اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:49 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الهرة مشاهدة المشاركة
هلا وغلا شحالج الغالية عساج بخير
بداية موفقة وأحداث مشوقة
ديم ياحياتي عليها راح تنصدم وأكيد راح تكره بس لما يخبرها الحقيقة واسمها التسجيل ممكن تسامحة
خالد لولا الحاجة ماسوى هذا التصرف بس طلع ذكي أنه سجل الحوار وهذا دليل على حامد لمابتبلغ ديما الشرطة
حامد أظن بيلعب بالفلوس
قوت وعادل ليش كل هذا الكره والعناد
شيهانه طيبة وحنونه وقوية أحس بيخطبها صقر
صقر وحليله ظالمينه شيهانه
يا هلا فيك والله , مـا اعرف ليش أنبسط لما أشوف تعليقك ..

بخير الحمدلله , كيفك أنتي ..
الحمدلله أنها جازت لك ..

شكرا لـ تعليقك الـممتع ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:50 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وردة امل * مشاهدة المشاركة
ننتظر تكملة💖🌹
جاااااية أن شاءلله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:53 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لامــارا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم نور

مثل ما وعدتك لي عودة بعد القراءة

وها أنا قد عدت

أحسن إن البطلة الرئيسية هي اما شيهانة أو اما قوت

لكن الى الآن لم تتضح ابعاد الأبطال

أحس ان ابو متعب راح يطلب من صقر يتزوج شيهانة

لكن هل صقر متزوج مسبقاً أم لا

لأن شبابنا يا بنت بنوت يا يفتح الله

مع انه لو يحب امريكية ولي ما يبقى احد مو داير وعاير فيها عادي

بس على بنات ديرته يسترجل غصب

خالد وديم

لا أعتقد أن عقد زواجهم صحيح فهو باطل و ما بني على باطل يبقى باطل

لذلك اتوقع يجب ان يجدد عقد زواجه بعقد صحيح

عموما حتى الآن الثلاث ثنائيات ولا أروع

شيهانة وصقر

قوت وعادل

ديم و خالد

وخير مقبل

المهم يا رب البارت الثاني يكون قريب

وعليـكم السـلام والرحمة .. يا أهلا فيييك والله , حبيت كلامك .. أصدق شي قلتيه والله بخصوص الشباب ..

أحب فيك تحليلك .. مرره أحبه ماشاءلله عليك , احسك ساعات تتوقعين توقعات صحيحه .. بس في النهاية نشوف توقعك صحيح أو لا

ممم الأبطال الرئسين , لسى باقي شخصيات ما طلعت .. بتطلع في الأجزاء الجاية ان شاءلله ,

بالنسبة لـي الأبطال كلهم شخصيات رئيسية .. ما أقدر أعطي أي واحد جزء أكبر من الثاني ..

شكراً لـ مرورك لامارا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:54 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها tabark.jh مشاهدة المشاركة
بااارت بجنن
قوت وعادل اوووف عادل زنخ
حاسستة راح يعمل اشي مش منيح لقوت
بس اخر اشي بندم وبصير يحبها
شيهانة ... لا تعليق
خالد وديم اممممم راح يصير كتير مشاكل قصتهم صراحة معقدة واتوقع بعد ما تخلص الاربع شهور تكون ثروتها لحامد
وبث واستكلالا استكتووو
ههههه
بالتوفيــــــــــق ^^
الحمدلله ..

ليش الكل متحسس من عادل , وقوت لا .. طيب يمكن فيه شي ..


شكراً لـ مرورك عزيزتي ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:57 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


الـفـصل الأول : الجزء الثالث ..

شيءُ إليك يشدني , لَم أدري ماهُو منتهاه , يوماً أراه نِهايتي , يوماً أرى فيه الحياة ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:58 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


الساعه 1 الظهر , تسكر شيهانه شنطتها وهي ضايق خلقها
شيهانه بضيق : شلون برجع الحين و انتي موب فيه
قوت فيها الصيحه : شيهانه لا تبكينني اكثر ..
شيهانه اخذت نفس : يمكن اجي اعيش عندك
قوت بفرح : تكفين شيهانه حاولي
شيهانه : بس ابوي ؟ عند مين يجلس
قوت : عند عمتي سارة..
شيهانه : سارة لاهيه في عيالها .. موب مهتمه في أبوي ..
قوت : شيهانه جدي ما عليه ..
شيهانه جلست على السرير : ياربي .. الله يعينني على فراقك
قوت جلست جنب شيهانه : يا شينك شيهانه .. صيحتيني
أبو نايف : عجلي يا شيهانه .. يالله
شيهانه : خلصنا يبه .. يالله
أبو نايف يتصل على عادل : وينك يا عادل
عادل : هذاني , بركب القطار ..
أبو نايف : يالله ننتظرك في المطار ..
عادل : ابشر يا جدي .. اول ما اوصل بجيكم على المطار
سكر أبو نايف من عادل
أبو نايف : يالله يا بنات , نزلنا نسوي تيشك اوت
قوت رفعت حواجبها بـ أعجاب في جدها , رغم كبر سنه الا أن شكله أبداً ماهو على عمره , رجل بصحة تامه , طويل خالي من الشحوم , رغم عدم أحتياجة لـ العصا الا أنها دايم في يده .. لابس بنطلون جينز , قميص سماوي فاتح .. و جاكيت رسمي رمادي ..
نزل أبو نايف ..
قوت بـ أعجاب : لو أن جدي موب جدي تزوجته
شيهانه لفت على قوت وهي تتجاهل كلامها : قوت , تكفين عشان خاطري لا تتمشكلين مع عادل
قوت بنرفزة : تعرفينني يا شيهانه انا في حالي هو اللي يتحرش
شيهانه اخذت نفس : خلاص ما عليك منه اسفهيه .. هو يعتبرك اخته يخاف عليك
قوت شهقت : عادل يعتبرني اخته , صدقتك والله .. ما يواطنني , كأني ماكله حلاله ..
شيهانه بأسف : وش السواة معكم
قوت بقهر : هو لـ حد الحين يحسبني انا الـ...
شيهانه بملل : خلاص اوص .. الله يعينني عليكم
قوت وهي تلبس شنطتها : ماعليك مني و منه , لا تشغلين بالك فينا
شيهانه فتحت شنطتها : امسكي هذي 600 باوند خليها معك
قوت وهي تبتسم : شيهانه , خليها معك , جدي موب مقصر معي
شيهانه فتحت يدين قوت وهي تحطها فيها : اذا حطيتها في يدك لا تردينني
قوت ضحكت وهي تقول : والله يا شيهانه ساعات احسك امي , وانا وانتي ما بيننا الا 3 سنوات
شيهانه ضمت قوت وعيونها تدمع : ياربي كيف بتحمل تبعدين عني
قوت وهي تضم شيهانه : لابدن لابدن تتحملين
فكت شيهانه قوت : يالله نزلنا , لا ابوي يفضحنا
نزلوا شيهانه و قوت لـ الدور الأرضي ..
________________

