غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
الإشعارات
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 181
قديم(ـة) 24-06-2015, 02:21 AM
صورة آيـلو ؟ الرمزية
آيـلو ؟ آيـلو ؟ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


متباركين بحلول الشهر الفضيل حبايبي

صيام مقبول ان شاء الله




















هل انتِ نجمٌ بين الشمسِ و القمرِ ؟






البارت الثامن :


[ * و اللقا ذاك الذي ,, كلن يريده
،، من عيوني والله لو أشوفه ما أترك إيده ~ \]




صعد سيارته وشغلها ثم سار بها متجهاً لـِ بيت صاحبه ..


ولكنه توقف بـِ قوة عندما أحس أنه اصطدم بـِ شي

نزل من السيارة بـِ سرعه وهو يشعر بالخوف والتوتر .. فتح عيناه على وسعها وهو ينظر لما اصطدم به والدماء من حوله

.
.

في المستشفى وبعد انتهاء تحقيق الشرطه

تنهد براحة بالغه واتجهه لـِ غرفتها .. ظل واقفاً أمام الباب وهو يشعر بتردد

أجبر نفسه على طرق الباب فهو يريد أن يعتذر منها ويشكرها فـَ حسب ..

أتاه صوتها من الداخل تسمح له بالدخول ، فتح الباب وهو يتنحنح كي يتأكد بأنها قد تغطت

دخل دون أن يغلق الباب وهو يحس بـِ الخجل وصدّ عنها

: " الحمدلله على السلامة "

تحدثت بصوت هامس من تحت لِثامها : " الله يسلمك "

لمح ساقها المجبس دون أن يقصد : " آسف على الإزعاج بس حبيت اعتذر على اللي صار واشكرك لأنك ما رفعتي شكوه علي "

رفعت نظرها له وهي تراه يقف بجانب الباب ويصد عنها ..

تحدثت بثقه ونبرة صوت واضحة بعكس ردّها السابق : " ماله داعي الاعتذار انا اللي اعتذر منك لان انا اللي طلعت بوجهك وعطلتك عن اشغالك "


جابر تعجب لـِ أمرها ولكنه لم يبين ذلك .. كان يريد سؤالها إن اتصلت بأهلها أم لا ولكنهت تجاهل تفكيره وأتى لـِ يخرج

الفتاة بتردد : " لو سمحت ! "
توقف جابر دون أن يتلفت : !!!!!

انتظر منها أن تتحدث ولكنها صمتت فـَ اضطر على الإلتفات وعينه في الأرض

: " آمري ؟ "

الفتاة : " ءء أنا ما عندي "
جابر عقد حاجبيه : " ايش ؟ "

الفتاة : " ممكن استخدم جوالك ؟ "

ابتسم لـِ طلبها ولكنها لم تراه لأنها كانت تتحاشى النظر له


أخرج هاتفه من جيبه واتجهه لها ثم وضعه على الطاوله التي جوارها وابتعد


: " انا برا اذا خلصتي ناديني "

همست : " طيب "


خرج وأنزلت اللثام ثم أخذت الهاتف ، كتبت رقم هاتف المنزل وهي تنظر لـِ رجلها المجبسه من قدمها حتى أسفل ركبتها وتشعر بـِ القهر


***

موقف واحد فـَ حسب يجعلك تعلم قيمتك وأهميتك عند من تُحب


أخذ هاتفه في يده ونزل من السيارة بعد أن أطفأها واتصل عليها وهو يرتدي ثوبه دون غترته

أجابها بعد أن ردّت : " سلمى افتحي الباب أنا برا "


وماهي الا دقيقة ورأى الباب قد انفتح .. دخل و وجدها تقف بـِ بنطال أسود وقميص زهري ، ومن الواضح من وجهها أنها كانت تبكي

انتبه لـِ توترها من حركة يديها وعيناها التي تتحاشى النظر اليه

لم يكن بينه وبينها سوى خطوتان تقدّم خطوه فـَ لم يبقى مسافة بينهما

توقّع منها ترتمي في أحضانه ولكنها ابتعدت واستدارت متجهه لـِ الداخل دون أن تتحدّث بـِ كلمة

ظلّ في مكانه مصدوم فـَ قد ترك كل شيء وأتى لـِ أجلها وقطع كل تلك المسافة خوفاً عليها وهذا ما تفعله له

اتبّعها وهو يشعر بـِ القهر غاضب على نفسه لِما يفعله لها وفي المقابل هي حتى لا تشكره بـِ كلمه

دخل المجلس وفي قلبه كميّه كبيره من اللوم والعتب ..

ولكنه تفاجأ من منظرها

كانت تجلس ورأسها لـِ الأرض ودموعها تتساقط بـِ صمت ..

