غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 06-04-2015, 10:20 PM
داليا السعود داليا السعود غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رواية جوليا


رواية جوليا
رواية خيالية..
بدايتا اذا كانت الرواية سبب لتضيع وقت صلاتك فلا تقرئها رجاء فانا أبرء ذمتي
ولا احلل نقل الرواية بدون ذكر اسم الكاتبة: ساريا.
بسم الله الرحمن الرحيم..
البارت الأول:
"مقدمة"..
"جوليا":
خسرت امي وانا عمري 10 سنين وبعدها سافر ابويا وتزوج وتركني عند جدتي..
وجدتي كانت وحيدة انا المرافقة الوحيدة لها
وكانت جدتي كل يوم جمعة وثلاثاء تجمع كل العائلة بغرض اني ما اكون"طفشانة" او احتاج اني اكمل دراستي في الثانوي
وكالعاده مالي غير بنات خالتي حبيباتي اربعة وعشرين ساعة مقابلين بعض
وبالنسبة لاكثر شيء كنت اسويه في يومي فاهو اني اكتب وارسم
وفي اليوم اللي اتغيرت فيه حياتي ..
كنت جالسة اكمل في لوحة رسمتها لجدتي وقطعني عنها
صوت جرس الباب, خبيتها بسرعة وجريت وانا مبسوطة لاني ماشفت جدتي اليوم هذا كله
فتحت الباب والا اني اتفاجأ بانه خالتي ام مريم و معاها شخص ثاني واقفين يناظرون فيني
ارخيت راسي بخجل وقلت لهم يتفضلوا..
وجريت لفوق ابدل ملابسي واعدل حالي
خلصت ونزلت وانا باقي منحرجة من اللي صار قبل شوي
بس هديت من نفسي وضيفتهم وجلست..
خالتي ام مريم بابتسامة: جوليا ماسألتيني مين هذه اللي معي
جوليا بخجل وربكة : ااء ايه مين هذه؟
ام مريم بابتسامة: عمتك جويريه
جوليا بصدمة واحباط في نفسها:عمتي!!!! اجل اكيد زي ابوي وش جابها ذي بس
تبدلت ملامح وجهي بثانية وهمست: اء صدق اول مرا اشوفها
ام مريم: ويالله جاتك الفرصة تشوفينها وتجلسين معها يلا بخليكم شوي
جوليا في نفسها : ليه كذا ياخالتي ليه..
اكتفيت بابتسامة باهته وناظرت فيها
جويرية برسمية وجمود: انا عمتك جويرية وعايشة في الدمام
ماجيت عشان اتعرف عليك ولا أي شيء بس لان اخوي على فراش الموت ويبي يشوف حضرتك فياريت تلمين اغراضك حقت اسبوع او اسبوعين لان بكرا في الليل بجي اخذك انت واختك
جوليا بصدمة الكلام اللي تسمعه ماقدرت تنطق وتفكر غير ب: بس انا معندي اخت!!!!
جويرية بضحكة استهزاء: لا يكثر ويلا لا تنسين موعدنا بكرا
جوليا اكتفت انها تسمع وماترد..
خرجت جويرية ومعاها ام مريم
جوليا وهي تفكر بينها وبين نفسها: بعد كل ذي السنين مافكر فيني غير لمن جاه الموت؟
واصلا ايش يبي مني ومين اختي اللي طلعت فجأه وجدتي! جدتي وش بسوي فيها!!!
ياربي صبرك بس
وقامت رتبت المكان وانتظرت جدتها لحد ما ترجع..
في مكان ثاني..
ماجد:جهاد انا كم مرة قلت لك انو اللي بتسوي غلط
جهاد: طب برايك ايش الحل بالله
ماجد: نصبر ونجيب ادلة ونبلغ الشرطى
جهاد: شرطة ومني مبلغ وبسوي انا وفارس اللي فراسنا زي ماغلطوا يتحملوا تبي معانا حياك بتجلس تنصح فرقاك
ماجد:سلام يا اخوي انا حذرتك وتحمل نتيجة تهوراتكم
جهاد اللي ماكانه سمعه لف وجهه ومشي: سلام.
جهاد وماجد اخوان, اعمارهم :18سنة اخر سنة بالثانوية
فارس ولد عمتهم عمره 18 بعد معهم.
_
وبس هذه كمقدمة ابي ردود عشان اعرف اذا اكمل او لا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 07-04-2015, 04:32 AM
صورة 1nawal الرمزية
1nawal 1nawal غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


لا حبيبتي كملي مايجوز تحرقين فكره روايتك وما تكملينها اي شي في خاطرك سويه عشان بعدين ماتتحسرين .

