منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها تعال وحط في صدري عناك أنا حتى قساك أحسّ به جنه/بقلمي
bEdo' ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اخباركم غراميات ،
هاذي اول روايه لي ، وان شاء الله م تكون اول روايه من بعد تشجيعكم
وعسسى ان تكون فاتحت خخخير ،
اول حاجه دعمكم من بعد توفيق ربي عز وججل ،
واتمنى اي حاجه مخالفه لدين اكون م انتبهتلها حد ينبهني ،
وشششششكرا لكم ،


bEdo' ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

،





































امسك يديها بقوه رماها على الارض بعُنف وبدا بالتوبيِخ عليها بِقسوه لم تتحمل ، الاهانات وبدات باغماض عينيها بهدوء حتى سقطت الدموع ، توقف عن التوبيح وهو ينظر لتلك الدموع التي لاطالما اوقفته عن فعل الكثير ، امسك بعضدها ورفعها وبدا بتقبيلها بشفتيها لعلها تصل اليها كرساله اعتذار منه ،


في نيوريوك الساعه 3 الفجر تتكلم بالهاتف بهدوء ،

بدور ؛ ايوا ايش تبغى دحين ؟
زياد بلكاعه ؛ ايش تبغى دحين ، انتي ماتفهمين ماوصلتك الرساله ؟
بدور بهدوء ؛ الا وصلتني وسبق وقلتلك الشيء الى انتَ طالبه مو مسويته النجوم السماء اقرب لك
قفلت الخط ، وبدت برمي كل ماتجده امامها توقفت عن التكسير وهي تنظر لباب وكانها تنظر لشبح جدها هناك

الجد مصلح بصوت مخيف ؛ طفلتي حبيبت جدها ،

وكان قديمها لم تعد تستطيع المشي ، تريد الذهاب لذلك السراب الذي طالما حلمت به وبكت من اجله
ذهب السراب وبدت بالصراخ ؛ انتِ غبيه ؟ هوا كان يستناكِ ليه ماروحتي ليه ؟ ليه ؟

ذهبت للقبو وهي ترى هاتف جدها القديم والغبار لازال اثاره واضح امسكت به وبدت تمسح ذلك الغبار بيديها الناعمتين وهي ترى ارقام عمومتها مسجله . ترددت في الاتصال ولكن بسرعه البرق رمت الهاتف وكان شيء ما حدث ولسعها وبدت بالصراخ ،


الساعه 6 صباحاََ في جامعه نيوريوك في حي غرينتش فيلاج

فهد ؛ يالله بنروح المحاضره بدت ،
راكان : يا ابن الحلال مقطعتك الدفاره اسحب عليها وانا اخوك
فهد ؛ والله بضيع اذ سمعت نصايحك
زياد ؛ واهوا الصادق والله ، اسحب عليها
فهد وهو يجمع الاغراض ؛ لا والله منيب جاي وقاطع مشوار ومغترب عشان اسحب
احمد ؛ اقول روح بالله تكفى لاتفتح محاضرتك
ابتسم فهد على جنب؛ يالله فامان الله اشوفكم بالبيرك
زياد : لا احنا راييحين لـ ******
فهد بخيبه ؛ والله مليون مرا انصحكم كله الا هالمكان ربي لايسخط فيكم ،
احمد ؛ زين زين يا ابن الحلال توكل على محاضرتك



،

بمكان ثاني تحديداََ بالمدينة المنورة ،
فالمدرسه الثانويه
بمدرسة خاصة هناك يتناقشون حول الخبر ، المشهور والمسموع ، بالمدرسه كلها

