اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 17-06-2016, 09:25 AM
صورة أحلام ميتة..$ الرمزية
أحلام ميتة..$ أحلام ميتة..$ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


صباح الخير ياجميلة
كيف حالك ؟
اتمنى ان تكوني بخير دائماً ..
عزيزتي، روايتُك جميلة :$

عظيمة تلك القضايا التي ناقشتيها في روايتك، قضية البكم التي هي ابتلاء عظيم قد ينفر البعض من صاحبه ويقرب اولئك الاستغلاليين ذوي النفوس الجشعة جداً، قضية اختطاف الاطفال لسبب مجهول وقضية عزوف الزوج عن زوجته لسبب قديم.

جميلة هي الرواية ذات المحتوى الواقعي. التي ابتعدت عن محتوى الروايات السائد الذي لا يقتصر الا على العشاق الذي لا يجيدون سوى التأوه على الهاتف في خضم الليل العتيم.

أحببت لغتك ومفرداتك
أحببت أفكارك تلك التي أضافت "لروايات غرام" لمسة تغييرية لذيذة ، أحببت قصة خيانة الدكتور لأمانة وظيفته، واستغلاله للفتاة المسكينة، أحببت أيضاً شخصيتا عزة وطلال، وقصة ذلك الشاب الغامض و (مخزن الأطفال) التعذيبي.

كيف أصف أنا مدى حبي لقضايا الاختطاف ؟! أي قصة تسلط ضوءها على ذلك الجانب تشدني تلقائياً.

ولكن، قبل ان تطرحي كل تلك القضايا هناك شيء، هذا الشيء غير موجود في الرواية.

لست أجهل لماذا خذلتني قصة اختطاف الطفلين، لأن أهم جزء في الاختطاف كان مفقوداً، وهي البداية التي ستشدنا لآخر جزء رغماً عنا. ما كان عليك أن تبدأي قصة اختطاف الأطفال من المنتصف هكذا وتتبدئي المشهد بعد أن استقر الطفلان في المخزن، لو بدأت المشهد عند أب حنون يشتري الحلوى لأطفاله، ثم يأتي شخص مجهول بملابس سوداء، يلتقطهما اثناء غفلة الأب ويطير بهما بعيداً لكان أجمل، لقضمت أظافري فرط الشوق الذي يجبرني على مواصلة القراءة لمعرفة مستقبل الأحداث.

أيضاً، الموقف لم يكن تافهاً حتى يمضي بتلك السرعة وذلك الاختصار الشديد، كان عليك أن تصفي ردة فعل الأب بحذافيرها، كان عليك أن تصفي تشتته وضياعه وهو يبحث عن ابنيه، كان عليك أن تصفي حرقة قلب الأم ايضاً بشكل مفصل ليس بقول أنها تبكي وحسب، كان عليك ايضاً أن تصفي المكان والحالة بالتفصيل، ليس مجرد مخزن مظلم مرعب، مثلا لو قلت أن الأرضية سوداء ولزجة كأنما سكب عليها صمغ لاصق، الجدران سوداء ذات تقشعات صبغية، وذات ملمس رطب بلزوجة مقرفة. هناك مصباح أبيض خافت يتدلى على الجدران بسلك طويل. هناك حر شديد، قطرات العرق تستقر على الجباه والأنوف. هكذا أجمل. ايضاً يجب عليك أن تصفي الأحداث بتأني فموقف هروب خليل جاء سريعاً وغير مقنع.
حدث مثل هذا لا يجب أن يمر سريعاً عزيزتي.

أيضاً جميع المشاهد كان ينقصها الوصف ولكن هذا الحدث على الوجه الخصوص جاء مظلوماً بشدة.


نقطة أهم،، لم استطع أن أغوص بتاتاً في محيط الأحداث، شيء ما كان يطفح بي إلى السطح رغماً عني، لإنني لم استطع أن انسجم مع حدث إلا وانقطع هذا الحدث بشكل سريع ومفاجئ. لو أنك تركزين على حدث واحد وتسهبين في وصفه ثم تنتقلين إلى حدث آخر. أو لو أنك تجمعين كل مشاهد الشخصية الواحدة في الفصل الواحد ثم تعرضينها تباعاً في رد واحد، حتى تنتهي كل أحداث هذه الشخصية، ثم تنتقلين إلى البطل الآخر وتعرضين مشاهده كلها في رد آخر. وهكذا إلى آخر بطل، ستكون هذا الطريقة لمسة جميلة جداً جداً لم يسبقك إليها راوٍ من قبل. أرجوك لا تجعلي انتباهي يتشتت بطريقتك السابقة.


