غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 251
قديم(ـة) 30-05-2016, 04:57 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


بعد طول غياب
ومعاناة امتحانات
يلي ادت لضمور العقل عندي وتشتت كل الافكار
المهم رجعت ببارت جديد
بتمنى يعجبك
حابة اشوف تفاعلكم و وتوقعاتكم بشكل كبير هالمرة
الرواية شارفت على الانتهاء وان شاء الله بختمها وانتو راضين عن الاحداث
تحياتي لكم
كبرياء فلسطينية


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 252
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:07 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


كانت تجري وهي بتلهث حست حالها راح تنخنق مش قادرة تتصور يلي صار او يلي خطط ابوها اله
لقت حالها قدام بيت بيسان ركض

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 253
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:27 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي



إذآ كنت رجلآ بمعنى الكلمة
فلا تسمح لفتاة أن تبكي
وإذا كنت تحب تلك الفتاة
فلا تدعها تغيب عنك
وإذا كنت تعشقها
فلا تسمح لها بالرحيل .







كان شفقان عليها وهو يشوفها سرحانة وبالعافية لما تكتب شي بالامتحان
همس الها بهدوء : ايمي ركزي بالامتحان
التفت اله وابتسمت ابتسامة باهتة ورجعت ع امتحانها
هز راسه بحزن ع حالتها من يوم وفاة جدها وهي ع هالحال اليوم اخر امتحان وما حدا عارف كيف قدمت بامتحاناتها
بس هو كان بيشوف انها بتكبت وبتسلم روقتها كاملة وهو هاد يلي مطمنه بس اليوم مش كاتبة شي ولا بتفكر تكتب
نزل راسه ع ورقة امتحانه وانتبه انو مش كاتب اسمه خطرت بباله فكرة التفت للمراقب لقاه مشغول بطالب تاني
همس الها :ايمي
بمجرد ما التفت سحب ورقتها واعطاها ورقته
ابتسم ما كانت كاتبة اسمها زي ما توقع
اشر الها انها تكتب اسمها ع الورقة لكن هزت راسها نفي وملامح الصدمة لسا ع وجهها
نزل راسه وكتب اسمه ع الورقة يلي اخدها منها وورجاها انو كتب اسمه
ونزل راسه وبدا يكتب بسرعة كان ضايل نص الوقت
وايمي كانت كل شوي تلتفت عليه وهي تتمنى انو يلحق يخلص مسكت ورقته يلي اعطاها اياها وصارت تتطلع ع الاجابات وهي بتلوم بحالها
صحيت ع صوت المراقب جنبها :بعد اذنك اكتبي اسمك
التفتت اله برعب و والتفتت لفهد يلي اشر الها انو تكتب ورجع يكتب مرة تانية
مسكت القلم وبايد مرتجفة كتبت اسمها
حست الوقت بيمشي بسرعة وهي مش عارفة هو لوين وصل
اصفر وجهها وهي بتسمع المراقب يقول :لقد نفذ الوقت ارجوكم ضعو اقلامكم على الطاولة
شافت فهد حط قلمه وقام سحبها معه وطلع ما قدرت تحكي شي وهو كان ماسكها وبمشي فيها بالجامعة
ايمي :فهد
التفت الها :نعم ؟
ايمي :لم فعلت هذا
فهد :لم اشا ان ترسبي بالمادة فقط
ايمي :هل انهيت الاسئلة جميعها
