omnia magdy ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

روعة بليز كملى

أنّكِسَـآرْ ! ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

omnia magdy

ان شاء الله
انا بكتب بالبارت الثالث الحين


ودًي~

أنّكِسَـآرْ ! ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©



مدخل ~

آلُِلُِهـم إنڪ ترٍى مآ لُِآ نرٍى ،
وُ تعٍلُِم مآ لُِآ نعٍلُِم ،
فُأڪفُنآ شُرٍ مآفُي آلُِغيبَ ،
وُ إحٍفُظًنآ بَحٍفُظًڪ ..


البارت الثالث

ناضرتها باستغراب : رسم ؟ مني انا ؟
مريم بعدم اهتمام : اي شاف رسمك عندي وقال ابي ترسم لي
رسم اذا عندك وقت طبعا
تدخلت بينهم يارا وهي تقول : عن ايش تتكلمون من ورانا ؟
نور وهي تتفحص عيونهم : اعترفوا يلا
مريم : اقول بلا هبل لا تدخلون
سحر بغيظ : صار فيها اسرار ما لنا داعي اجل يلا بنات امشينا بنروح شكلنا اوف سايد هني
مريم : سحوروه جب ... هففف ضروري تعرفون ؟
البنات عدا ملك : اكيييد
مريم -_- : قيس شاف رسم ملك وانعجب فيه
ويبي رسمه منها وقال اي شي تامر في انا حاضر
سحر : اي عادي ما فيها شي ..
نور : ايش رايك ملك ؟
ملك بتفكير : اي عادي ..
وقامت وكملت : عن اذنكم بروح الحمام
يارا : بروح معك وقامت وكملت معاها
مريم بعد ما ابتعدت ملك : اقول لا يكون حرجتها ؟
نور : ما اعتقد ما فيها شي
مريم سكتت وتمت تناضر ملك من بعيد
سحر موجهه كلامها لنور : اففف بتخلص السنه بعد كم يوم
وبنصير بالمرحله الاخيره يا ويل حالي
نور بخوف : ايه والله صعبه هالمرحله
مريم بابتسامه : شدة وتزول ان شاء الله
البنات : امين

.................

دخلت للبيت وهي تعبانه من المشي طول الطريق رمت شنطتها وغيرت ملابسها وتسبحت بسرعه وتوجهت للصاله
شافت امها جالسه وحيده جلست جنبها وباستها من خدها
وقالت بحب : ب ايش يفكر الحلو ؟
انتبهت لها امها وقالت بارتباك واضح : ولا شي حبيبتي وشلونك اليوم بالمدرسه ؟
يارا بتفكير : الحمد لله .. سكتت شوي
وقالت وهي تناضر امها : اكيد ما في شي ؟
امها بهدوء : اكيد حبيبتي ويلا قومي معي نتغدا انا كملت طبخ
يارا بعدم اطمئنان: طيب ماشي ..
قامت امها قبلها
وهي تقول بنفسها " يا ربي وشلون افاتح معاها الموضوع"

يارا : بنت حبوبه وطيبه تحب الاكل لكن نحيفه كثير عمرها 18 مثل عمر البنات شعرها بني طويل وهي بيضا وعيونها تذبح عايشه وحيده مع امها بعد ما توفى ابوها في حادث

ام يارا : امرأة حنونه وتشتغل بصالون خاص فيها مهتمه بنفسها وعمرها 39 سنه لكن يبين عليها اصغر لانها مهتمه بنفسها ..

