اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
الإشعارات
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 16-08-2015, 03:08 PM
صورة فلسطين :") الرمزية
فلسطين :") فلسطين :") غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


جااري القراءة







.

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 16-08-2015, 05:20 PM
صورة فلسطين :") الرمزية
فلسطين :") فلسطين :") غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


سلاام
بارت روعه يجنن ومتحمسه كتير لاعرف قصة غرام
ونصدمت انو مريم وغرام وفطيم تهاوشو والله عبالي وانا اقرا انك ملخبطه بالاسم

استناااكي باقرب وقت

استمري يالغلا
تحياتي لك
جواان

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 16-08-2015, 05:45 PM
صورة دلوعه بس رجه الرمزية
دلوعه بس رجه دلوعه بس رجه غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها جنووبيه الاصلل مشاهدة المشاركة
الحين انا متاكدهه ميه بالميه ان غرامم توامم غلا واخت هاني <<<<<<<<<<< صفقوا لهاااا يبغالها هديه






..
هههههههه شكرا ع ردك حبي ..
ودي ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 16-08-2015, 05:46 PM
صورة دلوعه بس رجه الرمزية
دلوعه بس رجه دلوعه بس رجه غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دلوعه بس مخبوله مشاهدة المشاركة
سلاام
بارت روعه يجنن ومتحمسه كتير لاعرف قصة غرام
ونصدمت انو مريم وغرام وفطيم تهاوشو والله عبالي وانا اقرا انك ملخبطه بالاسم

استناااكي باقرب وقت

استمري يالغلا
تحياتي لك
جواان

وعليكم السلام ..
انتي الأروع ي قلبي بردك ..
ودي..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 17-08-2015, 12:08 AM
صورة تماراx الرمزية
تماراx تماراx غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


البارت بيعئد عن جد تسلمي
طبعا غروم وميمي وفطيم تضاربوا عشان الاجازه
وغروم توئم غلا بس مين الي بيتحرك عشان يكشفون الحقيقه اكثر حاجه متحمسه اقراها
ودي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 17-08-2015, 11:13 AM
صورة دلوعه بس رجه الرمزية
دلوعه بس رجه دلوعه بس رجه غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سَيَدَرَاَ مشاهدة المشاركة
البارت بيعئد عن جد تسلمي
طبعا غروم وميمي وفطيم تضاربوا عشان الاجازه
وغروم توئم غلا بس مين الي بيتحرك عشان يكشفون الحقيقه اكثر حاجه متحمسه اقراها
ودي
تسلمي ي قميل ..
شكرا ي قلبي ع ردك و توقعاتك ..
ودي..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 22-08-2015, 05:03 PM
صورة دلوعه بس رجه الرمزية
دلوعه بس رجه دلوعه بس رجه غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


مراححببب ..
• اول شي حبيت اقولكم انو حذفت الانستقرام من عندي لظروف خاصة وكذا ..
• ثاني شي مواعيد البارتات حيكون كل سبت بإذن الله ..
• ثالث شي غير مرحب بالأصنام اثبتوا وجدوكم بـ { رد } او { توقع } جد جد ابغى تفاعل ابغى ردود و دعم جد ما ابغى احد من خلف الكواليس ..
• قراءة ممتعة للجميع ..


البـــ[5]ـــارت

المرشدة: فاطمه خلااااااااااااااص
مريم: انقلعي يا حـ××× يا سـ××××
المديرة سكرت فم مريم وسحبوهم للإدارة والكل منصدم
المديرة جلست خلف مكتبها: دحين تفهموني السالفة
مريم: لا في سالفة ولا حاجه جهزي ملفي اليوم بكرا بمرك و اخده
المديرة وقفت: ايش دا الكلام يا مريم
مريم: اللي سمعتيه مالي قعده بمدرسة فيها هادي الاشكال
غرام: لاااا حاشاااك
المديرة: انتي انجبي
مريم: سمعيتني ملفي جهزيه
المديرة: افصلهم هما بس خليك انتي و قولو لي ايش اللي صاير
المرشدة: مو عدل لازم نعرف ايش صاير
فاطمة: هواش بينا و خلصنا
المرشدة: منتي بغابة احكو اللي صار
المديرة: انا مو صادمني غير فاطمه انتي لك مده ما دخلتي الادارة ايش طاري عليك ؟؟؟
فاطمه: بكيفييي اشتقت لهادي الغرفة
المديرة: فااااطمه
فاطمه: سمعتيها صح عطيها ملفنا وفكينا
المديرة: انتو صديقات من عمر
مريم: يلـ××× الساعة اللي عرفت فيها صديقات متل هدولا
المديرة: مريم امسكي لسانك .. و ما ابي اسمع ولا صوت
مريم: عطييينييي ملفييي
المديرة: خلينا نسمع وش اللي صاير بينكم اول
غرام: انسي خلااااص لا تحنييين
المديرة: انتي ما تعرفين تسكتين ما تقولين الحمد لله هدي البنت ساعدتني و ما خلتني انفصل
غرام: والله محد ضربها ع يدها وقالها ساعديني ــ لفت ع مريم ــ طلبت منك
مريم: دحين ما عليا من شي عطيني ملفي و ابغا ادق ع اخويا يجيني
فاطمه: باللي ما يحفظك
المديرة: بسسسس .. استاذة احلام قولي لي اللي صار
المرشدة: انا مصدومة من مريم اول مره اشوف منها هالتصرف
مريم عدلت شعرها
المرشدة: سبتهم وشتمتهم و قامت اعتدت ع فاطمة
المديرة: اكيد استفزوها او قالوا لها حاجه
المرشدة: لا في بنات كانو شاهدين ع اللي صار و اكدو انو مريم هي اللي بدت
المديرة سكتت
مريم: ايوه انا اللي بديت اعطيني ملفي
المديرة: كلكم راح تاخذون مخالفات ماله داعي الفصل
مريم: انا ما انفصل انا انقل من هدي المدرسة
المديرة سكتت
مريم: ملفي يكون جاهز بكرا
وطلعت
المديرة ناظرتهم
غرام: هي اللي بدت
المديرة: اطلعوا برا
غرام طلعت مع فاطمة
ليان وسونيا نزلوا من الدرج و قابلوا بطريقهم مريم
ليان: حقـ×××
مريم ناظرتهم باستحقار ومشت
غرام و فاطمه راحت كل وحده منهم فصلها وبدت الحصص
دخلت مريم فصلها وفتحت الباب بقوة
لفت عليها المعلمة بعصبيه
مريم راحت مكانها و اخذت شنطتها وناظرت المعلمة: بطلع
وحطت ورقت الخروج ع طاولة المعلمة و طلعت بعد ما عطت نظره حاده لغرام و بادلتها غرام بنظرت استهزاء
نغم: اشوف الصداقة معك خطيرة وتجيب وجع الراس
غرام: دامها كدا حطي لسانك بفمك عشان ما تصيري زيها
المعلمة: نغغغممم خلااااص والله راح تطلعي برا
نغم سكتت

&&& في الجامعة &&&

تاج مسكت خصرها بألم
رتاج: كليتك تعورك
تاج هزت راسها
رتاج: تبغي ترجعي البيت
تاج: لالا بحاول اتحمل
رتاج: لاااا تاج تكفين عمي بهاوشني لو ما قلت له
تاج: ما بيعرف خلاص عاد
رتاج: لالالالا لازم نكلمه
تاج: خلااااص عاد رتوج ما يعورني شي
رتاج سكتت: مالي دخل ترا
تاج هزت راسها

