اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 04-10-2015, 10:14 PM
صورة _A.M_ الرمزية
_A.M_ _A.M_ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


على العموم انا ماحطيت الشخصيات في البدآيه الا عشآن السبب اللي ذكرته اللي حاب لايقرا الشخصيات يبدآ في البآرت على طول وهو بيعرف الشخصيات من نفسه

اتقبل ارآئكم واتقبل النقد البناء


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 06-10-2015, 12:45 AM
صورة _A.M_ الرمزية
_A.M_ _A.M_ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


انتظر !!
مَآزل عْشقي يَسترق
مآزل قلبْي يحَترق
مآزلت انتظر الرجُوع
ولم اردَ انْ نفتَرق
مآزَال ينتفضُ الحنِين
مازال يُزعجني الرَنين
مآزلت لآانًسى السنْين
مازَآل دمْعي يَبترق



-
الجزء الثاني



الساعه 2 العصر
فاتحه شنطه متوسطه الحجم وقاعده تحط فيها الاغراض اللي بتاخذهم معاها للمزرعه وبما انهم بيقعدون اسبوع حطت اغلب الاغراض اللي تحتاجها وحاولت تتذكر عشان لا تنسى شي لان المزرعه بعيده شوي تقريبا ثلاث ساعات عشان يوصلون
امل وهي ترجع شعرها لورى : امممم ذكريني مرام مانسيت شي ترا ماحد بيرجعني - وطالعت الاغراض بتفكير - شاحن الجوال موجود والكميرا وشاحنها موجوده سماعاتي و الـــــ
قاطعتها مرام وهي تضحك : اهم شي المايوه لاتنسينه هههههههههههههههههههههههه امزح امزح بس خلاص مابقى شي ماخذتيه ترا المزرعه مليانه ملابس واغراض يعني حتى لو نسيتي شي لاتحاتين - قالت بحماس - ياربي مرا متحمسه التهينا بَ الاختبارات ومن زمان مارحنا
قالت امل وهي تبتسم :ايه والله جات في وقتها طلعتنا للمزرعه - تذكرت شي وكشرت - ليكون بيت عمي ابو فهد بيجون ترا وربي رايحين ننبسط ولا لنا خلقهم ولا لي خلق اقابل طلال
مرام : اكيد بيجون مهما يكون عمي ابو فهد يصير اخو جدي ومستحيل مايعزمهم انتي وش عليك منهم لاتحتكين في احد منهم خلينا ننبسط واذا على طلال تراه يحبك لاتلومينه شوفي كم صار لها امه تحاول فيه يتزوج وهو مايبي غيرك
امل بلا مبالاه : الله يرزقه ببنت الحلال اللي تستاهله والله انه رجال ومايعيبه شي واحسن من خواته بس القب ومايهوى وانتي تدرين وش قصدي - سكتت شوي وقالت تضيع الموضوع - الا متى حددتوا زواجكم يلا عجلوا نبي نفرح ونرقص
مرام : مادري للحين ماحددنا بس ان شاء الله قريب - همست بحب - يالله يا أمل يجنن عبد العزيز ماتخيل حياتي بدونه شايلني على كفوف الراحه اللي يخلي لي عينه
امل :ههههههههههههههههههههههههههههه ترا بتحمسيني اتزوج بس صادقه وربي عبد العزيز رجال من ظهر رجال الله يسخره لك ويخليكم لبعض ويهنيكم
مرام من قلب : امييييييييين -غمزت وقالت بهمس - عقبالك مع حبيب القلب
ضحكت امل بخجل : - هههههههههههههه الله يسمع منك - مدت بوزها - وانتي يَ الخايسه بتتزوجين وتتركيني
مرام وهي تضمها بحب :ههههههههههههههه وانا اقدر اتركك انتي ناسيه ان جدي جهز لي جناح في بيت عمي بو عبد العزيز يعني بسكن هنا اطلعي وتعالي لي كلها خطوتين تلقيني بوجهك وبعدين مها موجوده وليان(ليان صديقة امل الروح بالروح واكثر من اختها) تــ
وقبل لاتكمل كلامها كانت مها داخله : وش فيها مها بس تحشون فيها يلا قوموا الغداء جاهز - ناظرت الشنطه - ياويلي جهزتوا اغراضكم وانا ماجهزت شي اففف مالي خلق الله يعين اليوم فَ الليل اجهزها
امل وهي تسكر الشنطه : جهزيها بعد الغداء احسن لك على رواقه فَ الليل بتنحاسين وبتنسين نص اغراضك - وقفت - يلا بس نتغدا ميته جووووع من قعدت وانا على لحم بطني
نزلوا تحت يتغدون شافوا البنات والحريم قاعدين على الطاوله وينتظرون الغدا القوا عليهم السلام وجلسوا معاهم يسولون وصل الغدا وتغدوا وماتخلى القعده من الضحك وخفة دم البنات
قالت امل لمرام : ياربي ليان مصره نروح عندها اليوم وتحلف انها بتزعل اذا مارحنا قلت لها بنروح المزرعه بكرا ومايمدي تحلفت فيني وقالت والله لو ماتجين بزعل وش اسوي معاها الحين
مرام تطالع الساعه : ياعمي خل نروح نغير جو عندنا وقت طويل وش ورانا حتى لو نروح مواصلين عادي ننام هناك
مها وهي تاكل : وهي صادقه خل نروح جنبها من زمان ماشفناها واذا على المزرعه لاتخافين مثل ماقالت مرام عندنا وقت طويل
امل : خلاص طيب بس تتغدون جهزوا اغراض المزرعه كلها وبعدها نروح عشان حتى لو تاخرنا نرجع وننام على طول مايكون عندنا شي
بعد الغداء جهزوا البنات اغراضهم وبدوا يجهزون عشان يروحون لليان اللي تنتظرهم
لبست امل شورت جينز غامق يوصل لنص الفخذ مع بلوزه بيضاء حفر ورافعه شعرها الطويل ذيل حصان ولابسه شوز فلات وطالع شكلها يجنن
اما مرام لبست فستان للركبه لونه سماوي رايق ولبست معاه كعب بسيط ابيض وخلت شعرها مثل ماهو
ومها لبست تيشيرت احمر وبرمودا ابيض وشوز سبورت ابيض لانها تحب السبورت وشعرها قصير يوصل لكتوفها خلته مثل ماهو
طلعوا وركبوا السياره والسواق ينتظرهم قالت امل : سعيد روح بيت ليان
وصلوا بوقت قصير لان البيت مو مره بعيد نزلوا البنات واول مادخلوا ركضت ليان تضم صديقتها واختها وحبيبتها امل لان صار لها فتره مو شايفتها
قالت امل وهي تضحك : هههههههههههههههههه طيب ابعدي بموت
ليان وهي تبعد وتسلم على مرام وهيا : وربي انك حماره صار لي الحين اكثر من شهر ماشفتك
امل وهي تبتسم بحب : شسوي انشغلت شوي انتي ليش ماجيتي لو انك جد مشتاقه كان مريتيني البيت
ليان بحزن : انتي تدرين بابا فَ المستشفى واروح له كثير وماخذ كل وقتي
امل بضيق على ابو صديقتها الطيب الحنون اللي يعاملها وكانها بنته : الله يشفيه ويقومه بالسلامه يارب
ليان من قلب : امين تفضلوا اسفه خليتكم واقفين عند الباب كله من امول خذتني بالسوالف ههههههههههههه
قعدوا البنات سوالف وضحك وقعدتهم حلوه انبسطوا كثير خصوصا انهم من زمان ماقعدوا مثل هالقعده
شغلت ليان الاغاني والبنات استهبال ورقص راحت امل عند المرايه الكبيره اللي بالممر وقفت تعدل نفسها بالمرايه وهي تدندن وتتمايل مع صوت الاغاني
مانتبهت للعيون اللي تطالعها بصدمه وش هالجمااااااال هذي بشر ولا وش تكون !! تحرك عيب عليك تطالع البنت كذا لكن فيه شي يمنعه مايبالغ لو قال اجمل بنت شافها بحياته لا بتلفزيون ولا بكل الدول اللي سافرها شاف مثلها
بلع ريقه وهو يشوفها تتمايل وتغني بصوتها الحلو وريحة عطرها منتشره فَ المكان تعوذ من ابليس حاول يبعد عيونه حاول يمشي لكن مافيه فايده وقف على وضعه يناظرها بدون لاتنتبه له وين شايف هالعيون وين سامع هالصوت
التفتت والتقت عيونها بعيونه وشهقت بقوه وهي تشوف الرجال الوسيم اللي واقف قبالها ويناظرها هذا اللي شافته ذاك اليوم بالسوبر ماركت هي تدري ان ليان عندها اخو اسمه راكان بس ولا مرا شافته طول عمرها تروح وتجي بالسواق واخوانها قليل يجون للبيت
رجلها تجمدت للحظات حست على نفسها وركضت بسرعه لداخل وهو عيونه ظلت معلقه مكان مادخلت وصدره يطلع وينزل بسرعه من هذي اكيد وحده من صديقات ليان سمعها تقول صديقاتها بيجون اليوم
استوعب ان صار له وقت مو قليل واقف في مكانه وماتحرك مشى وهو يفكر ياترى من هذي انا متاكد انها نفسها اللي شفتها ذاك اليوم بالسوبر ماركت
وقفت امل قبل لاتدخل للبنات وهي تهدي نفسها وتهوي على وجهها الاحممممر دخلت للبنات وهي ترسم ابتسامه على وجهها عشان لايلاحظون شي
بس على مين وهم حافظينها عدل قالت مها : شفيك امول وشفيه وجهك مولع كذا
ارتبكت وقالت تصرف : آآآآ مافيني شي بس جاتني البسه (القطه) حقت ليان وانتوا تعرفوني اخاف من البسس
ناظرتها ليان باستغراب لان البسه فَ غرفتها بس فهمت نظرات امل وسكتت وقررت تتكلم معاها بعدين
كملوا قعدتهم وامل مو على بعضها والله لو درى سعود انه شافني بهالمنظر ذبحه لا وواقف يناظر بعد جد مايستحي وكانت طول الوقت تفكر ومو معاهم
مر الوقت بسرعه وصار لازم يمشون لبسوا البنات عباياتهم وليان همست لامل : امول شفيك وش صاير
امل بهمس مثلها : اقول لك بعدين
سلموا عليها وطلعوا وتوجهوا للبيت عشان يتاكدون من اغراضهم وينامون عشان بيمشون المزرعه بعد صلاة الفجر
نزلوا وكل وحده توجهت لغرفتها امل دخلت للبيت بهدوء وتوجهت لغرفتها والنوم ذابحها لبست بجامه لونها بينك كيوت وانسدحت ونامت بسرعه
صحت على صوت المنبه اللي يصحيها للصلاه مسكت راسها بتعب فيها النوم تعوذت من ابليس وقامت توضت وصلت وبدلت ولمت كل اغراضها وقالت للخدامه تنزلهم
نزلت لقت جدها وفيصل وريان راجعين من الصلاه قربت وباست راس جدها وهي تبتسم : صباح الخير
جدها بحب : صباح الورد والفل لاحلى ورده
ريان : لااااااا وش هالكلام نغار احنا كذا
جدها وهو يبوس راسها :هذي الغاليه العزيزه
امل وهو تبوس يده : الله يخليك لنا ولا يرحمنا منك
قعدوا وريان راح يشوف السياره ويتاكد من كل شي سولفوا شوي لين سمعوا صوت البنات يدخلون
صارت الصاله ازعاج والخدامات يشيلون الاغراض يودونهم السياره
