غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 25-03-2016, 02:53 AM
صورة &بحر الخيال & الرمزية
&بحر الخيال & &بحر الخيال & غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


ر ووووواووووو تكفين كملي
صراحه الروايه حلوه مشوقة ....
متشوقه اعرف وش راح يصير مع بدر ورتيل. ..وافنان وهادي يحزنون

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 27-03-2016, 01:26 AM
صورة zxijp.55 الرمزية
zxijp.55 zxijp.55 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


البــــارت التاسع..
-

'اسندت رتيلل ووصلتها لسرير وهي تقول لهاا:مابكي هل أنتي مريضه؟
رتيلل:أشعر بالقليل من التعب فقط
فيولا:سوف اخبر السيد اذاً
رتيللل بسررعه:لا لا فيولا لاتخبريه،أنا بخير فقط اريد النوم،،،،لفت وغطت نفسهاا بالمفررش تحااول تناام وتنسى المها،
_
طلع من مكتبه رايح لشغله الفتره اللي راحت اهمله بسبب وفاة امه وابوه،وقبل لاينزل من الدرج رفع انظاره لباب الجنـــــــاح اللي رتيل فيه،رن جواله وررد ومازالت انظاره عن جناح رتيل،،،بدر:وعليكم السلام
منصور:كيفك قالو لي انك رجعت تورينو
بدر:الحمدلله بخير،ايه واصل تورينو من اسبوعين وأكثر
منصور:طيب نقدر نتقابل
بدر:تفضل عندي في اي وقت
منصور:أجل بكرا جايك،يلا فمان الله
نزل الدرج وركب سيارته وحرك على شغله ومنصور شاغل باله وتفكيره،من يوم ماقال له ان ابو عبدالله اللي قتل ابوه وهو على اتصال معه،وصار مثل الصديق لبدر كان دائم يحكي لبدر عن ابوه وقد ايش هم اصدقاء استغرب بدر لانه ولا مره سمع ابوه يتكلم عن منصور،بس قلبه مو متطمن لمنصور وحاس أن وراه سالفه،،،،
_
كانت منسدحه على السرير وجسمها يوجعها ومكسررر،ماتقدر تتكلم لان خدها اللي ضربها عليه بدر كف يوجعها كان بيفك رقبتها من قووة الكف الله يااخذه وش سويت له يوم يضرربني ويوجعنيي الحقير،،شافت فيولا داخله عليها بأبتسامه غير معتاده،إبتسمت لها رتيلل بهدوء وهي تناضر فيها،،،فيولا:هناك ضيفه تريد رؤيتك
رتيل بصدمه وتعجب وتكلمت بصعوبه:ضيفه،أنا لاأعرف احد هنا كي يزورني؟؟!
فيولا:انتظري قليل سوف أعود الان،،،،رجعت فيولا ومعها بنت في العشرينات من عمرها،استغربت رتيلل لانها ماتعرفهاا ولا قد شافتها،ناظرة في فيولا بأستغراب،،،فيولا بمحبه:هذه إيما انها إبنتي الوحيده
رتيللل بصددمه نااظرة في إيما ماتوقعت فيولا يكون عندهاا بنت ابداً،،،
إيما بمحبه:عندما اخبرتني أمي أن هناك فتاة جديدة في القصر،اصريت على القدوم إلى هنا والتعرف عليك
رتيل بأبتسامه:لم اعلم ان فيولا لديها فتاة جميله مثلك
إيما:اوووه لاتبالغي لست بذلك الجمال فأنتي اجمل مني بكثير،،،،ضحكت رتيلل على كلامها وهي من زماان ماضحكت او ابتسمت من خطفها بدر وهي تنام على بكاء وتصحى على بكاء،،،،فيولا:أنا لدي الكثير من العمل،سوف اذهب واعود بعد قليل،،،
خرجت فيولا وظلت إيما ورتيلل بالغررفة،،،إيما وهي تجلس جنب رتيللل وتناظر فيهاا
رتيل بأبتسامه:لماذا تحدقين بي هكذا
إيما:أنكي جميلة جدا
رتيل بخجل وإبتسامه:شكرا لكي عزيزتي
إيما:ولكن لماذا هذا الحزن في عيناكي الجميلتان
رتيلل:ربما لاني أشتقت لعائلتي كثيرا
إيما بأستغراب:و أين هم عائلتك؟؟
رتيلل:لا أعرف ولاكن لابد انهم بعيدين جدا
__
'@كان جالس في مكتبه وينتظر وصول منصور،،دخلت فيولا وهي تقول:هناك رجلا يريد رؤيتك؟؟،،،،بدر:حسناً دعيه يدخل،،،،،،راحت فيولا وقالت لمنصور يدخل المكتب،سلم عليه بدر وهو يرحب فيه،،،جلس منصور مقابل بدر وهو يقول:كيفك،وكيف شغلك؟؟،،،،،بدر:الحمدلله بخير،بس الشغل ذا الفتره عندنا حوسه شوي،،،منصور:الله يعينك عاد انت عندك مسولاليات وارواح ناس،،،،بدر:ربك يعين،وانت استقريت هنا،،،،،،،منصور:ايه والله هنا الشغل احسن من الرياض واستقريت هناا،،،،،بدر:الله يوفقك اجل،،،،،،منصور:انت ساكن هنا لحالك،،،،،،،،بدر برفعه حاجب لان سؤال منصور ماعجبه:وليشش،،،،،،منصور بتوتر:لا ولا شي بس سؤال،،،،،بدر وهو يحط رجل ع رجل:ايه بس انا،،،،،،منصور:بس شفت بنت مع فيولا،،،بدر:يمكن تكون إيما بنت فيولاا،،منصور :لاا ملامحها عربيه،،،،،،بدر وعرف انه يقصد رتيل:المهم ماعلينا،وش تشرب؟؟
_
كانت جالسه في الحديقة وهي ميته خوف يجي بدر ويشوفها لانه حذرها ماتطلع من الجناح،بس إيما اصرت عليها وطلعتها بالقووة وهي تقول لها ان السيد ماراح يأذيها،،،،
رتيل:لماذا لاتسكنين هنا في القصر عند والدتك؟؟
إيما:لا اعمل واسكن في مقر عملي
رتيلل:دعينا ندخل اخشى ان يأتي السيد ويراني
إيما:لماذا تخافين من السيد هكذا،انه شخص طيب ولطيف
رتيل:لماذا تدافعون عنه أنتي وفيولا؟؟
إيما:لان السيد ذو فضل علينا،هو من ساعدنا بعد وفاة ابي لذالك أنا وامي نحترمه ونقدره جدا
رتيل:لا اعلم لم اراى منه شي يوحي لي بأنه طيب القلب
شهقت بقوووة ووقفت من مكانها لما شافت بدر موقف سيارته عند باب القصر ونازل منها ومتوجه لهم،،،رتيل بخوف:لقد أتى السيد بتأكيد سيقتلني
بدر:كيف حالك إيما؟؟
إيما:أنا بخير سيدي،كيف حالك أنت؟!
بدر:الحمدلله أنا بخير،،،،،،ناظر في رتيلل اللي لونها مخطوف من الخوف وواضح ذا الشي من حركاته وربكتهااا،،،،،،،وقف وهو يقول لرتيل بالعربي:تعصين اوامري شغلك بعدين،،،،،ومشى ودخل القصر،لفت رتيلل على إيماا بخووف:هل رأيتي سيقتلني بكل تأكيد