&&& في دار الايتام للبنات &&&

مها: لمتى يعني و انتي بس غايبه او مستأذنه كل هدا عشان جوال !!
غزل: مها تكفين نفسيتي بخشمي لا تكلميني
مها: اصلا هدا الاسبوع كله نفسيتك بخشمك
غزل: خلاص تحملوني بقا يومين
مها: الله يعين
دخلوا البنات بس ساكتين هالمره بدلوا ملابسهم ونزلوا يتغدون بهدوء
مياسين: ايشبكم ؟؟
ناظروها
مياسين: صاير شي؟
غرام: شريفة
شريفة: همم
غرام: بنروح انا والبنات اليوم السلام
شريفة: ليه
غرام: عندنا كم شغله ناقصتنا
شريفة: بكرا ما عندكم اختبار ؟
غرام: نو
شريفة: ماشي بس الساعه 11 انتو هنا
غرام: ماشي
مياسين: مين اللي حيروح ؟
ليان: انا وسونيا وفطوم
غرام لفت ع غزل: ما حتجين معانا
غزل بانزعاج: ما ابغى
دخلت مها: يا بنات بنروح اليوم الكورنيش الساعه 9
غرام: لاااا
مها: ايش؟
غرام: كنت ابغى اطلع مع البنات المول
مها: لالا اجلوها بنطلع اليوم وضروري تحضرون
غرام: شالمناسبة يعني
مها: خلصنا غرام
غرام: اوووففف
غزل: ما حروح من دحين اقول
مها: عشان خاطري عاد
غزل: والله نفسيتي بخشمي
مها ناظرت غرام برجاء
غرام فهمت عليها: غزيل
غزل: خير
غرام: تعالي ورايا الغرفة
غزل: ما ابغى
غرام: انتي الخسرانة
وقامت وطلعت غرفتها
غزل رمت الملعقة: اكرها
وطلعت وراها
شيماء: فاطمه
فاطمه: ها
شيماء: ليه تهاوشتو مع مريم اليوم
فاطمه: ادا بتتكلمي عن دي الـ××× بقوم ترا
شيماء: خلاص خلاص سكت
مياسين: صار شي اليوم؟
الكل سكت
سجى: صبر صبر تهاوشتو مع مين
هاجر: تهاوشوا مع مريم
سجى: مريم مين ؟
سونيا: مريم الـ×××
سجى: انتي هييه احترمي نفسك ايش دي الألفاظ مين مريم هدي
شيماء: مريم صاحبتهم
سجى فتحت فمها: مو من جدكم ليييه؟؟
ليان قامت: بروح انام
سجى: خلاص سكت وجع
** في غرفة غرام و فاطمة **
غزل: ايش تبغي
غرام: افتحي هداك الصندوق ــ وتأشر ع الصندوق اللي فوق التسريحة ــ
غزل: جايبتني لهنا عشان افتح لك صندوق
غرام: افتحيييييه
غزل راحت بتذمر وفتحت الصندوق وشافت جوالاتها
غرام: خديهم خلاص
غزل ناظرتها بدهشه: من جدددد
غرام هزت راسها
غزل اخذت جوالاتها: يا لبيييييييييييييييييه اشتقت لهم
راحت وباست خد غرام بسرعه وجت تطلع
غرام: غزيل
غزل لفت عليها
غرام: حتجين ؟
غزل: اكيييييد

&&& في فلة بو هاني &&&

غلا قامت: ماما تكفييييييييييين
ام هاني: لا مو مستعده تتعبي مره تانيه
غلا: هااني تكفى كلمها
هاني: امي انا بكون معاها وما حخليها تكون بالزحمة وغير كدا معانا البنات
ام هاني سكتت
غلا برجاء: ماما تكفييييييييين
ام هاني: لو صار فيها شي بذمتك
هاني: لا توصين حريص
غلا قامت: بقوم البس
طلعت سريع لجناحها و راحت غرفة التبديل ولبست سريع ونزلت
هاني: يلا
باس راس امه و ابوه و طلع ولحقته غلا
بو هاني: وين تاج ما شفتها اليوم
ام هاني: من يوم رجعت من الجامعة دخلت جناحها و ما طلعت
بو هاني: بروح اشوفها
ام هاني هزت راسها
بو هاني راح لجناح تاج و طق الباب ودخل
كانت الغرفة هااااااديه وما فيها ولا حركه ناظر السرير كانت تاج تتحرك
بو هاني: بابا تاج
تاج نزلت البطانيه عن وجها وناظرته و الألم واضح بعيونها
بو هاني جلس جنبها بخوف: حبيبتي فيك شي
تاج: لا بس شوية ارهاق
بو هاني: خلينا نروح المستشفى
تاج: بابا ما يحتاج بس شوية ارهاق من الجامعة وكدا
بو هاني: اكيد .. طيب نجيب الدكتور
تاج: بابا تكفى
بو هاني: طيب اخدتي ادويتك ؟؟
تاج: لا
بو هاني: ايش هدا لازم تاخدي ادويتك وتهتمي بنفسك
تاج سكتت
بو هاني: ما تغديتي صح ؟
تاج هزت راسها
بو هاني رفع سماعة التلفون وكلم الخادمة: جيبي اكل حق تاج و ادويتها
شوي و جت الخدامة ومعاها الأكل الخاص بتاج و حطت ع جنب ادويتها
تاج كان باين بوجها التعب و الإرهاق

&&& في فلة بو ناصر &&&

روان: رانيااااااااااااا يلااااااااااا تأخرنا
رنا وهي مستنده ع الباب: انسي هدي رانيا لازم تتأخر بكل شي
روان: والله العظيم تفشلني قدامهم
رانيا: حشي حشي ما وراك غير الحش
روان: اقول امشي و انتي ساكته
معاذ وهو طالع الدرج: ع وين انتي وهيا
روان: جد ما كان ناقصنا غيرك يالبزر
معاذ: بزر بعينك
رنا: يا ليييييييل ــ راحت لمعاذ ومسكته ــ حبيبي معاذ لا تأخرهم فكني من ازعاجهم
معاذ: طيب وين حيروحو ؟
رانيا: مع غلا
معاذ: طيب لا تطولون
روان و رانيا ناظروه !
رنا ماتت ضحك: اقول انقلع قبل لا يدبحوك
روان: يلا سي يو

&&& في دار الايتام للبنات &&&

كان الكل متجمع عدا غزل وشيماء << يحشون طبعا
مها: اللي ما جاب لغزل هدية يجيبها دحين السواق برا ساعتين وترجعو
غرام حطت رجل ع رجل: انا اديتها هديتها من اول
مها: ايش هيا
غرام: جوالها
مها: ههههههههههههههههه هدا جوالها جد جد ادا ما جبتي لها روحي دحين
غرام: امزح هديتها جاهزة من اسبوع بس لسا ما غلفتها
سجى: انا رايحه دحين هاتي هديتك اوديها معايا اغلفها
غرام: شوفيها داخل درجي الاول اللي جنب السرير الكيسه حقته اسود و ابيض
سجى: طيب
طلعت سجى
سونيا وهي تفكر: احلا هدية بتكون مني ــ و ابتسمت بشرود ــ
ليان: ليه بالله بتسفريها برا ولا جبتي لها قصر باسمها؟
سونيا ناظرتها: احلا من هدولا كلهم
فاطمه ناظرتها: ايش هيا ؟
سونيا: مفاجأة
جواهر: مها ايش جبتي لها قبل ما اروح انا وسجاوي و نشتري
مها: جبت لها ميك آب و عزمت زوجات اعمامها
هاجر: انا ما حجي اعياد الميلاد حرام
مها: طيب
نزلت سجى: هدا ــ وترفع الكيس ــ
غرام: ايوه
جواهر: يلا تشااو
وطلعوا