اتجهه لها بـِ خوف وجلس بـِ جانبها : " سلمى !! "

مدّ يده وأدار وجهها له : " شفيك ؟ "

أغمضت عيناها دون أن ترد وأنفاسهما مختلطه

أخذ يمسح دموعها بِحب ثم ضمها له بـِ قوه علّه يشعرها بـِ حبه لها

أما هيّ فـَ لم تتحمل دفىء صدره وازدادت بـِ البكاء ..


***

كان يقود سيارته بـِ سرحان يفكر بما قاله له خاله

انصدم من طلب خاله فـَ لم يكن يتوقع منه شيء كهذا ، يصعب عليه تلبية الطلب ولكنه مضطر على أن يفعل ذلك فهو مدين له بالكثير

احاسيسه تداخلت ، حار فيما سيفعله .. يجب عليه أن يفكر جيداً قبل أن يقرر .. ويجب على قراره لا يؤثر على علاقته بـِ عمه


انتبه على صوت احتكاك السياره بـِ شيء إلتفت لـِ يساره إذ هناك سياره

توقف فوراً بعد أن ابتعد وخلع الحزام ونزل منها ، اتجهه الى السياره التي اصطدم بها وهو يحمل أسف وإعتذار

ورآه وقد كان رجل كبير ومعه عائلته

مناف بإحراج : " إعذرني يا عمي عسى ما شر "

الرجل كان ينظر لـِ سيارته كي يرى إن حصل لها شيء ولكنه لم يرى

إلتفت لـِ مناف بعدما سمع صوته ، إبتسم له والشيب يكسو وجهه

: " حصل خير ياوليدي حصل خير "

مناف : " سامحنا ي عم "
الرجل : " مسموح بس انتبه لنفسك مب كل مره راح تسلم "

مناف ابتسم وهو يحمد ربه بأنها أتت على خير : " ان شاء الله "
الرجل رفع يده كـَ سلام : " يلا عاد اسمح لي تأخرت على الأهل "

مناف وضع يده على صدره : " استغفرالله تفضل "


اتجهه كل منهم لـِ سيارته
صعد مناف السيارته دون أن يهتم كان حدث شيء بـِ السيارة أم لا

تنهد وهو يضع رأسه على المقود

: " لا اله الا الله "

رفع رأسه وسار متجهاً لـِ المنزل دون أن يرتدي الحزام


***

بعد أن أغلقت مكالمتها مع رهف التي استمرت طويلاً ، خرجت من غرفتها لـِ ترى أختها ماذا تريد

فـَ عندما كانت تتحدث مع رهف قد أتت وأزعجتها

ذهبت لـِ غرفتها ورأت الغرفة مظلمة وشديدة البروده .. أشغلت الأنوار ورأت كومة كتب فوق السرير

سمعت صوت يأتي من الحمام فـَ اتجهت له

تحدّثت بعد أن طرقت الباب : " هبه ؟ "

ولكنها لم تسمع رد فـَ أتت لـِ تطرق الباب مرة أخرى ولكنه انفتح فـَ تراجعت

هبه خرجت وهي ترتدي روب استحمام أحمر وتجفف شعرها المبلل بـِ فوطة صغيرة ..

هبه : " هدّون زايرتني بالغرفه ؟ "

هدين ابتسمت : " جيت أسألش وش كنتي تبين لما جيتيني وانا أكلم رهف ؟ "


هبه تتجه الى التسرحيه : " مو انا اللي كنت ابيك امي "
هدين : " امي ؟ شكانت تبي ؟ "

هبه أخذت فرشاة الشعر واستندت بظهرها على التسريحة : " اخوك تركي كلمها يبي يخطب "

هدين برفعة حاجب : " اي اهو مكلمني من زمان وانا كنت مستغربه ليه جاي لي وما راح لأمي فقلت انه بس كلام كذا بس طلع الأخ جاد "

هبه بابتسامه : " انتي تدرين ليه قال لك انتي مب امي ؟ "

هدين عقدت حاجباها بتعجب : " ليه "
هبه : " لأنه يبي رهف ! "
هدين بصدمه صرخت : " اييش ؟؟ "
هبه : " اي اهو حاط بباله لما يجي يقولك انك بتوافقي وبتقترحي انك تخطبي له رهف .. لكن انتي ما اعطيتيه وجه فاضطر انه يكلم امي "

هدين جلست على السرير وهي ترمش بـِ صدمة .. لم تكن تتوقع أنه يريد رهف

هدين وملامح الصدمه واضحة في وجهها : " هبه انتي وش تقولين "

هبه وهي تستدير وتأخذ الكريم : " اللي سمعتيه "

