غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 02-08-2016, 06:49 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
Uploadfef5c031fd رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي



بنفس الوقت

بيت عز

نزل من غرفته للصاله وشاف امه واخواته للحين جالسين .. جلس بجنب امه .. السلام ..

الكل : وعليكم السلام ..

هيا : ها وش هو موضوعك حمستني صراحه اعرفه ..

عز ابتسم: قصدك لقافتك هي اللي حمستك تعرفينه ..

هيا : اللي هو المهم تكلم ..

عز بنفس ابتسامته لف على امه وهو يحاول يرتب الكلام اللي من اليوم وهو يجهزه عشان هاللحظه .. يمه مو انتي امس كنتي تبيني اتزوج صح ..

ام عز بابتسامه : أي اكيد ها بشر قررت تتزوج ..

عز : ايه يايمه ابشرك انا خلاص قررت اتزوج ..

هند : كللللللوووووووووش واخيرا يا عز قررت تتزوج ..

عز : من بعد كلام امي لي امس فكرت بالموضوع وقررت ..

هيا : اجل زوجتك علي بنت اخت زوجي ماشاء الله عليها توها متخرجه من الجامعه ومزيونه وتناسب لك وش رايك ..

ام عز : أي وحده تقصدين ..

هيا : يمه بنت سعاد عرفتيها اللي شعرها طويل ..

ام عز : ايه ايه عرفتها .. ولفت على ولدها .. ايه والله البنت هذي اخلاص وادب ماشاء الله عليها ..

عز يسمعهم وبنفسه .. كان ودي يايمه انتي اللي تختارين زوجتي بس مو الحين اخلص صاحبي اول بعدين افكر بنفسي ..

هند لفت على عز : ها وش رايك نخطبها لك .. بصراحه انا قد شفت البنت مزيونه ..

عز بنفس ابتسامته : لا مابيها بصراحه انا في بالي بنت ..

كلهم لفو عليه مستغربين ..

هيا : قصدك انت تحب ..

عز : لا مو قصدي كذا ..

ام عز : اجل مين هالبنت اللي في بالك ..

عز ويبي يضمن موافقه امه اول : يمه مهما تكون البنت تخطبينها لي ؟..

هند باستغراب : ليه البنت فييها شي او عيب لا سمح الله ..

عز : لا بس ..

امه قاطعته : ياعز يمه انا من زمان كنت اتمنى انك تتزوج وتاكد البنت هذي اللي ببالك لو كانت اخلاق وبنت ناس راح ازوجها لك ..

عز ابتسم : يمه البنت تعرفينها ..

هند وهيا يناظرونه بانتظار ..

ام عز : ومين هي .. من بنات خلاتك او عمانك ؟..

عز : لا يمه ما تقرب لنا بس تعرفينها ..

هيا بقله صبر : طيب تكلم بسرعه مين هي ؟..

عز : عروب بنت اخت خالتي ام هشام ..

كلهم يناظرونه بصدمه ما توقعو ابد ..

ام عز ابتسمت بعد ما استوعبت .. وبفرحه : والله زين ما اخترت يايمه البنت اخلاق وجمال وماشفنا عليها شي يعيبها وفوق كذا خالتك ام هشام تعتبرها بنتها من غلاها ..

هند : بس لحظه انت كيف عرفتها ..

عز : هي متدربه عندنا بالشركه انا شفت اخلاقها واعجبت فيها ولما سالت عنها عرفت انها تكون بنت اخت خالتي ام هشام ولاني مابي البنت تطير مني قلت اخطبها ..

هيا ابتسمت : والله منت سهل يا عزوز اجل تنعجب بوحده وكذا حركات ..

عز ابتسم وبنفسه : مادريتي عن الصدق كان سفلتي فيني ..

ام عز بفرحه : تبيني اكلمهم اليوم ..

عز واخيرا وصل للي يبيه : ايه يايمه ..

هند : لا شكلك طايح من زمان وش عندك مستعجل ..

عز : ههههههههههههههههه .. لا مو طايح ولا شي بس عشان امي ابي افرحها فيني ..

ام عز : والله زين ما سويت .. هيا عطيني التليفون ..

هيا قامت وجابت التيلفون لامها ..

ام عز دقت رقم بيت ام هشام ..

@@@@

بيت ام هشام

بنفس الوقت

كانو كلهم جالسين بالصاله حتى ليلى شوي دخلت عليهم عروب بابتسامتها المعتاده .. السلام ..

الكل : وعليكم السلام ..

لما : كويس جيتي ما سسحبتي ..

عروب : وليه شايفتني مثلك دايم اسحب ..

لما : مالت بس ..

ام هشام لفت على عروب : عروب يمه شيلي شيلتك تراك حلال حتى على ابو هشام ..

عروب بابتسامه خجوله : معليه ياخالتي لا ما تعودت خليني على راحتي ..

هيثم : من جد يمه خليها على راحتها مو بيوم وليله راح تتعود ..

ام هشام : طيب براحتك ..

وفي هذي اللحظه دق التليفون وكان بجنب لما وردت ..

لما : هلا ..

ام عز : هلا يمه لما كيفك ..

لما بابتسامه : بخير خالتي انتي اخبارك ؟..

ام عز : الحمد الله بخير .. امك موجوده ؟..

لما : ايه هذي هي بجنبي ..لحظه بس .. " وقامت عطت التليفون لامها ".. خالتي ام عز تبيك ..

ام هشام اخذت التليفون .. هلا والله با ام عز ..

ام عز : هلا بك زود ..

وبعد السلام والسؤال عن الحال ..

ام عز : والله يا ام هشام ما اعرف من وين ابدا ..

ام هشام : سمي يا ام عز ..

ام عز : تعرفين اني من زمان وانا ابي عز يتزوج بس هو رافض ..

ام هشام : ايه الله يهديه ..

ام عز : لا ابشرك هو الحين موافق وبعد جاني ويبيني اخطب له ..

ام هشام : ماشاء الله تبارك الله الله يوفقه .. ها عساك لقيتي له ..

ام عز : الله يسلمك هو جاني وبراسه بنت ويبيني اخطبها له ..

ام هشام : ماشاء الله ومين تكون عساك تعرفينها وتعرفين اهلها ..

ام عز : أي اعرففها ماشاء الله البنت ما عليها ..وحتى انتي تعرفينها بعد ..

ام هشام : مين تكون ..

ام عز بابتسامه : عروب بنت اختك ولدي عز يبيها وانا داقه عشان اطلبها منك وادري ان من الاصول اني اكلم امها بس قلت اكلمك اول واشوف البنت اذا موافقه مبدئيا وبعدين اكلم امها ونخطبها رسمي ..

ام هشام بفرحه : والله هذي الساعه المباركه يا ام عز وحنا اكيد ماراح نلاقي احسن من ولدك عز واذا على البنت ماعليك انا اكلمها حتى امها وارد عليك ..

ام عز براحه : مشكوره يا ام هشام والله يتمم على خير ..

ام هشام : امين يارب ..

ام عز : اجل اخليك الحين .. مع السلامه ..

ام هشام : مع السلام .. " قفلت التليفون وهي مبتسمه "..

لما بلقافه : يمه وش كانت تبي منك خالتي ام عز وليه تقولين ماراح نلقى احسن من ولدكم ..

ليلى : ليكون داقه تخطب لولدها عز ..

هيثم : يمه لا تقولين انها تبي تخطب لما ترا ابدا ما تصلح لعز ..

لما كانت بتتكلم بس استحت لان ابوها موجود ..

ام هشام وهي للحين مبتسمه : لا هي داقه عشان تخطب عروب لولدها عز ..

عروب اللي مثلت الصدمه : انا ؟..

ام هشام : ايه انتي وقالت لي اخذ رايك وراي اهلك وبعدين ارد عليها .. الولد اخلاق وادب ماشاء الله عليه واتوقع انتي عرفتي اطباعه من تدريبك معه بالشركه ..

عروب نزلت راسها وتمثل انها مستحيه وبنفسها " مايهم كل هذا ياخالتي المهم يخلص هالموضوع على خير وامي وابوي يوافقون "..

لما : اوووس عروبوه وانخطبتي حركتات ..

هيثم بابتسامه :تاذا تبين رايي يا عروب عز رجال نادر وجود مثله هالايام لا تخسرينه ..

عروب وقفت وهي للحين تمثل انها مستحيه : خالتي افكر وارد عليك .. وطلعت لفوق ..

ام هشام : ربي يوفقك ويسعدك يابنتي ..

ابو هشام : طيب وكيف على اهلها ..

ام هشام : انا الحين راح اتصل على مها واقولها تجي هي وزوجها ونكلمهم وانا اعرف كيف اخليهم يوافقون ..

ليلى : ما اتوقع راح يرفضون اصلا هم يبون الفكه منها ..

لما : من جد ..

هيثم : لا ان شاء الله يوافقون لاني متاكد ان عز راح يعيشها حياه احسن من اللي كانت عايشتها ..

ام هشام : راح اكلم مها الحين ونشوف ايش يصير ..

@@@@

وبعد ساعه

ببيت ام هشام ::

بالمجلس تحديدا ..

كانو جالسين ام وابو هشام مع ام وابو عروب ..

ابو عروب : بس انا متفق مع صاحبي انها راح تكون لولده كيف ارجع واقوله رفضنا ..

ام هشام اللي كانت متغطيه : طيب البنت ما تبيه عادي لو قلت له ان البنت استخارتت وما ارتاحت الزواج مو غصب ..

ابو عروب : طيب قلتو لي انه يشتغل بشركه ال طيب وش وظظيفته ..

ابو هشام : هو مدير الحسابات بالشركه وهو بعد اللي يدرب بنتك ..

ابو عروب وهو يتذكر : اها عرفته طيب عنده خير ..

ام هشام بنفسها " هذا اللي هامك ".. ايه تطمن عندهم خير ووارث من ابوه عقارات كثيره بعد ..

ابو عروب ابتسم : اذا كذا ماعندي مانع اهم شي ما تفشلني وتوافق ..

ام عروب : ايه اهم شي ما تفشلنا مو شوي تجي وتقول ما ابيه ..

ام هشام وقفت : لا ماعليكم والحين انا بروح اناديها وتكلمو معها ..

ابو هشام استاذن وطلع ورا ام هشام ..

وبعد دقايق دخلت عروب .. السلام ..

ام وابو عروب : وعليكم السلام ..

عروب بعد ما جلست : انا موافقه على عز ..

ابو عروب : مو توك الصباح كنتي موافقه على يوسف وش اللي غير رايك ..

