ضاقت أنفاسي مشـ© الروايات ©ـرفة

المشاركة الأساسية كتبها عــــأشق ألجـنانــــ اقتباس :
شنو بـــــيصير مع نايف ؟ وشنو فقــــد !وووووووووووووووو
خطوات جميله كاتبتي العزيزه !! ,واتـــــــــــمنـــــــــى تزوريني فـــــــــي روايتــــــــي
^__^




مشكورة على مرورك .....دمتي بخير:)

ضاقت أنفاسي مشـ© الروايات ©ـرفة

المشاركة الأساسية كتبها ريم$ اقتباس :
روعة الرواية ..... اتوقع للي ضربه الهنوف او واحد من الشباب ...بانتظارك



مشكورة على ردودك ....البارت اليوم رح نشوف توقعاتك صح او لا :) دمتي بخير

ضاقت أنفاسي مشـ© الروايات ©ـرفة

المشاركة الأساسية كتبها صرّقعّة مَخـّبُولَة اقتباس :
اللي عطاه الكف يمكن نايف او الهنوف

كملي روايتك تجننن



مشكورة على ردودك ....البارت اليوم رح نشوف توقعاتك صح او لا :) دمتي بخير

ضاقت أنفاسي مشـ© الروايات ©ـرفة

المشاركة الأساسية كتبها رأي بنفسي اهم اقتباس :
اه حرام عليكك كمليها ع اقل بارت قصير تكفيين..

نتظركك لاتطوليين...
اعتقد الي اعطاه كف نايف..




مشكورة على ردودك ....البارت اليوم رح نشوف توقعاتك صح او لا :) دمتي بخير

ضاقت أنفاسي مشـ© الروايات ©ـرفة

البارت التاسع

*
*
*
*
*
*
عمر وهو مو قادر يتكلم من كثر الضحك : خبرتكم بنت العم مزبطه وضعها مع الولد اقول سلوم راحت عليك البنت مخطوبه لصديقها
وانسدحوا عالارض كلهم من الضحك إلا سليمان للي فور من العصبية ومسك يد ريم وهزها بقوه
وهو يقول انا من زمان وانا اقول هذي البنت رح تجيب لعيلتنا الفضيحة
وقطع كلامه كف على صباحه خلاه منصدم من هذا الشخص!!!!!!
ابو سليمان بقهر : هذا عشان تثمن كلامك مرة ثانيه وتبطل المصخرة والكلام للي زي وجهك هذي بعدها بزر تعلمونها بكلام كبير على عمرها وماصخ مثلكم وانت وجه كلامه لسليمان اذا كنت صدق ودك البنت انا الحين اروح لجدك واحيرها لك اما اذا كنت تتغشمر قسم بالله انك حتشوف شي ما عمرك شفته وبصراخ فاهم ووجه نظره للشباب الباقيين يا حيف الشوارب واللحى للي خاطه بوجهكم لانها للرجال مو للبزران ومسك يد ريم ومشى فيها
*
*
*
مرت عشر دقايق كانوا ساكتين وما تكلموا بشي بعد كلام عمهم بهذا الوقت رجعت الهنوف نظرت للشباب باستغراب دايما ضحكهم يملي المكان عالامهم ساكتين ! تقدمت منهم وردت السلام رد عليها والبعض ظل ساكت
الهنوف بتعجب : علامكم ساكتين مو من عادتكم
نواف بدون نفس : ما في شي
الهنوف رفعت حاجب بعدم تصديق : اها صدقتكم طيب وين ريم ؟!
ما حد رد عليها
الهنوف بنرفزه : ليه ما تردون انا اسالكم ؟!!
سليمان بعصبية : افففف وبعدين مع اسئلتك الكثيره ابوي اخذها ارتحتي الحين

الهنوف بتفهم : قول من الاول انه ابوك كان هنا اكيد قصف جبهتكم ههههههههه
وتركتهم وراحت وهي تضحك على اشكالهم المبهدله
بدر بقهر: قسم بالله لولا انها عمتي لقوم اتوطى ببطنها حضرتها بتستظرف
سليمان بقهر : كله بسببكم الله ياخذكم يعني عجبكم كذا ابوي زعل مني
نواف : خلص روح حيرها لك وكذا بيعرف ابوك انك كنت صادق ويرضى عليك
قاطعه سليمان بعصبية : اقول تلايط انت ووافكارك للي مثل وجهك وسحب حاله وتركهم وغادر المكان
نواف يمسح على وجهه وبغرور : يا زين وجهي يحصلك توصل جمالي ...
جلسوا الشباب مكانهم وظلوا متضايقين من كلام عمهم للي بنظرهم طعن برجولتهم .

*
*
*
*
* كان يمشي وماسك يد ريم كانت ريم مو فاهمه كلام ابو سليمان وتحاول تستوعبه لكنها عجزت خاصة التحيير مصطلح جديد عليها .