ريم ؛ لا والله انها خرابيط يعني مو معقول هالشيء ،
اشواق ؛ انا اصدق هالشيء هناك ديانتهم غير ، ومايقرون القران اكيد بيصبهم اسوء من كذا
ساره ؛ اقول بنات ، والله اخوي قبل شوي داق يقول قمت من النوم مفزوع من الصراخ
غنج بخوف ؛ بنات تكفون اسكتو بالله عليكم حيل اخاف من هالمواضيع
اشواق ؛ لا بجد ، الله يكفينا شرهم الحمد الله على نعمه الاسلام
ريم بشهقه ؛ يوه تاخرنا على الحصصه
غنج بنبره بكاء ؛ انا قايلتلكم ماله داعي هالشرده هاه شوفو لو درت امي وامهاتكم
اشواق ؛ ياخي شفيكم عسانا ما اختبرنا ، وعادي انا بصرفها لكم
ريم ؛ يالله يالله تكفون امشو


بالجامعه لابسه ناظرتها الشمسيه كان لونها لون سماوي الفاتح مدموج بالاخصر
تمشي بسرعه وهي رافعه طرف تنورتها وهي تجري وكانه مشهد كوميدي للحاضرين والمشاهدين لهالمشهد
توقفت امام الباب وهي تتنفس براحه بعد حبس انفاسها من الركض دخلت وهاهيا تلقي السلام وتحمد ربها على سماع تلك الجمله

الدكتوره ؛ بتحمديش ربك ، ياختي ازاي بتتاخري كان بائي دئيئه واحده واقفل الباب انتبهي مرا تاني
دخلت وهي تجهز اغراضها وهاهي تسمع للمحاضره وتكتب كل ما وقع على سمعها



على الساعه 1 ظهراََ بالشارع

اشواق ؛ اوف ياربي من اخوك بجد دام بياخرنا كدا خليه يستاجرلنا سواق ونريح راسو
ريم ؛ ياشيخه ، والله يازين اخوي غيرانه منو ! وبعدين ترا تحمدي ربك انه يودينا
اشواق وهي تدف كتفها ؛ وع اذ ذاك الشيفه وربي سواقنا كشخه عنده ،
ريم ؛ اقول اسكتي لاوربك مااخليك تروحي معنا
اشواق بغضب ؛ يالله جربي انتِ ،
ساره بصراخ ؛ اوف ياه ياخي انتم كيف تسكتون والله صدعتو راسي دايم على هالروتين حقكم ،
غنج بهدوء ؛ يالله بنت هاهوا ولد عمي وصل



نهايه البارت ،


البارت مرا قصير بس اشوف ردودكم ،
واكمل ولا ؟


وردة الزيزفون
✿ إدارة الإقسام ✿

صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. بداية جيدة لكن البارت قصير وماوضح فكرة الرواية لانه البارت مافيه احداث حاولي تحطي احداث تجذب القارئ حتى تلاقي تفاعل وياليت ماتكون روايتك جريئة كثير مراعاة للفئات العمرية الصغيرة

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

bEdo' ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون اقتباس :
صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. بداية جيدة لكن البارت قصير وماوضح فكرة الرواية لانه البارت مافيه احداث حاولي تحطي احداث تجذب القارئ حتى تلاقي تفاعل وياليت ماتكون روايتك جريئة كثير مراعاة للفئات العمرية الصغيرة

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا
ان ششاء الله

bEdo' ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

جاء الليل
جميل ان تعيش الحب
فتاتي لم تزل حلوه
وتبقى حلوتي حلوه
وتبقى مثل وجه الشمس
تعطي النور في العتمه
جميل لون عينيها
جميل سحر خديها
جميل ثغرها المحبوب
اذ تلقاك مبتسمه
وحلو كل ما فيها
نقاوتها
طراوتها
حلاوتها
أمانيها
جميل ان تعيش الحب
حلوا كان او مرا
جميل ان تعيش الحب
سرا كان او جهرا
جميل ان تعيش الحب
في زنزانة الاسرى
جميل ان تعيش الحب
شعرا كان او نثرا
ويبقى شعلة بيضاء
او حمراء او خضرا
جميل ان تعيش الحب
بين جموعه السكرى
وان هبت رياح الحب
يفوح العطر والذكرى

الشاعر
علي احمد سعد الحمود






توقفت السياره امام باب المنزل
حي الفرداء ،

نزلت بغضب ، وهي تصكر الباب بقوه ، مشيها اشبه بالركض ، دخلت بالمنزل حتى بدات والدتها بقول