___
'كانت جالسه بالغرفة وكان الوقت متأخر تحس مافيها نوم ودها تطلع من الغرفة،،،،رتيل بطفش وهي تدور بالغرفه/يااااربي طفشش طقت روحي ودي اطلع من هناا،،،،وبتمرد راحت لباب الجناح وكانت بتطلع بس تذكرت بدر وعصبيته وترددت،يااربي اكيد هوو نايم وما احد راح ينتبه علي بطلع شووي وارجع،،،فتحت الباب وخرجت شافت قدامها صاله كبيره وفخمه،،،نزلت مع الدرج بسرعه وهي تثبت حجابها عليها،ماعرفت وين تروح وطلعت مع باب القصر وراحت للحديقة،،،ماشافت احد وظلت واقفه وتحس بالبرد يدخل بعظامها،،،فجأه حست في احد يمسكها من يدها ويحاول يحضنهاا،بعدددت بسرررعه ولفتتت شاافت واحد لابس رسمي وواضح انه من البودي قارد،،،كان يقررب منهااا ويحااول يضمها،،،كانت تبكي وتحااول تبعد عنهه بس هو كان قوووي مسكهاا وضمهااا وهنااا صاارت رتيللل تصررخ وتحااول تحرر نفسها منه،،،،،كااانت تناادي ابووها وامهااواكثر اسمم يجي على لسانهاا بدررر،شوي حست بأحد يمسكها من يدهاا ويجلسها عل الارض غمضت عيونهاا بخووف وايديها على اذنها ومستمره في البكاء،،،كااان يضررب الحاارس بقوووة ويشتمهه وهو يصااارخ عليهه فقد الحارس الوعي من الضرب اللي جاه من بدرر،،،راح بدرر لرتيللل و ضمهااا له وهو يحاوول يهديها/رتيللل خلااص اهدي خلااص ماراح يقرب منك بس انتي اهدي الحينن،،،،،ماحصل منها رد سواء البكاااء وضمهاا لنفسهاا، شالها بين يدينه ووصلهاا لجناحها سدحها على السرير وهو ضامها ويحاول يهدي فيها،،،،،رتيللل تبكي وتشهق بخووف وهي تقوول/ابعددددد عنييي ابعدد لاتلمسنيي،،،،بدر وهو يمسح على وجهها ويضربها على خدها بخفيف/رتيللل اصحي اناا بدرر خلااص اهدي،،،،بعد شوي حس ان بدت تهدي وبهمس/ليش تسوي فيني كذا والله العظيم انا ماسويت لك شي،،رفع بدر انظاره لها بعد ماسمع كلامها ،عارف انها تقصده بكلامها وتعاتبه،شافها نامت وهي متمسكه فيه قرب فمه من اذنها وقال بهمس/كل ذنبك انك بنته،،
_
صحت من نوومهااا مفزووعه من الكاابوس اللي شافته صارت تبكي وهي تضم نفسها وتبكي وتشهق،تذكرت اللي صار معها والحارس اللي كان يتحرش فيها وصارت تبكي اكثر،حست بأحد يجلس جنبها على السرير ويضمهاا ماعرفت هو مين لان الظلام ظااغي على المكان،سمعت صوته وعرفته وهو يهدي فيهاا،،،،
بدر بهمس:خلاااص هددي هذا كاابوسس تطمني واررتاااحي
رتيل بصوت مخنوق وهي تحاول تبعده عنها:ابعد عني ابعددددد
بدر وهو يمسكها ويسدحها على السرير وهو ضاامها:أنتي الحين ناامي وبكرا يصير خير،،،،،حس انها نامت او بالاصح فقدت الوعي من الحركه البسيطه اللي سواها لها بدر في اسفل راسها،،،
_
'اسندت رتيلل ووصلتها لسرير وهي تقول لهاا:مابكي هل أنتي مريضه؟
رتيلل:أشعر بالقليل من التعب فقط
فيولا:سوف اخبر السيد اذاً
رتيللل بسررعه:لا لا فيولا لاتخبريه،أنا بخير فقط اريد النوم،،،،لفت وغطت نفسهاا بالمفررش تحااول تناام وتنسى المها،
_
طلع من مكتبه رايح لشغله الفتره اللي راحت اهمله بسبب وفاة امه وابوه،وقبل لاينزل من الدرج رفع انظاره لباب الجنـــــــاح اللي رتيل فيه،رن جواله وررد ومازالت انظاره عن جناح رتيل،،،بدر:وعليكم السلام
منصور:كيفك قالو لي انك رجعت تورينو
بدر:الحمدلله بخير،ايه واصل تورينو من اسبوعين وأكثر
منصور:طيب نقدر نتقابل
بدر:تفضل عندي في اي وقت
منصور:أجل بكرا جايك،يلا فمان الله
نزل الدرج وركب سيارته وحرك على شغله ومنصور شاغل باله وتفكيره،من يوم ماقال له ان ابو عبدالله اللي قتل ابوه وهو على اتصال معه،وصار مثل الصديق لبدر كان دائم يحكي لبدر عن ابوه وقد ايش هم اصدقاء استغرب بدر لانه ولا مره سمع ابوه يتكلم عن منصور،بس قلبه مو متطمن لمنصور وحاس أن وراه سالفه،،،،
_
كانت منسدحه على السرير وجسمها يوجعها ومكسررر،ماتقدر تتكلم لان خدها اللي ضربها عليه بدر كف يوجعها كان بيفك رقبتها من قووة الكف الله يااخذه وش سويت له يوم يضرربني ويوجعنيي الحقير،،شافت فيولا داخله عليها بأبتسامه غير معتاده،إبتسمت لها رتيلل بهدوء وهي تناضر فيها،،،فيولا:هناك ضيفه تريد رؤيتك
رتيل بصدمه وتعجب وتكلمت بصعوبه:ضيفه،أنا لاأعرف احد هنا كي يزورني؟؟!
فيولا:انتظري قليل سوف أعود الان،،،،رجعت فيولا ومعها بنت في العشرينات من عمرها،استغربت رتيلل لانها ماتعرفهاا ولا قد شافتها،ناظرة في فيولا بأستغراب،،،فيولا بمحبه:هذه إيما انها إبنتي الوحيده
رتيللل بصددمه نااظرة في إيما ماتوقعت فيولا يكون عندهاا بنت ابداً،،،
إيما بمحبه:عندما اخبرتني أمي أن هناك فتاة جديدة في القصر،اصريت على القدوم إلى هنا والتعرف عليك
رتيل بأبتسامه:لم اعلم ان فيولا لديها فتاة جميله مثلك
إيما:اوووه لاتبالغي لست بذلك الجمال فأنتي اجمل مني بكثير،،،،ضحكت رتيلل على كلامها وهي من زماان ماضحكت او ابتسمت من خطفها بدر وهي تنام على بكاء وتصحى على بكاء،،،،فيولا:أنا لدي الكثير من العمل،سوف اذهب واعود بعد قليل،،،
خرجت فيولا وظلت إيما ورتيلل بالغررفة،،،إيما وهي تجلس جنب رتيللل وتناظر فيهاا
رتيل بأبتسامه:لماذا تحدقين بي هكذا
إيما:أنكي جميلة جدا
رتيل بخجل وإبتسامه:شكرا لكي عزيزتي
إيما:ولكن لماذا هذا الحزن في عيناكي الجميلتان
رتيلل:ربما لاني أشتقت لعائلتي كثيرا
إيما بأستغراب:و أين هم عائلتك؟؟
رتيلل:لا أعرف ولاكن لابد انهم بعيدين جدا
__