في فيلا في الرياض ..
جالسه في المطبخ , تقطع السلطه و الثلاث خدم وراها بدون شغله ولا عمله
دخل أبو متعب : لينا يا ابوك ..ورا ما تعطين الخدم يقصقصونها عنك
لينا وقفت وهي تبوس راس ابوها : الله يخليك لي يبه , ما احبهم يمسكون شي
ابو متعب وهو يناظر في بنته بحنان : الله يخليك لي يا بنيتي , عز الله اختك ما اخذت منك شي هذا وانتي اصغر منها
لينا بحنان : ضعيفة يبه رنا , ما نامت الا متأخر
ابو متعب بضيق : جعلها الضعفه , صار لي اسبوع ونص ما شفتها , مانزلت تسلم علي ولا كأن لها ابو
لينا تصرف الموضوع : يبه .. آآ رنا تعبانه شوي
ابو متعب بقلب الابو الحنون الضعيف : بسم الله عليها وش فيها يا ابوك
لينا : لا لا .. بس تعبانه من الدراسه
ابو متعب عقد حواجبه : وش دراسته يا لينا , حنا في اجازة يا ابوك , اجازة نص الترم
لينا ما تعرف تكذب ولا تعرف ترقع اي شي : مم .. فيه اختبار .. اختبار قدرات الجامعين .. تذاكر له
ابو متعب وهو عارف ان لينا تكذب : يصير خير ..
طلع أبو متعب متوجه لـ مكتبه
لينا لفت على الخادمة عائشة : عايشة , البسي قلفز وكملي تقصيص بروح وارجع
طلعت لينا لـ الدور الفوقي غرفة رنا
فتح اللمبات وهي تقول : رنا .. رنا ... قومي .. ما صليتي الظهر ولا صليتي الفجر شكلك
رنا بـ انزعاج : ازعجتيني .. طفي اللمبات
لينا قربت من رنا وهي ترفع اللحاف : قومي صلي .. ابوي سأل عنك يقول صار له اسبوعين ما شافك .. قومي سلمي على ابوي
رنا بصوت شبه عالي : مقومتني من عز نومي تقولين لي انزلي سلمي عليه
لينا بقهر : ابوي يا حمارة .. هذا ابوي تكلمي زين
رنا بقهر : اطلعي برا بنام
لينا : الصلاااة طيب
رنا بصدق : يا كلـــبة صليت أطلعي ..
لفت لينا بظهرها بـ تطلع ..
رنا : لينا .. ترى واعدت دعاء تجينا اليوم بس مالي خلقها , تصرفي معاها , و احجزي لي في قدرات الجامعين , ما حجزت وخلي ابوي يحول لـ البنك .. وايه بتوصل طلبيه اليوم لي من انستقرام خذي من ابوي الفلوس ولا ادفعيها انتي
لينا ناظرت في رنا بقلة حيلة , طلعت وسكرت الباب ..
نزلت ودخلت المطبخ , من يومها صغيرها ما عمرها حست انها طفله , من يومها كبيرة حتى على اللي اكبر منها , طول عمرها متحمله المسؤولية حتى مسؤولية رنا , كلها على كتوفها , البيت كله على كتوفها , هي حرمة البيت .. ورنا .. مالها اي وجود .. كملت تقصيص السلطه وهي ملانه من كل شي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

حطت يدها على راسها بألم , مغمضه عيونها , لكن تحس ان الشي اللي تحتها او اللي هي نايمه عليه ابداً ماهو مريح , كأنها نايمه على حصا بس
فتحت عيونها ببطأ , غمضتها بقوة وهي تحس بنور قوي على وجهها , رفعت نفسها بالقوة وفتحت عيونها , ناظرت حولها برعب , عيونها تدور في المكان , بيت شعر , خيمه .. وقفت بسرعه وكأنها مقروصه
تناظر في المكان , نزلت نظرها لـ لبسها عباية .. من لبسها عباية وش جابها هنا , كيف جت هنا ..