...................
9:30 م
عبدالله بتفكير : مممم ارسميني !
ملك وهي تناضره باهتمام : والله فكره يسلمو عبودي خلاص بارسمك
عبدالله : لكن الرسمه لي
ملك باعتراض: لا مو لك لصديقتي تبي وحده انت برسمك
مره ثانيه وبعطيك الرسمه
عبدالله : طيب ماشي الحين بروح عندي واجبات
ملك : طيب حبيبي اي شي تحتاج انا موجودة باساعدك
عبدالله : تسلمين قلبي
تركها عبدالله وهي جلست فتحت كتابها وبدات تقره شافت ورقه
في كتابها عقدت حواجبها باستغراب ومسكت الورقه
وقراتها كانت قصيده قراتها ملك باهتمام وعجبتها القصيده
قلبت الورقه وشافت مكتوب اسم قيس وتحته توقيع حلو ومرتب
ملك بنفسها " اكيد مريم الهبله نسيت الورقه بكتابي لكن شعره حلو والله "
وفجأة ابتسمت وخطرت ببالها فكره وما كانت تدري
ان هالفكره بتغير حياتها 180 درجه !!
مسكت جوالها واتصلت وجاها الرد بعد وقت قليل : هلا مريوم
مريم : هلا ملوكه اخبارك ؟
ملك : تمام دامك تمام وانتي
مريم: تمامووو قلبي
ملك : اقول مريم
مريم : قولي حبي
ملك : ممم انا بارسم لولد خالتك بس بشرط
مريم : امري ايش هو الشرط؟
ملك : ابي مقابل رسمي قصيده وما ابيها من القديم ابي يكتبها لي انا لانك نسيتي القصيده بكتابي وقريتها الحين وعجبتني
مريم : مممم طيب انا ما عندي اعتراض بقوله وبشوف ..
ملك : اوك ما برسم الا لما تردي لي الجواب
مريم : طيب ماشي ..
واستمروا يتكلمون بامور الدراسه ويتقربون من بعض اكثر

نتركهم ونروح لمكان ثاني ..
جالس ماسك راسه بتعب
وبتفكير رفع راسه وقال بحزم : خلاص انا بترك الدراسه
رفع نضره عن جواله وقال : ليش؟
قيس بعصبيه : يا اخي ما احبها ما ادانيها اكرهها ...
همام وهو يقرب من اخوه : خلاص قيس لا تتعب نفسك اتركها وبنشوف لك وظيفة أن شاء الله ...
تأفف بتعب مسك جواله وقام
همام باستغراب : وين ؟
قيس بتعب : بروح انام تعبان
همام : طيب تصبح ع خير
قيس : اجمعين
خرج قيس من المجلس وتوجه لغرفة نومه
وفي الطريق شاف امه ناضرته باهتمام وتقربت منه
وحضنت وجهه بكفوفها وقالت بخوف : شفيك حبيبي شكلك تعبان ؟
قيس بابتسامة صفرا : ما في شي يالغاليه لا تشغلين بالك بس تعب شوي
امه بخوف : بناخذك المستشفى؟ ايش يوجعك ؟
قيس : لا امي ما يوجعني شي بس ابي راحه ابي انام
امه بعدم ارتياح : طيب حبيبي واذا حسيت انك مو تمام
اتصل فيني بناخذك المستشفى
قيس وهو يبوس راسها : ان شاء الله عن اذنك بروح انام تصبحين ع خير
امه بحب : وانت من اهله حبيبي

................

