اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شخباركم جميلاتي

ثاني مفاجأه لباقة إجازة الصيف

روايه جديده لكاتبه رائعه

احبك ذاتي
الكاتبه / ارادة الحياة


ان شاء الله تعجبكم

راح انقل 3 اجزاء وان لقيت تفاعل

كل يوم جزء

الروايه قيد الكتابه مازالت


لا للردود السطحيه والاستعجال


قراءه ممتعه


الهرة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

هلا وغلا
متحمسة للقصة

اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©


كان لنا لقاءات بعيدة التقيتكم اول الامر وانا راضية بالقسمة والنصيب وبعدها التقيتكم وانا اوقظ عجوز هرمة من سباتها وكان اخر القاء لي معكم وانا احيا الحياة بأمل واليوم انا بحاجة الى لقاء معكم لاعلن لكم:
((احبك ذاتي )))
بداية لصدمة لازالت تقرع في اعماق روحي كلمتي وكلمتها والحياديون يحاولون لملمة المشكلة اردت ان اواجه ومعنى المواجهة شجاعة ولكني جبنت وخضعت لخذلانهم وجرت الكذبة كذبة حتى اصبحت اتلاطم في بحر امواجه اكاذيب تعلو وتهبط
سبحت ضد التيار وتلاعبت الاقاويل على ظهري تدفعني تبعدني تقربني الى ان وصلت الى بر سوف اصنع امانه بشجاعتي تركت لهم الخذلان وكسبت ذاتي الشجاعة
في الحياة اوفى شخص لك هي ذاتك فلا تخذلها
هل تعتقدون ان صالات الافراح مكان امن الاختيار عروس لشاب تعاركت السنون بين طيات شعره وتسابقت الايام عل جوانبي عينيه اراقبهم بتركيز وباعجاب صبايا كالفراشات الزاهية يتنقلن وينثرن الضحكات وكلهن مشروع عروس جيدة لشاب وسيم التفت لجليستي احادثها ام سلام البنية ام الوردي منين اجابت وعلامات الدهشة ترسم طريقها نحو وجهها شكو مشروع خطوبة نفيت الموضوع وقلت لا يمعودة لمنو واحد يدرس بعده والثاني ميفكر اجابت بتشكيك الي يدرس
ما جستير مو اعدادي والي ميفكر هم يجي يوم يفكر وام الوردي متفيدكم اجبتها باستغراب ام سلام ليش متفيدنة بالله
اجابت بكل تقزز تعرفين بهية الي كانت تبيع كبة
عرفت الحديث الى اين سيذهب وقلت زوجة محمد قاسم لتجيب بتايد اي زوجة محمد قاسم صح فلوس هواي بس الي ماعنده اصل الفلوس متسويلة اصل مو
لم اقتنع بكلامها ولكن صدقا ان رشحتها لن يقبل بها احد منهم ولكن الفتاة جميلة تبدوا كتمثال من الشمع دبت فيه الحياة بروح مرحة
وفجأ ة اشارت الى فتاة اخرى لا تقل عن الاولى جمالا وربما تفوق عليها بزهوا بالنفس عالي ربما هي ضالتي
نظرت لمحدثتي وبدأت تزودني بالمزيد هاي امها سلمى بت طارق الجاسم الي ازوجت بالحلة ومات زوجها وابنها كان بالشرطة وانكتل ورجعت هي وبناتها لاهلها وحدة زوجتها لابن خالها وهاي الصغيرة المدللة اصل وفصل ابوها معروف ابن عشاير ثم قالت بضحكة ذات مغزا بعده الي يدرس يدرس والي ميفكر ميفكر
ترة عروس لقطة وكلها فاتحة عيونها عليها اجبتها بمرح الله يكتبلها احسن نصيب
لتفتح معي سيرة امقتها عندما سألت ام مؤيد اني اعرف هذا الموضوع ياذيج بس هوازن مو صغيرة وحلوة وصاحبة معمل خياطة ناجح معقولة راح تبقى على هذا الولد،الي متعرف ابوو شوكت يجي ياخذه وكتها شسوي خل تلحك على ولد ثاني بنية اجبتها بهدوء ام سالم هذا الموضوع محد يدخل بي تعرفين هوازن مو صغيرة واكلله سوي فلان شي ولاتسوين ادخلت بحياتها اول شبابها وحلفت بعد ما ادخل قاطعتني باندفاع اكلج خاف بعدها تحبه شهقت من اعماق روحي وقلت باندفاع ياا على بختج ام سلام يا حب هو خل وراه خط رجعه الله يسامحه كسرها وكسرنة وياه وكسر كل معنى حلو للصداقة ثم قلت سدي الموضوع ام سلام الي بي خير الله يقدمه وعدت المراقبة الجميلات والسؤال عنهن جميعا بنفس التركيز حتى ابعد افكار ام سالم عن من اخترت ليس لانها ثرثارة مطلقا بل لان هناك اقارب ان سمعوا جاءوا خاطبين شبابنا لبناتهم فمن حسنت اخلاقه وبان حسنها للعلن يخطب
*********************
ناجحة هذا ما انا واثقة منه ولكن ابحث عن شيئ مفقود في داخلي ابحث عن نفسي داخل نفسي وانا واثقة باني سوف اجدها
اسير بين اروقة المعمل الصغير الذي بنيته في الفناء الخلفي لمنزلي ومنحت فرصة عمل لبعض القريبات الواتي يبحثن عن لقمة الحلال ويرفضن مد اليد لاي شخص
اكتسب المعمل سمعة وانا خسرت بعض كليوغرامات من عشرات الكيلوغرامات التي اكتسبتها في سنوات اهمالي لنفسي
نظرت الى الطلبات التي امام مكتبي وبدأت اكتب المقادير بدقة حتى لا يحصل تبذير وبالتالي اجد نفسي في ضائقة مادية مثلما حصل في اول ايام افتتاحي للمعمل قبل خمس سنوات
وعندما انتهيت وقع بصري على هاتفي وجدته يومض وكلمة امي موجودة على الهاتف امي تلك العلاقة التي ولدت وهي ملتصقة بي لا اعرف ان احدد عاطفتي نوحها هناك مئات المسميات التي يمكن ان اطلقها عليها الا مسمى علاقة ام حنونة بابنة حنونة اجبت بمرح وود اغتصبه ولا اشعرها به
هلوو ماما اشلونه الحجية اجابت بكلمات هادئة وملهوفة زينة الحمد لله انت اشلونج رجلج جهالج ولو ما ظلوا جهال اجبتها بمرح لا بعدهم جهال ميكبرون
ثم قالت بعتاب ما اشتاقيتي الي اجبتها بكل صدق ماما مشتاقة والله بس عليج الله خليني هشكل مرتاحة مزعلانة على احد بس هشكل مرتاحة يعني صار خمس سنوات متعودتي اجابت بلوم هو لو وضع طبيعي ليش ما اتعود مو بنتي تجي لبيت ابوها من الباب ومن تشوف اخوتها بس سلام مثل الاغراب ولا الها كعدة بيت ابوها اجبتها بهدوء بس مرتاحة وماغاثة احد ولا احد غاثني اجابت بعتب انتي تتحسسين اجبتها ماما اعرف اني اتحسس بس صدكيني تعبت وهسة مرتاحة انت متردين راحتي عوفينة من هاي السالفة شتامريني قالت بحب والله ما اريد شي كلت اسئل عليج ترة عندج ام وعمرها بالسبعين قلت لها بصدق عمر طويل بطاعة الرحمن
اجابت شسوي بالعمر واني اشوف بنتي الكبيرة مجافية خوانها ماما رجعنا لتقول يلة سلميلي على ابو حسام ولولد والبنات اجبتها الله يسلمج لتقول سارة عود عندج ام لا تنسيها اجبتها على راسي ذكرها لتغلق الخط
هل تعرفون كل الكلمات لا اشعر بها ولكن اقولها ابتعدت عنها بارادتي بل ابتعدت عنهم اخوتي اختي بارادتي بعد ان تحملت الكثير ربما فعلا لفرط حساسيتي ولكن لم اتخلص من هذه الحساسية الا بالابتعاد والعمل والقراءة
***************************
يتشح بالصمت مثلما يتشح السواد النهار لتحل ظلمة الليل صامت دون تعابير قلت له محاولة جره لحوار او شجار لعله يطفأ لهيب القلب المستعر كاظم تريد اسويلك شي على الغدة منحني نظرة يا الاهي نظرة واحدة ثم استدارة الى ركنه المفضل من يراه يطيل النظر فيه يظن ان هناك فلم سينمائي مشوق يعرض عليه اجاب بخفوت براحتج متفرق اجبته بغضب هو العمر وياك والقبر هم ميفرق لو الله ياخذني وارتاح منك وترتاح مني سمعت صوت تاففه ولحقها بقوله موال العشر سنوات ما مليتي منه كافي اجبته بحنق هنيالك لو اني الرجال واانت المرة من زمان طلكتك رمقني بنظرة اعرف معناها وبلعت لساني الذي نطق بكلمة لن ولم اتمناها تركته لركنه الصامت وذهبت لممارسة هوايتي اطبخ وارتب المنزل واثرثر مع هذه وتلك عبر وسائل الاتصال واضع مأساتي نكت اتندر بها دخلت صالة المنزل واستقبلتني عمتي بابتسامتها الحزينة ام يخيل الي انها حزينة لانها تعرف دواخل علاقتي المهشمة مع ولدها قلت لها بود عمة شسوي على الغدة اجابت والامتنات يحيط بكل حرف تقوله الله يرضة عليج يمة سوي تبسي بيذنجان كاظم يحبه تلاقت نظراتي بنظراتها بمجرد نطقها لاسمه لتقول بمحبة يمة صبر اتحملي اجبتها وربطت اسمي بقولي وقلت عمة اني من ازوجت كاظم عرفت ليش اهلي سموني صبر مولصبر امي من مات ابوي لا حتى دائما اتذكر شي اسمه صبر والله مع الصابرين اجابت بنبرة توسل واضحة يمة وليدي لا تندعين عليه انت ام واني ام وتعرفين حرقة من يتاذون ولدج يمة عندج اثنين ولد
اتمنى ان احفر قبرا لي كلما قالوا لديك اثنان ولد هم يقصدون بها ان احمد الله وانا بهذه الكلمة استذكر ذلي وانكسار وذهاب حيائي وقلة حيلتي اجبتها بحدة لم اكن اقصدها عمة بنات الشوارع هم عدهن ولد وحتى لاحمل المرأة الكبيرة فوق طاقتها تركتها وذهبت لاعداد ما يحب من لايحبني
**************âک…***************
اراقبها من خلال المرآة وانا اهيئ نفسي للخروج تلعب بخاتمها وتعدل شراشف السرير وتتفقد الاضاءة التي بقربها حركات بت احفظها واعرف تسلسلها واعرف ما بعدها لم ابين لها مراقبتي حتى لا اسمح للخلاف ان يدخل بيننا حياة الهدوء والسلام تروق لي انتهيت من اعداد نفسي للخروج لموعد يخص عملي وقبل ان اكمل وضع محفظتي في جيبي قالت خالد ممكن احجي وياك قلت في نفسي انتهى السلام اجبتها بهدوء ضروري اجابت وهناك رجفة واضحة بصوتها رحمتها وادركت اني اقسو عليها لادعها تقول ما تريد فلأمر اوله واخره بيدي جلست بقربها وقلت احجي شتردين اجابت اول مرة احلف متصير عصبي اجبتها بضجر هو الواحد من يصير عصبي يذكر هو حلف ما حلف جوزي من هاي السوالف كولي شكوو قالت باندفاع خل نجرب مرة ثانية بينت لها عدم فهمي رغم فهمي قلت شنو الي نجربه مرة ثانية اجابت بخوف طفل الانابيب تركتها بمكانها وتوجهت الى الباب لاسمع صوتها من خلفي يقول متقبل ازوج شكو بيها اول طفل الي اجبتها باستهزاء مو اني ثور وراح ازوج هايشة اول عجل الج هاي انتِ عاقلة مخبلة وهززت بيدي وفتحت الباب وانا على اخر حبة من الانفجار فكان اخر كلامها اخر عهدي بالهدوء قالت بعصبية انت طبيعي اكو واحد وحيد اهلة وميريد خلفه مو حالة عجيبة فهمني اني شنو دوري بحياتك وقبل ان تكمل قلت وانا اكور قبضة يدي بقوة كي لا تفلت مني وتكسر رقبتها ولا كلمة هذا حلكج لصميه حجاية زايدة بيت اهلج مقبرتج وخرجت مسرعا ومن شدة غيضي اشعر وكأن المسافة تضاعفت الالاف المرات من الطابق الذي اسكن به مع تلك الغبية واالطابق الارضي حيث تجتمع العائلة وما ان وصلت حتى رميت بحممي قائلا فهموها اني ما الي خلك تجربة طفل انابيب فاشلة فهموها ترة لكل بشر طاقة واني طاقتي خلصت وياها شتريد زواج حلفت برب السموات والارض ما ازوج عليها اطفال حلفت برب الكون ما اريد غيرها تجربة ثانية مال طفل انابيب ودك ولطم وانتظار وازمات نفسية حيل ما عندي افتهموااا ياعالم حيل ما عندي كانت كلماتي كحمم البركان ما ان ترمى كومة حمم حتى تتلوها اخريات والجالسين بامان استقبلوها ببرود كعادتهم خلال ثوراتي المتتالية ليأتي صوت والدي هادئا خلصت اجبته وانا اجلس وافك ربطة عنفي لعلي احصل على المزيد من الهواء اني بالنسبة الي خلصت شوف بنت اختك شعدها طلبات اذا اكدر عليها بعيني ما اكدر عليها تحترم نفسها وتسكت اجاب بكل برود طفل انابيب يعني هي تتحمل التعب الاكبر واخوتها واني مسؤلين عن دفع المصاريف وروحتها وردتها وجنابك تحضر مرة لو مرتين كول اربع مرات فتحت عيني على وسعها وقلت يعني هي سالفة فلوس ترة مو عجزان منها بس انتو تصرون على الدفع وما اخلي بخاطركم يابة اني اعيش اسوء ايام عمري بكل تجربة قاطعني بحزم وهي اكثر واكمل بغضب شوكت تحس فهمني شوكت تحس بينة احنة الي نتمنى نشوف اولاد ابنه الوحيد الكبير خواتك اصغر منك عدهن بدل الواحد ثلاث وانت عبرت الاربعين متريد تفرحنة بطفل نلحك على طفولته نلحك عليه وهو يكول جدوو بيبي نظرت لوجه امي وجدتها تمسح الدموع التي تحاول تقيدها واتاني من خلفي صوت شهقات تلك التي ربطت مصيري بعجزها على انجاب حفيد لابن وحيد قلت لها وانا احتظنها واحتظن معها خيباتي معها وخيباتها معي وظل ماضي كان ثالثنا قالت الله يخليك بس هاي المرة قلت حلا وعد بس هاي المرة اجابت والله بس هاي المرة وارضى بقسمتي قبلتها على رأسها وقلت لنفسي وهل ارتضي انا بقسمتي خرجت من المنزل بعد ان منحت ساكنيه املا اعرف جيدا انه ميؤس منه
*****************âک…*******************
حينما تبلغ الفتاة منتصف الثلاثين في منطقتي تصبح مشروع عانس لا محالة وتبدأ الدعوات تنهال لها كلما سنحت لهم فرصة اللقاء بها فما بالكم بالمطلقة ولديها ولد ولكني استثناء كل الدعوات اردد بعدها اللهم ابعد عني كل ما تراه شر لي وقرب مني ما تراه خير لي تلك المساحة التي تدعى التفكير بالزواج فارغة تماما الا من ذكريات تقحم نفسها رغم عني لعيون عسلية بنظرات خائنة تخلصت من ذكرياتها وايامها بالتعود تارة وبالعمل تارة اخرى واخيرها العلم الذي كان بين وبينه عداوة من يصدق هوازن التي انقطعت عن المدرسة دلالاث‌ ورغبة في نوم عميق في ساعات الصباح الاولى حين تبلغ منتصف الثلاثين تفترش الارض محاطة بمحاضرات وكتب وملازم سبحان الذي لا يتغير في عز اندماجي بدراستي دخلت بهدوء القت التحية وجلست على الارض تجاريني في جلستي قلت لها حيا الله الوالدة اجابت بحب الله يحي ام دانيال كلما اطلقوا علي هذه الكنية اضحك بتلقائية ففي زخم الاسماء الدراجة ام علي ام عبدالله ام حسين ام عمر ام هاجر ام هالة يبرز اسمي ام دانيال قلت لها احس نفسي جاية من المريخ من اسمع اسم دانيال اجابت بكلمة ذات مغزا انت صعبتيها على نفسج شبي وليد اجبتهها بلوم ماما قلبي ورقة اجابت بهدوء خلي بالج يجي ذاك اليوم الي يعاتبج ويكلج ليش سويتي هشكل اخذت نفس عميق وقلت ماما شمسوية اصلا اني وعمو منعنة عن دانيال مواجهة ما الها معنى ماما الله يستر عليه صفحة وانتهت لا تفتحيها اجابت بحدة افرضي اجة وكال اريد ابني شتكلين قلت لها بكل صدق ما احرم دانيال من ابوه والخيار الة بس ماما بعد شكد بعد عشر سنوات خمسه شكد يكون دانيال صار شاب ويعرف يقرر اجابت برجاءا ماما وانت اجبتها بثقة ماما شبية ماما اني صاحبة معمل وطلبياتي مدتخلص والكل يدور شغل معملي ودا ادرس اداب انكليزي وقتي مشغول والله يخليج الي ويخلي عمو و مؤيد شريد اكثر اني بنعمة اجابت بحب ونعم بالله ماما متردين رجال يوكف وياج اجبتها ماما مو جربناوكفة الرجال شحصلنا تنهدت بحسرة وقالت الله يسامحه وينطي على قد نيته ويانا اجبتها بهدوء ماما متلاحظين الرجال انقطعت علاقتنة بي من ثلاث عشرة سنة وبعده عايش ويانا ماما اني مو هوازن قبل ثلاث عشرة سنة ماما اني هسة احسن بهواي من قبل قاطعتني بفخر ماما انت قوية حتى من تركتي الدراسة مكنت غبية كنت ذكية بس ماخذج زهوو العائلة ودلال ابوج تذكرين شكنت تكلين ضحكت بندم وقلت عبارتي المشهورة بلا مدرسة بلا هم بنت عائلة وحلوة الف ملياردير يدك بابي ويدللني شكو اتعب راسي بفزيا وكيميا لتكمل والدتي واجه ابن الاصل ابو الفلوس قاطعتها وخلاني اعرف قيمة الشي الي تركته وقيمة الشي الي اخترته ثم قلت برجاء بعد ان رفعت راسي للسماء ماما مراح اخلص من سيرته اجابت بمحبة خلصتي ماما وهسة انت غير شكل وحدة بوضعج وعمرج كل يوم يجون خطابة عليها وكلهم مينرفضون شنو يعني يعني لازم تفتحين صفحة جديدة وتبدين،حياة جديد وتجيبين اخوان لدانيال اخذت نفس طويل وقلت ماما الي،كاتبة الله يصير نهظت من مكانها وغادرت بهدوء بعد ان قالت فكري وبقيت وحدي افكر بما يجب ان افكر افكر بالزواج حركت راسي يمين ويسار انفض هذه الفكرة الهوجاء وابقي مكانها صفحة بيضاء واعود الى الادب الانكليزي الهووا مع كلمات شكسبير
**********âک…************

