اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
عرض نتائج التصويت: رأيكم بروايتي الثالثة
ممتازة 37 74.00%
جيد جدا 10 20.00%
مقبول 3 6.00%
المصوتون: 50. لم تقم بالتصويت على هذا التصويت

 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 05-08-2015, 06:21 PM
صورة سجينة&الذكريات الرمزية
سجينة&الذكريات سجينة&الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


يا هلااااا تسلموا يارب
من ذوقكم نورتوا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 06-08-2015, 12:16 AM
صورة assyirt alhorrya الرمزية
assyirt alhorrya assyirt alhorrya غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


السلام عليكم

ولك يا بت شو هاد ؟ بجنن

مبسووووووطة اوي اوي ومتحمسة عالاخر وشوي بنحرق ع قد ما تحمست ههههههههههههههههههههههه

شكلها والله اعلم اماني هي البنت اللي بدة اياها حميد وداينا بغنيلها
رح تحكيلها بحبها وبهينها كيف اجت ؟
رح احكيلك انو بتعامل معها بهاي العدوانية عشان يجبرها تطلع من الجو الكئيب اللي حاشرة حالها فيه وتنسى الحادث اللي صارلها من قبل وتعيش حياتها وتعرف انو في ناس ثانيين بفكروا فيها وبدهم اياها
وخاصة فقدت يا اعز الناس
قصده فقد ايامها قبل الحادث ايام طفولتهم سوا
بس الواضح انو هاد الشي من مصغرهم هيك

او ممكن بحقد عليها لانها فضلت راشد عليه اذا كان اللي بينها وبين راشد حب

ما بعرف هاد اللي خطر في بالي

بنشوف البارت الجاي الصح

بانتظارك

صح شو قررتي تدرسي؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 06-08-2015, 11:48 PM
صورة سجينة&الذكريات الرمزية
سجينة&الذكريات سجينة&الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها assyirt alhorrya مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

ولك يا بت شو هاد ؟ بجنن

مبسووووووطة اوي اوي ومتحمسة عالاخر وشوي بنحرق ع قد ما تحمست ههههههههههههههههههههههه

شكلها والله اعلم اماني هي البنت اللي بدة اياها حميد وداينا بغنيلها
رح تحكيلها بحبها وبهينها كيف اجت ؟
رح احكيلك انو بتعامل معها بهاي العدوانية عشان يجبرها تطلع من الجو الكئيب اللي حاشرة حالها فيه وتنسى الحادث اللي صارلها من قبل وتعيش حياتها وتعرف انو في ناس ثانيين بفكروا فيها وبدهم اياها
وخاصة فقدت يا اعز الناس
قصده فقد ايامها قبل الحادث ايام طفولتهم سوا
بس الواضح انو هاد الشي من مصغرهم هيك

او ممكن بحقد عليها لانها فضلت راشد عليه اذا كان اللي بينها وبين راشد حب

ما بعرف هاد اللي خطر في بالي

بنشوف البارت الجاي الصح

بانتظارك

صح شو قررتي تدرسي؟
وعليكم السلااااام
تمام وانتي كيف شو اخبااااااااااارك

بنشووف بعدين شو رايك هههههههههههههههههههه

دخلت ادارة اعمال ما ببالي شيء والكل نصحني فيها شو رايك

نورتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 07-08-2015, 01:25 AM
صورة assyirt alhorrya الرمزية
assyirt alhorrya assyirt alhorrya غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سجينة&الذكريات مشاهدة المشاركة
وعليكم السلااااام
تمام وانتي كيف شو اخبااااااااااارك

بنشووف بعدين شو رايك هههههههههههههههههههه

دخلت ادارة اعمال ما ببالي شيء والكل نصحني فيها شو رايك

نورتي
امته البارت يا بت؟؟

ادارة ولا غيرها اذا في واسطة بتتوظفي ههههههههههه

بس الادارة مجالها مفتوح كثير بتقدري تلاقي وظيفة باكثر من مكان بس اتخصصي محاسبة يمكن افضل لانو ادارة عامة يمكن ما تلاقيلها وظيفة مثل المحاسبة اسالي واتاكدي

موفقة


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 07-08-2015, 02:17 AM
صورة سجينة&الذكريات الرمزية
سجينة&الذكريات سجينة&الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها assyirt alhorrya مشاهدة المشاركة
امته البارت يا بت؟؟

ادارة ولا غيرها اذا في واسطة بتتوظفي ههههههههههه

بس الادارة مجالها مفتوح كثير بتقدري تلاقي وظيفة باكثر من مكان بس اتخصصي محاسبة يمكن افضل لانو ادارة عامة يمكن ما تلاقيلها وظيفة مثل المحاسبة اسالي واتاكدي

موفقة


بعد شوي بنزل بارت يا حياتي

فكرت فيها بس ما بعرف عموما ادارة ولا محاسبة مو متأملة اني اتوظف عاد انتي عارفة بالاوضاع الشباب ما حصلوا وظيفة بنلاقيها احنا البنات ...ومثل ما قلتي الي عندو واسطة بتوظف

