غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 21-03-2015, 09:16 PM
أرنوبتية أرنوبتية غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


كملييييييي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 23-03-2015, 06:34 PM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


فهد جالس بغرفته
فهد: الووو
سعد: هلا وينك؟
فهد: بالبيت
سعد: شعندك جالس بالبيت
فهد: مصدع مو شايف شي قدامي
سعد: لا قوم والبس وتعال عندنا عند الشباب بيروح الصداع
فهد: ؤكي بروح اسبح والبس وجاي


تححت
نجد كانت جالسه مع البنات ويسولفون
وسام: ماتحسون مآسي وراشد ابطو بالسفر
نجد: مدري كلما اكلمها تقول ماعرف متى اجي
جودا: نجد ابيك بسالفه تعالي معاي؟
نوار: وش هالسوالف؟
جودا: وش دخلك؟؟ قومي قومي نجد بسرعه وخلي الشفاوه تنفعها
نجد: هههههههه ؤوكي
قامت نجد مع جودا بيصعدون لغرفة جودا
الشغاله: جودا
جودا: هلا ميرنا ايش فيه
ميرنا: تعال ماما شوف
جودا: وش صار بعد
ميرنا: مايعرف
جودا لفت على نجد: نجد حياتي روحي لغرفتي وانا بشوفها شفيها
نجد ابتسمت: ؤكي بس لاتطولين
صعدت نجد ودخلت غرفة فهد اللي كانت غرفة جودا وكانت لابسه بنطلون سكني ابيض على تيشيرت فوشي وايدينه لتحت الكوع وكعب فوشي وكانت فاتحه شعرها اللي يوصل لآخر ظهرها وكانت متمكيجه مكياج هادي جلست عالسرير وهي مستغربه وتناظر الغرفه وقالت: هههههه وشفيها جودا استرجلت؟
عند فهد اللي طلع من الحمام ومو لابس شي غير منشفه لافها على خصره وقاعد ينشف شعره بمنشفه صغيره اول ماطلع انصدم بالبنت الجالسه عالسرير وظل يناظرها
رفعت نجد جوالها بفرحه وردت: الوو وينك ياحيوانه اشتقتلك حرام عليك ليش تطولون انزين ليش اتصل ماتردين ولاتدقين
مآآسي: هههههههه شوي شوي
نجد: اخبارك
مآسي: حمدلله تمام انتي اخبارك
نجد: حمدلله تمام
مآآسي: بس بس بس اكلتيني ماراح اقولك ولا شي لأن اليوم بنرجع
نجد بفرحه: وناسه اجل مابطول عند جيرانا وبرجع عشان استقبلك
مآآسي: ياقلبي
سكرت منها وتنهدت: ؤف وينها جودا وقفت ولفت تبي تاخذ جوالها بس انصدمت من اللي متكي عالجدار ومتكتف ويناظرها
صرخت نجد ورجعت على ورا ويدها على فمها تمنع صرخاتها قرب منها وهي ترجع وتصارخ وهو وده يضحك على شكلها جت بتطلع بس وقف قدامها
نجد: انت من وين طلعت وشتبي
فهد: انتي اللي جايه غرفتي مو انا
سحبت نجد بسرعه عبايتها ولبستها وبعدته عنها بكل قوه وطلعت وسكرت الباب وقفت فالنص تناظر الغرف بصدمه: انا متأكده هذي غرفة جودا
جودا: نجد وشفيك
نجد: لابس انتي وين غرفتك مادلها
جودا: تعالي معي
نجد: ؤكي
جودا: تبادلنا انا و فهوود بالغرفه خذيت غرفته وصار بغرفتي
نجد بأرتباك: اهاا


عند وافي
وافي: حنينوه
حنان: هااااااه
وافي ضربها براسها: وهواه ابي اكلمك
نزلت الجوال وناظرته: شتبي
وافي: هو طلب
رفعت الجوال بعدم اهتمام: من الحين اقولك رافضه
وافي جلس بجنبها: حنان تكفين
حنان: شفيه
وافي: تكفين ياحنان تكفين انا اخوك الوحيد
حنان اخت وافي: اخلص علي ياوافي
وافي: بطلبك طلب لاترديني تكفين
حنان: بسم الله وافي لايكون بتخليني بودي قارد على اخر عمري
وافي: وش بودي قارده ياصخله؟
حنان: شدراني عنك ساعه تترجاني وكنك متأكد اني برفض
وافي: طيب انا ابغاك تنقلين لمدرسه حكوميه
حنان بأستغراب: ليش؟ لايكون تزوجت بالسر وزوجتك اخذت فلوسك ماعاد عندك فلوس تقدر لمدرستي؟
وافي مسك نفسه عشان مايضربها: عشان بعطيك اسم بنت جيبي لي كل شي عنها
حنان ابتسمت وغمزت له: مين البنت هذي
وافي عصب: لايروح بالك بعيد بس بعرف عنها كل شي
حنان: ؤكي انا موافقه اصلا بس هالترم واخلص الثانوي ابشر ماطلبت شي
وافي: آآآه ياحنان فكيتيني من هم كبير
: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
كانت صرخه كبيره مصدرها شوق وجنان
البيت مليان بصراخ البنات والسلام والسؤال عن الأحوال وبالأخير جلس الكل
راشد: خلاص بنات قطعتو آآسي ماتسوى عليها خلوها
شوق: يووه حرام عليك حنا عن جد مشتاقين لها
راشد: وانا محد اشتاق لي
جنان تعدل حجابها: لا والله ماشتقنا لك
شوق: هههههه بالعكس والله كنت راح اموت من الشوق
سماح: موت مره وحده
راشد حظن سماح اللي جنبه: لايكون انتي مثل جنانوه ماشتقتي لي
سماح: الا اكيد اشتقت لك يابعد روح وقلب وطوايف سماح
سرحت مآسي براشد كيف هو حنون مع خواته
طق الباب وبعدها دخل سعود وتحجبت مآآسي ودخل وراه فارس وصافحوها وسلمو على راشد وطلعو بعد دقايق طلع وراهم راشد لمجلس الرجال ويسولف مع عيال خالاته
سعود بصوت عالي يسمع راشد: اقول فيصل
فيصل: هااااه
سعود: طافك نص عمرك
فيصل بتفاعل: في ايش؟
سعود: ههههههه في قمر جالس بالبيت خساره عليك ماشفته
جا بييقوم فيصل بس مسكه سعود: اركد اللي اقصده زوجة راشد لاتدخل
جلس فيصل واتجه على سعود وقال بوناسه: الله حلوه؟؟
سعود: الا تهبببل مو بس حلوه
راشد بعصبيه: والله لو ماتنكتم لأقوم
سعود يمثل الخوف: امسكني فيصل مرا اتراعد
راشد: انا اقول لها تتغطى عنك
عمر: جننته مآسي بهالسرعه
راشد: هيه تراها زوجتي وشفيها لو تجننت عليها عالأقل مو مثل هالصيع (واشر على جهة سعود وفيصل وفارس)
فيصل: ههههه التجنن من الزواج له لذه من نوع آخر
تركي بصرامه: كيف؟
سعود ضرب فيصل بكوعه: سلامتك مايقول شي



راشد رفع جواله وهو يشوف الوقت تأخر ودق على مآسي
مآسي: الوو
راشد: آآسي
مآسي: هلا
راشد: الحين نروح شقتنا
مآسي انصدمت لأنها بتكون مع راشد بمكان واحد مره ثانيه: لا راشد وش اللي نروح؟؟
راشد: نعم عندك اعتراض ؟؟
مآسي: لا راشد بسلم على اهلي
راشد اللي نسا اهلها: اي صح نسيتهم
مآسي: ايه اكيد تنساهم
راشد بحده: تراني مروق مو ناقصك تعكرين لي مزآآ آآجي طيب؟
مآسي: هففف
راشد: لاتنافخين لا وربي الـ...
مآآسي: خلاص خلاص آسفه
راشد: والحين يلا طسي
مآسي: بــ..
طوط طوط طوط



بعد ماسلمو على اهل مآسي
مآسي ماتكلمت شي لأهلها ولاوضحت شي مثل ماوصاها راشد
راشد بالسياره: هاه شلونك مع اهلك
مآسي ناظرته: كيف يعني شلوني مع اهلي؟
راشد: اقصد ....
مآسي تقاطعه: تطمن ماعرفو ولا شكو بأي شي
راشد وقف: وصلنا
نزلو وهي ودها تقتله وطلعو لشقتهم
مآسي تناظر الشقه: هذي شقتنا؟
راشد: لايكون بعد مهي عاجبتك؟؟
مآآسي بسرعه: لا مو قصدي بس
راشد: اسكتي مو ناقصني اسمع صوتك بنت الأمير تحلم بقصر


يــوم الزواج
جـــــــــــــــود & تــــــــــركــي

......: حسبي الله ونعم الوكيل ماسامحك ماسامحك ماسامحك
شوق بعصبيه: يوووه وشفيك
جنان بقهر: شوفي شوفي شوفي شعري شوفي كيف سوته لي بنت اللذين ماعرفو يربونها
شوق اللي كانت جالسه عند الكوافيره تسوي شعرها كيرلي ناظرت جنان: وربي يجنن ليش ايش اللي مو عاجبك فيه
جنان جت تمشي لشوق وهي ماسكه الصوره صورة التسريحه: شوفي كيف التسريحه بالصوره مرتفعه وهي سوتها لي نازله
شوق ضحكت بصوت عالي: هههههههههههه
جنان بنرفزه: وشفيك تضحكين ضحكتي من سرك
شوق طنشتها: الله يخلف علينا بس( تكلم الكوافيره)خلي اطرافه مستقيم يعني سوي من نص الخصله عشان الشعر اذا كـ.. آآآآآآآآآآآه ووجع
جنان بعد ماضربت شوق طلعت ودقت على بستان عشان ترووح
اما عند العاروس
جود: اي تكفين جودا قوليلي اذا خرب شي بمكياجي
جودا بطفش: ؤكــــي ؤكـي
جود سحبت جوالها وكان فهود يتصل: الو
فهد: هلاوالله بالعاروس
جود بأرتباك: هلا فيك شبغيت
فهد: وش اللي شبغيت يعني انا داق عليك وحالتي حاله وانتي تبين الفكه مني؟
جود: لا فهود ياقلبي لاتزعل والله الكوافيره بتبدأ بمكياجي
فهد: لاتكثرين واجد تركي مايحب المكياج
جود: نعمم؟ ومن قال احط المكياج عشانه انا حاطه عشاني
فهد: والا تدرين حطي حطي يمكن ينصدم تركي يحسب انك حلوه
جود بنرفزه: ورا ماتطس عني


عـ الكوشه كانت جالسه وجنبها تركي اما فهد بعد مادخل جود كان بيطلع بس شافها قدامه
جنان كانت لابسه عبايتها وتحجبت عشان فهد دخل وكل البنات مساوين مثلها بالضبط
ملآحظه / ديالا وفاتن واسيل ودلع مايتحجبون عن الأولاد اما الباقي كلهم يتحجبون
لمحها شاف عيونها وابتسم يحس قلبه يدق بقوه لدرجة اللي حوله يسمعونه ولما لف شافها قدامه
جنان: ويــــــن؟؟!.
فهد بربكه: بطلع
جنان بلعت ريقها: ليش مرتبك؟ احس فيك شي
فهد اللي كان يكلمها وعيونه على نجد اللي كانت واقفه وعارف عيونها لأنها الوحيده متلثمه كل بنات خالته كاشفات: ابغا اطلع
ومشا فهد ومارد عليها
جنان جتها الجرآه ومسكته مع ذراعه( كانو يسولفون تحت عند باب المدخل والناس تناظر العاروس محد ملاحظهم وهو يناظر بنجد البعيده): لاتــــرووووح
فهد انصدم وناظر ايدها: بتأخر عالرجال
ارتبكت جنان وتركت ذراعه: سوري
وراحت للرقص وتاركه وراها فهد

عنــد مــآآسي
مآآسي: هـاه
راشد اللي كان عالتليفون: مآآسي اطلعي لي بسرعه
مآآسي بنرفزه: مو طالعه انت شتبي
راشد بعصبيه: اشوف طولان لسانك وانا مادري؟ قلتلك تطلعين لا أدخل عليك واتلك من بين هالحريم
مآآسي بترجي: رشوود ياقلبي تكفى تكفى ابي اضل كل الناس موجودين محد مشا تكفى اترك عنادك
راشد ماسمع كل كلامها اللي سمعه قلبي وضل ساكت
مآآسي: هاه شقلت؟
راشد:..........
مآآسي بصوت عالي: رشيييد وينك
راشد اللي صحا: هاه هاه خير شفيه؟؟؟!!. اصغر عيالك تناديني رشيد
مآآسي بزعل: خلاص انتظرني دقايق واكون عندك
راشد ارتاح: يلا انتظرك
سكر منها
طلال بكتفه ضرب كتف راشد: ها نفس ماوصيتك؟؟؟؟؟؟
راشد: احاول
طلال: طيب وشفيك شارد
راشد: احبها واحب اتأملها ولما تروح اي مكان افقدها ابيها كل الوقت قدامي ماتفارق عيني
طلال: الله يعينك كل اللي بقلبك وماتقدر تبوح؟
تنهد راشد وهو ساكت
طلال: يلا سلام
راشد: الله معك
الساعه 3:00

فنون: جنان اخاف كل هذا يتهيأ لك
جنان: لالالا انا عارفه هالنظره نظرة الهايم والعاشق
فنون: طيب لو يطلع كل شي كل شي خطأ وش يصير فيك
جنان هزت اكتافها: مابيصير شي بنساه وبسهوله لاتنسين منو انا
فنون: بتنسينه بسهوله هذا معناته ماتحبينه جنان: اذا عندك كلمه زينه قوليها ماعندك بقفل الخط لأني تعبانه منهد حيلي من الزواج
فنون: اي صح على فكره
جنان: همممم
فنون: شفتك لما كنتي مع فهيد
جنان: لو سمحتي فهد مسيو فهد
فنون بعصبيه: فارققققي
وسكرت الخط بوجهها


بشقة راشد
........: مآآسي مآآسي
طق طق طق
........: مآآسي وينك ماصارت كل هذا تبدلين
اول مافتح الباب انصدم
راشد بصدمه: نــــــآآيـــــمـه؟؟؟؟؟؟!!!!!. وانا صارلي ساعه انتظر؟؟؟
قرب منها وقال: آآسي آآسي انتي صاحيه؟
مآآسي: ..........<بسابع نومه ^_*
راشد بقهر نزل من السرير وطلع برا الغرفه


راشد جلس بالصاله متوتر: اروحلها او اتركها نايمه؟
انسدح عالكنبه وسكر عيونه ورجع من جديد جلس وصار يفكر
وقف راشد ودخل الغرفه وسكر الباب وراه
وانسدح جنب مآآسي وسحبها لأحظانه وهو بقممة سعادته


الساعه 8 الصباح
تحركت مآسي بملل وحست انها مو نايمه على وساده لما ناظرت في الشخص اللي نايم جنبها انصدمت لما شافته راشد وبسرعه ابعدت وحس عليها راشد
راشد: بسم الله وشفيك
مآسي تناظر نفسها وتناظر كيف هي معه بنفس السرير: انت كيف هنا؟
راشد: نمت هنا فيها شي؟
مآسي: هاه؟ لالا مافي شي انا بقوم
وقامت بسرعه وربطت شعرها ورجع انفتح ولمته عالسريع ولبست الشبشب وتوجهت على الحمام< وانتو بكرامه
دخلت وسكرت الباب عليها ومسكت قلبها اللي يدق من قرب راشد
نزلت دموعها وجلست تصيح
وصارت تفكر في راشد بطريقه ثانيه
طول راشد وعرض اكتافه هيبته ووقفته وصوته الخشن القاسي نظرة عيونه فيها حب مآآسي مو غبيه هي عارفه انه لسا يحبها وماكرهها زي مايقول
برائته وهو نايم واليوم اكتشفت حضنه الحنون وهو ضامها
مآآسي "ليش افكر بإيجابياته اذا هو بيطلقني؟؟"


.....: اعد للثلاثه ان ماتقلعتي عن وجهي ياويلك
جودا بترجي: جنان قومي يلا قومي
جنان بنبره باكيه: حرام وربي حرام مانمت ابي انام اتركوني
جودا بشوية عصبيه: يوووه جنو قومي يلا عاد جود وتركي تحت بالصاله يلا قومي
نفضت الفراش وفزت بسرعه: جود هنا؟؟؟
جودا فرحت: يب يب موجوده
جنان: شلون هنا؟ كيف جو ؟
قامت جنان بسرعه متوجهه للـحمام


تححت
ام تركي: اخبارك ياجود
جود: بخير خالتي
ساره بأستغراب: اقول كأن الطيـاره موعدها قريب
تركي: انا طلبت منهم الرحله عشـ..
جنان: السلاااااام
وراحت بسرعه تحضن تركي <<هههه يعني اشتاقت له :)
جنان: كيفك؟ وشلونك؟ وشخبارك؟
تركي: هههه حمدلله زين وانتي اخبارك
جنان: ماشي حالي بس زعلانه ليش ماتعشيت امس
تركي: شدراك اني ماتعشيت؟
جنان: لأن جود ماتعشت
تركي: ووش عرفك ان جود ماتعشت
جنان بعد ماسلمت على جود وجلست: سهله لأنك ماتعشيت
تركي: ههههههههههههههههههههه بس بس بس يابثره
جنان وهي تضحك: ههههههه اخبارك عساك طيب
تركي: حمدلله ماشي حالي
غمزت له جنان: بس ماشي حالك
تركي: هههههههه ومرتاح ومستانس فيه شي
ام تركي بنرفزه: جينانوه متى انشالله تعقلين
جينان بطفش: هاه يماا

تركي: ههههههه جود ماعندك نيه نمشي ماكأننا تأخرنا الطياره بتطير
جود بهدوء ونعومه: تيب دقايق انتظرني
تركي: ؤكــــــي
راح تركي
جودا بصدمه: هذي اختي؟؟؟؟؟؟
نوار: بسم الله وش اللي يخليك ذربه لهالدرجه
جود: ووجع اجل تبغوني دفشه من ثاني يوم
فاتن بعربجه: الله يخلف بس

وقفت جودا بعد مالبست عبايتها
ام فهد تسلم على جود: حافظك ربي يابنيتي ترجعون لنا بالسلامه
فجر: جوج صوري لنا كل شي
جنان: حطي الصور بالبيبي ام عشان اشوفهم
تركي جاء بيضحك بس كتم ضحكته
جود بنرفزه: انشالله
تركي بقل صبر: يلا مع السلا...
اسيل: ايه صح جود تدرين ميشو حللت وطلعت حامل
جود بأبتسامه: ياقلبي عليها بعد شوي ادق عليها امس ماشفتها غير بالزفه ليش راحت؟
ساره: زوجها عنده اشغال يقوول
جنان: ايه خل يولي اهم شي انتي ضليتي
تركي اللي عصب وسحب ايد جود : انتم شكلكم مابتخلصون هذره ,, تعالي جود مشينا

......: آآسي .. آآسي
مآآسي: .............
راشد جلس على طرف الكنبه اللي نايمه عليها مآسي: آسي مو معقول وشفيك شكلك تعبانه ليش رديتي نمتي؟
مآآسي: مافيني شي
راشد: طيب قومي نامي بالغرفه ليش تجين تنامين عالكنبه
مآآسي: لا مابي
راشد: كل هذا عشاني نمت جنبك خلاص بطلع برا الشقه كلها عشان ترتاحين
مآآسي: تكفى راشد انا مرتاحه عالكنبه ابي انام تعبانه خلني
مسك يدها وحطها بين يدينه وصار يتأملها
مآسي سحبت يدها بنرفزه
راشد: آآسي الساعه 10
مآآسي بصدمه: جــــــد؟؟!.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 23-03-2015, 06:39 PM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


الــــــــبــآآرت الــ6ـسسادس


في الليل الساعه 9:00

المزرعه جوها يخقق في الليل سعود وفيصل وفارس يستهبلون ويسولفون ويضحكون لوحدهم والرجال الجالسين عند الشوايا لوحدهم والحريم لحال والبنات يسولفون بجهه لحال وعمر وسعد وفهد وماجد ومشاري يتدربون عالمسدس بجهه لحالهم وراشد وخالد وطلال يلعبون بلوت



جنان: هههههههههههه آآسي تضحكين
مآآسي: والله كل يوم شي يسد النفس يجيني منه
جنان: هههههههههههه
مآآسي: لا واللي يقهر اول ماطلعت يقولي غطي عيونك
جنان: هذا راشد حتى حنا مو خواته يهاوشنا عشان النقاب يقول عدلووه لايبينون عيونكم يعجبني رجال عنده غيره مدري ليش هو مو عاجبك
مآآسي بلامبالاه: هه راشد رجال؟؟
جنان بأستغراب ناظرتها
مآآسي: والله عن نفسي انا من تزوجته ماشفت فيه رجوله
جنان:.............



وجدان: يالله قومو
ديالا: ماقوم من مكاني الجو هنا كويس ايش اللي يدخلنا داخل؟
اسيل: بنرقص
فاتن: اهجدو هنا محد قايم
ديالا: بعد شوي ندخل ولا يهمك
وجدان جلست بملل وناظرت حولها بعدم اهتمام ثم انتبهت: اقول بنات
الكل: هاااه
وجدان بتكشيره: شفيهم النفسيات
دلع: كعادتهم يعني وشفيهم
ديالا: مايتركون سوالفهم السامجه
اسيل: نوار وملوك طنجره ولئت غطاها
فاتن تقلد عليهم: مرا يحبون الرومنسياه والحب والسوالف الجريئاه والزوج المستقبلي اقول مالت بس مالت
ديالا: ههههههه من كم يوم تقولي ملوك فاتن لازم تحب ناصر بهالفتره عشان اللحذات الرومنسيا
فاتن: اللحظات الرومنسيه ان شاء الله بعيشها مع فارس احلامي مو هذا؟
سكتو البنات بصدمه من اللي قالته



سعود: وشتبي كل يوم طالع لي بمشكله من مشكلاتك
فيصل: الله عاد وهالمشكلات كلهم من اللي اكلمهم
فارس: اتركها مايجي من ورا هالتكلومات< المكالمات> الا المصايب
سعود: لا والله فصول اللي مايجي من وراه غير المصايب
فيصل: قبل لما كنت معي ترقم كنا فالين امها بس الحين مدري شعندك تغيرت
سعود: لعيون فجر كلشي اسويه
فيصل يضيع السالفه: المهم البنت نشبه تعل الكبد
سعود: ليش وش فيها؟؟
فيصل: اقولها نطلع او نتقابل تقول لااا مستحيل انسى
فارس: امــــاا لساتك تكلمها
فيصل: اي وليتني ماكلمتها
سعود: اجل اتركها
فيصل: اللي مصبرني عليها صوتها
راشد قرب منهم ومعصب مو قاعد يشوف شي قدامه
فيصل: هيه يالحبيب وين رايح
راشد وقف: مستعجل بطلع برا المزرعه
فارس: يارجل تو الناس وين تبي تروح
راشد: بعدين بعدين



وقفت جودي متجهه للفيلا بتدخل وكانت فيه عيون تراقبها
وقف عمر وتوجه للفيلا بيلحقها ولما دخل وراها: جووودي
جودي ناظرته بخوف: انت وش جايبك وراي؟
عمر: اشتقتلك من زمان ماشفنا بعض والا ناسيه
جودي جلست على الكرسي اللي بالمطبخ وصارت تشرب ماء: عمرررر
عمر جلس قبالها عالكرسي: عيوونه
جودي: انا مو مثل بنات خالتي انت تعرفني
عمر: وعشانك مو مثلهم حبيتك
جودي وقفت: لاتكثر بالحكي وتعال عشان مايشكون فينا


رفع المسدس بوجه نوار: اطلق عليك؟
نوارر بصراخ وهي ترجع على ورا: آآآه سعععد ابعده عني سعد تكفى الشيطان مامات
سعد يقربله وهي تصارخ
وسام بصوت عالي: نوار ياهبله مافيه طلقات
وقفت نوار بنرفزه: ايييش؟
سعد وجه المسدس للسماء: الا فيه
طلق بالسماء وصرخت نوار وصارت تصيح
سعد صار يضحك على شكلها: هههههههههه يالخبله شفيك تصيحين محد ذابحك لاتخافين


بمكان ثاني وجهه بعيده
.....: الوو
راشد: آآسي!
مآآسي: هلا راشد
راشد: انتي فاضيه الحين
مآآسي: اممم تقريبا
راشد: ليش تقريبا؟؟
مآآسي: اتمشى مع جنان
راشد: ابيك بشي ضروري انتظرك عند بداية المزرعه
مآآسي: بسم الله راشد فيه شي وش صاير؟؟
راشد: مابيصير الا الخير
مآآسي (بيصير؟؟): ؤكي انا جايه
راشد: ترا بنطلع برا المزرعه لاتخلين شي
مآآسي: ؤكـ,,
راشد: فمان الله
مآآسي: فمان الكريم
جنان: وشعنده
مآآسي: يبغاني ضروري لازم نرجع الحين يالله مع السلامه وإذا احد سأل عني قولي راحت
جنان: الله معك ديري بالك على رشوود واذا ماتبينه عادي حوليه علي ماعندي مشكله
مآآسي: هههههههه أخذيه مابيه
ابتسمت جنان وهي تناظر مآآسي بتطلع
لبست عبايتها وطلعت تدور سيارته ولما لقتها ركبت
مآآسي: راشد خوفتني صاير شي
راشد:...........
مآسي سكتت لأنه مارد عليها وبعد فترة سكوووت: راشششد؟ ليش ماترد علي
راشد: ..........
مآسي: راشد لاتخوفني
اعطاها نظره ورجع يناظر الطريق
مآآسي: من دخلت السياره وانت ساكت في شي؟؟
راشد: اذا وصلنا بتعرفين
مآآسي خافت وبقلبها تدعي: الله يستر
وقفت السياره قدام شقتهم ونزل من السياره راشد بهدوء ونزلت وراه مآآسي لما ركبو الأصنصير كانت الأجواء هدوء ماعدا صوت تنفس مآآسي السريع
فتح باب الشقه ودخلو اول مادخلت راحت للغرفه تبي تنزل عبايتها تبي تعرف وش السالفه كانت لابسه بنطلون اسود سكني على تيشيرت ازرق بأكمام طويله وشوز نايك اخضر بأبيض
نزلت عبايتها وقلبها يدق من راشد اللي كان معصب .. سكرت عيونها بصدمه من صوت الضربه القويه شلت جسمها كانت متردده تناظر وراها والا لا خايفه تناظره وقف قدامها
مآآسي: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه آآه
راشد ناظرها وهي طايحه عند رجلينه
مآآسي لمست خدها هذا ثاني مره يرفع يده من زواجهم رفعت عينها بقوه عليه وبصوت عالي: ليش تضربني انا مو خدامه عندك ياواطي ياحقير
راشد ونفسه يصعد وينزل: كملي
مآآسي: كل شي كل شي شي سيئ هذا انت سافل حقير واطي تتقاوى على حرمه
راشد بهداوه: ومو رجـــــال؟؟؟
مآآسي عقدت حاجبها
راشد نزل لمستواها بعصبيه وهزها مع اكتافها: وصلت فيك تتكلمين علي عند اهلي؟؟؟؟ (وصرخ) لازم تموتين
مآآسي بترجي: راشد رآآشد فاهم غلط خلني اوضح لك
راشد: وش توضحين لي وش؟؟ خوالي مايشوفوني الا راشد الرجال راشد الغيور راشد الهيبه تجين بسهوله تخربين كل شي
مآسي ناظرته بخوف: راشد انت ليش ماتعطي فرصه للي قدامك انه يبرر ليش
راشد تكتف بهدوء: عادي تطلبين مني هالشي ترا مالها داعي تروحين لخوالي وتقعدين تسولفي راشد مو رجال
مآآسي بققت عيونها: راشد تكفى انا مو هذا تفكيري وولا هذا اللي ابيه انت مو فاهم شي اصلا
راشد بعصبيه: تدرين؟ انا اللي راح اوضح لك سحبها مع اكتافها بعنف لمن صعدها عالسرير ومآآسي تحاول تفكه وتبعده وتصرخ فيه ومايرد عليها وعلى صياحها وترجيها رماها عالسرير بكل عصبيه وتنفسه سريـع: بتعلميني رجولتي انتي؟؟
مآآسي بتوسل: راشد ابوس رجلك والله مو فاهم شي خلني افهمك
انصدمت وهي تشوفه فك كل ازرار ثوبه: لالالالالالالالالا راشد لالالالالا لاااا ياراشد لااا تكفى تكفى تكفى لاااا افهمني راشد ماتحمل قربك تككككككفى
سحب التيشيرت بس مانسحب معاه وصرخ: نزليـــــها
مآآسي: هــــآآه؟؟؟؟
راشد بصراخ اكثر: نزليها
مآآسي: طيب طيب بس ماقدر بعد عني انت خانقني
راشد: مو علي هالحركات نزليها
جلست مآآسي وتحاول تنزلها ولحظات الا هو مو شايف غير غبرتها كانت تركض ومتجهه للباب اللي كان مفتوح
اول ماوصلت الباب ركض مثل المجنون وبعصبيه ضرب الباب برجله وسكره قبل توصل له
راشد: والله ماخليك يعني لو بتهربين وين بتروحين مني وييييين؟؟ وسحبها مع شعرها وجت بتطيح بس ايدينه اقرب لما حطهم تحتها وبحركه سريعه منه شالها مره ثانيه متجه عالسرير مع تححمل ضربات مآآسي المستمره



