غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 24-10-2015, 11:11 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رواية الوحيد بقلبها/بقلمي


الحب هو طريق الاْمان ولكن هذا الحال تمر الاْيام ونجد الاْحزان تحاول ان تخنق القلب وتنسيه حلوة الاْيام ونحاول جاهدين على ان نتخلص من الاْحزان حتي لو لم نجد القدرة علي التخلص منها نجد نبض الاْقلام لتساعدنا على استرسال الاْحلام وعلى البوح باْمان ..

و هاذي انا اليوم ابوح لكم بروايه من رواياتي ... روايه تضم مشاعر الحب و الصداقه و العزله و كل الاحاسيس اللي ممكن نمر فيها ف حياتنا اليوميه ....!



آقـدم لـكـم روايـــــة °• الـــوحــيــد بــقــلــبــهـــا •°‏

للـكاتبه يـونيكـ < سـمـيـه >

آتمنى من كل قلبي إنهـا تنال إعجابكم ..^^




° مـدخـل °



الحَياةّ أجمَل عِندَمَا نُشكَر الله ؛ عَلى مَا ذَهب منَا ؛ وَ مَا بَقىّ لدِينَا ؛ وَ مَا سَيأتِي .!




فـ ليله بـارده و الآجواء ممطرره و اصوات الرعـد بـكل مـكان ....


كـان يالس ف مكتبه و الاوراق متنثره ع طاولة مكتبه و و بالهه مشغوول بالشرككهه و مشاغلهـاا ...

برا مكتببهه ~ دقت باب غرفتهه و ماسمعت رد .. فتحت الباب و مالقته و قالت اكيد بمكتبه هاذي عادته ما يشتغل الا اخر الليل ، و سارت له و دقت باب المكتب ....

~ بالمكتب ~

قطع عليه شغلهه و تفكيرره صوتهـاا الناعم * و من غير ما يرفع عينه * : تـفـضـل .
..........*دخلت* : ' مــايــد ' إرحـم نفسك من هالشغل خلاص شوف عيونكـ كيف استوت حمررا .
مـايـد * رفع عـينه * : هـلا هـلا ' دانــه ' تعالي يلسي حياج .
دانه * يلست مقابلته * : خلاااص خل عنك هالحوسه و سير ناام ترا باجر اليمعه و تعرف لازم نسير بيت يدوه .
مـايد : دندوون انتي تعرفيني ماحب انام من غير ما اخلص شغلي .
دانه : زين و بعدين اذا تأخرت باجرر ع الصلاه ..؟! .
مـايد : لا تحاتين ما بتأخر انا موصي ' امـايـه ' تنشيني حق صلاة اليمعهه .
دانه * تعرف انه عنيد و مافي فايده * ' وقفت ' : خلاص انا بسير انام تبا شي قبل لا اسير ..!؟ .
مـايد : لا سلامتج * و رجـع يكمل شغله * ..
دانه تنهـدت و سـارت ...

^^
عـند مـايد .. خلص شغله و سكر اللابتوب و تسند عالكرسي و غمض عيونه و ما درا بنفسه و نـام عـ كرسي المكتب ...



~~
و مـع هـدوء الـلـيل ؛ آستسلم الجميع لـلـنـعاس و انطلقوا لـعالـم الـأحـلام ..
~~



^ فــاصــل ^


آعـرفـكم عـلـى عـايـلـة ( مـــايـــد )


بـو مــايد ' عـبدالله ' ( عمـره 57 ، يشتغل ف شركة العايله ) ..

ام مـايد ' نــوره ' ( عمرهـا 44 ) ..

* عــيــالهـــم *


مايد ( عمره 24 ، و يشتغل ف شركه العايله و هـو شخص اجتماعي يحب يسولف مع الكل و مستحيل يزعل احد بيوم و أغلى شي عنده بهالدنيا امه و ابوه لو شو يصير مستحيل يزعلهم ، و هـو انسان اخلاقه عاليه لاكن اذا عصبب يصير نار و شراار و اللي يقرب صوبه مابيصير له خير و هو شخص كتوم ، بالنسبه لشكله طوويل و معضلل و عيونه اللون البني الناعس مندمج مع اللون العسلي و رموشهه الكثيفه تزيد من جمال عيونه و شعرره الكثيف لوونه البني الغامج اللي زايد من روعة جماله بأختصار من اجمل ماخلق ربي و هـو آجمل شخص ف العايله )

محمد ( عمره 23 ، يشتغل ف شركة العايله ، و هـو بعد شخص اجتماعي و فلاوي يحب الوناسه لاكنه ف بعض الأحيان باااارررد و برووده حيلل يقهرر و عنده كرامته فوق كل شي بالنسبه له و مرات يصير مغرور لانه جميل و كل البنات ميتين عليه ، بالنسبه لشكله طوويل و ضعيييف حييل و عيونهه بنيه غامقهه و رموشه كثيفهه و شعرره لونه اسود سواد الليل و كثيف حييل بأختصار هـو بعد من اجمل الشباب ف العايله )


دانه ( عمرهـا 19 ، اول سنه جامعه ، بنوته كيووت و عليها هـبال مش طبيعي و بنت رومانسيه لابعد الحدود ، و تحب تستهبل عالكل و طبعا لانها اخر العنقود راح تكون اكيد دلوععه ابوهاا ، تخاف من اخوها مايد اذا عَصّب لاكنه دايم يمزح معاها اما محمد عاد هذا صديقها اللي دايم يستهبلون و يتهاوشون مع بعض ، بالنسبه لشكلها متوسطه الطول و ضعيييفه حيلل و عيونهـا بنيهه غامقهه و شعرهـاااا طووويلل يوصل لي ركبتهـا و لونه بني غاممق و هـي بِعد من اجمل بنات العايله )




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


مهمـا كـآنتُ حآجه النآس للشمس فهيُ
تغييبَ كل يومُ دون أن يبكي لفرآقهآ أحد !
لـآنهمُ يعلمون أنهـآ ستعود



صـبـــاح يــديـــــــــد



~~



بـقـــصر آول مرا نــمـر علييه ..



تـحـديـدا بـغـرفـتـهـا ...


كانـت توهـا ماخذه شـور سريـع و طـالعه من الحمام ( و انتو بكرامه ) و يـلست عالـكرسي تنشف شعرهـاا الحريــري و تـمشـط ، كـانت لابـسه جيـنز آســود و تـيشرت وردي علـيه حروف مرسومه بالخط الاسـود العريض و صندل وردي عليه سيور باللون الاسود .... و بعد مـاخلصت من شعرهـا اللي خلته بحريـته يـتمايـل مـع كل نسمة هـوا و حطت عاليمب فيونـكا ورديـه .. حطت الايلايـنـر اللي زاد من جمال عيونهـا و المسكررا و حطت قلــوس وردي لـماعـي ... و اول ماخلصت من آخر لمساتهـا دخل عليهـا فجـأأه ............


.........*بـصوتـه الرجولي*: مـــهــــاآاآارري .
مهــره *قامت و لفت عليه و هـي حاطه ايدهـا ع قلبهـا : وجــع زيــوود خرعـتني الله يغربـل ابليسـك .
زايـد : اقـوول بـلا رمسـه زايده و يلا سيري تحت امايـه تبـاج .. .
مهــره *ضربت يبهـتهـا* : ويـــه نـسيت اقـول للخـدم يجهـزون الغـدا الحين اعمامي و عماتـي بييون .
زايـد *ناظرهـا يبي يستفزهـا* : يلا يلا سيري اشتغلي بسرعهه ماعدنا بنات يتأخرن ف الشغل .
مهــره : اقـول ورا ماتعطينا مقفاك و تطلع من هـني .
زايـد كـان بيـرد بس وقـفـه صـوت ' امـه ' .....
ام زايـد *تنادي من تحت* : مـهـرووووه ويـنــجج تـأخرتي ساعه عـلى ماتيين ...! .
زايـد *يبا يخوفهـا* : جــاك الـموت يـا تـارك الـصلاه ... .
مهــره *صـدق خافت* : ويـــهههه وخرر عـني خل اسيررر قبل لا صدق انذبح .. < و طارت تحت > .
زايـد *يضحك عليهـا* : صــدق خـبـله ههههههه .. .




فــــــاصـــــل ...


آعرفـكم بـعايــــلة ( مــهـره و زايــــد )


بـو زايــد ' راشــد ' ( عمره 57 يشتغل مـع بو مايد ' عبدالله ' ف الشركه ) ..


ام زايــد ' مــوزه ' ( عمرهـا 44 سنه ) ..



* عـيـالهـــــم *





زايــد ( عمره 22 اخر سنه ف الجامعه يدرس إدارة اعمال ف البلاد ، انسان هـادي و خجول لاكن شخصيته قووويه و طبعا هـو شخص يحب الأجواء الهاديه لاكن ف بعض الاوقات يطّلع عنده حس الغشمره و الضحك و يبدأ يطفر بأخته < الوحيده > و عايش ف قصة حب من الصغر ويا.... ، بالنسبه لشكله طويل و معضل ، و عيونه لونهـا بنيهه ناعسه و رموشهه كثيفه و شعرره كثيف و لونه بني غامج )



مـهــره ( عمرهـا 19 ، اول سنه جامعه ، بنوته عليها جمااال ميننه خلق فيه و هـي بنت حدهـا طيوووبه و ماترفض طلب لأحد و اللي مميزهـا اكثر هـبالهـا و غشمرتهـا اللي ما يحلى البيت الا و هي موجوده و اغلى شي بهالدنيا عندهـا رضى امهـا و ابوهـا اللي بحياتها مستحيل تزعلهم ف يوم ، و طبعا لانها البنت الوحيده فهـي دلوعة امهـا و ابوها اللي مستحيل يرفضون لها طلب بحياتهم ، و هي بنت اذا حطت شي براسها لازم تسويه ، بالنسبه لشكلهـا < مهـره > بنت متوسطه الطول و عليهـا عيووون رماديـه مندمجه ويا الأسود الداكن و رموشهـا الكثيفه هي اللي محليه عيونهـا اكثر ، و بالنسبه لشعرهـا الطوويل الناعم لونه البـني مندمج مع الخصلات الذهـبيهه الي مخليها تحلو اكثرر ، و مثل ماقلت لكم هـي بنت ميننه خلق الله بجمالها )



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بـقـصــر ....**




كـانت يالسه كـعادتهـا عـ لابتوبهـا و فـاتحه عـ تـوترهـا و تتلقى الاعجابات و الانتقادات لكتاباتها و خواطرهـا ، و بحضنهـا الملاك البريئ النايم و تمسح هـي عـ شعرهـا .. لـفت نظرهـا رد شخص اسـمـه ' خليفه بن ابراهـيم ' و هـو معلق على خاطره من خواطرهـا ( مب كل شي ف هالدنيا لازم نقابله بحزن عشان ذكرى من الذكريات السودا ف الماضي بالعكس المفروض نحاول من ان نغير نفسنا عشان نقدر ننسى الماضي و نعيش حياتنا بكل بساطه .. تقبلي فائق احترامي اخوج خليفه ) ..

تأملت ف رده و هـي تحاكي نفسهـا ' كيف تبيني انسى توأمي قولي كييييف ' نزلت دمعه حارره و هـي تناظر الملاك اللي نايمه ف حظنهـا و ماحست الا بأحد يطق باب غرفتهـا ...

.........: تـفـضل .
اللي برا دخل : هـلا سمسومه شحالج .
سميه ابتسمت : اهـلين عزوز ، الحمدلله انت شحالك ؟! .
عزوز يلس : انا تماام الحمدلله ، ليش لحين ماجهـزتي .
سميه تذكرت ان اليوم ف يمعه ف بيت يدهـا < جدهـا > : ماعرف مالي خلق اسير مكان.. .
عزوز بحنيه : سمسم يلا عاد مب كل يمعه ما بتسيرين انتي تعرفين ان يدوه زعلانه منج لانج ماسرتي لهـا .
سميه تنهـدت و هـي تمسح ع شعر البنوته اللي ف حظنهـا : خلاص احينه بتجهز و بجهز اريام و اذا خلصت برمسك .
عزوز ابتسم : اوكييه < و طلع > .
و قامت سميه و قومت اريام و سارت تجهـزها ....





فـــــــاصـــــل ....



أعـــرفــــكــم بـعايــلة ( عـزوز و سـميـه )


بـو عزوز ' خـالد ' اخو بو مـايد ( عمره 55 ، يشتغل ف شركة العايله )
ام عزوز ' فـاطـمه ' ( عمرهـا 42 سنه )



* عـيالــهـــم *





عبدالعزيز ( عمره 23 ، مـحـامـي و هـو انسان يحب العدل و كلش ما يحب الظلم و اذا عزم على شي لازم يسويه ، و هو شخص فلاوي و يحب الوناسه و الضحك لاكن ف وقت الجد انسان حازم و يصر على اللي يبيه و عنده قدرة اقناع عجيبهه و كل سعادته بهالدنيا هي سعاده امه و ابوه و يحاول بعد يسعد < اخته > المنعزلهه ، بالنسبه لمواصفاته طوييل و معضل و عيونه لونها سوووده و رموشه كثيفه و شعره كثيف و لونه اسود سواد الليل و كالعاده جماله من جمال شباب العايله )



سميه ( عمرهـا 19 ، اول سنه جامعه و هـي بنت منعزززله عن الناااس شوي و ما تحب احد يتدخل ف شؤونهـا و هـاديه و نادر تطلع من البيت و هـي بنت غااااامـضـه لآبعد الحدود لاكنهـا تملك طيييبه مخفيه و كل حنانها و اهتمامها صـار بـ بنت إختهـا < آريــام > اختها اللي توفت من سنه تقريبا فـ صارت سميه تهتم بـ ( اريــام ) من بعد وفاة امهـا ، بالنسبه لشكلهـا ، طويله و ضعيفهه و شعرهـا يوصل لي اكتافهـا و لونه بني قريب من الاشقر ، و عيونهـا لونهم عسليي و رموشها كثيفه , و هي بعد جمالها من جمال بنات عمها )


نــور و زوجهـا محمد ( نور هـي توأم سميه اللي توفت من سنه هي و زوجهـا ف حادث سياره ، و مواصفاتها نفس مواصفات سميه لاكن مش العزله و الهدوء مواصفاتها القديمه اللي محد يعرف عنها )


آريــــام ( عمرهـا سنتين ، طفله ف قمة البراءه اهتم بـ تربيتها خالتهـا < سميه > اللي هي تحسبها امهـا و تناديها بأسم ماما ، و طبعا من بعد وفاة امهـا نور ، صارت سميه تعشقها بشكل جنوني و ممكن تسوي اي شي عشان تسعدها و تخليها مرتاحه و تعلمها على الاخلاق الطيبه و الزينه )







^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


نـروح لـقصـر ثانـي من قصـور العايله


كــانت واقـفه تحت صوب الباب و هـي تعدل شيلتهـا ...
امـهـا وقفت عندهـا : لا إله إلا الله ياسممممين انتي لحين ماخلتصي ..؟! .
ياسمين لفت عليهـا : بسمالله يمه ماتجوفيني يالسه اعدل شيلتي خلاص خلصت .
امهـا : انزين رمستي اختج ' عزيزه ' عسب تيي ..؟! .
ياسمين : رمستها بس قالت مو اكيد بتيي لان بيت ريلهـا ' زوجهـا ' بعد مسوين يمعه .
امهـا : مسكينه و هـي كله على ذي الحاله .
ياسمين : يعني ماتعرفين ريلهـا يا يمه كل شي بمزاجه .
امهـا : انزين اخوج ماتصل اليوم..؟! .
ياسمين ضربت يبهـتها : ويييييييه اتصل علي من ساعهه و قال لي ضروري اخليج ترمسينه و انا نسسسيت .
امهـا ضربتهـا عالخفيف : شووو و ليش ماخبرتيني ..؟! .
ياسمين : اخ يمممه ، اسفه انزين نسيت يعني الواحد ماينسى .
امهـا : ياويلج من خلووف لو درى انج نسيتي و ماقلتي لي .
ياسمين تترجى امهـا : بليييييز يمممه لاتقولين له اني نسيت قولي له انج كنتي مشغوله .
ام خليفه : انزين يلا يلا يدامي اجوف عالسياره تأخرنا ع بيت يدج يلاا .
ياسمين : انززين يلاا .. < و طلعو > ..