جالس جنب بيت الشعر , حاط يدينه في شعره يفكر , اذا قامت وش بيقول لها , بيقول لها الحقيقة مافيه مجال لـ الكذب في حياته , طلع الورقة اللي في جيبه , كيف قدر حامد يزوجهم بهذي السرعه , اساساً هو ما تفرق معاه , لكن البنت اللي داخل وش ذنبها , معقوله مريضة نفسياً
سمع صوت داخل الخيمة , اكيد انها قامت
وقف وهو يدخل الخيمه
ديم برعب وصوت عالي : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:58 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


حط يدينه في اذنه صوتها مزعج , كأنها صفارة انذار
ديم لحد الآن تصارخ :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
خالد بصوت عالي : اوصصصصصصصصصصصص , اسكتي
أووووووووووص
سكت ديم وهي تناظر فيه وصدرها يعلو و ينزل من الرعب
قالت برجفه وصوت متقطع : من ..انت ..وين انا ... وين بيتنا
خالد وحلقة عوره من صراخه : انتي .. انتي هنا .. عندي
ديم و الدموع اجتمعت في عيونها : انت .. وش .. ميـــن
خالد قرب منها : انــ...
ديم رجعت على ورا وهي تحط يدينها على كتوفها : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
خالد ناظر فيها وفي حركاتها , مريضة نفسياً ..
خالد بصوت عالي : اهدي .. اهدي بقولك ليش انتي هنا اوص
ديم تناظر فيه برعب , وعيونها واضح فيها الخوف : انت .. انت .. ليش .. انت .. انا هنا
خالد وهو يناظر فيها : والله العظيم ما اسوي لك شي , بس اهدي .. اهدي
ديم بهستيريا : يمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه , يببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببب بببببببببه . آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآ

خالد ناظر فيها بقلة حيلة هذي كيف بيتعامل معاها , كيف بتسمح له يتكلم معاها , طلع من الخيمه , واخذ الحبل اللي كان مجهزه لـ هذا الموقف و اللزاق ..
دخل وهو في يدينه الحبل
ديم شافته , انهبلت , صارخت بـ اعلى صوتها , صارت كأنها طير تهرب من زاويه لـ زاوية
ركض وراها يبغى يمسكها , أول ما ركض وراها صارت زي المجنونه تركض من جهة لـ جهة ما تبيه يمسكها
بحكم طول خالد ركض وراها ومد يدينه وهو يمسكها
أول ما حط يدينه عليها , كأن ديم لمسها كهرب , رجفتها موب طبيعية , و صوتها كأنه متجرح , تحاول تشوته لكن ثبتها
في الزاوية وهو يلهث , وبيده الثانية الحبل , حاول يثبتها , لكن حس فيها ارتخت بسرعه
لف عليها .., اغمى عليها .. ناظر فيها بقلة حيلة , يربطها اول ثم يصحيها ربط يدينها , ورجولها , و ثبت ورا ظهرها مركا , و ربط حبل بين يدينها و رجولها , وقف وهو ياخذ علبه الموية , رش عليها المويه
فتحت عيونها وهي تناظر فيه , و رجع الرعب مره ثانيه لـ عيونها
ديم بصوت عالي : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآ
خالد بصوت عالي, يحاول يخوفها عشان تسكت : أوصصصصصصصصصصص , ولا كلمة , ترى انا مريض , مجنون , الصراخ يتعبني , عادي جداً اذبحك هنا عشان صوتك عالي
ديم طارت عيونها و قلبها مع بعض , كتمت نفسها وهي تناظر فيه بضياع تام
خالد وهو يشوفها تكتم نفسها : تنفسي تنفسي عادي , ما يزعجني النفس قد ما يزعجني الصوت العالي , فهمتي ولا لا .. فـــهمتي ؟
ديم هزت راسها بالكاد من رجفتها ..
قرب منها خالد: مالك دخل من جايبك هنا , ماراح اقولك الحقيقة لو وش ماصار , بس اللي بقوله له انك هنا معي بـ امان , لا تخافين مني ابداً اعتبريني اخوك , فهمتي ولا لا
ديم ناظرت فيه برعب للحين :.....................
خالد وهو يناظر فيها : شوفي وجهي انتي , بترتاحين لي على طول
ديم ناظرت في وجهه , كيف ترتاح له , و شعره كشه , طايح على عيونه , و دقنه كثير , و طوله مرعب , كأنه واحد من البوديقارد الطوال
قالت بهدوء تحاول تخفي رعبها : ..صـ...صــح
خالد : أرتحتي لي ولا لا ؟
ديم وعيونها امتلأت دموع من جديد , قالت برجفه : صـ..ـح
خالد ناظر فيها برحمه , رحمها : لا تخافين مني يا بنت الحلال , والله العظيم انتي طيب و في حالي , لا تخافين
ديم ماتفهم وش تقول , من الرعب اللي فيها : صـ..ح
خالد بطولة بال : وانتي معلقه على صح
ديم في نفس حالتها : صـــح ...
خالد رحمها , من كل قلبه , مرتاعه منه , وهي شكلها بنت ما تعودت على هالاماكن , وجهها واضح انها مالها في الشمس .. مالها في التعب ..
خالد ناظر فيها : انتي بتـطـولين معي هنا , فـ خلينا حبايب من البداية عشان ما اقلب عليك ..
ديم بلعت ريقها : طـ...طــيب
وقف خالد وهو يقول : ما راح افك يدينك الا لين اتأكد انك عقلتي , فهمتيني ولا لا
ديم ناظرت فيه , الرعب مالي قلبها لحد الآن

