اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 01-08-2016, 05:58 PM
صورة ضِياع ، الرمزية
ضِياع ، ضِياع ، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / بقلمي


.
..
.
.
بــســم الــلــه الــرحــمــن الــرحــيــم
مــســاء الأمْل بِـ اللَّه ، و الطمأنينة فِي ظِلهِ ،و الثِقَة بَمِا عِندَه .

" جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات " هي اول رواية بِقلمي
تــرددت في طـرحـهـا و هـي غـير مكـتـمـلة لـلآن , و لـكـن لـو لـم اطرحها فهي مهددة بعدم الاكتمال .
..
بداية , قبل كُل شي كتابة الرواية امر سهل جداً ,
لكن كتابة رواية مُختلفة عن غيرها صعب صعب جداً .
اعترف اني كُنت اكتب الكثير من الخرابيش والشخصيات والافكار , واضعها تحت مُسمى رواية ,
لكن كثير ماكُنت أُعاقب في النهاية بسبب عُطل في الحاسُب او هاتفي المحمول ,
لا اعلم هل هو قصد منه لاجل كتاباتي السيئة ,
ام ارسال رسالة قاصداً فيها لم يحن الوقت حتى تكتُبي فَ طوري من نفسك في الاول ,
فقد جلست سنوات كثير فعلاً ادرس هذه الفكرة وهاهو اليوم قد آتى بعد سنوات,
ف انا هدفي المُساندة والتشجيع اما بالمديح او النقد الهادف لتغيري وتطويري للأفضل ,
أيضا مُتأكدة إني سأبدا بداية ركيكة أما باللهجة المحورية بالنص ,
او فكرة الرواية .
..
لستُ مُحترفة ولا أقتبس أسلوب غيري من الكُتاب ، بل لا أُصنف نفسي كاتبة ، فأنا هاوية فقط , واتعلم منهم .
قراءة مُمتعة احبتي , و أرجو أن لا يأتي الحُكم سريعاً .
..



آخر من قام بالتعديل وردة الزيزفون; بتاريخ 18-06-2017 الساعة 03:50 AM. السبب: بطلب من الكاتبة
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 01-08-2016, 06:17 PM
صورة ضِياع ، الرمزية
ضِياع ، ضِياع ، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .



..المقدمه ..
,
,


وردة جافة بيضاء مبعثرة الاوراق عثرتُ عليها وراء صف من الكتب وانا اعيد ترتيب مكتبتي .
ابتسمت وانحسرت غيابات الماضي السحيق عن نور عابر .
وافلت من قبضة الزمن حنين عاش دقايق خمس .
وند عن الاوراق الجافة عبير كالهمس .
وتذكرت قول الصديق الحكيم :" قوة الذاكرة تنجلي في التذكر كما تنجلي في النسيان ".
- نجيب محفوظ –

