غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 04-09-2015, 02:13 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


نور وهي تاخذ عبايتها : يمه عمي ذياب يبغاني , بشوف وش يبي و بعدها بمر محل الورد و برجع
ام محمد لفت على بنتها : بحفظ الرحمن بس انتبهي لعمرك ولا تخلين السايق يسوق بسرعه
اتجهت لامها و باست راسها : ان شاءلله , يالله فمان الله
ام محمد : فمان الرحمن
طلعت السايق و ركبت وهي
تهوجس وش يبغى ذياب موب بالعادة بالعاده موب هالوقت صح انه يطلع معي بس موب مثل الحين احس الموضوع فيه شي
توجت للمكان وقفت عند الباب وهي ماهي مرتاحه هالمرة لموضوع عمها دخلت
ولقت عمها جالس
توجت له نور ببتسامه : تاخرت عليك ذيبو
ذياب يبتسم لها : ذيبو خير ان شاءلله اسمي عمي ذياب
نور وهي تضحك : اخو ابوي على العين والراس بس مسألة اناديك عمي غلط يالطيب
ذياب : وش شايفتني طايح من عينك
نور مازالت تضحك : توك شباب يا حلو على عمي اذا دخلت الاربعين من عيوني بناديك عمي مع انك منت ببعيد عليها
ذياب برفعة حاجب : حاسبة عمري
نور وهي تضحك : لا تنسى اليوم يوم ميلادك عمرك صار 35
والله وكبرت يا ذياب
ذياب بستهبال : يا عمري ذاكره ميلادي وحبيبتي بنت الكلب ناسيته
نور بضحك : ماتستاهلك يا ذيب ماتستاهلك
ذياب يسوي نفسه حزين : يلا العوض ولا القطيه اهم شي عندي بنت اخوي تذكرني هاه وين الهديه
نور تسوي نفسها نست : ياليل الهدايا اهم شي اني ذاكرة يوم ميلادك يوم ما احد عبرك صح ولا لا
ذياب ويسوي نفسه حزين : يلا اهم شي ذكرتي
نور وهي تمد الهدية : وانا اقوى انسى ذيبو.. هاك يا عم افتحها
ذياب كان داري انها مستحيل ماتجيب له هديه من كان عمرها عشر سنين وهي تجيب له ف كل سنه : والله اني كنت داري
اخذ الهديه وفتحها كانت نظارة من فرزاتشي : اووه , اوووه تجنن مشكورة يا الحب نردها لك ف اقرب فرحة
نور فرحة انها اعجبته : الحمدلله زين انها عجبتك ..يلا تكلم وش كنت تبي
ذياب يعدل جلسته : الموضوع يا طويلة العمر سيف
نور بصدمة و هدوء بنفس الوقت : وش فيه ..لا تجيب لي طارية ..ما صدقت انسى ..ذيــ..
ذياب يهديها : اهدي اهدي
نوروصوتها بدا يرتفع : وش اهدي تفتح لي موضوع الحقير هذا وماتبيني انهبل
ذياب يمسكها عشان تهدي من انفعالها : اسمعيني للاخر
نور بانصات تحاول تريح فيها عمها :..
ذياب وبدا يتكلم بجديه ويعرف ان الكلام اللي بيقوله قاسي بس لازم تفهم ان اللي تسويه غلط : لازم ترجعين لسيف لـ,.....
قاطعته وهي تقول : يخسي يخسي
ذياب سكتها : اسمعي لين اكمل .. انتي تعرفين وش انتي بالنسبه لي صح ..و تعرفين اني ابي مصلحتك و مستحيل اسوي شي يضرك اسمعيني و اذا ما اقتنعتي براحتك محد جابرك على شي ..الحكي اللي جاك وجانا كثير يا نور الحكي اللي يحكونه الناس عنك ما ينطاق ..انتي مالك ذنب نعرف ..سيف سبب كل اللي صار نعرف ..بس الناس وش بيعرفهم يا نور حتى لو كنتي مظلومه الناس لازم تتكلم البنت هي مظلومه لاتفهه الاسباب تتشوه صورتها وانتي جاك ماكفاك واللي جاء ابوك الله يرحمه يكفيك سنين لين قدام اذا تطلقتي الحين وش بيقولون الناس.. سيف سوا شي غلط صح بس مايصير نعالج الخطا بالخطا .. افهمي كلامي فكري فيه ..واهم شي فكري في مستقبلك وش بيكون .. البنت مالها الا بيت زوجها فكري زين
قاطعته وهي متأثره بكلامه وعيونها متحجره فيها الدموع و بصوت مرتجف : امي محمد و ناصر فيه يا عمي اذا الكل عجز عني
كمل كلامه وهي حاس بتأنيب الضمير لكن لازم يسوي هالشي : امك و اخوانك موب دايمين لك يا بنتي افهمي اخوانك كل واحد له حياته انتي اللي بتخسرين كل شي اذا تطلقتي من سيف و بيزيد كلام الناس عليك وعلينا فكري فينا و فكري في نفسك سمعت ابوك في يدك لا تخلين احد يجيب سيرتنا .. ولا يدمر في شرفنا .. الكل عرف ان سيف رجع والكل ينتظر الزواج يتم
بكل كلمه كان ينطقها كانت تجرحها زيادة تطعن فيها ..تعصر قلبها تناظر فيه بصدمة ..ماكانت متوقعه كل هذا في قلب ذياب كانت ترتجف تبغى تطلع ..ما تبي تجلس اكثر
قامت من كرسيها عقب ماخلص كلامه : فكري يا نور زين و افهمي الدنيا زين واعرفي ان مالك الا سيف لو وش ماصار
كانت تناظره بعتب اخذت شنطتها و مرت من جنبه و سحبت نظاراتها من فوق راسه و كملت طريقها وهي عيونها كلها دموع
ذياب يحك راسه شدت شعره مع النظارة : احح , الله يهديك يا بنت اخوي ويعقلك

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في بيت ابو صالح
كان جالس ويفرك يدينه ..من امس ما نام ..وقف وهو يشوف ابوه طالع من المكتب
قرب من ابوه وهو يقول : ابي اكلمك
جلس ابو صالح وهو يقول : وش تبي
انور وهو يناظر ابوه : وش اللي صار يبه امس
عقد حواجبه ابو صالح وهو يقول : وش تقصد
انور : ريم ..شلون تسوي كذا بدون لا ترجع لها ولنا ..شلون ترخصها ..قدام خلق الله
ابو صالح بصوت عالي : اسكت .. تعلمي انتش لون اتكلم
انور بقهر : ما اعلمك يبه ..بس الشي اللي سويته غلط من بدايته
ابو صالح وقف وهو يقول : تماديت يا انور ...اعرف انك تكلم ابوك
انور ولا زال مقهور من ابوه : يبه ريم ماتستاهل يصير فيها كذا ..طول عمرك تسوي كل شي من راسك ..لا يبه لازم تستشيرها اول موب ترميها كذا
ناظر فيه ابو صالح بقهوة قرب منه وعطاه كف وهو يقول : موب انت اللي تعلمني شلون اتكلم يا بزر ..ثاني مره لا تتدخل في شي انا قررته ..تفهم ولا لا
انور ناظر ابوه وهو يقول بقهر : ان شاءلله يبه ..مشكور
طلع من البيت وهو مقهور من ابوه وحركات ابوه
( ليتك يا ريم موب راضيه والله العظيم ما يتم الزواج وانتي منتي براضيه عنه يا اختي والله اللي خلقني )

