ابـتـل ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بسم الله الرحمن الرحيم
هذي اول قصه لي اتمنى تعجبكم
وماراح اطول ابد
بسم الله نبدأ

البارت الاول

يالله بتول امشي ماعليك منهم
بتول : بس غيداء ازعجونا دقيقه بتفاهم معهم
غيداء : اقولك امشي
بتول : اففف طيب يالخوافه
غيداء : امشي نروح للكفي ابي اشرب موكا
بتول : يالله مشينا
دقيقه اعرفكم على بتول ( عمرها 16 اول ثانوي عيونها وساع وعسليه فاتح خشمها سلت سيف شعرها كيرلي يوصل لكتوفها لونه بندقي بيضاء طولها انثوي وحركاتها حركات عيال ماتحب تتكلم عن السوق وماتحب البنات الدلوعات وشخصيتها قويه بس مشكلتها ماتقدر تمسك دمعتها )
غيداء بنت خاله بتول ( عمرها 16 اول ثانوي شعرها طويل لاخر ظهرها طولها مثل طول بتول بيضاء خدودها ورديه تلبس نظاره والنظاره محليتها زياده خوافه وماعندها شخصيه )
غيداء : دقيقه بتول خليني اخلص الموكا
بتول : اقول ترا طلعتي روحي اخلصي نص ساعه تشربين خلصي انا عندي مباره الساعه 8 والحين 7:30
متى يمديني امر على السوبر ماركت اشتري حق قعدتي للمباراه
غيداء : خلاص خلاص اسفه كلتيني بقشوري صالح بيتابع معك <<( صالح يكون اخو بتول عمره 18 اسمر وطويل جسمه رياضي وشعره اسود وكثير وناعم ععيونه عسلي غامق وبتول متعلقه فيه مررره من فتحت عيونها على الدنيا وهي بس معه )
بتول : اككيد اصلاً المباراه بدونه يعع
غيداء : قهر كنت بشوفها معك
بتول : يااااااعيني من متى البنت الدلوعه الرقيقه اللي على قولتك كلها انوثه تتابع مباره مو المباراه للعيال
غيداء : بس انا طفشانه ومالي خلق ارجع البيت
بتول : يالله يالله صالح عند الباب
غيداء وينه ؟؟؟؟؟ بتول : شوفيه يالعمياء
غيداء : خلاص خلاص شفته الا تعالي انتي ماشريتي شي
بتول : لا
غيداء : ليييش
بتول : انا قلت لك بطلع اتمشى
صالح وهو يفتح الشباك حق السياره : مطووولين ترا عندي مباراه وانتم معطليني
بتول وهي تركب : حتى انا عندي مباراه
صالح مايحب يسولف عند بنات خالته فسكت
بتول : وقف عند السوبر ماركت
صالح : افففففف امري لله
اول مانزلت بتول من السياره كانت تعدل اللثمه وتمشي وصقعت في رجال مزيون بتول خقت وقال اسف قالت لا ماصار شي
وصالح ميت ضحك عليها هههههههههههههههههههه ياخبله ماتشوفين
بتول وهي تضربه على كتفه بدفاشه : انت الخبل اللي ماعلمتني
دخلو واشترو كل شي وطلعو ووصلو غيداء لبيت خالتهم وراحو بيتهم اول ما وصلو نزلت بتول بسرعه ورمت العبايه على الارض
وتتسابق مع اخوها من يوصل لتلفزيون اول وكل واحد شايل معه اكياس وطبعاً كل عاده فازت بتول وقعدو يناظرون التلفزيون وتشجيع وصراخ وهبال وتشويت لبعض ويمر عليهم ابوهم عبدالعزيز ( عمره في بدايه الخمسين عصبي وطيب وكلمته تمشي على كل بناته الا بتول لانها دايم تقنعه واخواتها يلجأون لها في وقت الحاجه عشان تقنع ابوهم )
ابوهم : هيييييه انت وياها قصرو اصواتكم الحين انا مسوي لكم ملحق عشان ارتاح من صراخكم ويوصلني لين باب غرفتي بتول وهي تضحك باست راسه وقالت حقك علينا اسفين .
ابوها : ايه سكتيني ببوسه راس وانت يالكبير يالعاقل ليش ماتقوم تنام وانتي ماعندك مدرسه بكرا
صالح : يبه انا ماعندي مدرسه ليش انام بدري ( طبعاً خلص ثانويه علمي بس ماقبلته الجامعه الا الترم الثاني )بتول : يبه تكفى بس يخلص صدأ الملاعب بروح انام
ابوهم : اجل لا اسمع اصواتكم
البتول وصالح : ابشر يبه
اول ماطلع ابوهم انفجرو ضحك ابوهم من وراء باب الملحق يحرك راسه يمين ويسار ويقول استخفو
سهرو وصالح يستهبل على بتول على الدراسه والى ذالك الساعه وحده صالح قام من النوم يوه انا وش نومني هنا والبقره هذيك راحت وما قومتني لا ومغطيتني بعبايتها قام وراح غرفته

الفجر
بتول قايمه بكل نشاط وتفطر وبعدها راحت تلبس وحطت طوق عشان شعرها كيرلي مايحتاج ترتيب وراحت الملحق تاخذ عبايتها وطرحتها واول ما دخلت كانت تمشي بالظلام وتقول هذا للحين نايم هنا شكله ما قام وجتها فكره وراحت تركض ونطت عليه بكل قوه وطبعاً هي نحيفه يعني النطه ماتعور واللي نطت عليه صرخ اااااااه هي قعدت تضحك لين اخر شي صارت تكح واللي نطت عليه ماتحرك ساكت
بتول : هيييه انت لايكون مت صالح
رد وقال : انا مو صالح
بتول انهبلت وراحت تركض للصاله اول مالفت مع الممر الا اخوها في وجهها وطراااخ
بتول : احححح راسي جدار هذا مو صدر مشاء الله الا تعال من هذا اللي نايم في الملحق قسم تفشلت
صالح : اخللللصي تكلمي وش سويتي
بتول : هههههههههههههههههههه رحت اركض ونطيت عليه بكل ما اوتيت من قوه
صال وهو ماسك ضحكته ويتصنع العصبيه : حماااره انتي
بتول وتسوي نفسها بريئه : وانا وش سويت حسبته انت
صالح : هههههههههههههههههه الحمدلله مو انا ولا كان مت ( احلا شي فيه انه كل شي عنده عادي )
بتول بكل دلع : فدوه لي
صالح وهو يطلع لسانه : وععععععع ماينفع ولد خكري
بتول : الا اقول وش اسمه
صالح : فارس
بتول : اها شكله حلوو بس قهر مامداني اشوفه
صالح : لو تعرفين من هو كان انهبلتي
بتول بكل حماس : منووووووو
صالح : تذكرين اللي وقاطعه ابوه
ابوهم : بسرعه اشوف قدامي على السياره
بتول : دقيقه يبه
ابوها : اقول تحركي
بتول : ابشر وراحت وباست راسه وقالت صباح الخير وركزت نظرها على اخوها رح جب عباتي
صالح : طيب وراح دقايق ورجع وهو يضحك
بتول : يالله دادي انا بالسياره
ابوهم يوجه الكلام لصالح : من بكرا انت توديها للمدرسه
صالح : تم طال عمرك وباس راسه وراح يشوف المصيبه اللي سوتها اخته لانه طلع من عنده وهو منسدح على بطنه ولا يرد
راح وهو يقول الله يستر لايكون مات عاد هو نحيف اكيد انكسر فيه شي بس بتول مرره نحيفه ما اتوقع انه صار له شي
دخل وفتح النور
وقعد عند فارس
صالح : هيييييييه فارس قوووم
فارس : احححححح قسم توقعت ان عندك اخو وش ذا العربجه ( طبعاً صالح عنده 5 اخوات وهو الولد الوحيد)
صالح : ههههههههههههه انا اعتبرها اخوي
فارس : هي نفسها اللي امس ( اكبر من صالح طوله حلو وابيض نحيف لون شعره بني غامق جميل واجمل شي فيه عيونه عمره 20 يموت على الكشخه والموضه )
صالح : ومن غيرها