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 27-03-2016, 01:32 AM
صورة zxijp.55 الرمزية
zxijp.55 zxijp.55 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


البـــــــــارت العاشر...


'@كان جالس في مكتبه وينتظر وصول منصور،،دخلت فيولا وهي تقول:هناك رجلا يريد رؤيتك؟؟،،،،بدر:حسناً دعيه يدخل،،،،،،راحت فيولا وقالت لمنصور يدخل المكتب،سلم عليه بدر وهو يرحب فيه،،،جلس منصور مقابل بدر وهو يقول:كيفك،وكيف شغلك؟؟،،،،،بدر:الحمدلله بخير،بس الشغل ذا الفتره عندنا حوسه شوي،،،منصور:الله يعينك عاد انت عندك مسولاليات وارواح ناس،،،،بدر:ربك يعين،وانت استقريت هنا،،،،،،،منصور:ايه والله هنا الشغل احسن من الرياض واستقريت هناا،،،،،بدر:الله يوفقك اجل،،،،،،منصور:انت ساكن هنا لحالك،،،،،،،،بدر برفعه حاجب لان سؤال منصور ماعجبه:وليشش،،،،،،منصور بتوتر:لا ولا شي بس سؤال،،،،،بدر وهو يحط رجل ع رجل:ايه بس انا،،،،،،منصور:بس شفت بنت مع فيولا،،،بدر:يمكن تكون إيما بنت فيولاا،،منصور :لاا ملامحها عربيه،،،،،،بدر وعرف انه يقصد رتيل:المهم ماعلينا،وش تشرب؟؟
_
كانت جالسه في الحديقة وهي ميته خوف يجي بدر ويشوفها لانه حذرها ماتطلع من الجناح،بس إيما اصرت عليها وطلعتها بالقووة وهي تقول لها ان السيد ماراح يأذيها،،،،
رتيل:لماذا لاتسكنين هنا في القصر عند والدتك؟؟
إيما:لا اعمل واسكن في مقر عملي
رتيلل:دعينا ندخل اخشى ان يأتي السيد ويراني
إيما:لماذا تخافين من السيد هكذا،انه شخص طيب ولطيف
رتيل:لماذا تدافعون عنه أنتي وفيولا؟؟
إيما:لان السيد ذو فضل علينا،هو من ساعدنا بعد وفاة ابي لذالك أنا وامي نحترمه ونقدره جدا
رتيل:لا اعلم لم اراى منه شي يوحي لي بأنه طيب القلب
شهقت بقوووة ووقفت من مكانها لما شافت بدر موقف سيارته عند باب القصر ونازل منها ومتوجه لهم،،،رتيل بخوف:لقد أتى السيد بتأكيد سيقتلني
بدر:كيف حالك إيما؟؟
إيما:أنا بخير سيدي،كيف حالك أنت؟!
بدر:الحمدلله أنا بخير،،،،،،ناظر في رتيلل اللي لونها مخطوف من الخوف وواضح ذا الشي من حركاته وربكتهااا،،،،،،،وقف وهو يقول لرتيل بالعربي:تعصين اوامري شغلك بعدين،،،،،ومشى ودخل القصر،لفت رتيلل على إيماا بخووف:هل رأيتي سيقتلني بكل تأكيد
___
'كانت جالسه بالغرفة وكان الوقت متأخر تحس مافيها نوم ودها تطلع من الغرفة،،،،رتيل بطفش وهي تدور بالغرفه/يااااربي طفشش طقت روحي ودي اطلع من هناا،،،،وبتمرد راحت لباب الجناح وكانت بتطلع بس تذكرت بدر وعصبيته وترددت،يااربي اكيد هوو نايم وما احد راح ينتبه علي بطلع شووي وارجع،،،فتحت الباب وخرجت شافت قدامها صاله كبيره وفخمه،،،نزلت مع الدرج بسرعه وهي تثبت حجابها عليها،ماعرفت وين تروح وطلعت مع باب القصر وراحت للحديقة،،،ماشافت احد وظلت واقفه وتحس بالبرد يدخل بعظامها،،،فجأه حست في احد يمسكها من يدها ويحاول يحضنهاا،بعدددت بسرررعه ولفتتت شاافت واحد لابس رسمي وواضح انه من البودي قارد،،،كان يقررب منهااا ويحااول يضمها،،،كانت تبكي وتحااول تبعد عنهه بس هو كان قوووي مسكهاا وضمهااا وهنااا صاارت رتيللل تصررخ وتحااول تحرر نفسها منه،،،،،كااانت تناادي ابووها وامهااواكثر اسمم يجي على لسانهاا بدررر،شوي حست بأحد يمسكها من يدهاا ويجلسها عل الارض غمضت عيونهاا بخووف وايديها على اذنها ومستمره في البكاء،،،كااان يضررب الحاارس بقوووة ويشتمهه وهو يصااارخ عليهه فقد الحارس الوعي من الضرب اللي جاه من بدرر،،،راح بدرر لرتيللل و ضمهااا له وهو يحاوول يهديها/رتيللل خلااص اهدي خلااص ماراح يقرب منك بس انتي اهدي الحينن،،،،،ماحصل منها رد سواء البكاااء وضمهاا لنفسهاا، شالها بين يدينه ووصلهاا لجناحها سدحها على السرير وهو ضامها ويحاول يهدي فيها،،،،،رتيللل تبكي وتشهق بخووف وهي تقوول/ابعددددد عنييي ابعدد لاتلمسنيي،،،،بدر وهو يمسح على وجهها ويضربها على خدها بخفيف/رتيللل اصحي اناا بدرر خلااص اهدي،،،،بعد شوي حس ان بدت تهدي وبهمس/ليش تسوي فيني كذا والله العظيم انا ماسويت لك شي،،رفع بدر انظاره لها بعد ماسمع كلامها ،عارف انها تقصده بكلامها وتعاتبه،شافها نامت وهي متمسكه فيه قرب فمه من اذنها وقال بهمس/كل ذنبك انك بنته،،
_
صحت من نوومهااا مفزووعه من الكاابوس اللي شافته صارت تبكي وهي تضم نفسها وتبكي وتشهق،تذكرت اللي صار معها والحارس اللي كان يتحرش فيها وصارت تبكي اكثر،حست بأحد يجلس جنبها على السرير ويضمهاا ماعرفت هو مين لان الظلام ظااغي على المكان،سمعت صوته وعرفته وهو يهدي فيهاا،،،،
بدر بهمس:خلاااص هددي هذا كاابوسس تطمني واررتاااحي
رتيل بصوت مخنوق وهي تحاول تبعده عنها:ابعد عني ابعددددد
بدر وهو يمسكها ويسدحها على السرير وهو ضاامها:أنتي الحين ناامي وبكرا يصير خير،،،،،حس انها نامت او بالاصح فقدت الوعي من الحركه البسيطه اللي سواها لها بدر في اسفل راسها،،،
_
@كان جالس على الكنه بالزاويه ويناظر فيها وهي منسدحه على السرير يعرف انها ماهي نايمه وانها صاحيه من زمان،بس عارفه بوجوده بالغرفه عشان كذا ماتبي تشوفه او تتكلم معاه،،،،عدل جلسته وحط رجل على رجل وقال بجمود:اعرف انك صاحيه مافي داعي لتمثيل!!
سمعت كلامه وانصبغ وجهها بالون الاحمر وانحرجت من كلامه وهي عارفه انه كاشفها وانها صاحيه،ظلت ساكته وهي توقف من على السرير ومنزله وجهاا،ماسمعت صوته واستغربت رفعت راسها وناظرت فيه وشافت نظراته اللي تناظرها من فوق لتحت،استغربت رتيل وناظرت بنفسها وعرفت هو ليش يناظر فيها لانها ببنطلون وتيشيرت قدامه ومن دون جحااب،،ركضت بسرعه ع الحماام ودخلت وسكرت الباب وراها،حطت يدها على قلبها وهي ترجف وتسبه وتشتمه بداخلها،،،
_
كانو جالسين في الصاله بهدوء كل واحد سرحان ويفكر،ناظر فيهم هادي عبدالله امه ابوه وافنان،وقطع الصمت بكلامه المفاجىء لهم:ياالله من يصدق شهرين وهي تحت التراب!!
لفو كلهم انظارهم لهادي اللي يناظره بعتب واللي يناظر بحزن،وابو عبدالله يحس قلبه ينحرق كل دقيقه ع بنته،قال بأحرق قلبك وكان قد كلامه حرق قلبي على بنتي،وقف ابو عبدالله وخرج من الصاله لف عبدالله على هادي وقال:شفت وش سويت؟؟
هادي ببرود:وأنا وش سويت؟؟
عبدالله:أنت ماتعرف ان ابوي يحزن ويزعل إذا جبنا طاري رتيل!
هادي وهو يوقف وطالع من الصاله:كلنا حزنانين ع فرقها وكل واحد يخبي حزنه بقلبه
_
كانت جالسه على السرير وضامه رجلها لها وسرحانه تفكر في امها ابوها افنان حبيبتها وهادي عزوتها وعبدالله سندها،يالله انا بمكان مااعرفه وناس مااعرفهم مايخافون الله والله خايفه على نفسي منهم كل واحد اقسى من الثاني مايعرفون الرحمه يااربي احميني منهم،،،سمعت صوت احد دخل الجناح فزت من مكانها وصارت الرجفه متملكتهاا،شافت فيولا داخله عليها وقالت بعتب:ارعبتيني الله يهداك،،
فيولا:لم افهم ماقلتي ارجوكي تحدثي بالايطاليه!!
رتيل:حسناً حسناً
فيولا:يمكنك النزول معي إلى المطبخ ومساعدتي
رتيل:لكن السيد لن يسمح بهذا!!
فيولا:لاداعي للخوف السيد ليس موجود لقد خرج للعمل
رتيل:حسنا لاكن سأرتدي حجابي اولاً
فيولا:أنتي جميله دون الحجاب لاترتديه