هذه البداية ولي لقاء قريب قراءة ممتعة


اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها الهرة اقتباس :
هلا وغلا
متحمسة للقصة
هلا فيكي حبيبي انتي
نورتي يا قلبي


اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

وكونوا في القرب دائما فهناك جديدة ينتظركم قراءة ممتعة

في اروقة ذاتي* كل شيء جميل وانا في كل يوم ابحث عن نفسي في كومة تراكمات بعضها اجهل وبعضها يجهلني ما اخترت ترهات داخلي وما استطعت التخلص منها واليوم انا اترنح بين وجدتها ولم اجدها
تجثوا روحي في محراب السماء متوسلة متعلقة بحبل الامل يقوى يوما ويهزل يوما وما انقطع يوما ولسان حال يقول لعل التأخير خيرا سينجلي الليل ويأتي الصباح وانهض مستبشرة واقول وجدتها


(2)

في سالف عصري كنت متواجدة دوما في المنزل وكان النت بوابة خروجي للعالم الخارجي وكنت عصبية بنفس حساسة لوامة اليوم انا اكثر تفاهم مع نفسي وها انا ادخل منزلي وارهم ككل مرة الاب يشاهد مبارة معادة لكرة القدم والاولاد في مكان اخر يتبادلون الادوار في لعبة البلي ستيشن اما البنات كالعادة في غرفتهن كل واحدة بيدها جهازها الخاص بها وتتحدث به الى صديقاتها جلست بقربه اتحارش به كما يحلوو لي قلت له تحبني اجاب كعادته لا اجيبه بضحكة مو مشكلة اني احب نفسي وتركته وتوجهت الى البنات دخلت غرفتهن وقلت بووووووو ليظهر الخوف جيلا على هزت الجسد وملامح الوجه باغتهن بالسؤال غسلتن الحمامات حبيباتي جوابهن كان نعم واعينهن في شاشة الجهاز لا تفارقه قلت بحزم كل وحدة تعوف جهازها يلة حظروا العشا جبت وياي فطائر سويلي الي ولبابا شاي وذهبت الى غرفتي يتبعني صوت اعتراضهن وهل هن خدامات
صحيح ان الامور ليس على ما يرام في علاقتي مع اولادي ولكنها افضل بكثير من ايام مضت اكملت صلاتي بعد ان غيرت ملابسي وذهبت الى المطبخ لاجد مائدة مرتبة قلت عاشت الايادي طبعا لا رد جيل لايعرف التعبير مطلقا بدأنا تناول الطعام بجو لايخلو من المشادات والنغزات بين البنات والاولاد فالبنات لا يعجبهن اني يجلسوا الاولاد دون تعب فيخترن لهن مهمات مثلا احضار اكواب الشاي او يتعمدن عدم احضار ملاعقش الشاي ليزعجن الاولاد فقط رغم كل ما يحدث لكن البيت في حالة راحة تافأفت هديل وقالت ضايجين مناوين اطلعونة ترة نهاية اسبوع وراي امتحانت وكرف لتجيبها الصغرى قابل انتي طبية مثلي كلها علوم لتسكتها بقولها افتهمن طلعتي معدل وقبل ان يحتد النقاش اجاب سيد الجلسةباجر نروح لبغداد حضروا نفسكم تهلهلت الوجوه وبدأ التفكير بماذا يجب ان نرتدي من ملابس مسكت يده وقلت الله لا يحرمنا من مفتجئااتك وحمدت الله الف الف مرة لهذه الحياة الجميلة اهي جميلة ام روحي انا اصبحت جميلة وتفتحت بصيرتي واصبحت ارى كل شيئ جميل غادرت مكاني قبل ان ينتهي الطعام عادت اكسبتها منذ فترة حتى لا الوذ بالطعام لكي اتخلص من افكار ذهبت الى ذلك الركن الذي اتخذته ملاذ لي ولافكاري ولكتاباتي ولاختراعاتي وبدأت بكتابة طلبات الغد لفت نظري اسم صاحبة الطلب جنان صلاح انها زوجة اخي الاكبر تلك التي منذ تزوجت لم نتشارك بخمس جمل مفيدة وذات يوم ثارت ثائرة اخي وارتعدت كل فرائصه وهو يخبر اخ لنا اصغر منذ ان تزوجت وهي لاتكف عن تسميع زوجتي كلمات لاتحتمل اردت المواجهة منعنوني بحجة العصبية التي الكل يجدها عيبا في تصرفاتي وبقى الكلام يغص داخلي كيف ازعج من لااتكلم معها والتقي بها بالشهر مرة وهي من يتعمد التواجد حيث اكون هذه احدى اسباب هجري لهم ما اخترت هجرانهم ولكن افعالهم منحتني حق اللجوء بعيدا عنهم تلك البخيلة تظني ابالي ان طلبت الطلب باسمها ليكن تعاملها مع احدى العاملات فلن تنال شرف تذوق احد اطباقي فانا سارة التي ما ارتاحت لكلامها يوما وهي الصامتة في حضرتي وانا المتكلم بامور عامة معضمها مدارس اولادي وترتيب منزلي واخر ثوب منزل ارتديته افكاري ابعديها بعيدا فهي لاتستحق ان تكون عضوا في مجلسك الرئع
*******************âک…*****************
اليوم فقط لفت نظري دانيال كم يشبه والده ومشكلتي كلما تذكرت ذلك الخائن اشعر بالم في صدري اشبه بانغراس نصل سكين حاد وهذا الصبي مشروع ذكرى متحركة لاب خائن لا ذنب له فيما احمل من مشاعر فهو يتحمل الما اكبر من المي فهل انسى يوم اتاني باكيا وهو يقول بابا يكلون الجهال انت مو بابا وبابا واحد حقير عافني اني وماما اجبته وانا احتظنه وكما اتفقت مع والدته بابا بطل حبيبي دافع عن شخص ضربووا الامريكان من دخلووا لمنطقتهم وبعد منعرف وين اخذوا لا تصدك بكل الحجي وبدأ الطفل يكبر وداخله صورة لاب بطل يسأل عليه دائما والجواب ذهب ولا نعرف مكانه وجهت له الكلام لالفت نظره داتيال عمو روح شوف من بالباب دتندك اجاب بادب حاضر بالمناسبة منذ ان عرف انا لست والده اصبح يقوول لي عمو طفل حساس ويكبت مشاعره رغم حرص والدته على هذه المشاعر ومرعاتها فنحن لا نعلم عالم الاولادي كيف يكون حوله واي كلام يسمعونه فقصة غدر والده انتشرت رغما عنا
هاي وين صافن اتاني صوتها الواثق منبها اجبتها بتهكم ادري واحد صار ساعة كاعد هو كوب شاي صار باجة اجابت بابتسامة مشرقة ادري غير نحضرلك وياها شي تاكلة انت مدغدي وي الاذن مجعت هسة اكل هسة احسن متاكل تالي الليل مددت يدي الى الفطائر واتذوقها رويدا حتى اتبين طعمها قلت عاشت الايادي صدك طيبة اجابت بفخر طبعا طيبة اختراعي قلت بتهكم خلف الله على الي صاير فار تجارب لاختراعاتج اطلقت ضحكة مرحة ودخلت نبع الحنان والانسانية وهي تقول ضحكونة وياكم اجابتها بضحكة ماما عمو يكول صاير فار تجارب لاكلي لامتها بنظراتها وقالت شيخنة نسويلة عيونة شنو فار تجارب هي هكذا دائما لا ترتضي باية كلمة تشعر انها تجاوز على هيبتي حتى وان كان الموضوع من باب المزح اجبتها باعتزاز الله يعزج ام مؤيد ترة دنشاقة اجابت بلوم وانت تعرف ما احب هذارالشقة المهم لكيت عروس لتفتح الابنة عينيها بدهشة وفرح وتقول عروس عمو صدوك الله عليك واحتطنتي بلهفة وفرحة ازحتها بمرح وقلت خل نشوف منو شنو يمكن تطلع جكمة واتورط
اجابت بود لا تخاف من هاي الناحية قلت بجدية منو بنت منو اجابت تعرف بيت طارق الجاسم اجبتها اكيد اعرفهم منيلهم بنات كلهن كبار لو صغار بعدهن بالمتوسط ثم قلت باستنكار لا تكلين بالمتوسطة البنية اجابت اكلك لا تضيع الموضوع البنية رابع كلية تربية علم نفس امها سلمى بنت طارق الجاسم وانت تعرفهم وروح اسئل عليهم االان عرفت منو تقصد قلت بهدوء اسئل والله كريم اجابت بتشدد ترة اذا مو هي اكو الف غيرها مو تتاخر بالسؤال اجبتها بهدوء يصير خير والتفت لتلك الصامته وقلت ما اريد انغص عليج فرحتج لان قبلت ازوج بس امانة عليج هوازن لا تخليني شايل همج عمر خوش ولد مدرس وتعرفين زوجته الله يرحمها واكيد مسولفتلج على اخلاقه وطبعه وعنده بنية وحدة واني ما احتاج اوصيج حنونة والحنين ميحتاج توصية اجابت باستنكار رجعنا هاي المرة عمر عمر الي اعرف شكد يحب سهى الله يرحمها قاطعتها بحدة سهى ماتت والقلب الي حب سهى يحب غيرها لا اجلبين بسوالف تعبانة اجابت بحزم عمو بالمختصر فكرة الزواج شايلتها وقبل لا ادكول ما ازوج الا انت تتزوجين اكولك لاتضغط عليه اني ممحتاج ازوج وابقى اسيرة القلق شوكت يغدر شوكت يعوف كافي افتهموا قلبي ميقوى على الزواج نفسي عايفته وغادرت المكان وانا السبب في تنغيص فرحتها بفرحتي نهضت بانكسار لتقول والدتها يمة مهند لاتخلي بخاطرك اجبتها ولافكرت اخلي بخاطري اني شايل همها صح اشوفها قوية بس اريد الها السعادة كنت على وشك المغادرة عندما لمحت عينان عسليتان مسلطتان نحوي في حدقتيهما نظرة لوم هذا الصغير يعرف اكثر من كون والده بطل اقتاده الامريكان في لحظة وفاء نادرة فهو الصامت المراقب دائما غادرت المكان فلاطاقة لي لمحادثته وان حادثته سوف اتحدث بصراحة عن خسة من كان صديقي الوفي وسوف الغي بعدها فكرة الزواج فانا على مشارف الاربعين والمرشحة في عتبات العشرين الاولى