في المدرسه عند بتول
اول مادخلت قعدت تسلم نص اللي تعرفهم بويات وشلتها اللي بالفصل والبنات اللي تعرفت عليهم خلصت سلام ودق الجرس
بتول : انا مالي خلق اصف طابور
نوف : ايييه تعب وانا مابي
بتول : سرينا فوق
وراحو فوق وتخبو ورا الادراج عشان المراقبات ما ينزلونهم وبعد ما خلصو الاذاعه كل طالبه راحت فصلها وبدت الدروس الممله شلت بتول مكونه من 20 طالبه نصهم يلعبون اونو ويخبونها عن الاستاذه والنص الثاني منحاش والربع منهم منتبهين للدرس بتول كانت تفكر كيف واحد من اصدقاء صالح وانا اعرفه بس ابوي الله يهديه مستعجل مدري على وش افففف ابي اعرف منهو
الاستاذه : يالله يابتول من زمان ما سمعنا صوتك
بتول وهي مالها خلق ومعصبه لان الفضول شوي ويذبحها : ليش يا استاذه قالو لك مغنيه !
البنات : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه
الاستاذه : اطلعي برا
بتول : وفرتي قسم بالله
الاستاذه : قلت ادب
بتول : محد قليل ادب غيرك
الاستاذه: بسرعه عند المديره
بتول : ليش فيه حريقه عشان تقولين بسرعه ؟
الاستاذه : انتي ماتنعطين وجه
بتول : عندي واحد يكفي
البنات : ميتين ضحك
الاستاذه : روحي للمديره وقولي لها انا ارد على الاستاذه
ابتسمت بتول ابتسامه جانبيه : وقالت وش قالو لك خبله !!
الاستاذه : اطلعي برا
بتول : اصلاً بطلع بدون ماتقولين
اول ما طلعت بتول وسكرت الباب دق جرس الفسحه ودفت الباب برجلها بقوه وطلع صوت قوي
الاستاذه : وجع
بتول : يوجع عيالك
بس الاستاذه ما سمعت من ازعاج البنات وقالت انا ما طلعت وش دخلك الفصل
بتول : والله هذي فسحه وهذا فصلي وانتي عندك غرفه يالله اشوف هذا حق من حقوقنا وبتضيعينه علينا
طلعت الاستاذه بدون ماتتكلم وبعدها لفت بتول بتطلع ولقت نوف
نوف : تعالي امشي معي اليوم
بتول : اسفه نوفتي والله واعدت فاتن
نوف : انا استأذنت منها وقالت عادي
بتول : اذا كذا يالله مشينا
راحو وقعدو على الكراسي كل وحده وجهها قدام الثانيه
نوف : بتول قولي لي وش فيك اليوم
بتول : الفضول يذبحني
نوف : ليش
وقالت لها بتول القصه كلها نوف قعدت تضحك الحين كل المسرحيه اللي سويتيها بالفصل عشان فضولك ههههههههههههههه
المراقبه شريفه : بتول ابوك عند الباب
بتول بصوت واطي : اكيد الزفت الله ياخذها
نوف : احسن عشان تعرفين من هو
بتول : ايه والله ونااااسه وراحت طايره تجيب اغراضها


في السياره انواع التهزيئ والمحاضرات (لان ابوها كل شي سويه الا المدرسه ماتغلطين فيها )
بتول : بس يبه هي الغلطانه قلت لها اني تعبانه الا تبيني اجاوب وانا ما اعرف الجواب
ابوها : بس مو تردين عليها بهاذي الردود فشلتيني وخليتيني اعتذر منها
بتول : اسفه يبه بس كنت تعبانه وراسي يعورني
ابوها بعصبيه : عطاها كف هذي المره بعديها المره الثانيه بالعقال فاهمه وصرخ وقال فاااااااهمه
بتول والدمعه خلاص بتنزل بس تحاول تمسكها : فاهمه
ووصلو البيت اول مادخلت رمت شنطتها وفكت العبايه وراحت وغيرت مريولها ولبس بجامه حرير لونها وردي وصارت فيها مره كيوت طبعاً هي ماتحب اللوان البنات بس البجامه موريحه مره عشان كذا تلبسها قالت لشغاله تسوي لها هوت شوكلت ودقايق الا هي مسويته جلست فوق طاوله المطبخ الرخاميه وتطالع الشباك وخلصت كوبها وتذكرت لما ابوها صرخ عليها عشان المعلمه انقهرت ونزلت دمعه ووراها دمعه ووراها دموع اول مره ابوها يصرخ عليها عشان شي سخيف بالنسبه لها .. ثواني الا احد يسحبها من خصرها من فوق الطاوله وتطيح بحضنه من شمت عطره عرفت انها اخوها ضمته بقوه وهي تبكي وتشاهق شالها وراح فيها لغرفتها وحطها على السرير ومارضت تتركه بس تبكي وجلس على السرير وهي بحظنه وتبكي شوي وهدت وهو يمسح على شعرها ويسألها صالح : بتوو حبيبتي قولي لي وش فيك
بتول : لا اجابه
صالح يسألها مره ثانيه : بتوو تكلمي قولي وش صار وليش تبكين كذا
بتول رفعت راسها من كتفه وعيونها مليانه دموع : ابوي عطاني كف ورجعت تبكي بقوه
صالح : وليش ؟؟
بتول : لارد
صالح : بتول حبيبتي قومي غسلي وجهك وتعالي قولي لي السالفه
بتول قامت ولا قالت شي دخلت الحمام اللي بغرفتها غسلت وجهها وطلعت وقبل لاتوصل السرير بشوي جاها الم في راسها ومسكت راسها وطاحت مغمي عليها صالح كان يفكر وما انتبه انها طلعت من الحمام ما انتبه الا لما سمع صوت لف على طول الااخته طايحه على الارض صالح مسك جواله ودق على صديقه الو فارس بسرعه شغل السياره وسكر من دون مايسمع رد فارس صالح جلس يدور عبايتها تذكر انها على الارض تحت وقال اكيد الشغاله الحين بتشيلها من الارض لقى طرحه حطها على وجهها وطلع فيها لسياره فارس
صالح: فارس تكفى حرك السياره بسرعه على مستشفى ال ...
فارس : طيب
اول ماوصلو دخلوها الطوارئ وراح صالح يدور الدكتور الخاص لها لأنها مو اول مره اذا انقهرت او عصبت او زعلت احد
منها يغمى عليها << وراثه من امها
دقايق الا طلع الدكتور
صالح : دكتور اختي فيها شي
بوقف هنا وعطوني توقعاتكم حبايبي 😍😍

