللي فازع له .."..
الريم سحبت ياسر وهو معصب .. و يتوعد فيه مشت وريناد
جنبها ...
شافها الجد وهي متعدية وناداها .. الريم بصبر :. آمرني ياجدي
بغيت شيء مهم .."..
الجد :. أجلسي وجلسي عيالتس معاتس .."..
الريم بغضب داخلها من هالجلسة اللي مو راضية تنتهي ...
الجد وهو يكلم ياسر المعصب اللي واقف وماسك يد توأمه ذكره
بناصر بطفولته :. ورا ماتجلس ياشيخ ناصر ... الجد اللي مانتبه
على الكلمة ..."..
ياسر :. مأبغى أجلس قبل ماآخذ حق رنوده من أحمد .."..
الجد واللي أعجبه دفاعه عن أخته يعني ماراح يخاف على بنات
ناصر :. طييب
إجلس ..خلنا نفهم السالفة "..
ياسر بغضب :. مابي أجلس عصصصب يعني وهو يشوف أحمد جاي .."..
الريم بغضب وبحد :. وخرس إن شاء الله كلم جدك زيييــــ .."..
مأمداها تكمل كلمتها إلا وهو منطلق على أحمد ويتضاربوا من أول
وجديد .."..
الجد :. لاحد يقرب خلوهم يتفاهموا .."..
الريم بررعب :. بيعوروا بعضهم ..".
الجد بصرامة :. قلت إجلسي .."..
وهو يكلم فيصل يفرقهم ..."..
فكهم فيصل من بعض ..
ياسر وهو يهدد :. ياويلك تضربها مرة ثانية سامع ..
أحمد بعناد :. والله لأضربها وأكسر راسها بعد .. وخلني أشوفها
بالشارع بس .."..
الكل كان مستمتع بالتهديدات بين الطرفييين ..
ياسر :. طيب ليش أميرة وهاجر يلعبون وهي لا .."..
أحمدوبحده :. عشان هي مريضة وأبوها ميت ومانبي نلعب معاها
وبعدين حنا نصير مريضين زيها .."..
أنصدم الكل من رده الجارررح .."..
الريم نزل الكلام على راسها زي الصاعقة... انلجمت ماقدرت
تتكلم إذا هذا كلام الصغار وتجريحهم ..."..كيف الكبار أجل ...؟
ياسرواللي الريم مفهمته أن هذا إبتلاءمن الله .. بغضب ودموع :.
الله عطاها هالمرض عشان يحبها ... ويدخلها الجنة بعدين .."..
إنصدم الكل من رد ياسر وهم يشوفونه يضم أخته اللي تبكي ...
الريم قامت وهي تمسك أحمد وتنفض الغبار عن ملابسه :. حبيبي
أنت تحب النبي محمد عليه السلام صح .."..
أحمد وهو مستحي منها : أيو ه صح أحبه أكثر من بابا وماما .."..
الريم :. طيب حبيبي هو ماكان عنده أب وكان يتيم وياسر زيه ....
والله يحب اليتامى عشان كذا لاتزعلون من بعض وأنت أكبرمنه
المفروض تصير أخوه الكبير هو ورنوده .."..
أحمد وبفخر من هالمدح وهو يناظر ياسر الغاضب :. بس هو
مايسيرخويي دايم مع فارس وصقر مايلعب معايا .."..
الريم وهي تقربه من ياسر :. طيب يالله تسامحوا ..
أحمد وهو يمد يده وياسر صد عنه ... همست له الريم بكلمات ...
ورجع ومد يده وصافحه بسرعة وهو يجلس ويّجلس ريناد جنبه .."..
هدأ الوضع وجلس الكل .."..
أعجب الجميع من عقل الريم وكيف عالجت الموقف وخلتهم من
بعد ماكنوا أعداء أصحاب .."..
الجد بصوت غاضب : وعسى ضلوعك للكسر ياأحمد لاأشوفك
ماد يدك بعد اليوم على ريناد
أو غيرها فااااهم ..وعلمك عند أبوك لاوصل ...
أحمد اللي خاف من تهديد الجد وترك الجلسة ......
الريم وهي تشوفه خايف :. لو ماتكلمت عليه ياجدي ... خلاص
إنتهت السالفة ..."..