رجعت على المكان اللي اهلها جالسين فيه هي ومآسي وهي حزنانه على حالة مآسي وزعلانه من تصرفات راشد
ام تركي ناظرت بنتها: يمه جنان وين مآسي
رفعت راسها وناظرت امها: راحت مع راشد
ام راشد بخوف: هوو؟ راشد راح؟ ماقالي انه بيروح كان بينام بالمزرعه
جنان: مو ولدك؟ سأليه
راحت تاركتهم خلفها تبي تتصل بفنون تغير نفسيتها شوي



ضامها لصدره بحنان وهي متكوره على نفسها بوسط السرير وتصيح
راشد بحب: آآسي آآسي؟؟ آآسي لاتصيرين بزر يالله عاد
مآآسي كانت تصيح وتشاهق:.........
راشد رفع وجهها بس سرعان ماضربته بكوعها وردت نزلت راسها على السرير
راشد اللي تألم: بعديها لك هالمره ياآآسي
مآسي رفعت راسها بعصبيه: يعني اضربك ممنوع بس تضربني حلال عليك صخله انا عندك للتعذيب وبسس
نزلت راسها ورجعت تصيح
راشد بحزن على حالها: مآآسي اضربيني اذا هالشي يريحك
مآآسي رفعت راسها بعصبيه: انت انت فاهم غلط غلط لكنك ماخليتني افهمك كنت مثل المجنون ماسمعتني ماشرحت لك انا ماقصدي كذا ولا ابيك تثبتلي رجولتك عـ قولتك انا ماحب الرجال اللي يضرب واللي يضرب بقاموسي هذا مو رجال انت ماسمعتني لما قلت لجنان اني اقصدك بالضرب راشد ليش
راشد اللي سمع كلامها وضل يناظرها بنظرات حب: بالبكي تكونين اجمل
صرخت من البكي وردت نزلت راسها عالفراش وتصيح ههههههه
رآآشد قام من مكانه وتوجه لها لأنها ابعدت عنه ورفعها مع اكتافها وصار وجهه مقابل وجهها: اللي صار المفروض صاير من يوم زواجنا تفهمين؟؟ وكلامك قبل شوي ماهمني كثر ماهميتيني افهميني انا احبك,,واحبك موووت وانتي اكثر شي احبه صحيح عاندت ببداية زواجنا وقلت كلام المفروض ماينقال ومديت يدي عليك بس اححبك
قرب منها وقرب خشمه صار يلامس خشمها بس ابتعدت عنه بحركه سريعه لفت وجهها بقرف فتح عيونه بعد ماكان مسكرهم وحط راسها على كتفه وصار يهمس: ماتبيني؟
هزت راسها علامة ايه
راشد: تكرهيني؟
هز راسها بالموافقه
راشد: مممم طيب ودك تضربيني؟
هزت راسها علامة ايه ودموعها مغرقه كتفه
راشد: اضربيني
مآسي مدت يدينها له ومازال راسها على كتفه وصارت تضربه بقوه على وجهه وبطنه وظهره وتجر شعره بشكل هستيري وتعض كتفه اللي منزله راسها عليه وهو متحمل الضرب وساكت
بعد ماهدت ووقفت عن ضربه
راشد يكمل: تبين تقتليني؟
هزت راسها علامة ايه
راشد: اذبحيني دامني بموت على يدك يازينها من موته
ناظرته بصدمه وهي ساكته
راشد: ليش؟ ماتبيني امووت؟
هزت راسها بالموافقه
مسك وجهها بين ايدينه وباسها وجمدت اطرافها

بلجيكا
تركي: الأجواء هنا حلوه
جود بأبتسامه: عالم ثاني شي يوسع الصدر
تركي: ابي اركب بالـلعبه هذي
جود: وينها؟
تركي: شوفيها ذيك اللي لونها وردي
جود: لالا تركي تخوف بالحيل عاليه
تركي بنبره خبيثه: بتركبين غصب عنك
جود: مو بكيفك
تركي شالها وهي تصرخ
جود: تركي نزلني بسرعه آآ
نزلها بس نزلها على كرسي اللعبه وعطا التذكره لصاحب اللعبه وماقدرت تنزل
لما ارتفعت اللعبه كانت صرخات جود تملأ المكان
تركي: ههههههههههه
جود: تركي ياحقير ليش كذا ليش؟
تركي: اوص اوص خل نستانس




الساعه 8:33
قامت مآآسي من النوم وتلفتت حولها وماشافت راشد موجود تنهدت وقامت وسحبت الروب ولما جات بتدخل الحمام(وانتو بكرامه) لقته مسكر وجلست وبأيدها الروب تنتظر راشد
مآسي "كأني جاريه عنده متى مايبيني خدامه صرت خدامه وساكته وراضيه ومتى مايبغى يفتح صفحه جديده وحياة حلوه لقاني جاهزه لكن والله لأخليك تشوف يارشيدووووه" عصبت وهي تشوف راشد طلع وواقف قدامها ولاف المنشفه على خصره وينشف شعره
مآآسي ارتبكت من مظهره بس اخفت:ساعه انتظر
راشد بأبتسامه تذوب: صباحيه مباركه ياعارووووس
مآآسي: ؤف
دفته ودخــــــلت الحمـــاام
رآآشد: هـههههههههههه



عنـــد وآآفي
حنان: فوفو صارلي اسبوع كل يوم اداوم عشان خاطرك ماشفتها مهي مداومه
وآآفي: بتداوم اكيد بتداوم الأسبوع الجاي
حنان: طيب انا شدخلني ياربي انا ليش اورط نفسي
وافي: حنانوه اسمعيني بتداوم
وافي: ذليتيني خلاص ماتسوى علي قلتلك
دخلت ام وافي عليهم
ام وافي: وشفيكم تتهاوشون
حنان: انا ماسويت شي اصلا هو يحمد ربه لأني نقلـ..
وافي طير عيونه على حنان: لالا يماا مافي شي بس حنان الخبله مادري شفيها
ام وافي: ماتملون من الهواش
حنان اعطته نظره: هو اللي بدأ
وافي: لاتخليني اقوم وشوفي من يفكك
دق جواله وطلع يكلم برا



في المووول
فاتن + وجدان + ديالا + اسيل + دلع
وجدان: دلوول ملوك ونوار ليش ماجو
ديالا: قلت لهم قالو مالنا خلق
دلع بلامبالاه: هه منافقات وكلامهم سامج وبس يتكلمون عن الحب والغرام والصدف وعع جوهم مايعجبني
فاتن بنرفزه: وقصص لسان دلع سكتي طولان لسانك
اسيل: دلع انطممي
دلع بلامبالاه: يـــــوووه
وجدان: ماشاء الله من كم يوم كنتم بالمزرعه طايحين فيهم حش وعادي ماقلتو شي ولما تكلمت دلع اكلتوها
ديالا سحبت اسيل وهمست بأذنها: اسيلووه
اسيل بصوت عالي : آآي
ديالا: قصري صوتك ياتبن بقولك شي
اسيل: اييييش وشفيه شعندك شصاير طيحتي قلبي
ديالا: وربي إذا ماسكتي الحين بالنععال
اسيل: ؤقي بسكت بس تكلمي
ديالا: ناصر
اسيل شهقت بصوت اعلى بس الله ستر ان البنات شوي بعيدات: هيييييييييه
ديالا ضربتها على راسها: وشفيك شهقتي
اسيل: هاااه؟
ديالا: ليش شهقتي
اسيل: مدري احسبه كذا شي قوي
ديالا: يمال الوجع ناظري وراك
اسيل ناظرت وراها وظلت مصدومه تناظر وديالا راحت وخلتها وهي واقفه تحسب ان ديالا لساتها واقفه: دلول هذا شيبي؟ يماا من اشوفه اخاف خل نطلع فاتن من المجمع بسرعه لاتشوفه
اول مالتفتت اسيل ماشافت احد وراحت تركض لديالا: دلول خلينا نطلع فتو قبل لاتشوفه
فاتن سمعتها وقالت بتساؤل: من اشوف؟
اسيل: هاه؟
ديالا ضربت جبهتها وسكتت
ناصر قرب منهم: فديت هالطول
وراح وتركهم

فاتن فهمت انهم مايبونها تشوفه والتفتت لناصر وقالت بعربجه: احترم نفسك لا أخلي النعال يجيك ماشي 200
ناصر: انتي تكلميني؟؟
فاتن: لا اكلم نعال يانعال
ناصر ضحك بصوت عالي: لاتحاولين تلعبين معي
فاتن: ومين انت
ناصر: ماتشرفني امثالك اضيع وقتي معها
فاتن: تقلع تقلع لا افقع لك وجهك الحين
الشباب اللي مع ناصر ضحكو على اسلوبها العربج: هههههههههه
ناصر بعصبيه بس اخفاها: ناقصني مجانين
فاتن: اقول بسرعه بسرعه بنات خلونا نمشي وقتنا ارقى من اننا نقضيه مع اشكاله
سحبت البنات وصارو يمرون قدامه ولما مرت من جنبه فاتن بعصبيه سحب طرحتها ولثامها على ورا
ضربت الارض تحس راسها بينفجر من الطيحه
ناصر مازال ماسك الطرحه واللثام وفاتن بالأرض بس بالعبايه
البنات مصدومات والشباب ناظرو ناصر بفخر >>داشرين مثله
انصدم يوم شافها طايحه من دون طرحه ولثام والطرحه بأيده انصدم وشافها( هذي اللي شفتها بملكة راشد يعني هذي فاتن انا شسويييت؟ هذي زوجتي ) اختبص وضاعت علومه صدمته صارت اكبر ورما عليها اللي بأيده وراح بسرعه طلع برا
اما البنات اجتمعو عند فاتن وحمدو ربهم مافي احد جنبهم كثير لأنهم تقريبا كانو بزاويه
البنات: فتوي شفيك,,هذا مجنون اتركيه,, خل يولي,, قومي فيك شيي,, فاتن
اما فاتن كانت مصدوومه فجأه صارت تصيح ووجدان تلبسها الطرحه واللثام



....: انت شسويت؟؟؟؟؟؟؟
ناصر بربكه: هي استفزتني
صديقه: هه شف من يخليك تفلت منهم لو اشتكو عليك
ناصر سرحان مو معه
صديقه: ناصر وشفيك مو على بعضك
ناصر: مافي شي
صديقه: الا فيك شي شف قلبك ينبض وعيونك ترمش ومرتبك
ناصر: ................
صديقه: رد علي
ناصر خاف انه يضعف لصديقه القريب منه حيل ويتكلم: قلتلك مافيه شي
صديقه: شوف انا صرفت كل الربع وقلتلهم يبعدون عشان بس تتكلم وتقول
ناصر كان بيقول هذي زوجتي بس فجأه تذكر انه نزل اللثام وبعصبيه فتح باب السياره: اوهووووه علينا الله يصبرني
ونــــــــزل..



كانت شوق جالسه بالأستريو اللي كان بزاويه لوحده في الحديقه من ورا البيت موجود وكان جدرانه قزاز حاطه السماعات وبأيدها المايك وتغني بصوت عالي لأغنيه من اغاني Leady gaga
مر من جنب الأستريو وناظرها بحب كيف تتمايل مع الأغنيه وكأنها فنانه وشعرها يتحرك بعفويه
شوي وحس بضربه قويه على ظهره
ناظر وراه
طلال: جنــان؟؟؟
جنان اللي كانت طايحه بالأرض: هه امم ههه سوري سوري بس كنت مستعجله والضربه كانت قويه لك سوري عن جد سوري
طلال اللي كان عارف طفاقتها وكيف هي مطفوقه: لالا عادي بس شفيك مستعجله
جنان ناظرت الـCD‏ اللي بإيدها وقالت: لا بس ابي شواقه بشغله
طلال: اهاا روحي لها بالأستريو موجوده
جنان جت بتروح مشت خطوتين ورجعت حنت على طلال: طلول لاتزعل (وبمزح رفعت نفسها بأصابع رجلينها وضربت كتفه بكتفها بس ماقدرت توصله) بيجيها يوم تحن عليك (وغمزت له وراحت)
بعد ماراحت جنان رفع طلال ايدينه للسماء وقال: آآميـــــــــــن

فـي ألأســــتريــوو..
جنان تطفي الموسيقى
شوق اللي كانت داخله جو سكتت وناظرتها بعصبيه: نعــــــم؟؟؟
جنان: المره الجايه سكري الستار عشان اللي يمر مايشوفك
شوق: يووه نسيت
جنان: الحب شافك قولي انك قاصده تبينه يشوفك طلعتي خطيره
شوق بعصبيه: شتبين جايه؟
جنان حكت شعرها بعفويه: امممم
شوق: يلا يابنت اخلصي ماعندي وقت
جنان: هذا السي دي اللي طلبتيه عشان تعدلين عليه
شوق ناظرت السي دي: ؤكي
جنان طلعت وقبل لاتطلع قالت: ابي يكون تمام
شوق ابتسمت: هههه ولايهمك
بعد ماطلعت جنان جلست شوق عند ادوات الموسيقى وتفكر وش تحط

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 23-03-2015, 06:42 PM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


في الــSchool
جنان كانت تمشي
مرت حنان جنبها وناظرتها بس جنان مانتبهت لها وضلت حنان واقفه لأن جنان كانت واقفه تسولف مع شلة بنات جالسات
حنان تحاول تعرف اذا هذي هي اللي قال عنها وافي والا لا
قربو بنتين يتمشون جنب جنان وحده حليوه وجسمها عادي ووحده لا مو حلوه وسمينه مررره
الأولى: هففف بثاره
الثانيه: من تقصدين؟؟
الأولى: من اقصد يعني جنان
الثانيه حطت ايدها على افمها: ؤبــس ليش شو صاير
الأولى: قليلة ادب ويبيلها فرك خشم مو مربيه
حنان كانت تسمع الكلام بس مو ملاحظه عدل وكانو البنات قدامها
فجأه شهقت حنان وهي تشوف جنان ضاربه البنت كف
حنان بسرعه ومن دون سابق انذار سألت البنات اللي كانو يسولفون مع جنان: هذي جنان عبدالعزيز؟؟؟؟
بنت من الجالسات: ايوه هي
حنان بلا وعي لما شافت البنت ضربت جنان بكتفها بعصبيه دخلت وبدت تضرب البنتين
الثانيه الذله بنت حلال ماكانت تضرب وتحاول تنحاش لأن اللي سبب الهوشه صديقتها موب هي
بس حنان ماخلت لها مجال
جنان فرحت كثير وهي تشوف الفزعه من البنت هذي اللي اول مره تشوفها وكملت تضرب بحماس
البنت السمينه من القهر سحبت جنان من خصرها ورصت عليها بقوه وايدينها شوي وتعصر في جنوبها وكانت متحمله الألم وكأنها تعتصر من داخل
الكل سمع ركض جاي من بعيد وكانو فنون وجودا ووسام اول ماوصلو انصدمو وبعصبيه: ابعدي عنها ياحقيره
صارو يضربون في الثانيه وجودا تركتها وحولت على الأولى وهم مايدرون بالسالفه بس اهم شي هوشه صايره لجنان فزعو
المكان حوسه
تشجيع " تصفير " حماس " الأجواء مشتعله " هذي تصفر وهذي تعزز "
شوي الا جات الأداريه بعصبيه تفرقهم

فـــي الأدآآآره
جنان: هي اللي بدت
الأولى بعصبيه: كذب هي اللي بدت والبنات يشهدون
وسام اللي كان شعرها طايح من التسريحه اللي سوتها بسبب السحب: لا هي اللي بدت
جنان بتساؤل ناظرت وسام وقالت بصوت واطي: وش عرفك انتي لو صار جيتي اخر شي
وسام بصوت اقرب للهمس: ياصخله خليني اساعدك
حنان بهواش: الهوشه صارت قدامي اسمحي لي teacher‏ انا ماعرف هذي البنت بس مارضيت اشوف الحق قدامي واسكت اماجين (تخيلي)
الأداريه: كلكم الحين تكتبون تعهد واتصلو على اهاليكم يجونكم
جنان بثقه: اي عادي اكتب تعهد وشفيها صرنا اصدقاء انا والتعهد
الأداريه: بلا كثرة حكي ووالهوشه بتوصل لولي امرك
رفعت راسها بقهر مو ناقصه اهلها يهزأونها
كتبو تعهد
جودا: استاذه علينا اختبار انا وسامو نختبر ونطلع بغرفة المعلمات
جنان: انا ماعلي اختبار ابي اتصل واطلع
حنان استغربت تشوف وجه جنان كان احمر سحبت الجوال جنان واتصلت على بستان وبغصه قالت: بستان تعال للمدرسه
بستان بأستغراب: ليش ماما تو وقت
جنان بغصه حابستها: بيسو تعال بعدين اقولك كل شي
وجيب كرت اثبات انك السواق بتاعي
سكرت الجوال بعصبيه
جت بتطلع واعطت البنت نظره: حسابنا لسا ماخلص
وطلعت برا بالساحه
حنان اتصلت على وافي
حنان: الو
وافي: من معاي
حنان: انا حنان
وافي: وشفيك؟؟؟؟؟
حنان: تعال لمدرستي
وافي: لايكون انا السواق تبعك وانا مادري
حنان قصرت صوتها: الخبر عن جنان
وافي شوي ويسكر السماعه: جاي جاي
سكرت السماعه حنان وعلى شفاهها ابتسامه عذبه وببالها تفكر ( اي الحين تأكدت ياوافي ان جنان لها سالفه عندك ولابعد سالفه قويه<<مادرت حنان ان جنان هي اللي قتلت ابوها)
طلعو جنان وحنان ولسا ماتعرفو على بعض وينتظرون وافي وبستان
وصل بستان ولما دخلت السياره جنان انسدحت بالجهه الخلفيه وصارت تتأوه بقووه الم من بطنها اللي انعصرت عصر
بستان بخوف: ماما شنو فيه انت
حنان استغلت الفرصه وركبت قدام جنب بستان بس قالت: لاتتحرك
ولفت على جنان: جنان بسم الله وشفيك ليش تتآوهين هذولي حثاله ترانا كسرنا خشومهم
شافت سيارة وافي سفطت قدام وآشرت له يجي
جاء وافي وفتح الباب وشاف البنت منسدحه ورا وتتآووه
جنان ماردت على حنان مالها خلق وتآوهاتها بصوت عالي: آآه آآه آآه آآه بستان تكفى خذني عالمستشفى
وآآفي بأستغراب من هالبنت: حنان انزلي يالله
جنان ماشافت الشاب ولاحتى طالعت فيه استمرت تصارخ وتتأوه
نزلت حنان بهدوء وتحركت سيارة بستان
ركبت حنان السياره وهي متضايقه
وآآفي: يلا تكلمي شصاير
حنان: البنت اللي بالسياره هذي جنان
وقف السياره بصدمه: ايـــــــــــش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حنان هزت راسها بمعنى ايه وقالتله السالفه والهوشه كلها
وافي يفكر بين نفسه: والله وقرب موتك ياجنان



فيصل رما نفسه على الكنبه بملل
فارس: شفيك
فيصل: مافيني شي بس البنت اللي قلتلكم عليها
فارس: ماعرفتها؟
فيصل هز راسه علامة لا
سعود: ذي البنت سببت لك قلق اتركها.. هي شسمها؟؟؟!!.
فيصل: تـارا
سعود: تارا تارا تارا انا احبه تارا تارا وقلبي في انتظاره تارا
فيصل: هههههههههههههههه مو اسمها الحقيقي
فارس: خلاص فضها سيره ولاتكلمها
فيصل: لا بشوف منو هي واضح انها تعرفني
سعود: اقول قومو الشباب ينتظرونا بالأستراحه تو داق علي عبدالمجيد يقول تعالو
فيصل وقف: يلا مشينا



بشقة راشد وآآسي كانت لابسه بنطلون اعلى الفخذ برتقالي فاتح وتيشيرت طايح من عند الكتف تفاحي: راشد رد علي تكفى
راشد مايرد عليها: ...............
مآآسي: راشد ابي اشوف اهلي حرام عليك
راشد: عدلي اسلوبك معاي وانا راح اوديك اهلك
مآآسي: اهلي يقولون ليش ماتجين والله تعبت اتعذر منهم
راشد: قلتلك تعدلي معي
مآآسي جلست جنبه: راشد ماراح تغير معاملتي لأني مو متقبلتك لأني مو طايقه اعيش بهالمكان وبهالعالم مو هذا تفكيري راشد شف انت كيف عايش بحياتك تفكيرنا مو متناسق وبعدين اهلي مو ملزومين بأسلوبي معاك اهلي يبغون يشوفوني وبس
رآآشد سكتها وقال: اشششششش
عقدت حواجبها ليش سكتها
قرب لها ومسك اكتافها بهدوء بس مثل العاده صدت وجهها للجهه الثانيه بقرف
رآآشد بنرفزه: ليششششش؟ لهالدرجه؟
مآآسي: وآكثر.
راشد بعصبيه: بسسسرعه تعالي وراي
قام متجه للغرفه بعصبيه
مآآسي تصرخ: ماراح اقوم
رآآشد لف يدها بغضب: 5 دقايق ابدل واطلع مالقاك تندفنين
مآآسي ضلت جالسه
راشد وقف ناظرها: يعني انا وش اقول؟
مآآسي ماردت عليه
رآآشد سحبها من ذراعها ودخلها الغرفه وقفل الباب وراه
الساعه 8 بالليل
منتهى تكلم تولاي: شصار معاك
تولاي: للحين
منتهى: فيصل صععب
تولاي: اصلا انا ماراح اقوله من انا حتى لو اسكر منه
مرت من جنبهم اختهم كنده: حمدلله والشكر نفسيات
منتهى بصراخ: والله محد نفسيه غيرك
تولاي قامت ومسكتها منتهى: هديني عليها هالبزره على اخر زماني تحاكيني وحده مثلها
كنده: عالأقل انا مربيه مو مثلكم وحده تعشق لي متزوج (تقصد منتهى لأنها تحب راشد) ووحده تخطط لي مع واحد وترقمه بعد حمدلله والشكر الشرهه مو عليكم علي انا ساكتة لكم كان الحين وربي مازن دافنكم تحت الأرض
تولاي قامت معصبه: لالالالا عن جد اليوم نوت على عمرها ذي المجنونه
قامت تولاي وانحاشت كنده بسرعه لغرفتها تضحك


