غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 18-03-2015, 01:28 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي من المستفيد /الكاتبه : عجايب ؛كاملة




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيفكم حبايبي
وانا دوبي بدخل الورشه بالقسم المجاور
لمحت عنوان رواية جديده للكاتبه عجايب
وبحثت ف غرام وما لقيتها
وحبيت انقلها لكم
وان شاء الله تعجبكم وتستمتعوا بقرائتها


قراءة ممتعة


تحيتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 18-03-2015, 01:29 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،


رواية من المستفيد


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
كيفكم واش اخباركم ان شاء الله في نعيم الدنيا وتكتبون بعد عمر طويل من اهل نعيم الجنه..
انا عجايب رجعت لكم بروايه جديده ان شاء الله تحبوها وتستمتعون فيها مثل مااستمتعت بكتابتها..
الروايه كامله عندي وان شاء الله بيكون تنزيلها مثل رواية نبي رد الثنا يوميا وبنفس حجم البارتات وبين فتره وفتره يكون فيه زياده مثل ماعودتكم بروايتي الاولى..
مااحلل من ينسب الروايه لنفسه ولا مايذكر اسمي حفظ لحقي وتعبي..
اتمنى انها تكون بمستوى توقعاتكم وانتظاركم وان شاء الله ما اخيب ظنكم..
..عافاكم..
..عجايب..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 18-03-2015, 01:29 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،



