غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 51
قديم(ـة) 26-07-2016, 11:11 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


[QUOTE=ووردالعمرر;28581934][QUOTE=tota A ash;28575805]
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ووردالعمرر مشاهدة المشاركة

اييييه هو بيخطب ايمان بس مو ضروري يتزوجها[/QUOT

بيتزوج اسرا ووليد بيتزوج ايمان
ومودة بتموت ههههه
هههههه
اهلييييين بالحلا والغلا .... شلونك
اقوول يا الحلووو صح يقولووون عني ندلة واعدب الابطال هدا الكلام صار في روايتي الاولى قالولي صفي نيتك وكده واعترف اني اتمندل في الابطال بس مو كده ههههههه امزح معك مو صح اللي اقوله ترى انا انسانة طيبة بس الحزن وجبة لا بد منها
مو مهم الزوجة من كثر ما رح تكون مغصوبة
ومودة ممكن بتموووت لان المافيا تلاحقها بس بعد اقووول
انا ما اعرف هههههه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 52
قديم(ـة) 26-07-2016, 11:25 PM
صورة ووردالعمرر الرمزية
ووردالعمرر ووردالعمرر غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


اهلين فيك
ههههههههههههههههههه خلااص خلصت التوقعات بنشوف وش بيصير


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 53
قديم(ـة) 27-07-2016, 05:25 PM
صورة مناريه محمد الرمزية
مناريه محمد مناريه محمد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


الرواية كالعادة تشع ابداع وتنبض روعة
جميلة هي كلماتك كجمالك
شكرا من القلب لك لانك اعطيتنا من نتائج اناملك الذهبية نصيبا
استمري ..الى اﻻمام ياعزيزتي دائما وابدا
كتبت هذا الرد قبل ان اقرا لان كلي ثقة بما كتبتي ..انتظري تعليقي بعد ما اقرا
دمتي بود ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 54
قديم(ـة) 27-07-2016, 11:40 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها nasime مشاهدة المشاركة
اول شي مبروك لمولودة تانية
شكرا على دعوة
روايه قمة الروعه و مختلفة عن اولى وصراحه انا احب هذا نوع من روايات
وليد اياد نايف اسرار وغموض
اظن ان اياد راح يتزوج ايمان ونايف اسراء
وليد يمكن مسكوه لمافيا و يمكن لا
مرام هذي عندي شكوك انها تبغى وليد لانه يبغو ينتقمو من موده
مااقدر اقول شي غيران لبارات تاني عشت و تخيل وضع اسراء
اسلوبك حلو تخلي لواحد يبحر معك
متشوقه للبارات لجاي
ذمتى بود


اهلليييييين بالحلا
الله يبارك فيك حبيبتي .. لا شكر على واجبك انا اللي بشكرك لانك لبيتي الدعوة
اياد ونايف ووليد صحاب ولهم اسرارهم وحياتهم وبادن الله رح تنكشف .. مرام عندها قصة مدري احكيها او لا بس اكيييد رح تندكر .. مم ممكن ما ندري
اسراااء المسكينة ومعاناتها هي الاساس في البارت التاني والتالت بعد
انت احلى حبيبتي اخجلتي تواضعي
قريب ينزل بادن الله
اللد يديم عليك سعادتك وفرحتك
سلام

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 55
قديم(ـة) 27-07-2016, 11:41 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ووردالعمرر مشاهدة المشاركة
اهلين فيك
ههههههههههههههههههه خلااص خلصت التوقعات بنشوف وش بيصير
اهلييييين ههههه
متاكدة خلصت ما عندك توقع للمسج الموقع بجدك ؟؟؟
استنى ورح تعجبك الاحداث بادن الله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 56
قديم(ـة) 27-07-2016, 11:44 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الرأس الملعون مشاهدة المشاركة
الرواية كالعادة تشع ابداع وتنبض روعة
جميلة هي كلماتك كجمالك
شكرا من القلب لك لانك اعطيتنا من نتائج اناملك الذهبية نصيبا
استمري ..الى اﻻمام ياعزيزتي دائما وابدا
كتبت هذا الرد قبل ان اقرا لان كلي ثقة بما كتبتي ..انتظري تعليقي بعد ما اقرا
دمتي بود ..


