اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 03-12-2016, 11:57 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي


محمـد و سلـــطان نزلو بالارض.....و غطو روسهم...،

لـكن البــنات..؟

دانـــه * بصوتها اللي بين الآهـات اللي طلعت من داخل اعماق قلبها * : ســـــلطـــــاااااااااااااان < و غمضت عيونها و كل شي صار بينها و بين سلطان اشتغل براسها مثل الشريط ع شكل فلم حبها و حبه * .


هـاجر * بصـوت حبهـااا لـ محمـد اللي اعتبرتـه كلشي بحياتها و من دخل فيها حياتها صارت اجمل بكثير * : مـــــحـــــــــمــــــــــــــــد < و غمضت عيونها و نفس اللي صـار مع دانه صار مع هاجر > .


................: نــزلـــــــــوا الســــــلاح .

!!!!!!



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



نـــروح لــ ســــاره اللـي كـانت قـاعده ع فونها و متردد اذا تكلمه ولا لا....؟


سـاره بنفسها ' ي ربي اكلموا ولا لا، لا ما حكلموا لانو حيحسب اني ميته عليه، طيب يمكن زعل، ياربي شو اعمل لا لازم اراضيه و اقول له اني مو زعلانه من اللي صـار '

و دخلت الانسـتا.....،

و ف السيرج كان حسابه موجود ف دخلت عليه و ضافته و دخلت له دايركت...،


سـاره (( هـلا احمد، كنت بدي احكيلك اني انا مو زعلانه عاللي صار، و انا حكيت لك هيك عشان ماتزعل حالك بس لاتصدق حالك انا بس قلت هيك لانو مابدي ياك تزعل حالك مشان اللي صار..،

سـاره * تضرب راسها * : ساره دخيلك شو هاد الغباء < و مسحت اخر شي كتبته >

و كتبت (( يعني انا مش زعلانه منك، لانو اللي صار مو غلطتك و انا اصلا كنت ناسيه انو عندي فوبيا من الاماكن الضيقه، ف بليز لاتزعل حالك ))

و طرشته عالدايركت......، و كتبت ع طول (( شو رايك نفتح صفحه جديده و نصـير فرندز ))



ثـواني و وصلها الــرد........؛



يتبـع... بالجزء الثـاني....."

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 04-12-2016, 08:20 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي


احمــد (( ياخي و يلوموني ف حبك ي ساره، اوه سوري اقصد يارفيقتي الغاليه ساره، جد جد فرحتيني و انا عن نفسي حـ كون اسعد انسان لاني بملك رفيقه متلك ))

سـاره * لمن قرت بالبدايه حست بشي غريب بـ قلبها لـكن سرعان ما ردت لوعيها * : ساره شو مالك، هاد شو عم يقول .

و كتبت (( انا حصير رفيقتك بس بشرط خلي عنك الغزل الزايد لانو والله ماحكلمك اذا قعدت تتغزل )) .

احمـد (( * ضحك * طيب انا اسف والله، انزين قوليلي كيف حالك احين ان شاءالله احسن )) .

سـاره * ابتسمت * (( لا الحمدلله صرت كويسه و متل الطير بالسما ))

احمـد * ابتسم * (( الحمدلله، و الحمدلله كمان ع سلامتك ))

سـاره (( الله يسلمك * و حطت قلب * ))

احمـد (( بما انو صرنا فرندز شو رايك نلعب لعبه؟ ))

سـاره * اشتطت و تربعت بمكانها * (( امم يلا حلو بس شو نلعب ))


احمـد (( كل واحد فينا بدوره يسال التاني اشي ))

سـاره (( تمااام، و احكيلك اشي انا بحب هاد اللعبه لاني بتحمس فيها و بتطلع فيها الفضايح ))

احمـد (( اه و انا كممان بتحمس فيها كتير، يلا انا ببلش ))

سـاره (( تمام يلا اسال ))

احمـد ' الله و بدينا جد ي ساره ' (( طيب، نبدا خفيف خفيف شوي بعديها ندخل بالاقوى، اول ماشفتيني شو حكيتي عني ))

سـاره ' واو هلأ هاد مو قوي طيب ي استاذ احمد ' (( الصراحه اول ماشفتك كنت مابطيقك و بكره حركاتك، بس لماعرفتك حسيت انك انسان طيب و من جوي يعني انا و انته بنتعاطى نفس الجو ))

احمـد * ابتسم و ضحك * (( منيح طلع في اشيا كتير مشتركه بيننا، المهم يلا دورك ))

سـاره ' جاك الموت ياتارك الصلاه ' (( طيب، ف عمرك حبيت او عشت قصه حب، يعني اقصد انو مامر عليك موقف و خلاك تتعلق ف بنت او اشي هيك ))

احمـد ' كأنو السوال مقصود بس يلا ماشي نجاوب عليه ' (( الصراحه انا كنت بغازل بين فتره و فتره بس ماعمري حبيت الا لما التقيت بوحده و عن جد مابعرف شو صار فيني، يعني انا مابعرف اذا هاد اسمو حب او لا بس هيك يعني اول ما يشوفها و بطلع فيها بحس اني قريب لإلها و هيك يعني ))

سـاره * اول ماقرت حست بشي بقلبها و صار عندها فضول تعرف من هالانسانه * (( حركااات استاذ احمد طلع عاشق الاخ، ااخ بس بدي اعرف مين هاد البنت و اطلع إلها الفضايح السودا ))

احمـد ' بتعرفيها عن قريب استني شوي ' (( لا دخيل الله فضايحي السودا خليها بيني و بينك، و بالنسبه للبنت راح تعرفيها مع مرور الوقت، المهم هلأ دوري ))

سـاره * كانت حاسه بنغزه من قلبها من لمن عرفت ان في بنيه ف حياة احمد لكن مابينت هالشي * (( طيب يلا اسأل ))


و كـملوا ســوالف و اساله و منها محرجه و منها ضحك يعني نص وقتهم راح بالسوالف و الاساله....،




~



‏اتابع كل تفاصيله ومايدري انا احبه...❤.
~





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


نــروح لـ سمـيه.....؛


اللـي كانت متممله و قاعده لـكن فجـأه تذكرت شي و راحت للكبت اللي بغرفتها و فتحتها و طلعت هدايا يوم ميـلادها اللي من ذاك الوقت حطتهم بالكبت ولافتحتهم.....،


طلعتهم و حطتهم بالسـرير و اللي اول شي لـفت انتباهها...صـندوق احمــر مغلف بشريطه فضيه..سحبتها و فتحتها و المفاجأه كانت..!


لـقت لـعبه كاسـكو ( ببغاء ) ملونه و لقت فيه زر صغير ضغطت عليه طلع منه صوت رجولي مضحك يقول (( احبج سميه )) و لمن اسمعت الصوت فز قلبـها من مـكانه و عرفت صاحب الصـوت... و لفت لقت صندوق صغير بداخله، فتحته و طلع بداخله ورقه و قلاده فضيه محفور فيها اسمها و منقوشه بشكل دقيق و حلو......،

و فتحت الورقه و لقت مكتوب...؛

< ‏كل عام و انتي اجمل من على الدنيا لقيت، كل عام و انتي اجمل بنت انولدت ف هالكون كل عام و انتي بخير يا اغلى سكن قلبـي....من* k * عـ طول عرفت من صاحب هالخط و حست بنبضات قلبها تتزايد و تتزايد و سـرحت لـبعيييييد لبـعييييد.........؛




^^^^^^^^^^^^^^^^



~
‏تعال ضم الضلوع و طيّب الخاطر ..
~



سـلطان * ركض بسرعه لـدانه اللي مازالت مغمضه عيونها و مب حاسه بنفسها و بس تقول < سلطان،سلطان،سلطان......>

سـلطان * عقب مافتح الحبل اللي كانت مقـيده فيه، مسك ويهها بكفينه الثنتين و حضن ويهها * : دانه دانه قلبي فتحي عيونج كاني يدامج مافيني الا العافيه، دانه ناظريني جوفيني انا سـلطان .

دانـه * اول ماسمعت صوته فتحت عيونها و طاحت بعيون الشخص اللي تمـوت فيه و ماتقدر تعيش بدونه و بصوت مبحوح * : سـ...ـلطان......اهئ < و لا شعوريا لمتـه و دفنت راسها بصدره > سلطططاااان لاتخلينيي مرا ثانيه والله اموووت لاتخليني مرا ثانيه، سـلط..ـان لاتخـليـنـ...ـي .

سـلطان * لمها اكثر و كأنه يبي يدخلها بين ضلوعه و ف قلبه عشان محد ياخذها منها * : ياروووووح سلطان انتي، مستحيييل اخليييج مستحييييل، اهدي حبيبتي اهدي، كاني يمج خلاصص اهدي < و مرا ثانيه رفع راسها و مسح دموعها و دانه لاشعوريا ردت حضنته و تمسكت فيه اكثر و اكثر......،


^^

محمــد * اللي ركض لـهاجر و فتح الحبل و لمها بقـوو * : هااااجرر حياااتي، كاني يمبج فتحي عينج كاني حمود حبيبج و روحج .

هـاجر * فتحت عيونها الدامعه بشـوق و رفعت راسها و بكل حب و هيام و بصوت حنون يمليه العشق قـالت : مـحمممدددد < و دفنت راسها بصدره و تعلقت فيه اكثر و اكثر > محمــد لاتخليني مرا ثانيه، الله يخليك خذني من هنيي، اخاف اخسرك والله اموت ان خسرتك انا ولاشي ف هالدنيت بدونك .

محمـد * يلمها اكثر * : اسمالله عليييج حياتي، ماخليج والله ماخليج، اذبحه اللي يقرب من صوبج، انتي عمري جفتج قلب يهد روحه، مستحيل اهدج و اخليج مستحييل .

هـاجر * استسلمت لـ دموعها و حضنته اكثر و اكثر * : احـ...ـبــ....ـك .

محمـد : و انا امووووت فيــج والله .







^^^^^^^^


و يوم طلـعوا بـرا...،

سلطان اللي كان حاضن دانه و هو طالع...و محمد اللي كان حاضن هاجر و هو طالع...،


فـجأه دانه رفعت راسها و نادت بإسم : بـتووووول وينهـاا .

بـتول من وراهم : دانـه..دانـه .

دانـه * لفت عليها و اول ماجات صوبها حضنتهااا بكل قوتها * : حبيبتي بتول انتي بخـير..؟ .

بتـول * تطالعها و عقب تحضنها * : ايوا انا بخير، انتي زينه؟ .

دانـه * تحضنها اكثر * : حبيبتي انا زينه مافيني شي .



الشـرطي : اخ محمد و اخ سلطان ممكن تجون معاي..؟ .

سلطان * لف ع دانه * : حياتي اخذي بتول و روحي مع ربيعتج هاجر للسياره و نحن بنلحقكم .

دانـه * ابتسمت له * : ان شاءالله .

محمـد * لف ع هاجر * : يلا حبيبتي روحي مع ربيعتج و البنيه الصغيره و نحن بنجيكم عقب .

هـاجر : ان شاءالله حبيبي .