الجد :. لا مانتهت خليه يتربى ..وبغضب يقول عنها المريضة
طويل لسان .."..
الريم بتهدية للوضع :. رنودة الغلطانة المفروض ماتطلع برا
عندهم .."..
الجد : ليه حلال اللعب على أميره وهاجر وحرام عليها .."..
الريم بتعب :. خلاص ياجدي إنتهت السالفة على خييير .."..
سكت الجد وهو ياشر لباسل يقهويه ..."..
كان جالس وساند ظهره على التكاية عشان كتفه ... راقبها من أول ماوصلت ...
وقامت لياسر وكلمت أحمد وحلت الوضع بينهم وردها على الجد ..
هذي هي تبدي الكل على نفسها واخوانها ولاتحب تزعل او تّزعل
احد حتى لو كان صغير .."..
تركي وهو ينادي رنوده ... جته رنودة وهي تمسح دموعها وخايفة منه لانه أخو أحمد ....
:. والله ماسويت لهم شيء هو اللي مايحبون ألعب معاهم .."..
إنصدم من ردها تحسبه يناديها عشان يهاوشها ليش تضرب أحمد
أخوه ..."..
جلسها بحضنه وهو يقول لها انه بيضرب أحمد عشان ضربها ..."..
تطمنت وجلست .."..
رجع أحمد الزعلان وجلس وجلس جنبه فارس وصقر وفواز اللي
أخذوا تهزيئة محترمة من فهد .."..
ركان وهو ياشر عليهم ويكلم العيال :. بعض الناس اذا زعلوا منك
ودك تمسك سيييف وترقص نحمد الله جت على مانتمنى ...
باسل وهو يضحك :. صدقت .. بيهدأ الجو شوي .."..
قامت الريم وهي تأشر لرنودة وياسر يلحقوها .."..
أحمد وشلته وهم قايمين بيلحقوها لانهم عرفوا انها رايحة
للاسطبلات وهو المكان المحرم عليهم يقربوا منه وأكيد بتخلي
ياسر ورنوده يركبون خيل ..
الجد:. أنثبر انت ووياه على وين ..؟
فارس بخوف : بنرووح مع الريم .."..
الجد :. ماكأنكم قبل شوي بغيتوا تذبحون أخوانها من الضرب .."..
صقر وهو يجلس :. أنا مازعلت ياسر انا كنت معاه ...
الجد :. والله وهذا أنا حلفت واحد منكم يلمس رنوده ولا ياسر بشي
مايلوم غير نفسه .."..سمعتوا ...؟
العيال برعب من عصبية الجد :. سمعنا .."..
فيصل :. ياسر وريناد مالكم شغل فيهم سامعين ...؟
تركي بتهديد وهو يتذكر ردة فعلها :. واللي يضرب رنوووده والله
لاأضربه أنا...فمهتوا العيال خافوا الكل يهزئهم ..."..
عند الريم وهي تركب ياسر ووراه رنوده :. وزي ماقلت لك تحترم
اللي أكبر منك سوا جدي او أعمامي أو العيااال ساامع .."..
ياسر وهو يمسك اللجام:. سامع ..".
تمشوا وبعدها رجعت الريم للبنات اللي محتاسين مع الأمهات في
التحضير للعزيمة .."..
الريم :. بيجوا ضيوف واجد ياجدتي ...؟
الجدة :. مادري بس جدتس ماخلى حد ماعزمه هو وعمك ..."..
غاليه :. أكيد هذا محيسن الغالي ..."..
ميار :. محد قده ...حبيب الكل "..
الجدة واللي كانت كارفة البنات بما أن الطبخ بالبيت .."..
أقول أخلصي انتي ووياها وهاتن القدور الكبيرة من المخزن .."..
سديم بتذمر :. جدة خلي الريم تجيبهم هي ماسوت شيء .."..
الجدة :. روحي انتي وهالسلقة اللي جنبك ياملا الكسيرة .."..
الريم وهي تضحك :. ليش بالعادة شغل القدور من تخصص خالاتي ..
حور وهي تطل من ورى قدر كبير جالسة تغسله :. هذا حكم نوره
الأمهات يجهزن الشاي والقهوة وحنا نكرف هنا ..."..
سارة بحلطمة :. مادري ليش المطاعم موجودة .."..
الريم :. تستاهلن .."..