رتيل بأبتسامه:يجب علي أن ارتديه وإلا غضب الله مني،،،لبست رتيل حجابها وتلثمت بالطرحه،،،اعطتها فيولا معطف يوصل لركبتها،عشان ترتاح فيه وهي تشتغل،،،نزلت مع فيولا وهي ماسكه فيها من وراء خايفه يجي بدر ويشوفها،((يتبعع))
-
@كانت فيولا كل شوي تهاوشها وتقول لها أن بدر في العمل،،،
رتيل بتسأل ولقافه:فيولا منذ متى وأنتي تعملين هنا؟؟
فيولا:من ست سنوات واكثر ربما
رتيل:اووووه انها مدة طويله هذا يعني انكي تعرفين السيد منذ زمن
فيولا:انا اعرف السيد من قبل ان اعمل هنا وبعد وفاة زوجي عرض السيد علي العمل هنا،وساعد إيما في إكمال دراستها،،إنه شخصا رائع
رتيل تفكر بصوت عالي:غريب ذا الانسان متناقض مرا قاسي ومرا طيب،بس مستحيل يتغير بنظري هو قاسي وبيظل قاسي وحقير كمان!!
فيولا بضجر وعصبيه:تحدثي بالايطاليه فأنا لا افهمك؟؟
رتيل:لم اقل شي مهم
_
كانت جالسه في الحديقه مع فيولا وتشتغل معها وطول وقتها هواش معها،وبعض الاحيان تكلمها فيولا بس رتيل بعناد تسفها وماترد عليها،،كانت جالسه تقطع فواكه مع فيولا وسرحانه،،فجأه حست بفيولا تمسك يدها وتمسح عليها بمنديل،ناظرت رتيل بيدها وشافتها غرقانه دمم،،،فيولا:ياالهي لقد جرحتي يدك!!
سمعت صوته من وراها وهو يقول:المفروض السكين مايمسكها بزر
رتيل انصدمت من كلامه وعصبت بس حاولت تخفف من عصبيتها،،حست فيه يمسك يدها ويقول لفيولا تجيب حقيبة الاسعافات،،جابت فيولا الحقيبه وبداء بدر ينظف الجرح ويطهره وبعد ماخلص لف عليه شاش،،،وقف وناظر فيها وهي منزله راسها وقال بجمود:إذا خلصتي شغلك تعالي ورتبي مكتبي،،،،راح بدر بعد ماجرحها بكلامه،وقفت ومسحت دموعها بقوووة،اخذت نفس عميق تحاول تهدي نفسها وتردد على نفسها:ماراح اضعف راح اظل قووويه ماراح ابكي،
_
مشت في الممر الطوويل اللي يوصل لمكتب بدر كان الممر حجري ومعلق عليه لوحات ترعبب وغامضه،وصلت لباب المكتب وسمت بالله ودقت الباب،دخلت وهي منزله راسها وشافت بدر جالس ع المكتب ويشتغل بأوراق،رفع راسه وناظر فيها وقال:المكتب ابيك تنظفينه فاهمه؟؟
رتيل بخوف هزت راسها،،وقف بدر ودخل مع باب بزاوية المكتب كان باب خشبي،ثبتت رتيل لثمتها وبدأت بترتيب المكتب بهدوء قربت من المكتبه الضخمه المليئه بالكتب المتنوعه،رتبت مكتب بدر وهي تشوف شهادات موجوده على المكتب بترتيب وتنسيق دقيق،خلصت شغلها وهي تحس انها ابدعت في ترتيب المكتب وتحس بأنجاز،خرجت من المكتب وسكرت الباب،،بعد دقايق خرج بدر من الباب الموجوده بزاوية الغرفه،ناظر في المكتب المرتب وقال:رتبت بذمه وضمير
_
@
كان جالس بمكتبه ومشغول بالاواق اللي قدامه ومندمج بشغله،سمع صوت ازعاج في الحديقه استغرب،حاول يكمل شغله بس مو قادر يركز من الازعاااج،خرج من المكتب وطلع للحديقه،انصدددم من اللي شاافه حاول يستوعب اللي يشوفه،شاف فيولا واقفه قريب من الشجره الطويله وتحاول برتيلل اللي صاعده فوق الشجره تنزل،،،
فيولا:ايتها المشاكسه انزل من فووق الشجرة حالاً!!
رتيل بعناد وهي مو منتبهه لبدر:لا لن افعل ذلك
بدر بعصبيه:رتيلللل انزلي من فوق الشجرة بسررعة،،،،،رتيل خافت بس ظلت معانده:لا ماراح انزل ايش بتسوي يعني!
بدر وهو يستغفر بصوت عالي:أستغفرر الله العظيم،رتيل انزلي بسرعه لاكفر فيك الحين،،،،لفت عنه رتيلل وماسمعت كلامه وظلت معانده ومصره انها ماتزل من فوق الشجرة،ثواني وحست في بدر صاعد الشجرة على السلم وواقف قدامها،شهقت رتيلل بقوه وهي تقول بصدمه :كيف صعدت هنا بسرعه،،،،،،،بدر:لاتكثرين كلام يالبزر،،،، رفعها ونزل وهو ماسكها كان راس رتيل على ظهره ورجولها على صدر بدر،كانت رتيل تصرخ فيه وتحاول تنزل بس هو ماسكها بقووة:نزززلنيي بسررعه نزلني والله العظيم اعررف امشيي نززلني،،،نزلها بدر وركضت بسررعه ودخلت القصر ظل بدر واقف يناظرها وقال:والله العـــْــظيم بزر،،،،،،
_
كانت جالسه في الغرفه قدام الشباك وتناظر في الحديقه وسرحانه،،،وقف ودخلت الحمام واخذت شاور على السريع،فتحت كبت الملابس وناظرت بملابسها القليله اللي جابتها لها فيولا،اخذت لها بنطلون جينز ازرق وبلوفر ابيض،،وقفت قدام التسريحه وهي تمشط شعرها الحرير اللي يوصل لخصرها ولونه بني غامق،،تذكرت لما كانت بتقصه وتصبغه بس امها رفضت وماسمحت لها،،،شافت ماريا داخله عليها الغرفة،،،،،فيولا:ياالهي كم شعرك جميل!!
رتيل:قولي ماشاءالله لاتنظليني الحين،،،،فيولا بعصبيه:كم مره قلت لكي تحدثي بالايطاليه كي افهمك!!
رتيل:حسناً لاتغضبي،،،،،فيولا:اريدكي ان تساعديني في المطبخ،،،،،،رتيل:حسناً فأنا اشعر بالملل هنا،،،،
_
كانت جالسه على الطاوله بملل وتناظر بفيولا اللي تشتغل بأندماج،وقفت وقربت من فيولا وهي تقول:ماذا تفعلين؟؟،،،فيولا:أنني اعد العشاء لسيد!!،،،،رتيل:هل تريدين مني اي مساعده،،،،فيولا:لا شكرا لكي عزيزتي،،،،سمعت صوت بدر وهو يقول:إلحقيني ع المكتب!!،،،،،،،رتيل تأشر ع نفسها:أ أنا،،،،بدر وهو رافع حاجب:لا أنا ايه انتي،،،،لف عنها وراح متوجه للمكتب مشت رتيلل وراه بخوف وهي تدعي ربها مايسوي لها شييي او يضربها،،،،،دخلت المكتب وراه وظلت واقفه قدامه،،،بدر وهو يحط رجل ع رجل ويرجع بكرسي المكتب على ورا:بكرا رمضان،،،،،،رفعت رتيل راسها بصدمه وهي ترمش بعيونها:رمضان،،بدر:،(يتبع)
-
@بدر:ايه رمضان،،،،،،رتيللل دمعت عيونها وقالت وبصوت باكي:بس بس أنا مابي اقضي رمضان بروحي،،،،،بدر بأستغراب:بروحك؟؟،،،،،رتيل وهي تهز راسها مثل الاطفال:ايهه بروحي ابي امي ابي ابوي ابيهمم كلهمم حولي،،،،،بدر بقسوه:بس اهلك تخلو عنك انتي وحيده!،،،،رتيل ببكاء:كذااب عندي اهل يحبوني انا مو وحيدده،ليششش تحرمني منهم انا وش سويت لكك وش اذيتك فيه،،بدر وهو يوقف ويحط يدينه بجيوب بنطلونه ويناظر فيها،رتيل تكمل كلامها:تكفىى الله يخليك ابي ارجع لأمي والله العظيم خلااص تعبت،،،بدر بجمود:انسي انك ترجعين لهلك لان بالاساس ماعندك اهل
_
كان جالس عندد صاحبه راكان،وسااكت ويتأمل السقف،ناظر فيه راكان وهو عارف هو وش يفكر فيه وقال:هاادي ترا حالتك ماهي بعاجبتني،من توفت اختك وكل يومك سرحان ترا وانا اخوك مايصير تسوي كذا وتعترض على قضاء ربك،،هادي:والله العظيم ياراكان انا ما اعترض،بس والله احس اني مخنوق،،،راكان:وكل امرك لربك،هذا اختبار من الله لصبرك ،،،لف عليه هادي وبجديه:بس انا حااس ان ابوي وراه سالفه،،،راكان بأستغراب:وش قصدك مافهمت؟؟،،،،،،،هادي:تعبت نفسيته من بعد وفاة رتيل،واحيان يبكي وهو مايحس على نفسه،،،راكان:الله يهداك تلقاه حزنان على فراق بنته،وان شاء الله فتره وتتحسن حالته،،،،سكت هاادي وهو مو مقتنع بكلام راكان،،،
_
كانت جالسه على سجادتها وتقراء قرآن ودموعها على خدها،خلصت قراءه ورفعت يدينها تدعي ربها وهي تبكي،،،،،،،،ام عبدالله بحزن:يارب ارحم بنتي ياارب اجعلها من اهل الفردوس الاعلى،ياارب انت ارحم فيها مني فأغفر لها ياارب،،،ناظرت في امها وهي جالسه على سجادتها،،،راحت ودخلت غرفة رتيل وسكرت الباب بالمفتاح،قربت من كبت ملابسها،وهي تناظر فيها بحنين لاختها،افنان وهي تمسح دموعها:الله يرحمك ياروحي الله يرحمك،،،،
_
#انتهى.
توقعاتكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 27-03-2016, 02:07 AM
صورة &بحر الخيال & الرمزية
&بحر الخيال & &بحر الخيال & غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