و يوم راحو.....^


الشرطي : حضراتكم شتقربون للبنات ؟! .

< اثنيناتهم بنفس الوقت >

سلطان : انا خطيب دانه .

محمد : انا خطيب هاجر .

< طالعوا بعض و ابتسموا >

الشرطي : ايه بس لازم اولياء امورهم يجون ياخذونهم او عطونا اثبات ان انتو تقربون لهم لان مايصير نسلم لكم البنات و احنا مانعرف انتو من بالنسبه لهم .

سـلطان بنفسه ' ابوك يالوهقهه! ' : خلاص اذا تبي خل احد من الشراطي لحقنا لي المدرسه و يجون اهلهم ياخذونهم .

محمـد : اي صح و احنا مابلغنا اهاليهم عشان مايخافون عليهم، قلنا بنلحقهم و نساعدهم .

الشرطي : خلاص مب مشكله، اهم شي البنات يوصولون لاهاليهم بـ سلام و مشكورين ماقصرتوا ع مساعدتكم لهم و كفيتو و وفيتوا و صدق انكم نعم التربيه كفو عليكم ي عيالنا .

سـلطان و محمد * ابتسموا * : الكفو من رباك .

الشرطي : و بالنسبه للرجال هذا احنا بنتصرف معاه و بنعرف كل اللي صار و مابنخليه يعدي باللي سواه بسهوله .

سلطان : تسلم ماقصرت .

الشرطي : ولو هذا واجبي .





و راحو سلطان و محمد و خذو البنات و الياهل الصغيره للـمدرسه...........؛








^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

الســـــاعه * 7 الـعشا *

كانو كل البنات متيمعين ببيـت دانـه....."


هـاجر * تاخذ نفس طويل * : وبس والله يا بنات هذا كل اللي صـار .

البـنات * ف حاله صــدمه *

فـاطمه : انزين و ليـش ماقلتولنا من قـبل .

سـاره : فطومه شو فيك كل هاد صار اليوم يعني اكيد ماراح يلحقو يقولو لنا كلشي .

نـور : واي حبايب قلبي كيف كل هذا يصير و حنا ماندري، الحمدلله ماصار شي فيكم والله .

دانـه * اللي صج كان مبين عليها التعب و مع ذلك كانت مقاومه الشي و تبتسم لصديقاتها * : ماجفتو ابله عبير كيف لمت بنتها لمن جافتها، تعور القلب والله .

منّـه : الا تـعالي شسالفه البنت و هالريّال الحمار اللي خاطفكم؟ .

يـاسمين : عندي الموضوع، الله يسلمكم لمن دانه و هجور ردو المدرسه و معاهم البنت هني المشرفه قالت لنا كل السالفه، اللي صار ان ابله عبير متطلقه صار لها سنتين تقريبا، و عندها هاذي البنوته الحلوه، و بالمحكمه قالوا ان البنيه راح تظل ويا امها، و طبعا امها تعرف ان ابوها اللي هو هذا الريّال الحيوان اللي خطف البنات عصبي و خافت عليه من البنت لكن ماحرمته من شوفتها ف اذا بتوديها عشان تشوف ابوها تروح معاها و مع حد من اهلها عشان لايصير شي و ياخذ منها بنتها .

فاطمه : دام تخليه يجوفها ليش خطفها عيل؟ .

هـاجر : خطفها لانه يبي البنت تعيش عنده و ع قولته الام ماتقدر تربي البنيه .

منّـه : يخسي والله شنو الام ماتعرف تربي البنيه! .

شوي الا رن جوال دانـه و المتصل كان " aşkım " و طبعا هادي الكلمه بالتركي و معناته بالعربي " حبي "


البنـات * كلهم ناظروها و ابتسمو *


نـور : يلا ردي ع روميو مالج شناطره .

سـميه : ردي عليه حرام لا تخلينه ينتظر .

يـاسمين : يلا ردي .

دانـه * ترفع حاجبها * : مينونه انا ارد عليه عندكم < و خذت جوالها و راحت البلكونه .


^^^

سـلطان * اول ماردت * : هلا والله بـ جميله الكون، هلا باللي خذت قلبي و روحي و عقلي و كلشي فيني هلا باللي صارت حبي الابدي و الوحيد هلت بـاللـ* قاطعته دانه * .

دانـه * مستحيه و قالت بنبره حياء * : سلطاااان .

سـلطان * يضحك و هو ميت عليها * : فديت الحلو اللي يستحي بس، حبيبه عيوني اخبارها؟ .

دانـه * ابتسمت * : زينه الحمدلله، بس زعلانه .

سـلطان * استغرب * : اكسر راسه اللي مزعلج، من مزعلج قوليلي بس .

دانـه * ضحكت * : المشكله اللي مزعلني هو نفس الشخص اللي قالي انه بيكسر راس المزعلني .

سـلطان : افا يعني انا مزعلج، يعلني امـو....* قاطعته دانه * . < طبعا هني سلطان كان قصده يكون يعلني اموت ف اليوم اللي ازعلج فيه لـكن قاطعته دانه لانها فهمت > ... .

دانـه * تسوي روحها معصبه * : سلطاااان اسمالله عليك ترا والله ازعل ان قلت جي مرا ثانيه .

سـلطان * ابتسم * : سمّت عليج الملائكه حبيبتي، و انا يهون علي ازعل روحي؟ .

دانـه * صوتها كان متغير شوي * : الله لا يحرمني منك .

سـلطان * حس فيها * : ولا منج حياتي ، اا..دانـه .

دانـه : عيون دانه .

سـلطان * ابتسم * : تسلم لي عيونج حبيبتي، ابي اعرف ليش صوتج متغير احس فيج شي، قوليلي ف حد مضايقج ولا تعبانه و من اللي صار اليوم .

دانـه * حاولت تضبط صوتها * : لا مافيني شي بس تعرف اللي صارلي بالمدرسه و بعد المدرسه خلاني اتضايق شي بس لاتحاتي اموري الحمدلله كلها تمام اهم شي انت لاتضايق عمرك .

سـلطان * استغرب * : دقيقه دقيقه، شو اللي صارلج بالمدرسه و انا مادري عنه؟ .

دانـه ' واي دانه لازم تحيبين طاري المدرسه * : لا ماصار شي و بعدين شي عادي يعني مو كبير المهم انت لاتحط ف بالك .

سـلطان * اصر عليها * : لا بتقولين لي شصاير لج، لان مايصير ف شي مضايق حبيبه قـلبي و انا مادري عنه و مايهون علي اجوفج مضايقه .

دانـه ' فدييـته ' : سالفه طويله والله ليش تعور راسك! .

سـلطان : خلي عنج العناد و قوليلي يلا .

دانـه * تنهدت و ضحكت * : خلاص انزين لا تحن بقولك * و قالت له كل السوالف اللي صارت بالمدرسه من لما نقلوهم لي ما انخطفو * ...وبس والله عقبها صارت سالفه الخط يعني اليوم من بدايته مايطمن و الحمدلله كلشي عدا ع خـير .

سـلطان * استغرب من سالفه المدرسه * : نعم شعندهم يغيرون صفوفكم!!! لا و بأخر السنه بعد، يبون يخربون مستقبلكم ولا كيف يعني! .

دانـه * تتنهد * : شنسوي بعد الله كريم، اهم شي نجوف بعض بالبريك و هذا الشي يكفينا و الحمدلله يعني عقب الدوام بعد نقدر نشوف بعض .

سـلطان * و هو ف باله فكرت يبي يسويها * : انزين دانتي اسف عالمشاكل اللي سببتها لج بالمدرسه .

دانـه * ابتسمت * : شدعوه عادي والله، و بعدينزين يات ع جي و مافصلونا ف صج والله انتو مالكم دخل و احنا اصلا لنا سوالف بالمدرسه * و ضحكت * .

سـلطان * يرفع حاجبه و يضحك * : اها اها يعني حبيبتي طلعت شيطونه بالمدرسه، ابي اعرف شتسوي هالشيطونه بالمدرسه .

دانـه * تتكلم مثل اليهال اللي يتدلعون * : والله هاذي الشيطونه مسكينه بحالها ماتسوي شي بس كانت قبل تشرد اذا الحصه احتياط و جي تراكض بالبريك و بس .

سـلطان * يضحك * : الله احين كل هذا و تقولين الشيطونه مسكينه، فديت الشيطونه بس .

دانـه * تضحك * : تفـداك هـالشيـ........< قطعو عليها البنات .

يـاسمين : ياهوووه سلطان خلاص خل البنيه لنا خذتها منّا نص ساعه، و هاذي وايد عليك .

دانـه * تبعد الجوال عنهم * : ي كلااابب عيب عليكم قاعد يسمع الريّال .

سـاره * تعلي صوتها و تضحك * : سلطاااان خلص خلها إلنا اليوم بس انت خذها باقي الايام .

منّـه : اصلا يحصله وحده جميله مثلها تكون له طول العمر .

دانـه * من غير ماتحس و هي ماسكه الجوال حطت سبيكر *

سـلطان * قال بصوت عالي * : اصلا بخـت اليوم اللي لقيتج فـيه ي دانـه، الله يخليج لي يا اجمل اقـداري و احلى البنات .

البـنات * انصدمو من كلامه و قامو يصفقون و يصفرون و يصرخون و مستانسين و اخر شي ضحكو * : ههههههههههههههههههه .

دانـه * هني انصدمت و ويها قلب الوان و حطت الجوال بإذنها * : اا..سـلطان..بكلمك باجر تصبح ع خيـر .

سـلطان * ضحك لانه سمع اصوات البنات * : تعاللي دانـ......* طوط طوط طوط * سكرت دانه الخط ......؛


و عقب ماسكرت دخلت داخل و دخلو وراها البنات و قعدو يلعوزونها و شوي يضحكون و شوي يكملون مشروعهم يعني بإختصار الليل مر و هم ع هالحال لي ما كل وحده ردت بيتها و عد اليوم المتعب ع خـير......،




~
‏اصحابي ما يوفيهم شعر ولا نصوص
‏اصحابي اكبر من إني اكتب فيهم الكلام❤.
~


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 04-12-2016, 08:23 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي



^^^^^^^^^^^^^



صــباح يــــوم الاربــــعــــاء......؛


الــساعه 6:45 قبل بـدايه الطـــابور......؛



تحـديــدا بـ مكتب المــديــره......؛


سـلطان * كان قاعد بمكتب المديره * : و مثل ماقلت لج ياحضره المديره، البنات مالهم ذنب، و انا اعتذر بالنيابه عنهم بس كل اللي اطلبه منج طلب صغير، البنات نفسيتهم تعبت من اول يوم و من اللي صار امس، و اكيد انتي ع علم به ف لو سمحتي رديهم لبعض ولاتفرقينهم ع اخر اسبوعين من ايام الدراسه و هاذي ايام ماتتعوض .

فجـأه انطق البـاب...؛

المـديره : تفضل .

و دخلت المشـرفه عـبير..،

المشرفه عبـير : حضره المديره، انا جيتج اليوم استسمح من اللي صار امس و طالبتج انتي بس قولي تم و ريحي قلبي .