.. البارت الاول ..
,
,
,
.. الماضي قبل عشرين سنة ..
في ذاك المنزل الكبير الذي لا يُعرف كم من السُكان يقُطنون به ، يدخل رجل بالثلاثينات حامل طفله لم تتجاوز الاسبوع وهو يلهث ويعرق من كثر الركض والتوتر وهو يهتف بصوت عالي : نوره نوره
نوره وهي تمشي شبه هروله ، وتنصدم مما ترا زوجها وبيده طفله وتمسك صدرها وهي تهتف : عايد من ذي تزوجت علي سويتها ويرتفع نحيبها .
عايد وهو يترك الطفله على اقرب كنبه امامه ويذهب لزوجته لتهديتها : نوره البنت مو لي اسكتي لاحد يسمعك . .
نوره وهي تستوعب الامر لتجلس وتهمس : اذا مهيب بنتك منهي بنته ؟!
ليجلس عايد ويخبرها ب امرهاا ، لتمسك شفتاها لكي تسكت صرختها : وتبيني اربيها لك ولا وش اسوي فيها ؟! عايد هل جُنن لكي يفعل ماتقول زوجته هتف وهو يهمس : لا .
وفي هذا الوقت يدخل طفل يبلغ التاسعة لينظر اللي الطفله ويقف جانبها وينظر عيناها النايمة ليهتف : ماما ليش ماتفتح عيونها ؟!
ليستوعب عايد الامر وينهض حاملها ، ليصرخ الطفل باكياً وهو يمسك اقدام ابيه : بابا ابيها ابيها .
اقتربت نوره من الطفل وجلست امامه : حبيبي هذي مو بنتنا عشان نعطيك اياها ، ولازم نتركها تنام بدون ازعاج .
الطفل وهو ينظر لابيه ولم يعجبه الامر : بس انا ابي امسكها .
لتقترب نوره من زوجها : بنحطها معه بالغرفه لين يصير الليل وتوديها .
عايد وهو يتوجه صاعداً لغرفة الطفل : لا تزعجها ولا تصحيها .
الطفل وهو يستبق ابيه للغرفه : والله م اتكلم .
دخل عايد الغرفه ووضعها فوق السرير الصغير ويضع حولها المخدات .
لتدخل نوره وهي تتمعن بوجه الطفله من قريب وتنطق بعد صمت دام ثواني ليست قليله : راح انزل اسوي لها حليب وانتبه عليها ي انس .
ليردف الطفل وهو يصعد لسرير ويقترب منها : حاضر ماما .
وتخرج نوره ليتبعها عايد وهي تردف بغضب : لعلمك اللي تسويه غلط ولا انا راضيه .
,
,

..( الحاضر في الرياض / الساعة الرابعة فجراً )..
تطيرُ في السماءٍ وتُمسك العصافير وتعود بجناحيها للارض لتستنشق رايحة الورود ، وتقطف الفراولة من الحدائق المليئه بالفؤاكة لتذوقها لتسمع صوت يناديها اريان اريان اريان ووجع قومي لتنهض من حلمها بشكل مُفجع وتدفع من قتلت حلمها الجميل ، لتسقط تلك القاتله وهي تضحك وتردف بين ضحكاتها : ههههههههههههههه احد ينام وهو يضحك الله يخلف عليك و ع اهلنا بس ههههه .
اريان تنهض من السرير وتعدل اللُحاف ع اختها الصُغر ذات السادسه لتهمس بغضب : كلِ تبن ايه انا وطسي من قدامي والله اني كنت بحلم كرتون اطفال بعد بس يهبل الله يسلط عليك كانك افجعتيني بوجهك لما قمت .
هند تقف وتتجه نحو الباب : خلي منا الاحلام اللي ماهيب متحققه وقومي صلي وروحي صلحي الفطور قبل يصحون العيال ويمردغونك .
اريان تتبعها : يا سلام وليش يجي علي الفطور مو مفروض اليوم مايكون عندي الا تنظيف الحوش .
هند تعود لتدفعها جهه الحمام : امس خذت دورك اسيل لما رحتي تُدوجين بالاسواق مع امي .
اريان تدخل : والله لا اخرب عز نومها الحيوانه .
,
,

.. (في نفس الوقت في مكان اخر بالرياض) ..
يعود من المسجد القريب للفُندق ويفتح الباب لدخول لم يكن هناك اي صوت ليترجل بدخول غرفة النوم ليجد تلك العرُوس قد نزعت فُستانها لتلبس بجامة لونها اسود وتولية ظهرها ، من يراه سيعلم ان زواجه كانا مجبراً وايضاً تلك الفتاه المُستلقية ع ذاك السرير امامه ، عاد بخطواته لتلك الغرفه المجاوره ليفتحها ويجد هناك ايضاً سرير ، كان بنفسة يعلم ان هذا الجناح يحوي غرفتين فهو من حجزة وطلبة ، قام بفتح احد الادراج ليجد بعض ملابسة ويسحب اول سروال بجامه امامه ويدخل الحمام خرج بعد نصف ساعه عاري الصدر ومنشفه فوق راسه لتجفيفه لينزعها ويرميها فوق كرسي التسريحه ويعود ادراجه لزر التحكم ليُعلي درجة التكييف ويغلق الانارة ويدخل في مفارش السرير وينعم براحه بعد يوم متعب .
,
,