&&& في سيارة هاني &&&

ثامر: اقول بدال المول اللي حتروحوه ايش رايكم نروح الكورنيش الجو جمييييييييييل
غلا: لا انا مواعدة البنات
ثامر: ايزي قولي لهم يجون للكورنيش
غلا: لالالا
ثامر سكت
هاني: الشباب في الكورنيش ؟
ثامر: ايوه
هاني: خلهم يجون للمول
ثامر: ايوه قاعد اقولهم

&&& في دار الأيتام للبنات &&&
** في غرفة غزل و شيماء **
شيماء بترجي: غزوول تكفين الا هالطلعة
غزل: نوووييي اسبوع كامل ما شفت واحد منهم ولا قدرت اطلع مكان زين اني عايشه لليوم
شيماء: زووز
غزل: ايش عندك اليوم
شيماء: ولا شي بس ابي اقعد معك و اسولف لك
غزل: وانا قلت لك لا انا معاكي 24 ساعة وقفت ع كم ساعة بقضيها مع اوس او سليمان
شيماء: كل من غروم الـ×××
غزل: لا تتكلمين عن غروم ما ارضا
شيماء: لا بالله .. وقبل محد يدعي عليها و يسبها غيرك
غزل: ههههههههههههههههه قلتيها قبل
شيماء: حيـ×××
غزل بنقت اوس و سليمان: اول واحد برد بطلع معاه اليوم
اوس رد ع طول
غزل ضحكت: خلاص اوس
شيماء: مجنونه
وطلعت
شوي ودق اوس
غزل بغنج: هلا
اوس: اخيييراً افرجت عليك
غزل: ههههههههه ايوه
نخليهم وننزل لساحة الرياضة ..
غرام: مو من جدكم احنا قلنا ما حنحكي بهدا الموضوع
فاطمه: بس خلينا نفكر بأكثر من اتجاه
ليان: من جد
سونيا: يعني فكرو بالعانس شويه
غرام: عادي مستحيل تسوي شي لان اهم شي عندها سمعت الدار
فاطمه: صادقه
سونيا: و البنات ؟!
فاطمة: راح يفهمون علينا بعدين
ليان: و المدعسة ؟!
غرام وهي تطق الكورة بيدها و الأرض: خلصنا عاد مو من جدكم كل هدا براسكم
ليان: احتياط
فاطمة بسخافة: و انا هجوم
غرام رمت الكورة بوجه فاطمة

&&& في فلة بو مهند &&&

مريم تكلم جوال: ايوه والله ............... حقـ××× ما يستاهلوا اي حاجة سويتها لهم ............. لالالا انتي من جدك انا ادرس مع هدولا ........ يخسون ......... حبيبتي انا مريم صالح .................... هههههههههه خلاص انا راح اساعدك.................. لا عادي ما بينا هالحكي .................. اوك يلا سلام
سكرت منها
مهند: جوالك اليوم ما سكت
مريم تجلس جنبه: صرنا حدث المدعسة
مهند: ههههههههههههه
مريم: وين بابا
مهند: بالعمل
مريم: طيب انا حيل نعسانة بنام ولما يجي صحوني عشان اتعشا معاكم
محمد دخل: مهند
مهند: هلا حبيبي
محمد: ماما تعبانة ابغى اروح لها
مهند: ايشبها ؟
محمد: مدري ادق عليها ما ترد و خالتي قالت انها تعبانة ــ و امتلت عيونه بالدموع ــ
مهند مسكه وقربه له: خلاص حبيبي اهدا راح اوديك لها
محمد: صدق !
مهند: ايوه.. يلا روح بدل وبوديك
محمد: عادي اروح كدا
مهند: لا حبيبي هدي بجامة ما يصير تطلع فيها من البيت
محمد هز راسه وراح بسرعة لغرفته
مهند لف ع مريم: و انتي كمان قومي البسي بنروح نطمن عليها
مريم: مهند اقولك نعسانة !
مهند: عيب مريم كلنا لما نتعب نشوفها اول وحدة عندنا
مريم: طيب ما قلت حاجه بس من جد نعسانة
مهند: طيب شوي بنزورها و نخلي محمد عندها و نمشي
مريم: طيب
راحت غرفتها ولبست بلوزة صوف بنيه من كلوي و برمودا كحليه من مايكل كورس و لمت شعرها ذيل حصان وحطت كحل بلاك داخل عيونها و اخذت عبايتها وشنطة كحليه من بارفوا


نزلت سريع وركبت السيارة
محمد: ابغى اركب قدام
مريم: تعال
جلس محمد بحضن مريم
وحرك مهند لبيت ام محمد