ربع ساعة بالكثر وبكون نزلت بارت


آخر من قام بالتعديل سجينة&الذكريات; بتاريخ 07-08-2015 الساعة 02:32 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 07-08-2015, 02:30 AM
صورة سجينة&الذكريات الرمزية
سجينة&الذكريات سجينة&الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


البارت الثالث

هاي شيء بسيط عن شخصيات واعمارهم باقي الاشياء بتعرفوها من الرواية حابة انكم انتو تكتشفوا صفاتهم بنفسكم ولانه البعض ادوار ثانوية وئلي عنده اي سؤال يسأل وبجاوبه

الابن الاول ابو حميد
حميد 29 سنة
احمد 25 سنة
سماهر 24 سنة ومتزوجة صاحب اخوها
يوسف 22 سنة بيدرس
حنين 19 سنة

الابن الثاني ابو سعود
سعود:28 سنة
حسين :25 سنة
اماني 24 سنة
خلود 17 سنة
غدير 10 سنوات

الابن الثالث ابو راشد
راشد 28 سنة
عبدالرحمن 26 متزوج
عبدالسلام 22 سنة
عهد 19 سنة
وعد :17 سنة
رنين:9 سنوات


الابنة سارة ام يامن وابو يامن زوجها
يامن 25 سنة متزوج بنت عمه رهف نفس العمر والولد بالطريق
جاسم 21 سنة