عروب : انا وافقت لاني مابيك تحرمني من التدريب وبما انت بالنهايه تبي تزوجني وبس هذا انا راح اتزوج واتوقع ما تفرق معك لو اخذت يوسف او عز بنظرك اثنينهم بنفس المستوى ..

ابو عروب : صح كلامك بس اللي مستغرب منه وش معنى عز وافقتي عليه بسرعه ..

ام عروب : وليه تستغرب اكيد لانه من طرف خالتها ..

عروب ابتسمت ابتسامه جانبيه : بالضبط لانه من طرف خالتي واكيد شخص موثوق ..

ابو عروب : طيب انا موافق بس بشرط ..

عروب رفعت حاجبها : وايش هو شرطك ..

ابو عروب : ان الملكه تتم بكره مع الخطبه ..

عروب بصدمه : وليه ملكه حنا اتفقنا انها خطبه بس ..

ابو عروب : هذا لما كان يوسف اللي خاطبك بس الحين تغير كل شي ..

عروب : طيب ليه ؟..

ابو عروب : بما انك غيرتي رايك كذا بسرعه ما اضمنك يمكن تجيني بكرا وتقولين مابي اتزوج خلاص ..

عروب : خذ وعد مني بس مابي ملكه ..

ابو عروب وقف : وليه تتوقعيني اني اثق بوعودك .. انا كلمتي ما تتغير تبين هذا اللي اسمه عز تتملكين عليه او انك تاخذين يوسف وكمان راح تتملكين عليه ..

عروب وقفت بقهر : انا ابي افهم ليه انتو مستعجلين على زواجي كذا .. عرفت انكم تبون الفكه مني بس انا وش ضارتكم فيه ..

ام عروب وقفت : اللي ما تعرفينه ان انا وابوك راح ننفصل بمجرد ما تتزوجين واذا ما تزوجتي راح يتاخر انفصالنا وحنا مانبي هالشي ..

عروب وشوي بتبكي من القهر : طيب انفصلو وش علي منكم على اساس راح يتغير شي لو انفصلتو ..

ابو عروب : أي راح تكونين عندي او عند امك و وكل واحد فينا يبي يعيش حياته بعد ما ننفصل وانتي راح تكونين عائق ..

عروب نزلت دموعها حارقه على خدودها : وبكل صراحه تقولونها بوجهي حتى ما حسبتو لمشاعري حساب كل هذا لانكم تكرهون بعض .. طيب ليه جبتوني للحياه اصلا مادامكم ما تبوني لييييه ." وجلست على الارض وهي تبكي "

ام وابو عروب ولا تحركت فيهم ولا ذره حنيه ..

ام عروب لفت على ابو عروب : اقول يلا مشينا تراي معزومه ومابي اتاخر ..

ابو عروب لف على بنته : اسمعي لو تبين هذا اللي اسمه عز ملكتك عليه تكون بكرا ولا انسي التدريب والدراسه .. وطلع من غير ما ينتظر ردها وطلعت وراه امها ..

عروب للحين تبكي بصمت وكلامهم يتردد باذنها ويجرح قلبها وكان طعنات دخلت لقلبها الامتها بس ما ذبحتها وهذا الشي يؤلم اكثر ..

ام هشام ولما وليلى دخلو بسرعه اول ما عرفو ان ام وابو عروب طلعو وانصدمو من شكل عروب اللي اول مره يشوفونها بهذي الحاله ..

لما نزلت لمستواها وحضنتها والدموع تجمعت بعيونها من منظر توام روحها واختها ...

ام هشام :يمه لما خذي عروب وديها للغرفه ترتاح ..

لما مسكت يد عروب ووقفتها معها وعروب للحين تبكي بصمت وعيونها للارض مشت مع لما بصمت ..

بعد ما طلعو لفوق ام هشام جلست على الكنبه : حسبي الله عليهم لو ادري ان ورا جيتهم شر كان ما جبتهم او خليتهم يكلمونها ..

ليلى وهي تجلس بجنب امها : هم وش قالو لها حنا ما سمعنا الا صراخ ..

ام هشام اللي كانت واقفه ورا الباب وسمعت كل الحوار اللي دار بين عروب وامها وابوها : يبون الملكه بكرا ولا يحرمونها من دراستها :

ليلى بصدمه : بكرا وش فيهم هذول ..

ام هشام : ناس ما يحبون الا مصلحه انفسهم وش تنتظرين منهم .. تنهدت ووقفت خليني اقول الكلام لابوك ونشوف ايش نسوي .. وطلعت من المجلس وليلى وراها ..

..
..
..

لما اول ما دخلت عروب للغرفه سدحتها على السرير وجلست بجنبها ..عروب انا بطلع وانتي خذ راحتك وابكي لين ماترتاحين اعرف ان البكا هو بس اللي يريحك ..

عروب لفت للجهه الثانيه وغطت نفسها باللحاف وبصوت مخنوق .. طيب ..

لما طلعت من الغرفه وهي حزينه ومتضايقه على صديقه عمرها واختها وتوام روحها ..

اما عروب اول ما سمعت صوت الباب يتسكر رجعت دموعها تنزل على خدودها وكلمات امها وابوها تتردد في بالها ..وبنفسها .. ااااه ليه كل هذا يصير لي ليه المشاكل تجي كلها بوقت واحد .. استغفر اللهبس ..قطع تفكيرها صوت جوالها بعدت اللحاف عنها وهي معقده حواجبها عدلت جلستها وطلعت جوالها من جيبها ومسحت دموعها عشان تقدر تشوف الامتصل واول ما شافته رجعت دموعها تنزل : ايش اقوله الحين اقوله ان اهلي يبون الفكه مني وراح يبيعوني باسرع وقت .. ااااااه .. نزلت عيونها للجوال لما انتبهت انه سكت رفعت يدها ومسحت دموعها وهي تفكر ايش تسوي وكيف راح تقول الخبر لهم .. قطع تفكيرها مره ثانيه رنه الجوال وكان نفس المتصل .. وبنفسها : شكله مصر اني ارد مالي الا اني اقوله الحقيقه وارتاح ..ابتسمت على كلمته الاخيره ارتاح وين ارتاح وامي وابوي بحياتي .. تنهدت ورفعت الجوال على اذنها بعد ما ردت: احم .. هلا استاذ يوسف ..

يوسف عقد حواجبه لما سمع صوتها عرف انها تبكي بس ليه ؟... هلا بك ليكون ازعجتك ؟..

عروب : لا عادي .. اكيد تبي تعرف ايش صار ..

يوسف : ايه بالضبط لاني انا خلاص ضبطت الموضوع مع ابوي وتوي مقفل من عز وقال انه ضبط كل شي من عنده باقي انتي وش صار معك ..

عروب بنبره حزينه ما خفت عن يوسف : لا تطمن كل شي تمام والملكه بكرا بعد ..

يوسف بصدمه : ملكه ؟.. وبكرا كمان .. عروب ايش صار وش السالفه ؟..

عروب تنهدت : انا اقولك .. وقالت له كل السالفه الا ان ابوها وامها يبون الفكه منها ويبون ينفصلون ..

يوسف :اهاا عشان كذا طيب والحل ..

عروب : يا اني اتملك على عز بكرا او اني اخسر التدريب والوظيفه والدراسه كمان ..

يوسف سكت ثواني يفكر : طيب وصل الخبر لاهل عز ولا لسا ..

عروب : لا ما اتوقع لان لسا انا ماقلت لخالتي أي شي ..

يوسف : طيب انا بكلم عز واجمعه معنا ونشوف ايش نسوي لان كذا ماراح ينفع .

عروب : طيب مو مشكله مع اني ما اتوقع فيه حل ..

يوسف : خلينا نجرب .. دقايق بس .. شوي ودخل عز معهم بالخط وهو للحين مو عارف شي ..

يوسف :عز صار معنا الحين يا عروب ..

عروب : طيب قول له الموضوع لان مافيني اتكلم ؟..

يوسف : طيب .. عز اسمع .. وقال له الموضوع كله مثل ما قالته له عروب .. والحين حنا ندور حل ..

عز انصدم : حنا ما اتفقنا على ملكه ..

يوسف : نعرف عشان كذا سويت مكالمه جماعيه عشان ندور حل ..

عز : الحل هو ان عروب تتنازل عن التدريب وانتهى ..

عروب : مستحيل انا الحين سويت كل هذا عشان التدريب والدراسه ولما وصلنا للنهايه اوقف لا مستحيل طبعا ..

عز بدا يعصب : يعني دراستك اهم من مستقبلك ومستقبلي ..

عروب هي كمان بدت تعصب : وانت ايش دخلك تراك رجال وماراح يضرك شي لو انفصلنا انا اللي راح اتضرر لان راح تصاحبني كلمه مطلقه طول عمري ومع ذلك لو اطرت الامور ماعندي مشكله اكون مطلقه ولا اني اخسر دراستي ..

عز بعصبيه : ومين قال اني مراح اتضرر لو انفصلنا وجيت اخطب راح يعرفون اني كنت مملك من قبل وهذا الشي يمكن يخلي كثير يرفضوني ..

يوسف لما شاف ان النقاش احتد بينهم قرر يتدخل .. عروب عز اسمعوني ..

عروب وعز سكتو ..

يوسف : عروب انا اعرف قد ايش انتي تحبين دراستك وقد ايش الوظيفه مهمه لك بس لو خيروك بين وظيفتك وسمعتك ايش تختارين ..

عروب : اكيد سمعتي بس ايش دخل السمعه الحين ؟..

يوسف : لان لو تملكتي على عز وبعد فتره انفصلتو الكلام راح يجي على مين على البنت ورا الرجال ..

عروب بتفكير : اكيد على البنت .. يعني قصدك اني اتخلى عن التدريب والوظيفه ؟..

يوسف : انا اشوف ان هذا الحل الانسب للكل ..

عروب سكتت ..

عز :ايش ردك يا عروب ؟..

عروب : استاذ يوسف تقدر تدور لي شخص ثاني يقوم بالمهم اللي راح يقوم فيها الاستاذ عز ..

عز ويوسف انصدمو من كلامها ..

عز بعصبيه : وش فيك انتي انهبلتي عادي عندك تخسرين سمعتك بس وظيفتك ودراستك لا ..

عروب بهدوء : ايه وبما اني ما اسوي شي غلط ف مالي بكلام الناس يقولون اللي يبونه ..

عز : ما اصدق تفكيرك ..

يوسف بهدوء : عز هدي شوي .. وانتي ياعروب متاكده من اللي تقولينه ..

عروب وبنبره اصرار : ايه متاكده وياليت تلاقي الشخص بسرعه ..

يوسف : اذا هذي رغبتك انا ما اقدر اقولك شي راح ادور بس لو مالقيت ؟..