بعد ماخلصوا وجهزوا كل شي الكل طلع والدنيا بدت تنور والشمس طلعت تعلن عن بداية يوم جديد وكان الجو حلو وفيه نسمات منعشه
امل دق قلبها بقوه وهي تشوف سعود واقف ورافع ثوبه رابطه على خصره وشماغة على كتفه ولابس نظاره شمسيه وشعره منكوش بشكل طبيعي وشكله طالع خياااااال
التفتت وطاحت عيونه بعيونها اللي لونها وضح اكثر مع الشمس والتعقيده اللي كانت فَ حواجبه انفتحت وتحولت لأبتسامه ارتبكت امل من ابتسامته ونزلت راسها
ابتسم اكثر يموووت على خجلها يحبها يعشقها ويعشق الارض اللي تمشي عليها مافيه كلمة حب تعبر عن حب سعود لا امل وده يناظرها لاخر يوم بعمره ولا يشيل عيونه من عليها
دقتها مها وهي تهمس : اموووول امشي وش فيك جمدتي بارضك
مشت امل بسرعه ومرت جنب سعود وهي منزله راسها بَ الارض ومتعلقه في مها كتمت مها ضحكتها على امل اللي بتموت من الحيا
التفتو على صوت وعد ووليد اللي يتهاوشون كالعاده
وليد : يابنت الناس اقصري الشر وانقلعي عن وجهي الحين
وعد : وش فيك انت ليكون تحسبني ميته على وجهك تراني جايه عشان مشاعل
وليد : خذي مشاعل وانقلعي انتي وياها مكان ثاني مابيكم معاي روحو مع السواق
فهد : وبعدين وعد استحي على وجهك وانقلعي هناك
وعد ضربت رجلها بَ الارض بقهر : مابي لاتصارخ علي عشان هالغبي
فهد بعصبيه : وعد ورب الكعبه لو ماتروحين من وجهي الحين لاكسر راسك انقلعي اشوف اركبي سيارتي
مشت وعد بقهر وهي تسب وتلعن صرخ فهد : بتسكتين ولا شلون
وعد : ماراح اسكت هو الغلطان وانا اللي اتهزئ
مسك فهد كوره قريبه منه ورماها عليها بقوه لكنها ركضت وجات الكوره في وجه مها
مسكت وجهها بالم وفهد قرب منها بسرعه بخوف وقال : مها تعورتي
مها تعورت بس ماتبي تبين : لا
فهد عض شفته يدري انها متالمه وتكابر لان الضربه كانت قويه : اسف ماكان قصدي كنت برميها على هالزفته وعيد
مها بخجل من قربه منها : لا عادي
قرب وهمس بدون لاحد يسمع : تنكسر يدي اللي رمت الكوره
ولع وجه مها والتفتت تدور امل اللي ركبت السياره من زمان
مشت بسرعه للسياره اللي فيها امل ومرام وقلبها يدق بقوه من نظرات فهد لها حطت يدها على قلبها وهي تهمس : فديته
توزعوا فَ السيارات ومشو اللي كمل نومه واللي يسولف واللي يقرا كتاب لين وصلوا
نزلوا والبنات راحوا يرتبون اغراضهم في غرفهم المخصصه والخدامات والحريم راحوا يجهزون الفطور
جهزوا الفطور والنبات فطروا برا والجو كان يجنن وسوالف وضحك واشكالهم تضحك فيهم النوم
بعد الفطور الكل نام عشان يقعدون مع صلاة الظهر
مرام تقلبت حاولت تنام ماجاها نوم راحت تشوف امل ومها لو صاحيين شافتهم نايمين تاففت وطلعت تتمشى شوي بما ان الكل نايم
تمشت على العشب الاخضر والهواء يداعب خصلات شعرها كانت تدور وتغني بمرح لكن وقفها صوت كلب (اكرمكم الله) جمدت بارضها وهي تشوفه قاعد على الارض قدامها
تجمعت الدموع بعيونها وتخاف اذا تحركت يلحقها وقفت وهي تقرا الاذكار تموت خوف من الكلاب عضت شفايفها وش تسوي الحين حتى جوالها ماجابته
حست بشي يتحرك وراها انتفضت من الخوف اكيد كلب ثاني حط يده على اكتوفها وهي صرخت بخوف التفتت بسرعه شافته عبد العزيز
عبد العزيز وهو كاتم ضحكته عليها :بسم الله عليك حبيبتي شفيك
مرام تحمد الله انه جاء تعلقت فيه وقالت بخوف وعيونها مغرقه : وخر هالكلب عني
عبد العزيز : امشي معاي مايسوي شي
مرام تهز راسها بخوف : لالا اذا مشينا بيلحقنا
شالها عبد العزيز بسرعه وخفه وهي ولع وجهها : عبد العزيز نزلني
عبد العزيز مبسوط : لا مو توك خايفه من الكلب
مرام : عز خلاص مو خايفه تكفى نزلني لايشوفنا احد
عبد العزيز : ويشوفونا خير ياطير تراك زوجتي بس باقي العرس وتراه بعد شهر
طلعت عيون مرام : بعد شهر ليش ماحد قال لي
عبد العزيز وهو يقرب منها قال بهمس : انا ماقدر اصبر اكثر من كذا اخاف اتهور واجيب العيد عشان كذا قدمت موعد الزواج
مرام بتموت من الاحراج وهو شايلها بهالطريقه ووجهه قريب من وجهها قرب منها اكثر وهي لفت وجهها بسرعه وهي تقول : خلاص راح الكلب نزلني الله يخليك
عبد العزيز هز راسه بلا ومشى فيها بخفه وصار يتمشى فَ المزرعه الواسعه وهو يغني بصوت عذب بعد فتره استغرب من هدوء مرام ناظرها شافها نايمه بسلام وكانها طفله
باس راسها وابتسم بحب ورجع متوجهه للفله اللي بوسط المزرعه بس تذكر شلون بيوديها غرفتها يمكن فيه احد من البنات داخل قرر يوديها غرفته توجه لغرفته وسدحها بالسرير وانسدح جنبها ضمها بحب ونام معاها
الكل صحى مع اذان الظهر صلوا وقعدوا فَ الصاله والحريم يجهزون للغداء
امل : مها وين مرام مو بغرفتها
مها : مادري يمكن بَ الحمام(اكرمكم الله)
امل : مو بَ الحمام وجوالها بَ الغرفه
مها بتفكير : يمكن طلعت شوي تتمشى
امل بلامبالاه : يمكن المهم شخبار وجهك بعد ضربت اليوم هههههههههههههه
مها بهمس : عسل على قلبي اول مرا وعد تسوي شي زين بحياتها ههههههههههههههه
اما عند مرام فتح عيونها وهي مو مستوعبه هي وين شافت صدر عبد العزيز العاري لانه مايعرف ينام الا كذا وشهقت وقامت بسرعه عبد العزيز كان قاعد ومبتسم : شفيك
مرام بخوف : آآآآ انا وش جابني هنا وليش نايم معاي كذا
عبد العزيز يمد يده : اهدي قلبي تعالي اقعدي انتي نمتي وماعرفت اوديك داخل جبتك هنا
مرام : طيب ليش نايم معاي بهالشكل - تجمعت الدموع بعيونها - انت سويت شي
عبد العزيز ابتسم : ماسويت شي مو واثقه فيني يعني
تطمنت مرام شوي وتنفست براحه وقالت : طيب يلا انا بروح
عبد العزيز بخبث : طيب مالي بوسه قبل لاتروحين - واشر على خده -
عضت مرام شفايفها بخجل وقربت منه بتبوس خده لكنه لف وجهه بسرعه وجات البوسه بمكان ثاني ضحك عبد العزيز بقوه ومرام وجهها شب ضو وتتمنى الارض تنشق وتبلعها
عبد العزيز : ههههههههههههههههههههههههههههههههه يالبيه عيديها تكفين
ناظرته مرام بقهر وطلعت بسرعه وقلبها يدق بقوه وقفت تهدي نفسها قبل لاتدخل دخلت لمقلط الحريم الثاني عشان ماتقابل احد
لكنها سمعت صوت امل ومها يضحكون حمدت ربها مافيه احد غيرهم دخلت وهم ناظروها باستغراب واضح انها كانت نايمه ووجهها احمر
قربت امل منها وهي تسالها : مها شفيك وين كنتي - ناظرتها بشك - توك صاحيه من النوم
مها : تكلمي وش فيك ساكته ووجهك احمر ووينك مختفيه - سكتت شوي وشهقت - كنتي نايمه مع عبد العزيز
تجمعت الدموع بعيون مرام من الاحراج شهقت مها وهي تحط يدها على فمها بصدمه : نمتي معاه
بكت مرام وضمتها امل : حبيبتي اهدي شفيك واذا نمتي معاه تراه زوجك ماعليك منها
مها بعصبيه : زوجها بس مابعد يتزوجون تكلمي صار شي قرب منك
مرام هزت راسها بقوه : ماصار شي
تنفست مها براحه وقالت : طيب شفيك الحين خلاص اهدي بس انتبهي مرا ثانيه ترا انتي حلاله واذا شافك قدامه اكيد يعني ....
قاطعتها امل : خلاص مها البنت ماسوت شي غلط واذا نامت مع زوجها مافيها شي وهذا هي قالت لك ماصار شي
مسحت مرام دموعها وهي تقول : معها حق انا غلطانه بس وربي مو قصدي وترا زواجي بعد شهر
انبسطوا البنات كثير وصاروا يستهبلون ويقطون عليها قطات وهي وجهها مولع
دخل فارس ولد منال وركض لخالته مرام اللي ضمته بحب : جيت حبيبي وحشتني
دخلت منال وهي توها جايه سلمت عليهم وسولفوا شوي وبعدين قاموا وقعدوا مع البنات فَ الصاله الرئيسيه
كانوا مبسوطين ويضحكون لين دخلت مرت عمهم ام فهد ووراها بناتها وقالت بصوت عالي : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
تقدمت هي وبناتها وسلموا ببرود ومن طرف خشمهم وكان احد غاصبهم على الجيه
ضاق خلق امل بعد ماكانت مبسوطه وحاولت تكون طبيعيه وترسم ابتسامه على وجهها
جهز الغدا وتغدوا وبعدها طلعوا كلهم برا كانوا الشباب قاعدين يستعدون بيلعبون كوره ومقسمين نفسهم فريقين
كشرت امل وهي تشوف طلال واقف معاهم ويدور عليها بعيونه اول ماشافها ابتسم والضحكه شقه حلقه ومانتبه لنظرات سعود اللي وده يقطعه باسنانه
سعود يدري ان طلال من زمان يحب امل وماتزوج للحين عشانها دايم يقول لامه اخاف اظلم البنت اللي باخذها وانا افكر بغيرها
طلال رجال والنعم فيه وطيب عكس امه خواته ويحب امل من كل قلبه وصادق بحبه لها وهالشي من زمان
قرب ابو عبد الكريم هو يقول للبنات : شوفوني يابنات وانا العب مو تقولون كبر ومايعرف يلعب شوفو شلون بكسر راسهم
ضحكوا البنات عليه وهو قال : ضحكتوا بليا ضروس تحسبوني امزح انا انشط منكم كلكم
منال : الله يعطيك الصحه والعافيه يبا فديتك شيخ الشباب انت هههههههههههههههههههههه
قرب راشد زوج منال وهو يقول بمزح : افاااا تغازلينه وقدامي بعد
ابو عبد الكريم : تغار مني يابو فارس وانت مصدق اني شيخ الشباب هههههههههههههههههههههه
راشد يبوس راسه : ههههههههههههههه الله يطو لنا بعمرك
ضحكت منال بدلع وقالت : ههههههههههههه الله يخليكم لي ثنينكم بس خلكم بفريق واحد عشان اشجعكم
غمز لها راشد وقال يبي يحرجها : انا بعد هالضحكه دخت وصدقيني ماراح اعرف العب
ضحكوا البنات على منال اللي انحرجت وقالت تضيع السالفه : رح يلا بيبدون اللعب
مسك فارس يد ابوه : بلعب معاك بابا