الابنة الصغرى
فاطمة 24 سنة
بعد فترة جلس على الكنبة بعد ما خرج من الحمام وعليه الروب الحمام دفن راسه بين يديه رفع نظره عليها وشافها دافنة راسها بالمخدة ومغطية حالها كلها بالشرشف قال ببطئ وعيونه حمررررر:امااني أأناا اســ ـ ـ ف ما حسيت على حالي
رفعت راسها شوي وصرخت فيه بين بكاها :وين اصرفها الاسف حرام عليك يا حميد انا بنت عمك بنت عمك كيف بتعمل فيني هيك الله لا يسامحك ضيعتني فوق ما انا ضايعة انهيت حياتي انت ...كييف عـ <سكتت بعد ما اجشهت بالبكاء >وهو مو عارف ايش يعمل حتى تفكيره خانه هل لحظة مو قادر يستوعب ئلي عمله ببنت عمه
وزادت عليه صدمته بس انفتح بقوة وظهر ئلهم ئلي خلفه همس
:سعووود
ما سمع همسه سعود كان نظره ينتقل بين ابن عمه وبين اخته ئلي بتبكي والكل ئلي سمعه يدور براسه
شد على قبضة يده وهو يقرب من حميد ويثبت نظرة عليه وقبل ما يتكلم حميد او يبرر أي شيء انهال عليه ضرب ودموع القهر والغدر تنزل من عيونه
وحميد مستسلم ئله ولضرابته ولكلامه ئلي بتنزل مثل السم عليه وعلى صراخهم دخلت الخدامة وبلمت من المنظر ئلي قدامها سعود قال بدون ما يرفع نظره لاخته قال بآالم :جيبي ئلها ملابس من غرفة فاطمة وساعديها تبدل <التفت لحميد >وانت قوووم انقلع قدامي
طلع حميد وسعود وراه وجلسوا بالصالة مقابل غرفة ضيوف وصراخ سعود يهز المكان وحميد ساكت ويناظر بالارض وهو حاس بحجم الغلطة ئلي ارتكبها .
بس ئلي زود صدمته بجد ئلي شافهم واقفين قدامه والصرخة ئلي غمض عيونها من قوتها وضربها على صميم قلبه دموع ئلي شافها بعيون ابوه ئلي واقف مع عمامه وجده وواضح انهم سمعوا كل شيء من كلام سعود
بعد ما اعطاه كف على وجهه مسكه من ياقة الروب وهو يشد فيه :ايش ئلي عملته ببنت عمك يالظالم بنت عمك سود الله وجهك مثل ما سودت وجهي ...ليت ربنا اخذني قبل ما اشوف هل يوم ليته
حميد :يبه انــــ ــ ـا
ابو حميد :شو انت شوووو هااا عندك تفسير للي عملته ببنت عمك ولا شوو ما بينغفرلك عليها مستحيل روح انا بري منك يا حميد ليوم الدين روح انقلع من وجهي
نزل راسه حميد وهو ناوي يطلع بس وقف صوت جده الحازم :روح لغرفتك
بدون ما تكلم كمل طريقه
جلس الكل بصمت مصيبة كبيرة حلت عليهم ابو سعود انهار بمكانه ويبكي على شرف بنته ئلي ضيعه ابن عمها وابو حميد مو قادر يرفع عينه بوجه اخوه ويواجهه ويصيح بصمت .
ابو راشد :استهدي بالله يا ابو سعوود اهدى شوي الصياح ما بفيد
ابو سعود :شسوي يا اخوي مو بيدي لو يعرفوا الناس ايش بقولوا ها راح ننفضح آآآآآآه رحمتك ياربي رحمتك
الجد بحزم :ما حد راح يتكلم لانه ما احد راح يعرف ...اسمعوني منيح ئلي صار ما احد لازم يعرف فيه حتى الحريم ولا أي حد ومن الليلة بتملك عليها وبعد باسبوع بنعمل حفل صغير وياخذها معه حتى الناس ما يتكلموا على شيء وبعدها ما ئلنا شغل فيه حياته وهو ئلي جنى على حاله يتحمل نتايج افعاله
سعود بغصة :مستحيل أأمن على اختي معه مستحيل ما راح اوافق
الجد :اجل بدك ننفضح بين خلق الله ..عندك حل ثاني استاذ سعود ها
قام سعود بعصبية وراح لغرفة ئلي فيها اخته
قرب منها وضمها وهي شدت بضمها ئله وصاحت بقوة :لا تبكي يا روح اخوكي لا تبكي انا بوريه النذل صدقيني راح ادفعه ثمن ئلي عمله فيكي غالي
اماني:ما ئلي شغل والله حاولت اصده بس ما قدرت تكفى يا اخوي ما بدي اتزوجه ما بدي اياه
غمض عيونه بقهر وهو يطبطب عليها يهديها
مضى اسبوع على ئلي صار واليوم هو اليوم الحفل الصغير ليعلنوا زواجهم الاثنين انجبروا على هل زواج الحريم الكل انصدموا من هل قرار بس ما احد علق بعد راي الرجال
الجد العقاب الثاني ئلي انزله على حميد هو سحب منه كل بطاقات البنوك سياراته كل شيء بيملكه اخذه منه وشيء اكيد طرده من البيت يتصرف هو بحياته مثل ما بده ئلي انزل عليه الظلم هي اماني ئلي شيء اكيد بتكون مع حميد لانه زوجها صار وما ئلها ذنب بكل ئلي صار
كان بينتظر فيها تحت ياخذها بعد ما خلصت الحفلة وهي تودع امها واهلها والكل عندها وهي تبكي بشكل يقطع القلب
امها نفس الشيء وهي حاسة انه في شيء مو طبيعي وخصوصا بلي عملوه بحميد عارفة انه وراه شيء كبير بس ئلي كانت حاسه فيه بطول فراق بينها وبين بنتها راح يصير بسببهم
وخلود كذلك تبكي معهم واخوانها قاعدين بالصالة الثانية ويحسوا بيأس وخصوصا سعود ئلي ما قدر يعمل شيء ئلها
دخل ابوها وقال بدون ما يناظرها :زوجك برا بينتظر يلا
قربت كرسيها منه حتى وقفت مقابل ئله ناظرته ودموع متجمعة بعينها باست يده وشهقت وهي تقول :باباا ليـ ـ ــ ش
سحب يده بغصة وقال وهو متجه للباب :نصيبك يا بنتي
تقدم منها سعود وحسين ودعها حسين وطلع لغرفته اما سعود اخذها ووقفوا باحد الممرات قعد مقابل ئلها قال وهو يتامل فيها ويقول ودمعة تلمع بعيونه :بوعدك يا اماني اني اخلصك منه باقرب وقت
اماني :ما بدي اروح معه تكفى يا اخوي ما بدي
سعود :اتحملي يا اماني بس كم شهر حتى ما يصير حكي عليكي بعدين انا راح اخلصك منه واوقف بوجه الكل .
اماني :اوعدني
سعود :بوعدك حبيبتي بوعدك
هزت راسها وهو مسح دموعها وابتسم بحزن وطبع قبلة على جبينها وقام طلعها لحميد ئلي واقف جنب التاكسي ويناظر الارض رفع راسه وشافهم متقدمين عنده حس بوجع بقلبه من حالة اماني ئلي واضح انها منهارة وهو السبب ومعاملة سعود ئله ئلي انقلبت 180 درجة
سعود ساعد اخته على الركوب السيارة وحميد بصمت اخذ كرسيها وحطه بالصندوق بهل وقت كان سعود متكلم معها ومبتعد عنهم ركب جنبها بالخلف وبينهم مسافة وطلب من السواق يمشي
الصمت كان سيد الموقف عدا عن شهقات اماني ئلي كانو يطلعوا منها بين كل فترة وفترة
مو مصدق ئلي صار وئلي عمله هو كل شيء بمشي بسرعة بدون ما يحس من يوم ئلي صار وما تركوه يخرج من البيت وكان مخنوق بده يطلع وما طلع غير لما تملك على اماني غير نظرات ابوه واخوانه وامه ئلي هي الوحيدة من حريم عرفت بالموضوع وكلامهم ئلي مثل السم اولاد عمه عمامه وجده
حتى نظرات اخوه وصديقه ئلي ما قدر يخبي عنه شيء وخبره كيف كان يناظره باستنكار وشك وعدم تصديق بس بالاخير ما قدر الا انه يوقف بجنبه بعد ما تركوه الكل باللحظة ئلي كان مالك كل شيء وبلحظة كمان خسر كل شيء وبسببه هو
"حول نظره لاماني ئلي كانت تناظر الشباك وساكتة وحس انها هديت شوي "
رن جواله وكان خالد :ايوه حميد وصلت
حميد :يعني باقي شوي واوصل
خالد :طيب ماشي ...اعذرني يا حميد البيت مو قد المقام بس مشي حالكم هل اسبوعين فيه حتى اخلص ئلك القسم الثاني في بيتي
حميد بامتنان :مشكور يا خالد ما قصرت
خالد :ولوو ما بينا شكر
حميد :سببت ئلك مشاككل اكيد بس انت ادرى بالحال
خالد بابتسامة وهو يدخل لغرفته ويناظر ريم ئلي مطنشته :ايه انت لا تفكر فيني خليك بحالك يا عريس ...بنلتقي المساء
حميد :صار يلا سلام
خالد :مع السلامة
سكر وتقدم منها ما ناظرته قعد جنبها التفت بوجها عنه للجهة الثانية بس هو رجعه وثبت عيونه بعيونها وقفت بدها تترك الغرفة ئله بس سحبها بقوة وطاحت بحضنه
ريم :اتركني
خالد :حبيبي يرضيكي اسبوع ما بتحكي معي
ريم :انت ئلي جبته لحالك
خالد :بس لو ما عملت ئلي عملته ما كان وصلنا لهنا
ريم :حتى ولو ليش ما خبرتني وكذبت عليه
خالد :وانتي مو معطيتني فرصة ابرر ئلك موقفي حتى
ريم :اييييه ما بدي اعرف قووم عني
خالد :حتى لو كان ابوكي طلب مني هل شيء
صنمت ريم :بابا
خالد اييه رفعها وقعدها على رجوله قال وهو يمسك يدها وبيده الثانية يلعب بشعرها :شرط انه اسكنك ببيت اهلي القديم وانتي شفتي كيف حالته حتى تحسي بالفرق بين ما كنتي عايشة وحياتك لجديدة حتى تقدري تتقبلي هل زواج وانا اكيد اني وافقت لاني كنت اعرف لوين وصلت درجة غرورك وعنادك وهاي هي الطريقة الوحيدة لترضى علينا يا حلوو
سكتت ريم لانه معه حق بكلامة السبب الاول ئلي خلاها تفكر فيه بذيك الايام هو وحدتها واستوحاشها من المكان فكرت لو تتقرب من خالد وترضى فيه يمكن يواسيها ويملي وحدتها
معه انها اقتنعت بكلامة ئلا انها عاندت عليه بتحب ترفع ضغطه :ايييه طيب ممكن تتركني اقوم الحين
خالد فاهمها ابتسم وهو يقول :صحيح انه فيلتنا مو مثل قصر ابوكي بس بتوقع بتمشي الحال صغيرة وعلى قدنا
ريم :........
خالد :صح نسيت احكيلك
ناظرته بترقب وهي تشوف ملامحه انقلبت للجدية :ريم اخوي وصديقي راح يسكن معنا في البيت هو وزوجته ...عندك مانع
ريم :اخوووك؟؟انا بعرف ما عندك اخوان
خالد :اخوي بالرضاعة
ريم :البيت بيتك خالد اعمل ئلي بدك ايااه ....بس اذا كانت زوجته كريهة كيف بقدر اعيش معها
خالد :ههههههههههه لا لا تخافي البنت حبوبة وما عليها كلام راح تتفاهمي انتي وياها وتتصاحبوا من اول يوم اكيد ...واذا صار وما تفاهمتوا مع انه اشك بهل شيء هي راح تكون بقسمهم فوق يعني ما باثر علينا شيء ومخرجهم لحالهم كمان ..انتي بتاخذي راحتك وهي بعد
ريم :اييه بكيفك