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مصدومه من كلام ذياب اخر شي توقعته انه يجرحها بكلامه القاسي .. شلون ارجع لسيف .. شلون اخليه يدوس كرامتي ..شلون بتقبله اساسا حطت يدينها على وجها و بدت تبكي صوتها يقطع القلب ..تشهق من قوة الالم اللي تحسه
لفت على الدريشة وعيونها حمرا تتأمل الشوارع وتفكر في كلام ذياب الجارح لها
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رجعت البيت منهارة نفسيا من اللي صار لها من كلامه لها
اتجهت لغرفتها وجلست على سريرها لامه يدينها على رقبتها
تحاول تكتم نفسها لا تبكين ما يستاهل الا البكى يا نور بكيتي بما فيه الكفاية ماتحملت كان كلام ذياب يدور في بالها .. كل كلامه يتردد
صارت تصارخ وتبكي بصوت هستيري البيت كله فاضي امها طلعت مع ام ضاري للمشغل مابقى الا الخدم
صارخت تبي تطفي نارها تبي تشوفه عندها الحين تبيت موته الحين
يارب يارب يارب تعبت بتعبت يـــــــــــــــــــــــــــــبآآآآآآآآآه خذني لك خلني معاااااك مــــــــــــــا ابي اعيـــــش ما ابي
طاحت على الارض تبكي من كثر البكاء استرخا جسمها واستعدت تنام بس باقي اثر البكا على خدها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــ
رشا و سارة كانوا يتمشون في السوق الساعه الحين بالضبط ثلاث العصر السوق زحمه اليوم ويكند عشان كذا الناس زحمه
سارة بملل : تكفين رشا والله تعبانه ..مانمت من امس
رشا : انتظري خليني اشتري ل البنت هدية بعدين نرجع
سارة : طيب اخلصي علي
رشا وهي تاشر لسارة : وش رايك بهذا الجمب سوت
سارة وهي تتفحصه : حلو بس يبي لها شي فوقه
رشا دخلت المحل هي وسارة
سارة وهي تشوف فستان طويل شيفون باكمام شيفون وازارير من الرقبه الى البطن ابيض و منثر عليه ورود ملونه اعجبها حلو وساتر
اخذته و رشا اخذت الجمب سوت بعد ماطقمت عليه كارديغان لين اخر الساق حاسبوا و طلعوا ,
رشا لفت عليها : خلاص خن نرقى ناكل لنا شي
سارة بتعب بعد : يلا بس قبل خن نعطي الاغراض السواق عشان نرجع ندور دقوا على السواق وجا واخذ الاغراض توجهوا الى المطاعم فوق
رشا لفت عليها بسرعه : صحيح الخبر اللي سمعته سيف رجع
سارة بجمود : ايه
رشا ب استغراب : وش فيك تقولينا كذا
سارة ب انفعال : كيف تبيني اقولها اقوم وارقص و اغني سيف رجع
رشا : هووووب سارة دقيقه تراه سيف ..
سارة بعدم اهتمام : ادري انه سيف ..بس كل شي تغير ..
رشا وهي تناظر فيها : مافهمتك
ساره : احسن
رشا رفعت حاجبها : لا يكون بسبب نور
سارة لفت عليها و بسرعه : نور من الاسباب المهمة اللي تخليني افكر و اخذ موقف من سيف ثم ان السبب الثاني هو كيـ...
رشا ب استماع : كملي هبالك خليني اسمعك
سارة بملل : خلاص قومي جيبي لنا اكل
رشا رفعت كتفها دليل قلة الحيلة : وش تبين تاكلين
سارة : جيبي لنا بيتزا
رشا : مشروب
سارة بمزاج متعكر : بيبسي
راحت سارة تطلب رفعت راسها
تناظر في الطاولات بملل وهي تفكر في سيف و رجعته ب تأثر على علاقتها بنور او لا ..بتغير نور عليها او لا .. تصنمت و ركزت نظرها على الطاوله اللي كان فيها هو ومعه وحده فاتشه و شعرها فاكته على كتفها و مكياجها اوفر
شافته يضحك معاها و يتصافقون بالكفوف ابتسمت بقرف من حاله من بنت لبنت ضحكت بقوة وهي تشوفه كيف مبسوط و كأن الارض موب شايلته جالس مع بنت
حاولت ماتهمت خلاص زياد ماهو مهم لي ..خلاص زياد مايهمني ..ولا يخصني في شي

جلست تحتري شوق وهي تقنع نفسها ان زياد ما عاد يخصها
جت رشا : هذا طلبـك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 04-09-2015, 02:14 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


جلست على الكرسي وهي تقول : سارة ذكريني اشتري قلم الكحل الاسود اللي معك
سارة تطلعه من شنطتها : جربية يمكن ما يعجبك سواده
رشا : لا ما اقدر عيوني تتحسس بسرعه ..جربيه على يدك وريني
سارة وهي تاخذ القلم وتحط في عيونها : هاه شوفي سواده حلو
رشا : والله حلو بشتري لي و لنور
سارة : طيب خلينا نقوم لا نتأخر وقفت سارة وطاحت من على الطاولة موية قزاز ..

