غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
الإشعارات
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 15-07-2015, 11:18 PM
زهره العذاب زهره العذاب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي




رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض\اتمنى تنال اعجابكم
بقلمي {اريج الورد

هل ستفتقدني
حسين:ربمآآ
سارا:هل أحببتني في يوم من الآآآآيام
حسين:أنتي مثيره للضحگ
سارا:أعدك أنه سيكون سفر دووووووون رجوع
حسين:لطآآآآلما تمنيت هذهِ اللحضه
سارا:حسين آآآنت تجرحنى حتى وأن كنت تمزح
حسين؛الآتعلمين كم سآآرتاح في غيآآآبگ
سارا:أنت سخيف جداً
حسين:حسناً ماهذهـِ آآلدموع أنتي تضحكيني وآآنآ آريد آآن آتظآهر بآآلحزن!
سارا:مفآرقة آلوطن ومفآرقتك ياحسين تؤلمني "
حسين:عن آي وطن تتحدثين أنتي لم تنشأي هنا لكي تحبيه!!
سارا:حسناً مفارقتك انت تؤلمني
حسين:هيا انزلي من آلسياره دعينا نمشي
سارا:لماذا؟
حسين:اريد آن يطول الوقت معك
سارا:وسيآرتك؟
حسين:ستنام الأ آن أتي!
سارا:عندما آآصعد إلى الطآئره
سارمي هذا الرداء الذي يخنقني
حسين:لن تفعليهااا لقد وعدتيني آن تلتزمي الحجاب
سارا:أنت مجنون فقد وعدتك في لحضه كنت فيهاا....
حسين:غآآآرقه ههههههه
سارا: هل تعلم أنني سآغادر ولن ترآني مجدداً
حسين:كما قلت لكِ سآكون سعيداً بذلك
سارا:انت سخيف سخيف
حسين:هيا لقد وصلنا المطآر
سارا:ماذا لو رميت آلتذكره وعدت معك
حسين:سآصاب بنوبه في القلب
سارا:هياااا وداعاً وداعاً
حسين:فلتعآنقيني قبل آن ترحلي
سارا:حسناً فلتقبلني ايضاً
حسين:ولكن الآترين الناس

ذهـبآ إلى ممر واقع بين صالة الأنتظار
وبين مكآن الحجز وهناك تعانقا بشده
آرادت أن يقبلهااا ولكنه رفض بحجة أن أحدهم سيأتي ويراهم!
ودعهآآ ومضى
وفي طريق عودته للمنزل تذكر أول لقاء
لهم كان قد أتى من العمل
وعندما فتح باب المنزل راى فتاه
تجلس بجانب والده ومقابله لجدته
ووالدته أستغرب كيف لفتاه غريبه ان تكون كاشفه
هكذا ولاتخجل من رؤيته ذهب إلى غرفته دون آن يتكلم لهم سمعها وراه تمشي بسرعه وتتكلم بالآنجليزي
هل أنت حسين لقد أخبرتني اختك عنك"
التفت إليها
حسين:ومن تكوني كان ينظر إلى لبسها القصير ومندهش
مدت يدها لتسلم عليه ولكنهُ لم يبادلها السلام
سارا:انا سارا أتيت من بريطانيا
أخذه التفكير بعيداً من تكون إلى أن قطع تفكيره صوت والدته
آم محمد كذا ينآآدوها بآم محمد
آم محمد:حسين وخر من هالبنت ماتستحي
حسين؛يمه أهي منو!؟
آم محمد:بنت عمك قطيعه لها ولأمها
ابوك جابها اليوم من المطار
حسين:طيب يمه انا تعبان راح انام لاتصحوني لاني تعشيت قبل لآاجي
اماااا سارا كانت واقفه تطالع فيه
راح لغرفته وامه رآآحت بقت هي
بس ركضت وراه ودقت عليه الباب هي ماكانت تفهم أي شيء من كلامهم
حسين:مين
كانت موآآآصله دق
فتح الباب
حسين:ماذا تريدين
سارا:اخبرتني أختك آنك تملك قط اريد ان اراه
حسين:ليس الأن ليس الأن
أذهبي ولاتزعجيني مجدداً
وقفل الباب وراه بقوهه
سارا:اوه اللعنه
ذهبت إلى أخته
سارا:اخاك لاتوجد لديه اخلاق
هدى:سارا حبيبتي لآتذهبي إليه
سارا:تباً له
وراحت الصاله
الجده:يعلك الساحق والماحق تستري
تستري
سارا تطالع فيها ومستغربه مو فاهمه شيء
سارا:ماذا تقولين انا لأافهم
الجده:وش تقول هالبنيه مافهمها
سارا:تباً لكمم انا لأافهمكم !
هدى تضحك:سارا انا ذاهبه إلى منزلي أن أحتجتي شيء أطلبيني على الهاتف
سارا:لا أرجوك لاتذهبي
هدى:ان زوجي ينتظرني
سارا:حسناً سأذهب معك انني لاافهم حديثهم
هدى:وووووجع ساروه وين تروحين تبين زوجي يهدني
سارا:ماذا قلتي
هدى:لالا لن تذهبي ابقي سآتي لزيارتك بين الحين والأخر
سارا:باستسلام حسناً