جلس بتعب ع كرسي من المطعم واخرج من جيبه بعض الحبوب
وتناولها دفعه وحده غمض عيونه بالم
وسند راسه ع طاولة الاكل الي ما اكل منها شي ...
انتبهت نور لهالشخص وهي بين الزباين
وبعد 15 دقيقه تقريبا ناضرته وفتحت عيونها بصدمه
وهي تشوفه ع نفس الحاله وبعض الزباين يناضروه باستغراب تركت المنيو من يدها
وتوجهت صوبه وبدات تناديه
بصوت خافت : استاذ .. أستاذ انت بخير ؟
شعرت بخوف ورفعت راسها شافت الكل
يناضرها لمست ضهره بايد ترتجف
وهي تناديه : استاذ ؟
وبعد محاولات عديده فشلت وتقربوا بعض الناس
الي كانو جالسين وحاولو يصحونه لكن بدون جدوى
دخل وهو يناضر ساعته رفع راسه
وشاف الكل متجمع حول احدى الطاولات
ويصارخون طاح قلبه بين رجوله
وركض بسرعه ودف بعض الأشخاص حتى يدخل فتح عيونه
وتنفس بارتياح لانه فكر ابوه صار له شي ناضرها بخوف
وهو يشوف عيونها مدمعه وواقفه وترتجف اقترب من الشخص
الي كان بالارض بعد ما انزلوه الناس
افسحو الناس لوسام المجال وأقترب بسرعه
وحط اصبعين ع رقبة الشخص
وقال بغضب وهو يصارخ : نادوا الاسعاف فورا لكم ساعه ايش كنتم تساوون ؟
حط ايديه ع صدر الشخص وصار يحرك ايدينه ع صدره بقوه ..
لكن دون فايده ...
حاول تنفس صناعي والشخص نفس الوضع
في هالاثناء وصلت الإسعاف وخذوا هالشخص
من المكان وسط تساؤل وحيرة الناس والبعض
خرج من المطعم خوفا رجع كل شي لحاله الطبيعي ..

خرج من دورة المياه ( اكرمكم الله ) وصار يبحث عنها
دخل لقاها في المطبخ وهي تناضر الفراغ ووجها شاحب ...
قلبه صار طبول وتقرب منها بسرعه وجلس ع الارض امامها
وهي جالسه ع الكرسي مسك ايدينها بتردد انتبهت له وناضرت عيونه ودمعت من جديد قال بحزن وبسرعه : لا لا ...
ورفع ايدينه ومسح دموعها
وحضن ووجها بكفوفه وقال : هالعيون حرام يبكون ..ايش ذنبك انتي ؟ ليش هالبكي ؟
نزلت عيونها بخجل وحزن : بيموت ؟؟؟
سحب وسام ايدينه ورفع راسها من ذقنها بطرف اصبعه : ليش تقولين هالكلام نونه ؟
طيب حتى لو مات انتي ايش ذنبك ؟ الله كاتب هالشي يصير وما لازم نعترض عليه
نور وهي تناضره وعيونها كلها دموع : ونعم بالله لكن هو لسه شاب شفت وجهه حيل مقهور وتعبان انا اول مرة بشوف شخص يموت قدام عيني
حزن وسام عليها وع براءتها وفجأة ....
حضنها بقوه ..!
نور وهي تفتح عيونها بصدمه : !!!!!!!!!!!!!!!!

...........................

يوم جديد يطل ع ابطال قصتنا ...
وكل واحد فيهم مشغول بهم له او فرح =)

11:00 ص
رن الجوال وهو نايم في سابع نومه مسك الجوال
بعد ما زعجه واعطاه رفض دون ما يناضر المتصل
لكن الجوال ضل يرن مسك الجوال مره ثانيه
ورد وعيونه مغمضه وبصوت ناعس : الووو من ؟
: قيس وجع لهالحزه نايم ؟؟؟ قوم صار الضهر
قيس بنفس الصوت والنبره : اقول مريموه مالي نفس لك والنفسيه زفت اتركيني انام
مريم باهتمام : ايش صاير قيس ؟ فيك شي ؟ خالتي فيها شي ؟
قيس بدون مقدمات : بترك الدراسه
مريم : هفففف خرعتني عمى حسبت صاير شي
قيس وهو يفتح : اقول الحق علي انا بشكي لك انتي ووجهك
مريم : قيوسي هالشي متوقع المفروض ما تزعل
قيس بملل : خلاص اتركينا من هالسيره ايش عندك متصله من الصبح ؟
مريم : اي صبح يالدب قصدك الضهر المهم عندي موضوع معاك بتمرنا ؟
قيس : موضوع بخصوص ايش ؟
مريم : بخصوص الرسم
قيس : حسبت شي مهم ما اقدر امر بروح مع سلطان مشوار صغير
مريم : مممم طيب بقولك صديقتي تبي قصيده مقابل ترسم لك رسمه
قيس : اي ماشي عطيها اي قصيده من الي عندك
مريم : لا لا هي تبي تكتبها الحين حصريا
قيس : اها فهمت طيب موافق خليها ترسم لي وانا بكتب لها وحده اليوم اذا عندي وقت
مريم : اوك ماشي بقول لها
قيس : الحين عشان هالكلمتين تبيني امركم ؟
مريم وهي تكشر : مالت عليك الحق علي قلت اسوي له غده
قيس : ههههه فديت قلبك والله
مريم : اقول لا تتغزل بقول لسيف
قيس : ﻻ يرحم امك بيقتلني
مريم : هههه امزح يلا انا بروح اغير ملابسي واروح لها
قيس باهتمام : لمين ؟
مريم : لصديقتي
قيس : صاحبة الرسم ؟
مريم : اي هي
قيس: اقول هي ايش اسمها ؟
مريم : ملك .. اقول بتطلع لها جواز ولا ايش ؟ خلاص بروح تأخرني كذا
قيس " اسمها حلو يا ترى ملك هي صحيح ولا العكس ؟؟!" : طيب الله معك
سكر منها وقام شاف الغرفه محيوسه تأفف بملل واتجه للحمام ....
...........................









