اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 17-06-2016, 06:20 AM
صورة ¥``^Ta99uty El7elwa~… € الرمزية
¥``^Ta99uty El7elwa~… € ¥``^Ta99uty El7elwa~… € غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي



_






اهلااا ,, وين الباررت تحمسسست


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 18-06-2016, 09:08 PM
جُمانهه بنت فلان جُمانهه بنت فلان غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ¥``^ta99uty el7el9a~… € مشاهدة المشاركة
روووعة ,, كمليي
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ¥``^ta99uty el7el9a~… € مشاهدة المشاركة
هلاا قلبي..
روايتك مررة حلوة بس اتمنى انك م توقفي..
متى بينزل البارت ,,انتظرك ع احر من الجمر

و تقبلي مرورييي .. تحيااااتي ,,
¥``^ta99uty el7el9a~… €
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ¥``^ta99uty el7el9a~… € مشاهدة المشاركة
اهلااا ,, وين الباررت تحمسسست



السَلام عَزيزتي؛

كيفك ؟ عساك بخير
شكـــراً على ردك الجَميل جَميلتي ،،
اسعدنـي وجودك على صفحة الرواية كثـير و ان شاء الله تكونين مستمتعة و أنتي تقرين الرواية ،،

و البارت الجديد ان شاء الله راح ينزل اليـوم ✨



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 18-06-2016, 11:23 PM
جُمانهه بنت فلان جُمانهه بنت فلان غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي


البـــــارت ( 5 )
.
.
.
فِ عيونّك جمّال العالمين، الله على عيونك ��.
.
.
.

ملآك بهدوء : عُـمر ؟
عُـمر : هلا ؟
ملآك : أمي و أبوي اي الأمـاكن كانوا يحبون ؟
عُـمر تنهد بضيق : ليش هالسؤال اللحين ؟
ملآك : ولا شيء بس طرا على بالي ، أنسـى خلاص !
" طاحت عينها على اثنين زوجيـن و عندهم طفله صغيره يمـكن عمرها 4 أو 5 سنـوات ، كانوا جالسين مع بعض و الطفلة جالسه أمامهم و بيدها لعبتها "
طلع قدامها رجـال ما تـعرف من هو ! ،، سحبـها من يدها بسرعه و هو يركض و ساحبها وراه ! ،،
شوي و شافت نفسها بمكان أغلبه نـاس تحس نفسها ما تعرفهم ! ،، و كانوا يصفقون و بـايـن عليهم يغنون !
فتـحت عيونها و بوجهها عُـمر ،،
عُـمر بخوف : أنتي بخير ؟
ملآك كانت مستلقيه على الأرض و قامت : وش صار ؟
عُـمر : بـ وش حسيتي ؟
ملآك مسكت راسها : ما أدري بس كان في رجال و كـ
قاطعها صوت راكان من وراهم ،، صدت جهتهم : احنا وصلنا
ملآك و قفت و وقف وراها عُـمر ،،
جواهر راحت لـ ملاك و وقفت جانبها : خذيني معاك
عبدالله ركز بوجهه ملآك : شفيه وجهك تعبان ؟
ملآك : ولا شيء
راكان : شف عُمـر راح و سحب علينا !
رفعت نظرها لـ عُـمر و كان رايح بعيد عنهم و مبيـن عليه بيطلع من الحديقة !
مروان : انت اترك عُمـر الحين هالرجال من يومه كذا
.
.
الساعة 8 مساءاً ،،
.
.
: ريـــــــــــــتال !
ريتال وهي تركض بعيد : أنا ما دخلنـي فـ ولدك هو اللي قالي!
شهد : اوف ريـتال ، الحين شسوي ها؟
عبدالرحمن ببراءة : بس بدلي ملابسي !
الكل : هههههههههههههههههههههههه
سامي اخذ ولده : قوم يا بابا تعال نروح نبدل ملابس ، وانت المفروض اصلاً ريتال ما تقرب منها كم مره تمصخرك يا بابا !