في الصباح
طلع من غرفته حسين لقاءجدته كماهي العاده تكون صاحيه بدري
حسين:صباح الخير
الجده:هلا باابوي جعل صباحك مبارك ياوليدي
حسين:جدتي وين أبوي
الجده :طلع من شوي
حسين خلاص خاطرك
راح العمل والعصر رجع كان قبل لايجي سارا تدور للقط حقه
حسين كان يبدل ملابسه أستغرب مال للقط حس بالغرفه وهو متعود يطلع له كل شوي
وبعدين نزل يتغدى
على طاولة الغداء مجتمعين
الجده تكلم الخدامه روحي نادي ساره للغداء
ميري:تيب ماما
الجده:تكلم ابو محمد والله ياولدي ماعجبتني هالبنت ابد ماتسكت اربع وعشرين ساعه وفوق ذا ماانفهمها
ابو محمد:يمه مسكينه ماتدري بشيء
الجده:الله يقلعها وارتاح من هدرتها
جات سارا كانت لابسه بنطلون جينز وبلوزه حمراء!
الجده:جت الي ماتستحي
سارا:ماذا تقولين
أبومحمد:تغدي يابنتي تغدي
قعدت على الطاوله هي مانتبهت لحسين واول ماطالعته ارتبكت
حسين:فهمها وقال أين القط ايتها السارقه
سارا:عن ماذا تتحدث
حسين:هههههه تسوي حالها غبيه
الجده:زين انك تفهم عليها كان صدعت براسك والله ياوليدي ذكرتني بشغاله جابها ابوك من زمان كانت ماتفهم كذا جننتنا
حسين يضحك بصوت عالِ
يكلمها
اتدرين ان جدتي تشبهك بخادمتها
سارا:فلتنظر إلى وجهها البدين
حسين:لالا اقصد الشكل انما الكلام
سارا:انها غبيه لاتفهم شيئاً
حسين افااااا جدتي ماهي بغبيه
الجده:وش تقول عني غبيه لاوالله مالغبي غيرها الحمدلله والشكر
حسين ضحك على شكلها بشكلها وهي تحاول تفهم وش قال لجدته بس ماقدرت
حسين شاف القط يدور بين الكنب
شافهااا فرصه يآخذه منها
راح وشاله واتجه للغرفه
سارا:تلحقه وتصرخ لالا تدخله ارجوك
حسين:ابتعدي ايتها الغبيه
سارا تقرب وتسحبه منه بس هو بخشها بقوهه حسين يضحك عليها تستاهلين مايبيك
سارا تصرخ:انه حقير لقد أحبني اليوم
حسين:يبدو انكِ تعذبينه
سارا:انا لااريد هذا الشرير ولكن أرجوك دعني أقبله وسانوالك اياه
مده لها حسين
اخذته ورفعته بيديها ورمته في السرميك بقوهه
حسين:مصدوم ايتها السافله ماذا فعلتي
سارا:هربت من قدامهه
حسين يروح يأخذه يدخل الغرفه ويسكر عليه ويتفقد القط

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 16-07-2015, 12:38 AM
صورة كِـناز الرمزية
كِـناز كِـناز غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية {لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض}


موفقه حبيبتي

بس حسيتك معتمده على الحوار .. كثفي السرد والوصف


تعديل وردة الزيزفون; بتاريخ 16-07-2015 الساعة 04:21 AM. السبب: حذف رابط الرواية
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 16-07-2015, 01:01 AM
فخامة اسمى تكفينى فخامة اسمى تكفينى غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية {لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض}