خالد ناظر فيها قبل لا يطلع : انتي صدق مريضة نفسياً ؟
ديم ناظرت فيه , اخذت دقيقة تفكر , تخاف تقول له لا و يحسب انها تتطنز فيه لانه قال لها انه مريض نفسي : ايه .. انا .. انا .. مريضة
خالد ابتسم لها وطلع , تأكد انها موب مريضة , مافيه مريض نفسي , يقول عن نفسه انه مريض , البنت هذي لها سبب ثاني عشان حامد بعدها , مستحيل يكون سبب حامد حقيقي , ما تهمه هذي الأمور الاهم انه سدد ديونه ..
ناظرت لـ المكان , كيف جت هنا , كل اللي تذكره انها كانت في غرفتها , تشرب شاهي , كيف جت هنا , جفت ضلوعها ماهي مرتاحه لـ المكان ولا له , ليه جت هنا ..
بعد ساعة من الرعب و التفكير , دخل خالد وفي يده صينيه أكل
حط الأكل قدامها وهو يقول : كلي ..
ناظرت في الأكل , شاهي و بسكوت و مويه , قالت بخوف : شـ .. شكرا
خالد ابتسم لها : العفو .. ودي افك يدينك بس اخاف تسوين شي , على العموم بقولك شي قبل لا افك يدينك , ترى المكان اللي حنا فيه , صحراء فاضيه , يعني لو فكرتي تنحاشين اعرفي ان ما حولك الا صحراء , ان دخلها الواحد ما طلع منها , و فوق هذا مليانه ذيابه , ما يطلع منها الا المتمرس , حتى قوقل ماب موب مطلعك منها فهمتي ولا
ديم تناظر فيه , الخوف ساكن قلبها , الرعب مستوطن , لكن ما تقدر تضل على الحالة , لازم تعرف هي ليه هنا , وش جابها : ان .. شاءلله ... استاذ ..
خالد وهو يناظر فيها : خالد .. اسمي خالد
ديم بلعت ريقها وهي تقول : استاذ ..خالد .. انا .. انا ليه هنا .. يعني انا .. انا نمت في .. سريري .. قمت .. لقيت نفسي هنا ..
خالد ناظر فيها : اسف .. لكن ما اقدر اقولك .. بس والله العظيم انك في يدين امينه , لا تخافين ..
ديم قالت وهي تناظر فيه بعد مده : طيب .. انت اللي رابط حجابي , ..حسيته بيخنقني .. ممكن بس تخففه , بموت من قوة ربطته
كان خالد رابطه بقوة تامه , مليون عقده , من ورا ومن قدام عشان ما يطيح
خالد وقف وهو يفتح يدينها : زينيه بنفسك ...
فك يدينها و عدلت حجابها وهي تناظر فيه كل شوي
خالد ناظر في الاكل : كلي ..
ديم برجفه: شـ... شــكراً


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:59 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


خالد نفص فيها : كـــلـــي
ديم قربت من السفره : ان شاءلله .. ان شاءلله ..
رفعت ديم البسكوت وهي مالها نفس ابداً
خالد : غطيه في الشاهي , اطعم
هزت ديم راسها بسرعه وهي تحطه في الشاهي وتاكله , حامت كبدها , بتستفرع , طعم الشاهي كأنه مويه بس , مويه و بسكوت
خالد : اعجبك ؟
ديم هزت راسها برعب , كل شي يخوف : يـ...يــجنن
خالد طلع جواله وهو يشوفه , السيرفز ماهو كويس ابداً
ديم بعد ما حاولت تهدي نفسها : ..استاذ ..خالد عادي .. بس تقول لي .. انا ليه هنا
خالد ناظر فيها : انا م اعرف ليه انتي هنا , لكن هي مسأله وقت و ينحل كل شي , بس صدق لا تخافين مني ..
ديم وهي تناظر فيه : يعني .. انت .. موب مريض نفسي
خالد ابتسم : لا .. موب مريض ..
ديم ناظرت فيه وقالت بصوت عالي : تـــــــــروعـــــني ليه , تخــــــــــوفيني ليه , ناقصه خوف انا
خالد نفص فيها : لا تطولين حسك ...
ديم ناظرت فيه : ابي اطلع , برجع لـ بيتنا ...
خالد : في احلامك
ديم وعيونها امتلات من جديد : طيب .. طيب وش تبي فيني
خالد وقف وهو يقول : اجيب السكين واحطها بيننا عشان تسكتين
ديم رجعت على ورا بسرعه : لا .. خلاص .. اسفه
خالد اخذ نفس : انتي نامي هنا , والخيمه اللي قدام انا بنام فيها ..
طلع خالد بعد ما ترك ديم في حاله رعب .. تامه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
في المطار , جالس في صاله الانتظار ينتظر ولد ولده ياخذ قوت , لكن عادل مستحيل يجي على الموعد
قوت بملل : جدي , انا ادل كل شي هنا لا تخاف علي
ابو نايف بعصبيه : ادري يا ابوك , بس خليني انتظر هالهيس الاربد يجي
قوت : جدي لا تلزقه فيني , ما اطيقه ولا هو يطقيني
ابو نايف : قوت وانا ابوك عيب هالكلام , هذا ولد عمك ..
قوت بملل : طيب شيهانه وين
ابو نايف : تلقينها تدور في السوق ..
جلست قوت جنب ابو نايف وهي تنتظر عادل بملل ..