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 08-04-2015, 04:37 PM
داليا السعود داليا السعود غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها 1nawal مشاهدة المشاركة
لا حبيبتي كملي مايجوز تحرقين فكره روايتك وما تكملينها اي شي في خاطرك سويه عشان بعدين ماتتحسرين .

تسلمي ياقلبي ,ان شاء الله


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 08-04-2015, 06:25 PM
داليا السعود داليا السعود غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


لا اله الا الله.
البارت الثاني:
بعد انتظار دام اكثر من ثلاث ساعات جوليا غلبها النعاس والمشكلة مهب قادرة تنام غير لمن تحكي مع جدتها
وتذكرت انه قرب ياذن الفجر, قامت على حيلها للمطبخ تسويلها هوت شوكلت
وجلست قدام التلفزيون وانتظرت لين رن التلفون
جوليا نطت من فرحها: اخيررا وردت بدون ماتشوف الرقم
جوليا: الوو
../السلام عليكم
جوليا باستغراب وباحباط بنفس الوقت:وعليكم السلام..مين؟
../مستشفى السلامة,هذا بيت الاخت حسنة جميل
جوليا برعشه: ايه نعم!
../رجاء تزورون الاخت برقم الغرفة:330 وتحضرون ملابس وغيره لانها مبيته عندنا من امس وتونا نلقى الرقم
جوليا ودموعها ع خدها وتحاول تخفي شهقاتها: طب دككتور كيفها اللحين طمنيي الله يخليك
../بخير الحمدلله اختي بس محتاجة احد معها وقفل.
جوليا وهي تحاول تتماسك وتمسح دموعها: كااننت طول هالوقت في المستشفى وانا توي اعرف
لا حول ولا قوة الا بالله
قامت ومسحت دموعها وجرت تجيب ملابس لجدتها وكم شيء وافتكرت اللوحة واخذتها معها بغرض ترفه عنها شوي,قفلت باب الشقة بالمفتاح ونزلت للشارع وهي مهمومة وكسورة من اللي سمعته
دقت على خالتها ام مريم ترسلها السواق,بس ماردت وقالت في نفسها ,اكيد نايمة.
انتظرت شوي لحد ماجاها تاكسي , دخلت وجلست ,رجعت راسها لوراء والافكار تاخذها من هنا وتجيبها.
في مكان ثاني..
كانت في سيارة واقفه قدام قصر من القصور الموجوده في الدمام
فارس: هذا هو متأكد؟
جهاد: ايه
فارس: اجل خلاص تم بكره بنفس ذا الوقت مع العيال راح تتم العملية
جهاد وهو يصافحه:تسلم والله يا اخوي مادري وش اسوي بدونك
فارس: لا شدعوه مابينا ذا الكلام
جهاد ابتسم وجلس يفكر في بكرة وكيف انه اخيرا بيجي اليوم اللي مرتب له من فتره..
فارس : ترجع البيت ولا نروح لفواز نتكي عنده
جهاد: لا والله مصدع برجع البيت انام ورايا سفرة بكرا
فارس: اوك
في البيت..بعد مارجع جهاد
جويرية بصراخ : بدري والله
جهاد: اسف يمه كنت مع فارس
جويرية ابتسمت: طيب ياقلبي يلا روح نام عشان ماتتعب بكرا
جهاد : حاضر يالغالية ومشي وطلع لغرفته وهو يقول في نفسه.. كل ماقلت فارس نسيت عصبيتها لو اقلها قتلنا اليوم ابوي مع فارس ماقالت شيء..وقفل باب الغرفة بقوة وسحبها نومه..
في مكان ثاني.. المستشفى..
جوانا دخلت على الغرفة اللي حددها لها الدكتور,اخذت نفس عميق وفتحت الباب..
جوانا: السلام عليكم
/....
قفلت الباب وحطت الاغراض وناظرت في السرير
شافت جدتها اخيرا!
قربت منها وباست راسها وصارت تقرأ عليها وهي فرحانة انها اخيرا شافتها
مسكت يدها وصارت تحضنها وتقول الحمدلله على سلامتك يالغالية
واخيرا بعد ماطمنت عليها صلت الفجر وحطت راسها على الكنبة الموجوده ونامت..
*بعد مرور 6 ساعات*..
صحيت على ضوء الشمس وصوت اذان الظهر..
جوانا ناظرت حولها وشافت انه كل شيء نفسه حتى جدتها ماقامت!
قربت منها وصارت تهزتها عشان تقوم وتصلي معاها بس للاسف مافاد شيء
جوليا اللي جاها احباط تركتها وقامت تصلي وتستعد لهذا اليوم..وشوي وهي تسلم من صلاتها سمعت صوت جوالها يرن
جوليا بنفسها: شكلها خالتي ام مريم ومسكت جوالها وناظرت بس الرقم غريب؟احتارت ترد او لا بس دفعها فضولها انها تشوف مين
والمفاجأة كانت..
جويرية بجمود: الو
جوليا اللي تنمت انها ماردت: الو مرحبا..مين؟
جويرية: انا عمتك جويرية .. تجهزي لان موعد الرحلة تغير و بعد ساعة راح اكون عندك
جوليا: بس انا في المستشفى ياعمة مع جدتي مارح اقدرر
جويرية: مو مشكلتي
جوليا اللي تنرفزت: منب رايحة غير لمن اطمن عليها اسفه..
جويرية بعصبية: اسمعي يابنت الناس قلتلك ان قدامك ساعة ان ماخرجتي والله لاتشوفين شيء مايعجبك وترا ولدي اللي جاي ياخذك ومحملته تعب الجية ف لا تستخفين احسن لك و فتحي عقلك وتراني اديته رقمك اول مايتصل تنزلين فاهمةة