مشت بخطوات بطيئه واقرب للهمس على اطراف اصابعها
ملوك كانت تمشي ومتجهه لغرفة فيصل شافته اول ماطلع حبت تدخلها ذبحها الفضول وهي تتذكر قبل شوي صعد لغرفته ومعاه كيس ولما نزل هدد خواته لو وحده تصعد لغرفته يويلها حتى الشغاله ماتدخل تنظف دخلت الغرفه وسكرت الباب ببطئ يالله قدرت تقوم من بين البنات اللي تحت كانت لابسه فستان قماش ثقيل لونه بني لنص الساق وايدينه كانت توصل لكوعها ومن عند الاكتاف رسمي وحزام لونه بني غامق على بطنها ونعول واطيات شغلت الضوء وتوجهت عالتسريحه وهي ضامنه انه ماراح يرجع بدري بدت تسحب بالأدراج تدور على اي شي يخليه متخبئ دورت ودورت واخر شي تعععبت
انسدحت عالسرير وهي مسكره عيونها وسحبت وسادته وضمتها: الله يكتبك من نصيبي يافيصل
وقفت واتجهت للباب وطفت النور وجت بتطلع بس سمعت صوته العالي وهو يقول: عايشه سوي لي عصير وجيبيه بغرفتي
ماتت من الرعب وهي تسمع صوته والغرفه كانت ظلام بس نور خفيف من البلكونه راحت بسرعه وهي خايفه متجهه عالسرير وانسدحت عالأرض وبسرعه صارت تحته
دخل فيصل بتكاسل شغل النور وناظر التسريحه قال بأستغراب: وش ذا من حايس التسريحه
سلك وكمل مشيه متجه على دورة المياه <<وانتم بكرامه
اول ماتسكر الباب تنهدت ملوك براحه وقعدت تتسحب عشان تطلع من تحت السرير ماحست الا بصوت عالي طلع من السرير ورجعت بسرعه تخبت تحته
فيصل لما خلص سمع الظربه ولف المنشفه على خصره وطلع برا يشوف وش فيه
القى نظره على الغرفه وكانت فاضيه تماما وناظر للسرير ورفع حاجب وصار يمشي متجه على السرير ملوك لما شافت رجلينه متجهه عليها على طول حطت اصابع رجلينها بين حديد السرير من فوق وبإيدينها تمسكت بالحديد ورفعت نفسها عن الأرض عشان فيصل مايشوفها
لما ناظر فيصل تحت ماشاف شي تنهد وراح متجه للتسريحه يمشط شعره وملوك دقات قلبها تزيد
بعدها نزلت ظهرها على الأرض بهدوء
راح فيصل للكبت عشان يبدل على طول ملوك سكرت عيونها وهي تندب حظها اللي جابها هنا
خلص فيصل ومازالت ملوك مسكره عيونها لمن حست فيه ثقل طاح عالسرير لما فتحت عينها كان فيصل منسدح عالسرير ومسك الجوال
فيصل: الو
.....: هلا فصوولي
فيصل: اهلين فيك
.....: فيصل
فيصل: عيونه
....: ابي اقولك شي مهم اليوم
فيصل بأهتمام: تفضلي
.....: انا اعرفك
فيصل باستغراب: طيب؟
.....: حتى خواتك اعرفهم
فيصل: مالك شغل بخواتي
.....: ليش مالي شغل؟؟ خايف انهم مثلي؟
فيصل: خواتي اشرف منك
.....: واضح
فيصل صرخ صرخه فزعت ملوك من مكانها : قلتلك لاتجيبين طاري خواتي على لسانك ياواطيه انا من زمان شاك فيك
.....: اذلف عني يافيصل جعلك بالحرق انت وسعود
فيصل لاشعوريا رما الجوال عالجدار قدامه مايحب احد يستفزه
دق جوال ملوك وكان المتصل نوار
ملوك انصدمت ماتدري ايش تسوي صوت الجوال كان عالي بس تحس بهدوء من فيصل ولا تحرك من السرير
ضربت وجهها عالخفيف وهي تسحب جوالها من صدرها ودموعها تنزل
سكرت الجوال بهدوء وهي مستعده للقنبله اللي بتجيها من فيصل لما يشوفها
دخل سعود غرفة فيصل مستغرب: وشفيك جالس هنا
فيصل وتفكيره باللي تحت السرير من تكون؟: الـ**** ذيك البنت اللي قلتلك عنها
سعود: وش فيها ؟؟ قلتلك اتركها باين انها بنت كلب
فيصل: تقولي اعرفك
سعود: بنت الكلب من هذي عطني رقمها والله لأعرفها
فيصل: لا دورت قبلك
ملوك في نفسها: يتناقشون فوقي ياربي
كانت متوتره خايفه احد يشوفها بس صدمها سؤال فيصل لسعود: انت داخل الغرفه من شووي؟؟ (واشر على تحت السرير)
سعود عقد حواجبه: متى؟ لا مادخلت (وصار يأشر وش السالفه)
فيصل: سمعت صوت بالغرفه وانا اسبح ( صار يمثل انه فيه احد تحت السرير)
سعود: يمكن الخدامه والا وحده من خواتك (اشر لفيصل يعني اشوفها؟)
فيصل: يمكن (لالالالالا اشر لسعود مايدنق راسه ويشوف)
سعود: طيب انا ابي اروح العيال ناطريني
فيصل: طيب انا ابي انام دايخ
سعود قرب من فيصل وباسه على راسه: تصبح على خير
فيصل:.........
سعود: ؤك انتظرني جاي بنام عندك بس ابي اروح ابدل
طلع سعود من الغرفه فيصل ظال ساكت
ملوك ( ياربي لا وش هذا كملت فيصل وسعود مع بعض آآآه ياربي الحين يفقدوني البنات )
فيصل سوا صوته على اساس يتمغط ورما ريموت التي في اللي قباله عن قصد بالأرض
فيصل مد يده بياخذ الريموت وملوك قلبها طاح وفيصل يمد ايده يدور
ملوك ابعدت الجوال عنها وقربته ليد فيصل اللي يدور الريموت ومسكه
دخل سعود وكان حاط الغطأ على ظهره وجاء وركب عالسرير وقام يناقز ويضحك
ملوك كانت بتصرخ لأن السرير ظرب ايدها بس على طول حطت ايدها على فمها
سعود: يالله يووولد عطني الكيس بسرعه
فيصل: بعدين اعطيك ياه (واشر على السرير)
سعوود: اووكي
الساعه 2:00

راشد مآآسي
كانت جالسه عالتلفزيون تناظر فلم امريكي طلع راشد من الغرفه
راشد اللي كان توه متسبح: وش عندك مو نايمه
مآآسي وقفت: مالي نفس انام تو جايه من البنات
راشد: حتى انا يعني نجلس نتابع مع بعض
مآآسي كشرت
راشد ناظر صدرها وقام يدقق وضيق عيونه ويناظر
مآآسي بلعت ريقها وتناظره وهو جاي يمشي عليها بهداوه وباين عليه الهدوء ماقبل العاصفه
حط ايده على صدرها ومسك السلسال وسحبه بقوه لمن سمع آآه طلعت من مآآسي: آآآآآآآه
راشد: لاعاد اشوفك لابسته
رما السلسال على الأرض وطلع معصب
مآآسي نزلت دموعها وماسكه رقبتها لأنه آلمها ومسكت السلسال حرف الـS
ضلت تبكي على هالسلسال اللي وعدت سالم يضل على رقبتها
ناظرت خلفها بعصبيه: مانزله
كان بيسكر الباب بس رجع على كلمتها: ايششش؟؟؟ عيدي شقلتي؟
مآآسي وهي ضامه السلسال بين يدينها: قلتلك ماقدر انزله انا وعدت سالم ماقدر اخلف بوعدي
راشد جن جنونه وصارخ بهستيريا: وعدتي سالم هذاك اووول بس الحين منو سالم انتي ماتعرفين بالدنيا شي غير راشد انتي لي ووبس ماتلبسين شي مو مني
سحب السلسال من بين يدينها بعصبيه وطلع وتركها خلفه تصيح وتترجاه يرجعه لها



ملوك اللي تطمنت انهم نامو خلاص
ملوك(بسم الله توكلت على الله)
قامت تتسحب وشوي طلعت من تحت ووقفت ونزلت نعولها ومسكتهم بإيدها وارتفعت وصارت تمشي على اطراف اصابعها ولما وصلت للباب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 23-03-2015, 06:51 PM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


جودا تكلم فجر: ليش كذا راشد اسلوبه مع مآآسي كيف يأمرها يالله نطلع لا وتنفذ هي
شوق اللي نطت لهم: هههههههه اتوقع بس قدامنا يمكن رومنسي بالبيت
فجر: هههههههههههههههههههههههههه
ديالا: هذا شي اكيد هههههه الاوين ملوك
نوار بربكه: ملوك قالت بتنام وحيل تعبانه وقالت لحد يجيني
جنان: بسم الله بروح لها
نوار: لالالالالالالالا هي قالت لا مقفله على نفسها ماتبي اي ازعاج
سماح بأستغراب: شفيهم حتى فيصل وسعود نايمين مع انه بدري شالسالفه
نوار: وشفيهم فيصل وسعود
سماح: جو من 3 ساعات وجلسو بغرفة فيصل والحين نامو
نوار: ويـــــن؟
سماح استغربت: في غرفة فيصل،ليش؟؟
نوار: لا ولاشي
ام تركي دخلت عليهم وبهدوء: جنان تعالي ابيك
قامت جنان وهي مستغربه من شكل امها المعصب وراحو لبيتهم ولما دخلو البيت
ام تركي: انا عارفه حياتك كلها ضحك كلها استهبال كلها برووود مافيه شي يقلب مزآجك اللي براسك تساوينه وانا عارفه انه لا انا ولا ابوك هامينك حتى اخوانك مو شايفتهم شي وحياتك كلها ضحك بضحك ب.......
نزل ابو تركي وهو يقاطعها: وياعسى كل ايام وسنين جنان ضحك بضحك وياعساها ماتشوف غير الهناء
قربلها وسحب الاوراق اللي بيد ام تركي ورماهم بالزباله
جنان عاقده حواجبها: مافهمت
ابو تركي سححبها مع اكتافها وطلع برا البيت: روحي استانسي
جنان: يبه انا مو فاهمه ولاشي
ابو تركي: مافي شي صاير المدرسه اتصلو بأمك وامك سوت سالفه كعادتها
جنان بعربجه: اصلا البنت ذيك لسا ماشفيت غليلي منها انا لازم أأدبها والعن والدينها
ابو تركي ابتسم: سوي اللي تبينه
ابتسمت بأنتصار جنان لأن تدري ابوها ماراح يقولها شي غير سوي اللي تبينه


ملوك اول ماسحبت الباب بتطلع فرحت ناظرت وراها عشان تتأكد اذا نايمين ولا شافوها وتطمنت انهم مو حاسين فيها وبسرعه طلعت وسكرت الباب وصارت تركض ركض عالدرج بسرعه لمن وصلت عند باب البيت طلعت من البيت ركض وتوجهت على بيتهم وصعدت لغرفتها وانسدحت بالسرير: بسم الله ياربي حمدلله يعني يعني محد شافني لك الحمد والشكر ياربي
مسكت الجوال ودقت على نوار
نوار ارتاحت لما شافتها تدق وسكرت بوجهها وراحت لها بالغرفه
ملوك بفرحه: نوار نوار الحقي لي نوار ماشافني
نوار: احمدي ربك يالخبله احمديه واشكريه ولاعاد تعيدينها
ملوك: اكيد لا اكيد



ماجد يكلم بالجوال: الو هلا والله
مازن: ياهلا فيك اخبارك
ماجد: حمدلله عايشين انت اخبارك يالخبل
مازن: احسن من حالك ههههه
ماجد: من زمان عنك
مازن: والله اشغال
ماجد: ياحبك للأعذار
مازن: ههههههههه اسمع ابي اقولك
ماجد: وش عندك؟
مازن: فيصل ابيه ضروري ادق ومايرد
ماجد: شف الحين هو نايم لاقعد قلت له
مازن: ايه تكفى :)
ماجد: ابشر
مازن: ههههههه يلا عطني مقفاك
ماجد: انقلع ياورع هههههههه
سكرو من بعض
مازن يكلم نفسه: واخيرا
تولاي بجنبه: وشفيك وشفيه فيصل ووش تبي فيه
مازن بأبتسامه: كلي تبن مالك شغل
منتهى تكلم كنده وتولاي: اي صح على طارييهم بكرا بنروح لهم من زمان عنهم اشتقنا للصبايا
كنده: اي عن جد لهم وحشه
مازن وقف: انا بروح انام الحين دايخ
منتهى: تصبح على خير (التفتت على تولاي) وشصار معاك ومع فيصل
كنده تأفأفت بس سكتت بتشوف وش سوالفهم
تولاي: تخيلي قلتله مثل ماقلتي لي بالضبط ابي استفزه شوي ماطولت توي حتى ماخذيت ثواني سكر بوجهي
منتهى: بسم الله عصبي وش يحس فيه
تولاي: علمي علمك
منتهى: حمدلله بنروح بكرا عشان اشوفه
تولاي: يمكن مايكون موجود
منتهى: يارب يكون موجود
الساعه 8:00 الفجر
فيصل نزل من الدرج وكانت ديالا جالسه عالتلفزيون تفر فر بالقنوات
فيصل: صباح الخير
ديالا: صباح الـوورد
فيصل: وش مصحيك
ديالا: خميس وبستانس من زمان عن التلفزيون انت وش مصحيك
فيصل: نمت امس بدري
ديالا: تبي آكل؟؟
فيصل: لا سلامتك طالع افطر برا
ديالا: ؤك براحتك
صعد فيصل لغرفته لأنه نسى المفتاح وماشاف سعود موجود وتذكر قبل شوي ( سعودوه قم لغرفتك ضيقت علي نومتي يالتبن يلا قوم
سعود: يووه وش تبي تعزم وتطرد
فيصل: ماعزمتك انت قطيت وجهك يلا اذلف
سعود بصوت نايم: طيب طيب)
سحب المفتاح وجاء بيطلع بس رجع ناظر تحت السرير: والله سمعت صوت ماكان يتهيئ لي
جاء بيروح بس انصدم ورجع انحنى ظهره وهو يسحب السلسال
شاف السلسال: وش جابه؟؟ لايكون اللي امس بنت؟ طيب منو؟ ووش تبي؟
نزل تحت وشاف ديالا على جلستها
فيصل حط السلسال بين عيون ديالا: لميـــن هذا؟؟
ديالا لفت عليه: وش؟
فيصل: القلاده لمين
ديالا: ايوه هذا وين لاقيه؟؟
فيصل: لمين؟
ديالا: ملوك
فيصل: طايح عالدرج
ديالا ابتسمت: حمدلله لقيته لو ضايع كان ميته هذا اشترته من لبــنان
فيصل: اهاا طيب
ورجع السلسال بجيبه
ديالا: عطني ياه اوديه لها
فيصل: انا اعطيها
ردت تناظر التلفزيون
فيصل يحذرها: لاتقولين انه معاي
ديالا: ماعليك ازهلها
طلع فيصل وهو مبتسم : وأخيرا تأكدت شكوكي (راحت ابتسامته وهو يتذكر) لحظه منو هي تدخل غرفتي؟ كيف تجرأت؟ هيييين ياملوك والله تربيتك على ايدي


حنان كانت تسولف عن جنان وماسكتت توصفها وتتكلم عن شخصيتها وهي مبتسمه وباين انها حبتها
وافي: حنان تحبين ابوي؟؟
حنان بأستغراب: انا ماشفته كنت ببطن ماما لما مات الله يرحمه
وافي اللي اكبر من اخته بـ15 سنه وكان ذاكر ابوه: طيب لو تشوفين اللي قتل ابوك قدامك وش تسوين
حنان: ماراح اسوي شي يعني وش بسوي مثلا؟؟
وافي وعيونه يلمعون: يعني ماراح تسوين شي
حنان: ابوي ماحبه ولا اكرهه و..
كانت تبي تكلم بس سكتت لأنها تعرف كيف وافي يحب ابوها
حنان وقفت: طيب بروح الحين امي تبيني
راحت لأمها بالغرفه ولقتها تقرأ قرآن ولما شافت حنان سكرت القرآن
ام وافي: هلا حنون
حنان وعيونهاا مليانه دموع: ماما انتي تحبين بابا الله يرحمه
ام وافي: قلت لك اذكرو احسان موتاكم
حنان: حمدلله انه مات وريحك
ام وافي: لاتقولين هالكلام حنان
حنان ضمت امها: ماما كم عمره لما مات
ام وافي: 40
حنان: ماما بابا صغير
ام وافي: زوجوني ياه وهو صغير من لما كان عمره 18 وكان مايبي يتزوجني بس زوجوه لأني بنت عمه واصغر منه بسنه والناس يجوني يخطبوني تزوجني وبعد زواجنا بسبع سنوات حملت بوافي ولما حملت ضربني وهاوشني ويوم ولدت ماحملت الا بعد 15 سنه وجبتك وهو مازال يكرهني ولا يبيني احمل حتى بعد كل هذي السنين ماضلت سالفه وسخه ماسواها ولما حملت فيك هو انقتل
حنان: انا مو مصدقه محد يعرف من قتل ابوي
ام وافي: انا وعمك اللي نعرف ومات عمك وبقيت انا
حنان بنرفزه: لاتقولين لوافي عن القاتل
ام وافي: مستحيل
حنان: ماما وافي يحب بابا كثير
ام وافي: ايه وهذا اللي ذابحني
مسكوه مع ياقة ثوبه بعصبيه: من انت عشان تضرب فاتن؟؟
ناصر طير عيونه بصدمه: انتم شدخلكم
سعود: شدخلنا هاه؟؟ نعلمك شدخلنا
ضربه بوكس بنص عينه
ماجد: اتركوهه علي هذا حسابه عندي انا اللي بربيه دلوع البابا
سدحه فيصل بالأرض وماجد صار يرفسه وسعود آخذ الطابوقه اللي بجنبه بيضربه براسه بس فيصل مسكه: هد ياسعود مانبي ندخل محاكم بسببه
ماجد وقف ترفس بعد ماشاف ناصر انتهى
ماجد: يالله يعيال خلونا نروح
فيصل: وشنسوي به؟
سعود: وين نوديه
ماجد: نخليه؟
سعود: شرايكم نرميه عند بيت ابوه بنص الشارع
ماجد: ولو اشتكى؟؟
فيصل: اتحداه بس يشتكي عشان افرم وجهه ماشاء الله يسحب غطاء فاتن قدام الرجال وبكل عين وقحه يشتكي
ماجد: انتم متأكدين؟ من قالكم
سعود: وجدان قالت لنا
ماجد: حمدلله ماقلتو لمشاري والله لو داري عن اللي صاير لأخته ليسحب الرشاش ويذبحه
فيصل: الحين شنسوي بذا؟
سعود: شيلوه معاي بنرميه عند باب بيتهم



جود وتركي بالمطار
جود: تركي المفروض قلنا لهم أننا جايين مو مسوينها مفاجآه
تركي: لا عادي احلى مفاجآه
جود: ايوا خصوصا لأننا ماطولنا عشر ايام وجينا راح يستغربون
تركي وقف تاكسي: ليتنا مو جايين ماشبعت منك
جود: يعني وين انا رايحه بضل معاك ان شاء الله

البـــــارت السـ7ــــابع


في الليل كانو جالسين ويضحكون مع جود وتركي وجت الخدامه: ماما مازن هنا
فجر: قوليلهم يدخلون هلا فيهم
قامت ديالا ركض لعند الباب وسلمت على كنده: اشتقت لك
كنده: ههههههه وانا بعد
دخلو وجلسو البنات في مجلس بالدور الأول جنب باب الخروج ويسولفون وضحكهم واصل للرجال
منتهى وقفت تقلد على مازن: انا مو قلتلكم بسرعه ليش تأخرون هههههههههه
تولاي: وماخلا شي ماقاله ماتسوى علينا الطلعه
شوق: كريهين كلهم مايحبون الانتظار انا بتزوج واحد بارد لو اتأخر عشر سنوات عادي عنده
وجدان تقهرها بمزح: طلال حار
سكتت شوق لأن مالها خلق تتهاوش مع وجدان قدام البنات
كنده: شرايكم نلعب صراحه
منتهى: لا لعبه سامجه
فجر: الا بنلعب
جنان جلست: وين القاروره
بعد ماجابو القاروره
تولاي تسأل ديالا: وش معنى اسمك
ديالا كتمت ضحكها: مدري بس ابوي صديقه فلسطيني اسم بنته ديالا ولأنه عزيز عليه سماني مثلها لكن معناه معناه ماعرفش
لفوها
منتهى لجنان: وش اسم حبيبك
جنان: ههههههههههههههههه ماعندي
منتهى مسكت قارورة الماء: ترا بنخليك تمرضين اذا ماجاوبتي
جنان بصراخ وهي تضحك: والله ماعندي
البنات بصوت واحد: لا غــــــــشش
ردو لفو القاروره وكنده تسأل جودي
كنده: ليش انتي انطوائيه
جودي: كثير يسألوني هالسؤال بس انا كذا هاديه ماحب الأجتماعات اصلا انــ...
ضربه قويه انفتح الباب بقوووووه مازن واقف عند الباب وبعصبيه دخل سكر الباب وراه وهو يناظر تولاي وعيونه ينقط منها شرار: والله لآربيك يابنت الكللللب ومسكها وصار يكفخها تكفخ والبنات يصرخون شوق كانت قريبه من الباب هي وجودا وطلعو لكن جنان صارت ورا المساند وديالا ورا ملوك ونوار والباقي اللي ضلت مفهيه تناظره واللي مصدومه من دخلته المفاجآه اما مآآسي ركضت على طول ورا شوق وجودا خايفه لايعرف راشد ان مازن دخل وهي موجوده
مازن سحبها مع شعرها يحاول يوصل للباب : يا**** ليه كذا ليه؟ ليه تفضحينا وش سوينا لك؟؟
منتهى تصيح وتصرخ: فكها بتذبحها فكها انت شقاعد تسوي
تولاي تصيح: وشفيك مازن انا وش سويت
كنده وقمر ركضو لأم مازن لمن جت وتحاول تفك مازن عجزت وطلعو كل البنات وصراخ تولاي للحين
رفع راسها وضربها كف وهي تحاول تبعد عنه بس كان يرفسها ويسحبها مع شعرها
دخلو الشباب بصدمه وهم يركضون ويالله فكو تولاي عن مازن وخذاها طلال للمستشفى بعد مالبستها منتهى العبايه وركبت معاها
فيصل سحب مازن برا: وشفيك؟
مازن: انت مالك شغل ياحيوان انت الثاني
ركب مازن سيارته وتوجه للمستشفى وهو يتذكر اللي صار لما كان جالس مع الشباب ( هاه فيصل شصار مع ذيك البنت؟؟
فيصل: ماصار شي وحده سخيفه
مازن: عطني رقمها
اخذ رقمها ودق على صديقه بالأتصالات وقاله عن الرقم
صديق مازن: رقم بنقالي
مازن: وش اسمه؟؟
مازن بصدمه: ايش
سكر من صديقه وهو مصدوم هذا اسم سواقهم
حط احتمال كبير انها تولاي بما ان كنده ماتحب هالسوالف ومحترمه ومنتهى تحب راشد

فيصل ماهتم للي صار وتذكر ملوك موضوعها لسا يقرقع بقلبه وصار يمشي بجنب بيت خاله ابو راشد لأنهم جالسين هناك يبي ملوك تطلع عشان يناديها
ملوك طلعت بعد وقت وهو ينتظرها وكانت تبي تكلم
فيصل اللي كان جالس لما طلعت وقف: ملووك
مولوك بلهفه ناظرته: لبيه
فيصل ووجهه مافيه اي علامه: تعالي ابيك بموضوع
فتحت عيونها بفرحه فيصل يطلب منها انهم يسولفون؟: وين تبيني اجي معاك؟
فيصل "شهالخبله بس تبي تمشي وراي": تعالي ورا بالحديقه
راح فيصل وهي صارت تمشي خلفه بفهاوه وهي مو مصدقه ولما ابعدو شوي التفت عليها وبعصبيه بس قاصر صوته: انتي متى تستوعبين اني ماحبك؟
بلعت ريقها بخوف من عصبيته: هاه؟
فيصل حط السلسال بوجهها: هذا شجابه لغرفتي؟
ملوك عيونها صارو يلمعون من اسلوب فيصل معاها: آآ كك كنت ابي آآ
فيصل قربلها وعيونه شوي ويطلع منها شرار: وش اللي كنتي؟ وش كنتي تبين؟ وش دخلك غرفتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ملوك نزلت دموعها وهي ترجع على ورا: فيصل كنت ابي
سحبها بقوه لأنها قاعده ترجع على ورا وحطها وراه ولف عليها يعني صار قبالها: انا اقولك كنتي تبين تعرفين ليش انا قلت لخواتي ذاك اليوم لاتدخلون غرفتي صح؟؟
ملوك ساكته ودموعها ينزلون
فيصل بصراخ: صحححححح؟؟؟؟؟؟
شهقت وهي تصيح وهزت راسها علامة ايه
سعود جاء من وراه: فصيل شقاعد تسووي؟
فيصل بعصبيه: ملوك المحترمه ذاك اليوم داخله غرفتي وصايره تحت سريري
ناظرها بعصبيه: لو جايين اهلنا وشايفينك بغرفتي وانا موجود وش راح يفكرون؟
سعود بصدمه ناظرها: ملوك عيب اللي سويتيه ترا يعني وش موقف فهد لو عارف ان اخته داخله غرفة واحد مننا
فيصل: موقفها اكيد بتستانس عشانهم بيفهمون غلط ويزوجونا هذا اللي تبيه هي
سعود بعصبيه: فصييلوووود اذلف خرعت البنيه اذلف داخل
جاء بيروح بس رجع وسحبها مع ذراعها بعصبيه: تعيدينها وتدخلين غرفتي اموووتك وزواج ماراح نتزوج بأحلامك
ترك يدها بقرف وهي لسا تصيح وتشاهق
سعود دف فيصل وناظر ملوك: آآسف بدال فيصل
ملوك تحاول توقف شهقاتها: سعوود انا ذاك اليوم آآآ كنت مابي شي والله بس فضووول دخلت آآآ انا صغيره مافكرت بالأششياء اللي يقول عنها فيصل وقتها قلت بس بشوف وبطلع آآآه آآآآآآه بس هو رجع لغرفته وانا تميت فيها
سعود كسرت خاطره ملوك هو يرأف بالبنات بس فيصل مايهمه لو تموت قدامه مو تبكي: معليش خلاص فيصل اناني وحيوان مايفكر الا بهالتفكير انتي امسحي دموعك وفيصل حسابه عندي يالله ملوك روحي داخل ولاتشيلين هم فيصلووه
هزت راسها وراحت متجهه على بيتهم
شوق: توقعون ليششش؟
فاتن: مادري صراحه مازن أمره غريب
مآآسي: اكيد سمع له شي من هنا والا من هنا
جنان: ماندري والله
مآآسي تكلم جنان بصوت واطي: قلتي لي مغرورات وانا اول مره اشوفهم وطيوبات
جنان بصوت قصير: دوسي لهم على طرف شوفي الزيران اللي بتطلع
مآآسي: يووه جد يعني ماحتك فيهم
جنان: ايوا خليك معهم من بعيد لبعيد
فجر تحاول تقهر شوق: يووه ابد ماتوقعت من طلول هالتصرف معقول يشيل تولاي بين ايدينه ووداها المستشفى؟؟ لاحظو يابنات بين يدينه
قمر: اي صح غريبه اصلا توقعت ماراح يتدخل بهالسوالف
وجدان: يمكن دخل وعجبته ولقاها من الله فرصه
شوق بنظرة بروود اعطتها الكل: لاتحاولون تستفزوني ,, ترا ماراح تشوفون ابرد مني
وسحبت الآيباد وفتحته
نوار تزيد الطين بله: وش دخلك الحين حنا نسولف وش جاب طاري الأستفزاز شطحتي
شوق: لا بس حابه اعلمكم
وسام: هيه بنت انتبهي لتصرفاتك حنا ماجبنا طاريك حنا نسولف
شوق شوي تورطت: بس اقولكم تراه ماهمني واحسن فكه منه لو يعشقها هههه يعشق امثاله وتولاي من مستواه
فجر عظت على شفايفها وسكتت
جنان تتابع اللي يصير بصمت وعلى شفاتها نص ابتسامه على شكل شوق
مآآسي تسحب جنان مع كتفها وبصوت واطي: ليش تقول من مستواها؟؟ وشفيها تولاي؟
جنان: الله يستر علينا وعليهم
مآسي: يابنت تكلمي دوختيني
جنان: بنات صايعات الله يـتسـفينا شرهم
مآسي: اهاا
جنان: الا اخبار العلاقات مع رويشد
مآسي كشرت
جنان: وشفيك يابنت
مآسي: ؤف لاتعكرين لي مزآآ آآجي
جنان: انتي يبغى لك جلسه لحالك بعدين
دخلت جود للمجلس: وشفيه بنات انتم جالسين كنتو وش صار؟؟
جودا: يعني وش صار مثلا؟؟
جود: ليش مازن ضربها هالضرب
جنان: مايضربها من دون سبب
فاتن: ههههههههههههههههه ليش ماأجلو ضربهم للبيت ههههههههههههههههههههههههه
دلع: سكرت خلوها
ديالا: مالومها صراحه المشهد يصلح بمسلسل خليجي
مآسي يدق جوالها: الووو
راشد: ألبسي عبايتك والحقيني عالسياره
مآسي: طيب
راشد : لاتأخرين
مآسي: طيـ..
سكر بوجهها
لبست عبايتها وشوق سألتها: وين؟؟
مآسي: راشد قالي بنرجع
شوق: ؤف من راشد بعد وش يبي
جود: اسكتي لاتذبحك مآسي
مآسي ابتسمت وطلعت: مع السلامه
البنات: مع السلامه
مآآسي في نفسها آآخ ليتني احبه واذبح كل من يتكلم عليه
لما ركبت السياره
راشد: بدري كان طولتي اكثر
آسي بققت عيونها: راشد وربي ماطولت وش اكثر من كذا من دقيت علي لبست بسرعه وجيت طيران
راشد يضيع السالفه: وشفيهم مازن وتولاي
مآسي بخوف: مدري
راشد ناظرها بعدين رد يناظر الطريق: موجوده يوم دخل مازن؟؟
مآسي: لا مو موجوده اصلا ماحظرتت الهوشه كنت عند خالتي البنات قامو يسولفون لي بعدين
راشد طلع الدخان وقام يدخن: منتهى شفيها اسمع صوتها تصيح
مآآسي بغيره واضحه : وشدخلك في منتهى؟؟
راشد: وشعليك؟؟ انا وبنت عمتي ؟؟
مآآسي سكتت ونزلت من السياره لحد ماوقفو عند المصعد
راشد: وبعدين ليش كل هالعصبيه؟؟
مآآسي ضغطت زر الأصانصير اللي يصعد لشقتهم ودخلو داخل الأصانصير: انا كيذا ماحب احد يحط عينه على ممتلكاتي
راشد بأبتسامه: يعني انا من ممتلكاتك
مآآسي: ترا حتى بعض الجزم صارت ممتلكاتي وانا مع مرور الوقت صارو مايعجبوني ورميتها
راشد من قوة الصدمه ضل واقف يناظرها يحاول يستوعب: وش قلتي؟؟
مآآسي رجعت على ورا: اللي سمعته
ضربها كف قووي خلاها تطلق اقوى: آآآآآآآآآآآآآآآه
راشد: متى تحترمين نفسك وانتي تكلميني؟
ناظرت الباب كان مفتوح وفيه ولد برا على طول سحبها راشد من ذراعها ودخلها الشقه
مآآسي راحت بسرعه للغرفه ونزلت العبايه تصيح عالسرير
بالمسسستشفى
منتهى: الحين ماقاهرني الا وش عرفه؟
تولاي: اكيد كنده الحيوانه
كنده جالسه عندهم: والله ماقلت له
تولاي بعصبيه: اجل من قال له؟
منتهى: لا كنده ماتسويها بس هو وش عرفه
تولاي تبكي: مادري مادري راسي بينفجر
منتهى بزعل: قلت لك ماله داعي تسوين كل اللي سويتيه بتنكشفين
تولاي بعصبيه: بالعدال بالعدال انتي وش كنتي ناويه تسوين اليوم بـ مآآسي؟؟ بس الله ستر وصار اللي صار وش كنتي بتسوين قولي لي؟؟ كل هذا بس عشان ترجعين راشد لك
مازن دخل الغرفه البيضا وعيونه يطلع منها الشرار: وش لك علاقه براشد انتي بعد؟؟
ام مازن دخلت وراه: لايامازن ياوليدي تكفى الحين حنا بمستشفى لاتفضحنا طلبتك ياولدي
مازن قرب لمنتهى اللي انحاشت وصارت ورا امها: يماا قولي له يبعد عني
مازن يقرب اكثر وامه ترجع ورا
منتهى: انا ماسويت شي ماسويت شي
انحاشت بسرعه ركضت برا ودخلت الأصانصير وبسرعه نزلت ومازن وراها
اول مافتح الأصانصير كان مازن مو موجود وقامت تركض على برا لمن وقفت في نص الشارع تحاول توقف تاكسي عشان ترجع البيت