..( الساعه السادسه في بيت ال صايل )..
وهي تفرش السفره في ارض الصاله وتعود للمطبخ لجلب القهوه والحليب ووضعها ع السفره وتعود من جديد لحمل العريكه المُغرقة في العسل والسمن لوالدها وهي تقوم من جديد الا برؤيتها امه تحمل صينية الفطور الباقية الضخمة لتتوجة لها بسرعة : يمه عنك عنك ليش كذا مايصير تشيلين الثقيل .
الام تجلس في مقدمة السفرة : يوم شفتك رايحه راجعه ماحبيت انك تتعبين زياده .
اريان تضع باقي الفطور ع السفره ( البيض مع الجبن ، التونه ، الزيتون .. الخ) : يمه الله يهديك مافيه تعب والله جعلني فدوه لعيونك بس اهم شي انتي وصحتك .
الام : وين هند ماتساعدك .
اريان وهي تقترب لتقبيل راس امها لتردف وهي مغتاضه : خربت نومي ونامت بس والله لا اوريك فيها هي واسيل .
الام : عاد وشدعوه اسيل .
اريان توليها ظهرها لتذهب لتوقضهم : اذا جات خليها تقولك اذا م وريتها ماكنت بنت ابو علي .

.. نهاية البارت الاول ..
.
.

وهنا انتهى البارت الاول ولا تقيموا روايتي من البارت الاول فالاحداث والاشخاص لم يظهروا كلهم , البارت الثاني راح ينزل الحين ان شاء الله , نتشرف بمرور الجميع .



آخر من قام بالتعديل وردة الزيزفون; بتاريخ 03-08-2016 الساعة 02:37 AM. السبب: تعديل البارت
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 01-08-2016, 06:30 PM
لامــارا لامــارا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .


السلام عليكم

مبروك روايتك الجديدة

بالتوفيق لك

وننتظر القادم

دمت بود

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 01-08-2016, 06:41 PM
صورة ضِياع ، الرمزية
ضِياع ، ضِياع ، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لامــارا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

مبروك روايتك الجديدة

بالتوفيق لك

وننتظر القادم

دمت بود
وعليكم السلام يا وردة .
الله يبارك فيك عيني .
الله يوفقك .
ان شاء الله , شكراً لجمال اسلوبك .


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 01-08-2016, 06:51 PM
صورة Ms.marioom الرمزية
Ms.marioom Ms.marioom غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .


بدايه جمييله
بس عندي نصيحتين :
النصيحه الأولى : أتمنى انج ما تتكلمين باللغه العربيه الفصحه لانه يشوش القارئ .
النصيحه الثانيه : أتمنى انج ما تدخلين الاحداث ببعضها .
وأتمنى انج تقبلين نصايحي
ودمتي بود
..
..
..

Ms.marioom


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 01-08-2016, 07:02 PM
صورة ضِياع ، الرمزية
ضِياع ، ضِياع ، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .



(( البارت الثاني ))
.
.

" ثمّة شيءٍ في هذا العالَم لك ، ربّما تشعر أن المسافة بينك وبينه بُعد المشرقين ووصله مُحال ، لكنّ الله سيأتيك به ولو بعد حين "

.
.