&&& في مطعم بلو آوشن &&& س10:44م

دخلوا المطعم
غزل كانت مشغولة بجوالها و تطقطق فيه
مها: زوز
غزل رفعت راسها: ها ــ ناظرت الطاولة بصدمة ــ شسالفة !!
زوجة عمها 1 وقفت بابتسامة
غزل دمعت عيونها وراحت لها وضمتها
زوجة عمها 1 نزلت دموعها وضمتها
غزل: اشتقت لكم
زوجة عمها1: و احنا اكتر
غزل سلمت ع زوجات اعمامها 4
وتعشوا و غزل حدها مستانسه ونست اوس اللي مواعدته
..... الساعة 11:59....
كان الكل يعد وغزل مستغربه
البنات: 10-9-8-7-6-5-4-3-2-1
انطفت الأنوار و غزل زاد استغرابها
ودخل رجلين شايلين كيكة
الكل وقف وقعد يغني عدا غزل : هابي بيرثدي تو يو هابي بيرثدي تو يو هابي بيرثدي تو زوز هابي برثدي تو يو سنه حلوه يا قميل سنه حلوه يا قميل سنه حلوه سنه حلوه سنه حلوه يا زوووز
غزل انصدمة ما توقعت لانها نست هاليوم مع انها مع كل سنه تذكر البنات بيوم ميلادها وتنشب لهم بس هالمره ما تدري كيف نست .. طفت الشموع و ولعوا الأنوار
الكل سلم عليها و بارك لها و اعطوها هديتها
كانت آخر وحدة فيهم سونيا سلمت عليها: كل عام وانتي بخير عقبال 100 سنه
غزل: ههههههههه و انتي بخير و ياك يارب
سونيا وقفت قبالها: انا هديتي غير
ليان: ترا درينا يلا ترا متحمسه لها اكثر من المناسبة نفسها
الكل ضحك
سونيا: لالا هديتي برا اول شي باخد غزل وبعدين هي ادا تبغى تقولكم تقولكم
غزل: شوقتيني يلا خلينا نطلع
سونيا طلعت معاها برا وقعدوا يتمشون
سونيا: تدرين هدا الأسبوع مين كنت اكلم
غزل باستغراب: مين
سونيا بابتسامة: الوليد
غزل جمدت ملامحها
سونيا: ما الومك بحبه صراحة
غزل مسكت نفسها لا تبكي: سونيا خلاص خلينا نرجع
سونيا: لالالا لازم اوريك هديتي
غزل: ما ابغى اشوفها خلاص لا تخلينا نخسر بعض
سونيا: خليني اكمل حكيي طيب
غزل سكتت
سونيا: كلامه كان مررررررره يجنن مرره مره ما توقعته كدا .. تعرفي اول مره حكيته قبل سنتين كان يعرف انو انا سونيا اخت غزل من الدار !!
غزل دمعت عيونها وتحاول تسكت سونيا
سونيا: ما توقعت انو كان يعرفني .. قالي كنت اعرف انو انتي صاحب هالصوت ولما سألته كيف عرفت .. قالي نسيتي انك كنتي تصلحين بيني وبين غزل
غزل حطت يدها ع فمها تمنع شهقاتها
سونيا وقفت ولفت عليها: و كان يعرف انو كنت محطيته سبيكر و تسمعينه
غزل فتحت عيونها ع وسعهم
سونيا: ولما قالي هلا بهالصوت كان متعمد ....
جا لهم ووقف قبالهم وقاطعها: عشان ابغاك تنسيني وتكرهيني
غزل ناظرته بصدمه
الوليد: بس مهما سويت ما نسيتيني ولا كرهتيني ولا قدرت انساك او اكرهك
غزل زادت دموعها
سونيا ابتسمت و مشت بترجع شافت البنات من بعيد كانوا يلا حقونهم << اللقافة تمشي بدمهم..
الوليد يكمل: مع انك كلمتي بدال واحد الف ما قدرتي تحبي غيري او تنسيني ولا انا قدرت انساك
غزل جت بترجع
الوليد مسكها: غزل احبك
غزل: و انا اكرهك
الوليد: ما تقدرين انتي تعشقيني و انا اهيمك
غزل نزلت راسها لان كلامه صدق
الوليد: احلف لك بأغلى شي بحياتي ان هالسنتين كنت عايشها جسد بلا روح
غزل شهقت ما بين دموعها وناظرته
الوليد: بفهمك كل شي لاني عارف ان براسك مليون سؤال وسؤال
غزل هزت راسها
الوليد: بس اللي اقدر اجاوب عليه دحين اني احبك و اعشقك
صفق بيده: ليه كلمتيني ادا بتقابلين هدا
غزل ناظرت اوس
اوس: هه رخيصة .. بخليها لك لانها كانت لعبة بالنسبة لي انا .. و انا ما ارجع اخد اللعبة ادا طاحت من يدي
الوليد راح له ومسكه من ياقته: عطيناك اكبر من حجمك ترا
اوس دفه عمه وناظر غزل باستهزاء وضحك ومشا
الوليد لف عليها
غزل ناظرت عيونه
الوليد: احلف لك بايش عشان تصدقيني
غزل ما ردت عليه
الوليد: ايوه صح نسيت .. كل عام و انتي بخير
غزل: وانـ-ـت بخـ-ـيـ-ـر ــ وناظرت سونيا ــ
الوليد ضحك: كنت مخطط انا وياها انها تقولك كدا ولا تتضايقي منها
غزل نزلت راسها
الوليد: نسيتي انو هيا الوحيدة اللي كانت تعرف تصلح بينا
غزل ضحكت ما بين دموعها
الوليد: وانا مالي غنا عن خدماتها
غزل مسحت دموعها
الوليد: امي بكرا بتدق ع مشرفتك
غزل ناظرته بصدمه
الوليد: بتخطبك ليا .. بس راح تكون الخطبة الرسمية ببيت عمك و بعد ما تخلصين دراسة بس عاد الجامعة خليها معي
غزل ابتسمت
الوليد: خواتك بيقعدوا يناظرونا كدا ــ و اشر ع خواتها بعيونه ــ
غزل لفت عليهم توها تنتبه لهم و ضحكت
الوليد قرب منها وهمس بأذنها: ولهت ع هدي الضحكة
غزل انحرجت الله ع الإحراج اول مره من سنتين تنحرج بصدق
مشوا وراحوا لخواتها
الوليد: اشهدوا علي اني احبها و اعشقها و ما حخليها لغيري من اليوم ورايح
غرام جت تتكلم
الوليد: تكفين غرام خليني اعيش هاليوم بدون كلامك
الكل ضحك
غرام ابتسمت
الوليد: دحين نقدر نقعد مع بعض؟
فاطمة: و الحفلة ؟!
الوليد ناظرهم برجاء
سونيا: يلا خلونا نرجع و نقولهم ان غزل مع وحدة من صديقاتها
رجعوا كلهم
غزل ناظرت الوليد
الوليد: تبين نقعد عشان افهمك كل شي
غزل هزت راسها يفهمها بنظره
الوليد: غطي شعرك اول
غزل ابتسمت و دخلت شعرها وراحوا يقعدون
الوليد: ببدا ع طول .. اول ما قلتي لك انك تعيشين في الدار وكدا صحيح انصدمت وزعلت لانك ما حكيتي لي بعدين راعيت ظروفك وحكيت لأمي انو ابغى اخطبك امي في البداية فرحت بس لما عرفت انك تعيشين بالدار عصبت وما رضت وتعرفي ادا عصيت امي ما حيكون في بركة بخطبتنا وكدا وكنت احاول معاها و كدا بس ما في فايدة ولما دقت علي سونيا من جوال تاني عرفت صوتها ع طول وفهمت انها هدي حركه منكم عشان تعرفون شعوري تجاهك
غزل نزلت راسها
الوليد كمل: وحبيت ابين لها انو انا ما احبك و العب عليك عشان تكرهيني وتعيشين حياتك لاني كنت خايف عليك كتير ادا قلت لك الصدق
غزل ناظرته " هالقد يحبني !!"
الوليد: ومن بعدها و انا و امي ما نقعد مع بعض بس كل طلباتها البيها وكلمتها ع عيني وراسي بس وهدي حالتنا من سنتين ادا جت تفتح معي موضوع اجيبك بالسالفة و اقولها انو حرمتني وكدا و كل مره كان سعد يحاول يشوه صورتك بعيوني بس مهما قال كنت اطنش وكان يقولي انو انتي تغيرتي و صرتي لعابة وكدا حسيت انو انا السبب و لما شافك مره بالمول حكاني وجيت وماكنت ادري عنك ووراني اياك بالصدفة عرفت انك تحاولين تنسيني و انك ما تحبين هدا اللي اسمه اوس وكتيير غرت منه بس كنت احمل نفسي الذنب و انقلبت حالتي اكتر من قبل
غزل ناظرت عيونه
الوليد حط عيونه بعيون غزل وكمل: و امي لما يأست مني وتعبت قالت لي حتخطبك ليا و انتي طبعا مغيره رقمك و بالموت لقيت رقم سونيا وحكيت لها و اتفقنا وبس هدا اللي صار باختصار
غزل كانت ساكته
الوليد: والله العظيم حبك بقلبي للحين عايش ولا مره تغير بالعكس كان يزداد بدال مره الف مره
غزل اخيراً نطقت: احــــــبـــــكَـ
الوليد بفرح: اعشقك .. وربك اشتقت لهدي الكلمة منك
غزل خنقتها العبرة و دمعت عيونها: اشتـ-ـقت لـ-ـك .. فقـ-ـدتك .. ولهت عليـ-ـك
الوليد: و انا كمان والله و اكتر منك ممكن ــ دمعت عيونه و جلس عند رجولها ــ تكفين سامحيني
غزل سكتت وناظرته
الوليد ناظرها وعيونه مليانه دموع: يشهد ربي عليا اني ما حخيلك مره تانيه و اني احبك .. غزل تكفين سامحيني
غزل نزلت دموعها: مسمـ-ـوح
الوليد بهمس: لولا الناس و العيبه كان ضميتك
غزل ضحكت ما بين دموعها: مجنون
الوليد: بحبك
دق جوال غزل
غزل طلعت جوالها وكان سليمان ارتبكت وناظرت الوليد
الوليد ناظر جوالها وقرا الاسم
غزل: هدا توني اعرفه وكدا قبل فتره
الوليد اخذ الجوال وطلع الشريحة وكسرها وداس عليها: ما عاد بتعرفي احد تاني غيري
غزل هزت راسها
الوليد: وعد ؟
غزل: وعد
** في مطعم بلو آوشن **
مياسين: تأخرت غزل هدي الحفلة عشانها
سونيا: هدي صديقتها من زمان و من سنتين ما شافتها
زوجة عم غزل2: معليه يا مها اليوم بناخد غزل منكم و يوم الجمعة حنرجعها عشان مدرستها ولا الود ودنا تقعد معانا اسبوع
مها: ما لك الا اللي يرضيك و اذا ع يوم السبت فهيا ما تحضر لا سبت ولا اربعاء
زوجات عم غزل ابتسموا

