غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 13-06-2016, 11:04 PM
Lovely seven Lovely seven غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
Upload116333e0a4 اهمية قراءة القران الكريم



معجزة تلاوة القرآن

معجزة القرآن خصّ الله سبحانه وتعالى أنبياءه بمعجزات خارقة ميّزتهم عن غيرهم من الخلق، وأثبتت صدق نبوّتهم من عند الله تعالى، فسيّدنا إبراهيم عليه السلام كانت النار عليه برداً وسلاماً عندما أراد قومه حرقه، وسيّدنا موسى أيّده الله بمعجزة السحر ليضاهي بها سحرة الفرعون، وسيدنا عيسى أيّده الله بالكثير من المعجزات، فشفى الأبرص، والأبكم، وأحيا الميت، وسيّدنا سليمان كانت معجزته كلامه مع الحيوانات والدواب، وأخيراً فقد كان لخاتم الأنبياء والرسل سيدنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم القرآن الكريم المعجزة الخالدة إلى يوم القيامة، ليهدي بها البشر في كلّ زمن ومكان في هذه الأرض.



لقد كانت معجزة رسولنا الكريم صلوات الله عليه وسلامه القرآن الكريم، ذلك الكتاب الموحى من عند الله تعالى، ليكون دليلاً قاطعاً على صدق نبوته ورسالته، وهدياً نهتدي به نحن المسلمون، وشريعة لا تحريف فيها ولا تزوير بحفظ من العليّ الجبّار.


القرآن الكريم المعجزة الخالدة التي أنزل بها الله كلامه على سيدنا محمّد ليخرج الناس من ظلمات الكفر والشرك إلى نور الحق والهداية، يقول تعالى في كتابه العزيز: "هو الذي ينزل على عبده آيات بينات ليخرجكم من الظلمات إلى النور"(الحديد:9)، وقد تعهّد الله سبحانه وتعالى بحفظه من التزوير والتحريف إلى يوم القيامة، يقول تعالى: "إنّا نحن نزلنا الذكر، وإنا له لحافظون"(الحجر:9).


القرآن الكريم يتكوّن من ثلاثين جزءاً، فيه مئة وأربع عشرة سورة قرآنيّة، أوّلها سورة الفاتحة، وآخرها سورة الناس، وقد شمل في محكم آياته كل شرائع العقيدة الإسلامية وأُسسها التي يقوم عليها الإسلام، وإنّ قراءة القرآن الكريم واجب وفرض على كلّ مسلم بالغ عاقل، ولو تفكّرنا في هذا الكتاب، وتأملنا آياته الرصينة لوجدنا الكثير من الإعجاز والإبداع فيها، وزاد إيماننا بوجود ربّ عظيم خلق هذا الكون وكلّ ما فيه، فما هي فوائد تلاوة القرآن الكريم؟ وما هو فضل ذلك؟



فوائد قراءة القرآن الكريم إنّ تلاوة القرآن تزرع في نفس المسلم الثقة، وأنّ الله معه في كلّ وقت ومكان، وأنّ الله حامٍ له لا محال، يقول تعالى في محكم كتابه: "فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ، فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ"(الأنبياء:87).


إنّ قراءة القرآن تزرع في قلب الإنسان المؤمن الطمأنينة والسكينة، وتُعينه على مصائب الدهر ومصاعبه، وتزيد من قدرته على تحمّل مشقّات الدنيا.


قراءة القرآن تزيد المسلم ثباتاً على دينه، وتطرد كلّ الشبهات التي قد ترد إليه بوسوسة الشيطان. تزيد من تفاؤل الإنسان وقوّته، وترفع من عزّته بنفسه واعتداده، يقول تعالى: "أَقِمْ الصَّلَاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا، وَمِنْ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا، وَقُلْ رَبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَلْ لِي مِنْ لَدُنْكَ سُلْطَانًا نَصِيرًا، وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا"( الإسراء :78،79).


قراءة القرآن تبعد الإنسان المسلم عن التشاؤم والإحباط والاكتئاب. قراءة القرآن شفاء لما في صدور الإنسان من حزن، وهمّ، وكرب. تبعد المسلم عن الخوف، يقول تعالى: "إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعاً، إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعاً، وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعاً، إِلَّا الْمُصَلِّينَ"المعارج:20ـ24)، فنحن تلو القرآن في كلّ صلاة من صلواتنا المفروضة.

إنّ قارئ القرآن الكريم يزرع الله فيه نور من عنده، يحبّب به خلقه، يقول رسولنا الكريم:"عليك بتلاوة القرآن فإنّه نور لك في الأرض وذكر لك في السماء".


الأجر الكبير والعظيم الذي يحصل عليه قارئ القرآن، يقول سيدنا محمّد - صلوات الله عليه -: "من قرأ حرفاً من كتاب الله تعالى فله به حسنة والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول ألم حرف ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف".


القرآن الكريم قدّم تفسيراً دقيقاً و متناسقاً للكون و الحياة و الإنسان:
أيها الأخوة الكرام، ما من آية تقرأها إلا وتلقي في قلبك الطمأنينة، والتوازن، والاستقرار، والرضا، والتفاؤل، كأن القرآن الكريم قدم لك تفسيراً دقيقاً، عميقاً، شاملاً، متناسقاً للكون

والحياة والإنسان:
﴿ كَلَّا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَيَطْغَى (6) أَنْ رَآَهُ اسْتَغْنَى (7) ﴾
( سورة العلق )
إنسان قوي من دون إيمان يطغى، ويأتي طغيان الغرب واضح جداً، يقرأ الإنسان القرآن الكريم:
﴿ وَالْعَصْرِ * إِنَّ الْإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ﴾
( سورة العصر )
خاسر بنص الآية الكريمة ولو كان غنياً:
﴿ إِلَّا الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ ﴾
( سورة العصر )
أركان النجاة.
فما لم تؤمن، وتستقم، وتدعو، وتصبر ـ هذه أركان النجاة، معك منهج ـ فأنت خاسر.