اهلييييين بمنار الحلوة
مشكورة حبيبتي هدا من دوقك الحلو مثلك بالضبط
انا اللي اشكرك عاى دعمك وكلامك الحلو ... رفعتي من معنوياتي هههههه
ههههه اتمنى اكووون في محل ثقتك فيني ..في الانتظار يا الغلا
اللد يديمك ويسعدك يارب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 57
قديم(ـة) 29-07-2016, 11:45 AM
صورة ووردالعمرر الرمزية
ووردالعمرر ووردالعمرر غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


اي صح التوقيع مكتوب اخره جدك
هي المافيااكيد لها صلة باهل وليد يعني جده يمكن يكون ابو ابوه ومرام بنته او مرت جده


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 58
قديم(ـة) 29-07-2016, 11:46 AM
صورة ووردالعمرر الرمزية
ووردالعمرر ووردالعمرر غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


متى بتنزلين البارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 59
قديم(ـة) 29-07-2016, 05:33 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ووردالعمرر مشاهدة المشاركة
اي صح التوقيع مكتوب اخره جدك
هي المافيااكيد لها صلة باهل وليد يعني جده يمكن يكون ابو ابوه ومرام بنته او مرت جده
ههههه الا ممكن يكون العكس بحكم ان محمد الناصر تزوج مريم .. لدا الزعيم صعب يكون ابو ابوه
ممكن


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ووردالعمرر مشاهدة المشاركة
متى بتنزلين البارت
الحين حبيبتي اعدله لتنزيل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 60
قديم(ـة) 29-07-2016, 06:06 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: خفايا حقيقة /بقلمي