****************âک…*****************
حين ينتصف الليل تتوارد في افكار كل فتاة صورة فارس الاحلام الذي تتوسد ذراعه وتغرق بحلم وردي ربما لانها كانت افكاري و اظن ان كل الفتيات لديهن نفس الاحلام وهاهو فارسي الهمام يعطني ظهره ويغرق بنوم عميق معزز بصوت صفير احسده من اعماق روحي الموجعة كيف ينام الا يوجد لديه احساس لنترك الاحساس رغبة شهووة اهو رجل ام صخر اما انا مسخ انثى انظر الى ملابس تغري من ليس لديه رغبة انظري الى بشرتي تجذب من لا يعرف معنى الانجذاب لماذا هذا الرجل لا يبالي بي عشر سنوات التظي بنار القرب الموجع والكل يقول صبر اصبري وعندج اولاد تلتهين بيهم التهي بااولادي واكتوي بنيران رغبة الجسد اخبروني لما تتزوج الفتاة هل رغبة في الحصول على اولاد ام ان الله خلق فيها شهوة مثلما خلق للرجل مثلها تريد رجلا تسكن اليه ويسكن لها ان صرحت برغبتي هذه في مجتمعي انعت باقبح النعوت امراة تصرح بشهوتها يالة عارها اما ان تكوني امرأة مهجورة في السرير دون سبب ولا تبالي ولا تشتكي وتربي اولادها فهذه هي المرإة الوقورة يا الاهي ارحمني وامنحني صبرا اكبر من صبري من هذا
نهضت من السرير واخذت هاتفي معي حتى لاينزعج المدلل من الاضواء الناتجة من تصفحي فتحت الفايبر والتلكرام لا احد موجود كلهن يتوسدن اذرع الاحبة وانا اتوسد قماش الاريكة اعد مربعاتها الصغيرة لاجرب الاتصال ولايوجد امامي غير هوازن التي تزوجت العلم والعمل مؤخرا لعلها مستيقظة تبحث عن موديل لزبونة مميزة لديها او تبحث عن ترجمة لقصة قررت قراءتها ضغطت على اسمها وانتظر الجواب
اتاني صوتها متعبا قلت نايمة رجعي نامي اجابت منيامة مغثوثة دروحي انغثي وحدج اني هم سوالفي غثة روحي شوفيلني وحدة فرفوش تضحكج نص ساعة واني الي النص ساعة الثانية تسلل المرح لمحدثتي لتقول وهاي بفلوس بلاش اجبتها بصدمة انت من اشتغلتي صارت الفلوس نور عينج اجابت بهدوء منو يكرههن هاي نعمة لا تصدكين الي يكول وصخ دنيا ترة الفلوس الحرام وصخ دنيا فلوس متعوب عليهن وحلال زينة بالدنيا والاخرة اجبتها بالله بالدنيا افتهمنا بس بالاخرة اشلون اجابت بصدق يعني من اطلعين صدقة زكاة من مالج الحلال وين تروح افتهمتي يا ام عقل مقيد بحركات كاظم وكلماته اجبتها بقهر ما اريد اغثج انت اكيد مغثوثة لان عريس بالسالفة اجابت بهدوء ولج والله ما الي نفس بالزواج ما عندي مجال افكر بالزواج قاطعتها وانا الوم نفسي اكلج اني شجاني ليش مو مثلج اتحسر على لمسة من الصخرة الي مكابلتني اجابت بمواساة صبر لاتلومين نفسج انتي بشر وكاظم انت تحبي ونايم بصفج وعلى،كولتج صخر انتي بشر اكيد عندج احاسيس ومشاعر اجبتها بمرح الله يجبر بخاطرج همزين اكو واحد يعترف انو اني عندي احاسيس ومشاعر لان كل الي اكوله احاسيس يكلي عندج ولد اثنين واطلقت ضحكة الم كان صداها ضحكة من الجانب الاخر لمحدثتي قلت لها يمعودة ضحكي وعيشي حياتج ولا تتورطين برجال اجابت بمرح واني صديقة مطيعة وراح انفذ وصاياج اجبتها بمرح عفية عليج خوش صديقة مطيعة ليأتني صوتها الحنون وهي تقول شبيج شنو نايم بصفج لا حس ولا نفس شنو الجديد ثم اكملت اكلج شكد اجازته اجبتها بوهن عشرة ايام اجابت بصدمة ليش مشتاق شعجب تعاليت على جراحي وقلت الحقيقة المرة هو الي يشتغل بغير مدينته وهو عنده احسن شغل بمدينته ويروح يذب روحه بشغلة بيهة موت حتى يخلص مني ومن سوالفي ومن اولاده وهوستهم تعتقدين يشتاق جائني صوتها لائما يطبه مرض لا تقهرين نفسج القهر ترة بس اذية اجبتها باستهزاء ميخالف هسة اغير بالرموت على موجة الفرح غيرت الموضوع وسئلت زين شعنده ماخذ عشرة ايام اجبتها حسب ما افتهمت من مرة اخو لان هو مسولف لاخو كايلة جماعته مقهورين عليه ومتفقين ياخذولة اجازة بدون علمه حتى يفاجؤو وهو استحى من شافهم متوسلين بالمدير علموده يعني نزلته غصبن عليه لان هو عادة ينطي يومه بالاجازة لجماعته افتهمتي اجابت اكلج والله طويلة حسب مرة اخو نقلا عن اخو واطلقت ضحكة مستهزئة بما يحصل لي ثم قالت باستدراك الله عليج لا تزعلين اجبتها بمرح انتي بطرانة شكوو ازعل على شنو ولمنو اني شغلة وحدة زعلانة عليها من رادوا يطلكوني اخوتي باول زعلة واني ما اخذت حجايتهم وهسة صار الطلاك كابوس اشلون اطلك وارجعلهم ثلاث واني الي انطوني عيونهم بس حتى اكله طلكني اتاني صوتها الهامس كافي تظلين بهاي الشغلة خلصت وانتهت وهسة انت وضعج غير شكل اجبتها بحقد على ذاتي اني وصلت نفسي لهاي المرحلة صدكت حجية(كلامه) من اجه يتوسل عبالي صدك اتغير من صرت بيته رجع نفس الوضع والله اخجل من اذكر اشلون اتوسل بي على طفل واخجل من اذكر التفاصيل واريد ادفن نفسي من تتراوالي الصورة حاولت مقاطعتي ولكن سبقتها بقولي ادري السالفة سامعتها مو اني اريد انساها اريد انسى اشلون اتوسلت اشلون ذليت نفسي الاولاد الي تشوفهم الناس فخر الي اني جبتهم بذلة بنات الليل مسونها هم من يجوهن يتعززن واني اتوسلت بي يالة قاطعتني بحده انتي مخبلة اشلون تنسين وانتي بس تسولفين بيها وادورين بيها بدماغج اجبتها بخضوع بس انتي تدرين اجابت بقوة ودماغج الي يشتغل بهاي السالفة ليل نهار اجبتها بذل مو بيدي لو تعاملة وياي يختلف يمكن كان ظلت ذكرى حلوة وموضوع من نذكره اني اضحك بخجل وهو يضحك ويعتذر مني كان عندي هيج حلم من سويتها بس مات من زمان شتكلين شسوي ولج مداتحمل يوم عن يوم احس صار فوق طاقتي اجابت زوجي مو يكلون يحب وحدة واهلها ميقبلون روحي انتي خطبي انهت كلامها وتعالت ضحكاتي ضحكت وضحكت كنت بحاجة للضحك وانا اسمع صوتها وهي تقول شبيج اتخبلتي ولج صبر شبيج وما ان تمالكت نفسي حتى قلت ترة اني مخبلة لو عاقلة هم كان تتخبلت وعدت الى هستيرية الضحك وعادت محدثتي لكلماتها ولج صبر احجي ليش اضحكين عدت لوعي لاخبرها بواقعي المر شوفي الله يسلمج من كنت مشغولة بتجهيزات العروس الي طلبوا اهلها عشرة بدلات اني كنت مشغولة وي ابو ولدي ابحث له عن عروس قاطعتني بتهكم وهل وجدتي العروس التي تضحي بنفسها في محراب صمت زوجك بصراحة اعجبتني العبارة ولج هوازن انتي كنتي بالمدرسة جملة مفيدة متعرفين منين جبتي هاي الجملة الله يرحم شكسبير علمج عربي زين وانتقلت لها عدوى الضحك وبعد ان انتهت من نوبتها قالت ولج لا تضيعين السالفة كملي حسنا راح اكمل،ما اطول عليج السالفة رحت لعمتي كتلها عمة يكلون كاظم يحب بنت فلان عمة اني موافقة اروح اخطبها عمتي بالبداية مقبلت وحجت عليه بس اني لحيث عليها تحجي وي كاظم وحجت المرة وياه والرجال طالع من البيت يهز بيده ويكول هي وحدة ومتحملتني وممتحملها تردون يصيرن اثنين وانتهت السالفة الله يسلمج لا اكوو حب ولا محبوبة لزوجي الصامت اجابت بحيرة حالته عجيبة اجبتها بتأيد اي والله عجيبة وبعد صمت قصير قلت خل اكون متفرجة عليج الله واحد،مثله وسيم وحالة المادية الى حد،ما ميسورة ليش هشكل خل نكول ميحبني معقول ماعنده رغبة بغيري بالحلال بالحرام هو رجال قاطعتني بهدوء دائما اسئلج كان طبيعي وياج لتعود ذكريات لتلك الليل وقلت بصدق كلشش طبيعي بحيث كلت لنفسي هذا هو راح نكون زوجيين طبيعين بعدين ولا صرنا ولاهم يحزنون وبعدها قلت هوازن حب ضوجتج دروحي نامي ويوم لالي اتخلص من حب كاظم مثل ما اتخلصتي من حب زوجج ااسابق قاطعتي بحدة طليقي وبسس الله يسامحه وين ما راح اكلج هوازن شكد،اسولفلج عن وضعي ما يوم سولفتيلي ليش اطلكتي اجابت بهدوء لان ماكو موضوع صدكيني واحد اجانة ضيف زوجنا ومن راح لاهلة قرر يروح وراح وبس اجبتها باستغراب وبسس اجابت وبس
ودعتها وانا اردد،وبسس فعلا كل المصائب نهايتها وبسس بدأ النوم يداعب جفونة لاستغله في التخلص من افكاري اتجاه صخرتي استلقيت على فراشي وانا اتخيل انني في حظن فارس احلامي

كونوا بالقرب فالقاء قريب


اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©


مد وجز امواج ثائرة تارة تحتظننا في اعماق اعماقها وتارة تنبذنا* الى اقصى شواطئها المهجورة
ونحن نتشبث بالامل تارة تعجبنا حركة المد ونعيش احلامنا في شواطئ زين لنا الوهم جمالها وتارة ننجرف نحو الجزر ونذهب في رحلة سباحة ونرى فيها* اعماق البحار وجمال اللؤلؤ والمرجان* وفجاءة يرجعنا* المد الى شاطئنا وبعدها يرجعنا الجزر الى بحرنا فمن نحن فقدنا هويتنا وو هنت قوانا بين مد وجزر تعبنا ونحن نرمم اماكن عودتنا فنحن بشر* ولنا طاقتنا


(3)