المديـره * ابتسمت * : اذا اقدر عليه ان شاء الله تم .

ابله عبير : ابيج تردين البنات السته لصفوفهم، و هاذي يمكن اقل مكافأه اسويها للبنات من بعد اللي سووه معاي، و صدقيني هالمرا كلشي بخليه ع مسؤوليتي و البنات من اليوم و رايح مسؤوليتي ها شقلتي؟ .

سـلطان * لف عالمديره منتظر الرد * :.......... .

المـديره * خذت كم ثانيه تفكر فيه * : خلاص انا موافقه، و الحين راح اعلن بالطـابور .

سـلطان * فجأه حس براحه كبيره و ابتسم و وقف * : تسلمين ياحضره المديره تسلمين وايد ماقصرتي .

المديره * ابتسمت * : الله يلسمك، ولو هذا واجبي .

المشرفه عبير * استانست من قلبها * : فديتتجج * و راحت حضنتها * ماتقصرين والله .

سـلطان * استأذن و طلع و هـو حـده مستانس *


و السـاعه 7:00 بدا الطـابور الصبـاحي....."


بـ طابور دانـه و هـاجر.......؛

هـاجر * منفسه * : واي مالي خلق لـ هالصف، كله ع بعضه لوعه .

دانـه : اي والله تقولين لي .

تهـاني * من وراهـم * : والله اللوعه تعرف نفسهاا .

دانـه و هاجر لفوا عليها * بنظره ان خير نعم حد كلمج! *

فـ هاجر كانت بترد لـكن قطع كلامها......


المـديره و هي تنادي اسماء....؟!

دانـه الـ...
سـاره الـ...
هاجر الـ...
سـميه الـ...
نـور الـ...
فـاطمه الـ...

يـرجعون عقب الطـابور لـ صفهم 1-12


و فجــأه.........ماجـافو الا الثـمان بنات بمافيهم ياسمين و منّـه التمو ع بـعض و لمو بعــض و هم مب مصدقين اللي صاير.....و المدرسه صـراخ و تصفيق و تصفيـر....كأن صاير عــرس.......الكل كان مستانس الا العيون اللي باين عليها الشر و تطالع البـنات بعصبيه و مب ناويه ع خير < طبعا اكيد عرفتوها تـهـاني ماغيرها >






و طبـعا ردو البـنات لـ صفوفهم و هم مستانسين و فرحانين................؛



‏مع صاحبي أنسى الحياه ومُرها وأقابل فرحتِي ، يارب صاحّبي للجنة❤..





~


^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

الـساعه 9:00 تحديدا بـالجامعه......"




خـليفه : انزين و متى هالمعرض؟ .

طـارق : اليوم العصـر .

سـلطان : انزين انت وين بتيلس بالضبط عشان نجي و نساعدك و اذا يحتاجون تواقيع انا جاهز * و غمز لهم و ضحك * .

احمـد * يطالعه بنص عين * : اه انت بس اعملها و انا حوصل فضايحك لـ دانـه .

فـيصل : انزين انت عن وشو كاتب اصلا؟! .

طـارق : انتو تعالو و شوفو الكتاب و عطوني رايكم، اي و صح من فيكم بيجي؟ .

نـاصر : انا اسمحولي والله، عندي بروڤه و ماتوقع اني بجي .

طـارق : مب مشكله ياخوي بروڤتك اهم روح و الله يوفقك .

نـاصر * ابتسم * : حبيبي والله تسلم .

طـارق : يعني الباقي كلكم بتيون؟! .

خـليفه : اي ان شاءالله .



^^^^

نـــرد للـــبنات......."


كان عنـدهم بــريك....و كالعاده مبسطين بوسط الساحــه و ياكلـون < حبيب الكل الكنـدر > و يسولفون ...."


سـميه : اييي بنات، اليوم معرض الكتاب، لاتنسون تيوون كلكم .

يـاسمين : اييي صح ذكرتيني شسم كتابج اللي حطيتيه بالمعرض .

سـميه : اذوب بسحر عيونك ياعيوني .

سـاره : روايه ولا خواطر؟! .

سـميه : لا روايـه .

نـور : الله سموووي بتصير مشهوره .

سـميه : انزين كلكم بتيون .

فـاطمه * توهقت ماعرفت شتقول * : ااا..انا ماقدر عندي بروڤه .

البـنات * استغربوا *

دانـه : بروڤه وشو؟! .

فـاطمه * صج توهقت * : اااا...مفاجأه ماقدر اقول .

نـور : يلا عاااد قوليي! .

فـاطمه : مفاجأه والله ماقدر اقولكم .

هـاجر : عاد فطـيم .

فـاطمه * استسلمت * : خلاص بقولكم .

الكل التفت لها بحـماس........"

و بدت فـاطمه تقولهم سـالفه المسرحيه و البروڤه من اولها لآخرهـا........."







^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



و مـر الوقـت بـسرعه.......العصــــر السـاعه 4:00



نــروح لـ بروڤــه نـاصر و فـاطمه......"

كانوا قاعدين يتدربون ع رقصـه من رقصات المسرحيه.."


نـاصر : ايوووا حلو حلو كملي .

فـاطمه * كانت مستانسه و هي تتعلم من ناصر حركات الرقصه * : انزين و هاذي الحركه متى اسويها .

نـاصر : هاذي بآخر الاغنـيه تمام .

فـاطمه * ابتسمت * : اوكيه تمام .

نـاصر : انزين احين ف مشهد اللي هو انتي تتعلقين بالباب و انا احاول اجرج من هناك وجي يعني مشهد فيه ضحك و كوميدي .

فـاطمه : هذاك الباب الخشبي صح .

نـاصر : اي يلا تعالي .

و بـدوا بنفذون الستب باي ستب و فجأه ناصر و هو يسحب فاطمه من الباب انسحب وياهم احد عواميده و طيحهم مع بعض بالستيج..........و يوم لفـو ع بعض بالارض ناظروا بعض لـ ثواني....و فجأه انفجروا ضحك و كل اللي معاهم ضحكوا من اللي صار........،


و كملو مشاهدهم بمـتعه و هم حدهم كانو مستانسين بهاذي البروڤه اللي يسوونها مع بعض و اللي تجمعهم مع بعض بكل وقت و دقيقه.....؛




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

نـروح لـ بيت يـاسمين تحديدا بالميـلس...؛


فـيصل * وقف و سلم ع عمه * : يلا ياعمي استأذن، بس وينها ياسمين لان تأخرنا عالمعرض؟ .

ابو ياسمين : ادخل لها فوق بجناحها تلاقيها، مافي حد غريب بالبيت ادخل ادخل و انا ابوك .

فـيصل * ابتسم و دخـل *


و راح فـوق و طبعا بـما انه الغرف وايـد...لـكن جاف باب مزين بأحرف ياسمين بالانقليزي و عرف انها غرفه ياسمين ف طق الباب و ماسمع حس.......فتح الباب بشويش و دخل و جاف مافي احد.....لكن سمع صـوت قريب غرفه الملابس و يوم قرب منها فجأه فتحت ياسمين البـاب و صرخت.......،

يـاسمين * بخرعه * : بـسم الله......فـ..فـ..فـيـ..ـصل! انت شـ..ـتسوي هني .

فـيصل * اللي خق عليها و حط ايده اليمين بخصرها و بشويش دخل لداخل لي ماحاصرها بالطـوفه و بدا يتأملها و يلامس ويهها بأنامله * : صـايره تخرفنين اليـوم .

يـاسمين * من قوه الحيا و الخجل تمنت لو تنشق الارض و تبلعها * :......................... .

فـيصل * مسك فكها بخفيف و رفع راسها بحيث تلاقى خشمه بخشمها و بشويش ياسمين غمضت عيونها و بدا فـيصل يـرتوي من رحيق زوجتـه المستقبليه يـاسمين....و طبعا ياسمين استسلمت له و بهالوقت بـالذات، حست بإنهـا ملكت فيصل بكل مافيه و صارت هي ملكه.........


~





‏فيني لك عشق تعدى الفضى . .
‏يعني انت ، ثم انت ، ثم انت وانتهى❤.
~


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 04-12-2016, 08:26 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

نـروح لـ بيت دانــه....؛


فهـد * يصوت عليهم من فوق * : يلا يا دانه، ساره < ساره التركيه اكيد عرفتوها > وينكمم تأخرناا .

دانـه و ساره التركيه نزلـوا ....؛

دانـه : حشى مافيك صبر كانا نزلنا يلا .

فهـد * يناظر ساره التركيه و يغمز لها * : ع فكرا ترا بنروح ويا طلال ربيعي .

هني سـاره استحت و ماعرفت شتقول..........؛

دانـه * تطالعها و تغمز لها * : الله الله فديت اللي استحوا .

سـاره التركيه : دااانه لاتحرجيني .

فهـد : انزييين يلا بلا هـذره الزايـده و امشـوا معاي يلا .



و طـلعو و راحــوا للـسياره و انطلقو للـمعرض.....؛


و بالسياره......"

طلال كـان مشغل اغنيه تركـيه طبعا عشان سـاره حبيبته..و كان مستانس و يغني مع الاغنيه و شوي يلف المرايه عليها و يناظرها و هي مستحيه....."

دانـه * بهمس * : ياخي فديييييت اللي يستحوون .

سـاره * مستحيه حدها * : دانه والله اخجل .

دانـه * تقرص خدودها بخفيف * : واااييي جعلني خدود حمر .

و الثنتين اضحكوا.....~

I love you more than you could ever imagine and more than i can ever tell and more that everyone can think ever I love you..

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

و بـالمـعرض " معـرض الكـتاب "



كان شبه زحمه يعني...و المكان كان بمنتهـى الروعـه....؛


^^^

نـروح لـ نــور اللي جافت كتاب اسـمه " خاطره عـشق " جذبها الاسم و يوم قرت الاسم طلع " طـارق الـ " و فجأه سمعن حد من وراها...."

...........: عجبج الكتاب .

نـور * لفت عليه منصدمه * : طـااارق؟! هاي انت اللي كاتب الكتاب .

طـارق * ابتسم و خذاه و وقع عليه و كتب مع خالص حبي ووو.... و عطاها لها * : و لعيون نور الحلوين نعطيها ياها هديه .

نـور * ابتسمت و استحت * : تسلم طـارق .

طـارق * ابتسم * : طيب تعالي اجلسي هنا اذا ماعندك شغل، منها ندردش و منها اسولف لك عن كتابي شوي .

نـور * ابتسمت و حست بدقات قلبها المتسارعه * : تمام حلو .

و قعدوا الاثنين.....و بدو يسولفون عن الكتاب شوي و شوي يضحكون ووو.....






‏عيوُني تشوفگ أجمّلهم ،
‏وقلبي مكتفي فيگ عنهمâ‌¤





^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^




نـروح للـمكان اللي فـيه سـاره و معاها سـميه اللي كانت قاعده و توقع كتابها اللي اصدرته هـالعام...؛


سـاره : سممووي، الكتب هون خلصو .