راشد خربط شعره : رح حق امك بابا لايحسبونك الكوره ويشوتونك ههههههههههههههههه
راح فارس وقعد بحضن امه وهو زعلان وماد بوزه
مشاعل : فديت هالبوز انا تعال ياروح خاله حاصل لهم تلعب معاهم اصلا
بدو الرجال يلعبون كوره والبنات تشجيع وحماس وكل ماسجلوا هدف صراخ وتصفيق
بعد فتره دخلوا الحريم والرجال الكبار يتقهوون ويسولفون ومابقى الا الشباب والبنات
كانت امل منزله راسها وتحوس بجوالها وبين كل فتره وفتره ترفع راسها وترجع لجوالها
سجل سعود هدف وصرخوا البنات بحماس ومعاهم امل
ناظرتها عبير بنت ابو فهد باحتقار وقالت : اعصابك كل هذا تشجيع لسعود
كانت امل بترد بس مها قالت بسرعه : عبير اقصري الشر واسكتي
عبير برفعة حاجب : انتي اسكتي ماكلمتك انا اكلم -قالت باستهزاء - المزه
امل : انسه عبير ترا انا جايه استانس اكرمينا بسكوتك
عبير باستهزاء : هه استانسي
مسكت امل اعصابها لاتكب كاس العصير اللي بيدها على راس عبير
سحبتها مها وهي تقول : قومي امل
قاموا وقوموا معهم مرام وراحو يتمشون بعيد عنهم
قالت امل بضيق : انا قايله انهم بيطينون عيشتي
مرام : امول وش قلت لك في البيت هم والجدار واحد من اليوم وهالسوسات يحاولون يسمعوني كلام ولا هموني حرقت دمهم سويت نفسي ماسمع
مها : صادقه الحقران يقطع المصران
امل : تعالوا بس نروح الاصطبل من زمان عنه
مشوا البنات للاسطبل وابتسمت مها ولمعة عيونها بحماس وهي تشوف الخيول
فصخت عبايتها وعطتها للبنات : امسكوا
مرام : هي بنت بلا هبال وش بتسوين
مها بحماس : بركب
وقبل لايتكلمون البنات ركضت وركبت بمهاره على الفرس الاسود هو مميز بينهم بلونه وشكله
تمشت فيه شوي والبنات يناظرونها وينادونها تنزل ضربت الفرس عشان يزيد سرعته شوي
امل صرخت : مها بلا استهبال هذا ماينمزح معه يلا انزلني
ماسمعت لهم وهي كل شوي تضرب الفرس يزيد سرعته فجاءه هاج الفرس وصار يتحرك بقوه
حاولت مها تهديه بما انها عندها خبره شوي كانت تجي دايما مع جدها اللي علمهم كل شي عن الخيل
لكنه كان يزيد حركة ويضرب رجله بَ الارض بقوه ومها مو قادره تتماسك صرخوا البنات بخوف
ومانتبهوا لفهد اللي جاي يركض ونط من السرج بمهاره وقبل ماتكون مها بَ الارض كان ماسكها
كانت مغمضه عيونها بقوه ومستعده لضربه قويه ممكن تكسر ضهرها لكنها استغربت انها صدمت بجسم جامد وطاحت معاه على الارض
كان فهد على الارض ومها طايحه فوقه ومن الخوف تحس رجلها انشلت مو قادره تقوم ومو مستوعبه انها نجت من هالطيحه
ناظر فهد وجهها القريب وقلبه يدق بجنون خصوصا انها بدون عبايه تعوذ من الشيطان وقام بسرعه ووقفها معاه : انتي بخير
مها شوي وتبكي من الاحراج والرعب اللي كانت فيه من دقايق هزت راسها بدون لاتتكلم وبلعت ريقها ودموعها تجمعت وفهد يحاول يغض البصر عنها
قربوا البنات بخوف : مها صار لك شي
مها هزت راسها بنفي وقالت باحراج وصوت مبحوح : شكرا فهد
فهد : المره هذي الله ستر المره الجايه انتبهي لاتركبين فرس الا بوجود رجال معاك لا وماخترتي الا ادهم - اسم الفرس- اشرس واعند فرس موجود ب الاصطبل
نزلت دموع مها اللي كانت ماسكتها وقطت وجهها بيدينها وهي تشهق حطت نفسها بموقف محرج من لقافتها وكانت بتتكسر لولا الله ثم فهد
ضمتها امل وهي تهديها : مهاوي حبيبتي خلاص حصل خير وش فيك
فهد: خلاص روحو خلوها ترتاح وشربوها ماي هي مخترعه من اللي صار
عطوها البنات عبايتها تلبسها ومشو معاها وهم يهدونها
مرام : خلاص مها انتي ليه تبكين الحين
مها : احراج مرام احراج وربي وش بيقول عني هبله وملقوفه
كتموا البنات ضحكتهم عليها عشان ماتذبحهم ودخلوا بسرعه لداخل قبل لاحد يشوفها وهي تبكي
كانت فجر قاعده بالصاله واول ماشافتها قالت بخوف : مها شفيك
مها تمسح دموعها : مافيني شي
فجر قربت وقالت بحنان : شلون مافيك شي وانتي تبكين قولي لي انا اختك ليكون وحده من بنات عمي ابو فهد مضايقتك بكلمه ولا شي
ضمتها مها : صدقيني مافيني شي متضايقه شوي بس لاتشيلين هم
ارتاحت فجر شوي هذي اختها الوحيده وماتحب تشوفها متضايقه صحيح تتهاوش معاها دايم ويتضاربون بس لما احد ثاني يضايقها او يدوس لها على طرف تذبحه
حاولت مها تهدى وراحت تاخذ شور يروقها شوي وخصوصا انها توسخت من التراب
قعدوا مرام وامل على الكراسي الطويله فَ المطبخ يشربون عصير وهم مايبون يطلعون برا ويقابلون عبير واختها وامها
لكن وين يرتاحون من وجه عبير اللي دخلت وهي تتلعك بمياعه وقالت : اووه انتوا هنا تعالوا اقعدوا معنا ترا مانآكل
تأففت امل وهي تتعوذ من الشيطان : يابنت الناس شتبين انتي
عبير بلعانه وتجرد من الانسانيه : ايه بنت ناس وعندي ام وابو مو مثل بعض الناس الله لايبلانا
امل لين هنا وانفجرت قامت لعند عبير بسرعه ومرام تنآظر عبير بصدمه شلون تتجرأ وتقول هالكلام
وقبل ماتنطق امل جاهم صوت قوي ومرعب : عبير وش هالكلام
التفتت عبير وشافت اخوها طلال واقف وعيونه يتطاير منها الشرر وقف قلبها من الخوف وصارت ترجف تعرف اخوها لاعصب مايعرف احد وخصوصا انها غلطانه على امل
قامت مرام بسرعه وسحبت امل لانهم بدون عبايات مشت امل معاها مسيره مو خيره وبالغصب ماسكه دموعها وودها تقطع عبير
وقفت مرام عند باب المطبخ وهي ماسكه امل وعندها فضول تعرف وش بيسوي طلال في عبير
قرب طلال من عبير وشياطين الارض كلها تتنطط قبال وجهه شد شعرها بقوه وهو يقول بين اسنانه : وش هالكلام اللي قلتيه يامسودة الوجه
عبير بصراخ : اااااااااي شعري طلال تضربني عشان شينة الحلايا
طلال يزيد من شده على شعرها : ياليتك تصيرين نصها ولا حتى ربعها ورب العزه والجلال ياعبير ان ماخليتي امل في حالها لاكون موريك شغلك ولا احد بيقدر يقوف في وجهي
بعد عنها بقسوه وهي صرخت ودموعها بدت تنزل : تراك زاعجنا مع هالشينه اكيد ساحرتك الا الا اكيد ساحرتك ولا ليش تحبها هالكثر
طلال من بين اسنانه : عبير اسكتي عني الحين احسن لك لا وربي ادفنك في ارضك صدق انك قليلة اصل لكن انا اللي بربيك
طلع وتركها مقهوره وتاكل في عمرها : الله ياخذك انت وهالكلبه
ضحكت مرام بشماته وقالت بصوت عالي متعمده : تستاهل وربي طلال كفو رباها والله انك مو سهله امول كل هذا عشانك
امل المقهوره بس ضحكت عناد في عبير :هههههههههههههههههههههههه تستاهل وهذا اقل من جزاها بعد
سمعتهم عبير وولعت شوي وتقطع شعرها من القهر طلعت بسرعه تشم هوا قبل لاتحرق المزرعه باللي فيها
جات لهم مها بعد ماخذت لها شور وروقت : خير ضحكوني معاكم
مرام بحماس : فااااااتك يامها فاتك
مها بحماس اكثر: ايش اللي فاتني
سحبتها مرام وقعدت تقول لها السالفه ضحكت امل على حماسهم رغم ان كلام عبير جرحها وضايقها كثير الا ان طلال برد قلبها
تنهدت وهي تفكر والله طلال رجال والنعم فيه وسامه ورجوله وهيبه بس خواته وامه مخربين عليه الله يوفقك ويرزقك ببنت الحلال اللي تسعدك وتصونك
تضايقت هي تدري انه يحبها بجنون من زمان بس هي ماتشوفه الا اخو ماودها تجرحه بس شتسوي هي قلبها وعقلها مع سعود ولد عمها
صحت من تفكيرها على صوت مها ومرام وهم يضحكون قالت وهي تناظرهم : الحين هذي اللي بتموت من الصياح قبل شوي
مها : ههههههههههههههههههههههههه ليش تذكريني ياخي وربي احراج
جات سديم الصغيره لامل وهي تبكي ضمتها امل وهي تقول : حبيبتي شفيييييك
سديم ببراءة الاطفال : فارس وسلاف يقولون اني صغيره وبزر
ضحكت امل من قلب : هههههههههههههههههههههههههههههههه عاد من كبرهم الحين
سديم : ماحبهم انا دايم يلعبون مع بعض وانا يقولون لي بزر
مرام :هههههههههههههههههههههههه فديتهم والله الزعنانين
امل : عيب حبيبتي لا تقولين ماحبهم انتي شاطره وتحبين كل الاطفال شقلت لك انا ذيك المره
سديم : بس اللي مايحبني ماحبه
مسحت امل دموعها وضمتها بحب :انتي مين مايحبك انتي عسل شفتي العسل شلون حلو والناس تحبه هذا انتي
سديم بتكشيره : انا مااحب العسل طيب
ماتوا البنات ضحك على براءتها وهي مدت بوزها وقالت : ماقلت شي يضحك
طلعت عيون مها : اخس يَ النتفه يطلع منك هالكلام مالوم فارس وسلاف يوم اجحدوك
رجعت عيون سديم تدمع وقالت لامل : شوفيهاااااا
امل ضربت مها على كتفها : اسكتي عن سدومتي مالك دخل فيها اصلا حاصل لهم تلعب معاهم -مسكت يدها - قومي حبيبتي انا العب معك
مسكت امل يد سديم وصارت تدور فيها وسديم تضحك بوناسه
مرام : اقول اقعدي لا تصفعين على وجهك انتي وياها
بعد فتره قعدت امل بتعب وقعدت سديم في حضنها وقفت سديم وسحبت يد امل : بعد بعد
امل : سدومه خلاص تعبت اقعدي
سديم : احسن بروح العب برا
امل : شف الكلبه جحدتني ههههههههههههههههههههههههههه
مرام ومها : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
جات وعد بسرعه وقالت بحماس : ابشركم بعد العشاء بينقلعون بيت عمي بو فهد
مرام : مين قالك
وعد : سمعتهم يتكلمون برا وطلال يقول مالكم قعده هنا بس نتعشا ونمشي
مها براحه :الحمد لله بيفكونا من وجيههم نبي ننبسط صراحه
ابتسمت امل براحه وماتكلمت الحين بس بتاخذ راحتها

