منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها أسحرٌ أنتَ أم تعويذةٌ ألثمتني في الهوى غصبَا ؟ / بـ قلمي .
وحي امرأه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

روايتي الأولى ؛
أسحرٌ أنتَ أم تعويذةٌ ألثمتني في الهوى غصبَا ؟ .
17كانون الأول / 2015
.
.
كأيِّ رواية حُبست بالأدراج ثم انطلقت إلى المالا نهاية ؛
بدأتُ الراوية بـ فكرة ربما تكون مألوفة للبعض و قد تمّ مناقشتها .. لكن سأُعيد مناقشتها بأسلوبي و طريقتي الخاصّة .
ربما نجحت في السرد و الوصف أكثر من الحوار لكن أتمنى أن تنال إعجابكم .. أحبّتي !
سأبدأ بوضع سطور روايتي ومولودتي الأولى هُنا , في هذا المنتدى الراقي الأنيق المليئ بالكُتّاب و الكاتبات المُبدعين .. راجيةً أن أكون منهم
ربما تكون الأجزاء الأولى قصيرة بعض الشيء لكن ؛ كـ بداية .
" لا يوجد وقت محدّد لنزول الأجزاء "
" كل خاطرة في الرواية بـ قلمي "
" لا أحلل و لا أبيح من ينقلها بدون ذكر اسمي "
قراءة مُمتعة <3


وحي امرأه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

رواية ,
أسحرٌ أنتِ أم تعويذةٌ ألثمتني في الهوى غصبا ؟
,
إنّ لك بين حنايا القلبِ شعرًا يُضاهي الحُب حبًّا
سيدي ؛ أوَسحرٌ أنت أم تعويذةٌ ألثمتني في الهوى غصبَا ؟
#قلمي
17كانون الأول/ 2014
.
.
كُل شيءٍ كان محتومًا , تركُ والدّي و أخوتي تركُ مدينتي
و عائلتي كل ذلك كان مقدّرٌ لي .
يالي من ساذجة نثرتُ الحب أمامه و
من دون شقاءٍ أتاني فَ كانت نهايتي على يديه ,
و بدايتي هُنا ...
أنا مِيسان ؛
أُنثى رأتْ نفسها فيه , أحبّته و منحتهُ روحها فداءً له ..
مالمقابل بعد ذلك ؟ ضياع , ذُل , و إهانة .
كُنت قد علمتُ نهاية حبيَ العقيمُ هذا , لعينٌ عقلي الصغير حين ظنّ أنني
أهيم فوق السّحابِ بعد علمي بحبّهِ لي و يالها من كذبة .!