نقطة أخيرة، عزة وطلال شخصيتان مناسبتان جداً لأن تضيفي بعض مفرداتك (الرومنسية) على مشاهدهما معاً :$ ما لاحظته أنك تملكين لغة جميلة، مناسبة لوصف المشاعر (الرومنسية) ولكن عند هذين البطلين بالتحديد احرصي على انتقاء ألفاظك وتشبيهاتك.
فمثلاً عند " سيتجول في غابات عينيها حتى تصبح الدنيا" أحببت "حتى تصبح الدنيا" بدلاً من حتى يأتي الصباح ، لكن، في غابات عينيها !، لا علاقة للغابات بالعينين، ولا أجد بينهما تشابهاً، على الأقل إن كان هناك شبه فلن يكون صفة جميلة حتى يطيب لطلال التأمل فيها.

هل كنتِ تقصدين بهذا التشبيه غموض عينيها؟، أجد غموض الليل أنسب للتشبيه، هل تقصدين عمق عينيها؟، أجد استخدام البحار أقرب، لذلك تشبيه العينين بالبحر شائع جداً. *ملاحظة: هذه النقطة ليست مهمه فروايتك جميلة و كاملة بها أو بدونها، لكن إن أحببت إضافة شيء من التحسينات فهذا مستحسنٌ طبعاً :$

تقرئين الكتب، صحيح؟ اقتباساتك جميلة خصوصاً أني أحب بثينة العيسى ، استمري في قرائتها ستفيدك وبشدة :$

أنا متشوقة لمعرفة مستقبل الأحداث جداً أشعر أن هناك تطورات جميلة خصوصاً خليل وطموحه في أن يصبح محقق، لفتة جميلة إلى ماسيكون عليه المستقبل. متشوقة أيضاً لأن أعرف سر ذلك المجرم الذي يختطف الأطفال بدم بارد.

استمري عزيزتي، والأهم أن تتريثي في وصف المشاهد وأن تطيلي الأجزاء و أن لا تنتقلي إلى المستقبل بسرعة، حتى تعطي كل حدث حقه.
موفقة بإذن الله



*همسة، أحببت العنوان كثيراً ♥



آخر من قام بالتعديل أحلام ميتة..$; بتاريخ 17-06-2016 الساعة 09:34 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 17-06-2016, 10:15 AM
صورة قَمـرْ ! الرمزية
قَمـرْ ! قَمـرْ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها enn_7 مشاهدة المشاركة


من الحين عديني من التابعين للرواية

أعجبت بما قرأت من كلمات . . . طريقة سردك للرواية جعلتني أغوص فيها
أتمنى أن تكملي الرواية و أن لا تترددي عن طرح الأجزاء القادمة

تمنيت أن تطول أحداث الجزين لتوضح معالم الرواية أكثر لاسيما هي في البداية
و لكن أنا مع في أن كثرة الأحداث قد تشتت القارئ . :s2011 (13):

***

1- إلى أين ستصل العلاقة بين الدكتور سيمون و سديم ؟
لا أظن ستصل الى اكثر مما هي عليه ، فهي قد بينت له ان لا يمكن أن يحصل على ما ينوي عليه
منها . . . قطعت عليه الطرق في اكثر من موقف و ما فهمت من كلامه لها قبيل الاختبار ان لا فرصة
في ملاقاتها في المستقبل

2- عـَزّة و عاشقها المتكبر طلال ؟

حب من طرف واحد . . كالكثير من العلاقات . . قد يطيح في شباك جمالها لاحقاً و لكن رجل وفي لزوجته
لا أعتقد بأن علاقته بزوجته الحالية تتطور أكثر من شي جسدي . . .

3- الطفل خليل ..! لماذا يخفي أسراراً كان من الممكن أن تنقذ أخيه ؟!