# انتهى

* توقعاتكم
سبحآن الله وبحمده سبحآن الله العظيم



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 09-10-2015, 03:11 PM
صورة olli الرمزية
olli olli غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


جمميل البارت وحماس
أتوقع أمل ما راح تكون من نصيب راكان أو سعود بس طلال لا
وأكيد راح تصير مواقف في المزرعة للعيلة
âک؛

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 10-10-2015, 09:55 PM
صورة _A.M_ الرمزية
_A.M_ _A.M_ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها olli مشاهدة المشاركة
جمميل البارت وحماس
أتوقع أمل ما راح تكون من نصيب راكان أو سعود بس طلال لا
وأكيد راح تصير مواقف في المزرعة للعيلة
âک؛

شكرا على مرورك وتفآعلك ياعسل
نشوف في البارتات الجآيه اذا توقعآتك صحيحه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 13-10-2015, 11:01 PM
صورة _A.M_ الرمزية
_A.M_ _A.M_ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


-
الجزء الثالث
>>>>>>>

’,
تسأليني ليه أحبك وأسألك نفس السؤال
ليه أحبك جاوبيني يمكن إنتي تعرفين
ليه أنا قلبي تعلق فيك يابنت الحلال
ليه وش معنى عشقتك دون كل هالعالمين
هل لأني شفت فيك الحسن كله والدلال
أو لأني شفت فيك الثقل والطبع الرزين
أو لأنك في عيوني صرتي آيه للجمال
أو لأنك إستطعتي للمشاعر تملكين
أو لأن الحظ جابك لي بعد ما أقفى وحال
أو لأن الله كتب لي أعشقك وأحيا سنين
علميني ليه أحبك ليه قلبي معك مال
ليه دمعاتي تناثر كل ما إنتي تبعدين
ليه دايم في خيالي صورتك في كل حال
في فرح ولا بتعاسه .. في شقا ولا بحنين
ليه طيفك في عيوني ما يبارح هالمجال
شاغل فكري وبالي كل لحظه وكل حين
آآآه ياكم سؤال حاير وسط الخيال
وآآآه ياوين الجواب اللي يريحني سنين
أسأل أسوار المدينه عنك وأنقاض الجبال
وأسأل رمال الصحاري وأسأل الليل الحزين
وأسأل دموعي الغريقه ليه دمعي منك سال
ليه قلبي فيك هايم .. وشهو السر الثمين
ليه مدري بس عشقتك عشقن لحد الهبال
صرت ما أشوف بعيوني غير زينك أي زين
تسأليني ليه أحبك؟؟ وليه ميت ع الوصال
والله مدري صدقيني نفسي ماعندي يقين
ودي أعرف ياعيوني وش إجابة هالسؤال
ليه أحبك؟؟ جاوبيني .. يمكن إنتي تعرفين



الجو حلو والنجوم منتشره في السماء حول القمر وريحة الشوي ماليه المكان
قالت مشاعل للبنات : طولوا متنا جوع ريحة الشوي تجنن وتجوع اكثر
ترف : مافيك صبر انتي
فجر : بيني وبينكم انا ماهمني العشاء بس ابيه يخلص عشان بعض الناس يضفون وجههم
جات وعد وبدها الاونو : يلا سوو دائره اشوف خلونا نلعب بدل هالقعده والحش اللي مامنه فايده
جود تلوي بوزها : شف من يتكلم بس
وعد ترفسها : جب انتي يلا بوزع
وزعت الاوراق وقعدوا البنات يلعبون بحماس وصراخهم كل شوي يعلى
ترف : عاد استحوا على وجيهكم وش هالصراخ ترا عيال عمامي هنا وصوت المراه عوره
امل : جد بنات وطو صوتكم
وعد:اقول انتي وياها لاتسوون لي فيها مدرسات دين العبو بس
كملوا البنات لعب وعبير قالت بهمس لاختها شوق : ياخي طفش قومي نلعب معاهم
شوق اللي لاتهش ولا تنش ودايم ورا امها بكل شي تسويه : مالي خلق تبين قومي انتي العبي معاهم
عبير تكش عليها : مالت عليك من اخت
بعد فتره جات ام سعود وعلمتهم ان العشاء جاهز
قاموا البنات يتعشون وعبير قالت لاختها : مالي نفس انقلعي قومي تعشي خلينا نطس من هنا مو طايقه مقابل وجيههم اللي تجيب النحس
شوق وهي تقوم : الله يشفيك
عبير بعصبيه وقهر : ليه شايفتني اشد شعري ولا اشق هدوي انقلعي عن وجهي لاقوم اوريك شغل الله
سفتها شوق ومشت وهي تتحمد الله على اختها
اول ماخلصوا عشا ركبت عبير السياره بسرعه ولا سلمت على احد تحس انها مخنوقه وتبي تطلع من هالمكان
ناظرت طلال بحقد وهو واقف يسلم على عمامه وعيال عمامه
ركبت شوق السياره بدون ماتتكلم لانها تعرف اختها بتاكلها بقشورها
قالت ام فهد اللي ركبت قدام : ليش ماتعشيتي يمه
عبير : مالي نفس
كان سعود ماسك نفسه بالقوه لايقوم يذبح طلال هو ملاحظ نظراته لامل من اول ماجاو
سلم طلال على الكل وركب سيارته وحرك ومعاه فهد وابو فهد ركب السياره اللي فيها مرته وبناته والشغاله وحرك
اول مامشوا وقفت وعد وقالت بحماس : اخيرررررا انقلعوا
ناظروها البنات وهم يضحكون لان جدها كان وراها التفتت بسرعه وشهقت يوم شافت جدها مسك اذنها وقال : انتي ماتستحين على وجهك متى بتعقلين ها
وعد بتكحلها عمتها : آآآآآآآآي جدي انا ماقصد عمي بو فهد ولا طلال وفهد والنعم فيهم اقصد مرته العقربه وبناته الحيات
فقعوا البنات ضحك على مصطلحاتها تركها جدها وهو كاتم ضحكته على بنت ولده اللي عقلها فاصل
قعد معاهم وقال وهو يبتسم : ها شخباركم بناتي عساكم مبسوطات
جود: اي والله جدي وناسه زين جينا طفشنا من الورتين والمجمعات والطلعات المكرره
ابو عبد الكريم : متى ماحبيتوا تجون قولوا لي انا ليش شريت هالمزرعه وتعبت عليها سنين غير عيالي وعيال عيالي اللي سعادتهم عندي بالدينا الله لايحرمني منكم
منال بحب : ولا منك يَ الغالي -كلمت ولدها اللي يلعب بجوالها - فروس روح عند جدو
قام فرس وبيده الجوال اللي انعدم وتوصخ وقعد بحضن جده
ناظر بو عبد الكريم الجوال وقال :ههههههههههههههههه الله يعوضك يابنتي بجوال ثاني راح فيها جوالك
منال: شسوي يبه هالجيل الله يهديهم مايبون العاب ولا شي طول الوقت ماسك جوالي وياليته يعرف يسوي شي بس ياخذه ويحوس ام الارقام ويدقق على خلق الله ويحذف اللي يبي ويرجعه لي ههههههههههههههه
ابو عبد الكريم : هههههههههههههههههه الله يهديه ويصلحه طيب حطي رقم سري او عطيه ايباد يلعب فيه
منال ترفع الايباد: شف ايباده جديد شراه له ابوه ولا يبي الا الجوالات وان حطيت رقم سري فضحني وصياح ونياح لين افتحه انا مدري شسوي مع هالولد
ديم بتكشيره : اصلا ولدك هذا قليل ادب ولا يخليني العب معاه يحسب نفسه رجال ومغرور
ابو عبد الكريم ضحك من قلبه وقال : ياربي ماصدق جد جيل يخوف هالحين هالمفعوصه شعرفها بهالكلام
امل:هههههههههههههههههههههههههههه انت ماسمعت شي يبه والله صايره تقول كلام غريب عجيب مدري وين تسمعه كل يوم والثاني جايتني بكلمه جديده كل شي يلقطونه على طول
ضحك بو عبد الكريم وقال : عيب يبابا انتوا شطار وتلعبون مع بعض ولا ابي اشوفكم متهاوشين ولا احد فيكم طاق الثاني
كملوا سوالف وضحك وقعده حلوه ترد الروح