فــاصــل ...

اعــــــرفـــكــــم عـلى عـايلــه ( يــــــاسمــــين )



بـو خـليـفـه ' ابـراهـيـم ' اخو بو مايد و بو عزوز ( عمـره 56 ، يشتغل ف شركة العايله )
ام خـليفـه ' مــريـــم ' ( عمـرهـا 44 سنه )



* عــيــــالــهــــم *


خليفه ( عمره 24 ، يدرس ف كندا اداره اعمال و هاذي السنه هي اخر كورس له و من بعدها بيتخرج و بياخذ الماجستير ان شاء الله ، و هـو انسان مينن خلق الله ف هـباله و غشمرته الطيبهه و هو بعد ما يحب احد يزعل منه و هو دووم مبتسم حتى لو كااان زعلان او مهموم دووم يبتسم عشان ما يزعل اللي حوليه و طبعه انه كتوم و ما يحب يفضفض لأحد لاكنه يحب يساعد الناس و يسمعهم ، بالنسبه لشكله طوويل و ضعيييفف و عيونهـا لونهـا بنيه ناعسه و شعره كثيف و لونه بنيي غامق و هـو بعد من اجمل الشباب ف العايله
)


عزيزه ( عمرهـا 20 ، ثاني سنه جامعه متزوجه < واحد من عيال ربع ابوهـا و اسمه حاسم > و هـي بنيه على نيااتهـا و ما احب تزعل احد منهـا و طبعا هي مغصوبة على الزواج عشان ترضي امهـا و ابوهـا و شكثر متعذبه ف حياتها < بنعرف مع الوقت > و هـي انسانه عندها قدرة تحمل الله يعلم فيها صبووره و واييييد شاطره ف دراستها ، بالنسبه لشكلها متوسطه الطوول و و عيونهـا لونهم بني غاممق و شعرهـا طويل يوصل لي نص ظهرها و لونه بني فاتح و بإختصار هي بعد اجمل البنات)


ياسمين ( عمرهـا 18 ، اخر سنهه ثانويهه و هـي بنت هـبلللللللهه لابعد الحدوووود و بسررعه تفهـيي و عليهـا سواللف يا رباااه الكل بيموت من الضحك وياها و القعده ما تحلى الا بوجودهـاا و طبعا هي بنت ما تحب الأشخاص المغرورين و الخقاقين و ع طول اذا جافت من هـالنوع يزل لسانهـا و تتمصخر عليهم و يصير اللي يصير ما يهمها شي و مع ذالك هي بنت شاطرررره دراسياً و ذكيه ، بالنسبه لشكلها قصيييرره سنفوره و عيونهـاا لونهم اسود و رموشها كثيفهه و شعرهـا يوصل لي تحت أكتافها و باختصار هي بعد جميللله مثل بنات عمها < وراثه جميلله > )




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بـقصـر الـجـد ' ســلــطـــان '


الــكل وصــل لـهـناك و بدت اليمعـه الحلووه اللي الكل ينتظر الويكند يجي بس عسب هاليمعه الطيبه ....

بـهاللحظه الكل كـان يالس عند الجد ' سلطان ' و الجده ' مــوزه '

الجد سلطان : هـلا هـلا بعيالي والله منورين منورين حبايبي .
محمد : ادري اني منور يدي < واثق الاخ ..
ياسمين بهـمس لـدانه ' اخت محمد ' : هـذا الخقاق ودي اذبحه .
دانه بنفس الهمس وهي ماسكه ضحكتهـا : هههه ليش شو مسوي لج .
ياسمين و هي من قلب متنرفزه منه : وايد واثق من نفسه يعني انا المزيون اللي مافي مثلي بهالكون .
دانه تبي تنرفزها زياده : يحق له لانه مزيون مثل اخته .
ياسمين كانت بترد بس قطع عليهم دخووول ' مـــايــــد '
الجده موزه : هـلا بمايد هلا بشيخ المزايين .
مـايد ساره و باس راس يده و يدته : تسلمييين يدتي عساني مانحرم منج .
عزوز يسوي نفسه زعلان : و نحن يعني مالنا رب ولا ناس وناس .
محمد يكمل عليه : ماعليك عزوز ماتعرف انت ان نحن عيال البطه السوده .
الجده موزه : لا والله كلكم عيالي و حبايب لقلبي بس مايد غير مايد .
ياسمين : شمعنى يعني مايد غير ..
دانه : ياسمين اصلن نحن البنات محد يعطينا ويه لنا الله ولا شرايج سموي .
سميه اكتفت بأبتسامه عاديهه ....
الكل سكت و هم يناظرون سميه المنعزلهه ...
قطع هالصمت اللي دام لمدة ثواني عزوز : عاد انتو البنات مامنكم فايده ماغير يالسين عـ هالفونات و لا عالتفزيون اربع وعشرين ساعه .
محمد : اول مرا ف الحياه عزوز يقول شي صح .
عزوز بطل عينه على اخرها : و انا متى قلت شي غلط .
الجد سلطان : اقووول يلا مناك انت وياه انا حبايب قلبي بناتي فديتهـم .
ياسمين : كككفوو يدي والله انك شيخ المزايين كلهـم .
دانه : والله انك شيخ المزتيين يدي .
محمد : حق المصالح بس .
عزوز : صدقك والله .
ياسمين : اقووول طير انت وياه ياللي مامنكم فايده .
محمد يهمس لمايد : هاذي صدق ام لسانين .
مايد كتم ضحكته...
ياسمين لاحظت عليهم بس طنشتهم...
الجد سلطان : الا يا بنتي ياسمين شحال اخوج خليفه عساه بخير .
سميه اول ما سمعت اسم ' خـليفه ' فزت و تذكرت الشخص اللي بتوتر .......
ياسمين : بخير يدي و يسلم عليكم .
الكل : الله يسلمه .
عزوز يسألها : شكثر باقي له ويخلص ....؟! .
ياسمين : خلاص هاي اخر كورس له ان شاء الله .
دخلت عليهـم ام مـايد : يلا شباب كلكم سيرو الميلس اللي برا عند اعمامكم .
محمد : طرده يعني .
ياسمين وقفت : ايه طرده نحن بعد نبي ناخذ راحتنا مب بس انتو .
ام خليفه تسحبهـا لبرا : يابنت عيييب عليج .
ياسمين : و انا شو قلت غير الصدق ..
دانه طلعت و وراها سميه و معاها اريام ..
مايد : يلا شباب امشو نسير الميلس الثاني .
محمد و عزوز : يلا سرينا .



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بــقـصــر بو زايـــد


الكل كـان يالس بالصالـه العوده.....


مـهـره كانت يالسه و تسولف ويا بنا عمهـا و فجأه لفت و استغربت من نظرات ولد عمهـا ' جراح ' لهـا ، و عطته نظرة خير شفيك تطالعني جذي..؟!
جراح انحرج و لف يسولف ويا عيال عمه ....
ام زايد : قومي يا بنتي مهره و جيبي الحلو من الثلاجهه .
مهـره : ان شاء يمه < و سارت .
جراح لقاهـا فرصه انه يكلمهـا و قال انه بيسير يشرب ماي و لحقهـا ...



بـالمطبخ ..

كانت واقفه صوب الثلاجه كانت بتفتحها و ماحست الا باللي يدز باب ثلاجه و يسكرهـا ..
مهـره خافت و لفت عليه : وجعع < و سكتت لما جافت جراح واقف .
جراح بنظرات غريبه : افا ياحلو انا تقولين لي وجع لا ماهقيتها من زوجتتي المستقبليه .
مهره فتحت عيونها ع اخرها : ننننننننننننننععععععمممممم .
جراح : اللي سمعتيه و بعدين شوي شوي لاتطلع عيونج .
مهره : هه حلم ابليس بالجنه اني اصير حرمتك اقول وخر عني لا اخلي زايد يكوفنك ويا حركاتك البايخهه .
جراح : انزين ممكن تيبين لي ماي عطشان والله .
مهـره فتحت الثلاجه و خذت الحلا : عندك ايدين ماتعرف تاخذ بروحك ولا متعود عالخدم و الخاروفات اللي عندك .
جراح : احترممي نفسج لا.... < وسكت ماعرف شيقول .
مهره خذت الحلا و عطته نظرا و هي طالعه : مب محترمه نفسي مع ناس مثل اشكالك < سارت ..
جراح انقهـر من حركتهـا و هو بباله افكار جنونيه يبي يسويها ......



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بقــصر الجـد سلطان


يـاسمين بعد ما تأكدت ان مافي احد من الشباب تحت فصخت عبايتها و قالت للبنات انها بتسبقهم و بتنزل تحت ، و كانت لابسه جينز ابيـض و تيشرت برتـقالي و صندل ^ الله يكرمكم ^ برتقالي و الميكاب حاطته ناعـم و شعرهـا كانت مسويته ستريت ...


و هـي نازله من الدري اللي كان صوب الصاله العوده فـجأه دعـمت بـشخص طويـل وووو..........




^^


بـاللحظه اللي كانت يالسه تنزل فيها ياسمين لتحت ...


الشباب و هم سايرين للميلس ..

محمد ضرب يبهته : ياربيي نسيييت فــووني داخـل .
مـايد : خلاص سيير جيبه و نحن بنسبقك للميلس .
محمد اوكيه < و سار ....



و هـو داخل للصاله كان مار من صوب الدري و فجـأه ماحس الا باللي تدعم فيه و تطيح ف حضنه .....

الاثنين اسرحوو بعيون بعض ' ياسمين ' و ' محمد '

مادمت الا كم ثواني و حسو ببعض ووووووو.........





خـلص البــــارت

توقـعاتكم ..؟!
- شو اللي بيصير بين محمد و ياسمين..؟!
- شو هـي خطة جراح لـمهـره ...؟!

نوقف لي هني و اتمنى انها تعجبكم البدايه و ابي رايكم ف بداية الروايه و تقبلو فاىق احترامي ^ يونيكـ ^ ..


مـلاحظه : موعد البارتات كــل سبت ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 25-10-2015, 07:35 PM
صورة نجمة بسماه الرمزية
نجمة بسماه نجمة بسماه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية الوحـيـد بـقـلبـهـا


بداية موفقة حبيبتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 01-11-2015, 09:09 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية الوحـيـد بـقـلبـهـا


بــــــــارت 2


* اسمحووووولـي لاني نزلت البارت متأخرر ، و اتمنى انكم تعذروني لاني حاليا بفترة مراجعات و اختبارات و احاول اني اخصص وقت للروايه لعيونكم بس *



[/
[/color][/color]







* مــــدخـــــل *
الْمُغرمونَ بِالْھُدوءِ ؛
نِصْفُ أحـ’ـآاديثِھِمْ مُحتبسَة فِي أعْيُنِھِم




^^^


بـاللحظه اللي كانت يالسه تنزل فيها ياسمين لتحت ...


الشباب و هم سايرين للميلس ..

محمد ضرب يبهته : ياربيي نسيييت فــووني داخـل .
مـايد : خلاص سيير جيبه و نحن بنسبقك للميلس .
محمد اوكيه < و سار ....



و هـو داخل للصاله كان مار من صوب الدري و فجـأه ماحس الا باللي تدعم فيه و تطيح ف حضنه .....

الاثنين اسرحوو بعيون بعض ' ياسمين ' و ' محمد '

يـاسمين تتأمل العـيون البنـيه الغامقهه .. و مـحـمد يتـأمل العيـون الـسودا الـليله ..

مـا دامت الا كم ثواني الا و حسو ف بعض .... و ياسمين وقفت و محمد بعد عنهـا شوي


ياسمين استغربت منه ' هذا كيف جي يطالعني صدق مايستحي ' : انته هيييييي بلاك جي تطالع ماتستحي ع ويهـك.. .
محمد ' لا و لهـا عين تتكلم ، عقب ماساعدتها جي تقول ' : اقـووول لا تاخذين مقلب بنفسج و احمدي ربج اني مسكتج قبل لا تطيحين علينا و تتكسرين و تمشين عقب مثل العيوز .
ياسمين *فتحت عيونها ع اخرها* : نعم نعم نعم من العيووووز يالخقاااق .
محمد ' شو فيها ذي من الخقاق ويا ويها ' : نعم عيدي شو قلتيييي ..؟! .
ياسمين بنظرة تحدي : خقاااااااق و شيفه بعد .
محمد يبي ينرفزها : عـدال عـااااد يـالقرده .
ياسمين ' لا هذا بدا يتمادى شوي ، اي شوي الا واييد بعد ' : اقووول استح ع ويهك بدال ماتيلس تطالع جي لف ويهك و سير صدق مغازلجي يسوي نفسه داخل بالغلط و مايدري شسالفه بس عسب يجوف البنات .
محمد ' هاذي صدق ماتستحي ع ويها ' : اقوول احترمي نفسج و لو انتي صدق عندج حيا جان استحيتي ع ويهج و سرتي داخل بدل ماتيلسين و تتهاوشين وياي ، صدق بنات اخر زمن .
ياسمين تفشلت و ماعرفت شو تقول ' و لفت و هي سايره لفوق ' و بصوت عالي : صـدق انك انسان فـاااااضي و مغازلجي و خقااااق بعد < و صاروووووخ فوووووق .... .
محمد كان بيرد بس جافها سارت فوق بسرعه : اعوذبالله شو هالبنت ، حتى ابليس بيخاف منها < و سار للصاله و هـو يتحلطم ..



^^^^^^^^^^^^


فـ مـيـلـس الشـباب



الجد سلطان : اقـول عزوز شو اخبار الشغل وياك ..؟! .
عزوز : والله تماام .
بو خليفه : اقول يا ولديه عبدالعزيز انت مرتاح ف شغلك .
عزوز : لا تحاتي عمي الحمدلله انا مرتاح و اموري كلها تمام .
الكل : الحمدلله .
بـهاللحظه دخـل مـحـمد و النفسه واصله عنده .....
الجد سلطان : بلاك انته معصب بعد .
محمد ' و هو يكتم عصبيته ' : مابلاني شي .
مايد بهمس لمحمد : اقطع ايدي اذا وحده من البنات مب ورا السالفه .
محمد طالعه ببرود ....
مايد بنفس الهمس : قووول من هاذي اللي قلبت نفسيتك جي مرا وحده .
محمد بهمس لمايد : القرده ياسمينوه من غيرها بـعد .
مايد ' كتم ضحكته ' : ليش شو سوت لك بعد .
محمد ' اختصر له السالفه ' ...
بـهاللحظه مـايد انفجر ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه .
الكل التفت عليه ....
الجد سلطان : اخ مايد ضحكنا وياك .
مايد مب قادر يسكت : ههههه لا يدي هههههههههه هذا محمد هههههههههههه .
عزوز : شوي شوي لا ينقطع نفسك بس .
محمد طالعه بنص عين : شو مسوي لك انا .
مايد و اخيرا قدر يسكت : لا بس هذا محمد قايل لي نكته تموت من الضحك .
الجد سلطان : انزين يصير نعرف هالنكته .
محمد مسك مايد قبل لا يرد : لا يدي ماتنفع لكم .
الجد سلطان : شو قصددك..؟! .
محمد كتم ضحكته : لا ماشي ماشي يدي سلامتك .
عزوز و مايد اكتمو ضحكتهم ......






