غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 13-02-2015, 12:01 AM
هدوء *() ~ هدوء *() ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رواية يوميات أسبار/بقلمي


بسم الله الرحمن الرحيم ..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

رواية - يوميات فتاة -
هذه الرواية مبتعدة تماماً عن أمور الحب والأشياء الأخرى , رواية خيالية من وحي خيالي , تحكي هذه الرواية عن يوميات أسبار ومغامراتها , وليس لها هدف محدد , بمعنى أنها للمتعة فقط , إذا رأيت إقبالاً على الرواية سوف اكمل وضع الفصول ..
أما آن الأوان لتتعرفوا على الشخصية الرئيسية ؟ .. حسناً لكم ذلك
أسبار : عمرها 18 عاماً , خجولة جداً , لا تجرؤ على النظر في عيني الشخص حينما تكلمه من شدة خجلها , ولكن , إذا مس ذلك الشخص بمبادئها فلن تسكت أبداً , ولا أحد يستطيع تغيير رأيها أبداً , مع أنها فتاة خجولة , إلا أنها مختلفة تمام الاختلاف إذا كانت أمام شخص تعودت عليه , فستتغير شخصيتها 100 % , فتصبح كثيرة الكلام والضحك , وتصبح جريئة بعض الشيء فتاة ناقدة بطبعها , تستطيع اكتشاف أخطاء الشيء من النظرة الأولى , إذا كنت في حرب " كلامية " معها , فاعرف بأنك سترجع منهزماً في النهاية , لا تحب أبداً المجاملات أو الأوجه المزيفة , فهي لديها نظرة جيدة وتعرف ما إذا كان الشخص يكذب عليها أو يجاملها أو إذا كان متضايقاً من تعابير وجهه , الأخت الكبيرة في عائلتها ..

أترك التعرف على بقية الشخصيات , مع مرور أحداث الرواية , حتر يتسنى لكم حفظها و إستوعابها ..

لنبدأ !
الفصل ( 1 )

