غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 02-05-2015, 12:13 AM
صورة YasminHabouchi الرمزية
YasminHabouchi YasminHabouchi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Uploadfef5c031fd روايتي الأولى:مازال هناك أمل


أول رواية أكتبها و إذا وجدت تفاعل رح نزل في اليوم بارتين

روايتي الأولى
مازال مازال هناك أملهناك أمل
عندما ترسو بنا الحياة في مناء المفاجئات لتأخذنا إلى عالم جديد
لاندي أي مفاجئة ستكون القادمة
ربما فرح و ربما حزن
لا أحد يعلم
و كل مرة تواجهنا مشكلة نقول مازال هناك أمل

فيقال
الحياة هي أن تبني جسرا من الأمل
فوق بحيرة من اليأس
فنظل نقول مازال هناك أمل

بســــــــــــــم الله الرحمـــان الرحيـــــــم
أبدأمعكم اول رواية لي
لأطلعكم على القليل من أبداعاتي
ستكون رواية مليئة بالمفاجئات
لحظة امل
لحظة فرح
لحظة ألم
هذه هي الحياة

رغم البعد و الفراق
رغم الالم و مرارة الإنتظار
نضل نحن اوفياء مشتاقون لهم
فلا ننسى أجمل اللحظات معهم
فتعود بهم رياح الذكريات
هكذا هو قدرنا معهم
نعشقهم حد الجنون فتبعدنا الايام عنهم
و هذا لا يقلل من حبنا لهم
هكذا قدرنا معهم
لحظــــات لحظــــات ؟؟

الفصل الأول
فــي ذلك السرير نائمة و لا احد يدري متى تستيقظ هذه الفتاة ربما بعد شهر. سنة أو ستظل هكذالا احد يعلم مصير هذه الفتاة إلا الله سبحانه و تعالى
إيمان تلك الفتاة الجميلة المرحة التي كانت ضحكتها تملء البيت فالأن ليست سووى جثة هامدة في فراش الموت
لا شيء حي فيها إلا دقات قلبها الكل حزين عليها خاصة أبوها فهي ابنته المدللة التي لا يرضى عليها بأي شيء
لنعود غلى الوراء قبل يومين
ايمان :أمي هيا بنا أرجوك ؟
كريستين ام إيمان : يا لك من فتاة عنيدة حسنا حسنا جهزي حالك و إلا..
قاطعتها إيمان : لالا حاظر ساذهب دقائق و اكون جاهوة
خرجت إيمان مع أمها إلى حديقة قريبة من بيتهم الكل ينظر إليها و هي غير معتادة على هذه النظرات الغريبة لماذا ؟ هل شكلي غريب ؟ فأنا ارتدت الحجاب منذ اسبوعين و لم أعتد على نظرات الناس لي لكنني مقتنعة بنفسي فانا الأن كبيرة و يجب أن أتحجب فلندن مليئة بالناس و أنا واحدة منهم متحجبة كباقي فتايات العرب
فلماذاهذه النظرات
لم تمضي سوى دقائق و إذ بها تسمع اصوات ضجيج السيارا ت و إلا بها ترى أمها جثة هامدة مرمية على الأرض و هاهو المشهد يعيد نفسه من جديد و الدموم محيطة من حولها و ما أن أتت سيارة الإسعاف كانت هذه الأم قد فارقت الحياة و تركت ابنتها التي من الصدمة دخلت في غيبوبة و الان الأطباء لا يعرفون مصيرها .
محمد والد إيمان منذ دخول ابنته المستشفى و هو لا يفارقها لحظة واحدة فهي من تبقى له من رائحة زوجته الغالية كريستين لم تمر لحظة إلا و دعا فيها من كل قلبه أن تستيقظ ابنته و تعود كما كانت. فاصبح يتذكر تلك الأيام التي عاشها مع زوجته و إبنته و ابنه جواد قطع تفكيره صوت الدكتور : مرحبا استاذ محمد أريد ان اقول لك ان حاله إبنتك تتحسن و سوف تستيقظ بعد اقل من 24 ساعة أي ممكن في أي لحظة تستيقظ و لكن ؟
محمد : و لكن ماذا هناك ؟
الدكتور :مثلما أنت تعرف ابنتك عندها فشل كلوي و يلزمها أن تجد أحد يتبرع لها بكليته في أقرب وقت
محمد : يعني كم عندنا وقت مهلة ؟
الدكتور : تقريبا اقل من سنة
محمد : شكرا دكتور
مشى الدكتور و ترك محمد مشغول باله على ابنته, عاد لبيته و استحم و نام ليرتاح قليلا لعل الصداع الذي يشعر به يخف قليلا
بعد ساعة رن هاتف البيت و كاان الإتصال من المستشفى محمد: ألو من معي ؟
المستشفى : نحن من المستشفى إتصلنا بك لنخبرك أن إبنتك....