دلع: عيون وروح دلع انتي
هناء: امم حبيبي انا مشتاقة لك مووت
دلع: وانا اكثر صدقيني
هناء: ابغاك تجين عندي فالبيت
دلع: احاوول
هناء: لالا لآزم تجين بكرا البارتي مرا جنان
دلع تطفي السجاره: خلاص ماطلبتي شي كم هنوو عندي؟؟
هناء بدلع ماصخ: هههه اكيد واحده
دلع: ؤوك حياتي انا الحين ابغى اسكر تعبانه شووي
هناء: ليش؟؟
دلع: لا بس مهمومه
هناء: ليت التعب فيني
دلع: بسم الله عليك
هناء: يلا حبي بايي
دلع: باي
سكرت دلع وانسدحت عالزرع وتنهدت بصوت مسموع ورجعت تشغل سجاره ثانيه وهي هلكانه من التفكير: انا احب هنو مو بس احبها اعشقها ؟ قاعده تتحول لبويا يوم عن يوم عشانها
: انا مو كذا انا صحيح فيني دجه وشوية زحف حتى اسيل والبنات نفسي
لالا وش نفسي؟ انا من جدي يوم عن يوم احس بالتغير بنفسي قاعده اقلب لبويا من جدي؟؟؟ يووووه وشوله افكر؟؟ ازهليها يادلع وماعليك من احد


جودي بحزن: عمر ابعد عن طريقي
عمر: ماني باعد وش تبين تساوين؟
جودي: تكفى اخاف احد يجي ويشوفك
عمر: وشافوني وخير ياطير؟ انا احبك فيها شي؟
جودي: انت مو صاحي ابعد عن طريقي تكفى
عمر مسك ايدها: تدرين اني احبك يعني ليش تتهربين مني
جودي بنرفزه: اييشش ناوي تفضحني على اخر عمري اقولك ابععد
دفت عمر وراحت بسرعه صعدت متجهه من المطبخ على غرفتها


: مآآسي افهميني
مآآسي تبكي بصوت مرتفع:........
راشد مقهور: انا مستحيل اقدر اتركك
مآآسي قربت منه: انت السبب بتعاستي
راشد حط ايدينه على اكتافها: تقدرين تحبيني تقدرين تفتحين صفحه جديده انا كل مره اضربك او ارفع يدي عليك غصب عني انتي تستفزيني اسلوبك لي وطريقة كلامك انتي ابد ماتحترميني
مآسي نزلت راسها بحزن: .......
راشد: اوووعدك والله اوعدك اني ماعاد أأذيك بس بس افهميني ابيك معاي تشاركيني بكل شي
مآسي: انت وعدتني
راشد: وانا قد وعدي
وقام راشد وجاب المنديل يمسح دموع آسي وبعدها قال : تو وصل العشاء تعالي اكلي معاي
مآسي: ؤوك
طلع راشد وقامت مآسي تاخذ شاور "ليش ابي ابدأ معاه من جديد؟ معقوله تعلقت فيه والا نسيت سالم؟ خلاص سالم ماصار يعني لي اي شي؟" طلعت وجففت شعرها الحرير وحطت ميك اب خفيف على بشرتها الناعمه ولبست قميص ابيض طويل وطلعت

فاتن بتساؤل: اسيلوه ابغا اسألك
اسيل: وش؟
فاتن: الحين انتي قايله لفيصل عن اللي صار بالموول
اسيل: لا ماقلت له بس قلت لوجدان تقوله
فاتن: ووجع ليش؟
اسيل: احسن خل يأدبه
فاتن: ماراح يتأدب هالصايع
فاتن دق جوالها وردت: الوو
طلال: فتين
فاتن: هلا
طلال: وينك بسرعه تعالي بغرفتي ابيك
فاتن: طيب طيب دقيقه واحده
اسيل: وشفيه وشعنده طليل
فاتن: مدري علمي علمك
وراحت بسرعه لغرفة طلال وفتحت الباب بقوه : وشفيه
طلال: بسم الله وشفيه؟ مافيه شي تعالي اجلسي
فاتن جلست: ايوا قوول وش عندك
طلال: بدون مقدمات تبين تكلمين ناصر والا لا؟
فاتن بشوية عصبيه: خخير؟ اكيد لا مابيه ولا ابي اكلمه الله ياخذه
طلال: اهاا ؤوك براحتك
فاتن: ليش؟
طلال: داق علي ناصر يقول ابي رقم زوجتي
فاتن اللي سرحت بعيد بشخصية ناصر : جد صغير عقله عقل بزر يعع وش ذا دلووع
طلعت من عند طلال وسكرت الباب وراها وهي سرحانه
ولكن سرعان مانست الموضوع وكملت طريقها متجهه للحديقه تبغى تجلس وحدها نزلت الدرج ودخلت الحديقه وانصدمت بشكل دلع كيف هي منسدحه والسجاير حولها وتأن بصوت خفيف
فاتن بصدمه: دلع دلع قومي دلع
هيييه وشفيك دلع اصححي
دلع بتعب: فاتن تعبـــــانه يافاتن
فاتن تناظر بالسجاير: دلع وش ذا؟؟ وش هالدخان
دلع بلامبالاة: وش خصك؟
فاتن بخوف: قومي الحين قوومي على غرفتك فضحتينا
فاتن سحبت ايد دلع وحطتها على رقبتها وسندت دلع عليها لمن صعدو للغرفه


راشد جلس جنب مآسي: وش اللي تبين تاكلينه
مآسي تناظر الصحون: عادي انا آكل اي شي
راشد سحب الملعقه وحطها عند فمها: كولي من يدي
مآسي دق جوالها ورفعته: الووو
جنان: مرحبا وش مقعدك
مآآسي: ماعندي شي قاعده مع راشد انتي شتبين
جنان: ممم نسيت شبي
راشد بصوت عالي: انكسرت ايدي اخلصي ياجنان
جنان: شفيها يده؟
مآآسي بدلع: يأكلني
جنان بقرف: اععع يصبره مكسرين ماتقدرون تاكلون
راشد سحب جوال مآآسي: اقول روحي خربتي جونا
وسكر بوجهها
مآسي بتوتر كثير: راشد ابغى اقولك شي
راشد: اكيد اتفضلي
مآسي: انا من زمان معجبه بشخصيتك انت احسن اولاد خالتك انت جدي وتعتمد على نفسك دايم البنات كانو يسولفون لي عنك كنت اقول نيالها من تتزوجه بس ابد ماكنت اتوقع انه انا بما اني كن آآ كنــ..
راشد حط ايده على فمها: بس انتي الحين زوجتي
مآسي سحبت كاس الماء وشربت: اكيد
راشد: انا احبك
مآسي نزلت راسها ومر طيف سلوم قدامها بس على طول طيرته من بالها
راشد شال مآسي بين ايدينه ودخل الغرفه ورماها بخفه عالسرير
راشد انسدح جنبها
مآسي: راشد وش اللي خلاك تحبني؟ اللي اقصده كيف حبيتني؟
راشد جلس على ايدينه وصار وجهه قبال وجهها: شفتك بالصدفه وتعلقت فيك من يومها وانا اقسم بالله مادق قلبي بحياتي كلها مثل ذاك اليوم
مآسي: من زمان والا؟
راشد: لما جيتي اول مره عالمزرعه وكنتي مع جنان
مآسي: ايوا تذكرت
راشد قرب لمآآسي من وجهها وهي صارت ترجع على ورا لمن صار خشما يلامس خشمه وسكرت عيونها على طول بعدها باسها بوسه تحمل معها الحب والعشق
وبحركه سريعه وبدون قصد طلعت من مآسي صدت عالجهه الثانيه
راشد: ردينا؟؟؟
مآسي: ......
راشد: يعني ماتبيني؟ مو طايقتني؟
مآسي: ........
قام من عندها وجلس على طارف السرير وحط راسه بين رجوله وهو مقهور بعدها قامت مآسي وجلست جنبه: راشد
راشد: ....
مآسي: راشد حبيبي
راشد بصدمه رفع راسه: وش قلتي؟
مآسي نزلت راسها بخجل: حبيبي؟
راشد: ...........
حطت مآسي يدينها على رقبة راشد وباسته على خده

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 23-03-2015, 06:51 PM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


جودا تكلم فجر: ليش كذا راشد اسلوبه مع مآآسي كيف يأمرها يالله نطلع لا وتنفذ هي
شوق اللي نطت لهم: هههههههه اتوقع بس قدامنا يمكن رومنسي بالبيت
فجر: هههههههههههههههههههههههههه
ديالا: هذا شي اكيد هههههه الاوين ملوك
نوار بربكه: ملوك قالت بتنام وحيل تعبانه وقالت لحد يجيني
جنان: بسم الله بروح لها
نوار: لالالالالالالالا هي قالت لا مقفله على نفسها ماتبي اي ازعاج
سماح بأستغراب: شفيهم حتى فيصل وسعود نايمين مع انه بدري شالسالفه
نوار: وشفيهم فيصل وسعود
سماح: جو من 3 ساعات وجلسو بغرفة فيصل والحين نامو
نوار: ويـــــن؟
سماح استغربت: في غرفة فيصل،ليش؟؟
نوار: لا ولاشي
ام تركي دخلت عليهم وبهدوء: جنان تعالي ابيك
قامت جنان وهي مستغربه من شكل امها المعصب وراحو لبيتهم ولما دخلو البيت
ام تركي: انا عارفه حياتك كلها ضحك كلها استهبال كلها برووود مافيه شي يقلب مزآجك اللي براسك تساوينه وانا عارفه انه لا انا ولا ابوك هامينك حتى اخوانك مو شايفتهم شي وحياتك كلها ضحك بضحك ب.......
نزل ابو تركي وهو يقاطعها: وياعسى كل ايام وسنين جنان ضحك بضحك وياعساها ماتشوف غير الهناء
قربلها وسحب الاوراق اللي بيد ام تركي ورماهم بالزباله
جنان عاقده حواجبها: مافهمت
ابو تركي سححبها مع اكتافها وطلع برا البيت: روحي استانسي
جنان: يبه انا مو فاهمه ولاشي
ابو تركي: مافي شي صاير المدرسه اتصلو بأمك وامك سوت سالفه كعادتها
جنان بعربجه: اصلا البنت ذيك لسا ماشفيت غليلي منها انا لازم أأدبها والعن والدينها
ابو تركي ابتسم: سوي اللي تبينه
ابتسمت بأنتصار جنان لأن تدري ابوها ماراح يقولها شي غير سوي اللي تبينه


ملوك اول ماسحبت الباب بتطلع فرحت ناظرت وراها عشان تتأكد اذا نايمين ولا شافوها وتطمنت انهم مو حاسين فيها وبسرعه طلعت وسكرت الباب وصارت تركض ركض عالدرج بسرعه لمن وصلت عند باب البيت طلعت من البيت ركض وتوجهت على بيتهم وصعدت لغرفتها وانسدحت بالسرير: بسم الله ياربي حمدلله يعني يعني محد شافني لك الحمد والشكر ياربي
مسكت الجوال ودقت على نوار
نوار ارتاحت لما شافتها تدق وسكرت بوجهها وراحت لها بالغرفه
ملوك بفرحه: نوار نوار الحقي لي نوار ماشافني
نوار: احمدي ربك يالخبله احمديه واشكريه ولاعاد تعيدينها
ملوك: اكيد لا اكيد



ماجد يكلم بالجوال: الو هلا والله
مازن: ياهلا فيك اخبارك
ماجد: حمدلله عايشين انت اخبارك يالخبل
مازن: احسن من حالك ههههه
ماجد: من زمان عنك
مازن: والله اشغال
ماجد: ياحبك للأعذار
مازن: ههههههههه اسمع ابي اقولك
ماجد: وش عندك؟
مازن: فيصل ابيه ضروري ادق ومايرد
ماجد: شف الحين هو نايم لاقعد قلت له
مازن: ايه تكفى :)
ماجد: ابشر
مازن: ههههههه يلا عطني مقفاك
ماجد: انقلع ياورع هههههههه
سكرو من بعض
مازن يكلم نفسه: واخيرا
تولاي بجنبه: وشفيك وشفيه فيصل ووش تبي فيه
مازن بأبتسامه: كلي تبن مالك شغل
منتهى تكلم كنده وتولاي: اي صح على طارييهم بكرا بنروح لهم من زمان عنهم اشتقنا للصبايا
كنده: اي عن جد لهم وحشه
مازن وقف: انا بروح انام الحين دايخ
منتهى: تصبح على خير (التفتت على تولاي) وشصار معاك ومع فيصل
كنده تأفأفت بس سكتت بتشوف وش سوالفهم
تولاي: تخيلي قلتله مثل ماقلتي لي بالضبط ابي استفزه شوي ماطولت توي حتى ماخذيت ثواني سكر بوجهي
منتهى: بسم الله عصبي وش يحس فيه
تولاي: علمي علمك
منتهى: حمدلله بنروح بكرا عشان اشوفه
تولاي: يمكن مايكون موجود
منتهى: يارب يكون موجود
الساعه 8:00 الفجر
فيصل نزل من الدرج وكانت ديالا جالسه عالتلفزيون تفر فر بالقنوات
فيصل: صباح الخير
ديالا: صباح الـوورد
فيصل: وش مصحيك
ديالا: خميس وبستانس من زمان عن التلفزيون انت وش مصحيك
فيصل: نمت امس بدري
ديالا: تبي آكل؟؟
فيصل: لا سلامتك طالع افطر برا
ديالا: ؤك براحتك
صعد فيصل لغرفته لأنه نسى المفتاح وماشاف سعود موجود وتذكر قبل شوي ( سعودوه قم لغرفتك ضيقت علي نومتي يالتبن يلا قوم
سعود: يووه وش تبي تعزم وتطرد
فيصل: ماعزمتك انت قطيت وجهك يلا اذلف
سعود بصوت نايم: طيب طيب)
سحب المفتاح وجاء بيطلع بس رجع ناظر تحت السرير: والله سمعت صوت ماكان يتهيئ لي
جاء بيروح بس انصدم ورجع انحنى ظهره وهو يسحب السلسال
شاف السلسال: وش جابه؟؟ لايكون اللي امس بنت؟ طيب منو؟ ووش تبي؟
نزل تحت وشاف ديالا على جلستها
فيصل حط السلسال بين عيون ديالا: لميـــن هذا؟؟
ديالا لفت عليه: وش؟
فيصل: القلاده لمين
ديالا: ايوه هذا وين لاقيه؟؟
فيصل: لمين؟
ديالا: ملوك
فيصل: طايح عالدرج
ديالا ابتسمت: حمدلله لقيته لو ضايع كان ميته هذا اشترته من لبــنان
فيصل: اهاا طيب
ورجع السلسال بجيبه
ديالا: عطني ياه اوديه لها
فيصل: انا اعطيها
ردت تناظر التلفزيون
فيصل يحذرها: لاتقولين انه معاي
ديالا: ماعليك ازهلها
طلع فيصل وهو مبتسم : وأخيرا تأكدت شكوكي (راحت ابتسامته وهو يتذكر) لحظه منو هي تدخل غرفتي؟ كيف تجرأت؟ هيييين ياملوك والله تربيتك على ايدي


حنان كانت تسولف عن جنان وماسكتت توصفها وتتكلم عن شخصيتها وهي مبتسمه وباين انها حبتها
وافي: حنان تحبين ابوي؟؟
حنان بأستغراب: انا ماشفته كنت ببطن ماما لما مات الله يرحمه
وافي اللي اكبر من اخته بـ15 سنه وكان ذاكر ابوه: طيب لو تشوفين اللي قتل ابوك قدامك وش تسوين
حنان: ماراح اسوي شي يعني وش بسوي مثلا؟؟
وافي وعيونه يلمعون: يعني ماراح تسوين شي
حنان: ابوي ماحبه ولا اكرهه و..
كانت تبي تكلم بس سكتت لأنها تعرف كيف وافي يحب ابوها
حنان وقفت: طيب بروح الحين امي تبيني
راحت لأمها بالغرفه ولقتها تقرأ قرآن ولما شافت حنان سكرت القرآن
ام وافي: هلا حنون
حنان وعيونهاا مليانه دموع: ماما انتي تحبين بابا الله يرحمه
ام وافي: قلت لك اذكرو احسان موتاكم
حنان: حمدلله انه مات وريحك
ام وافي: لاتقولين هالكلام حنان
حنان ضمت امها: ماما كم عمره لما مات
ام وافي: 40
حنان: ماما بابا صغير
ام وافي: زوجوني ياه وهو صغير من لما كان عمره 18 وكان مايبي يتزوجني بس زوجوه لأني بنت عمه واصغر منه بسنه والناس يجوني يخطبوني تزوجني وبعد زواجنا بسبع سنوات حملت بوافي ولما حملت ضربني وهاوشني ويوم ولدت ماحملت الا بعد 15 سنه وجبتك وهو مازال يكرهني ولا يبيني احمل حتى بعد كل هذي السنين ماضلت سالفه وسخه ماسواها ولما حملت فيك هو انقتل
حنان: انا مو مصدقه محد يعرف من قتل ابوي
ام وافي: انا وعمك اللي نعرف ومات عمك وبقيت انا
حنان بنرفزه: لاتقولين لوافي عن القاتل
ام وافي: مستحيل
حنان: ماما وافي يحب بابا كثير
ام وافي: ايه وهذا اللي ذابحني
مسكوه مع ياقة ثوبه بعصبيه: من انت عشان تضرب فاتن؟؟
ناصر طير عيونه بصدمه: انتم شدخلكم
سعود: شدخلنا هاه؟؟ نعلمك شدخلنا
ضربه بوكس بنص عينه
ماجد: اتركوهه علي هذا حسابه عندي انا اللي بربيه دلوع البابا
سدحه فيصل بالأرض وماجد صار يرفسه وسعود آخذ الطابوقه اللي بجنبه بيضربه براسه بس فيصل مسكه: هد ياسعود مانبي ندخل محاكم بسببه
ماجد وقف ترفس بعد ماشاف ناصر انتهى
ماجد: يالله يعيال خلونا نروح
فيصل: وشنسوي به؟
سعود: وين نوديه
ماجد: نخليه؟
سعود: شرايكم نرميه عند بيت ابوه بنص الشارع
ماجد: ولو اشتكى؟؟
فيصل: اتحداه بس يشتكي عشان افرم وجهه ماشاء الله يسحب غطاء فاتن قدام الرجال وبكل عين وقحه يشتكي
ماجد: انتم متأكدين؟ من قالكم
سعود: وجدان قالت لنا
ماجد: حمدلله ماقلتو لمشاري والله لو داري عن اللي صاير لأخته ليسحب الرشاش ويذبحه
فيصل: الحين شنسوي بذا؟
سعود: شيلوه معاي بنرميه عند باب بيتهم



جود وتركي بالمطار
جود: تركي المفروض قلنا لهم أننا جايين مو مسوينها مفاجآه
تركي: لا عادي احلى مفاجآه
جود: ايوا خصوصا لأننا ماطولنا عشر ايام وجينا راح يستغربون
تركي وقف تاكسي: ليتنا مو جايين ماشبعت منك
جود: يعني وين انا رايحه بضل معاك ان شاء الله

البـــــارت السـ7ــــابع


في الليل كانو جالسين ويضحكون مع جود وتركي وجت الخدامه: ماما مازن هنا
فجر: قوليلهم يدخلون هلا فيهم
قامت ديالا ركض لعند الباب وسلمت على كنده: اشتقت لك
كنده: ههههههه وانا بعد
دخلو وجلسو البنات في مجلس بالدور الأول جنب باب الخروج ويسولفون وضحكهم واصل للرجال
منتهى وقفت تقلد على مازن: انا مو قلتلكم بسرعه ليش تأخرون هههههههههه
تولاي: وماخلا شي ماقاله ماتسوى علينا الطلعه
شوق: كريهين كلهم مايحبون الانتظار انا بتزوج واحد بارد لو اتأخر عشر سنوات عادي عنده
وجدان تقهرها بمزح: طلال حار
سكتت شوق لأن مالها خلق تتهاوش مع وجدان قدام البنات
كنده: شرايكم نلعب صراحه
منتهى: لا لعبه سامجه
فجر: الا بنلعب
جنان جلست: وين القاروره
بعد ماجابو القاروره
تولاي تسأل ديالا: وش معنى اسمك
ديالا كتمت ضحكها: مدري بس ابوي صديقه فلسطيني اسم بنته ديالا ولأنه عزيز عليه سماني مثلها لكن معناه معناه ماعرفش
لفوها
منتهى لجنان: وش اسم حبيبك
جنان: ههههههههههههههههه ماعندي
منتهى مسكت قارورة الماء: ترا بنخليك تمرضين اذا ماجاوبتي
جنان بصراخ وهي تضحك: والله ماعندي
البنات بصوت واحد: لا غــــــــشش
ردو لفو القاروره وكنده تسأل جودي
كنده: ليش انتي انطوائيه
جودي: كثير يسألوني هالسؤال بس انا كذا هاديه ماحب الأجتماعات اصلا انــ...
ضربه قويه انفتح الباب بقوووووه مازن واقف عند الباب وبعصبيه دخل سكر الباب وراه وهو يناظر تولاي وعيونه ينقط منها شرار: والله لآربيك يابنت الكللللب ومسكها وصار يكفخها تكفخ والبنات يصرخون شوق كانت قريبه من الباب هي وجودا وطلعو لكن جنان صارت ورا المساند وديالا ورا ملوك ونوار والباقي اللي ضلت مفهيه تناظره واللي مصدومه من دخلته المفاجآه اما مآآسي ركضت على طول ورا شوق وجودا خايفه لايعرف راشد ان مازن دخل وهي موجوده
مازن سحبها مع شعرها يحاول يوصل للباب : يا**** ليه كذا ليه؟ ليه تفضحينا وش سوينا لك؟؟
منتهى تصيح وتصرخ: فكها بتذبحها فكها انت شقاعد تسوي
تولاي تصيح: وشفيك مازن انا وش سويت
كنده وقمر ركضو لأم مازن لمن جت وتحاول تفك مازن عجزت وطلعو كل البنات وصراخ تولاي للحين
رفع راسها وضربها كف وهي تحاول تبعد عنه بس كان يرفسها ويسحبها مع شعرها
دخلو الشباب بصدمه وهم يركضون ويالله فكو تولاي عن مازن وخذاها طلال للمستشفى بعد مالبستها منتهى العبايه وركبت معاها
فيصل سحب مازن برا: وشفيك؟
مازن: انت مالك شغل ياحيوان انت الثاني
ركب مازن سيارته وتوجه للمستشفى وهو يتذكر اللي صار لما كان جالس مع الشباب ( هاه فيصل شصار مع ذيك البنت؟؟
فيصل: ماصار شي وحده سخيفه
مازن: عطني رقمها
اخذ رقمها ودق على صديقه بالأتصالات وقاله عن الرقم
صديق مازن: رقم بنقالي
مازن: وش اسمه؟؟
مازن بصدمه: ايش
سكر من صديقه وهو مصدوم هذا اسم سواقهم
حط احتمال كبير انها تولاي بما ان كنده ماتحب هالسوالف ومحترمه ومنتهى تحب راشد