بارت جمييل
منصور هذا كرهته من قلب احس ان وراه سر
عائلة ابو عبدالله يحزنون بعد ماكان البيت يملائه الضحك والاستهبال أصبح كل من بالمنزل حزين
رتيل هذي البنت دخلت قلبي
وبدر بعد في قلبه حنيه بس مايظهرها

تاااااابعي في انتظارك ........

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 06-04-2016, 07:16 PM
صورة zxijp.55 الرمزية
zxijp.55 zxijp.55 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


البــارت الحادي عشر...
-
رفعت سجادتها وفصخت جلال الصلاة وهي تمسح دموعها،رفعت نظراتها لفيولا اللي دخلت عندها،،فيولا:السيد يطلبك في مكتبه،،رتيل هزت راسها لفيولا دون ماتقول شي،طلعت فيولا ولبست رتيل حجابها وطلعت من الغرفه،دخلت المكتب بهدوء،وشافته واقف قريب من النافذه،لف عليها بدر وقال بهدوء:تقبل الله،،رتيل رفعت نظراتها له وقالت:منا و منك،،بدر جلس على الكرسي واشر لرتيل تجلس على الكرسي المقابل له، رتيل ماحبت تخليه يعصب عليها ويضربها وجلست بهدوء،بدر رفع راسه وظل يناظر فيها وهي منزله راسها وتناظر بيدينها،،فجأه طفت الكهرباء وصار المكتب ضلام،،،شهقت رتيل ووقفت،ماسمعت اي صوت بالمكتب وخافت،،،رتيل بهمس:بدرر ،ماسمعت صوته وخافت اكثر،،،،،رتيل بصوت باكي:بدررر وينكك،ردد علي وينكك،،حست بأحد يلمس كتفهاا وصارخت وهي تبعد وتدور على نفسها،قرب منها اكثر وضمها وهو يقول:اااششش اهدء انا بدر ،،،بعدت رتيل عنه وبقهر:ليشش ماترد على ليش تخوفني،،،بدر:انتي خوافه،،،بعد شوي سمعت رتيل صوت شي انكسر وخاافت وهي تقول بخوف:وش هذا،،،،بدر بخبث:يمكن يكون^وبهمس^بسم الله،،،رتيل صارت ترجف بمكانها وصارت تبكي وبدر عجبه الوضع وقال:اسكتي لاقول لهم ياخذونك الحينن،،،رتيل جلست على الارض وحطت يدينها على اذانها وهي تصارخ ببدر: شغل النور طلعني من هنا الله ياخذك طلعني انت تبيني امووت،،بدر وهو يجلس على الارض قريب منها وبهمس:اسكتي ترا مايحبون الازعاج يمكن يحقدون عليك ويخطفونك ويقتلونكك،،،،رتيلل ببرائه:بس بسس انا ماسويت لهم شي لاياخذوني،،،كل هالاصراخ وتقولين ماسويتي شي،،،رتيل ببكاء:الله يااخذك طللعني من هناا يااكلب،،،،بدر وهو يوقف: انا بروح وبخليهم ياخذونك،،،،رتيل بسرعه وقفت وتمسكت فيهه:والله ماترووح الا تاخذني معك وتطلعني من هناا،،فجأه اشتغل النور،ظلت رتيل متمسكه ببدر دون ماتحس،بدر بتريقه ويبي يحرجها:مطوله ضامتني ترا استحي،،،شهقت رتيل وبعدت عنه بسرعه وخرجت من المكتب ووجهها احمر من الاحراج،
_
كانت تتمشى بالحديقة وهي تتفرج على الورد اللي في كل مكان،قربت من النافوره وحطت يدها بالماء وهي تلعب فيها،وقفت وجلست على الكراسي وهي تشد معطفها عليها وتحس البرد جمدها،،كان واقف على النافذة وشافها بالحديقة جالسه على الكراسهزفتح النافذة وقال بصوت عالي عشان تسمعه،بدر:رتيللل ادخلي القصر الجوو بارد،،رتيل ناظرت فيه وقالت بعناد:لا ماراح ادخل،بدر:بس كذا راح تمرضين،رتيل بعناد:امرض ولا ما امرض وش دخل،بدر عصب من عنادها:ترا عنادك هذا راح يخليك تندمين،رتيل بتحدي:،،((يتبع))
-
@رتيل بتحدي:وانا ابي اندم،بدر:اجل خليك جالسه،ماردت عليه رتيل وطنشت وهذا خلى بدر يعصب اكثر سكر النافذه بقووة وهو يتوعد فيها،رتيل بقهر:روح نام جعلك الماحي،وانا وش لي بالعناد وش استفدت الحين بتجمد بالبرد وبس،
_
طلع من الحمام بعد ما اخذ شاور،لبس كنزه سودا صوفيه وبنطلون جينز وتعطر،لبس جاكيته وطلع من جناحه،ناظر بجناح رتيل ونزل الدرج فتح باب القصر وانصدددم من اللي شافه،شاف رتيل طايحه عند باب القصر وحاضنه نفسها ووجهها اصفرر وشاحب،قرب منها بدر بسرعه وهو يحاول يصحيها،لمس جبهتها وخدها وكان باارد،فصخ جاكيته بسررعه وحطه عليها،شالها ودخلها القصر فيولا كانت عند الدرج ولما شافت بدر جاته بسرعه،فيولا:يا إله السماء،ماذا حصل لها؟؟،بدر بسرعه:فيولا احضري لها ثياباً دافئه بسرعه،صعد الدرج بسرعه ودخل جنااحه حطها على سريره وصار يفصخ جزمتها^وانتو بكرامه^ومعطفها،قرب منها وفصخ جحابها وهو يمسح على وجهها ويحاول يصحيها بدر وهو يضرب على جدها بخفيف:رتيلل رتيلل اصحي،رتيل تسمعيني؟؟،رتيل كانت تأن بكلمات غير مفهومه وتهلوس،،غطاها بدر بمفرش السرير، وراح لكبته بسرعه وخرج منه وشاح وحطه عليها وهو يحاول يدفيها،دخلت فيولا ومعها ملابس لرتيل،بدر:فيولا استبدلي ثيابها بسرعه،خرج بدر من الغرفه وهو متوترومستغرب ليش مادخلت القصر وظلت برا
_
دخل عندها بعد مابدلت لها فيولا شافها منسدحه على السرير وتبي تنام،قرب منها وجلس على السرير وهو يحاول فيها ماتنام،بدر:رتيلل لاتنامين الحين مو زين،اول شي ادفي،،،رتيل بأنزعاج تسحب المفرش منه وتتغطى فيه تبي تنام،بدر:ليش ظليتي برا ليش مادخلتي القصر مجنونه تبين تذبحين نفسك،،ماردت عليه ورفعها وهو يبيها تجاوب عليه،بدر وهو يعيد سؤاله:جاوبي على سؤالي ليش مادخلتي القصر،،رتيل وهي تحاول تبعد يدينه اللي ماسكه يدينها:ابيي اناام،،بدر:راح اخليك بس عشانك تعبانه وحسابك بعدين،طلع بدر من الجناح وهو منقهر ومنها وقال بقهر:ماشفت اعند منها بحياتي،
_
صحت رتيل وهي تفتح عيونها شوي شوي ناظرت بالغرفه ماشافت احد،استغربت المكان اللي هي فيه وحجابها مو عليها وقفت بسرعه وطلعت من الجناح،دخلت جناحها وهي تركض وجلست على السرير بخوف استغربت وش صار لها قالت مافي الا اسأل فيولا،لبست حجابها ونزلت بسرعه لفيولا،شافتها واقفه بالمطبخ راحت لها بسرعه وهي تتنفس بسرعه،ناظرت فيها فيولا وهي تقول:مابك ولماذا تركضين هكذا،رتيل بصوت مبحوح:فيولا ايتها السمينه ماذا حدث لي؟!،فيولا:لقد مرضتي لانك بقيتي خارج المنزل في البرد،رتيل:اووه انا لا اذكر شياً من هذا،فيولا:هل تريدين ان اعد لك شي ساخناً،رتيل بأبتسامه:نعم اريد شيا يدفئني،،((يتبع))
-
@
راحت رتيل جلست على الكراسي وهي تتفرج بفيولا،رتيل بتسائل:فيولا اين تسكن إيما،فيولا وهي مندمجه بشغلها:إنها تعيش عند صديقتها،رتيل :لماذا لم تزرني اذن،فيولا:انها منشغله بدراستها،ولكن قالت لي انها سوف تأتي مساً،رتيل بفرحه:هل هذا صحيح،فيولا:نعم ايتها المشاكسه الصغيره
_
دخلت غرفتها واخذت شااور سريعع لبست كنزه بيضاء صوفيه وبنطلون اسود،حست انها راح تتجمد من البرد،غطت نفسها بمفرش السرير وجلست تفكر،بعد دقايق سمعت صوت باب الجناح ينفتح وسمعت صوت إيما وهي تصرخ وتناديها،وقفت بسرعه وراحت لها وضمتها بسرعه،ضحكت عليها إيما وهي تضمها،رتيل لقد أشتقت إليك كثير أيتها الشقرا،إيما:وانا ايضاً اشتقت إليك كثيراً،لفت عنها رتيل وهي تصد عنها وقالت بزعل:لما لم تزرني من قبل،إيما:لقد كنت منشغله بدراستي قليل،ارجوك سامحيني،رتيل وهي تلف عليها وبأبتسامه:لقد سامحتك،طلعت إيما صندوق مغلف من شنطتها ومدته لرتيل:تفضلي،رتيل وهي تاخذه:ماهذا هل هي لي،إيما:نعم لك هيا افتحيها،فتحته رتيل وخرجت اللي فيه،كان فستان هادي لونه ابيض ماسك من عند الصدر ويوصل لحد الركبه وفيه ورود صغيره لونها ابيض على اطرافه،رتيل بفرحه:انه جميل جدا شكرا لك،