هدين نهضت بعصبيه : " والله ما ياخذها "
هبه نظرت لها بتعجب : " هدين ترا ذا اخوك "
هدين لا زالت على عصبيتها : " واهي اختي ! انتي عارفة اخوك وبلاويه ! "

هبه أخذت نفس وبملامح تأييد : " والله هنا انتي صادقه وما تنلامين "

هدين بقهر : " والله ما استبعد انه حطها بباله ويبيها كذا بس وبعد ما يخلص منها يرميها مثل الزباله "

اتت هبه لـِ تتحدّث ولكنّ هدين نهضت مسرعه وهي تتجه لـِ الأسفل


بعدما خرجت هدين من غرفتها .. اتجهت لـِ ملابسها وارتدتها بـِ شكل سريع ، ارتدت بنطال قصير لونه تيفاني يعلوه قميص عاري باللون الأبيض


اتجهت لـِ الأسفل بـِ شعرها الأسود الذي لا يزال مبلل

.
.

في الطابق الأرضي ..

اتجهت هدين الى والدتها التي تجلس في غرفة المعيشه و تشرب القهوه بـِ شكل أنيق

رغم تقدمها في السن إلّا أنها تهتم بنفسها بـِ شكل مثير لِـ الإنتباه ..


: " يما "

إلتفتت لها * نعمه * : " هدين ؟ "

هدين أتت وجلست الى جانب أمها وهي تخفي قهرها لما من الممكن له أن يحدث

هدين : " هبه تقول انك تبيني ؟ "
نعمه : " اخوك تركي كلمني يقول يبي يخطب "
هدين تصنعت الفرحة : " اوه مبروك يما ، وما قالك من يبي "

نعمه : " لا والله ما قال بس قال يبيك انتي تختارين له "

هدين زاد قهرها فـَ هذا يعني أنه مُصر على رهف ولكنها ستكون له بـِ المرصاد ..

نعمه أكملت على حديثها بعد أن صمتت قليلاً : " بنات أعمامك اللي تزوجت واللي مخطوبه ، ما فيه الا انا ندور وحده من برا العايلة "


تحدثت هبه التي أقبلت رائحة عطرها قبل أن تقبل هي : " فيه بنت خالي سعود .. ترف ! "

إلتفتت لها نعمة وصمتت وكأنه لم يعجبها ما قالته ابنتها ..


ابتسمت هدين وتحدّثت مؤيده لأختها : " ايه يما بنت خالي حلوه ماشاء الله وما يعيبها شيء "

نعمه بكره : " نسيتوا الكلام اللي طلع عليها السنه اللي فاتت "

هدين بصدمة : " يممه ! انتي عارفه ان مجرد كلام من وحده مريضه ! وبعدين ذي بنت اخوك مو ضامنه تربيته يعني ؟ "

نعمه : " لو اهي تربية اخوي وحده م تكلمت بس زوجته صراحة "

لم تكمل كلامها فقد كانت ستقول كلمة مُسيئة ..

هبه : " مب ضروري تكون مثل امها بصراحة انا ما شفت من البنت شي "

هدين : " وانا بعد يعني احنا مب كلنا صرنا مثلك ! "

نظرت نعمه لـِ هدين بـِ رفعة حاجب ..

هدين لم تعد تتحمل فـَ قررت ان تنهض : " انا قايمة "
نعمه : " لوين ؟ اجلسي ما خلصت كلامي "
هدين جلست : " آمري يمه "
نعمه : " صاحبتك رهف "
هدين تنصعت التعجب : " شفيها ؟ "
نعمه : " ما شاء الله عليها جمال وزين وطول وعقل شحلاتها "

هدين : " لا يمه رهف ما تفكر بالزواج ابد "
نعمه : " وانتي مصدقتها ؟ اكيد من يجيها الرجال الزين ما بترفضه "

هدين ( واخوي اهو الزين يعني ) : " لا بس انتي عارفه الظروف اللي مرت فيها وطلاق امها وابوها علشان كذا اهي شايله من راسها شي اسمه زواج "

نعمه بعدم اقتناع : " مع هذا انتي حاولي تلمحي لها "
هدين : " ان شاء الله يما ان شاء الله "

هبه : " الا يمه ما كلمتين هنادي اليوم "
نعمه : " لا يمه ما كلمتها عارفه عرسان وبشهر العسل خل ياخذوا راحتهم "
هبه هزت رأسها : " اها ، الحين صار لهم كم ؟ "

هدين : " اربع ايام "
هبه : " بسسس ! "
نعمه ضحكت : " ههههههههههه ايوه بس "


***

يتبع



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 182
قديم(ـة) 24-06-2015, 02:48 PM
صورة ملاك الذوق$$ الرمزية
ملاك الذوق$$ ملاك الذوق$$ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