فيصل ماهتم للي صار وتذكر ملوك موضوعها لسا يقرقع بقلبه وصار يمشي بجنب بيت خاله ابو راشد لأنهم جالسين هناك يبي ملوك تطلع عشان يناديها
ملوك طلعت بعد وقت وهو ينتظرها وكانت تبي تكلم
فيصل اللي كان جالس لما طلعت وقف: ملووك
مولوك بلهفه ناظرته: لبيه
فيصل ووجهه مافيه اي علامه: تعالي ابيك بموضوع
فتحت عيونها بفرحه فيصل يطلب منها انهم يسولفون؟: وين تبيني اجي معاك؟
فيصل "شهالخبله بس تبي تمشي وراي": تعالي ورا بالحديقه
راح فيصل وهي صارت تمشي خلفه بفهاوه وهي مو مصدقه ولما ابعدو شوي التفت عليها وبعصبيه بس قاصر صوته: انتي متى تستوعبين اني ماحبك؟
بلعت ريقها بخوف من عصبيته: هاه؟
فيصل حط السلسال بوجهها: هذا شجابه لغرفتي؟
ملوك عيونها صارو يلمعون من اسلوب فيصل معاها: آآ كك كنت ابي آآ
فيصل قربلها وعيونه شوي ويطلع منها شرار: وش اللي كنتي؟ وش كنتي تبين؟ وش دخلك غرفتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ملوك نزلت دموعها وهي ترجع على ورا: فيصل كنت ابي
سحبها بقوه لأنها قاعده ترجع على ورا وحطها وراه ولف عليها يعني صار قبالها: انا اقولك كنتي تبين تعرفين ليش انا قلت لخواتي ذاك اليوم لاتدخلون غرفتي صح؟؟
ملوك ساكته ودموعها ينزلون
فيصل بصراخ: صحححححح؟؟؟؟؟؟
شهقت وهي تصيح وهزت راسها علامة ايه
سعود جاء من وراه: فصيل شقاعد تسووي؟
فيصل بعصبيه: ملوك المحترمه ذاك اليوم داخله غرفتي وصايره تحت سريري
ناظرها بعصبيه: لو جايين اهلنا وشايفينك بغرفتي وانا موجود وش راح يفكرون؟
سعود بصدمه ناظرها: ملوك عيب اللي سويتيه ترا يعني وش موقف فهد لو عارف ان اخته داخله غرفة واحد مننا
فيصل: موقفها اكيد بتستانس عشانهم بيفهمون غلط ويزوجونا هذا اللي تبيه هي
سعود بعصبيه: فصييلوووود اذلف خرعت البنيه اذلف داخل
جاء بيروح بس رجع وسحبها مع ذراعها بعصبيه: تعيدينها وتدخلين غرفتي اموووتك وزواج ماراح نتزوج بأحلامك
ترك يدها بقرف وهي لسا تصيح وتشاهق
سعود دف فيصل وناظر ملوك: آآسف بدال فيصل
ملوك تحاول توقف شهقاتها: سعوود انا ذاك اليوم آآآ كنت مابي شي والله بس فضووول دخلت آآآ انا صغيره مافكرت بالأششياء اللي يقول عنها فيصل وقتها قلت بس بشوف وبطلع آآآه آآآآآآه بس هو رجع لغرفته وانا تميت فيها
سعود كسرت خاطره ملوك هو يرأف بالبنات بس فيصل مايهمه لو تموت قدامه مو تبكي: معليش خلاص فيصل اناني وحيوان مايفكر الا بهالتفكير انتي امسحي دموعك وفيصل حسابه عندي يالله ملوك روحي داخل ولاتشيلين هم فيصلووه
هزت راسها وراحت متجهه على بيتهم
شوق: توقعون ليششش؟
فاتن: مادري صراحه مازن أمره غريب
مآآسي: اكيد سمع له شي من هنا والا من هنا
جنان: ماندري والله
مآآسي تكلم جنان بصوت واطي: قلتي لي مغرورات وانا اول مره اشوفهم وطيوبات
جنان بصوت قصير: دوسي لهم على طرف شوفي الزيران اللي بتطلع
مآآسي: يووه جد يعني ماحتك فيهم
جنان: ايوا خليك معهم من بعيد لبعيد
فجر تحاول تقهر شوق: يووه ابد ماتوقعت من طلول هالتصرف معقول يشيل تولاي بين ايدينه ووداها المستشفى؟؟ لاحظو يابنات بين يدينه
قمر: اي صح غريبه اصلا توقعت ماراح يتدخل بهالسوالف
وجدان: يمكن دخل وعجبته ولقاها من الله فرصه
شوق بنظرة بروود اعطتها الكل: لاتحاولون تستفزوني ,, ترا ماراح تشوفون ابرد مني
وسحبت الآيباد وفتحته
نوار تزيد الطين بله: وش دخلك الحين حنا نسولف وش جاب طاري الأستفزاز شطحتي
شوق: لا بس حابه اعلمكم
وسام: هيه بنت انتبهي لتصرفاتك حنا ماجبنا طاريك حنا نسولف
شوق شوي تورطت: بس اقولكم تراه ماهمني واحسن فكه منه لو يعشقها هههه يعشق امثاله وتولاي من مستواه
فجر عظت على شفايفها وسكتت
جنان تتابع اللي يصير بصمت وعلى شفاتها نص ابتسامه على شكل شوق
مآآسي تسحب جنان مع كتفها وبصوت واطي: ليش تقول من مستواها؟؟ وشفيها تولاي؟
جنان: الله يستر علينا وعليهم
مآسي: يابنت تكلمي دوختيني
جنان: بنات صايعات الله يـتسـفينا شرهم
مآسي: اهاا
جنان: الا اخبار العلاقات مع رويشد
مآسي كشرت
جنان: وشفيك يابنت
مآسي: ؤف لاتعكرين لي مزآآ آآجي
جنان: انتي يبغى لك جلسه لحالك بعدين
دخلت جود للمجلس: وشفيه بنات انتم جالسين كنتو وش صار؟؟
جودا: يعني وش صار مثلا؟؟
جود: ليش مازن ضربها هالضرب
جنان: مايضربها من دون سبب
فاتن: ههههههههههههههههه ليش ماأجلو ضربهم للبيت ههههههههههههههههههههههههه
دلع: سكرت خلوها
ديالا: مالومها صراحه المشهد يصلح بمسلسل خليجي
مآسي يدق جوالها: الووو
راشد: ألبسي عبايتك والحقيني عالسياره
مآسي: طيب
راشد : لاتأخرين
مآسي: طيـ..
سكر بوجهها
لبست عبايتها وشوق سألتها: وين؟؟
مآسي: راشد قالي بنرجع
شوق: ؤف من راشد بعد وش يبي
جود: اسكتي لاتذبحك مآسي
مآسي ابتسمت وطلعت: مع السلامه
البنات: مع السلامه
مآآسي في نفسها آآخ ليتني احبه واذبح كل من يتكلم عليه
لما ركبت السياره
راشد: بدري كان طولتي اكثر
آسي بققت عيونها: راشد وربي ماطولت وش اكثر من كذا من دقيت علي لبست بسرعه وجيت طيران
راشد يضيع السالفه: وشفيهم مازن وتولاي
مآسي بخوف: مدري
راشد ناظرها بعدين رد يناظر الطريق: موجوده يوم دخل مازن؟؟
مآسي: لا مو موجوده اصلا ماحظرتت الهوشه كنت عند خالتي البنات قامو يسولفون لي بعدين
راشد طلع الدخان وقام يدخن: منتهى شفيها اسمع صوتها تصيح
مآآسي بغيره واضحه : وشدخلك في منتهى؟؟
راشد: وشعليك؟؟ انا وبنت عمتي ؟؟
مآآسي سكتت ونزلت من السياره لحد ماوقفو عند المصعد
راشد: وبعدين ليش كل هالعصبيه؟؟
مآآسي ضغطت زر الأصانصير اللي يصعد لشقتهم ودخلو داخل الأصانصير: انا كيذا ماحب احد يحط عينه على ممتلكاتي
راشد بأبتسامه: يعني انا من ممتلكاتك
مآآسي: ترا حتى بعض الجزم صارت ممتلكاتي وانا مع مرور الوقت صارو مايعجبوني ورميتها
راشد من قوة الصدمه ضل واقف يناظرها يحاول يستوعب: وش قلتي؟؟
مآآسي رجعت على ورا: اللي سمعته
ضربها كف قووي خلاها تطلق اقوى: آآآآآآآآآآآآآآآه
راشد: متى تحترمين نفسك وانتي تكلميني؟
ناظرت الباب كان مفتوح وفيه ولد برا على طول سحبها راشد من ذراعها ودخلها الشقه
مآآسي راحت بسرعه للغرفه ونزلت العبايه تصيح عالسرير
بالمسسستشفى
منتهى: الحين ماقاهرني الا وش عرفه؟
تولاي: اكيد كنده الحيوانه
كنده جالسه عندهم: والله ماقلت له
تولاي بعصبيه: اجل من قال له؟
منتهى: لا كنده ماتسويها بس هو وش عرفه
تولاي تبكي: مادري مادري راسي بينفجر
منتهى بزعل: قلت لك ماله داعي تسوين كل اللي سويتيه بتنكشفين
تولاي بعصبيه: بالعدال بالعدال انتي وش كنتي ناويه تسوين اليوم بـ مآآسي؟؟ بس الله ستر وصار اللي صار وش كنتي بتسوين قولي لي؟؟ كل هذا بس عشان ترجعين راشد لك
مازن دخل الغرفه البيضا وعيونه يطلع منها الشرار: وش لك علاقه براشد انتي بعد؟؟
ام مازن دخلت وراه: لايامازن ياوليدي تكفى الحين حنا بمستشفى لاتفضحنا طلبتك ياولدي
مازن قرب لمنتهى اللي انحاشت وصارت ورا امها: يماا قولي له يبعد عني
مازن يقرب اكثر وامه ترجع ورا
منتهى: انا ماسويت شي ماسويت شي
انحاشت بسرعه ركضت برا ودخلت الأصانصير وبسرعه نزلت ومازن وراها
اول مافتح الأصانصير كان مازن مو موجود وقامت تركض على برا لمن وقفت في نص الشارع تحاول توقف تاكسي عشان ترجع البيت


دلع: عيون وروح دلع انتي
هناء: امم حبيبي انا مشتاقة لك مووت
دلع: وانا اكثر صدقيني
هناء: ابغاك تجين عندي فالبيت
دلع: احاوول
هناء: لالا لآزم تجين بكرا البارتي مرا جنان
دلع تطفي السجاره: خلاص ماطلبتي شي كم هنوو عندي؟؟
هناء بدلع ماصخ: هههه اكيد واحده
دلع: ؤوك حياتي انا الحين ابغى اسكر تعبانه شووي
هناء: ليش؟؟
دلع: لا بس مهمومه
هناء: ليت التعب فيني
دلع: بسم الله عليك
هناء: يلا حبي بايي
دلع: باي
سكرت دلع وانسدحت عالزرع وتنهدت بصوت مسموع ورجعت تشغل سجاره ثانيه وهي هلكانه من التفكير: انا احب هنو مو بس احبها اعشقها ؟ قاعده تتحول لبويا يوم عن يوم عشانها
: انا مو كذا انا صحيح فيني دجه وشوية زحف حتى اسيل والبنات نفسي
لالا وش نفسي؟ انا من جدي يوم عن يوم احس بالتغير بنفسي قاعده اقلب لبويا من جدي؟؟؟ يووووه وشوله افكر؟؟ ازهليها يادلع وماعليك من احد


جودي بحزن: عمر ابعد عن طريقي
عمر: ماني باعد وش تبين تساوين؟
جودي: تكفى اخاف احد يجي ويشوفك
عمر: وشافوني وخير ياطير؟ انا احبك فيها شي؟
جودي: انت مو صاحي ابعد عن طريقي تكفى
عمر مسك ايدها: تدرين اني احبك يعني ليش تتهربين مني
جودي بنرفزه: اييشش ناوي تفضحني على اخر عمري اقولك ابععد
دفت عمر وراحت بسرعه صعدت متجهه من المطبخ على غرفتها


: مآآسي افهميني
مآآسي تبكي بصوت مرتفع:........
راشد مقهور: انا مستحيل اقدر اتركك
مآآسي قربت منه: انت السبب بتعاستي
راشد حط ايدينه على اكتافها: تقدرين تحبيني تقدرين تفتحين صفحه جديده انا كل مره اضربك او ارفع يدي عليك غصب عني انتي تستفزيني اسلوبك لي وطريقة كلامك انتي ابد ماتحترميني
مآسي نزلت راسها بحزن: .......
راشد: اوووعدك والله اوعدك اني ماعاد أأذيك بس بس افهميني ابيك معاي تشاركيني بكل شي
مآسي: انت وعدتني
راشد: وانا قد وعدي
وقام راشد وجاب المنديل يمسح دموع آسي وبعدها قال : تو وصل العشاء تعالي اكلي معاي
مآسي: ؤوك
طلع راشد وقامت مآسي تاخذ شاور "ليش ابي ابدأ معاه من جديد؟ معقوله تعلقت فيه والا نسيت سالم؟ خلاص سالم ماصار يعني لي اي شي؟" طلعت وجففت شعرها الحرير وحطت ميك اب خفيف على بشرتها الناعمه ولبست قميص ابيض طويل وطلعت

فاتن بتساؤل: اسيلوه ابغا اسألك
اسيل: وش؟
فاتن: الحين انتي قايله لفيصل عن اللي صار بالموول
اسيل: لا ماقلت له بس قلت لوجدان تقوله
فاتن: ووجع ليش؟
اسيل: احسن خل يأدبه
فاتن: ماراح يتأدب هالصايع
فاتن دق جوالها وردت: الوو
طلال: فتين
فاتن: هلا
طلال: وينك بسرعه تعالي بغرفتي ابيك
فاتن: طيب طيب دقيقه واحده
اسيل: وشفيه وشعنده طليل
فاتن: مدري علمي علمك
وراحت بسرعه لغرفة طلال وفتحت الباب بقوه : وشفيه
طلال: بسم الله وشفيه؟ مافيه شي تعالي اجلسي
فاتن جلست: ايوا قوول وش عندك
طلال: بدون مقدمات تبين تكلمين ناصر والا لا؟
فاتن بشوية عصبيه: خخير؟ اكيد لا مابيه ولا ابي اكلمه الله ياخذه
طلال: اهاا ؤوك براحتك
فاتن: ليش؟
طلال: داق علي ناصر يقول ابي رقم زوجتي
فاتن اللي سرحت بعيد بشخصية ناصر : جد صغير عقله عقل بزر يعع وش ذا دلووع
طلعت من عند طلال وسكرت الباب وراها وهي سرحانه
ولكن سرعان مانست الموضوع وكملت طريقها متجهه للحديقه تبغى تجلس وحدها نزلت الدرج ودخلت الحديقه وانصدمت بشكل دلع كيف هي منسدحه والسجاير حولها وتأن بصوت خفيف
فاتن بصدمه: دلع دلع قومي دلع
هيييه وشفيك دلع اصححي
دلع بتعب: فاتن تعبـــــانه يافاتن
فاتن تناظر بالسجاير: دلع وش ذا؟؟ وش هالدخان
دلع بلامبالاة: وش خصك؟
فاتن بخوف: قومي الحين قوومي على غرفتك فضحتينا
فاتن سحبت ايد دلع وحطتها على رقبتها وسندت دلع عليها لمن صعدو للغرفه


راشد جلس جنب مآسي: وش اللي تبين تاكلينه
مآسي تناظر الصحون: عادي انا آكل اي شي
راشد سحب الملعقه وحطها عند فمها: كولي من يدي
مآسي دق جوالها ورفعته: الووو
جنان: مرحبا وش مقعدك
مآآسي: ماعندي شي قاعده مع راشد انتي شتبين
جنان: ممم نسيت شبي
راشد بصوت عالي: انكسرت ايدي اخلصي ياجنان
جنان: شفيها يده؟
مآآسي بدلع: يأكلني
جنان بقرف: اععع يصبره مكسرين ماتقدرون تاكلون
راشد سحب جوال مآآسي: اقول روحي خربتي جونا
وسكر بوجهها
مآسي بتوتر كثير: راشد ابغى اقولك شي
راشد: اكيد اتفضلي
مآسي: انا من زمان معجبه بشخصيتك انت احسن اولاد خالتك انت جدي وتعتمد على نفسك دايم البنات كانو يسولفون لي عنك كنت اقول نيالها من تتزوجه بس ابد ماكنت اتوقع انه انا بما اني كن آآ كنــ..
راشد حط ايده على فمها: بس انتي الحين زوجتي
مآسي سحبت كاس الماء وشربت: اكيد
راشد: انا احبك
مآسي نزلت راسها ومر طيف سلوم قدامها بس على طول طيرته من بالها
راشد شال مآسي بين ايدينه ودخل الغرفه ورماها بخفه عالسرير
راشد انسدح جنبها
مآسي: راشد وش اللي خلاك تحبني؟ اللي اقصده كيف حبيتني؟
راشد جلس على ايدينه وصار وجهه قبال وجهها: شفتك بالصدفه وتعلقت فيك من يومها وانا اقسم بالله مادق قلبي بحياتي كلها مثل ذاك اليوم
مآسي: من زمان والا؟
راشد: لما جيتي اول مره عالمزرعه وكنتي مع جنان
مآسي: ايوا تذكرت
راشد قرب لمآآسي من وجهها وهي صارت ترجع على ورا لمن صار خشما يلامس خشمه وسكرت عيونها على طول بعدها باسها بوسه تحمل معها الحب والعشق
وبحركه سريعه وبدون قصد طلعت من مآسي صدت عالجهه الثانيه
راشد: ردينا؟؟؟
مآسي: ......
راشد: يعني ماتبيني؟ مو طايقتني؟
مآسي: ........
قام من عندها وجلس على طارف السرير وحط راسه بين رجوله وهو مقهور بعدها قامت مآسي وجلست جنبه: راشد
راشد: ....
مآسي: راشد حبيبي
راشد بصدمه رفع راسه: وش قلتي؟
مآسي نزلت راسها بخجل: حبيبي؟
راشد: ...........
حطت مآسي يدينها على رقبة راشد وباسته على خده

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 23-03-2015, 06:59 PM
صورة شيــــ chichi مـــاء الرمزية
شيــــ chichi مـــاء شيــــ chichi مـــاء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


واااااااو البارتات طويييييلة كثيييير
حببتي العنوااان بقووولك رايي مو حلو أبدا << لازم الصراحة
يعني كأنك تعطين مفاهيم انو العذرية مو مهمة >>

المهم خلينا من جذي أشياء
* نرووح للاحداث امممم الاحداث في أول الرواية بصرااحة كانت متشابكة ومو فاهمة منها شي
وزدتي الطين بلاا لما عرفتي بالشخضيااات وانتي ما قصرتي كاتبتلنااا شخصيات كثييرة

يعني البارت 1 كااان مبتدئ جداا ولا يووحي على أي شي
حببتي تقبلي نقدي لأنه بيفيدك
ولكني بقوووووووولك انتي كاتبة متميزة عجبني أسلوبك لو بس تقللين من الألفاظ البذيئة


اممممممم وفي الأخير بدي أقوووووووولك رواااااااااااايتك جناااااان لو تغيرين العنوان
واعتبريني متابعة معك للنهاية عشان أشجعك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:48 AM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


باقي على الأمتحانات شهر واحد
دلع وهي ضامه هناء بالساحه: طمنيني عنك اخبارك الحين
هناء: انا تمام صدقيني
دلع: طيب وش ساويتي بالمستشفى
هناء: ماساوويت شي بس ضربوني آبره
دلع: آلمتك الأبره؟
هناء: في كتفي ماتألمني
دلع بتردد قربت لهناء وباستها من رقبتها وهناء نزلت راسها بحياء
فاتن بعصبيه سحبت دلع ومشت
دلع بصوت عالي: هنوو بعد شوي اجيك
فاتن شدت ايد دلع اكثر وراحت متجهه لأقرب فصل
وبعد مادخلو سكرت فاتن وراها الباب وناظرت دلع بعصبيه: من هذي؟؟؟؟؟
دلع بعدم اهتمام: صديقتي هنوو
فاتن: هالبنت جديده لانعرفها ولا تعرفنا وش وضعك معها؟
دلع بعصبيه: انتي تشككين فيني والا وش قصتك؟
فاتن: اي اشكك فيك اجل حاضنه البنت في نص الساحه صارلك ساعه واخر شي تبوسينها ماتستحين انتي؟
دلع: فاتن ماسمح لك تعدين حدودك معاي
فاتن: طيب لو اقول لأسيل عن فعايلك؟؟؟
دلع: خايفه منك والا منها اقول طسي عني زين
ودفت فاتن عن الباب وراحت


بالجــآمعـه
فجر: شويق خلصتي محاضرات؟
شوق: ايه خلصت حمدلله مابغيت
فجر: طيب ترا السواق اليوم مهو جاي
شوق: ليه وش عنده؟
فجر: ماعرف انا بروح مع طلول يجي ياخذني تجين معايا؟؟
شوق بنرفزه من طاريه: لا اكيد لااااا
وسحبت جوالها واتصلت على راشد: مرحبا
راشد: هلا شوق
شوق: تعال اليوم للجامعه السواق مهو جاي
راشد: نعممم؟ داقه علي عشان اجيك؟ انا ماوراي اشغال غيرك؟؟
شوق: تكككفى بليز
راشد: والله مقدر اليوم ماطلع لحد العصر
شوق: ؤووف
وسكرت واتصلت على سعود ونفس الشي رفض يجي وفارس بالجامعه عنده محاضره ماتخلص الا الساعه 3 العصر
شوق بتنهيده: فجير خلاص اذا جاء دقي علي طيب؟
فجر: منو هو؟؟؟
شوق بنرفزه: الماينطري
فجر كتمت ضحكتها: ؤوكي
شوق طاحت عينها على مآسي بالجامعه وراحت لها بسرعه: آآسي آآسي آسي
مآسي: هلا شوق وش فيك
شوق بفرح: الله جابك
مآسي: ههههه وشفيك فرحانه
شوق: ابي اسألك مع من تطلعين؟
مآسي: ليش؟
شوق: دقيت على راشد ابيه يجيني بس رفض عشان اشغاله
مآسي: ايوآإ عارفه قالي
شوق بأحباط: اجل مع من تروحين؟
مآسي: محمد بيجيني اليوم بطلع على اهلي
شوق: اهاا
مآسي: يــب


فيصل: انا بطلع وانت؟
سيف: انا بعد بطلع بس انتظر فارس
فيصل: لا تنتظره بيطول
سيف: انزين وين رايح انت؟؟
فيصل: عالبيت
سيف: فيصل؟
فيصل بملل: هلا
سيف: وشفيك متملل
فيصل: ذبحتني الشمس
سيف: حر الشمس ولا نار جهنم
فيصل: اي والله صادق بس تعال بالسياره
بعد ماركبو السياره
سيف: بسألك عنن شي
فيصل يتثاوب: وششش
سيف: جودا بنت خالتك؟
فيصل بنرفزه: كيـف؟
سيف: آآ لالا لاتفهمني غلط بس انا مم بس انا
فيصل: وشفيك انت؟؟
سيف: حبيت اسأل لأن اختي تعرفها وبالصدفه عرفنا انها بنت خالتك صح؟؟ او اختك؟
فيصل بأرتياح: اهاا ايوا بنت خالتي
سيف: اخت طلال؟؟؟!!.
فيصل: لا اخت فهد
سيف: اهاا
فيصل: يوووه ذكرتني على طاري طلال بدق عليه

في سيارة طلال
طلال جالس بملل ورامي شماغه بجنبه والأخلاق مقفله
جت فجر وفتحت الباب: السلاام
طلال: ساعه انتظر؟؟
فجر سكرت الباب: يووه طلال والله ماتأخرت وبعدين رد السلام اقل شي
طلال: وعليكم السلام
طلال جاء بيمشي
فجر: لالالا وقف
طلال: وشعندك بعد
فجر: شوق بتجي معنا
طلال بصدمه: تكذبين؟
فجر: لا والله ماكذب
طلال: يعني هي قالت اجي والا وش؟
فجر: مالقت احد يجيبها وقلت لها تجي معاي ووافقت
طلال بتهديد: لو طلعتي تكذبين ياويلك مني
وسحب المرآيه يوجهها عليه وهو يضبط شكله ويعدل شعره وفجر كاتمه ضحكتها على شكله
بعد 5 دقايق انتظار طلعت شوق من الجامعه وتدور بعيونها سيارة طلال لما شافتها مشت بكبرياء لعند الباب وبقرف فتحت الباب وجلست من دون ماتقول شي
فجر: وشفيك شواقه طولتي؟
شوق: سلمت على ريماس قبل اطلع
فجر ضحكت: اقول طلال ورا ماتهزأ شوق ليش طولت علينا والا بس فاضي تصارخ علي
شوق وطلال تمو ساكتين وهي صارت تضحك عليهم لما جاتها ضربه من شوق عشان تسكت
دق جوال طلال ورد عليه: الوو
راشد: السلاام
طلال: وعليكم السلام
راشد: وينك؟
طلال: بالسياره جبت فجر وشوق من الجامعه
راشد: ههههههه معاك شوق؟ اجل بتفضحني
طلال: هههههه ليش؟
راشد: قالتلي اجيبها بس ماني فاضي
طلال: هههههه واخيرا سويت حاجه حلوه بحياتك
راشد: اقول اسمع دقيت عليك بقولك عشان ماتنصدم
طلال: وشش؟
راشد: قريب خطبتك من شوق هذا اللي سمعته من عمي وابوي
طلال بصدمه: هاااه
راشد: وشفيك؟
طلال: انت صادق؟؟
راشد: والله حددو كل شي
طلال: طيب باي بعدين اكلمك
سكر الجوال وهو مصدوم وعلى طول التفت للجهه الخلفيه الموجوده فيها شوق وناظرها بذهول
شوق بعصبيه ناظرته وبعدها حس على دمه والتفت قدام لمن وصلو للبيت
طلال: راشد انت جاد؟
راشد: اي والله بس وشفيك طلال احس فيك شي
طلال: انتم تفهموون شوق ماتبيني؟
راشد: مو كيفها بعد الزواج تصير تحبك
وسكر من عنده وهو حاس بشعوور ملخبط فرح وحزن وشوق ولهفه
بس هو عارف ردها بترفضه اكيد