الجزء التالت



صنمت اسرراء لحظتها ،، تجبست وتمسمرت وتيبست ،، كل الكلمات المرادفة لكلمة الجمود التام ما يوصفون حالتها ،، كانت واقفة مكانها وهي تكتم انفاسها وشهقاتها وصرخاتها حتى انها ما رمشت ،، طاحت العصاية من يدها بسبب الصدمة
وبتوتر وخوف قالت بتمتمة ضعيفة يادوب تنسمع
_انا اسراء
ما تركت له فرصة عشان يرد عليها او يقول شيء ،، تلقائيا رفعت ايديها لسماء بحركة استسلام شافتها في التلفزيون وهي تموت رعب ،، وجلست ع الارض وكانها مجرمة تنتظره يعاقبها
نايف شال نظارته من على عيونه وانصدم من حركتها وهو يقول بقلة فهم
_وش تسوين !؟
بللت اسراء شفايفها وهي تراقبه بنظراتها البنية اللون اللي تلتمع بلمعة حزينة وجلة بينما كان نايف يسب نفسه على رده فعله الغلط واللي خلتها ترتعب منه بدل ما تطمن وياه ،، ابتسم لها بهدوء وهو يبي يريحها ونزل سلاحه ودخل الشقه وسكر الباب وراه ببرود وكانه ما سوى شيء ،، اسراء من الخووف والتوتر ما عرفت شلووون تتصرف لهذا قامت من مكانها ورفعت العصاية وجت تجري وهي تصرخ حتى تضربه ،، نايف ارتعب من صراخها وحسب ان فيه احد لهدا رجع يرفع سلاحه بنظرات غامضة وهو يناظر يمين ويسار
_انتي بخير !!؟ وش فيك تراني صاحب وليد
تخلت اسراء عن العصاية مرة ثانية بسبب فوهة المسدس الموجهة لها ،، كانت تفتح فمها وتسكره بوجل وبدون اي هدف والدمووع تتصاعد لحنجرتها وتتحلق في مقلتيها بس القوة والكرامة تلجمها
قال نايف بهدوء وهو يحاول يهديها شوي شوي
_اسراء اهدي
صوته الهادي ، الرزين والحنون اللي يهدي الشخص اللي يسمعها ما هداها ولا اثر فيها حتى لانها للحين في قمة توترها وتعصيبها
قالت برجفة خائفة تتخلل صوتها المتقطع وهي تحاول تقوي نفسها وتتكلم بتبات
_نزل سلاحك
تنهد بهدوء وسحب نايف العصاية اللي ع الارض برجله وبعدها عنها ولحظتها بس نزل سلاحه ببساطة ورجعه لمكانه بدون ما يرد على كلامها وخوفها ،، دخل لداخل بس اسراء المرتعبة تراجعت عنه بخطوات خلفية تبين له انها ما تامن نفسها معاااه
شافت اتساع عيونه الواسعة اصلا وهو يشوف الشقة وقال بنبرة واضحة والهدوء اللي من طبعه كان واضح في كل حرف من الحروف اللي قالهم بس هي حسته يسخر منها لهذا عصبت
_نظيفة مرة
ما قدرت تكتم نفسها ونظراتها الباردة اللي تجمد اي حد ولا قدرت تمسك لسانها المعصب ،، لساتها في قمة توترها ،، تكالبت عليها الامور من دخولهم لشقة ولدكرياتها الغامضة ولصدمتها بنايف وخوفها على وليييد ،، ما قدرت تتحمل اكثر وتسكت عنه ،، هي ضعيفة لابسة ثيابها بطريقة غلط وترجف بهالشكل من الخوف وصوتها المهزوز بوجل .. وهو بمسدسه وثقته ، عنفوانه وخطواته الثابته اللي دخل بيهم لشقة
كانت حرب غير عادلة ومع هذا ما قدرت تسكت
_مو انا السبب
طلعت الكلمات منها كتمتمة فار في غرفة فيها عشرين قطة يتربصون بها .. ارتعبت اكثر وهي تشوفه يتوغل في الشقة ويلف لها يستفسر عن اللي قالته لانه سمع تمتمتها المو واضحة
_ايش !؟
هزت اسراء رأسها بخوف وهي ترجع في كلامها وتسحب الكلمات اللي ما كان لهم معنى
_مو شيء
نايف لساته يقييمها ويقيييم مستوى صدمتها وهو يقوول ببسمة هادية وصوت رزين علها تثق به
_لا جد وش قلتي
بللت اسراء شفايفها وما تكلمت معه ولا ردت عليه وهي تنقل نظراتها بين يده اللي في مخبى السروال والثانية القريبة من غمد المسدس الروسي ،، وجهه الهادي الرزين يطمن بس بنفس الوقت كان فيه لمحة من الخطر ،، بطريقة ما كان وجهه مخيف بحواجبه العريضه المعقودة بعصبية ما ظهرت وعيونه الحاده القوية اللي تخترق الجدران ،، جبينه العريض ودقنه المربع الشكل ،، كان رجولي المظهر وطاغيي الحضور وهـ الشيء زاد من وساوسها ووجلها الخام