الجدة نوره :. تعلمن السنع ياملا الكسيرة انتي ووياها ."..
الريم وهي تشوف الجدة تحضر الحطب وهي تشمر عن يدينها وتساعدها وبضحك
:. لا شكل نوره اشتاقت لاأيام أول بتطبخ طبخ بيت ولا وعلى النار
بعد..."..
نوره :. يازينها من أيام والله كل شيء نسويه حتى عزايم
العرس نسويها
..."..
الريم وهي تعجبها سوالف الجدة :. ومن طبخ ذبايح عرسك ياجدة ؟...
نوره وهي تتذكر وتبتسم :. حي هالطاري والله ...
سارة بهمس للريم وحور :. الحين بتقولك ملحمة خطوبة جدي لها
وكانها ليلى وهو قيس ...".
الريم :. تخسى ليلى جنب نوره .. ايه جده كملي يوم عرسك وش
سويتي ؟"..
نوره :. قبل 40 سنة وبيوم عرسي كنت سارحة بالغنم وماجيت الإ على المغيب
دخلت وتحممت ولبست ثوبي الزين وتكحلت وبعد المغرب زفوني
على بيت جدتس .."..
سارة وهي تضحك :. عشان تسذا يانورة هالغنم تعشقينها أكثر من
روحتس .."..
نوره :. الغنم غاليه عند كل بدوي ..".
سديم :. صادقة جدتي شوفي رجال الأعمال مستحيل هالثروات
اللي عندهم تكون الإ من غنم أو بعارين .."..
الريم :. صادقة والله ..."..
الجدة وهي تشب النار وتكلم الريم :. شوفي العيال خلصوا الذبايح
ماأمدا الجده تكلم كلمتها الإ وتركي داخل إنصدم من الظل اللي
تخبى ورا القدر أو بالأصح دخل فيها وهو يتنحنح ماتوقع ان فيه
احد بالعادة هالمكان البنات مايدخلنه من الدلع ...
تراجع خطوتين وهو يتذكر شكلها .. وهي لابسة روب بيت
ورابطة شيلتها على خصرها وتضحك مع الجدة وهو يتنحنح :.
يااااولد.... ياااولد ..".
الجدة اللي مشغولة :. أدخل مايمك أحد ..
دخل وهو يشوف الريم واقفة جنب الجدة وسارة متغطية مالمحها
وتضايق شكلها دخلت ...
تركي :. أعطوني السكاكين .."..
سديم برعب :. ليش .."..
تركي بتريقة :. بافزع لداعش محتاجين مساعدة ... غبية يعني ليش
... بنذبح الذبايح .."..
سمع صوت عند القدر الكبير اللي محطوط على جنب وشاااف
سديم ميتة ضحك شوي وإنقلبت القدر وهي بداخلها .."..
الريم وهي كاتمة ضحكتها :. خلاص فيه ذبحية بتكفي وتوفي ...
سارة اللي ماقدرت تمسك ضحكتها :. لا وذبيحة سمينة بعد ..
بتشبع أهل الرياض كلهم .."..
حور بغضب هامس:.خلوه يطلع يامال الكسيرة.."..
سديم وهي تسمعها :. كسيرة لتس مو لاأخوي يالعوبا ... خليتس
يمكن يغلطون ويطبخونتس ..."..
الجدة وهي تمد له السكاكين لاتتأخر ياجدتك ترى حطينا القدور ..."
الريم :. تكفى تركي بعد البزارين لايشوفونك ..
تركي :. إن شاء الله ...
طلع وهو كاتم ضحكته عليها وشكلها بالقدر .... وأول ماأبعد أطلق
ضحكاته ..
تعدا العيال وهو يضحك وياشر لفيصل يلحقه ..."..
محسن اللي كان منسدح على جنبه الايسر :علامك تضحك ياملا
هالسنون للكسر ...
تذكر تركي الموقف وضحك زيادة :. لا الله يسلمك هذي وحدة من
البنات عند جدتي بالمطبخ القديم وأول مادخلت مالقت قدامها إلا
القدر تتخبى فيها ..."..
محسن واللي نبض قلبه ماحد من البنات تحب الشغل مع جدتي
كثرها وهي دايم مع جدتي .... والبنات شغلهم شاي وقهوة .."..