ابـتـل ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

صالح : دكتور اختي فيها شي
د.خالد : صالح اختك ك العاده اكيد مزعلينها
صالح : ايه
د.خالد : الف مره قلت لكم حاولو ماتزعلونها او تقهرونها
صالح : مو بيدي الوالد هو اللي زعلها
صالح : متى اقدر اطلعها
د.خالد : نص ساعه وتطلع
صالح : مشكورر دكتور ماقصرت
د.خالد : ولو العفو
فارس : صالح وش سالفت اختك
صالح : وراثه يصيب واحد منا بالعايله
فارس : ووش هو ماله علاج
صالح : ماله علاج والوراثه ماخذتها من امي
فارس : وش هذي الوراثه
صالح : طال عمرك هذي الوراثه اذا اصابت الشخص ممنوع انك تزعله او تضايقه او تقهره و اذا سويت وحده من هذولي الثلاث يغمى عليها
فارس : اها الله يشفيها
صالح : امين
فارس : صالح كلم ابوك او امك
صالح : ابوي بالدوام وامي مدرسه ومابي اشغلها في اختي وبعدين كلهم تعودو الا انا ما قدرت
فارس : طيب انت عندك 5 خوات ماعمرك تكلمت الا عن بتول
صالح : 2 تزوجو وسافرو للخارج وبالشهر اتصل مره عليهم
فارس : وباقي 2
صالح : وحده بخامس ووحده ب ثاني ابتدائي يعني بزران
فارس : وبتول بأي صف
صالح : اول ثانوي
فارس : اقول اختك ماجبتها الا بطرحه مراح تجيب العبايه
صالح : اوووه نسيت عطني سويت السياره بروح اجيب العبايه
فارس : اخذ
فارس يتكلم في نفسه والله غريبه ذا البنت امس يوم صقعت فيني طاحت لثمتها شوي والحمدلله صالح ما انتبه بس والله يا هي جميله مشاء الله واليوم وصالح شايلها لابسه وردي طاله تجنن مشاء الله الحين البنت تعبانه وانا قاعد اقزقز فيها استغفرالله
ربع ساعه وجاء صالح ومعه عصير برتقال وعبايتها وقال امسك العصير ياويلك تشربه بكسر راسك ودخل عند اخته لبسها العبايه وطلع وهو يسندها وركبها السياره وعطاها العصير
اما بتول اول ماركزت باللي يسوق قالت في نفسها سبحان الله يشبه اللي امس صقعت فيه ولفت على اخوها لانه راكب وراء معها وقالت بصوت واطي يشبه اللي صقعت فيه امس فارس سمعها لانه هدوئ وابتسم وقال في نفسه يا حليلها ما عرفتني ضحك صالح وقال : هذا هو بشحمه ولحمه
بتول بصدمه : وقالت بصوت عالي اما
فارس طلعت صوت من ضحكته واما صالح ابتسم يوم سمع فارس يضحك
وصلو للبيت وساعدها صالح بالنزول ودخلها لغرفتها وقعد على السرير وقال لها يالله قولي لي وش صار
بتول : ماله داعي
صالح : انتي ماعمرك خبيتي علي شي يالله تكلمي ترا الكتمان مو زين لك
بتول : طيب وقالت له القصه
صالح : انا بتفاهم مع ابوي
بتول : لا لا ما يحتاج والله ماتقوله << طبعاً حلفت عشان ماتصير هوشه بين ابوها واخوها


بعد شهرين

وكل واحد مشغول بأمتحاناته وكل يوم بتول عند غيداء عشان يذاكرون مع بعض
ومن ذاك اليوم فارس ما شاف بتول وبتول ما شافت فارس
خلصت الامتحانات ونجحت بتول بنسبه 91 وغيداء بنسبه 88
وجت الاجازه وماصار فيها احداث مهمه وبعد سنتين ونفس الوقت واليوم
بتول وغيداء قلوبهم بتوقف من الخوف ينتضرون نتائج الاختبارات للصف الثالث ثانوي
وطلعت النتائج بتول نسبتها 94 وغيداء نسبتها 90
الكل فرح وسوو حفله ورقص واستهبال ووناسه وبتول تغير شكلها صارت بيضاء وشعرها صار طويل لاخر ظهرها بس للحين نحيفه

بعد شهرين
صالح : حياااتي بتوووووو ( صار عمره 22 )
بتول : لبيه
صالح : وينك
بتول : بغرفتي
صالح : تعالي عندي لك موضوع خطير
بتول بكل حماس : وش
صالح : جاني واحد وطلبك للزواج
بتول : نعم !
صالح : صديقي فارس جاء وخطبك من ابوي وابوي قال الراي للبنت وقالي اجي اقولك تفكرين
بتول : هاه !! صديقك اللي نطيت على بطنه
صالح : هههههههههه الله يفشلك ايه ما غيره
بتول : والله مادري انت وش رايك فيه
صالح : والله انه رجال وابن رجال اعرفه من 8 سنين
بتول : ودينه !
صالح : صلواته كلها بالمسجد ومو راعي حركات حتى بسن المراهقه كنت اطلع السوق وارقم وهو يروح ويشتري
بتول : اجل كنت ترقم هاه
صالح : ما علينا من الترقيم انتي وش رايك ؟؟
بتول : بستخير وبشوف
صالح : على خير ، بس ترا عندك يومين الرجال مستعجل
بتول : بشوف وبعدين مستعجل على ايش
صالح : بيروح للخارج عشان شغله وبياخذك كشهر عسل
بتول : ومتى بيروح ؟؟
صالح : بعد 3 شهور
بتول : مايمدي
صالح : انتي وافقي وبعدين شوفي وش يصير
وطلع
وترك بتول بدوامه كبيره من الافكار
صراحه انا معجبني الرجال من كنت اول ثانوي
وقف معنا وقفت رجاجيل وبعدين هو وسيم
وجسمه معجبني شوي وتدخل امي وتقطع حبل تفكيري
مشاء الله والله وكبرتي وصرتي عروس وضمتها
امها : مبررروووووك يمه
بتول : للحين ماصار شي
امها : الله يكتب اللي فيه الخير انتي استخيري وشوفي
بتول : ان شاء الله
وطلعت امها ودخلت بدوامه كبيره من التفكير
شوي وهي بسابع نومه
فتحت عيونها على ضوئ الشمس الخافت
اول شي سوته مسكت الجوال وارسلت لغيداء ( غيداء انا انخطبت من واحد اسمه فارس اللي قلت لك عليه يوم كنا بأولى ثانوي )
وقامت فرشت اسنانها غيرت بجامتها ولبست سكني اسود على بلوزه علاق حمراء
واخذت جوالها ونزلت سلمت على امها و ابوها واخوها واخواتها وراحت تقول لشغاله تسوي لها هوت شوكلت دقايق الا هو قدامها شكرتها وراحت عند طاوله المطبخ الرخاميه وقعدت فوقها وخلصت اللي بكوبها وقعدت تتأمل الأشجار اللي بحديقتهم الصغيره حست بأحد يمسك خصرها وثواني الا هي بحضن اخوها ضربته على صدره وقالت خلاص يالشايب هذي ايام المراهقه الحين انت عمرك 22 وانا 20 ضحك وقال
والله لو تكملين الميه بتبقين بنظري اختي الصغيره
ضحكت وقالت : تصدق وش تذكرت
صالح بأهتمام : وش
بتول : يوم كنت بأول ثانوي يوم كنت لابسه البجامه الورديه وكنت ابكي هنا لان ابوي ضربني كف وابتسمت
صالح : الله لايعيده من يوم الا وش صار على موضوع فارس
بتول : للحين بستخير
صالح : ترا اليوم اخر موعد
بتول : طيب نزلني بروح اتوضئ
صالح : روحي ولاتضيعينه منك صراحه كنت اتمناه لك من زمان


المغرب دخل صالح عليها بعد ما استأذن بالدخول لغرفتها وقال : بشري
بتول : الشور شورك
صالح : اخلي امي تزغرط ( تيبب يعني لللللللللوش )
بتول بصوت بالكاد ينسمع : ايه
تقدم صالح وباس جبينها وقال : الف الف الف الف مبروك
ونزل شوي الا تسمع امها تزغرط ابتسمت بحياء
بعدها ب 10 دقايق جتها رساله من غيداء
( الف مبرووك قلبي عقبالي )
ضحكت على هبال بنت خالتها
وصالح راح يبشر صديقه واتفقو على الملكه والعرس
الملكه بعد اسبوعين والعرس بعد شهرين