بااااااااااااااااااااااااااااااااارت جميل ياعسل انتظرر التكمله

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 183
قديم(ـة) 25-06-2015, 12:17 AM
صورة Life is a Dream الرمزية
Life is a Dream Life is a Dream غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


هو البارت من ناحية انه حلو فهو حلو بس انا عندي تعليق صغير واسفه اذا انك شايفه فيه تعدي لحدودي


هلا تعليقي هو انتو الكاتبات بتنزلو البارت وبعديها بتغيبو فترة طويلة وبعدين بترجعو تنزلو بارت واحنا بنكون نسينا احداث البارت اللي قبله يعني انا لما قرات هذا البارت حسيت حالي متل الاطرش بالزفة يعني كل ما تتكلمي عن شخصية اقعد ساعه وانا اتذكر مين هي هالشخصية وايش قصتها


برجع وبعيد اعتذاري اذا شفتيني تعديت حدودي بس هي كانت فضفضة لا اكثر واتمنى انك توخديها بعين الاعتبار

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 184
قديم(ـة) 25-06-2015, 04:51 AM
صورة آيـلو ؟ الرمزية
آيـلو ؟ آيـلو ؟ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها the life is a dream مشاهدة المشاركة
هو البارت من ناحية انه حلو فهو حلو بس انا عندي تعليق صغير واسفه اذا انك شايفه فيه تعدي لحدودي


هلا تعليقي هو انتو الكاتبات بتنزلو البارت وبعديها بتغيبو فترة طويلة وبعدين بترجعو تنزلو بارت واحنا بنكون نسينا احداث البارت اللي قبله يعني انا لما قرات هذا البارت حسيت حالي متل الاطرش بالزفة يعني كل ما تتكلمي عن شخصية اقعد ساعه وانا اتذكر مين هي هالشخصية وايش قصتها


برجع وبعيد اعتذاري اذا شفتيني تعديت حدودي بس هي كانت فضفضة لا اكثر واتمنى انك توخديها بعين الاعتبار

ي هلا والله

عاد حبيبتي شدعوه ازعل

بصراحة صحيح انا غلطانه وندمت اني نزلت الرايه قبل اكملها ، في روايتي الاولى لما نزلتها كنت كاتبتها ومخلصتها فكنت ملتزمه بمواعيدي اول باول لكن بهذي استعجلت وهذي كانت النتيجه

فانا اعتذر ع تقصيري

وكنت راح ارسل لك ان البارت نزل بس قلت خل انزله كامل بعدين ارسل لك

لا تحرميني من تواجدك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 185
قديم(ـة) 25-06-2015, 05:20 AM
صورة زهرة العطايا الرمزية
زهرة العطايا زهرة العطايا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


اهلاً حبيبتي
بصراحة انا لم اقرا البارت بعد وسوف اقرأه الان
اسفة اختي سوف أغيب لفترة لان امتحاناتي يوم السبت
دعواتكم لي فهي امتحاناتي المصيرية وفوق كل هذا في رمضان وصيام
على كل حال شكرا على البارت ونعرف أنكي تبذلين مجهوداً رائعاً

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 186
قديم(ـة) 27-06-2015, 01:42 AM
صورة O-2 الرمزية
O-2 O-2 غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


تسلم ايدك على البااارت الحلو
ننتظر التكملة
ودي لك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 187
قديم(ـة) 27-06-2015, 10:44 AM
صورة assyirt alhorrya الرمزية
assyirt alhorrya assyirt alhorrya غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


السلام عليكم

رمضان كريم

بارت نايس
ما في عندي تعليق لليوم سوري

بس البارت الجاي الك تعليق طوييييييل اذا كان البارت مشوق وختمتيه بقفلة قوية هههههه


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 188
قديم(ـة) 30-06-2015, 04:05 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟


تغلق بطلب من الكاتبة

روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟

الوسوم
جديده , رومانسيه , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : موتك بإيدي وأنا أول من يحضر عزاك !/كاملة *MEERA روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 598 07-04-2017 02:54 PM
روايتي الأولى : كم أحببته خفايا انثه روايات - طويلة 11 18-02-2017 11:04 PM
روايتي الثانية : رحت ارفع الراس وجيت وراسي مكسور . مزااجــي روايات - طويلة 3 13-09-2016 10:55 AM
روايتي الثانية / جبروني فيك حسبي الله عليك _SY12 روايات - طويلة 15 28-09-2015 09:10 PM
روايتي الاول{هيزان القمر} "وحيده كالقمر" روايات - طويلة 2 04-02-2015 03:05 PM

الساعة الآن +3: 01:10 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1