تنهد نايف باسى من خوفها الواضح ونظراتها المرتعبة المو بمحلها وسحب يده القريبة من المسدس ومرر اصابعه بشعره الاسود الكث بس اسراء استغلت الفرصة في بعد يده عن المسدس ،، حست بحرية وفي هـ اللحظة بدااات لفت عـ نفسها بسرعة حتى تهرب لغرفتها على ما يبدو لكنه اخف واسرع
_مكانك
قالها نايف بعصبية مدموجة بهدوء محذر وهو يبتسم بسخريه من الموقف الغبي اللي هو فيه حرك مفتاح المسدس حتى يظهر لها انه ما يمزح وياها ،، هو جاد يبي يساعدها ويتطمن على صديقه الغائب ،، اسراء من سمعت ( تشك ) حقة المسدس وهي متجمدة في مكانها وكانها كانت موية متدفقة وبقدرة قادر تحولت الى تمثال ثلجي
ماقدرت حتى ترجع وتلف له وتشوف تعابيره المرعبه او وش اللي قاعد يسويه
هز نايف راسه وهو يتنهد بقهر مو مصدق سخرية القدر عليه ،، تنحنح قبل لـ يقول عله يكسب ثقتها اللي هو يستحقها بجدارة ومن حقه الشرعي اصلا بس هي ما تعرف
_وليد وصاك تتصلين لو كنتي بحاجة شي وثقي فيني
لفت اسراء له بعد ما جمعت باقي ما تملك من قوه ،، كانت تناظره بتقيييم وهي تفرز خياراتها ،، اخيرا حركت يدها تاشر له عـ اللي بيده بوجل
نفد كلامها وحطه بمكانه للمرة الالف بينما هو يناظرها بنظرات هادية وواثقة وحادة في نفس الوقت
وقفت اسراء بتبات وهي ترفع وجهها بشمووخ وتصلب ظهرها بتوتر
_اتصل بوليد واعطيني جوالك
نايف كان رح يسوي اي شيء حتى يكسب تقثها لذا اتصل بوليد واعطاها الجوال ،، اخدته اسراء منه واياديها ترجف رجف مو طبيعي مع هذا الا انها كانت تحاول قد ما تقدر انها تتماسك بقوتها وما تضعف قدامه ،، رفعت الجوال وشافت رقم اخوها معنون بالعضيد وهنا تطمنت نوعا ما
_وش صار !؟
قالها نايف وهو ياشر بيده عـ الحوسة
ارتجفت وهي تقول اخيرا بصوت طلع في البداية حاد وما ينسمع بس بعدها انطلقت في الكلام وهي ما تبي تدخل في التفاصيل ومشاعرها اللي سببت لها بحوسة
_كنت في الحمام اخد شاور بعدها سمعت حركة وتكسير .. خفت كثير وسجنت نفسي هناك وبعد فترة طلعت وشفت الحوسة بس تذكرت ان وليد عطاني مفتاح غرفة كانت مسكرة لفترة طويلة ولما دخلتها لقيت الموبايل ورسالة تطلب مني اكلمك
انتظرته اسراء حتى يعلق على كلامها بشيء .. انتظرت يقول لها ما فيها شيء عادي وانتي الحين بخير ،، انتظرته يواسيها
احيانا الانسان يحتاج لاحد يواسيه اكثر من حاجته لانسان يسمع مصيبته بس نايف كان ساكت بشكل مريب والبرود اللي على وجهه يتصدع ويظهر لها توتر رهيب ،، لف بعيونه المكان وكانه يدور على شي ، وحي او فكرة .. كان يدور على شي هي ماتعرف وشو !؟
شي يبدو انه مهم .. مهم بكل ما للكلمة من معنى
تنهد نايف اخيرا وقال بصوته الفخم المهيب
_المفتاح موجود عندك الحين !!؟
_ايييه
هزت اسراء راسها بخفة كحركة تاكيد له وشافته في مكانه يلف حول نفسه حتى يتوجه لغرفة صاحبه واخوه واكثر .. انقهرت اسراء من الحرية المطلقة اللي اخدها بس بلعت لسانها وسكتت لان ما عندها غيره ومع انها تخاف منه بس خوفها من المجهول اكبر ،، ابعد نايف الباب المفتوح اصلا ودخل وهو يشم ريحة الخياس والدم ورفع حواجبه باستغراب من الدم وراس الخرووف والتعباان اللي على سريره بس اسم اخته المكتوب بالدم كان اكثر شيء لفت اهتمامه وارعبه في نفس الآن ،، عرف من البدايه ان زواج وليد بمودة رح يخلق ويسبب لها مشاكل هي بغنى عنها بس ابووه عنند ما يقدر يرفض ولد الغالي ،، وهو بحد ذاته ما اعترض لانه يعرف اللي ما يعرفونه ،، هز راسه بقوة حتى يصفي مشاعره وافكاره المبعثرة بين حقائق ، توقعات ، ذكريات وخطط ،، التفت حوله وصار يدور على اي دليل او بصمة بس ما شاف شي يساعدهم في التحقيق ،، شكلهم كانوا مهتمين بالتفاصيل حيل