يوم الملكه
بتول مررره مرتبكه وغيداء من الصبح عندها و عندهم والكوفيرات وصاحبه المكياج وخلصو منها وجت امها تبارك لها
وتقراء عليها المعوذات طالعه تجنن لبست فستان احمر وله ذيل طويل برز بياضها
دقايق الا يدخلون خواتها فجأه
قامت وضمتهم شوي وتبكي بس هم يحاولون يهدونها عشان المكياج
بتول : مو قلتم مراح تجون ليش تكذبون ؟
عنود: سبرايز ياقلبي
بتول : واحلا سبرايز
هنوف : خلصتو تقدمت وضمتها وقالت مبروووووك ياقلبي لاتبكين المكياج بيخرب
بتول : فدوه لكم المكياج وصاحبته ، الله يبارك فيك
عنود: اخر مره رحت وكان عمرك 14 شوفي سبحان الله الدنيا سريعه مبرووووك
بتول : الله يبارك فيك ، والله فرحتوني وضمتهم مره ثانيه
صالح : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
صالح : بتول وقعي هنا -وراح يسلم على خواته-
بتول وقعت ويدها ترتجف اول ماخلصت ونزلت القلم
العنود والهنوف : كللللللللللللللللللللوووووووووووووووووش
صالح باسها على جبينها : مبروووك
بتول : الله يبارك فيك وعقبالك
طلع صالح ودخلت غيداء
غيداء وهي تدخل : مشاء الله الحبايب مجتمعين ، تصدقين بتول ماني مصدقه انك بتملكين احس اني بحلم
بتول : هههههه لا صدقي وان شاء الله يجيك العريس وياخذك ويفكنا منك
هنوف و عنود : ههههههههههههههههههههه
غيداء وهي تتصنع الزعل : خلاص انا بروح ولاني راجعه
بتول قامت وضمتها : حبيبتي انا من دونك اضيع
دخلت امها عليها بتول راحت وضمتها
بتول : يمه انا خايفه
امها : يمه لاتخافين بيلبسك الخاتم وبس يايمه
بتول : بطني يعورني
امها : ايه صح نسيت يالله ابوك يقول انزلي
بتول : لا لا مابي
هنوف : وش اللي ماتبين خلي ارتباكك هذا للعرس
بتول : يمه نادي لي صالح
امها : انتي انزلي وبتلقينه بأخر الدرج
بتول : طيب يمه روحي معي
امها : ان شاء الله يمه
وصلتها امها لأخوها ورجعت عند الحريم
صالح : مشاء الله تبارك الله ياحظ فارسوه بك
بتول : صويلح والله خايفه
صالح باسها على راسها : انا معك لا تخافين
وصلو للمجلس وعطاها العصاير
بتول : ادخل قبلي
صالح : ان شاء الله
دخل صالح ودخلت بتول وراه سلمت بصوت واطي
وبوقف هنا ولو ان مافيه تفاعل 💔💔

كِـناز ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

وأعيد وأزيد في جملتي

لا تيأسين من البدايه .. الردود محاتجي من السما .. لازم لازم تتعبي شوية .. أعلني عن روايتك في المجلس و للأعضاء و لخصي الروايه بحيث إنك ما تحرقني الأحداث

ودي لكِ

بين العقل والجنون تربعت ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©




لا تيأسين كلنا معكك =)

اذا تبي ردود حطي مثلاً اسأله نهايه البارت
او زودي حماس شويه لان القارئ بيمل وهو يقرأ


وكل عام ونتي بألف خير
وعيد مباركك ي خيتوو

ابـتـل ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها نوووني!!؟ اقتباس :
لا تيأسين كلنا معكك =)

اذا تبي ردود حطي مثلاً اسأله نهايه البارت
او زودي حماس شويه لان القارئ بيمل وهو يقرأ


وكل عام ونتي بألف خير
وعيد مباركك ي خيتوو

ابشري غلاتي محتاجه نصايحكم اول مره اكتب روايه

وانتي بخير يالغلا ❤❤❤

ابـتـل ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها شقى الماضي اقتباس :
وأعيد وأزيد في جملتي

لا تيأسين من البدايه .. الردود محاتجي من السما .. لازم لازم تتعبي شوية .. أعلني عن روايتك في المجلس و للأعضاء و لخصي الروايه بحيث إنك ما تحرقني الأحداث

ودي لكِ
ان شاء الله ابشر/ي
اسعدني مروركك❤❤🎈

ابـتـل ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

دخل صالح ودخلت بتول وراه سلمت بصوت واطي
فارس وهو مطير عيونه ماتوقع بتصير بهذا الجمال
فارس : وعليكم السلام
جلس صالح على كنبه وبتول عطت فارس العصير وجلست بجنب صالح و لاصقه فيه
صالح ابتسم على حركتها وقال : لهدرجه خايفه تراه ماياكل لحوم بشر
فارس : تراه صادق انا نباتي ههههه
صالح : هههههههه
بتول ابتسمت على كلمته وضحكت بصوت واطي
وقف صالح : انا استأذن
بتول قرصت فخذه
صالح : احححح
فارس : وش فيك
صالح : حرمتك المصون عطتني قرصه
فارس : حلالها وابتسم ابتسامه اسرت قلب بتول
طلع صالح وترك بتول وفارس مع بعض
قام فارس وتقدم لبتول وجلس جنبها
بتول حست بأحراج شديد لما مسك يدها
فارس : ارفعي راسك
بتول ماتحركت
فارس : ارفعي راسك
بتول ماتحركت
فارس مد يده ورفع راسها
ماقدر يقاوم شفايفها الصغنونه التوتيه
وباسها بوسه عاشق
بعد عنها وهي نزلت راسها وخدودها صارت حمراا
فارس ابتسم وقال : اسمعيني
بتول : امر
فارس : تذكرين يوم كنتي ب اول ثانوي يوم رحتي لسوبر ماركت وصقعتي فيني
بتول رفعت راسها وتعلقت عيونها بعيونه : ايه
فارس مع ابتسامه : من ذاك اليوم وانا اعشقك رحتي وراح قلبي معاك
بتول : وكيف عرفت انه انا
فارس : لاني ظليت وراك لين ركبتي السياره وبعدها شفت صالح وراك معه الاكياس وعرفت انك اخته
بتول وهي للحين مفهيه بجمال عيونه : تصدق عيونك حلوه
فارس ابتسم وبتول نزلت راسها فارس : وانتي عيونك احلا
بتول رفعت راسها وقالت : وانا بقول لك ان ذاك اليوم اللي صقعتك فيه وانت معجبني
ويوم اغمى علي ووقفتك معنا خلتني اتعلق فيك
بتول نزلت راسها
فارس : لاتحرميني من جمالك
فارس : يووووو تذكرت نسيت اعطيك الدبله
بتول : ههههه
طلع فارس كيس من جنبه ولبسها دبلتها و سلسال من ذهب وخماخم ( حلق ) وبتول لبسته دبلته
بتول : مشكور ليش تعبت نفسك
فارس : لاتعب ولا شي ابي رقم جوالك
بتول عطته الجوال اخذه وسجل رقمه وعطاها
بتول : انا استأذن