_
بعد ماراحت إيما راحت رتيل وجلست تتفرج بالفستان جاء ببالها تجربه بس ترددت،اخذت الفستان ولبسته ووقفت قدام المرايه،من زمان ماشافت شكلها بفستان فتحت شعرها وغطاء ظهرها كله،رتيل وهي تناظر شكلها:شكل بهذا الفستان مثل اميرات دزني،،ضحكت على تفكيرها وجلست تستعرض بالفستان قدامه المرايه،كان راجع من شغله بياخذ له بعض الاوراق اللي يحتاجها شاف باب جناح رتيل مفتوح قرب منه وشافها واقفه قدام المرايه وهي تستعرض بفستانها ظل يناظر فيها دقايق يحس انها مثل الاطفال في حركاتها وعفويتها وبرائتها،كان عارف انها مو حاسه فيه ولا بوجوده
_
كان جالس وهو مبتسم ويناظر لها قرب منها وقال:ماني مصدق للحين اني بصير ابو،ابتسمت وهي تقول له:لا صدق واستوعب،عبدالله وهو يحضنها:الله لايحرمني منك،شهد:ولا منك،عبدالله بحماس:يلا يلا خلينا نروح نبشر امي وابوي اكيد بيفرحون،طلعو من جناحهم ونزلو الدرج وعبدالله ماسك شهد وينزلها على الدرج شوي شوي،وشهد تضحك عليه شاف امه جالسه بالصاله راح لها وهو يقول لها بفررح:لك عندي خبر يسوى مليون،ام عبدالله:قول وش عندك،عبدالله وهو يناظر لشهد اللي منحرجه:قريب بصير ابو،ام عبدالله وهي تناظر بشهد:مبروككك يابنيتي والله يقومك بالسلامه،شهد:الله يبارك فيه يمه،عبدالله وهو يناظر فيها:فديت المستحين والله،انحرجت من كلامه شهد ونزلت راسها،عبدالله:وين ابوي ابي ابشره،ام عبدالله:ابوك راح المسجد ينتظر الصلاه،
__
@جاتها فيولا وقالت لها ان بدر يبيها بالمكتب،وقفت وهي تتوعد فيه وهي مقهوره منه،طلعت من جناحها وراحت لمكتبه سمت بالله ودخلت شافته جالس على المكتب ويشتغل على الاب وقفت وبعد دقايق ناظر فيها بدر وقال لها تجلس،جلست رتيل وهي ترجف ومنزله عيونها،جلس بدر يناظر فيها لدقايق وقال بخبث:على فكره الفستان حلو،ناظرت فيه رتيل بصدمه وقالت بخوف:ا اي فستان تقصد،بدر:الفستان اللي كنتي لابسته امس،رتيل استغربت متى شافها وكيف شافها تذكرت ان إيما لما خرجت ماسكرت الباب وراها وانقهرت منها،جلسو حول العشر دقايق محد قال شي،قطع بدر السكوت،بدر وهو يشتغل بالاب ويتكلم بهدوء:رتيل القايد عمرك 19سنه،بالجامعه كان ودك تدخلين ادارة اعمال بس بسبب رفض ابوك والمجتمع اللي انتي تعيشين فيه بصفه عامه،وش كمان ذكريني؟،رتيل وهي تناظر فيه بصدمه كيف عرف كل هذا عنها،بدر وهو يناظر فيها وبأستفزاز:لاتسأليني كيف عرفت مقدر اقولك؟!،رتيل بهدوء:عرفت كل شي عني اظن من حقي اعرف كل شي عنك؟!،بدر وهو يرجع بالكرسي على وراء :ايش تبين تعرفين،رتيل:عمرك او شغلك اي شي،بدر:مع اني ما احب احد يتدخل بخصوصياتي بس بقولك،عمري 31 واشتغل بالاستخبارات الايطاليه من خمس سنين،رتيل بصدمه:الاستخبارات؟؟،بدر:ايه الاستخبارات يعني بين ايديني ارواح دوله بالكامل،رتيل بفهاوه:اها عشان كذا عرفت كل شي عني،بدر:تقدرين تقولين كذا،رتيل:على فكره انت شايب عمرك31،بدر بأبتسامه خفيفه ولاول مره يبتسم قدام رتيل:ماتجرحين مشاعري على فكره،وترا حتى انتي بزر،رتيل انقهرت وسكتت
_
طلعت للحديقه تتمشى شوي لانها طفشت مشت لين وصلت لاخر الحديقه وبعدت عن القصر كانت تمشي وفجأه حست احد يمشي وراها خافت وماعرفت وين تروح شافت غرفه صغيره بأخر الحديقه ركضت لها بخوف وهي تحس فيه يركض وراها دخلت الغرفه بخوف ومايمديها تسكر الباب الا الشخص اللي يلحقها داخل وراها وسكر باب الغرفه بقووة،ظلت واقفه بمكانها وخايفه بدات دموعها تنزل ودقات قلبها تسرع وكانت الغرفه ضلام وماتشوف شي،حست فيه يمشي ويقرب لها،صارت رتيل تبكي بصوت عالي وتصارخخ تنادي اي احد يجيها ويساعدها قطعت الامل لان القصر بعيد وما احد راح يسمعها،فجأه ،،،((يتبع))
-
'فجأه حست فيه يقرب منها ويقول كلام ماقدرت تفهمه من خوفها وربكتها،حست فيه يضمها وهو يقول:اششش انا بدر وش فيك خوافه كذا،رتيل بصدمه:ب بدر،بدر: ايه انا،سكتت رتيل وبعد شوي صارخت وهي تقول:يمشي عليي،بدر:وشووو!،رتيل وهي تصارخ:يمشيي على بطنيي،بدر بسرعه رفع تيشيرتها وكان يمشي عليها صرصور،رتيل وهي تحس فيه يمشي علي رجلهاوبخوف:ي يمشي ع على رجلي ،وبسرعه وبحركه عفويه منها قربت من بدر وحطت رجولها على رجوله وحطت ايديها من وراء رقبته،بدر تصنم في مكانه من حركتها وعرف انها من الخوف ولا رتيل مستحيل تسوي كذا،
_
رفعت راسها وجات عيونها بعيون بدر بعدت عنه بسرعه وهي تنزل راسها،ناظر فيها بدر وهو مصنم حس على نفسه وراح للباب حاول يفتحه بس كان الباب مسكر بقووة حاول بدر يفتحه بس ماقدر لف على رتيل وهو يقول:كيف راح نطلع من هنا،رتيل وهي تناظر فيه:مدري،لو انت مالحقتني ماكان انحبسنا هناا،بدر بنرفزه:شسوي لك اذا انتي خوافه،لفو عن بعض وكل واحد منقهر من الثاني،بعد ربع ساعه لف بدر لرتيل وقال بهدوء:نطي من النافذه وافتحي لي الباب،رتيل:لو نشبت بالنافذة،بدر بسخريه:من كبرك يعني عشان تنشبي فيها،رتيل زاد قهرها منه قربت من النافذه ومالحقتها،حاولت توصل لنافذه بس ماقدرت قرب منها بدر من وراء وشالها بسرعه وحطها على النافذة صرخت فيه رتيل بقهر:هييه من قال لك تشيلني او تلمسني،بدر بعصبيه:ترا زودتيها اخلصي علي وافتحي الباب،رتيل وهي تناظر للارض:بس المسافه بعيده مقدر انط،بدر:اجل ننحبس هنا،ماعليك لاتفكرين في المسافه بس نطي،قرت رتيل كل الايات والادعيه اللي حافظتها وبدر ماسك الضحكه عليها،نطت رتيل وطاحت على الارض وقفت وهي تنفض ملابسها،بدر:يلا افتحي لي الباب،رتيل بنذاله:ارفع صوتك مسمعك وش تقول،بدر بصبر وهو عارف انها سمعته:افتحي لي الباب،رتيل:قول من عمتك وافتح لك الباب،بدر:لا والله شايفتني بزر عندك اقول افتحي الباب،رتيل بتفكير:افتح لك ولا مفتح صراحه محتاره،بدر:ترا اتصل ع الشرطه يجون ياخذونك السجن وانا من الاستخبارات فيسمعون كلامي،رتيل خافت وقالت:وش فيك ترا امزح،قربت من الباب وفتحت له وركضت هااربه منه للقصر خايفه يعاقبها او يضربها،ناظر فيها بدر وهو يهز راسه بأسى ويقول:مافي امل تعقل هالبنت
___
دخلت رتيل القصر وهي متاوبه تروح لاخر الحديقه مره ثانيه،شافتها فيولا وهي داخله القصر وملابسها مليانه طين كأنها بزره،فيولا تقرب منها وبأستغراب:لماذ ثيابك متسخه هكذا،رتيل بأبتسامه:كنت اتجول بالحديقه ووقعت على الارض واتسخت ثيابي،فيولا:قومي بأرتدى ثياب غيرها ودعيني انظف هذه،رتيل وهي تبوس فيولا:حسنا ايتها السمينه الجميله،،،
--
توقعاتكم لرتيـل وبدر؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 07-04-2016, 12:56 AM
صورة حزنى عنوانى الرمزية
حزنى عنوانى حزنى عنوانى غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