ـ شفاء لما في الصدور: تقرأ القرآن الكريم:
﴿ فَأَيُّ الْفَرِيقَيْنِ أَحَقُّ بِالْأَمْنِ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (81) الَّذِينَ آَمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الْأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ (82) ﴾
( سورة الأنعام )
تعيش مع الناس وتتخذ هذا القرآن مهجوراً ؟! تعيش بقيم الناس، همك الأول المال، المال وحده لا يسعد، همك الأول العلو في الأرض، العلو في الأرض يقصم الظهر، كثرة الظهور تقصم الظهور، تقرأ القرآن همك الأول أن تعرف الله، همك الأول أن تؤدي الصلاة في وقتها، فالقرآن شفاء لما في الصدور، القرآن غنىً لا فقر بعده، ولا غنىً دونه.

﴿ إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُونَ (201) ﴾
( سورة الأعراف )






11 ـ تبين المساواة بين الرجل و المرأة في التكليف و التشريف و المسؤولية:
تجد تفاوتاً بين الذكر والأنثى، وتسمع المناداة بالمساواة التامة، المرأة مساوية للرجل مساواة تامة في التكليف، وفي التشريف، وفي المسؤولية، مكلفة كما هو مكلف، مشرفة كما هو مشرف، مسؤولة كما هو مسؤول ولكن:
﴿ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى ﴾
( سورة آل عمران الآية: 36 )
خصائص المرأة الفكرية، والنفسية، والاجتماعية، والجسمية، فيها كمال مطلق للمهمة التي أنيطت بها، وخصائص الرجل الفكرية، والجسمية، والنفسية، والاجتماعية، فيها كمال مطلق للمهمة التي أنيطت به:
﴿ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى ﴾
( سورة آل عمران الآية: 36 )
هناك تنوع خصائص، وهناك مساواة بالتكليف، بالتشريف، و بالمسؤولية، فعليك أن تبتعد عن التصورات المنحرفة، و ألا تحمل عقائد فاسدة أن هذه المرأة من المتاع، لا، عليك أن تحترمها.



12 ـ تبعد الإنسان عن اليأس و الإحباط و يعلم أن لكل أمة أجل:
أيها الأخوة حينما تقرأ في القرآن نهاية الطغاة لا تيأس، لا تقع في الإحباط واليأس، لكل أمة أجل، تقرأ القرآن:
﴿ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ فَسَيُنْفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ ﴾
( سورة الأنفال الآية: 36 )
تقرأ القرآن:
﴿ إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ ﴾
طاغية كبير:
﴿ إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ (4) وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ (5) وَنُمَكِّنَ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَنُرِيَ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا مِنْهُمْ مَا كَانُوا يَحْذَرُونَ (6) ﴾
(سورة القصص )
تتفاءل لو كنت مضطهداً، لو كنت من أمة تعاني ما تعاني من الطغاة في العالم، لو كنت في أمة تعاني ما تعاني تطمئن.



13 ـ تشفي الإنسان من جميع ألوان الحيرة التي تنتابه:
أيها الأخوة، اقرأ القرآن تفهم منه أن الله بالمرصاد:
﴿ وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ (42) ﴾
( سورة إبراهيم)
صدقوا أيها الأخوة، جميع الشبهات، وجميع الشهوات، وجميع التساؤلات، وجميع الإحباطات، وجميع ألوان اليأس، جميع ألوان الحيرة التي تنتاب الإنسان المعاصر بتلاوة القرآن يشفى منها:
﴿ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ (69) ﴾
( سورة النحل )







منقـــول


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 14-06-2016, 01:20 AM
إحساسيـ ملكـ إحساسيـ ملكـ غير متصل
عضويات لن تفعل
 
الافتراضي رد: اهمية قراءة القران الكريم


الله يجزاك خير ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 16-06-2016, 09:25 PM
..آم آلريم.. ..آم آلريم.. غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: اهمية قراءة القران الكريم


‏❀♩ ‏❀♩



جزاااك الله خييرا

وجعله في مييزاان حسناتك

يعطيك العاافييه



‏❀♩ ‏❀♩


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 16-06-2016, 09:28 PM
تماره علي تماره علي غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اهمية قراءة القران الكريم


بوركت
الاجر موصول انشالله
تحياي لك


موضوع مغلق

اهمية قراءة القران الكريم

الوسوم
القران , الكريم، معجزة، فوائد , اهمية , قراءة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية بيت جدي اللي جمع كل المحبة والأماني والحنين /بقلمي؛كاملة _A.M_ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 149 15-09-2018 03:44 PM
حلقة حفظ سورة البقره -الرد فقط للمشتركين غايتي رضى الرحمن مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 60 15-01-2017 03:16 PM
من بلاغة القران الكريم موضوع رقم 20 ((فلولا إن كنتم غير مدينين ترجعونها إن كنتم صادقي داود العرامين مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 11 24-08-2016 11:50 AM
دعوه لاعضاء غرام للتسجل في حلقة حفظ القران الكريم غايتي رضى الرحمن مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 26 28-07-2016 02:45 PM
من بلاغة القران الكريم موضوع رقم(12) داود العرامين مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 12 04-08-2015 01:25 AM

الساعة الآن +3: 12:59 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1