ودًي~

رذاذ المـطر ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©


المشاركة الأساسية كتبها Lola Davinci اقتباس :
فديتج يا روحي نورتي
بصراحه اغلبية المتابعين للروايات من الخليج
وما رح استفاد شي اذا سويتها بالعراقي
لهجتنا وانتي تعرفين بيها ههههه
الكلام خليجي لكن مجتمع الروايه عراقي :)
مرورج فرحني كبد عمري
تحياتي
اوك براحتج
بس اني وانتي وغيرنا من القارئات العراقيات هم ببداية قرايتنا للروايات الخليجيه هم ما جنت افهم اهوااي كلمات ومن كثرة الروايات الي قريتهه فهمت معاني هاي الكلمات وتعودت عليهه
وبالعكس راح تستفادين وتعلمينهم ع لهجتنه.../(الحلوهـ)
ههههههههههههههه بس حلوهـ وماكو احله منهه
ومثل (ابراء حتى تثبت ادانتهم)الررواية عراقيه بس من الروايات الناجحات جدا وحصلت اهواي متابعين
ههههههههههه فديتج كبد حياتي
والرواية شكاكيه حؤؤبي

ومثل ماكتلج اول مرهـ
تبقين انتي الكاتبه وحرهـ بروايتج وهاي وجهة نظري فقط لا غير

ودي

رذاذ المـطر

أنّكِسَـآرْ ! ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

اخي حذف الملف بالغلط
وراح تعبي كله ع الفاضي اهيء اهيء
ارجو اقفال الرواية =(


ودًي~

i won’t ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

لاااااااااااااااااااااااا

ليششش اعجبتني الروايهه حرااااامم








*

لامــارا ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

أختي ارجعي اكتبي روايتك حلوة

بعدين في طرق استرجاع الملفات

ننتظرك

أنّكِسَـآرْ ! ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

لامـــــارا

كلامك شجعني بصراحه
ودورت ع برامج ارجاع الملفات ما لقيت =(
لكني بكتب الروايه مره ثانيه ^^
للحين اتذكر ..
اتاخر شوي بس اهم شي بكملها
يسلمووو يالغلا =)
نورتي ^^


ودًي~

لامــارا ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

االه يوفقك إن شاء الله ليش تحبطي من أول مشكلة

تابعي يا قلبي واحنا معك

واحتفظي باللي تكتبي بفلاش ممري

احتياط

أنّكِسَـآرْ ! ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

البــــــــــارت الرابــــــــــــــع

مدخل ~
ﻫﻲ " ﺿﻴﻘﺔ ﺻﺪﺭ ؟!
ﻭﻵ ﺿﻴﻘﺔ ﺍﻟﺨﺎﻃﺮ ؟
ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻣﺪﺭﻱ ﻟﻜﻨﻬﺄ ﺿﻴﻘﻪ ﻓﻲ ﺿﻴﻘﻪ "!!