استيقظت من نومها على صوت ابيها يطرق باب غرفتها بقوة ويقول ..
- أسبار يالله صلاة الفجر قومي
- طيب طيب قايمه
- منب رايح لمين تقومين أعرف حركاتتس انتي
- هذاي قايمه
فتح الأب الأنوار , فهو يعرف ابنته جيداً , فما إن ترا النور , لا تستطيع النوم أبداً ! , استيقظت بكل كسل مجاهدة رجليها على النهوض , قالت بغضب
- أنا بس ودي أدري وراه يخلوننا نروح الفجر للمدرسة ! ..
توجهت لدورة المياه * أكرمكم الله * للتتوضى وتصلي الفجر , صلت , تناولت الفطور , أخذت تمشط شعرها , ارتدت ملابسها , وبسرعة البرق اتجهت لسريرها لتنام قليلاً , وما إن أغلقت الأنوار وشعرت بالراحة , حينما لامست وسادتها التي تحبها , حتى طرق الباب أخوها الصغير * خالد *
--
خالد أخ أسبار , في الصف الأول الابتدائي , هو شخص مرح جداً , وطيب ..
--
أسبار بغضب فلم تمض ثوان على راحتها إلا ويطرق هذا الباب , قالت بانزعاج ..
- خالد منب فاضية لك ! ..
- أسبار يقول ابوي انزلي يالله يبي يودينا للمدرسة
قالت بكل غضب - طيب طيب , استغفر الله ما امدان ولا أغمض عيني
ذهبت أسبار بكل غضب إلى المدرسة - مع أن أسبار لا تحب الذهاب إلى أن هذا لا يعني بأن درجاتها ليست جيدة , فصديقاتها ينادونها بـ * الدافوره * ..
دخلت أسبار إلى المدرسة , لمحت صديقتها مدى وتقابلت أعينهما , إلا أن أسبار تجاهلتها ولم ترد أبداً التكلم معها , مدى وأسبار صديقات منذ المدرسة الابتدائية , ولكن أسبار , لا تطيقها , فأسبار وضعت مدى في قائمة الأشخاص ذوي الأوجه المزيفة , تضايقت مدى من تجاهل أسبار قالت في نفسها ..
- أكيد تبي تروح لحبيبة قلبه منيرة !
--
لنعرفكم على مدى , مدى هي صديقة أسبار , كانت مع أسبار في نفس الصف لمدة طويلة ولم يكن بينهما شيء أبداً , بل على العكس تماماً , لقد كانتا أفضل صديقتين , ولكن فصلهما قد تفرق منذ دخول الثانوية , فأصبحت أسبار في 2/أ و مدى في 2/ج , اتفقتا على التلاقي في موعد * الفسحة * وهكذا هو الحال إلى الآن , ولكن مدى قد تعرفت على أخريات في صفها , ومنذ ذلك الحين أصبحت تتكلم معهن كثيراً , وتتجاهل أسبار - عن غير قصد - أغلب الأحيان , وأصبحت تجاملها وما إلى ذلك , و إلى الآن , كل واحدة تريد التخلص من الأخرى و قضاء الوقت مع صديقتها الجديدة , ولكنهن لا يعرفن كيف يبدأن ذلك , فأصبحتا إذا التقيا في * الفسحة * تمضيان الوقت في المجاملة * ..
--
نعود إلى أسبار , توجهت أسبار إلى مكان تجمع فصلها قبل بداية الطابور الصباحي , جلست معهم مع تضايقها , ففتيات فصلها لا تتكلم معن كثيراً سوى منيرة , لأنها تعودت عليها , تبدأ * السوالف * و * الحش * وهذا ما تكرهه أسبار كثيراً بل لا تطيقه ! , انتظرت وصول المنقذة منيرة لتبعدها عنهن , وفعلاً , أحست بيد تلمس كتفها من خلفها وتقول ..
- معي الدكتورة أسبار ؟
التفت اسبار بفرحة - ايه معك , ماخذه موعد ؟
- لا آسفه يا دكتورة , يعني لازم أروح وآخذ ؟
- وش اسمتس
- منيرة
- منيرة ؟ , بنيتي الله يصلحه اسمه منيرة , يالله علشانه
ضحكت منيرة قليلاً ومدت يدها للمصافحة ..
- السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
- وعليكم سلام ورحمة من الله وبركات
ملاحظة / أسبار معروف عنها بأنها إذا ألقت التحية قالت ..
سلام عليكم ورحمة من الله وبركات , وإذا ردتها قالت ..
وعليكم سلام ورحمة من الله وبركات , لا أحد يعلم لماذا ..
- أسبااااار
- منييييرة
- صرتي دكتورة وانا ما ادري
- قلت افاجئتس !
- ههههههههه , تحلمين تصيرين دكتورة بلا استهبال
- هههههههه
سمعتا صوت الجرس , قالت أسبار وهي تحمل حقيبتها ..
- يالله بدا الطابور
- الله يعين
أطلق جرس المدرسة رنته الأخيرة معلناً نهاية الدوام الدراسي , أخذت أسبار حقيبتها مسرعة , وخرجت من الصف بسرعة , ولبست عباءتها وركبت سيارة أبيها ..
- يبه
- وين السلام
- هههههه آسفه نسيت , سلام عليكم ورحمة من الله وبركات
- وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ظهر أخ أسبار محمد من المرتبة الخلفية قائلاً ,,
- السلام عليكم حظرة الأميرة
- وعليكم السلام حظرة الأمير