وقفت وسمت بالله
رشا بخوف : بسم الله عليك صار لك شي
سارة وهي تناظر فيها : لا الحمدلله
لف على صوت الزجاج شاف عيون يعرفها هي نفسها عيونها الا والله عيونها وشنطة رشا
طلع جواله واتصل برشا
ردت : هلا زياد ..اي ف الفيصلية ....اي لفت وراها وشهق يوم شافت زياد جاي
ابتسمت سارة يبي يتأكد انه انا او لا
رشا :سارة زياد جا شوفي لك صرفه في عيونك
سارة بلامبالاة : ليه اشوف لي صرفه ف عيوني ابوي هو زوجي خطيبي خليه بكيفه
جا وعيونه عليها عينه في عينها المكحله الفاتنه عصب.. كل عصبية الدنيا فراسه وهو يشوفها تناظره بلامبالاة وحاطة رجل على رجل
قرب منهم بسرعه : وش تسوون هنا
رشا بهدوء : بنتقضى ورانا اشياء , لفت ورا انت وش جايبك هنا
زياد وهو معصب : شغل .. لف راسهه بتجاهها كانت تلعب بجوالها قرب منها وقال بصوت : شكلك خلصتي كحلك اليوم
سارة رفعت راسها له ببرود : انا ..كنك عارف بنزل اشتري واحد شديد الحين
زياد بعصبية وهدوء في نفس الوقت : شكل وضعك عاجبك انتي وعيونك ..غطيها ولا شوفي لك حل
وقف سارة قدامه و اشرت على رشا : هذي اختك ..هذي بس اللي تدخل فيها هنا ..انا مالك دخل فيني ..انا حرة كيفي ..و استفزاز : انت لا انت ب ابوي ولا اخوي ولا خطيبي ولا زوجي ف مالك دخل
زياد بعصبية : والله العظيم ان مامسحتي اللي في عيونك ل اسوي لك شي مايعجبك
سارة : وش بتسوي يعني ..انتبه على نفسك و قالت بكذب : تراني قريب بصير على ذمة رجال ..
ناظر فيها بصدمة وقال بصوت غاضب : ذمة رجال انتي
سارة وهي تناظر فيه : ايه انا في شي غريب لا سمح الله ..ولا مايصير اتزوج
ناظر فيها و كل غضب الدنيا في قلبة و قال في محاولة لاستفزازها : ما اتوقع فيه رجال بيرضى فيك ..والله ..مافيك شي يملي العين صدقيني ..تحسبينني بصدق كذبتك قريب بصير على ذمة رجال ..والله يا سارة لو ابصم بالعشرة ان مافيه احد تقدم لك ..مجنون هو عشان يتزوجك
سارة كان كلامه جارح بالنسبة لي جرحني بقوة الا قطعني قلت وانا احاول اخفي المي من كلامه : من وجهة نظرك انت هذا الكلام ..عادي انت من كثر ما عاشرت وشف صرت ماتفرق شكلك ..على العموم اللي زيك ما يشوفنيي املا العين اكيد لان ما يملى عينه الا ناس زينه .. في مستواه..اما انا والله ارفع من مستواك عشان كذا ما املا عينك و احمد ربي اني ما املا عين واحد مثلك ..انت ما تملى عيني ..اللي يملا عين رجــــــال
سارة وهي توقف وتتوجه قدامه وتعداه : ولا تحسب نفسك تقدر تسوي شي ..تحلم صدقني انك توصلني تحلم انا اسوي اللي ابي بالعلن .. موب بالدس و اجلس مع اللي ابي بالعلن موب بالدس وجهت نظرها للبنت ثم له
كانت عيونه حمرا من كلامها و اعصابه مشدوده كلامها قوي و كبير شككته في نفسه ..و ثقته شد على يدينه بقوة ..اخذ نفس قوي وهو يشوفها تنزل الدرج
رشا بخوف وهي تجي له : وش فيك ..انت بخير وش صار
زياد عيونه قلبت حمر قال وهو بحاول يكتم الغضب اللي في صوته : ولا شي روحي
رشا بخوف : طيب بروح انتبه لنفسك

تركته حست انها انتصرت عليه و جرحته ..خليه يحس شوي ..يفكر شوي ..يطهر نفسه شوي ..ابتسمت وانا احس اني سويت انجاز ..تسلل لقلبي الخوف ..زياد اعرفه زين ..ما اتوقع بيسكت لفيت وراي بخوف اخاف انه يلحقني بس الحمدلله توقعي طلع غلط نزلت وانا مبتسمه ..بردت حرتي شوي منه .
تمشت في المول وهي تفكر ..وش بتكون ردت فعله ..تعرفه اذا عصب و او اذا حس انه انهان او احد تطاول عليه بكلمة ..مستحيل يسكت
جلست على كراسي المول وهي تفكر وش عقابه بيكون لها ..وش راح يسوي لها
اكيد ردت فعله عنيفه ..مستحيل من سابع المستحيلات انه يسكت عن حقه
طلعت جوالها تتصل على رشا : هلا رشا
رشا بخوف : وينك انتي
سارة بسرعه : ليه وش صاير
رشا بقلق : ماصار شي بس انتي تعرفين زياد مجنون ممكن يسوي أي شي اذا فقد اعصابه ..
سارة وقفت : اجل بطلع
رشا : يالله وانا جايتك
مشت بسرعه وهي تفكر بردة فعلة للحين ماهي مستوعبة اللي صار
وقفت عن البوابة
شافها من بعيد قرب لها وهو يشوفها سرحانه بشكل يخوف ..قرب من عندها
زياد بصوت واطي : لا تسوين شي انتي منتي بقده
لفت علية ب روعه : بسم الله ..انت وش..
زياد ناظر فيها بقوة : والله ان كلامك خرم صدري و قلبي خرم ..والله ل اردها لك يا سارة لو طال العمر ولا قصر
انصدمت من كلامه غريب عليه هالكلام ..ماقد سمعته في حياتها يقول هالكلام
حطت يدها على قلبها ..وكل خوف الدنيا فجأة اجتمع فيها
تحس الدنيا تدور فيها بتطيح اذا ما احد سندها .. ماتدري من كلامه ..ولا من الصدمة ..ولا من قهرها ..ولا من رحمتها له
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ


طلعت من دورات المياه بعد شور طويل وبكا تحت المويه وتفكير شافت الساعه كانت ثمان الا ربع العشا يعني اذن العشا
لبست بجاماتها
خلت شعرها مفلول ولبست شوز البيت وانتوا بكرامه ونزلت الحديقة
استرخت على الكرسي وهي تفكر بكلام ذياب كلامه صح ..لكن مستحيل اقبلها على نفسي ..مستحيل اخليه يدوس على كرامتي مستحيل اقبل بهالحال ..
وش بنتظر اكثر من كذا ابتسمت بحزن وهي تتخيل شكل سيف لو يدري وش اللي يدور في راسه
شافت ساعتها وبهدوء : مسرع الوقت طار
وقفت و اتجهت ل الصالة و اخذت جوالها تتصل على سارة ما تبي سارة تحس ان علاقتها مع سيف ممكن تاثر عليها
اتصلت عليها لكن كان مقفل : وش فيها سارة موب عوايدها تقفل جوالها
: يمكن تعبانه
التفت : هلا والله ..وش عندك جاي بدري .
ناصر ببتسامه : نسيت اغراضي فوق برقى اجيبها
نور هزت راسها : ناصر ..محمد غير رقم جواله البريطاني ترى اذا بغيته قلي اعطيك اياه
ناصر رفع حاجبه : محمد ما ادري وش فيه اكلمه ف الواتساب يشوف مايرد و وقف من ينزل شي ف تويتر ولا انستقرام ..شكل فيه شي
نور بخوف : وش فيه
ناصر يهز كتوفه : ما ادري انتي كلميه يمكن اذا فيه شي اتوقع انه بيقولك انتي
نور شافت ساعتها كانت الساعه عشر يعني تقريبا في بريطانيا الساعه 3 الفجر مايمديها تتصل انشغل بالها
فتحت جوالها ودخلت الواتساب على دردشة محمد وكتبت له ككلام و طلعت
دخلت امها توها راجعه من برا
نور ببتسامه : يالله حيها ويينك وحشتيني وش عندكم صايرين تتاخرون
ام محمد : يوم طلعتي ل ذياب لينني طفشانه ولا عندي احد رحت انا و ام زياد ل ام صالح تعتمنا عندها شوي و جينا
نور مازالت على ابتسامتها : الله يوسع صدوركم بالعافيه
ام محمد بضيقة صدر : نوف بنت ام نواف تملكت ثم جلست اسبوعين ثم تطلقت ضاق صدري والله يوم دريت
نور بضيقة صدق : صدق يمه عااد ..امانه والله ضاق صدري وش السبب طيب
ام محمد ( ما تحب تتكلم في اعراض الناس ) : والله ما ادري يا نور لكن الناس الله يهديهم ينقلون كلام ماهوب طيب , ولا هي بعلوم سنعه
نور استغربت : وش يقولون يمه
وقفت ام محمد وهي تقول : الله يستر علينا وعليهم , انا برقى بصلي و البس و انزل عليك لا تروحين ابيك موضوع ..رجعت لفت على بنتها وهي تقول .. سيف رجع