( الساعه السادسه والنصف )
سمعت صوت خطواتة النازلة من الاعلى لتنهض من كرسي طاولة الطعام الذي كانت تجلس عليه لتهتف بصوت عالي لكي يسمعها : عبداااااالرحمن .
ليتلفت يساراً بعد سماع صوت امُه توجة لها بخطوات كبيرة : وش مصحي ام احمد بذا الوقت ماهو من عادتها .
اقترب بخطواته ليرفع كفها ليُقبلة وهو يستنشق رائحة كفها : يالبية هو فيه ازين من ريحتك .
سحبت كفها لتضربة ع ذراعه وهي تضحك : كلن يقول يازين ريحة امي .
اقترب من جديد يُقبل راسها : بس مو زي ريحة امي ، يلا يمة بروح لدوام تامرين بشي .
جلست وهي مغتاضه من هذا الابن اللذي لا يهتم بصحتة : حلفت عليك تجلس تفطر .
بخطى ثقيلة يتوجة يمينها ليجلس : وانا اقول وش مصحيك ليكون كل يوم بتسوين فيني كذا وافطر غصب .
ليمد يده ليحمل ابريق الحليب ليسكبه .
ام عبدالرحمن وهي تَنظر للكوب والبخار المُتصاعد وتعود بنظرها لعينا ابنها الذي يشبه بالحد الكثير من اخاه المُغترب للعمل خارجاً وتهتف بعد تإمل طال ثواني : لو اعرف اني لو بصحى ذا الوقت كل يوم بتجلس تفطر سويته لك .
عبدالرحمن ينظر لها من خلف كوب الحليب اللذي يحمله : الله يخليلي ذا الوجه والله اني افطر مع الشباب بالدوام لا تشيلين همي ، والحين مفروض انك طايره من الفرح لان بعض الناس رحلته بتوصل خمس المغرب .
ام عبدالرحمن وهي ترفع عيناها بسرعه : احلف انك صادق .
عبدالرحمن يقف ويقترب من جديد ليُقبل راسها ويهمس بغمزة : متى كذبت عليك ، يالله توصين بشي .
ام عبدالرحمن وفرحتها بانت لتنطق باسمه : الحمدلله مابغى ذا الولد يرجع (لتنطق من جديد بعد ملاحظة ان هذا المدلل لما ياكل شيئاً ) : مافطرت ي ولدي .
عبدالرحمن يتقدم لينحني ويسحب زيتونه ويعود ادراجه متوجه للباب : خلاص شوفيني كليت والله بتاخر .
لتنظر ام عبدالرحمن لظهر ذاك الطويل وهي تهز راسها يمين شمال من تصرفات هذا الابن لتهمس : الله يهديك .