نايف ما كان يحتاج لخبير او دليل عشان يعرف من اللي هجم ع الشقه في غياب وليد ،، بس هـ التوقع يبقى توقع في نظر القانون حتى يلقى دليل ،، وحتى كلمه جدك اللي فهمها نايف وحسبها صح ما تنفعه لانه في الواقع هو مو جده ولا رح يكون ،، وهـ الجد ممكن يكون اي شخص !
نايف غصب عنه ناظر اسراء وهو يبلع ريقه الجاف بصعوبة ما يدري كيف يفهمها بدون ما يرعبها عن سبب غياب وليد ،، وان اللي دخلوا الشقة مو لصوص عادين لكن هم افراد من مافيا خطيرة يلاحقهم اخوها وهو يسعى للانتقام منهم ،، ما يعرف والله
طلع بتوتر من الغرفة اللي تقلب الراس وتوجه لذيك الستارة الضخمة ودفها بجهة وحدة وهو يعرف ان له فيها اشياء وادلة على الشيء المطلوب منه ،، يتحرك بثقته المرتعبة على اخ دنيته وهو ملاحظ حركات اسراء المتوترة والخائفة منه بس سافهها ببرود لان وليد على ما يبدو بخطر مميت وكان عارف ومتوقع هـ الشي
_فييييه شيء فهمني
لف نايف لها ببسمة متوترة وهو يهز راسه بقلة فهم
_لا بس
زفر الهواء الساخن بدون ما يكمل كلامه ،، نايف كان يعرف ان السر اللي تشاركه مع وليد وموده مارح يظل للابد بس ماتوقع انه ينفضح بـ هـ السرعة
او عـ الاقل تمنى لو يكون مستعد اكثر من استعداده الحين لو تعتبرون صدمته بالواقع المر وجمعه لقوته في هـ الذقائق الصعبة استعداد ،، حتى وليد جهز نفسه بس ماخبره لانه ما يبي يقلقه ويشغله عليه ،، هو كان مقتنع ان كل شيء رح يكون بيد وليد ،، وما جهز نفسه لـ هـ اللحظة
لحظة خفايا الحقيقة
نايف حاول يفتح الباب بس لقاه مقفل لف لاسراء باستغراب وقالت ذيك بثقة وهي تهز راسها بعناد وحاجب مرفوع رافض اللي يطلبه
_ارجع من هناك ،، انت وش اللي تبيه ؟
قال نايف بهدوء من طبعه ما تزحزح رغم توتره الجم
_عطيني المفتاح
هزت اسراء راسها بعناد وهي تزم شفايفها رافضة الكلام وياه ،، ورفع نايف حواجبه لاعلى مو مصدق اللي يشوفه وما منع السؤال اللي خطر عليه ،، ياترى لو كانت تعرف بتكون ردة فعلها نفسها ،، حاول معاها مرة ثانية بهدوء عله يكسبها
_انا هنا لحتى اساعدك .. عطيني المفتاح
هزت اسراء راسها مرة ثانية
_اسراء
اسمها من صوته الهادي الحنون سكتها ،، اسمها بهالطريقة الهادية والنبرة الراكزة ونظراته الغامضة ،، كانت اسباب تخليها تخاف وما تامن نفسها معاه بس في النهاية هي من لها غيره !؟
وش تقدر تسوي بدونه !؟
وليد مو فيه حتى يساعدها واصلا هو اللي طلب منها تتصل فيه وتطلبه يساعدها لو خافت .. وهي الحين ترتعد من الرعب والخوف
نطقت اخيرا وهي تلاقي الطريقة اللي تفتح له الغرفة من غير ما تتراجع في كلمتها اللي قالتها
_ابعد شوي عـ الباب
ناظرها نايف بتركيز وتمعن وللحظة تخيلت اسراء الرفض في عيونه وتوقعته بيطلع سلاحه ويرمي عليها وابل الرصاص اللي يقتلها بس كل اللي سوااه انه رجع كم خطوووة لورى وهو مسيطر على نفس الهدوء المستفز