فارس : بيننا اتصال
بتول : ان شاء الله
وقفت ووقف معاها وباسها على جبينها
لفت بتطلع سحبها وصار ظهرها على صدره وهمس بأذنها
احبك واعشقك واموت فيك
بتول بصوت واطي : فارس خلاص
فارس : هههههههه يالبى اللي يستحون
لفها عليه وصار وجهها ماقابل وجهه
باسها على شفايفها بسرعه وهي بدورها لفت بسرعه وطلعت
فارس : هههههههه ما قدرت اقاوم
بتول اول ماطلعت مع الباب سمعت كلمته وضحكت وراحت للمغاسل تضبط روجها قبل ما تدخل على الحريم
ثواني الا فارس وراها لفت منخرعه
فارس : بسم الله عليك
بتول : وش جابك هنا
فارس : بمسح الروج
ضحكت بتول عليه
وقال والله روجك اصلي ماينمسح
بتول : ههههه عشان المره الثانيه ماتعيد حركتك
فارس : هههههه لتخليني اعيدها هنا
بتول لفت بسرعه وراحت عند الحريم عشان مايعيد حركته
فارس تورط الروج ما انمسح شوي الا جته رساله
( ما انمسح الروج صح هههههههه بجيب لك منديل يمسحه بس احلف ماتعيد حركتك )
فارس مات من الضحك وارسل ( والله ما اعيدها بس تعالي لا اتفشل عند الرجال )
دقايق الا بتول عنده عطته المنديل
فارس : امسحيه لي
بتول : لا
فارس : يالله عفيه امسحيه
بتول : ما اقدر ارفض لك طلب ومسحته له وجت بتطلع الا مسك يدها
بتول ومن دون ماتلف يعني بس يناظر ظهرها العاري : انت حلفت
فارس : وهذا اللي قاهرني بتول بطلب منك طلب
بتول : امر
فارس : ما يامر عليك عدو بس منحرج شوي
بتول : تنحرج من مرتك
فارس : يالبى مرتي ابيك ااااا ابيك تضمينني
بتول تفاجأت من طلبه بس ما عارضت بالنسبه لها ضمه ولا انها تكون بوسه
تقدمت شوي ورفعت نفسها له عشانه طويل ولفت يدينها على رقبته وحطت راسها على كتفه
حست بأحساس غريب احساس جميل احساس ب الامان لقت عنده كل الحنان
اما هو طار من الفرحه توقع انها بترفض بحكم انها خجوله اول ماضمته تخالطت ريحه عطورهم (بس هي تاخذ وتعطي معه لانها اجتماعيه مره)
وهو بدوره لف يدينه على خصرها وضمها بقوه مايدرون كم من الوقت مر عليهم بس بتول بعدت عنه تعبت من رفع نفسها له
وصلت عند باب المجلس
فارس : بتول
بتول : لبيه
فارس : شكراً
بتول ابتسمت : العفو
وطلعت وراحت عند الحريم مره ثانيه وطبعاً بنات خالاتها وعماتها طقطقو عليها بحكم انها قعدت عنده ساعه
وخلص اليوم وبتول تسبحت ولبست بجامه تفاحيه طلعت فيها مره كيوت رمت نفسها على السرير وبدت الذكريات ب التسابق لذهنها وغلبها النوم ونامت
اما فارس ف طار من الفرحه يحس انه بحلم نفسه يتصل عليها بس الوقت متأخر
قرر يتسبح وينام بس ماقدر يبي يسمع صوتها
اخذ الجوال ودق عليها
بعد كم رنه جاه صوتها اللي كله نوم
بتول : الوو
فارس : هلا شكلي قومتك من نومتك
بتول : هلا هلا فارس ايه كنت نايمه
فارس : معليش بس اشتقت لصوتك
بتول ما ردت
فارس : اجل ما اطول عليك تصبحين على خير
بتول : وانت من اهله بس تراها مردوده
فارس : هههههههههه ننتظرك
بتول : مع السلامه
فارس : مع السلامه
سكر الجوال وباس الشاشه
دقايق الا جته رساله من قلبي المجنون ( اشتقت لصوتك )
بعد ما ارسلت الرساله ثواني الا دق عليها
بتول : هههههههههههه ترا كنت امزح
فارس : وانا اللي مصدقك
بتول : خيرها بغيرها
فارس يتصنع الزعل : يالله يالله سكري السماعه مابي اسمع صوتك
بتول صدقته : لا عاد من جدك زعلت ترا امزح
فارس : خلي مزحك ينفعك
بتول وخلاص بتبكي : لا والله ماعيدها
فارس : يالله مع السلامه وسكر السماعه
بتول نزلت دمعتها وقامت بتروح لغرفت اخوها طقت الباب ماجاها رد وطقته بقوه وطاحت مغمى عليه
صالح : ميييييين ترا الساعه 2:40 دقيقه
قام وراح فتح الباب ولقى اخته طايحه على الارض شالها ووداها لسريره وقعد عندها وعطاها كف خفيف وناداها بتول بتول تسمعيني بتول ردي علي اخذ كاس المويه اللي على الكومادينه وكب على يده ومسح وجهها بتول ردي علي بتول تحركت شوي بعدها فتحت عيونها صالح حس براحه كبيره ساعدها على الجلوس وقال لها وش صار لك ؟؟
بتول ورجعت الدمعه لعينها : فارس زعل علي
صالح ومن دون مايرد دقيقه وبرجع
اخذ جواله وراح للصاله يدق على فارس دقايق الا جاه صوته هلا
صالح : يحمار وش مسوي لأختي
فارس : والله ما سويت شي
صالح : يعني بيغمى عليها كذا
فارس وعظامه انصبت : تكفى قل انك تكذب
صالح : لا ما اكذب قلي وش مسوي
فارس : بس مزحت معي مزحه بايخه وانا سويت نفسي زعلان عليها وبعدها سكرت السماعه
صالح : لا يالبريئ كل هذا ولا سويت شي يعني انا ماعلمتك انها اذا زعلت او انقهرت او زعلت احد منها يغمى عليها
فارس : والله راحت عن بالي دقيقه صالح وبجيكم
صالح : وين تجي ترا الحين الساعه ثلاث بالليل مو العصر
فارس : انا جاي جاي الله لايعوق بشر بس انت لاتعلمها بس بتطمن عليها
صالح : 10 دقايق وتذلف فاهم
فارس : اهم شي اتطمن
دقايق الا فارس عنده وصالح كان عند بتول تقوله وش صار
صالح : دقيقه بتول بروح اجيب لك مويه
بتول : ما يحتاج
صالح : الا يحتاج دقيقه وارجع ماني مطول
بتول : طيب
راح صالح وفتح الباب لفارس وعطاه كم كلمه تهزيئ ودخله للمجلس
وارسل صالح رساله لبتول وكتب فيها ( بتول حبيبتي تعالي خلينا نقعد بالمجلس احسن من غرفتي )
دقايق وجاه رد ( ابشر )
قام صالح وراح للمطبخ عشان يفضاء لهم الجو
دخلت بتول للمجلس وهي تقول يعني لازم تخلني اطق كل هذا المشوار
اول ما دخلت وقف فارس وهو بأبتسامته

توقعاتكم حبايبي

ابـتـل ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©


اول ما دخلت وقف فارس وهو بأبتسامته اللي تخلي بتول تنجن
تقدمت بتول بدون اي كلام ولما وصلت عنده طالعته شوي بعدها ضمته وهو نفس الشي ضمها ضمه حس ان عظامها بتتكسر لو ماتركها
فارس : وال
بتول حطت اصبعها على شفايفه : اشششش
فارس سكت تكلمت بتول وقالت : اشتقت لك
وضمته مره ثانيه فارس بيتقطع من الفرحه يعشقها بجنون
بعدت بتول عن فارس وجلست وجلس فارس جنبها
فارس : والله اسف كنت امزح عليك كنت برجع ادق عليك واقولك اني امزح بس دقيت وما رديتي
بتول : اكيد صالح علمك
فارس : ايه
{بتول كانت لابسه بجامه تفاحيه وشعرها فاكته شكلها مره كيوت }
بتول : قربت وحطت راسها على صدره وقالت ليش تعبت نفسك وجيت
فارس ابتسم على حركتها عرف ان فيها نوم قعد يلعب بشعرها
فارس : لاتعب ولا شي بس كنت بتطمن عليك وبمشي الحين لا يجي صالح ويطردني
بتول : لا اقعد توني ماشبعت منك وصالح انا اتفاهم معه
فارس : طيب ربع ساعه وروح
عم الصمت والهدوء على المكان بعد ربع ساعه
فارس : انا بمشي
مافي رد
فارس يتكلم مع نفسه شكلها نامت واخذ جواله وارسل رساله لصالح
( اختك نامت تعال شيلها )
صالح : ههههههههه وارسل له ( شيلها انت انا مالي خلق )
فارس : يالليل النشبه ارسل له ( معرف وين غرفتها )
صالح : ( اول ما تطلع الدرج مو اول غرفه ثاني غرفه )
فارس : ( طــــيــــب )
شالها وهي على طول تعلقت برقبته فارس وهو يكلم نفسه يالله مرررره خفيفه
راح عند الدرج ووصل غرفتها فتح الباب ولقى لون الغرفه تفاحي والاثاث باللون الابيض
وصل عند سريرها الابيض ونزلها وغطاها (لحفها) وباس جبينها وطلع ولقى صالح بوجهه
صالح : مو كأنك طولت
فارس : لاطولت ولا شي انت تتوهم
صالح : يالله تدل الباب انا بروح انام
فارس : افا تطرد صديق الطفوله ونسيبك
صالح : لاطرده ولا شي بس انا دايخ وعندي جامعه
فارس : الله يعين ويالله تصبح على خير
صالح : وانت من اهله
راح فارس ونزل وطلع برا البيت وراح ينام له نص ساعه عشان يقوم للدوام << دكتور اطفال