بالنسبة لحالة الخطف ، أتوقع بأنها عصابة تخطف الأطفال للعمل في مصانع غير قانونية | و أظن بأن خليل يريد أن يتحمل مسؤولية العثور على أخيه من دون مساعدة الكبار . . . أرى فيه شخصية شارلوك هولمز ، و بما أن أحداث هذه الرواية تطول للجزء 70 فأن إحتمالية عثوره على أخيه معدومة لكنه سيصل للعصابة في النهاية . . . أرى خليل " الكبير" ضابط في الشرطة

4- من الصادقة في وصف الدكتور سيمون .. رشـآ ؟ أم ريــم ؟!
ريم . . .


بداية رائعة . . و أهلاً بك في عالم غرام
بإنتظار الجزء القادم . .


أتشرف بمتابعتك أكيد ..
أشكرك على هذا المديح الذي زادني حماساً لاكمال الرواية ..
و يسلمو عالتوقعات ..

دمتِ بسعادة ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 17-06-2016, 10:16 AM
صورة قَمـرْ ! الرمزية
قَمـرْ ! قَمـرْ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها reembals مشاهدة المشاركة
السسسسسلام عليييييييييييكم
قبل البدء بالاجابة على الاسئلة اتمنى لك حظاً طيباً في الاجزاء القادمة


1- إلى أين ستصل العلاقة بين الدكتور سيمون و سديم ؟
اتوقع سديم ستخاف منه كثيرا و تحاول ان تتحاشاه حتى نهاية الامتحانات و من الممكن ان تسمع والدها و هو يتكلم مع الطبيب من اجل العملية و تجريها ,, اما سيمون لا اعرف ما يدور بداخل عقله المقفل لذلك انا متشوقة كثيرا لاعرف ما ستكشفه الاجزاء القادمة





2- عـَزّة و عاشقها المتكبر طلال ؟
لا بد ان يأتي اليوم الذي سيبوح به طلال بحبه لعَزة و متشوقة لاعرف من هم الضيوف القادمون اتوقع انهم يحملون مع زيارتهم مفاجأة




3- الطفل خليل ..! لماذا يخفي أسراراً كان من الممكن أن تنقذ أخيه ؟!
لا بد ان خليل حقد كثيرا على ذلك الرجل الذي تسبب بموت او اغماء اخيه ,, اتوقع انه بدأ بتكوين احلام جديدة في ان يصبح محقق و يثأر لاخيه الذي لا نعرف ما الذي حصل له




4- من الصادقة في وصف الدكتور سيمون .. رشـآ ؟ أم ريــم ؟!
لا اعرف ماذا اقول رشا ام ريم لان تصرفات سيمون لا تدل على شئ معين فهي غريبة تجعلني في حيرة من أمري لكن اتمنى ان تكون رشا على حق و انه فقط يريد ان يظهر حبه تجاه سديم





دُمتي سالمة / ريم


و عليكم السلام و الرحمة
ربي يسعدك و يوفقك ..
يسلمو عالمرور الرائع و عالتوقعات ..

دمتِ بسعادة حبي ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 17-06-2016, 10:23 AM
صورة قَمـرْ ! الرمزية
قَمـرْ ! قَمـرْ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أحلام ميتة..$ مشاهدة المشاركة
صباح الخير ياجميلة
كيف حالك ؟
اتمنى ان تكوني بخير دائماً ..
عزيزتي، روايتُك جميلة :$

عظيمة تلك القضايا التي ناقشتيها في روايتك، قضية البكم التي هي ابتلاء عظيم قد ينفر البعض من صاحبه ويقرب اولئك الاستغلاليين ذوي النفوس الجشعة جداً، قضية اختطاف الاطفال لسبب مجهول وقضية عزوف الزوج عن زوجته لسبب قديم.

جميلة هي الرواية ذات المحتوى الواقعي. التي ابتعدت عن محتوى الروايات السائد الذي لا يقتصر الا على العشاق الذي لا يجيدون سوى التأوه على الهاتف في خضم الليل العتيم.