مستلقي ع سريره ويكلمها بصوت خافت وحنون ويسمعها كلمات الحب والغزل
هي مختلفه عن كل البنات الي عرفهم .. ما يعرف ليه ؟ يحس انه بيحبها وهالشيء يرعبه !!
: اقول حبيبتي ..
صوت ناعم : قول حياتي
احمد : انتي الحين اي مرحله ؟
روان : مرحله اولى قسم اللغة العربيه
احمد وهو يكشر : الحين ما لقيتي غير هالقسم ؟
روان : احب اللغه العربيه والادب والشعر
احمد : ما احب هالخرابيط .. اصلا ما احب الدراسه ..
روان بتردد : احمد انت صار لك كم تارك الدراسه ؟
احمد : صار سنتين .. ليش ؟
روان : طيب ما فكرت ترجع وتكمل دراستك ؟
احمد وهو متضايق من الموضوع : لا ما فكرت بعدين انا اشتغل الحين مو فاضي ..
"احمد يشتغل مع صديقه في شركه صغيرة لبيع وشراء المواد الالكترونيه "
روان بارتباك : طيب حبيبي ع راحتك اسفه
احمد وهو يعود لصوته الحنون : لا تعتذري يا قلبي ما صار شي
روان : اوك لازم اروح الحين لان عندي محاضره
احمد : طيب انا بعد اروح اشوف فارس يبيني بموضوع انتبهي لنفسك
ولما تخلص المحاضره اتصلي ع احد من عائلتك يوصلك لا تركبي لحالك مع السواق
روان وهي فرحانه باهتمامه : طيب حبيبي باي
احمد : باي يا حبي
سكر منها وهو يناظر الموبايل لثواني وقلبه مو معتدله نبضاته رفع يده ووضعها ع قلبه
وقال بخوف "يا ربي شفيني كأني اول مره اكلم بنت !!"
قام من سريره وغير ملابسه وخذ مفاتيحه ونزل تحت متوجه لبيت صديقه فارس ..
شافها بطريقه وهي طالعه وقال بقرف : وين ؟!
ملك بملل : يعني لابسه مريولي وحجابي وشنطتي معاي وين برأيك ؟
" الدوام نصف الاسبوع مسائي والنصف الاخر صباحي في العراق =)"
احمد : اركبي معاي اوصلك .
ملك فتحت عيونها بتعجب : انت ؟ توصلني انا ؟؟؟
احمد بارتباك : وشفيها ؟ اول مره اوصلك يعني ؟
ملك وهي تناضره بنص عين وفاهمه قصده : طيب بس بمر ع صديقتي عشان تروح معي ..
احمد بابتسامه : طيب يلا قدامي
مشت ملك وهي ضايقه من تصرفاته الطايشه وركبت ورا
احمد جلس بمكان السايق وقال بغصب : اجلسي جنبي انا مو سواقك
ملك نزلت وهي تتأفف وجلست جنبه ..
احمد : وين بيت صديقتك ؟
ملك : قريب مو بعيد على طريق المدرسه
احمد بهدوء غريب : طيب

نزلت بعجله وهي تلبس ساعتها وتركض على السلم دق جوالها
وناضرت الاسم وردت بصخب : خلصت الحين انزل انتضريني بليز
ملك : شوي شوي مريوم احمد بيوصلنا بس عجلي شوي بليز ..
وبصوت خافت : بيموتني يلا لنا ساعه ناطرين
مريم وهي تكشر : طيب .. طيب
سكرته وهي تقول بنفسها " نزل عليه الوحي اليوم بيوصلنا .. كريه "
نزلت وخذت شنطتها ولبست نضارتها وطلعت شافت السياره واقفه
اتجهت نحوها وصعدت وسلمت بهدوء : السلام عليكم
احمد وملك : وعليكم السلام
ملك وهي تلتفت عليها : تأخرتي يا مال العمى
مريم باحراج من احمد وبهمس لملك : بالمدرسه اوريك شغلك
تكلم احمد وهي يبتسم و يناظر مريم بالمرايه بوقاحه : ما صار شي
ناضرته ملك بنص عين ومريم التفتت وهي تشتمه بداخلها

......................