عـــند ريتال جلست فالمراجيح الموجوده ، و مسكت جوالها تصور سناب ،،
حست بأحد جلس جنبها صدت و شافته عُمـر!
عُمـر: أخبارك ريتال ؟
ريتال ارتبكت : بـبخير
عُمـر : أخبار الدراسة ، لساتك فاشلة فيها ؟
ريتال باندفاع : انت الفاشل
عُمـر ضحك عليها : هههههههههههههههههههه
انحرجت منه : مم يعني أوك
عُمـر وقف : يلا قومي نروح لهم
ريتال شهقت : جنـــيت أنا ، ما أبغا الحين لو رحت بجلس اسمعهم وهم يتكلمون بالسالفه !
عُمـر ابتسم : ما تبين تسمعينهم ؟ ،، يلا يلا قومي
راحوا مع بعض صوب ما كانوا جالسين ،،
سامي : هلا هلا بـ ريـتال
رفعت نظرها و شافتهم واقفين مع بعض ،،
راحت ريتال بسرعة لـ أحمد عَمها الأصغر ،،
ريتال : أحمد بلـيز خلهم يسكتون ما أبيهم يتكلمون الحين عني !
أحمد ضحك و رفع راسه لهم : أتوقع سمعتوا شقالت ؟
ريتاج : محد مخربها غير دلع أحمد !
الجد : ريتال لو انخطبتي و تزوجتي و جبتي عيال شـ راح تسوين فيهم ؟ ، عبدالرحمن و كذا مسويه فيه !
رفعت عيونها لـ عُمـر و رجعت تشوف جدها : من قال راح أتزوج ، أصلاً أنا راح اتم فـ بيت أبوي معززة مكرمة ، أنا و رتيل !
أبو سعود ( أبو ريتال ) : اصلاً من قال اني راح ازوجكم ، اخاف تفضحوني ! ،، رتيل يمكن بس انتي لا !
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههه
الجده : لو جاهم نصيبهم محد راح يرجعه !
،
عـند رَغد ،،
جالسة بالصالة لوحدها و مشغلة التي ع¤ي ، وجالسة بملل ،،
مسكت الجوال و دقت عـ مَرام ،،
: الـو
رَغد: نايمة للحين !
مَرام تتثاوب : شعندك ؟
رَغد : تعالي تحت عندي
مَرام : ياخـي رَغد أنا إنسانة فيني نوووووممم مالي خلق انزل تحت
رَغد سكرت الجوال بوجهها ،،
رَغد : اووفف ما عندي احد ملـــــــــيت ملــــــــيت يا عالم
بهالحظة دخل عزام ،،
عزام : شفيـك جالسة لوحدك ؟
رَغد : أنا جالسة لوحدي من الصبح ، و حرمك المصون أكلمها أبغاها تنزل لعندي تقول " فيني نـوم " هذي أربع و عشرين ساعه نوووووم مو خلاص ؟ ، يخي ارحموني أنا ما عندي احد !
عزام : يا كلامك الزايد يا رَغد ! ، وبعدين ما يخصك بـ مرتي !
تأفــفت بملل ،،
عزام : كلـمي راشد يطلعك مكان
رَغد : هه ههه هههه ضحكتني يا اخوي و أنا مالي نفس اضحك ، اول قولي كم مرة شفته من لما وصلنا ، و بعدين بقولك بكلمه يطلعني !
عزام : هههههههههه الله يصبرك يا رَغد !
رَغد : تعال تعال مو بس راشد أخوي ، أنت بعد أخوي !
عزام : زين ؟
رَغد : يعني الحين روح فوق و صحي مرتك و كلمها تجهز نفسها ، و طبعاً بعدها نــــــطلع
عزام : ما أقدر أنا إنسان تعبان و بنام !
رَغد : على أساس عندك دوام تعبان !
عزام : يلا يلا أنا طالع بنام ، و أنتي روحي نامي بعد
،
طلعت من غرفتها و راحت لغرفة بُشرى،،
قربت من الباب و سمعت صوت الموسيقى واصل لنهاية الممر ،،
فتحت الباب و شافت بُشرى تدبـك!
ضحكت عليها ،، دخلت و سكرت الباب ،،
سحبتها بُشرى من يدها : يلله تعالي !
مُـنى : هــي بُشرى ما اعرف
بُشرى : يلا أنا أعلمك
و بـدت بُشرى تدبك ،،
: شوفي أول تسوين كذا بعدين كذا
مُـنى بدت تدبك بمهـارة !
بُشرى بصدمه : يا حيوانه تعرفين و ما تقولـــــــيلي !!
مُـنى ضحكت : آخر مره دبكت فيهـا منزمان
بُشرى بتفكير : ولا مره شفتك تدبكين !
مُـنى ضحكت،،
،
اليوم الثـاني ؛
ماسكة رواية بيدها و جالسة تقراها ،، اما جواهر كانت جالسة و تتابع التي ع¤ي ..
جواهر صدت لـ ملاك : انتي ليش صايرة ما تروحين الجامعة هاه ؟
ملآك رفعت كتوفها بـ ما أدري ،،
جواهر رمت عليها الخدادية اللي وراها ،،
ملآك بعدت راسها قبل لا توصلها : وجـــــــع
جواهر : ايواا لا تطنشين مره ثانيه
ملآك وقفت : متى طنشت آنسة جواهر ، قلت لك ما أدري !
جواهر : بالله هاذاك رد ؟
ملآك رجعت مكانها و هي تتأفف : بكرا راح اروح أرتحتي ؟
جواهر : ايه ،،
،
نزلت من الدرج و هي تدندن و تنطنط بخفيف ،،
رَغد بستهزاء : شوي شوي عـ البي بي اللي ببطنك !