في الجامعه
بتول ونوف يسولفون
بتول : اسمعي نوف اليوم بروح لسلام مول وابيك تروحين معي بشتري حق العرس
نوف : ابشري وانا بعد ابي اشتري لعرسك
بتول : اجل بمرك بعد المغرب
نوف : على خير

في العصر
رجعت بتول من الجامعه ودخلت غرفتها وراحت تتسبح وتصلي
دق عليها فارس وردت
فارس : مرحبا
بتول : مرحبتين
فارس : شخبار القمر اليوم
بتول : منور كـ العاده
فارس : ان شاء الله دوم يا قلبي
بتول ماتكلمت حست ب احراج
فارس : وانتي للحين تستحين
بتول : الى بكرا
فارس : اليوم بمر عليك
بتول : دقيقه اراجع دفتر مواعيدي اءءء اءءء اسفه مشغوله اليوم
فارس : ياسلااام ودفتر مواعيد بعد ووش اللي مشغلك
بتول : بروح اشتري اغراض للعرس بعد المغرب مع نوف
فارس : اجل بمرك الحين قسم مشتاق لك
بتول : والله دايخه وفيني نوم خلها بكرا
فارس : الله تصرفيني قولي انك ماتبين تشوفيني
بتول : لا لا والله ابي اشوفك بس الحين انا دايخه وفيني نوم
فارس : اوكي .. بكرا المغرب سجلي بدفتر مواعيدك
بتول : ههههه ان شاء الله
اول ما سكر من المكالمه دق على صالح وقال له انه يبغى يشوفها بس هي مشغوله اليوم وقال له على فكره واتفقو عليها
اما بتول بعد ما سكرت الجوال لبست بجامتها النيليه وفكت شعرها ونامت
قامت على صوت عطسه فتحت عيونها وانهبلت من اللي شافته وشهقت
لقت فارس متربع على السرير بجنبها
بتول : بسم الله انت كيف جيت هنا
فارس : بسم الله عليك
بتول : كيف دخلت غرفتي من دون ما اقوم
فارس : مع الشباك
بتول : لا جد فارس كيف دخلت
فارس : الله يخلي النسيب لي
بتول : شغله معي الحمار
فارس : مراح تسوين له شي هو تحت حمايتي
بتول : نشوف الا اذن المغرب
فارس : ايه
بتول : ووش تنتظر قوم الحق الصلاه
فارس : ان شاء الله عمتي
قامت بتول من السرير ورتبت شعرها ودخلت الحمام تتوضئ
طلعت وما لقت فارس رمت نفسها على السرير وقالت احبببه احبببه
جاها صوت رجولي وقال وهو يحبببك ويعششششقك
قامت بسرعه وناظرت لمصدر الصوت صار فارس احمرت خدود بتول وجاء لها فارس وضمها
فارس : ويلوموني بحبك
بتول : يالله الصلاه
فارس : طيب انتي ليش ماتقولين احبك قدامي
بتوول وخدودها صارت حمرا وبصوت واطي : استحي
فارس : قهر الحين وراي صلاه ولا كان خليتك تقولينها لاكن الوعد بكرا
طلع وبتول راحت تغسل وجهها لانها تحسه بينفجر
ورجعت وصلت ولبست وراحت للسوق مع نوف

رجعت بتول تعبانه من السوق ولقت رساله بجوالها من فارس احلامي
( بكرا باخذك معي السوق بمر عليك العصر بما انك ماعندك محاضرات )
دقايق الا جاه الرد من قلبي المجنون
( اوك انتظرك لا تتأخر )
دقايق الا جاها الرد من فارس احلامي
( مراح اتأخر )
سكرت الجوال ونامت قامت على رنه الموبايل شافت الساعه 9:30 دقيقه
بتول : يالله من اللي دق علي من الصبح رفعت الجوال ولقت الاسم فارس احلامي
ابتسمت وردت : هلا
فارس : صباح الورد والفل والياسمين
بتول لفت انتباهها الورد اللي جنبها ومعه بطاقه مكتوب فيها
{ الشوق } .. مايرحم ولا فيه .. { حيله }
لا جاك مايقبل تصاريف .. واعذار ..!!
لا جاك حملك ~ الحمول .. الثقيله
حتى لو انك .. { جامد القلب } .. تنهار..!!
فارس : شفتي الورد
بتول : يجنن يعطيك العافيه اصلاً ماكان له داعي يكفي انك صحيتني على صوتك
ابتسم فارس ويحس انه وده يجي ويبوسها لين يتعب
فارس : تستاهلين اكثر قلت قبل ما اروح الدوام اجيب لك ورد وعطيته الخدامه تحطه جنبك
بتول : مشكووور حياتي واسكتت قالت حياتي ب الغلط
فارس ابتسم : ههههههههه ادري قلتيها ب الغلط
بتول : فارس انا مشغوله الحين باي
فارس : ياليتني قدامك واشوف وجهك الحين وهو احمر ويالبى اللي يستحون
بتول : باي وطوووط طووووط طووووط
فارس : ههههههههههههههههههههه الحين لنا شهر من ملكنا وللحين تستحي ياقلبي بموت


بعد 3 اسابيع
بتول تكلم بنت خالتها لمى
بتول : لمى باقي اسبوع والله خايفه
لمى : لا تخافين مو انتي تحبينه ليش الخوف
بتول : احس بطني يمغصني كل ما اتذكر
لمى : اكيد بيمغصك بتغيرين روتينك اليومي وبتعيشين عند رجال غريب
بتول : يالله احس اني مرتبكه
لمى : تعوذي من ابليس واقري قران وان شاء الله بتعدي الايام على خير
بتول : لمى تدرين لو انك مو بنت خالتي ولا اعرفك يمكن اضيييع الله يخليك لي
لمى : ويخليك لي
(لمى شعرها قصير لرقبتها بيضاء جسمها حلو اصغر من بتول ب سنتين بس تفكيرهم مره قريب لبعض من كانو صغار دايم مسجات ومكالمات بس هي عايشه بالقصيم وبتول بالرياض عشان كذا مايتقابلون الا بالعطله )
بتول : تصبحين على خير
لمى : وانتي من اهله

سكرت بتول من لمى
و ارسلت رساله ل فارس احلامي
( فرووس انا ماراح اكلمك الا اذا صرت ببيتك )
ثواني الا جاها رد
( نعم ! نعم ! ولييش ان شاء الله )
ارسلت له
( عشان تشتاق لصوتي )
دق عليها وما ردت
ارسل لها ( انتي غبيه انا اذا مرت ساعه ما اسمع صوتك انجن)
بتول ( اسفه )
فارس ( بتول بلا هبال يالله ردي )
دق عليها وما ردت
ارسل لها ( ترا بجيك للبيت اذا مارديتي )
بتول ( قلت لهم ما يدخلونك حتى قلت لنسيبك )
فارس ( ومخططه وكل شي انا اوريك )
بتول ( ماتقدر تسوي شي )
فارس ( يوم تدخلين بيتي انا اعلمك وش اسوي )
بتول ما ردت بس احمرت خدودها وقامت تنام
وارسلت له قبل تنام ( تصبح على خير )
رد وقال ( وانتي من اهله )