وصلوا البيت كانت تناظره والدمع ما جف من عيونها وهو يتامله وبخاطره :كيف خالد كان مستحمل هل مكان آآآهـ ياربي رحمتك
تكلم بتوتر:صحيح البيت صغير بس كم من يوم بنقعد فيه وبعدين بنطلع
اماني :ما بهمني ...وين الغرفة
تنهد حميد :قدامك على طول ...انا بطلع ساعة ما بتاخر
ما ردت عليه اماني ومشت رايحة للغرفة وسكرت الباب عليها
ناظر المكان بتافف :وبعديين
دخل المطبخ يتفقده وفتح الثلاجة لقاها مليانة اغراض
سكرها وقرر يخرج يقعد شوي حتى يجيه خالد

اما اماني من سكرت الباب انهارت بمكانها من البكى قعدت اكثر من شيء ساعة تبكي وتصيح بعد ما هديت قررت تقوم تبدل ملابسها وتريح شوي الاسبوع كان حمل ثقيل عليها بصعوبة حتى فتحت شنطتها وطلعت ئلها لبس فتحت شنطتها اليد تاخذ ئلها دواء من الصداع ئلي مسكها شافت دفتر فتحته ببطئ ونزلت دمعتها وهي ترفع الصور وتقول :اسفـــة راشد مو بيدي ئلي صار والله مو بيدي انا بحبك وما خنتك والله ما خنتك ...بس انت خنتني <رجعت انهارت وهي تصرخ >لو ما خنتني يا راشد ما كان صار فيني ولا شيء كله بسببك انت ...بكرهك بكرهك ..بس مو قادرة انساك ...حميييد انت بعد بكرهك بكرهك ضيعتني حرام عليك لو اني عدوتك ما رضيتها عليه
صرخت صرخة طلعت من اعماق قلبها وتحس انها فرغت شوي من الضغط ئلي فيها رجعت تتامل بصور ئلي بين يديها
مهما عملت وسوت وقالت ما قدرت تنساه راشد هو حب طفولتها وابن عمها وكان بصير زوج مستقبل بس كل شيء انقلب بغمضة عين وتدمرت حياتها