عدت بعد منتصف الليل كالعادة وجدتها في الفراش والغرفة مظلمة الا من الضوء الخافت لجهازها تتصفح النت وانا واثق ما هي عنواين تصفحها ان لم تكن كيف تنجح عملية طفل الانابيب تكون لدي خلل في الرحم ماهو نسبة نجاح العملية وان كانت متفائلة ما نسبة ذكاء طفل الانابيب وان كانت متشائمة كيف اقنع زوجي بتجربة اخرى بصمت غيرت ملابسي وتمددت بقربها وتلقائيا اتت بقربي وتوسدت ذراعي وهي تنثر القبلات عليها توجعني بقدر ما تفرحني هذه اللمسات اجاريها بحب نعم احبها عشرت اكثر من عشرة سنوات انا وهي سعداء تنغصت سعادتنا بعدم استطاعتها ان تنجب طفل قالت بهمس خالد اسفة والله مكان قصدي تصير عصبي
سحبتها اكثر ليكون راسها قريب مني وقبلتها بود
وقلت حلا ترة اني خايف عليج شيضرني بالموضوع بس والله اني انمرد عليج من تخلين املج كله وبعدين تنهارين انهيارج مؤلم بالنسبة الي وتعرفين اني شسوي اطلع من البيت وانتي تتاذين زين اني اظل يمج اتاذة والحل تعبت باخر تجربة
اعرف جيدا هي في طريقها الى ذرف الدموع ولكن المصارحة لا بد منها
اجابت بحزن راح اموت واسمع كلمة ماما لدرجة اتحمل اذية زواجك الي ممكن ايطلع روحي واسمعها من ابنك وهاي اخر محاولة لاتعتقد اني ما اتذة اني اروح للاذية بيدي بس علمود افرحك بطفل وافرح العائلة
قاطعتها بحزم زواج ما ازوج لا تلحون على هاي الشغلة
اجابت بلوم ليش هشكل انت قاسي اني دا ابذل كل جهدي حتى اسعدك انت ليش متقبل تسعدني
اجبتها بحزم هذا الموضوع ما اريد تدخل بي الي الف سبب حتى ما ازوج وانت مو طرف بالموضوع ولا تفتحي
اجابت بوهن حواجز مخلي بينة حواجز
اجبتها بهدوء مو حواجز اني كلي الج بس بموضوع الزواج هاي شغلة تخصني اني مو مراهق تقررون يزوج ويفرح بالعروسة ويكول اي ترة اكو مليون شغلة بدماغي اتجاه فكرة الزواج بثانية
اجابت بضعف انت مضطر مو واحد بطران وتريد،تزوج
لاغير مجرى النقاش احتظنتها
وقلت اكلج هسة انتي صدك تردين ازوجين وانام بحضن وحدة غيرج واحتمال احبها واضربج بوري ولا تحصليني ولا تحصلين ولد مني ومنها
اجابت وهي تدفن نفسها بين اضلعي اعرف مراح تسويها اول زواجنة كانت عيونك ادكول متحبني بس تصرفاتك ادكول انت عاشق الا ان غلبت تصرفات العاشق على نظرة العيون الي كانت صريحة بمشاعرها الي يكدر هشكل يسوي ميكدر يغدر او يخون او يترك حبيته لمشاعر مو حلووووة
علي ان اخرج نفسي من جو هذه الكلمات وحان دوري لادفن نفسي في حظنها لتغرقني بحنانها كلماتها دفعتني الى شطئان منسية على ان اغرق بالانثى التي بقربي قبل ان يجرفني التيار بعيدا
*************âک…*****************

تتسابق الايام من هي تاتي اولا ولا شك ان يوم الاحد هو الذي يحصل على المركز الاول لايام الدوام مسكين هذا الاحد فنحن ننقم عليه كل اسبوع ونستقبل الاثنين بود اكثر اراقب الطريق بضجر رحلة الذهاب الى الجامعة مزعجة خاصة ان كان النوم يداعب العيون التفت الى والدي وقلت له بابا نعسانة اجابني بمحبة بابا هاي السالفة كل احد من انتي بالروضة هاي سالفتج وي الاحد
اجبته بصدق لعد شكد سالفة قديمة ولحد هسة محسيتوا شكو بيها اذا احد واحد ما ادوام
اجابني باسما ينتقل الكره للاثنين
اجبته بتاكيد لا ابد الاثنين احبه بس الاحد نايم على عيوني
كم هي جميلة ضحكات والدي بالمناسبة والدي وسيم جدا جدا تتاسبق عليه الحسنوات اللواتي غايتهن الحرام ام الحلال لا يهم المهم محمد القاسم يكون بقربهن اعرف والدي لن يقربهن لا حراما ولا حلالا فهو يقدس والدتي وممتن لها لانها قبلت بفقير مثله وهي ايضا ممتنة له لانها اقترن بمتواضعة جمال ومعدومة مال مثلها
قال ها بابا وين وصلتي
يالة رقة والدي
اجبته ما وصلت لمكان اني وياك افكر اسحب على الكلية واخلصك من الشغل اليوم وافرفر وياك
قاطعني بحزم لا تحلمين هواي الكلية اداومين والشغل اروحله ويوم الخميس نطلع
اجبت بحالمية حبيبي الخميس لقاءه يعني اكتمال،السعادة وراحة السعادة ترك والدي مقود السيارة وهزة يده دلالة على يئسه مني
اقتربنا من الجامعة ودعت والدي واقتربت من بوابة الجامعة بزهوا اشعر بالفخر عندما يوصلني والدي اعرف انهم يراقبون حركاتي واعرف اني جميلة ولكن كل من حولي لا يعني لي شيئا فانا فخر ابي وابنته الوحيدة ولن ارضى على نفسي التسكع انا الياسمينة الدائمة الخضرة لن يذبلوني بعيونهم ونواياهم ذهبت الى ركننا المميز وكالعادة خلود ماخوذة بجمال الحديقة وزهرة ماخوذة بصداقات الفيس بوك قلت لهن صباح الورد ياورداتي اجابن صباح النور ياخائنة اجبتهم وانا اتصنع التكبر اكو وحدة يحصللها محمد القاسم يوصلها وادكول لا يا خط يا صديقات حدقن بي شزرا
قلت لهن كيفج باوعن هشكل هذا حبيبي انا
اجابت زهرة بغرور ظلي بهذا الحبيب ترة ميوديج شهر عسل
اجبتها بثقة بابا عندي احلى من شهر العسل انت افكارج تعبانة وانا اترفع عنها
اجابت زهرة ماكو بنية طبيعية متفكر بشهر العسل وبفارس الاحلام بس انت ثولة لو عندي فلوس ابوج كان هسة شباب الجامعة كلهم خليتهم خدم لنظرة عيني
ثم اكملت بنغزة بس مو كلها ادور الفلوس اكو هواي يشترون النسب بملايين

لحظة صمت وحساسية مفرطة اكتمها في داخلي لنسب والدي الذي لا يعرفه اجبتها بثقة ظاهرية وانكسار داخلي حبيبتي واحد كفى عباده وبدون تشابيه ابوي ثبت نفسه بنفسه وثبت باعماله منبته الطيب عندج حجي(كلام) زايد احجي كله وخلصينا مو كل يوم فاتحة السالفة
اجابت خلود باستنكار لما وصل له الامر بنات شبيجن صلن على النبي مو هشكل هسة جنجن ورد شجاجن
رددنا جميعا اللهم صلي على محمد،وال محمد
قالت زهرة انتي بيج حساسة هسة اني شحجيت ليش ما اتحسس منج من تجين تتباهين بابوج واشلون مغرقج بهدايا الذهب وبفلوسه وسيارته وانتي تعرفين وضعي
اجبتها بحدة اني من اسولف ترة ما احجي حتى اضوجج اني احجي حياتي الطبيعية ما اتعمد اغث احد او بمعنى ادق اعير احد
حاولت مقاطعتي ولكني اسكتتها
وقلت شوفي زهرة وخاف اني ما مسولفة بهذا الموضوع بس خل احجي بي حتى نخلص بابا ممخلي شي ممسولفة الي وهو عنده اهل واهلة ناس معروفين بس جدو الله يرحمه اختلف وياهم وفصل نفسه عنهم حتى من يسألوا شنو عشيرتك ميحب يذكرها ومات جدو وبيبي وبابا صغير وميعرف منو اهلة والمنطقة الي عاش بيها هم ميعرفون كل الي يعرفوو عن جدو قاسم ابو محل الخضرة
كانت نظراتها مشككة ولم يعجبني اتكلم عن عائلتي وسط هذه النظرات المقززة قلت مو مشكلة مراح اكمل
اجابت زهرة لا ليش كملي خوش موضوع للنقاش
اجبتها بحدة اهلي فخر الي حتى،اذا كانوا معدومين العبرة بالنهاية المهم عاشوا بتعب جبينهم ماعاشوا عالة
احابت بغضب شنو قصدج
قلت بلا مبالاة ما اقصد،شي احجي عموميات
اجابت بكل حدة لا تقصدين
وبنفس اسلوب رددت عليها هاي شبيج اتحسستي
وقبل ان تجيب قلت يلة باي بنات تعرفون محاضرات طب الاسنان مو شي سهل حتى اوكف وياكم عذروني
وانطلقت لمستقبلي وتركت خلفي خلود المذهولة لتكبري الذي لم تعتده وتلك الصديقة الدخلية على صداقتنا يتدفق الحقد من عيونها منذ قدمت الى منطقتنا هي و والدتها وعاشوا باسم جدها لامها طارق الجاسم عائلة كاملة فيها شخص واحد في كل جيل يبيض سواد وجوه البقية
âک…*************âک…****************

انتهيت من ترتيب منزلي والفتيات غادرن الى الجامعة كلاهما في نفس الجامعة الكبرى ثاني علوم كمياء والصغرى اول طبية الجامعة تقع في جنوب العراق حيث الاصالة والنخوة العراقية الخالصة يسكنن سويا القسم الداخلي قلبي مطمان لان المنطقة امان كنت اتمنى ان يدخلن جامعة بغداد ولكن بغداد رغم الامان تحدث انفجارات بين فترة واخرى وقلب لام لا يحتمل هذا القلق اما الاولاد فثلاثة لازالو بالمرحلة المتوسطة اول ثاني ثالث تتسائلون كم لديك اقول لكم خمس وانا لست من عشاق الاطفال ولكنه رزق من الله احمد الله عليه رغم تعبي النفسي،والجسدي
اغلقت باب المنزل الامامي والخلفي وتوجهت الى معملي او مطبخي الكبير حيث اعد الاطباق المميز التي ذاع صيتها واجهت معارضة كبيرة عندما قررت ان اعمل بهذا المجال فكيف لابنة الحسب والنسب وزوجة المهندس الاستشاري في احد المؤسسات العلمية المعروفة تعمل طباخة او على حد تعبيرهم تشتغل مثل حكيمة مرة دواس وقاتلت حتى اقنعتهم باني سوف اكون مديرة هذا المكان وهناك كادر يشتغل تحت امرتي صورة وهمية اعطيتهم من اجل اعطاء عملي بهرجة تناسب تكبر من حولي كان هذا قبل ان استقل واعلن دولتي المستقلة التي لها قراراتها التي لاتخضع لتدخل خارجي فلقد عاث التدخل الخارجي في حياتي فسادا اما زوجي الحبيب فاقد كان المساند الصامت رغم اعتراضه ولكنه منحني شرف التجربة لعلها تكون رغبة عبارة وتنتهي وعندما لاحظ،نجاحي شجعني بتعاونه معي في ادارة المنزل وتغاضيه عن تقصيري في بعض الاحيان
دخلت المطبخ الواسع وجدت ام هاشم تقطع البصل ومنال تنقي حبابات الكشمش قلت صباح الخير
اجابوا بترحيب واضح صباح النور والسرور ام هديل
بدأ بالعمل معهن وقمت بترتيب المواد لاعداد طبق حلوى مميز لصاحبة الطلب واحدى اهم شروط العمل ان يكون العمل صامتا يمكن لكل عاملة ان تضع سماعات وتسمع ما تشاء ومن ضمنهم انا ويسمح بالكلام بعد انتهاء العمل بالطلبية ولكل قاعدة شواذ اكيد نحتاج احياننا الى نقاش ليكون عملنا الذ وافضل
دق الجرس الخارجي معلنا وصول احد الضيوف
نسيت ان اخبركم لا نستقبل الرجال مطلقا
القادم كانت زوجة حماي( زوجة اخو زوجي) هي لطيفة بعض الشيء او لنقل هي افضل الموجود دخلت بعد ان القت السلام رحبت بها بود اخذتها الى مكتبي خشية ان يكون ما جائت به عائلي او شخصي ولا ارغب بمعرفة العمال بامور عائلتي
قلت لها بود شعجب شنو هاي الزيارة المفاجئة
اجابت بمرح شنسوي الي ميجي وياك تعال وياه
اجبتها بود شوفي مراح اكول ملتهية وشغل بس انتي صرتي تعرفين طبعي هذا وضعي احبكم كلكم بس تعبت من العتب وتعبت من الحجي الزايد
وقبل ان تقاطع قلت سهاد انت غير شكل عندي وبعدني اتواصل وياج لان اعرفج لاتحبين اجيبين وتودين واذا سألوج عليه اقصى جواب يحصلووا زينة
اجابت زين حماتج (اخت زوجي) جاية من العمر مترحين الها
بعد زوال دهشتي لمعرفة ذهاب حماتي للعمرة
قلت اكلج سهاد ترة بين بيتي وبيت عالي شارع وتخيلي ما اعرف هي رايحة للعمرة ولا اريد اعرف
اجابت بهدوء فتحي صفحة جديد
قلت بجدية خايبة خلص الدفتر افتح واشكك(امزق) افتح واشكك هو ظل ورق اكتب بي
ضحكت وقالت خوش تعبير اكلج الوصفات الي تسويها هم تشككيها لو تحتفظين بالورقة
اجبتها بفخر خية هذا تعبي راح اسوي مجلد واطبع كتاب
لتعيدني الى نفس الموضوع الذي جائت من اجله عندما قالت يعني مترحين
اجبتها بصدق شوفي سهاد علاقة بيها اذا اجيك تجيني اذا تاخرت يوم ما اجيت بعد المناسبة انت هم لازم تتاخر يوم علاقة فاقدة لمعنى الحب تواصل بهدايا بلا روح مجرد اسقاط واجب وامام الناس نبين احنة عائلة متواصلة وتفتحين القلوب بيها اشكال الوان وغيرة وحقد
واكملت بصدق اني اروح سفرة يستجوبون اطفالي شكد صرفتوا وين رحتوا وبيا مطعم اكلتوا اذا انشر بالفيس اليوم عيد ميلاد واحد من اولادي تتألف عليه قصة اروح ازورهم يكعدن كبالي اني اجاملهن واجر الحجي منهن عبالك هن خطار عندي مو اني خطار عدهم
اجابت بهدوء طبعهم
اجبتها بصراحة تحملت طبعهم فوك العشرين سنة وكافي على ايام عمي الله يرحمه كلنا لخاطر عمي صار عمرهن بالخمسين ونفس طبعهن ممجبورة الرجال يروح لامه ولاخواته الاولاد،علاقتهم حلووو وي عماممهم وعماتهم اني خارج قوس اريد اعيش بعيدا عن عقدهم فوك العشرين سنة شفت العجب يوم يستقبلوج ويوم كانما ميعرفوج يوم يسألون ويوم يغلسون هاي غير الاعياد الي كرهتها من ازوجت ابنهم اجيهم بالعيد ادخل البيت الكيهن وحدة تكنس وحدة تمسح وينتظرن شوكت اطلع والزلم على كلبهن كلها تايدهن
اجابت كلنا هشكل بس انتي احنة اربع جناين
اجبتها بجدية كلجن حضرتن العهد الذهبي الولد كانوا ممزوجين من اني ازوجت وكلهم كانوا يصفون وي خواتهم ومن ازوجوا انتن فكيتن عيونهم على الي يصير
وبعدها
اكملت كل واحد وقابليته وتحمله اني ما اتحمل
ولكي انهي الموضوع
قلت عود من اروح للعمرة لا يجوني ولو ما اوصي حريص حتى اذا اروح الها هم ما اعرف اني اديت واجب لو اديت فروض طاعة و ولاء سهاد يرحم اهلج انت اكثر وحدة تعرفين بالوضع مرة الكبير اني واروح لبيت عيالي وصار عشرين سنة مزوجة اشوف حماي ميسلم ليش شكو متعرفين واذا عتبتي يكلون يستحي او هذا طبعه اذا حالتهم طبيعية فاني مو طبيعية وبعد ما اتحمل
اجابت هو بس وياج ويانا كلنا
اجبتها بهدوء ممجبورة اتحمل مرة مرتين اني اكوم من مكاني واسلم عليه واكول ميخالف عم اولادي والسلام لله من شفت بشر مو خوش بشر كلت ادور اجر بغير شغلة اجر من وراهم ومن ورة صلتي بيهم ما اريد
ثم قلت بالمختصر نسد الموضوع وحتى لا اطلعين من هذا المشوار بلوشي تعالي اخليلج طبق برياني اعرف دوامج ظهري اليوم حتى يبقى لابو حسن وللااطفال
غادرت محملة اليدين دون تلبية طلبها
سوف تقولون حتى اهل زوجك اقول لكم حتى هؤلاء لقد اشتريت راحة بالي وكسبت افكارا مرتبة ومشاريع مميزة وسفرات ترفيهية عاليةر الجودة وعلاقات خارجية ودودة وعلاقات مع عائلتي الصغيرة في طور التقدم هذه انا هكذا اريد مللت حركة المد والجزر فانا انسان ولست سمكة
دون موعد لنا لقاء قريب باذن الله
كونوا قريبين