مرحبا.اختى.روايتك.حلوه.وان.شاء.الله.تكون.وشها.حلو. عليكى

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 16-07-2015, 01:23 AM
صورة محمود الزهراني الرمزية
محمود الزهراني محمود الزهراني غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية {لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض}


طرح في قمة الروعه

يعطيك العافيه وما قصرتي

تشكرات كثيرات , أعجبني كثيراً

أستمري , بدايه موفقه

تقبلي مروري / محمود

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 16-07-2015, 04:33 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل

✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي


صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. عندي ملاحظات على روايتك عزيزتي لاتعتمدي على الحوار استخدمي السرد والوصف لمكان الحدث وللشخصيات

سارة بأي صفة تحضن حسين هل هي زوجته او مملك عليها ؟ ياليت ماكون روايتك معتمدة على تزيين الحرام بعين القارئ حتى لو الرواية خيالية لاتعتمدي احداث تنفر القارئ

وياليت تبتعدي عن الالفاظ الغير لائقة وتراعي الفئات العمرية للقراء

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 17-07-2015, 09:11 PM
زهره العذاب زهره العذاب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي


مشكورين على تفآعلكم وهذا الشيء راح
يشجعني على الأستمرار في الروايه

اماااا من ناحيةة الي قالت اراعي الفئات العمريه
فالروايه جريئه وكلهااا خيال
يعني مااقدر اغيرهااا واعتذر واذا لهذي الدرجه مو عاجبكم الأسلوب في الروايه
ماافي مشكلهه اقفلهاااا وسلامتكمممم والرأي لكم#


سارا
تشعر بالملل تحاول الحديث مع الموجودين ولكن لااحد يفهم عليهاا سوى حسين والخادمه ميري
طالعت سارا من الشباك وشافت اطفال صغار يلعبون بالدرجات
انبسطت وقررت تطلع تلعبهم لان الملل ذابحهاا
فتحت الباب وطلعت وشافت رجال كبير مار وهو يطالع فيها مستغرب
رفعت يدها وهي تقول
هاي بس هو مشى وهو يقول استغفرالله
قربت من الأطفال
سارا :مرحباء ماذا تفعلون
مافهموا عليهاا واحد منهم كان عمره12
قال لها تغطي ي بنت مايصير كذا عاد
سارا:هل تريدون أن اسوق دراجة أحدكم
وهم قاعدين يضحكون عليهاا وعلى كلامها الي مايفهمونه!!
كانت ميري جايه ببعض الأغراض للمطبخ
وشافتهاا صرخت. لان آبو محمد نبهاا لأتخليها تطلع"
راحت لعندها
ميري:ياالإهي ماذا تفعلين
سارا:اوه ميري هيا ترجمي لي ماذا يقولون
ميري :ارجوك أن تدخلي إلى المنزل لايجب أن تخرجي
سارا رفضت ماقدرت تتقبل انها تتحكم فيها
دخلت ميري تنادي آم محمد
ماما ماما
آم محمد؛وشفيك بسم الله
ميري؛سارا برى سارا برى
آم محمد:يالله سترك لاتكون طلعت بدون حجاب أخذت عباتها وطلعت تشوف طالعت الا وسارهه بلبسهااا القصير
تركض وتسحبها والعيال يضحكون عليهاا
سارا:أتركيني
ام محمد :حسبي عليك تبين الجيران يسبونا الحين ي قليلة الحيا
سارا مافاهمه شيء بس حست ان ام محمد معصبه
سارا:انتم بغيضون
جا حسين بجدته من المستشفى
الجده:وشفيكم أصواتكم طالعه للشارع
أم محمد:ذي البنت بس راح تفضحنا رجعوها لأمها
حسين:ليش وش صاير
أم محمد:طالعه كذا قاعده تلعب مع البزران بلبسها هذا
الجده : والله ماحبيتها من اول ماشفتهاا عاد وهي تبي تفضحنا الله يقلعهاا
بس عاد وش نسوي بنتنا ملزومين فيهاا الله يسامحك ياوليدي وش له تتزوج من أجنبيه!
حسين طالع يدوور لهاا شافها قاعدهه تتفرج على التلفزيون في الصاله
راح لعندها
حسين:ماذا فعلتي أيتها المجنونه
سارا:بعدم مبالاه وماذا فعلت
حسين:حسناً ايمكنكِ أن تتستري
سارا:بحق السماء اغرب عن وجهي
حسين:اتعلمين إنكِ بفعلك هذهِ الأمور تصبحين فتاه منحطه أخلاقياً
سارا:لم أفعل شيئاً
حسين:لقد خرجتي إلى الشارع
سارا:وماذا في ذلك
حسين:لاشيء لاشيء
وراح ًوهًو دمه فاير منهااا على طول أتصل بهدى أخته
حسين :هدى تكفين تعالي فهميها بالي يصير والي مايصير وجيبي لها ملابس مستورهه
هدى:البنت مسكينه مو عارفه شيء لاتقسون عليها تكفون
حسين:طيب تعالي انتي ويصير خير