ابـتـل ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بعد 7 ايام

و اليوم العرس
بتول لابسه
فستان ماسك من الصدر لين الخصر بعدين منفوش ومسكه باللون الاحمر
وفاتن < اقرب صديقه لبتول بتتعرفون عليها
لابسه فستان وردي هادي بكت عاري لفوق الركبه
كل العالم مشغولين وبتول لبست فستانها الابيض وجت لها الكوفيره تصلح المكياج وضبطت شعرها
بدت بتول تقراء اذكارها وتستغفر عشان يقل توترها
نص ساعه الا لمى عندها
لمى : مبروووك حياااتي
بتول : الله يبارك فيك ... الحمدلله على السلامه
لمى : الله يسلمك ... طالعه قمر مشاء الله وينه فارس يجي يشوف الزين
بتول : لاحق يشوف الزين بس والله اني خايفه و متوتره
لمى : بتول قلبي انا اعرفك بتول اللي مايهمها شي ولا تخاف من احد وش جاك تغيرتي
بتول : لمى انتي عارفه شعور انك تقومين من النوم وانتي بحظن رجال ماتعودتي عليه ؟؟
لمى : عارفه يا حياتي بس حاولي عشان خاطري
بتول : ان شاء الله
لمى : انا استئذن بروح اسلم على خالاتي
وطلعت لمى وبعدها دخلو خالاتها وعماتها يباركون لها دقايق الا دخلت امها
الام : يالله يمه الزفه
بتول : هاه لازم
الام : اكيد يالله قومي وبيدخل معك صالح
بتول : وابوي ؟
الام : يقول مايحب يدخل عند الحريم
بتول : طيب
وصلت عن الباب الفاصل بين القاعه و الممر لقت صالح ينتظرها راحت وقربت له
صالح : بسم الله ما شاء الله طالعه قمر ياحظ فارس فيك اذا فيه وحده تشبهك اخطبيها لي
بتول : الله الله كل هذا متى بلحق ارد عليه
دق جوال صالح : الووو
امه : يالله ياولدي تأخرتو
صالح : هذانا داخلين
دخل صالح وهو ممسك بيد بتول لانها متوتره دخلو على اغنيه مكسيكيه هاديه
وصلت للكوشه وجلست اما صالح فأشار لأخته بتغيير الاغنيه وجلس
بتول : ليش قلت لها تغيرها
صالح : جابت لي صداع ب الاذن
بتول : ههههه صداع ب الاذن مره وحده
صالح : بتوو انا الحين بروح عشان فارس بيدخل
بتول : وتعلقت بيد صالح لا تكفى
صالح : وش اللي تكفى لعب بزران هو
بتول : خايفه
صالح : توكلي على الله
قام صالح وطلع من نفس المكان اللي دخل منه اول ماطلع وسكر الباب
لقى فارس يركض ب الممر
صالح : شوي شوي طاير على ايش
فارس : ياحمار تعرف معنى كلمه لي اسبوع ماشفتها ولا سمعت صوتها
صالح : ما الحمار الا انت
فارس : خل الهوشه بعدين الحين ابي اشوف زوجتي
صالح : ادخل بس لاتفشلنا
فارس : من هنا
صالح : ياليل ابو لمبه ايه
دخل فارس واول ما دخل شغلو اغنيه مكسيكيه ثانيه
واول ما دخل وقفت بتول ويوم وصل باس جبينها
فارس : مبروك يا قلب فارس
بتول : الله يبارك فيك
فارس : حرام عليك اسبوع كامل ماسمعت صوتك ولا شفتك
بتول : هذاني قدامك
فارس : يالله ماني قادر اتحمل متى نوصل للفندق
بتول صار وجهها طماط وما ردت
فارس ابتسم : ياحياتي ياللي يستحون
فارس : مو كأننا طولنا
بتول : ترا ما كملت خمس دقايق وانت جالس
فارس : يا حياتي فيه احد يشوف القمر اللي قدامه ولا يستعجل
بتول : فارس خلاااص
فارس : ههههههه ابشري عمتي
فارس يأشر لأمه انها تجي شافته وجت عنده
ام فارس : هلا يمه
فارس : يمه نبي نطلع
ام فارس : ليش مستعجل يا وليدي اصبر
فارس : انا طالع طالع الله لايعوق بشر
بتول وجهها احمر وهي تسمع كلامه
ام فارس : دقيقه نشغل لكم الاغاني
فارس : بسرعه ولا بطلع بدون اغانيكم
دقايق الا صوت الموسيقئ يعلى القاعه
وقف فارس ووقفت بتول معه مسك يدها ومشى
بتول : فارس شوي شوي ليش مستعجل
فارس : فيه احد قالك اني اعشقك
بتول : فارس بس عاد لحد يسمعك
فارس : ترا والله اوقف بنص القاعه واصرخ واقول اني اعشقك
بتول : ادري فيك مجنون وتسويها
راحو وصورو وطبعاً ماقصرت المصوره بأحراج بتول وفارس مبسوط من حركاتها طلعو وجو خوات فارس يساعدونها بلبس العبايه ودعت خواتها وامها وبكت شوي وهم يهدونها بعدها وصلت عند باب القاعه ولقت اخوها صالح واقف ينتظرها قربت من عنده
بتول : صالح
لف صالح : هلا بقلبي
فارس : احممم احممم
صالح : اقلب وجهك حتى بدلع اختي بتقط وجهك
فارس : ياخي مدري ليش اغااار
بتول ضحكت بصوت خافت لف صالح : ايه اضحكي اضحكي الا ما خطبتي لي
بتول : اخطب لك بعرسي
صالح : وش فيها
فارس : اقول اخرتونا
بتول : يالله يا خوي مع السلامه
وضمته ضمه حست انه بيكسر عظامها حست انه مايبي يتركها
بتول وهي تهمس ب أذنه : صالح خلاص والله ببكي
صالح وهو يهمس : من قمت من النوم وانا احس بضيقه ب صدري شلون بعد 20 سنه يفرقنا ذا الحمار
بتول : هههههههههههه حرام عليك
فارس : خلاص انت كسرت عظام زوجتي
صالح : اسكت لا اعطيك بقس ينسيك اسمك
بتول : خلاص صالح انا بروح شكلنا غلط ضامين بعض لنا 5 دقايق كاني بموت
صالح : يومي قبل يومك
تركها صالح وبتول حست بضيقه اخوها بتول : بيبقا بيننا اتصال
صالح : عشان امي تذبحني
بتول : خلاص اجل رسايل
فارس : يالله بتولتي مشينا
بتول : صالح انتبه لنفسك
صالح : ان شاء الله ولف على فارس وانت انتبه لأختي
فارس : بعيوني
وراحو وصالح تقاسم ضيقه صدره مع اخته گ العاده راحت وهي شايله هم اخوها ركبت السياره وهي تفكر
فارس : بتولتي وش فيك
بتول ولا ترد سرحانه ب اخوها
فارس مسك يدها ولفت بتول بسرعه
فارس : بتول وش فيك
بتول : ولا شي
فارس : صالح فيه شي حسيت انه متضايق
بتول : ايه هو اللي مشغل بالي
فارس : ليش متضايق !
بتول : يقول انه من قام الصباح وهو متضايق عشانه ماراح يقوم بكرا على صوتي
فارس : لهدرجه متعلقين ببعض
بتول : واكثر انا من دونه ولا شي
فارس : الله يخليكم لبعض يالله انزلي وصلنا
بتول حست ب خوف الحين بتدخل عش الزوجيه حست بمغصه ببطنها
فارس : يالله بتولتي انزلي
بتول بصوت واطي : فارس خايفه
فارس : ياقلبي خايفه من وش
بتول : من اللي بيصير فوق
فارس : طيب وعد مني ما المسك الين تكونين مستعده
بتول ارتاحت من الوعد وفتحت الباب ونزلت
دخلو لجناحهم ب الفندق
اول ما دخلت بتول لفت على فارس وقالت
بتول : فارس
فارس : عيونه
بتول مع ابتسامتها اللي يعشقها فارس : شكراً
فارس : العفو حياتي
راحت تسبحت ولبست بجامه ورديه
صار شكلها مره ناعم وكيوت ومشطت شعرها وطلعت تتعشى بأمر من فارس
اول ما طلعت استقبلتها ابتسامه فارس وردت له الابتسامه
فارس : يالله حياتي اكيد الحين جوعانه
بتول : مالي نفس اكل
فارس : لا مو على كيفك بتاكلين
بتول ماعارضت لانها بتموت من الجوع تقدمت وجلست على كنبه وفارس بكنبه
قام فارس وجلس جمبها وجلس ياكل ويأكلها
بتول : خلاص فارس والله شبعت
فارس : يالله اخر وحده
اكلتها بتول وهي تحس نفسها بتنفجر اكلت كثير
قامت وراحت للغرفه دخلت للحمام غسلت وفرشت اسنانها وطلعت حطت كحل سايل وطلعت عيونها جنان وما يحتاج روج لأن شفايفها صغنونه وتوتيه وبشرتها بيضاء فا مايحتاج مكياج
طلعت ولقت فارس جالس بالصاله وممدد رجوله على الطاوله تقدمت وجلست جمبه اول ما جلست لف يده حول خصرها وقربها منه
فارس : انا جبت افلام عشان نسهر عليها
بتول : يعني توقعت اني برفض انك تلمسني
فارس : تقريباً
بتول : لهدرجه صرت تفهمني وتعرف طبعي
فارس : و اكثر ، الا تبين تشوفين اكشن ولا دراما ولا حرب ومسدسات
بتول : رومانسي
فارس : ياعيني
قام فارس وشغل فلم رومانسي وجلس وسحب راس بتول لصدره
واخذ الفوشار وجلس ياكل وبتول تاكل معه
شوي وجت لقطه وسخه وبتول غطت عيونها بصدر فارس
وفارس جلس يضحك عليها ونفس الشيء كل ما انعرضت لقطه وسخه
وبعد ساعتين خلص الفلم وقامت بتول ولقت فارس نايم نظفت المكان بهدوء
وجابت بطانيه وغطت فيها فارس وقعدت تفكر وهي تطالع وجهه سبحان الله كيف جميل
وجسمه حلو واخلاقه حلوه وكلامه عسل ومتفهم ومو عصبي بعدين فكرت وقالت مو حلوه انا
انام بالغرفه وهو ينام على الكنبه وفكرت وقالت خلاص بنام معه رفعت البطانيه ودخلت معه وحطت
راسها على صدره ونامت