..( في الوقت نفسه في بيت ال صايل )..
اريان تخطي خطوات واسعه لغرفة اباهاا وهي تطرق الباب لتنطق بصوت متوسط : ابو علي قوم الفطور جاهز ولا تتدلع علينا نجيبه لغرفتك .
ليخرج صوت اباهاا الغالي على قلبها وهو يقول : اجل جيبيه خليني اتدلع ع اخرر زماني .
لتفتح اريان الباب وتدخل نص جسمها الاعلى لتنظر لاباها المتمدد لتهتف وهي ضاحكه : والله كان بندلعك بس حنا مانقدر نستغني عنك وتعرف عدد افراد العائلة كبير ولا راح يستحمل الغرفه لتضحك بصخب .
لينهض اباها ويجلس وهو ينظر لابنته اللتي لم تشبه احد اخوتها لا بلون عيناها ولا بلون بشرتها ليهتف بعد ابتسامه : الله يديم الضحك عليك ي بنتي ، ماراح تجين تحبين ابوك اللي يحبك .
لتعود لضحك اريان وهي تمشي بخطوات واسعه اكثر لتقترب وتنحني لتقبيل راس والدها لتهتف وهي تضحك للان : اعذرني ، بس الخطط اللي براسي خلتني انسى .
نهض ابو علي متوجه للحمام وهي يسال ب ابتسامه من هذي المشاكسه : وش الخطط اللي براسك الله يستر عليناا .
لتهتف اريان بصوت عالي بعدما دخل ابيها الحمام : زي نفطر انا وياك هنا ونسحب ع الباقي .
ليجيبها اباها بصوت عالي لكي تسمعه : وقلنا الله يستر .
خرجت ب ابتسامه وهي تغلق الباب لتعود خطواتها للمجلس الذي ينام فيه اخوتها بحكم ضيق وصغر البيت لتخطط لفعل مافي راسها الان لتهتف بهمس : بسم الله .
لتفتح الباب بكل قوه لتصرخ وتركض متوجهه لزر التحكم بالتكييف لتقفيله وتعود ادراجها بنفس السرعه لتشعر بحرارة تسري من اعلى شعرها وبعودة جسمها تلقائي للخلف لتستوعب ان شعرها بقبضة اخاها فهد .
لتصرخ من شدة الحرارة : فهد يرحم امك فك والله توجع .
فهد وهو يشد اكثر ليصدر صوت غاضب : كم مره قلت اني ماحب الحركات الوصخه حق البنات ذي .
اريان وهي تمسك قبضة يده وتحاول رفع اصابع قدميها لتصل لطولة وهي شبة دامعة : تركي راكان تفكون افزعو شعري راح بيده .
لينهض تركي وهو يغمز لفهد ويحرك شفايفه بكلمة : دوري .
ليتركها فهد وهو ينفض يديه بمعنى ان شعرك مقرف ليلتقط شعرها تركي .
ويرفعه لتصرخخ : تروك تكفى فكه قطعته لي .
اقترب لاذنها وهمس : احلفي ماتعودينها .
اريان وهي تقترب وتهمس ايضاً : طيب فك عشان احلف زين.
عندما رات ان يداه ابتعدت عن شعرها اعطته بيدها بكل ماتملك من قوة في بطنه ليصرخ غاضباً وهي يلحقها وهي تركض ك اعصار سريع مدمر وهي تصرخ : يبه يمه الحقوني وينكم ي ويلي ي ويلي .
ليعود تركي وهو يضحك ليهتف عندما خرج فهد من الحمام المقابل للمجلس : والله البنات ذولا مجنن .
فهد ومزاجه لم يعتدل حتى الان ويضرب ساق راكان الذي رغم ماحدث من صراخ لم ينهض هو ونومه الثقيل : قوم انت ماوراك دوام للحين نايم .
ليفتح عيناه راكان بشكل غاضب ويعود لتمدد : العائلة ذي مايعرفون يصحون زي الناس كسرت رجلي ي ولد
ليخرج فهد وهو يهتف بصوت ثقيل : لو متوظف الحين زيك ماشفتني نايم .
ليجلس راكان وهو ينظر لظل فهد الخارج ليهتف بصوت هامس سمعه تركي الخارج من الحمام : وهو الحين منفس علينا لان ماعنده شغل .
تركي وهو يطوي فراشه ليضعه في الزاويه ويهتف : من حقه عمره 28 وماعنده وظيفه .