وقفلت..
جوليا ناظرت بالجوال ورجعت ناظرت بالمراية اللي قدامها وضحكت لين بكت .. مهي عارفه شتسوي توها قبل شوي كانت مبسوطة بس امرها لله ..اتصلت على خالتها وطلبت منها تكون مع جدتها وفهمتها حالتها
وانتظرت لين جات ام مريم وسلمت عليها وطلبت منها تطمنها على جدتها وقت ماتقوم وتوصلها سلامها وانها كانت عندها بس هي ماصحيت
ام مريم وهي تطمنها: لاتشيلين هم ياقلببي الحقي اللحين رتبي اغراضك مافيها الا العافية بس تعرفين كيف الكبار يتعبون كثير..
جوليا اللي شوي وتبكي: حاضر خالتي.. وضمتها بقوة وقبل تخرج اخذت االوحة وحطتها جمب الطاولة اللي بسرير جدتها وباست راسها وخرجت تجري بسرعه تلحق على نفسها..
بعد ماوصلت .. دخلت البيت وهي مستعجلة لمت ملابس تكفيها مدت اسبوعين واخذت دفتر رسمها وادوتها ومحفظتها ودراحت لغرفة جدتها وفكرت انها تكتب لها رسالة..
اخذت ورقة وكتبت فيها..
جدتي الغالية..ساشتاق لك كثيرا..
ارجو من الله ان يعافيك ويحميك ويسعدك
ويحفظك لي ويديمك
ابنتك المحبة لك:جوليا.
وحطتها في درج من ادراج المكتب وخرجت من الغرفة وقفلت الباب
وجلست تاكل لها شيء يصبرها لين توصل للطائرة وفي نص اكلها رن جوالها..
جوليا بتأفف: ياربي مالحقت اكملل..وشالت جوالها من جيبها وردت
جوليا: الو
جويرية: اتفضلي انزلي ولدي جهاد برا ينتظرك
جوليا: حاضر عمتي
جويرية: انتبهوا لانفسكم
جوليا: ان شاء الله عمتي تسلمي
وقفلت..
لبست جوليا عبايتها ورمت الطرحه على شعرها وخرجت وهي مهومة ومتخوفة من اللي بيصر..
جهاد شاف الباب ينفتح قال في نفسه: هذه هي شكلها.
ودق لها بوري..جوليا عرفت انه هو واتجهت لسيارة وفكت الباب اللي ورا وركبت وحطت اغراضها جمبها
جوليا وهي شوي خايفة: السلام عليككم
جهاد اللي لاحظ خوفها : وعليكم السلام..جوليا صح؟
جوليا وهي منزلة راسها همست : ايه
جهاد يحاول يعدل الوضع شوي : كيف حالك يا بنت العم؟
جوليا همست: بخير الحمدلله
جهاد ابتسم: وانا بعد
جوليا اللي ضحكت من قلب: اسفه بس
جهاد : بس وش؟
جوليا بخجل:لاولاشيء.
جهاد ابتسم وفي نفسه:يالله مب مصدق ان لي بنت عم كذا حاجة غريبة والله فجاه تطلع لي.
وشغل اغاني وخلى صوتها واطي
جوليا في نفسها: ياربي ذا ولد عمتي جويرية شيء مايتصدق.. يالله اتحمست اشوف الباقين ورجعت راسها لوراء وصارت تفكر في اللي ممكن يصير اليوم..
جهاد فضل ساكت لين وصلوا لاخر بيت في جدة قبل المطار بشوي..
جوليا عدلت جلستها وصارت تناظر باستغراب..:ايش موقفنا هنا .. شكلو ذا المطار بعده ولا وش
لا لا ذا معدم مستحيل يكون المطار
وبعد ماشافت انه جهاد موقف من ربع ساعه وماصار شيء: ااء وش ذا المكان؟
جهاد قفل صوت الاغاني لف راسه عليها وهو كمان مستغرب منها: مو ذا بيتكم الثاني؟
جوليا باستغراب اكبر: لا من قال
جهاد: عمي اللي وصفلنا مكانه وقال انه اختك تاليا هنا مع امها معقولة ماتدرين
جوليا بدهشة نزلت راسها وهمست: ايه اصلا اول مرا ادري اني لي اخت
جهاد الي كل ماله ينصدم من شيء: ااء عمي ماقالك
جوليا: لا
جهاد: كيف طيب منتي عايشه هنا
جوليا: لا انا عايشه مع جدتي من يوم ماتت امي تركني عندها..
جهاد اللي كره نفسه:ااء انا اسف ماكنت ادري انه كذا والله
جوليا بسرعه: لا عادي وابتسمت له
جهاد رد لها الابتسامة ودار وهو يقول في نفسه: كل ذا مخبينه عني وانا توي ادري من هالبنت
والله منتب هين ياعمي.
والله لو اني افحط ماكان دريت بذا كله
وقطع عليه تفكيره صوت جواله :
"امي"..
جهاد:ايوا امي
جويرية: نزلت لك جوليا؟
جهاد: ايه
جويرية: وتاليا؟
جهاد: لا يمه لنا ساعه ننتظر محد نزل
جويرية: لاحول ولاقوة الا بالله حسبي الله عليهم
انزل دق الجرس وشوفهم
جهاد: طيب وقفل..
جوليا: شكلهم ناقلين لانه شكل البيت ما يأهل انه به احد عايش!
جهاد وهو يفك الباب : ماتوقع عمي يقول مالههم غيره في جدة
جوليا:..
نزل جهاد ودق الجرس
مرتين ومحد ردله ودق المرة الثالثة..
وخرجت له ولد صغير من جمب الباب
مين ؟
جهاد: في تاليا؟
الولد: لاء
جهاد:طب دا بيت مين حبيبي؟
الولد: ولا احد
جهاد باصدمة: ولا احدد!!
في مكان ثاني..
المستشفى..
الدكتور: السلام عليكم
ام مريم: وعليكم السلام ورحمة الله
الدكتور: اختي ايش قرابتك بالمريضة حسنه؟
ام مريم بقلق: بنتها
الدكتور: امممم اتفضلي في المكتب لوسمحتي
"توقعاتكم..؟
وش بيصير مع جهاد؟
وف وش بيكلم الدكتور ام مريم؟