عروب : انا راح ادور كمان ..

عز : وكيف راح تدورين ليكون راح تنشرين قصتك وتقولين اللي جاهز للزواج يجي ..

عروب : استاذ عز لو سمحت لا تتدخل بشي ما يعنيك انت رفضت تساعد خلاص هنا انتهى دورك ..

عز : بالله تتوقعين بكل هالسهوله ينتهي الموضوع وناسيه امي وخالتك ..

عروب : لا تقلق فكرت فيهم اقدر ارفض وينتهي كل شي ..

يوسف : ممكن تهدون عشان نعرف نتكلم ؟..

عروب في هالوقت سمعت دق على الباب : لحظه شوي ..ورفعت صوتها تفضل ..

دخل هيثم وهو مبتسم : كيفك الحين ..

عروب ردت له الابتسامه : الحمد الله على كل حال ..

هيثم : ممكن اجلس ؟..

عروب : ايه تفضل ..

هيثم جلس على الكنبه اللي مقابله السرير : انا عرفت كل اللي حصل من امي بس صدقيني ياعروب لو ما تبين هالملكه تتم ماراح تتم ..

عروب ابتسمت : ادري يا هيثم انك راح تكون معي بس انت عارف لو ما تمت الملكه انا راح اخسر وظيفتي ..

هيثم : لو على الوظيفه ماعليك انا ادبر لك مليون وظيفه غيرها بس اهم شي ما تنغصبين على شي ..

عروب : لا يا هيثم شكلك للحين ما عرفت ابوي كويس هو يقدر يمنعني من اني اتوظف أي وظيفه مو بس هذي اللي انا فيها يعني مافيه فايده .. وبعدين انا ترا مو رافضه الشخص نفسه انا رافضه فكره الملكه السريعه هذي ..

هيثم ابتسم : انا اقول عز رجال والنعم فيه ليه ترفضينه .. اجل مادام رفضك على الملكه السريعه راح احاول اني اخرها لك .. ووقف .. بس انتي لا تتضايقين ترا ما احب اشوفك متضايقه ..

عروب ابتسمت :تسلم لي والله ..

هيثم : عن اذنك الحين اخليك ترتاحين ..

عروب : اذنك معك .. واول ما سكر هيثم الباب رفعت الجوال : معليش تاخرت ..

عز : مو هذا هيثم ؟..

عروب : الا هو ..

يوسف : هو ولد خالتك صح ..

عروب باستغراب من اسئلتهم : ايه ولد خالتي ..

عز : باين انه مهتم لك كثير ليه ما تقولين له كل السالفه وتخلينه يخطبك وترتاحين ..

يوسف : صح كلام عز من شوي لما سمعنا كلامه انا وعز فكرنا بنفس الشي ..

عروب ابتسمت بحزن : للاسف ما يصير لان هيثم يكون اخوي بالرضاع ..

عز : اووف يعني والحل ..

عروب : خلاص الحل اللي قلته لكم ..

يوسف : مو بالسهول راح نلاقي حد يرضى بالشرط اللي حاطينه ..

عروب : ويعني ..

عز : لحظه شوي امي تتصل علي .. وقطع الخط وصار يكلم امه ..

يوسف : عروب مالك الا انك تتنازلين عن الوظيفه ..

عروب : قلت لك استاذ يوسف مستحيل ..

في هالوقت دخل علىيهم عز من جديد وباين انه معصب : هذا اللي تبينه انسه عروب ..

عروب باستغاب : وش فيك ؟..

يوسف : عز وش صاير ليه معصب ..

عز : تو امي تقول لي ان اهل البنت وافقو وعشان ابوها راح يسافر لبرا المملكه كم شهر راح يقدم الملكه لبكرا وانتو ناس والنعم منكم ما يحتاج نسال وهي راح تكلم عمي عشان تقوله يتجهز لبكرا .. يعني انتكبنا وانتهى الموضوع ..

عروب بصدمه : كيف يصير كل هذا حتى انا للحين ما عطيتهم رايي ..

عز : صار وانتهى الحين ايش نسوي ..

يوسف : مافيه حل خلاص صعبه نكنسل كل شي بعد ما الكل عرف الموضوع طلع من بين يدينا ..

عروب مقهوره ومو قادر تتكلم ..

عز بعصبيه :اوف انا الغلطان من البدايه وش يخليني ادق الصدر واقول انا ..

عروب خلاص مو قادره تتحمل كفايه اللي صار من شوي وسالفه الملكه والحين كلام عز وقالت بعصبيه :. خلاااص عز ترا مو لحالك اللي تورطت حتى انا وش نسوي يعني ؟..

يوسف : مالكم الا انكم تكملون الخطه الاولى وتبقول شهر وبعدها تنفصلون على الاقل وقتها عروب خلصت تدريب وراح تتوظف رسميا ..

عز : طيب وانا وش راح تكون حالتي ..


عروب : انا راضيه تخلي العيب مني وراح اقول للكل انك انت اللي رفضتني وبكذا ماراح يصير عليك شي ومحد راح يتكلم عنك بس تكفى خلنا ننتهي من هالموضوع ..

يوسف : خلاص ياعز لا تكبرها وبعدين انت رجال والناس ينسون بسرعه ماعليك تتدبر باذن الله ..

عز : طيب عن اذنكم الحين بروح لامي ..

يوسف وعروب : اذنك معك ..

عز قفل ..

عروب : حتى انا استاذن بنزل تحت اشوف ايش صار ..


يوسف : اوك وطمنيني ..

عروب : ان شاء الله .. مع السلامه ..

قفلت عروب من يوسف وقامت رتبت شكلها ونزلت لتحت دخلت الصاله وشافت ام هشام وليلى ولما بس سلمت وجلست ..

ام هشام : يمه عروب انا كلمت ام عز وقلت لها اننا موافقين وابوك راح يسافر برا وراح يطول عشان كذا يبي الملكه بكرا .. ماعليك دبرت الموضوع ..

عروب تبتسم بالم تحاول تخفيه : سوي اللي تشوفينه صح ياخالتي ..

لما : عروب ندري انك متضايقه وكلنا متضايقين عشانك بس هذا الحل الوحيد عشان تحمين وظيفتك ..

عروب هزت راسها بالموافقه ولفت عيونها للتليفزيون وهي تفكر ايش راح يصير بكرا ..

ليلى : عروب اكيد بكرا راح يجون امه واخواته ويبون يشوفونك وانتي راح تجلسين معه ايش راح تلبسين ..

عروب لفت عليها وهي ما فكرت انها راح تجلس معه: ليه راح اجلس معه ..

ام هشام : كيف ليه يايمه هو راح يصير زوجك ولازم تجلسين معه عشان تتعرفون على بعض ..

عروب لفت عليها : بس ياخالتي فتره الملكه موجوده وراح نتعرف على بعض ماله داعي اجلس معه بكرا ..

لما : مو بكيفك عروب لو هو طلب وش راح نقوله نقوله البنت مو حابه راح يفكرون انك مغصوبه كذا ..

عروب : طيب خلاص سوو اللي يريحكم ..

ام هشام : ويريحك انتي بعد ياحبيبتي عروب لا تفكرين كثير ولا تتضايقين صدقيني عز وامه ناس مافي ازين منهم وبيحطونك بعيونهم لا تقلقين لو تقدمت الملكه يمكن خيره ماتدرين والحين يلا ابي اشوف ابتسامتك ..

عروب قامت وجلست بجنب خالتها وحضنتها : مدري من غيرك ايش اسوي ..

ام هشام حضنت عروب وصارت تمسح على شعرها .. خلاص يمه ارتاحي والحين ابيك تقومين وتروحين السوق مع لما وليلى وتاخذين لك فستان حلو لبكرا ابيك تكونين احلى عروس ..

عروب بعدت عنها وهي مبتسمه :بس يا خالتي احس ماله داعي اشتري البس من عند ليلى او لما ..

ام هشام : لا لازم تشترين انا ابي افرح فيك مثل مافرحت بليلى ومابي ينقصك أي شي والحين يلا قدامي قومو ..

لما : طيب يمه مين راح يودينا هيثم رجله للحين ما تشافت ومايقدر يسوق ..

ام هشام : ابوك يوصلكم ..


قامو البنات ولبسو عباياتهم ولما تجهزو طلعو هم وام هشام وركبو بسياره ابو هشام ..

البنات وام هشام : السلام ..

ابو هشام وهو يحرك السياره : وعليكم السلام .. كيفك بنتي عروب ..

عروب : الحمد الله ياعمي احسن ..

ابو هشام : انا كلمت ابوك وحاولت فيه انه ياجل الملكه وحتى هيثم كلمه بس ماوافق ابوك ملزم هالمره ومافيه شي يقنعه ..

عروب بحزن نزلت راسها : اعرف ياعمي لا تتعبون انفسكم ابوي هذا هو مستحيل يتغير .. ويعطيكم العافيه انكم حاولتو ..

ابو هشام : انتي بنتي ياعروب واللي ما ارضاه على بناتي ما ارضاه عليك ..

عروب : تسلم لي ياعمي بس اذا هذا اللي كاتبه ربي ما نقدر نقول شي ..

الكل : والنعم بالله ..

@@@@

ببيت ام عز

الساعه 11الليل

عز توه داخل البيت وشاف امه واخواته لساتهم بالصاله : السلام ..

الكل : وعليكم السلام ..

هيا : بصراحه ياعز غريبين هالناس اللي اعرفه ان لما يكون حد بيسافر يؤجلون الشي مو يقدمونه ..

هند : هيا خلاص من لما صار الموضوع وانتي تتكلمين قلنا لك ظروف وهم اكيد ما سوو كذا الا انهم ما يبون يفوتون عز ..

عز بنفسه : الا ما يدرون انهم وهقو عز ..

ام عز : يمه عز وش فيك ليكون متضايق لانهم قدموا لملكه ..

عز لف على امه وابتسم ابتسامه متصنعه : لا يمه عادي بس كلمتي عمي لانه اتصل علي يبارك لي وشرهان علي اني ماعلمته لما رحنا نخطب ..

ام عز : أي ماحبيت نقوله اننا تونا خاطبين لك وبكرا الملكه تعرف عمامك وش تفكيرهم ..

عز : ايه ازين ..

@@@@

اليوم الثاني

الساعه 7 المساء

ببيت ابو عروب

كانت بغرفتها تتجهز ومعها ليلى ولما ..

لما : عروب احس لو لبستي الكعب الفضي احلى من الابيض ..

ليلى : كلهم يصلحون مع لون فستانك بس انا اشوف ان الابيض احلى ..

عروب : كمان انا اشوف ان الابيض انسب ..