*
*
*
كنت بلعب بناتي بالالعاب وساميا جالسه بعيد عند الحريم ومعها سيف التفتت شفت اخوي ابو سليمان بيمشي لجهتي وماسك بيده ريم ووجه ما يبشر بخير توقعت ريم عامله مشكله جهزت نفسي حتى اعاقبها لكني تفاجئت باخوي وقف ريم بجنبي وبعصبيه تكلم : ياخي انت هنا وتارك هالبنت وراك افرض حد سرقها
قاطعه نايف : بس هي كانت مع الهنوف
قاطعه ابو سليمان : اتوقع انه حمد اكيد وده يتمشى مع زوجته وما هو مجبور يسرح بالريم وتركه وهو مفول من اهمال نايف مهما كان يكره البنت بس ما توصل لدرجه الاهمال هاذي بنته وسمعتها من سمعتنا استغفر وتوجه لعند الرجال يكمل جلسته وصل عندهم وجلس وتنهد بقهر
الجد : ليه الشباب ما يردون عالجوال
ابو سليمان : سكت شوي وتذكر انه راح يشوف ليه الشباب ما يردون عالجوال لكنه لما راح يشوفهم لقاهم عند ريم وجن جنونه من سوالفهم الماصخة ومن القهر من عمايلهم نسي يسألهم ليه ما يردون تنهد ورد ببرود : يقولون ناسيين جوالاتهم صامت
الجد بعصبية : انا كم مرة قايل لهم ما يحطونه صامت بس انا اوريهم عقابهم عندي
ابو سليمان تعمد يقول كذا لانه يعرف ابوه بيجن جنونه من وضع الصامت ويعاقب الشباب اذا حطوه صامت
ابو سليمان وهو ناوي يأدب الشباب: انا اقول الشباب بعد يومين ودهم يسافرون مع اصحابهم عاقبهم وامنعهم يروحون هذا احسن عقاب لهم
*
*
*
*
*
*
كانت ريم واقفه جنب نايف ومخنوقه من الداخل
مخنوقة من حالة التشتت للي عايشيتها كل واحد يشوتها عالثاني بلعت غصتها وناظرت نايف للي يلعب بناته ومطنش وجودها
ولا كأنها موجودة كان يضحك مع سلمى ويشجعها ما تخاف من اللعبة تمنت يكون عندها اب يلعبها صارت تناظر حولها كانت تشوف الحريم مع اولادهن نادت بقلبها يمه وينك رحتي وتركتيني وبلعت غصتها للمرة الثانية مو قادرة تستحمل اكثر
ودها امها تكون معها مثل باقي البنات صارت تتلفت حولها لعلها تشوف امها من بين الحريم بلغت قهرها كيف تشوفها وهي ما تعرفها حولت نظرها لنايف للي اشر لها يالله
اتجهت له بهدوء تحت استغراب نايف للي مو من عادتها ترد عليه
نايف ببرود : امشي وراي و يا ويلك اذا بتضيعيني
وما انتظر منها اجابة مسك بيده اليمين سلمى ويده اليسار لينا وكانت ريم تمشي خلفه مشيت انكسار وضياع
وصلوا المطعم واجلس سلمى ولينا على الكراسي ونادى ريم للي ما وصلت الطاوله بسبب مشيتها البطيئة : يالله ريم اجلسي هنا واشر على الكرسي تقدمت منهم
وجلست على الكرسي بهدوء
وما رفعت راسها
جلس مقابلها وتكلم : يالله الحلوين وش تبغون تشربون ؟
سلمى : انا ابغى عثير برتووقال (ابغى عصير برتقال)
نايف بابتسامة : من عيوني وانت يا لينا
لينا : ابغى عثير ماندا( ابغى عصير مانجا)
ضحك نايف على لهجه بناته المكسره
رفعت ريم نظرها له اكيد رح يسألها لكن شافت مقفاه وهو رايح يجيب الطلبات
بلعت غصتها ونزلت راسها وهي تحس بالحرمان كانت تسمع سلمى ولينا يتكلمون بس كلامهم مو مفهوم مكسر بس من كلامهم يدل على سعادتهن
بعدها بدقايق رجع نايف ووزع العصير وحط امام ريم عصير برتقال ما رفعت ريم راسها حتى تشوف وش جاب لها
جلس نايف يشرب عصير ورن جواله ورد عالجوال بعد ما انهى مكالمته للي تجاوزت خمس دقايق نظر لسلمى : ان شاء الله عجبك العصير ؟
هزت راسها بالموافقة وهي تشرب
نايف: وانت يا لينا عجبك العصير ؟
لينا : ايوه ابغى بوده(بوزها)
ضحك نايف :من عيوني كم ليونه عندي ؟
اشرت لينا بصبعها بطفوله : وحده
والتفت على ريم كان العصير مثل ما هو اما شربت منه شي
سالها باستغراب : ما عجبك العصير يا انسه ريم ؟!
ما ردت عليها وراسها منزليته مو باينه ملامح وجهها
كانت دموعها تنزل وكانت تكتم شهقاتها قام نايف من مكانه واقترب من كرسيها ورفع راسها وتفاجئ بالدموع للي ملت وجهها وانفها احمر
سألها بدهشة : ليه تبكين حد ضربك او شتمك سلمى ولينا ضايقوك بشي ؟!!!!!
ظلت ساكته ودموعها تنزل وعيونها ذابلة وحزينة
مسك يدها بحنية : وش للي مزعلك يا بابا
ريم لاول مرة تسمع كلمه بابا وكانها فجرت هاذي الكلمة كل الحرمان للي كانت تكتمه بداخلها
طلعت شهقات من ريم وهي تبكي اكثر ومن بين بكاءها كانت تقول : ابغى ماما ودخلت بنوبة بكاء اكثر وكانت تمسح دموعها بيدها ببراءة
حضنها نايف لاول مرة بحياتها وهو يمسح على شعرها بحنيه : خلص يا بابا وعد مني اخليكي تزورين امك وكانه هذا الموقف صحاه من غفلته طفلة صغيرة اكيد تحتاج امها وخاصة في هذا العمر اكيد حست بالنقص لما جت عالملاهي وشافت الاولاد مع امهاتهم ابعدها عن حضنه ومسح دموعها بيده وبحنان : وعد مني اني رح اخليك تزوري امك يا .....
*
*
*
*
*
*
يتبع