وقف بملل: وشصار؟
ابو ناصر: على ايش؟
ناصر: سيارتي آآ اقصد زواجي
ابو ناصر: وش يبي يصير يعني؟
ناصر انقهر لأنه ينتظر السياره: مادري مادري ؤوووف
وقام وهو متضايق ودخل غرفته ورما نفسه عالسرير: الحين كم باقي على السياره وتجي؟ السياره بتوصل يوم زواجي على حسب طلب ابووي؟ انزين متى زواجي؟؟ وانا وش عرفني اللي يسمعني يقول مهتم
دق جوال ناصر: اهلين
البنت: حبيبي اشتقت لك
ناصر: ياهلا رنوشه تشتاق لي ياحظي؟؟
رنووش: اشتقتلك ابغى اشوفك
ناصر: ؤوكي بكرا تعالي لأني حتى انا مشتاق لك
رنوش: ايه صدقتك تشتاق لي وزواجك بعد اسبوعين
ناصر: ههههههه وحاسبة له؟
رنوش: ايي حاسبه الوقت بالثواني
ناصر: ياحبي انتي اللي احبك هي نفس ماقلت لك ماحبها مجرد واحده جبروني اهلي عليها <<تذكر فاتن وعض شفته السفليه
رنوش: طيب طيب لاتنسى بكرا جايه بس لو سمحت مابي ازعاج ابي بس انا وانت بالشقه لحد يجي
ناصر: تامرين آمر كم رنوش عندي؟


تولاي بترجي: مازن تكفى
مازن بعصبيه: انتي ماتفهمين؟ اقول روحي عني فارقي
تولاي: تكفى سامحني
مازن: كل اللي سويتيه وبكل بساطه تقولين سامحني؟
تولاي: صدقني انا تغيرت
مازن: خلاص روحي عن وجهي الحين
تولاي بفرحه: يعني سامحتني؟
مازن: خلاص روحي مسامحه واحمدي ربك ان فيصل للحين ماعرف انه انتي والا كان والله ذابحك وقاطك بالشارع
صعدت غرفتها بفرحه ولقت رساله من فجر
فجر (اخبارك ان شاء الله تمام؟؟؟)
ردتلها تولاي (حمدلله زينه انتي شلونك وفاتن كيفها تجهزت لزواجها؟)
ضربت جبهتها فجر وهي تتذكر فاتن وتركت الجوال ودخلت غرفة فاتن بعصبيه
فجر: فتينوووه قومي ماتجهزتي لزواجك يامجنونه
فاتن اعطتها نظره ثم لفت عنها
فجر بعصبيه: قومي بسرعه لاتجلطيني
فاتن: ماني قايمه وش بتسوين؟
فجر بترجي: فاتن قومي صدعتي براسي قومي قومي
فاتن: فجر اللي فيني كافيني
فجر: زواجك بعد اسبوعين ولا ساويتي اي شي
فاتن: هالزواج هذا مابيه تفهمين انتي؟
فجر: طيب مو عشانه عشان نفسك انتي هذا مظهر عارووووس؟
فاتن: وشفيه مظهري؟
فجر: تبين اهله يقولون وش هذي ماتعرف تلبس انتي شايفه ملابسك كلهم سبورت قومي معاي خل اجيب لك شي سنع
فاتن: مو رايحه تفهمين احسن خل يقولون اني افشل يستاهلون ليش يخطبوني
فجر: طيب شعرك شكلك هذا مظهر عاروس؟ مو لأهله للناس اللي راح تشوفك ولاتنسين الناس مايدرون انك مغصوبه خليني اوديك للمشغل اسوي لك نيو لوك
فاتن ضحكت: لايكون تبين تصبغين لي الأصفر؟؟
فجر: لا مو شرط اصفر قومي معاي وانتي تشوفين وش بختار لك
فاتن بتكاسل: ؤوكي انتظريني نص ساعه واجيك
نزلت فجر بحزن وجلست بالمجلس الكبير وضمت رجولها لصدرها وحطت راسها بين رجولها وبدت بنوبة بكاء طويله حست بإهانه لأختها في هالزواج

سعود كان يتمشى برا وماسك جواله وسمع صوت بكي هالصوت حافظه حفظ
تقدم كم خطوه لبيت ابو طلال وشاف فجر متكوره على نفسها وتبكي
جاء بسرعه لين عندها وسحبها مع ذراعها وضمها بقوه
فجر ماهتمت تعرف من هذا؟ كانت تحسبه اخوها مشاري كانت محتاجه للحضن هذا
فجر بصوت مقطع: مشاري احس انا مخنوقه
سعود بضيقه: ليته فيني يارووحي
فجر بصدمه رفعت راسها تناظره: انت وش جابك
سعود يأشر على قلبه: قلبي جابني
فجر بعصبيه: كيف تدخل وانا في هالمنظر حتى بدون حجاب؟
سعود: عادي زووجتي مو لازم حجاب
فجر فتحت عيونها على آخر شي: سعووود اصحى وش زوجتي
سعود: ايه زوجتي حلالي
فجر بعصبيه قاصره صوتها: اطلع براااا
سعود جاء بيروح ورجع: قبل لا اطلع امسكي هذي مني لك
وسحبها من اكتافها بقوه وباسها على شفايفها وطلع
فجر بصدمه ضلت واقفه هو صحيح دايم يضمها بالغصب ويمسك يدها ومرات يبوسها بس هذي اول مره يبوسها بهالجرآه
فاتن: يلا فجو مشينا
فجر بسرعه: هاه؟ ايه ايه يلا مشينا اطلعي على ما ألبس عبايتي
لما طلعت فاتن برا جت في طريقها جنان
جنان: وين وين تبين تهفين (تروحين)؟؟
فاتن بأبتسامه: مادري فجر وين تبي تهفي بي
جنان: وينها فجر؟
فجر: هذاني جيت
جنان بملل: على وين؟
فجر: نتسووق
جنان: مع منو تروحـــون؟
فجر: سواقنا ,, تروحين معانا؟
جنان بفرحه: والله وناسه استنوني اجيب عبايتي وروحو اركبو مع بستان بسرعه


بيت ابو خالد
دلع: يما ابي اروح لصديقتي
اسيل: منو هذي؟
دلع بأسلوب رجولي: ماكلمتك
ام خالد: وش عندك يايما تروحين في ذا الوقت لصديقتك
دلع: عليها اختبار وتبيني اذاكر لها
ام خالد: عليها ؟ ليش وانتي ماعليك؟
دلع: لا يما ماعلي
ام خالد: يعني مهي بصفك؟
دلع: الا يما بصفي بس مو بفصلي ياربي اروح والا لا كأني في تحقيق
ام خالد: منو هذي شسمها؟
دلع: هناء
ام خالد: اسيل تعرفين منو هذي هناء
اسيل بعدم اهتمام: ايه يما اعرفها ذي صديقة دلع <تحسبها صديقتها
ام خالد: خلاص رووحي بس ساعه وردي
دلع بفرحه: جد يما والا تمزحين؟
ام خالد: طيب ماتبين تروحين لاتروحين
دلع: لالالالا خلاص خلاص بروح
صعدت دلع لغرفتها ولبست بنطلون طيحني على تيشيرت اولاد ونعول نايك وسوت شعرها القصير من قدام سبايكي ولبست عبايتها وراحت مع السواق


مآسي: لاتأخر حبيبي
راشد بأبتسامه: ان شاء الله
مآسي: لاتسرع طيب؟
راشد: ههههه تراني بروح لأخوياي مو مسافر
مآسي بدلع: ولو انا اخاف عليك
راشد: تخافين علي؟
مآسي قربت له: وبقوووه
رشت له من العطر على صدره وبعدها نزلته عالطاوله
مآسي: يلا فمان الله
راشد قرب لها: البوسة
مآسي قربت لراشد بخجل وباسته بخفه على خده
راشد يأشر لخده الثاني: وهنا
قربت مآسي وباسته على خده الثاني
راشد يأشر لجبهته: وهنا بعد
وباسته على جبهته
راشد يأشر على شفايفه: وهنا؟
مآسي ضلت تناظره بتوتر
راشد: وش؟ لاتقولين مافيه؟
مآسي: ايه مافيه
راشد بزعل: كل الفيلم اللي سويته اخر شي مافيه
مآسي: لا راشد مابي
راشد برومنسيه مسك يدها: تكفين
مآسي بتردد: سكر عيونك وخلك مغمض ولاتفتح
راشد فتح عين وسكر عين: كذا؟
مآسي بدلع: لااااا راشد لاتزعلني؟
راشد بضحكه: هههههه ؤكي بسكر عيوني
سكر عيونه راشد وقربت له مآسي وهو نزل كتوفه عشان مآسي تقدر توصل لعنده
مآسي حطت يدها على كتفه وقربت له وجت بتبوسه بس راشد فتح عيونه
مآسي بزعل: لاااا رااشد ليش كذا
راشد: هههههههه آسف والله آآسف
مآسي: لا مالي شغل انت حرمت نفسك تستاهل
وجت بتمشي بس راشد وقفها: مآسي
مآسي ببراءه: هاه؟
راشد بأبتسامه خبيثه: لاتخليني اسحب عالعيال
مآسي قالت بدلع طبيعي ولا كانت قاصدته: تسحب عليهم؟ وشدخلني انا؟
راشد رما شماغه عالكنبه بأهمال: تحملي مايجيك
مآسي ركضت عالغرفه وهي تضحك: راشد لااا هههههههه تكفى
راشد بضحكه: ههههه قلتلك لاتلعبين معاي افتحي الباب
مآسي: ههههه حرام عليك وش سويت انا
راشد بحركه خفيفه دف الباب وصار قبالها: ماسويتي شي
مآسي وقلبها يدق: طيب ليش ماتروح اكيد ينتظرونك
راشد: كل يوم مقابلهم ماكسبت شي منهم زين
مآسي تنزل راسها وهي تحس بربكه من قرب راشد اللي موقفها عالباب وحاط ايدينه عشان ماتروح
راشد ناظر تنفسها السريع: آسي وش فيك؟ ليش كذا متوتره
مآسي بضحكه باهته: هاه؟ هه لالا لا مافيني شي
راشد حط يده على صدرها: ليش وشفيك ترجفين
مآسي: مادري
راشد: خايفه مني؟
مآسي: لا
عمم الهدوء بالغرفه وبعدها
راشد: هههههههههههههههههههه بريئه نظرات عيونك
وضمها لصدره وهي مستغربه ليش يضحك: ليش تضحك؟
راشد: اضحك عليك
مآسي بزعل مصطنع: ابعد عني اجل تضحك علي؟؟ طيب زعلانه
ابعدت راشد عنها وراحت بعيده عنه
راشد سكر الباب وطفأ النور وراح لها

البــــارت الثـــ8ــامن

فيصل: ديالا
ديالا: هاه؟
فيصل: وهوااه قولي هلا
ديالا: خير؟ شعندك
فيصل: مارضو يدخلونا بالمول
ديالا: كيـــف؟
فيصل: تجين معانا انا وسعود؟ وقولي لوحده من البنات تجي معاك عشان تروحين تمشين معها وانا وسعود نروح
ديالا: لا مالي خلق بعدين يجيني ذنب انتم تدخلون وتروحون ترقمون والسيئات تجيني
فيصل وده يكفخها: تكفين ديالا وبعدين تعالي من قالك بنغازل حنا بنتمشى ونغير جو ونرجع تكفين
ديالا: هفف
فيصل يضبط اعصابه: تشترين اللي تبينه مني الفلوس
ديالا بفرحه ناظرت فيصل: كذاب؟
فيصل: لا ماكذب يعني موافقه؟
ديالا: لحظه اجيب عبايتي وابي اسيل تجي معاي


دلع جالسه بجنب هناء ومشغلات اللاب قدامهم ويسولفون
دلع: مت على ماأقنع اهلي يخلوني اجي مدري شفيهم صايرين حريصين بزياده
هناء: عادي مو شي جديد من اهالينا
دلع ناظرت هناء ومسكت يدينها وبهدوء: ماناخذ راحتنا بالمدرسه صح؟ حنا لازم نتقابل بمكان غير المدرسه
هناء هزت راسها وهي مبتسمه بخجل
دلع حطت يدينها على اكتاف هناء وبحركه خفيفه سدحتها عالسرير وقربت لها
هناء على طول سكرت عيونها وحطت يدينها حول رقبة دلع اللي قربت لها
دلع: هنو فتحي عيونك
هناء فتحت عيونها: هلا؟
دلع: اححبك
هناء بضحكه خفيفه: هههه وانا احبك
دلع: بس مو قدي
هناء: اكيد مو قدك انا اكثر منك
دلع: تسمحين لي؟
هناء: ايش؟
دلع سكتت: ............
هناء عرفت طلب دلع: انا حلالك
دلع قربت لعنقها وباستها بوسه خفيفه والتفتت للجهه الثانيه من عنقها وباستها
ونزلت لأكتاف هناء تبوسها
دلع بوحشيه: هنو انا والله احبك واعشقك
هناء: وفيه احد يقول غير هالكلام؟
دلع: خليك لي
هناء: وانا لك
دلع: اوعديني
هناء: اوعدك انا لك وانتي لي
دلع باستها بوحشيه
هناء اللي بدت تتضايق من همجية دلع: لا دلع وقفي دلعع
دلع وقفت: وشفيك؟ انتي مو تقولين انتي لي؟
هناء سكتت: ......
دلع نزلت راسها مره ثانيه ولكن
طق طق طق
هناء بسرعه قامت من تحت دلع: منو؟؟
هند اخت هناء: هلا هنو انا هند
هناء بسرعه راحت متجهه للتسريحه: لحظه هند لحظه
عدلت روجها اللي حاسته لها دلع
ودلع مسحت الروج من على فمها
وفتحت الباب هناء
هند: هلا دلع اخبارك؟
دلع بتوتر: بخير وانتي اخبارك؟
هند تقدم العصير لدلع: انا بخير
هند جلست
دلع: دوم ان شاء الله
هناء بغنج: نعم هند؟ وش مجلسك قومي بسرعه يلا برا اشوفك جلستي
هند: ايوا بجلس
هناء: ابي اذاكر يلا برا روحي
هند: وين كتبك؟
هناء بنرفزه: وش تشوفين اذاكر في اللاب
هند بملل: ؤوكي بطلع
بعد ماطلعت هند ردت هناء قفلت الباب وقربت لدلع: لاتشيلين بخاطرك
دلع: ليش وش صار؟
هناء: لا بس عشان دخلة هند المفاجأه
دلع: لا عادي, الا كم الساعه
هناء: توها تو الوقت
دلع سحبت جوالها وشافت الوقت وشهقت: 3 اتصالات من امي وخالد داق علي
هناء: لا تكفين تو الوقت لاتروحين
دلع لبست عبايتها: لا ماقدر لآزم امشي
هناء: ؤوكي
سحبت شنطتها دلع وقبل لاتطلع سحبت هناء وضمتها وراحت
هناء: لحظه دلع
دلع اللي واقفه عند باب غرفة هناء: هلا ياعيونها
هناء باست دلع وبعدها طلعت دلع لماجد المعصب ينتظرها
ماجد: ساعه انتظر؟؟؟؟؟
دلع: مانتبهت للوقت كنت اذاكر لها
ماجد: خالد عصب يدق عليك ولاتردين
دلع بملل: سويتو سالفه ماتسوى علي هذا وانا قايله لأمي
ماجد بعصبيه: دليعوووه وربي اذا ماعدلتي اسلوبك اتوطى ببطنك الحين
دلع ناظرت الشباك بعصبيه


: دلوول انتي جنيتي؟
ديالا بمرح: هههههه فيصل قالي على حسابي يستاهل ليش يكرم علي
اسيل: لا عن جد منتي صاحيه خلصتي فلوسه المسكين ماتسوى عليه
ديالا ماهمها: عاد وينهم فصول وسعدون؟<سعوود
اسيل: مو بعيدين سعود قال مانبعد عنكم

بعيد شوي جالس سعود بملل يناظر اللي رايح واللي جاي وبجنبه فيصل وقباله بنت
البنت: والمطلوب مني؟؟
فيصل: تحترمين نفسك وتبعدين بهدوء عن وجهي
البنت: اتركك؟ ههههههه بأحلامك
سعود اللي انتبه لكلامهم: لحظه انتي تلزقتي بالغصب بفيصل وهو قالك من اول شي من البدايه انه لايحبك ولا هم يحزنون وانه اصلا خاطب وقلتي عادي وقالك انه ماراح يتزوجك
فيصل: ايه قلت لها بس كذا اكلمها اقزر وقتي معها
سعود اعطى فيصل نظره: لاتقاطعني
وناظر البنت اللي لابسه عباية ضيقه ولثام: وقلتي له عادي والحين لما قال لك خلاص ماعاد ابيك لاتكلميني سويتي قصه؟
البنت: بس انا ابيكك
سعود: وهو مايبيك
فيصل: سعود خلك من هالأشكال خلنا نقوم احسن وانتي لو تسوين لك شي بيجيك شي عمرك ماحلمتي فيه بفضحك فضيحه
البنت: طيب اجلس نبي نتفاهم
فيصل: لا ماتفاهم معاك
سعود: اجلس يافيصل شوف وش عندها
وجلسو

فجر وفاتن وجنان بعد ماتسوقو وماخلو مول مادخلوه دخلو الموول هذا
فاتن بزهق: يووه الحين كل شي اشتريت وش باقي؟ خلاص بكرا نجي
فجر: ايه اكيد نجي بكرا وبعده وكل يوم اجل شايفه عاروس تجهز بيوم؟؟
فاتن: طيب ليش جايين هنا؟
جنان: ايه صح ليش؟
فجر: المكياج احلى انواع المكياج هنا انا كل مكياجي من هنا
فاتن: تكسرت رجووولي
جنان: امشي وانتي ساكته
لما صعدو فوق وراحو متوجهات ورا فجر
جنان: فاتن شوفي ذاك مزيوون
فاتن بحماس: وينه وينه؟
جنان: كأنه امير من جهتي شوفيه يمشي ويكلم بالفوون
فجر اللي كانت تمشي قدامهم وقفت وناظرتهم: تمشون والا بالشنطه على وجيهكم
جنان: اقول شوفي معانا ولاتهايطين
فجر بدلع: سعود لو شافني وانا اناظر غيره راح يزعل
جنان تقلد عليها: سعود سعود يصبره ودي امردغك هنا
فاتن شهقت
جنان: بسم الله وشفيك
فاتن: شوفو شوفو من هناك جالس عالطاووله
فجر: وشفيه؟ منو جالس؟
فاتن: سعود وفيصل
فجر ناظرت بعيونها تدورهم وانصدمت لما شافتهم ومعاهم بنت انصدمت اكثر لما شافت فيصل ساكت يناظر باللي رايح واللي جاي وسعود يسولف مع البنت
جنان بعصبيه: نعممم؟ وش مجلسهم مع هالبنات
فاتن: وش عرفهم فيها؟
جنان: يمكن من صديقات فيصل
فجر نزلت دموعها: شوفو فيصل مايكلمها سعود هو اللي يتكلم
جنان بعصبيه راحت متجهه لطاولتهم: سعووود؟
سعود ناظر منو اللي يناديه وقال بصدمه: جنان؟ وش عندك هنا
جنان ناظرت فيصل بهدوء
فيصل يناظر اخته بعدم اهتمام: وشفيك ماني عاجبك؟
جنان ماهمها فيصل بس انصدمت من سعود وخصوصا ان فجر شافته
فجر تقدمت بهدووء: سعود؟
سعود التفت على فجر بصدمه: فجـــر؟؟
فجر بنرفزه: لا خيالها
وجت بتروح ولكن سعود كان اسرع لما دف الكرسي وراح وراها
سعود: فجو فجو وقفي انتظريني فجرر
فجر وهي تبكي بصمت وتحاول ماتبين لسعود ضعفها: اترك يدي اقولك اترك يدي ماتفهم؟؟
سعود: لا ماراح اتركك
فجر: من انت؟ من تحسب نفسك؟؟؟
سعود: انا زوجك
فجر بصوت مرتفع: بأحلامممك
سعود يناظر الناس اللي تناظره وبسرعه سحب فجر من يدها ونزل تحت وطلع من المول وتوجه لسيارته ولا مهتم لنظرات الناس كيف يناظرونه
الأمن وقفو سعود: لحظه لو سمحت
سعود بنرفزه: خخير؟
الأمن: من تكون حضرتك ساحب البنت من يدها
سعود يحاول يضبط اعصابه: زوجتي
الأمن يسألون فجر: كلامه صحيح؟؟؟
فجر جت بتقول لا بس سعود اعطاها نظرة تهديد تخووووف: ايه نفس ماقال لكم
بعد ماراحو الأمن سحبها اقوى شي ودخلها سيارته ودعس بسرعه وهو معصب وطلع دخان سحب سجاره وقام يدخنها بشراسه وصوت فجر يأن بأذونه وهي تبكي بصوت مرتفع
اما عند فجر كانت تبكي مقهوره منه ليش يكذب عليها حست بالأهانه وفوق هذا تبكي من منظر سعود كيف ولأول مره تشوفه معصب ومايشوف آآحد قدامه وعيونه تطير منها شرار

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:53 AM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


جنان: يعني كيف؟
فيصل: قلت لكم هذي مالها شغل بسعود وشفيكم ماتصدقوني
ديالا اللي جت عنده هي واسيل: يعني سعود ماله شغل؟
فيصل بعصبيه: ايه ماله شغل
اسيل: طيب وفجر؟ شكلها زعلانه
فيصل: تزعل والا بحريقه
جنان: انزين وين آخذها
فيصل: لحظه ادق عليه
فاتن بخوف على اختها: ايه تكفى
فيصل دق على سعود ولكن مافيه مجيب
فيصل: مايرد
فيصل: الحين خلونا نطلع


شوق بملل: نبي نسافر
ام راشد: نسافر؟
شوق: ايه انا مخنوقه ابي اسافرر
سماح: هيه انتي مجنونه والا مجنونه؟
شوق ناظرت سماح: اسكتي ماني فاضية لك
سماح: نسافر وقت مدارس
شوق: يوووه وشدخلني فالمدرسه كل وناسه لازم تخرب علينا المدرسه
ام راشد: لا مانقدر
شوق: يما بس خميس وجمعه مب ضار
ام راشد: وين تبين؟؟
شوق: ابي نحجز شاليه عند شاطئ نصف القمر
ام راشد: اقول لأبوك
شوق بحماس: كذابه؟
ام راشد بعصبيه: وشششو؟
شوق بفرحه: ههههههه آسفه يما آسفه


: يوووووووووه ترا ماتسوى علي جد جد عوفوني الطلعه
ام خالد: دلع وقص لسان طولان لسانك اشووف
دلع بملل: يايما ياحبيبتي مابي شي منك بس قولي لهم لايتدخلون فيني ابوي عايش وراضي له اللي انا اساويه
ماجد دخل: اذا هو راضي له انا مو راضي لي
دلع: الحين اسيل وفاتن وفجر وجنان وديالا بالموول يتمشون ويتمخطرون وانا ببيت صديقتي سويتو سالفه
ماجد: البنات معاهم فيصل وسعود
دلع: طيب الحين وش القضيه اللي صايره؟؟
ام خالد: ماجد خلاص وجعه سويت سالفه
ماجد: يما انا عمري ماهتميت لخواتي ولا تدخلت بطلعاتهم حتى هالمره عادي ماهمتني لو ترجع لآخر الليل بس يما شوفيها وش طوالة اللسان هذي؟؟؟
خالد نزل: وشفيكم وش هالصراخ؟
دلع حطت رجل على رجل بعربجه: كملت
ماجد ارتفع ضغطه: يما تشوفينها؟؟؟ لاتسوين نفسك عميا
ام خالد: دلعع عيب عليك كلمي اخوك بأحترام
دلع: ماني محترمته من هو عشان احترمه؟؟؟ اقوول روحو عن وجهي بسس
وجت بتصعد الدرج بس خالد كان اقرب لها وسحبها من ذراعها: دلع وش ذا؟؟؟
دلع بنظره رجوليه ارعبت خالد: اقول كل تراب
بس الكف على وجهها صحاها من اللي فيه
ام خالد بعصبيه: خالد لاتضرب اختك مالك شغل فيها
خالد بعصبيه طلع برا وركب سيارته معصب لأنه ماقد هاوش خواته ولا يجرحهم هو حنون معاهم زياده عن اللزوم
اما داخل البيت
ماجد: عاجبك يما؟ خالد طلع زعلان عشانها ولو خالد مو ضاربها انا اكفخها الحيوانه


توقفت سيارة سعود في نص البر ولا فيه صوت ينسمع سوى صوت شهقات فجر
سعود نزل من مكانه وجاء لعند مكانها وسكر الباب وراه: فجر
فجر:.....
سعود بنرفزه ضربها بخفيف على كتفها: فجررر
فجر بعصبيه رفعت راسها: وش تبي?? الله ياخذك انا اكرهك اطلع من حياتي مابيك ولا احبك
سعود انصدم من كلامها: الحين انتي وشفيك؟؟ انا والله ماعرف ذيك البنت صدقيني
فجر:.......
سعود ببرود: مالها داعي كل اللي ساويته يافجر
فجر حست على دمها انها زودتها بس صدمها كلام سعود الجاف كان المفروض منه يهتم في مشاعرها ويفهمها حبه حبه
فجر: سعووود انت من ايشش مخلووووووووووووووووووووووووووق؟؟؟
سعود: من تراب
فجر بعصبيه ارعبت سعود: رجعني البيـــــــــــــــت
سعود رفع راسها: فجر افهميني انا احبك
فجر: وانا اكرهك تفهم؟
سعود انصدم من كلامها وحس انها تقول الكلام من ورا قلبها: انا عارف ان هالكلام مو من قلبك لـــكـ,,,,,
قاطعته فجر بعصبيه: الا من قلبي
سعود: لا تكفين فجر انا مابي اسمع هالكلام انا ماقدر ماحبك ماقدر انا مايمضي علي يوم سعيد بدون لا اشوفك او اسمع صوتك انتي اللي احبها صدقيني
فجر: حبني للصبح لأني اكرهكك
سعود: انا خلاص تعبت كل يوم صايره مشاكل بينا انا بخطبك عشان ماتزيد المشاكل هذي اللي مادري من وين تطلع
فجر: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
سعود ناظرها بصدمه
فجر: ههههههه انت تفههم؟ اقولك مابيك تفهم انت؟ اخطبني ترا انا ارفضك ماراح اتزوجك انا اهلي مايجبروني انا مو شوق عشان يجبرووني اخواني رجال ومايتحملون اختهم تنغصب
سعود بعصبيه حس انها تستهزأ بشوق وفيه وفأخوانه ماتحمل الإهانه بسرعه ضربها كف
فجر وقف كل شي قدامها تحس بغثيان اللي تحبه وتموت فيه قدامها يضربها كف بكل وحشيه
سعود بعصبيه نزل من السياره وتوجه لكرسي السواق ودعس متوجه عالبيت


خالد بضيقه كان يتمشى في شوارع الرياض وهو مخنوق
: انا وش سويت؟ ليش ضربتها؟ ياربي آآه ليتها منقصه ايدي ولا ضربتها بس تستاهل اسلوبها متغير مو هذي دلع صايره تطول لسانها ونظراتها آآخ نظراتها تربككني من شوي نسيت انها دلع مو هذي نظرات دلع البريئه مستحيل شهر واحد تغيرت ميه وثمانين درجه يارربي آستر
دق جواله وكان المتصل طلال
خالد: آلوو
طلال: اهلين وينك
خالد: طالع
طلال: مرنا عند العيال
خالد: طيب
طلال: وبالله دق على احد من اصدقاء فيصل ادق عليه مايرد خواتي تأخرو عالبيت
خالد بضيقه وهو يتصنع الراحه: ؤوكي
طلال: يلا فمان الله
خالد: فمان الكريم


