غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات أدبية > خواطر - نثر - عذب الكلام
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 30-11-2015, 04:57 PM
كنت انا يوما ما كنت انا يوما ما غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
B1 اني ادخلت عبدا في مكان رب العباد (قلبي)


بسم الله الرحمن الرحيم
مشيت بخطوات سريعه قبل قليل لاصل حاسوبي و ادون مشاعري في هذه اللحظه قبل ان انساها و تمر بسرعه ...
انها مشاعر مؤلمة و لكن من الافضل ان اتعلم منها ... والا سوف اتالم مره اخر

قال تعالى : (وَ مِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَ الَّذِينَ ءَ امَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّهِ )
حب الله تعالى و خشيتة و القيام بالفروض ... ثم حب عباده هذا هو الترتيب الصحيح ... الا اني قد خرجت عنه قليلا .. ربما كثيرا لا اعرف فقط اعترف بخطيء

قد يجول في بالكم افكار عن الحب المحرم المنتشر بكثره ... اقسم لكم ان الامر ليس كذلك .. فانا انهى جميع ن في جيلي عنه
انا طالبه في الثانويه اجتماعيه بشكل متوسط لدي صديقات احبهم و يحبوني بصدق نعز بعضنا
و لكن هناك واحده هي مميزه لي اعرفها منذ سنتين لديها مشاكل تفوق عمرها ظلمت في هذا العلم وقفت بجانبها و سمعت لها بكت بين يدي و خففت عنها الكثير الكثير ..
احببتها رئيتها مميزه مختلفه عن الباقي عقلها مميز تمتلك موهبه الرسم و هي مشتركه بيني و بينها و الكتابه ايضا الا انها فاقتني موهبه في الثانيه ...
عندما يرونها تبكي رافضه للكلام صديقتها اللتي تعرفها منذ 4 سنوات تاتي الي و تقول اذهبي اليها لا تستمع لاحد غيرك ولا تروي ماسيها لسواك ...
دائما اهلع و يؤلمني قلبي عندها ارى عيونها محمره او دامعه اعرف كل شي من نظرتها حاليا ...
لن انتهي من الحديث عن الروابط اللتي بيننا حتى لو اخذت 20 صفحه ربما في المره القادمه ساخبركم المزيد ...
مهما جلسنا مع بعضنا و تكلمت هي ثم تكلمت انا لم نضحك من قلوبنا حاولت احيانا ان اصنع جوا مثل جونا مع صديقاتنا حيث نضك الا ان تتساقط دموعنا ولكن لا فائده ..
اصبحنا رفقه في المأسي و الالم صحيح اننا نقدم لبعضنا كلام صريح و نصائح مفيده لكن ليسنا رفقه في السعاده و المرح ...
اثق بها مع انها كذبت علي عده مرات بامور كفيله بنهايه صداقه اي اثنين الا اني ابقيت على صداقتنا لا اعرف لماذا اقتنعت بحجج مثل (خفت تصيري تكرهيني ازا حكيت الحقيقه لهيك كزبت) .. ربما غباء مني او لاني لا استطيع الابتعاد عنها ...
بالفعل مرت الايام بشكل مستقر ... او مستقر شكلا خارجيا اما داخلي فهنااك الملايين من الامور اااه
في نهايه البارحه بقيت افكر في مشاكلها و كيف اساعدها و كيف اريحها و اجعل قلبها مطمئن
بدأت ادعو لها مئات الدعوات استنجي ربي ان يهديها يساعدها يخفف عنها ينجحها مئات الدعوات اللتي اعرف جيدا انها بحاجه لها ...
لعلمك يوجد لدي مشاكل عائليه صعبه الا اني احمل همهها معي لحبي لها فكما قلت سابقا لا اتحمل رؤيتها حزينه ... الا انها دائما حزينه .