،،،،،،،،،،،،

بمكان ثاني
تقلب وتقلب وتقلب ياااااربي ابي انام خلاص اطلعي من مخي اففففف حط المخده على راسه يحاول ينام لكن وين يجيه النوم وصورتها قبال عيونه طول الوقت في كل مكان يشوفها مو قادر خلاص تعب
وقف ورمى المخده بعصبيه خلاص انا ماقدر اتحمل اكثر من كذا بروح اكلم ليان واللي فيها فيها مو حاله هذي توجه لغرفة ليان وطق الباب قالت بصوتها الناعم تفضل
دخل راكان وابتسمت ليان وقالت بترحيب : ياهلا ياهلا راكان بشحمه ولحمه جاي لغرفتي شصاير بالدينا
ابتسم وقعد وقال لاخته رنيم: رورو ممكن تطلعين شوي ابي اكلم ليان بشي خاص
وقفت رنيم وقالت بذوق : اوك اصلا انا كنت جاء وقت نومي
طلعت رنيم وليان ناظرت اخوها بخوف اول مرا يكملها على انفراد وفي غرفتها :خير راكان فيه شي
راكان وهو يحك راسه : ابي اقول لك شي
ليان :تفضل
راكان بتردد: امممم ليون من كان عندك ذاك اليوم يوم قلتي بيجون صديقاتك
ليان باستغراب : امل وبنات عمها مها ومرام
راكان :ومن فيهم عيونها ملونه
شهقت ليان وقالت : راكان وش هالكلاااام قزيت البنات انت ماتستحي على وجهك ترضاها لي ولا لرنيم
راكان : بسم الله كلتيني بقشوري خليني افهمك انا كنت داخل وهي واقفه عند المرايه بالصدفه والله شفتها
ليان معصبه : ماراح اقول لك مين
راكان : ليان شفيك قلت لك وربي مو قصدي شفتها بالغلط ومن ذاك اليوم خذت عقلي وقلبي لاليلي ليل ولا نهاري نهار تكفين قولي لي من هي
ليان بتنهيده : هذي صديقتي امل بس لاتتامل تراها تحب ولد عمها وهو يموت فيها يعني انصحك ياخوي تشيلها من بالك ولا كانك شفت شي
تضايق راكان ولاحظت ليان هالشي اخوها اللي بنات العايله منهبلات عليه وكل وحده تتمنى يكون من نصيبها يحب لا ويحب مين امل اللي تعشق سعود بجنون
طلع راكان من غرفتها وهو متضايق اول يوم كان ليان تتكلم عن امل راحت وسوت وفعلت كان يهاوشها ويقول لها صجيتي راسنا بَ هالامل مانعدك غير سيرتها
لكن الحين غييييييييييير من بعد ماشافها لخبطت كل كيانه كان يتطنز على ربعه اللي يبحون والحين عرف شكثر الواحد يتعذب لاحب
عقد حواجبه وهو مستغرب من نفسه راكان اللي مايهتم لحركات البنات من الشركه للبيت او النادي من البيت للشركه او اذا طلع مع اخوياه للاستراحه بس هذي حياته الحين تجي وحده وتخلي قلبه ينبض وتخلي عيونه تنحرم النوم
تنهد بضيق وغمض عيونه يحاول ينام ويبعد امل عن باله