- أميرتي , كيف كانت المدرسة اليوم ؟
- كانت كما كانت , لا شيء مثير !
- وسيبقى اليوم كعادته أليس كذلك ؟
- نعم , للأسف , حظرة الأمير لا تقل لي !!
- نعم نعم , عندي مخطط كبير لليوم
- أحبك !!!!
- وأنا أكرهك
- هههههههه
- هههههههه
--
محمد , هو أخ أسبار , يصغرها بسنة , صاحب مقالب , وهو متوافق مع أسبار كثيراً
--
وصلت سيارة الأب للبيت ودخلت أسبار كعادتها , ووقفت في وسط البيت وصرخت بأعلى صوتها ..
- سلام عليكم ورحمة من الله وبركات أهل البيت !!
ذهبت مسرعة وصعدت الدرج متجهة إلى غرفتها , ارتدت بجامتها , وسمعت طرق أخيها محمد على الباب , فتحت له وقالت بمزاح ..
- أيها الأمير ! , اتيت لتنقذني من هذا السجن ؟ , ولكن كيف صعدت ؟ , ألم تقابل الأشرار في طريقك ..
- أيتها الأميرة كفاك أسئلة , أم تريدين تفجير رأسي قبل أن أنقذك ؟
- لم أذكر بأني وضعت قنبلة فيه !
- هههه أقول بس تبين تدخلين أخوتس ولا لا ؟
- الا الا , يالله تفضل
- احم احم
دخل محمد وجلس على سريرها , قالت متحمسة ..
- هاه وش عندك اليوم ؟
- لا بس قلت نلعب على غلا شوي
- وشلون ؟
- هما هي أغلب الوقت جالسة على جواله العلة بالبي بي اللي ابلشتنا عنده ؟
- ايه استغفر الله , تشوفه تقول رجله ..
- ايه أنا عندي البن حقه
- طيب ؟
- هي ما تدري اني سرقته , ابظيفه عندي على اني هكر و أقول له اني اخذت كل صوره واخوفه واقعد أقوله تنفذ أشياء وكذا
- ههههههه صراحة خيبت ظني شوي حسبته شي اكبر من كذا بس عادي تحمست اشوي
- عسا ما احرقتي !
- لا لا الحمد لله , بس يالله ظيفه
- هذاي اظفته
- وش رايك تحط صورة جمجمة علشان تخوفه اكثر
- ههههه أي والله انتس صادزه
بعد التعديلات على حساب محمد , ارسل رسالة لغلا ..
- اهلا
- عفواً من معي ؟
- اسمعي زين , أي شي أقول لتس الحين يا ويلتس تقولينه لأحد !
- ومن حظرتك ؟
- شوفي تراي آخذ كل صورتس اللي بجوالتس , وابيتس تنفذين اللي أقوله , فاهمه ؟
- وش اللي يخلين اتأكد انك ماخذ صوري ؟
قالت أسبار بقلق
- وشلون نقنعه ؟
- لا تخافين اختي هي وعندي اغلب الصور اللي عنده بجوالي ابرسل له صورة خالد
- يالله ارسله بسرعه
ارسل محمد صورة خالد إلى غلا , خافت غلا المسكينة كثيراً وارسلت بسرعة
- وش تبي ؟
- ايه كذا ابيتس مؤدبة وتطيعين , تقدرين تقولين كلب
أصاب غلا الغيض الشديد من كلامه , ولكن لم تستطع فعل شيء , فأرسلت
- ابسوي أي شي بس امسح الصور
- امممممم , اول شي , ابيتس تجيبين لي 50000 ريال
- وهم قالوا لك انا غنيه ؟ , يااااالله معي 100 علشان اجيب لك 50000
- انتي ما معتس بس ابوتس معه !
- يعني عادي أقول له عنك ؟
- لا , اسرقيه
- بعد بعد , تبين اصير سارقه , السرقه حرام
- مالي دخل , بس تراه هاه , شوفي , تراي اقدر اعرف اذا علمتي ابوتس ولا لا , اذا تبين ما يصير الا الخير لا تعلمين احد
- وانا قايله ابعلم ؟
- هذا تحذير , يالله تراي عند بيتتس احتري الفلوس
- وش عرفك بمكان بيتنا بعد
- حددت موقع جهازتس
خافت غلا كثيراً قالت في نفسها
- وش اسوي الحين مع هالتبن , ان شاء الله اشوف سيارة داهسته ! , اعلم ابوي ؟ ايه احسن ولا تتفاقم المشكلة
ذهبت غلا لتنادي والدها وما ان امسكت بمقبض باب غرفته , إلا وسمعت رنة رسالة في البي بي , من محمد وقد ارسل لها , تعلمين , ابوتس ؟ , الحين اوريتس , خلاص ما ابي فلوس ابنشر الصور !
غلا لم تستطع امساك دمعتها , جلست تبكي امام غرفة والديها , خرج والدها مسرعاً
- غلا , وش بتس
- يبي ينشرون صوري يبه , يبي ينشرون صوري
قال الأب بعصبيه - من ؟
- قليل الأدب واحد قال انه هكر
ظهر محمد من ورائهما وهو يضحك , قال الأب بعصبيه ,
- مهب وقتك انت بعد , تشوف البنت تصيح وانت تضحك
- لا يبه , لا تخاف , انا الهكر
قالت غلا بغضب - هاااه ؟ , وش قلت تو ؟
- الهكر اللي قاعد يلعب على البقرة تو هو انا
نزعت غلا حذاءها من رجلها وظربته به قائله - تبن , تبن ! , والله انك تبن !
وبينما محمد تورط مع ابيه , أسبار لم تخرج من الغرفه , لأنها كانت تعلم بالذي سيحصل , وجلست تضحك على محمد وهي تقول
أيها الأمير , عذراً ولكن يبدو بأني سوف اضطر للتخلي عنك !

