غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 17-10-2015, 05:47 AM
_po_live _po_live غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Post رواية قلبي مايتوبك يا أجمل ذنوبة / بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. اليوم جيتكم برواية جديده ومختلفه عن رواياتي الثانيه .. وبعد الحماس الي شفته من متابعيني على الانستقرام .. حبيت آشارككم فيهـا وانشالله تنال اعجابكم
_
حسـأبي باالانستقرأم
@po_live_
_

_
مقدمه
الفقد آن تطيل المكوث على رصيف الانتظار
وتنتظر شخصآ لطالما اضاع الطريق اليك وهو يرتدي احذيه الغياب
الفقد آن
آن تفكر بصمت
وتبكي بصمت
وتصرخ من اعماق قلبك
تنادي شخصـآ اخبرك آنه سيعود ذات لحظه
وضاع العمر ولم يعد
_
البارت الاول
كان جالس ورا جدران الميتم البارده `
يـلـعـب بـأصأبعه وينـاظر بالشبـاك `
انتبه ع شخص لآبس آو لابسه !`
مـ كان يميز , كــأن شكله جدآ مخيف بللليل `
وخـاصه انه الميتم مقابله غابه `
غطى وجهه بـأيدينه بحركه طفوليه `
فتح آصأبعه وهو يحاول يشوف آذا اختفى وإلآ لآ `
ناظر من بين آصأبعه وهو يشوف الوحش < على قولته > يقترب من باب الميتم `
وبأيده لفه ورديه .. `
شهق وهو يناظر بخوف `
وسكر عيونه بقوه .. مرت دقايق وفتح عيونه ويشوف بنت صغيرةه ع باب الميتم `
ملفوفه ببطانيه ورديه `
نزل من السرير بهدوء وهو يحاول يتسلل لحديقه الميتم `
طلع لبرآ وفتح البطانيه عن وجههـا .. كانت قطعه من القمر `
بيضضاء مثل الثلج عيونهـا سودا .. شعرهـا أسود `
كانت تصيح بششده .. `
حط اصبعه بفهـمها : أشش لاتبكين الحين يسمعونك انا بخبيك عندي `
سكتت وهي تناظر ايده ومو فاهمه شي .. `
سحبهـا هي وبطانيتهـأ ويحاول يدخلهـا للميتم `
مرزوقه بعصبيه : ليـــــــث ليـــه طــالع من الغرفة !!! `
تقدمت لـه وهي شـايلـه بأيدهـــا العصــا .. الي كل الميتم يخاف منهـا عدآ ليث !`
ناظرهـا وهو يخزهــا وعاقد حواجبه وضام شفايفه بعصبيه .: أشش الحين تصحــى النونو `
نزلت ع ركبهـا وهي تشوفه مـأسك بطــأنيــتهـا ويسحـبـهـا .: مـن ذي ؟ !!
صـآر يتكـلم بحركـأت طفوليه ..: جاء وحش لآبس آسود .. وحـطهـا ع الباب .. !
وانا طلعـت جبتهـا .. كـانت تصيح .. وءو آمكن عضهــأأأ !!!
ابتسمت مرزوقه وهي تشوف وجههــأ .. شالتهـا وخذتهـا لغرفتتهــا ..`
لحقهـــا ليث وهو يدق الباب .. : افتحي افتححي هي تبيني عشان تسككت `
قامت فتحت الباب : آنت ماتفهمم !!! `
رفس رجلها بقوه : لاتعذبين النونو حراام انا ابيهـا `
دخل وحطهـا بحضنه وحط آصابعه ع فمهـأ وهو يناظرهـا سكتت وصارت تلعب باصابعه `
ناظر مرزوقه : شفتي كيف سكتت بحضني ؟`
قام ووقف وبدفاشه كـ عادته : انا لقيتهـا يعني صارت لي `
مرزوقه وهي مالها خلق تناقشه : طيب هي لك `
ناظر البنت نظرة تملك : بسميهــا شــام `
ابتسمت ع شكله وهو يكلمهـا بترجي لآول مرة : عادي تنام عندي اليوم ؟`
مرزوقة : طيب `
_
_
_
_
_