الهرة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

هلا وغلا
بداية موفقة ياحلوة
للآن ماوضحة الصورة بس بين فيه خبايا كثيرة راح نكشفها مع الآيام

اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

هلا فيكي حبيبي
اكيد الخبايا والاسرار بأجزاء بكره


اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©



قطعت وصلهم حبا ووصلت روحي شوقا وما نسيت حبال وصلهم* فلقد مددتها لذاتي جسرا اعلوو به ويعلوو بي وارتقي له وارتقي به فما عاد لماضي ايامهم ذكرا


(4)

اقفلت هاتفي واندمجت في عملي اوقع على هذه الصفقة واطلب من العمال شحن طلبية لاحد الزبائن اهلكت نفسي بالعمل حتى لا افكر بانه اليوم الاول لمراجعتها من اجل اجراء سابع تجربة طفل انابيب تجريها خلال اكثر من عشرة سنوات كلها نتيجتها فشل بعد اتمام الشهر الرابع وبعدها تبتدأ نوبات الجنون اغلقت عيناي وانا استمع لوقع خطوات اعرفها جيدا قلت وانا مغمض العينين حازم ولا حجاية الله يخليك ترة واصلة وياي للستار
اجاب بهدوء تتميز به شخصيته اكلك خالد هو انت صارلك سنين اكو يوم متوصل وياك للستار شكو اليوم هالك نفسك شغل شعندك ترة موزين على صحتك وانت تعرف وضعك
تذكرت وضعي الصحي فانا اتعرض لارتفاع مفاجئ لنسبة الدهون الثلاثية بشكل مفاجئ وبدون اي اعرض تذكر فجئة ترتفع ستمائة وفجئة تهبط تسعون والسبب نفسي اعرفه احيانا واتجاهلهة احيانا اخرى
اجبته بتعب حازم تعبان والله تعبان وما اعرف المن اسولف والمن احجي واصل وياي الشوق لاقصى حالته ليش واشلون ما اعرف وكملتها المدام بطفل انابيب واعرف النتيجة فاشلة كلي شسوي
اجاب يعني شسوي بشنو بالشوق لوبالمدام وحقها
نظرت له نظرة هو يعرف معناها وقلت
حازم انت تلومني لو تشمت بية
اجاب والصدق ينطق من عينيه خالد اني خايف عليك يرادلك تروح لطبيب مختص ترة وضعك ميحتمل واذا صار بيك شي ترة اني بالواجهة وتعرف ابوك ميتفاهم دخيل الله خل نروح لطبيب يفتهم يرتب نسبة الدهون عندك
اجبته وانا اضحك اكلك انت خايف عليه لو خايف من ابوي
اجاب بحدة لا والله خايف من ابوك وخايف على ابوك انت ابنه الوحيد وبايع روحك من زمان وابوك قلبه عليك متكلي اذا صار بيك شي تتخيل حالة وحالة امك صدك حرام عليك يا اخي اهتم بنفسك لخاطرهم
اجبته وانا اشيير الى صدري اني ضيعت نفسي حتى ارضيهم
اجابني بحدة انت سويت الحل الي يريحك وما ردت تواجه وتنطيهم الحقيقة فالكذب كان اسهل درب
صرخت باعلى صوتي وقلت حازم يكفي يكفي لاتزيد همي هم مترتاحون الى ان اموت كلها تشوفني مذنب اي اذنبت بس اني المحترق بذنبي ارتاحوا اني الي كضيت هاي السنين احترق بذنبي كافي
اجابني بهدوء على كيفك متسووو
نظرة له بنظرة غضب وقلت خفت علي خفت يصير بي شي لاتخاف واحد مثلي الله مياخذه ياخذ الزين شيسوي بواحد مثلي
اخذت هاتفي وتركته خلفي يلفه الصمت
كل من رأني قال ابوك امك ابوك امك انت وحيدهم مو ذنبي اني وحيدهم ومو ذنبي زوجتي لديها تشوه بالرحم فهي ابنة اخته وابنة اخيها لم اختراها زوجة لاجلهم صنتها واحببتها وكسرت قلبي
***************âک…*******************
بدأت فكرة الزواج تصيبني بالدوار هوازن تقول بانني اتهرب من الزواج لانني اريد ان اعاقب نفسي على زواجها الفاشل وكيف لا اعاقب نفسي وانا من دمرت ابنة اخي المدللة اخي الذي فتح لي باب بيته بعد ان اغلقت بوجهي كل الابواب فانا الابن الاصغر من زواج غير متكافئ لشيخ كبير وفتاة من الريف شابة
مات الشيخ وتزوجت الفتاة وبقيت انا اتنقل بين بيوت الاخوال دون استقرار الا ان طردت والتجأت الى اخوتي الكل طردني ونعتني ونعت والداتي بكل النعوت التي تسمع ولان نستطيع قولها
الا هو قال هذا اخي
اخذني بكنفه وهو لايزال عريس جديد كنت اخشى ان تطردني زوجته كما حصل في بيوت اخوالي فكانت الام الحنون التي لا اعرف ام سواها
رئيته من بعيد يقترب مني يلمع كطير الذهب وما ان اقترب حتى قال صباح الخير عمو
اجبته بتهكم وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اجاب باعتذار نسيت هسة شكو بيها كلمة صباح الخير
اجبته بجد تسويك مضحك ويكلون عليك بنيه
لم ارد ان اقسوو عليه واخبره سوف تنعت بتربية امراة وفي مجتمع معاق تعتبر هذه الجملة مسبة تفتح الم داخل نفس سامعها حتى وان كان يشعر بالفخر بها كم عانيت منها وانا اشعر بالذل منها صبي بالسادسة تركته امه وذهبت تبحث عن غني اخر تبيع له زهرة شباببها لينعم من حولها ولا ادري اكان برضاها ام رغما عنها
نظرت الى دانيال ياالاهي لما هذا الشبه الكبير لماذا لم ياخذ من ملامح امه او خاله او جده او جدته ما اخترت له غير ملامح خائن مثلما اخترت لي ملامح ام تجرعت الم ملامحهها صغيرا واخفيتها بلحية كثيفة كبيرا سبحانك لا اعتراض على حكمك
قلت بنبرة تودد اخفي فيها ذلك الحقد الذي بدأ يتسرب الى داخلي دانيال اشلونك بالمدرسة
اجاب بهدوء زين الحمد لله بس العربي مسببلي ازمة نفسية
انه يشبه بكل شيئ فوالده الخائن كان يمقت قواعد اللغة العربية وهي التي اطاحت بمعدله ولم يستطع دخول كلية الطب وكان لقائي معه زميلا فصديقا ف اخا ما نسيت له معروفه معي حتى اتتني خيانته فجر يوم لن ولم انسى تفاصيله
باغتني صوت توقف سيارة وترجل رجلين امقت الاول واحتقر الثاني جلسوو دون سلام فالمكان امام معمل الحدادة توجد فيه العديد من المقاعد لاستيقبال الاصدقاء او الزبائن
لم ابالي بقدومهم فهم عادتا يثرثرون ويتوعدون ثم يرحلون عادة لم يتركوه منذ وفاة ابو مؤيد قبل عشرون سنة
قال لاكبر اريد شبابيك مربعات حديد زين وموديل حلوو وباب خارجية اريد واحد من العمال يطلع وياي
اجبته وانا احرك حبات السبحة وبكل برود منشتغل شبابيك وابواب
اجابت باستهزاء لعد شسون تحوكون بسط
تعتبر هذه الجملة شبه مسبة بالعراق وهذه مهنة اخوالي قبل ان يستفادوا من زواجات بناتهم
اجبته بثقة خوش فكرة كار (عمل)الخوال نعيد امجاده
تدخل الاصغر مهند بالمختصر بانين بيت جديد ونريد باب خارجية وشبابيك
اجبته وبالمختصر ما اشتغل الكم روحوا شوفوا معمل غير معملي
تكلم الاكبر بحده معملك يا ابن *** يا حرامي معملك هذا معمل ابو مؤيد الي ضحكت على اهلة وسرقته
اجبتهم بكل برود ترة متفرق هو مسروق مسروق يعني انتو تسرقون حلال اني اسرق حرام وكلنا اخوته
اجاب بكل حدة الاصغر تخسى تكون اخونة
اجبته وبكل ثقة غصبن عليكم ويلة الي ماعنده شغل يشوفلة شغلة ويروح وراها
كان جوابهم رمي المقاعد بحدة وتحريك السيارة باقصى سرعة وقبلها قالوا راح تندم يا ابن ****
لايهم فانا لم اندم يوما عندما اصبحت حامي هذه العائلة مثلما حماني والدهم
كان لابو الخائن دور في منحي الثقة على مواجهتهم فلن انسى جميله عندما رتب اوراق املاك اخي بحنكة محامي بارع ولم يستطع احد التلاعب بها فلقد عزل املاك اخي عن املاك باقي اخوته رغم الخسائر المادية في حيناها الا انه اقنعني بذلك افضل من ان خسارة كل الاملاك فالاخوة متربصون وذممهم غير نظيفة وازدهرت الاملاك وتغير الوضع وباتوا اخوته نادمون بعد اصبح معمل حدادة السعد اشهر معمل في المنطقة بدأناها ورشة واصبح معمل
قلت لدانيال لا ادكول (لاتقول) لامك وبيبيتك بالي صار
اجاب بهدوء عمو ذولة مبستحون هشكل يحجون
اجبته بهدوء عمو الضعيف يستخدم هاي الكلمات لان يعرف محد يكدر يرد عليه بمثلها لان مو كل واحد ينزل لهيج مستوى ويستخدم هاي الكلمات
اجاب بنخوة طفولية عمو انت مو حرامي انت ابونة كلنا بس اكبر راح اصير محامي وارفع عليه قضية واذبهم بالسجن
ضحكت من اعماق قلبي ونسيت كل الموقف لكلمات هذا الصبي العفوية التي تكشف عن جينات قوية
اجبته بتشجيع وراح تكون احسن محامي هاي وراثة بالعائلة
فرحت عيون الصبي
وقال بابا كان محامي
اجبته وانا انظر للساعة دانيال ساعة احدى عشرة ونصف يلة روح حضر نفسك للمدرسة
اطاعني الصبي وذهب يريد ان يعرف هل والده محامي و والده مهندس ميكانيكي وجده اشهر محامي في اقصى الجنوب اخفي عليه ذكر اول حفيد له
***************âک…*******************
دخلت المنزل الذي اقتطع من مساحة منزلنا الاصلية ليسكن فيها عمي دخلت المنزل الذي شهدت جدارنه حبي وقوتي وبعض ضعفي ارى عيون الجدران تنظر لي بشفقة وبفخر كلما دخلت المنزل مضطرة
تخاطبني الجدران هل تذكرين كان يجلس بقرب ذاك الجدار على اريكة حمراء شهدت احلى لحظات حبنا عندما اخبر محدثه بهاتفه الذي كان مصدر فخرا لي فزوجي الوسيم يمتلك هاتف نقال لا يمتلكه اغنى شاب في منطقتي هل تذكرين ايتها الجدران كيف غرس سكينه في صدري حين قال لمحدثه اطلقها وين المشكلة
لا ادري مكان جواب محدثه ولكن اجابته هو محفور في صدري حين قال عادي لا اني اخر واحد يسويها ولا اول واحد اني حصلت موافقة ابوي وراح اهاجر العراق كله مو بعيني
باع العراق وباعني بحثا عن مؤاى خارج العراق اذن سوف يهاجر بحثا عن حياة جديدة ويتركني فريسة مجتمع ينهش سمعتي لقد كنتي شجاعة ولم يلحظ حتى اخر لحظة انني اعرف بمخططه اخفيت حملي حتى يكون هروبه اسهل وحتى لا تسود صورته اكثر وانا ارى اصرارره على نبذي وهو يعرف حملي
ياجدران كافكي سردا لذكريات قوتي والمي فكلاهما نصلا غرس في اعماق قلبي
صرير مفصل الباب يا الاهي حتى انت توقضني حتى انت تدق اجراس الذاكرة في اعماقي عندما بقيت ساهرة اترقب موعد مغادرته وعندما سمعت صريرك نهضت مسرعة الحق به قبل ان يخمدك الى الابد ويختفي حين تختفي
رأني قبل ان يخمدك تقدمت نحوه وربطت ذراعي على عنقه رغبة في ضمه لاخذ زادا منه لسنين لن يكون فيها بقربي ولاخنقه على غدره وهجره ولاترك بذاكرته يوم لن ينساه مادام حيا
نثرت قبلاتي على كل مساحة وجهه وحينما مد يده لوجهي تناولت كفه وقبلت كل مفصل فيها
اجابني مزاحا هل سوف اموت
اجبته صادقتا اسم الله عليك عمرك طويل وما اريد تنساني
اجاب بجد شبيج اليوم
اجبته بحب انت هسة راح تطلع حتى ترجع لازم اترك عندك ذكرى حلووة ترجع بيها الي شفتني يوم طلعتك من البيت زعلان
اجاب بهدوء لا
اجبته زين تعرف ليش
وضع يده على انفي وقال ليش بالله
اجبته بحالمية حتى تبقى تذكر بس الشي الحلو قبل لاتطلع حتى يبقى اخر شي شفته مني ذكرى حلوة
لم انتهي من كلامي لانه دفنني في اعماق صدره
دفعته برقة وقلت تاخرت
اجابني بعيون تلأ لأ الدمع فيها اسف
قبلته على جبينه ولم اتكلم ابدا وتركته يذهب دون ان اخبره انني اعرف انه كان ينوي الرحيل الى الابد
وانقطع صرير الباب ومعه خارت قوتي بقيت ثلاث ايام لم اغادر المنزل بكيت وبكيت وبكيت حتى لا ابكي امام اهلي