^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـقـصر اول مرا نسير له ....



..........: عـززززيززززه قلت لج مافي يعني مافي .
عزيزه : تكفى حاسم والله ان صار اقل من شهر و انا ماجفت اهلي الله يخليك ودني لهم اليوم .
حاسم : عزيزه وربي لو ماذلفتي عن ويهي احينه والله بتجوفين شي عمرج ماجفتيه .
عزيزه ' بأصرار و حاولت تقوي نفسها ' : مايخصنننني ابا اسير حق اهللللي اليوووم .
حاسم خلاص فقد اعصابه قام و صرخ بويها : ماتفهمممميييييننن انتي انا كم مرا قلت لج لا ترادديني .
عزيزه : لي متىىى بسكت يعني انت حارمني من اهلي و تباني اسكت يعني .
حاسم خلاص ماقدر يصبر قام و سار و عطاها كـــف حاااار ... و من قوة الكف طاحت عزيزه عالارض و قام حاسم و شاتها مرتين ع بطنهااا و هي مو حاسه بنفسهااا و تحاول تبين له انهـاااا ............................






^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بــقــصـــر بـو زايـــــد



بـغرفة مـهـره ....


كانت ترمس ف الفون ...

مهـره : مادري دندوون يمكن امايه ماترضى .
دانه ' ترمس وياها ف الفون ' : حاوووولي بليييز قولي لها ان كلنا بنتيمع و جي .
مهـره : ماعرف بجوف بكلمها و اذا مارضت بكلم زيـود يقنعها .
دانه ' اسمعت اسم زايد ابتسمت ' و سرحـت ....
مهـره : الووو دانننهه!!! ....
دانه ' لا حياة لمن تنادي !! ...
مهـره ' عرفت ان دانه سرحانه بزايـد و قررت انها تصرقعها ' و بصوت عالي : دانـــــــــــــــــــــــههه .
دانه من قوة الصوت و الخرعه طاح الفون من يدهاا و صكت اذنهـا .... و عقب ارفعت الفون لقت مهـره تضحك .....
مهـره : ههههههههههههههههههههههه .
دانه : وووجججع ان شاء الله حشى مب صوت انسانهه ذا .
مهـره : ههههههههههههه تستاهـلين محد قالج تسرحين ف حبيب القلب ...
دانه كانت بترد بس سمعت صوت من عند مهـره بـعثـر كل كيانهـا و نبضاتهـا بدت تزيد .......
زايـد من ورا مهـره : مهـاااري يالدبهه ليش تخرعين حبيبتي .
مهـره لفت عليه : انت ماتعرف تطق الباب قبل لا تدخل .
زايـد يبا يسحب منهـا الفون : اقووول هاتي الفون خليني ارمسها .
مهـره تبعد الفون عنه : هه حلم ابليس بالجنه ، و بعدين شو ماعندك فون عسب ترمسها .
زايـد يعلي صوته عسب دانـه تسمعه : المشكله انها ساحبهه عللي و مو راضييييييه تفهـم انـيييي احبـهـاااااااا .
دانـه بهاللحظه مـاقدرت تصبر اكثر و من التوتر بدت نبضات قلبها تعلى اكثر سكرررت الخط ...
مهـره : وجعععععع زيووووود وخررررر لاه خرعت البنيه < و استوعبت ان دانه سكرت الخط > ارتحت الحين سكرت الخط .
زايـد و هو لاف عالباب بيطلع : تستاهلين و لا تدقين عليها عسب ماتزعجينها يالمزعجه .
مهـره : اقووول اطلع ماغيرك انت المزعج اللي حتى ماتخلي الواحد شوي يرمس فالفون .
زايـد و هـو طالع يغني : اويـلي اويـلي اويـلي اويـلي ........ الخ...... .
مهـره : صددددق مينوووون .




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^




بــالمستشفى ........!!!



عـزيزه داخــل غرفــــة العمليــات و حاسـم و امـه و ابـوه ينتظرونهـاا براا ........


بو حاسم : انت شنوو من بشر ماتحس ، البنيه ابوهـا موصيني عليها و انت تسوي فيها جذي .
حاسم : يوووووه يبا مو وقته هذا و بعدين هي اللي استفزتني .
بو حاسم : و لوووو ماكان المفروض جي تسوي احينه شو تباني اقول حق اهلها .؟!!!!!! .
ام حاسم ي و هو الصادق ولديه من قال لها ماتسمع كلامه من الاول تستاهل ماجاها .
بو حاسم : و انتي بس ماغير توقفين بصف ولدج و تحاسبين بنت الناس اللي ماعمرهـا سوت لج شي .
ام حاسم كتمت اعصابها قبل لا تنفجررر .
طـلع الدكــتوره .......
بو حاسم : هـا دكتووووره بشري البنت بخير .
الدكتوره : ماتخفوش عليها البنت كويسه بس.......... .
حاسم ' استغرب ' : بس شووووو ..! .
بو حاسم : ارمسي دكتوره البنت فيها شي .
الدكتوره : البنت سقطت .
الكل : اااااييييييييييششش!!!!!!!!!!!!!!؟ ... .
الدكتوره : هـذا قضاء الله وقدره ، و اتمنى انكو تهتموا ف البنت اكتر عشان ماتتعبش صحتهـا < و سارت .
حاسم ' منصدم ' : يعني عزيزه كانت حامممل!!!!!! .
بو حاسم : لا حول ولا قوة الا بالله ، شسويت ف البنت انته ، تبا تفضحنااااااا .
ام حاسم : و انت ماتعرف انها كانت حامل !! .
حاسم : لا يـمه .
بو حاسم : احينه تسير و تتصل ف ابوها و تخبره بكل شي .
حاسم : يباااا شو فيك تباني اقوله ان انا السبب ف حالة بنتهم و اني اللي ذبحت ولديي اللي ببطنها!!!!! .
بو حاسم بعزم : قوووول اللي تقووله اهلها لازم يعرفووون باللي صاااار .... .
حاسم نزل راسه و هـو مب عرف كيف بيخبر اهـلهاا عاللي صـار ... .




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـعد مرور سـاعات


تم نقل عزيزه لجناح خاص .. و كل العايله عرفو انها بالمستشفى و سارو لها بس ماعرفو شو السبب الصجي اللي خله الجنين يطيح ... كل اللي قالت لهم انها طاحت من الدري و بعد هالمرا استرت ع ريلها عشان ماتخترب العلاقهه ....




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


مـرت الايـام و اليـووم هـو الـأحـــد ...


< الـــعـــــصــــــر >


بقصـر بـو مــــايـــد

كانت مهـره عند دانـه لانهـم بيدرسون ويا بعض و بيحضرون للجامعه مع بعض بما انهم ف نفس التخصص و ف نفس الجامعه ...



دانه : اخخخخ تعبت خلاص راسي مب قادر يستوعب شي .
مهـره : صدقج والله ، خلااص شو رايج نكمل باجر .
دانه : اوكييه خلاص ، احسن عالاقل نرتاح شوي من بعد هالتعب < و مسكت فونهـا > ..
مهـره : الا تعالي لا تنسين تيبين بطاقة الجامعه باجر ، لان لو ما جبتيها الدكتور مابيخليج تدخلين ف قروب الماده .
دانه و هـي تركز نظرهـا عالفون : اوككككيهههه ما بنسى .
مهـره كانت بترد بس قطع عليهـا صوت فونهـاا و ردت ....
زايـد : الووو هـا خلصتي ..؟! .
مهـره : واي بسمالله صدق جني كيف عرفت اني خلصت ما مداني حتى انطق .
زايد : ههههه سر المهنه .
مهـره لفت ع دانه و عرفت ان دانه اللي قايله له : سر المهنه اثاريها طلعت دانوووه اللي قايلتلك .
دانه ناظرتهـا بخجل ....
مهـره : وه فديت اللي استحوو .
زايـد ابتسم : اقووول لا تسوين فيها العاشق الولهان ترا اغااار و بعدين يلااا انزلي انا ناطرج تحت .
مهـره : اوكيه اوكيه يلا بااااي < و سارت تلبس عبايتها > .



^^^^


بـهاللحظه مـــايد كان يرمس ويا عزوز فون .....


مـايد : يلا عزووز كلهـا نص ساعه بسير اخذ حمووود و بنجييك عالمكان اللي اتفقنا عليه ..
عزوز : اوكيه يلا انا اترياكم باي .
مـايد : باي < و سار صوب الكومدينه و لبس ساعته و نظارته الشمسيه و سحب سويج الموتر و فونـه و نزل تحت و سار براا ...




^^^^^^^^^


تحـت ^ تحديدا بــــرا ^


طلع مايـد و كــان واقف يــمب موتره و هو لاهي بفـونه ...

بهالوقت مهـره طلعت و جافت ف شخص واقف و عرفت انه زايد بـس من قوة الشمس نزلت راسهـاا و سارت له و بما ان مايد معطيها ظهره ... رفعت يدهـا حطته ع كتفه ، مايد حس بأيد احد و حسب انه حمود و بحركه سريعه لف عليه و مادرا الا باللي كانت بتطيح و مـــايـــــــد تلاحق بسرعه و حـط يـده ورا ظهـرهـاا و مسكها ..........


كان حـاط يده ورا ظهـره و هـي حاطه يدهـا ع صدره و مغمضه عيونهـاا ووووو............




خــلص البــــــــارت

توقـــعاتكـــــم للـــبـــارت الــيـــاي

- ياسمين و محمد ....؟!
- دانه و زايـد و قصة حبهـم الفرييده ...؟!
- مــــــهـــــره و مـــــايــــــــد و شـــو اللي بـيصير ويــــاهــــم.......؟! ..


تقـبلو فائق احترامي و السموحه عالتأخير .. اختكم < يونيكـ > ..❤


[/size/][/color/]


*مـــخــــرج*

صآمِتونْ بِـ إسمْ الڪۧبريآءٍ وڪۧلُ منَـآ بِدآخلَهُ بئـر مُمتَلئ يڪۧآد أنْ يَفِيض


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 15-11-2015, 01:11 AM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية الوحـيـد بـقـلبـهـا


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

اخباركم حبايبي ، اسفففهههه وايد لاني ماقدرت انزل البارتات ف الاسابيع اللي راحت و اوعدددكم ان شاء الله باذن الله راح انزل لكم البارت الياي بالسبت هذا ، و اتمنى انكم تعذروني لاني الحين بفترة اختبارات و ادعوولي بالتوفيييق و اعتذرر منكم جميعاً


محدثتكم ؛ يـونيكـ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 21-11-2015, 06:21 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية الوحـيـد بـقـلبـهـا


بــــــــــارت 3


*مــــدخـــــل*

هـل تـذكـر اول لـقاء لنـا..؟
هـل تذكـر اول نـظره إلتـقت بهـا اعـيننـا..؟
هـل تـذكـر...؟





تحـت ^ تحديدا بــــرا ^


طلع مايـد و كــان واقف يــمب موتره و هو لاهي بفـونه ...

بهالوقت مهـره طلعت و جافت ف شخص واقف و عرفت انه زايد بـس من قوة الشمس نزلت راسهـاا و سارت له و بما ان مايد معطيها ظهره ... رفعت يدهـا حطته ع كتفه ، مايد حس بأيد احد و حسب انه حمود و بحركه سريعه لف عليه و مادرا الا باللي كانت بتطيح و مـــايـــــــد تلاحق بسرعه و حـط يـده ورا ظهـرهـاا و مسكها ..........


كان حـاط يده ورا ظهـرها و هـي حاطه يدهـا ع صدره و مغمضه عيونهـاا ووووو............



مــايد كـان لابس نظارتـه الشمسيه و يطالعهـا و هـي بين ايـاديه .. سرح فيهـا بثوانـي حفظ كل ملامحهـا .. فتحت مهـره عيونهـا بشويش و بلعت ريجها من اللي ماسكها و رغم ان مــايد لابس النظاره الشمسيه الا انهـا حست بنظراته لهـا ..


مــايد سـرح بعيونهـا الـرمــاديه الـلامـعـه و هي حست بنظراته الغريبه لها لاكنها ماقدرت تميز لون عيونه الناعسهه لانه كان لابس النظاره ..... دامــــت دقــايــق عـلى هـاللحظات و فجـــــأه...........!!!


الاثنين حـسو فـبعض .. مـايد رفعهـا شوي عسب توقف و مهـره سحبت يدهـا من على صـدره ....


مهـره متوتره و مب عارفـه شتقول : انا انا....انا اسفهه...هه مم...مماكاان.....قــصـد.. .
قـطع عليهـا مـايد بأبتسامته الساحره : خلاص ماصار شي ، و حاسبي مره ثانيه .
مهـره *ينت عليه* و تجرأت شوي : اسفه عبالي اخوي من قوة الشمس ماقدرت اميز .
مـايد بمـزح : بس اكيد انا احلى عن اخوج .
مهـره ' هـذا ع طول طيح الميانه ' : عفوا بس مافي حد احلى عن اخوي ^ و عطته نظرة الواثق ^ .
مـايد * ذي صدق ام لسان * : هه اكيد اخوج خقاق مثلج .
مهـره *تحت عيونها ع اخرهـا* : نـعمم انا خقاقه الحين و الا انت .
مـايد *كتم ضحكته ع شكلها* : شوي شوي لا تطلع عيونج .
مهـره *خلاص نفذ صبرهـا نزلت خذت اغراضها من الارض و لفت بتسير * .. بس وقفهـا شي ...
نـفس الشي مايد كان بيلف و يسير لموتره بس حس بإيده اليسار تنسحب ...
الاثنين لفـو مرا ثانيـه .. و طالعو و بعض
مـهره طالعت شيلتهـا اللي تعلقت بساعة مـايد .. و نفس الشي مـايد يطالع شيلة مهـره المتعلقه ف ساعته ..

مـهـره بجرأه : انت ليش نشبه ؟! .
مـايد يبي ينرفزهـا : والله شيلتج هي النشبه ^ و رفع يده و سحب شيلتها من ساعته و هدها ^!
مهـره لفت بتسير و ماحست الا بشيلتهـا تتطاير مع نسمات الهـوا و هـي تحاول تمسكهـا عسب ما يبان شعرهـا البني الطويل .. بس بانت كم خصله من شعرهـا و لفت نظر مايــد .. اللي سرح فيهـا لين ماطلعت و ماحس بنفسه ...

