غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات اسلامية > مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 22-03-2016, 06:56 PM
حُـــور حُـــور غير متصل
ما كنك إلا ضيّ وسط ليلٍ عتيم ..*
 
B11 لتقرّ عينك بالصّلاة - اقتباس من رسالة ابن القيم إلى أحد إخوانه














مما ينبغي أن يعلم : أن الصلاة التي تقر بها العين ويستريح بها القلب هي التي تجمع ستة مشاهد :
المشهد الأول : الإخلاص . وهو أن يكون الحامل عليها والداعي إليها رغبة العبد في الله ، ومحبته له ، وطلب مرضاته ، والقرب منه ، والتودد إليه ، وامتثال أمره ، بحيث لا يكون الباعث له عليها حظاً من حظوظ الدنيا ألبتة ، بل يأتي بها ابتغاء وجه ربه الأعلى ، محبة له وخوفاً من عذابه ورجاء لمغفرته وثوابه .





المشهد الثاني : مشهد الصدق والنصح . وهو أن يفرغ قلبه لله فيها ، ويستفرغ جهده في إقباله فيها على الله ، وجمع قلبه عليها وإيقاعها على أحسن الوجوه وأكملها ظاهراً وباطناً ، فإن الصلاة لها ظاهر وباطن ، فظاهرها الأفعال المشاهدة والأقوال المسموعة ، وباطنها الخشوع والمراقبة وتفريغ القلب لله ، والإقبال بكليته على الله فيها ، بحيث لا يلتفت قلبه عنه إلى غيره ، فهذا بمنزلة الروح لها ، والأفعال بمنزلة البدن ، فإذا خلت من الروح كانت كبدن لا روح فيه ، أفلا يستحي العبد أن يواجه سيده بمثل ذلك ! ولهذا تلف كما يلف الثوب الخَلِق ويُضرب بها وجه صاحبها ، وتقول ضيعك الله كما ضيعتني .



المشهد الثالث : مشهد المتابعة والاقتداء . وهو أن يحرص كل الحرص على الاقتداء في صلاته بالنبي ويصلي كما كان يصلي ؛ ويعرض عما أحدث الناس في الصلاة من الزيادة والنقصان ، والأوضاع التي لم ينقل عن رسول الله شيء منها ولا عن أحد من أصحابه .






المشهد الرابع : مشهد الإحسان . وهو مشهد المراقبة ، وهو أن يعبد الله كأنه يراه . ومشهد الإحسان أصل أعمال القلوب كلها ، فإنه يوجب الحياء ، والإجلال ، والتعظيم ، والخشية ، والمحبة ، والإنابة ، والتوكل ، والخضوع لله سبحانه ، والذل له ؛ ويقطع الوساوس وحديث النفس ، ويجمع القلب والهم على الله .



فحظ العبد من القرب من الله على قدر حظه من مقام الإحسان ، وبحسبه تتفاوت الصلاة ، حتى يكون بين صلاة الرجلين من الفضل كما بين السماء والأرض ، وقيامهما وركوعهما وسجودهما واحد .



المشهد الخامس : مشهد المنة . وهو أن يشهد أن المنّة لله ـ سبحانه ـ ، كونه أقامه في هذا المقام وأهله له ووفقه لقيام قلبه وبدنه في خدمته . فلولا الله سبحانه لم يكن شيء من ذلك ، وهذا المشهد من أعظم المشاهد وأنفعها للعبد ، وكلما كان العبد أعظم توحيداً كان حظه من هذا المشهد أتم . وفيه من الفوائد أنه يحول بين القلب وبين العجب بالعمل ورؤيته ، فإنه إذا شهد أن الله سبحانه هو المان به ، الموفق له ، الهادي إليه ، شغله شهود ذلك عن رؤيته والإعجاب به .



المشهد السادس : مشهد التقصير . وأن العبد لو اجتهد في القيام بالأمر غاية الاجتهاد وبذل وسعه فهو مقصر ، وحق الله سبحانه عليه أعظم ، والذي ينبغي له أن يقابل به من الطاعة والعبودية والخدمة فوق ذلك بكثير ، وأن عظمته وجلاله ـ سبحانه ـ يقتضي من العبودية ما يليق بها . وإذا كان خدم الملوك وعبيدهم يعاملونهم في خدمتهم بالإجلال لهم والتعظيم والاحترام والتوقير والحياء والمهابة ، والخشية ، والنصح ، بحيث يفرغون قلوبهم وجوارحهم لهم ، فمالك الملوك ورب السماوات والأرض أولى أن يعامل بذلك ، بل بأضعاف ذلك .



رسالة ابن القيم إلى أحد إخوانه ص 39 ـ 50 .











||وَ فاضَ البنفسجُ من
رُوحِها واحتوَاها القمَر .


مسآحة لصرآحتكم :


هنا










  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 23-03-2016, 05:10 AM
غايتي رضى الرحمن غايتي رضى الرحمن غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: لتقرّ عينك بالصّلاة - اقتباس من رسالة ابن القيم إلى أحد إخوانه


جزاك الله خيرا ونفع بك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 25-03-2016, 11:45 AM
..آم آلريم.. ..آم آلريم.. غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: لتقرّ عينك بالصّلاة - اقتباس من رسالة ابن القيم إلى أحد إخوانه


يسلموؤوؤ ع الطرح

يعطيك العافيه

…~


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 27-03-2016, 11:04 AM
اشتياق للجنه اشتياق للجنه غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لتقرّ عينك بالصّلاة - اقتباس من رسالة ابن القيم إلى أحد إخوانه


جزاااك الله خييرا

وجعله في ميزان حسناتك

يعطيك العافيه

…~

موضوع مغلق

لتقرّ عينك بالصّلاة - اقتباس من رسالة ابن القيم إلى أحد إخوانه

الوسوم
لتقرّ , القدم , اقتباس , بالصّلاة , رسالة , عينك , إخوانه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
فرغ خاطرك من الهموم - اقتباس من كتاب الفوائد لإبن القيم حُـــور مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 2 27-03-2016 11:10 AM
معلومات عن رياضة كرة القدم جُلَّنَارُ كوووره عالميه 7 10-04-2015 11:43 AM

الساعة الآن +3: 05:21 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1