فيصل: وينكم الحين؟
سعود: الحين راجعين للبيت
فيصل: الله يسود وجهك وين انقلعت مع البنيه؟
سعود: اسكت مالي خلق لك
فيصل: طيب حنا نبي نرجع تعبنا نفتر عشانك ياسعودوه
وسكر الخط في وجهه
جنان بلهفه: شيقوول؟
فيصل اللي راكب جنب بستان: جايين
فاتن براحه: حمدلله
ديالا: وين راح
فيصل: ماقال لي
اسيل اتصلت على دلع: الوو
دلع وهي تحاول تعدل صوتها الباكي: هاه؟
اسيل: رجعتي للبيت؟
دلع: إنا لله وإنا إليه راجعون يا هاليوم الأغبر اللي طلعت فيه ماكأني كل يوم عند وحده من صديقاتي
اسيل اللي انصدمت من دلع: لا بس كنت بسألك
دلع: خخير؟؟
اسيل: خالد وماجد هنا؟
دلع اللي عورها قلبها على خالد: مادري
اسيل: شفتي احد يوم جيتي
دلع تحاول تضبط اعصابها: لا خالد مو هنا بس ماجدوووه هنا
اسيل: وشسمـــه وش كنت ابي اقـــولك
دلع بصوت عالي: وش بقا بعد؟؟ ؤوف اقول طسي عني
وسكرت بوجهها


فاتن تحضن فجر: فجر وشصار؟
فجر بشرود: وش؟؟ وش صار مثلا؟
فاتن: بينك انتي وسعود؟
فجر وافكارها مشتته: كل شي تمام
جنان: فزعتينا على قل سنع
فجر: ماقلت لأحد خاف علي وانا مو رايحه مع غريب
صعدت فجر لغرفتها وهي مخنوقه وتحس بالموت قريب لها
هذي ثاني مشكله بينها وبين سعود بسبب البنات

نروح لخالد
خالد يسوق وهو مقهور ويحس بخنقه : ارجع للبيت واعتذر لها؟؟ انا لازم اعتذر لها حتى لو غلطت المفروض مامد يدي عليها
مشا وراح توجه للبيت وهو سرحان وفجآه سمع صوت 'هرن' قدامه لما ناظر قدامه على طول
طـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــرآآآآآآآخخخخ

وش صار على خخالد؟؟


ماجد: الوو
.........: بيت محمد بن خالد ؟
ماجد: ايه نعم
.........: ولدكم خالد عندنا في المستشفى
ماجد بصدمه: كيف؟؟
.........: صار عليه حادث وانتم لآزم تجون
ماجد بذهول: ان شاء الله
سكر السماعه وجلس مقهور يفكر بأخوه ومايدري وش يسوي
ام خالد جت متجهه عليه: من اللي كلمك ياوليدي
ماجد رفع راسه وهو حزين
ام خالد بخوف: بسم الله ماجد وشفيك
ماجد: خالد صار عليه حادث
ام خالد بصدمه شهقت
بكت بصوت منخفض
ماجد قرب لأمه: يما لاتبكين ان شاء الله مافيه شي بروح اقعد ابوي من النوم لآزم نروح لخالد الحين
ام خالد اللي تبكي بصمت: روح قعده بسرعه وبطريقك جيب عبايتي
ماجد: ان شاء الله يما
ماجد بعد ماقال لأبوه راح لغرفة وسام وكانت نايمه وراح لغرفة اسيل مالقاها وراح لغرفة دلع سمع اصوات دلع واسيل
اسيل كانت تسولف لدلع المتملله عن اللي صار بين سعود وفجر
ماجد طق الباب
اسيل: منو ادخل
ماجد فتح الباب
اسيل وقفت بسرعه بخوف: ماجد وشفيه وجهك احمر وشفيك صاير فيك شي
ماجد:......
دلع بخوف ونست كل شي صار بينهم: مجود وشفيك عسا ماشر؟؟
ماجد اعطاها نظره وناظر اسيل: البسي عبايتك خالد بالمستشفى ابوي ينتظرنا تحت


سعد: مرحبا
ماجد: هلا سعد وش بغيت؟
سعد: ابي اسألك عن خالد ماشفته ؟ ماجاء هو عندك؟
ماجد اللي واقف بأسياب المستشفى قدام العمليات: انا بالمستشفى
سعد: مستشفى؟ بسم الله عسا ماشر ليش؟
ماجد: خالد صار عليه حاددث وحنا فيه
سعد بفزع: كيف؟؟
ماجد: اي والله بس لاتقول لأحد لاتخوفهم هو ان شاء الله مافيه شي الدكتور يقول حادث بسيط
سعد: ؤوكي الله يعين انا جاي لك بس انتم بأي مستشفى؟
ماجد: لا ماله داعي
سعد: اقول بسرعه عطني اسم المستشفى
ماجد: مستشفى الـ..........
بعد ماسكر من عنده
فهد: وشعندك من تبي تزور بالمستشفى؟
سعد قال لفهد كل شي
فهد: بروح معاك انتظرني


ماجد قرب لدلع اللي تصيح بصوت مرتفع لأنها عارفه انها السبب بحادث خالد لأنه طلع زعلان بسببها
ماجد: لك عين جايه؟ انتي وش تبين؟
دلع بترجي: ماجد تكفى تكفى روح عني مالي خلق لك ابي اشوف خالد
اسيل ماسكه دلع من اكتافها: خلاص دلع ان شاء الله هو بخير
وسام تمسح دموعها وتكلم ماجد: وش يقولون عن حالته؟
ماجد بأرتياح: حمدلله يقولون حادث بسيط جدا وبعد شوي بينزلونه للجناح واذا تحسنت حالته بيطلعونه
دلع تبكي: انا السبب ليش زعلته ليش؟
اسيل اللي مو عارفه وش السالفه: الحين انتي وش دخلك؟ وش صار بينك وبين خالد؟
ماجد بنرفزه: خليها لاتردين عليها
اسيل بعصبيه: شدخلك؟ ماجد بليز روح اذا ماعندك شي عدل تقوله
فهد وسعد لما وصلو وشافو ماجد
فهد: زين لقيناكم
ماجد: هلا شلون جيتو انتم؟
سعد: ماعليك مننا الحين خالد وش اخباره
ماجد: لا حمدلله زين حادث بسيط
فهد يناظر لأسيل ودلع ووسام: وانتم من قالكم تجون ليش ماضليتو بالبيت؟
اسيل ودلع بنفس الوقت: نبي نشوف خالد
ماجد: انا قلت لهم يجون
دلع اللي شافت خالد بسريره نايم والممرضات حوله يدفون سريره راحت تركض متجهه لخالد: خالد ؟ خالد انت طلعت؟ تسمعني خالد؟ آآه خالد رد علي تكفى سامحني
ابو خالد بضيقه سحب الدكتور: وشفيه خالد؟
الدكتور: لا ماشاءالله خالد بصحه كويسه وبكرا يصحى من المنوم وبعدها بتقدرو تخرجوه
ابو خالد: مشكور
ام خالد تبكي بضعف: وش يقول؟
ابو خالد براحه: حمدلله هذي ولا غيرها يقول بخير حادث بسيط
ام خالد بأبتسامه: حمدلله
ابو خالد يناظر لماجد: قلت لخوالك؟
ماجد: لا
ابو خالد: حمدلله انك ماقلت لحد يقول لهم شي لبكرا
سعد وفهد وماجد بنفس الوقت: ان شاء الله
دلع اللي كانت تمشي مع خالد لمن وصلو للغرفه الخاصه اللي حاجزها ابو خالد ودخلو خالد فيها
دلع مسكت ايده وحطت راسها عليه وبكت بدون توقف لمن دخل ابوها ووراه امها واسيل والكل ساكت
بعد دقايق
الممرضه: بليز لو سمحتو اطلعو برا
دلع رفعت راسها: ليشش؟
الممرضه: مابيصير ممنوع تعي بكرا وأت الزياره هلأ بس المرافئ تبعه بيضل
فهد دخل: انا المرافق حقه
ماجد: لا انا
سعد: لا انت ولا انت انا
ماجد : انا اخوه مايصير
فهد: انت مواصل ودايخ رافق نفسك بعدين رافق على احد وانت ياسعد وراك سفر بكرا
سعد: لا كنسلت السفره خخلاص
ابو خالد: ليش كنسلتها؟
سعد: لا بس كذا مالي خلقها
فهد: مالك خلقها وهي سفرة عممل؟
ابو خالد: لا ياولدي ياسعد مايصير روح ارتاح عشاان السفر
فهد يقهر سعد: يلا رح بيتكم نام
وانت ياماجد بعد روح معاه نام ارتاح شف عيونك تقل محشش وانت ياخالي روح خذ خالتي والبنات وارتاحو بالبيت وبكرا ان شاء الله وقت الزياره بدق عليكم تجون انتم وخوالي كلكم
ام خالد: ان شاء الله ياوليدي الله يعافيك ومشكوور
فهد بزعل: لا ياخالتي لاتشكريني خالد اخوي

انسدحت على فراشها وهي تصيح: آآه ليش ياسعود ليش تجرحني ليش
ضمت الوساده ودموعها ماتوقفو
حست على ضرب خفيف عالبلكونه بالبدايه ماهتمت بس لما زاد وقفت وفتحتها وكان تحتها سعود واقف
فجر بعصبيه: خير؟؟
سعود بصوت عالي: اححححححبك
فجر اخذت صخره من اللي رماهم سعود ورمتها عليه بقهر ورجعت دخلت وسكرت البلكون
رجع الضرب عالبلكونه من جديد وفتحتها بعصبيه: شتببببببي؟؟
سعود: ايلووووووفيوه
كتمت ضحكتها ومثلت العصبيه: ترمي الصخر مره ثانيه ياويلك
سكرت البلكونه وراحت للسرير تبي تنام

من بكرا العصر وقت الزياره
اسيل كانت اول وحده راحت لخالد قبل الكل وكانت تمشي متجهه لغرفة خالد وفتحت الباب وقالت بصوت عالي ممزوج بمرح: تــــــــــــارآآآآ
ناظرت اسيل بصدمه قدامها بالشخص اللي جالس عالسرير وماسك بين إيدينه قرآآن ويناظرها
للعلم ان اسيل ماتتغطى بس تتحجب
ناظرت الولد الغريب عليها بربكه: آآ آآسفه آسفه جد جد اسفه انا ما مادري كيف دخلت هنا احسبك اخوي جد آسفه
كانت مسكره عيونها وهي تعتذر ورجعت على ورا تبي تطلع بس طاولة الطعام كانت وراها وضربتها وطاحت بالأرض وردت قامت: آآسفه انا آسفه مادري وش سويت جد آسفه
الولد يناظرها بذهول وش ذي خبله؟ وشفيها معلقه على آسفه طيب ليش ماتشوف دربها
اسيل رجعت على ورا وهي معلقه على آسفه لما صدت الا حديدة الباب في وجهها: آآه خشمممي
الولد كتم ضحكته على اسيل
اسيل: انا آسفه بطلع انا آسفه
الولد بأبتسامه: خوذي راحتك أختي ماصار الا كل خير
اسيل ناظرت فيه مره ثانيه: شكرا
لما التفتت بتطلع كانت قدامها شغاله من شغالات المستشفى بيدها ادوات التنظيف ضربتها اسيل بقوه بدون قصد المويه انكب على الأرض والصابون ملا الغرفه
بتردد رفعت عينها وهي تحس بإحراج شافت الشغاله معصبه بس ساكته وتنظف الفوضى اول ماناظرت الولد لقته عاقد حواجبه
الولد: اخختي هدي وشفيك؟؟ شوي شوي
اسيل خنقتها العبره من المنظر: آآسفه
طلعت بسرعه قبل لاتكب شي مره ثانيه ولما طلعت ضلت واقفه عند الباب حق الولد وتحاول توقف ضربات قلبها ومسكره عيونها تحركت وجت بتمشي متجهه للرسبشن صدمت بصاحبة الأكل اللي بالمستفشى وطاح صحنين من على الطاووله
الولد بما ان الباب مفتوح لأن الشغاله تنظف الماء شاف اسيل لما صدمت صاحبة الأكل هنا ماقدر يسكت انفجر ضحك
اسيل لما سمعت ضحكته بسرعه راحت وقفت بعيد بأحراج
لما ناظرت عدل انه محد قريب يمها عشان تصدمه جت للرسبشن تسألهم عن غرفة خالد وراحت لها
اسيل: السلام عليكم
فهد وخالد اللي يسولفون: وعليكم السلام
اسيل بفرحه وهي تشوف خالد كيف حالته كويسه راحت له وضمته عالخفيف: ياقلبي خالد حمدلله على سلامتك
خالد: الله يسلمك ياقلب خالد
فهد يضحك: هههههه اقول احمد ربك انها اسيل مو دلع
خالد اللي تذكر دلع وقال بضيق: ليشش؟
فهد: امس دلع فضحتنا بالمستشفى تصيح بأعلى صوتها ومارضت تطلع الا بالغصب
خالد حن على أخته: ياقلبي هي وينها؟
اسيل: تجي مع البنات ماقعدتها كسرت خاطري (ناظرت لفهد) اقول فهيدان ليش الغرفه غيرتها؟
فهد: هذيك مو واسعه مرا وهذي اوسع وحده بالمستشفى اخذتها
اسيل بتساؤل: ليش؟
فهد: عشان الحين يجون مايكفيهم اي غرفه
اسيل ضحكت على توصيف فهد: هههههه وانت صادق


......: من كان هنا؟؟
عماد وهو كاتم ضحكته: محد كان هنا
اخو عماد: احس اني سمعت صوت بنت هنا
عماد: يتهيأ لك
اخو عماد( احمد) : يمكن
عماد: احمدوه
احمد: هاه
عماد: ذكريات وتسواهن وينهم ماشفتهم اليوم؟؟
احمد: بيجون انتظر

( ابو احمد:: متووفي
ام احمد:: متوفيه
احمد:: متزوج وعنده ولد وبنت ( هاني وهتون) ويحب زوجته وعياله موظف بشركة عمه عمره 30
عماد:: عمره 28 وهو جميل وحساس وعاطفي وراعي اخلاص ويموت على خواته كثير ويشتغل مع احمد بشركة عمه محامي
ذكريات:: حلوه ودلوعه ولسانها طويل بس قلبها أبيض عمرها 23
تسواهن:: هذي رجه وهبله ولازم تهبل باللي قدامها عشان ترتاح مرجوجه وكوميديه عمرها 20))
تسواهن اللي فتحت الباب بهبال: هههههههههههههه السلاام هههههه السلام عليكم
عماد بأبتسامه: وعليكم السلام وشفيك تضحكين
تسواهن: هههههه يما شي يضحك قسسم
عماد: ضحكيني معاك
تسواهن: ذكرووه قالت بتنزل تحت وعلى اساس اجيك للغرفه بس مادل وهههههههههههههههههه وانا اضل واقفه بمكاني مدري وين اولي اروح لها والا اجيك وانت خابرني ماعرف شي بالمستشفيات
عماد: كان سائله الرسبشن
تسواهن: الرسبشن؟؟ وشو هذا منو دكتور؟
احمد وعماد: هههههههههههههههههههههههه
عماد: ياخبله الرسبشن الأستقبال اللي هنيا قريب من قدام الغرفه سائلتهم عن اسمي وقايلين لك
تسواهن: المهم عاد و( جت بتكمل وناظرت لأحمد) شعندك تضحك؟؟ انا مو الخبله اللي ماعرف اسولف كليوم تهاوشني؟ تضحك على سوالفي مره ثانيه ياويلك<<تو تستوعب هههه
احمد وعماد انفجرو ضحك: هههههههههههههه
عماد: يماا العمليه توجعني حسبي الله عليك اسكتي خلاص
تسواهن جلست بتفاعل قبال عماد: هههههه خل اكمل لك هههههههههههههههههه
عماد: كمملي
تسواهن: شفت هههههه شفت هههههههه
احمد: يوه عاد وش شفتي
تسواهن: هههههههههه بنت خخبله مدمغه ههههههههههههه
احمد وعماد وفوق راسهم علامات استفهام؟: وكيف دريتي انها مدمغه؟؟
تسواهن وهي ميته ضحك: هههههههههههه تخيلو رمت طاولة الأكل صقعتها وكبت الأكل الموجود
عماد لما تذكر اسيل انها هي المقصوده انفجر ضحك: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
احمد يناظرهم بنص عين: وهي هذي السالفه اللي تضحك؟
تسواهن بحماس: ايه هي هذي
احمد: طيب عادي يمكن ماتدري البنت بالغلط صدمت الأكل عاد بالعدال انتي تمشين وتصقعين بخلق الله
تسواهن تناظر عماد اللي لساته ميت ضحك: لا وربي منظرها يموت من الضحك كأنها خخبله هههههههههه
قامت تسواهن
احمد: وين رايحه؟
تسواهن: ابي اروح اتعرف عليها: ههههههه شكلها خخبله دايخه بس وربي انها فله
احمد بصدمه: تعالي تسويـــن لاتفضحينا لا ارنك
تسواهن: مالت عليك يالردي قال تفضحينا قال اقول انت لاتفضحنا انت ووجهك هذا ولابعد شوي بيجون جماعة الجن (زوجته وعياله) حقتك بتكمل بالمستشفى بيفضحونا اكثر
عماد انسدح عالسرير عشان يضحك لأن جنبه بدت تألمه: هههههههههههههه
احمد: بسم الله الرحمن الرحيم ماتسوا علي
تسواهن كشرت بوجهه وجت بنطلع وصدمت بذكريات بقوووه
احمد هنا ماقدر يتحمل: ههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههه اجل ساعه تكلمين عن البنت الخبله والخبله آخر شي طلعتي مثلها
تسواهن حسن بإهانه: اقول تلايط انا صقعت اختي مو مثلها الخبله صقعت الأكل
وبعدها طلعت تسواهن معصبه


الغرفه زحمه واصوات مرتفعه جدا لدرجة كل من مر بجانب الغرفه يعقد حواجبه من الأصوات اللي داخخل

جنان قامت بملل لعند شوق وفجر: ابي يصير لي حادث
ام تركي وام فهد اللي جالسين بجنب بعض سمعوها: وجع يوجعك تعوذي من الشيطان يالمجنونه
فجر وشوق: هههههههههههههه
جنان مدت بوزها: ماقد جربت الحادث بس مابي يصير فيني شي
شوق: لا وربي يعور مو هين الحادث
فجر رفعت راسها تدوره بعيونها اول ماناظرته وطاحت عينها عليه ارتبكت لأنه يناظرها ونزلت راسها
فيصل يراقب الوضع بينهم وهز ذراع سعود بإيده: سعيدان
سعود اللي يناظرها وهو مقهور: هاه
فيصل: لاتناظرها
سعود بنرفزه: وش دخلك؟
فيصل: لاتحسسها وكأنها غاليه على قلبك خلها تحس بغلطها
سعود بسرحان: طيب
طلال بصوت عالي: متى يطلعونك؟؟
خالد: مادري يمكن 5 ايام
طلال وقف: سلامتك يالغالي انا بطلع الحين
خالد: خذ راحتك
طلال راح جلس جنب امه بين امه وشوق بحيث يكون لاصق في شوق لأن شوق جالسه بجنب ام طلال
طلال بصوت منخفض تسمعه شوق: يما انا ابي اروح تبين شي؟
ام طلال: سلامتك يالغالي بس دير بالك من الطريق ولاتسرع عشان مايصير لك شي
طلال: ان شاء الله يما
ام طلال: كم تضل بجده؟
طلال: اسبوعين يمكن
ام طلال تناظر شوق اللي تحاول تبعد عن طلال: يما شوق
شوق بربكه ناظرت خالتها بحيث وجهها عند كتف طلال: هلا خالتي؟
ام طلال: طلال بيسافر الحين للدمام ماتبين تودعينه
شوق ضلت تناظر خالتها وهي ساكته
وبعدها قالت: حافظك الله
طلال وقلبه يدق اقوى شي وبصوت قصير قال: ياحياتي <بحيث امه ماتسمعه
شوق ناظرت طلال بصدمه
ام طلال بصوت قصير: عاد انتم خلصونا واعرسو تراني ابي اشوف عيالكم وخير الأمور عاجلها
الجمله صعقت الأثنين قامو يناظرون بعض بصدمه
طلال بسرعه وقف: انا استأذن

تسواهن دخلت الغرفه وبصوت عالي الكل يناظرها: اقصرو صوتكم اخوي يبي ينام
فيصل ضحك بصوت عالي: ههههههههه
تسواهن ناظرته بصدمه: خخير؟؟ وش قلت يضحك؟ قايله نكته؟
طلال اللي كان واقف ويأشر على تسواهن ويكلم امه: من هذي
تسواهن حطت يدها على صدرها تعرف في نفسها: معك تسواهن احمد الهادي عمري 20 بثاني جامعه وأخوي نايم هنا جنبكم و.....
سعود كاتم ضحكته: البنت ماينه وبقوووه من تكونين؟؟؟
تسواهن: نفس ماقلت لك انا اكون تسواهن احمد الهادي عمري 20 بثاني جـ..
خالد يقاطعها: يابنت نبي الزبده
تسواهن ناظرت الغرفه بصدمه: خففو الصوت او اطلعو برا وش هالشعب ذا كله اللي جااي؟؟؟
خالد: والله عاد اخوك نايم وقت زياره؟؟
تسواهن: لا تعال تعال علم اخوي متى ينام ومتى يقعد
عمر: عفوا لو سمحتي من انتي
تسواهن ناظرته: تسواهن احمد الهادي عمري 20 بثاني جامع....
فارس يقاطعها: طيب حصل خخير الحين نقصر صوتنا
فيصل: لا عاد انا بزيد صوتي تخيل نسكت عشانها هي واخوها؟
تسواهن صارت تمشي عليه: مو عاجبك اخوي هاه؟
طلال اللي لسا واقف: اسفين معليش اعتذري لأخوك نيابة عننا
فيصل: لا لاتعتذرين له
تسواهن طنشته وتذكرت هي ليش جايه وصارت تناظر بعيونها تدور اسيل لأن كل جيتها هنا عشان اسيل وقربت لها: شسمك؟
اسيل بأستغراب تأشر على نفسها: انا؟
تسواهن تأشر لفاتن: لا هذي
فاتن: انا فاتن
تسواهن: ماكلمتك
اسيل وفاتن ناظرو بعض بصدمه
وفيصل وماجد وسعود فطسو ضحك عليها
تسواهن تناظر اسيل: انتي شسمك
اسيل: اسيل
تسواهن قربت لأسيل: شفتك يوم طحتي هههههههههههههههههههه
اسيل حاولت تستوعب شوي شوي وجلست بالأرض من شدة الضحك: ههههههههههههههههههههههههههههه يماااا بطني هههههههههههههههههههههههههههههههه
تسواهن افتشلت من الكل ساكت ويناظرونها وجت بتطلع بس سمعت صوت اسيل وراها: هههههه لحظه انتظري
تسواهن ضلت واقفه بس ماناظرت ورا
اسيل قربت لها: رقمك
تسواهن مدت الورقه اللي لافتها ومدتها لورا ووجهها قدام بس كانت مادتها لعمر ماتدري لأنها تناظر قدام
فيصل بفهاوه: ترقمك ياحيوان خذ الرقم
عمر مفهي: هاه؟؟؟
اسيل وعمر بنفس الوقت مدو ايدينهم بس اسيل كانت اسرع وآخذت الرقم: هيه انت عيب عليك خذ ايدك فشلتنا
تسواهن بملل: لحول انا وش جابني هنا
راحت تمشي للباب تبي تطلع بس فيصل مد رجله قدامها وطاحت على الأرض والكل شهق بصدمه
وقفت تسواهن بعصبيه ومسكته مع ياقة ثوبه: خير نعم من انت تمد رجلك ياحيوان والله لأموتك
مسكها طلال مع اكتافها: خلاص حنا آسفين
فيصل ناظرها وابتسم
تسواهن بعصبيه: شقاق يشق حلقك وتكسير يكسر اسنانك يامريض يا****
طلع طلال وسحبها مع يدها وراه
سعود: فصول ووجع وش سويت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 28-03-2015, 06:00 AM
صورة زارا خان zaara khan الرمزية
زارا خان zaara khan زارا خان zaara khan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا أبالي بعذريتي كوني معك/بقلمي


طلال: خلاص روحي لغرفة اخووك ماصار الا كل خخير
تسواهن: طيب مشكووور
طلال: لا عادي ماسويت شي
بالغرفه
جنان بنرفزه: ليش تمد رجلك؟؟؟
فيصل بدون اهتمام: ختوولي
خالد: لا يافيصل عيب هالكلام
ام تركي: ماربيتك زي ماربيت اخوانك انت تربية شوارع ياقليل الحياء
ماجد: هههههههه خلونا من فيصل البنت عجيبه فقعتني ضحك

عماد: تسواهن؟
تسواهن: هاه؟
عماد: وشفيك منفسه
تسواهن جلست بملل: مابي شي
عماد: تعرفتي عليها؟
تسواهن ابتسمت ابتسامه واسعه: ههههه ايي تعرفت وتخيل
عماد: وشش؟
تسواهن: يما عوايلهم ككثار حيل كثيرين وكذا احسهم جيش
عماد: ليشش؟
تسواهن البنات جالسات بجهه ووش كثرهم كثر الدوود والحريم بجنب المريض والعيال آآخ العيال كل واحد يقول الزين عندي
عماد كاتم ضحكته ويمثل العصبيه: تسووووين
تسواهن بلامبالاه: ووبس
عماد: طيب شلون دخلتي بينهم؟؟
تسواهن حطت رجل على رجل: مايخصصك
دق الباب قالت تسواهن: من عالباب؟؟؟؟؟؟؟
طلال بأبتسامه: انا الذيب باكلكم
تسواهن عرفت صوته وقالت: انا الأم بحميكم عنــ..
عماد قبض يد تسواهن بقوووه وسكتت وراحت بسرعه داخخل الحمام وفتح الباب طلال: ممرحبآ
عماد عدل جلسته: اهلين مرآحب
طلال جلس: عسا ماشر
عماد: الشر مايجيك بس مساوي عمليه
طلال: لأيش؟
عماد: زايده
طلال: حمدلله على سلامتك
عماد: الله يسلمك
طلال: انا ولد خالتي متنوم جنبك وقلت اجي اسلم
عماد: فيك البركه والله
طلال: تسلم