نور ناظرت في امها بنظرات غير مفهومه ..وش بتستفيد انها تقول لي وهي عارفة اني انا عارفة انه جا ..سالفة نوف وش تبي منها امي
غمضت عيونها ..وهي تدعي انه مايكون اللي في بالها صحيح
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ
في لندن
كان جالس في الانتظار يبغى يعرف وش يسوي فيها .. رن جواله
فتحه كانت رساله من نور ( محمد حبيبي وحشتني ليش غاط صار لك فترة ..ان شاءلله مافيك شي ..اذا فضيت كلمني ابغاك ..)
ابتسم نور ..كأنها تحسن فيني دايم تجيني في الاوقات الصعبه اخذ نفس عميق وقفل جوالها
توجهه للنيرس اللي طلبته
النيرس : انت موكل السيدة شوق ؟
محمد هز براسه : نعم انا
النيرس مدت له ورق : حسنا وقع هنا للاستلام
محمد رفع حاجبه : ستخرج الان
النيرس : نعم , هي ليست بحاجه للبقاء هناك مرضى احق


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 04-09-2015, 02:15 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


محمد اخذ الورق ووقع واتجههه للغرفه فتح الباب بشويش لقاها جالسه و حجابها مغطي وجهها بالكامل ما يقدر يشوف منه شي
قرب وهو مرتبك مايدري وش يسوي : وقعت على ورقة خروجك بتطلعين الحين
شوق :........
محمد بصدق : لا تخافين مني , و اهدي لا تنفعلين بحاول احل الموضوع مع ابوك
شوق : ابغى اروح بلحالي
محمد بهدوء : مايصير انتي امانه عندي بتطلعين انا وياك سوا
شوق رفعت راسها : مالك دخل فيني .. انا احل مشكلة نفسي
محمد رفعت راسها ماكان باين الا عيونها و خشمها عيونها زيتيه غامقه رموشها كحيييله و خشمها صغير و احمر من قوة البرد كانت عيونها غايه في الجمال تذكرني بشخص ما اقدر اذكره ..ما اعرف كيف لكن فيها شي يشد
محمد : انا مسؤول منك لين نشوف سالفة ابوك
هزت راسها بغضب وعنف : مالي ابو ..و بصوت اعلى ..انا احل مشكله نفسي
محمد طلع الورق ومده عليها : انتي زوجتي لا تنسين
ضحكت بستهزاء : هههههه على اساس بتفرق عندي ..انت وجودك وعدمك واحد ..وقففت واشرت له يوخر عنها
محمد رفع حاجبه و بهدوء قال : انا مقدر موقفك , وافهم اللي تمرين فيه ..بس هذا ما يمنع انك تحترمينني ..ترى موقفي الآن نفس موقفك
شوق بصوت مرتجف : مستحيل تفهم وش امر فيه انا مستحيل ...بطلع وخر
محمد وخر عن طريقها : تفضلي
شوق وقفت محلها محمد برفعه حاجب : موب كنتي بتطلعين يالله وخرت اطلعي
شوق بصوت مرتجف : بعد اكثر
محمد استغرب كلمتها و رجع على ورا اكثر : تفضلي
كان يراقبها جت بتمر كان مبعد عنها مسافة مترين يمكن الا انها يوم جت تطلع لصق في الجدار وبدت تمشي شوي شوي وعيونها على يديني
استغربت حركتها ..طلعت و طلعت امشي وراها
لفت على : خلاص رح في حالك
محمد بهدوء : للاسف ودي لكني ما اقدر اخليك هنا بلحالك
شوق بانفعال : ليش وش تحسبني ضعيفه لااا ..لا انتبه انا قوية و اقدر اسوي كل شي وخر ..... وخر
استغرب انفعالها انفعالها كان غريب و يدل على ضعف شخصيتها موب على قوتها : انتي قوية فعلا بس اهدي
ارتخت ملامحها و هدت قربت على الكرسي وجلست
مر وقت ومحمد واقف بعيد عنها شوي
قالت بصوت واطي : كم صار لي هنا
محمد يسوي نفسه مايسمع : نعم
سكتت ماتبي تعيد جملتها سكت هو ما يبي يضغط عليها
مرت خمس دقايق وقالت بصوت اطول شوي : كم صار لي هنا
محمد : خمس ايام
شوق شهقت : امانه ..اليوم وش ..وقفت و بشكل مجنون ..اليوم ..وش اليوم
محمد انفعالاتها غريبة قال بسرعه : اهدي اهدي ..اليوم الاحد
شوق بسرعه : التاريخ
محمد يجاوب على اسالتها و هو مستغرب من انفعالها الغريب : ما ادري بالضبط كم بس يمكن عشره
شوق جلست وهي تبكي : ........
محمد قرب لها : وش فيك
شوق التفت عليها وبعدت وبسرعه : لا تقرب مني اكثر خلك محلك
محمد رفع يدينه : انا محلي , انتي بس اهدي
شوق لفت عليه بهدوء : متى تزوجتني
محمد ب استغراب : انتي ما تذكرين ؟
شوق سكتت :...
محمد يكمل : قبل خمسة ايام يوم جيتي انتي و ابوك وقابلتوني
شوق تغيرت تعابير وجهها كان باين عليه الخوف و القرف :..
محمد : تذكرين
شوق بهدوء : لا
محمد باستغراب : كيف وانتي كنتي جالسه
شوق بهدوء : ماكنت بوعيي
محمد بهدوء : كيف
شوق نزلت دموعها :.....
محمد نزل نظرة على يدينها كانت تفركهم بتوتر تقرصها يقوة كأنها تعاقبها غريبة انفعالاتها
محمد : هدي ترى انفعالك هذا ما راح يسوي شي غير انه يضرك ..لا تندمين على أي شي سويتيه وتعاقبين نفسك وانتي مالك دخل , الذنب اكيد ماراح يكون ذنبك عشان تعاقبي نفسك , واضح انك انسانه نقية , لا تسوين كذا بنفسك هدي انفعالك و استرخي , انا موجود حتى لو كرهتي وجودي صدقيني ماراح اسوي لك شي يضرك
لفت عليه و عيونها مليانه استغراب : كيف عرفت اني اعاقب نفسسي ..
ابتسم : انا دكتور نفسي
شوق بخوف : يعني تقدر تعرف وش فيني
محمد بهدوء : لا طبعا بس اقدر احلل الموقف اللي انتي فيه .. اقدر اساعدك .. اقدر اريحك ..و افهمك انك فعلا مالك ذنب
شوق بخوف : انت ما تعرف شي عشان تقول هذا الكلام ..انا انسانه ما اسـ.... وقفت كلامها
محمد ابتسم: ريحي كل شي له حل
كان يشوف عيونها كيف تايهه تناظر بخوف ..كل نظرة من عينها لها تفسير وكل حركه تسويها كانت تدل على معاني كثيرة اللي واضح انها تحس نفسها ذنب لا اكثر ولا اقل