واقفه وسرحانه في القدر الي امامها ومو منتبهه هي ايش تطبخ اصلا !!
سمعت صوت موبايلها يرن وطت النار ع القدر وتوجهت للغرفه المجاورة ناضرت الاسم
وردت بهدوء عكس داخلها : الوو
الطرف الاخر بغضب : الوقت تأخر ولي ساعه ناطرتك وين حضرتك ؟
نور : اولا لا تصارخين .. ثانيا ما اروح اليوم للمدرسه
سحر بصوت اعلى : نعـــــــــــــم ؟؟؟! وليش ما قلتي لي ؟ ارسلي مسج ع الاقل !
بتجلطيني انتي الحين
نور بضيق : مالي نفس اتخانق معاكِ الحين باي
وسكرت الموبايل دون ان تسمع رد سحر ناضرت الموبايل وشافت مكالماته العديده
ورسائله الي وصلت فوق الـ20 يترجاها ترد عليه
رجعت الموبايل ع الطاوله ومسحت دمعه يتيمه نزلت من عينها
وقلبها يخفق بقوة من الي صار .. وبنفسها
" يا رب سامحني يا رب استغفر الله يا رب اغفر لي يا رب "
وصارت تبكي وتمسح دموعها بكم ثوبها ..
دخل للبيت معصب واتجه نحوها حتى يطلع حرته فيها مسكها من شعرها
وقال بغضب : وين الفلوس ؟؟!!
تألمت نور بشدةة وقالت بألم وهي تبكي : اليوم يسلمني الراتب والله
تركها ابوها ودفها ع الارض وقال بتحذير : اليوم .. اليوم يا نور وان ما جيتي
ومعك الفلوس بدفنك هني مفهوم ؟!
نور بنحيب وهي ماسكه ضهرها : مـ..ـفهـ..ـوم
ابو نور : ويلا ابي سم اكل جوعان
هزت راسها نور بتعب وهو توجه للغرفه الثانيه غطت نور وجهها
بكفوفها وبكت بقوة وهي تتألم والمها الداخلي كان اكبر !!
....................

: ما تبي تقول لي ايش فيك ؟
التفت بملل وقال بتهرب : يبه قلت لك ما صاير شي
الاب بهم : يا ابني من امس وانت مو على بعضك حتى ما نمت شفيك ؟
وسام وهو يناضر ابوه وبابتسامه شاحبه : لا تخاف ما صاير شي ريح نفسك
ابو وسام وهو يهز رأسه بعدم اقتناع : طيب بروح الحين للمطعم
مو ناوي تروح للجامعه اليوم ؟
وسام بكذب : لا ما عندي محاضرات اليوم بروح معاك .
ابو وسام : طيب غير ملابسك وتعال معاي احسن بعد لان نور اليوم مسائي دوامها
لذلك تتأخر شوي
وسام "يا رب اشوفها اليوم انا شسويت يا رب سامحني" : طيب الحين بلحقك
طلع ابوه وهو يفكر بسبب تغير ابنه المفاجئ ونزل لتحت اما وسام توجه للحمام واخذ ملابسه معاه

..................