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 09-04-2015, 10:03 PM
صورة أنفاس غاليها ~ الرمزية
أنفاس غاليها ~ أنفاس غاليها ~ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


مساء الخير ..
روايه موفقه حبيبتي ~
كثفي الوصف والسرد ..
وياليت تنتبهين مره ثانيه بالكتابه
لانك كاتبه "جوليا"..بعدها بالمستشفى كتبتي"جوانا"..
وبعدها رجعتي لـ "جوليا"..
انا الي فهمته ان البطله جوليا واختها"تاليا"..ومافيه شي اسمه جوانا
لكن انتبهي مره ثانيه:)
,,
وياليت كل البارتات تكتبينها بنفس خط البارت الاول
لانه افضل من خط البارت الثاني |:
,,
بنتظار البارت الثالث واتمنى يكون اطول
,,
ودي لروحكـ..
الكاتبة مريام:$


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 13-04-2015, 04:14 PM
داليا السعود داليا السعود غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الكاتبة مريام مشاهدة المشاركة
مساء الخير ..
روايه موفقه حبيبتي ~
كثفي الوصف والسرد ..
وياليت تنتبهين مره ثانيه بالكتابه
لانك كاتبه "جوليا"..بعدها بالمستشفى كتبتي"جوانا"..
وبعدها رجعتي لـ "جوليا"..
انا الي فهمته ان البطله جوليا واختها"تاليا"..ومافيه شي اسمه جوانا
لكن انتبهي مره ثانيه:)
,,
وياليت كل البارتات تكتبينها بنفس خط البارت الاول
لانه افضل من خط البارت الثاني |:
,,
بنتظار البارت الثالث واتمنى يكون اطول
,,
ودي لروحكـ..
الكاتبة مريام:$

مساء الخير حبيبتي..

تصدقين توي انتبه شكرا لك اختي ان شاء الله بنتبه
ان شاء الله انتظريني واتمنى تكوني من متباعينني


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 13-04-2015, 04:29 PM
AL-DUM AL-DUM غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


من جد رواية جميلة مرة مادري لي البارت الثاني ما طلع عندي لكن الرواية واضحة انها جميلة من بدايتها
ممممم و كثفي الوصف و حددي شكل المكان حتى يتسنا لنا نتخيل الشكل كامل
تابعي ..... تشجيعي لك ^^

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 13-04-2015, 06:52 PM
داليا السعود داليا السعود غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا



سبحان الله وبحمده,سبحان الله العظيم
البارت الثالث:
جهاد بصدمة: ولا احد؟
الولد بخوف:الا
جهاد: مين طيب؟؟
الولد:ممادريي
جهاد باستغراب اكثر:منت ساكن هنا طيب
الولد برجفة: ماردي
جهادعصب قام مسكه من بلوزته وهزه: اسئلك انا ذا بيت مينن شلون ماتدري
الولد: قلتلكك ماادري كان به ناس وراحوا
جهاد هدأ من اعصابه: ماتدري وين؟
الولد من طرف خسمه: لا يلا انقلع عني
جهاد شاله من بلوزته ورقعه بالباب: تخسى يالبزر ماغيرك اللي ينقلع ومشى ورجع للسيارة ورقع الباب
جوليا بصدمة من اللي شافته: شفييك على الولد اهدا شوي
جهاد وهو باقي معصب: اكرمينا بسكوتك
جوليا: رجعت راسها على ورا وهي محرورة منه ولعنت نفسها مليون مرا انها تكلمت
جهاد هدا من نفسه وقال: اسف كنت معصب.
جوليا بدون نفس وهي تناظر من الطاقة: عادي
لاحظ جهاد حركتها بس طنش وجاء بيحرك الا السيارة واقفة! ناظر البنزين فل بس شفيها ! شكله المحرك فيه عطل و
خرج لقى انه في كفرين مب موجودة!
جهاد اللي انصدم: شلون اختفت!!
جلس يدور تحت السياره وجمبها يكون طاحت بس مافي!
جهاد رجع للسيارة وسال جوليا:
تعرفين اقرب ورشه وين تكون؟
جوليا: لا بس هنا مافي كل الخدمات بعيدة سكتت شوي وقالت: ليه شفيها السيارة؟
جهاد: كفرين طاحوا علي
جوليا بصدمه: ويي شلون مانتبهتت!
جهاد: مادريي مادري انا بنجلط
جوليا: شنسوي اللحين؟
جهاد ناظر حوله وبعد تفكير: شوفي مافي حل غير انك تنزلين عند هالبيت وتطلبين من الولد سيارة وحنا بنديه المبلغ اللي يبيه
جوليا: بس توك مضارب معه
جهاد: ادري انتي طلبي واعتذري بدل مني
جوليا: ولو مارضي؟
جهاد: نكمل مشي
جوليا: مو منجدكك!
جهاد: شايفه في حل ثاني؟
جوليا تنهدت:امري لله.
ضحك جهاد ومسك جواله وصار يدور ارقام البنات اللي كان يكلمهم بغرض انه يبي يسمح كل شيء
وخرجت جوليا وهي مكرهة وخايفة مهي مرتاحة بس شتسوي مافي حل غير ذا
جوليا قربت من الباب وقبل تدق ناظرت لقت جهاد مشغول بجواله..
جوليا دقت الجرس وبنفسها تقول: مب فاضي الاخ, شوي وخرجلها نفس الولد..
الولد: مين
جوليا: ااء ججوليا
الولد: مانعرفك وجاء يقفل الباب مسكته جوليا بشويش وبصيغة ترجي وقالت:
ااء صبرك ابي اتكلم مع امك او اختك لوسمحت ناديلي اياهم
الولد: مب موجودين بس في
وقطع عليه الرجال اللي كان خلف الباب , كانت هيئته طويل وعريض من الكتف ,رماه جوات البيت وناظر في
جوليا بصرامة:مين حضرتك؟
جوليا من الخوف والربكة ماعرفت شتقول
قال بعصبية: الظاهر اني اسالك مين انتييي
جوليا اللي حست بيغمى عليها من الخرشة: ااء اسمي جولياا جوليا اننا
الرجال: وش جابكك
جوليا: ولا شيءء غلطانةة
الرجال بخبث وهو يقرب منها:غلطانة تقولين هاا وجات بترجع لورى بس هو كان اسرع منها وحط ايده على فمها وصار يسحبها وهي تعافر وتتسحب منه
جوليا بكل مافيها من قوة تدف فيه بس مافي جدوة , عضته بايده وفكها وقبل يحطها ثاني صرخت: جهههااا
جهاد التفت بخرشة وناظر جوليا وهي تتسحب من رجال غريب! فز من مكانه وطار لما سمعها وشاف المنظر اللي كان قدامه
وجلس يخبط بالباب ويرفس بدون وعي لين فتح له بنفس اللحظة رجال ثاني
ومعه 3
مسكوه وضربوه على راسه وبطنه لين اغمى عليه .. واول مافقد وعيه ربطوه بسرعة وفتحوا غرفة ورموه جواتها
وجوليا اللي كانت منهارة.. تصارخ وتبكي وهي تناظر ولد عمتها بهالحالة .. شالو منها العباية وربطوها ورموها بنفس الغرفة اللي فيها جهاد وقفلو عليههم بالمفتاح.