راكان اقترب من تركي : تعال بعلمك بموضوع .
تركي يقف بجنبه : وش العلم ؟! .
راكان وهو يرمي ما يفكر به من شهور : واحد من اخوياي ولد عمه عنده شركة خاصه بس كبيره وتُجار صح ، وانا افكر اكلمه يوظفة .
تركي وهو يبقسه بكل قوته : وتوك تتكلم ي الكلب .
راكان وهو يمسك بطنه وظهر ع ملامحه الالم : الله يلعنك فجرت لي بطني .
تركي وهو يخرج : لا يسمعك ابوي تلعن ويفجر لك خشمك بعد ، وسالفة الوظيفه كلم بها خويك اول لا نحمسه ع الفاضي .
راكان يهز راسه بطيب و يعود لطوي فراشه ووضعه فوق فراش تركي ويخطي خطواته ادراج الحمام .
في الصاله بعد م اخبرت اباها وامها وهي خلف اباها تجلس لتهتف بخوف : شوفه شوفه جاء احلف عليه .
ليقترب تركي يريد تقبيل اباه ليمسكه بشعر راسه ليشعر بالحراره فيه : يبه هذي شرهتي جاي احب لك راسك .
ابو علي وهو ينطق بغضب : اللي يضرب المره ماهو برجال .
تركي وهو يقبل راس اباه بعد مافكه : والله اننا نمزح معها هي خربت علينا نومنا ونكافيها كذا .
ابو علي وهو يترشف من فنجال قهوته : اذا مزحكم كذا لا تمزحون .
ليرد فهد : والله البنات دلوعات ع اي مسكه يبكون لو يشوفون ضربنا .
ام علي وهي تضحك : اريان روحي صحي خواتك وخلي الدلع زي ماقال اخوك .
لتخرج وهي مغتاضه من والدتها التي دائماً تكون بصف اخوتها لتصدم ب جسم راكان لتنطق بغضضب اكثر : وش ذا اليوم اللي كله تعذيب لجسمي .
ليتقرب راكان وهو ينحي ليصبح بجانب اذنها ليهتف بضحك مازح : هذي عقوبتك لاني كنت نايم ولا مسكتك بالمجلس .
لتدفعه بقوه وهي تتوجه لغرفة اخواتها لتضرب الباب بكل قوة وتدخل وتسحب لحاف النوم من اسيل وهي تضع غضبها فيها : قومي قومي ي الحيوانه .
لتنهض روان بسرعه من المداهمة التي حصلت : وش السالفة
اريان وهي تجلس بغضب : اسكتي ي الورعه .
روان تخرج بشكل غاضب وهي تقول : عمري 14 وللحين يقولون ورعه .
اسيل تجلس وتضحك بشكل مزعج لاريان لتقول : كل ذا عشاني خليت عليك الفطور .
اريان وهي تدلك فروة شعرها وعيناها لروان التي مرت ذاهبه بعد خروجها من الحمام وتهتف : ايه لاني لو كنت نايمه الحين ماصار لي شي .
اسيل وهي تجلس بجانبها : وش صار لك ؟!
اريان وهي تقف ذاهبه لهند : مزحت مع العيال ومزحو معي .
اسيل وهي تخرج خلفها وهي مبتسمه : كم مره قلت لايصحيهم الا ابوي .
اريان وهي تدخل الغرفه المجاوره : توبه .
لتعود ادراجها وهي تنظر لاسيل وترميها بغمزة لتعلم اسيل بالموضوع لتنطق بتحذير : بتمزحين معها وتقلب فهد صدق .
لتدخل اريان وهي تشغل زر تحكم الاناره لتبتسم وتروق من جديد من ان نظرت لاختها الصُغرى لتقترب منها وهي تضحك لتقول : ي حلو اللي فتح .
تجلس هند منزعجة من الانارة ويعود ذاك لنومها الخفيف : حسبي عليك ماتعرفين تخلين احد ينام .
لتدخل اسيل ضاحكه وهي تنطق : مزحت مع العيال ومزحو عليها وحطت الحره فينا كلنا .
هند تبتسم : والله اقدو فيك تستاهلين اكثر .
لتبرق عينا اريان بغضب وهي : لو انك خليتني انام وتورطت اسيل بالفطور كان ماصار شي .
هند بضحك : كل ذا عشان الفطور ؟
اريان تخرج وكانها لاتسمع وهي تحمل ريما .
