عين في الجنه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا فتاة ابلغ من العمر 21 عاما تقدم شاب لخطبتي ووافقت.
في البداية كان كل شيء جيد وكنت مرتاحة للفكرة حيث كنا لا نسال احدا عنه الا ومدحه وجاء الى بيتنا في المره الاولى لم اتكلم معه كثيرا ولم اراه جيدا لكن كان القبول موجود لذلك قمنا باستقباله مره اخرى. جلست معه ورايته لم يكن الشكل الذي اريده لكنه كان مقبولا وتمت الموافقة وقررنا ان نعقد العقد الشرعي كي استطيع ان اجلس معه واتكلم معه منفرده في الحلال وبما يرضي الله بدأ يأتي الى بيتنا في الاسبوع مره واصبحت اتكلم معه على الهاتف وشيئا فشيئا اصبحت اكتشف انه ليس بالانسان الذي اريده ليس لخطأ قد بدر منه بل من ناحية شخصيته ومن ناحية التزامه بالصلوات كان يصلي جميع الصلوات وكان عنده تقصير في صلاة الفجر اعتقدت في البداية انها اشياء استطيع تقبلها وشخصيته ساعتاد عليها لذلك صبرت وكنا قد قمنا بتعيين الخطبة بعد شهر وكنت كلما يقترب موعد الخطبة اخاف كثيرا واعلم انني لا احبه وغير متقبله لكن كنت اخشى البوح لانهم سيلوموني لاني وافقت وجاء موعد الخطبة وكنت غير مرتاحة ابدا وخائفة لانني وضعت نفسي في هذا الموقف خاصة وان اهله قد صرفوا كثيرا على الخطبة وامه ارملة وهي من ربت اولادها وعلمتهم وتعبت كثيرا فيها وتمت الخطبة على خير ما يرام الجميع كانو سعداء الا انا كنت اشعر اني في عزاء وانني انتظر حكم الاعدام وهو اعدام حياتي هو لم يكن بذلك السوء لكن عدم تقبلي لشخصيته لحركاته
وبعد شهر من الخطبة اصبت بنوبة بكاء هستيريا فقد ضاق صدري ولم اعد اتحمل فقد حملت نفسي فوق طاقتها كنت اقنع نفسي ان الدنيا على زوال وسوف نموت لكن لم اتحمل فكرة كونه شريك حياتي خاصة واني ولله الحمد فتاة ملتزمة احب طاعة الله واكره معصيته وهو شاب لا يعاب بشيء ولم اجد عليه اي سبب لرفضه لكني عندما خالطه لم احب شخصيته لم احب تصرفاته وهوفي نظر من حولي انسان رائع خاصة والداي دائما يمدحانه وانه انسان ذات خلق ودين الا ان قلبي يأبى ان يحبه ماذا افعل في هذه الحال واصبحت افكر في فسخ الخطوبة هل اكون قد ظلمته ان فعلت خاصة وانه تعلق بي واحبني لكونه قد وجد بي كل الصفات الذي يتمناها في شريكة حياته هل انا مذنبة هل ساعاقب ان تركته خاصة وان امه قد علمت باني اريد الفسخ واصبحت تلومني لاني لم اعلمها قبل الهطبة لكانت المشكله اهون لكني حاولت ان اتكلم قبل الخطبة ولا احد كان يسمعني وكانه شيء مكتوب لي ان اعيشه وهاذا وضعي قد كركب العائلتين هل انا آثمه هل هذا يغضب الله ارجوكم افيدوني هل اكمل الفسخ ام اتراجع مع العلم اني لا اتخيل حياتي معه هل سيعاقبني الله ام انه ابتلاء
؟؟؟؟ ارجو من اصحاب العلم والدين ان يحكموا في امري ارجوكم اريحوني


غررربه ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

وعليكم السلام ورحمة الله

لست صاحبة علم او دين ... لكن نصيحه لا تعلقي نفسكِ بصورة وشخصيه
لمن ترتبطي به واصرفي نظر عن شخصيته التي تمنيتي فلست في مجال
أن تجدي كل ماتتمني وما يرضيكِ ومشاعركِ طبيعه وخاصه كلما تعمقتي
لكن ضعي في بالكٍ حديث رسول الله ... عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لا يفرك مؤمن مؤمنة إن كره منها خلقا رضي منها آخر)) رواه مسلم
فاستخيري المولى قبل ان تختاري وتصرحي بالامر...