فهد :لا لقد تركت سؤال
شهقت وهي تقول : لم يكن من المفترض ان تعطيني ورقتك
فهد بابتسامة :هل قراتي الاسئلة
ايمي :لا ادري لم اكن منتبه جدا
فهد :كان من المفترض ان اجيب عن ستة اسئلة من سبعة ولقد اجبت ستة
ايمي :اوه اذن اجبت عن الاسئلة المطلوبة
فهد :نعم لقد فعلت
ايمي :يجب ان تعود لتاخذ اغراضك وتعود لاهلك
فهد :وماذا ستفعلين انتي
ايمي :سابقى هنا ليس لدي مكان اخر
فهد :دعينا نعود للبيت
ايمي :لقد سافرت دانيال وجاك اذهب انت وغادر ساعود ليلا الى البيت
كانت بدها تروح لكن مسكها ومشى فيها
ايمي :فهد اتركني
كان يمشي فيها متوجه للشقة يلي كانت قريبة من الجامعة
طلعو ع الشقة
ايمي :ما هذا لا اريد البقاء هنا
فهد :لماذا
ايمي : لانني ارغب بالخروج واخبرتك ساعود ليلا
حست ايدها راح تنكسر من كتر ما ضغط عليها
فهد :ايمي انا رجل شرقي لا احب خروج الفتيات
ايمي بتوتر :لكني لست من اقرابائك
فهد :وليش ما تصيري منهم
ايمي :اوه لا تقلها
فهد :ولماذا ؟؟
ايمي :ان كل من احبهم يرحلون ولا اريدك ان ترحل
فهد :اذن انت تعرفي مشاعري نحوك وتحبينني ايضا
ايمي :لا يا فهد انا لست مسلمة
فهد : احبك مهما كانت ديانتك ولكن صدقيني الاسلام يليق بك اكثر
سرحت بسمر وكيف بتتعامل دايما معها والغطا يلي ع راسها
سمعت فهد بهمس بشي ما فهمته
ايمي :ما هذا الكلام
فهد :انه كلام غزل بلغتنا
تلون وجهها باللون الاحمر وهي تقول :لا تتحدث بلغة لا افهمها
فهد :اسف الغزل اصله العرب سيصبح بلا معنى لو ترجمته لك
ايمي :لقد تماديت كثيرا انا اسفة يبدو انه من صدمة وفاة جدي انا وانت لا يمكن ان نكون حبيبين
مشت عنه لكن رجعها اله
فهد :انت لي وملكي
ايمي :هيا اخبرني هل سيقبل اهلك بي لا لن يفعلو
فهد :ومن المهم انا ام عائلتي
ايمي :فهد
قاطعها بعصبية :كلمة واحدة اريد سمعها هل تحبيني ام لا
ايمي :اوه لا تفعل ذلك ما زلت متبعة
فهد :وانا ايضا متعب واريد ان ارتاح اخبريني
رمت حالها بحضنه : نعم انا احبك
ضمها بقوة وهو يقول :اخيرااااا انت الان لي سنتزوج يا عزيزتي
ايمي :لن تتركني
فهد :لا لن افعل يا صغيرتي
ايمي :عليك ان تغادر طائرتك بعد ساعتين
فهد :لا ليس قبل ان تصبحي زوجتي
ابتسم الها وهو يقول :موافقة ؟؟
هزت راسها بايجاب
فهد :هيا للمحكمة
سارت معه وبعد ساعة ونصف دخلت البيت وهي زوجته ما اسرعه من زواج هل هذا لانها تحبه ام ما زالت تحت تاثير صدمة جدها
فهد :لا اصدق بانك اصبحت لي
ابتسمت اله بهدوء وهي تقول :ستتاخر على المطار
باس شفتها وابتسم لما سمع دقات قلبها المتوترة
فهد :هل قال احد لك من قبل انك قصيرة
ابتسمت بخجل :راح احاول ارجع ديري بالك ع حالك
ايمي :اوكي
طلع وقعدت هي ع الكنبة تفكر بشو يلي صار خلال هالساعتين
قامت بسرعة وخطرت ببالها فكرة
************************************************** **************