مَرام ضحكت : يا قَلبي أنتي !
رَغد كملت طريقها : يلا الفطور جاهز ، وين عزام ؟
طلع عزام من ورا مَرام : هذا عزام وشفيه ؟
رَغد من بعيد : يلا بســــرعهه
عزام صد لمَرام : شهالحلا كله ، شعندك ؟ ، وبعدين يمكن راشد موجود !
مَرام : راشد محد رَغد امس قالت انه قال بيروح مع اصحابه ما أدري وين !
عزام مسك مَرام من خصرها و راحوا للطاولة ، و شافوا رَغد جالسة و تاكل ..
عزام ضحك : على الأقل انتظرينا نوصل !
رَغد : لو انتظرتكم ما راح افطر !
بعد ما جلسوا عزام و مَرام ،،
عزام : وين راح راشد ؟ و ليه ما قال ؟
رَغد هزت كتفها بـ ما أدري : دخل امس و جلس عندي شوي و تكلمنا شويتين و بعدها راح غرفته و نزل و اشوف بيده شنطه ، قال انه بيروح عند اخوياه يمكن دبي ، و نسيت أقول لك لما جيت امس
عزام : اوفففففف بس !
رَغد بحماس : شرايكم نخطب له ؟
مَرام غصت بالأكل : كح كح كح
عزام بسرعه جاب لها مويه : اسم الله عليك ، وش فيك ؟
مَرام وجهها صار احمر : ولاشي ، خلاص أنا أوك !
عزام : جدد ؟
مَرام : احم ايه
رَغد : هااه عزاموه شرايك ؟ و أنا و مَرام بنحصل له وحده ، يمكن يصير نفس اول !
عزام : قالوا لك لعبه ؟ ، بعدين راشد ما أتوقع انه راح يتقبل الفكره !
رَغد : نسأله و نشوف !
عزام ضحك : هههههههههههههههههههه الله يخلف عليك ، أخوك و ما عارفة و ين تفكيره
رَغد بضيقة : ‌انزين يعني شـ راح يسوي ؟ راح يظل طول حياته كذا ؟ هو الغلطانن !
عزام تنهد و صد لـ مَرام : و أنتي شرايك بالموضوع ، ما تكلمتي ؟
مَرام : شـاقول يعني ؟ ، أنتوا راشد و عارفين رأيه بالموضوع و خالتي قبل فتره اصلاً فاتحته بالموضوع و رفض !
عزام ضحك بسخريه : خالتك ! ، وينها في الخالة اللي تتكلمين عنها ؟ زين انها الصراحة فكرت بولدها !
مَرام : عـــــزام
عزام قام وقف بيطلع : الحمد لله ، أنا طالع
وطلع ،،
رفعت راسها لـ رَغد اللي باين على وجهها حابسه دموعها !
تنهدت و قامت من مكانها و راحت جلست جنبها : رَغد !
رَغد حضنت مَرام و جلست تبكي بهدوءء ،،
مَرام مسحت على ظهرها : خلاص يا قَلبي خلاص
،
كانوا جالسين بالصالة و بُشرى نايمه على رجل مُـنى،،
مُـنى ضحكت : هههههههههههههههه لو تركتيها
بُشرى بقرف : يخي انقرفف من هالأشكال ، يخي انتي ربي خلقك بنت تروحين تغيرين خلقت ربي لـــيه ؟
مُـنى: المفروض مو تروحين تشديها من شوشتها و تضربيها ! ، المفروض تقعدين تتفاهمين معاها و تنصحيها بهدوء
بُشرى بانفعال : وهي تركت فيها تفاهم و هدوء ؟ ، وععع لوعت بكبدي !!!
مُـنى ضحكت: تعلــــمي كيف تمسكين أعصابك يا بِـنت
بُشرى بتأمل : بس تدرين الحق ينقال هي مُزهه
مُـنى انفجرت ضحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
بُشرى كشرت : ايه جد ، بس هي استغفر الله مشوها نفسها
مُـنى : تحمست أبغا اشوفها !
بُشرى: انصحك لا تفكرين تشوفيها بتتخرعـين !
مُـنى: يما منك يا بُشرى ، من شوي تقولين انها مزهه !
،
: انا رايـح و يمكن ارجع بكرا متأخر أوك ؟
جواهر : تروح و ترجع بالسلامةة ، بس يلا في وقت فكرر
عُمـر اشر على ملاك : هذي عندها جامعة و انا تارك موضوع انها صار لها فترة ما راحت بمزاجي ، و لو درا عنها جدي بيزعل فـ كلميها احسن و خـ تروح
جواهر : اصلاً هي خلاص بكرا بتروح ، بلـــــيز عُمـر!
عُمـر قلدها : " بليز عُمـر " مدامها بتروح مع من راح ..
قاطعته : خـ تروح انا عادي بظل بالبيت
جواهر جلستي تناظر ملآك ، و ملاك هزت راسها بـ أي معليه،،
جواهر : شفت ؟ خلاص موضوع ملاك حليناه
تنهد : خلاص جهزي أغراضك لك ساعة بس
ضمته و باست خده : فــــــديييت اخوي ، الله لا يحرمني منك
عُمـر بعدها بسرعه : قومممممي يلا خلصي
ركضت جواهر لغرفتها بسرعة ،،
صد عـ ملآك اللي للحين ما خلصت الرواية اللي بيدها : انتي للحين على هالرواية !
ملآك : ايه
عُمـر تسند على الجدار : صار لك ثلاث أيام عليها !
ملآك سفهته و كملت قراءة ،،