..ان شاء الله تستمتعون بالقراءه..
..البارت الاول..
طالعت بساعة يدي وانا مستغربه لما سمعت حنان تقول""ياربي تظ²خرت ع العيال""
ماحسيت بكل هذا الوقت مر بسرعه كانت الساعه وحده الا ثلث وينتهي الدوام الساعه وحده قلت وانا ارجع اطالع بالجهاز""ليش هم وين مو عند جدتهم ربع ساعه وروحي لهم اهم شي خلصي شغلك الاستاذ خالد يقول بكر بيسوون اجتماع لموظفين هذا القسم وبيشوفون انجازات لهذا السنه وهذا الاستاذ يبغى الزله بس علشان يفصلنا""
انا لي تقريبا سبعه شهور من دخلت هذي الشركه بس للحين ماحسيت بتعب او ندم اني اشتغلت هنا مع ان المقابله وحدها اكدت كلام صاحباتي انها شديده ومافيها لعب وقوانينها صعبه حسيته تحدي لي ولقدراتي كنت ومازلت متحمسه لشغلي مافي شي بالدنيا احبه كثره حتى وانا في البيت اكمل شغلي لان دوامنا من الساعه سبعه صبح لساعه وحده بس كان وقت قليل لان صاحب الشركه ابو جهاد الله يطول بعمره حاط هذا النظام بقسم النساء يسمونها ميزه خاصه وانا احس انه ماعندهم ثقه بعمل وانجازات المرظ²ه الشغل بس لرجال ماعلينا قسمنا كذا مره اثبت لهم ان للمرظ²ه فكر وعقل والدليل قبل شهرين زادو عدد الموظفات بشركه بس لهم قسم خاص بس بالنهايه مدير القسم رجال الي هو الاستاذ خالد الي مايشوف مكان للمرظ²ه الا البيت وينتظر الاغلاط بس علينا يمكن هذا كان اكبر دافع لي للاصرار غير طبعا الراتب الي استحقه بعد هذا الضغط كله انا الحين جالسه اشتغل ع تجديد صفحتنا الاكترونيه لشركه اصممها واشوف بكره بالاجتماع رايهم كل شهر لازم اجددها اروح انا والمصوره شوق لمصنع اقمشة الاثاث وبعدها لمصنع الاثاث نفسه وكل المصنعين جنب بعض بجنب الشركه ولنا ايام محدد نحددها مع الاستاذ خالد علشان يروح معانا شفتو كيف التعقيد وطبعا لازم نصور شي مايكون طلب خاص لا للقماش ولا لطريقة الاثاث يكون التصوير بنظرتي لتصميم الجديد بس باسلوب شوق اذا وافقو عليها اثبتها وبعدها يهون شغلي لانه يكون بالمكتب اذا جات الاستفسارات عن المكان والطريقه والاسعار احولها لحنان هي مسؤليتها وتحويل الفلوس والبيت الي نوصلها له الطلب مسؤلية احلام واذا من خارج الدوله مسؤلية اريج وجوهره ومكاتبنا مقابله لبعض بين كل قسم وقسم عازل قصير قزاز احنا ثلاثه اقسام بس احنا لصفحه الاكترونيه والي جنبنا من اليمين اربع بنات ثلاثه لتصميم الاثاث ووحده للاقمشه والقسم الي ع اليسار ثلاث بنات للاشغال اليدويه بالاقمشه يعني نوع معين من القماش غالي مره بسبب شغلهم المتقن ماشاء الله هم اهم قسم بيننا وانجازاتهم كثير ومديرنا مثل ماقلت الاستاذ خالد وفي في الشركه بنات غير الي بقسم (النساء) بين قوسين طبعا بس مو جنسياتهم سعوديه كل وحده وحسب دراستها وخبرتها ع كيفهم صاحبتي بالجامعه قدمت هنا واعتذروها مايبغون سكرتيره بنت سعوديه بس اي جنسيه ثانيه عادي بجهه احسهم متفهمين لتطور مشغلين بنات وبجهه ثانيه سعوديات لا بس قسمهم وخلاص ويمكن سياستهم هذي الي خلت الشركه هذي بهذا الكبر افتخر لما اقول اشتغل بشركة الافلاك من شهرتها وسمعتها الحلوه رفعت راسي وانا معقده حواجبي لما سمعت صوت حنان تقول""الا عند جدتهم بس عندهم موعد في المستشفى وماابغى اتظ²خر""
نسيت اني سظ²لتها عن عيالها لما تكلمت عن الاجتماع راح تفكيري فيه مدري ليش تشتغل حنان بشركه مثل هذي متطلبه وهي مافي عقلها غير عيالها وعيالها ومن ثم عيالها ماتفكر بنفسها ولا مستقبلها طالعت بالبنات شوق تشتغل ع الجهاز هي الوحيده الي تبرد قلبي تشتغل من قلب اما الجوهره تكلم بالجوال بصوت منخفض طبعا هذا زوجها مالها اسبوع من رجعت من ايجازتها شكل زوجها مايشتغل مثلها واريج صح عيونها ويدها في المكان الصحيح ع الجهاز بس عقلها بمكان ثاني جدا مع سالم الي ماخذ عقلها مره يكلمها ويسظ²ل عنها ومرات مايعرفها بالاساس وللحين مافهمت عليه انا كذا مره شجعتها تكلمه وتعرف ليش يتصرف كذا تطلع وهي مظ²كده لي انها بتتفاهم معاه بس ترجع تقول ماقدرت اما بالشغل صح سريعه بس يلله انبهها اذا شفت شغل لها واتظ²كد انها خلصته واحلام جالسه تشيل اغراضها طالعه دايما تتسظ²بق بالخروج مع حنان تظ²كدت اني سكرت الجهاز وعدلت حجابي ووقفت وانا اخذ شنطتي من ع الارض عند رجولي واقول بصوت عالي""جوهره ترا خلص الدوام كملي وجه لوجه""
اللتفتت علي وقالت بضحكه""ياربي من الحسد""
قلت وانا ارفع حواجبي بستنكار لكلامها""لو زوجك ابو جهاد كان فكرت احسدك اما......""
وخليت باقي الجمله معلقه وكان واضح المعنى قالت شوق بتفكير""تتوقعون ابو جهاد يفكر يتزوج""
عرفت ان شوق بدت تفكر تحط عيونها عليه هي صراحه مو غلطانه واحد مثل ابو جهاد اكيد انه عز الطلب هو صحيح رجال كبير وولده الكبير متزوج والثاني مملك ينتظرون زواجه يقولون راح يكون اسطوري المهم هو صح كبير بس شكله واسلوبه وتفكيره حتى معاصر وروحه بعد شبابيه صراحه هو قدوتي ومثلي الاعلى بالحياه قالت جوهره الي شدها الموضوع""له كم سنه من طلق حرمته ولا تزوج مااتوقع مخه كله بالشغل سمعتو(وخفظت صوتها شوي)يقولون بدا بمشروع يكلف ملايين له سنين وهو يدرس فيه يقولون ب.....""
قطع كلامها صوت الاستاذ خالد وهو يقول""اتوقع هذا مكان عمل مو غرف لجمعة الحريم وسوليفهم الي ماتنتهي خلص الدوام يلله كل وحده تروح بيتها""
لما كانت تتكلم جوهره اندمجت وانا اسمع اخباره دايما عظيم وانقهرت لما قطعنا الاخ بس مو مشكله ملحوقه نكمل السالفه في وقت ثاني ان شاء الله بس شكل شوق انقهرت منه اكثر مني لانها حركت شفايفها بكلمة(غبي)بدون صوت طبعا ماتتجرا قالت جوهره وهي توقف""اكيد""
كلنا عارفين طريقته ينتظر علينا شي علشان كذا احنا نتصرف بذي الطريقه ولا عمره مسك علينا شي يطلع ويدخل كل وقت علشان ينتظر الزله علشان كذا مانظ²خذ راحتنا مع ان قسمنا مافي مراجعين ولا تنظيم ملفات مانحتاج شي من برا القسم والعكس صحيح مرت شوق من عنده وقالت بصوت نعوم علشان تقهره""نتقابل بكره ان شاء الله""
مامنعت نفسي ابتسم ع كلامها وطلعنا من الشركه واحنا بالدور الاول والبوابه الرئيسيه قريبه منا دايما نطلع منها مثل كل الموظفين طلعت الجوال من الشنطه علشان ادق ع الرقم الي مسجلته خالي علشان اقهره هو صدق خالي بس اصغر مني بكم سنه هذي اول سنه له بالجامعه بعد ثلاث سنوات في ثالث ثنوي كان مو راضي يطلع منها مرات افكر اقوله يترك المدرسه ويشتغل دامه كذا فاشل بس ارجع واقول الدراسه ضروريه يعيد لين ينجح الشهاده ضروريه من اول نغمه رد وقال""خلاص تاج قربت انتظري شوي بس""
لان دايما وقتي محدد وحده وعشر يكون عند البوابه انا كنت مستظ²جره هذي السياره لي وعبدالرحمن بقي لها شهر وتصير تمليك هو المستفيد يروح فيها لجامعته ولمشاويره بس طبعا بعد مااخلص انا مشاويري قلت""طيب""
وسكرت ورجعت بالشنطه وانا اسمع شوق تقول""مع السلامه""