؛؛؛؛؛؛؛؛؛

الكل نام ماعدا البنات
كانوا عند المسبح يسولفون
قالت مها وهي تفكر : والله للحين مصدومه من طلال ماتوقعت عبير تخاف منه هالكثر وربي انه رجال بس القهر ان ام فهد امه وعبير وشوق خواته
مشاعل بهيام : اجل ماشفتي فهد وربي انه يجنن ياخذ العقل ثقيل ورزه ووملوح وصوته لحاله حكايه صوته يجنن لاتكلم تحسين فيه ميزه تحرك المشاعر وتخلي القلب يدق
وعد باستهبال : لااااا لاتذوبين علينا بس وانتي متى لاحظتي كل هذا هو من ناحية الشكل مملوح بس لاتبالغين احسه ثقيل طينه ومايعطي احد وجه وخواته يتراعدون منه تقل جني تراه ادمي مثلنا
مرام : فكونا بس من بيت عمي بو فهد -لفت على منال تكلمها - الا وش صار على حماتك هديل
منال بضيق : مسكينه على حطت يدك نفس ماهي عليه كل يوم على هالحال مع ام زوجها
امل بقهر : وزوجها ليه مايتدخل حرام وربي
منال : زوجها ولد امه واي شي تسويه يشوفه صح ولا يقدر يعارضها بشي والمسكينه الحين طلعت حامل والله يعينها على الشقا بس لاتخافون عليها هديل قويه ماشاء الله عليها وتعرف تدبر امورها
ترف : طيب ليه ماتتركه وش جابرها تتحمل كل هالالم والعذاب
منال : تحبه وماتقدر تتركه والحين بعد حامل يعني بيكون عندهم ضنا
وعد بقهر : والله لو يكون عندي عشره ولو كنت احبه واموت فيه لادعس على قلبي واخذ عيالي وقشي واروح بيت اهلي ولو يبي عياله يخليهم عنده بعد يفكني عشان اعيش حياتي
منال:ههههههههههههههههههههههههههههههههه بسم الله منك انتي مايضيع لك حق
وعد: هههههههه طبعا الا وش رايك تكلمينها تخلينها تجي بكرا تغير جو
منال : فكره والله خلاص بكره اكلمها ان شاء الله
سمعوا صوت ورى المسبح من جهة العشب والاصطبلات وقفت قلوبهم
مرام بهمس : بنات وش هالصوت
منال تاشر على شفايفها : اص لاتطلعون صوت قوموا نشوف مين هناك
وعد واللي تحب هالمواقف والمغامره قالت بهمس : يلا قوموا وكل وحده تاخذ بيدها شي عشان نضرب هالحرامي الكلب عشان يحرم يسرق مزارع الناس
سمعوا البنات الصوت مره ثانيه وقفوا ويدهم على قلوبهم ويدعون ويذكرون الله وكل وحده خذت معاها شي عشان تضرب الحرامي على قولتهم
امل بخوف : بنات خلونا نروح نصحي احد من الشباب احسن لنا
جود: لاتصيرين خوافه كلنا معك يلا بس امشي
مشوا البنات بهدوء وتوجهوا للاصطبل كان هدوء ومافيه الا صوت حشرات الليل
مها بهمس : مافيه احد يمكن يتخيل لنا
سمعوا صوت احد يمشي على العشب وراهم ماتوا خوف والتفتوا كلهم وشهقوا بخوف وهم يشوفون رجال يمشي وبيده مصباح ينور له الطريق
كانوا بيضربونه بس قال بسرعه : شفيكم يابناتي لاتخافون انا عامل هنا وجيت انظف الاصطبلات
ناظروه البنات رجال كبيره مره فَ السن ويبتسم لهم بوجهه البشوش
وعد : خوفتنا ياعمي الله يهديك
ابتسم : انا خلصت الحين وبمشي فمان الله
راح الرجال والبنات فقعوا من الضحك على نفسهم مصدقين نفسهم في فلم رعب وكل وحده شايله معاه شي وبيضربون هالشايب المسكين
رجعوا مكانهم وهو يضحكون وكملوا سوالف وضحك وبعد دقايق رجع نفس الصوت اللي سمعوه من شوي
قالت امل : الحين مو الرجال طلع وش فيه رجع مرا ثانيه
مشاعل : جد وش رجعه هو خلص شغله وش يبي رجع
وعد: يمكن مو هو طيب
منال: من بيكون يعني
وعد مسويه شجاعه : بروح اشوف
وقفت ووقفوا معاها جود وفجر وراحوا معاها راحوا مرا ثانيه للاصطبلات وفجر خوافه شوي بس جود ووعد مو مرا
وعد لمحت احد من بعيد اشرت لهم اششش تخبوا ورى شجره عشان مايشوفهم
شافوا رجال متلثم ويمشي بخوف ويتلفت يمين ويسار وبيده عصا شهقت فجر بخوف سمعها الرجال والتفتت للشجر وقف قلب البنات وهم يشوفونه يقرب وفجر تبكي بخوف وتلوم نفسها
اول ماقرب طلعوا وصرخوا بخوف وركضوا راجعين للبنات والرجال خاف احد يصحى من صراخهم ركض هو الثاني وطلع من المزرعه التفتت وعد تشوفه يلحقهم ولا ايش شافته يركض ويطلع من المزرعه
وصلوا وهم ميتين خوف ووجهم مخطوف قالت مرام بخوف: وش فيكم شفتوا احد
جود وهي تتنفس بقوه وصدرها يطلع وينزل هزت راسها : ايه فيه رجال متلثم وماسك عصا بيده
شهقوا البنات بخوف
ترف: طيب قوموا نصحي احد
وعد: لا لاتخوفينهم في هالليل انا شفته يركض واكيد انه طلع لانه عرف ان احنا كشفناه
خافوا البنات من جد وقاموا ينامون قبل لاتطلع لهم مصيبه جديده واللي مستغربين منه اكثر ان المزرعه عليها حرس هذا شلون دخل وطلع كذا
,,
الساعه 7 صباحا
الكل صحى والبنات اتفقوا مايعلمون احد باللي صار امس عشان ماحد يخاف
فطروا بهدوء على غير عادتهم والحريم استغربوا منهم لكن ماعطوا الموضوع اكبر من حجمه
قالت مرام عشان تفرفشهم شوي : شرايكم بعد الفطور نسبح ف المسبح
مشاعل : ايه من جد بنات
وافقوا البنات لانهم يبون ينسون الموضوع وينبسطون
خذوا اغراضهم وملابسهم وتوجهوا للمسبح وهاتك ياصراخ ولعب
خذوا وقت طويل وهم مبسوطين لين سمعوا اذان الظهر وطلعوا عشان يصلون وبعدها يتغدون
بعد الصلاه دقت منال على هديل : الوو
منال: هلا وغلا هدوله كيف الحال
هديل : هلا بك منال الحمد لله بخير انتي شخبارك طمنيني عنك
منال: الحمد لله هديل كنت بقول لك تجين المزرعه اليوم تنبسطين وتغيرين جو
هديل : اممم ناصر اكيد ماعنده مانع -وتكلمت بهمس - بس شي الحكومه تكون مو موجوده هههههههههههه
منال:هههههههههههههههههههههه تكفين حاولي اهربي ولا اطلعي من النافذه شوفي لك حل المهم تجين البنات كلهم يبونك يلا ننتظرك على الغدا
هديل: خلاص احاول ان شاء الله
سولفوا شوي وسكرت هديل وراحت تقول لزوجها ناصر دخلت عليه مكتبه وهو مندمج في الشغل وقالت بصوتها الناعم : ناصر
ناصر رفع راسه وقال : عيونه
هديل بابتسامه : تسلم لي عيونه كلمتني منال من شوي وتبيني اروح لهم المزرعه اذا ماعندك مانع طبعا
ناصر : طيب حبيبتي روحي اجهزي بسرعه
هديل بضيق : طيب وش بتقول لعمتي
ناصر بابتسامه : لاتخافين امي مو هنا عندها زواره في بيت ام خالد
انبسطت هديل وركضت تجهز قبل ماتجي عمتها وتطين عيشتها
لبست وجهزت اغراضها وطلعت هي وناصر وهي مبسوطه اخيرا بتغير جو وصلت بعد ساعتين لان ناصر يسرع وهذي عادته دايم
استقبلوها البنات بفرح وهي انبسطت من قلب وحستهم خواتها ضحكت واستانست وتغدت معاهم ونست همها
قالت منال وهي تغطي فارس وهو نايم: الا شخبار كرشتك ههههههههههههههه
هديل: ههههههههههههههههههههه توها تطلع نتفه بس وربي الحمل متعبني بشكل مو طبيعي خصوصا الشهر اللي راح
منال: الحمد لله على كل حال الله يسهل عليك ويقومك بَ السلامه لو تشوفين راشد مبسووووط انه بيصير خال وكل يوم يسالني كم باقي لهديل اقوله توها باقي كثير يرجع بعد يومين يسالني نفس السؤال هههههههههههههههههههه
هديل : هههههههههههه فديته حبيبي اخوي خليه براحته مبسوط
منال: طيب ماقلنا شي بس مو كل يوم يسالني هههههههههههههه لا واشوف هالفتره يلمح يبيني احمل انا يادوب مستحمله فروس وشقاه بعد اجيب غيره كان انتحر
ضحكت هديل وقالت : حرام عليك جيبي له ثاني كبر فروس يارب تحملين وتجيبين بنوته مثل القمر عاد اخوي يموت في البنات
منال : ان شاء بس مو الحين لين يدخل فارس المدرسه الا ماقلتي لي شلون جيتي ماسوت لك سالفه عمتك