سـميه : انزين دقـيقه بجوف لج بالرف اللي فـوق .

و ركبت عالدري العالي شـوي و هي تدور ع كرتون اللي فيه باقي الكتب....و اول ماخذته و تبي تنـزل فجأه زلقت ريلهـا وو.......


^^

بنفس هالوقت...خـليفه و احمـد كانو ماشين بصوب المكان اللي قـاعدين فيه ساره و سميه و لمحوهم و اول ماراحو لهم.....خليـفه انتبه لـ سميه انها كانت بتطيح وو..'

خـليفه * اللي طاحت بحضنه سميه * : اوب اوب اوب .

سـميه * غمضت عيونها و تمسكت فيه بقو * : .............. .


و ســاره اللي فجأه سحبهـا احمـد و ركض معاها و راحوا لـ..........؟؟؟؟؟!




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


سـاره * مستغربه و منصدمه و مب مستوعبه شي * : هييييييه اتركنني .

احمـد * وقف و لف عليها و ابتسم * : هااااي ماي فرندز شو اخبارك .

سـاره * انصدمت لمن جافته * : احمد هـاد انتـه....؟! .

احمـد : سبرااايييز، و بعرف انو احلى سربرايز مر عليكي، المهم شو اخبارك .

سـاره * لحد احين مب مستوعبه * احمممد سميه وينها و انت لوين جبتني؟! .

احمـد * مسك راسه * : ياخي انا بسألك سوال و بتردي علي بسوال ثاني، سميه مع خليفه ماتخافي عليها و خليهم شوي لحالهم لانو خليفه بدو يحكي شي لـ سميه، و هلأ ممكن تيجي معي لـمكان استراتيجي .

سـاره * من بعيـد لمحت نور * : هاي مو كانها نور؟!، بس مين ياللي معها؟! .

احمـد * لف ذاك الصوب * : هاد طارق رفيقي بس شو عم بعمل مع نور؟! .

سـاره * لفت و طالعته بخبث و رفعت حاجبها * : اللي ببالي هو نفسو اللي ببالك .

احمـد * يطالعها بنفس النظـره * : اكيييييد ميه من ميه نفس اللي ببالك .

سـاره : عيل يلا امش معي .



و راحو ينفذون خطتهم........؛



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

نــروح لـبوابـه المعرض...."

سـلطان اللي توه كان واصل لكنه لـمح دانـه و هي نازله مع بنيه و اثنين شباب ينزلون من السياره....؛ لحضتها عرف ان فهد اخوها بس ماعرف من الثاني...و تم ينـاظرهـا....و بنفس هالوقت ياسمين و فيصل وصلـوا و نزلـو.....


فهـد كان مع طلال ورا يمشون و دانـه و ساره التركـيه مع بـعض و فجــــأه....ف سـياره كانت جايه بسرعععههه صوب دانـــه و ســاره وووووو.........!!!!!


سـلطان * دقاااات قلبه تسارعوا لمن شاف السياره جايه بصوبهم و بأعلى صوته صــرخ * : داااااااانـــــــــــــه .

و طـلال * اللي لــمح ســـاره التركيـه و صرخ بأعلى صوت * : ســــــــــــــاااااااااااااره .



!!!!!!!!!!!!


انتهـى البــارت.."

توقعاتكم للبارت الجاي.....و السموحه عالتأخير....."



مخـــرج...؛

‏عساك تبقى معي عمر طويل
‏ونبقى لبعضنا للأخيرâ‌¤.



آخر من قام بالتعديل يــونــيــكـ; بتاريخ 04-12-2016 الساعة 08:34 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 23-01-2017, 08:36 AM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي


بـــــــــــــارت 10



مـــدخـل..؛
‏ما ابي غيرك..
‏لو غيرك كثير..
‏انت الوحيد الي قلبي نبض له❤





عنـد بـوابه الــمعرض......؛


سـلطان * اللي قلبه ضرب بقو و ما التفت لحد و هو يركض، بس يبي يوصل لـ دانـه اللي....!؟

فجأه وقف سلطـان لـمن جاف فهـد < اخو دانــه > حضنهـا و هي تصيح....و تمنى انه لو كان مكان فهـد اللي حاضن دانـه....و حمد ربه مليووون مرا ان دانه ماصار فيها شي لـكن......سـاره التركـيه؟!


سـاره التركيه اللي كانت طايحه بحضن طــلال و غرقانـه بدمها اللي تنثر بأنحاء الشــارع.........،

طـلال * اللي ثوبه < الكندوره > كلها امتلت بدم سـاره التركيه و دموعه ع خده و ايده ع خدها و يطقها بالخفيف عشان تصحى * : ساااااررررره، تسمعيني، ساره الله يخليج رديي عليي < و يحضنها اكثرر و يصرخ > اتصلوووو عالاسعععااااااف .


عـند دانـه.....؛

دانـه < اللي مب مستوعبه شصار....بس كل اللي تذكره انها فتحت عيونها و هي طايحه ع الرصيف و فهـد اللي حضنها....و شوي استوعبت ان ساره التركيه < بنت خالتها > دزتها لمن كانو يعبرون الشارع و فجأه طلعت سياره بويهها...يعني ساره التركيه دزت دانه علشان تحميها و للاسف السياره دعمت ساره >

^ اتمنى فهمتو :) ^



يـاسمين و فيصل راحو لـ دانه و فهـد.....


يـاسمين * و هي تحضن دانـه * : عمرييي دانه انتي بخييير؟! .

دانـه * ساكتـه و بس دموعها اللي ماخذه مجراها ع خدها و هي تناظر ساره التركيه اللي غرقانه بالدم و هي بين احضان طلال * : .................... .

فهـد * يطق خد دانه بالخفيف و قلبه معوره عليها * : دانـه ي حبيبه قلب اخوج ردي علي الله يخلييج، داانهه .

دانـه * لا حياة لمن تنادي..بس تناظر ذاك الصوب و دموعها سيد الموقف * : .............. .

يـاسمين * تلف ع فيصل * : فيييـصل اخاف صار فيها شي خل نوديها المستشفى .

فـيصل * يحاول يتذكر اسم اخو دانه و تذكر * : ياخوي فهـد قوم و اللي يعافيك خل ناخذ اختك المستشفى .

يـاسمين : يلا قومي دانه * و تحاول تساعدها علشان تقوم * .

فهـد * يناظر طلال اللي لحين حاضن ساره * : انزين و..و..بـ..ـنت...خـ..ـا..لـتـ..ـي..؟!

فـيصل * عوره قلبه ع فهد * : لا تحاتي و انا اخوك كا الاسعاف وصل و بياخذونها احين و مافيها الا العافيه، انا باخذ زوجتي و دانه و بوديهم المستشفى و انت تعال معانا صعب عليك تسوق ف هالوقت .

و خذاهم فـيصل معاه بسيارته....و طلال اللي ركب ويا سـاره التركيه بـ سياره الاسعاف....،


و اتخذوا طريجهم للمسـتشفى...."


و بالنسبه لـ سلطان ركب موتره و طيران وراهم للمستشفى....."



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


نـــرد لـ ساره و احمد اللي بـدو ينفذون خطتهم....؛

سـاره : هلأ انا رح اغطي وجهي و انته حتتلثم تمام و بعديها بنروح و بنمثل عليهم .

احمـد * يغمز لها * : تمااام .


و سوو اللي اتفقو عليـه.....؛


طارق و نور كانو يسولفون و قطع كلامهم...!


سـاره * اللي كانت مغطيه ويهها و بس عيونها اللي باينه و غيرت صوتها شوي و لهجتها * : طروووق حبيبي شو تسوي ويا هالبنت هني؟ .

طارق و نور * التفتو عليها متفاجئين *

طـارق * مستغرب * : اختي شكلج مغلطه! .

سـاره : واااي حبيبي بلاك جي تكلمني انا فتحـيّـه حبيبتك .

طـارق * فتح عيونه ع اخره * : نعممم اختي، فتحيه ميين والناس نايمين! اقول توكلي ع الله، انا لاعندي حبيبه ولاشي .

نـور * عبالها صج هاي حبيبته و طالعت طارق بزعل ممزوج بعصبيه * : طارق! انت عندك حبيبه و ماقلت لي! .

طـارق * اللي توهق و ماعرف شيسوي * : ياخي والله ماعرفهااا و بعدين انتي من صجج مصدقه كلامها! .

سـاره * اللي فيها الضحكه، بس كملت تمثيلها * : طروووقـي ليش جي تقول! انا فتحيه اللي اعترفت لها بحبك بالشارع اللي ورا بيتكم .

طـارق * كان بيرد بس قاطعه *

احمـد * اللي كان متلثم عساس مايبين ويهه عدل * : نووور حياتي، خذتي الكتاب اللي تبينه؟ .

الكل التفت عليه!!

نـور * مستغربه و تصرقعت لمن قال نور حبيبتي * : نعم انت الثاني! من وين اكون حبيبتك انا! .

احمـد : نووور شفيج لاتستهبلين ع مخي انا جميل حبيبج و حتى تسميني جميلي عشان اكون لج بروحج بس .

طـارق * اللي حس بأعصاب * : نووور و هذا انتي طلع عندك حبيب و ماقلتي لي، و تجين و تعصبين علي ان عندي حبيبه .

نـور * اللي منصدمه و مب عارفه شتقول * : والله العظييييمم ماعرفه، و بعدين جميل منو! انا بحياتي ماعرفت احد اسمه جميل .

سـاره * شوي و بتفجر ضحك * : يه طروق شعليك منها احيينن، قول لي حـبيبي * و تشد عالكلمه * شرايك نروح انا وياك نتعشى بمطعم راقي و نكمل سهرتنا و احنا نطالع فلم بالليل، و فلم رومنسي يشبه حياتي الرومنسيه وياك .

احمـد * يكمل ع تمثيل ساره * : شكرا يا اختي عطيتني فكره حلوه عشان انا و نــور حياتي * و يشد عالكلمه * نسويها بسهرتنا * و يغمز لنور * صح عمـري .

طـارق * اللي فقد اعصابه خلاص و راح لاحمد و مسكه من ثوبه * : انتتت بتوخر عن البنت ولا كييييفف، ياخي تقووول انها ماتعرفك .

سـاره : طروقي انت شو دخلك بينهم ياخي حبايب و كيفهم يسوون اللي يبونه .

نـور * عصبت * : و تقول طروقي بعد، اقول عن المياعه الزايده و خلي الريّال ف حاله، مغلطه شكلج .

طـارق * اللي كاان بيسحب لثمه احمد .. و جان يتوهقون احمد و ساره.....


سـاره * بسرعه قرصت طارق من يده....و شردت عند احمد و طاااحت لثمتها و نفس الشي احمد طاحت لثمته لمن طارق سحب يده من الم القرصه *


طـارق * صرخ * : وجججععع شبلااااجـ....* و سكت لمن رفع راسه و انصـددددمممم * : احــمد.!!!!!!!!!!! .

نـور * فتحت عيونها ع اخرها من الصدمه * : ســـاره!!!! .

سـاره و احمد اللي طالعو بعض و انفجـروو ضحك : ههههههههههههههههههههههه .