نهاية البارت الأول
يا ترى ماذا حدث لإيمان
ياسمينة
روايتي الأولى/مازال هناك أمل / ياسمينة



تعديل YasminHabouchi; بتاريخ 02-05-2015 الساعة 12:38 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 02-05-2015, 02:54 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. عندي بعض الملاحظات البارت جدا قصير ومافيه احداث تجذب القارئ حتى يتحمس نزلي بارت يكون اطول وحطي احداث قوية حتى تلاقي تفاعل استخدمي السرد والوصف لمكان الحدث وللشخصيات داخل الحدث
القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 02-05-2015, 11:32 AM
صورة YasminHabouchi الرمزية
YasminHabouchi YasminHabouchi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون مشاهدة المشاركة
صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. عندي بعض الملاحظات البارت جدا قصير ومافيه احداث تجذب القارئ حتى يتحمس نزلي بارت يكون اطول وحطي احداث قوية حتى تلاقي تفاعل استخدمي السرد والوصف لمكان الحدث وللشخصيات داخل الحدث
القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا
شكرا أختي على مرورك و نصايحك و رح طول البارت و إنشاء الله تكوني من متابيعيها و تعجبك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 02-05-2015, 11:34 AM
صورة YasminHabouchi الرمزية
YasminHabouchi YasminHabouchi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