خالد :اييه وشو بتعمل انت
حميد :ما بيدي اعمل شيء شو بعمل يعني
خالد :خلال هل اسبوعين بجهز ئلك القسم ئلي فوق
حميد :ما راح نثقل عليك وحرمتك
خالد :لا ثقل ولا شيء
حميد :هي هل فترة بس الاقي شقة مناسبة
خالد :اوفا حميد لا تزعلني منك البيت بيتك ...بس ايش بدك تسوي معك فلوس ...كيف بتمشي حالك
حميد :ايه معي بس لازم اشوف شغل ما راح يكفوني اكثر من شهر اوووووف
خالد :اشتغل معنا بشركة عمي
حميد ناظره :بصيررر
خالد بابتسامة :ليش لا ...ما عليك انت اعتبر حالك من اليووم موظف ومعك اجازة مفتوحة حتى ترتب اوضاعك وداوم متى ما بدك
حميد :لا ان شاء الله راح اشتغل بحق بس اتحملني هل اسبوع بس أرتب اوضاعي
خالد :خذ راحتك يا اخوي ...اهم شيء لا تضيق على حالك

رجع حميد على البيت وما شاف اماني عرف انها بغرفة وما طلعت ما كان في غرفة ئلا وحدة رمى حاله على الفرش ئلي على الارض وكانها جلسة ارضية ونظره مركز على السقف وفكره لا ارادي رجع يأنبه :انا كيف عملت هيك فيكي يا بنت عمي والله مو قادر اتخيل صحييح اني غلطت بس بارادتهم ما استغليت ضعفهم مثل ما عملت فيكي يا اماني اصلا انا مو لازم اقارنك فيهم انتي اشرف منهم ومنـ ـ ــــــــي انا .آآه ياربي كله بسبب هل زفت ئلي بشربه
اتذكر امه ئلي من عرفت على طول اجت تواجه بعدم تصديق سألته وهو سكت وعينه بالارض ضربته وبهدلته وانهارت وبكت وهو واقف وعينه ما رفعها من الارض
:انت ايش ئلي عملته يا حميد ...كنت شاكة فيك يا ابني من قبل بس كنت اقول لا ابني ما بعملها مستحيل ما ربيته وتعبت عليه حتى يطلع بهل انحطاط والوساخة ما بيغضب ربه منه ما بيرضى على حاله ولا على خواته...ودايما كنت اقنع حالي انه بيتهيألي لاني الصورة ئلي في بالي ئلك غير يا حميد غير يا ولد بطني كنت مصدقة البراءة ئلي اقنعت فيها وخدعتهم فيها وانخدعت فيها ...بس بعد ئلي عملته باماني صدقت كل شيء اذا ببنت عمك من لحمك ودمك غلطت كيف بغيرهاا هاا يا حميد قووول كيف ليش ساكت ..احكيلي يمه زوجيني احب على قلبي من زمن بتمنى هل يوم بس انت شكله عاجبك الحرام ئلي كنت فيه والسكر ئلي كل ليلة .
ما شفعلك حالها على الاقل ئلي وصلت ئله بسبب ابن عمك وانت ما قصرت اثبتت للكل وئلي اني عرفت اربي والنعم فيك يا ولدي
ناظرته كانت تتكلم وتشاهق لما ما شافت ردة فعله طلعت من غرفته وراحت وقبل ما تروح قالت :اذا كانت تهمك اخرتك يا حميد ارجع لربك ....واحمد ربك انه ابوك وجدك وعمامك مشو الموضوع بهل شكل وما ذبحوك ..ضيعت حالك وضيعت بنت عمك معك
كانت تتردد بباله :ارجـــع لربك
قعد على حيله قال وهو يدفن راسه برجوله :انا اغضبت ربنا مني كثير وخيبت امل الكل فيني ..ارتكبت اكبر المعاصي ..مشيت بحياتي نسيت انه في اخرة بيجي يوم راح اتحاسب على كل شيء عملته نسيت صلاتي نسيت مبادئي واخلاقي نسيت كل شيء كل شيء <صررخ صرخة من اعماق اعماق قلبه وانفجر كل ئلي فيه قلبه بعدها صاح وصاح ......>يااااااااااااااااااااااااااااارب