طـارق * اللي صج عصب * : احمدددوووه يالكللبب، انا ذابحك الليله ذابحك .

نـور * اللي استوعبت ان ذي البنيه كانت ساره * : ساررووووووووووه هاااذي انتي * و فجأه عصبت عليها * شهالحركااتتتت الهبله، اعلمج احين كيف تمقلبيني .

و قاموا عشان يلحقونهم...."


احمـد * اللي سحب ساره من يدها * : ساررررررههه امشي لنهرررب قبل مايمسكونا هدول المجانيييين..... .

سـاره * اللي كانت تضحك و فجأه استوعبت و شدت ع يد احمد اللي مسكها * : ي وييلييي بسررعههه اركككضضض .

و الاثنين امسكـوو اياديهـم و خذوهااا ركضضضه...."


نـور * اللي كانت تركض ورا طارق فجأه مسكته من يدها و صرخت * : طااااارق .

طـارق * تصرقع و لف عليها عباله صار فيها شي * : نـوووور فيييج شي .

نـور * و هي تتنفس بسرعه * : الدار مافيها حد عشان يوقع كتابك .

طـارق * طالعها بنظره بارده * : يعني احين موقفتني عشان تقولين لي ان مافي حد يوقع كتابك و مدري وشو .

نـور * نزلت راسها * : اسفه، بس لانه مافي احد يالس بالدار عشان جي قلت لك .

طـارق * توه يتسوعب ان الدار مافيها حد * : اوووب امشييي بسررررعه انا ناسي والله * و سحبها معاه * .

نـور * تضحك * : انزيييين شوي شويي .


و سحبها طارق للـدار....."




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

نـرد لـ سميه و خليفه..


خـليفه * اللي طاحت بحضنه سميه * : اوب اوب اوب .

سـميه * غمضت عيونها و تمسكت فيه بقو * : .............. .

خـليفه * اللي لحين ماسكها و شالها بحضنه، و لفت انتباهه ملامحها اللي تحولت لخوف..و شوي و فتحت عيونها * ........"

سـميه * انصدمت لمن جافته و طاحت عينها بعينه * : اا...خـ..ـليفه! .

خـليفه * لحين مفهـي بويهها * :.............. .

سـميه * بلعت ريجها و شلت عيونها من عيونه * : مو..ناوي تنزلني؟! .

خـليفه * توه يستوعب و نزلها * : اوه، انا اسف .

سـميه * ابتسمت * : شكرا ع مساعدتك * و لفت تدور ساره * ساروه وين راحت .

خـليفه بنفسه " انا مو مالي عينج يعني! " : راحت ويا احمدوه مادري شعندهم، الا ماقلتيلي شعندكم انتو هني ولا ليكون ساره عندها كتاب مألفته .

سـميه * تسحب الكتاب اللي هي مألفته * : لا مو ساره، انا .

خـليفه * خذ الكتاب منها مصدوم * : امّااا انتي اللي مألفه كتاب، عيل طلعت حبـيبـ...* و سكت و بسرعه قال * طلعتي تكتبين و انا اخر من يعلم افا بس .

سـميه * حست باللي كان بيقوله بس سوت نفسها مانتبهت * : خلاص دام انك عرفت اعتبرها مني هديه و موقعه مني انا بعد * و خذت الكتاب و وقعته و عطته ياه * .

خـليفه * ابتسم * : انزين تعالي يلسي و كلميني شوي عن الكتاب و كيف ياتج الفكره و ذي يعني .

سـميه * يلست و ابتسمت * : تماام .


و كملو سوالفهم عن كتاب سميه و الروايات و الخ....




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



نـروح لـ بــروڤه فاطـمه و نـاصر...'


كانو قاعدين عالمسرح و كعادتهم يتدربون ع الرقصات و التمثيل....."

فـاطمه * كانت قاعده تدرب ع حركه من الحركات و فجـأه....*

اسمعت صوت بالمايكروفون..و هالصوت دخل بقلبها مثل السهم و يوم التفتت....*


نـاصر * يبتسم و يغني بصوته الهادي * :

ياحب انا احبك
ادري انا قلبك، تدري انا احبك و اموت فيك.."
هسّه شنو شنو؟ قلي شنو!
تريد قلبي ولا عندك جديد..؟
اموت اموت اموت...والله امـو.....* قاطعته فاطمه *

فـاطمه * تسحب المايك منه * : وااي نصوور اسمالله عليك لاتفاول ع روحك .

نـاصر * استغرب عقب ابتسم * : سمت عليج الملايكه * و لف ع قروب المسرح * من قدي رفيجتي فطومه تخاف علي * و ضحك * .

فـاطمه * لفت عليه مصدومه من كلمة " رفيجتي! " يعني هالاغنيه و هالنظرات....كلها مشاعر مب موجوده..! *

تضايقت فاطمه و هي بروحها مب عارفه ليش تضايقت بالذات لمن قالها " رفيجتي " ف لفت ع ناصر * : ااا..ناصر .

نـاصر * لف عليها * : لبيييه .

فـاطمه * ابتسمت مجامله * : لبيت بمكه، بغيت اقولك ان لازم ارد البيت احين لان شمسه..اا... .

نـاصر * استغرب و حس فيها شي * : لانه شنو؟! .

فـاطمه * توهقت و فجأه قلب مودها * : ابي ارد لانه هاي شسمه.... اي صح امي بروحها ف البيت ف برد و اقعد معاها .

نـاصر * ماقتنع وحس ان فيها شي، سحبها ع الزاويه * : فطومه، انتي فييج شي صح، قوليلي شفيج و انا بساعدج .

فـاطمه بنفسها " فيني انت! تفهم شنو انت " و فجأه استوعبت الكلام اللي دار بداخلها * : لا مافيني شي صج، بس لازم ارد لانه امي بروحهـ* قاطعها ناصر * .

نـاصر * و هو يناظر عيونها * : لا انتي مو قاعده تقولين الصج، و انا ادري ان فيج شي بس خاشته عني، يلا قوليلي شفيج و انا ماراح اهدج لين ماتقولين لي .

فـاطمه * تنرفزت و من غير ماتحس عصبت عليه * : اوووه ناصر قلت لك مافيني شي، و بعدين انت اخوي ولا حبيبي عشان اقولك شفيني ولا شاللي مضايقني! * و استوعبت شقالت! و طالعته بنظره خوف من مشاعرها و نزلت عيونها عشان لاتفضحها * : انا اســفه ناصر ماكان قصدي * و خذت شنطتها و راحت * .

نـاصر * اللي صج استغرب منها و انصدم من كلامها..و حس ان الموضوع يـخصه و ثبت ف باله كلمة " حبيبي " و كان بيناديها قبل ماتروح لكنها...راحت * : فـاطـمـ...* سكت و راح استأذن من القروب و خذ سويج السياره و راح لمكان يرتاح فيه و يفـكر براحه......."




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بـعد وصولهم للمستشفى....سـاره التركيه دخلوها غرفه العمـليات.....و الباقي كلن ع اعصابه...."

بـالنسبه لـ طـلال * اللي كان واقف عنـد باب غرفـة العمليات و يدعي ربه ان ساره مايصير فيها شي * و قلبه يتقطع اكثر و اكثر كل ماتمر ثانيه و ساره < التركيه > داخل و بـداخله صراع بينه و بين نفسه ' سـاره...تكـفين لاتخليني و تروحين، انا من دونج ولاشي، تكفين ساره انتي قويه و ربي ان شاء الله بيحفظج و يخليج لي، بس تكفين خلج قوي ولاتخلين المرض يسيطر علييج تـكفين، سارونتي احـبج ' و فجأه غمض عـينه و نزلت ع خـده دمعه حـاره تـعبر عن الالم و الانكسار اللي يمر فيها طـلال....."

^^

دانــه؛ حالتها ماكانت اقل من طـلال...ساره بنت خالتها كانت تعتبرها مثل اختها العوده...حست بنفسها هي السبب ف اللي ساره فيه...و حست بإنها ماراح تسامح نفسها اذا صار لـ ساره بنت خالتهـا شي...دموعها تطيح ورا بعض عيونها تعبت،....لكن من غـير صووت و هذا اللي خّـوف سـلطان..

اللي كان واقف بالزاويه و ينـاظر اللي خذت قلبه و كل تفكيره....واللي مقطع قلبـه اكثر انها كانت مهلكه نفسها صياح لاكن من غيـر صوت...عرف انها تعبانه و خايفه من عيونها...خاف عليها كثييير و تمنى لو انه يقدر يروخ و ياخذها بين احضانـه و يهديها لكن شيسوي ماباليد حيـله...!


فـهـد؛ يحاول يكون قوي كـثر مايقدر عشان مايخلي طـلال ينكسر اكثر...حاول انه يكون عون له عشان لاينهزم و يضعف مع ان قلبه حـزين ع حاله بنت خالته و رفيجه و اخته..."


عـند فـيصل و يـاسمين..."

فـيصل * يتنهد * : ياسمين حياتي، اتصلتي ف امك و قلتيلها انك هنا ولا نسيتي .

يـاسمين * تضرب جبهتها * : وييه، نسييتت من الخوف ع دانه، خلاص انت اتصل ع ابوي و قوله لاني بجلس ويا دانه لي ما يطلع الدكتور و يخبرنا حالتها .

فـيصل * هز راسه * : خلاص تمام، انتي روحي لصديقتك انا بكلم عمي و ارد لكم .

يـاسمين * ابتسمت * : اوكي < و راحت لدانه و قعدت يمبها و حضنتها من اليمب > .

يـاسمين * تواسيها و تهديها * : حبيبتي دانه، خلاص وقفي دموع و ادعي ربك، و صدقيني راح تكون بخـير، تكفين عورتي قلبي خلاصص وقفي دمووع < و تلمها اكثر و اكثر > .

دانـه * غمضت عينهـاا و هي تدعي ربها ان مايصير لبنت خالتها شي...*


شـوي و طلع الدكـتور....لـكن حالته ماتطمن..."


طـلال اللي لـمح الدكتور * و بشوق و خوف قال * : دكـتووووووووور...سـ...ــ...ــاره...؟ .

دانـه * راحت و قلبها مش مطمنها * : دكـتور..سـ..ـاره...بـخـ...ـيــر ؟! .

الدكتـور * تنهد و بنبره هاديه قال * : المريضه فقدت دم وايييد و نحتاح متبرع بأسرع وقت ممكن، لانه هذا شكل خطر عالمريضه و ضروري نحتاج متبرع .

الكل زاد التوتر عـليه....؛

فهـد * يحاول يهدي نفسه * : و هي كم فصيله دمها؟ .

الدكتور * قالهم كم..*

طـلال * رفع راسه و حمد ربه ان فصيله دمه نفس فصيله دمها..* : دكـتـ...ـور انا نفس فصيله دمهـ..ـا .

الدكتور : تمام تفضل مع الممرضه عشان تسحب الدم بسرعه...لانه * و توتر شوي * .

الكل استغرب.....! و بالنسبه لـ طلال خذته الممرضه....."