لما : بكيفكم ..

عروب بعد ما لبست الكعب راحت وقفت عند المرايا الطويله تشيك على نفسها .. كانت لابسه فستان زهري طويل ومن غير اكمام وماسك على جسمها ومخليه شعرها مفتوح على طبيعته بطوله اللي يوصل لاخر ظهرها ولونه البني ومكياجها كان مره ناعم ومناسب لفستانها ومطلعها اكثر انوثه ونعومه ..بنات خلاص كذا اوك ..

ليلى .. ايه خلاص تهبلين بسم الله عليك ..

عروب ابتسمت لها وهي تفكر كيف راح تقابل عز ..

في هالوقت دخلت عليهم ام هشام : ها خلصتو ..

البنات : ايه ..

ام هشام ابتسمت اول ما شافت عروب وراحت لها وهي تسمي عليها : ما شاء الله تبارك الله قمر قمر بسم الله عليك ..وصارت تحصنها ..

عروب ابتسمت ..

ام هشام : يلا يمه ننزل عشان توقعين والشيخ ياخذ موافقتك بعدها تدخلين للحريم ..

عروب : طيب ..

وبعدها نزلو كلهم لتحت لما وليلى دخلو لمجلس الحريم اما ام هشام راحت مع عروب للمجلس الثاني ولما قربت منه شافت ام عروب موجوده ..

ام عروب : ماصارت كل هذا لبست .. خلصيني الشيخ يبي يسمع موافقتك ..ولفت على الباب ودقته من غير ما تهتم للكلام اللي قالته وبحال بنتها اللي كانت تتمنى ابتسامه بس من امها ..

عروب كانت منززله راسها بحوزن وهي تفكر بكلام امها ماصحاها من تفكيرها الا صوت الشيخ وهو ينادي باسمها : نعم ...

اخذ الشيخ الموافقه من عروب ووقعت وضمتها خالتها وصارت تبكي اما امها بس اكتفت بكلمه مبروك من غير نفس حتى وبعد ما خلصو دخلو للمجلس اللي فيه الحريم ..

ام عز اول ما شافت عروب ابتسمت وصارت تذكر الله على جمالها ..

عروب دخلت بعد ما رسمت على وجهها ابتسامه حلوه سلمت على ام عز اللي حضنتها وبارك لها وبعدها سلمت على هند وهيا اللي سوو نفس الشي ..

ام عز : ماشاء الله دومك تحلوين يا عروب ..

عروب نزلت عيونها بحيا وهي مبتسمه : تسلمين ياخالتي ..

ام عز : لا لا من اليوم ورايح ابيك تناديني امي ..

عروب على نفس حالتها : ان شاء الله ..

ام هشام وقفت : يلا حياكم للمجلس الثاني عشان يدخل عز ويلبس عروب الدبله والشبكه ..

الكل قامو وعروب تحس ان تو الجد بدا ارتبكت وتوترت ومو عارفه كيف راح يشوفها عز وهي كذا ..

لما راحت لها لما شافتها واقفه وتلعب بيدينها : وش فيك عروب يلا تعالي ..

عروب بهمس : متوتره لمو ..

لما : عادي ياقلبي شي طبيعي .. والحين بخليك بروح البس عبايتي ..

عروب جلست مكانها وهي مرتبكه وتفكر باللي راح يصير بعد شوي ..

وبعد دقايق بالمجلس الثاني كانو ام عز وهند وهيا واقفين بجنب عز اللي دخل وينتظر دخول عروب اما الباقي متغطيات ..

شوي دخلت عروب وهي مرتبكه على انغام زفه حلوه وبسيطه كانت تمشي وعيونها للارض ماحست الا بحد يمسك يدها البارده بيده الدافيه واول مارفعت عيونها شافته عز زاد ارتباكها لما جات عيونه بعيونها وارتجفت اكثر لما باسها علىجبينها تحت تصفيق وزقاريد الحريم ..

اما عز اول ما انتبه لها داخله ابتسم تلقائيا على جمالها وفهى فيها وبنفسه : ماشاء الله صايره احلى من هذيك المره .. صحاها من سرحانه همس امه اللي قالته يتقدم لعروب ..واول ما مسك يدها استغرب من برودتها وحس بارتباكها وتوترها في هذيك اللحظه " وبنفسه " هذي عروب القويه اللي ما يهمها شي هذي هي قدامي متوتره ومرتبكه .. ما اصدق ..

وبعد ما وقفو بجنب بعض عروب تركت يد عز بهدوء وعز فهم الحركه وتركها براحتها قطعوا لكيكه واكلو بعض وشربو العصير وبعدها لبسو الدبل وعز لبس عروب الشبكه واثنينهم كانو ممستعجلين ويبون هالليله تخلص بسرعه .. وبعد ما خلصو وسلمو عليهم وباركو لهم طلعو اثنينهم ل لمجلس ثاني ..

عروب اول ما دخلت جلست على كنبه منفرده ..

وعز نفس الشي اول ما دخل جلس على كنبه منفرده وبعيد عن عروب ..

عروب بنفسها : لازم تتشجعين وتنسين انه يناظرك : احم ..

عز اول ما سمع صوتها رفع عيونه لها على طول : تبين تقولين شي ؟..

عروب من غير ما تناظره : ايه طبعا ما يحتاج اقولك ايش المفروض يصير .

عز مافهم : ايش قصدك ؟..

عروب : اقصد بالشركه نكون طبيعين مابي حد يعرف اننا متملكين ..

عز ابتسم ابتسامه جانبيه : لا تخافين انا احرص منك على هذا الشي ..

عروب : ومساله الاتصالات واعطيك رقمي وهالحوسه مافيه ..

عز : كويس سبقتيني كنت راح اقولك نفس الكلام ..

عروب لفت عليه : واقابلك وتقابلني وعشى ومطاعم ..

عز قاطعها : مو فاضي لهذي الاشياء تطمني ..

عروب : كويس يعني كل واحد منا عارف حدوده ..

عز : تطمني عارف حدودي .. وكلها شهر وكل واحد يروح بحال سبيله ..

عروب : يارب يمر هالشهر بسرعه ..

عز وقف : يارب .. يلا عن اذنك ما اتوقع تبين تجلسين معي اكثر ..

عروب وقفت : اكيد .. سلام وطلعت من الباب الداخلي وعز طلع من الباب الخارجي ..

@@@@
##
##
##
##
##
##
##
##
##
##
##
## انتهىى البارت الرابع ##


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 02-08-2016, 06:53 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي


وهذا هو البارت الرابع

وطبعا كالعاده بانتظار ردودكم وتوقعاتكم

واللي حاب يتواصل معي على حسابي في الانستقرام :samty_slahy

الاقيكم يوم السبت باذن الله

محبتكم صمتي سلاحي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 05-08-2016, 02:00 AM
صورة لبليس مديرة الرمزية
لبليس مديرة لبليس مديرة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي


روايه جميله والى الامام وانا كنت من متابعين روايتك السابقه وروايتك مره جميلة اتمنا تكون مثلها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 06-08-2016, 04:46 AM
متمردة.. متمردة.. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي


مبددددعه كعادتك
انا متابعتك الصامتة لكن قررت ان اتكلم
اهنيك على اسلوبك الجميل وواصلي يا كاتبتنا المبدعة والرائعة والكل شيء زين
عاد متحمسه للاحداث وش بيصير مممم متى مواعيد البارتات زي اول ولا
الله يسعدك زي ما تسعدينا
عاد شوفي لا تخلين النهاية حزينة
خخخ ما شفتيني مع فرح وفارس بس اصييح عليهم دموعي اربع اربع
عاد مدري داخله انا بميانه لاني اعرفكم كلكم بس انتم لا هههههه معليش بس انا ابغا اجلس معكم جلستكم وناسه
الله يوفقك حبيبتي
تبغين توقعاتي ولا لا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 06-08-2016, 03:45 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لبليس مديرة مشاهدة المشاركة
روايه جميله والى الامام وانا كنت من متابعين روايتك السابقه وروايتك مره جميلة اتمنا تكون مثلها


اهلاً وسهلاً

نورتي

طبعاً طبعاً المعرّف لا يُعَرّف

اسعدني مرورك



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 06-08-2016, 04:00 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها متمردة.. مشاهدة المشاركة
مبددددعه كعادتك
انا متابعتك الصامتة لكن قررت ان اتكلم
اهنيك على اسلوبك الجميل وواصلي يا كاتبتنا المبدعة والرائعة والكل شيء زين
عاد متحمسه للاحداث وش بيصير مممم متى مواعيد البارتات زي اول ولا
الله يسعدك زي ما تسعدينا
عاد شوفي لا تخلين النهاية حزينة
خخخ ما شفتيني مع فرح وفارس بس اصييح عليهم دموعي اربع اربع
عاد مدري داخله انا بميانه لاني اعرفكم كلكم بس انتم لا هههههه معليش بس انا ابغا اجلس معكم جلستكم وناسه
الله يوفقك حبيبتي
تبغين توقعاتي ولا لا


حياك نورتي

وشكرا على الاطراء الجميل اسعدتيني

وفرح وفارس انا بنفسي اشتقت لهم صراحه كانو اول خطوه اخطيها على طريق كتابه الروايات كيف انساهم بس قصتهم ماراح تنعاد في رواياتي الباقي عشان يمدحون التجديد وكذا

وبالنسبه للبارتات ايه مثل العاده يوم الثلاثاء ويوم السبت ويمكن ازيد يوم ثالث لو حسيت اني اقدر اكتب اكثر بس مو الحين انا افكر بالموضوع بس..

واكيد ابي توقعاتك لان توقعاتكم وردودكم تحمسني اكثر للكتابه

وحياكك بينا تنورينا وتشرفينا
والله يوفق الجميع


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 06-08-2016, 04:05 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي


ومرحباا من جديد

اليوم السبت صحح

يعني فيه بارت

والبارت راح ينزل بعد دقايق بس فيه خبر شين البارت ماراح ينزل كامل التكمله راح تنزل بكرا باذن الله لان صادفتني ظروف وماقدرت اكتبه كله ..


وبسس انتظرو البارت

محبتكم صمتي سلاحي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 06-08-2016, 04:07 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي



## البارت الخامس ##
##
##
##
##
##
##
##
##
##

مر اسبوعين على اخر الاحداث وعز وعروب لا جديد بينهم وحتى بالشركه ما يتقابلون اول اسبوع كان عز مسافر وعروب كانت تشتغل مع المواظفين الباقي والاسبوع الثاني نفس الشي عروب كان شغلها كله مع الموظفين اللي بالقسم وما تقابل عز .. ويوسف خطب بنت خالته وملك عليها وزواجه بعد شهر ..