--


صحيح , لقد كان فصلاً قصيراً , ولكن هذه البداية فقط .. !

بانتظار تعليقاتكم


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 13-02-2015, 01:23 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: رواية : يوميات أسبار


صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. اسلوبك حلو لكن مافهمت فكرة الرواية خصوصا ان البارت جدا قصير ياليت يكون في افكار واضحة للرواية ومايكون بس استهبال لان اسلوبك جميل لو طرحتي افكار جادة راح تجذب روايتك القراء اما اذا كانت بدون افكار بيكون التفاعل قليل

لو تركتي التعريف بالشخصيات من خلال ظهورهم واكتفيتي بالاسم والعمر فقط وتركتي المواصفات يتعرف عليها القارئ من خلال الاحداث افضل لان مستحيل بيتذكر القارئ كل الي ذكرتيه في البداية عن الشخصية


القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 13-02-2015, 08:33 AM
هدوء *() ~ هدوء *() ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية : يوميات أسبار


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون مشاهدة المشاركة
صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. اسلوبك حلو لكن مافهمت فكرة الرواية خصوصا ان البارت جدا قصير ياليت يكون في افكار واضحة للرواية ومايكون بس استهبال لان اسلوبك جميل لو طرحتي افكار جادة راح تجذب روايتك القراء اما اذا كانت بدون افكار بيكون التفاعل قليل

لو تركتي التعريف بالشخصيات من خلال ظهورهم واكتفيتي بالاسم والعمر فقط وتركتي المواصفات يتعرف عليها القارئ من خلال الاحداث افضل لان مستحيل بيتذكر القارئ كل الي ذكرتيه في البداية عن الشخصية


القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا



صباح النور ,, فكرة الرواية هي عموماً تركز على أسبار ويومياتها ومشاكلها التي ستواجهها في المستقبل ,, وخاصة علاقتها مع مدى وكيف ستتعامل معها ,, كما قلت ( هذه لا تزال البداية ! ) نعم فضلت ذكر وصف الشخصية حين ظهورها ,, لكي يتسنى للقارئ حفظها ,, قرأت القوانين واطلعت عليها ,, اتمنى ان تعجبك روايتي وتكون عند حسن ظنك بإذن الله ^_^



تعديل هدوء *() ~; بتاريخ 13-02-2015 الساعة 08:50 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 13-02-2015, 10:30 AM
صورة لهفة استدراك الرمزية
لهفة استدراك لهفة استدراك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يوميات أسبار/بقلمي


ماشالله استمري يامبدعة انا اكثر ماعجبني بارواية السرد
بتوفيق وان شالله اكون من متابعينك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 13-02-2015, 10:50 AM
هدوء *() ~ هدوء *() ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يوميات أسبار/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لهفة استدراك مشاهدة المشاركة
ماشالله استمري يامبدعة انا اكثر ماعجبني بارواية السرد
بتوفيق وان شالله اكون من متابعينك
إذاً سوف أسعى لتعجبك القصة , وليس سردي فقط , ههههههههه
شكراً على الرد أختي ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 14-02-2015, 12:11 AM
هدوء *() ~ هدوء *() ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يوميات أسبار/بقلمي


تم تحديد موعد لتنزيل الفصول , ألا وهو ....

فصل في كل اسبوع في أحد الأيام التالية :

الخميس , الجمعة , السبت


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 14-02-2015, 11:12 PM
هدوء *() ~ هدوء *() ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يوميات أسبار/بقلمي