تسواهن بعد نص ساعه وهي تنتظر بالحمام: هيييه اختنقت
عماد ضل مفهي وهو ساكت لأن اخته جابت العيد
طلال: ههههههه هذي محشوره طلعت
عماد: عسا خنق صحيحي
تسواهن: يالله عاد متى يذلف
وقف طلال: هههههههههه خلاص بطلع بطلع
عماد: تراها مطفوقه شوي يعني اي شي سوته عندكم امسحوها بوجهي
طلال: افا عليك عادي
طلع طلال وطلعت تسواهن من الحمام: ويلي مت مابغى يطلع
عماد: الله يفضحك يامرجوجه وش يقول الولد عنك الحين؟
تسواهن بعدم اهتمام: يقول اللي يقول
اسيل ارسلت لتسواهن بعد ماسجلت رقمها:: مرحبا
تسواهن شهقت
عماد: وشفيك؟؟
تسواهن: رقم غريب يرسل لي
عماد كتم ضحكته
تسواهن ارسلت:: نعم منو انت ووش تبي؟ ياللي ماتستحي؟؟ تلعب على بنات الناس ياللي ماتخاف ربك
اسيل ماقدرت تحمل انفجرت ضحك وحبت تطقطق على تسواهن:: ليش وشفيها نتعرف؟؟ مو لآزم حب خليها صداقه
تسواهن شهقت بقوه
عماد: بسم الله وشفيك؟
تسواهن: يرسل لي الكلب يقول لي ابي اتعرف وتصير صداقه
عماد جاء بيقولل لها يمكن اسيل لأن تو اعطيتيها رقمك بس ناظر تسواهن والتلفون على اذانها
اسيل ردت وهي ساكته
تسواهن: يالماتستحي ياقليل الأدب ياللي ماعندك نخووه وين الرجووله؟؟؟ انت ماعندك خوات؟ انا مو خبله مثل الخبلات يصدقونك يلا طس عني
اسيل: ههههههههههههههههههههههههههههه
تسواهن ابتسمت ابتسامه عريضه: منو اسيل؟؟
اسيل: وشفيك يالخبله؟
تسواهن تضحك: هههههه احسبك واحد يستهبل
اسيل: انزين توك اعطيتيني رقمك مسرع مانسيتيني
تسواهن: ههههههه نسيت
بعد ماسولفو وتعرفو على بعض سكرت منها
عماد: منو هذي؟
تسواهن: هههههه اللي قلتلك عنها اللي طيحت طاولة الأكل اسمها اسيل
عماد: هههههههههههههههه


بعد مافضت الغرفه الكل طلع ماعدا مشاري المرافق ودلع
مشاري راح جلس بعيد عشان دلع لأنه مايجلس قريب للبنات ولا يسولف معاهم
وبعدها جت دلع وجلست عند خالد وقالت بترجي: خالد؟؟
خالد والعبره خانقته: دلع انتي زعلانه علي؟؟ انا زعلتك؟؟ تكفين سامحيني انا آآسف هالحادث هذا عقاب من الله
دلع بترجي: لالا لاخالد انت اللي سامحني انا اللي آسفه انا استاهل كل شي جاني
وحطت راسها على يد خالد واجهشت في بكاء عميق
خالد حط يده الثاني على شعر دلع: خلاص عاد بلا بكاء نفس الجهال خلاص
دلع رفعت راسها: خالد يعني انت مسامحني؟
خالد: اكيد مسامحك


ركبت مع السواق بفرحه: ودني لبيت هناء
رفعت الجوال دلع واتصلت على هناء: الو
هناء: اهلين
دلع: اخبارك
هناء: ازقح
دلع: دوم
هناء: يدوم نبضك
دلع: فاضيه؟
هناء: ايوآآ ليش؟
دلع: انا بالطريق جايه لعندك
هناء وقفت بفرحه: كذابه؟
دلع: والله افتحي لي الباب
هناء: ؤوكي ؤكي

دلع اتصلت على اسيل
دلع: اسيل
اسيل: هلا
دلع: اذا سألتك امي قولي لها عند صديقتي
اسيل: منو صديــ...
طوط طوط طوط

البـــارت التــ9ــاسع

راشد: الوو مشاري
مشاري: هلا راشد
راشد: سعود يقول انك عند خالد؟
مشاري: اي عنده
راشد: ابي اجي انتهت الزياره والا لا؟؟
مشاري: ايه انتهت
راشد: طيب ليش خالد مو بالمستشفى حقنا ؟؟
مشاري: مادري خالي قال مالها داعي نتنقل بعد 5 ايام يكتبون له خروج
راشد: طيب انا جاي
مشاري: كيف تدخل؟
راشد بغرور: ماعليك

مآسي: اخباره خالد؟
راشد: حمدلله مشاري يقول زين بيطلع بعد 5 ايام
مآسي تنهدت براحه: حمدلله الله يقومه بالسلامه
راشد رما شماغه على كتفه والعقال على راسه: تبين شي؟
مآسي: سلاممتك ربي حافظك


جنان تطق الباب على شوق
شوق: منــوو؟؟
جنان: انا جنان افتحي
شوق فتحت الباب: هلا وشعندك؟
جنان دخلت وسكرت الباب وراها
شوق انسدحت عالسرير وسحبت بلاكها
جنان: شوق متى تبين زواجك؟ <كانت تبي تشوف ردة فعلها
شوق بتعجب: زواججي؟
جنان انسدحت قبالها: ايه وشفيك زواجك
شوق: ماني فاهمه
جنان: اجيبها لك من الآخر ترا حددو موعد لخطوبتك انتي ومسيو تلال بس الله رحمك خالد سوا حادث
شوق بصدمه جلست: مستحيل آخذه مستحيل
جنان عدلت جلستها: كيف مستحيل؟
شوق نزلت دموعها وهي تتذكر طلال: لا ماخذه ماخذه الله ياخذه
وحطت راسها بين رجولها وصارت تبكي بصوت مسموع
جنان كانت متأكده ان ردة فعل شوق الرفض بس ماتوقعت لهالدرجه تبكي: شوق ياقلبي عليك بس اسكتي قطعتي قلبي
شوق: تكفين مابيه مابي آخذه
جنان: محد يقدر يغصبك عليه وبعدين احمدي ربك الحين انشغلو في موضوع خالد
شوق تصيح: خالد بعد كم يوم بيطلع انا وش اسوي؟
جنان: بعد مايطلع يقولون نبي نسافر عشان خالد
شوق تزيد في صياحها: وبعد السفر؟
جنان: زواج فاتن
شوق: وبعد فاتن انا آآآه اه
جنان قربت لشوق: شوق اقول لك ماراح تاخذينه صدقيني محد يقدر يغصبك الله ثم انا معاك هذا المهم
شوق وهي ترجف: لو ماخذيته ماقدر اخذ غيره ياجنان
جنان بأستغراب: ليش؟
شوق تدارك الموقف: لا ولاشي


الساعه 4:33 عصرا
بالحديقه تحت
نوار: خالتي ام تركي وشفيها مستعجله على سعد بتزوجه؟
ملوك: شدراني
نوار: انا احب سعد كثير
ملوك: بس حطي في بالك هو مايحبك
نوار: انا دايم المح له بس ماهو حاس فيني
ملوك: انتي مراهقه لاتفكرين فيه
نوار: بالعدال يالناضجه
ملوك: ليش وشفيني انا؟
نوار: انتي بعد تحبين فيصل
ملوك: بس هو مايحبني
نوار: انا عارفه يعني انتي نفس وضعي
ملوك: شوفيني انا تركته ولا عدت اهتم فيه مثل قبل شفتي وش سوا مع البنت بالمستشفى؟؟ انسان قليل آآدب وانا شكلي ماعدت احبه
نوار: ملوك لاتمثلين تراني حافظتك
ملوك بغمووض: ما أمثل بس انا من جدي احاول اتناساه
نوار: الله يعينك


قمر: بابي
حسين: عيون وقلب ابوك
قمر: ابي اغير اثاث غرفتي ماهو عاجبني
حسين: من بكرا بغيره لك وش تبين بعد؟
قمر باست خد ابوها: مشكور مشكور مرا مرا مشكور
حسين: هههههههه مابيني وبينك شكر
عمر دخل: ماشاء الله كل الحب لقمر وانا لي الله
حسين: رجال وش كبرك بعد تبيني ادلعك؟
عمر: ايه عادي وشفيها هذا وانا الولد الوحيد عندك
حسين: ههههههه كلكم غالين الا صح وين ضياء؟ ماشفتها اليوم
عمر: مدري كأني شفتها مع جنان
حسين: مع جنان؟ اجل الله يستر
عمر يضحك: هههههههه اي والله يبا مدري كأني شفتها تفحط فيها بين البيوت
حسين ضحك: هههههههه ياحليلك ياجنان
دخلت جنان ودفت باب الصاله برجلها وقالت بمرح: السلااااااام
الكل: وعليكم السلام
جنان: وشفيها جنان؟
حسين: ههههه اقول وين وديتي ضياء؟
جنان: قصدك هذي؟
واعطت خالها ظهرها وكانت معلقه ضياء بظهرها
حسين بصدمه آخذ بنته: وش سويتي فيها يالهبله؟
جنان وقفت: هههههههههههههههه اهم شي رجعت لك سالمه
وطلعت برا البيت


هناء تبكي: دلع ليش كذا انا ماحبهم
دلع تهديها: هنو عيب هذولا اهلك لاتزعلين منهم دايم تصير هوشات بين الأهل
هناء تضم دلع: بس انا حساسه مابيهم يصرخون علي
دلع تحاول تبعد عن هناء: لا هناء خليك قويه ولاتصيرين حساسه بزياده
هناء قربت لدلع اكثر: مابي مابي هذا طبعي ويش اسوي
دلع رفعت راس هناء عنها وناظرتها: وهذا اللي حببني فيك
هناء بفرحه: يعني تحبين اطباعي؟
دلع: وبقوووه
هناء: قوليها انك تحبيني
دلع: اححبك

احبك موت كلمه مالها تفسير وإلين اليوم مدري كيف افسرها لأني من عرفتك وانا احسك غير مثل روحن لقت روحن تدورها

هناء: ياحياتي انا والله احبك

والله احبك,, احبك,, يشهد الله علي لما اشوفك ابتسم صدقني ماهو بإيدي لاحاسد يقدر يبعدنا انا وانت ولو شوي يالله احفظ حبي لي يالله ربي ياقوي

سرحت دلع في نفسها: وش كنت ناويه اسوي؟ من جدي كنت ابي احول صداقه انا وهنو؟ مستحيل انا احبها وهذا الشي اللي اكتشفته اني ماقدر اصبر عنها
دلع: هنو
هناء: عيونها
دلع:......
هناء ناظرتها: وش؟
دلع: اجرب اسمك
هناء قامت من دلع: هههههه لهالدرجه معجبه بالأسم؟
دلع قامت: مو بس معجبه الا عاشقه هالأسم
يلا حبي انا لازم اروح الحين بالليل مشغوله
هناء: لا حبي تو الناس
دلع: ماقدر عندي اشغال <ماحبت تقول لها عن المشاكل اللي صارت بينها وبين اهلها
هناء: ؤوكي اشوفك بكرا
دلع بحب: اكيد
دق جوال دلع وردت: الوو
فاتن: هلا دلع
دلع بطفش: وش تبون؟؟
فاتن تبي تعرف دلع وين بس ماتبي تسألها: نبي نمرك الحين انا والصبايا عند اي وحده انتي؟ لأننا بنروح لمكان
دلع بسرعه: لالالالا روحو لحالكم لاتجوني
فاتن رفعت حاجب: ليش؟
دلع: انا عند هناء
فاتن بسرعه: ؤوكي بنروح اجل
سكرت من عندها وهي مستغربه
فاتن تفكر بينها وبين نفسها: من هذي هناء اللي طلعت لنا فجآه في حياتنا؟؟!.
انا لآزم انتظر دلع في غرفتها واعرف منها كل شي
طلعت فاتن وراحت متجهه لغرفة دلع وجلست على كرسي التسريحه تنتظرها
عند دلع
دلع: يلا باي حبي
هناء: لحظه انتظريني شكلك نسيتي
دلع: وش؟
هناء: ابي بوسة
دلع ضربت جبهتها: من العجله نسيت
هناء: ترا ثاني مره ازعل ابي البوسه منك انتي ماذكرك انا
دلع قربت لها: تزعلين علي انا حبيبتك؟ وروحك؟
هناء: ههههه اكيد لا
دلع باست هناء ووقفت
هناء: دلع
دلع: لبيه
هناء قربت لرقبة دلع وباستها اللي طبع باللون الأحمر
دلع ارتبكت بس سرعان ماراح ارتباكها وهي تناظر هناء اللي تبتسم


عماد ناظر تسواهن اللي جالسه قدامه وتحلطم
عماد: وشفيك؟
تسواهن: مابي شي
عماد: وش اللي مافيك شي وانتي تنافخين قدامي
تسواهن علت صوتها: عميدوووه ترا مالي خلق لك
عماد: الله يعينه اللي بياخذك
تسواهن بقهر: اسيل تقولي نياله اللي بياخذك
ابتسم عماد على طاري اسيل: نصابه تنصب عليك انتي لو نزوجك اليوم يرجعك لنا بكرا
تسواهن فهت: يعني صدق محد بياخذني
عماد: إقزاكلي بتطيحين بكبد نفسك بعدين وش تبين من الرجال مايجي من وراه الا المشاكل
تسواهن: ابي اتزوجه عشان نلعب انا وياه ونستانس
عماد: صحيح انك بزر وش اللي تلعبون؟ قومي قومي عن وجهي سديتي نفسي


دلع دخلت الغرفه بمرح ولا انتبهت لفاتن ووقفت قدام السرير وقعدت تفتر حول نفسها وآخر شي طاحت عالسرير وهي تضحك
فاتن قامت من مكانها وجت لدلع
دلع كانت مسكره عيونها اول مافتحت شافت فاتن قدامها وعلى طول جلست بخوف: بسم الله من وين طلعتي لي؟
فاتن بصدمه ضلت تناظر لرقبة دلع
دلع بأستغراب: انتي هيه وشفيك؟ ليش داخله غرفتي؟
فاتن ضربت دلع كف لأنها تأكدت ان هناء مهي صديقة دلع: ماتوقعتك كذا ياواطيه
دلع بصدمه وهي ماسكه خدها: منو انتي عشان تمدين يدك علي؟
فاتن: لا ماصدق ماصدق عيوني مو دلع اللي قدامي
مو دلع البريئه الهاديه الخجووله اللي قدامي غير انسانه ثانيه انسانه غير
لالا حرام علي اقول انسانه انتي صايره انسان انتي صايره وولد
دلع: وش تبين الحين؟
فاتن: دلع اخلصي علي وقولي لي وش علاقتك بهناء؟؟
دلع وقفت بعصبيه قدام فاتن: حبيبتي وقلبي وعمري وحياتي ,,عندك شي؟؟؟؟
فاتن نزلت دموعها: لا دلع الا انتي ماصدق اكيد تكذبين علي
دلع أشرت على قبلة هناء: يعني هذي دليل كبير يخليك تصدقين ولا صدقتي؟
فاتن صارت تبكي وتعلى شهقاتها رجعت على ورا لمن طلعت من عند الباب وراحت تركض لغرفتها


الساعه 6 صباحا
جنان بالسياره: وسام اخبار خالد
وسام: حمدلله بخير
جنان: رحتي له امس؟
وسام: ايواا رحت بس رجعت على طول لقيت الغرفه كلها اصوات شباب لما سألت ماجد قال لي العيال جايين يتطمنون على خالد بس طلع امس بالليل
جنان: حمدلله,, جودا وشفيك ساكته
جودا: اسكتي بس مالي خلق راسي يوجعني
جنان: لا تكفون اليوم روقو عشان من نطلع من السكوول نسري
وسام تذكرت السفر: احس سفرتنا شاطحه
جودا: الا نبي نروح نروق شووي نعدل نفسيتنا قبل الأختبارات
جنان: هه يعني لو رجعتي اصدق تبين تذاكرين؟

بجهه ثانيه
شوق: لحظه هي شسمها؟
فجر: تسواهن
شوق: بأي سنه؟
فجر: ثاني اسيل تقول ثاني جامعه
شوق بقرف: ثاني جامعه مخاويه بزر
فجر: ههههههه حرام عليكك
جودي: انا اعرف وحده بهالأسم مشهوره بالجامعه بس ماعرف شكلها ليش معقوله عمركم ماسمعتو فيها؟
شوق: لا ماقد سمعت وبعدين يمكن اسم على اسم
جودي هزت اكتافها: مادري

وجدان: انا افكر بعسلي ومن تحت موف
اسيل: لالا وش اللي موف
وجدان: فاتن يصلح لها اللون ذا يناسبها ويناسب بشرتها وشعرها الطويل
اسيل: نقول لها بس يمكن ماترضى وانا افضل تصبغه عسلي واطرافه من تحت اخضر او ازرق
وجدان: لا وش اللي اخضر
اسيل: اخضر غامق
وجدان: لالا بقول لها تختار ازرق او موف
اسيل: وردي حلو يطلع زين
وجدان: اي والله وردي زين
اسيل: خلاص تصبغه عسلي واطرافه من تحت وردي بموف كذا ؤوكي؟؟
ديالا: ههههههه وحنا نخطط وهي مو راده علينا بتروح بكشتها
اسيل: بتسمع كلامنا غصب عنها
وجدان: دلع وش رايك
دلع اللي كانت سرحانه: وشش؟
وجدان: البنت بعالم ثاني مو معانا
دلع بملل: يووه
اسيل: منهبله دلع خليها صايره نفسيه
وجدان بضحكه: اخاف عاشقه
دلع قلبها صار يدق وضلت ساكته
ديالا انتبهت لهم: هههههه اكيد عاشقه
ملوك بحماس: بس من سعيد الحظ؟
دلع بصدمه ناظرت ملوك بنظره شريره وعلى طول ناظرت الشباك
البنات استغربو من نظرة دلع بس سلكو
دلع تفكر بينها وبين نفسها: سعيد الحظ؟

مآآسي بالجامعه جالسه بالكافتيريا ولمحت من بعيد نجد وجت نجد جلست قبالها
نجد: مرحبا
مآآسي: اهلين نجود
نجد: اخبارك
مآآسي: حمدلله تمام وانتم اخباركم؟ اخبار امي واخواني؟
نجد: يسلمون عليك
مآسي: اشتقت لكم
نجد: هههههه يما يالعياره امس كنتي عندنا
مآسي: ولو انا اشتاق لكم بالساعات
نجد: هههههه انزين بسألك
مآسي: هلا وش؟
نجد: اخبارك مع راشد
مآسي عضت شفتها السفليه: راشد؟
نجد: ايه راشد
مآسي سرحت: آآآه ياراشد
نجد: ليش؟
مآسي: لو اقولك اني تعودت عليه بتكذبيني صح؟
نجد: لا ليش اكذبك
مآسي: اشتاق له ومارتاح الا لمن اتصل عليه واشوف اخباره مرتاح بشغله والا لا احس اذا طلع الشقه تصير هاديه واصير بس متملله حتى الجوال والتلفزيون مايسليني مع ان راشد مايتركني دايم جالس عندي
نجد: الله ياعيني عالحب
مآسي: ههههههه
نجد: جودا امس تسولف معاي وتقول بيسافرون بكرا يعني اليوم بعد شووي
مآسي: اي صحيح بنسافر
نجد ناظرت مآسي بدهشه: بتروحين؟
مآسي: هههه ايه وشفيك
نجد بطفش: لا مافيني شي
مآسي: لا جد وشفيك
نجد: لا بس مقهوره نيالكم
مآسي ابتسمت: مهبووله ترا كلها يومين وبنرجع وكله على بعضه شاليه كل يوم حنا فيه
نجد: انا عارفه بس احلى ناس كثير بالسفر
مآسي: اي صح اكيد
نجد: آسي
مآسي: هلااا
نجد غمزت لمآسي: مافيه شي بالطريق
مآسي ارتبكت واختبصت وضاع لونها: هااه؟
نجد: ههههههههههههههههههههههههههه
مآسي: هيه وجعه اقصري صوتك شوفي البنات يناظرون لنا
نجد: ههههههههههه شوفي شكلك كيف اختبصتي
مآسي: لا من قال اختبصت
نجد: ههههه ايه واضــــح

الساعه 3:00 م
اطلقت صرخه قويه شوق: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ لالالا لاااااااااااا
سعود: طيب بدال هالصراخ روحي ااخلصي
شوق ركضت فوق الدرج وهي مبوزه من سعود لأنه قال الحين بيسافرون كلهم خالصين بس باقي هي تجهز
شوق بسرعه راحت للحمام <وانتم بكرامه
واتسبحت وجففت شعرها الناعم وآخذت عبايتها ونزلت وشافت قدامها راشد: انت وش جابك؟؟؟؟
راشد: سيارتي جابتني
شوق: وين آآسي؟
راشد: انا ومآآسي وطلال وانتي نروح بسيارتي
شوق بسرعه قالت: لالالالا ماروح معاكم انا بروح مع فارس
راشد اعطاها نظره: كيــــف؟؟
شوق ارتبكت من نظرة راشد بالذات راشد له هيبه غير عن بقية اخوانها: خلاص اروح
ابتسم راشد ابتسامه جانبيه ومثل العصبيه: يالله البسي عبايتك وقدامي

سيارة فارس /فارس اللي يسوق وبجنبه فيصل وبالخلف ام تركي وام فهد وبحضنها بدر وجود وفجر وفي آخر مرتبه جنان وجودا ووسام

سيارة راشد/ راشد وبجنبه طلال وبالخلف مآسي وشوق

سيارة سعد/ سعد وسعود وخالد ومشاري وعمر

سيارة ابو خالد/ ابو خالد وبجنبه ماجد وبالخلف ام راشد وبحضنها هاجر وام خالد وام طلال

بسيارة تركي/ تركي وابو تركي وابو راشد وابو فهد وابو طلال

سيارة حسين/ حسين وزوجته منى وقمر ونوار وضياء وملك راحت معهم

سيارة فهد كان ماخذ جيب ابوه وماخذ كل البنات/ فهد وبجنبه ملوك وبالخلف وجدان وفاتن واسيل وبآخر مرتبه دلع وديالا وجودي سماح

وبكذا سبع سيارات مشت وكلهم متجهين لشاطئ نصف القمر
في سيارة راشد
شوق تكلم مآسي بصوت واطي: الله يعينك على رشيد المجنون
مآسي: ليش؟
شوق: ؤوف والله ماسامحه هو عصب علي عشاني كنت ابي ارفض اجي مع طلال
مآسي بصوت قصير: عيب يابنت هذا بيصير زوجك وبعدين دايم راشد يسولف لي وشكثر طلال يحبك
شوق: حبه برص
مآسي حطت يدها على فمها عشان مايسمع ضحكتها
اما عند البنات حاله ثانيه من الأزعاج والأصوات العاليه
فهد بصرخه قويه خافو منها كل البنات: بنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــااات
كل البنات ناظروه بخوف: وش عندك؟؟
فهد معصب: الله ياخذني اللي جبتكم اسكتو ولو شووي بس
فاتن: محد قالك انت اللي تجي
فهد: طيب والله اقرب محطه اتبادل انا وسعود
سماح: اي والله سعود ابرك منك يالردي
فهد عصب: طيب
وطلع جواله وبصوت عالي: سعودوووه
سعود يضحك: ههههههه وشفيك؟؟؟
فهد: تشوفون سيارتي؟؟؟
سعود: ايه قدامنا انت
فهد: قل للـ***** سعد خل يوقف بسرعه
وفهد سحب بريك ووقف سيارته
وسعود للحين عالخط
بعد ماتوقفت سيارة فهد وسعد نزلو سعود وفهد
فهد وقف قدام سعود وقط عليه مفتاح السياره: خذهم وتتهنى معاهم
سعود يضحك: ههههههه منت صاحي من جدك ماصار لنا نص ساعه على طول سلمت
فهد: رفعو ضغطي ازعجووني سببو لي آرق نفسي
سعود آآخذ المفاتيح وراح متوجه لسيارة فهد
الساعه 6 المغرب بدت تظلم الدنيا
بسيارة فهد ملوك جلست ورا وسماح جت مكانها
سعود وهو سرحان: بنات
فاتن: هلا
سعود: فاتن هنا؟ اجل فجر بأي سياره
وجدان: مع فارس
سعود بقهر: ليش ماجت هنا طيب؟
فاتن: مدري عنها
ديالا: نبي بالرجعه نفس اماكنا محد يغير
ملوك: اي بس انا ابي نوار اخليها تجي هنا ونقلع دلع
دلع اعطتها نظره ولفت عنها
سعود: ايه وانا ابادل فيصلووه
فاتن: اجل انا ابادل فجر
البنات: هههههههههههههههه
سعود: ناويه على نفسها
البنات: ههههههههههههه
سعود: مو كأننا طولنا بالسفر؟
اسيل: الا والله تأخرنا

بسيارة فارس
جودا ووسام وجنان كانو جالسين بالمرتبه الاخيره ويسولفون بصوت عالي ولا على بالهم وفارس كان موجه المرآآيه على جنان وسرحان يناظرها ومشغل اغنية لزرعلك بستان ورود
جود: بنات بنات
وسام وجودا وجنان: هاه؟
جود: بقول لكم خبر امسكو قلوبكم
جنان: قولي انا مافيني شده للتحمس
وسام: قوولي
جود: ريماس ملكت
جودا سوت نفسها مغمى عليها: لا قلبي الصغير لايتحمل
جنان بصدمه: كل البنات اعرسن شكلي بعنس
وسام كاتمه ضحكتها: ههههه اكيد مزيون
فيصل بصوت عالي: عندي صوورته
جودا وجنان ووسام بنفس الوقت وقفو وتقدمو على الجهه من قدام: نبيها تكفى تكفى نبي نشووفه
فيصل فتح جواله وطلع صورة زوج ريماس واعطاهم الجوال
جنان لما ناظرت الجوال مسكت راسها: لا مستحيل هو شافها؟ شاف خشتها؟ماتستاهل هالمز
جودا: اتركي جمالها ياليت اخلاقها زينه حتى اخلاق مافيه
فارس لاشعوريا سحب المرآيه ووجهها عليه يبي يشوف وجهه
فارس بنفسه: ايه ماشي حالي اعجب جنان اكيد اعجبها
وعلى طول رجع المرآيه مثل ماكانت

بسيارة الشباب
عمر: عندي اختبار السبت كان المفروض ما اجي >>يدرس صيدله بآخر سنه يعني صارله تقريبا 7 سنوات يدرس
مشاري: دفاره
سعد: خف علينا يالداشر تراك ازوود منه
مشاري: انا ماحرم نفسي الوناسه
فهد حك جبهته: ايه واضحح
عمر: يعيال احد فيكم شاف مازن هالفتره
خالد: انا ماشفته من بعد اخر مره جانا فيها
مشاري: حتى العيال بالأستراحه يسألون عليه
سعد: شفيه وش صار ذاك اليوم اللي خلاه معصب ويضرب اخته قدامنا حتى ماتحمل لمن يرجع البيت يضربها على راحته
خالد: منو كلمه اخر واحد
مشاري: اتوقع ماجد
عمر: ياخبر اليوم بفلوس بكرا ببلاش

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1