عُمـر:تبغين تتمين بروحك، ولا تبين تروحين معانا ؟
ملآك وقفت و مشت لين وصلت قدامه : أتوقع أستاذ عُمـر سمعتني شقلت من شوي صح ؟
عُمـر: مزاجــــك اليوم ضارب
ملآك كملت طريقها و راحت لغرفتها : و انا كنت احسبه قسمة تصدق ؟
عُمـر : الله لا يبلانا بهالمزاج اللي عليها
،
ضربت باب الغرفة ،،
جاها صوتها : تفضل
مَرام طلت براسها و شافتها تتكلم بالجوال ، راحت و جلست على السرير ،،
رَغد و هي تكلم بالجوال : لا لا ، أوك ، انتي بس صبري علي لازم اشوفك اول ،، ههههههههه أوك باي
سكرت الجوال و صدت على مَرام : هلا ؟
مَرام : عزام اتصل
رَغد تذكرت الصبح : ايه يعني ؟
مَرام : قال لي نتجهز عشان بيطلعنا !
رَغد : جــــــــد؟
مَرام ضحكت : لا عم !
رَغد كشرت : سامجة ، وين وين بيودينا ؟
مَرام رفعت كتوفها بـ مدري : يلا انا بروح أجهز على بال ما تخلصين
رَغد : أوك
،
طلعت من غرفتها و شافت عُمـر بعد طالع من غرفته ،،
جواهر : يلا ؟
عُمـر: ايه
جواهر : وين ملآك ؟
عُمـر : لما رحتي انتي راحت غرفتها
جواهر : بروح لها شوي و بجي أوك ؟
عُمـر: اوك .. ونزل تحت
فتحت باب غرفة ملآك و شافتها متغطية بالفراش و نايمة ،،
راحت و جلست عـ طرف و هزتها بشويش : ملآك .. ملآك
ملآك بنوم : همممم ؟
جواهر بضحكة : لحقتي تنامي ؟
ملآك : جواهر الهبلـه شعندك بنام ؟
جواهر : احنا رايحين الحين !
ملآك : أوك ، طلعي و سكري الباب وراك
جواهر رفستها برجلها : حيوانه مافي حضن عـ الأقل
ملآك : لو تتخيليني عبدالله مشكلتك ، و بعدين تراك راجعه بكرا
جواهر بزعل : مالت عليك و عـ اللي ..
ملآك شدتها و باستها على خدها : يلا هاه تروحين و ترجعين بالسلامة ، بس يلا أبغا انااااامم
جواهر ضحكت عليها و طلعت ،،
نزلت و شافت عُمـر واقف و جواله بيده : يلا ؟
عُمـر : خلصت مراسيم السلام تبعك ؟
جواهر : جـب
عُمـر رفع حاجبه : ترا ما عندي مشكله ارميك عند اللي فوق و اروح
جواهر : ترا احسن منك
عُمـر: جدد ؟
جواهر بتصريفه : ياللله نروح لا نتأخر
،
ماسك يدها و هم يتمشون بالسيارة ،،
رَغد : عزام انت مطلعني من البيت عشان اشوف رومنسينكم انت و مرتك ؟
عزام : حَبيبي وين تبين تروحين ؟
رَغد بفرحة : البحر مدام الجو حلو
عزام : قلت حَبيبي ما قلته رَغد !
مَرام ضحكت : ههههههههههههههههههههه عزام حرام
عزام بتنهيده : فددددديت الضحكة و راعيتها
مَرام استحت : احم عزام
رَغد : ترا استحت خف عليها
عزام : ههههههههههههههههه تبون البحر ؟
مَرام : ايه
عزام : لـــعيون رَغد نروح البحر
رَغد : مشكور بس ما أبغا
مَرام صدت لورا : رَغد شفيـك ؟
رَغد انفجرت ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههه ولا شي يلا عـ البحر
،
: يلا قومي بيأذن العشاء و انتي للحين تسولفي ، يا كثر سوالفك !
بُشرى بعد ما دزتها مُـنى على الأرض : آخخ زين زين بقوم ، أصلاً هذا جزاي أسولف وياك بدال لا تقعدين بروحك و تملين !
مُـنى ضحكت : ههههههههههههههههههه قلت يلا روحي
بُشرى: زين زين
طلعت بُشرى ، و هي جات بتطلع غرفتها والا ضرب الجرس ،،
نادت على الخدامه بس ما ردت ،،،
راحت تغطتت و طلعت للباب : من ؟
جاها صوت حرمه ، استغربت من راح تكون معقولة وحده من جيرانهم !
فتحت الباب لها ،،
: السلام عليكم
مُـنى باستغراب : وعليكم السلام
مُـنى دخلتها داخل البيت ، وجلستها،،
الحرمه بابتسامة : كيفك ؟
مُـنى: الحمد لله و انتي ؟
الحرمه : الحمد لله ، اكيد مستغربه من أنا صح ؟
مُـنى ابتسمت بهدوء ،،
الحرمه بغصه: انتي مُـنى صح ؟
مُـنى بلعت ريقها : احمم ايه انا مُـنى
الحرمه : و بُشرى أختك وينها ؟
مُـنى بحده : انتي من ؟ و كيف تعرفينا ؟
: انا أمــــــــك يا مُـنى أمك!
انصدمـــــــت ، كيف تكون هذي أمها ؟ ، أمها ميته من زمان!!!
أمها ماتت بعد ما ولدت بُشرى بشهر !!!
فهالحظة دخل بَـدر و انصدم : أمانــي !
.
.
نهـاية البارت ( 5 )
توقعاتكم ؟