في نهايه الامر نسيت المعوذات و نسيت ان اصلي و نسيت الكثير و احيانا لم اركز في صلاتي و انا افكر بها ..
نمت افكر بها و استيقظت افكر بها و قد توصلت الى الكثير كيف اساعدها ولكن اولا اريد ان اسئلها عن شيء حصل في السنه السابقه عندما كذبت علي في احد المرات (كنت غاضبه منها لانها كذبت علي في شي ازعجني و لم اكلمها يوما كامل في المدرسه و عندما جاء وقت الذهاب الى البيت اعطتني ورقه (رساله) و لكن ارجعتها لها ... فانتقل الغضب مني لها اصبحت هي على حق و انا المخطئه لم تفهمني فتراجعت بعد كم يوم و اعتذرت لها و عدنا الى حياتنا المدرسيه العاديه مع انها لم تقل انها سامحتني و هي اصلا المخطئه شي مضحك كم انا غبيه)
و الشي الذي قررت ان اسئلها عنه في هذه الحادثه (ما هو الشي الذي كتبته في تلك الورقه ) عسى ان نضحك على ما جرى سابقه اصبح قديما تافها ...
ذهبت للمدرسه و حصلت الفرصه و سئلتها (متزكره لما مره تزاعلنا و انتي كتبتيلي ورقه و انا حكيتلك بديش اياها و رجعتلك اياها ... اجابت اه بتزكر ... ضحكت انا و قلت اشياء سخيفه ههههههه ... ثم سئلتها طيب شو كنتي كاتبه ولا نسيتي .. نظرتلي بحقد و قالت بصراحه حتى لو كنت متزكره ما راح احكيلك ) اوووه صدمه ... اخبروني برئيكم في قولها
صمت انا ولم احرك لساني و اخيرا قلت (سلام بدي اروح صفي ) و لم اسمع ردها ...
معلومه : انفصنا هذه السنه من الصفوف الا اننا دائما نتواجد معا عندما تسنح الفرصه
فعلا جرحت انها حاقده الى الان ... بدأت اتذكر كم مره بكيت بسببها كم مره قالو لي هذه البنت ما بتقدر قيمتك اتركيها ... دافعت عنها و قلت لا هي ليست هكذا و تحتاجني ...
اتجهت الى صفي ثم الى مقعدي حتى تنزل دمعه اخرى و خلفها شلال ... هذه مره من مئات المرات التي بكيت فيها بسببها ..
كان لدي امل انها ستاتي الي و تفكر ما الذي قالته و تعتذر على جرح مشاعري الا اني منعت نفسي لانها خيبت املي مئات المره و لن اسمح لها بان تخيب املي مره اخرى اقنعت نفسي انها لن تاتي لتعتذر او لترى حالي و لكن النفس تجرب عكس ما يشتهي القلب بقيت انتظرها هههههههه
و لكن فعلا لم تاتي ..
انتهي دوامي قبلها و توجهت الى المنزل حتى بدات افكر ...
كل ساعات القلق التي لم انم فيها لافكر كيف اساعدها و كل دعواتي و كل خططي ثم هذا ما يحدث ؟؟!!!
بدأت افكر ان هذه حكمه الله و بدأت ادعي لنفسي يا رب اهدني يا اهدني يا رب اهدني
الا ان خطرت عبالي فجاه هذه المقوله ... فعلا انا احبها و جعلتها تاخذ في قلبي مكانا كبيرا هل سحرتني بطريقه او باخرى ؟؟ استغفر الله الان عرفت علتي علي البدأ بالعلاج ..
اعوذ بالله من كل ما يلهيني و يلهيكم عن طاعه الله و حبه
من حياتي و بقلمي و بصدقي رويت لكم ما شعرت لكي لا انسى هذا الالم مهما حييت ثم لن اخطىء مجددا ..
قَولِه -تَعالى-: ((وَعسَى أن تَكرَهُوا شَيْئًا وَهُو خيرٌ لَكُمْ وعَسى أن تُحبُّوا شَيْئًا وهُو شَرٌّ لَكُمْ وَاللهُ يَعلمُ وأَنتُم لا تَعلَمونَ))

شكرا لكم يا من يعرفوني الان
استودعكم الله الذي لا تضيع عنده الودائع


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1