لازم عجبج الديكور الجديد للبيت


كونوا بالقرب لن يطول فراقنا باذن الله



اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

تخلص من الهشاشة
هل تعرفون ان افضل علاج لهشاشة العظام الحركة معلومة طبية رائعة ممكن ان تفسر ان الحركة بركة ومن هشاشة العظام نتحول الى العلاقات الهشة التي تصيب كلمة صداقة وقرابة وصلة رحم* بداء اشبه بداء الهشاشة اذ لم تتحرك نخرت كل العلاقات في اعماق قلوبنا وجعلت منها* معنى مشوه يصعب تحديد هوية له
السؤال كيف اعرفهم للاسف الشديد واضحون* ولكننا نزين لهم اعمالهم لرغبة منا بعدم خسارتهم
صديق اتخذ من ذمك اسلوب لنصحك مهما تغيرت المفاهيم النصح لا يعني الذم
قريب يرى صفة فيك عيب ونفس الصفة في غيرك ميزة هل فكرت يوما لما
لاتفكر كثيرا العلاقات الهشة بحركتك تتساقط
فقط انظر نظرة تفائل نحو نفسك بعيدا عن اقاويل العلاقات الهشة انت فقط من تقيم ذاتك لا نظرة هشة من علاقة هشة


(5)

لازم عجبج الديكور الجديد للبيت
يعرف جيدا انني لم انتبه لتفاصيل الاثاث ويعرف جيدا ان جدران المنزل تحاصرني بذكرياتها
اجبته بهدوء تعرف اني شبية
اجاب بكل حدة انت عاجبج دور الضحية عيشي حياتج
اجبته بكل ود عمو الله يخليك شبية اني يعني الحياة متكدر(لاتقدر) المراة تعيش بيها الا وياها رجال
اجاب بكل جدية بمجتمعنا وبوضعج اي متكدر ثم اكمل قائلا
تردين اجاملج واكلج المرأة الشجاعة تكدر ومن هاي سوالفجن النسوان لا يابة مرية مطلقة وعدها ولد تزوج وتخرس حجي الناس
اجبتها بمرح وجهة نظر نحترمه مهند بيك
اجابني بمحبة هوازن والله العظيم من اشوفج اكول هيج الله يعثرني يوم بالنذل لا والله العظيم اكسر عظامه واخذ حقي وحقج
ثم اكمل بكل حقد كل من وراج ومن الايمانات الي حطتيها عليه حتى اكون بارد وياه واني اغلي
اجبته بلوم عمو مراح نخلص هسة احنة شنو يربطنة بيه
اجابني بكل حقد ابنج شايفة شكد يشبهة اي واحد يعرفه ويشوف دانيال يعرف ابنه
اجبته بهدوء عمو ابنه تريد يشبه منو
رئيت صدمة في عينه وكانه للتو اكتشف الحقيقة واجاب
صح ابنه يشبه منو يعني يشبه ابو الي وقع على ورقة تمنع دانيال يورثه
ثم قال بتهكم الحمد لله ورث منه ملامحه حتى لا يطلع بلوشي من الورث
قلت بجدية بس هذا كان مطلبي
اجابني بحدة مو انتي مخبلة عبالج واحد مثله تاذي بهيج تصرفات
حاولت مقاطعته ولكنه اشار لي بيده بمعنى اسكتي واكمل
انتي اصلا انطيتي هدية على صحن ذهب بشروطج الي صرت حمار و وافقتج عليه والله شنو لا اريد دانيال يورثك ولانت تورثه بطرانة رجال يريد يتنصل من كل شي وانت سهلتي عليه كلشي
اجبته بضجر وبعدين عمو مراح نخلص
اجاب بحدة من تزوجين تخلصين
اجبتها بكل جدية والله العظيم ما اكول لاي شخص مهما كان زوجتك نفسي اكتفيت
اجابني باستفزاز تخيلي يجي يوم ياخذ دانيال ويشوفج ممزوجة
صفق بيديه وقال مشهد شماته رائع هذه الغبية كانت عايشة على حبي
ثم قال وهو ينظر نظرة تحدي ترة مشهد خرافي
اجبته بتهكم قصدك سينمائي ترة بعصر الانترنيت ماكو شي مستحيل واحد مثله ابن عائلة وابو محامي مشهور مو صعب اجيب عنوانه واخلي دانيال ورقة للتواصل اذا اني بعدني احبه
نظر لي نظرة غضب وقال جربي وشوفي
اجبته بمرح عمر انت تريد تلبسني الغلط حتى ازوجني ارتاح عمو زواج ما ازوج والماضي ما اكلك (اقول لك) نسيته تماما بس مصار مشكلة بالنسبة الي وانت ازوج الله يخليك اني على الاقل عندي ولد بس انت موقف حياتك ليش نريد نفرح بيك
اجاب وهو يبعد بصره عني روحي زوجي اخوج
اجبته بهدوء تعرف قصته يحب بنت عميه وهي تحبه وتعرف اخوك
اجابني بجدية ماعندي اخو بس ابوج
اخوج ميفتهم يعرف الوضع هسة لو تنقلب الدنيا مينطوها اصلا فرصة واجتهم ينتقمون واخوج الثول بالحبيات مالته سهلها عليهم يشوفوا متعلق بيها ويشمتون بي هو هم كمل شماتتهم شرد يكمل ماجستير باكرونيا وكاضيها مراسلات وهي كاضيتها تحارب ابوها وعماممها كل يوم يردون يزوجوها
اجبته بهدوء عجز منهم
اجاب بكل جدية يعوف البنية لنصيبها مو يعلقها هشكل باقي سنة وتتخرج
اجبته بكل هدوء عوفنة من مؤيد انت هسة اشلون
اجابني ببرود اكلج البنية ثالث مدري رابع كلية ترة اني دخلت الاربعين شعبالكم ماكو مثلي والبنية توافق
اجبته بجدية محد يجبرها اني اعرفها الك قبل لا نتقدم اذا البنت عدها استعداد تقبل بواحد شايب مثلك
رماني بالوسادة التي بقربه وقال انت عجوز
اجبته بمرح عجوز يعني عيب ازوجني
اجاب باستهزاء هو لو محد يخطبج انطمي بمكانج بس الزلم عمت عيونها وما شافت غيرج
ضحكت من اعماق قلبي وقلت له مسويتللك دولمة مخصوص واجيت على نفسي وخليت كشمش
اجابني بمرح غصبن عليج ترضيني مو تصيرين عصبية وادكومين
امسك اذني وقال عيديها مرة ثانية
اجبته بخوف مصطنع توبة
وانتهى الزعل سريعا مثلما ابتدأ سريعا
عمي اخي الثاني وسندي وفرحة منزلنا
**************

عند نهاية الدوام اكون منهكة كثيرا خاصة في يوم العملي اشعر وكان ظهري ياكد يصرخ من الالم ذهبت الى حيث نتجمع لكي تقلنا السيارة فوالدي مشغول ولن يرجعني
القيت السلام وردت خلود وعليكم السلام
ثم قالت اشلونها النفسية
اجبت نص نص
اجابت خلود بلوم ياسمين ترة اكو سوالف ترهم لزهرة بس انت لطيفة مو مال هاي السوالف
اجبتها بهدوء ليش هي يرهم الها تقلل من شأن الناس واهلهم لان امها من بيت الجاسم وابوها من عشيرة معروفة مو
اجابت بلوم شو انتي زايدة عندج الحساسية من شوكت تهتمين لهاي السوالف
اخذت نفس عميق وقلت من صارت زهرة ثالثتنة ترة هواي تضغط عليه هواي وحتى امها مترحم امي بكل مكان ولو نحجي لبابا يعرف اشلون يكوفها عند حدها بس احنه ناس تستحي وهي وامها ناس متستحي تتخيلين امها ادكل لامي بمناسبة عامة تدرين مشتهية كبة من ايدج
شهقت خلود
واكملت بس ماما متستحي من شغلها قبل تعتبره فخر الها ادكول هواي بنات باعن شرفهن حتى ياكلن خبز واني اشتغلت بتعب ايدي وظليت شريفة
تعرفين ماما اشلون ردت عليها
اجابت خلود بذهول شردت عليها صدك متستحي
اجبت كلتلها تدلل ام عادل باجر الكبة من الصبح يمج ودزتلها صينية كبة ثاني يوم
بعد لحظات صمت قلت انت شايفة هيج بشر
اجابت خلود باعتذار ياسمين تعرفين اني مجبورة على العلاقة بيها خوالها عدهم شغل وي عمامي وبس اثقل عليها بابا يقلب الدنيا عليه كليلي شسوي
اجبتها بمحبة خلود معليج اتعلمت اشلون ارد عليها بس مرات اتزودها وما اتحمل ترة مو عجزانة اخليها تدفن راسها بالتراب ترة ابوها ابن العشاير فصلوا من الجيش العراقي قبل السقوط لان كان مرتشي ويسرق من حوانيت الجيش
اجابت خلود اي اعرف بابا سولف بس شنسوي خطية واحد يجرحها
بالضبط خطية واحد يجرحها صح بابا ميعرف اليا عشيرة ينتمي بس هو مو ابن حرام ابو وامه ناس عاشوا شرفاء وماتوا شرفاء وهو سو نفسه بنفسه ما مد ايده للحرام
اجابت بهدوء بابا هواي يمدح بي رغم حساسية الموقف وانت تعرفين
اجبت بصدق عمامج ماخذين عليه موقف لان وقف وي اهل عمج مؤيد وساند عمج مهند بس خلود انت تعرفين بابا علاقته بابو مؤيد اشلون
تدرين بابا دائما يذكره ويقرالة الفاتحة هو وجدك يكول اعتبروني واحد منهم يكول جدك كان مثل ميشغل مؤيد يشغلني ما يوم اعتبروني عامل عدهم
اجابت بحزن الله يرحم عمو سعد من مات اتغيرت العلاقات كلها
اجبتها بهدوء اخبار مؤيد
اجابت بحزن راح يكمل ماجستير على امل يتغير الوضع
اجبتها بود خلي عينج بعين الله وهو يفرجها ثم قلت يلة كومي اجه الخط اليوم الاميرة ياسمين تنور دربك
حاولت ضربي بحقيبتها ولكني هربت قبل ان تصيبني
الحياة مليئة بالمحبة مع صديقة مثل خلود
**************