الرجال1: ههههههههههههههههههههههههه والله من زمان مامسكتولي مصيدة كذا يبغالكم مكافأة
الرجال2: افا عليك يازعيم تحت امرك احنا مايهمنا غير سعادتك
الرجال1: تعجبني والله ياسعد
سعد بابتسسامة: تسلم والله
الرجال3 : وش بنسوي فيهم ذي المرة
الرجال 1 بخبث: خليها مفاجأة يارعد..مفاجأة لكم
في مكان ثاني..
الدكتور: الصراحة حالة امك مرا مهي مستقرة وانتو سكتوا عليها كثير لين دحين للاسف دخلت بغيبوبه وماندري متى حتقوم بس احتمال تكون مدة طويلة ولاتشيلو هم حنخليها تحت رعايتنا بالمستشفى بس وقعي هنا لوسمحتي
ام مريم بصدمة: وقعت بدون أي كلمة وابتسملها الدكتور عشان يطمنها وخرجت وهي محبطة وهي حاسة بكل الذنب فوق راسها.. وين كانت كل هالفتره عن امها وكيف سمحت لها نفسها تتركها.. مسحت دموعها ودخلت للغرفة وشافت امها نايمة بعمق.. قربت منها وباست يدها وراسها وهمست.. سامحيني يالغالية سامحيني..
في مكان ثاني..
جويرية بقلق: شفيه ذا مايرد
واتصلت على جوليا لقته مقفل
جويرية: كملتت
نزلت عهد وهي تشوف امها حايسة
عهد بمرح: شفيك يمه
جويرية بقلق:اخوك لي ساعة ادق عليه مايرد
عهد تحاول تتطمن امها: يمه ممكن ركبوا للطيارة ونام
جويرية: لا ماتوقع الرحلة باقي عليها ساعة ولو هو وصل للمطار كان قلي
عهد: ماردي يمه استودعيه عند ربي وطمني مافيه الا العافية
جويرية ابتسمت وهي قلبها قارصها: ان شاء الله..
عهد: انا رايحة ل رسيل يمه توصين شيء
جويرية: انتبهي لنفسك وسلميلي على خالتك
عهد: حاضر وباستها في خدها ومشت..
جويرية في نفسها: الله يحفظك.
"نعرفكم على عائلة جويرية".
جويرية:44 سنة ربة منزل.
زوجها عبدالله 46 سنة محاسب في شركة من الشركات
اولادها: جهاد18 سنة,طويل,مب اسمر ولا ابيض ,عنده غمازه بخده اليسار,شعره ملفلف لونه اسود وعيونه عسلية. هوا وفارس الروح بالروح وهذه اخر سنة له بالثانوية..
عهد17 سنة,طولها وسط,عندها غمازتين, شعرها سايح لونه بني فاتح لين كتفها, عيونها عسلية.
عائلة ام فارس.
ام فارس: ميرفت 40 سنة
زوجها متوفي.
فارس19سنة,طويل,اسمر, شعره عادي ولونه بني غامق,لون عيونه سوداء وواسعة,صوته فيه بحة وجميل مثل اخته
رسيل توأم فارس19سنة,سمراء,طويلة, شعرها ناعم قاصته مدرج,ماخذه من فارس اشياء كثير واولها الصوت الجميل.
حلا 17 سنة,طويلة,بيضاء,ماتشبه اخوانها ابد.
لينا 15 سنة,طويلة مثل اخوانها,سمراء,شعرها لين كتفها لونه اسود.
وباقي الشخصيات بنذكرها بعدين..
نرجع لعهد..
راحت عهد لبيت خالتها ولما وصلت جلست بالحديقة اللي تحت في حوش بيتهم .. اوصفلكم شكل الحوش..الحديقة ماخذه جزء منو.. وهو مقسم لاربعة اقسام , باب يخرج للشارع وباب يدخل للبيت وباب يدخلك للمسبح وباب للمخزن.
طبعا عهد انطلقت للحديقة وجلست على احدى الكراسي اللي فيها وسرحت بافكارها و ماخرجها من سرحانها غير انها سمعت صوت احد خارج من الباب اللي يدخل للبيت..
استخبت بسرعة ورا شجرة في الحديقة.. وعلى بالها انها رسيل وحبت انها تفاجأها بس اللي قطع اعتقادها صوت
فارس وهو معصب: قلتلك انه في اليوم جاء جهاد ولا ماجاء انا خارج
ورقع الباب وقفل في وجه المتصل وصار يمشي باتجاه الحديقة
هنا عهد انكمشت على نفسها من الخوف.. بس سرعان ماغير طريقه ومشي مطول للباب الموصل للشارع عهد تنفست براحة ودخلت جري لرسيل قبل يرجع فارس..
عهد بعربجية: رسييللوههه
رسيل نزلت بفرح: عههييدد
وضمتها,عهد وهي تغمز لها: عندي لك شيء ولا اروع لليوم
رسيل بحماس: وشش ياتبن؟