أحببت لغتك ومفرداتك
أحببت أفكارك تلك التي أضافت "لروايات غرام" لمسة تغييرية لذيذة ، أحببت قصة خيانة الدكتور لأمانة وظيفته، واستغلاله للفتاة المسكينة، أحببت أيضاً شخصيتا عزة وطلال، وقصة ذلك الشاب الغامض و (مخزن الأطفال) التعذيبي.

كيف أصف أنا مدى حبي لقضايا الاختطاف ؟! أي قصة تسلط ضوءها على ذلك الجانب تشدني تلقائياً.

ولكن، قبل ان تطرحي كل تلك القضايا هناك شيء، هذا الشيء غير موجود في الرواية.

لست أجهل لماذا خذلتني قصة اختطاف الطفلين، لأن أهم جزء في الاختطاف كان مفقوداً، وهي البداية التي ستشدنا لآخر جزء رغماً عنا. ما كان عليك أن تبدأي قصة اختطاف الأطفال من المنتصف هكذا وتتبدئي المشهد بعد أن استقر الطفلان في المخزن، لو بدأت المشهد عند أب حنون يشتري الحلوى لأطفاله، ثم يأتي شخص مجهول بملابس سوداء، يلتقطهما اثناء غفلة الأب ويطير بهما بعيداً لكان أجمل، لقضمت أظافري فرط الشوق الذي يجبرني على مواصلة القراءة لمعرفة مستقبل الأحداث.

أيضاً، الموقف لم يكن تافهاً حتى يمضي بتلك السرعة وذلك الاختصار الشديد، كان عليك أن تصفي ردة فعل الأب بحذافيرها، كان عليك أن تصفي تشتته وضياعه وهو يبحث عن ابنيه، كان عليك أن تصفي حرقة قلب الأم ايضاً بشكل مفصل ليس بقول أنها تبكي وحسب، كان عليك ايضاً أن تصفي المكان والحالة بالتفصيل، ليس مجرد مخزن مظلم مرعب، مثلا لو قلت أن الأرضية سوداء ولزجة كأنما سكب عليها صمغ لاصق، الجدران سوداء ذات تقشعات صبغية، وذات ملمس رطب بلزوجة مقرفة. هناك مصباح أبيض خافت يتدلى على الجدران بسلك طويل. هناك حر شديد، قطرات العرق تستقر على الجباه والأنوف. هكذا أجمل. ايضاً يجب عليك أن تصفي الأحداث بتأني فموقف هروب خليل جاء سريعاً وغير مقنع.
حدث مثل هذا لا يجب أن يمر سريعاً عزيزتي.

أيضاً جميع المشاهد كان ينقصها الوصف ولكن هذا الحدث على الوجه الخصوص جاء مظلوماً بشدة.


نقطة أهم،، لم استطع أن أغوص بتاتاً في محيط الأحداث، شيء ما كان يطفح بي إلى السطح رغماً عني، لإنني لم استطع أن انسجم مع حدث إلا وانقطع هذا الحدث بشكل سريع ومفاجئ. لو أنك تركزين على حدث واحد وتسهبين في وصفه ثم تنتقلين إلى حدث آخر. أو لو أنك تجمعين كل مشاهد الشخصية الواحدة في الفصل الواحد ثم تعرضينها تباعاً في رد واحد، حتى تنتهي كل أحداث هذه الشخصية، ثم تنتقلين إلى البطل الآخر وتعرضين مشاهده كلها في رد آخر. وهكذا إلى آخر بطل، ستكون هذا الطريقة لمسة جميلة جداً جداً لم يسبقك إليها راوٍ من قبل. أرجوك لا تجعلي انتباهي يتشتت بطريقتك السابقة.


نقطة أخيرة، عزة وطلال شخصيتان مناسبتان جداً لأن تضيفي بعض مفرداتك (الرومنسية) على مشاهدهما معاً :$ ما لاحظته أنك تملكين لغة جميلة، مناسبة لوصف المشاعر (الرومنسية) ولكن عند هذين البطلين بالتحديد احرصي على انتقاء ألفاظك وتشبيهاتك.
فمثلاً عند " سيتجول في غابات عينيها حتى تصبح الدنيا" أحببت "حتى تصبح الدنيا" بدلاً من حتى يأتي الصباح ، لكن، في غابات عينيها !، لا علاقة للغابات بالعينين، ولا أجد بينهما تشابهاً، على الأقل إن كان هناك شبه فلن يكون صفة جميلة حتى يطيب لطلال التأمل فيها.