ابو سـعد ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©


مسالة الفتوى يا اختي الكريمه منوطة باهل العلم والفقه فيه فاسالوا اهل الذكر ان كنتم لاتعلمون ففي دار الافتاء مشائخ فضلا سيفيدونك كثيرا ومن ناحيتي هناك امور تحتاج الى شئ من التفكير والتعقل فقط فكونك ابنت 21 عاما لابد ان يكون في علمك وعقلك انك لم تصلي الى سن النضج الحقيقي لتقرير مصير بهذا الحجم لذلك عليك بالاستعانك بما يعينك عليه فـــــــ المحدد الاول لقبول الزوج للزواج هو ما اوصى به سيد الامه
من جاءكم ترضون دينه وخلقه فزوجوه
وقد رضيتي منه دينه وخلقه
ان لم تفعلوه تكن فتنه في الأرض
وهذا وضعي قد كركب العائلتين "
وفساد كبير
نسال الله العافية والسلامه من عاقبة الأمور


" شاب مرضي دينه وخلقه " سمعته طيبه " لايعاب بشئ " شكله مقبولا "لم يكن هناك سببا لرفضه هذه هي الوصفه الحقيقيه التي يتحقق منها زواج ناجح خاصة وانه تعلق بي واحبني : وهذا عامل رئيسي ودافع قوي للقبول به كونه احب فيك ما يعشقه واعجب بشخصك فمن النصائح ان تتزوجين من يحبك لامن تحبيه لان المحب لمن يحب مطيع وكذلك عين الرضا عن كل عيب كليلة لكونه قد وجد بي كل الصفات الذي يتمناها في شريكة حياته وهذه من نقاط القوة التي يجب استثمارها بتعزيزها والعمل على تنميتها لتكون رافدا من روافد القوة التي تدعم هذا الزواج "" بقي لي كلمه ""


ابو سـعد ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©


اختي الكريمه لتكوني اكثر واقعية في هذا الامر استبدلي مفردة الحب فيما كتبتيه وما تفكرين فيه بـــ الاعجاب او العشق وما في حكمها حتى لا تاسرين مشاعرك بحب لم يولد بعد واذا كان الشخص محل انظار الجميع ممن يعرفه فانك لست استثناء منهم وقد رايتيه كما راوه ولكنك تعيشين مشاعر مختلطه بتصور حب لم يولد وعدم وضع تصور منضبط لما انتي فيه ولاادري ان كان حولك من يسندك ويشد من ازرك في موضوع قد يفوق قدرتك على التفكير فيه واستيعابه منفرده فحاولي اشراك ولي امرك او من ترين فيه الكفاءة من قريب في كل تفاصيل ما تشعرين به لاننا لانستطيع حل مشاكلنا دون الاستعانة باصحاب الراي والفكر فشخص بما ذكرتي فيه من الصفات الحميده لايمكن ان يتعلق فيك او يعجب بك بسبب ماذكرتيه فقط لكونه قد وجد بي كل الصفات الذي يتمناها في شريكة حياته ولكنه اتبع توجيه المشرع بما نصح به فعليك بذات الدين تربت يداك فقد ذكرتي لنا واني ولله الحمد فتاة ملتزمة احب طاعة الله واكره معصيته فهو ينظر الى ما يتمناه فيك من منظار شرعي يسنده وقد وجد هذا ووجد ذاك وهذا هو السبب الحقيقي لتعلقه فيك واعجابه بك فالعامل المشترك بينكم هو التوافق في المحددات الشرعيه للقبول فقد رضيتي منه دينه وخلقه وقد اختار ذات الدين ليسعد بها .
اختي الكريمه ما ذكرته في مشاركتي السابقه وما اشرت اليه هنا ما هو الا قراءة لمشاعرك التي عبرتي عنها بما كتبتيه فما اخشاه ان مخاوفك جاءت نتيجة تصور رسمتيه لذاته في نفسك واسقط في يدك عندما لم يكن ورايته لم يكن الشكل الذي اريده وهذا الشكل في مثل هذا الشحص كما ذكرتيه لايظهر على حقيقة جماله الا نتيجة للمودة والرحمة في العشرة بين الزوجين فاسالي الله الخيرة من امرك واستعيذي به من وساوس الشيطان الذي لايرى امر فيه صلاح الاحاول يفسده فما اخشاه انك تظلمين نفسك بقرارك فبل ظلمك له لانه كما ذكرتيه محط انظار الجميع وفقك الله وسدد للحق خطاك


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1