داود العرامين ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

معركة الحدث الحمراء
وقعت معركة الحدث عام 337هـ حين أغار الروم على الحدث وخربوا مكانها المنيع فوق تل الأحمر، فجاءها سيف الدولة مع 500 فارس ومع عمال البناء لإعادة بنائها، فهاجمه قائد الروم في خمسين ألف مقاتل من الفرسان والرجالة، وتمكن سيف الدولة من رقابهم، وهزمهم، وقتل منهم ثلاثة آلاف، وأسر جمعاً منهم،ويقول العلاّمة أبو البقاء العكبري في كتابه(التبيان) وهو شرح لديوان المتنبي : أن المعركة انطلقت يوم الإثنين وأخذت موازين القوة فيها تتأرجح لصالح المسلمين رغم قلة عددهم حين حقق سيفُ الدولة اختراقاً خطراً في صف الأعداء أوصله إلى قائدهم فقتله , ويقول الرواة إن الوقت لم يطل إلى المغرب حتى انهزم الروم وولوا الأدبار، وكان معه شاعره المتنبي الذي وصف هذه المعركة في قصيدة رائعة (46) بيتاً،فقال- وحُقَّ له ذلك لما رأى بعينه 500فارس من شجعان المسلمين مع قائد عظيم، يهزمون 50 ألفا من الروم- قال المتنبي:
على قدر أهل العزم تأتي العزائم وتأتي على قدر الكرامِ المكارمُ
هل الحدث الحمراء تعرف لونها وتعلم أيُّ الساقيين الغمائم؟
سقتها الغمام العز قبل نزوله فلما دنا منها سقتها الجماجمُ

فالمعركة كانت في الشتاء، وقد نزل المطر قبل مجيء سيف الدولة، فسقتها السحب من مائها، فلما جاء سيف الدولة وقاتل الروم كانت الدماء هي التي تسقي أرض المعركة. فالساقي الأول هو السحاب والغيوم وكان الساقي الثاني الجماجم والرقاب التي حصدتها سيوف العرب،والمسلمين. ويقول المتنبي في هذه القصيدة معرِّضاً بالروم والروس الذين كانوا يحاربون العرب:
وكيف تُرَجِّي الرومُ والروسُ هَدْمَها=وذا الطعنُ آساس لها ودعائم
فقد كان في الجيش الرومي مقاتلون روس. (فالروس أعداء العرب والمسلمين منذ القدم) فها هم يكررونها بالتدخل في سوريا الشام وما يفعلونه من قتل وتدمير ....الخ
ترى متى يظهر سيف الدولة من جديد فأكثر من متنبي بانتظاره ذلك الفارس المقدام ؟
بقلم الشاعر :داود العرامين

داود العرامين ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

شكرا جزيلا لكل من مر على الموضوع ولكم مني أطيب المنى

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1