تعديل كبرياء فلسطينية; بتاريخ 30-05-2016 الساعة 06:04 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 254
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:29 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


يقول شكسبير
لحظات الحب ..
هي لحظات التي تخلد في أذهاننا وتحمل كل معاني السعادة
, فلا تندم على لحظة حب عشتها حتى ولو صارت ذكرى تؤلمك
فإذا كانت الزهرة قد جفت وضاع عبيرها ولم يبقى منها غير الاشواك
, فلا تنسى أنها منحتك يومآ عطرآ جميلآ أسعدك






كانت قاعدة بتدرس وهي زهقانة من الامتحانات
ندى بعقلها :يلا ضايل بكرة اخر امتحان وبنخلص
شافت ساعتها وانتبهت انو ضايل ربع ساعة ليبدا امتحانها
لمت اغراضها وسمعت صوت من وراها :فكرك شو راح يعمل خطيبك لما احكيله انك كنتي تسهري معنا
التفت ندى لدلال واعطتنها نظرة احتقار ومشت عنها
وابتسمت اول ما لفت عنها زهقت من تهديدها المستمر انها تخبر هاني
ورجعت بذاكرتها لما كان هاني عندها
ندى :بدي خبرك شي
هاني :شو فيه
ندى :في شلة من البنات
هاني :طيب ؟؟
ندى :عرفت مرة انهم كانو يروحوا يسهروا ويشربوا و..
قاطعها هاني :رحتي معهم ؟؟
هزت راسها نفي
هاني :هاد المهم خلص بس لا ترجعي تقربي منهم
ندى :تركتهم وعشان هيك هي بتهدد فيا بتحكيلي انها راح تخبرك اني رحت معهم
قربها منه وهو يقول :عشان هيك خايفة
هزت راسها بايجاب
باس جبينها وهو يقول :ماني غبي لتضحك عليا بنت وبعدين انا بعرفك وبعرف مين يلي رباكي
ابتسمت اله بهدوء
هاني بصوت هامس :يعني ليش ما بتحكي انك بتحبيني وخايفة هالبنات يخلوني اتركك
ابتسم ع وجهها الاحمر وارتباكها
هاني : طيب انا لازم اروح
ندى :لسا بدري
التفت الها بابتسامة :هيني قعدت بس احكي معي لا تخليني احكي مع حالي
استحت من الكلمة يلي طلعت عفوية منها
هاني :حكيت احكي معي مو اتركيني احكي مع حالي
ضلت ساكتة فترة بعدها قربت منه وضمته وهي تهمس اله :بحبك
تفاجئ من حركتها وبعدها ابتسم وضمها اله
سمعته يسب لما اندق الباب
هاني :ضروري يجي اخوكي هلقيت
ابتسمت اله وطلعت
انقطعت افكارها وهي تشوفه واقف على باب سيارته
ندى :هاني ؟؟
هاني :عيونه
ندى :شو الدعوة جاي اليوم
ابتسم الها وهو يقول :فكرت نتغدى سوا
عضت شفتها باسف وهي تقول :سوري بس عندي بكرة امتحان
هاني :متى بتخلصي ؟
ندى:بكرة
هاني :خلص تمام بكرة بنطلع هلقيت يلا اوصلك
ندى باستغراب :انت هيك دايما هادي
هاني :احيانا بعصب بس ليش اعصب هقيت ما في شي مستاهل
دخلت السيارة وهي تقول :لازم احمد ربي انك متفهم
هاني :وانا بحمده لانك طلعتي من نصيبي
ابتسمت بخجل اله وسكتت



تعديل كبرياء فلسطينية; بتاريخ 30-05-2016 الساعة 06:06 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 255
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:32 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


كانت قاعدة بترتب ببيتها وهي زهقانة حالها
كانت كالعادة بتفكر ببيسان لفتها شي مرمي على الارض مسكت الورقة وقلبتها
اصفر وجهها وهي تقرا المكتوب حطتها مكانها على الارض
لبست اواعيها وطلعت بسرعة
ابو سمر :لمين راح تروح
محمد :خالد
ابو سمر :متاكد ؟؟
محمد :اها بنتك اختارت خالد وخالد يلي لازم يساعدها
ورفع عن الارض الورقة يلي بثبت عمله كطبيب نفسي
محمد :اليوم راح يكون اخر يوم الي بس راح اضل متابعة حالتها
ابو سمر :يعطيك العافية ابني


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 256
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:35 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


يقول شكسبير
وإذا قررت أن تترك حبيبآ أو صديقآ فلا تترك له جرحآ,
فمن أعطانا قلبآ لا يستحق منا أن نغرس فيه سهمآ أو نترك له لحظة تشقيه
, ما أجمل أن تبقى في روحيكما دائمآ لحظات الزمن الجميل
فإن فرقت بينكما الأيام فلا تتذكر لمن تحب غير كل أحساس صادق .