( اليوم الثاني )

&&& في المدرسة الثانوية للبنات &&& س 9:42
** في الساحة الخارجية **
كانت فاضية تماما لان المعلمات توهم دخلوا كل البنات لفصولهم عدا 4 بنات
كانت الساحة قمه من القذارة و انواع الشبسات و العصيرات و اكياس الفطاير و علب الغازيات و و و و.... ما راح اخلص لو اوصف لكم ..
فاطمة تناظر ساعتها: هدي مرره تأخرت
ليان: من جد
غرام: متنا برد
شوي وجت الفرّاشة: معليش تأخرت عليكم
سونيا بحنان: عادي خالتي وليه مو لابسه شي يدفيك
الفرّاشة: ما في برد كتير
غرام مدت يدها: وين المفتاح
الفرّاشة: والله العظيم اني خايفه عليكم يا بناتي
فاطمة: خالة لا تخافين علينا .. كم سنه و احنا نخطط لهدا اليوم
الفرّاشة هزت راسها بيأس: يعني ما بأذنكم ماي
غرام تأشر بحواجبها: ابداااا
الفرّاشة اعطتهم المفتاح
غرام اخذته بسرعه و فتحت باب الباصات وطلت براسها وشافت السيارة اللي تنتظرهم .. لفت ع البنات: يلا
طلعوا ليان وسونيا
فاطمة مدت يدها للفراشة: وين الملفات ؟
الفرّاشة مدت لها الكيس: انتبهوا لنفسكم
غرام: و انتي كمان
طلعوا بعد ما سلموا ع الفرّاشة وودعوها
ركبوا السيارة وهم بتلفتون و حمدوا ربهم ان السيارة مظلله
** الباب الرئيسي للمدرسة **
دخلت وهي رافعة راسها بكل شموخ و غرور و بخطوات مستقيمة وثابته و دخلت ع طول لغرفة الإدارة ودخلت بدون استئذان لمكتب المديرة وجلست بدون أذن
المديرة ناظرتها بدهشة
مريم وهي تحط رجل ع رجل بغرور: وين ملفي
المديرة: السلام عليكم
مريم: وعليكم السلام .. الملف
المديرة: يعني ابدا مو راضية تغيرين رايك
مريم: ابدا
المديرة هزت راسها ورفت السماعة وكلمت الوكيلة عشان تجيب ملف مريم
شوي وجت الوكيلة وحطت ملف مريم ع مكتب المديرة
المديرة مدته لمريم: تفضلي
مريم اخذته ووقفت: ثنكس ــ جت تمشي بس لفت عليها ــ ولا تخافين بابا ما حيسحب يده و ما حروح مدرسة قريبتك
المديرة تطمنت وهزت راسها
مريم مشت وطلعت من الباب الرئيسي وركبت السيارة جنب اخوها
مهند: نقول مبروك
مريم لفت ع ورا: مبروكين
الكل صرخ بحماس
غرام: اخيرا اخيرا ما بغينا وربي
فاطمة: والله ما نعرف كيف حنرد جميلكم هدا
مهند: كلي×××× اوك ما بينا هدا الكلام واحنا كنا متحمسين اكتر منكم
ليان: مرسي مرسي من جد
مهند: انقلعوا دولا المفروض تضربينهم كف ع كلامهم هدا
مريم رجعت ع ورا
مهند: يالخبله
مريم: والله اشتقت لهم امس كلوا ما كلمتهم
غرام: ههههههههههه انقلعي
مريم: بس امانة ايش رايكم بالهوشة
ليان: لو ما نعرف احنا هالخطه كان صدقنا
مريم: اعجبكم
فاطمه: كفو
غرام: اسمعي مريم انتي حتكملي دراستك ما عليك مننا احنا حنسحب هدي السنة وحنكمل السنة الجايه
فاطمة: اوك
مهند: دحين بنروح للأستراحة ويوم الجمعة بنرجع بعد ما نرتب اوضاعكم
سونيا: معليه والله بنتعبكم
مهند: كلمه تانية زي كدا حنزلكم اكره هالكلام
ليان: طيب طيب اعصابك
مهند: ايوه اعتدلوا

&&& في المدرسة الثانوية للبنات &&&

دخلت الوكيلة مكتب المديرة بسرعة: ملفات بنات الدار الأربع اختفت
المديرة بعدم فهم: ها ؟!
الوكيلة جلست و شربت مويه: ملف غرام و سهى و ليان و فاطمة مو موجودة ولاهم موجودين في فصولهم
المديرة بصدمه: مستحيييل
الوكيلة: والله العظيم
المديرة: شيكتي ع دفتر الخروج
الوكيلة: ايوه
المديرة: اليوم حضروا؟
الوكيلة: ايوه حضروا


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 22-08-2015, 05:05 PM
صورة دلوعه بس رجه الرمزية
دلوعه بس رجه دلوعه بس رجه غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


المديرة: لا مستحيل .. اكيد رجعوا للدار
الوكيلة: دقيت ع مديرة الدار بس مو موجودين
المديرة: يعني وين اختفوا انشقت الأرض وبلعتهم!!
الوكيلة: علمي من علمك
المديرة: ممكن هاربين من الحصص
الوكيلة: الله اعلم
المديرة: دحين دحين تسوون تفتيش

&&& في دار الأيتام للبنات &&&

بدرية بصراخ: مهاااااااااااااااااااا شريييييييييييييييييييييييييفة
مها و شريفة نزلوا بسرعه: ايشبك
بدرية: دحين تفتشون لي ع الرباعي
مها: اي رباعي ؟
بدرية: وفي غيرهم الله ×××× ولا يوفقهم
شريفة: بدرية هدي وقولي لنا وش صار
بدرية: الرباعي ملفاتهم مو موجودة بالمدرسة ولا هم موجودين بفصولهم
مها: انا بنفسي دخلتهم للباصات
مياسين: وانا بنفسي وصلتهم للمدعسة
بدرية فجأة فتحت عيونها ع وسعهم وركضت لغرفة غرام وفاطمة وفتحت دواليبهم بس كانت نص ملابسهم مو جودة راحت وفتحت الأدراج: مو كل شي موجود
مها: ايش قصدك هربوا متلا !!
بدرية: مو قادرة افكر
شريفة راحت لدرج غرام اللي جنب سريرها وفتحته وما لقت شي لفت عليهم: هربوا
مها: مستحيل اكيد هدا مقلب منهم عشان يخوفونا
شريفة جلست ع سرير غرام: اقولكم هربوا .. لان غرام تحط صندوق هنا دايما وفيه كل شي يخصها وعمرها ما حركته ودحين مو موجود
مياسين: لا مو منجدكم .. اكيد يبغوا يسوو فينا مقلب تعرفون الرباعي يحبوا المقالب
شريفة: خلونا ندق ع مريم صاحبتهم اكيد تعرف شي عنهم
مياسين: سمعت امس انهم متهاوشين معاها