وحي امرأه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

شُعلتي الأولى

رُوما , 10:30صَ .
.
لم تكُن نهاية جيدة لحوارهم القصير , إنتهى بخروجهِ في سرعة و تركُها في دوّامة لا تنتهي .
بصوتٍ قلق ردّدتْ : راح تكُون فضيحتي بين الخلق .. الله لا يسامحكم .
لِوهلة بدأت بالبكاء ؛ لكن سرعان ما اْستقامت و مسحت أدمُعها تظاهرت بالقوة و في داخلها طفلٌ نحيبهُ أشبه بعاصِفة تُدمي القلب .
ارتدتْ معطفها الشتوي و همّت بالخروج لعلها تنسَ , كانت أعيُن المُمرضين موجهة إليها أُجبرت على الإبتسام لكي تُخفي مابداخلها من ألمٍ وحُزن
دقائق قليلة و وجدت نفسها أمام نافورة تريفي الشهيرة , رمَت قطعة نقدية آملةً تحقيق أُمنيتها الوحيدة .
" تتوقعين الأمنيات تتحقق لو رميت قرش هنا ؟ "
أغمضت عينيها في حُزن و زفّرت , كلما أرادتِ النسيان أبى الماضي أن يرحل .
قال قولهُ ثم رحلَ ذلك الغريب صامتًا بعد أن رمى قطعتهُ النقدية أسفل النافورة ..
أكملتْ سيرها متجهة إلى مطعم قريب , ربما تناول الطعام يُنسيها أوجاع قصصٍ قديمة حدثتْ ،
جلست على إحدى الطاولات و طلبتْ كل ما لذّ و طاب لُتنفّس عن غضبها و حُزنها و تأكل .. تأكل .. تأكل.
أتى النادل و معهُ عربة يحمل بها الطعام .. وضع الطعام على الطاولة وهو في عجب كيف لامرأة أن تأكل كل هذا !
شمّرت عن ساعديها و بدأت تلتهمُ الطعام غير مبالية لأنظار من حولِها .
بدأت بالبُكاء بصمت و مع ذلك أكملت تناولها , كانت تشعُر بالوحدة لا أحد حولها لا أم و لا أب يُرشدانها و لا إخوة تحمي نفسها من شرور الحياة خلفهم ؛ بالمُختصر حياة سيئة .
,
بعد ساعات مضت ؛
السعودية , جدّة
إعتلى صوت الموسيقى الهادئة الزغاريد من كُل مكان , العيون مُتلهفة لرؤية العروس تُزف لعريسها .
اعْتلت الشرفه وقفت بجانبه مُمسكةً يدهُ , ابْتسم ثغرها و بعينيها تبحثُ عن تلك التي بكت شوقًا عليها
لم تجدها ! يالخيبة الأمل .
تمسّكت بيده أكثر و في داخلها ألفُ غصةٍ و غصة , استمعتْ لهمسه " دانة حبيبتي افرحي عشان نفسك و عشان هالليلة اللي جمعتنا ببعض "
كانت كلماتُه كافيةً لجعل شفتاها يعاودان الابتسام , نزلوا من أعلى الشرفة كانت تبريكات و الهتافات من كُل مكان حولهم .
,
مرايتي ي مرايتي ...
مين أبشع بنت بهالكون ؟
أنتِ .. أنتِ أيتها القبيحة
أنتِ يا دودة الكُتب .
السعودية , المدينة المنورة .
تركتْ مرآتها المكسوره بِتذمّر و تيبّست شفتاها حُزنًا .. ألتفتت للباب : تفضّل
دخلت اُختها الصغرى و قالت في قلق : ليلى أيش تسوين ؟
انتظرت منها جوابًا لكن سرعان ما أدهشها خروج ليلى من غرفتها مُسرعةً .
دخلت غرفة والدتها الضيقة و صرختْ : خايفه أنتحر يعني ! خايفة لدرجة إنك مو قادرة تجين غرفتي تسألين عني صح ! عالعموم أنا لسا ما أنجنيت طيب ؟ اتركوني خلوني اختنقت بسببكم .
قالت قولها و رحلت تاركةً أختها الصغرى تبكي على ما حلّ بهم من مصائب .
أما ليلى تفرّدت بنفسها ؛ قرأت كتابًا لعلّها تنسى غضبها و النار المُشتعلة داخلها .
,
روما .
أخذ رشفةً أخيرة من قهوته ؛
وضع أوراقهُ و قال بحزم " من الآن ابدأوا بالمراقبة , كل شيء سيصلُني أهذا واضح ؟ "
هزّوا رؤوسهم طاعةً لأمره , أمّا هو ابتسم و كأنه يرى انتصارهُ عليها على طبقٍ من ذهب
" راح تكون نهايتك على يدي , هذي نهاية اللي يرفض ماجد آل ....... "
,
في ذات المدينة ؛
لكن بمكانٍ آخر .
تصفّح كتابًا قديمًا يملؤه الغبار من كُل الجهات
وجد ورقة في مُنتصفها .. ربما مكتوب
" كُن قويًا كما عهِدتُك منذ زمن "
قرأها و ابتسم لم يكُن من المتوقع أن يجد ورقةً كهذه و الآن !
وضعها على الطاولة و همس : راح أكشف سر هالحزن إللي بعينك .. راح أكشفه يا إنتِ ! .
,
في جدّه .
في إحدى المنازل .
مشى بـ كُرسيّه المتحرك إلى غرفة منزوية .. مُظلمة , مليئة باللوحات المرسومة و الصّور التذكارية .
ابتسمَ وهو يتأمل أرجاء هذه الغرفة .. بهمْس : عالمنا احنا الإثنين .. بهالغرفة مافيه إلا أنا و أنتِ .
مدّ يدهُ إلى إحدى الصور الموضوعة على الطاولة الزجاجية .. ضمّه إلى صدره بـ حنان و هزّ رأسه مع ألحان مازالت عالقة في ذاكرته .. ضمّها و لكن ليست المرّة الأولى , شعُور و أحساس مختلف عند كُلّ مرةٍ يضمُّها .