'' اذكـري اول لقـاء بـيني و بـينج ، و اسـتعيدي مـا مضـى يـا نـور عينـي ، الـتقـينا و الـتقت عيـني بـعينج ، و المـحبه جـمعـت بيـنج و بـيـني '' ..


و لف كان يبي يسير بس لفت نظره بطاقه طايحه عالارض .. و يوم شلهـا لقى مكتوب عليهـا ...

'بـطاقة الجامعـه تخصص**'
الاسـم : مـهــــره راشــــــد الــ*** .
الـعمر : 19 سـنه .
الجوال : 055********* .

مـايد يناظر اسمهـا : عـيل طلع اسمهـا مهـره ، و طلعت ف نفس تخصص دانووه .

قطع عليه فونـه اللي انحرق من كثر مادق ....^حط البطاقه بجيبه^

رد مايـد : هـلا هـلا عزوز .
عزوز * معصب * : وينننككك انت صار لي سااعهه انتظرك .
مـايد : كاني كاني بالطريج دقايق و اوصل .
عزوز : شليت حمود ولا بعدك .
مـايد * ضرب يبهته * : اوووو شت نسيته تصدق .
عزوز : عيل جاك الموت يا تارك الصلاه ، تلاقيه معصب عليك و قول عزوز ماقال .
مـايد *يركب موتره * اوكيه اوكيه يلا بااي .
عزوز : يلا اترياكم انا .
مـايد : اوكيه باي .. ^ و سار يشل حمود ...







^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


عـند زايـد


ركـبت مهـره الموتر و هـي معصبه و حالتهـا حاله ... و خايفه لا يكون زايـد معصب عليهـا ...

زايـد كان مروق * جافها معصبه * : داخله ع كفار انتي ، ليش ماتسلمين .
مهـره *قافله معاها و مالها خلق احد* : زيووود وقسم مالي خلقك .
زايـد ول ول ول شو بلاج انتي من شوي دانه تقول لي انج مروقه شصار عليج ليكون تضاربتو..؟! .
مهـره : فال الله ولا فالك ، انت تعرف مستحيل انا و دانه نتضارب بيوم .
زايـد : اي زين ^ و حرك الموتر ^ ..
مهـره يوم نطالعت يدام جافت دانه واقفه و تطالعهم من فوق ، و عرفت ليش زايد ما عصب عليها اثاريه طلع يناظر دانه و مستانس الاخ ... و عطته نظره و ابتسامه جانبيه ..
زايـد لاحظ الابتسامـــه و استغرب *شفيها ذي* : بلاج انتي تناظريني جي ..؟! .
مهـره : اللي كانت واقفه عالبلكونه تعرف ليش اناظرك جي .
زايـد *بل شلون عرفت* : صدق جنيه كيف عرفتي .
مهـره *واثقه* : عسب تعرف بس ان اختك قوية الملاحظه .
زايـد : اقووول خفي علينا .
مهـره : ههههههههه .

و ردو البيت ....



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـمـكان اول مـرا نـزورهـ.... ' كــــنـــــدا '




كـان عنـدهـم السـاعه 7 الصـبح ..


* بـالجــــامـــــعه *

^ ف الـساحه الامـاميه ^

..............: خـلوووف ارمسك اناا..!!! .
خـليفه ' مركز عالفون ' : فصوول اتريا شوي بلاك ماعندك صبر .
فيـصل ' سحب الفون ' و عرف خليفه ف وشو سارح : و انا اقول خلوف ف وشو سرحان اثاريك فاتح ع توتر هالبنيه ، بلاك جي تفكر فيها وايد ليكون حبيتها .
خـليفه ' سحب الفون منه و يحاول يرقع ' : لا ياعمي ويني وين هالسوالف و هالخرابيط .
فيـصل : علينا خلوف ^غمز له^ .
خـليفه ' يبا يغير الموضوع ' : انزين قم فز يلا ورانا محاظرات ^و قـام و خذ كتبه^ .
فيـصل : انزين ترياا شوي .

و سارو الاثنين للمحاظره...





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـقصر بـو خـليفه ' ابـــراهيم '



عـند يـاسمين ...


كانت يالسـه ف الصاله ع فونـهـا و حاطه السماعه و تسـمع اغنـيه ^ لـربما ^ و تغني وياها ...

'آواه .. لو تـدرين عن بعض الحنين .. و الشوق لامنه تجبر و افترى .. ف كل يوم اقـول بكـره تـرجعيـن ........الخ' ..

فجـأه حست بأحد ضاربهـا عالخفيف ع راسهااا ......


يـاسمين بصـرخه : احح .
ام خليفه : خلاص بندي هالاغاني اذنج بينفجر من كثر ماتسمعين بهالبلا .
ياسمين : يممهه خليني ف جووي و طربانه .
ام خليفه : اقول بدال ماتيلسين و تسمعين الاغاني سيري ادرسي حسن لج .
ياسمين : اصلن خلصت .
ام خليفه : انزين اخوج ما اتصل اليوم...؟! .
ياسمين : لا ما اتصل .
ام خليفه : انزين انا بسير تبين شي .
ياسمين : لا تسلمين فديت ويهـج يا احلى ام ف الدنيا .
ام خليفه : اي حق المصالح بس .
ياسمين ' تسوي روحهـا زعلت' : هـذا وانا امدحج تقولين عني مصلجيه .
ام خليفه ضحكت ع شكلهـا ^ و سارت فوق ^ ...
و ياسمين ردت السماعات ف اذنها و تغني ....



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^




عـند عــزيـزه ...


كـانت ف السـوق اللي سارت له من عقب معاناة من ريلهـا ' حاسم ' و يوم وصلت لبيتهـم دخلت ...
طبعاً البيت كان هـدوء لان ام حاسم و بو حاسم مسـافريـن و مافي بالبيت غـير عزيزه و ريلهـا حاسـم .....

حطت الاغراض ف المطبخ و سارت صوب غرفتهـم و سمعت صــوت ........!!!!!!
و فتحت الباب بشويـش و انــصـدمـت من اللي جـــافتـه... و دموعهـا بدت تنهـمر مثل المطـر بس بدون صوت لانها كانت حاطه يدهـااا ........!


جـافت منـظر اعوذبالله ... و هي بحياتها مافكرت ان زوجها ممكن يخونها بأي يـوم ... فكرت انه بيهينها بيضربها بيسوي اللي بيسويه بس يخونهـا مستحييييل ..... و هـاي هـو اللحين يخونهـا يدام عينهـا...!!

لفت بتطلع لاكنهـا تعثرت بشي و طاحت المزهـريه اللي يمبها و تكسرت ... بهاللحظه حاسم و اللي معاه لفو عالباب و جافو عزيزه ...


حـاسم انصدم و فز : عززززيييييييززززه انتظررررري .
عزيزه ع طول اطلعت برا البيت و بدت تركض و هـي مب عـارفـه وين تسير................!





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


عــند عــزوز ...

كـــان يالس بموتره عند احد الكفيهات و ينتظر حمود و مـايد ... فجأه حس بأحد يطق بـاب مـوتره ..'
دقق ف ملامحهـا و بصدمــه : عزيــــــــــزه....................!!؟ .
عـزيزه من التعب مب قادره حتى تفتح الباب ، نزل عزوز ...
عزوز : عزيزه بلاااج عزييييزه .
عزيزه ' دققت ف ملامحه و عرفت انه عزوز ولد عمها ' : عبدالعزيز الله يخليك ساعدني واللي يعافيك ساعدني ^ و غابت عن الوعي ^..
عزوز ماعرف شو يسوي فـ مسكهـا و شلهـا و ركبها الموتر .. و ركب عقب و طيران عالمستشفى ..


كان يسوق و هـو كل شوي يناظر صوبهـا و قلبه يدق بقو و خايــف حــده عليهـا و مب عارف شـو يسوي ، و نبضاته كل مالها و تزيــد ....

وصـــل الـمـسـتـشــفـى

نـزل و بسرعه شلهـا و خذوهـا السسترات و دخلوهـا داخـل و هـو تم يالس ع كراسي الانتظار خايـف عليهـا و نبضات قلبه تـزيد مايدري ليـش........!




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـقـصـر بـو عـزوز



تحـديدا بـغرفة سـميه...


كانت يالسه تخلص تقارير الجامعه و بالهـا كلش مو وياهـا .. كانت تفكـر فـ الشخـص هـذاك اللي دايم يـرد عليهـا بأحترام و اسلوب بس مشكلته مب فاهـم جروحهـا ... فجأه انفتح باب غرفتهـا بقوو...........!

اريـام ^نطت عندهـا^ : مـاااامـااا تعالللليي معااي .
سميه ^تحطها فحضنهـا^ : وين حبيبتي ؟! .
اريـام : بيحتون سبونج بوب *بيحطون سبونج بوب* .
سميه ^تمسح ع شعرهـا^ : لا حبيبتي انا عندي دراسه احينه شو رايج عقب ماخلص نيلس و نتابع .
اريـام ^زعلت^ : لا مابا مابا ابا احينه نجوف .
سميه 'ضحكت عليهـا' : خلاص يلا امشي نسير و نجوف و ناكل ايسكريم شو رايج .
اريـام : هـييييييييييي ايسكريم ، احبج ماما ' و عطتها بوسه ' .
سميه ^اضحكت ع براءتهـا^ بس مسرع مانقلب ابتسامتها لحزن .. يوم تذكرت اختهـا نور ، تنهـدت تنهـيده طويله شوي و بحزن ف قلبها قالت ' الله يرحمهـا ' ......



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



عـند مــايـــــد..



كاان توه واصل عنـد مـحمد عسب ياخذه و يسيرون لـ عزوز ...


حمود ركب الموتر ^حده معصب^ : الله يغربل ابليسك ميود ساااعه لين ماتيي .
مـايد 'رفع حايبه' : بلاك جي معصب .
حمود : احلف بس تسألني ليه معصب ، ساعه و انا اترياك هـنيي ساعه .
مـايد : انزين شو اسويلك انا الطريج كان زحمه .
حـمود كان بيرد بس قطع عـليه صوت فـون 'مـــايـد' ...

مـايد : هـلا هـلا عزوز .
عزوز : هـلا ميود ، اسمحولي والله مابقدر اتلاقى وياكم اليوم .
مـايد ' استغرب ' : لـيشش..عسى ماشر..؟! .
عزوز : خير ان شاء الله ، بس صارت لي شوية ظروف ف الشغل و ان شاء الله ف المرات اليايه نتلاقى بمكان ثاني .
مـايد : خلاص براحتك ماباا اثقل عليك .
عـزوز : تسلم حبيبي ، يلا اخليك انا .
مـايد : ف حفظ الرحمن .. < و سكر.... .

حـمود : شو فيه عزوز..؟! .
مـايد : يقول مابيقدر يتلاقى ويانا .
حـمود : ليش؟! .
مـايد : صار عنده ظرف ف شغله .
حـمود : الله يعينه ، انزين شو رايك نسير اي مكان و نتغدى حديي يوعان .
مـايد : ابشر احينه بوديك .


و سارو لآحـد المطاعم عسب يتغدون....."


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^




بـالمستشفى ..'



طلعت الدكتوره...
عزوز ^ بسرعه سـار لهـا ^ : هـا دكتورره بشري شفيها عزيزه .
الدكتوره : انت تصير لهـا .
عزوز ^ ماعرف شيقول ^ : اي انا انا.....ولد عمهـ..ا .
الدكتوره ^ابتسمت^ : لا تحاتيها هي بخير بس ياها شوية ارهـاق .
عزوز ^ بجرأه ^ : انزين يستوي ادخل اتطمن عليها .
الدكتوره : اي عادي .
عزوز ^ ماصدق ^ : ع طـول دخـل .

كانت متمدده عالسرير مثل الملاك النايم .. يلس عزوز يمبهـا و تم يطالعهـا و يجوف ويها التعبان ... فجأه فتحت عيونهـا و االتقت عيونهـا بعيون عـزوز *** لـــحظــــات صـــمـــت *** ...

فجـأه انـفتح عليـهـم البـــاب ..........!!!









خــلص الـــبارت ..'

توقـعاتكم ..'

- مـايد و مـهـره ، بيتلقون مرا ثانيه ولا لا ..؟!
- عبـدالعزيز و عـزيزه ، و من اللي دخل عليهـم ..؟!
- سـميه و خليـفه و نهـاية اعجابهـم..؟!




و تقبلو فائق احترامي ^ يونيكـ ^ ..❤



مخــرج

بينَ أضلُعي ، قلب ينبضَ بـ حُبك يتمناك , يشعُر بك يحتاجك بَـ حجم السماء وَ أكّثر !♡


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 14-12-2015, 09:58 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية الوحيد بقلبها/بقلمي


بــــــارت 4


مـدخــْـل


*`̡›̵ *الحُب ؛ ليسٓ سطوراً بلٓ شَعور ، لا يُدركهٓ سِوىٓ مِن خافٓ الله أولاً ثم خافٓ علىٓ مِن يُحبٓ .





بـالمستشفى ....

عـند عزوز و عزيزه....


كانت متمدده عالسرير مثل الملاك النايم .. يلس عزوز يمبهـا و تم يطالعهـا و يجوف ويها التعبان ... فجأه فتحت عيونهـا و االتقت عيونهـا بعيون عـزوز *** لـــحظــــات صـــمـــت *** ...

فجـأه انـفتح عليـهـم البـــاب ..........!!!


الممرضه ' ابتسمت و نزلت راسها ' : اسفه لاني دخلت ف وقت غلط .
عزوز *انحرج من الموقف اللي صار* : لا عادي تفضلي .
الممرضه سارت من الصوب الثاني : يلا حبيبتي عزيزه احينه وقت الابره .
عزيزه *فزت* يوم سمعت ابرره : هـاااا لا مابا ابرره .
عزوز ' ابتسم ع خوفهـا و براءتهـا ' : تخافين من الابره ..؟! .
عزيزه *انحرجت و نزلت راسهـا* : لا مااخاف بس....! .
الممرضه *ابتسمت* : يلا عيل حبيبتي مدي يدج .
عزيزه 'مدت يدهـا بخوف و غمضت عيونهـا' : ................! .
عزوز تسند و هـو ماسك حديدة السرير و يناظرهـا 'بأبستامه' : ............! .
مسكت الممرضه الابره و حطتهـا بيد عزيزه و اول ماانغرزت الابره بيد عزيزه .. من غير لاتحس حطت يدهـا ع يد عـزوز و هي مغمضه و ضغطت عليه بكل قوووه و عضت شفتهـا .... و فاللحظه عزوز بدت دقات قلبه تزيد و تخرفن ع حركتهـا لما عضت شفايفها..........................




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بـأحد المـطاعـم الراقـيه


محمد انتبه ع مـايد السرحـاان : العاشق الولهـان وين وصل..؟! .
مـايد ' انتبه له ' : لا وياك مب سرحان .
محمد : انزين عن شو كنا تتكلم .
مـايد 'من غير شعور' قال : مهـرره .
محمد ' استغرب و فسر السالفه من عنده ' : اها اها و انا اقول ميوود فشو سارح طلعت مهره اللي ماخذه عقلك .
مـايد 'بلع ريجه و يحاول يرقع' : هـا منو مهـره ، جا ببالي الاسم و قلته .
محمد 'ماصدقه بس مشاها بباتسامه جانبيه' : اي اي مبين .
مـايد 'يغير الموضوع' : انزين شو رايك نطلع من هني .
محمد : هي صددق قم يلا خل نسير نتحوط شوي .
مـايد : يلاا .