جلست بتعب على احدى الصخرات الكبيره الموجوده في ساحة المدرسة : هلكت والله
ملك بابتسامه : بعد درسين ما ظل شي تحملي يارا =)
يارا وهي سرحانه : ابي اروح البيت امي مو طبيعيه من امس لازم اعرف شفيها
مريم باهتمام : شفيها يعني ؟؟ مريضه ؟
يارا : لا لا .. لكني احسها تبي تقول لي شي ومتردده مدري كل شوي تسرح فيني وساكته
وما تتكلم وساعات تجي لعندي وتبي تقول شي وتسكت ولما اسالها تقول لا بس احاتي
السنه القادمة لانها اخيره وخايفه عليك
ملك : لا تشيلي هم .. ان شاء الله ما صاير شي
الكل : امين ..
مريم وهي تلتفت لسحر : انتي شفيك ؟ نفسيتك زفت اليوم ؟
كله بسبب نور لانها ما جات اليوم ؟ لنا الله
ملك : هههههه اي والله الظاهر حنه مالنا قيمة
سحر : جب انتي الثانيه .. ابي اشوف مين يتكلم معاها مره ثانيه
يارا : لا تعصبي منها يمكن صرخت بوجهك عشان ضرف تمر فيه
او صاير شي معاها بالبيت
ملك : كلام يارا صحيح لا تظلميها
سحر بضيق : هذا الي قاهرني .. خايفه يكون صاير شي معاها وما تبي تقول لي
هي ما تخبي عني شي
مريم : خلاص لما تروق تلاقيها هي تحكيلك لا تشيلين هم
سحر بتفكير : ان شاء الله خير ..
ملك : مريوم تراني رسمت لابن خالتك ..
مريم بتعجب : يا كلبه امس قلتِ لي انك تبين قصيدة عشان ترسمين ؟!!!
ملك : ههههه انا رسمتها من اول يوم قلتِ لي فيه لاني كنت فاضيه بس
ما في شي دون مقابل "وهي تحرك حواجبها وتضحك "
مريم وهي تكشر : مآآلت بس .. بخيله
سحر : عن ايش تتكلمون بالضبط ؟
مريم : هاذي مـ.......
ما كملت كلامها لان ملك دفتها ع خفيف بمعنى "لا تقولي لاحد"
سحر وهي تضيق عيونها : ايه .. كملي وشو ؟
مريم وهي تشتت نظرها وبارتباك : ولا شي بس ملك كانت تمزح عشان فلوس
مقابل الرسم وضحكت بتوتر
يارا بابتسامه : ايه ملك والله فكره ارسمي وانا اجمع لك الفلوس ونشتري فيها اكل
ملك : انتي كل همك الاكل ؟!
مريم : ههههه هي اهم شي عندها الاكل لكن الي ذابحني وين يروح ؟
ولا كأنها تاكل !!
يارا وهي تكشر : قل اعوذ برب الفلق
سحر : ههههه لا تحسديها مريوم
واستمروا بالضحك ع يارا والمزح معاها وهي كل مره اطنقر وتسكت

...................

قال بغضب : انت متى تعقل ؟ تبي تجلطني ؟ لمتى وانا اصرف عليك ؟
والحين تبي تترك المدرسه ؟؟
: يا يبه افهمني انا ما اداني الدراسه ولا هي تدانيني
ابوه وبصوت اعلى : وانا اخذ رايك ؟؟! من الحين اقولك ان تركت المدرسه
تروح تشتغل بسرعه وماني ملزوم فيك ..
الام تدخلت وتحاول تهدئة الوضع : اهدا ياابو سلطان والي تبي يصير ارحم نفسك
الحين ضغطك ينزل صل ع النبي
جلس ابو سلطان بغضب : عليه الصلاة والسلام .. التفت ع ولده وقال بتحذير : الي عندي قلته تبي
تترك الدراسه اتركها بس جلسه في البيت ما فيه ابيك تشتغل
قيس بهدوء : حاضر طال عمرك انت تامر
ابو سلطان بعد ان هدأ شوي : طيب الحين انقلع من قدامي
طلع وهو متضايق من اسلوب ابوه معاه ولحقته امه
التفت لابوه وقال : يبه شوي شوي مع قيس هو ماهو صغير وتتكلم معاه كذا
ابو سلطان : سلطان انت لا تدخل .. ابيه يعتمد ع حاله مو يجلس يترك المدرسه
وانا اصرف عليه لا شغل لا مشغله
سكت سلطان امام غضب ابوه واحتراماً له ..