البارت الثاني

المستشفى : نحن من المستشفى إتصلنا بك لنخبرك أن إبنتك استيقضت و هي بحالة جيدة الأن
من الفرحة محمد اغلق الهاتف بوجههم و ذهب مسرعا للمستشفى و صل و هو متشوق لرؤية إبنته لم يصدق حتى الان ان ابنته استيقضت دخل إلى غرفتها مسرعا
وجدها على ذلك السرير مستلقية بوجه شاحب يدل على المرض و الأجهزة تحيط بها من كل مكان كانت كإنسانة أخرى ليست كإيمان المعروفة
كانت لم تستيقظ جيدا فهي تردد كلمة أمي امي
محمد : إيمان هل تسمعينني ( و الدموع تنزل من عينيه )
الحمد لله على سلامتك لم أكن اظن انك سترجعين لي بالأول فقدت جواد ثم أمك و كنت على وشك فقدانك ( وظل يبكي)
فتحت عيونهاا الضباب من حولها و صداع تشعر به صوت مشتت نعم إنه صوت والدها , الرؤية تتضح أمامها رأت دموع والدها تنزل : أبي أبي و مسحت دموعه
إيمان : أبي ما الذي حدث و أين أنا لماذا هذه الدموع أين امي فانا لا أراها
محمد أنزل رأسه لا يجد جواب لأسئلة إبنته
تذكرت كل شيء أصوات الصراخ تتردد في مسامعها , صورة أمها مرمية على الأرض و الدموم من حولها تمر أمام عينيها وضعت يديها على رأسها لا تريد أن تتذكر شيء و أجهشت في البكاء و إرتمت في حضنا والدها و تبكي من كل قلبها حرقة على ما جرى لها و كيف فقدت أغلى انسانة لديها في رمشة عين. بعد قليل هدت و ارتخت بين احضانه
خرج من غرفته
محمد: لو سمحت دكتور
دكتور : نعم محتاج أي شيء
محمد : ممكن أن أخرج إبنتي من المستشفى
الدكتور : اليوم لا لكن تستطيع غدا
محمد : أجل غدا سأتي لأخرجها
في اليوم التالي تحسنت حالة إيمان و خرجت من المستشفى
في إحدى البيوت الراقية اين تسكن إيمان نزلت من السيارة دخلت إلى البيت الذي أصبح السكون يعمه و اختفى منه صوت امها التي كان يملء البيت و وجهها البشوش الذي تجده أمامها كلما اتت من الجامعة لكن القدر شاء و فعل و جعل هذا البيت خال من المرح يسكنه شبح الصمت تفاجئت بالخدم في الداخل يرحبون بها و يتحمدون لها بالسلامة ابتسمت لهم بابتسامة باهتة على استقبالهم لها و اتجهت مباشرة نحو غرفة أمها لتتذكر ذكراها ما غن فتحت باب الغرفة بدات الدموع تتخذ مجراها فصور امها في كل مكان و رائحة عطرها تعم الغرفة أخذت تشم ملابسها و تبكي على ما ضاع منها بالأول اخوها و سندها ثم أمها
محمد و هو يحضن إبنته : إيمان لا تبكي ارجوكي
إيمان : كيف لا ابكي و امي لم تعد موجودة
محمد : يا إيمان إن لله و إليه راجعون لو كانت امك معنا لما سمحت لك بكل هذا البكاء,أتردينها أن تزعل منك ؟؟؟
إيمان و هي تمسح دموعها : لالا لا أريدها أن تزعل مني
محمد : إذن إغسلي وجهك فهذا قضاء الله و قدره , إذهبي لتستريحي و تنامي
إيمان : حسناا . ذهبت للنوم و ما إن وضعت رأسها على الوسادة غفت و نمت . اما محمد فهو جالس في الصالة يفكر في مصيره و مصير إبنته المجهول بعد وفاة زوجته و مرض إيمان
محمد في نفسه يقول : ماذا عساي أن افعل هل اخبر إيمان بحالتها الصحية أم حتى أجد متبرع ؟ و لكن أين سأجد المتبرع ؟؟ فالمتبرع الوحيد مات ( كرستين )ماذا سيحدث لو عدت إلى ارض الوطن الجزائر ربما ساجد من يتبرع لها بكلية من بين أهلي ... أهلي ... أهلي... ضلت هذه الكلمة تتردد في ذهن محمد , لكن هل سيقبلونني اهلي فأنا لم أتحدث معهم منذ 23 عاما من بعد زواجي من كرستين
لنعود إلى الوراء .......... قبل 23 سنة
محمد كان شاب جميل حلم كل فتاة كان يدرس في جامعة لندن إدارة أعمال و هناك أحب تلك الفتاة كرستين التي كانت جميلة بمعنى الكلمة بشعرها الأشقر الجميل و العيون الزرقاء التي تغري أي شخص و هي بحد ذاتها أحبت محمد فتزوجها و عاد معها إلى أرض الوطن ليواجه أهله بهذا الحب و الزواج , لكن رد الأهل كان معارضا حيث رفضوا هذا الزواج بتاتا و طلبوا منه أن يطلقها و غصبوه على ذلك و إلا تبروا منه لكنه في ذلك الوقت كان الله معهم و لم يرد تفرقتهم ,علم محمد و كرستين أنهم سيرزقون بطفل و سيولد عن قريب,فكيف لمحمد أن يترك إبنه الذي لم يأتي للدنيا بعد و زوجته بهذه السهولة فما كان عليه سوى أن يعارض أهله و يهجر من جديد إلى لندن لعله سيجد الهناء هناك, لكن فراق الأهل صعب فماذا عساه أن يفعل سوى الصبر و الدعاء رزقه الله بطفل فسماه جواد على اسم والده لكنه توفي قبل سنة و طفلة و هي إيمان
هذه هي قصة محمد و من ذلك اليوم لم ير أهله لكنه يسمع أخبارهم من حين لاخر ( مع العلم أن كرستين مسلمة و والدها سوري)
محمد غارق في بحر أفكاره لقد إتخذ القرار سيعود غلى أرض وطنه و يواجه أهله