لا تحرموني من ردودكم و رايكم فالرواية .




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 19-06-2016, 12:32 AM
صورة ¥``^Ta99uty El7elwa~… € الرمزية
¥``^Ta99uty El7elwa~… € ¥``^Ta99uty El7elwa~… € غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي



_






حماااااس كمليي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 19-06-2016, 11:18 PM
جُمانهه بنت فلان جُمانهه بنت فلان غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ¥``^ta99uty el7el9a~… € مشاهدة المشاركة
حماااااس كمليي



السَـلام ،،

فديـتك حبيبتي ، ان شاء الله اول ما اخلص كتابة البارت راح انزلـه ،،




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 21-06-2016, 06:42 AM
صورة ¥``^Ta99uty El7elwa~… € الرمزية
¥``^Ta99uty El7elwa~… € ¥``^Ta99uty El7elwa~… € غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي



_






متى بينزل البارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 22-06-2016, 05:32 AM
صورة ¥``^Ta99uty El7elwa~… € الرمزية
¥``^Ta99uty El7elwa~… € ¥``^Ta99uty El7elwa~… € غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي



_






هلا حبيي عاد لك يومين م نزلتي حراام علييك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 22-06-2016, 07:03 PM
جُمانهه بنت فلان جُمانهه بنت فلان غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ¥``^ta99uty el7el9a~… € مشاهدة المشاركة
متى بينزل البارت
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ¥``^ta99uty el7el9a~… € مشاهدة المشاركة
هلا حبيي عاد لك يومين م نزلتي حراام علييك

هَـلا ،،

البـارت راح ينزل اليوم تقريباً حَبيبتي ، و لو مانزل اليـوم فـ أعذريني.




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 22-06-2016, 11:28 PM
جُمانهه بنت فلان جُمانهه بنت فلان غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي




البـــارت ( 6 )
.
.
.
فأني افتقد وقتاً كان يحويه حديثك 💗.
.
.
.

: السلام عليكم
مُـنى باستغراب : وعليكم السلام
مُـنى دخلتها داخل البيت ، وجلستها،،
الحرمه بابتسامة : كيفك ؟
مُـنى: الحمد لله و انتي ؟
الحرمه : الحمد لله ، اكيد مستغربه من أنا صح ؟
مُـنى ابتسمت بهدوء ،،
الحرمه بغصه: انتي مُـنى صح ؟
مُـنى بلعت ريقها : احمم ايه انا مُـنى
الحرمه : و بُشرى أختك وينها ؟
مُـنى بحده : انتي من ؟ و كيف تعرفينا ؟
: انا أمــــــــك يا مُـنى أمك!
انصدمـــــــت ، كيف تكون هذي أمها ؟ ، أمها ميته من زمان!!!
أمها ماتت بعد ما ولدت بُشرى بشهر !!!
فهالحظة دخل بَـدر و انصدم : أمانــي !
صدت باتجاه الباب و شافت بَـدر ،،
مُـنى وقفت و برجفة : ء بَـدر من هذي ؟
بَـدر بعصبية : انتي شاللي جابك ؟؟؟
أماني وقفت و بجمود : جاية اشوف بناتي
بَـدر: نننننعممممم ؟؟؟
أماني : اللي سمعته يا بَـدر
صد لـ مُـنى ، و شافها واقفة و ترجف ،،
: بَـدر من ذ ذي ؟ ، اللي تقوله جد ؟ ، بـ ب بس كيـــــفف امي ماتت
بَـدر تنهد : مُـنى روحي فوق
مُـنى بصراخ : بَـدر اللي تقولـه هالمره صدق ولا لا ؟؟؟؟؟
أماني بدموع : ايه انا امك يا مُـنى ، بعدوني عنكم و قالوا اني ميته و انا حيــــة ! ، بعدوني عنكم و انتي كان عمرك اربع سنين و أختك شهـــــر ! ، بعدوني عنكم ما في بقلوبهم رحمه ، ظليت كل يوم افكر فيكم من اكلكم ؟ من شربكم ؟ يعاملوكم زين ولا لا ؟
بَـدر من بين أسنانه : اسسسسكتي ، شوفـي انا ما ابغا اصارخخ الحين و ما راح اتصرف أي تصرف غيري يعرفون يتصرفون ، طلعــــي من البيت الحيييين الحـــــــين تفهمين ؟
أماني بصراخ و بكاء : تهددني صح انا أدري ، بس انا ما خايفة انا جاية و أبغا بناتـــي
دخلت بُشرى على صراخ أماني و باستغراب من الوضع : شصاير ؟ " شافت المره " من ذي ؟
أماني قربت من بُشرى و ضمتها لصدرها : بُـــــــــشرى بنتي !
بُشرى انصدمت و صدت لـ مُـنى و أشرت لها شالسالفه ؟ ، مُـنى ما ردت و دموعها تنزل ،،
بُشرى ناظرت بَـدر اللي معقد حواجبه ، و بعدت أماني بهدوء : ءءء انا
بَـدر: بُشرى خذي مُـنى و طلعوا فوق
بُشرى باستغراب : اوك
مسكت مُـنى من كتوفها و مشت عندها لين وصلوا الدرج ، و سمعت صوت بَـدر اللي مبين عليه ما يبغا يعلي صُوته
: طـــــــلعي من البيت هذا الحين قلت لك
أماني : ما راح اطلع انا جاية اشوف بناتي يا بَـدر، انا جاية اشوف مُـنى و بُشرى اللي بعدتوني عنهم
انصـدمت من كلامها ، من قصدها ببناتها ؟
صدت على مُـنى اللي للحين ما وقفت بكي : مُـنى شسالفة هالمرهه ؟ و من بناتها اللي تتكلم عنهم ؟ و انتي ليش تبكين ؟ و بَـدر ليـــــش معصب عليها ؟
مُـنى : تعالي نطلع مثل ما قال بَـدر، ءء بعدين راح نعرف كل شي كـل شي !
.. عند بَـدر ..
أماني : ما راح اطلع انا جاية اشوف بناتي يا بَـدر ، انا جاية اشوف مُـنى و بُشرى اللي بعدتوني عنهم
بَـدر بستهزاء و بألـم : ما يــــتشرفون بــــأم مثلك ، و ما يتشرفون بسواياك
أماني ببكاا : انا ندمانة و الله ندمتت صدقوني بس اللي ابغاه أعيش عند بناتي ، و ماكان قصدي اللي سويته !
بَـدر بتعب : لو سمحتي طلعي لـو سمحتي !
،
صباح اليوم الثاني ✨ ؛