طالعت فيها وهي تركب مع سايقها وتحرك حتى طلعت شفت الحارس ابو موضي كانت اعز صاحباتي من الابتدائي لحتى الثنوي وبعدها هي انقبلت بجامعه غير للحين نتواصل بس طبعا مو مثل زمان قليل احسها فتره بسيطه بس وبعدها تنقطع والسبب مو منها بس حتى انا مشغوله كثير وبصراحه صرت انساها كل ماشفت ابوها اتذكرها واقول بكلمها اول مااوصل بس انسى مدري ليش يمكن لاني تغيرت ولا هي تغيرت المهم اني اذا شفت ابوها وفي وقت اسلم عليه واسظ²ل عنها مو كله علشانها بس لما اشوفه اتذكر ايام الابتدائي والمتوسط هو الي كان يوصلني البيت قلت""كيفك ياعم""
قال بابتسامه كبيره""ياهلا يابنتي انا عايش بنعمة الله علي تظ²خر عليك اخوك""
قنوع جدا قلت بابتسامه""لا الحين ع وصول المهم سلملي ع البنات ويعطيك العافيه""
وانا راجعه اوقف عند البوابه شفت طويل العمر ابو جهاد طالع من الشركه ومعاه المساعد ماقدرت ارفع عيوني عنه ع الحضور والكرزما القويه مع اني اشتغل من فتره طويله بس مااشوفه الا قليل كذا الحياه تنهدت بحسره ابغى اكون بنفس مكانه بنفس قدرته ونفس نجاحه حياته بالتمام طلعت مع عبدالرحمن بعد مادق بوري قال بحماس""اش هذيك السياره""
قلت وانا اتنهد""الدنيا حظوظ""
حرك السياره وهو يقول بتريقه""مافي احتمال بيوم نكون مثلهم""
قلت وارجع ظهري""مافي امل الا اذا تزوجت رجال غني احتمال بس طبعا مو من مستواه والرجال الغني مايدور لوحده مثلي يعني من الاخر مافي امل""
بعد سكوت شوي قال""طيب ليش ماتجربين تلفتين نظره""
لفيت كامل جسمي لجهته وقلت بعد استيعاب""نظر مين""
اللتفت يطالع فيني وقال بعدم صبر""مين يعني صاحب ذيك السياره ابو جهاد""
ضحكت من اعماق قلبي ضحكه طويله شوق يمكن تقدر اما انا قلت من بين ضحكاتي""اول ماراح اكلمه بقول له كم دخلك بالشهر مااقدر امسك نفسي صراحه""
قال بدون مايشاركني الضحك""ماامزح تاج""
اتقطعت الضحكه وعدلت جلستي وانا اقول""وانا ماامزح مااعرف""
قال بحماس طفل يبغى يغير الحياه ع كيفه""انا اعرف وبعلمك وحده لعبت ع وزير وقدرت ماتقدرين ع مدير شركه صغيره""
قلت بدفاع فوري""الافلاك مو شركه صغيره""
قال وهو يلتفت علي""بس مقارنه مع وزير يختلف الموضوع اصبري كم يوم اسظ²ل عنه واقول لك من وين تدخلين عليه""
ابتسمت بسخريه وقلت""بتعب نفسك ع الفاضي""
قال باصرار""نجرب اش نخسر بس لا تحكين شي لصاحباتك""
قلت باستصغار واضح""اكيد ماراح اتكلم ماابغى اصير مضحكه لهم""
مجنون عبد الرحمن اذا بيفكر منجد صح يعني ابو جهاد مافي منه ابدا بس علشان كذا صعب مره لو ندور واحد اصغر بالتجاره منه من متى اشتغل عنده مستحيل يجي يوم واكون صاحبه لها مستحيل حتى الخيال مو راضي يستوعبها ماراح اكون مضحكه لاحد وصنا البيت بدون كلام زياده و ع طول دخلت غرفتي اول مافتحت الباب انصدمت من الحوسه الي فيها كل هذي الحوسه انا مسويتها سكرت الباب ورميت عبايتي وشنطتي ع السرير ودخلت الحمام اوضي طلعت وصليت وبعدها دخلت مره ثانيه اخذ دش علشان مااخر الصلاه وطلعت من الغرفه وانا ميته جوع دخلت المطبخ ولقيت امي تجهز الصحون تسحبت من المطبخ علشان ماتقول ساعديني مافيني وبعد مافي وقت بطلع جدتي من غرفتها تتغدا معانا فتحت الباب بهدوء علشان ماازعجها لو نايمه بس جدتي قالت اول ماشافتني""لا تدخلين غرفتي""
ابتسمت ودخلت وان اقول""مو ع كيفك ويلله جاهز الغدا""
مسكت يدها اساعدها توقف وتجلس ع الكرسي المتحرك نصحنا الدكتور ان مانخليها تمشي كثير لان عندها هشاشه بالعظام وصرنا نستخدم الكرسي المتحرك لها سحبت يدها من يدي وقالت""مااكلمك حتى تسيبين سوادة الوجه""
قصدها شغلي مرات تصير عادي ومرات تقلب كذا من غير سبب واذا احد زعلها قالت شغلي هو السبب تقول البنت ماتشتغل تجلس ببيت ابوها حتى تروح بيت زوجها ولا قبرها وكل ماقالت هذا الكلام قلت لها وانتي لا في بيت زوجك ولا بقبرك عادي يعني مو هذي قاعدة الحياه بس هي تقول ليش ثقيله عليك انا في بيت بنتي اذا جيت بيتك اطرديني وارد عليها اني ماراح اطردها الا اذا تكلمت عن شغلي ويبدا موضوع اني عيب اتكلم معاها بهذا الاسلوب انا مو صاحبتك تكلميني بهذا الاسلوب انا جدتك ع الاقل احترمي شيبتي وكذا وانا بصراحه اموت ع هذي الجده ومتظ²كده انها تحبني بعد قلت وانا ارجع امسك يدها""الغدا بيبرد وانا جيعانه""
تحركت معاي بس بعصبيه فديتها غيرت رايها لما قلت لها جيعانه قلت لكم تحبني وقفت ورا الكرسي ودفيته لصاله وكانت امي تنتظرنا قالت جدتي""وين عبدالرحمن""
قالت امي وهي تجلس ع الارض عند سفرة الاكل""رجع جامعته اعطيته صحن ياكله معاها بالطريق مدري متى يخلص جامعه ويشتغل ويعتمد ع نفسه""
وقفت جدتي عند طاولتها الي فيها اكل ادري ان الاسهل اودي الاكل غرفتها بس انا مااقابلها الا وقت قليل فاحب تكون معانا وقت الاكل حتى لو بتاكل وحدها فوق جلست بالارض سميت بلله وبديت اكل وطالعت بظ²مي وانا مبتسمه لما سمعت جدتي تقول""اش هذا الاكل استغفر الله بحر مو اكل""
عادي تحب تنتقد وتبالغ قلت بكل لطف""خلاص اتركي صحنك وادخلي المطبخ سوي غدا لنفسك اذا هذا مو عاجبك""
طالعت جدتي في امي وقالت بعصبيه""ماخرب بنتك الا شغلها مافي احترام""
احب اعصبها مدري ليش قلت""غريبه اول كنتي تقولين مدرستي وصاحباتي غيرتي رايك""
امي قالت قالت بصوت منخفظ""اتركيها ماابغى وجع راس""
حركت راسي بطريقة طيب بس لما قالت جدتي""انتي الوحيده بهذا البيت الي ترادديني بالكلام""
ماقدرت اسكت قلت""عبدالرحمن ماتشوفينه الا طالع ولا داخل مايمديه يكلمك حتى و...""
قاطعتني وهي تقول""يعني انتي الي جالسه مدري لين متى ابوك بيسكت عليك""
قلت بابتسامه""حتى يخلص شغله""
وهي تعرف متى بيخلص شغله ابوي مستحيل مسكين ابوي بعد ماتقاعد من المدرسه وهو يشتغل ع سيارته مشاوير من مدينه لمدينه وليته يجيب فايده كل الفلوس تروح بالبنزين وتصليح السياره ومكان نومه والي يجيبهم يسددون اجار البيت والكهرباء والمويه بس مو قد تعبه انا قلت كذا مره يغير شغله بس هو يقول ان هذي الشغله عاجبته مايبغى يجرب التقاعد مره ثانيه لان التقاعد جاء فجاءه حتى مااستعد نفسيا علشان كذا تعب فتره من جلست البيت وبعد هذي الشغله استمتع بالبدايه بس صار يزودها كان يروح مشوارين بالاسبوع الحين مانشوفه بالاسبوع الا يومين واحتمال يوم واحتمال لا يعني ماراح يخلص شغله مثل ماقلت ماعلقت جدتي يمكن انها شالت هم زوج بنتها الي تعتبره ولدها بس علقت امي قالت بعصبيه"" مابيخلص حتى نموت كلنا""
موضوع مكرر علشان كذا مو لازم نعلق نعرف ان امي تعبت من هذي الحياه تحس انه تركها وراح وكل ماجاء تمشكلت معاه بنفس الموضوع صح تبغاه يشتغل بس مو هذي الشغله قمت من ع السفره وانا اطالع بالساعه ساعه ويظ²ذن العصر اصلي وانام بعدها دخلت غرفتي شلت البلوزه الي ع الكرسي ورميتها بالدولاب المفتوح وجلست وشغلت النت وبديت استطلع ع الصفحات واشوف الجديد حتى سمعت صلاة العصر صليت دايما هذا نظام نومي انام بعد العصر واصحى وحده بالليل وطبعا معدله منبه الساعه منبه الجوال ماينفع معاي اصلي وارجع اكمل نومي جلست ع السرير وعدلت الساعه لما كنت بنسدح شفت عبايتي وشنطتي ع السرير دفيتها حتى طاحت بالارض وانسدحت مااخذت وقت كثير حتى نمت..
..نهاية البارت..
..عافاكم..
..عجايب..
الحمدلله.