لتتبعها اسيل وهي تنطق بغضب : اريان انا امس سويت العشاء بدلك يعني من حقك تسوين الفطور .
تدخل اريان الصاله وهي تهمس : خلاص اسكتي وتنزل اختها الصُغرى لتذهب راكضه متوجه لامها .
وتجلس بين اباها وتركي .
ليهتف تركي ب استفهام : قلت الاماكن .
اريان وهي للان غاضبه : ايه اذا بجنب ابوي.
ليهمس تركي : خليني اخلص فطوري وتشوفين .
اريان وهي تستنجد ب اباها : يبه شوفه يتوعد فيني .
ابو علي : تركي والله لا ادري انك مقرب منها ماتلوم نفسك .
تركي وهو يضع الخبزه المحشية بفمه ويرفع يديه بشكل استسلام : ماراح اقرب .
لتنطق اريان بقرف : الله يقرفك لا تتكلم وانت تاكل روشتني .
تركي وهو يضحك : تستاهلين .
هند وهي تقبل راسها اباها وامها وتجلس لتهتف بهدوء : يبه ودي اروح لسوق ابي هدية لوحده من صديقاتي بتتزوج .
فهد لم يعجبه م قالت ليقول بغضب : ولازم صديقتك عشانها بتعرس تجيبين لها هدية .
لوت اريان شفتيها بعدم رضا من فهد المتحجر بالمواضيع هذي : ايه اكيد لازم .
راكان تكلم ونظره لافطاره : يبه عندي استلام العصر .
ليوجه الاب نظره لتركي ليفهم تركي هذا ويلوي شفتيه مغتاض .
ولتهمس اريان : تستاهل .
هتفت اسيل بحماس : يبه عادي اروح .
الاب : ايه كلكم ومعكم امكم لاتخلون شي بخاطركم .
ليقف فهد مغتاض ويخرج بخطوات غاضبه خارج المنزل وهو يغلق الباب بصوت عالي .
لتضحك اريان وكانها اخذت حقها .
لتعطيها الام نظرة عدم رضا بما فعلت من ضحك .
نهضت هند لتقبل راس اباها وتشكره .
وقف الاب وهو يحمد الله ويخرج , لتتبعه زوجته .
تركي يقترب من اريان لتنهض وهي تهتف : وقسم بالله اصرخ ارجع وراك .
ليضحك بصوت عالي ويضرب كفه بكف راكان : قلت لكم البنات مجنن .
ليضحك راكان وهو يهتف : حرام عليك وش ذا الرعب اللي مسسبينه لهم .
لتنهض روان تتحمد الله ع العقل الباقي فيها بهمس .
لتفهم اريان ذاك وتصرخ : كلي تبن ي ورعه .
تركي ينهض و يهتف لهند واسيل : الساعه 5 بالسياره والله لا تتاخرون لامشي .
اريان وهي تعود لمكانها لتقول ب ابتسامه : كانك نسيتني .
تركي اقترب منها ليقبل خدها : اختي اللي اصغر مني بسنه انساها افا ي العلم .
اريان وهي رافعه احد حاجبيها ب استغرب : فديتك مع اني متاكده وراك شي .
تركي وهو يخرج : زين انك تعرفيني .
اسيل وهي تلتفت لذاك الصامت ونظره لهاتفه : راكان الحين تركي وين يروح واحنا بعطلة ؟!
راكان وهو يرفع نظره لها ويحرك شعره قليلاً الذي طال ليعيد نظرة لهاتفه : يطلع مع اخوياه واسمع انهم قاطين لهم ب استراحه شكلهم يجتمعون فيها .
هند تسال بنبرة حزن : وليش حنا مانجتمع بصديقاتنا زيكم .
لتهتف اسيل بفرح بهذي الفكره : اي والله .
لتبتسم اريان وتتخيل لو فهد سمعها سيموت فوراً .
راكان وهو ينهض ليضحك ويقول : والله المجتمع والعادات حطوها عيب عاد وش نسوي .
اريان وهي الاخرى تقف وتضرب بقدمها فخذ اسيل .
اسيل ترفع عينها بغضب : خير ان شاء الله .
لتجيبها اريان : شيلي معي ي الحلوه .
هند تضحك لتجلس بشكل مُنحني وهي تجمع الاكواب لوضعها بالصينيه وتنهض للمطبخ .
لتنحني اريان لجمع الاطباق لتتبعها اسيل بالباقي .