اما شيهانه كانت تحوس في العطور , تدور اي شي تشتريه ..
لفت انتباها , هذا هو نفسه ولد صديق ابوها اللي عادل يقول اسمه مسلم , يالله المظاهر خداعه بشكل , طول بعرض و لحيه , سمار و اخرها اعوذ بالله شاذ عن المله , لا حول ولا قوة الا بالله , اخر الزمان هذا
حس بـ احد يراقبه , لف براسه وهو يشوفها نفسها اللي في دورات المياة تناظر فيه بعيون حزينه وكأنها عيون شفقه , نفص فيها , حريم لا حيا ولا مستحا , عقد حواجبه , وشد على يدينه بقوه وهو عارف انها تحسبه شاذ والعياذ بالله ..
شعور صعب , عليه كـ رجل ببداوته ان احد يتكلم عليه او يضن فيه هذا الظن , ما يعرف كيف يثبت لها انه العكس تماما
رفع جواله بكذب وهو يسوي نفسه يكلم , يتكلم بغصه بس ليتها تسمع وتعرف انه رجال رجال : هلا حبيبتي ... انا ..... تبين .. احم ... عطر معين اجيبه لك ... انتي زوجتي الغاليه ... تبين شي ... معين يعني

شيهانه كانت لافه بظهرها عنه , متزوج بعد , صدق لا قالوا الرجال ما يملي عينهم غير التراب
جت بتحاسب , بس كان صقر قبلها , لكنه يتفرج عن العطور
صقر ناظر فيها, موب من عادته يسوي هالحركات بس هذي مستفزه : مكاني هذا لو سمحتي
شيهانه ناظرت فيه بقرف : ماكان فيه احد يوم جيت
صقر ناظر عطوره اللي على الكاشير : وهذي وش .. موب عطوري
شيهانه نزلت نظرها لـ العطور الرجاليه , له ولـ الثاني : تفضل مكانك , اجل اسفه ..
رجعت على ورا , وهي تحس نفسها بتستفرغ منه , رجال وش طوله واخرتها يحب واحد زي جنسه .. اعوذ بالله ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
وصل المطار متأخر ..
باقي بالضبط ساعه الا ربع على طيران الطيارة
دخل لـ صالات الانتظار , لمح جده وقوت جالسين
الجد بعصبيه : توك تجي يا عادل , وراك تأخرت انت لين متى بتضل على هالحاله ما انت برجال انت , ما انت بقد كلمت , فرضاً طارت عننا الطيارة
عادل يحاول يكتم غضبه : العذر منك يا جدي
الجد وقف وهو يضرب بعصاته الارض : تعتذر على وش بس , الله يهديك , اخذ بنت عمك وانتبه لها , وانتبه انك تضايقها يا عادل
عادل وهو يقبل رأس جده : أبشر ..
قوت ضمت جدها بقوة و كأنها تحاول تكتم بكيتها : جدي , بشتاق لك الله يحفظها
الجد يظم قوت بقوة وهو يمسح على ظهرها : خليك قدها يا ابوك وجيبي الشهادة وان شاءلله اني كل ست شهور انا وشيهانه عندكم
قوت فكت جدها و شافت شيهانه جايه , ركضت لها وهي تضمها بقوة , وشيهانه تبادلها الضمه القوية : خلاص يا قوت , بصيح ترى
قوت تحاول تمنع نفسها البكاء : ما احب اودع احد يا شيهانه
شيهانه تحاول تكتم دموعها : بلا دلع , كلها كم شهر ونجيك , صيري قوية يالله
فكت قوت شيهانه , و رجعت على ورا وهي تودعهم بيدينها , لحد ما دخلوا لـ قاعة الطيارة ..
عادل لف عليها بكرهه : يالله طلعنا
قوت وهي تناظر شاشه الاقلاع : دقيقة لين يقلعون
عادل وهو يناظر فيها : بلا دلع , خلصينا خليني اطلع ..
قوت ناظرت فيه : سيارتك تحت امرك رح توكل خلني بلحالي
عادل : هذا اللي تبينه انتي , لكن تحلمين اخليك بلحالك
قوت ناظرت فيه : اجل انتظر ..
بعد نص ساعه كانت الطيارة معلنه اقلاعها
عادل بملل : طاروا , يالله ..
طلعت قوت من المطار وهي ترفع نظرها لـ سماء لندن.. الله يحفظكم يا شيهانه و يا جدي ..
ركبت قوت السيارة , و ركب عادل و كملوا طريقهم لـ الشقه
وصلوا لـ العمارة .. نزلت بدون ولا كلمة وهي تطلع مفتاحها من شنطتها
عادل قال قبل لا تدخل قوت الشقه : قبل لا تطلعين لـ أي مكان , خبريني
قوت ناظرت فيه من فوق لـ تحت , دخلت الشقه وسكرت الباب بقوة , وقف عند بابها يحاول يكتم غضبه لا يذبحها , لا يسوي فيها شي ..
دخل شقته , وسكر الباب .. بدل ملابسه , وكـ عادته ما يقدر ينام الا لما يقرى كتاب , و يدخن ..
فتح ثلاجته , ضرب راسه بنسيان , نسى يجيب الموية من السوبرماركت
حقين الشقق الاجانب , ما يحطون مصفي لـ الموية , لانهم يشربون من الموية العايديه حقت الغسيل ما تفرق معاهم , اخذ كوته و لبس جزمته اكرمكم الله وطلع من الشقه وقف قدام شقتها , شم فيها ريحه البخور , و استغرب وهو يشمع صوت موب واضح , قرب اذنه زياده , صورة البقرة مشغلتها , فيها خير والله ..
نزل لـ السوبر ماركت ..و اخذ الموية
رجع لـ العمارة و قف قدام شقتها ورن الجرس


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 15-07-2016, 07:59 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