&&& في سيارة مهند &&&

دوبهم يوصلون للاستراحة
نزلوا كلهم و كان بو مهند ينتظرهم عند الباب
مريم ركضت لأبوها وضمته
بو مهند ضحك ونزلها
جو البنات يدخلون
بو مهند: هيااااا .. ما بغينا نخلص من هدي السالفة ــ وفتح يده ــ
غرام ضربت يدها بيد بو مهند: من جد
بو مهند سلم ع الكل بنفس الطريقة ودخلوا
بو مهند: تعرفوا انكم مجانين
مريم: ندري بدون ما تقول لنا
فاطمه: من جد مشكورين
بو مهند: ادا بنحكي بهدي الكلمات انا حقوم
الكل: لالالالالا
بو مهند: ايوه عفيه... المهم خلونا نتكلم بجد
مهند: ايش
بو مهند: انا عندي للبنات هدية
غرام: اكتر من كدا
بو مهند: ايش قلنا
سونيا: ايش
بو مهند: طبعا انتو مو راضيين تعيشوا عندنا
ليان: ايوه
بو مهند: ايوه وعشان كدا ــ طلع من جيبه مفتاح ــ هدا مفتاح شقتكم الجديدة
غرام: لا عمو مو من جدكم
بو مهند: ما عجبتكم !
غرام: مو عن بس هدا كتير و احنا قلنا حناخد لنا شقة صغيرة و بفلوسنا
بو مهند: اقول عن الهرج الفاضي دا .. انا ما سويت حاجة بدال ما تسكنوا في بيتي حسكنكم في وحدة من شققي بس ترا ما فرشتها عشان خفت ان ذوقي ما يعجبكم
فاطمة جت بترد
بو مهند ما سمح لها وكمل: ما ابغا ولا كلمة لا رفض ولا شكر .. خلوني اول مره اهديكم هدية بسيطة عاد
مريم: يا بابا ما عجبتهم هديتك وانت شكلك مو من مقامهم
غرام: ايش هدا الكلام ي حيـ××××
الكل ضحك
مهند: اجل اقبلوها
فاطمة: اوك بس التأثيث علينا وبفلوسنا
بو مهند جا يتكلم
فاطمة سوت فيه نفس الحركة: بدون رفض او شي بليز عشان ما نحس اننا ثقيلين عليكم
مهند رما عليها الخدادية: هدي من جد ما اعرف من وين تطلع هالحكي يبغا لها تصفيق
الكل ضحك
بو مهند: اوك بس حتعيشوا عندنا لين تكملون التأثيث
غرام: اصلا بنشتري الأساسيات ونعيش بالشقة بعدين نهتم فيها
بو مهند: ماشي بس ما حتطلعون بنجيب لكم الكتالوجات و تختاروا عشان ما يصير تطلعوا هالايام لين ينسون
غرام: موافقين
بو مهند: كفو

&&& في المدرسة الثانوية للبنات &&&

شيماء تبكي: يعني وين خواتي
مياسين: دورناهم بس ما لقيناهم
شيماء: دقيتوا عليهم ؟
مياسين: ما اخدوا جوالاتهم معاهم
هاجر: كيف يعني !! و انتوا ع اي اساس قلتوا انهم هاربين
مياسين: صندوق غرام مو موجود ونص اغراضهم مو موجودة و حساباتهم فااااضية
الوكيلة: دورناهم بكل الفصول هاربين هاربين
مياسين نزلت دمعه من عيونها و ع طول مسحتها
المديرة: راح تبلغوا الشرطة ؟
بدرية: لا طبعا
المديرة ناظرتها باستغراب
بدرية: خلاص ما عليكم احنا نحل هدا الموضوع
المديرة: بس..
بدرية قاطعتها: خلاص اعتبروا اننا نقلناهم
المديرة ناظرتها
بدرية: خلاص تطمنوا
وحدة من الإداريات راحت للمديرة وبهمس: خلاص خليهم هما يتصرفوا ادا بو مهند عرف حيسحب يده
المديرة هزت راسها: براحتكم
شيماء: ايييش اللي تطمنوا خواتي مو هنا
بدرية: انا راح اخد شيماء وهاجر
وطلعت
طلعوا وراها البنات
شيماء: تكفيييين لاقيهم
بدرية: مردهم يرجعون شهر ولا شهرين وممكن اقل مالهم مكان غيرنا
هاجر: مستحييييل ننتظر لهداك الوقت
بدرية: جببب خلااااص
شيماء: غزل تدري؟
مياسين: من جد ممكن يكونوا عند غزل
هاجر: خلونا ندق عليها
شيماء: اخاف لو ما كانو معاها تخاف غزل ونخرب عليها
بدرية: ادا كانوا مع غزل يا بقولون لنا او بيرجعوا معاها
شيماء: يا برودة دمممك
بدرية: ايش تبغيني اسوي ابكي زيكم و اول ول
مياسين: نبلغ الشرطة
بدرية ناظرتها: هم طلعوا بنفسهم ما انخطفوا
هاجر باستهزاء: ههه اكيد ما حتبلغ لان لو بلغت الشرطة و لقوهم حيسألوهم بالتحقيق ليه هربوا و اكيد البنات ما حيسكتون وبقولون لهم عن تصرفاتها
بدريه: هاااجر انطمميييي
شيماء: ليه تنطم لان كلامها صدق
وصلوا
بدرية نزلت: انا ما ادري ليه اناقشكم
ومشت
شيماء تبكي بحضن مها: تكفين مها سوي حاجه
مها: خلاص حبيبتي ان شاء الله ما يصير الا كل خير