عهد: قالت لها عن اللي في بالها
رسيل بحماس: والله قداممم
في مكان ثاني..
كان جالس يكتب وصيته وقلبه ياكله من الحزن.. مالقى غير ذا الحل..تنهد وقال: تأخرتي يابنتي تاخرتي وش بلاك..
_
توقعاتكم؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 13-04-2015, 07:15 PM
داليا السعود داليا السعود غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها AL-DUM مشاهدة المشاركة
من جد رواية جميلة مرة مادري لي البارت الثاني ما طلع عندي لكن الرواية واضحة انها جميلة من بدايتها
ممممم و كثفي الوصف و حددي شكل المكان حتى يتسنا لنا نتخيل الشكل كامل
تابعي ..... تشجيعي لك ^^


تسلمي حبيبتي من ذوقك
ان شاء الله شكرالك .. اسعدك الرحمن


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 14-04-2015, 05:40 AM
صورة 1nawal الرمزية
1nawal 1nawal غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جوليا


حبييتي كملي كلنا نتضرك ): .

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية جوليا

الوسوم
يوميا , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية : حب مخلوق من الندم / بقلمي. امجاد العنزي. روايات - طويلة 8 17-02-2018 03:58 PM
رواية على حافة الانتقام للكاتبة / داليا {أجـمـَلُ إبتسآمـة} روايات - طويلة 9 22-10-2015 05:21 PM
رواية عروس البحر/بقلمي Goong روايات - طويلة 9 13-10-2015 01:41 AM
رواية يوميات أسبار/بقلمي هدوء *() ~ أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 10 25-07-2015 04:52 AM

الساعة الآن +3: 11:08 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1