جالسة على الكنبه بضيق , من اليوم وهي تبكي على فراق جدها و شيهانه اللي ما تعودت ابداً انها تفارقهم .. رن الجرس , وقفت وهي تلبس حجابها
قوت : مين ؟
عادل : افتحي ...
قوت : وش تبغى
عادل بطولة بال : افتحي جايب لك موية
فتحت قوت الباب وهي تناظر فيه
ناظر في وجهها عادل , كان واضح عليه اثر البكاء , تلخبط لـ دقيقة , قال بهدوء : هذي الموية , و .. و ترى فيه مايكروويف في المطبخ لكنه في الدرج دورية زين
قوت هزت راسها : شكراً ..
دخلت الموية وسكرت الباب ,
دخل شقته , اول مره يشوف اثر دموع على وجهها ..
انسدح على سريره , في محاوله انه ينام , بقى على الدوام الرسمي يومين بس ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ
في الطيارة
كانت في أول مقعد هي و والدها , ممدده رجولها وتفكر في قوت و عادل , و مستغربه في نفس الوقت من ابوها , كيف رضى يخلي قوت مع عادل , تذكرت كلمة ابوها لما سألته , كان جوابه , محد بيحرس على قوت مثل عادل , استغربت رده بقوة , ولا فهمته ابداً ..
لفت على ابوها اللي كان نايم , واضح عليه تعب السفر ..
وقفت تبغى تصلي , طول عمرها ما تتخلى عن فكرة الصلاة في السفر , كيف تتخلا عنها , وهي تصلي في السماء , يعني حتى السماء تشهد لها انها صلت لـ الله في هذا المكان , المكان اللي بلحالها تصلي فيه , مستحيل أي احد على أي طيارة ان يصلي في نفس المكان اللي قد صلا فيه احد ثاني ..
توجهت لـ اخر الطيارة وحددت مكان القبلة , و بدأت تصلي
طلع من دورات المياة ,
توجهه لـ مكانه في الدرجة الاولى , توجهت انظاره لـ ابو نايف اللي كان غارق في النوم ..
جلس في مكانه , و لبس قناع النوم و حاول ينام ..
رجعت لـ مكانها , ناظرت لـ الجهه الثانية , هذا هو مسلم اللي سلم عليه ابوي قبل شوي , يالله , للحين موب مقتنعه بفكره انه رجال بهذا الشكل واخرتها يطلع كذا .. تحس كأنها صدمه فعلاً عليها
نزل قناع النوم من على وجهه يبغى يتأكد من شي في جواله , انصدم وهو يشوفها واقفه تناظر فيه , قريب جداً بحسوفه , عيونها تميزها كثير , فيها لمحه غريبة
قال بملل و بصوت شبه مسموع : ابـلـشتيني , كل شوي طالعه في وجهي لا اله الا الله
شيهانه شهقت بصوت واطي وهي تناظر ابوها , الحمدلله انهم كلهم نايمين تقريباً قالت بصوت شبه مسموع وهي تجلس : استغفر الله , والحمدلله اللي عافانا مما ابتلى فيه عباده .
صقر بغضب : الزمي حدودك , تراك فاهمه خطأ
شيهانه كشرت بوجهه , لو انه رجال طبيعي كان مستحيل ترد عليه , لكن شخص مثل هالنوعية , استغفر الله بس .. : الله يرحم حالك , توب لله , و خلك على الفطره
صقر شاش راسه , اشين شي الشعور اللي انت مظلوم فيه : صدق من قال ناقصات عقل و دين ..
شيهانه :اللي مثلك ما يقول هالكلام , لكن مثلنا , لا والله حنا احسن منك على الاقل ما خالفنا المله ..
نفص فيها , اشتعل بركانه الغاضب , ولع من الغضب , لكن ما يقدر يسوي شي , كل شي هنا يمنعه
صد بوجهه وهو ينزل قناع النوم يحاول ينام لكن القهر اللي فيه مانعه

طلبت من المضيفة تجيب لها عصير ليمون نعناع , تهدي اعصابها شوي , شغلت لها فيلم تتسلى فيه , باقي ساعتين على الوصول ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ



الساعه 8 الصباح اليوم الثاني , في المخيم ..
ما نامت ولا قدرت تنام تفكر طول ليلها في اللي صار , وقفت بهدوء بتطلع من المخيم , مستحيل تجلس فيه , تخاف يسوي لها شي .. اول يضرها بشي
وقفت بشويش وهي تطلع من الخيمه متوجهه لـ الباب
بس قبل لا تفتح الباب كانت يد خالد على بطنها لامتها و شايلتها , بشكل مايل كأنه يشيل اي خشبه طويله ..
ديم برعب : انا .. كنت بشوف بس ..
خالد دخل الخيمة ونزلها وهو يقول : صدقيني يا ديم ما ابي اضرك , ولا ابي اسوي لك شي , بس بحركاتك ذي تجبرينني اسوي اشياء واجد , انتبهي مني اذا بتسوين هالحركات
ديم ببكاء : طيب انت ليه ما تبي تعلمني ليه انا هنا , وبعدين ليه .. ليه تشيلني وانا .. مايجوز ما يصير
خالد ناظر فيها : انتي ليه ما تفهمين انك لو تموتين ما فتحت فمي شي
ديم ناظرت فيه : والعمل طيب
خالد : العمل ان ترضين بالواقع , وتفهمين اني بطلع في وجهك في كل مكان تروحين له , لا تحاولين تهربين ثاني مره لاني بطلعك , قبل لا تبلعك الصحراء ..
ديم ناظرت فيه وحست انه قهرها صدق : حسبي الله عليك , حسسبي الله عليك
خالد وقف وهو يقول :ة تعرفين تطبخين , ما اعرف اطبخ شي , والجوع ذابحني
ديم بقهر : جعلك الجوع اللي يذبحك يارب
طلع خالد السكين من جيبه بتهديد لها : وش قلتي
ديم بلعت ريقها برعب : ادعي علي انا .. موب عليك
خالد : تعرفين تطبخين ؟
ديم بتفكير : بس اعرف اسوي باستا ..
خالد وهو يحاول يتذكر جاب باستا او لا ..: حلو فيه باستا داخل , سوي لنا
ديم : انا اسوي
خالد : لا انا
ديم بقهر : انت ليه تأمريني كأني عبده انت جوعان ادخل سو لك انا شبعانه الحمدلله
خالد وهو يأشر بالسكين : بتدخلين ولا لا ؟
ديم ناظرت فيه : أبــــشر .. بسوي بسوي
وقفت ديم وهي تمر من عند خالد وتبعد عنه شوي .. : بطلع وخر
رجع خالد على ورا : اطلعي ..
ديم : من وين .. الـ .. المطبخ
خالد أشر بيده : هناك ..
دخلت ديم المطبخ وهي تناظر فيه , يع .. شلون تطبخ فيه هذا , وصخ ماهو نظيف ابداً , عدلت حجابها , و فتحت الثلاجه وهي تناظر الخضار اللي فيها , طلعت الاكل وهي تفكيرها كله في سبب وجودها هنا , وامها لو درت وش بيصير فيها ..
صرخت بقوة وهي تشوف اصابعها الثلاثه مجروحه , ما انتبهت وهي تجرحهم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 15-07-2016, 08:01 PM
صورة النور- الرمزية
النور- النور- غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جت تعلمني الغرام وجيت أعلمها القصيد رحت كلي حب وراحت أعظم شاعرة/بقلمي