ام شروق ؛ ي بسسم الله ، ششفيك انتِ ؟
شروق بغضب وهي تحاول تخفف من صوتها امام والدتها : يمه ، ما ابي اروح معهم يمه وربي ذلوني باخوهم
ام شروق بتنهيده ويأس من حاله بنتها المتذمره ؛ ي بنتي ابوك يدوب يلحق شغله ، واخوان الله ما رزقنا
شروق وهي تجلس وتحبس دموعها بقدر المستطاع ؛ ادري يمه بس جيبي سواق اي شيء لين متى على هالحال ؟
دخل ابو شروق بغضب ؛ ششهالصريخ ؟
وقفت ام شروف بفزع ؛ بسسم الله.، انتم علامكم اليوم ؟
ابو شروق وهو يناظر لبنته ؛ انا كم مره اقولك ، ولد عمك مو مقصر معك
شروق وهي تنظر للارض باحترام ؛ يبه وربي تعبت لين متى وانا على مذلتهم لازم ما ازعل بنتهم عشان اروح ولازم لازم انا منيب مجبوره
ابو شروق بتنهيده تعب ؛ اجلسي ي بنتي اجلسي الله يصلحك ويهديك ، اللحين علامه كل هالسالفه شسوى فيك
جلست شروق ودموعها تسقط ؛ يبه انا مليت بنتهم مغروره ، وانا لازم اتحمل غرورهم ولا زم اصادقهم خلاص يايبه انت خيرك واجد سجلني بباص ،
وركضت شروق بسرعه لغرفتها لا تريد ان تضعف امام والديها
ام شروق جلست ؛ اللحين ليه ماتسجلها بالباص كود انه حالتها كذا واردى !
ابو شروق : يامره احنا من بدايه الدراسه متفقين كذا ، عشان شروق وبنتهم تتصلح علاقتهم شوي مانبي مخاصمات بالعائله
ام شروق ؛ بس شوف حالت بنتك كييف ! والله بجد ماهيب مجبوره البنت شكله دايم كاتمه لايجيها شيء الله يصلحك ويطول بعمرك
ابو شروق بتعب ؛ مو بيدي يامره الشور شور جدهم ، وانا م اخالف راي ابوي
ام شروق بعصبيه ؛ اللحين انت دايم الشور بشور ابوك طيب طاوعه ما اقولك اعصي ابوك بس لا تمشي معه بالنار
ابو شروق بعصبيه ؛ وليه شايفه شي على ابوي !
ام شروق ؛ لا منيب شايفه بس مو كل ما قال شيء لو انه فيه مضره لنا تقول سمعا وطاعه ،
ابو شروق ؛ هاذا ابوي ، الى يقوله اسويه لو قال ارمي نفسك بالنار
ام شروق ؛ خلاك ع ضعف شخصتيك وانا ادري انه مهيب من ابوك من اخوانك ولا بس فالح تطلع علي عصبيتك
طعلت فوق وهي تصارخ من الدور الثاني وباسلوب سخريه ؛ حطلك الغداء ، تراني زوجتك لاتتعبني