@@@@

يوم الخميس

الساعه 11 الظهر

بالشركه

كانت عروب توها طالعه منالمكتب مع عبير وريم الموظفات اللي معها بالقسم ومتجهين للمطعم لانه بريك الغدى الحين وبطريقهم صادفو ملاك ورياض وسلمان ..السلام ..

الكل : وعليكم السلام ..

عروب لفت على ريم وعروب : عن اذنكم اشوفكم بعد البريك ..

البنات ابتسمو لها : اذنك معك ..

عروب راحت مع الشله وصارو ياخذون لهم اكل وبعد ما جلسو ..

ملاك : اوف واخيرا باقي اسبوعين بس وينتهي الشهر ونفتك ..

سلمان : من جد احس اني مليت من الكرف ..

رياض : هذا وانتو مابعد تتوظفون رسمي وقلتو كذا كيف لو توظفتو ..

ملاك : ومين قال اني ابي اتوظف اصلا خلاص هونت ابي اعرس ..

الكل : هههههههههه ..

عروب : اوف لهذي الدرجه كارهه الشغل ..

ملاك : مو كره بس تعب ياختي ..

سلمان : ان بصراحه ابي اتوظف بس وظيفه سهله ومافيها تعب ..

رياض : واكيد تبي راتب حلو بعد ..

سلمان : اكيد ..

عروب : وايش هذي الوظيفه السهله وراتبها حلو ما اتوقع فيه ..

سلمان : الا فيه ماعليك ادور ..

رياض : اجل بالتوفيق ..

عروب تذكرت انها قايله للما انها راح تكلمها بس ييصير بريك الغدى .. وقفت : عن اذنكم بس عندي مكالمه ..

الكل : اذنك معك ..

عروب وهي طالعه من المطعم انتبهت بيوسف والمدراء معه ماعدا عز ماشافته بالبدايه استغربت وبعدها طنشت وكملت طريقها للقسم دخلت المكتب اللي كانت فيه واللي هو مكتب ريم وعبير وتركت الباب مفتوح جلست على الكرسي وطلعت جوالها وصارت تدق على لما بس ماترد قالت بصوت مسموع : شكلها نايمه الدوبه ..

كان طالع من مكتبه بعد ما خلص الشغل اللي بيده سمع صوت بواحد من المكاتب استغرب لانه يعرف انه وقت غدا الحين ومحد يجلس بمكتبه وقف عند الباب وانتبه فيها جالسه على الكرسي وجوالها بيدها وكانها تكتب مسج .. وهذي كانت المره الاولى اللي يتقابلون لحالهم من بعد الملكه .. استغرب انها ما طلعت تتغدى وقال وهو يناظرها : ليه ماطلعتي تتغدين ..

هعروب اللي كانت مندمجه وهي تكتب المسج للما لفت بسرعه وهي متروعه ما توقعت فيه حد : هاه .. اقصد.. ونزلت عيونها عنه وعدلت جلستها هلا استاذ عز ..

عز ابتسم على شكلها المتروع بس بسرعه اختفت ابتسامته لما سمع نبره صوتها وهي تقوله هلا استاذ عز : كنت اقولك ليه ما طلعتي تتغدين ..

عروب وهي على نفس وضعيتها : الحمد الله اكلت ..

عز تقدم لها وجلس بالكرسي اللي مقابلها : طيب بما ان مافي حد غيرنا ومن بعد الملكه ما تكلمنا حاب استغل الفرصه واقولك شي ..

عروب بالبدايه استغربت لما شافته جلس قدامها واستغربت اكثر من كلامه .. رفعت عيونها له وهي رافعه حاجبها : ما اتوقع له داعي اننا نتقابل ونتكلم مادام نهايتنا معروفه ..

عز توه بيتكلم بس حس فيه اصوات بالسيب وقف : تعالي لمكتبي احسن ولا وش رايك ..

عروب وقفت معه لما سمعت الصوت بعد : ايه احسن ..

وطلع عز وعروب وراه ودخلو لمكتبه وجلس عز ورا مكتبه وعروب قدام المكتب ..

عروب : قول ايش عندك ..

عز :صحيح ان نهايتنا معروفه بس فيه شي ما حسبنا حسابه ..

عروب عقدت حواجبها : وايش هو ؟..

عز : بعد الملكه بكم يوم امي كانت كل يوم تسالني اذا كنت اروح لك وازورك او لا ..

عروب : وانت ايش قلت لها ..

عز : ولاول مره اطريت اكذب على امي وكنت اقول لها اني كل يومين اروح لك وغير كذا امثل قدامهم اني اكلمك كل هذا عشان ما يشكون بشي والامور مشت بس الين امس ..

عروب : وليه ايش صار امس ..

عز : امي قالت لي انها ودها تكلمك وهي ماعندها رقمك وقالت لي اعطيها رقمك او اخليك تكلمينها انا توهقت وصرفت لها ان جوالك انسرق وراح تطلعين لك رقم جديد وتكلميني والحمدالله ان الموضوع مشى على امي بس لو سالتني اليوم وش اقول ..

عروب نزلت عيونها وتنهدت : صدق هذا الشي اللي ما حسبت حسابه ..ورفعت عيونها له : عطني جوالك ..

عز باستغراب : ليه ايش راح تسوين ؟..

عروب : ماراح اسرقه عطني وانت تعرف ..

عز طلع جواله من جيبه ومده لها وهو مستغرب ..

عروب اخذت الجوال وشافت عليه رمز رجعته له : افتحه ..

عز فتحه ورجع مده لها وهو ساكت ..

عروب رجعت اخذت الجوال وسجلت رقمها واتصلت على نفسها عشان تعرف رقمه وبعدها رجعت الجوال له : هذا رقمي وحاول تخلي خالتي تكلمني من جوالك لا تعطيها رقمي اخاف تتصل علي واتوهق ..

عز : لا ماعليك انا احرص منك بهالشي ..

عروب وقفت : فيه شي ثاني ولا اطلع ؟..

عز وعيونه على جواله : لا تفضلي ..

عروب طلعت من المكتب ورجعت لمكتب البنات وشافتهم موجودات ورجعت تكمل شغلها ..

@@@@

على الساعه 3 العصر طلعت عروب من الشركه وركبت مع السواق اللي ينتظرها وراحت لبيتهم وبعد دقايق ووصلت لبيتهم اول ما دخلت طلعت لغرفتها على طول شالت عبايتها واخذت الروب حقها ودخلت للحمام ** الله يكرمكم** واخذت لها شاور وبعد ما خلصت طلعت ولبست لها بجامه مريحه وراحت للتسريحه وجففت شعرها ورفعته خيال وجلست على السرير اخذت جوالها تبي تتصل على لما بس سمعت دق على الباب رفعت راسها .. ادخل ..

دخلت الخدامه : مس عروب ما تبي اكل ؟..

عروب : لا انا بنام راح اكل لما اصحى ..

الخدامه : اوك .. وطلعت من الغرفه وقفلت الباب ..

عروب نزلت عيونها على جوالها اللي دق شافت المتصل عز " وبنفسها ": اكيد امه تبي تكلمني خلني ارد عليه ..رفعت الجوال على اذنها بعد ما ردت : هلا ..

عز :اهلين ليكون نمتي ؟..

عروب وهي رافعه حاجبها : لا ..

عز : ايه كويس امي حابه تسلم عليك هي بجنبي الحين ..

عروب فهمت تصرفه من شوي : اوك ..

عز مد الجوال لامه : سمي يمه ..

ام عز تناظر جوال ولدها : يمه جوالك وش كبره افتح لي الصوت خلني اكلمها ما اعرف امسك هالجوال >> كان جواله ايفون 6 بلاس <<..عز ابتسم على امه : ابشري يمه .. وفتح لها السبيكر ..يلا يمه عروب تسمعك ..

عروب اللي كانت تسمع كلام ام عز من اول ابتسمت عليها ..

ام عز : هلا يمه عروب وش اخبارك وش مسويه عساك مرتاحه مع وليدي ؟..

ععروب : هلا امي انا الحمد الله بخير ومرتاح هانتي بشريني عنك اخبارك ؟..

عز استغرب لما سمع عروب تقول لامه امي ..

ام عز : الحمد الله انا بخير قلت ابي اسمع صوتك واخذ اخبارك بنفسي كل يوم اسال عز عنك واذا جاب يروح لك اقوله يسلم عليك بس قلت لازم انا اكلمك ..

عروب : تسلمين امي انا اللي مقصره المفروض اني انا اللي اكلمك مو انتي ..

ام عز : لا يا بنتي منتي مقصره ولا شي انا اعرف ان الشغل ماخذ نص وقتك واكيد باقي الوقت بالسوق تتجهزين انا عاذرتك يمه ..

عروب " بنفسها ": ياعمري ياخالتي تفكرني اجهز ويني وين الزواج انا .. ايه الله يعين الا اخبار هند وهيا عساهم بخير واخبار عيالهم ؟..

ام عز : الحمد الله كلهم بخير ويسالون عنك .. طيب حبيبتي ما ابي اطول عليك عز قال لي انك توك جايه من الدوام اخليك ترتاحين ..

عروب :تسلمين يا امي سلمي لي على البنات ..

ام عز : يوصل .. يلا مع السلامه هذا عز معك ..

عز اخذ الجوال وقفل السبيكر : لحظه شوي .. ولف على امه : يمه انا طالع انام صحوني المغرب ..

ام عز : طالع تنام ولا ترضع من هالجوال اترك البنت ترتاح .. قالتها وهي مبتسمه ..

اعز ابتسم : لا يمه لا تقلقين ماراح اطول .. وطلع لغرفته ..

عروب ماتدري ليه استحت لما سمعت كلام ام عز مع ان هذا الشي ما صار بس استحت .. صحاها من تفكيرها صوت عز ..

عز وهو يجلس على السرير : معي ؟..

عروب : أي ..

عز :سؤال ليه تقولين لامي امي مو خالتي ؟..

عروب : هي طلبت مني هالشي يوم الملكه وماحبيت اكسر بخاطرها ..

عز : الله يستر امي اكثر وحده فرحانه لي مدري ايش راح تسوي لما ننفصل ..

عروب : الكل راح يتضايق فتره وبعدين ينسون كل شي ..

عز : صح كلامك ..

عروب : لحظه انت من جدك كنت تقول لهم انك تجيني وكذا ..

عز : ايه تفكريني كنت امزح معك لما قلت لك هالكلام بالمكتب ..

عروب : لا على بالي كنت تبالغ عشان اكلم خالتي ..

عز : لا ماكنت ابالغ ..