دانـه * تطالعه مستغربه و عيونها مليانه دموع * : لانه شنو دكتور ..؟ .

الدكتـور * نزل راسه * : المريضه حالتها كل مالها و تتدهور اكثر...ف لازم نتسرع شوي لانه ممكن بأي وقت يصير شي مب بالحسبان، ثقتنا بالله كبيره و احنا بنحاول تسوي كل اللي بيدنا.. < و راح..... .

و فجأه...."

دانـه * طااااحت دموعها و حست ودها لو كانت مكان سـاره ......* : انا السبب ف اللي ساره فيه * و فجأه صرررخت و دموعها زادت اكثر و اكثر * اناااا السبب
ف اللي صاررر ف سارررره اناااا .

يـاسمين * مسكتها و هي قلبها يتقطع عليها * : دااانننه عمررري لاتسوووي بحالك كذا، الله يخليييك هلي قلبك قووي .

فهـد * رااح و سحب دانه لحضـنه * : خلااااص دانه ياروح اخوج انتي، لاتسوين بعمرج جي الله يخلييج اهددي .

سـلطان * بهاللحظه قلبه انقطع اكثر عليها.....وده لو يكون مكان فهـد وده لو يشل الحزن عنها...وده لو يحضنها و ياخذهااا لـبعييييد و ينسيها حزنها وده و وده و وده لـكن....."

دانـه * تصيح اكثر و اكثر * : فهد انا السبب باللي فيه سااااره انا السبب...... .

فهـد * يلمها اكثر * : خلاااص قطعتي قلبببي خلااااصص واللي يعافيييج هدي نفسج شوي .

دانـه * حست بأنفاسها بدت تنقطع و مب قادره تشوف يدامها * : انـ...ـا السبب....اناا..السـ......* و فجأه طاحت عليهم و ماقامت تشوف شي يدامها * .

يـاسمين * مسكتها * : دااااننهه، دااانه .

فهـد * خااف عليها و يطقها ع خدها بالخفيف * : دانــه تسمعيني داننه < و يصارررخ > نااددددوو الممرضه .


سـلطان * و من يقول وش حاله سلطااان اللي حس انه ينّ اكثرررر لمن جافها طااااحت و فجأه حس انه مطنش الكل و رايح بأتجاه دانـه و ماهمه لا فهد ولاغيره...."


شوي الا تمنعه ايــد...؟!



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



يتبع..بالجزء الثاني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 24-01-2017, 12:25 PM
لامــارا لامــارا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي


السلام عليكم

شلونك شخبارك

مبروك روايتك الجميلة

بس حبيت أسأل

الرواية من أي بلد

احترت بين قطرية واماراتية؟؟

انتظر ردك

بالتوفيق لك

دمت بود

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 08-02-2017, 02:58 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لامــارا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

شلونك شخبارك

مبروك روايتك الجميلة

بس حبيت أسأل

الرواية من أي بلد

احترت بين قطرية واماراتية؟؟

انتظر ردك

بالتوفيق لك

دمت بود




هلا حبيبتي،نورتي فديتج، عيونج الحلوه، الروايه قطريه اماراتيه يعني انا دامجه بين الاثنين بس هي بالامارات يعني الاماكن و اغلب الشخصيات من الامارات الا كم شخص و حبيت انا انوع بينهم عشان تصير الروايه حلوه و تعجبكم

شكرا ع مرورج حبيبتي، و اتمنى تنوريني بتوقعاتج و ردودج الحلوه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 09-02-2017, 07:15 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي


يتبع الجزء الثاني من البارت 10👇🏼

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 09-02-2017, 07:17 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي


نــخلي جو المستشفى شوي.....و نـروح لـ صاحب الجو الرومنسي....و حبيبته...."


...........: هـا حياتي عجبج المكـان .

............: واااي حـموود ماتدري شكثر فرحتني اليوم، تسلم فديتكك .

محمـد * ابتسم * : ولو، اصلا انا من لي غير هجورتي عشان افرحها قوليلي..كم هجور عندي؟! .

هـاجر * تضحك و ابتسمت عقب * : وحده بـس وحده .

محمـد * ابتسم و قام و وقفها * : تـعالي مـعاي.... .

هـاجر * اشبكت ايدها بإيده * : وييين؟! .

مـحمد * يسحبها * : تعااالي مفاجأه مايصير اقـوول .


هـاجر * استغربت و هي رايحه معاه و فجأه ادخلت وياه قــاعه كــبيـره.... لـكن مظلمه....فجأه خلاها توقف و هي كلش مب جايفه شي...!

محمـد * و هو رايح * : ثواننني و ارجع لج حياتي .

هـاجر * بدت تخاف اكثر و اكثـر * : حمووود وييينك، ترا اخاف بالظلمه .

و فجـأه انفتحت الانـوار.........وووو...........؟!!!!!!!




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


نـرجع للثنائي اللي اتعبو من الركض و وقفوا بـمكان صوب البحر بعيد عن المعرض بشوي شـبه خـالي........"


............: خلص خلص احمد وقف ماعم بقدر اركض اكتر .

احمـد * و هو يتنفس بسرعه * : اخخخ كتير بعدنا اصلا ما راح يقدروا يوصلو لهون هاد اذا لقونا اصلا .

سـاره * تضحك و هي تقعد عالارض * : اخخ بس شفت كيييف صار وجههم و هم مستغربين و كل واحد عم يحاول يقنع الثاني انو مابيحب .

احمـد * قعد معاها و ميت ضحك * : ههههههههههههه، والله كان بدو ان نصّور بس للاسفف ماجت ع بالي .

سـاره * تغمز له و تطلع جوالها اللي كانت خاشته * : انتو عبالك انا مابفكر بهاي الاشيا < و ترويه الفيديو >

احمـد * منبهر من تفكيرها * : والله انك خطيييييرههه .

سـاره * تتحمحم * : احم عشان تعرف بس .

احمـد * ميت ضحك * : اخخخ هههههههه اطلعي كيييففف عم يحاول يقنعو بعض، هددول شكلهم بيحبوا بعض .

سـاره * طق فيها عرج الفضول * : الا ع الطاري ف ببالي سوال بس اوعدني انك تقول الحقيقه بما ان نحنا صرنا فرندز .

احمـد * يسكر الجواب و يعطيها * : تمااام اسألي و لك مني وعد رح اقول الحقيقه .

سـاره * و تقلب serious * : بتتذكر مرا كنّا عم نسولف بالانستا و نسأل بعض .

احمـد * استغرب * : اه بتذكر، بس شو اللي جاب هاد الطاري هلأ؟ .

سـاره * و هي بس تعرف من هالبنت * : انت حكيتلي انك معجب ببنت او شي زي هيك يعني، عادي لو اعرف من هاي البنت؟ * و تعطيه الابتسامه البريئه * .

احمـد * انعقدو حواجبه و فجأه ضحك * : هههههههههه، انتي لهلأ مانسيتي هي البنت .

سـاره * تهز كتوفها * : مابعرف هيك يعني اجا ببالي لما حكيت ان يمكن طارق و نور بيحبوا بعض .

احمـد * يحاول يضيع السالفه * : اه انتي ماشفتي حركاتهم و نظراتهم كيف، اكييد ف وراهم اشي .

سـاره * تطالعه و هي ترفع حاجبها * : هيييه يالبرشلوني لاتضييع السالفه .

احمـد * يضحك و هو متوهق * : انتي لما بتحكيلي يالبرشلوني يا انك معصبه مني او انك ماسكه علي اشي .

سـاره * تهز راسه و تبتسم بخبث * : اوووه كويس انك تعرف متى اناديك هيك و متى هيك، المهم هلأ بدي اعرفف مين هاي البنت؟ بما انو انته وعدتني تقول الحقيقه و انا هلأ رفيقتك، و عاده الرفقه مابيخبو شي ع بعض .

احمـد * ابتسم و لف راسه صوب صوب البحر * : اه صح، طيب من وين ابدا هلأ....اه انا يوم حكيت لك اني معجب ببنت و اني ماحبيت من قبل ترا كذبت عليكي و اتمنى انك ماتعصبي لاني كذبت عليكي و انا اسف لاني كذبت عليكي .

سـاره * تتنهد و تبتسم * : طيب مو مشكله، هلأ بدك تحكيلي الحقيقه و ياويلك لو كذبت هي المره ولا حتخاصم معك .

احمـد * يضحك * : ههههه طيب تمام < و قلب واقعي > انا بأول سنه جامعه رحت ادرس بالاردن، و هيك ببدايه العام تعرفت ع وحده ب كلاس احد رفقاتي ياللي بيدرسو معي بنفس الجامعه، و يوم عن يوم بدت تبان لي مشاعرها و انها مهتمه فيني كتير و بالحقيقه انا كمان صرت اتعلق فيها كثيير...و جا هداك اليوم اللي اعترفت بحبي لها قدام الكل بالجامعه و عشنا تقريبا نص كورس و كل الجامعه بتعرف انو احنا حبايب و لما قرب نهايه الكورس بـهداك اليـوم.............* و سكت * .

سـاره * اللي من سمعت السالفه حست بصدق كلامه و داخلها حيييل تضايقت ان بحياته كانت ف وحده يحبها و اللي دار ببالها حاليا سوال واحد ، لحين يحبها ولا؟ * : اي بهذاك اليوم؟ ايش صار؟ .

احمـد * تنهـد و تنفس بضـيق و لف عليها و عيونه تلمع * : بدك تعرفي ولا خلص، بلاش ما انكد عليكي .

سـاره * من غير شعور حطت ايدها ع ايده عشان تحسسه بالراحـه * : اذا متضايق لاتكمل، و اذا حسيت ان بدك تفضي همومك و ترتاح ف انا هو موجوده .

احمـد * يبتسم لها و هو حاس بالراحه لانه معاه وحده خلته يفضي بهمومه و يرتاح * : بدك الصراحه، انا هي القصه ماحكيتها لولا حدا من قبل الا للشخص اللي ساعدني و خلاني ارجع ع حالتي و احسن كمان، و هالشخص هو سـلطان، هو اللي خلاني اصير اقوى من قبل و ساعدني اطلع من حالتي النفسيه اللي كنت فيها .

سـاره * تنهدت و لفت عليه * : طيب شو صار بهذاك اليوم؟ .

احمـد * لـف يناظر البحر و من غير شعور مازالو اياديهم ع بعض * : بهذاك اليوم، كان يوم ميلادها و بعد ماعملنالها مفاجأه و هيك اخذتها معي و رحنا ع مكاننا المفضل اللي هو المدرج الروماني، كنّا دايم بنروح لهونيك و من هديك اللحظه صار مكاننا المفضل، و كانت بالنسبه لي من اجمل الليالي اللي مش حتتكرر مرا ثانيه، و انا بآخر ايامها كنت ملاحظ انها متغيره بس ماحبيت اضغط عليها عشان ماتنزعج مني، و بهذيك الليله كنت كتير فرحان معها و فجأه اجاها اتصال...و تغير وجهها 180 درجه و قالت انها لازم تمشي....و قمت اركض وراها و فجأه و هي عم تركض قالت لي انا اسفه و اجت سياره و اخذتها......و من يومها اختفت و انا مابعرف هي وين راحت ولا كيف حالها حيه ميته، مابعرف اشي، و اهلها قالو و اتهموني ان انا عملت بها شي و انو انا اللي مخبيها بمكان < و فجاه طاحت دمعه حاره ع خده و غمض عينه بقو > الكل اتهمني و محد صدقني حتى اللي بالجامعه....و كنت راح ادخل بالحبس بس بابا كان رفيقو محامي و هو حل كلشي و خلصت من القصه و طلعت منها بس.... .