..بأذن الله لي حسنه ولك حسنه..
( وتطيب الحياة بصدر من جعل الإستغفار مصاحبا له ؛ استغفر اللہ و اتوبُ إليہ*)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 18-03-2015, 01:35 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،



ان شاء الله تستمتعون بالقراءه..
..البارت الثاني..
من صحيت وانا جالسه ع النت حتى سمعت اذان الفجر
سكرت دفتر الملاحظات حقي ووضيت وصليت و علشان اعرف مكان اغراضي رتبت الغرفه اخذت العبايتين الوسخانه مع كم بلوزه وحطيتها بالسله وطلعتها عند باب الغرفه يبي لها غسيل والنظيف رجعته الدولاب بدون اهتمام الحين صرت اشوف زين بقي بس اغراض بسيطه حطيتها بالزباله
الحين استعداد لدوام اخذت دش واللبس كيفي مانفسخ العبايه ابدا ومحد يشوف لبسي من البنات فعادي اخذ راحتي
غيرت حذياة البيت بالي بروح فيها واخذت عبايتي ولما وصلت عند الباب تذكرت شنطتي لفيت راسي ادور عليها مالقيتها تظ²كدت من ورا السرير ومافي قدامي الا افتح الدواليب واشوف علشان اطلع اغراضي منها ضروري
تنهدت ونزلت كل الي رتبته اول حتى لقيتها اخذت شنطه ثانيه وبدلت الاغراض فيها طالعت بالحوسه خلاص اذا رجعت عدلتها ان شاء الله
طلعت من الغرفه وسكرت الباب وراي ودخلت غرفة جدتي بهدوء لقيتها تقرا قرآن
قلت""سلام بفطر واطلع تبغين اجيب شي لك وانا راجعه""
قالت""لا تقاطعيني وانا اقرا""
عرفت قصدها سلامتك ابتسمت وسكرت باب غرفتها وجلست بالصاله ع الارض بعد ماحطيت شنطتي ع الكنبه
قلت لامي الي طالعه من المطبخ""صاحي عبدالرحمن""
حركت راسها بطريقة ايوه وحطت الصحن قدامي وجلست ع الكنبه قلت باستغراب""مابتظ²كلين""
قالت بدون نفس وهي تتكتف""بنتظر جدتك""
اش فيها كذا شكلها متضايقه مايغير مزاجها الا ابوي قلت وانا اكل""اتصل""
تنهدت وقالت""اتصل وماراح يجي هذي اليومين مثل ماقال وقاعد يحلف ويوعد مثل العاده وكل مره ماينفذ صرت معد اثق بكلامه والحين بتصرفاته اخاف فتره ومااثق باخلاقه هو ع باله بهذي الطريقه يساعدنا احنا مانحتاج فلوس اذا بهذي الطريقه اسمعي تاج تقدرين تلقين لابوك شغل مايقدر يقول له لا تعرفين ابوك مايحب احد يظ²مره يحب يكون هو القائد وبس هذا الي يطلبه دوري له بظ²ي مكان المهم يوافق عليه""
قلت وانا قد مااقدر احاول اريحها""مره ماعليك بس يبغى له فتره واكيد بلقى انتي اصبري عليه هذي الفتره بس""
وقفت لما شفت عبدالرحمن طالع من غرفته قلت له""يلله""
قالت امي وهي توقف بعد""اول خليه يفطر""
طالعت بعبدالرحمن انتظر رده قال""انا ماعندي محاضره هذا الوقت بوديها وارجع""
لبست عبايتي ولفيت طرحتي زين حول وجهي انا مااحط مكياج ولو حطيت مكياج اتغطى
وهذي الفتره افكر جديا اتغطى بعد ماسمعت كلام من شيخ ع التلفزيون من بعد ماسمعته صرت اجرب اروح مكان وانا متغطيه وارجع وانا كاشفه ماحسيت اختلاف كبير بالعكس حاسته اريح
طلعنا من البيت هو دورين وباب مع حوش صغير بكل الجهتين احنا مستظ²جرين تحت وعايله جديده تو سكنت فوق ترتب اثاثهم احنا من متى مااتذكر احس من عرفت نفسي وهذا بيتنا طلعنا السياره وجات في راسي فكره قلت""تتوقع لو اقول لابوي ينقل الموظفات مو احسن له من السفر""
قال وهو يحك شعره""اي موظفين لا يكون قصدك موظفين شركة الافلاك""
قلت له وانا ارفع حواجبي""ايوه هم اش فيها""
قال بضحكة مسخره""اش فيك غبيه انتي في اكثر من سبب ي...""
مااعجبني اسلوبه قاطعته قلت وانا اتكتف" قول سبب واحد ع الاقل""
قال بكل ثقه""اولا لازم يغير سيارته هذي ماتنفع لا مضمون ولا شكل بشركه كبيره وثانيا ابوك ماراح يرضى وثالثا نسيتي اتفاقنا امس""
قلت باستغراب""اي اتفاق""
قال وهو يمسح وجهه بيده بقلة صبر""انا قلت لا تقولين لصاحباتك مو تنسينها انتي""
قلت بكل جديه""اسمع عبدالرحمن هذي السالفه تنساها احنا مو من مستواهم""
قال وهو يحاول يقنعني""هو رجال كبير مايهمه اهل البنت ماراح يكون حياته معاها وبعدين مو انتي دايما تتكلمين عنه مو تقولين هو قدوتك بالحياه ماتبغين تعرفينه اكثر وبعد كل هذا تريحين امك وابوك يترك عنه السفر ويرجع البيت وهو مو شايل هم""
كلامه صراحه اثر فيني بس قلت""لا تحاول ماراح اقدر""
قال بعصبيه""كيفك انتي الخسرانه""
سكتنا بعد كذا حتى وصلنا وكلامه مو راضي يروح من عقلي هذا الولد كلامه مقنع بطريقه خلت الامر بنظري عادي مافي اي شي غلط بالموضوع بس كيف مااقدر حتى اقوله سلام مو يعني انا شخصيتي كذا بس هو وحده شلون اوصف ماني عارفه اهم شي انه شي كبير بعيوني..
خلصنا اجتماعنا وكان عاجبهم فبديت ع طول بالتثبيت ورجعت البيت وانا لسى قدامي شغل كثير
بعد ماصحيت مثل العاده الساعه وحده بليل كملت الشغل بس التثبيت مااقدر الا من جهاز الشركه
استعديت لدوام بحماس لان في بالي مرتبه الاولويات بس لما كنت طالعه من البيت سظ²لتني امي اش سويت بشغل ابوي قلت لها بابتسامه كبيره""انتظري وقت بس وكل شي بيصير ان شاء الله""
وسمعها عبدالرحمن وطول الطريق وهو يحسسني بسهولة الحل وشوي من تظ²نيب الظمير اني حتى ماحاولت حتى علشانهم اكيد عبدالرحمن يبغى يستفيد هو بعد
لما وصلت المكتب قالت جوهره وهي واقفه""سمعتي يقولون ابو جهاد في المستشفى تعبان""
صدق اخترعت وكظ²ني اعرفه شخصيا قالت شوق""حبيبي اكيد حس بالتدفق العاطفي مني وماقدر يصدق""
طالعت فيها بنظره قويه بس الكل ضحك ع كلامها وهي مااهتمت بنظرتي قالت حنان""متى سمعتي انا ماسمعت الا معاك""
دخلت اريج و ع طول قالت لها جوهره نفس الكلام وزادت عليه انه امس بعد العشى قالت شوق""وانا اقول ليش جاني احساس بالضيقه شوي""
ضحكت حتى انا يمكن الاوله مااعجبتني لاني تو سمعت انه بالمستشفى وتتريق بس الحين عادي
قلت""وش حالته الصحيه الحين""
قالت بغرور""والله اخر خبر وصلني قبل ساعه انه بالعنايه لسى"
قالت اريج""امس جاء الشركه""
قالت سيدة الاخبار""ايوه جاء بس راح بعد ساعتين""
دخلت احلام وهي تسحب رجلها سحب دايما اول الرايحين واخر الجايين قابلتها جوهره عند الباب بالخبر قالت""المهم فيه دوام ولا لا""
قالت حنان""اكيد ليش احنا بالمدرسه""
قالت احلام وهي تجلس""مدري عنكم تكلموني اول مادخلت""
وبكذا بدا يومنا العملي بنسبه لي طبعا مدري عن الباقي
خلصت شغلي كله بدري فجاء في بالي احط دعاء بالشفاء لابو جهاد بالصفحه وضبطتها حسيت ان مو ضروري اسظ²ل احد اكيد مايحتاج الكل يبغى دعاء له ماراح يرفضون
رفعت راسي لما سمعت صوت الاستاذ خالد يقول""اكيد سمعتو عن اخبار طويل العمر لو سمحتو ممنوع احد يروح له المستشفى كل رئيس قسم بيروح له نيابه عن قسمه طبعا اذا اذا تحسنت صحته بظ²ذن الله""
وراح القسم الثاني والثالث وقال لهم نفس الكلام قالت شوق""تتوقعون لو قتلته اهله بيوافقون ع الديه""
قالت جوهره بعد ضحك""ليش تكرهينه كذا يمكن لو تعرفينه زين تحبينه""
وغمزت قالت احلام""وانا اقول نفس الكلام اكيد بتحبينه بعد انتي كل رجال السعوديه حبيتيه مسكين جات ع ذا""
قالت شوق بنذاله""بقي سالم""
طالعت فيها اريج بصدمه وكظ²نها صدقتها وخافت منجد قالت شوق وهي تمد يدها الثنتين بطريقة الاستسلام""امزح امزح والله خالد احسن لي من سالم""
رجعت اريج تطالع بالجهاز دايما اريج قليل كلامها للحين مستغربه انها قالت لنا تحب سالم
قلت بنفس مزاجهم""اذا عليك فيه نبغى اسبوع الا هو يحبك ويغير رايه بالمراءه""
قالت جوهره بتحدي واستفزاز" ابغى اتظ²كد من كلامك دايما نسمع مانشوف بنفسنا""
قالت شوق بحماس مخلوط بثقه""اذا تحدي بس اسبوع قليله خلوها اسبوعين واخلي لكم الاستاذ خالد خاتم باصبعي وتشوفون""
ورجعت ظهرها ع الكرسي بثقه شفت اخر واحد اتوقع نشوفه بهذا الوقت الاستاذ خالد واقف ومتكتف
مو واضح من ملامح وجهه شي مدري سمع كلام شوق ولا لا طالعت بالبنات وكلهم يطالعون فيه الا شوق..
..نهاية البارت..
..عافاكم..
..عجايب..
الحمدلله.