بــــــعــــــــد مـــــــرور ثــــمــــــــأن ســــنـــــوات `
أعممـأر أبطـالنا الحين .. `
ليـث 15 سنــه `
ششام 8 سنوات `
_
بمديـنـه الملآهـي تحـديــدآ `
كـانو يلعبون لعبهـ < المسدسات الي تعينين ع شي واذا صدتيه يصير لك >
ناظر شــام وغمـزلهـا .. بفـوزهـا ع شــأنك !
آبتسـمــت لهـ وهي تعـض شفـايفـهـأ `
< حركهـ متعوده تسويهـهـا لآ أراديـآ >`
وركز وهو يضرب .. لين صاد اللعبه `
مسكهــا وتقدم نحوهـأ ناظرها : شوفي ربحتهـأ عشانك
وهذي هديه لك `
قـامت بحمـاس : اللههه `
باست خده : شكرآ `
ورآحــت تركض للآلعــأب `
جت مرزوقه : يلآ يلآ بنرجع للميتم `
جمعتهم وركبو بالباص لين وصلو للميتم `
كـان في عايله بسيارتهم الفخمه ينتظرونهم عـ البباب `
ناظرو لشام وابتسمو ! `
سحبهـا ليث لجنبه وخزهم بقهر `
ودخلو للغرفه داخل `
كانو اثنين من الاولاد يسولفون ويطقطون ع شام `
..: هههههه بياخذونهـأ .. حظهـا بس .. ناظرو ليث وقالو .. سيفوون !!`
تقدم لهم وبعصبيه صار يضربهم `
شام خافت وصارت تتنفس بسرعه ويضيق نفسهـا `
سندت حالـها ع الجدار وهي تحاول تتنفس .`
بعد عنهم وراح لهـا رفع راسهـا .. `
..: فيك شي ؟`
اقول للمديرة توديك الطيبيب ؟`
ها تكلمي .. `
شام ونفسهـا بدآ يعتدل : لآ لآ مافيه داعي `
جت اللمديرة وهي تمسح ع راس شام `
..: فيك شي ؟ `
شام هزت راسهـا : لآ `
مرزوقه : طيب تعالي معاي لغرفتي `
قام ليث وهو معصب : مااراح تخلينهم ياخذونهـأ صح ؟`
مرزوقه : انت وخر حسابك بعدين ؟ ماترتاح كل يوم مسوي مشكله ؟`
ليث بحده : اوعدك اذا خليتهـا ماراح اسوي مشاكل `
واذا اخذوهـا بصير أسوء واحد بالدنيا !
مرزوقه ضمت شفايفـهأ بعصبيه : روح لغرفتك ``
صارخت بصوت عالي : يااامصطفى .. تعال وديه للقبو معاقب لمده يومين `
جا مصطفى وهو يسحبه من ايده : تكفى خليني بس اليوم والله ماعاد اسوي شي `
مصطفى بعصبيه : أمششششي `
_
بغرفه المديرة .. سحبت يد شام وودتـهـا لغرفتهـأ `
كـانت نفس العايله تنتظرهـأ .. `
نزلت أمرأة بالثلاثينيات وبيدها حلاوه `
.. بتصيرين بنتي .. وبتحبيني كثير `
صاحت شام وهي تبعد ..: ممماابيك انا امي ليث !
حتى هو ابوي واخوي .. ماني رايحه معكم `
_
عزيزه .: راح نعطيك كل شي راح نجيب لك ألعـاب `
وكٰل شي تبينـه .. راح تكونين أميره زي افلام كرتون `
شام وهي تمسح عيونهـا .. : بتخلونني اشوف ليث ! `
عزيزه .: كل يوم بنخليك تجين لهـنـا ! `
شـام بـإبتسـامـه من خـلـف دمـوعـهـا .: عادي أعـطي هديه لـ ليـث أول ! `
عزيزه إبتسمت بخبث .: طيـب .. وبعدهـا بتجين معنـا `
أوعديـنـي ؟ `
شـام ببرائه .: أو و و عـدك .. `
طـلعـت تركض بعـد مـ إستـأذنت من مرزوقـه إنـهـآ تـشـوفـه `
راحـت للغـرفهـ الموجود فيـهـا .. شافته جالس ع الأرض ويناظر الجدار بنظرته المعروفه إنه معصب .. `
حطت يدهـا فمها وضحكت .. دقت الدريشه ألي تفصل بينهم ..: لـيث أ أ أنـا ججـيت .. `
ناظر الدريشه وهو مو مصدق وقـام ركض لعندهـا `
.. ناظرهـا بفرح وقـال .: ماراح ياخذونك صح ماراح ياخذونك `
ناظرتهـ بحزن .. : بياخذوني بس الحرمه أوعدتني أنو أزورك كـليوم `