و ســارو يتشمون.....



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



ف قـروب الواتـس للبـنات و اللـي فيه ....

يـاسمين ، دانــه ، سمـيه ، عزيزه ، مهـره


(الكـل كانـو 'متـصل الآن' الا عزيزه و طبعا انتو عارفين ليش)


دانه : بـناااااات .
مهـره : هـلا .
يـاسمين : وجع لا سلام لا كلام خيير بلاج؟ .
سـميه 'جافت بس لارد كالعاده'
دانه : جبجب ياسمين ، المهم سمعو توه ابويه يقول ان احتمال بالويكند نسير المزرعهه .
يـاسمين : واااي صجج و اخيرررا بنسير المزرعهه .
مهـره : واي حظكم .
دانه : انتي اولهـم بتيين .
مهـره : لا شدعووه مايستوي .
يـاسمين : ليش مايستوي ، احنا البنات كلنا بنسير يوم الخميس و نرتب و بالمرا نسوي بارتي اما الشباب كلهم يجون يوم اليمعه وقت الغدا .
سميه بتردد قالت : اي مهـاري تعالي بنستانس وايد .
' الـكل انصدم '
مهـره : خلاص دام سميه قالت اكيد بيي .
ياسمين : ماشاءالله القمر من وين طالع اليوم .
سميه ' حطت قلب '
دانه : اووه من قدج مهـرووه .
مهـره : عسب تعرفون بس .
يـاسمين : وايي ذي صدقت نفسها .
الكل : هههههههههههههههههههه .



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بـكـنـدا ....


بالـكافتيريا..

فيصل : تصدق خاطري ارد البلاد .
خلـيفه 'ياته فكره' : تعالل نحن هالاسبوع اخر امتحان و عدنا اسبوعين اجازه عقب لاه؟! .
فيصل 'بأستغراب' : هـيه..! .
خلـيفه : شو رايك نفاجئ اهـالينا و نسير الامارات .
فيصل 'طق يده بيد خليفه' : والله منت بهـين خلوف ، فكرره حلووه .
خلـيفه : خلاص عيل انا بتفق ويا حد من عيال عميي و اول مانخلص امتحان نسير المطار شو رايك .
فيصل : اوككيه تماام .


و سارو عقبهـا لشقتهـم بكندا ......



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بالـمسـتشفـى



عزوز : عزيزه قولي كل اللي بقلبج و اذا ف شي تبيني اساعدج فيه انا حاضرر .
عزيزه 'ساكتهه و تناظر ايدهـاا' : ................... .
عزوز : عزيزه صمتج هـذا ماراح يفيدج .
عزيزه 'ماقدرت تستحمل اكثر و انهـارت و طاحت بين ايديه و تصيح' : اووعدنني انك راح توقف معاااي و ماراح تخليني اوعدني انك راح تلاقي لي حل اوعدننني .
عزوز ' منصدم من حركتهـا ' و قال بحزم : اوعدج يالغاليه اوعدج .

و نطرهـا لي ماهـدت .......

و بدت عزيزه تقوله و تفضفض كل اللي بداخلهـا ، و بدت تقوله كيف حاسم يعاملها بقسوووه و ان اللي طاح ببطنها بسبته و شوي تنهار و شوي تحاول تقوي نفسهـاا .. بالنسبه لعزوز منصدمم من اللي يسمعه و مب مصدق ان عزيزه لهاي الدرجه انهارت و لحد احين مستحمله ... هـــــاذي '' حــــــــب حـــياتـــــه الطــفــولي '' يصير فيهـااا جي كـــــيييييييف!!!!! ..





* اقـولكم قـصة ' حـب حيـاة عـزوز الطـفولي ' يوم كانو صغارر عزوز و عزيزه كانو دوم ويا بعض و من يوم وهم صغار عزوز كان يقول لكل اليهال و العيال هـاذي حرمتي ومحد يقرب صوبهـا ، و تم هالحب يكبر و يكبر مع مرور الايام و فجأه يوم كان يدرس و قرر انه يخطبها عقب مايخلص دراسته انصدم انهـا انخطبت و وافقت بس ماكان يعرف انها انظلمت وياه و ماكان يعرف انها ماكانت تبيييه !!!.... و اللـي صـدمـه آكـثــــــر




عـــزيزه ' بحزن و آلم و خوف ' : آنا كـ..كـ..كـنت...آحبـ..كـ..كـ...انـت عـ..زو...وز .

صـــــــدمـــــــهه ..........'!




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بــالليـــــل



عـنــــد مــايـــد...


كـان منسـدح ع سـريره و هـو يتذكر الموقف اللـي صــار بيـنه و بـين ' مهـــره ' و فجـأه تذكر الكرت اللي يخصهـا فز من مكانه و خذاه و رد مرا ثانيه مكانهه ..

جاف رقمهـا تردد بالاول اذا يكلمهـا او لا...تم تم تم يفكرر لـي مـا قـاال : يــوه بلانـي انا بعد استويت جيي < و دخل الكرت داخل الدرج و سكره .. و نـااام >




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^




عـنـد حـــاســم ' زوج عزيزه '

سـاير ياي بالغرفه و مب عارف شو يسويي..!
البنت اللي مـعاه ' تنرفزت من وضعه ' : حاسم وبعدين وياك يعني تنجلع هاذي بستين داهـيه!! .
حـاسم ' عصصب ' : *نـسااااايــم* خلااص عااد خليني اعرف شو اسوي بهالمصيبهه!!!! .
نـسايم ' تتأفف ' : اففففف حسستني خايف عليها ومدري وشو اخرتها انت ماخذها غصب .
حـاسم ' شوي و بيفرغ اعصابه فيهـا ' : نسمووووو خلاااااااص ، البننننت حرمتتتتيييي على ذمتي لو صار لها اي شي انا بتحمل المسؤليههه و لو اهلها درو باللي اسويه فيهاا يمكن بروح فيها .
نـسايم : والله محد قالك تخليها ع ذمتك لحد احين .
حاسم : والله سويت كل هذا عسب ابوويه شو تبيني اسوي يعني!! .
نـسايم : كل شي يقوله ابوك تسويه و بعدين من هاذي اللي مزوجينك اياها ؟!! .
حـاسم : ممماادري تستوي بنت ربيع ابوي ، من عيللة الـ** .
نـساااايم ' انـــصدمت ' : شوووو!! ، شو اسمها الكامل!!!؟ .
حـاسم 'استغرب' : عـزيزه ابـراهـيم سـلطان الـ** .
نـسايم بصـدممه : شووووووووو!!!!!!!! .
حـاسم ' زادت علامات الاستغراب عليه ' : ليش تعرفينها انتي؟! .
نـسايم 'بتوتر' : هـاذيي تستوي بنت عم مـايد ''ولد خالتي'' .
حـاسم 'بـصدممممه' : يعنيي ولد عمهـا مايـد هـو نفـــسه ولــد خـالتج!!؟ .
نـسايم ' بـخوف ' : هـيييه .
حـاسم : لا بالله رحنا فيهـا لو عرفت عزيزه انج تقربين لمايد و اهلها .
نـسايم ' حست بخوف و مب عارفهه شو تسووي ' ...




نـسايم ^ شخصيه يديده من شخصيات روايتي و راح تتعرفون عليهـا اكثر بالبارتات اليايه ان شاء الله ^




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



مـر اللــيل و جـا اليــوم الثـاني و اللـي هـو يـوم ' الاثـنين '



بــقصــر بـــو خـليفه ..



يـاسمين توهـا متجهزه للمدرسه و نازلـه تفطر ...


ياسمين : قونـايدن امايه .
ام خليفه : وش قونايدن انتي بعد!! .
ياسمين 'تضحك' : ماما هاي يعني صباح الخير بس بالتركي .
ام خليفه : الله يغربل ابليسجج ، المهـم سمعي حبيبتي اليوم الدريول تعبان فـ انا كلمت عمتج نــوره ' ام مـايد ' تطرش سايقهـم عسب يوديج المدرسه .
ياسمين : اوككيه ماماه ، انزين يلا انا بسير تبين شي ؟! .
ام خليفه : لا حبيبتي سلامتج انتبهي ع نفسج اوكيه .
ياسمين : ان شاء الله امايه ' و سارت ' ... ^ و ماتدري شاللي ينطرهـا برا ^



و يـوم طلعت بـرا لـمحت بــنتلي لونـهـا كحــلي و ماهـتمت وايـد للمـوتر و ركـبت ورا بـما ان السايق راح يوصلهـا ....


و يـوم ركـبت سلمت : السلام عليـكم.. .
السـايق او بالاحرى اللي يالس مكان السايق : .................... .
يـاسمين ' استغربت انه مارد ' : حشىى ترا السلام لله !! .
بـعد تم ســاكت .......!
يـاسمين ' عصبببت ' : وجعع يعلك دووم ماتررد .. < ولفت تناظر الدريشهه > .
و حرك السايق الموتـر و يوم شوي بعد عن قـصر ' بو خليفه ' وقف ع يمب و تم ساكت ...!!!!!
و هـني بدت ياسمين ' تتنرفز زياااده ' : انتتتت هـيييي بلاااككك من الصبحح ليش وثفت هـني .
و السـايق لحين نفس الـوضع ' ســــاكــــت ' .....!
يـاسمين ' خلاصص صبرهـا نففففذ ' : راجووو لاتخليينييي اسييييير و اخبر عميمه نوووره عنكك بلاك وقفففت الموتر..!! .
فجـأه لــف عليهـا و نزل الكـاب عن راسـه و بيـن شعـره الاسـود الكثيف و ناظرهـا بأبتسامه جانبــيييه....!

يـاسمين ' فتحت عيونهـا و بــصدمممممممههه ' : انتتت يــالخقاااااااق...!! < قصدهـا محـمد ولد عمهـا , ذكرتو اللي صار بينهـم يوم اليمعه؟! >
مـحمد : اييي انا يالقرررده .
ياسمين : نعم نعم نعم عيدد شو قلت يالخقاق .
مـحمد : ما اعيد كلامي يالقرده ، و لو سمحتي تفضلي و يلسي يدام هني .
يـاسمين ' حسبت شي ثاني ' : هه ف احلامك ابن عمميي .
مـحمد ' تنح عليهـا يوم قالت ابن عممي ، بس مابين اخفى ابتسامته ' : اقووول لا يسير تفكيرج بعيد و تحسبين اني مييت عليج انتي و ويهـج ، تعاللي يلسي لاني مو دريول عندج عسب تيلسين ورا ..! .
يـاسمين ' بنظرره استفزاز ' : ليـه تخاف ع برستيجكك.!؟؟ .
مـحمد ' يمثل انه بـارد بس هو من داخلهه يغللي ' : اخلصي و تعالي يدام ولا وربي مش موصلج .
يـاسمين : لا توصلني و انا اقول حق عميمه انك ماوصلتني .
مـحمد : هه هاي اذا وصلتي البيت بخير ، بسير بقطج بمكان روحج و محد راح يدري عنج ، و بقولهم اني وصلتج وعقب ماعرف وين سارت...! .
يـاسمين ' صددق حيـوان ' : اففففففففففف < و نزلت و سكرت الباب بالقوو و فتحت الباب اللي بالعبري و ركبت و هم سكرته بقو >
محـمد : بل بل بل شهالدفاشهه ...!!!! .
يـاسمين : دفشهه حرمتكك مب انا .
مـحمد : عدال عاد من زين الريال اللي بتاخذينه .
يـاسمين : والله عالاقل بيكون رومانسي و حنون مووو خقااق مثل ويهك .
مـحمد : صدق الله يعين اللي بياخذجج ، بيندم احسهه .
يـاسمين : جووف نفسك بالاول ماعرف من اللي داعيه عليها امهـا تاخذك بس ، حرك حرك بس تأخرت عالمدرسه .
مـحمد ' تنهـد بنرفزه ' : استغفرالله انا مادري شو اللي سويته عسب ربي يخليني ابتلش ويا ذي .
يـاسمين : اقوول لايكثرر بس و حركك .
مـحمد حرك الموتـر و شغـل الاغانـي و كانــت اغـنيه ~ قــلوب الشـباب ~ و هـم يسمعونهـا بـدون مايـحسون ع بعض بدو يغنون و كأن كل واحد يوجــه كـلامه للـثاني ...


تـعمل عـمايل جـيتكـ .. تعـذب قـلوب الشباب
مـالوم عينٍ صابتكـ .. ولا انا ماحسب حســاب

مـن يقدر يشح النظر .. و انت بحـلاتكـ يا ملاذ
بتحـط صبـعك ف الـبحر .. و يـصير حـالي من حـلاك..❤



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^




عــند مــايد < كٓان سـاير للـدوام >

و كـان كـاشخ و لابس بنطلون جينز اسـود و تيشرت احـمر و جاكيت سبورتت لونـه اسـود و خـلا شعره الكثيف النـاعم ع راحته يتطاير مع كل نسمات الهـوا و لبس نظارته الشمسيه و ساعتهه الفضيهه و خذ سويج الموتر و سار للدوام ....



و يـوم كـان سـاير للـدوام ف الـطريج وقـف و جـاف وحـده واقفه يمب المــوتر و شكلهـا محتاسه مب عارفه شتسوي و السايق شكله مخترب عليه الموتر و يحاول يعرف شالسبب ، و من طيبه مـــايـــد نـزل يجوف شسالفه..؟ .

كـانت البنيه معطته ظهـرهـا ...
مـايد ' بصوته الرجولي ' : خـير اختي ف شي..؟! .
لــفت الـبنت ' و االاثنين انصدموو ' ...!!!!!! ..



^^^^^^^^^



بـالوقت اللــي كــان فيه مـايد يتجهـز عسب يسير الدوام .. كـانت مــهـــره تتجهـز للجـامعه ....

كـانت لابـسه لـقنز آبييض و تيشرت اســود كت عليه بـلوفر ابييض .. و كعادتهـا ببساطتهـا و رقتهـا المعروفهه لبست عباتهـا و شيلتهـا و خذت شنطتهـا و كتبها و نزلت .. و دام ان زايـد سبقهـا للجامعه < و هـاذي طبعا مو من عوايده > سارت ويا السايق ...


و بنص الطريج و هـم سايرين للجـامعه وقف عليهـم المـوتر و اخترب ...! ..