هدى متزوجه وعندها ثلاث اولاد
مرتبطه كثير باهلها ماتفارقهم

محمد الأخ الاكبر عايش بالشرقيه ونادراً مايزورهم

حسين عايش عند اهله ويشتغل في شركة ابوه


مها البنت الصغيره بعد حسين
توها متزوجه ومسافره لشهر العسل مع زوجها



""
بعد يوم كامل من مكالمة حسين لاخته هدى

جات وجابت عيالها معاهاا

هدى تدخل :السلام عليكم
ام محمد :هلا بنيتي
حسين:تو مانور البيت
حسين:هلا بس اليوم جبت عيالي معليش ع الازعاج ههههههه
شلونك ياجده؟
الجده:بخير يابنتي دامني أشوفك

هدى :الاوين سارا
الجده:مدري وين راحت تلاقيها مع ميري
فاقعه كبدي ذي البنت
هدى:وليه وش مسويهه
الجده:الاقولي وش ماسوت
حسين يضحك على جدته
آم محمد أخذتها فرصه وقالت للجده
علشان تتحمدين على مها بنتي حمدلله
الجده:مهااا ماقول غير الله يعين زوجها عليهاا
آم محمد:والحين شوفوا وش ربي بلاكم فيه
هدى سحبت نفسها لعند سارا لقتها في المطبخ قاعده وميري تطبخ وتسولف لهاا

هدى:هاي
سارا:انتي لقد أتيتي
هدى:نعم
سارا:انني أشعر بملل كثير سئمت هذا المنزل !
هدى:لاعليك حبيبتي ستتعودين ولكن مارأيك أن نخرج للسوق ونشتري لكِ بعض الملابس
سارا:لابأس فلنخرج

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 18-07-2015, 07:37 PM
زهره العذاب زهره العذاب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي


آقنعت هدى سارا بصعوبه تحط عبايا
على كتفها وحجاب بس مارضت تحط لثمه" هدى ماصدقت ان سارا وافقت ع الحجاب

طلبت هدى من حسين يوديهم المول
حسين اول ماشاف سارا
قال لهاا
:تبدين كالفتيات السعوديات
سارا:انه واسع ساتعثر حتماً

بين الحجاب جمالها أكثر

هدى:والله ياحسين راح تلاقي صعوبه ب حياتنا

حسين:هه اكيد
هدى:وش رايك نخليها تتعلم عربي
حسين:بتسوين خير خصوصاً ان جدتي
تنقهر من كلامها الي ماتفهمه

سارا انقهرت انكم يتكلمون بلغتهم بالرغم ان كلهم يعرفون اآنقلش
سارا:ماذا تقولون
حسين:أخبرها أن جدتي لاتحبك
سارا:شعور متبادل
هدى:انها طيبه تريد من أحد ان يفهمها فقط
سارا:انها عجوز شريره
ضحكت عليها هدى لانهااا هي وحسين الوحيدين الي يحبون الجده وهي تحبهم كثير وتقول مآعيالي غير هدى وحسين

وصلوا المول نزلت سارا وهدى
نزل بسرعه حسين
ووقف سارا ومد لها نضارته
حسين:هيا عليكِ ان تلبسيها
سارا:باستغراب لماذا
حسين:لايجب أن يرى عينيكِ أحد
سارا:هل ستقول حرام
حسين:بابتسامه "نوعاً ما
خذتها منه وراحت

هدى :سارا هل ترين الجميع هنا يبدو بلباس متستر
سارا:اني لاستغرب هذا الزي الموحد!
هدى:انه الأسلام يأمرنا بذلك
سارا:نعم نعم الأسلام لقد أخبرني والدي الكثير عنه
هدى:سارا هل انتي مسلمه
سارا:نعم انني أعتنق الدين الأسلامي
هدى:وماذا تعرفين عنه
سارا:تبتسم وكأنها تذكرت شيء
لقد تعلمت من والدي الكثير عنه
هدى:الحديث طويل لذا سنأجلهُ لوقت اخر