لـيـث .: يعني بتخليني ؟ `
ناظرته ببرائه .. وشالت السلسال الي برقبتهـا .: ماراح أخليك وخذ هذا .. الشي الوحيد الي بقـى لـي مـن أمي `
كـل مـااشتقت لـي أو أحد زعلك تكلم معه `
ورفعت لعبـتهـا الي أهداهـا يـاها .: وانا كـل ماااشتاقلك بكلم لعبتك , طييب ؟ `
جـت عزيزه من ورا وسحبت ايدهـا بقوه .: يلا بنمشي خلصت الاجراءات `
شـام بألم والدموع بعينهـا تقوست شفايفـا .: أهه خـاله عورتيني ! `
_
عزيزه بخبث .: أوه ؟ صدق عورتك .. `
سحبتهـا وجسمهـا يرتطم بالدرج لـيـن وصلو للمدخل الرئيسي `
شالتهـا وعدلت لبسهـا وحاولت ترجع لوضعيه الحرمه الطيبه `
لكـن صراخ ليث هـز جدران الميتم .: شــــااامممم 💔 `
صار يضرب الباب بقوهه بقوهه ويصيح .. : افتتتتحححححو خـاله مرزوقه تككككفين لاتخليهـا تروح `
وولكن مرزوقه كانت بمكتبهـا وماشافت شي من الي صار !`
_
_
طلعـتهـا للسيـاره هي وزوجهـا .. وسطط ترجي وصياح منهـا .: خخـاله تككفييين فكيني مـاابي اروح معكمم تككفييين `
ناظرتهـا بحقد وتتصنع الطيب .. : اططلععي `
لين حملهـا زوج عزيزه وطلعـهـا بالسياره `
مـن ورا .. التفتف وهي تناظر الدار .. وكنه أخر مره بترجعلـه `
طلعت مرزوقه وهي تنادي .: مدام عزيزه لـو سمحتي !! `
عزيزه بربكه .: نعم؟ `
مرزوقه .: زي مـا وصيتكم .. انتبهـو لشـام تراهـا حساسه وضعيفه .. والربو يأثر عليهـا `
عزيزه بخبث .: ولو ! هي بععيونـنـا `
نـاظرت لإبـو نايف < زوجهـا > .: مممو كذا حبيبي ؟ `
أبو نايف .: أكيد اكيد `
طلعـو بالسٰياره ومشو متوجهيـن لبيتـهم `
_
عـنـد لـيث .. للـحُين يصيح منن قههره .. عججز يفتح الباب الحديد .. وهالباب كان السبب بتحولهـ لإنسـان بدون مشاعر ولإ إحساس مـن بعـعـدهـا `
حـط بـراسه , : ماقدرت أحافظ عليهـا ! خسرتها زي ماخسرت أهلي .. `
تقدم للجدار وهو يضرب راسه بعنف .: مااستاهل أعيش مااستاهل أععععيييشششش `
إنجرح راسهـ من قوه الضرب .: مـا أستاهل مـاءءأستءاهءلـ `
طـاح ع الأرض مغمى عليهـ `
_
وصـلت مـع عـائلتـهـا الجـديـده .. للـبيت ؟ أولا لا القـصـر 💭😐
كـان بالنـسـبه لهـا بييـت الأحلام .. `
مـاسكه يـد لعـبـتهـا ومـاشيـه وراهـم .. مـا تدري ليـه أخذوهـا وهم يكـرهونهـا 💔!!
دخـلت وإبتسمت ع شكل الحديقه .. وأزهـارهـا الملونه .. `
كـانت تتوسطهـا بحره .. والقصر تصميمه أيطـالي فخم `
دخـلت وتخيلت شكل غرفتهـا بسرعه .. اكيد بتكون كبيره وفيها ألعاب كثيره .. `
قـاطع خـيالهـا صوت عزيزه .: شـاااممم وصمخخخ ليه ماتردين ! `
شام بربكه .: اءء نـءـعـم ؟ `
عزيزه .: الشغاله بتوديك لغـرفتك ويـاويلك أسمعلك صوت ! `
شام بابتسامه داخلها .: طيب `
جت الشغاله وخذتهـا .. وصلو للـدرج .. وتنزل لتحت `
إستغربت شام ..: لوين رايحين ؟ `
االشغاله .: لغرفتك `
نـزلو للقبو .. دخلتهـا لغرفه .. مليانه غباار `
أول مافتحت الباب شهقت شام وشدت ع لعبتها ورجعت سندت حالهـا ع الجدار وهي تتألم وتحاول تأخذ نفس !! `
وشكـلهـا صار أشبه بوحده جالسه تحتضر ! `
ركضت الشغاله لفوق وهي تنادي عزيزه `