عروب كانت بتتكلم بس سكتت لما شافت الباب ينفتح بقوه وقفت اول ما شافت امها داخله وحطت الجوال على السرير : وش صاير ؟..

ام عروب : كويس انك هنا .. ولفت جهه الباب وبصوت عالي : محمد تعال بنتك موجوده ..

عروب عقدت حواجبها وهي تجلس على السرير مو فاهمه شي ..شوي شافت ابوها يدخل للغرفه .

ام عروب : حنا جايين نقولك شي ..

عروب نست عز اللي على الخط من تفكيرها بايش امها وابوها يبونها : اسمعكم ..

ابو عروب : انا طلقت امك اليوم وبكرا راح توصل لها الورقه وهي من اليوم راح تروح بيت اهلها ..

عروب انصدمت ما توقعت هالشي راح يصير بسرعه : ليه مو انت تقول بعد ما اتزوج ..

ام عروب : خلاص انتي الحين على ذمه رجال يعني متزوجه وانا بروح بيت اهلي وانتي راح تجلسين هنا عند ابوك ..

ابو عروب :زواجك باقي عليه اسبوعين وانا بكرا راح املك على زوجتي الثانيه واسافر معها لمده اسبوعين وعلى ما ارجع تكونين انتي رحتي بيت زوجك ويفضى لي البيت ..

عروب مصدومه مو عارف ايش تقول تفكيرها انشل من الكلام اللي تسمعه ..

ام عروب : والخدم والسواق موجودين لا تقولين بتروحين بيت خالتك مانبي احد يدري الحين ..

عروب صحت من صدمتها على كلام امها : وبعد راح تحبسوني بالبيت ..

ابو عروب : حنا ماراح نحبسك بس نقولك خلي الوضع طبيعي لين ما تنقلعين لبيت زوجك .. ولف للباب : ومثل ما قلت لك انا بكرا مسافر لا تزعجيني باتصلاتك فاهمه لو يصير أي شي لا تتصلين علي ..وطلع من الغرفه ..

ام عروب : حتى انا لا عاد تتصلين علي ولا اشوفك انتي عندك زوج واب انسي ان عندك ام فاهمه .. وطلعت وهي موح اسه بالجرح الكبير اللي سببته لبنتها الوحيده ..

عروب كانت تناظر مكان ماكانو امها وابوها وتفكر بكلامهم ودموعها بدت تتجمع بعيونها .. وبصوت فيه غصه : اهملتوني وانا صغيره وكسرتوني وانا كبيره .. وبدت تبكي وشهقاتها تعلى من القهر والجرح اللي في قلبها من اقرب شخصين بحياتها اللي هم امانها وعزوتها وسندها بالحياه اللي المفروض انهم حمايتها مو يكونون السبب في توهانها وضياعها هم المفروض يكونو الصدر الحنون عليها واللي يخففون الامه امو اللي يزيدونها الام ويجرحونها ويكبرون همها ..بكت الم وحسره وضياع تمنت انها يتيمه وما تعرف مين اهلها ولا انها تعيش مع اهل ما يهتمون لها او يحسبون لوجودها حساب ..

@@@@

عند عز استغرب لما سكتت عروب فجاءه كان راح يناديها بس سمع كلامها وهي تقول وش صاير سكت شوي وهو ينتظرها ترد عليه بس شده الكلام اللي سمعه والنقاش اللي دار بين عروب وامها وابوها انصدم من الكلام اللي سمعه مو مصدق هل هذول جد اهلها ولا متبنينها كان يسمع الكلام ويفكر بعروب وكيف هي متحمله هالكلام وساكته " وبنفسه ": اها عشان كذا هي كانت تعامل امها هذاك اليوم بذيك االطريقه لانهم يكرهونها بالاساس ..صحى من تفكيره على صوت شهقات عروب عرف ان اهلها طلعو وهي تبكي لحالها حاول يناديها كذا مره بس ما تسمعه قفل الجوال ورجع اتصل مره ثانيه عشان تنتبه للجوال بس رن ورن وماردت رجع اتصل ونفس الشي قال بيجرب اخر مره اذا ماردت بيروح لها البيت رجع اتصل ورن ورن نفس الشي ما ردت قام بسرعه من على السرير دخل للحمام ** الله يكرمكم ** واخذ له شاور سريع وطلع لبس له تيشيرت وبنطلون ومشط شعره لورا بحركه سريعه وسحب جواله ونزل لتحت وحمدالله ان امه مو بالصاله عشان ما تساله عن شي طلع وركب سيارته وحرك لبيت عروب وبعد دقايق وصل وقبل ما ينزل رجع اتصل عليها ..

@@@@

عروب اللي كان بكاها مستمر لاحظت جوالها يرن كذا مره وكانت تشوف المتصل عز بس ما ترد عليه رمت نفسها على المخده وصارت تبكي بصمت وهي تتذكر كل كلمه قالوها لها اهلها سمعت الجوال يرن بعد فتره من سكونه لفت وجهها له وهي للحين راسها على المخده سحبته وكان عز استغربت من اصراره على الاتصال اخذت نفس وردت عليه تشوف وش فيه : هلا ..

عز ارتاح شوي لما شافها ردت عليه ومن غير أي مقدمات : عروب انا برا يا انك تفتحين لي الباب او انك تلبسين عبايتك وتجين ..

عروب ما استوعبت كلامه للحين : ايش ؟..

عز : اقول انا عند الباب افتحي لي ..

عروب عدلت جلستها وهي مصدومه : عز من جدك ليه جاي وش تبي ؟..

عز ما اهتم لكلامها ولا لاسئلتها نزل من السياره وتوجه للباب ودق الجرس وهو للحين يكلمها : افتحي ..

عروب فزت من السرير اول ما سمعت صوت الجرسطلعت بسرعه من غرفتها ونزلت لتحت والجوال للحين باذنها شافت الخدامه تتوجه للباب عشان تفتحه قالت بسرعه : لحظه ميا لا تفتحين :

ميا الخدامه : انا في شوف هذا كاميرا هذا زوج انتي ؟..

عروب : أي انا راح افتح ومشت للباب بس تذكرت شي ولفت للخدامه : ميا امي وابوي وينهم ..

ميا الخدامه : كلو في يطلع ..

عروب تركتها ومشت للباب وهي تقول : هذا انا راح افتح قفل .. ونزلت الجوال بعد ما قفلت وراحت للباب وفتحته وهي ناسيه انها ببجامتها وشعرها مبعثر على كتوفها باهمال : ادخل ..

عز دخل وهو يناظر الارض واول ما قفلت عروب الباب رفع عيونه لها وانصدم من وجهها المحمر وعيونها المنتفخه من كثر البكاء ..

عروب استحت من نظراته لها ونزلت عيونها وهي تقول : عز وش فيك وش اللي جابك لبيتنا اتوقع مو هذا اتفاقنا ؟..

عز حس على نفسه وبعد عيونه عنها وهو يقول : عروب كنتي تبكين صح ؟..

عروب اللي كانت ناسيا تماما انها نسته على الخط لما دخلو عليها امها وابوها قالت بتصريفه : لا ما كنت ابكي بس توي صاحيه ازعجتني باتصلاتك وش عندك ؟

عز وهو يناظر حوله : ما تحسين ان الجو حار ماراح تدخليني ولا تبيني اتكلم هنا ..

عروب :طيب ادخل .. ومشت لداخل البيت وعز وراها دخلت المجلس: تفضل ..

دخل عز وجلس على وحده من الكنابات : اجلسي ..

عروب : لحظه شوي .. وطلعت من المجلس قالت للخدامه تجيب عصير بارد وبعدها طلعت لغرفتها وبدلت ملابسها ولبست بنطلون وتيشيرت عادي ولمت شعرها ذيل حصان ونزلت لتحت ودخلت للمجلس وهي تجلس بكنبه بعيده شوي عن كنبه عز : معليش تاخرت ..

عز وهو يناظر شكلها : لا مو مشكله ..

عروب : قول اللي عندك ..

في هاللحظه دخلت الخدامه وحطت العصير على الطاوله وطلعت ..

عروب : تفضل اشرب ..

عز اخذ العصير وشرب منه شوي : عروب لو قلت لك نسوي زواج ايش ردك ؟..

عروب رفعت عيونها عليه باستغراب : نسوي زواج ! وليه حنا اتفاقنا ننفصل ولا نسيت ..

عز اللي كان طول الوقت يفكر بحل يساعد عروب فيه من ظلم امها وابوها ومالقى الا هالحل : لا ما نسيت بس غيرت رايي وش رايك ؟..

عروب : لا طبعا ما يبي لها نقاش ..

عز نزل عيونه وتنهد ورجع رفعها : عروب ايش الافضل بنظرك تعيشين بالبيت لحالك او تجين تعيشين عندي ؟..

عروب عقدت حواجبها : ايش قصدك ؟..

عز : عروب انا سمعت كل شي صار بينك وبين امك وابوك وسمعت كلامهم كله والله ماكان قصدي بس شدني الكلام وبصراحه انصدمت من كل اللي سمعته ولما فكرت مالقيت الا هالحل اننا نتزوج جد ..

عروب اللي كانت تسمعه وهي منزله عيونها للارض تحاول تحبس الدموع اللي تجمعت فيها قالت وهي على نفس وضعيتها : قصدك تبي تساعدني .. لا ياعز مو كفايه انك تورطت من البدايه عشانك تبي تساعد يوسف والحين تبي تورط نفسك اكثر عشان تساعدني .. ورفعت عيونها له : فكر بنفسك قبل ما تفكر باللي حولك ترا محد بهالدنيا راح ينفعك غير نفسك ..

عز حط الكاس على الطاوله وقام من مكانه وراح جلس بالكنبه اللي جنب كنبه عروب :يمكن كل اللي قلتيه صح بس نسيتي قول رسول الله صلى الله عليه وسلم " من فرج عن أخيه المؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر على مسلم ستر الله عليه في الدنيا والآخرة، والله تعالى في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه"..ف عشان كذا انا احب اساعد الغير حتى على حساب نفسي ..

عروب : عليه الصلاه والسلام بس الزواج مو شي سهل وبعدين انا ابد مو متجهزه لهذا الشي خلني على وضعي ازين وان شاء الله بعد ما ننفصل راح اروح لبيت خالتي ووقتها امي وابوي راح يكونون لاهين بحياتهم ولا راح يفكرون فيني ف عادي لا تشيل هم ..

عز لف عليها : طيب عروب ممكن طلب ؟..

عروب لفت عليه : ايش ؟..