الفصل ( 2 )
على صوت الأذان , تستيقظ أسبار مسرعة دون انتظار ابيها ليوقظها , صلت , مشطت شعرها , لبست , أفطرت كما تفعل عادة , اتى إليها والدها ولم يصدق ما تراه عيناه , أحقاً ابنتي استيقظت لوحدها أم أني في حلم ؟ , نظرت إليه أسبار بكل ثقة , وسألت ..
- يبه , اليوم وشو ؟
- آهااااا كل هالنشاط عشان اليوم الخميس
- ايه
جاءت والدة أسبار من ورائها وقالت
- أسبار , اليوم نبي نروح لخالاتتس
- لااااا يمه , خلين أرتاح باجازتي الجميلة شوي
- والاجازات الناس يفرحون به إذا راحوا للطلعات موب قعدة بالبيت
- طيب أنا ما ابي وش دخل الناس ؟ , أنا أسبار موب أي أحد
- ما تبين تروحين عشاني ؟
- تراه عشانتس بس بروح ولا أنا أبي أقعد بالبيت
- هذي هي بنتي
أسبار بفعلها هذا لا يعني بانها لا تحب خالاتها أو شيء من هذا القبيل , كل ما في الأمر , هو أنها تفضل البقاء في البيت على أجهزتها , هي تحب الحاسوب كثيراً , وأغلب وقتها عليه في غرفتها ..
ذهبت إلى المدرسة وكان الطابور الصباحي لم يبدأ بعد , ذهبت لتتجه إلى مكان تجمع فصلها , ولكنها فوجئت بمدى تأتي إليها قالت في نفسها منزعجه
- وش تبي جايه ؟
توجهت إليها مدى وسلمت عليها وهي بذاتها ردت السلام مبتسمة
- هلا بمدى
- أقول أسبار
- وشو ؟
- في شي ودي أتكلم به معتس بالفسحة
- طيب , ان شاء الله
جاءت منيرة من وراء أسبار قائلة
- السلام عليكم أسبار
- وعليكم السلام منيرة
منذ أن رأت مدى منيرة , أصيب بالغيض الشديد , هي لا تطيقها أبداً , مدى دائماً ما تحاول إصلاح علاقتها مع أسبار , ابتعدت عنهما ورجعت إلى صديقاتها ..
أما عن منيرة , فندما رأت مدى منزعجة , تضايقت كثيراً , فهي تعتقد بأنها المذنبة في كل ما حصل , وتريد تكوين صداقة مع مدى بحيث ترجع الأمور إلى مجاريها مع أسبار ومدى , منيرة شخصة طيبة جداً كما يقولون * على نياته * , ولا توجد في قلبها أي ذرة كره أو حسد , تحب المساعدة ..
عندما رن جرس المدرسة طالباً من الطالبات الخروج من فصولهن فلقد أتى وقت الراحة * الفسحة , خرجت كل واحدة من فصلها , بفرحة , فلقد مللن الجلوس على كراسيهن للأبد , لقد اعتقدن حقاً أنهن سيلتصقن فيه مع مرور الوقت ..
خرجت منيرة من فصلها لتذهب إلى مدى وعلامات الاستفهام متزاحمة فوق رأسها , أمعقول أن مدى تناديني بنفسها لآتي إليها ؟ , حسناً فلنرى ماذا تريد ..
التقت بمدى في المكان المعتاد لاجتماعهما , رأت مدى جالسة على الكرسي تنتظرها , قالت ..
- هذاي جيت , وش تبين ؟
- اجلسي
جلست أسبار بجانب مدى , قال مدى
- ترانا بكرا بنجي عندكم
- هاه ؟
- توقعت , امتس ما قالت لتس
تذكرت اسبار موقفاً هذا الصباح , حين نادتها أمها قبل خروجها إلى المدرسة وقالت
- أسبار إذا جيتي اليوم ابقول لتس مفاجأة تبي تستانسين مره اذا سمعتيه
- وشي !!
- لا , موب الحين , إذا جيتي
مر محمد من عندهما , فنادته أسبار ..
- محمد , عندك آلة زمن ؟
- إيه , بس بالمختبر يبي له تعديلات , وش تبين به
- إذا خلصت تعديلاتك قل لي أبي أسرع الزمن للظهر عشان أسمع مفاجأة أمي وشي
حينما تذكرت أسبار هذا الموقف , ضحكت قليلاً وقالت في نفسها
- اأجل هذي هي المفاجأه , لو تدري أمي إني ما أبيه تجي
- وش بتس تظحكين ؟
- هاه ؟ , لا موب شي , حياكم الله !
بعد نهاية الدوام المدرسي , وصلت أسبار إلى البيت وصعدت بسرعة إلى غرفتها وفتحت * الاب توب * , وبسرعة , توجهت إلى مدونتها وبدأت تكتب
--
عندكم فضول عن الذي تكتبه أسبار ؟ , حسناً سأخبركم
أسبار أنشأت مدونة خاصةً بها , وقد أسمتها - الوقت يمر - ..
مالذي تضعه في هذه المدونة ؟
حسناً هي ألفت رواية باسم المدونة , تكتب فيها ما يحدث لها كل أسبوع , طبعاً , هي تكتبها على أنها أحداث خيالية , حتى أنها قد غيرت أسمها على اسم البطلة , وغيرت اسم كل شخص التقت به لأسماء أخرى
روايتها مشهورة قليلاً في الشبكة , ولديها زيارات وتعليقات كثيرة , هي غيرت من مجرى بعض الأحداث قليلاً في الرواية , حتى أنها قد كونت صداقة مع فتاة اسمها - سحر - كانت تعلق وتدعم أسبار كثيراً
--
انتهت بكتابة الفصل على جملة صديقة بطلة الرواية - والتي هي مدى - حينما قالت
- بكرا بنجي عندكم
وكان اسم مدى بالرواية - أرين -
نزلت الفصل وأغلقت جهازها , ثم القت نفسها بالسرير
--
في بيت مدى
دخلت بيتها مسرعة وذهبت تصعد إلى غرفتها , فتحت الباب وأخذت جهاز * الآيباد * الخاص بها , وفتحت محرك البحث قوقل , وكتبت , الوقت يمر , قالت في نفسها بفرح
- اليوم موعد تنزيل الفصل !
فتحت على المدونة , وأخذت تسجل دخولها باسم - سحر -
قرأت الفصل , قالت في نفسها
- يا حبي لأرين ولهذي الرواية , أحس كل الي يصير به يصير لي , وأرين أقرب لشخصيتي !
أرسلت رسالة خاصة إلى أسبار وكان اسمها الرمزي - س -
- هلا والله بـ س , قريت الفصل حق اليوم , مرررررة جنان , متحمسة لردة فعل البطلة و وشلون تبي تتصرف إذا جت أرين لمهم
--
رن جهاز الـ * آيفون * الخاص بأسبار ففتحته وإذا بها رسالة في برنامج البي بي من سحر , ابتسمت ابتسامة عريضة بينما كانت تقرأ رسالتها , قالت في نفسها
آآه يا زينه هالبنت , مكانته بقلبي صارت بمثل مكانة منيرة , هذا وأنا ما شفت وجهه أبد !