الشغاله .: مممدااام `
البيبي في مـوت `
عزيزه بإستهزاء .: مـ أمداها ؟ من اولها ماتت `
الشغاله بخوف .: مدام البيبي طاحت ع الارض وتموت ! `
عزيزه انتفضت وقامت بسرعه `
..: وخخري انتي بعد `
نزلت للقبـو وشـافتهـا مغمى عليها ونايمه وهي شاده ع لعبتهـا `
صـارخت بصوت عالي .: نننننننااااااييييييف نننناااددي ع السسواااققق بسسسسررععههه ! `
طلع نايف وهو مايدري عن السالفه وتوجهه لعند السواق .: روح عند ماما تبيك `
السواق .: طيب `
وصـل لعندهـا وهي تصارخ .: شيلها شيلها وديها السياره `
دخل وشالهـا ووداهـا السياره `
وينتظر عزيزه تجي `
عزيزه .: كومممار وصمخخخ شقاعد تنتظر ؟ `
كومار .: أءء انتظرك مافي يجي انتا ؟ `
عزيزه .: اقوول انقلعع لا أوريك شغلك اليومم ودها المستشفى إخلص `
ركب بالسياره بسرعه ووداها `
_
دخـل مصطفى عشان يحط الأكل لعمر `
إنصدم بشكله طايح والدم ع راسه `
ركض بسرعه وجاب ثلج وقهوه ومويه ومناديل معقم `
جلس على الارض وهو يعقم جرحهه قبل لاتعرف مرزوقه .. لانه ممكن تطرده من شغله لأن مـ انتبه عليه ؟ `
مصطفى بربكه .: شسويت يـ وليدي شسسويت `
ويكب قهوه ع جرحهه عشان يتسكر .. `
حطله عطر وصار يشمممه عشان يصحى `
بـدأ ليث يفتحـ عـيونه .. .: أءء انـا وين `
مصطفى .: بالدار ! `
ليث فز بسرعه والدموع بعينه .: شام راحت صءح ؟ `
مصطفى هز راسه بحزن .: بنفقدها `
ليث وطرت ع باله فكره .. `
ليث .: عادي تخليني أطلع من القبو وعد مااراح اسوي مشاكل ؟ `
مصطفى .: اساسا عقوبتك خلصت .. يلا اطلع `
قام ليث والحقد بعيونه .. توجهه للحديقه الخلفيه وتخبأ بين الاشجار يستنى المساء `
_