و يوم نزلـت ' سمعت احـد يكلمهـا و لفت عـليه و انـصدمت لمـا عرفت انه نفسه اخـو دانـه اللي جافته هـذاك اليوم '
نفس الشي مـــايــد ' انصدم لما عرف انهـا هـذيك اللي كانت ببيتهـم هـذا اليوم '

و بنفس الوقت ....
مـايد : انتتي!..
مـهـره : انتت!..
مـايد : شوتسويين هـني ؟! .
مـهـره ' منحرجه مب عارفه شوتقول ' : هـا ...! لا بس الموتر اخترب علينا و شكله السايق مب عارف شسالفته!! .
مـايد ' ابتسم ' : انزين اذا ماعندج مانع انا راح اوصلج للمكان اللي تبينه و السايق راح اخليه يروح ويا سايقنا و ياخذون الموتر يجوفون شو سالفتهر.
مـهـره : لا لا ماله داعي والله .
مـايد : ولو مايستوي جي تيلسين ف الشارع !! .
مـهـره سـاكتهه!!!.. .
مـايد : هـا شو قلـتي ..؟! .
مـهـره ' بتردد ' و باليالله صوتهـا ينسمع : خخـ..لاص اوكـيه .
مـايد ' ابتسم ' : يلا سيري الموتر و ركبي يداام و انا بييج عقب شوي .
مـهـره ' مب عاررفهه شتسووي حست بخجل و توتر مش طبيعي ، و سارت و ترددت تركب يدام ' ...
مـايد ' من وراهـا ' : بـلاج ماركبتي .
مـهـره ' بخرعهه ' : بسمالله من وين طلعت انته .
مـايد ' ضحك ع براءتهـا و خوفهـا ' : هههههههههههههههههه .
مـهـره ' تخرفت ع ضحتكهه و سرحت '
مـايد ' جافهـا سرحانه ف ويهه ' : اللووو مضيعه شي ف ويهـي؟!! .
مـهـره ' حست ع نفسهـا ' *بلاني اناا* : هـاا لا .
مـايد : عـيل بـلاج ماتركبين!؟ .
مـهـره ' متوتره حدهـا ' : لا بركب احين < و لفت تركب و من غير ماتحس تزحلقت ريولهـا ووو ... >
طاحــت و الحمدلله ان مايـد كـان وراهـا و مسكهـاا و هـي طاحـت بحضـنه و غمضت عيـونهـاا ..... و لمـا فتحتهـاا < جافته نزل نظارته > و سرحت بعيونــهه العـسليه الجـميلهه و جـا فبـالهـا اغنيـه ^ امــوت بنظــرة عـيونكـ ^


* امـوت بنـظرة عـيونكـ ..❤
* و احـيا بلمـسة ايـدينكـ .. ❤
* يـضيع العمـر من دونـكـ ..❤
* انـا مـحتاج لـك وينكــ ..❤

و مـايد نفـس الشـي يات بباله هـالاغنيـه و الاثنين سـرحو بعــيون بعــض و فجــــأه..............!!! ..




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بــالجــامعــــــه



بـالساحــه الخـلفيه ...


كـانو يالسين بكـراسي اللـي تحــت الشجر و يسـولفون ...


دانـه : انت احينه من صدقكك خليت مهـرره وييت .
زايـد : واي هـالمهـره اللي مب مخليتنا نرتاح ، حبي قلت لج انهـاا بتيي ويا السواق و بعدين بتعرف ان عندي محاضرات بدري .
دانـه ' ضحكت ' : ههههههه انت عبالك اختكك مابتعرف انت ليش ياي بسرعه يعني .
زايـد ' تخرفن ع ضحكتهـا ' : اويلـي عالضحكهه انا بس .
دانـه ' هـني نزلت راسها بخجـل و شبكت اياديهـا ببعض '

* يــاويلي من هـالشهـقه اللـي قـطعت انفـااسي * ~❤


و بـالصدفه سميه كـانت مـاره و من غير قصد سمعت اللي دار بين دانــه ويا زايـد ' و استغربت ' من اللي سمعتهه و ابتسمت من داخلهـا ع حبهـم الصافـي و صدقهـم بس ماهـتمت للموضوع كثيـر و سارت محاضرتهـا ...




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بـالمستشفــى


طـبعا من بـعد اللـي صــار امس .... يوم عزيزه قـالت ...

عـــزيزه ' بحزن و آلم و خوف ' : آنا كـ..كـ..كـنت...آحبـ..كـ..كـ...انـت عـ..زو...وز .

انصدم عزوز بأعتراف عزيزه لحــبه له و وعدهـا ان مهـما كان الثمن راح يسوي المستحيل بس عشـان يخـليهـا تعيش حياتهـا بسـعاده و راح يوقف مـعهـا و يخلصهـا من العذاب اللـي هـي فـيه .. و عـزيزه ارتـاحت لانهـا قالت اللي بقلبهـا و لان عـزوز طلع يبادلهـا نفس الشـعور و هـو اللي راح يساعدهـا انها تطلع من عـذاب حـاسم ...


بـغرفة عـزيزه ...'

فـتحت عيونهـا و هـي تتأمل السقف حست بدخـول آحد رفعت راسهـا و لفت صـوب البـاب و جـافت شـخص واقـف و و يدامـه بـوكيه ورد و شوكليت كبيره < يعني ويه هـالشخص ما يبين > ..

عزيزه 'ناظرته بأستغراب' : ............! .
..........' شل بوكيه الورد عن ويهه ' : صــباااح الجووري .
عـزيزه ' ابتسمت يوم جافت عزوز و استحت ' : صـباح الورد .
عزوز ' حط بوكيه الورد يمبهـا ' : هـا عيبج البوكيهه؟! .
عـزيزه ' تناظر الورد ' : اييي واييد ، تصدق اني احب ورد الجـورري وايد .
عزوز ' ابتسم ' : صدقق ، حتى انا احبهه ، ماشاءالله طلع ف شي مشترك بيننا .
عـزيزه ' ابتسمت و نزلت راسها '
عزوز ' قام و يلس يجهـز الطاوله '
عـزيزه ' استغربت ' : شو تسوي..؟! .
عزوز : يالس اجهـز الطاوله بعد شوي بيبون فطورج .
عـزيزه : مالي خلق اكل والله .
عزوز : نعم نعم عيدي شو قلتي ، م عكيفج بتاكلين غصبا عنج .
عـزيزه : بـس.... < قاطعهـا عزوز > .
عزوز : لا بس ولاشي بتاكلين يعني بتاكلين ، و هـااي امرر من دكتورج عزوز .
عـزيزه 'ضحكت ع هـباله' : ههههههه سمعا و طاعا دكتوور عزوز .
عزوز و عـزيزه : هههههههههههههههههههههههههههه .




و وصـل فـطور عزيزه و بدت تاكل طبعا بأشراف عزوز < فديتهـممم > ..





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـموتــر * محـمد اللي مـعاه يـاسمين *



يـاسمين ' بخوووف ' : انتت هـييي خف السرعهه بلاك بتذبحنا .
مـحمد ' ابتسم ع خوفهـا ' : ليش خايفه عللي .
يـاسمين ' بلاه ذا مصدق نفسهه ' : اقوول لاتصدق نفسك وايد انا خايفه ع روحـيي ورااي مستقبل ورااي زوااج .
مـحمد ' ضحك من قلب ' : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه بالله عليج شو قلتي مستقبل هـا هههههههه سؤال من بياخذج انـتتي .
بـهالوقت وصـلو للمـدرسه * و محمد وقف موتره ع يمب *
يـاسمين ' عصببببت ' : ضحكككت من غير ظروس قول امييين يالمتخللللف .
مـحمد ' عصب من كلمة متخلف ' : نعم نعم نعممم من المتخلف ياقررده .
يـاسمين ' زل لسانهـا ' : متخلللف و كريييه و زبـاللللههه .
مـحمد ' صدق عـــصب و مسـكـ يدهـاا '
يـاسمين انصدمت من حركـته وووو............... !!








^^^^


خـلص الــباررررت

* اول شي السموووحـــــه وايد لان البارت واييد تأخر *

و توقـعاتكــــم ..؟!

- حـاسم بيلقى عزيزه ولا لا ...؟!
-عزوز بيقدر يساعد عزيزه ولا لا ...؟!
- شـاللي بيصير بين مـايد و مهـره عقب مايستوعبون اللي صـار بينهـم..؟!
- شـاللي راح يـصير بين دانـه و زايـد ، و هـل سميه راح تنسى اللي جافته ولا...؟!
- و شاللـي راح يصــير بيـن يــاسمين و مـحمد ...؟!



و تقـبلو فـائق احترامـي..❤❤


مـــــخـرج

لا تيأس إذا تعثرت أقدامك
وسقطت في حفرة واسعه فسوف تخرج منها
و أنت أكثر تماسكا وقوة
إن الله مع الصابرين ..❤


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 07-01-2016, 12:03 AM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية الوحيد بقلبها/بقلمي


سـلااااام حبايب قلبييي .. اخبارككم؟؟ ، اعذرووني ادري تأخرت واييد ف تنزيل البارتات السموحه انا احين ف فترة اختبارات و اتمنى انكم تعذرونني و شكككررراا


تحياتي .. يــونــيــكـ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 10-02-2016, 03:17 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية الوحيد بقلبها/بقلمي


بـــارت 5



مــدخــل ...

سأكتبُ ما في قلبي سطوراً
لو كتبت بالدموع لامتلأت بحوراً







بـموتــر * محـمد اللي مـعاه يـاسمين *



يـاسمين ' بخوووف ' : انتت هـييي خف السرعهه بلاك بتذبحنا .
مـحمد ' ابتسم ع خوفهـا ' : ليش خايفه عللي .
يـاسمين ' بلاه ذا مصدق نفسهه ' : اقوول لاتصدق نفسك وايد انا خايفه ع روحـيي ورااي مستقبل ورااي زوااج .
مـحمد ' ضحك من قلب ' : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه بالله عليج شو قلتي مستقبل هـا هههههههه سؤال من بياخذج انـتتي .
بـهالوقت وصـلو للمـدرسه * و محمد وقف موتره ع يمب *
يـاسمين ' عصببببت ' : ضحكككت من غير ظروس قول امييين يالمتخللللف .
مـحمد ' عصب من كلمة متخلف ' : نعم نعم نعممم من المتخلف ياقررده .
يـاسمين ' زل لسانهـا ' : متخلللف و كريييه و زبـاللللههه و مب رياااال بعد .
مـحمد ' صدق عـــصب و مسـكـ يدهـاا '
يـاسمين انصدمت من حركـته وووو............... !!


يـاسمين : وجججععع وخرر عنني شو تسويي انتته....! .
مـحمد ' لحين ميوّد عمره ' : قد كلامج اللي قلتيه قبل شوي .
يـاسمين ' كانت خايفه بس تتصنع الشجاعه ' : ايي قده اجوف شو بتسوي .
مـحمد 'ضغط ع يدهـا اكثرر' : يعني تتحديني ..!! .
يـاسمين 'طالعته بنظرة تحدي و هـي تتألم من مسكة يده' : اي اتحداك و اكسر ويهـك بعد .
مـحمد ' معصصب حدهه و ترك يدهـا بقو و صرررخ بويهـاا ' : طلععيييييي برااااااااا الموووتررررررر .
يـاسمين ' حست ان قلبها طاح بوسط بطنهـا من صراخه ' : انزيييين يلاا باي < و خذت شنطتهـاا و النحشششهه للمدرسه .

مـحمد ' تنهـد بقوه و هـو يحاول يهـدي اعصابه ' : هـيين ياسمينوه ان ماخليتج تدفعين ثمن كلامج ماكون محمد بن عبدالله هـين بس .... < و حرك موتره متجه للشركه و هـو بباله خطط و افكار يالسه تنرسم ...




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


عــند مـــايد و مــهـره ..... < يا لبهه قلوبهـم >


مـايد : عـيل بـلاج ماتركبين!؟ .
مـهـره ' متوتره حدهـا ' : لا بركب احين < و لفت تركب و من غير ماتحس تزحلقت ريولهـا ووو ... >
طاحــت و الحمدلله ان مايـد كـان وراهـا و مسكهـاا و هـي طاحـت بحضـنه و غمضت عيـونهـاا ..... و لمـا فتحتهـاا < جافته نزل نظارته > و سرحت بعيونــهه العـسليه الجـميلهه و جـا فبـالهـا اغنيـه ^ امــوت بنظــرة عـيونكـ ^


* امـوت بنـظرة عـيونكـ ..❤
* و احـيا بلمـسة ايـدينكـ .. ❤
* يـضيع العمـر من دونـكـ ..❤
* انـا مـحتاج لـك وينكــ ..❤

و مـايد نفـس الشـي يات بباله هـالاغنيـه و الاثنين سـرحو بعــيون بعــض و فجــــأه..............!!! ..


حسـو ببعض و وقفهـا مايـد و انرسمت ع ويهه ابتسامه جذابببــه ...

مـايد : حاسبـي مرا ثانيه لان مو كل مرا بتطيحين بيي انا و بيودج .
مـهـره ' بنص عين ' : شو قصدكك..! .
مـايد ' ياته الضحكه بس يـوّد عمره ' : لا ماشـي يلا ركبي خل اوصلج الجامعه .
مـهـره لفـت عنه و ركبت و هـي منحرججهه لان هـاذي ثاني مرا تطيح عليه....!!
ركـب مـايد و حرك الـمــوتر و كل شـوي يناظرهـا من طرف عينه و يتذكر اللي صار و من غير لا يحس تنرسم ابتسامه ع شفاته ...

مـايد : انزين بقولج كلمتي اخوج او احد من اهلج عاللي صار ؟ .
مـهـره : حاولت كذا مرا اتصل ف اخوي بس مدرري عنه مايررد .
مـايد : خلاص عادي اهم شي انا جيت .
مهـره ' وااي شهالثقه ' : ااي مشكور ماتقصر .
مـايد ' ابتسم ابتسامه تسححر ' : ولو ما بيناا .


و عـلى هـالاجواء شــغل اغنية .....

و انـت قـــربي انا الغيـهم جمــيع....!
اصـلن انـسى الناس كـلهم من حلاكـ....!
نــظرة عيونكـ انا منـها اضيع.....!
بــسمة شفاتكـ توديني الهلاكـ....!


و مـع كل كلمـــة يـدق قلب مـــهـره و دق اكثر و اكثر يوم بدا مــايد يغني مع الاغنيه بصوتـــه الجميل....!





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


عــند عـزوز و عـزيزه …


بــعد ماخلصو فطــورهم

عزوز ' يلس مقابلهـا ' : اا..عزيزه .
عزيزه ' ناظرته و حست ان اللي بيرمس فيه عزوز احين مهـم ' : لبيـــه *حست ع نفسهـا * اققصدد آمر .
عزوز ' ابتسم ع كلمتهـا ' : لبيتي بمكه ، احين نرد للواقع شوي ، ترا حاسم لحين يالس يدور عليج .
عزيزه ' تضايقت من طاريه ' : انززين و انا شو يخصني فييه!! .
عزوز ' بدت ملامحه تتحول للحده اكثر ' : جوفي عزيزه انا مابا اضغط عليج واييد بس تراج لحين ع ذمته و لو عرف انج هـني يقدر ياخذج و محد يقدر يمنعه لانج حرمته .
عزيزه : شووو بس انا ما اباه مو غغغصب يعني .
عزوز : عززيزه اهـدي لا تخافين انا مخلي ناس يراقبون كل تحركاته و موصيهم ان لو شو يصير مايلاقيج ، و انتي ف حاله وحده ترومين تتخلصين منه و من سوالفهه .
عزيزه ' ناظرتته بعيون خوف و داممعهه ' : كككييف و اللي يعافيك خلاص انا تعبت ما ابااه .
عزوز ' ناظرها بتردد ' انج تتطلقين منه .
عزيزه ' بلعت ريجها ' : و اذا مارضى يطلقنني .
عزوز : غصصبا عليه بيطلقج مش برضاه و بعدين احنا نقدر نثبت انه كان يضربج و هالدليل الاثار اللي بجسمج و بما اني محامي انا راح اشرف ع هالشي و اطلقج منه شو رايج موافقه ولا ..؟ .
عزيزه ' ارتاحت شوي ' : ااي ممواف..قققهه… .
عزوز ' ابتــسم لهـاا ' : سمعي انتي راح تيلسين هـني لي يوم الجمعه ، و انا راح ايي و اخذج و نسير المزرعه لان احتمال كل العايله بيسيرون هـناك و راح نفاتحهم بالموضوع .
عزيزه ' بخوف ' : بس يمممكن ابويه مايرضى اني اتطلق منه .
عزوز ' تجرأه و مسك يدهـا يطمنهـا ' : لا تحاتين يالغاليه عمي و انا اعررفه مستحيل يرضى بالشي اللي سواه فيج هالكـ*** .
عزيزه ' حست بدفى يده و لاول مرا تحس انهـا بآمان معاه ' ' اكتفت بأبتسامه ' ...