يا ترى سترضى إيمان الرجوع إلى الجزائر و ماذا سيحدث هناك
و من سيكون المتبرع في نظركم ؟؟

و أسفة إذا كان قصير لأني عم بكتبها على الوارد و لم أنتهي من كتابتها بعد


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 02-05-2015, 07:49 PM
صورة YasminHabouchi الرمزية
YasminHabouchi YasminHabouchi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


أين ردودكم لماذا ألم تعجبكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 03-05-2015, 12:30 AM
صورة YasminHabouchi الرمزية
YasminHabouchi YasminHabouchi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


أين أنتم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 03-05-2015, 09:02 AM
صورة YasminHabouchi الرمزية
YasminHabouchi YasminHabouchi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


بعد ساعتين رح نزل البارت 3 و فييييه احدااااااااااااااااااث مشوقة
أنتظرونيييييييييييي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 03-05-2015, 09:13 AM
صورة tofoof الرمزية
tofoof tofoof غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


السلام عليكم

بدايه موفقه او تسلم ايدج على البارتات

راح اقولج شي تعلمته اتمنى تستيفيدين منه (( لمه اتكتبين كتبي لذاتج وليس للمتابعين ))
اذا طبقتي هاي النظريه راح اتجوفين المتابعين يزدادون لانج وقتها راح اتكونين كاتبه من اعماقج او مطلعه كل ابداعاتج
قلة الردود والمتابعين ماتعني انه الروايه مو حلوة بالعكس (( مشوار الميل يبدأ بخطوة ))
اذا كان عندج هدف اورساله راح اتواصلين لنهايه او تحدين كل العواقب

اقري متنفس قلم راح افيدج وايد بالكتابه

تقبلي مروري
* طفوف


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 03-05-2015, 12:27 PM
صورة YasminHabouchi الرمزية
YasminHabouchi YasminHabouchi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها tofoof مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

بدايه موفقه او تسلم ايدج على البارتات

راح اقولج شي تعلمته اتمنى تستيفيدين منه (( لمه اتكتبين كتبي لذاتج وليس للمتابعين ))
اذا طبقتي هاي النظريه راح اتجوفين المتابعين يزدادون لانج وقتها راح اتكونين كاتبه من اعماقج او مطلعه كل ابداعاتج
قلة الردود والمتابعين ماتعني انه الروايه مو حلوة بالعكس (( مشوار الميل يبدأ بخطوة ))
اذا كان عندج هدف اورساله راح اتواصلين لنهايه او تحدين كل العواقب

اقري متنفس قلم راح افيدج وايد بالكتابه

تقبلي مروري
* طفوف
معك حق اختي
يمكن الردود لا تهم أكتر من الي يقراوها دون ردووووووووووود
و شكرا إلك

و بتمنى انك تكوني من متابيعيها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 03-05-2015, 12:28 PM
صورة روح تتنفـــس ..~ الرمزية
روح تتنفـــس ..~ روح تتنفـــس ..~ غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى:مازال هناك أمل


بانتظارك ي الغلاا ،،
واعتبرني من متابعينك ،،
وياا ريت لو تحددي مواعيد البارتات ان امكن ،،
.
.
.
احترامي ،،

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى:مازال هناك أمل

الوسوم
ياسمين . ايمان , فقبيفقسف
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية:غرورك مجنني يابنت عمي/كاملة وربك نسيتك روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 139 25-09-2018 01:13 AM
رواية مأقسى من غيابك الا شوفتك صدفه / بقلمي ؛كاملة اتالم بصمت روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 43 08-06-2017 04:39 PM
روايتي الاولي:احبك يعني اعشقك اعشقك يعني اموت فيك آوٌتٌـآر هّـآدٍئهّـ. روايات - طويلة 17 23-04-2015 10:17 AM
روايتي الأولى : أيام عشناها زمان أمل مستحيل روايات - طويلة 10 21-04-2015 12:21 PM
شرفوني في روايتي الثانية : ^^ خفايا القلوب ^^ NaduRim روايات - طويلة 2 21-04-2015 10:25 AM

الساعة الآن +3: 05:25 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1