تركي وهو ياشر لمحسن :. وين سرحت ...؟"
محسن : لاأبدا معاك
تركي ومادام إنك معاي :. أمسك هالبزارين عندك ولا واحد أشوفه
يوطوط عندنا .. وحنا نذبح
محسن :. لا والله شايفني مربية ولا إيش ..؟
فيصل وهو يفصخ ثوبه : شايفك واحد فاضي ..."..
محسن :.ناد لهم العيال يلعبونهم معاهم ...
فيصل :حنا محتاجين العيال يساعدوننا .. وبعدين هذاهم جالسين من كرشهم جدي
ماتحركوا باقي بس ياسر والبنات الصغار وانا برسلهم لك ...
تركي :. ياويلك ان تحركوا من عندك ماأضمن لك حياتك ..لان
الريم هي اللي موصية وتنكسر كلمتها ... يكسر جدي رقبتك "..
محسن بفرح من طاريها وبهمس :. تآمر على رقبتي ..."...
تركي وسمع وش قال وهو يضحك بقلبه "هي اللي مطيحتك يبي لك جلسة ياولد العم "
:. وش قلت ...
محسن وهو ينتبه لابتسامته الخبيثة وعرف انه سمع :. أقول ناد
ياسر ورنوده ..."..
تركي وبلعانة : أخوان حبيبة القلب ... بناديهم ... بناديهم بس لاتبكي عليـــ
ماكمل كلمته إلا والفنجال بجبهته .."..
تركي وهو يمسك جبهته اللي ورمت :. الله ياخذك ياحمار ياملعون فلقتني .."..
محسن بشماتهة وهو يشوف فيصل مييت ضحك :. لاتتدخل بشيء
مايخصك... مره ثانية يالثور ..."..
فيصل وهو يمسح دموعه ويكلم تركي :. الضابط ماعنده وقت ..
تتكلم عنها ينحرك من الوريد للوريد .."..
تركي ومسوي نفسه زعلان وهو يسحب فيصل ويمشي ... حتى صار بعيد وهو
يحط يدينه على فمه يكلم محسن يظن انه مايدري عن سالفة الدم :.
ترى الدم اللي يرقص بعروقك وياصل قلبك دمها ياولد العم ..."...
محسن وهو يوقف واول ماشافه تركي حط رجله وفيصل وراه
وياشر لمحسن بالسكاكين ...
جاه شعور حلو أن عيال عمه يدرون عن اللي يحبها ... لانه كان
خايف ان واحد منهم حاط عينه عليها
جلس وهو يناظر للأربعة اللي جالسن ويسولفوا :. يازين الخوف
هو اللي يربي البزران ....
وهو ينادي صقر :. رح ناد لي ياسر والبنات ..."..
صقر :. أبشر .."..
محسن وهو يسرح فيها جته فكرة انه يرووح المطبخ ويدخل وكأنه مايدري إن أحد فيه .."...
....................":..........................": ........................

فـــــــــــــي بيت السامي ..."..
رغد وهي جاهزة من العصر ... وجالسة تستنى أبوها وجدها
وأخوها يجون من الصلاة بالمسجد وهي ماسكة عباتها ...
دخلوا بعد نص ساعة .."..
رغد وتسوي نفسها زعلانة :. ليش تاخرتوا ترانا معزووومين ..."..
سامي وهو يشوفها اول وحدة جاهزة :. وش عندها البرنسيسة رغد جاهزة ...
بالعادة نستناك ساعة ساعتين وعادي تاصل ثلاثة وحضرتك
ماجهزتي واليوم انتي اللي تستعجلينا ..."...
رغد بحماس :. مشتاقة لبنات عمتي هند وبنات عمها ...
سامي وهو يضحك على حماسها :. لهدرجة ...
رغد وهي تلبس العباية :. وأكثر بعد بسرعة وصلوني لا أطير لهم ..."..
أم سامي :. إسمعي خليك عاقلة وهادية مو تفضحينا .."..
رغد بتسليك :. بصير أعقل وحدة بس أنتم وصلوني ..."..
الجدة وهي تلبس عباتها :. خليها ياهيا تاخذ راحتها بنات زيها ..."..
هيا :. لا ياخالتي والله العرب تنقد علينا..."...