نروح لمكان جديد و مختلف عن هالأجواء..
داخل العمارة هذي 4 شقق..
ندخل لوحدة من هالشقق و هي بالدور العلوي ..
....: يعني متى حددي لي يوم
....: وطي صوتك البنت صاحية
....: و انا ايش عليا منها انتي اللي جبتيها و ابلشتينا فيها
** داخل احدا الغرف **
كانت تكلم الوليد وسمعت عمها وزوجته يتكلمون
غزل: الوليد
الوليد: عيونه
غزل: بعدين اكلمك اوك
الوليد: فيك شي؟
غزل: بعدين اقولك باي
سكرت منه وطلعت من الغرفة وشافت عمها اللي كشر اول ما لمحها
غزل: خالتي انا بروح لعمي بو مساعد
زوجة عمها وقفت: ليه حبيبتي
غزل: بروح اقعد مع بنات عمي من زمان عنهم
زوجة عمها نست ان بنات مساعد بالمدارس: اوك حبيبتي بس تعالي وقت الغداء
غزل ابتسمت وطلعت لشقة عمها بو مساعد دقت الباب وفتحت لها بنت عمها الصغيرة
غزل نزلت لمستواها: هلا حبيبتي كيفك
البنت الصغيرة: بحير ( بخير )
غزل: ماما صاحية ؟
البنت الصغيرة: ايوه
غزل دخلت وسلمت ع زوجة عمها وجلست تسولف معاها
شوي وطلع عمها ووجه كله نوم ويحك بطنه
بو مساعد: غزل جت
غزل قامت تسلم عليه: هلا عمي ــ وباست راسه ــ
بو مساعد بعدها عنه بجفاء: بعدي عني
غزل بعدت
ام مساعد: ايشبك ع البنت
بو مساعد: ما اواطنها ايشبك انتي
ام مساعد تناظره بحده ولفت ع غزل: غزوله حبيبتي هو توه صاحي من النوم وكدا لا تاخدي بخاطرك
بو مساعد بنفس خايسه: في فطور ولا ؟
ام مساعد: في كل شي احط لك انا دحين
راحت ام مساعد للمطبخ
بو مساعد ناظر غزل وراح للمطبخ
ام مساعد: عيب يابو مساعد تقول هالكلام قدام البنت
بو مساعد: هيا اللي عيب تجي بهدا الوقت
ام مساعد: عادي بيت عمها ما جت بيت غريب
بو مساعد: اقول حطي الأكل وانتي ساكته
ام مساعد: والله ام غزل ما سوت معانا الا كل خير و ابوها غلط لما وثق فيكم
بو مساعد: بتحطين الفطور ولا ؟
غزل كانت تسمع كلامهم لان اصواتهم عالية و الصالة قريبه من المطبخ قامت وطلعت ونزلت لعمها 3 بس قبل ما تدق الجرس سمعت اصوات صراخهم
عمها بعصبية: و انتي ليه تتلقفي وتفتحي فمك وتجيبيها لهنا
غزل ابتسمت بأسى ع حالها ونزلت لآخر دور ودقت الباب
فتحت لها زوجة عمها 4 و رحبت فيها
عمها كان يضبط شماغه وكان يناظرها بنظرات انه مو مرتاح لجيتها : انا بروح للعمل تبغي حاجه
زوجة عمها: لا ابي سلامتك
غزل قامت: انا بطلع فوق نسيت شي وبجي
زوجة عمها: طيب حبيبتي لا تطولين
غزل قبل ما تطلع سمعت عمها يقول: كم بتقعد عندنا
غزل طلعت قبل ما تسمع تجريح اكثر قاعدين بحلال ابوها و يترامونها طلعت جوالها و دقت ع شريفة
شريفة بسرعه: الوو
غزل: شروف تعالوا خدوني
شريفة: البنات عندك
غزل: اي بنات ؟
شريفة: ها لا ولا حاجة وين ناخدك
غزل بعدم اهتمام: تعالوا خدوني من عمارة اعمامي
شريفة: طيب
سكرت منها وبعد ثلث ساعة جاء السواق مع مياسين و اخذوها
مياسين: ليه رجعتي بدري
غزل: ما اشتقتوا لي؟
مياسين: ايش هدا الكلام اكيد نشتاق لك بس ع اساس انك بتقعدين للسبت
غزل حطت راسها ع كتف مياسين: يا ليت يحبوني زي ما احبهم
مياسين: هما الخسرانين
غزل سكتت شوي بعدين رفعت راسها وناظرت مياسين: ميسو
مياسين: ها
غزل: شريفة قالت لي البنات معك .. مين تقصد ؟؟
مياسين: ما اعرف
غزل: ميسوووو اعرفك لما تكدبين يلا احكي
مياسين: الرباعي هربوا
غزل: الرباعي ؟!!
مياسين هزت راسها
غزل: قصدك فطوم والبنات
مياسين: ايوه
غزل: مو من جدكم ايش هدا المقلب الخايس
مياسين: والله مو مقلب
غزل بخوف: كيف يعني هربوا !!
مياسين: حسابهم فاضي و ملفاتهم من المدرسة سرقوها و نص اغراضهم مو موجودة وللحين ما لقيناهم
غزل: مستحييييييييييييل يسوو كدا
مياسين: وربي
غزل رجعت راسها بقوه
شوي ووصلوا..
نزلت غزل بسرعه وطلعت لغرفهم وقعدت تفتح الابواب وكل شي كان عندها امل صغير انهم يسوو فيها مقلب بس لما ما شافت صندوق غرام تحطمت راحت لصالة وشافت الكل متجمع و اللي يبكي واللي معصب ومتضايق
غزل: يعني من جد ؟؟؟؟
الكل لف عليها
شيماء راحت لها وبكت
غزل دفتها: مستحيل .. دحين تلاقونهم بالساحة الرياضية
سجى اللي كانت تهدي هاجر: كتبو نحبكم ع الجدار
غزل نزلت دموعها: و انا اقول ليش كانوا يضموني امس بقوة و ليان دموعها بعيونها و سونيا متضايقة وكل شوي يتساسرون
سجى: ضمونا كلنا بدون ما نحس حتى بالفسحة لما كنا كلنا مع بعض كان كلامهم مؤدب
جواهر: لما رجعنا البيت امس سوينا ضمه جماعية مع حسناء كمان
غزل زادت دموعها و شهقاتها
مياسين: باسوني بقوه امس
شريفة: خلوني احللهم و اسامحهم
بدريه: بسسسسسسسسسسسسس .. خلاص ما ابغى اسمع كلمه عن هدولا
وطلعت لغرفتها و انسدحت ع سريرها وهي ترجع لذاكرتها امس ( غرام: بدريوه
بدريه بانزعاج: غرام واللي يسلمك راسي يعورني
فاطمة: اجيب لك بنادول
بدريه: لا عندي
ليان: اهمز راسك
بدرية: ماله داعي
غرام: طيب بقولك شي
بدرية: ما ابغى اسمع منك ولا كلمة
غرام: بس كلمة وحدة
بدرية: غرااام انقلعي برا
ليان + سونيا + فاطمه ضحكوا
بدرية: انتو ايش تبغوا مني يلا اطلعوا برا حدي نعسانة
جو يطلعون
غرام: نوم العافية
فاطمة: عوافي
ليان: احلام سعيدة
سونيا: ما تشوفين شر
وطلعوا شوي ورجعت غرام: صح نسيت
بدرية كانت مسكره عيونها
شوي وطلعت )
بدرية نزلت دمعه من عيونها لها مليون معنى .. غرام بنتها غرام تربيتها غرام اللي شالتها ورضعتها من كان عمرها يومين غرام اللي قست عليها يوم كان عمرها 3 سنين غرام اللي حبستها بالمستودع وعمرها 5 سنين .. فاطمة اللي شالتها من قدام الباب وعمرها سنيتن وملابسها مقطعه وحالتها حاله وركضت فيها للمستشفى .. سهى اللي اخذتها من يد الشرطة وعمرها سنتين وشوي وصورة امها بيدها .. ليان اللي اخذتها من عند الحارس وعمرها 4 سنين وماسكة لعبتها وتبكي
مسكة راسها بألم و فتحت درجها عشان تاخذ بنادول شافت ورقة مكتوب عليها { مسامحتك } لفتها وكانت صورة غرام

&&& في فلة بو ياسر &&& س 4:30

كان جالس يتهاوش مع اخته
ام ياسر دخلت: يا ليييييييل انا اروح و ارجع وانتوا بس تتهاوشوا
ثامر: امي شيلي بنتك بدوس ببطنها
رتاج وقفت: تخسي
ثامر: وربي دي تهايط كتير و ادا جيت جنبها ماتت رعب
ام ياسر ضمت رتاج من الجنب: مدام راسي يشم الهوا انا وابوك محد يمس بنتي بشعره
ياسر دخل وباس راس امه: وراسي كمان
ثامر: خدلك دحين .. يكبر راس رتاج هانم وما حيطلع من الباب و تقعدوا تنفخوا فيه و انا ليا ربي
بو ياسر نزل: ولدي الصغير زعلان و انا ما ادري
ثامر كانه لقاها من الله قام وراح لأبوه: بابا شوف يتأمرون عليا
بو ياسر: ما عاش اللي يتآمر ع ولدي حبيبي ثامر
طيف باست راس بو ياسر: وانا مع عمي
ياسر: بالله ! المفروض انتي زوجتي توقفين معايا
طيف: وهدا عمي ابو حبيبي
بو ياسر ضحك
رتاج مدت بوزها بزعل مصطنع: مو كان الآية انقلبت .. المفروض انتا توقف معايا انا لاني بنتك وحيدتك و ان الآباء يوقفوا دايما مع بناتهم
بو ياسر: هههههههههههههه انتي بنتي وحيدتي وهو ولدي صغيري
ثامر باس خد ابوه يقهر رتاج
بو ياسر ضحك
ام ياسر: خلونا من هدي الدراما ويلا نجلس
جلسوا و نظرات الحرب بين رتاج و ثامر
ام ياسر: حبيبي سعودي تعال
ثامر سحب سعد وجلسه بحضنه: لا حبيب عمه بيجلس عنده صح
سعد ناظر ثامر
ثامر باسه بقوه بخده
ام ياسر: لا ثامر والله اشتقت له اديني هوا
ثامر: نو نو خليك واقفه بصف بنتك
ام ياسر ضمت رتاج لها
ثامر: حبيبي سعد تبغا حلاوة
سعد: ابغى واوة ( ابغى حلاوة )
ثامر باسه: من عيوني حبيب عمو انتا
شاله وقام بروح لجناحه دق جوال ثامر
ثامر طلع جواله بيده اليسار و بيده اليمين شايل سعد
طيف: شوي شوي ثامر
ثامر هز راسه و هو يقرا الاسم ورد: الووو......... بخير و انت ؟ ................. ايوه ايش عندك ....................... انت ايش تقول ................. مستحيل .................... كيف يعني ومتى ؟؟..................... مو من جدككك !!.............. خلاص خلاص انا بكلمك بعد شوي سلام
سكر منه وحط سعد بحضن ياسر وجاء يمشي
بو ياسر: ثامر ايش صاير؟؟؟
ثامر لف عليه: كل خير كل خير
ياسر: متأكد
ثامر: امور جامعة وكدا
ام ياسر: طيب سوق شوي شوي ولا تسرع
بو ياسر: انتبه لنفسك
ثامر هز راسه
رتاج: ثويمر
ثامر: بعدين رتاج
رتاج: محفظتك
ثامر طلع بسرعه وركب سيارته و طلع جواله واتصل: الوووو...... فهمني السالفة ما قدرت افهم .......... يعني قولي كل حاجة بالتفصيل ..................... ابغى اعرف كيف ومتى كل حاجة كل حاااجة