اماني حالتها مو احسن منه بعد الحالة ئلي كانت فيه انتظرت حميد بخوف وكتمته ببكاها وخاصة انهم بهيك حارة ومكان لحالها ما بتعرف فيه احد وما عندها احد حتى ومن كثر التفكير ئلي فيها نامت بصعووبة
بعد فترة حست على حالها وصحيت قعدت فترة تناظر سقف ومن هدوء المكان شكت اذا حميد رجع او لا وسرحت تفكر بحياتها الجاي وكيف راح تمشي نقزت من مكانها على صرخة ئلي سمعتها من حميد خافت واندهشت توترت ما عرفت ايش تعمل قربت من طرف السرير ببطئ وقربت الكرسي تبعها وبطريقتها الخاصة قدرت تنزل من السرير للكرسي كانت لابسة بيجامة ترنج رياضة وشعرها مغطي كتوفها ونص وجها
حركت الكرسي متجهة لصالة عاقدة حواجبها من الصوت ئلي بتسمعه وبس وصلت كانت قد وصلت لنص الصالة ئلي هي بالاصل كلها خطوتين من صغرها واندهشت وهي تناظر حميد ئلي منهار ويبكي مثل الطفل لصغير ما توقعت انه ممكن يتأثر بلي عمله وئلي كان واضح عليه لحد ما تركته من وصلوا الباب بس حالته الغريبة ئلي هو فيها ما توقعتها
لحظات وهي تناظره وهو انتبه لوجود احد معه رفع راسه والتقت نظراتهم ببعض ثواني هو انتبه لدموعه التفت بوجهه للجهة الثانية يمسح دموعه وينزل غيرهم رجع ناظرها دقايق والصمت كان بينهم وعيونهم بتحكي
حركت اماني كرسيها مستعدة للرحيل بس وقفها صوته :امـــــاني
وقفت بس ما تكلمت
تقدم منها بسرعة قعد على رجوله مقابل ئلها هي خافت من قربه وارتعبت منه بس هدت لما شافت نظراته
ما استحى انه يبكي قدامها لانه عارف انه هو غلطان والغلط راكبه بالعكس طلع كل ئلي بقلبه قدامها وفترة طويلة وهو يعتذر واماني ساكتة
لما حس باليأس منها قعد على الارض وهو يقول بانكسار :سامحيني يا اماني وبعتذرلك للمرة الالف مستعد اعمل ئلي بدك اياه ..انا غلطان وغلطي كبير وما بنغفر بعرف بس والله ما كنت بوعيي ومو عارف ايش ئلي قاعد بعمله كنت سكران وانا بعترف ئلك بهل شيء ..سامحيني اماني سامحيني
اماني كانت ساكتة قلبها بيألمها ئلي صار مستحيل تنساه مو قادرة تنساه وصعب عليها مع انهاعارفة انه كان سكران وانه يمكن مثل ما يقول ما بعرف شو بعمل وهي معه بهل نقطة ئلي بحالته ما بكونوا بوعيهم بس صعب تنسى
قالت وهي عيونها تلمع بالدمع :ولو ما كنت سكران بتعملها ؟
انصدم حميد وهو يناظرها وما توقع السؤال او هو اتوقع كل شيء ئلا هل سؤال ئلي باكد ئله انها بتشك فيه ومو واثقة
لما ما شافت ردة كانت بتروح بس مسك الكرسي وقال بصدمة وانكسار :شاكة بهل شيء يا اماني ...اكيد اني مستحيل اعملها انتي نسيتي انك بنت عمي قبل كل شيء وما راح افكر بسوء
اماني :شكلك انت نسيت الكلام ئلي كنت اسمعه منك ومعاملتك ئلي وبسخرية <حتى انه الكل كان يعاملني بشفقة الا انت الكل شفق على حالي عداك انت كنت تستمتع بتعذيبي
حميد بآالم :بس انااا
قاطعته وهكملت كلامها وهي رايحة للغرفة :بس انت عملتها يا حميد وما بينفع الندم سواء كنت بوعيك ولا لا انا انتهييت وخلصناا

ببيت ابو راشد
عبدالرحمن :مدري ليش استعجل حميد بهل زواج مو كانه بدري يبه
ابو راشد :لا بدري ولا شيء خير البر عاجل
ام راشد :وليش طردوه من البيت والشركة
ابو راشد قام :وبعدين مع حنتكم ما في شيء لا تفتحوا الموضوع مرة ثانية
صعد ووراه ام راشد
عبد السلام :ايش فيك لونك مخطوف
عبدالرحمن :مصيبة لو يعرف راشد
عبدالسلام :صدقت لازم ما يعرف وخصوصا وهو بعيد
عبدالرحمن :وانا بقول هيك اليوم ئلي قعدتهم عنده حالته كانت ما بتبشر لو تشوفوا شكله كيف صار التعب واضح عليه وكانه كبر 20 سنة
عبدالسلام :لا حول ولا قوة الا بالله ...ما احد بيعرف ايش ئلي صار والله انه عيلة ش و اقولك بس خليني ساكت احسن
وعد وعهد بتكلموا بهمس
عهد بغيض :مو حكيتلك راح تتزوج وهاي لفت على حميد حتى اخذته اخخ بسس
وعد :عهد وبعدين اتركي البنت بحالها حميد لو فكر فيكي كان اخذك طيب
عهد :بعديين راشد لازم يعرف
وعد بانفعال :لالالا ما بنقول ئله
عهد :الا لازم يعرف حتى يعرف حقيقتها ويتركها
وعد بتصميم :ما راح تقولي ئله يا عهد