:يمه الله يخليك اتركيني بحالي
ام سلطان بحنان : لا تعصب حبيبي هو يبي مصلحتك
قيس : يبي مصلحتي صحيح بس مو يصارخ علي انا ماني بزر
ام سلطان : ما علي .. تحمل فديتك صل ع النبي
قيس يتنهد : عليه افضل الصلاة والسلام .. بصعد لغرفتي
ام سلطان : يا حبيبي ما تبي تاكل ؟
قيس وهو يصعد السلم : مو مشتهي شي
هزت راسها باسف ع حال ولدها وتوجهت للمطبخ
دخل لغرفته وسكر الباب بعصبيه وجلس ع سريره ومسك راسه وعيونه
محمره قام من سريره وتوجه لمكتبه واخذ ورقه وقلم وبدأ يصب كامل غضبه في ورقته !!

............................

رجع ع ورا وتنهد وهو يضع يده ع بطنه بعد ما انتهى من الاكل
صرخ بصوت عالي : نور .. نــــــور
جات تركض وهي تحاول ما تبين انها كانت تبكي : سم يبه ..
ناضرها بارتياب وقال : شفيك ؟
نزلت راسها وقالت : ما فيني شي
ابو نور : طيب خذي الصحون من هني انا خلصت الحمدلله
الا صحيح ليش ما رحتي للمدرسه اليوم ؟
نور بارتباك : ما عندنا شي مهم .. وقلت اروح للمطعم مبكر شوي
"وهي بنفسها تتمنى ما تعتب للمطعم مره ثانيه"
ابو نور بتفحص : طيب ماشي امشي من وجهي والراتب اليوم ابيه عندي
نور وهي تستدير ودمعه طاحت ع خدها : ان شاء الله يبه
توجهت عند الطبخ وحطت كفوفها ع فمها تحاول تمنع شهقاتها
"ما ابي اروح ما ابي .. يا ربي ب أي وجه اروح ؟ يا رب ما يكون موجود يا رب ...
ليش عملت كذا يا وسام كنت احترمك كثير .. حسبي الله ونعم الوكيل "

......................

كان نايم في السرير والاجهزة منتشره من حوله والمغذي متصل في ايده
وشخصين يناضرونه ويتناقشون .. : الحين ما عرفت مين هو ؟
: لا فتشت ملابسه مو معاه اي بطاقة او اي شي يدل على هويته لكن هو قبل فتره مو طويله
تعرض لحادث او ضربه وهالشي واضح بكدمات في جسمه وضربه في رأسه !
التفتت للدكتور الي جنبها بصدمه : مسكين !! غريب هالانسان طيب حالته كيفها ؟!
الدكتور : الحمدلله نقذناه لكن دخل بغيبوبه بسبب صدمة عصبيه وان شاء الله يستيقظ
ونعرف مين هو لا تشغلين بالك هدى
هدى : طيب سؤال اخير
ابتسم الدكتور على فضولها وقال : اسألي
هدى وهي تناضر المريض : مين الي وصله هنا ؟!
الدكتور : كان في مطعم وحاول الانتحار والي بالمطعم اتصلو في الاسعاف
هدى : اهااا ز...........
التفتت ع الدكتور ولقته ماشي وتاركها لان يعرفها ما تتعب من اسألتها
ابتسمت وعادت تناضر المريض واثار التعب واضحه ع وجهه
" يا ترى مين انت ؟ واضح حكايتك طويله !"

.................

انتهى البـــــارت
اتمنى ما يكون قصير
واسفه لكن انا اكتب الروايه من البدايه
السموحه ^^
في حفظ الرحمن .. =)



ودًي~

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1