&&& في استراحة بو مهند &&&

كانو يحتفلون ومسوين باربكيو بشرف نجاح خططهم
غرام: وااااااااااااه الجو بارد من جد
مريم: بابا متى حيجهز الأكل ؟؟
بو مهند: نضج نصه
آيه: اسوي لكم حاجه ع ما يخلصوا؟
بو مهند: لا يعطيك العافية اليوم إجازة لك
آية ابتسمت
مهند: مريم شوفي كدا خلاص
مريم: يعني اذوقه ؟؟
مهند: ليش لا ؟
مريم: بالله!! وادا طلع نيء
مهند: مستحيل احسه احترق
ليان ناظرته: ههههههههه لا لا مستوي انتبه يحرق
مهند: من جد؟
ليان: ايوه
مهند: ع ضمانتك
سونيا: عزا الله بتنا بالمستشفى
الكل ضحك
مريم: ايوه صح بنات ما حكيتوني عن عيد ميلاد غزل
مهند: هدا اللي فالحين فيه
بو مهند ضحك
البنات تجمعوا
ليان: اول شي شفتي هدية سونيا الحيـ×××
سونيا: قلت لكم احلا هدية بتكون مني
غرام: برافو عليك صراحة
سونيا تقلد مريم: انا سهى بنت سويلم
الكل ضحك
مريم: طيب ايش هيا
سونيا: الوليد
مريم: كيف يعني الوليد ما فهمت
غرام: يعني يالفاهيه الوليد و غزل رجعوا لبعض
مريم: انتو من جدكم رجعتوا هدا الحـ××× لغزل
فاطمة: ايشبك ايشبك ايوه رجعناهم لبعض
مريم: بس هدا لعاب وراعي بنات
ليان: بالله!! واللي تسويه غزل ايش ؟؟ بس ع فكرة طلع مو لعاب ولا راعي بنات خويتنا هي اللي لعابة وراعية شباب
مريم: بالله فهموني كل حاجة

&&& في سيارة ثامر &&&

جلس هاني بالكرسي اللي جنب ثامر: الكلام اللي حكيتو ليا قبل شوي صحيح ؟!
ثامر هز راسه بنعم
هاني: و انت ايش دراك
ثامر: من التويتر
هاني طلع جواله
ثامر مسك جوال هاني: وش بفيدك قلته لك بنفسي
هاني ناظره وحس ان نبرة صوت ثامر جديه: ثامر انت متأكد انك عرفت السالفة من التويتر
ثامر: انزل انزل هاني
هاني: ثامر ايشبك
ثامر: انزل يا شيخ مخنوق
طلعوا من السيارة
هاني: طيب حتى لو الكلام صح انت ايش دخلك
ثامر: بس مستغرب
هاني: تبي نتأكد ؟
ثامر: تأكدت
هاني: صبر صبر بوريك

&&& في فلة الوليد &&&

نزل من الدرج بنشاط ويناقز
ام الوليد: شوي شوي حبيبي
الوليد باس راسها
ام الوليد: بتطلع ؟
الوليد: ايوه سعد ينتظرني برا
ام الوليد: انتبهوا لنفسكم
الوليد: ماشي .. الا صح كلمتي مشرفة غزل؟
ام الوليد: والله دقيت عليهم بس محد يرد
الوليد باستغراب: وانا كمان ادق ع غزل ما ترد
ام الوليد: ان شاء الله خير
الوليد: ان شاء الله .. يلا سي يو
طلع وركب سيارة سعد
سعد: سلام
الوليد: وعليكم السلام
سعد حرك: ايوه احكي
الوليد: المهم يا طويل العمر بعد ما رجعت من الكورنيش ما قالت لي ولا كلمة حلوة هوا بس لحظه يوم قالت لي انها تحبني و انها مشتاقه لي وكدا بعدها كلامنا عادي ولا قالت لي كلمة حلوة
سعد: تستاهل اكيد بتسوي كدا لين ترجع ثقتها فيك وترجع لك متل قبل و احسن
الوليد: و انا كمان قلت كدا بس راح اخليها ع راحتها لانو اللي سويتو فيها مو شوي
سعد: ايوه زين .. ولا تفتح معاها هدا الموضوع هيا كمان من حقها تضمنك
الوليد: ايوه بس ان شاء الله ما تطول
سعد: حتى لو طولت من حقها
الوليد: طيب طيب

&&& في استراحة بو مهند &&&

راح مهند للبنات وناظرهم
مريم ناظرته: ايشبك ؟
مهند كان وجهه شاحب
غرام: بسم الله احكي مهند
ليان ناظرت مريم
مريم: خوفتنا مهند احكككييي
مهند: عـــــرفــــوا .................




انتهـــى البـــ[5]ـــارت

ان شاء الله ينال اعجابكم

تــوقـــعــاتــكــم؟؟

اراكم ع خير ان شاء لله.. ولا تحرموني من ردودكم وتوقعاتكم و بليييييييييييز ما ابي احد من خلف الكواليس شاكره لكم ..

مع تحياتي: جذابة والعيون غلابه { Simoo } ^__^


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 22-08-2015, 09:17 PM
صورة فلسطين :") الرمزية
فلسطين :") فلسطين :") غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


يااسلااااام بارت طويل ^__^

انتظري ردودي يالغلا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 23-08-2015, 12:58 AM
صورة assyirt alhorrya الرمزية
assyirt alhorrya assyirt alhorrya غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حائرات في متاهات الحياة /للكاتبة:جذابه والعيون غلابة


السلام عليكم

كيفك؟؟

عرفوا صحابة انه طالع ع الاستراحة من دونه بس ما عرفوا انه معاه البنات

عادي محلولة
بس يوصلواله يستقبل عادي وانه معاه ابوه واخاه لهيك ما حكالهم
يمكن يعاتبوه يحكوله ليه ما قلت نعزم العيلة ونيجي

بس الاكيد من ورا هالعلاقة وهروبهن رح توصل غرام لاهلها

مستغربة من اهل غزل
المفروض اعمامها يحبوها ونسوانهم يكرهوها بس انا شايفة هون العكس عنجد الوضع غريب

يا رب تتم خطبتها ع الوليد حرام اللي بصير فيهم

وبعدين امه رافضيتها ليه وهي اصلا عندها اهل؟
يغني لو ما الها اهل بحكي ها في سبب مع انه مش مقنع بي اهون من الرفض لانها في الدار

حسبي الله ع الناس وتعاملهم السيء

بانتظارك بفارغ الصبر


موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1