الساعة 12 بالليل دخل حسين على البيت شاف خلود جالسة وتناظر التلفزيون وتبكي على فلم نظره كان ينتقل بينهم بعدين قرب وقعد جنبها
:خلوود ايش مصحيكي للحين
خلود :بشوف الفلم
حسين شاف بكاها وقال :وليش البكي
خلود اشرت على التلفزيون بصمت مو قادرة تحكي
حسين قال بابتسامة باهتة :اكيد كل هل بكي مو عشان الفلم يلا احكيلي شو الموضوع
ضمته خلود وشهقت :اشتقت لاماني
مسح على شعرها بحنان :هذا وما صار لها شيء طالعة
خلود :ليش بابا استعجل عليها وزووجها بهل سرعة لهدرجة هي حمل ثقيل عليكم وما صدقتوا تخلصوا منها
حسين :لا ايش هل كلام يا خلود ما حبيتها منك
خلود :الكل حاس بان بالموضوع وخصوصا برد جدي وعمي على حميد وطردهم ئله ليش عملوا هيك
حسين :حميد زعلهم شوي وبكرا بتصالحوا لا تهتمي انتي
خلود :يارب وفق اختي بحياتها
حسين :اميين اييه كذا ادعيلها مو تبكي عليها هي محتاجة دعائنا
خلود :ان شاء الله

باليوم الثاني
فاطمة :أي ساعة؟
الجدة :بعد شوي بنروح قومي اجهزي
فاطمة :ان شاء الله ...قالت بصوت عالي وهي طالعة لغرفتها ..سوزي اعمليلي كوفي
جهزت حالها بعد ما تروشت وخرجت من غرفة الملابس على دخلة سوزي ئلي معها القهوة
جلست على الكنبة وناظرتها :اجلسي بحكي معك بموضوع
جلست سوزي بتوتر لانها عرفت ايش هو الموضوع
فاطمة بقوة :ايش ئلي صار يوم ما رحنا الزواج
سوزي:مــ ـ ـــــــا شـ
قاطعتها فاطمة بحدة :سوزي اسمعيني منيح انا عارفة ومتاكدة انه صار شيء واكيد حذروكي ما تقولي لاحد بس انا بدي اعرف والحيين
سوزي برجفة وغصة :اسمحيلي انسة فاطمة ما بئدر اخبرك بشيء ولا راح ينخرب بيتي اذا تكلمت
فاطمة بعصبي:مااا
:فااااااااطمة
وقفت بسرعة ونظرها للباب
الجد بحدة :سوزي روحي شوفي شغلك
بعد ما طلعت الجد :ما تسكر هل موضوع يا فاطمة
فاطمة نزلت دمعتها :لا يا يبه ما تسكر الموضوع لازم اعرف ..اكيد صار شيء ولازم اعرفه ...اذا الباقي صدقوا انا ما راح اصدق
الجد :انتهينااااااا ولا عاد اسمعك تفتحي هل موضوع مرة ثانية ...وسوزي لا تكلميها بشيء ما راح تقول ئلك مفهووووم ...ويلا الحين امك بتنتظرك روحي ئلها
هزت راسها فاطمة وهي تمسح دموعها اخذت عباتها ونزلت وتفكيرها :راح يجي يوم واعرف ما بيتخبى كثيرر <غمضت عيونها ترفض دموعها تنزل ولكن دمعة تمردت عليها ونزلت >آآآآه يا اماني ليش رموكي هل رمية انا متاكدة انك مستحيل كنتي توافقي على حميد وقلبك مع راشد
نزلت مع امها وراحوا للمسشفى لانه رهف امس ولدت وكانت اختها سارة موجودة عند رهف سلمموا وجلسوا
الجدة :شلونك يا بنتي ان شاء الله احسن الحين
رهف :الحمدلله يا جدتي بخيرر
الجدة تشوف الولد :ما شاء الله عليه ما شاء الله كله ابوه يا سارة
ام يامن بابتسامة :ايه يا امي ..لو تشوفي يامن ميت عليه
الجدة :الله يخليه ئلهم ويجعله من الذرية الصالحة
رهف :فطوم شفيكي ليه هل تكشيرة
فاطمة :ما فيني شيء
دق الباب ئلي كانت مغلقته رهف لانها كان ترضع ابنها قالت لفاطمة :حبيبتي فاطمة افتحي الباب للمرضة بتاخذ محمد
وقفت بخطوات ثقيلة وفتحت الباب شوي وتفاجأت من ئلي دف الباب وضرب براسها من قوته ولانها كانت واقفة خلفه :آآآآه
وقف للحظات يناظرها باندهاش بعدين تراجع لخارج الغرفة وهم كانو بالممر واقفين
تغطت فاطمة ورجعت فتحت الباب وخرجت ئله شافته واقف ويناظر الباب قالت بعصبية :هيييه انت كيف تسمح لحالك تدخل بدون لا احم ولا دستور غرفة ئلي خلفوك هي
قال بابتسامة وهو يرفع النظارة من عيونه :فطيييم ما عرفتيني
ناظرته بتشكيك وصدمة :يوسف
يوسف:فرحت انك متذكريتني
سكتت فاطمة دقايق وقلبها يرقع وعيونها المصدومة مثبتة بعيونه وبعد ما انتبهت لحالها قالت بنرفزة عصبية تخفي ارتباكها :اييييه حتى لو انك اخو رهف ما بصير تدخل بهل طريقة ..يمكن فيه حريم
يوسف تكتف وابتسم :حاضررين للحلوين ما بنعيدها
فاطمة :قليل ادب <تركته ودخلت الغرفة وهو واقف على الباب يضحك عليها >
يوسف خطيب فاطمة بكون وهو اخو رهف خطب فاطمة عن حب وهي وافقت عليه بس انجبر انه يسافر يكمل دراسته بالخارج سنتين ومن اكم شهر بس رجع