محمد وقف : قومي ناكل شي ..الساعه ست الفجر
شوق بهدوء : تعرف وين القبلة هنا
محمد هز براسه واشر لها مكان القبلة
وقفت تبي تصلي
راقبها كل تصرفاتها غريبة , وقفت ولفت يمينها و شمالها ولفت علي كان واضح من عيونها ان عندها سؤال او استفسار بس ما تدري كيف تسال
سكت ابي اعرف وش بتسوي
قربت من عندي ورجعت لنفس مكانها حطت اصبعها في اسنانها و بدت تعضه ب ضياع وقفت وقربت لها و مديت لها الوشاح اللي على رقبتي
لاحظت ذهولها من حركتي
شوق بخوف : كيف عرفت اني ابيه
محمد ابتسم ورفع كتوفه : مجرد احساس
محمد وهو مبتسم : اخذيه
شوق مدت يدها لكن رجعتها بسرعه : حطه على الكرسي باخذه من هناك
محمد هز راسه وحط الوشاح على الكرسي و رجع لمكان
راقبها وهي تاخذ الوشاح وتحطه على جسمها بدت تصلي كانت ترتجف مع كل كلمه تقراها
تطول في الركوع والسجود ..و صوت بكاها يوصلني .. انتظرتها ما يقارب نصف ساعه لحد ماخلصت
خلصت و فكت الوشاح وحطته على الكرسي ورجعت مكانها وجلست
محمد قربت منها و بهدوء : ما ودك تاكلين شي
شوق :.........
محمد ببتسامه : خلك هنا .. بروح اجيب لنا شي ناكله واجي
وقفت بسرعه وهي تلتفت يمين ويسار وبهمس : وقف خلك
محمد لفيت وانا رافع حاجبي لفيت ووقفت في وجهها : توك تقولين انك بتروحين بلحالك ما تحتاجين احد
شوق كانت ماسكه يدينها و لامتها على صدرها : ..
محمد يناظر انفعالاتها وحركاته الغريبة نوعا ما : تعالي معي طيب
شوق هزت راسها ومشت قبله :...
كان يمشي وراها وهو مستغرب من حركاتها كا دكتور نفسي شخصيتها ماهي سويه تحتاج كورسات كثير عشان تتخلص من الخوف اللي فيها
وقف واخذ لها ساندوج جبن و كوفي مده لها : تفضلي
شوق بعدت : ا..ا.. حطه على الارض با اخذه
نزل الاكل على الارض وهو يقول : بالعافيه
شوق هزت راسها
جلس وبدا ياكل
و يراقبها ما كانت تاكل تناظر ف الاكل و عيونها ضايعه قرب و كأنه فهم حركتها
وقف و بسرعه اخذ ساندوجها و قطع منها و اكلها قدامها و من الكوفي صب له في كاسه و بدا يشرب
كانت تناظر فيه مصدومه كيف عرف :....
محمد ابتسم : تقدرين تاكلين براحه الحين
شوق بنظرات مصدومه : كيف عرفت
محمد هز كتوفه وبدا يكمل اكله شافها ترفع الساندوج وتاكل برتياح
كمل اكله وهو يراقبها من دون لا تحس
جلس وفتح جواله رفع عيونه شافها واقفه قريب منه لف لجهتها شاف رجالين اشكالهم غريبة وفي يدينهم مشروب و دخان عرف انها خايفه
وقف لها وبهدوء : المكان شوي شوي يصير خطر خلينا نروح
شوق بخوف : وين بتروح ..لا انا بروح معك انتظر .لأا تروح
محمد هدوء : لا تخافين انا وياك نروح مع بعض ..ما راح اخلي كانا معاك
حطت يدها على قلبها و بهمس : وين بتروح
محمد بهدوء : بيتي
شوق بخوف : بيتك
محمد : لا تخافين مني , انا مانيب ضارك خافي من نفسك ..نفسك هي اللي بتضرك
شوق ضحكت بقوة :هههههههههههههههه
محمد ابتسم كانت حركاتها غريبة ومتناقضه ما تنفهم ..
محمد : يالله تعالي سيارتي من هنا
كانت تتحرك بضيياع كل شي فيها يدل على الضياع كأن صابها انفصام ..او كأنها سكرانه ..
فتح سيارته وركب كانت واقفه برا السيارة فتح الدريشة : ليش ماتركبين
شوق بخوف : احلف انك تخاف الله ..ما تسوي شي حرام
محمد فهم انها خايفه : والله اني اخاف الله ..و ان شاءلله اني ما اسوي اشياء حرام
فتحت باب السيارة الخلفي وركبت
شغل سيارته ما يبي يحسسها بالخوف , شغل القران كان بصوت السديس سورة البقرة
رفع عينه لها في المرايه شاف فرحتها بالقران كيف شهقت ومسحت وجهها و بدت تسمع كل كلمها و ووجها باين عليه الراحه
بدا يسوق و صوت السديس المريح للقلب يملئ السيارة
وقف عند باب البيت التف عليها
كانت نايمه و حجابها مبهذل وجهها كله باين و شعرها طايح على وجهها
كانت ايه في الجمال جمالها واضح حتى وهي نايمه .. سرحت فيها و في جمالها جلست ما يقارب الساعه وانا سرحان فيها لحد ما حسيت انها تتحرك بتقوم فتحت السيارة وبسرعه طلعت
حسيت بهزة السيارة باين انها قايمه مرتاعه ما تدري وين هي فيه
نزلت راسي لها شفتها تمسك حجابها بقوة وتعدله طلعت من السيارة وبخوف واضح : ليش ما قومتي وش سويت امانه وش سويت لي انا ..ليش..وش ..امانه
قربت منها وهديتها : ما فييه شي انا قلت لك انا اخاف الله لا تخافين مني
هدت واشرت على البيت : هذا بيتك
هزيت براسي : ايه
دخلت انا وياها
جلست وهي تهز رجولها بقوة بتوتر واضح وقالت : انا وش اسوي هنا
محمد : انتي معي
شوق رفعت راسها : انت من طيب عشان اصير معك
محمد : انا زوجك
شوق سكت ودمعت عيونها : ..
محمد اشر لها فوق : غرفتك فوق ووعشان تتطمنين اكثر انا غرفتي هنا تحت يعني الدور اللي فوق مستحيل اطلع له وانتي موجوده فيه ارتاحي
شوق بعدم تصديق : قل والله
محمد : والله
وقفت بسرعه واتجهت للدور الفوقي دخلت الغرفه وقفلت عليها الباب
كان يراقبها من يوم ما دخلت لحد ما رقت
جلس على الاريكه ودخل يده بتعب في شعرها وتنهد وهو يفكر فيها ..مصيبة بالنسبة له ..وش يسوي ..اذا رجع وش بيقول لامة ..وش بيفسر لهم
غمض عيونها وهو يفكر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 04-09-2015, 02:16 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