عـنـد شــام `
صحـت كـانت بغرفة بيضه `
وحولهـا مليـان بالاجهزه .. `
دخلت السيستر .: الهمد لله ألا السلامه `
شالت جهاز التنفس عن وججهها وهي للحين تحس بدآخـلـهـا كتمه .: وءيـن خاله عزيزه ؟ `
السيستر .: منو خاله عزيزه .. مافيه غير السواق الي جابك `
لوت بوزهـا بقهر .: متى بطلع ؟ `
السيستر .: الحين `
_
عــنـد عزيزه `
كانت تمشي رايحه جايه بغرفتهـا وهي تتكلم مع ابو نايف `
..: لالا مايصلح كذا ذي للايصيرلهـا شي بينخرب بيتنا ! `
وانت عارف إن أمها تشوف كلشيء .. وبيدهـا تهدم القصر ع راسنا ! `
لازم نعاملهـا زين وخصوصاً أنو ميراث أبوك كله بإسم هالبزر `
ابو نايف وهو يطقطق بجواله .: بكيفك `
شالت المخده وحذفتهـا عليه .: وجججعع انتت وش شغلتك غير تجلس ع الجوال !! `
الله يقدرني واتحمل الغثا بنت ااختك بعد ! `
لكني مضطره عشان مستقبل عيالي .. وزي ماظلمهم أبوك ولااعطاهم شي من الميراث .. صدقني راح أطلعهم من عيونهـا `
_
منتصف الليـل السـاعه 12 💦
كـان للحينه جالس فوق وينتظر ينامون جميع الي بالميتم `
حس إنه الانوار بدت تنطفي تدريجيُاً `
طلع للجدار ورمى حاله لبرآ .. من فرحته مايحس بألمه .. تحرر من هـ السجن وبيروح لشـام ! ولو انو عارف إنه طريقه صععب `
طلعـ وهو يركض مو عارف وين متوجهه `
فجـااه طلعت بوجهه سياره سوده `
مـ قدر يوقف قبل لايصدم فيها وخاصه انه كان بطريق فيه نزله لتحت .. كان من الصعب يستوعب ويوقف بثواني `
... : طططااخخ .. `
_
نزل اللأييباد من أيده وهو يقول للسواق .: يااااغغغبيي ماتششوف !! `
السواق .: أسسف سيدي ! `
نزل من السياره وهو يشوف ليث نايم ع الارض وواضح انه الجرح الي براسه إنفتح من جديد ..`
نآظره بحنيه وقآل للسايق .: شيله نوديه البيت واتصل ع طبيب العائله `
_
_
_
آلى الملتقى في الآسبوع الجـايه <3
رآيكم بالرواية يهمني :$