الجدة ظبية :. ماعليتس حتى بناتهم بنفس هبال بنتس ..."..
سامي :. الله يعين أخوانهن عليهن أنا وحدة ودابلتن تسبدي .."..
رغد :. قل ماشاء الله لاتعينهم .."..
سامي :. ماشاء الله بس يالله تحركوا .."..
تذكيربخوال الريم :.
الجد :.سعود السامي ابومالك .."..
الجدة :. ظبية السامي ام مالك .."..
ماعندها الاخالة وحده وهي غيداء وساكنة بالشرقية توها متزوجة و خالها
عبدالكريم ساكن في تبوك واكبر عياله عمره عشر سنوات .."..
وخالها مالك ساكن مع اجدادها وعنده سامي وعمره 24سنة ورغد 18
سنة.."..

بالمزرعة طلعوا البنات اللي حلفن مايرجعن للمطبخ علشان الدخان
مايبخرهم على قولة وعد ... وراحن يجهزن بإستثناء الريم اللي
وصت ريلاف تجهز أخوانها ..."..
نوره:. أقول وانا أمتس روحي أجهزي ... الضيوف جو ...
الريم :. ماني بطالعة حتى تطلعين الضيوف جايين يهنونتس
بسلامة ولدتس وانتي هنا بين القدور ..."...
نوره :. اسبقيني وطلعيلي دراعتي الحمراء ...
الريم وهي تضحك :. الله وأكبرعليتس يانويرهالثوب للمهمات
الصعبة وش تبين فيه وهي تغمز لها تبين تخققين جدي عند الثوب
الأحمر ..."..
نوره اللي إستحت من تعليق الريم :. وجعن يوجع ضلوعتس من
بنت كانك ماتستحين ..."..
الريم وهي تكتم ضحكتها :. ترى جدي ماهو بمعطيتس وجهن
الليلة فلا تتكشخي لانه ماهو بشايفتس لاروحوا الضيوف فرش
فراشه ولا درا عن هوى دارتس .."..
الجدة وهي ترمي عليها الملعقة :. عساتس ماتعرسين يابنت ناصر
إنقلعي من وجهي ... والثوب الاحمر عشان أرقص به على سلامة
ولدي ..."..
الر يم وهي تحك دقنها : إيه قلتي لي عشان ترقصين به على سلامة ولدتس صدقتـــــ
مكملت جملتها الإ وتشوف فهد داخل ووجهه في وجهها
تنح بعيونهاِ الواسعه المكحلهّ وهي انصدمت من دخوله ...
الجدة بخبث :. مين اللي خاق عند مييين الحين يابنت ناصر ..
سحبت الشيلة وهي تغطي وجهها وترد بكل ثقة :. لا خقة ولا شيء
هو دخل وانا تفاجأت وأستغربت دخوله.... وطلعت ...
الجدة وهي تناظره وبخبث :.وأنت الثاني كانك ماعمرك شفت بنات
أكلتها بعيونك .."..
أنصدم أول مرة يشوفها من قريب مرة كذا ذبّاحه مع هالملامح
وهالعيون النجدية الكحيلة .."..
وهو يسأل جدته من هذي ...؟
الجدة :. يخلف على أمن جابتك رح رح ... ومرة ثانية تنحنح لا
أعلم جدك يعلمك

السنع ياولد عبدالرحمن ..."...
طلع وهو سرحان فيها ... وش هالعيون الذبّاحة ومنهي راعيتها
..."..
عز الله لقيت اللي تصلح لك يافهد .."..
.................":".................:":.......... .....:":...............

وصلت عايلة السامي والريم وخواتها أول ماشافوا جدتهم ... وهم
يبكون من عزا أبوهم ماشافنها ...
الجدة نوره :. عيب عليتسن خلنها تفوت وترتاح .."..
ريلام وهي تضمها بقوة :. وينك ماتجينا .."..
رغد :. أحم أحم ترانا هنا بعد ..
إستوعبت الريم وهي توخرهن وتسلم على رغد وزوجة خالها هيا وتفوتّهن....
مـــــ7ـــــخرج:.~

حبيبي المُحتمل.. والموقن بنوره
بخط لك جمله اقراها ..لا تسمعها
من قبل نبدا الطريق الغامض شعوره
لاتاخذ اشياء منّي ماترجعها...

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1