رووووووووووعة

رتيل مسخرة وطفلة بمعنى الكلمة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 08-04-2016, 08:51 AM
صورة zxijp.55 الرمزية
zxijp.55 zxijp.55 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


البــارت الثاني عشر..
-

@
كانت ماشيه من جنب مكتب بدر جاها فضول تدخله وتفتش فيه شوي بما ان بدر مو موجود،دخلت المكت شد انتباهها الباب الموجود بزاوية المكتب وقررت تدخل وتشوف وش فيه،قربت من الباب وفتحته دخلت شافت درج ينزل لتحت والاضواء كانت هاديه،نزلت مع الدرج وشافت باب دخلت وانبهرت باللي شافته،غررفه متوسطه بتصميم ايطالي،عقدت حواجبها وهي تشوف صور معلقه ع الجدار وفيها حرمه ورجال ومن اشكالهم عرفت انهم جليجيين وهذا اللي زاد استغرابها شهقت لما سمعت صوته وراها،بدر بعصبيه:وش دخلك هنا،رتيل بخوف نزلت راسها وماقالت شي قرب منها بدر وقال:جاوبي،رتيل:شفت الباب وكان عندي فضول اعرف ايش فيها الغرفه،بدر وهو يأشر على الغرفه:وش اللي شد فضولك يعني،رتيل وهي تأشر على الصور المعلقه ع الجدار:من ذولا؟؟،لف بدر لصور وناظر فيها وقال بهدوء:أمي وابوي،رتيل بصدمه وهي تأشر عليهم:امك وابوك؟!،،بدر وهو يقرب من الصور:ايه امي وابوي،وقال بنبرة حزن:أشتقت لهم،رتيل ما استوعبت كلامه وحزنت عليه ونست كل شي سواه فيها،رتيل بهمس:وينهم،ابتسم بدر بأنكسار ولف لرتيل وقال:عند اللي خلقهم،رتيل:ماتو؟!،هز راسه بدر ولف عنها،جلس على الكرسي وجلس عليه وقال لرتيل:في اوراق بالدرج اللي وراك جيبيها،هزت راسها رتيل ولفت لدرج،فتحته واخذت الاوراق طاح عينها على الورقه الاوولى وكان فيها اسمها،استغربت وقرت الكلام المكتوب على الورقه حست انها قفدت توازنها وانها بتطيح تمسكت بالدرج وحاولت تهدي،لفت على بدر وبعيونها دموع:و وش هذي؟،بدر بهدوء:مدري وش مكتوب فيها؟،رتيل حاولت تتكلم بس ماقدرت تقول شي رجعت تقراء الوقه وهي مصدوومه،ورقه زواجها من بدر وكان بموافقه ابوها،طاحت على ركبها وهي تبكي وبلحضه فهمت كل شي،قرب منها بدر ونزل لمستوها ع الارض،بدر وهو يمسك كتوفها:اتوقع فهمتي كل شي؟،رتيل ماترد عليه وضاامه نفسها ماهي مصددقه ابوها يسوي فيها كذا،بدر ظل ساكت وهو عارف انه الهدوء قبل العاصفه،رتيل بهمس:ليش سويت كذا،بدر ساكت ومايرد عليها بقهر،رتيل توقف وهي تصرخ فيه بقهر:الله يااخذكك ياكلب انتت ليش تسووي فيني كذاا الله يااخذني دمرتنيي وكرهتني بحيااتي حرمتنيي من اهلي ومن كل شي حلو بحياتي،،طلعت من الغررفه وهي تسب وتدعي على بدر وعلى نفسها،طلعت من المكتب وكانت متجهه لدرج،بدر بعصبيه:رتيلل تعااالي هنا،لفت عليه وهي تبكي وتمشي ع وراء:لا تللحققني لاتقول اسمي على لسانكك انا اكررهكك تعرف يعني ايش اكرهكك اللله ياخذك،بدر بسرعه:رتيل انتبهيي،وصلت رتيل لحافت الدرج وو،،،
-
'وصلت رتيل لحافت الدرج وطااحت من اول الدرج لاخره وبدر يناظر فيها مصدووم،ركض لها بسرعه وناظر فيها وجهها كله دم وفاقده الوعي شالهاا بسرعه وطلع من القصر راح لسيارته وركبها وراء ومشي ع المستشفى بسرعه
___
كان يمشي بالممرات بتوتر وهو خاايف عليها،شاف الدكتور طلع من الغرفه ركض له،وقف قدام الدكتور وقال:هل هي بخير؟؟،الدكتور:لقد دخلت في غيبوبه مؤقته بسبب الضربه في أسفل الرأس،بدر يناظر الدكتور بخوف،كمل الدكتور كلامه:وربما بسبب هذه الغيبوبه ستفقد الذاكرة ،بدر بصدمه:تفقد الذاكرة،لف عن الدكتور وقرب من باب الغرفه ناظر فيها مع الزجاج،كانت منسدحه على السرير و راسها مغطى بشاش،ظل يتأمل فيها وبعد دقايق راح وجلس على الكراسي وهو يمسح على وجهه ويقول:كيف صار كل ذا
___
اتصل عليه عمه وطلع لحديقه المستشفى رد عليه وهو يسكر عيونه بقوه:وعليكم السلام،سعود:كيفك يالقاطع ماتتصل ما تسأل عن عمك،بدر بهدوء:تعرف الشغل ماخذ كل وقتي،سعود:بعذرك هذي المره بس لاتعيدها،بدر:أن شاء الله،سعود:منت ناوي تجي الرياض،بدر وهو يتلفت حوله:لا والله مقدر اترك الشغل،سعود:وش رايك انا اجيك،بدر بتوتر لانه ماقال لعمه عن سالفه رتيل ومايبه يعرف:لا لا وين تجي،انا اذا فضيت اجي الرياض مايحتاج تتعب نفسك،سعود:ههههههههههه وش فيك ترا كنت امزح،بدر:ذا مزح بالله،سعود:إلا اقول ماودك تتزوج وتستقر،بدر بقهر:كم مره قلت لك لاتجيب سيرة الزواج وبعدين تزوج انت وفكني،سعود بروقان:ههههههههههه مردك تتزوج الحين ولا بعدين،بدر:ابوك يالروقان اقول روح بس عندي شغل،سعود:والله حركات تارك شغلي عشان اكلمك واتطمن عليك والحين قروشتني عشان شغلك،بدر:بززر تطمن علي،سعود تنرفز:اقول مع السلامه ياخوفي انهبل منك،،سكر سعود وناظر بدر الجوال وابتسم وهو يقول:اعنبوك كأنك بزر هذا وانت اكبر مني،مشى بدر لداخل المستشفى وهو خايف عمه يكتشف موضوع رتيل ويسوي سالفه
___
'
كان ماشي بأتجاه الغرفه وسمع احد يناديه لف وشااف اللي ماتوقعه،كان منصور واقف ويناده قرب منه وهو يقول:السلام عليكم،بدر:هلا وعليكم السلام،كيفك،منصور:الحمدلله وانت وش اعلومك؟،بدر:تمام الحمدلله،منصور بتسأل:سلامات وش تسوي بالمستشفى،بدر بتصريفه من غير لايفكر:رجلي كانت توجعني قلت اشوف يمكن فيها كسر،منصوره بأستغراب:بس رجلك ماعليها جبس،بدر توهق:أيه لانه ماطلع عندك كسر بس فك بسيط،منصور:اها اجل سلامتك تأمر بشي قبل لا اروح،بدر:الله يسلمك،تسلم مابي شي،،راح منصور وبدر يطالع فيه من وين طلع لي ذا،
___
دخل عندها الغرفه وهو رافع جاكيته بيده وواضح عليه الارهاق له يوم واكثر مانام،ناظر في رتيل المنسدحه على السرير قرب منها وهو يمسك يدها،ناظر بوجهها وبملامحها البريئه،رفع عيونه وشافها تحرك عيونها بأنزعاجج فررح بدر ورركض لمكتب الدكتور وناداه لرتيل ،فحصها الدكتوروطلع من الغرفه راح لبدر اللي كان واقف ومتوتر:لقد استيقظت من الغيبوبه،سوف اتي بعد قليل لأتأكد ان فقدة الذاكره او لا،راح الدكتور ودخل بدر عند رتيل بسرعه شافها منسدحه ومغمضه غيونها توقعها نايمه ظل سرحان وهو يفكر في كلام الدكتور وهو يفكر وش راح يسوي إذا فقدة الذاكره وش راح يقول لها او كيف يواجها،،
___
اجراء الدكتور اخر الفحوصات لرتيل وتبين من بعض الاسأله اللي سألها هي انها ماتتذكر شي سوا اسمها او اهلها وكل شي تأكد الطبيب انها فاقدة الذاكرة،طلع لبدر وهو يقول:النتائج مثل ماتوقعنا،انها لاتذكر شياً،بدر:هل ستعود لها الذاكرة او لا،الدكتور:روبما تعود إليها في فترة قصيره وربما تفقدها دوماً،راح الدكتور ودخل بدر عند رتيل شاف وجهها الشاحب وشفايفها مصفره،قرب منها وجلس على الكرسي ناظرت فيه رتيل وعقدة حواجبها،ناظر فيها بدر وحط عيونه بعيونها وهو يشوف ملامحها المستغربه،رتيل بتردد:من أنت تقرب لي؟؟،بدر بهدوء:ايه أنا ز زوجك،بدر حس بصعوبه وهو ينطق هالكلمه لانه ماكان يعتبرها زوجته ولا فكر كذا كان كل تفكيره ينتقم وبس،رتيل انصدمت:أنا متزوجه،ومن متى؟؟،بدر:متزوجين من ست او سبع شهور تقريباً،رتيل بلهفه:طيب اهلي وينهم ابي اشوفهم،بدر بكذب:الصراحه اهلك من كنتي صغيرة توفو بحادث سيارة،وكنتي ساكنه عند جدك،رتيل نزلت راسها بضيق:ط طيب أنا كيف فقدة الذاكرة ليش نسيتكم كلكم،بدر:صراحه صار لنا حادث وانتي جاتك ضربه ع الراس تسببت لك بفقدان الذاكرة،رتيل:ط طيب ممكن نطلع من المستشفى،بدر وهو يوقف بروح اسأل الدكتور متى تقدرين تطلعين،طلع بدر وظلت رتيل جالسه ع السرير وماسكه راسه ودها تتذكر اي شي
__