..بأذن الله لي حسنه ولك حسنه..
(منْ تعلقَ قلبُہ بِـ اللہ تعلقّت السّعادھ بِہ .. اللہُم علقّ قلوُبنا بِگ وأسّعِدنا إلى أنْ نلقَاگ..)امين


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 18-03-2015, 01:40 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،


ان شاء الله تستمتعون بالقراءه..
..البارت الثالث..
وكلهم عيونهم عليه يبغون يشوفون ردة فعله لما كلنا كنا نطالع اللتفت شوق وشافته
بسرعه نزلت راسها حسيتها شوي وتنزل تحت المكتب
قال الاستاذ خالد بكل هدوء""نسيت اقول لكم ان من بكره بيداوم ولد طويل العمر حتى يرجع لنا بصحه فاستعدو لتغيير""
كذا بس وطلع كان واضح عليه انه سمع لانه يتكلم وهو يطالع شوق وحدها
بس الغريب انه من تكلم رفعت راسها شوق وتطالع فيه بعد
مافهمت اوكي خالد يطالع فيها يعلمها ان سمع كلامها ويتحدها اما هي ليش يعني تثبت له انها منجدها بكلامها
اول ماطلع ضحكة جوهره بقوه وقالت احلام""اخيرا راح اداوم بحماس""
قالت حنان بصوت منخفظ""ياربي كيف الحين اش بتسوين بتعتذرين""
كانها خافت يسمعها مع ان كلامها مافي غلط بس حذره
قلت""لا لاتعتذر بتزيد خلاص تنسى ولا كظ²نه صار مايقدر يسوي شي""
قالت جوهره بابتسامه واسعه مره""وين تنسى مافي التحدي تحدي وهي رضيت مو ع كيفها ولا ماتقدرين""
قالت اريج بسرعه""حرام عليك جوهره لا تضغطين عليها الحين مستحيل لا تحرجينها""
قالت شوق وهي تطالع بجهة مكتب الاستاذ خالد""لا مو مستحيل صح صعبه بس مو علي""
ضحكنا كلنا تصرفها ونظراتها غير كلامها
قالت احلام""بنشوف""
طالعت بساعة يدي بقي نص ساعه وينتهي الدوام لما طالعت الجهاز قلت بقلبي ربي يشفيه
وكملت تركيزي ع كل شي صح هو شغلي عاجبني بس مو ممتع بس مريح وياخذ وقت بدون مااحس بس صدق صدق الي نفسي فيه هو مجله اشرف عليها هو حلمي
احس اني اعرف كيف انجحها اعرف اش الي يلفت النظر اعرف المواضيع الي محد تكلم عنها وراح اختار كل شي فيها بدقه
صح هذا حلمي بس يعني شغلي بهذي الشركه ودوامي وراتبي صراحه مايتعوض ولا يتبدل علشان كذا راضيه كامل الرضى عن شغلي
احس فيه لمحه منها بتصميم الصفحه والاختيارات بكل عرض وكل شي جديد وافكار بعد
لما سكرت جهازي اخذت شنطتي ووقفت وماكان موجود الا اريج وشوق
حنان واحلام مثل العاده لازم قبل الوقت وجوهره اليوم استعجلت لانها بتروح تتغدا عند اهل زوجها قلت""يلله""
وانا اطالع فيهم قالت شوق""لا انتم روحو قبلي""
وغمزة طالعت فيها شوي وانا افكر بشخصيتها هي من النوع اي شي في بالها لازم تسويه واي شي تبغاه تظ²خذه
يعني من النوع المدلل اذا تحبه مو مشكله معاها تحاول بس تحدي يعني شوي مو فاهمته يعني تبغى تثبت لنفسها شي ولا للي حولها
قلت"" كيفك""
وطلعنا انا واريج من المكاتب قالت اريج بهمس""تكلمي معاي""
مافهمت و ع بالي سمعت غلط بس لما شفت سالم موجود عند البوابه عرفت احنا البنات نهاية دوامنا وهم عندهم وقت لصلاه
قلت""تكلمي معاه هو واذا ماكلمك خلاص مو لازم تكونين مشغوله بشي عادي شفتيه مثل ماشافك خليك طبيعيه""
قلت كلامي بسرعه علشان لما نوصل عنده احنا ساكتين ومرينا بدون مايتكلم شخصيتها عكس جدا شوق
وهي المفروض يكون عندها الحق انها نحاول حتى يخطبها ولا يتركها بس اريج ماتقدر شخصيتها من الي كل شي يجي حياه الله بس تنتظر دايما
وانا اش نوعي احس ان مافي شي مميز فيني بشخصيتي دايما عندي خيارات كثير ماعندي قرار فاصل ولا ردة فعل وحده حتى لو بنفس الموضوع وكثير اغير رائي اذا احد احد اقنعني ماعندي شي ثابت في شخصيتي
لا انا قائده ولا تابعه مرات كذا ومرات كذا يعني مثل ماقلت مافي شي مميز يمكن لاني مامرت بتجارب تكون شخصيتي
درست عادي اداوم وارجع وبعد اشتغلت قدمت فكره مع طلب وظيفه وتقبلو بسرعه بدون تعب يمكن علشان يجربون انفذ فكرتي وهي صفحه اكترونيه لشركه وشغلوني
والفكره بعد ماتعبت فيها لا حرام ليش استصغر كذا شغلي
مااعجبني المسار الي وصل فيه تفكيري ابغى اغير من نفسي ابغى امر بتجربه تصقل شخصيتي ولا ادخل دورة تنميه لذات ودي احب الي انا عليه يمكن لاني كنت ادرس بجد علشان اتوظف علشان طلع فلوس طول الوقت هذا الي في بالي خلاني ماافكر بنفسي ولا بحياتي
الان اهم شي عندي المستقبل وهو اني اامن فلوس لنا واذا جمعت اعيش حياتي بس مدري متى
طلعت السياره وقلت""سلام""
قال عبدالرحمن""وعليك بس علشانه واجب رديت""
ابتسمت وقلت""ياسلام ع الاخلاق وليش""
قال""مدري عنك ماتثقين فيني""
رفعت حواجبي بستغراب وانا اطالعةفيه بطرف عيوني""ومتى قلت لك كذا""
قال""مو لازم تقولين التصرفات توضح""
قلت بقلة صبر""عبدالرحمن ترا مو فاهمه عليك شي""
قال""انتي لو تثقين فيني تجربي اش بتخسرين بس تجربه""
ماييظ²س ماعنده الا هذا الموضوع قلت اريحه من السالفه""الرجال تعبان في المستشفى""
قال وهو يفتح عيونه اخر شي""كذابه""
قلت""والله في المستشفى من امس""
قال بتعاطف""وكيف صحته""
قلت وانا ارجع ظهري""مدري والله جاء الاستاذ خالد وقال كل رئيس قسم بيروحون يزورونه اذا تحسنت صحته""
سكتنا فتره وبعدها قال""هو في اي في اي مستشفى""
قلت وانا ارفع اكتافي""مدري""
رفع الجوال واتصل بدون مايعلق طالعت فيه بعدم استيعاب وانا اسمعه يسظ²ل عن اي مستشفى موجود فيها ابو جهاد لما سكر قال""عرفت الحين نتصل ونسظ²ل عنه""
قلت بستغراب""ليش كل هذا الاهتمام ماراح يعرف""
كلم المستشفى وسكر وقال بحماس""طلع من العنايه من الصبح يعني تقدرين تزورينه""
ضحكة بصدمه وقلت""ازوره قلت لك قالو...""
قال وهو يمد يده""اعرف اعرف بس عادي زيارة المريض واجبه وبعدين مااتوقع يقولون شي اذا عرفو وهم اساسا ماراح يعرفون وانتي اذا دخلتي عنده قولي انك اتفقتي مع البنات يعني قسمك بس انتظرتي ومحد جاء وهذا الورد منا كلنا طبعا بيصدقك""
قلت وانا احرك راسي بطريقة لا""ماراح اكذب وبعدين ماراح يدخلوني""
قال وهو ياخذ لمحه علي""ماعليك انا ادخلك والكلام الي تقولينه كيفك اهم شي تدخلين عنده وانتي تقولين تحبينه راح تتصرفين""
طالعت فيه بصدمه وقلت""ماقلت احبه قلت قدوتي بالحياه مااعرفه علشان احبه ولا لا""
قال بقلة صبر""ماتفرق المهم بنروح عند المغرب وقت تبادل الموظفين راح يكون اسهل وماراح تطولين بس تعطينه وتطلعين""
حسيت بتوتر كبير وانا اعض شفايفي كيف اذا دخلت عنده مااعرف اتصرف بديت احس بحماس لما فكرت فيها اكثر انا تو اقول ابغى تجربه وهذي راح تكون كبيره وغير اذا تزوجته راح ابدا اعيش واستمتع بيومي
طول الغدا وانا افكر بكل الاحتمالات وكلها بعقلي لقيت لها حل بس بالحقيقه مدري راح اقدر كذا زاد حماسي ماراح اخسر شي ان شاء الله وبكل المقاييس عادي زيارة مريض اعرف قدوتي من قريب حتى لو مره وحده
وطول الوقت وعبدالرحمن نظره علي خايف اغير رائي وطول الوقت يقول لا تنامين حتى سظ²لت امي""اش فيكم""
قال عبدالرحمن بسرعه""هي تبغى اغراض وماعندي شي اليوم بكره ماراح اكون فاضي علشان كذا انبهها ماتنام""
قالت جدتي""اتركها عنك بس تبذر هذي البنت وانت بتساعدها بتظ²خذ ذنوبها""
قلت بتسأل لها""بمر الصيدليه في ادويه ناقصه""
قالت بعصبيه""المفروض تعرفين من غير ماتسظ²لين الا انتي ماتدرين عني لو اموت مابتعرفين الا من الريحه""
ضحكت ع كلامها بس سكتت لما شفت ملامح وجهه امي
قالت امي بعد ماغمضت عيونها ثواني""ايوه انتهت بالدرج ذاك""وهي تظ²شر بيدها..
ماقدرت اجلس ع النت مثل العاده فتحت ع صفحة الشركه اتصفح فيها من غير فايده حتى سمعت اذان العصر سكرته وصليت
وبما انه وقت نومي من فتره طويله كسلت مره صبرت شوي بس بعدها انسدحت مافيني وانا اقول ماله داعي يوم ثاني اروح
وتو غمضت عيوني واسترخيت دق باب غرفتي وانفتح الباب وانا بسرعه جلست وكظ²ني كنت اسوي شي غلط
قال عبدالرحمن""يلله ع بال ماناخذ الورد والطريق المستشفى بعيد نوصل المغرب""
وقفت ااكد له اني ماراح ارجع انام وقلت""انتظر بلبس""
دخلت الحمام وضيت لصلاة المغرب اصلي بالمستشفى ان شاء الله
وغسلت وجهي زين علشان اتنشط ولبست عبايتي وحذياتي وفكرت شوي مالها داعي الشنطه ولا الجوال
طلعت السياره بعد مااخذت ادوية جدتي وحطيتها بجيبي ماني عارفه اش احساسي يمكن لسى نايمه ماصحصحت
مرينا محل ورود ونزل عبدالرحمن اختار وحده باقه ولما جابها قال""حلو صح""
حركت راسي بطريقة ايوه وطلعنا للمستشفى..
..نهاية البارت..
..عافاكم..
..عجايب..
الحمدلله.