نهاية الشُعلة

قصيرة ؛ لكن كـ بداية


الحلوة المزيونه ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

بــدايــه جميله وأسلوبك أجمــل

ماعندي تعليــق على أحداث الروايه لإنها مازالت غموض في غمـوض ولكــن الأسـلوب جـدا رائـع

بإنتظارك حتى يُزال جزء من هذا الغموض

آرمين. ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ط§ظ„ط­ظ„ظˆط© ط§ظ„ظ…ط²ظٹظˆظ†ظ‡ اقتباس :
ط¨ظ€ظ€ط¯ط§ظٹظ€ظ€ظ‡ ط¬ظ…ظٹظ„ظ‡ ظˆط£ط³ظ„ظˆط¨ظƒ ط£ط¬ظ…ظ€ظ€ظ„

ظ…ط§ط¹ظ†ط¯ظٹ طھط¹ظ„ظٹظ€ظ€ظ‚ ط¹ظ„ظ‰ ط£ط­ط¯ط§ط« ط§ظ„ط±ظˆط§ظٹظ‡ ظ„ط¥ظ†ظ‡ط§ ظ…ط§ط²ط§ظ„طھ ط؛ظ…ظˆط¶ ظپظٹ ط؛ظ…ظ€ظˆط¶ ظˆظ„ظƒظ€ظ€ظ† ط§ظ„ط£ط³ظ€ظ„ظˆط¨ ط¬ظ€ط¯ط§ ط±ط§ط¦ظ€ط¹

ط¨ط¥ظ†طھط¸ط§ط±ظƒ ط­طھظ‰ ظٹظڈط²ط§ظ„ ط¬ط²ط، ظ…ظ† ظ‡ط°ط§ ط§ظ„ط؛ظ…ظˆط¶
ط´ظƒط±ظ‹ط§ ط¹ط²ظٹط²طھظٹ <3
ط¥ظ† ط´ط§ط،ط§ظ„ظ„ظ‡ ظپظٹ ط§ظ„ط£ط¬ط²ط§ط، ط§ظ„ظ‚ط§ط¯ظ…ط© ط³ظٹظ†ظƒط´ظپ ط§ظ„ط؛ظ…ظˆط¶ $.
â‌¤â‌¤â‌¤

ط£ط±ط³ظ„طھ ظ…ظ† lg-d855 ط¨ط¥ط³طھط®ط¯ط§ظ… طھط§ط¨ط§طھظ„ظƒ

وحي امرأه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها الحلوة المزيونه اقتباس :
بــدايــه جميله وأسلوبك أجمــل

ماعندي تعليــق على أحداث الروايه لإنها مازالت غموض في غمـوض ولكــن الأسـلوب جـدا رائـع

بإنتظارك حتى يُزال جزء من هذا الغموض
اشكُركِ عزيزتي <3
في الاجزاء القادمه سيُزال كل الغموض بإذن الله .
دُمتِ بـ ود

taixf ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بدايه جميله اسلوبك ف السرد روعه

بانتظار حلم يتحقق ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

اهلا بك بين الكتاب المبدعين .
عزيزتي لكلماتك سحرها ، بداية من العنوان حتى اخر قطرة من رذاذ هذا السحر .
استمري .
لكن ارجو ان تنظري لي هذه النقطة من وجهة نظر مختلف المستويات .
الرواية غامضة قليلا لذلك عليك إعطاء معلومات اكثر حتى يمكن للقارئ ان يعيش حياة الشخصيات بمنظوره الشخصي فيتوقع الاحداث .
أيضا تبدو قصتك مليئة بالحب ان كانت كذلك فعليك إضافة قضايا تهم افراد المجتمع .
اذا الى اللقاء ، دمتي بود .

غاليتك ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بدااييه رائععه وو موفقه

اناا مع الاخت بنتظار حلم يتحقق
ان الرواييه فيهاا نووع من الغمووض اتمنى انك توضحيهاا في الاجزااء القاادمه ..

ننتظر الباارت القاادم ...
دمتـِ بسعاااده..

وحي امرأه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها taixf اقتباس :
بدايه جميله اسلوبك ف السرد روعه
أشكرك <3
ستري كل ما يسرُّك .

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1