هديل تنكدت : اسكتي ياشيخه لاتذكريني اكيد الحين لارجعت مجهزه لي موال انا يوم اطلع ماكانت موجوده كانت طالعه عندها زواره مدري ايش
منال : ماعليك انتي اهم شي جيتي وانبسطتي وماعليك منها خليها تبربر لين الصبح وعطيها الاذن الصمخه اذن من طين واذن من عجين
هديل : على قولتك الا راشد وينه ماشفته ودي اقعد شوي معاه من زمان عنه اخر مرا شفته في جمعتنا في بيت ابوي قبل ثلاث اسابيع
منال : ان شاء الله بعد شوي اناديه لك
طبوا عليهم البنات وصارت الغرفه ازعاج بعد ماكانت هدوء
قالت منال: برا برا ولدي نايم ماصدقت ينام لاتصحونه
طلعوا البنات وقالت مرام لمنال : ترا احنا قلنا لهديل تجي عشان تقعد معانا مو تسرقينها لحالك وتقعدون في الغرفه
هديل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه يابختي والله اخيرا لقيت ناس يتهاوشون علي خلاص بقعد معاكم شوي ومعاها شوي
جود تسحبها : اقول تعالي بس هي تشوفينها كثير تعالي معانا سوينا حلا يحبه قلبك تاكلين اصابعك وراه
امل : سوينا ياكبرها عند الله قولي امل سوت حلا مو سوينا
جود بتكشيره : طيب خلينا نكشخ قدام المرا يمكن عندها لنا خطيب من هنا ولا من هنا
ضحكوا البنات وهديل مبسوطه مرا تتمنى كل يوم يكونون حولها هي ماعندها خوات وعايشه في بيت مافيه احد الا زوجها وامه اللي منكده عيشتها واخته اللي بالثانوي هي حبوبه وتسولف معاها كثير وتدافع عنها بس الجمعه غير
راح الوقت بسرعه وماحست فيها الا لما دق ناصر وقال لها يلا بيمشون سلمت على الكل ومشت وهي تدعي بداخلها ماتكون عمتها بالبيت او تكون نامت المهم ماتشوفها لانها تعبانه ولا لها خلق مشاكل
وصلوا البيت وكانوا مبسوطين طول الطريق سوالف وضحك دخلوا وهم يضحكون شافتهم ربى اخت ناصر وابتسمت تفرح اذا شافتهم مبسوطين
قالت ببتسامه : عسى دوم هالضحكه ان شاء الله
وقبل لاتكتمل فرحتهم نزلت ام ناصر ابتسامة هديل اختفت وناصر استاذن وراح ينام لانه عارف امه ولا يقدر يقول لها شي
هديل : عن اذنكم تصبحون على خير
ام ناصر بنفس شينه : من وين جايه
هديل تنهدت : كنت في المزرعه حقت اهل منال
ام ناصر : وليه ان شاء الله رايحه وانتي تدرين ان وراك تنظيف وعشا ولا اهم تعبين بطنك ولا عليك من غيرك
هديل بطولة بال : اعتقد في شغاله في البيت عمتي وانا وحده حامل وتعبانه والدكتوره موصيتني ماتحرك كثير
ام ناصر : حامل وتعبانه وانتي طالعه تفرفرين والله واضح التعب روحي افصخي عباتك وانقلعي المطبخ جهزي لنا عشا بسرعه
ربى : يمه المره تعبانه خليها ترتاح انا بجهز لك العشاء
ام ناصر : انا قلت هي تجهز العشاء وهي تضحك بعد
هديل بتعب لانها واقفه : عن اذنكم انا بروح انام
مشت لكن ام ناصر لحقتها ومسكت كتفها : هديل لاتتحديني لانك عارفه وش بيجيك ضفي وجهك بسرعه للمطبخ جهزي العشاء
هديل تحاول ماتبكي : عمتي تعبانه ظهري يعورني لو مو تعبانه كان سويت لك اللي تبين
ام ناصر :جعل ظهرك للقص وانا شدخلني فيك قدامي اشوف على المطبخ لا وربي ماتنامين اليوم ان ماشفت العشاء جاهز
فصخت هديل عبايتها وحطتها على الكنب وهي وبالعه غصتها توجهت للمطبخ وهي تفكر وش تسوي حق عجوز النار
سوت ساندويشات منوعه ولذيذه وشكلت فيهم اللي بالتونه واللي باللحم المفروم واللي بالدجاج واللي بالجبن والقشطه وخذوا منها وقت على ماجهزتهم خلصت وحطتهم في صينيه مع كاس عصير وطلبت من الخدامه توديهم
حطتهم الخدامه قبالها وام ناصر شهقت : وش ذا سانويشات شايفتني بزر عندك
هديل بصبر : عمتي ترا تعبت وانا اجهزهم ونوعتهم لك وحطيت معاهم الصوص اللي تحبينه ذوقيهم طعمهم لذيذ
ام ناصر بعدم احترام للنعمه : سوووينا تعالي تعالي شيلي هالاكل من قدامي ادق على مطعم واطلب لي احسن من مقابل وجهك
طلعت هديل الدرج بدون لاتتكلم وهي ماسكه دموعها بالقوه دخلت شافت ناصر منسدح على السرير يتفرج على التلفزيون ويقلب القنوات بملل
قعدت جنبه على السرير وسندت ظهرها بتعب عدل ناصر جلسته ومسك يدها وقال : شفيك حبيبتي
هديل والدموع تجمعت بعيونها : وش اللي مافيني ياناصر والله العظيم تعبت من هالعيشه وهالمعامله اللي الزفت قلت لك خلنا نطلع في بيت لحالنا
ناصر بضيق : تحملي ياقلبي عشاني انتي تدرين اني ماقدر اطلع واترك امي واختي مالهم غيري واصلا حتى لو فكرت امي ماراح تخليني
مسح دموعها اللي نزلت وقال : عشاني هديل لاتبكين وربي دموعك غاليه وبعدين انتي ببداية حملك ومو زين لك الزعل روقي ياقلبي
هديل : اجل تخيل تقول لي جهزي لي عشا وانا ظهري يعورني واروح واتعب عمري واسوي لها سانويشات تعبت اونا اغسل الدجاج واسلقه واسويه بخلطه خاصه واللحم نفس الشي والاشياء الثانيه وفي النهايه تقول للشغاله تاخذ السندويشات وتروح تطلب من المطعم
ناصر يبي يخفف عنها : بس هذا اللي مضايقك ياقلبي الحين اروح واجيب السنويشات واكلهم اصلا انا جعت ماكلت الا شوي يوم كنا بالمزرعه نفسي كانت مسدوده والحين انفتحت وانا اشوف هالقمر قدامي
ابتسمت بالم تدري انه يكذب عليها بس يبي يخفف عنها نزل ناصر وجاب السندويشات وحصل كم كلمه من امه اللي مايقدر الا يحترمها لوايش ماسوت تظل امه اكل السندويشات وبعدها نام
قالت ربى وهي عارفه الكلام اللي بيجيها : يمه حرام عليك اللي تسوينه ترضين انا اتزوج وام زوجي تسوي لي كذا
ام ناصر بقوه : تخسي عشان اكسر رقبتها وبعدين لاتقارنين نفسك بهديلوه وش جاب الثرا للثريا
ربى بضيق: ليش يمه وش ناقصها هديل جمال وادب واخلاق وربي لو انها مو بنت اصول وتحب ناصر من جد كان ماصبرت على هالشي لو وحده غيرها تركت ناصر وطلبت الطلاق ورجعت بيت اهلها معززه مكرمه
ام ناصر تخزها : جب انتي ولا تدافعين عن هالحيه هذي تتمسكن لين تتمكن شوفي شلون اخوك مثل الخروف وراها انا اشك انها مسويتله سحر ولا من متى ناصر كذا ولدي الكل يهابه تجي هالعقربه هذي وتاخذ عقله
ربى : يمه خافي الله ولاتحطين بذمتك وش هالكلام احنا ماشفنا من البنت الا كل خير حتى انا ماتعاملني الا مثل اختها واكثر وفوق كل اللي تسوينه لها تحترمك يمه حتى صوتها ماترفعه عليك بس للصبر حدود
ام ناصر : جب بس جب الحين انتي يالبرز على اخر عمري بتعلميني قومي ضفي وجهك لغرفتك وخلي ست الحسن والدلال تنفعك
قامت ربى لغرفتها بضيق هذي امها وماتقدر تعصيها بس حرام هديل انسانه طيبه وذوق وماتستاهل اللي يجيها مارحمت حتى تعبها وهي حامل على الاقل مو عشانها عشان حفيدها اللي في بطنها
اخذتها الافكار يمين وشمال لين نامت
اما هديل تقلبت يمين وشمال وهي مو قادره تنام وهي تفكر بمستقبلها وبمستقبل اللي ببطنها ياترى جدته بتكون حنونه عليه ولا بتعامله مثل ماتعاملها تنهدت بضيق المشكله اني احب ناصر واموت فيه ومستحيل اعيش بدونه ولعيونه بتحمل كل هالعذاب
ماحست على نفسها الا لما سمعت صوت ناصر : نامي حبيبتي لاتفكرين
ابتسمت غصب عنها : الحين بنام حبيبي نام انت ماعليك مني
عدل جلسته وقال وهو يمسح على شعرها : لا ماراح انام لين تنامين يلا غمضي عيونك
قعد يقراء عليها قران لين شافها راحت في النوم باس راسها ونام وهو يدعي ان الله يخليها له ويحفظها من كل مكروه