..بأذن الله لي حسنه ولك حسنه..
(أستغفر الله، تروي الأرض مطرًا، وتروي القلب فرحًا ، وتهدي النفس أمنًا ، وتملأ الصحف أجرًا ..استغفر الله كثيرا..)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 18-03-2015, 01:45 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،



ان شاء الله تستمتعون بالقراءه..
..البارت الرابع..
منجد كانت الباقه حلوه بس انا ماكان بالي معاها كنت افكر كيف ادخل واش اقول ماراح احاول اذا مادخلت بسهوله ومن اول مره فراح اعرف ان الافضل ماادخل وقف السياره كانت مستشفى حكوميه مو خاص يمكن علشانها الاقرب للبيت ولا هم مايحبون يضيعون فلوسهم مدري المهم ماراح اطول بسرعه بطلع قلت لما طلع المفتاح""بتدخل معاي""
قال بتفكير""محتار ابغاه ياخذ فكره عنك حلوه بس اذا دخلت ماراح يتركز الانتباه عليك""
قلت وانا افتح باب السياره وبنظرة يأس""ياسلام تدري عاد ان المفروض تخاصم علي بموقف مثل كذا""
قال وهو يرفع اكتافه""بلعكس انا خايف عليك بس انا متفتح عادي تختارين شريك حياتك مو بس هو الي يختار""
فكرت بكلامه وانا اطالع ببناية المستشفى صح من حقي
قلت باخر شي محيرني""طيب ليش ماقلت لامي ازور مديري بالعمل بالمستشفى لما سظ²لت دام تقول عادي""
قال وهو يمسك يدي ويمشي للبوابه""علشانك هي مو من جيلك علشان تفهمك وتفهم افكارك بس بالنهايه بتوافق وتفرح بعد انك تتزوجيه""
قلت بصوت منخفظ وانا احس دقات قلبي بداءت تسرع""طيب هو رجال كبير وعياله بكبري""
وقف ولف علي بكامل جسمه وقال""هذا رايك""
بلعت ريقي وانا مو فاهمه نفسي
قلت وانا احط يدي ع جبهتي""طبعا لا بس...""
قال وهو رايح لجهة الاستقبال""حياتك انتي ورايك انتي""
يعني كذا انه خيرني وهو راح للاستقبال يسأل
عدلت حجابي وانا اقرب من الجدار انتظره يرجع
نظري ع الرايح والجاي بما انها مستشفى حكومي فكانت زحمه ولما شفت وحده داخله بيدها كيس هديه تذكرت الباقه
مشيت خطوه لعبدالرحمن اذكره الا هو راجع بخطوات سريعه
وقال""عرفت الغرفه يلله""
قلت بربكه""الباقه في السياره""
طالع فيني بعصبيه وطلع من المستشفى بخطوات اسرع بعض الاحيان المفروض اذكره اني انا الاكبر ولازم عليه يحترمني مو معنى انه اخو امي خلاص
لما رجع هذا الكلام كان يدور براسي قلت اول ماشفته بنيه لتفاهم""لا تعصب علي الشي هذا لي مو لك""
قال بسرعه""اعرف يلله""
اعطاني شلتها ومشيت وراه وانا احاول ابعد عن الماره الممر صغير مستغربه انه منوم هنا مايقدرون ينقلونه وواضح ان المستشفى مو كبيره ولا ذاك الاهتمام فيها بس لما وصلنا لباب قسم ودخلنا فيه كظ²ني طلعت من ذيك المستشفى ودخلت خاص بالاثاث والارض وكل شي حتى الانوار هذا حق بس الي عنده فلوس بس هي حكوميه يعني كيف
قال عبدالرحمن وهو يظ²شر
""غرفته ذيك انا بنتظرك هنا بسرعه ادخلي وبسرعه اطلعي""
طالعت بالغرفه الي اشر عليها وطالعت فيه وقلت""وانت""
قال وهو يطالع بتفاصيل المكان""قلت بنتظرك هنا شوفي كيف الاهتمام اكيد لانه معروف ان شاء الله بيوم يكون من حقنا اشياء مثل كذا""
طالعت مثله وتشجعت ادخل وقفت عند الباب وبدون تفكير كثير فتحت الباب بهدوء
كانت الغرفه كبيره مره وشكل سريره مو
مو مقابل فدخلت
وشفت ابو جهاد هو اسمه ابراهيم نص جالس السرير مرتفع من عند راسه لما شفته يطالع فيني وكظ²ني ضيعت بالغرفه
فقلت بعد تردد""السلام عليكم كيفك استاذ انا اشتغل بشركتك""
وتقدمت شوي وحطيت الباقه ع طاوله بعيده عنه بس ماقدرت اتقدم اكثر طالعت فيه جزء من الثانيه والباقي نظري فوق راسه ولا اطالع حوله
قال بصوت ثقيل واضح فيه التعب""الحمدلله مشكوره يابنتي انتي اول وحده تزورني الا ماقلتي وش اسمك""
حسيت باحراج كبير يقول يابنتي ويقول اني اول زايره شكله متواضع مره بس ليش محد جاء له معقوله
قلت بعد كحه صغيره""انا تاج بقسم الاستاذ خالد لصفحه الاكترونيه""
اشر ع الكرسي وقال""اجلسي ياتاج ارتاحي جيتي وحدك""
حركت راسي بطريقة لا وفي بالي كلام عبدالرحمن لا تطولين بسرعه اطلعي قلت""لا مرتاحه(وبعفويه طلع معاي كلام عبدالرحمن مع اني قلت ماراح اكذب يمكن علشاني افكر بكلامه)كانو البنات الي معاي جايين بس ماقدرو(اشرت ع الورد بربكه وكملت)منا كلنا""
رجعت خطوه ورا وانا احس اني ماني مرتاحه هنا ابغى اطلع وبس
قال بابتسامه""لا تروحين بسرعه ماصدقت احد يدخل عندي مانعين الزياره عني""
كلامه زادني ربكه واذا شافونا بس بعدين فكرت انها فرصه محد بيتكلم وهو بنفسه راضي اخذت نفس عميق وتقدمت شوي وجلست ع الكرسي
وقلت وانا احاول استرخي""ليش مانعين الزياره خطر عليك""
قال وهو يحرك يده اليمين""لا مافي خطر بس حمايه مثل مايقولون""
حسيت نفسي اهدا وان الكلام معاه مو ذيك الصعوبه الي تخيلتها لانه يتكلم عادي ولا كظ²نه رئيس الشركه الي اشتغل فيها نسيت انه ابو جهاد اساسا
حسيت نفسي حبيته اكثر قلت وانا اوقف""منجدهم ارتاح عن اذنك استاذ وشرف لي اني زرتك""
منجد قلتها من قلبي قال""طيب كيف دخلتي مااقصد شي بس يعني وين الحارس الشخصي ماخل احد يدخل قالت لي الممرضه""
وضحك لو اقولكم مدى استغرابي من اسلوبه ماتصدقون ماكان في بالي كذا ع بالي كلامه كلامه قليل ومفيد ومايسولف كذا
يعني في بالي شي مو طبيعي حسيته عادي جدا مثلنا ومتواضع مدري ذا الشي حلو ولا لا بس بنظري المفروض مايعطي وجه لاي احد كذا راسمته في بالي
هو ماطاح من عيوني بس تغير مكانه ولا ناويه اغير خطتي بس يعني حسيته بمرتبة اب بس مو مشكله يمكن علشانه تعبانه ولانه ناداني يابنتي وعاملني بطيب بعدين بيتغير بيرجع للي في بالي
قلت لما شفته ينتظر جوابي""مافي احد عند الباب""
قال وهو يطالع بالورد""بتخلينا كذا وتروحين""
قلت بعدم فهم وانا اطالع فيها بعد""اش اسوي فيها""
قال وهو يظ²شر ع طاوله""خذيها وارمي الورد الاصطناعي هذا وحطي فيها مويه من الحمام وحطي الورد فيها""
مهتم بالورد كذا زاد استغرابي مراحل احس يبغي لي وقت حتى اجمع نظرتي الجديده عنه لانها كثيره وعكس جدا خيالي
بس الصدق هذي روح انسان والنظره الاوله مافيها روح ابدا قلت بابتسامه""اكيد""
حسيت نفسي قريبه منه وان احنا نقدر نتواصل نفذت كلامه ودخلت الحمام الي اشر عليه طالعت بنفسي بالمرايه اتظ²كد من حجابي حسيته رخي
وقفت ورا الباب احتياط وفتحت طرحتي ورجعت لفيتها زين واخذت الورد وطلعت من الحمام بس ماكان وحده
طالعت بابو جهاد وطالعت بالرجال الي كان واقف جنبه انا صح تفاجاءة بس ابدا مو قده هو حطيت الورد ع الطاوله وانا اسمعه يقول""تعرفها""
قال ابو جهاد وهو يطالع فيني""اكيد هذي تاج تشتغل بالشركه وهي الوحيده الي قدرت تدخل عندي""
قال الرجال""شكرا ع الزياره ولا تخلينا نظ²خرك""
كان معناها واضح بس حمدت الله كثير انه قالها باسلوب محترم قلت بصوت مرتبك""اكيد ماتشوف شر استاذ""
وطلعت من الغرفه شفت عبدالرحمن ينتظرني وكان واضح الحماس عليه قال""تظ²خرتي اكيد تكلمتو""
قلت""ايوه بس ماطلع مثل ماتوقعته غير""
قال بستغراب""مااعجبك يعني""
قلت وانا احاول افسر له""مو كذا اعجبني بس بنفس الوقت يعني كيف اقول بس راح احكي لك كل الي قلناه وانت قول لي اش رايك فيه""
حكيت له بالتفصيل وهو كان مستمع جيد ماقاطعني حتى خلصت
قال""طيب اش الي طلع فيه غير""
قلت وانا ااشر بيدي""توقعته يعني انه بشخصية تاجر كذا علشان تفهم قصدي مثلا ابسط شي انه اهتم بالورد اجيب لها مويه وكذا وهو طبعا مو اول مره احد يهديه ورد فهمت""
قال بعد تفكير سريع""يمكن لانها منك""
من زين التفكير عاد
قلت وانا اعدل جلستي بالسياره""لا تكون طموح هو مايعرفني اساسا المفروض كذا يكون ثقيل هو اكيد مو اول مره تكلمه بنت و...""
قاطعني وهو قال""بس الحين هو رجال كبير لو بيفكر احد بيفكرون بعياله مو هو""
قلت وانا احرك راسي""مو فاهمني""
وسكتنا لما وصلنا البيت تذكرت ادوية جدتي ماجبتها واول مادخلنا سظ²لت عنها جدتي قلت""بجيبها معاي وانا راجعه من الدوام بكره ان شاء الله""
قالت بعصبيه""الي اشغلك اليوم ونساك بكره بيشغلك وينسيك قولي انك ماتبغين تجيبينه وخلاص""
قلت وانا افسخ عبايتي""في واحد منهم خليته بالدرج من الاساس لاني ماراح اشتريه لك هذا الشهر""
بس كذا اعاندها
قال عبدالرحمن""لاني انا اشتريته لك بس بغرفتي نسيت اعطيك""
قالت جدتي وهو تطالعني بطرف عيونها""هي تبغاها من الله""
قالت امي علشان تغير السالفه""وين رحتو مااشوف معاك اغراض""
طالعت بعبدالرحمن وخفت يتكلم علشاني قلت اش فيها ليش مااقول لها في السياره بس الحين غيرت رائي بس ماكان يحتاج لهذا التفكير لان عبدالرحمن كان احرص مني
لانه قال بسرعه مايبغى انا الي ارد""مالقيتها وانا تذكرت عندي بحث فرجعتها بسرعه وقلت يوم ثاني نروح مكان ثاني""
طلعت غرفتي صليت المغرب توقعت اصلي بالمستشفى بس شكل عبدالرحمن كان متحمس لدرجة قال بنوصل ع المغرب شوفو رجعنا البيت وهم تو قامو الصلاه مو مستغربه حماسه
تثاوبت معاي النوم بس انتظر صلاة العشى وبعدها انام عدلت المنبه الفجر من فتره طويله ماعدلتها هذا الوقت وعاجبني نظامي بكره ان شاء الله برجعه سليت نفسي ع النت حتى صليت العشى ونمت..
..نهاية البارت..
..عافاكم..
..عجايب..
الحمدلله.