كانت طالعة من الحمام بعد ما اخدت دوش سريع وكانت لابسة اواعيها احتياط على خوف ما يكون علاء رجع البيت
طلعت من غرفتها وراحت على المطبخ وبدت تحضر بالغدا تعودت على نظامه واوقاته وبمجرد ما خلصت كل شي وصل علاء
ابتسمت اله وهي تقول :مرحبا
علاء :اهلين
دانة :اسفة لما صحيت اليوم انا كنت تعبانة ما قدرت اقوم
علاء :مش مهم عادي لا تنسي اني كنت عزابي
قعد معها يتغدا وبعد الغدا
علاء :دانة ؟
دانة :نعم
علاء :ماراح تحكيلي شو صاير معك
انتبه بسرعة لوجهها المصفر
علاء:انا حابب اعرف انا بدت افكار سودا تدخل عقلي ريحني
دانة :انا مش قادرة احكي
علاء :بس انا مصر اعرف
دانة :الله يخليك يا علاء
قرب منها شوي وهو يقول :من حقي يا دانة اعرف والي حق شرعي انتي حرماني منه
دانة :مو قادرة مو قادرة
قامت بعدت عنه وهي تقول :خليك بعيد
علاء :لو ما حكيتي راح اقرب
دانة :انت ما راح تاذيني انا بعرفك انا عشت معك 3 اسابيع انت طيب وما بتاذيني
علاء :عمري ما راح ااذيكي بس حابب اعرف
بلعت ريقها بصعوبة وهي تقول :ماشي بس يلي راح احكيلك عنه ما حدا بعرفه غيره وامانة ازا طلقتني من بعده لا تخبر حدا
علاء :لهدرجة ؟؟
هزت راسها بايجاب وعيونها دموع
علاء :احكي
دانة :ا..انا ..
علاء :احكي لا تخافي
دانة :انا مش بنت
وتوسعت عيونه بصدمة



تعديل كبرياء فلسطينية; بتاريخ 30-05-2016 الساعة 06:07 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 257
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:38 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


يقول شكسبير
لا تكسر أبدآ كل الجسور مع من تحب
, فربما شاءت الأقدار لكما يومآ لقاء آخرا
يعيد ما مضى ويوصل ما انقطع
فإذا كان العمرالجميل قد رحل
, فمن يدري فربما ينتظرك عمر أجمل .







كانت ماشية في الشارع طلعت من بيتها بعد ما حست حالها مخنوقة منه
سرين بعقلها :متى ناوي يحكي مع بابا ويطلقني الو اسبوعين طالع ليش ما حكا مع بابا ليش انا زهقت من اني استناه
خبط فيها شب
سرين :اسفة ما كنت اقصد
الشب :حتى لو بقصد مسامح
كشرت بعد ما سمعته ولفت وكملت مشي
قعدت تتذكر حياتها معه كانت مقتصرة على دراستها وخدمته بس عمرها ما طلعت معه او اهتم هو فيها ما كانت بينهم اي نوع من الحب او الاهتمام ما كان في سبب معين ممكن لانهم الاتنين مش واعين لموضوع الزواج والاهتمام
قعدت في مطعم قابلته واستمرت بذكرياتها تفاجئت بشاب قعد جنبها
سرين :عفوا شو بتعمل هون
الشاب :حابب نحكي صراحة عجبتيني
سرين :انا متزوجة
الشاب :مو لابسة خاتم
سرين :هاد شي بخصني
وقامت بسرعة وتركته وهي مقهورة منه
حست بحدا يمسكها وهو يقول :لحظة يا حلوة مو معقول تكوني مخلصة لهدرجة
حست بقهر منه وقالت بعصبية :انقلع لاصرخ والم عليك الناس
الشاب :وتكوني انتي المجنونة
سرين :عفوا
الشاب :واضح انك ما عرفتيني انا ابراهيم
توسعت عيونها بصدمة



تعديل كبرياء فلسطينية; بتاريخ 30-05-2016 الساعة 06:09 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 258
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:40 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


يقول شكسبير
وإذا سألوك يـومـآ عن أنــسان
أحببته فـلا تحاول تـشويه الـصورة
الــحـلـوة لــهـذا الإنــسـان الـــذي
ارتـبـطـت بـه فـأجـعـل مـن قـلـبـك مـخـبـأ
لــكــل أسـراره وحــكــايــاه فــالــحـب
الــصـادق لــيـس مـشـاعـر و أحــاسـيـس فــقــط
بــل أخــلاق وقـيــم عـظـيـمــة .