,,,,,,

طبعا البنات اليوم سهروا بغرفهم لانهم خايفين من بعد امس
وعد : وش رايكم نسوي مغامره نقوم نطلع يمكن نلقى لنا احد نفس امس
مرام : انثبري بس مكانك اصلا المفروض قلنا لجدي عشان يتصرف ويشدد الحراسه
جود بحماس : بنات جد قوموا نشوف وربي متحمسه يعني لو مسكناه وضربناه جدي بيفرح وبيعرف ان عنده بنات عن مية رجال
منال : متاثره بَ الافلام انتي هههههههههههههههههههههههه هذا وجهي ان اول ماشفتيه انتي اول وحده بتهجين
كشرت جود وقالت بهياط : وش شايفتني ترا اعجبك انا اول ايام المدرسه كنت افزع للبنات
منال: بنات يَ ماما بنات هذا رجال ويمكن عنده سلاح
وعد : وانتي مصدقتها ترا كانت تهايط وتنجلد فَ النهايه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
جود تكش عليها : اشكالك اللي ينجلدون مو انا
امل : بس انتي وياها ريحوا جمالكم
ضحكوا البنات على كلمة امل اللي دايم تقولها ريحوا جمالكم
مها : منال شفتي هديل اليوم مرا انبسطت الله يسعدها واحنا بعد انبسطنا بجيتها وربي هالبنت عسل
منال بحزن : والله انها جوهره لو انها ماتزوجت كان ماترددت دقيقه اخطبها لسعود او ياسر
وهي ماتدري انها بهالكلام اوجعت قلبين قلب امل وقلب ...... ياترى مين
تغير وش امل من هالطاري لان منال ماتدري عن الحب اللي بينهم وجعها قلبها بمجرد ماتخيلت هالشي
لاحظتها مها وهمست لها : بنت شفيك ترا البنت متزوجه لاتخافين وبعدين سعود يحبك لاتحاتين
ارخت امل ملامحها وابتسمت عشان لاتلاحظ منال
قالت فجر تغير السالفه : بنات شرايكم نشوف فلم
مشاعل : ااامممم نبي رعب
فجر : لالا ودي كذا اشوف فلم اكشن فيه مسدسات طاخ وطيخ
ترف: ههههههههههههههههههههه طاخ وطيخ الله يخلف عليك بس
مها : لا انا مع مشاعل نبي فلم رعب احب الرعب
امل : لا تدرين اني خوافه نبي فلم هندي بنات تكفون
مرام : ايييييييه جد هندي احلا شي ولا تخافين يافجر فيه مسدسات و طاخ وطيخ هههههههههههههههههههه
مشاعل: اف منكم شغلوا فلم هندي بس نبي واحد حلو مو نصه رقص
امل وهي تقوم وتمسك الافلام: لا عندي لكم فلم يحبه قلبكم
وعد : اف منكم مانبي بو هنود
امل : وش تبين آنسه وعد
وعد: نبي رعب واشباح وزومبي ولا كوميدي على الاقل - سبلت بعيونها - ولا رومانس
امل :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه مايليق وربي
وعد تسحب الاشرطه: اسكتي بس انا بختار لكم

وقعدوا البنات هواش على هالافلام لين في النهايه اختاروا فلم هندي وفلم رعب وقرروا يشوفونهم وبعدين صارت الهوشه على وش يشوفون قبل الهندي ولا الرعب وسرى الليل واحنا ماسرينا هههههههههههههههههههههه

كملوا سهرتهم سوالف واكل وحطوا لهم الفلم بعد المناقشات والتصويت وصار المكان هدوء ومافي الا صوت التلفزيون وبعد دقايق راحوا في ستين نومه هذا اللي بيشوفون فلمين ههههههههه ^-*

# ناموا مرتاحين بال ومايدرون وش منتظرهم بكرا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 14-10-2015, 12:01 AM
صورة ‏.. فِيولـيّت ، الرمزية
‏.. فِيولـيّت ، ‏.. فِيولـيّت ، غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي







روآية حلوة عزيزتي

بس حسني من الطرح والسرد

انتي اختصرتي أغلب الروآية

دمتي بوود



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 14-10-2015, 12:50 AM
صورة _A.M_ الرمزية
_A.M_ _A.M_ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وينـــكـ يا آمل وينكـــكـ مشاهدة المشاركة
روآية حلوة عزيزتي

بس حسني من الطرح والسرد

انتي اختصرتي أغلب الروآية

دمتي بوود
تسلمين حبيبتي نورتي وبالعكس ماختصرت والبآرتات الجآيه تثبت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 17-10-2015, 07:16 PM
صورة _A.M_ الرمزية
_A.M_ _A.M_ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


اتمنى اشوف تفآعلكم وانتظروني الثلاثآء بَ البآرت الرآبع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 17-10-2015, 08:49 PM
صورة olli الرمزية
olli olli غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


جمميل البارت
أتوقع وحدة من البنات راح يصير لها شيء والحرامي اللي دخل عليهم له دخل في الموضوع وكمان حارس الخيول له دخل في الحدث اللي راح يصير
هديل وناصر حياتهم راح تكون مشاكل والسبب أمه بس أتوقع أمه حيصير لها شيء وهديل توقف معاها وتغير وجهة نظرها
âک؛

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 18-10-2015, 12:49 AM
صورة _A.M_ الرمزية
_A.M_ _A.M_ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها olli مشاهدة المشاركة
جمميل البارت
أتوقع وحدة من البنات راح يصير لها شيء والحرامي اللي دخل عليهم له دخل في الموضوع وكمان حارس الخيول له دخل في الحدث اللي راح يصير
هديل وناصر حياتهم راح تكون مشاكل والسبب أمه بس أتوقع أمه حيصير لها شيء وهديل توقف معاها وتغير وجهة نظرها
âک؛
جميله توقعآتك وتفآعلك اجمل
انتظريني في البآرت الجآي



الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي؛كاملة

الوسوم
اللي , المحبه , بلقمي , رواية , والامآني , والحنين
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عربجية بنات /بقلمي؛كاملة عزة نفس :$ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 586 27-08-2017 09:35 PM
رواية اصلا حياتك بس مجرد وجودي /بقلمي؛كاملة خياآليهـ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 175 16-02-2017 07:51 PM
رواية مابعد مر الرحيل إلا إنكسار /بقلمي؛كاملة انفآس الهجر ! روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 229 11-08-2016 05:02 PM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM

الساعة الآن +3: 09:54 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1