الساعه 10

قام فارس ولقى بتول نايمه على صدره راح مع افكاره لبعيد
[ المفروض انه الحين يقوم ويلقى نفسه على السرير ويتسبح واذا قامت بتول يقول لها
صباحيه مباركه ياعروسه بس ماراح يتسرع عشان ماتصير بينهم خلافات ويخسر عشيقته ]

تحرك بيقوم عشان يوديها للسرير بس بتول نومها خفيف وقامت واول ما فتحت عيونها صبحتها ابتسامه فارس
فارس :صباح الخير
بتول : صباح النور ، لايكون ازعجتك بنومتي
فارس : لا لا ابداً ، اصلاً انبسطت لاني صبحت عيوني بشوفت عشيقتي
بتول : وانا انبسطت لأني صبحت على وجهك
فارس : يالله نفطر بدق على الفندق يرسل لنا فطور
بتول : مايحتاج انا بسوي فطور
فارس : لا تتعبين نفسك مايحتاج
بتول : عادي اصلاً دايم انا اسوي فطور لصالح وافطر معه
فارس : متى نمتي امس
بتول : ليش لهذي الدرجه واضح علي النوم
فارس : اييه مره متى نمتي
بتول : 3:30 دقيقه
فارس : وليش هذا التأخير
بتول : جلست انظف
فارس : يا الله ماكان له داعي لاحقه عليه
قامت بتول تجهز الفطور ولحقها فارس يساعدها
افطرو وخلصو وراحت تلبس عشان تروح مع فارس لأهله لبست فستان اسود ماسك من الرقبه والظهر عاري ولفوق الركبه
حطت مكياج خفيف و اخذت عبايتها وشنطتها وطلعت للصاله بعدها قام فارس يلبس احترماً لرغبتها في انه مايشوفها لين تستعد نفسياً
لبست عبايتها ومسكت يد فارس وطلعو
نص ساعه ووصلو للبيت نزلت بتول ودخلت ورا فارس
بتول و فارس : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
( فارس عنده 3 اخوات وهو الولد الوحيد )
سلمت بتول على خالتها وخالها اللي هم ام فارس وابو فارس
وسلمت على اخواته لاحظت وحده منهم تستحقرها
فارس يعرفها عليهم هذي ويأشر على اكبر اخواته اللي تستحقرهاعمرها 19 مريم
وهذي الوسطيه 17 ريم وهذي الصغنونه 15 ديم
تقدمت بتول بأبتسامتها اللي ما فارقتها من دخلت وجلست جنب خالتها وجلس فارس جمبها
قامت ريم تصب القهوه وديم تقدم الحلا بتول دخلو قلبها ريم و ديم اما مريم مادخلت قلبها
سوالف وضحك وطلعو ماضي فارس الاسود والابيض ويضحكون وفارس يحاول يكذب سوالفهم
بعدها راح فارس وبتول يتفرجون على جناحهم مطبخ احمر مع ابيض فخم مع صاله وحمامين وغرفه نوم
اول مادخلو الجناح سكر فارس الباب وجلسو يتفرجون على الجناح سوا اخر غرفه دخلوها غرفه النوم كانت مره الوانها
هاديه وحلوه سكري على وردي مائل للأبيض طالعه جنان اعجبت بتول مره تقدم فارس وضمها من ورا يعني ظهرها ملاصق صدره وهمس بأذنها بكل حب عجبتك الغرفه
بتول : اييه مره الوانها رايقه وهاديها تريح الاعصاب من اللي مختار الالوان ؟؟
فارس : انا
بتول : توقعت ريم وديم مادري ماجيت ببالي
فارس : ومريم ليش ماجت ببالك
بتول : فارس بقولك باللي احسه بس مابيك تعصب
فارس : وليش اعصب عادي قولي
بتول : مريم ما ارتحت لها
فارس : ليش
بتول : من دخلت ونظراتها علي وتستحقرني
فارس : هي مو بسرعه تتقبل تغير الروتين وإضافه شخص جديد ب العائله
بتول : ان شاء الله مع الوقت تتعود
ولفت على فارس وجهها مقابل وجهه رفعت جسمها وجت بتبوس خده بس فارس لف وجهه تجاه وجهها وخلاها تبوس شفايفه
بسرعه بعدت بتول ووجهها احمر من الحياء
بتول : اسفه مكان قصدي والله العظيم
فارس وهو ماسك ضحكته : لا عادي انا متقصدها وبعدين ليش تعتذرين وتدرين اذا صارت منك تصير احلا
بتول ووجها بيحترق من الحراره فتحت الباب وطلعت ووصلت لباب الجناح وفتحته بسرعه وطلعت
نزلت تحت عندهم بالصاله
ريم : وين فارس


هذيان الروح** ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

السلام عليــكم
حبيبتي مقدمـــتك جميـــلة جداً...
أعجبــت بشخصيــة ريم وفارس ...
لاتيئسين بتنــجح روايتــك ان شاء الله ...
اعتبريني من متابعيــنك

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1