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 17-10-2015, 09:22 AM
رزون ي عين ابوي رزون ي عين ابوي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


روعه نستناك بالانستقرام

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 17-10-2015, 09:28 AM
لامــارا لامــارا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


السلام عليكم

روايتك القبلية هي في عينيها أغنية ؟؟؟؟؟؟

ولا وحدة ثانية

سمعت ان لها جزء ثاني

دمت بود

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 17-10-2015, 10:04 AM
صورة Mehya.md الرمزية
Mehya.md Mehya.md غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


حس هنا اريييح من الانستا ��

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 17-10-2015, 10:05 AM
_po_live _po_live غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لامــارا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

روايتك القبلية هي في عينيها أغنية ؟؟؟؟؟؟

ولا وحدة ثانية

سمعت ان لها جزء ثاني

دمت بود
_
ايوه حبيبتي للحين افكر اسوي أو لا .. انشالله اذا سويت بنقلهـا لكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 17-10-2015, 10:06 AM
_po_live _po_live غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


واتمنى تكون اعجبتك <3!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 17-10-2015, 12:16 PM
فاطمه الطاهره فاطمه الطاهره غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


هلاااااااا
البدايه جميله استمري ونحن معاك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 17-10-2015, 01:57 PM
_po_live _po_live غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فاطمه الطاهره مشاهدة المشاركة
هلاااااااا
البدايه جميله استمري ونحن معاك
زي جمالك مشكورة يـ عيني !

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 18-10-2015, 09:22 PM
صورة Jana_1001 الرمزية
Jana_1001 Jana_1001 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية قلبي مايتوبك يـا اجمل ذنوبة \ للكاتبه ميم \ بقلمي


راااائعه وانا من متابعيك بالانستقرام ننتضرك بابداعات اكبر â‌¤ï¸ڈ


تعديل Jana_1001; بتاريخ 18-10-2015 الساعة 09:22 PM. السبب: خطأ املائي
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 21-10-2015, 10:43 PM
_po_live _po_live غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Post رد: رواية قلبي مايتوبك يا أجمل ذنوبة / بقلمي