انــــتـــهـــى الــــبـــارت الـــثـــاني
اتــمنـــى أنه أعجبكم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 04-09-2015, 06:18 PM
صورة Miss_noody الرمزية
Miss_noody Miss_noody غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


روووووووووعة
بانتظار البارت القادم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 04-09-2015, 07:33 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها miss_noody مشاهدة المشاركة
روووووووووعة
بانتظار البارت القادم

شكرا لك .. احترامي لك ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 04-09-2015, 10:25 PM
وردةشقى وردةشقى غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي





مساء النور ،،




سيف
لا يتوقع ان نور بتردله بسهوله
بدون سبب مقنع
و بصراحه ذياب رد فعله على الموضوع
جنه يقول لها لازم ترجعين بس عقب يقولها كيفج
اي كيف عقب الملام الي قلته لها
بدل لا تحاول تفهمها ان غيابه لسبب قوي
تبيها بكل برود ترد ولا كانه شي صار
احس جد شي يقهر
و المشكله طينها الام قطت سالفة نوف عشان تدخل منها لرجعة بنتها
و كملها نقزة سيف لناصر عن خرابيطه
الي احاول استوعب شنو هالخرابيط؟! علاقات ولا شرب ولا مخدرات ما اعتقد ان هالاشياء تودي الواحد ورى الشمس
الا اذا الموضوع في تجارة ممنوعات دوليه وسوق سودا مثل ما يقولون ،،
الله يعين هالنور
داشين عليها بقوه بدل لا يحاولون يستوعبون الي صار
وما كان هين خلاها بموقف صعب ويبي بكل سهوله ترد له
مو المفروض تعطيها سبب مبرر يستاهل الي سويته ؟!




بوصالح ومازال بعض الابهات ينفون راي عيالهم
بالزواج الي اهو اساسه الرضى و التوافق و القناعه
لانها حياة مصيريه و مو بالضروره كل اثنين يتزوجون غصب تتم الحياة بينهم هالشي راجع لنوع عقليتهم و تفكيرهم ،،




ريم
استغربت قاعده بمكان فيه باب ومفتوح ؟!
والمشكله يطل على الشارع ،،




ساره
ماحبيتها على الاقل بالوقت الحالي
ماعجبني حوستها مع العمال خاصه يوم يا ولد عمها ما احترمت وجوده
مهما كان بس الي سواه يشكر عليه
بدل اخوها الي ماعنده احساس خامد واخته تحوس بين الرياييل
ونو المفروض الي يكون بهالمكان
وللاسف بعض الاخوان ماكو احساس بالمسؤوليه ،،




زياد
اولا منو هالبنت ؟!
رفيجته ؟! ولا شي ثاني؟!
اذا اولى جد قلة ابد و وقاحه
نوعية ما عنده احساس ان هالشي بينرد بيوم من الايام عليه بعرضه
وبعدن شكو يمسك ايد ساره خير
عصبيتك ما تعطيك الحق
المفروض يوم شفتها ما طاوعتك تدق على اخوها تهزأه
انه المفروض يشوف شغله لان هالشي مو شغل حريم ،،
بعدين ساره غلطت بسالفة الكحل وللاسف بنت عمها كان الوضع عادي عندها بس هذا ما يعطي زياد الحق باسلوبه و كلامه جنها اخته لاهو محرم لها ولا هم يحزنون
كان المفرض ينبه اخته حتى روحته لهم ماكان لها داعي
بس الظاهر في شي بينه و بين ساره ،،
وكلامه كلام واحد مقهور
ما كانه واحد كان ماخذ راحته مع وحده الي ممكن تكون اخته بالرضاع مو مثل ما ظنت ساره الا اذا كان له سوابق وهالشي بين من كلامها ؟!




ام ساره
امممم مبين عليها خوش وحده
بس كانت تقدر تربي بنتها من الصغر على حرمة الاغاني
و كانت تقدر تكون صارمه بنسبه لموضوع الحفل يعني المفروض اذا موراضيه على الاغاني تحكم على بنتها ماكو اغاني واعتقد الحين صار سهل الواحد يحصل اغاني بطيران بدون لا يستاثم بالناس و
حسيتها من نوعية الام الي تنصح كلام وعيالها كيفهم يا ياخذون بكلامها ولا لا ،،




سيف
ماشالله الواحد يشكر ربه لنعمة رجعته لاهله و قبولهم له بالسجود مو بتسمع الاغاني
اممم بعدين شالي تسبب انه يتغير هالتغير الشكلي الكبير
دخل السجن ؟!
شنو الاسرار الي عايشها و تخص العايله ؟!
ليش متوقع ان عمه يرفضه و انصدم بقوله و ترحابه له؟!
هل سواته خلته يتوقع هالشي ولا شي ثاني ؟!





البدايه
منو الريالين و الطفل ؟!
الوضع شكله له جريمة قتل
و الطفل هل اهو واحد من الاحفاد
ولا الاعمام ؟!
وهل فعلا ولد ولا بنت ؟!
المقتولين شسبب قتلهم ؟!
الي درجه انه ما يبي احد يترحم عليهم ؟!
مبين شي قوي خاصه انه من قلب قالها ،،




سيف
هدى مرته ؟!
وهل ممكن صلته فيها وابوها
لاسباب تتعلق باهله؟!
ورقه الزواج زواجه بمنو ؟!
وليش ماخذها معاه؟!بسفره؟!
هل كان محتاجها لاثبات صلته بشخص معين ؟!
ولا اصدرها بغربته؟!




شوق و ابوها و محمد
وضعها مزري و رعب ابوها عليها
بلحظات فقدانه لوعيه خلاه يسوي هالشي
واظن لانه يدري انه كطبيب نفسي مو بس بكون ثقه الا زياده بعالجها من مرضها ،،
اظن خوفها من الاكل ممكن تكون مرة بتجربه شخص حط لها شي باكلها ؟!