أشترت لها تنآنير طويله وقمصان نفس الشيء أقنعتها انه بيكون لبسها كذا
لأنه حراام كذا تقول لهاا هدى
وترضى

سارا :اين زوجكِ لم اراه
هدى:هههههههه لايدخل إلى المنزل فقط يوصلني
سارا:حقاً انتم غريبون
هدى:مابعد شفتي شيء
سارا:ماذا قلتي
هدى :يجب ان تتعلمي اللغه العربيه
سارا:لااريد
هدى تضحك عليها وعلى شكلها وهي كل شوي تضبط العبايا

بعدمآآ خلصن دخلن كفتيريآآ
أتصلت هدى بحسين يجي

بعد نص سآآآعه وصل حسين
قاعد يدور لهم بعيونه"هدى أنتبهت له
هدى:سارا انظري انظري هناك شاب شديد الوسامه
سارا:ياإلاهي اين هو
طالعت ورى على طول وشافت حسين واقف
سارا انصدمت :تبآ لكِ انه اخاك
هدى تموت ضحككك عليهآآآ وهي الي صابتهآ خيبه

حسين جا لعندهم:السلام عليكم
هدى:وعليكم السلام
حسين :هاااه خلصتوا
هدى:يب يب
سارا استغربت هالكلمه البسيطه والغريبه
كررتهآآ يآب يآب
حسين:ارجوك لاتصبحي ببغاء يكرر الكلمات
سارا:بل سأتعلم اللغه العربيه
هدى:جيد لقد غيرتي رايك
سارا:لقد رأيت رجلآ ضخم الجسم يلاحقنا
ظننتهُ سيقوم بخطفنا هههههههه
حسين بغمزه :لماذا هل تعرضتي للخطف من قبل ؟
سارا:نعم مايقارب الأربع مرات!
هدى مبحلقه عيونها :يويلي شقاعدهه تقولين
حسين:وكم من طفل أنجبتي!؟
سارا:تسعهه اطفال في كل ملجاء يوجد هناك واحد
هدى:فهمت انهآآ تكذب وتجآري حسين بمزحه آآلثقيل"
هدى:يالكِ من قاسيه الأ تشتاقين لهم
حسين:انها تملك قلبآ قاسي
يعني مجردهه من الآمومهه هههههه
هدى:الأطفال رائعون جدآ
بالعربي
واه فديتتتت عيالي شحلاتهم
سارا: حسين الايوجد هنا ويسكي لقد بحثت عنه ولم اجده!
حسين:الله الله يالويسكي!
هدى:سارا ماذا ماذا تقولين
سارا:هههههههههههه انني أمزح فقط
كانت اول مره يشوفونها تضحك كذا حسين:اخبريني هل أنتي مدمنه عليه
هدى:استغفرك يااربي "
سارا:أتصدق انني لم اتذوقه في حياتي
حسين :هدى ودي اصدق بس مااقدر
هدى:ههههههه والله جد
سارا:حسنآ انا لم افهمكم ولكن تأكدوا بأنني صادقه
حسين:لااصدقكِ انتي كاذبه
سارا:لايهم انت تصدق انت
حسين:اخرسي
سارا:انت بغيض!
هدى:يالله عاد راح تتهاوشون خن نمشي
تلاقي عيالي مطفشين أمي

وصلوا للبيت هدى لقت امهآ منومه عيالها
وسارا اول ماوصلت رمت العبايا وطاحت ع اول كنبه تحس حالها تعبان
من كثر مادارت في المول
الجده تطآلع فيــها
الي يشوفك يقول انك تكرفين!
حسين أقـــبل محمل بالأغراض رماها فوق الكنب وقعد
الجده تكلمه تأخرت ياوليدي!"
حسين:ايه البنات ماخلصن سريع
سارا:حسين أرجوك اذهب بالاغراض إلى غرفتي
حسين:لا
سارا تقوم وماتأخذ اي شيء معاها
الجدهه:حسين وش قالت لك
حسين:تبيني اشيل اغراضها لغرفتها
الجده:تخسى وتعقب والله هذا الي ناقص
أجتمعوا للعشاء جات هدى وسارا
سارا كانت لابسه تنوره ضيقه وواسعه من تحت والبلوزه الأكمام واسعه طالع شكلهاا يهبل باللبس هذا كلهم طالعوا فيهاا
ابو محمد:هلا ببناااتي هلا والله
آم محمد:اعوذبالله اني هذي وحده من بناتي "