البارت الثاني
_
_
بـعد مرور 11 سنـه ع أبطالنـا `
.
عـائله أبو نـايف ( العائله ألي تبنت شام )💭
.
أبو نايف .: انسان ضعيف شخصيه .. مـاله كلمه بالبيت
عمره 57
عزيزه < ام نايف > : قويه وعوبآ .. طمـاعه .. حقوده
50 سـنه 👌🏻
نـايف .: 20 جامعـي .. مغرور .. يحـب بنـت عمه .. `
تولين .: بـنـت مستهتره .. دلـوعه لأمهـا وأبـوها .. راعيه شباب وطقطقه .. 19 سنـه .. تحب السفر الشهره .. الموضه `
وشام إلي تعرفونهـا .: صُار عمـرهـا 19 سنه .. تدرس تصميم أزياء `
_
عـائله عبد العزيز `
.
عبد العزيز .: 54 سنه .. تآجر أسلحه .. إنسان غني غني وطيب !`
جـوانا .. : 40 سنه زوجه أبو عبد العزيز .. وحبيبته لكـنهـ عاقر ومـ تجيب أولاد `
لـيـــث ألي نعرفه !! .: يشتغل مع عبد العزيز .. إلي تبناه من هو وبعمر 15 سنه .. `
الحـين صار عمره 26 سنه .. وتغيرت برائته .. لدنيا مليانه حقد وكره .. زي مـاوعد مرزوقه ! `
مروى .: بنت عبد العزيز من زوجته الأولى .. الي ماتت `
_
قيس .: صـديق لـيـث .. المقـرب .. بنفس عمره تقريبـا `
_
وسام والوليد تتعرفون عليهم بالروايه 💭
_
مها ومويد : تتعرفون عليهم بالروايه
_
_
_

بـعـد مرور 11 سنـه عـ فراق أبطـالنـا `
_
بـالخــبر 💭 `
.
كـان جـالسـ مع لابتوبه ويحاول يوصلهـا ! ..
قيس .: يـ ليث أنت يبيلك إعاده ضبط مصنع `
لـيـث نآظره بحده .: مـالي خلق سماجتك , مـ تشـوفنـي مشغول ؟ `
قيس .: الله وهالشغل عاد ؟! `
أبك لعنبو عدوك إرحم نفسك يـ أخي ! `
لـيـث حط إيدينه ورا رقبته ورجع سند ظهره عـ الكرسي .: يآخي أنت شتـبي ؟ أنـا راضي عن حـالي وعن شغلي `
وأنا وعدت وأقسمتت إني بـلقـاها ومآنيب متزوج غيرهـا `
قـيُس .: وحُيـاتك ؟ بتقضيهـا بين الأجهزه والأسلحه ! `
خـلاص إصحى إلي قآعد تسويه أكبر غلط `
إصحى ع نفسك صرت شبح .. 24 سـاعه تعذب الناس `
ضرب يده ع الطاوله وشد ع سنونه .: كـاني أنا السيء الوحيد ؟! `
..: ههه خليني أشوف مرزوقه .. ووقتهـا بتشوف السوء ع أصوله `
قيس .: هههههههه قوم طيب خنروح نوسع صدرنا `
لـيث .: ع ويـن `
قيس غمزله .: إمشي بيعجبك `
ليث .: والله مـالي خلق ! `
قـام وسكر شاشه اللابتوب وأخذ جـكيته سـحب لـيث `
قــوم قـوم .. مـأكون قيس إن مانسيتك يـاها `
لـيث .: ههه تقدر تخليني أنسى روحي ! `
قيس .: نحاول `
قـوم يـلا .. `
قـام وطلع مـعـاه بـالسـياره `
_
جـالسـه بغـرفـتهـا .. قـدام كراستهـا وألوانهُا `
حـاطه اللابتوب قـدامهـا ومشغله أغنيه هاديهـ `
وتـرسم ملامحه بعد كـل هـ السنوات `
مسـكت لعبتهـا ونـاظرتهـآ 💭ء
ضمتهـا ورفعت عيونهـا تناظر السماء من دريشه غرفتهـا المفتوحه `
ووتخيل كيـف صار شكلـه .
بعوارض والا بدون ؟ شعره طويل والا قصير ؟ `
العائله الي تبنته غنيه أو فقيره `
قـاطع سرحـانهـا صوت الباب `