سـاره * و هي قلبها يتقطع اكثر و اكثثر و رفعت ايدها من غير شعور بس شعور الالم و الحب فيها و بأناملها الناعمه مسحت الدمعه اللي طاحت و بصوت يرجف * : بـ..ـس..ايـ..ـش؟ .

احمـد * و هو يبلع ريجه و يتنفس بهدوء * : بس انا ظليت سنه كامله اعاني و اعاني و الكل كان بيحسب اني انسان مو كويس...و حالتي النفسيه بدت تتدهور....و جا هداك اليوم اللي زارني فيه سلطان للاردن، و حاول و حاول كثيير، لي ما اقنعني اني ارجع لهون و ادرس معه و مع ربعي بهي الجامعه، و بس من يوم ما اجيت لهون يوم عن يوم صرت ارجع ع حالتي الطبيعيه و احسن كمان و هاد كلو بفضل الله و بعديها بفضل سلطان و الربع....< و لف عليها و هو مبتسم > و هلأ انا كتييير مرتاااح لاني بين ناس بيحبوني و بحبهم و مهما صار ماراح يتركوني .

سـاره * ابتسمت له و هي قلبها مـجرووح * : شفت كيف الله عوضك بهالناس ياللي بتحبك، لاتحزن حالك مشان ناس شنعه، و خلي كرامتك فوق كلشي، اه صحيح ماقلتلي ايش اسمها لهاي البنت؟ < و سكتت لانها المفروض ماكانت تساله > اسفه خلاص اسحب سؤالي .

احمـد * يضحك ع فهاوتها و يرد يناظر البحر و يسرح لبعيد * : اسمها.......شـــيري .

سـاره * فتحت عيونها ع اخرها * : هااا، شـيري!!!!! < و فجأه ضحكت > ههههههههههههههههه .

احمـد * استغرب * : شو مالك ليه عم تضحكي؟ .

سـاره * و هي لحين مستمره بالضحك * : بالله عليك ف حدا بيسمي اسم شيري! من اي كوكب اجت هاي البنت احكيلي .

احمـد * سوا نفسه معصب و قام * : الحق عاللي بيحكيلك .

سـاره * بسرعه وقفت معاه و مسكت كتفه * : خلص خلص اسفه مارح اضحك .

احمـد * كان بيتكلم بس قاطعه صوت اتصال ف فون سـاره و المتصل كان يـاسمين.........."

سـاره * ردت * : هلا بالغاليه * و ياسمين دايركت قالت لها شصااار * .

سـاره * بصدمه * : اااييييششششش؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!! .

احمـد * استغرب * : شو صاااير؟ .



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


نــرجع لـسلطان اللي امنعته ايـد......."



سـلطان * لف عليه معصب * : شـفييـ.....< و انصدم > فـ...ـيصل...!!! .

فـيصل * يسحبه ع صوب * : جنيييت انت مب شايف فهد اخو دانه هناك وييين رايح .

سـلطان * و عيونه تلمع * : فيييصصصل انا هنييي يالس امووووتتت تعرف شنو يعني يالس اموووت و هناك دانه منهاره و تعبانه، ياخي حسو فيني لازم اروح لها ماقدر اشوفهااا بهالحاله مااااقققدر .

فـيصل * يحاول يهديه * : سلطااااان هدي ياخوي هدي، دانه احين خذوها لغرفه لحالها عشان ترتاح لانها وايد تعبت، و اتوقع ياسمين معها و فهد يمكن، بشوف لك الوضع و بخليك تشوفها لاتحاتي .

سـلطان * يطالعه و فيسه صار مثل اليهال لازعلو * : صددق؟؟ .

فـيصل * يرفع حاجبه * : لاا كذب، شايفني ياهل اكذب علييك اكيد صددق يعني .

سـلطان * استاننس من قلب و لمّه * : ياخييي والله احبك .

فـيصل * يضحك * : بس بس وخررر عني زوجتي تغاااار .

سـلطان * يضحك * : جب بس جب قال تغاار .


و بـعد مرور 10 دقايق..........."


فـيصل * رايح لسلطان * : سلطووون، يلااا قوووم .

سـلطان * فز من مكانه * : ها وين شنو....؟! .

فـيصل * ضحك * : قوم قوم بسرعه، دانه بالغرفه بروحها و فهد اخوها عند طلال.. و خليت ياسمين تجلس عند الباب ع اساس اذا ف حد جاي او شي كذا .

سـلطان * حس بروحه مرتاح و اخييرا بيجوفها * : انززيين خذني لغرفتهااا بسررعه .

فـيصل * يضحك ع حماسه * : يلا انزين امش .



^^^^

و دخل سلطان عـند دانــه......"

دخل و بدت نبضات قلبه تزيـد و تـزيد.....دخل و لمن وصل عندها يلس يمبها بالسرير و سحب ايدهـا و حضنه بكفوفه....و حس بويهها التعبان......رفع ايده لخدها و با يتحسس عليها و قلبه معوره عليها......"


سـلطان * بصوت هـادي * : دانـه، ي روح سلطان انتي، لاتخافين انا هني، يلا عاد خلي عنج الدلع و فتحي عيونج الحلوين يلا عاد لاتكسرين بخاطري، انتي تدرين اني ماقدر اشوفج تعبانه ولا زعلانه، < و يسحب ايدها و يحطه ع قلبه > لو تعبتي ولا زعلتي هني يعورني، الله يخليج فتحي عيونج و خلي قلبي يرتاح بشوفتج بخير الله يـخليـ...* ماكمل كلامه الا وحس فيها و هي تفتح عيونها شوي شوي * .

سـلطان * حس بقلبه يطق بقو من السعاده من لما شاف عيونها تنفتح شوي شوي * : دانتي، هذا انا سلطان شوفيني .

دانـه * لفت عليه و ابتسمت، و بصوت تعبان حيل * : سـ..ـلطان .

سـلطان * و هو يحاول يخليها تقعد عشان يحضنها من اليمب * : اشششش، خلاص ارتاحي عشان ماتتعبين اكثر .

دانـه * و هي بالها ويا ساره بنت خالتها * : سـ..ـا...ره .

سـلطان * مب قادر يمنع نفسه و قلبه معوره واييد عليها، و حضنها اكثر * : مافيها الا العافيه، انتي احين نامي و ارتاحي و عقب اخذج تجوفينها .

دانـه * استسلمت لـ كلامه و نامت بـحضنه الدافي *




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


نــرد للـمفاجأه اللي سـواها مـحمـد لـهاجر......."


انفتحت الانـوار.....و طلع مـحمد من وراهـا و هو يغني بـصوته الهـادي....."


مـحمد * و هو يبتسم لها * :
ي حلوه بس نظره تـرا..."
ما رايد اني هـوايه..
دليني بيت اهلج لان..رايد اجي مشايه
رايد اجيب شيوخنه، حتى نفرح بيوتنه.."
و انجيبلج خاتم ذهب..
يالوجهج انتي مـرايه......


و بدا يخطي صوبها خطوه ورا خطوه....و دقات قلوبهم كل مالها و تـزيد........"

لي ماوصل عندها و نزل ع ركبته....و طلع من مخباه علبه مخمليه......و يوم فتحها....تفاجئت هـاجر بخاتم فضي يلمع مثل النجووووم....و ماعرفت كيف تعـبر عن اللي صـار...."

مـحمـد * و هو يبتسم لها * : ي اجمل بنت و اغلا حبيبه، هذا انا محمد حبيبج و كل دنيتج....يبيج تكونين له ع سنه الله و رسوله.....< و بعيون هايمه > تتـزوجيني...؟! .

هـاجر * و الفـرحه تملي قلبها و مب عارفه كــيف تعبر * : ايييــه < و طاحت دموعها > ايييييه موافقــه .

و قام محمد و الفرحه مو سايعتهم هم الاثنين...و لبسها الخـاتم و فجأه طاحت عليهم ورود حمـرا مثل المطر و صار الجو من احلى الاحواء الرومنسيه.........،


مـحمـد * و هو حاضن اياديها و مبتسم لها * : ان شاء الله باقيلي كورس ونص، لكن انا كلمت اهلي و راح اخطبج منهم احين...مابي احد ياخذج مني لو شو ماصار انتي لي بسسسس لي * و على كلامه اشتغلت موسيقى هـاديه slow * .


مـحمد * و هو يسحب ايدها * : شو رايج ترقصين معاي هالرقصه..؟! .

هـاجر * و هي صج مب عارفه تعبـر بـ شعورهـا و استسلمت لـحبهم الخـالد...و مب مصدقه انها و اخيـرررا راح تكووون لـ حب حياتها مـحمد * : تمااام .


و بدو الاثنين يـرقصون ع الحـان هـاديه و كل مشاعر الحب و العشق تحتويهـم....و من هالوقت بالذات بدت تنان صدق مشاعرهم بأتجاه بعضهـم............"




‏صدفه عرفته وصار آغلى م عندي
‏يازين الصدفه لا جابت انسان غالي❤.





يتـــبع


آخر من قام بالتعديل يــونــيــكـ; بتاريخ 09-02-2017 الساعة 09:54 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 11-02-2017, 09:23 PM
صورة يــونــيــكـ الرمزية
يــونــيــكـ يــونــيــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


بــعد مرور ســـاعتين......"


طـلع الدكتور من عنــد سـاره التركــيه و ويهه يبشر بالخيـر....."


طـلال * و هو حيل تعبان من بعد ماسحبو منه الدم * : هاااا دكتوور بشرر .

الدكتـور * ابتسم * : اول شي الحمدلله ع سلامتها و ثاني شي الحمدلله الخطر زال عنها و احين راح يتم نقلها للغـرفه الخاصه.. .

فهـد * فرح من كل قلبه * : الحمدلله، مشكووووور دكـتوووور .

الدكتـور : ولو هـذا واجبي .

طـلال * حمد ربه مليييييون مرا انها بخير * : انزين دكتور يصير ادخل و اجوفها .

الدكتـور : لا تحاتي استاذ طلال هي بخير و احين من ينقلونها لغرفتها الخاصه تقدر تشوفها .

فهـد * تذكر دانه * : برووح اقول لـ دانـه انها طلعت و هي بخير .

فـيصل * بـسرررعه وقفه * : ااا...فهـد، انا بقول لياسمين و بخليها تقولها انتي خلك مع طلال احسن .

فهـد * ابتسم * : تمام، تسللم ماقصرت .



و راح فيصل يقول لـ ياسمين..."