ابو محمد:ياام محمد ماله داعي هالكلام

هدى:هههههه الحمدلله انها ماتفهم عربي ً
سارا:انني أشعر بجوع شديد
حسين:هيا اجلسي وتناولي عشائك


تعشوا وبعد العشاء تفرقوا وهدى طلعت هي وعيالها مع زوجها

سارا نامت على طول

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 21-07-2015, 11:17 PM
زهره العذاب زهره العذاب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي


سارا نامت على طول




وحسين طلع ومارجع الا وهم قاعدين الصباح
حسين :السلام عليكم
الجده:وعليكم السلام كيف حالتهم ياوليدي
حسين:متأثرين يايمه
سارا تكلمت ...... قائله حسين هيا اخبرني اين قضيت ليلة البارحه
حسين:لن أخبركِ
سارا:هل كان موعد رائع
حسين:لااستطيع وصفه
سارا:ياإلاهي هل هي جميلهه
حسين شكله متعب مره ومعاد رد عليها
وراح من قدامهم
سارا انقهرت منه وراحت تتمتم
الجده:الله يضيق خاطرك ياسويره مدري وش قلتي لوليدي يومن خاطره ضاق اكثر
سارا:ماذا تقولين
الجده:ميري تعالي طيريها من وجهي
جات ميري
ميري:سارا هل من الممكن ان تساعديني في جلي الصحون
سارا:حسنآ يبدو أني سأصبح شغالهـ
في هذا المنزل
ميري:لاتقولين هكذا!!
سارا قامت من كثر الطفششش الي تحس فيه ......
بعدين جا وقت العشاء
كلهم مجتمعين الأ حسين
آبو محمد:حسين وينه ؟
آم محمد :والله طلع من ساعه
الجدهه:قليبي على وليدي ضايق حاله ع الي صار!!'
ساره ودها لوتفهم بس ماقدرت كل الي عرفته أسممم حسين ينذكر
تكلمت سارا :الايوجد لديكم فتيات!؟
ام محمد:وشتقولين؟
الجده:الله أعلم وش تقول خليها هي كذي
آبومحمد الي يفهم بعض بعض مو كلششش في الأنقلش
الا في بس تزوجن عسى الله يعوضك مثلهم
سارا قامت وماكملتت صحنهااااا
شغلت التيــفي وقعدت على فيلـم
بعد وقت سمعت صووت الباب أنفتح اهيي تتابع في الصاله الي تحتتتت
طالعت الا وذا حسين وصل
قرب للكراسي عندهاا
سارا:اهلآ لقد أتيت
حسين :نعم
سارا:ارجوك ان تشاهد معي هذا الفيلم انني اشعر بملل
حسين؛لااريد
سارا:لماذا انت كئيب الاترى انني فارقت اهلي ولازلت أبتسم باستمرار
حسين:انني متعب !
وراح وسكر عليهه وهو مو بس تعبان الامفطور قلبه وحزين
دقايق الا ودق باب غرفته
فتحهه لقاها قدامهه
حسين:انتي مُزعجه
سارا تبتسم وكأنه قال لها اهلآ
ارجوك دعني أدخل
حسين:باستغراب وليششششش
سارا:ماذا
حسين:لماذا تريدين الدخول
سارا:اريد ان اسهر معك ونتحدث
حسين:لالا يجوز لايصلح هذا الأمر!
سارا:تبآ لك فقط سنتحدث
حسين وانا فاهم عليك بس مايصير يالله روحي
سارا:لماذا تتحدث هكذا بحق السماء دعني أدخل انني شعر بملل
حسين:هل تريدين القط ساعطيك اياهه
سارا تضحك بشر
نعم نعم اُريده،،،،،،
حسين ماصدق على ربه رضت دخل وسحبه وعطاها وقفل بسرعه!

سارا اخذت القط وراحت فرحانهه لانه عطاها
دخلت وبهذلت القط واكلته بالغصب
سمع حسين صوته
وضحككك لانه اول مره يطلع صوته كذاا
ومبين تبهذل!