تقدمت بخطوات وجلة وفتحت الغرفة ودخلتها بتوتر دابح بس دخوله بعدها خلاها ترجف من الرعب مع انه حتى ما رفع نظره لها ،، والحديث النبوي اللي يقول "الا لا يخلون رجل بامراة الا كان الشيطان ثالتهما " رواه الثرمذي يتردد داخلها كجرس انذاااااار ،، تبي تلف له وتقووول الحديث النبوي اللي يقول " من كان يومن بالله واليوم الاخر فلا يخلون بامراة ليس بينها وبينه محرم " بس ما تقدر ،، ابتسمت اسراء وهي تخطط تهرب من الغرفة بهدوء وتحبسة هنا لين يجي وليد للشقة ،، كده بيكون محبوس لو حست بالخطر او صوت ازعاج فتحت له الباب لو ما حست تخليه وتخبر وليد عنه
بس نايف سكر الباب وراه وبالمفتاح وكانه كان يقرا افكارها الشريرة واسراء برده فعل سريعه راااحت لزاوية بعيدة عنه وهي تتمنى ينفتح لها باب سري يطلعها من هنا ،، مثل مافيه غرفة سرية بس امنيتها الغرببة ما تحققت وشافته من الزاوية اللي واقفه فيها يلف ويدور في الغرفة وكانها ملكه ما تعرف ان هـ الغرفه جد غرفة نايف السرية
فتح نايف حقيبة اللاب يفتشها وطلع ورقة فتحها وتمعن فيها بعدها طواها وحطها في جيبه
واسراء تتابعه بنظراتها الغاضبة اللي تنثر شرار وحمم تتمنى تقدر تصرخ عليه وتقول له هيييه انت اترك الورقة وجيبها بس وضعها الضعيف ما يسمح
_وين لقيتي الجوال !؟
السوال العادي اللي قاله ما استوعبته ولا فهمته للحظات معدودة لانها ما كانت معه لا كانت في عالم ثاني من الخوووف والوجل اللي يملكان اوصالها ،، مو مصدقه هدوءه الغريب في هـ الوضع الاغرب تبي تطلع من هـ الغرفة وتبي تضربه بسبب هدوءه بينما هي تنتفض بخوف
_هاااه
ناظرها نايف بنفس النظرات المتمعنه وهو يلاحظ ارتجافها اللي كان كورقة شجر خريفية تواجه مهب الريح ،، جلس نايف عـ السرير وهو يقابل زاويتها وقال بهدوء وهو يبتسم لها علها تمحي الشك اللي يحاوطها
_اسراء .. لازم تثقين فيني
هززت اسراء راسها بعنف غاضب ومتوحش وقالت بقهرر منه ومن هدوءه وهي اللي عانت في هـ الليلية الويل
_بس انا ما اعرفك
بنفس الهدوء والركاده قال نايف بصوته المهيب
_وثقي فيني .. اذا ابي اضرك صدقيني بيدي هالشي وانت تعرفين بس انا سندك الحين وهذا اللي كتبه وليد في هـ المسج
مد لها نايف الورقة بس هي ماقربت له حتى تاخدها ولما وقف يجيها انكمشت على نفسها اكثر .. حطها عـ الطاولة ورجع لورى وهو يصر على سنونه ،، راحت اسراء لها واخدتها تشوف المكتوب
( نايف يا عضيدي اختي امانة في رقبتك .. انت ادري بالظروف اللي تحاوطها ،، اختي يا نايف ، اهتم فيها واعرف انها الاخت اللي افخر باخوتها
اسراء ارجوك لا تخافين .. نايف من الحين يكووون سندك كنت متوقع في اي لحظة اللي يصيير ولهالشي طلبتك لاتخافين )
انتظرت اسراء الدموووع المترقرقه حتى تنزل بس مانزلت استغربت برودها اللي متحكم فيها ،، قالت وهي تبلل شفايفها وتبلع ريقها
_وش نسوي الحين !؟
قال نايف بسوال هادي لابعد حد وهو يوقف بطوله وعرضه ويتنهد برضا من استجابتها ،،، هدوءه يبعث لنفس الاطمئنان ولكن .....
_واثقة فيني !؟
تسالت اسراء في نفسها تبحث عن الجواب بس للاسف ما لقت الاجابة اللي تدور عليه ،، لان من عادتها الشك وعدم الثقة باحد ايامها في الميتم وسمت اكس بالشمع الاحمر ع الثقة بالناس وخلته ضرب من الجنوون ،، بس هـ المرة هي مجبوره حتى تثق فيه ،، رح تثق فيه مسيره لا مخيره ،، هزت اسراء رأسها بالنفي اخيرا وهي تبي تكون مستقله وما تبين له ثقتها فيه حتى ما يخونها
_بس مجبوره اثق فيك
_اذا طلبت منك شي غريب بتسوينه !؟
السوال الهادي اللي رماه والنظرات الراكزة والمتمركزة عليها كانوا سبب في تشتت بقايا افكارها اللي حاولت وجاهدت وحاربت حتى تخليها متماسكة ،، ما جاوبت عليه وردد نايف لها بهدوء الراكز
_وثقي فيني