وانتهت العشرة ايام سريعا وها انا ارتب حقيبة سفره والاولاد يفترشون الارض بكتبهم واقلامهم يدرسون ويجتهدون الله انعم عليه باولاد يدرسون دون ان اقول لهم متفوقون دون ان تعب في متابعتهم فهم حريصون بالفطرة احمد لله دائما واقول ما ضاع صبرك ياصبر
دخل الى الغرفة القيت عليه نظرة خاطفة وانا مندمجة في ترتيب ملابسه
ولكن اذني تتابع خطواته وهمساته اقترب من الاولاد وهذه حالة تحصل كل اربع او خمسة شهور وقد تطول الى السنة
قال لهم بصوت خافت شدسون
اجابوا سويا عدنة امتحان فيزيا وكلشش صعبة
اجاب باستغراب اول متوسط بيها فيزيا
اجوبوا بفرحة من اقبل عليه العيد اي بابا ليش انتو ماعدكم فيزيا قبل
اجاب وهو يبتسم دعوني اعلن استغرابي انه يبتسم قائلا لا ماعدنة تبدي الفيزيا ثاني متوسط وابوكم شرد منها بالاعداية وحول ادبي
اجابه احمد بابا سهلة
كفخه محمد لا بابا خل يولي صدك صعب
اخذه الصمت والاولاد ينظرون له ويقولون بابا دون استجابة
قلت لهم بحزم كافي بابا وراه سفر سطرتوا دماغه يلة نزلووا يم بيبي اقروا خل يكمل ابوكم تغيرملابسه
وكل هذا وهو ينظر الى ركن الغرفة
بعد ان لملمو كتبهم غادوا المكان وبقيت مع صخرتي
قلت كاظم حضرت جنطتك تبدل واشرت حيث وضعت ملابسه المرتبة المعطرة
نهض نحو المكان واخذ الملابس ودخل الى الحمام واغلق الباب
فوق العشر سنوات زواج وهو يرتدي ملا بسه في الحمام ويقولون اصبري ياصبر الله يخاذه اصبر على فراقه ميتا ارحم من صبري على قربه حيا
انتظرته حتى يخرج لكي املأ ذاكرته بكل ما يحمل صدري من غل لتصرفاته في عشرة ايام الصمت التي تجرعتها سما
خرج وهو بابهى حل تتلأ النجمتان على كتفه وبلحية مشذبة سوادها يزيد تلأ لأ وجهه وسيم احسد على وسامته في هذه اللحظة نسيت ما اقول وفي كل لحظة مشابهة لها انسى ما انوي قوله ولكني اعرف ما ااريد فعله اريد ان ارتمي على صدره واقبل وجنتيه واقترب من شفتيه واشعر بملمس ذقنه
صحوت من هيامي به على يديه وهي تبعدني هل اقتربت دون وعي مني هل قذفني الشوق دون ادري او اشعر يالة ذلي وعاري وهو يرمقني بنظراته الباردة وهو يقول
صبر لا تحاولين مرتين كانوا فوق طاقتي تردين تطلكين وتشوفين دربج يابنت الناس ماعندي مانع تردين بهذا الوضع مراح اقصر وياج فلوس ملبس ماكل غير شي
قال بكل عصبية ما اكدر افتهمي ما اكدر
اجبته بحقد ليش شبيك مو رجال
اجاب بكل برود وهو يعيد ترتيب ازرار بدلته
لا مو رجال ارتاحيتي
اجبته باستهزاء ليش الي تزوج مو رجال اشلون ترتاح
اجاب بكل برود تطلك وتزوج رجال يريحها
قلت بتهكم هي فرصة الطلاق اجتي مرة وحدة والكل كان وياي وصرت انت قيس المتيم وصدكتك العوبة اني ورجعت لضيمي بيدي
وكملت مصيبتي من ذليت نفسي وخلفت التوم
اجاب وهو يحمل حقيبته انتي سعيتي للخلفة كان ظليتي حرة نفسج
اجبته بكل حقد اعذرني عبالي مزوجة رجال يقدر بنات الناس
اجاب ببرود فكري بموضوع الطلاق ترة اريح الج والي بدل هاي سوالف بنات الليل والشهوة المرتفعة عندج بعدج صغيرة تزوجين وتنسين ايامي
وغادر المكان
هل كنت انوي ان ازرع ذكريات مؤلمة في مخيلته ها هو زرع حقولا من الاشواك في مخيلتي تبا لوقاحته ولدنائة افكاره
هل انا زوجته ام امرأة رمت نفسها بالحرام عليه
حرمني الله منك ياكاظم بالقريب العاجل
*********************
في كل مرة اتواصل بها مع ابنتي كتابيا ادعوا من كل قلبي لمن اخترع هذه الوسيلة بالتواصل فهي تزيل الحرج عن مواضيع ربما تخجل الام والبنت من طرحها بشكل مباشر
كتبت ماما اعرف انت ماخذة مني موقف بس اني مو هديل قبل هواي اتغيرت
كتبت اعرف بس اني جواي شك من اشوف الموبايل ميفارق ايدج لو فجئة تختفين
كتبت كل البنات هشكل ماكو بيت ادخليللة متلكين البنات لازمات الموبايل تعالي شوفي بالقسم الداخلي كلها لازم موبايلاتها ومنزويات بركن وحدهن
كتبت انت تعرفين السبب تعبتيني ما عرفتي يوم تصرفين ما صدكت كلتفترة مراهقة وعدت حتى تجيني بسالفة جديدة تعتبرين هين علي اكتشف بنتي تخابر ولد
كتبت راح تظلين على هاي السالفة والله اتندمت والله بعد ما اسويها ليش لوين تظلين تلومين بية
كتبت من اشوفج البنية الي انتي تردين تكونيها ما اريد اشكلج بشكل ما اريد
اريد انت ترضين على نفسج
كتبت ان شاء الله
ثم كتبت هسة شكل للولد يكول اريد اتقدملج
كتبت واحد بعده صف ثالث كلية وماعنده شغل يتقدملج شنو يحجزج ابن عمج خالج حتى يحجزج
كتبت شكله
كتبت كليلة ما افكر بالزواج الا بعد ما اوصل صف رابع كلية وبدون متنطي امل ينتظرج اجه واحد احسن منه ليش تربطين نفسج
كتبت خوش اروح اقرة عندي امتحان عضوية
كتبت الله يوفقج ويستر عليج
اتعبتني كثيرا ابنتي الكبرى منذ سنين المراهقة الاولى بان حسنها وتخطفتها الابصار وشلة من الصديقات لا اعرف هن من اخترنها ام هي من رئت تقارب في الافكار فختارتهن
شكلن شلة تقيم العلاقات مع الشباب عبر شبكة الانترنيت والهاتف الجوال جن جنوني وحطمت وكسرت ولعدة سنوات قمت بمحاربتها واشركت اختي بمشكلتي وزدت الموضوع سوءا
حتى بعد ان صححت طريق ابنتي ما اختفت نظرات الشك من عيني اختي كنت في محنة واحتجت لمساندة اعرف ان مافعلته سوء تصرف مني كان يجب ان يبقى الموضوع داخل منزلي فلرب يغفر والعبد لن يغفر
وبعد ان استعدت حب ابنتي عرفت اي ذنب اقترفت كل فتاة تمتلك احاسيس ومشاعر يجب ان نحتويها وان اخطئت في توجيه هذه المشاعر علينا احتواء خطئها ونعفوا ونوجه بيننا وبينها
ارتديت ملابسي وضعت اخر لمسات المكياج توجهت الى عقد قران احد اولاد ابنة عمي
قللت من حظور المناسبات ولكنها لم تدع لي عذر الا وبددته فاضطررت ان اقبل دعوتها وسوف اراهم هناك
لاباس لقد اعتدت رؤيتهم بين فترة واخرى
ركبت السيارة واتاني صوته ادري سنة
اجبته بود رايحة عقد غير اضبط الكشخة
اجاب بهدوء اي لبختي زين
ضحكت على تعليقه ليش احسك تغار
اجاب بتهكم شكو اغار خشيتي بالعمرين
اجبته بفخر الي يشوفني يكول بنتك خليها مستورة
من يراقبنة ونحن نتحدث يظن ان العلاقة غير مستقرة
ولكن بالعشرة ادركت ان اسلوبه هكذا يحب استفزازي بمحبة وكما نقول بالهجة العراقية هواي يحب يداهر
اوصلني وغادر المكان فهو لا يحب التواصل مع اقاربي هو له عالمه وعلاقاته ولا يروق له جمعة اقاربي هذا الوضع منذ سنوات ولم يعد يشكل ازمة كما كان في اول زواجي فحين ادركت بان بيتي اولا وسعادتي فيه اولا صغرت كل الاشياء التي كنت اظنها كبيرة
دخلت بكل ثقة تسبقني رائحة عطري المميز القيت السلام بصورة عامة وبعدها بدأت بتخصيص السلام لمن اعرف ام العريس واختها وبعض بنات عمي ومن ثم اختي ونسوان اخوتي كان السلام بارد فهو واجب اجتماعي فقط
جلست ولم احتج لجلسة تعريف فانا اعرف ام العروس واقاربها
بدأت الاحاديث تتشعب،خاصة في الدائرة الصغيرة التي اجلس بها
والكعادة الرشاقة واخر الوصفات تحتل المركز الاول والغريب رغم تباعد المناسبات ولكن الموضوع المشترك في كل مناسبة هو نفس الموضوع الرشاقة ولم اجد من المتناقشات من تملك جسد عارضات الازياء او انقصت وزنها عن المناسبة السابقة
وكالعادة وجهوا لي السؤال ومن من من زوجة اخي الرشيقة انا املك كرش اكبر من كرشها ولكن كلانا له كرش
قالت زين حصلتي لبس
اجبتها بثقة ليش اكو ملابس اني ما احير بالملابس كل شي اكو على كدي
اجابت مو اني علاء يكول كرشج كبران وضجت
لتجيبها الاخر اني رجلي يقلد على الخلفية
لتجيب الاخرى اني رجلي كل يوم يلزم الساعة بيده ويخليني العب ساعة رياضة حتى لا اسمن
ساد الصمت ينتظرون جابوا
اجبتهم بصدق تدرون شكتشفت
اجبن شنو
اجبتهن بكل امانة اكتشفت رجلي شكد يحبني من زاد وزني الى هذا اليوم محسسني بشي عبالك متغيرت مصار عدنة تغير بالمعاملة نهائي ثم قلت الحمد لله
الله يعرفني قلبي طيب انطاني رجال يشوفني حلوة بكل حالتي
اجابت احدى المتابعات لحديثنا عيوني ام هديل فدوة لهاي الخدود هو هذا الوجه الحلو والضحكة الحلوة هم ينعاف صح انتي سمينة بس حتى سمنتج مرتب وحلو
ضحكت من اعماق قلبي وقلت بمرح يمعودة وزني فوك المية
اجابت بكل جدية بس والله مشيتج وحركتج وخفتج ملابسج واهتماممج بنفسج مييبين هذا الوزن مبين هواي اقل
اكددوا بعض النسوو الواتي اعرفهن كلامها
واشتعل وجه زوجة اخي باللون الاحمر دليل غيضها
اردة احراجي فهيئ لها الله ما يحرجها
هذه هي وهذه حركتها وانا التي انغص عليها حياتها انا واثقة انا لن تنام ليللها وستختلق قصة وتحشوا بها راس اخي وجمل ما في الموضوع انني خارج الموضوع ولن يصلني الكلام الذي سيعربد به فارسها الهمام
اشلونها هديل هذا كان سؤال اختي اجبتها بهدوء الحمد لله بخير من الله
اجابت بهدوء الحمد لله
ثم قالت ليش فشلت همسة
نظرت لها بكل غضب اصور اني واضحة كلت من اشوفها لا اريد اسلم عليها ولا اريدها تسلم عليه فخل تحترم نفسها
اجابت كلشي الايام تنهي وانت الايام تزيده
اجبتها بكل هدوء اني واضحة مكتلكم اني بالايام ارجع العوبة الي كلكم تشوفوها عصبية وتاخذ موقف وترجع الكم
اجابت حشاج بس انتي حتى الي يتواصلون وياج كطعتي وياهم
اجبتها بهدوء الي زعل مني علمود ما اجيت بمناسبة ترة احنة اخوة مو غربة ومن فكرت شفت منفرق عن الغربة اذا مو الغريب احسن على اقل الغريب من اقطع الهديا وياه يبقى الود والسلام بينة بس الاخوان لو هدايا ومناسبات لو ما اشوف
وقبل ان تجيب وبصراحة خفتا وراحة
اجابت بلوم ليش تعتبين
قاطعتها بجد ما اعتب
ثم اكملت اني اعتب على الي بعد عدهم محبة بقلبي ما اعتب على ناس ما احمللهم شعور انتي سألتي
اجابت بلوم هذا وضع مريح
اجبتها بصدق جدا جدا
وقالت بهدوء وامي
اجبتها بثقة اني وامي نتفاهموما اريد افتح ملفات قديمة مرحلة وانتهت
ثم نهضت وقلت اتاخر الوقت اروح اسلم هسة اكيد ابو هديل منتظرني
قالت سلميلي عليه وعلى الاولاد
قلت بهدوء الله يسلمج
علاقتي بامي موضوع النقاش علاقة اتمنى ان اجد حبلها السري لعلي اريح ضميري من نوبات التانيب