'
خرجها بدر من المستشفى على مسؤليته،وصلو القصر ونزلها بدر من السيارة ناظرة رتيل للقصر ولفت لبدر وقالت:كنا عايشين بذا القصر،بدر:ايوه،دخلو القصر ودخلها بدر لجناحه سدحها على السرير وهو يقول لها:يلاا نامي وارتاحي،رتيل:طيب تكلم لي شوي عن حياتنا كيف كانت،بدر:رتيل الحين نامي واذا صحيتي اقول لك،رتيل بمحاوله:بس شوي،بدر بعصبيه يحاول يخفيها:رتيل بلى عناد وارتاحي،تأففت رتيل بقهر وهي تغطي نفسها بالمفرش وبعد دقايق نامت عدل بدر المفرش عليها وراح للكنبه عدل عليها المخده وانسدح عليها وعلى طول ناام من التعب
___
صحت من النوم تلفتت بالغرفه شافت بدر نايم على الكنب،رفعت المفرش عنها وقامت راحت للكبت اخذت وشاح ابيض وراحت عند الكنبه وجلست على ركبها وغطت بدر بالوشاح،حرك بدر عيونه بأنزعاج وفتح عيونه وشاف رتيل قدامه،قام وجلس ع الكنبه وقال:فيك شي،رتيل هزت راسها بالا وهي تبتسم،بدر بأستغراب:متأكده ،رتيل وهي توقف:اي،يلا قوم وصحصح وانا بنزل للحديقة،بدر:أنتظريني اجي معك،،رتيل:طيب،راح بدر وغسل وبدل ملابسه بسرعه،راح لرتيل ونزلو مع بعض،وطلعو للحديقه جلسو على الكراسي ورتيل جلست مقابل بدر،رتيل:أحنا بأيطاليا صح،بدر هز راسه دون مايتكلم،رتيل:من متى احنا هنا،بدر:من اول ماتزوجنا واحنا هنا،رتيل:قلت اني كنت ساكنه عند جدي،طيب جدي وين؟؟،بدر بكذب:جدك قبل ثلاث شهور توفى،لاتفكرين بالموضوع وتتعبين نفسك،رتيل بزعل:بس ابي اذكر اي شي عن حياتي قبل،بدر بجمود:صدقيني اذا تذكرتي شي راح تندمين،رتيل بأستغراب:ليش وش الاشياء اللي راح اندم اني تذكرتها،بدر:أشياء كثيره،لو بيدك محيتيها من حياتك مو بس من ذاكرتك،زاد استغرابها وسكتت،وقفت وقربت من بدر ومسكت ايدينه وحطت راسها على كتفه وقالت:كيف كانت حياتنا؟،اتزوجتك عن حب او كنت مجبور تتزوجني او زواج تقليدي،بدر وهو مستغرب حركاتها وقال بجمود:ماهو زواج حب ولا هو زواج تقليدي يعني تقدرين تقولين تزوجتك مجبور،رتيل نزلت راسها:يعني بعد زواجنا كنت تكرهني،بدر:ايهه،بس الحين ماتشكلين لي اي اهتمام،رتيل مستغربه قساوته بالكلام:على فكرة كلامك قاسي مثلك،بدر بأبتسامه خفيفه نرفزت رتيل:ادري،انقهرت رتيل من بروده ولفت عنه وهو تتأفف،
___
توقعاااااتكممم؟؟
اتمنى يزيد التفـاعل على الروايه..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 08-04-2016, 04:37 PM
صورة حزنى عنوانى الرمزية
حزنى عنوانى حزنى عنوانى غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: دخلت دائرة الأنتقام،أثاريها دائرة الغرام


بدر دا غببببببببببببببببببببببى غبببببببببى

رتيل هترجع ليها الذاكرة وهتكره بدر زيادة وبدر هيكون حبها

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1