و تسلم يمناج
حبيت التشعبات و الاجواء
و الاهم الغموض و الاسرار ،،


دمت بطاعه




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 04-09-2015, 11:53 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وردةشقى مشاهدة المشاركة



مساء النور ،،




سيف
لا يتوقع ان نور بتردله بسهوله
بدون سبب مقنع
و بصراحه ذياب رد فعله على الموضوع
جنه يقول لها لازم ترجعين بس عقب يقولها كيفج
اي كيف عقب الملام الي قلته لها
بدل لا تحاول تفهمها ان غيابه لسبب قوي
تبيها بكل برود ترد ولا كانه شي صار
احس جد شي يقهر
و المشكله طينها الام قطت سالفة نوف عشان تدخل منها لرجعة بنتها
و كملها نقزة سيف لناصر عن خرابيطه
الي احاول استوعب شنو هالخرابيط؟! علاقات ولا شرب ولا مخدرات ما اعتقد ان هالاشياء تودي الواحد ورى الشمس
الا اذا الموضوع في تجارة ممنوعات دوليه وسوق سودا مثل ما يقولون ،،
الله يعين هالنور
داشين عليها بقوه بدل لا يحاولون يستوعبون الي صار
وما كان هين خلاها بموقف صعب ويبي بكل سهوله ترد له
مو المفروض تعطيها سبب مبرر يستاهل الي سويته ؟!




بوصالح ومازال بعض الابهات ينفون راي عيالهم
بالزواج الي اهو اساسه الرضى و التوافق و القناعه
لانها حياة مصيريه و مو بالضروره كل اثنين يتزوجون غصب تتم الحياة بينهم هالشي راجع لنوع عقليتهم و تفكيرهم ،،




ريم
استغربت قاعده بمكان فيه باب ومفتوح ؟!
والمشكله يطل على الشارع ،،




ساره
ماحبيتها على الاقل بالوقت الحالي
ماعجبني حوستها مع العمال خاصه يوم يا ولد عمها ما احترمت وجوده
مهما كان بس الي سواه يشكر عليه
بدل اخوها الي ماعنده احساس خامد واخته تحوس بين الرياييل
ونو المفروض الي يكون بهالمكان
وللاسف بعض الاخوان ماكو احساس بالمسؤوليه ،،




زياد
اولا منو هالبنت ؟!
رفيجته ؟! ولا شي ثاني؟!
اذا اولى جد قلة ابد و وقاحه
نوعية ما عنده احساس ان هالشي بينرد بيوم من الايام عليه بعرضه
وبعدن شكو يمسك ايد ساره خير
عصبيتك ما تعطيك الحق
المفروض يوم شفتها ما طاوعتك تدق على اخوها تهزأه
انه المفروض يشوف شغله لان هالشي مو شغل حريم ،،
بعدين ساره غلطت بسالفة الكحل وللاسف بنت عمها كان الوضع عادي عندها بس هذا ما يعطي زياد الحق باسلوبه و كلامه جنها اخته لاهو محرم لها ولا هم يحزنون
كان المفرض ينبه اخته حتى روحته لهم ماكان لها داعي
بس الظاهر في شي بينه و بين ساره ،،
وكلامه كلام واحد مقهور
ما كانه واحد كان ماخذ راحته مع وحده الي ممكن تكون اخته بالرضاع مو مثل ما ظنت ساره الا اذا كان له سوابق وهالشي بين من كلامها ؟!




ام ساره
امممم مبين عليها خوش وحده
بس كانت تقدر تربي بنتها من الصغر على حرمة الاغاني
و كانت تقدر تكون صارمه بنسبه لموضوع الحفل يعني المفروض اذا موراضيه على الاغاني تحكم على بنتها ماكو اغاني واعتقد الحين صار سهل الواحد يحصل اغاني بطيران بدون لا يستاثم بالناس و
حسيتها من نوعية الام الي تنصح كلام وعيالها كيفهم يا ياخذون بكلامها ولا لا ،،




سيف
ماشالله الواحد يشكر ربه لنعمة رجعته لاهله و قبولهم له بالسجود مو بتسمع الاغاني
اممم بعدين شالي تسبب انه يتغير هالتغير الشكلي الكبير
دخل السجن ؟!
شنو الاسرار الي عايشها و تخص العايله ؟!
ليش متوقع ان عمه يرفضه و انصدم بقوله و ترحابه له؟!
هل سواته خلته يتوقع هالشي ولا شي ثاني ؟!





البدايه
منو الريالين و الطفل ؟!
الوضع شكله له جريمة قتل
و الطفل هل اهو واحد من الاحفاد
ولا الاعمام ؟!
وهل فعلا ولد ولا بنت ؟!
المقتولين شسبب قتلهم ؟!
الي درجه انه ما يبي احد يترحم عليهم ؟!
مبين شي قوي خاصه انه من قلب قالها ،،




سيف
هدى مرته ؟!
وهل ممكن صلته فيها وابوها
لاسباب تتعلق باهله؟!
ورقه الزواج زواجه بمنو ؟!
وليش ماخذها معاه؟!بسفره؟!
هل كان محتاجها لاثبات صلته بشخص معين ؟!
ولا اصدرها بغربته؟!




شوق و ابوها و محمد
وضعها مزري و رعب ابوها عليها
بلحظات فقدانه لوعيه خلاه يسوي هالشي
واظن لانه يدري انه كطبيب نفسي مو بس بكون ثقه الا زياده بعالجها من مرضها ،،
اظن خوفها من الاكل ممكن تكون مرة بتجربه شخص حط لها شي باكلها ؟!





و تسلم يمناج
حبيت التشعبات و الاجواء
و الاهم الغموض و الاسرار ،،


دمت بطاعه



أشكرك على تعقيبك الجميل و تساؤلاتك المثيرة على البارت ، حبيت اوضح شي ، الدفتر الاخضر اللي كان مع سيف هو دفتر الزواج الخاص فيه بنور ، اما بالنسبة ل رجوعة ل اهله فهو كان بيده الاختيار ، يقدر يرجع ويقدر انه يغيب للابد ، يعني سبب غياب سيف اختياري وليس اجباري عليه ،

وتعقيب بسيط المكان اللي كانت جالسه في ريم ماهو مكان مفتوح للكل هو مكان زي الحديقة الصغيرة الخاصه بالبيت ما احد يقدر انه يدخل بدون اذن ، يعني هي الد ماهي قاصدة تجلس في مكان مفتوح

اما سارة ماوضحت شخصيتها لسى ولا وضحت اسباب تصرفاتها


زياد اللي وضح من بداية البارت انه شخص اقل مايقال عنه عديم احساس ، شخصيته الحقيقية لحد الآن ماوضحت



أشكرك جدا على تعقيبك الجميل جدا بالنسبه لي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 05-09-2015, 03:32 AM
صورة سيدة سن توب . الرمزية
سيدة سن توب . سيدة سن توب . غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


عندي تعليق بسيط اتمنى توضحين اعمار الابطال لانها مهمه بالنسبه لي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 05-09-2015, 01:17 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي


تعريف بسيط بـ الأبطال اللي ظهروا في الرواية ..