*********************

اتحرك بخفة بين حوض غسل الصحون والطباخ واثرثر مع زوجة اخي واتودد لها لاحساس داخلي يقول ستحتاجين لها ان طلق كاظم لابد ان اجد بيت يؤيني وبالتاكيد سيكون بيت اخي الاكبر للقرابة التي تربطنا بزوجته
اكلج وداد هاي ليش السنك(حوض جلي الصحون) هشكل ناصي(منخفض) عدكم
اجابت غير اخوج الله يسلمه سوا هشكل يكول حتى البنات يتعودن يساعدنج
ضحكت على افكار اخي وقلت زين البنات ميكبرن
اجابت بمرح مو اكله يكول من يكبرن يطلع موديل جديد ونبدل
اجبت بفخر حلوة افكار اخوي متجددة
اجابت بهدوء بس متعبة تخيلي كل ست اشهر عندج عمالة التجديد حلوة بس اخوج عنده ادمان اخاف يوم يكعد الصبح يكلي اريد ابدلج
ضحكت من اعمق قلبي وبين ضحكاتي قلت لا ميسويها حب حياته
هزت يدها دلالة على ضجرها وتعبها
ثم قالت تدرين منو اشتغل الكاونتر
اجبت بساستفسار منو
اجابت وعيونها ترمش بحالمية سلام ابن ام سلام ابن العم عنترة الهمام
اجبتها وداخلي ذكرى غابرة حيل بعده على سطح الارض
اجابت بمرح هو على سطح الارض وما مستقر يروح للفضاء يطخ بالنجومل
بابتسامة قلت بعده يشرب
اجابت بهدوء كلشي بحياته مبالغ يشرب بافراط ويشتغل بافراط ويزوج بافراط ويحبج بافراط
اخذت اه عميقة وقلت يحبني ياريت اصر على زواجه مني وكال بنت عمي الله يرحم الاموات كان هسة وضعي غير شكل
ثم قلت بحسرة عمري كله كضيته جبانة ما اواجه ليشش ما اعرف شنو اخسر لو اواجه
يمكن لو اواجه ما اوكع بهاي المشاكل كلها كان وصلت لحل
اجابت بلوم اذكري الله شبيج عبالي من اذكره كدامج اضحكين على حبه الج ازوج اربع وطلك ثلاث ومجموع زواجاته سبع وبعده يهذي باسمج
اجبتها بتهكم واني ازوجت واحد وخلفت اثنين ونسيت حتى روحي يا حب يا بطيخ يمعودة نتتظر الخاتمة
اجبت بلوم هاي شبيج هسة اني اكلج روحي خابري ترة سوالف
اجبت بهدوء اعرف شتقصدين بس غصبن علي اخذني خيالي لو مزوجته بعيوبه مو ارحم كنت مراهقة وخطبني وظلت امي تتحجج عليه كل يوم تريد شكل متمسكة بية لان اني الوحيدة الي شايلة البيت
اجابت بهدوء الله يرحم عمتي ما اعرف ليش وكفت بقسمتج لسلام وسعت بقسمتج لكاظم
اجبتها بحسرة كاظم صايم مصلي وذاك يشرب واكيد ترتفع كفة المتدين والحمد لله على كل،حال
اجابت هسة اشلونه
اجبت بلامبلاة طلع من البيت وكال فكري بالطلاق
شهقت زوجة اخي بقوة يا وشراح اتسوي
شسوي اطلك واتحمل الحجي وكل واحد يلوم بي ليش قبلت ارجعله من رادوا يطلكوني اتحمل كل الملامة هو اني اشكال اتحملت بقت على الملامة
اجابت بمواساة الله يساعدج على الحجي اولهمم رجلي راح يرعد عليج
اجبتها بكل هدوء خل يرعد حقه شيحجي استاهل
وساد الصمت هي بالتاكيد تفكر بحياتها الخاصة التي سوف يربكها حظوري
وانا افكر بطريقة تنقذني من الطلاق
وادعوا الله ان يختار لي ماهو افضل
******************************
يتناثر البياض من حولي باردا جدا ولكنه لا يطفى لهيب شوقي لارض العراق ما اخترت البعد ولم اهرب ولكنها سنوات من عمري تضيع ارتأيت ان اقضيها اطلب العلم في الغربة على ان اقضيها وسط اهلي والحاحهم علي بان اكمل نصف ديني يصبرني على فراقهم شهادة سوف ارفع رأسهم بها ووسائل التواصل الذي سهلت علي رؤية ملامحهم
اما هي تلك الشقية التي لا اعرف متى غزا قلبي الامن حبها عندما ابحر بالذكرة لا ادري متى ربما عندما كانت في الاول متوسط عندما لمحتها ذات يوم تدخل منزلهم او ربما عندما كانت في الاعدادي عندما اتت منزلنا وهي مرعوبة خشية اكتشاف والدها
ام حين دخلت منزل مهند ووجدتها تنظف المنزل وتطبخ للعم الذي احبته رغم معارضة والدها احببتها لحبها لمهند ام لحب مهند لها
وفي النهاية انا عاشق جبان لها هرب
كلا هي من شجعني على الدراسة وعددت بالانتظار ولا ادري الى متى فالعم يجدنا سراق لماله فلقد كان والدي يملك الجزء الاكبر من الارث وهم اخذوا حقهم ولكن الطمع اعمى بصيرتهم واردوا سرقة ارثنا
احببت من اراد السوء بنا ويالة سوء حضي
مؤيد ما ثلجت تعال ادخل يمعود لا تتمرض شيخلصنا من مهند
استجبت له بعد ان اثلج البرد صدري المحترق بنا ر الاشواق
القيت السلام على المتواجدين وتناولت كوب الشاي واتاني صوت احد الشباب الذي يشاركني السكن مابقى شي كلها سنة تخلص وترجع شبيك مكتأب
اجبته المشكلة مو بالبعد المشكلة بالقرب
اجاب بصدق الله يجمعكم بالخير اول مرة اشوف عم مثل عمك المفروض يفرح ابن اخو طبيب وديحضر ماجستير ويريد يخطب بنته يمعود انت عريس لقطة تريد ازوجك اختي
تبسمت بامتنان له وقلت شرف على راسي اختك تستاهل الي يخليها بقلبه واني قلبي تعرف موالي اصلا
اجاب بمرح راسك سالم والله يريح قلبك
وضعت لها نغمة مميزة لا تعاتبوني وتقولون خطأ فهل يمنع المريض من الدواء صوتها دواء ان منعت منها اكون جثة طريحة في الخلاء
ضغطت قبول الاتصال واتاني صوتها الخجول الو
قلت كل الوات العالم فدو الج هلا بريحة اهلي هلا بالي الي هلا بتالي العمر هلا بالاولي
لم ياتني الرد قلت خلود وين رحتي
اجابت وياك بس بطل هاي السوالف ترة استحي وميجوز تجاوز
يعاتبوني قائلين لماذا تعشقها لا يعلمون هي تاسرني بخجل تصرفاتها وخجل كلماتها
قلت خلود الرحمة حلوة والله العظيم خلص صبري
اجابت بهدوء شنو بيدي مؤيد خايفة اخاف ابوي يسويها شغل عناد وي عمو مهند ويزوجني
قاطعتها بغضب اكو واحد متقدملج
اجابت بارتباك مؤيد شتعرف عمك ينطيني خبر اني الي علي كل الي يتقدملي بالكلية اوصله خبر ابن عمي خاطبني
سحرتني الكلمة قلت لها بحالمية ابن عمي خاطبني احلى جملة سمعتها بحياني
ثم قلت شبيج لعد شكو
اجابت والحزن يتسرب من كلماتها بابا قبل فترة رايح للمعمل ورايد شبابيك وعمو مهند مقابل يشتغلهن بالعمل
ثم اكملت
اكو داعي اكمل بابا اشلون صار عصبي
اجبت بهدوء لا ماكو داعي خلود تعرفين الوضع هسة انتي غريبة
اجابت ورجفة قوية في نبرات صوتها مؤيد ان الضحية اني دائما افكر وين عقلي من حبيتك واني من اني اصغيرة ما اشوف بابا عصبي الا من يجيبون طاري (ذكر) اسمك
قاطعتها
متندمة
اجابت بهدوء لا بس اخاف كل شي ينتهي ومن نحصل من ورى هذا الحب بس كسرة القلب
اجبتها بكل ثقة اتنازل لابوج عن حصتي كلها بس يوافق
اجابت بهدوء بس ادكول لبابا هشكل هسة يكلك اتنازلوا كلكم
اجبت بحده ابوج طماع و
قاطعتني كافي مؤيد هذا بابا
كدت ان افقد اعصابي ولكنها لا ذنب لها فهي الطرف الضعيف بكل الاحوال انا افرغ سخطي على والدها واعتراضه على ارتباطي بها ومهند يفرغ سخطه على طولة لسان والدها بها
ولا ادري حبيبتي الصغيرة من تتحمل ولن انسى المصون والدها الذي اخرج حقده مني ومن مهند عليها حين تقدمت لها فلقد ايقن هناك علاقة تربطنا حين شاهد تمسكي بها وصمتها حين كلمها
استمع لصوت شهقاتها ولا حيلة لي
قلت بوجع خلود ترة قلبي ميحتمل
اجابت من وسط شهقاتها انت متعرف الوضع اني عايشة رعب يجي بابا يوم ويكول ترة خطبج فلان واسبوع الجاية زواجج شكول اشلون اعترض
اجبتها بحزم اشردي يم مهند
اجابت بغضب اشرد لبيتكم واخلي بابا علج بحلك الناس انت اشلون تقبلها ما اسويها لو اموت
اجبتها بعد ان اخذت نفس عميق لا تفاولين علينة ما بقى شي وارجع قبل لا تتخرجين ويحلها الف حلال
اجابت بهدوء الله كريم يلة مع السلام
قبل ان تغلق الهاتف هسة ارتاحيتي
اجابت بمودة مؤيد اني من اخابرك احس اكو امل
اجبتها بصدق لا تخافين اموت ومترحين لغيري
اجابت بغضب اسم الله عليك لا تحجي هشكل
وقبل ان ابدأ موشح الغزل قالت مع السلام وانقطع الاتصال الهاتف ولازال في يدي ضغطت على سندي
ولم تكمل رنة واحدة اتاني صوته النائم
قلت انطيني مجال ارمش نايم وبايدك الموبايل
اجاب بوهن متمدد اشوف فلم غثيث واجاني انصال من غثيث
شكوو شعجب
اجبته بلوم هسة ااي يسمعك يكول صار شهر ممخابره مو صار اسبوع
اجاب بتهكم اني واحد اشتاق للغثة الي مثلك
ثم اكمل المهم اشلونك
اجبته بهدوء زين ومو زين
الزين افتهمنة الموزين هاي شنو
اجبته بلوم هسة هن شبابيك شكد يكلفن اربع ملاين خمسة احسبهن عليه
اخذ نفس عميق واجاب اني مو كتلك لا تخابره ولك شايفني كدامك ما مالي عينك اني عمك وعمها شنو تضربون حجايتي عرض الحائط
اجبته بهدوء زين عمو بما انك عمها زوجنياها ترة اخطفها
اجاب بحدة مؤيد بشنو قصرت
اجبته بهدوء ليش متهدي انطيهم شبابيك
اجاب بجدية مو العوبة خلود سمعة صياح ابوها وما سئلت شصار بعدين ترة دزيت العمال وديشتغلون بالمواصفات الي يريدها ظافر افندي ارتاحيت
فعلا ارتحت قلت بامتنان اعرفك قلبك ابيض
اجاب بحدة لاتخابرها
اجبته بجدية احاول
اجب بكل جدية مؤيد خليها نظيفة خلود حساسة اذا صارت من نصيب غيرك راح اتظل كل عمرها تحس بتانين ضمير من علاقتكم
اجبت بهلع ليش هشكل ادكول شبيكم انت وهي نفس الكلام احد متقدملها
اجاب بتقة لا بس عمك ما ممنطينة حجاية مسويها سكتة وتعرف سوالفه من يضرب بالظهر
استغفرت ربي وقلت كل الدنيا اتشوف اسهل زواج زواح ولد العم بس اني صار عليه هم
ما طلع مصنع وماطلع ورث الي اخذو ثلاث ارباعه وانت وابوي وكعلكم اقل من حصة نص واحد
قاطعني بلوم انت ليش هشكل تحب تفتح على نفسك مواضيع قديمة
اجبتها بجزع ليش هي راضية تنسد واني وما سديتها شوفلي حل لاتخلوني اكتلها واكتل نفسي ونخلص من الدنيا مالتكم الخربانة
اجابني بقوة اكل تبن روحي شوف دراستك مراهق بالثلاثين انت متستحي شغليت للمراهقين البنية اذا من نصيبك متصير لغيرك وهي تسوي الي عليه مو من نصيبك الله يسهل عليه
اجبته بحدة هاي انت شدتحجي على جثتي تصير لغيري
اجابني باشمئزاز يصير خير يلة روح ما اعرف شبينة انت واخت واني عبالك مكتوبلنة منتهنة سبحان الله
اجبته لعنة الورث وقطيعة الاهل
اجابني بهدوء ا لله مايريضة بالظلم واحنة قطعنة لان ردنة نحافظ على نفسنة انت ممجبور تواصل ناس متكدر تنطيهم ظهركم الله ميرضى باذية النفس
وبعد لحظة صمت قال يلة الله وياك وصير رجال هاي بنت عمك
وانتهى الاتصال
هي ليست ابنة عمي هي حبيبتي

قراءة ممتعة


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1