ضاقت أنفاسي مشـ© الروايات ©ـرفة

ومسح دموعها بيده وبحنان : وعد مني اني رح اخليك تزوري امك يا ريومه يالله الحين اشربي عصير والاسبوع الجاي رح اخليك تزوريها وناولها العصير لحتى تشرب
كانت ريم تشرب وبدون نفس وخافت اذا رفضت يغير نايف رايه
اما سلمى ولينا كانوا يتابعون بصمت رجع نايف على كرسيه وتنهد وكمل شرب العصير
وساد الصمت في المكان وبعد دقايق من الهدوء رن جوال نايف للي كان اخوه خبره انهم رح يرجعوا الحين
نايف بحنيه : يالله يا بابا رح نرجع الحين
سلمى بضجر : لاااااااااااااا
نايف وقف وبحزم : يالله بلا دلع قومي
قامت سلمى وهي تتحلطم ومسكها ابوها بيده ومسك بيده الثانية لينا وطلب من ريم تمشي وتنتبه لا تضيعه
بعد عدة دقايق
وصلوا لعند السيارات كان الجميع موجود ومبسوط باستثناء ريم للي ما زالت تشعر ببعض الحزن ولكن في فرح بداخلها انها رح تزور امها وكمان الشباب ما كانوا مبسوطين لانهم عرفوا عقابهم وكانوا متأكدين انه العقاب من ابو سليمان وكانوا ينظرون لسليمان نظرة حقد لانه بسببه وسليمان ينظر لريم نظرة حقد لانها السبب .



انتهى اليوم على ابطالنا ...اتمنى يعجبكم البارت :)

أجفان محمد ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم

احدااااث مشوووقهه مرررههه

بلييييز لا تخلي سليمان يتزوج ريييم لانو حيحرمها فوق الحرمان اللي هي عايشتوو وهي مووو ناااقصه المسكينه

الموقف اللي في المطعم حززززني وخلاني ابكككي :(
نااااايف حنننن واخيييرررا :')

استنا البارت القادم على احر من الجمر

ريم$ ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

باااااااارت مؤثر مع انه قصير بس روعه ....
اتوقع نايف بيخلف وعده وما يوديها عند امها ...... بانتظارك

ملاك الذوق$$ ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

بااااااااااااااااارررت جممميل

ريم :وأخيرا بتشوف أمها ممكن ساره ماتتقبل بنتها بالبدايه بس بتشوف بنتها كيف كبرت وهي بعيده عنها وكيف ريم بتكون مشتاقه الى أمها ومتمسكه
فيها

نايف :واخيررا تحركت مشاعر الابوه فيه وصحى على نفسه وحن على هالمسكينه ريم

سليمان : أتوقع مابينسى هالموقف لريم وبينتقم منها

الهنوف :قلبي مره حنوونه وممكن كلامها هو الي صحى نايف من قسوته

يعطيك العافيه على البارت الحلوو ياعسسل

عبث بنفسج ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

بارت جميييل...
اعتقد نايف بعدين توسوس له امه ويرجع لعصبيته ..
ومرح يودي ريم عند امها
او انه يوديها تقوم امها تطرد بها..
سليمان بيتزوج ريم اذا كبرت ويحبها
عموما بارت جميييل تسلم يدكك..

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1