هل كنتِ تقصدين بهذا التشبيه غموض عينيها؟، أجد غموض الليل أنسب للتشبيه، هل تقصدين عمق عينيها؟، أجد استخدام البحار أقرب، لذلك تشبيه العينين بالبحر شائع جداً. *ملاحظة: هذه النقطة ليست مهمه فروايتك جميلة و كاملة بها أو بدونها، لكن إن أحببت إضافة شيء من التحسينات فهذا مستحسنٌ طبعاً :$

تقرئين الكتب، صحيح؟ اقتباساتك جميلة خصوصاً أني أحب بثينة العيسى ، استمري في قرائتها ستفيدك وبشدة :$

أنا متشوقة لمعرفة مستقبل الأحداث جداً أشعر أن هناك تطورات جميلة خصوصاً خليل وطموحه في أن يصبح محقق، لفتة جميلة إلى ماسيكون عليه المستقبل. متشوقة أيضاً لأن أعرف سر ذلك المجرم الذي يختطف الأطفال بدم بارد.

استمري عزيزتي، والأهم أن تتريثي في وصف المشاهد وأن تطيلي الأجزاء و أن لا تنتقلي إلى المستقبل بسرعة، حتى تعطي كل حدث حقه.
موفقة بإذن الله



*همسة، أحببت العنوان كثيراً ♥


أسعد الله أوقاتك ..
بخير الحمدلله دام انك بخير ..
عيونك الجميلة والله ..
أولاً شكراً على مرورك الجميل ..
ثانياً شكراً على انتقاداتك البناءة التي وجهتني لأشياء لا بد أنني غفلت عنها ..
كنت أفكر في أن أصف قصة اختطاف الطفلين كذكرى تجتاح أحلام خليل في وقت قريب .. أي أنني ذكرت قصة الاختطاف من منتصفها لأجل أن أذكرها لاحقاً بالتفصيل ..
ربما أصبتِ حين قلت أنني قصرت في وصف المشاهد و لقد انتقدت نفسي بحق هذا الشيء ..
باذن الله ستكون الأجزاء القادمة مرضية لجميع القراء الرائعين كمثلك ..
غابة العينين ، ذلك التشبيه قصدت فيه لون عينيها العسلي الفاتح الذي يتحول إلى أخضر شجري تحت ضوء الشمس .. و قصدت فيه أيضاً الغموض و الاثارة في الغابات ، حيث أن الفكرة كانت أن أوحي من خلال تلك الكلمات بأن " طلال " يرى الغوص في عينيها مغامرة تشبه المغامرة عند التجول في الغابات ..

سآخذ كل ملاحظاتك بعين الاعتبار ، فأنا مجرد هاوية .. ولا بد من وقوعي في الخطأ آلاف المرات ..
و إن أكثر ما يسعدني هو تواجد قراء كمثلك أختي يقفون إلى جانبي و يساعدوني على تجاوز اخطائي و تعديلها ..

شكراً شكراً بكل ما تحمل الكلمة من معنى..
بالتأكيد فأنا مولعة بقراءة الكتب .. تلك التي أستطيع أن أجد فيها ابداع حروف لغتي العربية .. و اقتباساتي كلها من روايات و كتب قرأتها و أشعار نسخت في ذاكرتي ..

دمتِ بسعادة ..



آخر من قام بالتعديل قَمـرْ !; بتاريخ 17-06-2016 الساعة 10:41 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 18-06-2016, 10:36 AM
صورة كِـــبْــرِيـــاءْ ! الرمزية
كِـــبْــرِيـــاءْ ! كِـــبْــرِيـــاءْ ! غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


ننتظر البارت بفارغ الصبر

ريم


آخر من قام بالتعديل كِـــبْــرِيـــاءْ !; بتاريخ 18-06-2016 الساعة 10:49 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 18-06-2016, 05:28 PM
صورة قَمـرْ ! الرمزية
قَمـرْ ! قَمـرْ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


ترقبوا الجزء الثالث مساء اليوم ..