..بأذن الله لي حسنه ولك حسنه..
(تعلمت من الوتر ؛ أنّ أمنيَات الدّنيا وأحلامهَا ، و بسَاتين الجنّة و أنهَارها ، يُمكن أن تنَالها بسَجدة..سبحان الله..)لا تنسونها


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 18-03-2015, 07:07 AM
صورة هيـونا الرمزية
هيـونا هيـونا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،



صباح الخير
الروايه واضح حلوه

تاج تخطط تطلع من حياتها لحياة اكثر رفاهيه

كملي اسطوره متابعه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 19-03-2015, 04:26 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،


صباح الورد
اهلين

اكيد وان شاء الله تعجبكم

ابشري حبيبي

الكاتبه تنزل فصول يومياً

قراءة ممتعه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 19-03-2015, 04:28 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،



ان شاء الله تستمتعون بالقراءه..

..البارت الخامس..

كان استعدادي لدوام فيه شي غير
كذا وكظ²ن الشركه صارت اقرب
لا اتوقع علشان من فتره ماصحيت كذا الفجر دايما اتجهز من بدري كان استعدادي سريع لبست عبايتي من غرفتي وتذكرت ادوية جدتي كانت بجيب ثوبي حق امس
دخلت الحمام واخذتها وحطيتها بالشنطه وطلعت كان عبدالرحمن جالس يفطر جلست وانا اطالع فيه
ابغى اعرف اش نظرته عني لاني امس بلحظه فكرت ان بقول لصاحباتي بعدين قلت اش بياخذون عني نظره
ففكرت ان الي يعرف بس هو كيف نظراته عني قلت بهدوء""عبدالرحمن احد يعرف غيرك""
رفع عيونه وطالع فيني بستغراب وقال""بايش""
يعني معقوله الموضوع مو في باله ولا انا المبالغه الي افكر فيه كثير
قلت""زيارتي امس""
ماوضحت كلامي بطريقه كانه شي غلط حسيت اني عرفت وتظ²كدت اني ماابغى هذي الطريقه او بالاوضح مو ابو جهاد
احساسي امس لما عرفته اكثر ومع كم فكره غيرت رائي
قال عبدالرحمن""الموضوع طبيعي وراح يتسلسل طبيعي لا تفكرين فيه""
حبيت نصيحته اذا انا ماسويت شي ماراح يمشي الموضوع ارتحت كملت فطوري
ولما قمت طلعت امي تدف جدتي لصاله وقالت""تعالو بدري حسن بيجي اليوم""
ابوي له اسبوع ونص تقريبا من شفته
اخر مره
قلت بابتسامه لامي الي واضح عليها الضيق لسى حاسه انه ماراح تمشي الليله ع خير""اكيد""
وطلعنا السياره وهو يحرك السياره""اوه جيراننا طالعين بعد""
طلعت بنت في سياره شكله سايق اول مره تطلع شنو تدرس ولا تشتغل مااهتميت كثير رجع تفكيري لامي ابدا ابدا ماكانت كذا تغيرت بعد شغل ابوي هذا كذا تغير وحده تطلقت معقوله تحس كذا
قلت""شوف الصيدليه مفتوحه وقف بتنزل ولا انا انزل""
وقف السياره وقال""طبعا انتي""
نزلت اشتريتها وحطيتها بالشنطه ومشينا قلت وانا افتح الباب""تعال لي اليوم اثعشر ونص""
واول مادخلت القسم حسيت بحركه غريبه لما وصلت مكتبي بدون جوهره ولا اريج ولا شوق يفتحون فمهم عرفت ان في شي غريب كنت تو بتكلم
الا دخل الاستاذ خالد وقال""انسه تاج غلط تتصرفين بدون ماتاخذين اذني ع الاقل كيف تحطين بالصفحه اعلان عن مرض طويل العمر واحنا ماشفنا هذا الشي بالاجتماع الان تعدلين الغلط الي مسويته مفهوم""
حركت راسي بطريقة ايوه بقوه اول تظ²نيب اخذه من شغلي علشان كذا كان صعب علي
بسرعه فتحت الجهاز ورجعت ثبتت التصميم الي وريتهم مااخذت نفس حتى خلصته
اول مابدا يتكلم انه كيف اسوي شي بدون اذنه جاء في بالي زيارتي للمستشفى وبديت اطلع اسباب في عقلي ادافع فيها عن نفسي
بس لما كمل كلامه تفاجاءة ماعرفت اتكلم طالعت في البنات بعد ماطلع وكانو منتبهين مع شغلهم بدون حرف
قلت بستغراب""اش فيه""
قالت شوق بعد تردد وبعد ماطالعت في البنات""في ورقه ع مكتبك""
طالعت وشفتها مع دخول حنان واحلام رفعت الورقه كانت انذار لي وفيه خصم من الراتب وكان السبب اني اتصرف بدون اذن مدير قسمي
مااستاهل ليش كذا اول غلطه اساسا مو اسمها غلطه حطيت دعاء فقط يمكن من التظ²مين ع الدعاء هو الي ساعده وهو مو موجود علشان ينفذ كذا قرار يبغاها من الله خالد اغلط
بس لما يرجع الشغل بروح له واخليه يعوضني حسيت الغضب عمى عيوني اخذت الورقه ورحت لمكتب خالد وحطيت الورقه ع مكتبه رفع عيونه وطالع فيني وتكتف وقال""نعم""
بعد مااخذ نظره ع الورقه وعرفها قلت بصوت حاولت مااخليه حاد بس طلع فيه لمحه""مين الي قرر هذا القرار""
قال برسميه جدا""معارضه بس لو تفكرين راح تعرفين انها اسلم العقابات""
قلت بتظ²ثر حقيقي ان حقي مسلوب لي كم بالشركه ولا غلطت والحين يخصمون نص الراتب علشان حطيت دعاء لرئيس الشركه الي الصفحه له من الاساس
""ايوه معترضه هذا ظلم وقع ع الورقه واكتب اسمك اذا لسى ع رايك هذا وراح اوصل الامر لرئيس الشركه وهو يحكم""
قال بابتسامة مسخره""اولا القرار ماطلع مني وبعدين رئيس الشركه عنده مواضيع اهم بمراحل من موضوعك ارجعي لشغلك لا تجيك شكوه ثانيه بسبب الازعاج والتظ²خير""
اخذت الورقه من المكتب ورجعت مكتبي وانا احس بقهر مو طبيعي ليش الظلم هذا في اغلاط اكثر من كذا محد تعاقب عليها شوفو جوهره ماتشتغل تقريبا ليش ماجاها انذار اش معنى انا
رميت نفسي رمي ع الكرسي وقلت""خاصمين نص الراتب علشان حطيت دعاء لابو جهاد بالسلامه في الصفحه بلله يستاهل""
شهقت حنان وقال""منجد والله""
قلت بقهر""والله شوفي الورقه والسبب اني اتصرف بكيفي"
قالت احلام""طيب ليش ماتعترضين لمساعد المدير اتوقع هو يستلم""
قال جوهره""لا الي استلم هو ولده جهاد يقولون بيستلمها حتى يرتاح شوي ابوه وبعدها بيرجع اتوقع ياخذ كم شهر""
قلت""طيب داوم اليوم""
قالت شوق""واضح من الحركه انه داوم""
فكرت الشكوه من اول يوم تعطي سمعه مو حلوه للموظف بس اني اسكت ولا اعترض وانا معاي حق هذا جبن كيف اتصرف
قلت لكم مااعرف اخذ قراراتي بنفسي قلت بتردد""اعترض ولا لا""
شوق واحلام يقولون ايوه وحنان وجوهره يقولون لا حيروني اكثر طيب لو رحت زرت ابو جهاد واشتكيت عليه بطريقه طبيعيه بدون يعني ماادخله بجو الشغل وكذا وهو يقول لولده هذي الفكره هدتني اكثر
واضح ان ابو جهاد ماراح يكون صعب بالاقناع شفت كيف حقي يضيع لاني ماعندي شي يدافع عني لو واحد من قرايبه ولا من الي لهم سمعه قويه محد تجرا يسوي كذا
يمكن جوهره ساكتين عليها علشان زوجها معروف عند احد فيهم خلاص بنفس وقت امس بروح المستشفى والورقه بيدي وراح اخذ قلم علشان يكتب ملغي وتوقيعه
قلت بهدوء نسبي""خلاص مو اليوم""
ماقدرت احس بالحماس الي دايما احس فيه بداية عملي فتحته بس بدون مااحرك شي بس اطالع فيه وانا تفكيري يترسخ بقاعدة ان الي عنده فلوس مرتاح وعايش حياته حتى بالعمل انتظروني حتى اكون شريكه فيها بغير انظمه كثيره
تنهدت وانا اشوف الاستاذ خالد داخل وبيده اوراق وزعها علينا ووقف بمكانه المعتاد قريب من مكتبه فتحت الورقه وكان مكتوب فيها(تجديد وقت الدوام والخروج منه من السادسه صباحا حتى الثالثه عصرا)
بس كذا المكتوب مع توقيع نهاية الورقه رفعت راسي اطالع بخالد الي قال""طويل العمر مشغول بتعديلات كثيره حدد وقت لاجتماع وبعده الغاه لشغل اهم واعطاني اسلمها لكم قلت لكم امس استعدو لتغيير وهذا النظام ساري من اليوم""
ودخل مكتبه قال حنان بصدمه""اش هذا بس قسمنا له هذي الميزه ماراح يرضى ابو جهاد""
قلت بيظ²س""واضح انه ماراح يرجع قريب""
قالت شوق""شكله منجد يشتغل من اول يوم ارسل لك انذار وغير وقت دوامنا هذا بقسمنا بس اش سوا بالاقسام الثانيه""
حطيت راسي ع المكتب مستحيل راح اتحمس اليوم لشغل وهو كذا ومن اليوم واليوم ابوي بيرجع وقلت بطلع قبل انتهاء الدوام وهذي اول مره افكر اطلع قبل ماينتهي وهذا الرد ومثل الدوام في استراحه لصلاه دخلت الحمام اوضي وصليت طلعت جوالي من الشنطه
وارسلت لعبدالرحمن ان ماراح اطلع الا ثلاثه واتصلت ع امي اكلمها رد علي ابوي اول ماسمعت صوته ابتسمت وقلت""كيفك""
قال وواضح من صوته الابتسامه""بخير الحمدلله انتي كيفك واش فيك تظ²خرتي""
تنهدت كان نفسي اكون بالبيت وهذا نادرا يجيني هذا الاحساس بس اليوم كظ²ني تفاجاءة من شي قلت""بخير الحمدلله وراح اتظ²خر اكثر المدير الجديد غير نظام دوامنا خلانا حتى ثلاثه""
قال بسؤال""ومديرك الاوله اش فيه""
قلت""بالمستشفى من قبل امس واليوم جاء المدير وهو ولده و.....""
سكتت لما سمعت صوت الاستاذ خالد يقول""هذا وقت عمل مو لتبادل اخبار ومعترضه انهم اعطوك انذار""
كنت جالسه بالارض مقابله للجدار وهو لسى وقت الاستراحه بس هو مستقصدني من اول ماجيت اليوم
قلت بصوت حاولة اخليه هادي وانا ضاغطه ع اسناني""يلله مضطره اسكر الحين""
قال ابوي""مع السلامه""
وقفت والاخ رجع يتكلم قلت مستقصدني""اذا شفت مره ثانيه تسيب مثل كذا راح ابلغ وانتو تحملو الي يجيكم""
اخذت شنطتي وبدون مااكلف نفسي احط الجوال في الشنطه طلعت من القسم كله مشيت للبوابه وانا مسدوده نفسي من هذا المكان كله بطلع من هذي الشركه في غيرها ملايين واقدر اشتغل مره ثانيه
ليش يعني اجلس فيها كانت بنظري هذي الشركه غير شركه نظيفه مهتمه بالموظفين وانظمتها مثاليه شركة الافلاك اسمها كان يكفي عندي بس الحين لا بعد عدم التقدير هذا اثر فيني بعمق لاني كنت اعطيها كل وقتي بدون ماانتظر عبدالرحمن بمكاني المعتاد مشيت وطلعت من المواقف حتى..
..نهاية البارت..
..عافاكم..
..عجايب..
الحمدلله.

..بأذن الله لي حسنه ولك حسنه..
(سبحان الله نساله ان تملئَ الميزان . الحمدلله نرجو منه الرضا استغفرالله لتحقيق الحلٌم لااله الا الله زنةَ العرش ِنرجو بها الجنه )


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 19-03-2015, 04:32 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من المستفيد الكاتبه : عجايب ،



ان شاء الله تستمتعون بالقراءه..

..البارت السادس..