و ياسمين طبعا نست ان سـلطان داخل ف دخلت وو.......

يـاسمين * فتحت الباب * : دانـ......* ابتسمت لمن حافتهم نايمين الاثنين * و بهـدوووء انسحبت من الغرفه و قالت لـ فيصل بإنه يخليهم و اذا فهد كان يبي يروح لـ دانه يكلمها عشان تغطي عليهم او تكلم سلطان و تخليه يطلع......< ان شاء الله فهمتو:) > ..



^^^^^^^^^^^^^^^^^


نـرجع لــ نــاصر........"

اللي باله كان مع فاطمه و اللي مخليه يحاتي اكثر الشي اللي خله فاطمه ينقلب مزاجهاا و يخليها تعصب......!!

و تم يفكر و يفكر و فجأه خطر ع باله فكررره بيحاول منها يخلي فاطمه تستانس و منها يفهم شاللي كان مضايقها....راح لها بالسناب و كتب لها....

(( فطووم الجميله، قومي تجهزي بسرعه بعد ساعه بالضبط بيي اخذج، و مابي اسمع اي رد بالرفض لانج لو ماجيتي صج راح ازعل، تجهزيو انا ساعه بالضبط و اكون عندج )) و طررش....."

و راح و كشخ بستايل انقليزي....لانه يدري ان فاطمه تحب الستايل للانقليزي، و عقب ماخلص خذ سويج السياره و راح يسوي اللي كان ببـاله......"



^^^^

عنـد فـاطمه....."

كانت قاعده ويا امها و حدها منفسه و مالها خلق شي....."


ام فـاطمه * تحاول تخليها تستانس * : يلا عاد فطومه، ليش جي خاشه عنا ابتسامتج الحلوه يلا اضحكي .

فـاطمه * لحين منفسه * : يماا صج مالي خلق عاد والله، خليني فحالي احسن .

ام فـاطمه * مستغربه من حال بنتها * : انزين حبيبتي ف شي مضايقج ولا صار شي بينج وبين ربعج قوليلي و انا بساعدج .

فـاطمه * تنهدت بخفه * : يمه تكفين مالي خلق لا اسولف ولا اتكلم ولا اقول ولاشي تكفين خليني بحالي < و بهاللحظه وصلتها الرساله من نـاصر > .

ام فـاطمه * تمد لها صحن الحلا * : انزين ذوقي هالحلا انا سويته بإيديني لعيونج، انتي من يوم ماجيتي ماكلتي شي عالاقل ذوقي شوي .

فـاطمه * لا اراديا انقزت من مكانها و قامت تنطنط من الفرح * : وااايييي يماااا احبج < و خذت قطعه من الحلا و كلته و عقبها باست امها ف خدها > .

ام فـاطمه * استغربت * : بسمالله الرحمن الرحيم، توج كنتي متضايقه و مادري شفيج، احين قمتي تناقزين، فيج شي حبيبتي ولا حرارتح مرتفعه .

فـاطمه * و هي الابتسامه شاقه ويهها * : يماااا احبج والله احبج < و كانت بتروح فوق بس تذكرت > اي يمه انا عندي بروفه لازم اروح، لاتحاتين مابتأخر برد بسرعه .

ام فـاطمه : مو توج راده من البـروفه شحقه رايحه مره ثانيه؟ .

فـاطمه * تحاول تغطي عالسالفه * : لا يمه توا مدير للمسرحيه كلمني و قال عندنا اجتماع و ضروري نروح كلنا لاتحاتين مابتاخر < و عطتها بوسه من بعيد و راحت لـغرفتها تتجهز > .

ام فاطمه * تضحك عليها * : والله خبله هالبنت، من شوي كانت متضايقه و مالها خلق شي و فجاه قامت تناقز، الله يحفظها بس .


عنـد فـاطمــه بالغرفه............."


طلعت لها ستايل انقليـزي راقي، و حطت ميك اب خفيف يتناسق مع ستايلها.....و اختمت اخر لمساتها بـ اكسسوارات خفيفه انيقه و راحت قدام المرايه تجيك على لبسها و شكلها.......شوي و وصلها مسج من نـاصر انه بـرا....فجـأه حست بتوتر كبيـر و نبـضات قلبها بدت تـزيد و تـزيد.....خذت شنطتها بسرعه و لبست شوزها و نزلت لـه و لـمن ركبت......!!!




^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^


نــرد لــ ســاره التركـيه و اللي مـعاها....؛

دخــل و نبضات قلـبه تزيـد من خوفه عليها لمن جافها نايمه عالسرير الابيـض....قعد يمبها و مسك ايدهـا بـ حنـان....و قعد يتأمل ملامح ويهها البريئه و التعبانه و مسح ع راسها اللي لافينه بالشاش الابيض بإيده بكل هدوووء......و بكل شـوق قـال......"


طــلال : سـارونتي، ي اغلى من سكن قلبي، تكفيين افتحي عيونج اللي خذتني من دنياي و نستني كلشي، الله يخليييج افتحي عيونج الحلوين و خليني اشبع منها مع انج تدرين اني مهما صـار ماراح اشبع منها، يلا قومي عن الدلع، قلبي قاعد يتقطعع عليييج من الخوف و الشوق، يهون عليج تخليني بهالحـال.....؟! يهون علييج تخليني اموت بالثانيه الف مرا و انتي نايمه بهالشكل، يهـوون؟ < و من غـير شعور طـاحت دمعـه حاره من خده على خدهـا الناعم......"


حست بهالدمعه الدافيه اللي نزلت خدها و من غير ماتحس شدت ع يده اللي كان ماسكها....و فجـأه


طـلال * رفع راسه بكل شـوق * : ســااااااررررره .

سـاره * و مازالت شاده ع ايـده * :............. .

طـلال * قام يصارخ و هو مب مصددق اللي صـار * : دكتوووووور، سااااااااررره...... .


و اللـي صــار..... ساره التركيـه صحت و الكل ماكان مصدق هالخبر الحلو....و الكل فرح بالـذات طلال، دانـه، فهـد..........؛



و تقريبا كل البنات الا فـاطمه و هاجر....تيمعو عنـد سـاره التركيـه لمن صحت عقبها بساعه....و تمو يسولفون معاها و يونسونهاا......"



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

نـرد لـ فاطمــه اللي قالت انها ماراح تتكلم الا لمن تعرف وين نـاصر موديها.........."


نـاصر * يحاول يكلمها و يخليها ترد عليه * : يعني مو راضيه تتكلمين؟ يلا عاد فطوووم بسج عنااد .

فـاطمه * لا حياة لمن تنادي * :................. .

نـاصر * يتنهـد و حط ايده ع ايدها يبي يراضيها لكن سحبت ايدها و لفت ويهها * : فطووومه وبعديين؟ يعني مصره انج ماتتكلمين الا لمن تعرفين احنا وين رايحين؟ .

فـاطمه * طالعته و عطته ذيك الابتسامه اللي كنّها تجامل و عقب لفت ويهها و علت ع صوت الاغنيه......*

~ اذا ماصنت من صانك تطيح بلعبه الاشواق...يدور الوقت و بتتعلم و بتاخذ قد ماتعطي....


نـاصر * طالعها و استغرب منها لمن جا هالمقطع و هي تمت تطالعه بزعل.....و غير الاغنـيه....."


قـالت عيونه...ان قلبه حبني
و انا من قلبي عرف مرتاح و عايش مهتني
اه يـاحبه اه..ياعمر عمري انا
مافي غيره اي احد شاغل حياتي و هـزني....."


بهـاللحـظه فـاطمه لفت عيونها الصوب الثاني و هي ماتبي تحط عينها بعين نـاصر لانها كانت حاسه من لمن اسمعت الاغنيه اللي حطها ناصر..انه حس فيها و ف مشاعرها....و فجـاه وقفو بـمكان ماقد شافته من قـبل....و نزل نـاصر و فتح لها الباب و مد ايـده....."

فـاطمه من غير ماتناظره مدت ايدهـا....و نزلت..و لمن مشو...لقت نفسها تمشي عالرد كاربت كنها وحده من المشـاهير و هذا اللي خلاها تستانس و فجأه طلعو ناس مثل المصورين و قعدو يصورونهم هم الاثنين و فـاطمه مب مصدقه اللي قاعد يـصير....."


نـاصر * ابتسم لها و مسك ايدها مرا ثانيه * : يلا فطووم تعالي معااي .

و دخلو الاثنين و كان المكـان شبه مظلم فجأه انفتحت الستاير الحمرا.....و المفاجأه كانت.....انها واقف بنص المسرح عالستيج الخشبي و قدامها وايييييد نـاس و مشجعين يصرخون و يشجعون بأسم " فـاطمه "


نـاصر * سحب المايك و عطاها هي بعد مايك ثاني * : اليوم معاااي فـنانه من اجمل الفنانات اللي التقيت فيهم و حتى هي احلاهم، و راح تطربكم اليوم الجميله فاطمه بأغنيه اكتشفت من كم يوم ان انا وهي نحبها و هذا من الاشياء المشتركه بيننا < و فجأه علا صوته > هااااا مستعدييينن؟؟؟؟؟؟؟ اسمع التشجيع وين .

النـاس اللي يشجعون * بصراااااخ عااااليي * : فاااطمه، نااااصر، فاطمه، ناصر، فااااطمه، ناااصر .

و بدا نـاصر يغني : يلا فطومه انا ببدا و انتي معاي حلو .

فـاطمه * اللي مب مصدقه و حدهااا اشتطت و استانست ع هالمفاجأه الحلووووههه هزت راسها بـإيه....*


نـاصرر * يرفع ايده * : ميوووزك....

I used to believe...

فـاطمه * تكمل معااااه بحمااس...."

We were burning on the edge of something beautiful ..
something beautiful...
Selling a dream..
Smoking and mirrors keep us wanting on a miracle...oooo... on a miracle,...

نـاصرر * يصارررخ و يقووول بحماس * : يلا ي اجمممل جمهووور غنوووو معاناااا .

الـكل * بصرااااخ و بحماااااس *


Go through the darkest of days..
Heavens' a heartbreak away..
Never let you goo...never let me down ..

Don't give up...nah nah nah
I won't give up...nah nah nah

و بهـاللحظه * فـاطمه و ناصر يناظرون بعض و بحمااااس يغنون *



Let me love you...
Let me love you........❤



و غنـوا بكل حب حـمااااس و من هاللحظه بدت تبان مشـاعر فاطـمه و نـاصر لكن من غيـر اعتراف...و كان هذا اليوم بالنسـبه لـفاطمه من اجمل الايـام اللي بحياتهااا لانها تقريبا حققت نص حلمها و اللي هو انها عاشت يوووم و كنّها وحده من المشـاهير و حست بإنها من ياعد النــاس بهالييييوم..........."



^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



يتبع....


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايـة لا شفتني اتأملك استغفلني واترك عيوني تشبعك/بقلمي

الوسوم
/بقلمي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
سأبقى أنثى/بقلمي سأروي حياتي كالقصة روايات - طويلة 203 20-01-2017 12:38 AM

الساعة الآن +3: 06:35 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1