.. نهاية البارت الثاني ..

يالله الحين ي حلوين وقتكم تعطوني تعليقاتكم وتوقعاتكم , واعتذر اذا كان البارت قصير , او وجود بعض الاخطاء الاملائيه كـ نقص حرف او زيادة حرف .




آخر من قام بالتعديل وردة الزيزفون; بتاريخ 05-08-2016 الساعة 01:24 AM. السبب: تعديل البارت
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 01-08-2016, 07:06 PM
صورة ضِياع ، الرمزية
ضِياع ، ضِياع ، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ms.marioom مشاهدة المشاركة
بدايه جمييله
بس عندي نصيحتين :
النصيحه الأولى : أتمنى انج ما تتكلمين باللغه العربيه الفصحه لانه يشوش القارئ .
النصيحه الثانيه : أتمنى انج ما تدخلين الاحداث ببعضها .
وأتمنى انج تقبلين نصايحي
ودمتي بود
..
..
..

Ms.marioom
حبيبتي انتي والله ونصيحتك ع عيني وراسي بس انا احب هذي الطريقة .
ممكن تعطيني الاحداث المتداخله ببعضها ؟

دمتي بخير شرفينا بمرورك .


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 01-08-2016, 07:39 PM
صورة أروى. الرمزية
أروى. أروى. غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .


السلام عليكم..
ومساء الخيرات".
"
يعطيك العافية ك بداية جزيئة حلوة..
.
بس في جزئية كررتيها وراء بعض بس سوي لها تعديل وبتضبط ان شاءالله ..
.
وننتظرك ان شااءلله ف الجزئية القادمة".


آخر من قام بالتعديل أروى.; بتاريخ 01-08-2016 الساعة 07:49 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 02-08-2016, 12:57 AM
صورة Ms.marioom الرمزية
Ms.marioom Ms.marioom غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ضِياع ، مشاهدة المشاركة
حبيبتي انتي والله ونصيحتك ع عيني وراسي بس انا احب هذي الطريقة .
ممكن تعطيني الاحداث المتداخله ببعضها ؟

دمتي بخير شرفينا بمرورك .
مشكوره حبيبتي ^.^
امممم كيفج حبيبتي مدام هذي الطريقه عاجبتج ! :$
اما عن الاحداث المتداخله مادري والله حسييت ان كل شي متداخل مع بعضه :"#
مثلا يعني انتي خليتي الماضي والحاضر كله فبارت واحد
مدري كيف اوصف لج يعني :*^%
بس هو حلو يعني
وبدايه موفقه
وأتمنى انج ما تزعلين مني عشاني نصحتج وجذي .. اسفهه :(
مادري لييش حسيتج زعلتي من كلامي
بس خلاص براحتج
وسلاام
..
Ms.marioom


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 02-08-2016, 02:06 PM
صورة ضِياع ، الرمزية
ضِياع ، ضِياع ، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / الكاتبة ضيِاع .


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ^roro^ مشاهدة المشاركة
السلام عليكم..
ومساء الخيرات".
"
يعطيك العافية ك بداية جزيئة حلوة..
.
بس في جزئية كررتيها وراء بعض بس سوي لها تعديل وبتضبط ان شاءالله ..
.
وننتظرك ان شااءلله ف الجزئية القادمة".
وعليكم السلام .
مساء الُحب .
الله يعافيك , عيونك والله الحلوه .
راح ارجع اعدلها شكراً حبيبتي ع التنبيه .
شرفينا بمرورك لا تقطعين .


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية جفاف وردة بيضاء في رُكن الذكريات / بقلمي

الوسوم
لاحد , ابرار , اريان , انس , بيضاء , جفاف , رُكن , رواية , وردة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية بوليسية سلسلة بلوتو - بقلمي بلوتو، روايات - طويلة 186 11-04-2017 08:03 PM
رواية ، ليتني اطلتُ قُبلتنا وضممّتِك اكثر إلى صَدري / بقلمي اوه ميلي روايات - طويلة 13 16-02-2017 09:47 PM
رواية أنت الدفا ببرد الشتاء / بقلمي. عنوود الصيد روايات - طويلة 14 10-08-2016 12:52 AM
رواية غدر الحب بقلمي omnia reda Omnia reda روايات - طويلة 3 21-12-2015 07:15 AM
رواية : حب مخلوق من الندم / بقلمي. امجاد العنزي. روايات - طويلة 7 12-03-2015 09:28 PM

الساعة الآن +3: 11:44 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1