قامت خذت لها شاور و لبـست ،،
خذت كتبها و شنطتها و نزلت تحت ،،
دخلت المطبخ سوت لها كوب كوفي و طلعـت بتروح الجامعة ،،
بعد ما وصلت ، شافت الساعة وشهقت ما بقى شي على بداية المحاضرة !
ركـضت بسرعة و راحت القاعة ، دخلت و جلست بمكانها المعتاد ،،
دخل الدكتور و بدت المحاضرة ،،
حسـت بأحد جلس جنبها صدت و شافتـه ولـد ، ما اهتمت و صدت تنتبه للمحاضرة ،،
.. بعد 10 دقايق ..
ملت و فتحت كراسها و جلست ترسم ،،
" e " : " انتبهي و اتركي الرسم "
صدت عليه " e " : " انني حرة ، افعل ما أشاء ! "
رفع حاجبه باستغراب منها ،،
تحرطمت بهمس و قلدته : هاذا اللي ناقص بعد مصدع براسي هاذا الدكتور و يجيني هاذا !
: خليجية ؟
صدت عليه و تأملته شوي ، ورجعت لكراسها : ايه
: سعودية ؟
ملآك تأففت بملل ، و كملت رسم ،،
: انتي جاية عشان تدرسين ولا ترسمين ؟
ملآك : ممكن هدوءء شوي ؟
انحرج : اوك ، ممكن !
بعد ما خلصت المحاضرة طلعت من القاعة ، و راحت الكافتيريا ،،
بطريقها شافت ريتال و رتيل يتهاوشون ضحكت وراحت لهم : لازم تتهاوشون انتوا ؟
رتيل حضنت ذراع ملآك بيدها : ما عليك منا ، ع ويـن ؟
ملآك : رايحة الكافتيريا !
ريتال مسكت بطنها : اييييه والله بطني يطلع اصوات يلا
راحوا و هم داخلين ملآك ما انتبهت و صدمت : ايي وجع ما تشوف !
: لا ما اشـوف
رفعت راسها تشوفه ، شافته الولد اللي كان جالس جنبها بالمحاضرة !
ملآك : هاذا انت ؟
: لا ذاك !
ملآك : يا ثقالة دمك !
رتيل دزت ملآك : تعرفيه ؟
ملآك كملت طريقها : لا ، أول مرة اشوفه بالمحاضرة اليوم كان جنبي
ريتال : يعني جاي قريب ؟
ملآك رفعت كتوفها : ما ادري يمكن كان موجود بس ما انتبهت له ، ما اركز بوجوههم !
رتيل : و هاذا اي وجه يـ هبلــه ؟ ، انتي شفتي كيف يخقق ؟
ملآك ضحكت : هههههههههه و هاذا اللي هامك !!
ريتال : تدرين شكله سعودي ؟
ملآك : ما ادري والله ، بس اتوقع ايه !
،
عنـد رَغـد و مَرام ؛
: شرايك نروح نزور بُشرى و مُـنى ؟
مَرام : لا فشـله من كم اسبوع رايحين لهم !
رَغد : و يعني ؟
مَرام : يعني لا
رَغد : انا بتصل لـ بُشرى و بكلمها !
مَرام ضربتها على راسها : يا هبـله تعزمين نفسك بنفسك ؟
رَغد : ما يقولون اخدم نفسك بنفسك ؟ انا بعزم نفسي بنفسي !
مَرام : يلا عاد بلا هبل
رَغد حطت ايدها على بطن مَرام : حَبيب عمته بخير ؟
مَرام ضحكت : الحين انتي عمه !
رَغد كشرت : هو صح اني بصير عمه بس مستـحيل اترك بنتك ما ادري ولدك ينادوني عمه رَغــد ، وبعدين تعالي ليه ما راضيه تقولين وَلد ولا بِنت؟
مَرام : احتفظ فيه لنفسي !
رَغد قلدتها : " احتفظ فيه لنفسي " بالله ما قلتي لـ عزام ؟
مَرام : احتفظ بالجواب لنفسي !
رَغد : قسم بالله تشوفين ذا الريموت على راسك لو ما تعدلتي
،
جالـس على البحر و كان الجو مغيم ؛
تذكر ✈ ؛
: راشد بعد 3 شهور على الأقل !
راشد هز راسه بـ لا : 3 شهور كثثثثثيير !
مُـنى : راشد حرام عليك ما راح الحق اخلص كل شي
راشد ضمها من كتوفها : بتلحقين بتلحقين و لو ما لحقتي عادي بعد العرس تشترين اللي تبغينه
مُـنى بعدت عنه : ما ابغا ، انت استحملت هالخمس شهور ما تقدر تستحمل 3 زياده !
راشد وقف و راح للباب بيطلع : الخمس شهور كانت على طلبك انتي و بَـدر لأنك تبين تخلصين دراسه ! و بعدين بترضين بترضين ، حمدي ربك ما تركته بعد شهر ، حبيبي رأفه فيك تركته بعد شهرين ، ترا عادي اغير رايي و اخليه بعد شهر !
مُـنى لحقته قبل لا يفتح للباب : لا خلاص بعد شهرين بعد شهرين
باسها على خدها قبل لا يطلع : فديت اللي يسمع الكلام ، أحبه أنا !
مُـنى ضحكت بخجل ،،