عز :ممكن نصير اصدقاء لان احس ان العداوه اللي بينا مالها أي مبرر محد فينا ضر الثاني واثنينا متفقين على الزواج هذا ف ليش نكره بعض وحنا بالنهايه راح ننفصل وماراح يكون بينا شي على الاقل نخلي بينا ذكرا حلوه وش رايك ؟..

عروب نزلت عيونها تفكر بكلامه " وبنفسها ": صدق كلامه وش يخلينا نكره بعض وحنا اللي متفقين على هالزواج .. رفعت عيونها له وابتسمت : وانا موافقه ..

عز ابتسم ومد يده لها اجل خلاص من هاللحظه حنا اصدقاء ..

عروب تناظر يده بتردد ..

عز : وش فيك ترا قبل ما نكون اصدقاء حنا زوجين يعني حلال ..

عروب ابتسمت ومدت يدها وصافحته .. اوك اصدقاء ..

عز بعد ما سحب يده بهدوء : وش رايك بهذي المناسبه نطلع نتعشى ..

عروب : امم مكا اصدقاء ..

عز ابتسم : كا اصدقاء ..

عروب : اوك موافقه ..

عز وقف : اوك انا برجع البيت الحين وبنام لي ساعه قبل المغرب بعدها اكلمك عشان نحدد متى نطلع ..

عروب وقفت معه : اوك ..

عز :انتبهي لنفسك واي شي يصير لك كلميني ولا تنسين اننا اصدقاء ..

عروب ابتسمت له : ان شاء الله ..

عز : يلا مع السلامه ..

عروب : راح اوصلك للباب ..

عز : ما يحتاج ادل الطريق بس انتي انتبهي لنفسك ..

عروب : طيب مع السلامه ..

طلع عز من بيت عروب وهو مرتاح نسبيا واتجه لبيته ..

اما عروب طلعت لغرفتها ورمت نفسها على السرير وهي تفكر بكلام عز وانهم يصيرون اصدقاء وحاولت تتناسى كل الكلام اللي قالوه امها وابوها وتعيش حاياتها ..

@@@@


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 06-08-2016, 04:11 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي



الساعه 8 الليل

في واحد من المطاعم الإيطالية كانو عز وعروب جالسين على طاوله جانبيه وينتظرون الاكل يوصل ..

عروب :يوم السبت راح اخلص اخر يوم لي مع الاستاذ راشد وبكذا اكون خلصت تدريبي مع كل الموظفين ..

عز : ايه صح وبعدها راح تستلمين كتابه التقارير الحسابيه وهذي راح تكون اصعب مهمه ..

عروب ابتسمت : لا ان شاء الله ماراح تكون صعبه علي لان لو راح احط ببالي انها صعبه ماراح انجزها ..

عز ابتسم على كلامها : من كلامك هذا ماعدت استغرب كيف تحملتي معامله اهلك طول هالسنين ..

عروب ابتسمت : وانت ليه متوقع انهم يكرهوني لهذي الدرجه مو من مناقشه وحده بينا سمعتها تحكم عليهم >> مهما يسوون لها يبقون اهلها وما تحب تشوه صورتهم عند حد ..

عز : لا مو من مناقشه وحده انا من اول ما شفت ابوك وكنت استغرب تصرفاته بس بعد ما تكلم لي يوسف عن اللي صار بينكم عرفت هو من أي جنس من الناس ولما سمعت المناقشه تاكد لي هالشي وبالنسبه لامك اليوم بس عرفت انتي ليه كنتي تعاملينها بجفا ..

عروب باستغراب : وكيف عرفت اني اعاملها بجفا ..

عز : من اول يوم عرفتك فيه لما كنتي طالعه من بيت خالتك كنتي تتهاوشين مع امك وكنت افكرك عاقه وغير كذا اسلوبك لما تكلمينها بالجوال لما نكون بالشركه كان ياكد لي الفكره اللي اخذتها عنك عشان كذا انا كنت ما استلطفك بالبدايه بس بعد اليوم عرفت اني غلطان ..

عروب : اها عشان كذا قررت تساعدني ونكون اصدقاء ..

عز ابتسم :: بالضبط وانا اسف اني اخذت عنك فكره غلط ..

عروب ابتسمت : لا تتاس فلاني حتى انا اخذت عنك فكره غلط من اول مره شفتك فيها ..لا اقصد من ثاني مره ..

عز : قصدك لما كنتو ببيتنا ..

عروب : ايه بالضبط قلت هذا مغازلجي وراعي بنات ..

عز : هههههههههههههههه وانتي شايفه هالشي يركب علي ..

عروب : ايه يركب بس بعد ما عرفتك كويس طلعت غلطانه ..

عز : وكيف عرفتيني ..

عروب : من حركته الشهمه مع يوسف لان مستحيل واحد مغازلجي ويهمه وناسه نفسه يضحي هالتضحيه عشان صديقه ..

عز : ايه الحمد الله اني طلعت على حقيقتي قدامك ..

في هاللحظه وصل العشى وصارو ياكلون ..

عز : بكرا ماراح تطلعين ؟..

عروب بحزن : كان المفروض اني اروح بيت خالتي بس مثل ما سمعت هم مانعيني اني اروح ..

عز : طيب وش رايك تتفقين مع بنت خالتك وتطلعون لمكان وانا اللي بوصلك وبكذا حتى لو كانو يراقبونك ماراح يعرفون ..

عروب : هم اكيد ماراح يراقبوني في كل مكان بس اكيد موصين السواق والخدامه ويمكن يراقبون بيت خالتي هذا اللي اتوقعه منهم بس ..

عز : اجل سوي الفكره اللي قلت لك عنها ..

عروب : اوك انا راح اكلم لما بكرا واتفق معها بعدين اكلمك واقولك متى راح نطلع .. بس ماراح ازعجك او اتعبك ..

عز : ولو الاصحاب لبعضهم ..

عروب ابتسمت : طيب شكرا ..

عز : عفوا ..

وكملو عشاهم بعدها طلعو من المطعم وعز وصل عروب لبيتها ووصاها على نفسها بعدين راح لبيته ..

@@@@

بعد كم يوم

يوم الثلاثاء

الساعه 7 الصباح

بيت عروب

توها صاحيه من النوماخذت لها شاور ولما طلعت لبست لها لبس مريح للدوام راحت للتسريحه وجففت شعرها ولفته بشكل يريحها لما تلبس الشيله ولما خلصت طلعت ساعتها وهي تلبسها انتبهت بالدبله اللي ما لبستها من يوم الملكه ماتبي حد بالشركه يعرف انها انخطبت .. تنهدت ومشت اخذت عبايتها وشنطتها بعد ما حطت جوالها ونزلت لتحت دخلت غرفه الاكل و جلست على الطاوله وصارت تفطر وبعد ما خلصت وشربت حليبها الصباحي لبست عبايتها واخذت شنطتها وطلعت لبرا وشافت السواق ينتظرها ركبت بالسياره وانطلقت للشركه .. بعد ربع ساعه وصلت ولمادخلت استغربت من هدوء المكان .. رفعت يدها وشافت الساعه للحين ما صارت 8 نزلت يدها وكملت طريقها لقسمها وبالطريق انتبهت بملاك وسلمان ورياض كانو واقفين بالسيب يسولفون ابتسمت وراحت لهم : صباح الخير ..

الكل : صباح النور ..

ملاك : كانك جايه بدري اليوم ولا انا غلطانه ..

عروب : لا منتي غلطانه انا جايه بدري .. المهم اخباركم من يومين ما تقابلنا ..

سلمان : قصدك انتي اللي ما تبين تقابلينا ..

عروب : وليه وش سويت ..

رياض بابتسامه : سلمان قصده ان لك يومين ما تطلعين لبريك الغدى ولما نسال عنك يقولون مشغوله ..

ملاك : من جد عروب وش هالشغل تراك متدربه مو موظفه ..

عروب : الله يسلمك هذا من الحماس لانهم يعطوني اختبارات واحاول اني اخلصها بنفس اليوم ..

سلمان : شوف الدفاره ..

ملاك : هههههههههههههههه .. من جد ما صرتي مثلي اذا عطوني اختبار اقول لهم بكرا انا تعبت اليوم ..

عروب : على هالحال ما راح تخلصين تدريبك بشهر شكلك مطوله ...

ملاك : لا بسم الله علي انا انتظر متى يخلص الشهر عشان افتك وانتي تقولين راح تطولين ..

عروب : هذا الصدق وش اسوي لك ..

رياض : الله يكون بالعون وينتهي الشهر على خير ..

الكل : امين ..

رياض : يلا ترا صارت الساعه 8 خلونا نروح لاقسامنا ..

عروب : من جد يلا نشوفكم في بريك الغدى ان شاء الله ..

ملاك : هالمره اكيد خلينا نشوفك ..

عروب وهي تمشي : ابشري .. وكملت طريقها لقسمها واول ما دخلت شافت الموظفين واقفين عند مكتب عز .. قربت لهم باستغراب : وش فيكم ؟..

عبير : ليه ما تدرين ان المدير طالبنا في اجتماع ..

عروب : لا مادريت يمكن اني مو معكم ..

عبير : والله ما اعرف يمكن ..

شوي دخلو كلهم لمكتب عز ماعدى عروب وقفت عند الباب ..

عز انتبه لها نزل عيونه على الاوراق اللي قدامه وهو يقول : انسه عروب انتي تفضلي لغرفه الاجتماعات الكبيره المدير طالب كل المتدربين عنده الحين ..

عروب وهي مستغربه من الاجتماع : حاضر .. وطلعت من القسم واتجهت لغرفه الاجتماعات واول ما دخلت شافت ملاك ويوسف وسلمان موجودين بس : السلام ..

الكل : وعليكم السلام ..

عروب وهي تجلس : وش السالفه ؟..

ملاك : علمي علمك لو ندري انهم راح يطلبونا في اجتماع كان ما تفرقنا من شوي ..

سلمان : من جد ..

في هاللحظه دخل المدير يوسف ومعه السكرتير ..السلام عليكم ..

الكل بعد ما وقفو : وعليكم السلام ..

يوسف جلس واشر لهم يجلسون: انا طلبتكم اليوم عشان اقول لكم نتايجكم خلال الاسبوعين اللي راحو وعليها راح نقرر مين اللي راح يتوظف عندنا ..

رياض رفع يده : استاذ ..

يوسف : تفضل ..

رياض : بس حنا المفروض اننا نتدرب شهر وبعدها تقررون ..

يوسف : هو صح المفروض انكم تتدربون شهر بس اذا نتايجكم كانت ممتازه وش يمنع لو قللنا الشهر ..

رياض ابتسم وسكت ..