^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^




بـــالجـــــامعه ...



عنــد سمــيه ..

بعد ماخلصت محاضرتهـا سارت و يلست بالساحه الخلفيه اللي تطل ع حديقهه كبيرره و فتحت فونهـا تجوف اخر التغريدات اللي وصلتهـا و التعليقات ....


جــافت رد ع خاطرتهـاا ...


حنيني لفقدان توأم روحـي .. جدا صعب ..!
هـل لي بأن ارى ولو بـدقيقه توأم روحـي ..!؟ هـل لي بذلكـ..؟!

' بــوح الاشتياق ' ..!



خـــليفه ^ رد ع خاطرتهـا ^ .. خواطرج من اروع الخواطر اللي اقراهـا و ف كل مرا تبدعين اكثر و اكثر لكن الكل يسأل و يقول شو سر هـالخواطر هـل هـي مجرد ببووح او كلمات تكتبينهـا وراهـا آلاف من المشاعر و الاحاسيس ..؟!


جذبهـا رده و اتقان سؤاله لهـذه الخاطره .. و ردت عليه بخاطره يديده و منشنته عليه ....


من الصعب جدا ان تفقد احد غالي من غير ان تظهـر للاخرين بأنك حزين جدا .. لكن يمكنك ان تبوح بصوته و بصوت قلبك المكسور ع فراقه الأليم .. فلا شيء يستحق العيش من بعده و من بعد فراق الاحباب ... ^ تقبل فائق احترامي اختك سميه ^


و سكرت فونهـاا و هـي تحس بضييققهه و ودهـاا تطلع خلاص ودهـاا ترووووح لمكااان محد فييه ودهـا بـــس تلاقــي ^ نــــــــور ^ و تلمهـا ى تقـوول لهـاااا ^ اشششتقـــت لـــــج ^ ... خذت كتبها و اغراضهـا و سارت لموترهـا و ردت لقــصرهـم و هـي حاسه بالضيقهه ....







^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^





بـــالمـدرسه .. عنــد يـــاسمين


كـانت بالحصه و طـــول الوقــت سـرحـانهه و تفكـر باللـي سواه مـحمد و كـيف يوم صارخ عليهـااا و ربيعتهـا اللي يمبهـا ترمسهـا و هـي ولا تدري شو السالفه و حالتهـا حاله ....

ربيعتهـا ' ملاك ' : يياااسسسسسمممميييييين .
ياسمين ' فجأه من غير ماتحس ' : حممود بلاك تصارررخ ^ و حست بنفسهـا ^
فجأه كل الصف سكت وووو ..: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه .
المعلمه : انتوو يا بنااات وأفو .. * وقفو * .
مـلاك : اببله انا ماايخصصني .
ياسمين ' لحين مفهـيه ' : ابله انا شوقلت ..! .
البنات : هههههههههههههههههههه .
المعلمه : اخرسووو ، انتو التنين اطلعوو براا .
مـلاك : ابله شو نطلع براا الدرس بيفوتنا.
المعلمه : ع اسا انك بتهتمي بالدرس اصلا .
ياسمين ' متفشله مب عارفه شتسوي ' : انزين ابله تكفييين سامحينا .
المعلمه : اطلعووووووووووووو براااااااا .
مـلاك سحبت ياسمين و طلعو برا ...


بــرا ...


ياسمين ' معصبه ' : الله ياااخذذذججج زين احينه طردتنا ذي بعد .
مـلاك : اقوول جب ماطردنا الا فهاوتك قال شو قال حموود لا تصارخ .
ياسمين ' فهـت يوم سمعت اسم حمود ' ..
مـلاك : و جان تفهـي اقيين ، و بعدين بقولج منو ذا حمود بعد شو تحبين من ورانا ..! .
ياسمين : هـا اي حب انتي الثانيه .
مـلاك : علينا انزين اقولج امشي امشي نسير الكافتريا نشوف لنا شي ناكله حدي يوعاننه .
ياسمين : حلفي بس روحهـا الابله طاردتنا و انتي ماتفكرين الا ببطنج .
مـلاك : والله عاد من زين الحصهه باليالله ذي تقوم من كرسيهـا عسب تشرح لج كلمه ولا كلمتين و اخر شي محد فاهـم شي ، امشي اقوول مابقى شي عالبريك الا دقيقه امشي بس .
ياسمين : اللهم طوولك يارووووووح .


و سارو للكافتريا .....








^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^





بمـــوتر مــــايــد .. وصلوا للجــامعه

طبعا مايد كان يبي يقدم الموتر اكثر لكن مـهـره وقفته ..


مهـره : ووويت وقف هـني .
مـايد : ليش خليني اوصلج عند الباب احسن .
مهـره : لا لا خلاص عادي مشكور ماقصرت .
مـايد : لا شدعوه ولو اي خدمه ثانيه..؟! .
مهـره : لا تسلم .
مـايد ' ابتسم ' ..
مـهـره نزلت بسررعهه و دخلت داخــل لانهـا جافت 'دانــــه و زايـــد' ويا بعض و خافت ان مايـد يجوفهـم عسب جي قالت لمايد لا توقف يدام الباب ...


بـالنسبه لـمايد .. يوم وصل للشركه تذكر انه نسى يعطيها كرت الجامعهه .. و خذ رقمهـا و طرش لهـا رساله بالواتس ' هـلا مهـره ' و فكر انه يمقلبهـا و يخرعهـا شوي .... < و نزل للشركه > .. و سار لمكتبه يخلص شغلهه ....




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بــالجامعــه..'


مـهـره نطت عنــد دانــه و زايــد : انتووووو هـييييييي .
دانـه و زايـد : بسم الله الرحمٰن الرحيم .
مـهـره : شو جايفين يني ^ جني ^ .
دانـه : من وين طلعتي انتتتي ..؟!!! .
زايـد : شو ماتخلين الواحد يرتاح ششووي؟؟ .
مـهـره ' نطت بينهـم و يلست ' : اققول حمممدو رببككم ان اخوهـا ماجافكم ' و حست انها ماكانت المفروض تقول لهـم ' .
دانـه ' انصددمت ' : من اخووي !! حق شو ياي جامعتنا!!؟ .
زايـد : و بعدين تعالي انتو شو عرفج ان اخوهـاا يا هـني !!؟ .
مهـره ' مافي مفر لازم تقولهم السالفه ' : انزين اتريوو خل اقولكم السالفه * و قالت لهم كل السالفه من البدايه لي النهـايه * .
زايـد : صج والله و ماعرفتي تتصلين فيني يعننني!!؟ .
مهـره : احححلللف انت و ويهـك بالله عليك جوف كم مكاالمهه مارديت عليهـا ..
زايـد ' طلع فونه و جاف حوال العشر مكالمات مارد عليهـا ' : وييه سووري كنت حاط فوني سايلنت .
مهـره : مالت بس المهم انا بسير وراي محاضرات ' و لفت ع دانه ' و انتي هيي يلا قومي معاي كافي يلسه ويا هالدب .
زايـد ' اونه سوا نفسه معصب ' : نعم منو الدب ؟! . < و قبل ما يقوم مهـره سحبت دانه و طاررت عالمحاضره .




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بــكـــندا



كـان عندهـم بــريك...



خـليفه ' عطول جاف المنشن و فتح التوتر ماله ' و يوم قرا المسج قال : انا هـاااذي الا اعرف قصتهـاا .
فيصل : خلللوف انت ليكون حبيتهـا .
خـليفه ' تنهـد ' : مدري مدري الصراححه انا منعجب فيهـا .
فيصل : بس خلوف انت كيف منعجب فيهـا و انت لا عمرك جفتهـا ولا كلمتهـا .
خـليفه ' ناظر فيصل و عقب نزل عينه ' : اسف فصوول مقدر اشرحلك اللي ف قلبي .
فيصل ' تنهـد ' : لي متى يعني بتيلس جي لي متى بتكتم اللي ف قلبك قول لي متىىى!!!!! .
خـليفه : فيصل انت اكثر واحد تعرف اني ماحب اتكلم واييد ف افضل اني اسكت احسن .
فيصل ' يعرف ان خليفه عنييد و مستحيل يفضفض لاي احد ' : براحتك اخويه .
خـليفه ' غير الموضوع ' : انززين ترا سفرتنا يوم الخميس الصبح لا تنسى .
فيصل ' ابتسم ' : يازينكك و انت تذكرني بأحلى الاشياء .
خـليفه ' ضحك ' : هييه قلت افرحك شوي .
فيصل : اخاف امدحك و تطير علينا بعدين .
خـليفه : اقول طير مناك لا هههههههههههههههه .
فيصل : ههههههههههههههههه .



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بالجامعـــه ..'


الدكتور : يا مهـره انا قلت لج مافي دخول للقاعه بدون البطاقه .
مهـره ' بخيبة امل ' : بس دكتور والله الكرت كان معاي بالشنطه بس والله مدرري وين سارتت .
دانه ' بهـبل ' : كيف يعني طلع لها ريول و سارت ؟! .
اللي ف الكلاس : هههههههههههههههههههههههههههه .
الدكتور : هـددووووووووووء < و لف ع دانـه > و انتي يا دانه يلا ادخلي داخل .
دانه ' مسكت ضحكتهـا ' حااضر استاذ < و دخلت ..
الدكتور : و انتي يا مهـره اسمحيلي ماراح اقدر ادخلج من غير البطاقه .
مهـره : ياربيييه شو اسوي احين < و سارت للحديقه و هـي زعلانه لانهـا ماراح تقدر تدخل المحاضره ..



^^

بـالحديقة اللي بالجامعهه ...

سارت و يلست و طلعت فونهـاا و جافت رساله من شخص مجهـول ...

كان كاتب ' هـلا مهـره ' .. استغربت و ردت ' من معــااي ' .. و دخلت ع صورة العرض و جافت شخص واقف و يدامه خيل بس مو مبين ويهه و استانست عالخيل فقامت و احفظت الصوره ... و ماهـتمت كثير للي كلمهـا و قامت تلعب بفونهـا و تنطر دانه لي ماتطلع و تخلص المحاضرره .....


و اول ماخلـصت دانـه محاضرتهـا طلعت مسرعه تدور ع مهـــره ... و لقتهـا يالســه بأحـد كراسـي الحديقه..'

دانـه : وااااي مهـرووه سمععيي .
مهره ' استغربت ' : بلاااج تنفسي شوي شوي لا تطيحين علينا .
دانـه : اختارو طلاب من كل طلاب الجامعه و قسموهم ف مجموعات و قالو بياخذونهم دورة ف كندا ع حسب موافقة اولياء امورهـم .
مهـره ' تحمممست ' : حلللفيييي وااااي وناااااسهه .
دانـه : اييي و المجموعاات بيقسمونهـا و عقب كل واحد يقدر يجوف وين اسمه و بأي مجموعه .
مهـره : وااي عاد ان شاء الله نكون ويا بعض .
دانـه : اميين الله يسمع منج .
مهـره : انزين امشي نسير الكافتيريا ابغى شيي اشربه .
دانـه : يلاا .

و سارو للكـفاتيريا ...




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

بـــالشركـــــــــــه .....


كانــو فـ اجتمــاع لكــن ف اثنين من الموجودين عقلهم ماكان بالاجتماع عقلهم بشي ثانني ....


نــسيـر لمـــايـــد ' كان عقله بـ مـهـره و يفكر و يرمس نفسه ^ خاطري اعرف ليش كل ماشوف هالبنت بالذات يجيني شعور غريب بخاطري اعرف شو هالشعور اللي يالس يلعب بقلبي تجاه هالبنيه ، ليه كل ماشفتهـا احس ان قلبي قريب منهـاا ياربي شو هالشعوووور ؟؟؟؟؟!!!! '



مــحمــــد ' كان عقله بـ ياسمــين و يفكر بخطه كيف يخليهـاا تتراجع عن الكلام اللي قالته ^ هالبنت انا مب مخليها وربي لاكسر عنادهـاا و غرورهـا اللي ماتستحي عيل انا تقولي مب ريّـال .. معليه ياسمينوه اعلممج من محـمد بن عبدالله '


بـو مـايد : هـا شو قلتو يا عـيال من فيكم بيتطوع عسب يسير ويا الجماعه لكـندا و يخلص دورة طلاب الجـامعه اللي بياخذونهـم لكنـدا .
مـايد و مـحمد ' بفهـاوه ' : هـــااا .
بـو خليفه : بلاكم يا عيال منو فيكم بيتطوع و بيسير لكندا عسب طلاب الجامعه اللي بيودونهم للدورة هـناك .
مـايد ' ليكون جامعة مهـره ' : اي جامعه يا عمي اللي بودونهم ..؟! .
بـو عزوز : جـــامعة *** .
مـايد ' اييي هـاذي هـي الجامعه ' : خلاص انا بسير .
بـو مـايد : عيـل خلاص بخلي السكرتيره ترتب لك امور السفر .
بو خليفه : على خير ان شاء الله .
مـحمد ' الحمدلله انه بيسير بدالي ولا جان توهـقت ' و هـمس لمـايد : زيين سويت مالي خلق اسير ابا اتم ف البلاد .
مـايد * بنفس الهمس * : شو ورا يلستك هـني اول مرا محمد يقول انا مابا اسافر .
مـحمد *ابتسم ابتسامه جانبيه* : قريب ان شاء الله بتعرف .
مـايد : يلا قم قم ترا الاجتماع خلص ..



و كل واحد فيهم طلع و سارر للمكــان اللي يبيه ....




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



عـند مــايد يوم ركــب المــوتر .. جاف رسالة مهـرره ...

< عالواتــس >

مـهـره : من مـعاي .
مـايد : حزر فزر وشوف شو بيطلع معك . < و ثواني و شاف مـهـره ' جــاري الككـتابهه ' > ..
مـهـره : اخوووي لو سمحت خلصني لاني مب فاضيهه .
مـايد : انزين قلنا حزر فزر .
مـهـره : اقوول لو ماقلت منو انت وربي لايجيك بلوك كبر يبهـتك .
مـايد ' شوي و بينفجر من الضحك ' : اععصاب ياحلو .
مـهـره ' اللي عصبت خلاص ' : بتققووووول ولا كككيييييف ؟!!! .
مـايد : خلاص خلاص بقول .
مـايد : انا مــايد .
مهـره ' فتحت عيونهـا ع اخرهـا ' : منو ماايد ..؟! .
مـايد ' ابتسم ' : اخو دانه * و حط فيس اللي يرفع حايبه * ..
مـهـره 'ووووووييييييه طلع اخوو دانوو بس من وين ياب رقمي' : بس انت كككيف يبت رقمي ..؟! .