طلعت من مواقف السيارات وانا كل ماادق ع عبدالرحمن يطلع مقفل يقدرون يضمون وضيفتهم لصدرهم ماابغاها
رجعت ادق وبعد مقفل طالعت بابو موضي لما سمعته يقول""تبغين اوقف لك تكسي""
حركت راسي بطريقة لا يمكن كلام احد معاي طلعني من جوي المعتاد فكرت طيب اذا جاء واخذني اروح البيت مستحيل طيب اروح ع طول اقدم ع وظايف معقوله بلقى بسرعه بعد مستحيل الاضمن اني اجلس بهذي الشركه حتى لو كارهتها
بهذي اللحظه حتى ادور وظيفه ثانيه بدل مااطلع كذا واخسر اهم شي عندي وهو مستقبلي مو مشكله اليوم
حسيت انهم ظلموني بهذا القرار راح اخليه حقيقه ماراح اشتغل كل الي بسويه اني ادور ع وظيفه جديده حتى مايكون لي نقطه سودا بملفي والمهم هو مستقبلي اليوم بيصير امس
ضغطت ع نفسي ورجعت جوالي الشنطه ورجعت ودخلت الشركه وانا كلي اصرار ان ابو جهاد يتزوجني
راح اكمل ونشوف دخلت المكتب ادري شكلي غلط بس قلت بصوت عالي علشان يسمع خالد وبنبره هاديه""تنفست هواء نظيف""
وجلست ع الكرسي بدون مااطالع في البنات مدري اش ردة فعلهم بس عرفت لما قالت احلام بعد صمت ربع ساعه تقريبا""خلاص تاج هديتي الحين""
رفعت عيوني وطالعت فيها وقلت بختصار""ايوه""
للحين مو راضيه ابدا انتظر بس ينتهي الدوام واروح لابو جهاد ويشوف خالد هذا
بدون مااعمق العلاقه وانا حاسه ان عندي احد كيف لو منجد رضي يتزوجني زاد يقيني ان هذا احسن شي اسويه لنفسي قالت جوهره بضحكه""مو واضح اول مره اشوفك كذا""
قالت شوق وهي توقف من الكرسي وتجلس ع طرف مكتبها""انا شفتها تتذكرين تاج لمارفضو يغيرون لون القماش قالو تبغين هذا اللون طيب بس من نوع ثاني هذا اللون يشتغلون عليه كانو يبغون يخلصون منا وبس وتاج(طالعت بجوهره وكملت)سوت نفس الحاله هذي طلعنا من المصنع وهي تقول ماتبغى تغير الصفحه حتى لو جابو طلبها بس وصلنا للمكتب قالت بكل هدوء خلينا نخلص شغلنا مافي وقت ورجعنا""
قالت حنان""يعني المشي يريحك""
تذكرت ذاك اليوم صح عصبت وانا كذا اول دقيقه اتصرف من غير تفكير وبعدها افكر واغير موقفي رجعنا صورنا وغيرت اللون لما حطيتها بالصفحه قلت""مو المشي بس افكر فيها واشوف الموضوع من جهه ثاني""
قالت جوهره""طيب اش الي غير رايك انا لما شفتك طالعه قلت هذي اخر مره اشوفك فيها بهذا المكتب""
ابتسمت وقلت""هذي كانت نيتي""
ماحبيت اقول عن افكاري ولا عن نيتي مثل ماوعدت نفسي ماراح المس شي حتى اخذ حقي كل شوي عيوني ع الساعه انتظر الوقت يمر مابقي وقت كثير قالت اريج فجاءه""شوق متى امس طلعتي من الدوام""
قالت باستغراب""ليش السؤال""
طالعت فيها بربكه وقالت""ولا شي بس لما طلعنا امس انا وتاج قلتي بتجلسين""
طالعت فيها باستغراب ليش في بالها يعني نسيت انا وليش التوتر
قالت شوق بابتسامه ع جنب وبصوت منخفظ نوعا ما""ماطلعت حتى اخذت رقم خالد بس مو منه ماعندي وجه بس اتصلت عليه بليل وكلمته كلمني برسميه بس ماسكر في وجهي يعني في تقدم""
وغمزة مافهمت طيب اذا حبها وتعلق فيها اش بتسوي يعني هي تبغى بس لعبه ولا منجدها قالت احلام بحماس""اش قلتي واش قال""
سمعتها تسولف وانا عيوني ع الجوال بكلم عبدالرحمن بس انتظرها تخلص كان اتصالها سريع اعتذرت فيه وهو قال لها اهم شي يكون الاعتذار هذا من قلبك ويكون قدام الي سمعو كلامك غير كذا مااقبل عذرك
ضحكو البنات وقالت جوهره""
وتقولين في تقدم متى بتعتذرين منه قدامنا قولي لنا قبل علشان امسك ضحكتي""
رفعت الجوال وانا ادق وبعد جواله مقفل دقيت ع البيت وردت امي سظ²لت عن عبدالرحمن قالت نايم
وسظ²لت عن ابوي بعد يجي ياخذني
قالت بعد نايم قلت لها تصحي عبدالرحمن ولا تفتح جوالها خمس دقايق وجاتني رساله منه يقول ربع ساعه واجيك يعني اثنين وثلث وانا الي قلت بطلع الساعه اثنعشر ونص
بس مو مشكله ماراح امر البيت بقول له يمر ع المستشفى لاني مو قادره اصبر والانذار قدام عيوني واذا رجعت البيت ماراح اقدر اطلع وابوي تو جاء وبعد راح انام
طلعو كلهم بس شوق قالت بتنتظرني وبعد في بالها شي ثاني قلت وانا اطالع بجهة مكتب خالد بقرف""منجدك انتي انتهو الرجال علشان تفكرين في هذا""
قالت بنعومه""هو تحدي""
قلت بالسؤال الي شغل بالي""واذا نجحتي بالتحدي اش بتسوين""
قالت بغرور""مثل مااسوي دايما راح اطلع الاسباب من تحت الارض""
قلت بفضول""في متعه بالموضوع""
قالت بحماس وهي تتقدم بجسمها""مره فوق ماتتصورين وقت التنفيذ ووقت التفكير وامتع شي النتيجه استمتع اكثر فتره وبعدها اتركه""
قلت وانا معقده حواجبي""تعبيراتك غريبه ع هذا الموضوع طيب ليش ماتفكرين بواحد تتزوجينه مو لعب بس""
قالت وهي تقلب شفايفها ""مو الحين ماافكر بس احس اني ماابغى بهذي الطريقه مدري ابغاه تقليدي اهل وكذا""
قلت بصدمه""احلفي ان تفكيرك كذا""
كل الناس اتقبل منهم الا شوق الي تقول هذا الكلام قالت بعد ضحكه طويله""والله بس بعد صدمتك هذي برجع افكر مره ثانيه بالموضوع""
رفعت جوالي لما سمعت صوته كان عبدالرحمن يدق اعطيته مشغول وقلت""وصل يلله""
وقفت واخذت شنطتي واخذت ورقة الانذار بيدي علشان اقول لعبدالرحمن اول مااشوفه وطلعنا سوا كان خالد يمشي قبلنا وهو بعد طالع ومعاه شنطه قالت شوق فجاءه يعني بنسبه للي يشوفنا بس هي تكلمت اول ماشافت خالد""بعد اربعه ايام اذا نزل الراتب ان شاء الله بروح اغير عدسات الكاميرا تروحين معاي سامعه عن المحل جديد يمكن في اشياء جديده""
قلت اجاريها""ان شاء الله""
سمعها لما تكلمت ماراح يتظ²ثر بظ²يشي حتى بالشغل طلعت السياره و ع طول وريته الورقه قبل مايحرك وقلت""وديني المستشفى بقول له لاني حطيت دعاء له خصمو راتبي ماراح يرضى""
وشرحت له كل شي بس استغربت انه معارض فكرتي يقول""اذا كلمتيه ومثل ماقلتي الغاء القرار راح يستغربون وينشك فيك مايمديك تاخذين راحتك الا عياله حوله""
قلت بعد سكوت ثواني""ماراح اسكت طيب عادي يعرفون عياله ماراح يجلسون طول
الوقت عنده متزوجين هم ولهم شغلهم وانا عادي اغير مكان شغلي بكذا مايقدرون يقولون شي""
قال""خلينا نجرب ونشوف""
بما اني عرفت المكان نزلت وحدي هو قال بينتظر في السياره اخذت شنطتي والورقه طبعا الي بيدي بدون سؤال دخلت حتى قربت من غرفته بدون مايكلمني احد هو مو وقت زياره ولا عادي عندهم فتحت الباب بهدوء بدون مااحس برهبت امس وكظ²نه شخص من معارفي
وكان جالس ع الكرسي ابتسمت ودخلت وقلت""متحسن ماشاء الله""
رفع راسه وطالعني وهو مبتسم وقال""ناوي اطلع اليوم""
قلت""ان شاء الله طيب والشركه متى ناوي ترجع لها""
يعني اني قلتها بعفويه وانا اجلس ع الكرسي المقابل له قال وهو معقد حواجبه""لا هذي يبغى لها وقت""
قلت بعد بعفويه بنظره""الانظمه الي انت حطيتها افضل"
قال بهتمام""ليش غيرها""
قلت وانا اعطيه الورقه""دوام قسمنا صار من سته لاثنين وشوف اعطوني اليوم هذا الانذار علشان حطيت بالصفحه دعاء لك بالسلامه وقالو عدليها لا تحطين شي من كيفك""
ماقدرت اقوله وكظ²ني احكي بس قلتها بشكوه قال بعد ماطالع بالورقه ورجعها لي""انا اثق بولدي وبقراراته هو حياته كلها شغل وتطور بس كان اعطاكم فرصه شهر خلاص بنتكلم بهذا الموضوع""
حسيت اني سويت الي جيت علشانه بس ماكان في بالي اطلع قلت بتردد""كيف بديت شغلك هذ السؤال دايما في بالي""
ابتسمت بتوتر خفت كذا يتغير ويعرف ان مو في بالي زياره بالي بس بفلوسه قلت بسرعه قبل مايتكلم من خوفي اني اكون خربت شي""انت مثلي الاعلى""
ابتسم وقال""الله يخليك يابنتي""
قلت وانا احس اني امشي بارض مزروعه الغام""انت مو كبير لدرجة اكون بنتك""
وقفت وانا في بالي بقوله مع السلامه الا هو قال""الساعه كم""
طالعت فيه بستغراب من كلامه خايفه يكون بس يوضح لي انه بسيط علشان يعرف اش ابغى وبعدها يضحك علي طلعت جوالي من الشنطه قلت""الساعه ثلاثه الا عشر ويلله استظ²ذنك""
بعد ماطلعت من غرفته سكرت الباب وتو امشي خطوه شفت نفس الرجال الي كان عنده امس يمشي وهو يكلم بالجوال
ابتسمت مع نفسي وانا امشي انه مادخل وانا عنده وبعدها يقول لي لا نظ²خرك ثبتت الشنطه ع كتفي وانا امشي براحه خلاص وصل الموضوع عند ابو جهاد والورقه عنده
وقفت عند نهاية الدرج عند البوابه وانا اطلع جوالي من الشنطه بتصل ع عبدالرحمن ماادري وين وقف لانه نزلني عند البوابه اول مادخلت
طالعت بالسيارات والجوال ع اذني حتى سمعت صوت من وراي يقول بسؤال""اخت تاج""
التفتت وكانت الشمس بعيوني غمضت لجزء من الثانيه وطالعت بالارض وانا اتقدم درجتين حتى تختفي ورا البنايه وانا اقول بترقب""ايوه""
لما رجعت رفعت عيوني كان نفس الرجال الي عند ابوجهاد قال بكل هدوء وعيونه بالورقه الي يمدها لي""اوراق الشغل ماتدخل المستشفى""..
..نهاية البارت..
..عافاكم..
..عجايب..
الحمدلله.

..بأذن الله لي حسنه ولك حسنه..
(آسَتغَفرْ إنْ كَُنتَ تّشُتهَيْ آلَسّعاآدَھ فّيْ حَيآتَكْ..استغفر الله استغفر الله استغفر الله..)


الرد باقتباس
إضافة رد

من المستفيد /الكاتبه : عجايب ؛كاملة

الوسوم
المستفيد , الكاتبه , عيادة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عشق بلا قيود/بقلمي؛كاملة رشآ_الخياليه روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1811 03-10-2018 11:26 PM

الساعة الآن +3: 09:34 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1