يوسف وهو يناظر الاوراق اللي قدامه : المدراء المسؤولين عنكم كانو يعطوني تقارير عنكم يوميا وعلى حسب التقارير اللي عندي اشوف ان الانسه عروب والاستاذ رياض معدلاتهم مرتفعه وكل التقارير اللي جاتني عنهم ممتازه .. ورفع راسه لهم .. وحتى المسؤولين والموظفين يمدحون شغلكم وقدرتكم على الانجاز السريع ..

في هالوقت اندق الباب ودخلو اربع رجال واللي هم رؤساء الاقسام .. السلام عليكم ..

الكل : وعليكم السلام ..

يوسف : جيتو بوقتكم يلا اجلسو ..

بعد ما جلسو يوسف رجع يكمل كلامه ..

يوسف وهو يناظر عروب ورياض اللي كانو جالسين بجنب بعض : ايه مثل ما قلت لكم من شوي انتم مجتهدين ما شاء الله وهذا الشي يخلينا نوظفكم عندنا باسرع وقت ..

عروب ورياض هذا اللي كانو يتمنونه لفو على بعض وابتسمو بعدها ناظرو يوسف ..

عروب : طيب استاذ كيف على الجامعه هم محددين لنا شهر للتدريب بعدها نرسل لهم التقارير وكذا ..

يوسف : لا ما عليكم حنا راح نتواصل مع المسؤولين عنكم بالجامعه ونوضح لهم كل شي لا تحاتون .. وانتو اليوم راح توقعون العقد ومن بكرا تبدون الشغل كا موظفين رسميين ..

سلمان : طيب استاذ وحنا خلاص نطلع رسبنا يعني ولا ايش ..

يوسف ابتسم : لا مارسبتو ولا شي وماراح تطلعون انتو راح تكملون بقيه الشهر وبعد ما ينتهي الشهر راح نشوف نتايجكم ووقتها نقرر ..

سلمان : حاضر ..

يوسف لف على المسؤولين عن عروب ورياض اللي هم عز وعبدالله : وانتو من الحين يوقف شغلكم كا مدربين وراح تعاملون الانسه عروب والاستاذ رياض كا موظفين رسميين وابي من بكرا يكون لكل واحد مكتب بقسمه ..

عز وعبدالله : حاضر ..

يوسف وقف ووقفو معه الكل : الحين تقدرون تتفضلون ماعدا الانسه عروب والاستاذ رياض راح تجون معي للمكتب عشان العقد .. ولف على ملاك وسلمان : وانتو اتمنى تشدون حيلكم وتتوظفون عندنا كمان ..

سلمان وملاك ابتسمو : ان شاء الله ..

بعدها طلعو الكل من غرفه الاجتماعات وكل واحد راح لقسمه ماعدى رياض وعروب راحو لمكتب يوسف .. ولما دخلو يوسف جلس على مكتبه وهم جلسو قدام المكتب طلع لهم اوراق العقد وخلاهم يقرونها ..

يوسف : اتمنى انكم تقرون الشروط كويس عشان ما تصير أي مشكله بالمستقبل ..

عروب ورياض : حاضر ..

رياض بعد ما قراها ووقع : اتمنى اكون عند حسن ظنك استاذ ..

يوسف ابتسم له : ان شاء الله بالتوفيق ..

رياض : ممكن استاذن الحين لان عندي شغل لسا ما خلصته ..

يوسف : أي اكيد تفضل واذا حاب ترجع البيت بعد ما تخلص شغلك مافيه مشكله دوامك الرسمي يبدا من بكرا ..

رياض وقف : مشكور استاذ .. عن اذنك ..

يوسف : اذنك معك ..

وبعد ما طلع رياض لف يوسف على عروب اللي كانت ماسكه القلم وكانها متردده : ليه متردده ..

عروب رفعت عيونها له : ايه بصراحه متردده لاني في هالفتره امر بظروف مدري ايش نهايتها ف اخاف اني اوقع بعدها يصير شي وما يخليني اقدر اداوم واخاف اني ما اوقع وما يصير شي وتروح الوظيفه من يدي ..

يوسف : اذا ودك اساعدك بالقرار ماعندي مشكله بس قولي لي الموضوع ..

عروب : لا مشكور استاذ بس انا احتاج مهله للتفكير ممكن اعطيك القرار اخر الدوام ؟..

يوسف : أي اكيد خذي راحتك بالتفكير اهم شي انك ما تتسرعين بعدها تندمين وحنا بعد ما نبي نخسر شخص مثلك من شركتنا ..

عروب وقفت وابتسمت : ان شاء الله عن اذنك ..

يوسف : اذنك معك ..

طلعت عروب من مكتب يوسف واتجهت لقسمها راحت لمكتب عز ودقت الباب جاها صوت عز من ورا الباب ودخلت : السلام ..

عز اول ما شافها ابتسم : وعليكم السلام حياك ..

عروب دخلت وجلست بالكرسي اللي قدام المكتب ..

عز : مبروك على الوظيفه ..

عروب : لا تبارك لي لسا ما وقعت ..

عز باستغراب : وليه مو هذا كان هدفك ..

عروب نزلت عيونها : الا بس بعد اللي صار واللي راح يصير بينا مدري اذا اقدر استمر او لا ..

عز قام وجا جلس مقابلها : اذا قصدك باللي صار بين اهلك ما اتوقع راح يضرك شي لانهم مثل ما قلتي ماراح يتدخلون فيك اما بخصوص موضوعنا وانفصالنا ماراح ياثر شي لاننا اصلا من الحين نعتبر بعض اصحاب مو زوجين يعني مافي شي راح يتغير انا اقول توكلي على الله ووقعي مو كل يوم تجيلك وظيفه مثل هذي ..

عروب رفعت عيونها عليه : صح كلامك بس مدري ليه متردده ..

عز : قلت لك توكلي على الله والعقد يقول كل سنه تجددين العقد يعني لو صار شيل اسمح الله تقدرين ما تجددين العقد بعدين بس الحين لازم توقعين ..

عروب ابتسمت : طيب مشكور ..

عز رد لها الابتسامه : العفو هذا واجبي كصديق ..

عروب وقفت : انا بروح لمكتب البنات عشان اكمل شغلي وبعد ما اخلصه برجع للمدير عشان اوقع ..

عز :اوك بالتوفيق ..

عروب : وياك ..

وطلعت عروب من مكتب عز وراحت تكمل شغلها ..

وبعد ساعتين خلصت وطلعت لمكتب يوسف وقالت له انها موافقه ووقعت العقد وبعدها رجعت لقسمها وشافت البنات يتجهزون للبريك .. وبعد دقايق طلعت معهم واتجهو للمطعم وقبل ما يوصلون قابلو ملاك وسلمان ورياض مثل العاده عروب استاذنت من البنات وراحت لهم ..

ملاك : مبروك الوظيفه عروب ورياض ..

عروب ورياض : الله يبارك فيك ..

سلمان : شفتي ملاكوه الدفاره وش تسوي هذا هم توظفو يليتيني ما سمعت كلامك ..

ملاك : عاد انا وش دراني ان هذا نظامهم ..

رياض : قلت لك من اول يا سلمان شد حيلك بس ما سمعتني ..

سلمان : لا خلاص من اليوم ورايح راح اشد حيلي انا ابي اتوظف صراحه وراي عرس وعيال ام ذي ما وراها الا جلسه البيت ..

ملاك تكش عليه : مالت بس ..

عروب : حتى انتي يا ملاك لو تشدين حيلك شوي توظفتي ..

ملاك : عاد اللي يسمعك يقول هامتني الوظيفه .. خلني اخلص بس .ز

في هالوقت مرت مها وصاحبتها من جنب عروب وشلتها >> مها البنت اللي تهاوشت معها عروب بالفي اول الروايه <<..

مها : اوه انسه عروب سمعنا انك توظفتي >> قالتها وهي تناظر عروب بتعالي ..

عروب ابتسمت لها : ايه الحمد الله ..

مها : وعاد اكيد انتي مبسوطه لانك راح تشتغلين بنفس قسم الاستاذ عز ..

عروب استغربت بكلامها وخافت ليكون سمعت شي عن اللي بينها وبين عز : وش قصدك ؟..

مها : اقصد انك راح تشتغلين مع اوسم رجال بالشركه وغير كذا عزابي عاد لا تسوين مثل مسلسلات الهنود وتسوين انتي المسكينهعشان تعجب رئيسها ويتزوجها ..

الكل كانو يناظرون مها بصدمه من كلامها ..

عروب من الصدمه ما عرفت ايش تقول ..

رياض : لو سمحتي انسه مها ماله أي داعي تقولين هالكلام والانسه عروب محترمه ما تسوي هالشغلات بس اتوقع كلا يرا الناس بعين طبعه ..

طبعا في هالوقت كان يوسف وعز واللي معهم توهم مارين بيدخلون للمطعم وعروب واللي معها كانو واقفين عند مدخل المطعم وعز سمع الكلام اللي قالته مها والكلام اللي قاله رياض ..

مها لفت على رياض : استاذ رياض ليه تدافع عنها وانت ما تعرفها ما تدري هالنوعيات ايش معدنهم ..

عروب لفت على مها بعد ما اخذت نفس تهدي عصبيتها وبكل هدوء : اها على اساس انتي اللي عارفتني كويس عشان تقولين عني مثل هذا الكلام ..

مها بكل غرور : ما يشرفني اعرفك بس الكتاب باين من عنوانه ..

عروب : اها قلتي الكتاب باين من عنوانه .. طيب اذا هذا هو تفكيرك فيني ف انا مو مجبوره اصحح تفكيرك او ابرر لك لانك انسانه ما تهمني ..ولفت عنها .. يلا ندخل ..

مها انقهرت من تصرف عروب وللمره الثانيه تفشلها قدام الموضفين تقدمت لعروب ومسكت يدها ولفتها عليها : هيه ان....

يوسف قاطعها لما جا عندهم وبعصبيه خفيفه : انسه مها ..

مها اللي ما كانت تدري بوجود يوسف نزلت يدها وتركت يد عروب ..

يوسف : استاذ عز خذ الانسه عروب للمكتب وتصرف معها ..

عز تقدم لهم : انسه عروب لو سمحتي تعالي للمكتب ..

@@@@

" يتبع "


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 06-08-2016, 04:14 PM
الوعد _ ALWAAD الوعد _ ALWAAD غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أتفقنا ننفصل لكن القدر أجبرنا على الوصل/بقلمي


هذا الجزء الاول من البارت الخامس ومثل ما قلت لكم باذن الله الجزء الثاني راح ينزل بكرا

الاقيكم بكرا باذن الله

وللتواصل معي على حسابي في الانستقرام :samty_slahy

انتظروني

محبتكم صمتي سلاحي


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1