نور .. 23 سنة .. تدرس خدمة إجتماعية .. لكنها ماكملت لأسباب بتظهر في الرواية ..إنسانة بسيطة ..عفوية ... عندها القدرة انها تدخل قلب أي شخص ب أبتسامه بسيطة .... تخاف من المرتفعات لدرجة انها تخاف ترقى لـ أعلى بيتهم ( السطح ) .. تخاف تجرح أحد وفي وقت ثاني تخاف أنها تنجرح من شخص عزيز على قلبها ..

سارة : 22 سنة .. تدرس تربية خاصة .. إنسانة قوية ..ماترضى بالقليل ..نفسها كبيرة عندها ما ترضى لها الإستقلال .. حساسة لـ أبعد درجة ممكن أي شي عن غير عمد تتحسس منه بس بدون ما تبين ..تبين دائما العكس

ريم : 22 سنة ..تدرس إعلام .. إنسانه طيبة لـ أبعد درجة .. تعيش في أحلام وردية دائما تحس ان الموقت الصعب بيمر ..تواسي نفسها واللي حولها دائما بكلمة ( بيمر كل شي سيئ بيمر ) ..ضعيفة في بعض المواقف ..وبعض المواقف تصدمك جراءتها .. تخاف على أبوها دائما ..تخاف انها تفقده في أي ظرف من الظروف .. عائلتها عندها بالدنيا كلها ..

رشا : 21 سنة تدرس تربية خاصة .. أنسانة خوافة لـ درجة كبيرة .. ممكن تكون ضعيفة شخصيه ..أو شخصيتها ماتبان كثير .. عندها فوبيا القطاوة .. تخاف منهم لدرجة كبيرة


شوق : 24 سنة ..خريجة ترجمة .. انسانه متدمرة نفسيا .. ماعاد يهمها شي في حياتها .. تكره الحياة ودائما تدعي على نفسها بالموت ... كرهها للحياة بنعرفه من خلال الرواية .. في لحظات كثيرة تتمنى انها تمشي في طريق عام مغمضة عيونها واللي يصير لها يصير ... تحس ان مابقى لها احد في الحياة ..

سماء : 21 سنة ..آخر سنة ثانوي لأسباب بنعرفها .. أنسانه قوية تدافع عن نفسها في كثير أمور لحد ماتتعب الا ان لازم الانسان يضعف في مواقف .. جرحها الوحيد أمها ..اللي ماتدري وينها هل هي حية ولا ميته .. حنونه ..يمكن تكون حكيمة ... تخاف من الوحدة .. يتهيئ لها دائم صوت غريب في مخيلتها ماتعرف من هذا الصوت ..الا انها ترتاح عليه



سيف : 34 سنة .. كان انسان طيب .. حكيم ....عطوف ..حنون .. فيه شوية هبل ... الا انه بعد مارجع شخصيته تغيرت مليون درجة ..أنسان بارد .. قوي الشخصيه .. عدم الإحساس ... قليل الكلام .. نظراته مربكه ..تربك الشخص اللي قدامه.. عقلاني .. حاد .. كل شي فيه تغير ..لدرجة ان شكله الخارجي تغير ..رجع لهم متغير في الشكل كثير من ناحية الجسم واللون .. لـ أسباب نعرفها في الرواية


زياد : 30 سنة..مجنون ..ماعليه من احد ..هذي الكلمات يمكن توصف شوية من شخصيته ..نسونجي يموت في البنات ..يعرف كثثثييير كثييير بنات ..منهم صاحبات سارة و رشا ..منهم بنات بعاد من العائلة يقضي معاهم وقت الا انه في الحقيقة حبه لسارة غير تماما عن حبه لهم
من زمان وسارة كانت بالنسبة له شي اساسي ..حبها ..عشقها بجنون لدرجة الهوس ..ما يدري كيف تعلق فيها لهالدرجة ..كل اللي يعرفه انها حبيبته هو بس ..شخصيته قوية ..واثق في نفسة ..عنيد لدرجة التعب ..و في كبر غير طبيعي ممكن يخسر أي من كان يكون بسسبب الكبر اللي فيه ..شخصيته مستبده ..مايهمها من كان قدامه اهم شي يسوي اللي ف راسه



محمد : 33 سنة ..دكتور نفسي ناجح في حياته جدا معروف ب عياداته النفسية الناجحة في أماكن كثيرة .. واثق في نفسه ..حنون ...طيب ...واضح جدا ...رحوم ...بسرعة يتعلق في اللي قدامة .. كان له قصة قديمة ..هي سبب انه صار دكتور نفسي ناجح جدا في حياته المهنية والواقعية ..
علاقاته كثير ...ويعرف كثير ..من خلال خبرته في حياته ...أبو راشد ..بالنسبة له معلمه الأول ..يشيل له معروف كبير ..على عاتقه ..يتمنى يرد له لو جزء بسيط ..الا أن ابو راشد سلك طريق غير صحيح في نظر الكل ..نعرفه من الرواية



وليد : 33 سنة رجل أعمال .. انسان صارم .. تعب على نفسه لدرجة كبيرة .. يثق في نفسه وفي قراراته .. أرمل من أمراه احترمها ..و وثق فيها .. لدرجة كبيرة .. عندة منها ولد صغير ( سالم ) ...انسان واقعي ..ما يعترف بالاحلام .. يحس الدنيا هذي عبارة عن قذارة ماتمشي الا بالفلوس



فارس : 30 سنة .. يشغل مع ابوه .. انسان طيب ..محترم ..حبيب .. حقاني جدا ..عقدته في حياته ابوه .. صارت له امور في حياته بنعرفها تتعبه ..ما يحب يذكرها ..ألا ان فيه اشياء تذكره دائما فيها

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ


الرد باقتباس
إضافة رد

لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي؛كاملة

الوسوم
لـغيري , الرجآل , ابتسم , تعرفين , تغرك , يعني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
لا تتحداني يا ولد ابوك فقدت بسمتي روايات - طويلة 689 12-03-2017 04:41 PM
رواية يا بعيد لا تقرب ترا جرحك وصل / بقلمي؛كاملة Real Reema روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 175 19-02-2016 04:59 PM
التعادل يحسم ديربي المغرب والنيران الصديقة تحرق الرجاء مغربية حتى النخاع كووره عربية 5 14-04-2015 11:39 PM
الريال يسعى لإستعادة الإنتصارات وبرشلونة يتطلع لمواصلة التألق بالليجا الـ شــــموخي999 كوووره عالميه 3 06-03-2015 04:11 AM

الساعة الآن +3: 08:01 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1