كرستي <الشغاله> : مـدام تقـول إنزلي العشـاء جـاهز `
شـام بدون نفس .: طـيـب `
نـزلت وجـلسـت ع الطاوله وهي تشوف تولين تترجى أبوها `
..: يبه تتككففىء شوف الفستان نزلوه بروما لازم تجيبه لـي
أبي اشوف حالي قدام صديقاتي .. أنا بنت ابو نايف `
شـام .: ههه تشوفين نفسك بفستان ؟ `
تـولين بدون نفس .: أنا شايفه نفسي بـكلشيء .. بـأصلي وبعيلتي وبأهلي .. انتي بإيش شايفه حالك بأمك وابوك الي سحبو عليك .. ؟`
تجمعت الدموع بعينهـا .: ع إذنكم .. شبعت `
قـامت من ع الطاوله وتوجهت لغرفتهـا وهي ترفع عيونها عشان لاتنزل دموعها .. .: كلام هـالزلابه مـ يهمني .. أبوي وامي لولا ظروفهم مـ كانو تركوني معاهم `
مسحت دموعه بطرف كمهـا وفاتت لغرفتهـا ضمت لعبتهـا وانسدحت وهي تفكر .. لو اجتمعت بليث راح يغير حياتها ؟
راح يفكها من عزيزه وتمثيلها وكذبهـا ؟ `
_
عزيزه بعصبيه .: توولين ليه قلتي لهـا كذا `
تولين .: يمه ليه تصارخين علي عشانها ؟ وبعدين ماقلت إلا الصدق `
عزيزه .: لازم تحس اننا اهلها .. والا ماراح نشوف شي من ثروتهـا !! `
بكرا لا انكشفت الحقيقه بتجحدنا `
تولين .: مع نفسها فلوس ابوي موجوده `
عزيزه .: فلوس ابوك ؟ هذا كله من خيرها لو درت عن هالشي بتقطنا بالشارع `
وامها العقربه تراقبنا مثل الجنيه !!! `
وأقسمت اذا زعلـنـاها بتهدم القصر ع روسنا `
_
بـالبحرين < بـالبار >
.
ليـث.: لو أدري بنجي هنا كان ماجيت معك `
قيس .: ادخل صدقني ماراح تندم .. جايين بنات مززز صواريخ اليوم `
لـيث وهو يصارخ من صوت الموسيقى .. : هذا موو جوويي `
سحبه من إيده .: امش امش بس .. الحين لاشفتهم بيصير جوك `
دخل ليث وعيون البنات عليه `
_
و إلتفت حوالينه .. بنات من كل الانواع `
ناظرهم بقرف وغرور ورآح جلس وطلب مشروب `
وقيس راح يرقص 😴`
_
راحتـ لهـ كـان منسدح ويتصفح جواله `
قمزت ع السرير وباست جبهته `
..: مؤيدوهه قوم وديني بيت عمي عبد العزيز يـلا `
مؤيد .: كل يوم ناشبه بحلق الجماعه أعقللليي `
مها بتحلطم .: انت شدخلك ¿
قـام سحب خدودهها .. وعققد حواجبه .: تبين بيت عمك والا تبين نطلع ؟ `
لوت بوزهـا.: نطلعونروحبيتعمي 🌚!
مؤيد .: هههههههههه ههببله .. إخلصي قومي إلبسي `
نقزت بحماس .: وااه اخخخيراًًً `
_
نـزلـت من غـرفتهـا بالليل وهي تحس بجوع مـ تعشت اليوم `
توجههت للمطبخ .. `
فتحت الثلاجه وطلعت جبن وعصير `
جلست ع الطاوله تطقطق بفونهـا وتأكل `
دخـل نايف وبخبث ..: أشوفك صاحيه `
شام إبتسمت .: إيه مو جايني نوم `
جعان تبغا أحطلك توست ؟ `
هز راسه بمعنى لا .. .وببخبث .: أبغا شي ثاني `
شام .: ههه أمر وش تبغآ `
تقدم منها وحط كرسيه جنبها `
دفن راسه برقبتهـا وهو يبوس رقبتهـا `
حسست بقرف من حركاته .. قامت وانتفضت بسرعه وهي ترجف `
تجمعت الدموع بعينهـا .. وهي تشوفه يقترب منها .. : ابعد ابعد `
مسك يدهـا وهو يحاول يقرب منها أكثر `
ضربته ع بطنه وطلعت تركض لغرفتهـا `
دخلت بسرعه وقفلت الباب `
وأنفاسها تتسارع ودموعهـا تطيح بقوههه `
.
جهه ثانيه *
صحى بصباح اليوم الثاني وهو يحس راسه بينفجر `
شاف نفسه نايم بالسياره `
نـاظر الساعه . 1.00 pm .. : يوهه تاخرت ع الشغل `
ضرب قيس مره ومرتيين .. لكن واضح انه مثقل بالشرب `
مشى متوجهه للخبر `
وقف عند كوفي أخذله قهوه تخليه يصحصح `
وكمل طريقه `
قاطعه صوت جوالهـ .. `
عبد العزيز .: أخبارك يـ ابوك `
لـيث .: هلا يـبهـ `
عبد العزيز .: وينك أمس ماجيت البيت `
لـيث .: والله طالع مع الشباب .. خير فيه شي ؟`
عبد العزيز .: عسى مـ تكون ناسي عمليه اليوم `
لـيث .: ههههه أفا .. مـ عمري نسيت شي يخص العمليات `
وانت تعرفني لاحطيت شي براسي .. والمناقصه بيتخلون عنها غصب عنهم ؟! `
عبد العزيز .: ههههه ككفو `
يـلا استودعتك الله `
ليـث .: وياك يـ الغالي `
_
جـلست ع سريرها وهي تناظر لعـبتـهـا `
زفرت بقهر وتحاول تتجاهل الي صار أمس `
قامت ودخلت الحمام بتتوضىء `
_
مـشـى وشـاف غرفتهـا .. `
تقدم وفتح الباب بهدوء .. حول عيونه وهو يدور عليهـا بالغرفه `
ابتسم لما عرف انها بالحمام `
توجهه للحمام بخبث وشاف الباب مفتوح .. كانت تغسل وجهها وثم ايدينها `
تقدم منهـا همس باذنهـا .: صباح الخير ي مزتي `
شام شهقت بخوف .: نـاءيـف شجابك هناك `
وطاحت دموعها بضعف .:: تتتكككفى ابعد اطلع لايشوفنا احدد `
مسك شعرهـا وحشرهـا ع الجدار وهي تضربه بأقوى شي عندها `
ابتسم .: مردك بتجيني `
وشد ع شعرهـا اكثر وسحبهـا `
كـان في سطل فيه مويه `
دخل راسهـا فيه .. وهي تحاول تبعتد وتاخذ انفاسها `
دخله لثواني .. وكانهـا ساعات بالنسبه لها `
طلـعه .. ودخله مره ثانيه `
مـ يمديهـا تتنفس `
طلعـه ودخله للمره الثالثه `
حس بنبضهـا صار خفيف وحركتهـا وقفت `
ناظر بخوف .: معقوله ماتت ؟ `
شالها ووداها للسريرها وغطاها وطلع وهو مرتبك `
كرستي شافته طالع من غرفتها .: استاذ نايف ؟ `
فيه شي `
نايف بربكه دفها .: ابعدي مو وقتك `
وادخلي عند شام يمكن تعبانه `
دخلت بسرعه ... وهي تشوفهـا مستلقيه ع السرير `
ووخشمها أحمرر وشعرها مبللل ! `
استغربت من حالهـا `
ومشت لعندهـا تحاول تصحيهـا ولكن !! `
_
رآيكم <3

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية قلبي مايتوبك يا أجمل ذنوبة / بقلمي

الوسوم
الرواية , الرواية جدآ رآئعة , رواية جرحني , رواية خقاق , رواية روعة , صار معشوقي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية ماضي مرمي بين عقبات السنين / بقلمي؛كاملة اتالم بصمت روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 122 31-07-2018 02:51 PM
رواية أوراق من صدأ الماضي / بقلمي بنــت فلسطيــن روايات - طويلة 578 05-04-2017 04:32 PM
رواية: وعد أحبك و أحب حبك / بقلمي.. @ريم_العايد.. روايات - طويلة 129 21-06-2016 11:37 AM
رواية ظِل الورد ، بقلمي Queen Marilyn روايات - طويلة 8 19-05-2016 12:12 AM
رواية تمنيتك في خيالي تجيني وماهقيتك واقع يحتويني/ بقلمي انثے جريحہ روايات - طويلة 34 07-08-2015 04:02 AM

الساعة الآن +3: 03:00 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1