دخل المطبخ بسرعه وهو يشوفها : وش فيك
ديم وه تناظر اصابعها اللي تنزف بقوة : قطعت اصابعي وانا ما ادري
مسك اصابعها خالد وهو يرص عليهم بسرعه ويسحبها معه كأنها سيارة لـ شنطة الاسعافات الاولية
ديم ناظرت في يدينه كيف ماسكه يدينها , حاولت تسحب يدينها منه : فكني , انا وانت .. ما نجوز لبعضنا فكني
خالد ولا كأنه يسمعها , اخذ المعقم وحط على يدينها
ديم بصراخها المعتاد :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
خالد نفص فيها : وجع وجع , الا الصراخ لا تصارخين تفهمين ولا لا
ديم بلعت ريقها : ان .. ان شاءلله ..
لف يدينها بشاش وهو يقول : انتي ما تشوفين وانتي تقطعين
ديم ناظرت فيه : قلي , ليه انا هنا
وقف خالد وهو يناظر فيها : موب لازم تعرفين , وان سألتي ثاني مره موب صاير لك طيب .. انا بدخل اكمل الباستا , بس كيف تنتسوا
ديم سرحت بخيالها لـ الاسباب الكثيرة اللي ممكن تخليها هنا , و لـ ردة فعل امها اذا ما درت انها في البيت
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
هبطت الطيارة على ارض الوطن , نزلت شيهانه وابوها قبل صقر اللي كان ينتظر كل الطيارة تفضى عشان ينزل ما يحب الزحمة ..
توجهوا شيهانه وابوها لـ بيتهم
و توجه صقر لـ بيته
دخل وهو يسلم : السلام عليكم
لينا وقفت وهي تبتسم : يا هلا والله تو ما نورت الرياض
صقر بجمود الدائم : هلا فيك , منورة في اهلها , شلونك
لينا : بخير الحمدلله , لا تعبت
صقر : لا ندمتي , ابوي وين
لينا : في مكتبه
توجهه صقر لـ مكتب ابوه و هو يطق الباب , دخل وهو يسلم على ابوه , جلس قبال ابوه وهو يقول: شلونكم يبه , عساكم بخير
ابو متعب : بخير يا ولدي شلونك انت طمني عنك ؟ شلون سفترك ؟
صقر : الحمدلله بخير , كل شي بخير يارب لك الحمد .. فل من شفت يا ابوي هناك ؟
ابو متعب : ابو نايف
صقر : ماشاءلله ما يغيب عنك شي يا ابو متعب
ابو متعب : بلاني توني مكلمة , وقال لي انه شافك
صقر بـ استغراب : مكلمه ؟ ليه يا ابوي .. لا تقول لي انك فاتحته بالموضوع
أبو متعب وقف وجلس قبال صقر : ايه فاتحته .. هماك انت اللي طالبها
صقر : ايه بس كان صبرت شوي لين أرجع الرياض و أسأل عادل عليها زين
أبو متعب بشك : هي منهي اللي تبيها
صقر : مدري يا ابوي .. معرفهن بس ضني أصغر بناته
أبو متعب براحه : الحمدلله ..
صقر أبتسم : تامر على شي يالغالي
أبو متعب : سلامة قلبك يا أبوي
أبتسم صقر وهو طالع , أبوه مايفوته شي