تقبل الله صيامكم ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 19-06-2016, 01:32 AM
صورة حلم و آمال الرمزية
حلم و آمال حلم و آمال غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي




بالإنتظار


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 19-06-2016, 06:41 AM
فيتامين سي فيتامين سي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارت رااائع تسلم يمينك

أعتقد طريق الدكتور إلا سديم مسدود وما أظن يحقق مراده منها
إلا بالغدروالمكيده
ربما بسبب تصرف ما للدكتور معها ومحاولته استغلال عدم قدرتها على الكلام
يدفعها للطلب من والدها اجراء العمليه لأنها كانت في خطر ولم تستطيع الكلام والصراخ
حتى تنقذ نفسها

عزه وطلال أفضل شيء قامت به عزه هو تجاهل طلال ومعاملته بالمثل لأن بينت له
حبها له وسعت أليه بنفسسها لنفرمنها أكثروالعكس صحيح

خليل سكوته لأنه يعتقد أن أخيه مات وهو يخطط الآن للإنتقام لأخيه بنفسه عندما يكبر
ويعمل على الأذ بالأسباب والطريق اللي يساعده لتحقيق هدفه
وأظن أنه سوف يصبح له شأن في مكافحة الإجرام والقبض على المجرمين لأن دراسته
لهذا المجال عن حب ورغبه في الإنتقام وأقتناع وإيمان بأن مايفعله هو الصح وواجب عليه فعله

منتظرين بقية الأحداث بفارغ الصبر





الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 19-06-2016, 04:05 PM
صورة قَمـرْ ! الرمزية
قَمـرْ ! قَمـرْ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فيتامين سي مشاهدة المشاركة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارت رااائع تسلم يمينك

أعتقد طريق الدكتور إلا سديم مسدود وما أظن يحقق مراده منها
إلا بالغدروالمكيده
ربما بسبب تصرف ما للدكتور معها ومحاولته استغلال عدم قدرتها على الكلام
يدفعها للطلب من والدها اجراء العمليه لأنها كانت في خطر ولم تستطيع الكلام والصراخ
حتى تنقذ نفسها

عزه وطلال أفضل شيء قامت به عزه هو تجاهل طلال ومعاملته بالمثل لأن بينت له
حبها له وسعت أليه بنفسسها لنفرمنها أكثروالعكس صحيح

خليل سكوته لأنه يعتقد أن أخيه مات وهو يخطط الآن للإنتقام لأخيه بنفسه عندما يكبر
ويعمل على الأذ بالأسباب والطريق اللي يساعده لتحقيق هدفه
وأظن أنه سوف يصبح له شأن في مكافحة الإجرام والقبض على المجرمين لأن دراسته
لهذا المجال عن حب ورغبه في الإنتقام وأقتناع وإيمان بأن مايفعله هو الصح وواجب عليه فعله

منتظرين بقية الأحداث بفارغ الصبر




مرورك الرائع أختي أشكرك عالتوقعات .. سلمت يمناك ..
سنرى بعد دقائق أحداث البارت الجديد ..

دمتي بخير


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 19-06-2016, 04:06 PM
صورة قَمـرْ ! الرمزية
قَمـرْ ! قَمـرْ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها enn_7 مشاهدة المشاركة


بالإنتظار

سيكون الجزء متاحاً بعد قليل ..

كونوا بالقرب


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

كُربةٌ بَكماءْ ../ بقلمي

الوسوم
بَكماءْ , بقلمي , سديم ، سيمون ، طالب , عزة و طلال , كُربةٌ
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
جنازة كلمات...\بقلمي DELETED خواطر - نثر - عذب الكلام 16 06-08-2017 07:51 PM
قصه عتاب جاء من بعد الغياب بقلمي (saldhaheri) suhaila.seed قصص - قصيرة 3 07-05-2016 02:16 AM
زاوية الالم ! / بقلمي يمنية والعز انا خواطر - نثر - عذب الكلام 30 07-10-2015 12:31 PM
كأوراق الخريف (بقلمي) خالدالامل خواطر - نثر - عذب الكلام 4 14-03-2015 10:18 PM

الساعة الآن +3: 05:40 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1