نهاية البارت توقعاتكم بتمنى اشوفها

ووراح يصير بارت يومين بالاسبوع الاثنين واربعا موعد رئيسي ع 9 بالليل بيوم ثاني كنت فاضية بنزللكم بارت

منيح الموعد..؟؟







آخر من قام بالتعديل سجينة&الذكريات; بتاريخ 07-08-2015 الساعة 02:36 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 07-08-2015, 04:16 AM
صورة almochtaqa liljanna الرمزية
almochtaqa liljanna almochtaqa liljanna غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


االبااارت خياااال يسلمو دياتك حبيبتي
بانتظاااارك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 07-08-2015, 06:38 PM
صورة سجينة&الذكريات الرمزية
سجينة&الذكريات سجينة&الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها almochtaqa liljanna مشاهدة المشاركة
االبااارت خياااال يسلمو دياتك حبيبتي
بانتظاااارك
من ذوقك حبيبتي تسلمي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 07-08-2015, 10:50 PM
صورة assyirt alhorrya الرمزية
assyirt alhorrya assyirt alhorrya غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


السلام عليكم

كيفك؟

شو اقول وشو اخلي
ابسط كلمة ممكن تنحكى حقير

لولو كلمة ورد غطاها اياكي ثم اياكي تعمليلي مثل كل هالروايات تحبه ويحبها وتنسى وينسى ويضلوا مع بعض بنتفك بعتزل الرواية من لما اشوف هالنهاية
نقطة وسطر جديد

يخرب بيته مش هيك حتى لو سكران كيف بترجع ع البيت وانت بهاي الحالة كان ضليت هايت بالشوارع يا صايع

استغفر الله العظيم رفع ضغطي

احكيلك شغلة بتصرفهم هاد اثاروا الشك وكانوا اغبية بهيك تصرف
لارم عملوها بشكل رسمي واللي صار صار خلص يعني بنقعدها شهر وبنعمل عرس قدام كل الناس
يعني بتصرفهم هاد الناس رح يحكوا كيف هيك صار فجأة وع غفلة
اذا اهلهم بحكوا هيك شو خلوا للغريب

بالفترة اللي رح يعيشها بهاد البيت رح يتغير ع الاخر حميد افندي مثل ما غير ريم الفلا

اتوقع بداية ريم واماني رح تكون باردة
كيف يعني اماني اللي فيها مكفيها ومخا رح تكون متقبلة شخص ثاني بحياتتها
وهي اصلا ما كانت تحكي لحد عن اي شي بصير معها
بس كمان رح تتغير وتحكي مع ريم لانها تضل ساكته لامته ؟
والواحد دايما بحب يفضفض للغريب اكثر من القريب
واتوقع هاد يقربها من ريم

بانتظارك على جمر


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 08-08-2015, 12:16 AM
صورة سجينة&الذكريات الرمزية
سجينة&الذكريات سجينة&الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة/لن اخذلكِ يا مَن وضَعتي يدكِ بيديَ وَ وَثقتي بي !*


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها assyirt alhorrya مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

كيفك؟

شو اقول وشو اخلي
ابسط كلمة ممكن تنحكى حقير

لولو كلمة ورد غطاها اياكي ثم اياكي تعمليلي مثل كل هالروايات تحبه ويحبها وتنسى وينسى ويضلوا مع بعض بنتفك بعتزل الرواية من لما اشوف هالنهاية
نقطة وسطر جديد

يخرب بيته مش هيك حتى لو سكران كيف بترجع ع البيت وانت بهاي الحالة كان ضليت هايت بالشوارع يا صايع

استغفر الله العظيم رفع ضغطي

احكيلك شغلة بتصرفهم هاد اثاروا الشك وكانوا اغبية بهيك تصرف
لارم عملوها بشكل رسمي واللي صار صار خلص يعني بنقعدها شهر وبنعمل عرس قدام كل الناس
يعني بتصرفهم هاد الناس رح يحكوا كيف هيك صار فجأة وع غفلة
اذا اهلهم بحكوا هيك شو خلوا للغريب

بالفترة اللي رح يعيشها بهاد البيت رح يتغير ع الاخر حميد افندي مثل ما غير ريم الفلا

اتوقع بداية ريم واماني رح تكون باردة
كيف يعني اماني اللي فيها مكفيها ومخا رح تكون متقبلة شخص ثاني بحياتتها
وهي اصلا ما كانت تحكي لحد عن اي شي بصير معها
بس كمان رح تتغير وتحكي مع ريم لانها تضل ساكته لامته ؟
والواحد دايما بحب يفضفض للغريب اكثر من القريب
واتوقع هاد يقربها من ريم

بانتظارك على جمر


هههههههههههههههههههههههههههههههههه يمامي حسيت اني راح انذبح اليوم
بس الشخص لما يكون بين نارين فهو لازم يختار الاخف صح ولا لا


عموما بنشووف بعدين ...ومتى حضرتك ناوية تنزلي بارت

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1