كانت قاعدة بتروح وبتيجي بغرفتها ومتوترة كتير
رجعت فتحت الصور يلي بعتهم هشام الها
كانت صور الها وهي بترقص مع شباب وبتضحك كان مهددها انو لو ما اجت اليوم راح يبعت الصور لاخوها
شافت الساعة 7 ونص كانت تستنى عزام يطلع لانه بمجرد ما يطلع ما برجع الا 12 وهي بتقدر تطلع ممكن تخبر امها وتحكيلها انها عند وحدة من صحباتها او تطلع بدون اذن بحكم انه امها بتنام بدري
سمعت عزام وهو يطلع وبسرعة قامت لبست وجهزت حالها وتمكجيت كان مر من الوقت ساعة الا ربع
طلعت ما سمعت صوت عرفت انو امها نايمة
طلعت بهدوء وركبت السيارة يلي كانت تستناها
الشب :الاستاذ هشام بعتني الك
دلال:اطلع بسرعة
طلع الشب ووصلها
نزلت وهي متوترة وراحت عنده ع المكتب
هشام :اهلين حبيبي كيفك اليوم
دلال :مبين اني حبيبتك وانت بتهددني بالصور
هشام :شو اعمل اشتقت الك وانتي من زمان ما جيتي كنت عارف انو خوفك راح يجببك
قرب منها بزيادة وهو يقول :سيبك من هالكلام ما اشتقتي الي
ضمته وهي تقول :كتييير
حست انه بقرب بزيادة منها
دلال :ما بدك ترقص معي
هشام :لا بدي شي تاني
دلال :هاد بعد ما نتزوج
هشام :بس انا بحبك وبدي اياكي
دلال :وانا كمان بحبك بس
هشام :خلص بدون بس انتي الليلة الي وما راح اتركك
دلال :ما بنفع
هشام :خلص مو وقت الكلام هلقيت
*_* *_* *_* *_*



تعديل كبرياء فلسطينية; بتاريخ 30-05-2016 الساعة 06:10 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 259
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:40 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


كانت قاعدة عند اولادها
اجا وليد يلي صار عمره 10سنين
وليد :ماما
اية :نعم حبيبي
وليد :بدي اسالك شي بس تجاوبي عنه بصراحة
اية باستغراب :ماما انت بتعرف اني ما بحب الكذب
وليد :انا مو ابنك صح
شهقت بصدمة وسمعت صوت لؤي بحكي من وراها :مين حكالك هيك يا بابا
وليد سكت شوي وبعدين حكا :الاستاذ يلي بالفصل سالني شو اسم امك ولما حكتله اية بهدلني حكالي انو اسم امي رغد مو اية
كشر لؤي من غباء الاستاذ
وحمل وليد وهو يقول اله :شو رايك احكيلك قصة
وليد :بابا لا تضيع الموضوع انا مو ولد صغير
لؤي :ماشي راح احكيلك
وهمس لاية :هاد الموضوع راح يفتح صفحات قديمة
اية :لا تقلق من هالموضوع راح نحله متل ما حلينا غيره
لؤي :ان شاء الله
(يلي حابب يعرف قصة وليد يقرا رواية انا سندريلا )


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 260
قديم(ـة) 30-05-2016, 05:41 PM
صورة كبرياء فلسطينية الرمزية
كبرياء فلسطينية كبرياء فلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي


كانت قاعدة ومبتسمة وكانها حققت انجاز كبير
يارا بعقلها :اكيد هشام راح يعطيني مكافاة كبيرة على هالبنت الغبية
حست بحدا حاوط خصرها
يارا :انت ؟؟
مروان :كيفك اليوم ؟
يارا :باحسن احوالي وانت
مروان :تمام وين هشام تاركك
يارا :لقا لعبة جديدة
مروان :وبتحكيها عادي
يارا :فيك تحكي انها هدية مني اله هههههههه
مروان :وشو رايك تيجي معي هلقيت
يارا :وشو صار ببنت عمك الغبية
مروان :شو بدك ببنت عمي انا بتسلى لغاية ما توافق
يارا :وازا ما وافقت
مروان :راح يصير شي ما بعجبها


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية وبقايا الكحل في عينها أجمل من الكحل نفسه/بقلمي

الوسوم
أرجوحة , ترين
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية شموخ قلبي ماخلق من يهده/بقلمي؛كاملة حبي الشمـوخ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 468 11-11-2016 01:50 AM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM

الساعة الآن +3: 05:56 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1