،


ريم بروقان ؛ السسلام عليكم باحلى اب وباحلى ام ،
ابو زياد؛ ي هلا ببنتي كيفك وكيف الدراسه
ريم وهي تجلس ؛ الحمد الله ماشي حالها ، بابا
ابو زياد ؛ هلا يا ابوك
ريم ؛ اليوم بروح اتسوق مع صحباتي ، ابغى اخذ فلوس ،
ابو زياد ؛ المحفظه عندك ، ولاخذي بطاقتك انا حطيت فيها اليوم نزل الراتب وحولتلك مبلغ
ريم ؛ ان شاء الله بس يكفيني ،
ام زياد ؛ متى رايحه ؟
ريم ؛ يوه يا ماما لا تنكدي عليا انا ماني بزره ،
ام زياد؛ ادري انك كبيره بس لازم اتطمن
وقفت ريم وهي تاخذ بطاقتها ؛ اتطمني بروح لـ *******
دخل وراها رائد ؛ السسلام عليكم ورحمه الله وبركاته
ابو زياد ؛وعليكم السلام والرحمه ! كيفك وكيف الشغل ماشي
رائد بتعب جلس ؛ ايوا الحمد الله الامور زينه ، وباقي ساعتين وببروح
ام زياد ؛ ي وليدي شكل هالشغل تعبك شوف كيف حالك
رائد وقف وهو يبوس راس امه ؛ والله يايمه الحمد الله مرتاح فيه ، بس هاللحين بروح انام
ام زياد ؛ طيب تغدا بالاول بعدين توكل ؟
رائد ؛ لا ي يمه ، والله غداء منيب مشتهي مع انه اكلك يفتح الشهيه بس والله مالي قوه بنام
ام زياد ؛ زين طيب ، الله يوفقك ويرزقك الذريه الصالحه
رائد ؛ امين ، ي الله تصبحون على خير
ابو زاياد ؛ وانت من اههله ،




،

هنا توقفت السياره امام منزل غنج نزلت بسرعه دخلت البيت وهي تستغرب لعدم وجود اضاءه بالمكان
تحركت بخوف للاعلى وهي تنادي ؛ بابا ، ماما وينكم ؟
سمعت صوت تحت وبدت بالصراخ وهي تطلع بسرعه لغرفتها وتصكر الباب وتلهث من الخوف. ،
غنج ؛ بسسم الله الرحمن الرحيم بسسسم الله ،
وقفت وهي تبحث عن جوالها تذكرت انها الصبح كانت تكلم اشواق ونسته على الطاوله ،
بدلت ملابسها وهي تحاول النوم لكن لم تستطيع ، ،
نزلت تحت وهي تصارخ ؛ مين بالبيت ؟
بس سمعت صدى صوتها بالمكان مما اثار الرعب بداخلها مره اخرى نزلت من الدرج بسرعه حتى شافت قطه وطاحت على الدرج من شده السرعه والخوف




،


عند عائله ساره دخلت باحترام
السلام عليكم
ردت السلام امها وهي تبادر بالحديث ؛ يمه ساره لا تسهرين زي عادتك اليوم
التفت ساره باستغراب ؛ ليه يا ماما ؟
ام راكان ؛ يا يومه اليوم خواتك ججايين مجتمعين ، ولا لزوم تنامين عشان تصحصحين
ساره ؛ اها ابشري يومه ، الا خلصتِ سوات الغداء ولا باقي ؟
ام راكان ؛ لا مخلصته ،
ساره وهي تنزل شنطتها ؛ اها طيب بروح ابدل ملابسي وانا احطه لك
ام راكان ؛ الله يخليك يابنتي
ساره اقتربت من امها وهي تبوس راسها ؛ ويخليك لنا



،


وهناك عند ساعه بيغ بن في مدينه الضباب لندن ، من اشهر المعالم في مدينه لندن ، واضخم ساعه بالعالم ، ومعروفه بدقتتتها في وقتها
وقف امام الحديقه الكبيره ، منتشر فيها الاوز والبط ، امام البحيره. ،

جالس وامامه الكتاب وهو يذاكرله بعض الكلمات ويعيد حفظها ،
اختار عنوان يلقيه امام الحاضرين والطلبه باسم عنوان " المتحف البريطايني "
وكانت الفكره كل طالب وطلبه يلقي باحد اهم معالم لندن ،

فهد وهو يعيد الحفظ ؛ يعتبر المحتف البريطاني في لندن ، اكبر متحاف في المملكه المتحده ، واهم المتحاف في التاريخ ، حيث يعتبر من اقدم المتحاف ايضاََ ، تاسس عام 1753 ، يحتوي المتحف على اكثر من 13 مليون ، غرض ومن اقسام المتحف ؟ القسم المصري والقسم الاشورى والقسم اليوناني الروماني والقسم البريطاني وغيرها من أثار العصور الوسطى وأثار أخرى من الشرق الأدنى. ،


نهايه البارت ،
اعتذر عن اي خطاء املائي ،


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1