تمدد على الرمل ؛
أنا شسويت ؟
أنا ليه ضيعتها من ايدي ؟
أنا اللي ضيعتها !
أنا شكيت فيها و هي مافي اطهر منها !
شكيت فقلبي ، حياتي ، روحي ، دنيتي !
يــارب تسامحني على اللي سويته لها !
،
جلس بتعب عـ الكنبه ؛
" هاذي شـ اللي رجعها الحيـن ؟ ، شتريد من جيتها اللحين ؟ ، على وشو ناويه ؟ معقولـه يكون جد مثل ما تقول أنها تبغا بناتها ؟ " هز راسه " لا مستحــــيل لو تبغاهم كان ما تركتهم هالفترة الطويلة و لو تبغاهم من الأساس كانت ما راح تعمل مثل ما عملـت ! ، أبــد ما توقعتها منها ، انصدمت جد ! ، أمــــاني اللي عوضتني عن أمي تكون كذا ! "
تنهـد بتعب و تذكر قبل 20 سنة تقريباً ؛
دخـل البيت راجع من المدرسة و عنده مُـنى جاية من الروضة وحاضن أيد مُـنى بإيده ،، كان عمره 8 سنوات تقريباً ، عاش حياته عند أخوه لأن محد كان مهتم فيه و كل حد عنده مشاغله و ما يقدرون يعتنون فيه ، فأخذه أخوه اللي هو أبو مُـنى و رباه عند بنته ، و مرته تقبلت الموضوع بطيبه !
مُـنى صارخت : مــــامــــا
أماني جات بابتسامه : هَـلا بالحلويـن هَلا !
مُـنى ضمتها : مـاما اشتقت لِك
أماني شدت عليها : حَبيبي اللي اشتاق لماما
بعدت مُـنى و صدت لـ بَـدر : ها بَـدوري كيف المدرسة اليوم يا بَطـل ؟
بَـدر كشر : لا تقولـين بَـدوري !
أماني ضحكت : أوك بَـدر كيف المدرسة اليوم ؟
بَـدر ابتسم : تمـام
أماني وقفت : يلا يلا الحين كل واحد على غرفته و يتروش و يبدل ملابسه ، و الغدا راح يكون جاهز على بال ما يوصل محـمد من الدوام
راحـوا كل واحد على غرفته ، وهي راحت تجهز طاولة الغداا ،، شوي و وصل محـمد ،،
محمـد راح المطبخ : السَلام
أماني صدت بابتسامه : و عَليكم السلام ، كيف الدوام ؟
راح و جلس على الكرسي و تنهد بتعب : يوم مُتـعب ، كان في كثثثير شغل اليوم ! ، الا وين مُـنى و بَـدر ؟
أماني : كل واحد راح عـ غرفته يبدلوا و ينزلوا
محـمد وقف : اقوم أنا بعد أروح اتروش و اخلص جوعاان
.. بعد ما تجمعوا عـ الطاولة ..
محـمد : بَـدر
بَـدر رفع راسه : هلا ؟
محـمد : ما عملت شي اليوم بالمدرسة ؟
بَـدر غص بالأكل و ناولته أماني كوب الماي : اسم الله عليك ، اشرب
بَـدر : احم لا
مـحمد بنص عين : أكيــد ؟
بَـدر بارتباك : ايـه
مـحمد : واصلني خبر أنك متضارب عند ...
قاطعه بَـدر : هو اللي بدا مو أنا ! ، أنا كنت جالس وو
ضحـكوا عليه ،،
مُـنى بطفوله : بَـدر دوم يتضارب !
بَـدر صد لها و عطاها نظره : على أساس أنتي اللي ما تتضاربي ؟
مُـنى خجلت و ضحكت ،،
ضحكوا عليهم مـحمد و أماني ،،
أماني ناظرت مـحمد و أشر لها بـ ايه ،،
أماني : احـم بَـدر ، مُـنى
رفعوا راسهم باتجاهها ،،
أماني وضعت ايدها على بطنها : مممم في بيبي بالطريق
طاحت ملعقة بَـدر و بفرحة : جــــــد ؟
أماني ابتسمت و هزت راسها بـ أيه ،،
قام بسرعه و راح لها و حطى أيده على ايد أماني : يعني في بيبي هنا ؟
أماني و محـمد ضحكوا : هههههههههه اي
صدوا لصوت الكرسي اللي طاح ، وشافوا مُـنى تركض طالعة عـ الدرج ،،
أماني : مُــــــــــــــنى ؟
صدت بسرعه لـ مـحمد و شافته وقف يلحقها ، راحت وراه و راح وراهم بَـدر ،،
وصلوا لغرفة مُـنى و شافوها نايمة على السرير و متغطية بالغطا ،،
راح مـحمد لها بسرعه و جلس على السرير : مُـنى ؟
ما ردت
أماني راحت بجانب مـحمد و بعدت الغطا و شافت مُـنى معصبه : بعــــدوا عنـــــي ما ابغاكم !
أماني : مُـنى حبيبي شفيك ؟
مُـنى ببكي : روحوا ما ابغاكم ، بعدين يجي البيبي ما تبغوني ، نفس صديقتي جاهم بيبي و ماماتها ما تحبها !
محـمد : مُـنى حبيبتي ، من قال ما نبغاك ؟ أحنا نبغاك و نحبك كثيــــر أنتي بتصيري أخت ! ، يعني أخت كبيرة بيصير عندك أخ أو أخت صغير أنتي و بَـدر !
مُـنى تمسح دموعها : يعني أنتوا راح تظلوا تحبُوني ؟
أماني ضمتها لصدرها : أكيــــــد ، أنتي مُـنى مين ما راح يحبك ؟
مُـنى رفعت راسها لأبوهـا : متى راح يجي البيبي ؟
مـحمد أشر بأصابعه : بعـد 8 شهور
بعد شوي طلعوا أماني و مـحمد ، و ظلوا مُـنى و بَـدر ،،
مُـنى بفرحه : بَـدر راح يكون عندنا بيبي صغيييير
بَـدر بسعادة : ايــه
مُـنى نطت من على السرير : يعني راح نخليه يلعب عندنا بالألعاب ؟
بَـدر : أكيـــــد
مُـنى بتفكير : بس هو ولـد ولا بِنـت ؟
بَـدر رفع كتوفه : ما ادري ، بس يارب يكون ولد
مُـنى باعتراض : لاااااا ، بِنت !
بَـدر قرب راسه منها : ولد
مُـنى بعناد : بِنت
: ولد
: بِنت
،