و قالهـا مـايد السالفه و كيف طاحت البطاقه منهـا و الاثنين تأسفو من بعض .. مهـره ع طريقة كلامهـا بالبدايه و مـايد ع النقلب اللي سواه فيهـاا ...


و كملوهـا سوالــف و مادرو بالـوقت اللي يالس يــمرر ........





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


يـــــوم الـــخميــــس .. يـــوم المـــفآجـأت و العجـــــــايب .......'





بكـــنــدا بالمـــــــطارر ....


خـليفه : يلااا فصـيييلل بلاك جي تمشي .
فـيصل ' فيه النوم ' : والله حدي تعبان خلـوف مانمت من الفرحه من امس .
خـليفه *ابتسم ع شكله* : انزين احينه بنسير الطياره و ارقد هناك .
فـيصل : يصير نحو بس خل نعدي هالبوابه و بنكون بخير ** كان المكاان زحمممهه ** ..
خـليفه : اي والله ، انا خايف تفوتنا الطياره .
فـيصل : لا لاتحاتي شي وقت لحين .
خـليفه : انزين استعيل يلاا ...



و وصـلو للبــــوابه ... و ركـبوو الطيييااارره << و طيـررران للــبلاد .. ❤



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـالامــارات ...تحـديدا فـ قـصـر بـو خـلـيـفـه...



يـاسمين : مارسيل ' البشكـاره ' ، مـارسيل وينجج .
مارسيل : نعم ماما .
يـاسمين * فتحت عيونها ع اخرهـا * : شو ماما انتي بعدد ازقريني ياسمين مو ماما .
مـارسيل : ان شاء الله ياسمين .
يـاسمين : اييووا خلج شاطره ' و اضحكت ' المهم ف اغراض بالمطبخ شليها و حطيها بموتـر كـومـار عسب بنسيـر المزرعهه .
مـارسيل : ان شاءالله ماما ياسمين .
يـاسمين ' تسوي روحهـا معصبه ' : ووواي بعد قـالت ماما انتي بتيننيني كثر مانتي ميننتني!!!!! .
مـارسيل ' اضحكت بخفه ' : اسفه ماما اقصد ياسمين < و اركضت للمطبخ > ..
يـاسمين : واي بتيب لي الجلطهه ذي < و سارت تلبس لانها بعـد شوي بتسير للمزرعه > .





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـقـــصر بـــو مــــايد ....



دانـه ' تناقز بين اخوانهـا ' : وناااسـه اليوم بنسير المزرعه و انتو خلكم .
محـمد : حسستيني كلهـا يوم اللي بتسيرون فيها و باجر نحن بنلحقكم .
دانـه : بس نحن بنسوي بارتـي اليوم .
مـايد : بارتي شـو بعد ؟! .
دانـه : بارتـي بنــات بعد شو .
مـايد : اييوا .
ام مـايد ' توهـا ادخلت بالصاله عليهـم ' : يلا يابنيتي دانـه السواق برا ينتظر .
مـايد : ليه يمه انا كنت بوصلكـم .
ام مـايد : لا فديت قلبك انت ارتاح هني ادري انك تعبان .
محمد : اي يمه ناس و ناس هـا .
ام مايد : لا حشى فديتك كلكم حبايبي والله .
دانـه ' تسحب امهـا ' : يلاا ماماااه تأخررناا خلج من هذيل اللي مايخلصون سوالف .
مـايد ' حذف عليها المخده ' : اقوول طييري منااك .
دانه ' خافت ' و مسكت امهـا و ساروو للمــــــزرعه ...



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



قــصر بــو عـزوز ..


تحـديـدا بغــرفة سمـيه ...


سميه : يلا اروومه حبيبتي البسي شوزك عسب نخلص بسرعه و نسير المزرعه .
اريـام : الله ماما نحن بنسير عند الحيوانات .
سميه : هيه حبيبتي .
* قـطع عليهـم دخـول ام عزوز *

ام عزوز : سمسم حبيبتي اخوج عزوز ماتصلل؟! .
سميه : لا يمهه ليه فيه شي ..؟! .
ام عزوز : لا بس هو قال بيسير ويا ربعه للشاليه و لحد احينه ماتصل .
سميه ' ابتسمت لامهـا ' : يا يمه ياحبيبتي ليه تحاتينه يعني تعرفين اكيد مستانس ويا ربعه و نسى يتصل يعني ماتعرفين عزوز .
ام عزوز ' تنهـدت ' : انزين جهـزتي ولا بعدج؟! .
سميه : هيه يمه خلصت بس اذا ماعليج امر ازقري كوماري عسب تشل الشنط و توديهم للـموتر .
ام عزوز : ان شاءالله حبيبتي < و سارت تزقـر البشكاره ..
سميه : يلا ارووومهه حبيبتي خذي الهـاندباق < شنطة اليد > و سيري ويا ماما عوده .
اريـام : لا انا بسير وياج .
سميه ' عطتهـا بوووسهه ' : ان شاءالله حبيبتي بس بلبس عبايتي و اخذ شنطتي و اييج ، خليج هني اوكيه .
اريـام ' بعــفويه ' : اووكككييييه .

و سارت سميه تلبس عبايتهـا ..... و انطلقو للمـزرعهه



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بـشقـة من الشقق ....' < عـند عـزوز و عــزيزه >



عزوز كـان بالـصاله و يتريـا عزيزه تطلع عسب يكلمهـاا .. و طلعت و يلست وياه ...

عزوز : تعاللي بقولج انتي فونج وين .
عزيزه ' و كأنهـا بدت تتذكـر ' : ووييه خليته ف شنطتي ، بس ويت شنطتي ووينهـاا!!! .
عزوز ' ضحك ع شكلهـا و هي تدور ع شنطتهـا ' : هههه بتحصلينهـا فوق الطاوله هـناك .
عزيزه : و انت بلاك تضحك .
عزوز ' كتـم ضحكته ' : لا لا سلامتج .

* و سارت تاخذ شنطتهـا و طلعت فونهـا و ردت يلست مكانهـا *

و فجأه قامـت تنتفض و ترجـف و طاح الفـــون منهـا ....

عـزوز اختـررع : عزييزهه بلااااجج ، فيج شي .
عزيزه ' و هي ترجف ' : ححححاااا..سسـ..مم . < حـاسم > .
عـزوز ' تنرفز من طاريه بس مابين ' : حاسـم شفييهه!!!؟ .
عزيزه ' مــدت لـه الفـــون ' و جـاف مكــتـوب ...

حـاسم ' سمععييي يابنت ابـووج وربـي اذا مارديتي لبيتج احينننههه والله مايحصلج خيير و انتي عارفه انا شو اقصـد ، انا اقدر اطلعجج من تحت الارض وين ماتسيرين وراج وراج فأحسن لج ردي بالطيب ولا والله مايحصلج خير ....... '


عزوز ' عصصصب ' : بلاااه هالحـمـا** فووووق شينه قواات عيينه صدق مب ريّال .
عزيزه : عزوووز شوبسوي احينه هـذا ترا يسويها والله لو يبي يطلعني من تحت الارض و عاد انا اللي بروح فيها .
عزوز : يخخسيي يلمس شعرره مننجج .
عزيزه : بـس...'
عزوز : عزززيزهه انتي واثقـه فيني صح .
عزيزه ' هـزت راسهـا بإي '
عزوز : عيل خلينـا نمشي حسب الخطهه و كلشي بيكون تماام .
عزيزه ' ارتاحت شوي ' : ان شاءالله الله يسمــع منك .
عزوز ' حب انه يلطف الجو ' : انزيينن زيزوو خلينـا نذوق نسكافييه من ايدينجج نجوف حلو ولا < طبعا قال زيزو من غير لا يحس >
عزيزه ' استحت من اسم زيزو بس مابينت ' : اكككييد حلوو .
عزوز : بنجووف .
عزيزه : انزين شورايك تساعدني و بالمره ناخذهـا سوالف عسب مانتملل .
عزوز : اووكك نوبروبلم .


و ســارو الاثنين يسوون النسكـافييه و خذتهـم طبعا السوالف ...






^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـقصــر بـو زايـــــد ...



مهـره : ززززااااااااايييدد يلاااا .
زايـد : لااا تصارخين كاني ياي .
مهـره : صار لي سااععهه انتظرر بلاك جي بطيئ حتى السلاحف اسرع منك .
زايـد : اقووول بلا كلامم فاضضي ويلا المووتـر قبل لا تتأخرين و تصيحين علينـا .
مهـره : زيين يلااا .


و خذاهـا زايــد للمـزرعه ...







^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بالـمزرعــة .. الكــل وصــل عــدا مــهــــره ...




بــرا بالـحديقـه الخلفـيه اللي بالمـزرعه كانو البنات مسويين البارتي هـناك ...


يـاسمين : هـا بنات خلصتو كلشيي .
دانـه : هـيه كلشي جاهـزز .
يـاسمين : لححححظظظههه دانوووووه .
دانـه ' تسد اذانيهـا ' : بلاااج فقعتي اذني .
يـاسمين : الكـيكـه اللـي مسوينهـاا لنا عليهـا اسامينا يبتيها ولااا لاا .
دانـه ' و كأنهـا نست الموضوع ' : شت شت شت ننننسييييتتتتتت .
يـاسمين : حححللففيي بس شو بنسوي احيين!! .
دانـه : خلااص بجوف مايد ولا حمود اخويي يقدرون يجيبونه ولا لا .
يـاسمين ' من اسمعت اسم حمود قلبهـا بدا يرقـع حاسه ان في شي خاشه هالادمي عنهـا '


دانـه ' ترمس فـون ' : اللللوو مييوود تككفى الحق .
مـايد ' عبالـه حد صار له شي ' : بلاااج خرعتيني ، فيكمم شي ؟!! .
دانـه : نسينا ناخذ الكيكهه اللي سويناهـا للبارتي .
مـايد : الله ياخذ العددووو قوللي امممين ، وجعع خرعتيني عبالي ف شي الا طلع كل هـذا عسب الكيكه مالت عليج بس .
دانـه : عـااد ميوووود حبيبي اننتهه الله يخليك ججيب الكيكه للمزرعه .
مـايد * طبعا مايقدر يرفض لها طلب لانها اخته الوحيده * : خلااااص اوككيه .
دانـه ' استانست ' : حبيب قلببببيييي تتتتسلمم .



و سكـرت و سارت تخلص باقي التجهيزات ... و طبعا مايد سار ياخذ الكيكه ...



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



بالنـسبه لــ مــحمــــد ...


كـــان مـاشي حسب الخطـــه و مرتـب لكلشي و اول ماوصـل للمــزرعه .. اتصل ف بشكــار ام خليفـه ' مـارسيل ' عرفتوهـاا ...



مـحمد : هـلاا ماارسيل سممععي مثل ماقلت لج رمسي ياسمين و قولي لهـاا ربيعتهـا تترياهـا صووب الباب الخلفي .
مـارسيل : بس بابا محمد انا في خوف ماما ياسمين يعصب .
محـمد : لا تخافين انا برمسهـا عسب ماتعصب .
مـارسيـل : ججين بابا * زين بابا * ...



و سارت مارسيل لـياسمين ....

مـارسيل : ياسمممين .
ياسمين : بلاج تصارخين انتي .
مـارسيل : هـاي ف ربيعه مال انتي تتريا انتي ف باب مال ورا .
ياسمين ' استغربت ' : هـاا اي ربيعه .
دانـه : سييري جوفيهـاا يمككن مهـرووه .
ياسمين : اوككيه بسير < و سارت و هـي ولا تدري شسالفهه ...



^^^


عـند مهـاااري الجميلهه ... طبعا وصلهـا اخوهـاا و دخلت من البـاب و كان هـدووووء و مشت مشت و من غيـر ماتعرف انهـا تاهـت ف المزرعة العوووده لي ما وصلت للإسطبلات و جافت ذاك الخـــيل الابيــض الاصــيل .... و حـــبت تركـب بـما انهـا تعشق شي اسمه خـيل ... و لفت يمين و يسار و رفعت عباتهـاا و ربطتهـاا و حاولت ترفع نفسهـاا و تركبب لاكن ريولهـا تزحلقت و طاحت عــ **** ووووووووووو........ .


بــنفس الـوقت ...'


مـايد كــان توه واصــل و نزل و سار للمطبخ و حذ الكيكه هـناك و طلع بس قبل لا يسير سمـــع صــوت صوب الاسطبلات و سار يجوف شسالفه و يوم وصل هـناك جاف وحده واقفه و رابطه عباتهـاااا و تحــاول تركــب ع خـــيله اللي مسميهـا ' الـحــلا ' و قرب شوي شوي عسب يعرف من هـاااي و فجــــــأههه حس ان هالبنيه بتطيح و لحسن حضهـا انه كان وراهـااا ووو***** ....







^^^^^^^^^^^^^^^^


عــند ياسمين ..


طلعت و طلت بالباب اللي ورا و مالقت احـد و فجأهه ....

** ' من وراهـاا ' : يـــاسمين .
يـاسمين ' اخترعت و لفت و انصدمت ' : مممــحــممــدد......!!!!!!!! .
مـحمد ' ابتسم ' : اااي محمد بلاج مستغربهه !! .
يـاسمين : بس بس انت شو شو تسوي هـني'!!!! .
مـحمد ' تنهـد و يلس ع ركبتته و مثل الافلام الاجنبيهه ' ' و طبعا ياسمين انصدمت من حرككتهه '
يـاسمين : محمد شو بلاااك قوووم .
مـحمد ' نزل راســـه ' : ياسمين الله يخليج سامحيني ع اللي سويته فييج يوم وصلتج للمـدرسه و صج انا ماكان قصدي اسوي كل هـذا ، لحظة غضب طلع مني هالكلااام و ماكنت واعي انا شو كنت يالس اقول .
يـاسمين ' منصدممممممممههه حدهـاا من كلاااامهه ' ....
مـحمد ' رفــع راسه و هـوو يمشيي الموضوع ' : يـاسمين انا..انا..انا...... .
يـاسمين ' بلعت ريجهـاا ' : انت..انت..انت .... شوو؟!! .
مـحمد : انــــا ............. أحـــبـــــــــــــــج .
يـــاسمين ' فتحت عيونهـاا ع اخرهـاا و شهـقت ' : هــــااااااا.....! .






^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^






انتهـــــى الــبارت .....'

توقـــعاتكم لابــطالنــا اللي بــدت تظهـر لهـم المشـــاعر تجاه بــعض و شاللي راح يصير بينهـمم .......'




و اسمـحوووووووووووللييييي ع تأخير البارتاااات ' اختكم يـونيكـ❤


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية الوحيد بقلبها/بقلمي

الوسوم
الوحـيـد , بـقـلبـهـا , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية جريئة كادي فلسطين نقاش و حوار - غرام 32 29-07-2016 08:01 PM
رواية هدف الموت / بقلمي؛كاملة وردة الإسلام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 36 18-07-2016 08:58 AM
رواية ممكن طلب ؟ابيك تحبني /بقلمي ريماس#* روايات - طويلة 7 28-05-2016 02:38 PM
رواية وتين/بقلمي WMA. روايات - طويلة 69 26-02-2016 01:34 PM
رواية قد لا استطيع النسيان ولكن يمكنني الحب !! Jod Amer روايات - طويلة 3 08-05-2015 12:14 PM

الساعة الآن +3: 10:00 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1