مرت الأيام وسارهه نفسسس الشيء بتموت من الملل وماتنبسط الابشوفة هدى
وتحس الكل ماهو بطايقهااااا
ومرهه كانت قاعده مع ميري
وقالت لها
سارا:ميري أشعر وكأن الجميع يكرهني هُنا
فجاه دخل حسين وقال افااااااا ماعاش الي يكرهك!؟
سارا:ماذا قلت
حسين:لاشيء
سارا:ارجوك دعنا نخرج ارجوك
حسين:حسنآ ولكن بشرط؟!
سارا مو مصدقه انه وافققققق هي دايماآ تترجاه بس مايرضى
ماهووو اعدك ان اقبل بهِ
حسين:تحطين لثمه مابي اخرج معك ووجهك مكشوف يشوفك احد من ربعي
سارا:لم افهم
حسين:ميري ارجوكِ فهميها وساعديها على ان تتجهز سريعِ

طلع للحوش وشغل السيارهه ينتظرها
وبعد وقت جات نزل اول ماشافها حاطه الشيله على كتوفها وماحتى حطت لثمه
!!
حسين:لماذا لاتتجبين ؟
سارا: حسنآ الأن
تحركوا
حسين:لقد طلبت منك أن تقومي بتغطية وجهك بالكامل''
سارا:هيا برب السماء ومالداعي لذلك
حسين:ارجوكِ سارا لااريد احد من اصدقائي ان يراك
سارا:ولكن كيف
حسين مايعرف بس قال طيب بوريك
توقفوا
اول مانزل قرب يبي يصلح لها اللثمه وهو يتذكر خواته شلون يسوونهاا
قرب ومد يده للشيله ع السريع كانت اول مرهه يكون قريب منها كذا!
سارا:انت وسيم للغايه'
حسين ارتبك وخجل ولم الشيله على وجهها بشكل يضحك
وابتعد
سارا:اه انها تخنقني
حسين:ارجوكِ تحملي
سارا:ساحاول
مروا من جنب بنايه كبيرهه وروعه شكلها ضخم مرهه
حسين:انظري انها شركة والدي
سارا:هل تعمل فيها؟
حسين:نعم
بعدين وقفوا في منتزهه كــــبير
حسين:هيا أنزلي
سارا نزلت ولحقته
ومسكت يدهه
حسين تخلص من يدها هو يدري الامر عندهم عااااادي!!!!
نزلت اللثمه معاد قدرت اصلآ ماقدرت تتكلم زين.....
استغربت لمن بعد يده بهالطريقه
بس ماقالت شيء
تمشوا بس هي كانت مكتفيه بالمطالعه في الاطفال وماتكلمت وهالشيء غريب
بعدين قعدوا في مكان في المنتزه بعيد من الضجه
سارا:اانني سعيدهه لاني أخرج برفقتك
حسين:ستكون المره الأولى والاخيرهه
سارا:لااااااااااا لاتقول هكذا ارجوك
حسين:انني أمزح فقط
سارا:لااريد العودهه إلى المنزل
حسين:لماذا
سارا:لااحب تلك العجوز انها تكرهني
حسين:انها لاتفهمكِ فقط
سارا:بل تكرهني انا ايضاآ لااُحبها
حسين:والبقيه!
سارا:والدك يبدو انه طيب ولكن والدتك انك ستغضب
حسين:وهل تكرهينهآآ!؟
سارا:لا لا اكرهاا ولكن هي من تكرهني
حسين يضحككك بسخريه:اظن الجميع يكرهكِ
سارا:تبآ لك انت تسخر مني ولكن والدتك لم ارتاح لهاآ
حسين:كُفي عن قول هذا
سارا:حسنآ هُدى تحبني اشعر بذلك
حسين:جيد انا ايضآ ارى ذلك
سارا:حسين
حسين:نعم
سارا:ارضكم لم تناسبنيي
حسين:وماهو الشيء الذي لم يناسبكِ،،،،،،،!
سارا:كُل شيء هـناُ لم يروقّ لي
هنا لااخرج هُنا أشعر وكأني في سجن
انني أشتاق لأمي'
حسين: عليك تقبل الحياه هُنا
سارا:اانني أحاول ولكنِ ساعود قريبآ
حسين ؛هيا دعينا نذهب لمطعم لنتعشاء وسنعود للمنزل
قآموا وسارا مسكت يده بنفس الحركه بس هو مابعدهآ مثل أول مرهه
سارا :بابتسامه ساحرهه:هل أعتبرهُ
موعـــــــد!؟
حسين أنصعق من كلامهآ
ماذا ماذاء!!!
سارا:كما سمعت
حسين:ااني أشفق على حالكِ في ذلك المنزل لذلك خرجنا
سارا:ولكنِي أعتبرهه موعد
حسين:انتي فتاهه غبيه
تعشوا وبعدها رجعوا البيت

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 23-07-2015, 09:30 PM
زهره العذاب زهره العذاب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي


في اليوم الثاني صحت سارا وطلعت ساعدت ميري في بعض الأشياء
وبعدما تغدوا كانوا كلهم قاعدين وشكلهم منتظرين شخص بس هي ماانتبهت ان في شخص راح يجي
كانت تتكلم هي وحسين ويسألها ليش غيرت رايها عن تعلم العربيه
وتقولهه انها ماتبي تتعلم شيء
سارا:انا لااريد ان افهم تلك العجوز ووالدتك الشريره
حسين:يضحك وهو يشوف جدتهه تطالع وكأنها تدري ان سارا تتكلم عنهاا
سارا:اتعلم مآيهمني هو أن تفهمني أنت
حسين:ستقابلين اشخاص جدد!
ماكمل كلامه الاودق الباب نط حسين وفتح كانت مها أخته دخلت وسلمت على أبوهآآ وآمهاا وجدتها
مهـا طالعت في سارا ومبين عندها علم بوجودهآآ
مها :إذآ انتي سارا!
سارا:ماتدري هي مين بس ابتسمت لها
وكآنها توحي لهآ بكلمة نعم
ام محمد: تكلم مها وين زوجك ماجا معك
مهآ:بسم الله اجيبه وتدخل هالاجنبيه تسلم عليه!
الجده:لاحشى بنتنآ ماتطلع على رجال أغراب تنرفزت الجدهه من كلامهآ والكل استغرب
مها:الله الله الي يسمعك يقول أهي متربيه هنا وتعرف الصح من الغلط
حسين:اقول مهآ وشفيك داخله محاربه!
أنحرجت من أخوها بس تكلمت على طول
مها:لا وش محاربه بس خايفه تسوي شيء يفشلنا!
الجدهه :لاالحمدلله راحوا الي يفشلونا عند ربعنآ
انقهرت مها بس شتسوي كذااا هي تدري جدتها ماتطيقهاا
سارا حست حده في كلامهم وراحت على المطبخ
سألت ميري
سارا:هيا اخبريني من تلك الفتاه؟
ميري :انها ابنتهم لقد تزوجت من فتره ليست بعيدهه"
سارا:تبآ لها لم ارتاح لها
فجاه الاصوت يقول هل ستقولين هي تكرهني ايضآ!@
سارا تضحك وتقول لحسين ربما
كانت قاعدهه على الطاوله اهو جا وقف قبالها
وقال لها :هل تعلمين بانها أختي الصغرى
سارا:هل ستقيم هُنا
حسين:فلتتفآهمي أنتي وهي قد تكون هناك صداقه بينكم
سارا:اتمنى ذلك
طلع حسين لما سمع صوت آم محمد جاي لهم
ميري تقرب من سارا:اوه سارا انها المره الاولى التي يدخل فيها السيد إلى هنا
سارا غير مباليه بشيء :وماذا يعني ميري................!؟!؟؟

دخلت آم محمد وقالت اهل زوج بنتي مها هنا يعني نبي عشاء مضبوط وراح يجيب كل الي ناقص حسين
سارا طلعت بسرعه وهي تشوفها تتآمر على ميري ،،،،

راحت على غرفتها وفتحت الشباك تحب تطالع في الشارع وفي المارين"
فجاه الاالباب انفتح كانت مها
سارا:اهلآ بكِ
مها:إلى ماذا تنظرين
سارا بإستغراب:لاشيء بالتحديد!
مها:سيأتي زوجي لاتخرجي من هُنا
سارا:وإلى متى!
مها:سأخبركِ
سارا:سأخرج متى شئت
مها:حسنآ لاتهميني
راحت مها وسارا مستغربه ليش مبينه الكراهه لها كذا فجاه
اتصلت فيها هدى وقالت لها انها راح تجي علشان تشوف اختها
بس سارا قررت ماتطلع ومو علشان كلامها بس علشانها ماتبي تشوفها

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 09-10-2015, 09:07 PM
زهره العذاب زهره العذاب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي


أتمنى من المنتدى حذف الروايه لاني لن اكملها

رواية لم تكوني عابره فقط كنتي لقلبي نبض/بقلمي

الوسوم
لقلبي , تكوني , رواية , عابره , نبض} , كنتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
كيف تكوني مثيرة في الفراش لصمتي روآيه الحياة الزوجية - الحمل - مشاكل الزواج - خاص بالمتزوجين 8 15-03-2015 03:49 AM

الساعة الآن +3: 08:48 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1