بعد ساعه ✨

نزلـت تحت الصالة مكان ما تركت بَـدر و اللي يقولون أنها أمهـا ،،
دخلت الصالة و شافت بَـدر جالس و متكي راسه لورا عـ الكنبه ،،
تنهدت و راحت و قفت قدامه ،،،،
كان ودها تعرف كل شي بخصوص موضوع أمها بس شكله ماراح تعرف شي اليـوم عـ الأقل !
قربت منه و هزته بشويش : بَـدر بَـدر
حس فيها و فتح عيونه بهدوء و عدل جلسته : مُـنى ؟
مُـنى : قوم روح نام فوق بغرفتك كذا راح تتعـب !
بَـدر مسك رقبته و وقف : اي والله
مشى طالع من الصالة إلى أن وصل الدرج و هي و راه ،،
نادته بهدوء : بَـدر
بَـدر وقف و غمض عيونه " أكيد راح تسأل أكيـــــد ، شـ راح أجاوب عليها ؟ "
: آسفـــه
فتح عيونه باستغراب : على ؟
مُـنى نزلت راسها : لأني صرخت اليوم عليك ، لو شو ما كان الموضوع المفروض ما اصرخ عليك
بَـدر ابتسم بهدوء و لف جهتها و سحبها لصدره : معليه
مُـنى نزلت دموعها ، بعدها عنه لما حس بدموعها ، و مسح دموعها بأطراف أصابعه : ليـه ليه الدموع ؟
مُـنى مسحت دموعها : ولا شي
بَـدر : يلا روحي نامي الحين
مُـنى : اوك
،
رجعت البيت عـ الساعة 1 بليل !
فتحت الباب بشويش و دخلت داخل ،،
كان المكان ظلام ، ولعت الأضواء و انصدمت !!!!
: ءء أنا
شدها من ذراعها و رص عليها بقوةة ،،
: وين كنتي للحــين ؟
.
.
.
نهـاية البارت ( 6 )
توقعاتكم ؟




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 23-06-2016, 02:17 AM
صورة ¥``^Ta99uty El7elwa~… € الرمزية
¥``^Ta99uty El7elwa~… € ¥``^Ta99uty El7elwa~… € غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي



_






رووووعة ياخي حمستيني ع الزيت خخخخخخخ
وش قصة ام منى ,,
من هذي اللي مدري جات بالنهاية ومنو اللي معاها,,
رواااايتك خيااال وغمووووض رووووعة..
بلييييز تكفيييين طولي البارتات قلبوو...
ومتى بينزل البارت القادمم,,
انتظرك ع احر من الجمرر....!!
واصلي ي مبدعهه..


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية سحر حبك ما يفكه ألف شيخ/بقلمي

الوسوم
ألف , مايفكه , حبك , رواية , سحر
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية حلفت عليك لا تناظـر بعين غيري/بقلمي memeyah روايات - طويلة 18 03-04-2017 03:49 AM
رواية هناك / للكاتب ابراهيم عباس شرقاوية شيتونة أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 7 22-01-2017 09:53 PM
رواية أنا لست سوى عاشق في زمن كثر فيه التلاعب/بقلمي الـكاتبه : إيـم الـعتيبي. أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 2 14-05-2016 11:59 PM
رواية عرش السُلطان/ بقلمي. خيال. روايات - طويلة 52 09-05-2016 02:40 PM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM

الساعة الآن +3: 07:47 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1