توقعاتكم ؟


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 15-02-2015, 04:30 PM
هدوء *() ~ هدوء *() ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يوميات أسبار/بقلمي


أتعلمون ؟ , أظن بأن أملي قد خاب قليلاً ! , لم أتوقع بأن لا أجد أي تعليق ! , أروايتي سيئة لهذه الدرجة ؟


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 16-02-2015, 02:26 PM
هدوء *() ~ هدوء *() ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يوميات أسبار/بقلمي


أحقاً ؟ .......زز


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 14-04-2015, 03:44 PM
راء |$. راء |$. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يوميات أسبار/بقلمي


السلاام عليككم ..
اود اخباركك اختي الكاتبة ان هنالكك من يقرأون الرواية بصمت او قد لا يملكون حساب في منتدى غرام لكي يتسنى لهم كتابة تعليق ولكن لا تهتمي بعدد الردود بل بعدد المشاهدات لكي يتسنى لك معرفة زوار صفحتكم وانا من محبي روايتكك وانتمنى زيارة صفحتي على المنتدى - رواية هبل
ة متيمة - للكاتبة : راء حديثة او عن طريق الانستقرام
rw_rz
مع تمنياتي لكك بدوام التوفيق والنجاحح
اختكك الكاتبة :
راء |$.


رواية يوميات أسبار/بقلمي

الوسوم
لستار , يوميات , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية جريئة كادي فلسطين نقاش و حوار - غرام 32 29-07-2016 08:01 PM
رواية ومازلت أذكرها (1).. سلسلة طيور مهاجرة / للكاتبة :سلام12؛كاملة نبض الجنوب* روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 76 20-07-2016 10:33 PM
رواية غابت شمسي وبدت رحلتي مع الظلام / للكاتبة : reem/كاملة عنوود الصيد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 32 13-10-2015 01:43 AM
رواية عروس البحر/بقلمي Goong روايات - طويلة 9 13-10-2015 01:41 AM
رواية i need y o u / بقلمي eyzo-30 روايات - طويلة 2 01-02-2015 01:44 AM

الساعة الآن +3: 05:32 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1