هزت اسراء رأسها بالايجاب وهي عاجزه عن ايجاد صوتها
_بتروحين معي
بعد كلمته الواثقة الهادية والراكزة انتفض قلبها وروحها وصوتها ،، لان الامر ما صار شخصي لا انقلب حتى يكون ديني
شلون تروح في سيارة غريب عنها
شلون هي ساكته عن وجودها لحالها معه في غرفه مقفوله عليهم ،، حراام اللي تسويييه ،، حراام
_ايييش !؟
رفع نايف حواجبه مستغرب الصرخة العالية ومشاعرها الهوجاء اللي تتضارب على ملامحها ،، لان الامور سهلة وبسيطة ومو معقده بس هي ما تعرف هـ الشيء ،، وقال يتنفس الهدوء حتى يهديها
_لا تصارخين يا اسراء .. انا اخوها لمودة وباخدك لها
اسراء ما قدرت تقاوم لسانها ،، قالت بصوت مرتجف وهي تضم نفسها والدموع تتحشرج في جسدها الهزيل وروحها اللي كانت قربان للمجهول
_وش اللي يثبتلي انك
نظرة نايف الثابته والساخره سكتتها لان المفرووض تكووون واثقة فيه ،، قالت وهي عاجزه عن التفكير
_لا تناظرني كده .. موقفي صعب شلون اروح لك انت مو محرم لي
مسح نايف على جبينه وشعره وهو يتمنى لو تعرف ،، بس امنها اهم الحين اهم حيييل ،، سكت وهو يتنفس بصعوبة وكانه فقد النطق وسكتت هي بدورها بخوف وغضب وقالت بعد ما صمته خلاها تقرر
_اخد ثيابي !؟
هز نايف راسه رافض بهدوء لانه خايف تحبس نفسها في غرفتها وقال بصوت واثق
_مو لازم بنروووح لمودة
قرب لها كان بيحط المفتاح عـ الطاولة بس بدل هالشي تقدم وفتح الباب لها ،، ورجع يفتش الغرفة لما ما لقى شي .. لف لها واستغرب انها في مكانها للحين ،، استغرب من تجمدها الغريب وردد مع الموذن وهو يناظر نظراتها الغريبه والحاده حسها متيبسة بس سكت ،، طلع من الغرفه وطلعت هي وراءه .. فتحوا الباب الرئيسي للشقه حتى يطلعون بس شهقتها العاليه خلته يلف باستعداد ويطلع سلاحه يواجه الخطر وشهقت هي مرة ثانية بسبب سلاحه وهي ترفع اياديها باستسلام ،، نزل نايف سلاحه وهو يسال بعصبية
_وش فيك ؟؟
اسراء سكتت بسبب صوووته العالي وهزت راسها بمعنى لا شي ،، تنهد نايف وهو يرجع يسال بصوت اهدى
_وش فيك !؟
قالت بخووف وهي تتلعثم بكلماتها
_جوالي
تنهد نايف بينما يرجع ويدخل الشقه ويسكر الباب وراه ،، راح يتقدمها حتى مد يده لباب غرفتها شهقت وهي توقف قدامه واياديها مفتوحه وتعابير الاعتراض والرفض على وجهها
_لا تدخل غرفتي
رفع نايف حواجبه باستغراب للحظة بس بعدها هز كتوفه بعدم اهتمام واشر لها بيده حتى تدخل ،، دخلت غرفتها ونايف رجع يسرررح بافكاره اللي مالها حل ،، دوامه هوجاء صابتهم بعد ما عرفت اسراء عن وجوده
،، اسراء اكتشفته والشي اللي رح يصيير من السر اللي بينكشف عارف انه ابعد ما يكون عن السهل
طلعت وهي مستغربه سرحانه وقالت
_يلا
طلع نايف بدون رد وطلعت هي معاه من الشقة .. في ظلام الليل الخافي للاسرار والخافي للفضائح طلعوا سوى وستار اسود يلفهم ويبعدهم عن الانظار بس هـ الستار ما رح يظل للابد والاسرار مصيرها تنكشف
مثل ما اول اسراره معرضة للخطر .. تنهد نايف وهو يكمل خطواته بهدوء موازي لهدوء الليل والضجيج خف ،، اخيرا رجع لسانها ونطقت بتلعتم
_وين وليد !؟
ما وقف نايف خطواته ،، ناظرها وهو ما يعرف بايش يرد عليها ،، هز راسه بصمت وقال
_ما اعرف
سالت اسراء سوال ثاني وهي تتمنى تعرف جوابه عليه وتفهم اي شي من اللي صار في احدات هـ الليله اللي كانت تجسيد للغرابة
_ليش عندك مفتاح شقتنا !؟
ناظرها نايف نظرة خاطفة فيها ملايين المشاعر الخفية عليها ومارد .. لما شافته ساكت عرفت ان الجواب ما رح يجيها وقررت تسال سوال ثاني
_من هم اللصووص ؟؟