ـــــــــــــــــــــ
مروا اليومين هادين جداً , قوت في شقتها ما تطلع منها , عادل يراقبها كل يوم , خالد ما شاف ديم من وقتها , و ديم حابسه نفسها تفكير في تفكير , شيهانه فاقده قوت بشكل كبير , و صقر الوضع عنده عادي جداً
ـــــــــــــــــــــــــــ
فتحت عيونها على الساعه 4 الفجر , اخذت نفس , اليوم اول يوم دوام في الجامعه
دخلت دورات المياة وهي تاخذ لها شور , طلعت نشفت شعرها , اختارت وش بتلبس , بنطلون جينز و بلوزة طويلة بيضاء , حجاب قطن اسود ..
و شنطتها الكروس الطويلة .. فتحت الثلاجة , وسوت لها فطور , ما تحب تطلع من البيت قبل تفطر ..
اخذت نفس عميق , ما تعرف كيف بيكون أول يوم في الجامعه ..
فتحت الباب وهي تناظر شقته , تسمع صوت ميوزك , كشرت بوجهها , ياربي غثيث ..
توجهت لـ الجامعه اللي تبعد بس ربع ساعه عن عمارتها , دخلت لـ الجامعه وهي تناظر فيها , كبيرة بشكل , تخوف , ما تعودت تدخل مكان زي هذا بلحالها ..
واقفه عند البوابه وين تروح ما تعرف , مين تكلم ما تعرف , وش تسوي ما تعرف ..
اخذت نفس عميق , لفت بظهرها وهي تحس بـ احد جاي خلفها , كان هو عادل جاي ببدله رسميه , صدت بوجهها بكرهه
عادل بغضب : ليه تطلعين بدون ما تقولين
قوت مالها خلقه :....................
عادل بعصبيه : ثاني مره تكلمي قبل لا تطلعين فهمتي
قوت ناظرت فيه : تكلم بـ احترامك , بسك اوامر كأني خدامتك .. مالك دخل
عادل : الكلام هذا تقولينه لجدي , جدي هو اللي موكلني عليك
قوت : الا اله الا الله ..
عادل لف بظهره وهو يقول : قبل لا تطلعين من الجامعه ارسلي لي مسج واتساب , عندك رقمي
قوت :......................
عادل : عندك رقـــــــمي ؟
قوت بقهر : عندي عندي ...
عادل توجه لـ داخل الجامعه وقوت خلفه
لف بظهره : ليه لاحقتني
قوت بتوتر : وين اروح
عادل : روحي لـ كلاساتك تبدأ من أول يوم
قوت توترت اكثر : ما اعرف من وين اشوفها ..
عادل : افتحي موقع الجامعه , منزلينه لك , هذا ثابت ما تقدرين تغيرين فيه شي
قوت هزت راسها
توجه عادل لـ الدورا الفوقي لـ مكتبه ..
فتحت موقع الجامعه , وناظرت في الكلاسات , اول كلاس عندها بعد خمس دقايق .. شافت المكان توجهت له بسرعه
دخلت الكلاس كان غريب عليها , مدرجات مقسه الى قسمين .. تقريباً خمسين طالب اللي تشوفهم قدامها ,
جلست في المدرج الامامي بتوتر ...
بعد ربع ساعه , دخل وهو يلقي الصباحيه : صباح الخير
الجميع : صباح النور ..
رفعت نظرها الصوت معروف , ناظرت في اللي قدامها ماهي هذا وش جابه هنا , ناظرت اكثر شبه يمكن , لا هو عادل , وش جابه هنا
عادل لـ الطلاب : معك الاستاذ عادل , طالب دكتوراة , و استاذ لـ هذة المادة ..
كش جلدها , نزلت راسها ما تبيه يشوفها , وش هالورطه وش السواة الحين معه , كيف يدرسها هو
عادل جلس على الكرسي : لن يكون هناك درس , اليوم محاضرة تعريفيه بالطلاب , نبدأ بالمدرج الاول
عرف الطلاب بـ انفسهم , جاء الدور قريب لـ قوت اللي منزله راسها
ركز عادل في المدرج , شدت اعصابه , كان متوقع هذا الشي انه يدرسها بما انها مبتدأة , الا اله الا الله لاحقته في كل مكان .. استغفر الله
جيسكا : مرحبا استاذ عادل , انا جيسيكا من اسبانيا
عادل بغزل : كنت اعلم من قبلك انك من اسبانيا
جيسيكا بـ ابتسامه : كيف عرفت ؟
عادل بغزل : السمار , و القوام الممشوق , تلك صفاتكم , تشرفت بلقاءك
كشت منه , يتغزل بعد هو و وجهه
عادل وهو يناظر قوت : الن تعرفينا عليك ؟
قوت تناظر فيه لحد الآن ماهي مستوعبه :....................
عادل وقف وهو يناظرها : ام انك لا تعرفين الانجليزية ؟
قوت منقهره منك :..........................
عادل : يبدو لي انك تجهلين الانجليزية حسناً , الطالب الذي يليها
قوت تناظر فيه : قوت سعد الـ............... سعودية
عادل ناظر فيها : انتي تعلمين الانجليزية لماذا لا تتكلمين ؟
قوت اخذت نفس يا ليل ما اطولك :..................
كمل التعريف بالطلاب ..
بعد ما انتهى
عادل بصوت عالي : حسناً , انا ادرسكم , مهارات استكشاف اللغة الانجليزية , ستكون سهلة بالتعاون مع بعضنا البعض , كتابي بنفس اسم المادة تجدونه في مكتبه الجامعه , لابد ان يكون معكم المحاضرة الثانية لـ نبدأ جيداً , حسناً ..
الطلاب : حسناً ..
ناظر عادل قوت , اللي كانت جالسه في المدرج و جنبها رجال , كان واضح انه ضايق صدرها , او ما تبي تجلس جنبه , لانها لازقه في الاسبانيه جاسيكا ..
عادل جلس على كرسي وقال بصوت : انا لدي سياسه في التدريس و اولها , لا احب جلوس الرجال بجانب الفتيات , بعد اذنكم سيكون مدرج خاص بالرجال , والمدرج الاخر خاص بالنساء , حسناً .. فـل تنقسموا
انقسم الطلاب , استغربت أمره , لـ أول مره تستغرب منه هالكثر , "أرحمنا يا أبو سياسه انت " , ناظرت فيه , ابتسم لها , استنكرت الابتسامه بقوة , لكنها عرفت سببها , هم في كلاس , يبغى يبين انه الدكتور المحترم المخلص , طيب , يا عادل زي ما تبغى ..
بعد ساعه كانت المحاظره منتهيه , طلع عادل متوجه لـ مكتبه , وقوت تفكر لو تقدر تغير مكان كلاسها تدور لها دكتور غير عادل , لكنها تذكرت كلامه الجدول هذا ثابت ما اقدر اغيره ..


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1