نبرته الهادية ما تغيرت ولقت اسراء نفسها تتجاوب مع هدوءه ويخف توترها عن اول بسبب صوته المريح وهي تطلع من خطر اللصوص تتوجه للمجهول مع شخص كل اللي تملكه عليه صداقته مع اخوها وقرابته لصديقتها
_ما ادري
اسراء اللحت عليه وهي تحس بالتوتر والهدوء يتفاعلون داخلها ويتحاربون بطريقة قربت تجننها ،، مو قادرة تتحمل
_بس اكييد عندك شكوك
هز نايف راسه موافق بصمت وهو يفكر بسره الخطير اللي بينفضح
_طيب مييين !؟
ناظرها نايف نظرة خلتها تسكت ظل يتاملها لفترة بس كمل طريقة .. تنهدت اسراء بقوة وهي توقف قدامه وتمنعه يكمل نزوله بكبرياء ،،، الدرج كان خالي من اي احد غيرهم والظلام يحاوطهم وهـ الشيء صحيح ارعبها بس استندت القوة من ربها القوي العزيز
_وليد بيكووون بخييير !؟
نايف تنهد بقوة وهو يبلع ريقه لان ما كان عنده رد شافي يريحها او يهديها بس نبرة الخووف والرعب اللي في صوتها خلوه يقوول بهدوء
_لا تخافين عليه وليد يعرف شغله زين .. ومو غبي يرووح للموت برجوله وانت فيه
نطقت اسراء وهي تترجم كلامه الهادي الراكد ،، هو ما طمنها ولا واساها لكنه يبعث فيها امل الرجوع ،، قالت بيئس والدموع المحبوسة تخنقها
_وش رح يصيير لو ما رجع !؟
سكت نايف من تشاؤمها وتنهد بصمت .. عارف ان وليد ما طلبه يخفي اللاب وياخده وياه الا وفيه شي .. وعارف انها من تكتشف اللي مخبينه عليها من سنيين بتعصب وتنصدم
الخوووف اللي تحس فيييه الحيين ممكن ينقلب لصدمة او ممكن يتفاقم ،، دعى ما تعصب وتنجن لان اللي جاي صعب
قالت ذيك بصوت مؤلم لما ما سمعت رده
_ومودة رح تتوجع من اول وجديد لو ما رجع
تقطيبة حواجب نايف المشغول باشياء اخرى علمتها انه استغرب من كلامها .. هزت اسراء راسها رافضه البرود اللي فيه وكملت نزولها بهدوء لانه واضح انه ما يبي يتكلم .. وما يبي يرد ،، وجهه بلا تعبير وبلا معنى وكانك راسم رسمه ع الحيط بدون تعابير بدون بسمة او مطة بوز
بدووون شي وبدون ملامح وكانه تمتال
طلعت من العمارة وهي تلتفت وراءها بندم .. هـ القرار اللي اخدته بيغيير لها حياتها ومع حذرها وقلة ثقتها بالناس لقت نفسها تنصاع له وتثق فيه لكن هـ الثقه رح تتحول لشيء ثاني بعد ما تعرف الحقيقة او جزء منها عـ الاقل
ركب نايف سيارته واسراء للحين بمكانها .. تناظر العمارة متوسطة الطول والسيارة السوداء والمخيفه مثل مالكها بالضبط قدامها
افكارها تلف من جهة لجهة ،، من مكان لمكان ،، من فكرة لفكرة
وش اللي بيدها ؟؟ تقدر تختار ؟؟ لها القرار ؟ عندها حل غييير !؟
غمضت اسراء عيونها تحبس الدموووع وهي تدعي ربها يوفقها ويسترها وتقدمت حتى تفتح الباب وتركب

؛:

؛:

؛:


الرد باقتباس
إضافة رد

خفايا حقيقة /بقلمي

الوسوم
خفايا.برود.وجع.زواج.حب.انتقام.وليد.مودة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
أخبار التنس الارضي [متجدد] الـ شــــموخي999 رياضة متنوعة - سباحة - كرة تنس - كرة سله - مصارعة 8450 14-11-2018 07:23 AM
رواية/عرفنا حقيقة المصير وتحديناهم؛بقلمي Sar.shmr1 روايات - طويلة 89 10-04-2016 04:45 AM
قصة الأثم /بقلمي قلم مضطرب قصص - قصيرة 6 31-03-2016 12:53 AM
لو منحت 60 دقيقة لتعود بها للماضي , أين ستذهب بها ؟ AlAzizi22 ديوانية الاعضاء - متنفس للجميع 47 10-02-2016 09:15 PM
الخماسيات التاريخية .. ليفاندوفسكي رقم صعب التحطيم الـ شــــموخي999 كوووره عالميه 4 31-10-2015 12:53 AM

الساعة الآن +3: 09:23 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1