غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات اجتماعية > نقاش و حوار - غرام
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 11-08-2016, 01:29 PM
صورة ابو سـعد الرمزية
ابو سـعد ابو سـعد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رجال الاربعين بلا زواج


رجال الاربعين بلازواج .
موضوع جدير بالمناقشة والبحث وجه به احد الاعضاء لقراءة مرئيات كل من له راي فيه ورؤيه
ثبتت مشروعية الزواج المبكر والحث عليه في القران في سورة الطلاق في قوله تعالى َالْلآئِي لِمْ يَحِضْنَ وهن الصغيرات بحيث تنطبق عليهن شروط الزواج والطلاق والعده .وثبتت مشروعيته في السنه ففي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها قالت: تزوجني النبي صلى الله عليه وسلم وأنا ابنة ست، وبنى بي وأنا ابنة تسع وثبتت مشروعيته في عهد الخلفاء فقد زوج علي بن أبي طالب رضي الله عنه ابنته أم كلثوم من عمر بن الخطاب رضي الله عنه كذلك ثبتت مشروعيته في عهد الصحابة فيما روي عن الزبير رضي الله عنه انه زوج ابنة له صغيره وقد وجه النبي شباب الامة " يامعشر الشباب من استطاع منكم الباءة فاليتزوج ازاء هذه الدلائل الشرعيه ما بال رجال بلغوا الاربعين بلا زواج مع القدرة عليه فلم يعد الامر قلة نلتمس لها العذر او نجد لها سببا ولكنها في ازدياد مطرد وتظهر على كثير منهم المقدرة بكل جوانبها بعد الزواج مما يعني ان تاخيره ليس لعذر شرعي وانما لسبب لحاجة في نفس يعقوب فهل ينطبق عليهم ماقيل بان اهل مكة ادرى بشعابها ام ان هناك خللا في سلوك بعض الافراد الاجتماعي يقتضي البحث والدراسة لمعرفة اسبابه ومسبباته ننتظر تفاعلكم لعلنا نوقض نفس ساكنة اونفول علم ينتفع به او نصيحة صادقة يتقبلها الله من ناصحها نسال الله التوفيق والسداد في القول والعمل.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 11-08-2016, 06:08 PM
صورة فـهد بن محمد الرمزية
فـهد بن محمد فـهد بن محمد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


اعتقد ان لكل واحد منهم قصة مختلفة فلا يمكن التعميم بسبب او سببين
هناك من أراد انسانة بعينها وحين لم يوفق بها قرر البقاء دون زواج
الاخر لديه سمنه مفرطة ويخجل منها دون ان يذكرها تصريحا لكنها في الواقع سبب
عدم قبوله من حالتين بعدها صرف النظر عن الزواج واخر كثير الاسفار كثير السياحة
يعلم انه بالزواج سيستقر وهو يعلم استحالة الامر عليه فقرر البقاء دون زواج
اخر يشكو من عدم استقرار نفسي لديه حالة اضطرابية تجعله لا يقرر على امر ويتمه
فبقي دون زواج ولم اجد حالة مقنعة اعرفها على الأقل لأنسان طبيعي ولم يتزوج
الا في حالة قلة الإمكانات وهذه محدودة جدا
هذا ما اردت المشاركة به والله يوفق الجميع لتحقيق امانيهم ويعين من لا يستطيع

تقديري

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 12-08-2016, 10:41 AM
صورة غــــرووب ~ الرمزية
غــــرووب ~ غــــرووب ~ غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


على الرغم يعتبر الاربعيني في قمة الشباب والنضج
الاانه اكيد في اسباب مختلفةلبقاءه لهاالعمرمن غير زواج
منهم مايبغى يتحمل هالمسؤليه وهالنوع انا احترمه عارف قدرنفسه
بدال مايتزوج ويغث بنت الناس ويحملها هي مسؤليه فوق طاقتها
والبعض يبي الحريه يروح ويجي بدون مااحد يقيده ويربطه
ومنهم يشوفالمشاكل بين الأزواج الي حوله ويتآثر بها ويتخيل حياته بهذا الشكل..
والبعض دراسته اوظروف عمله اخذت عمره من غير مايحس
والبعض يبي ملاك من شروطه التعجيزيه في زوجة المستقبل وغيره وغيره
بس والاهم من هذا كله النصيب مايعرف عمر ولاوقت معين متى ماالله كتب له يتزوج بيتزوج
عوافي اخوي ~



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 12-08-2016, 12:51 PM
صورة ابو سـعد الرمزية
ابو سـعد ابو سـعد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فـهد بن محمد مشاهدة المشاركة
اعتقد ان لكل واحد منهم قصة مختلفة فلا يمكن التعميم بسبب او سببين
هناك من أراد انسانة بعينها وحين لم يوفق بها قرر البقاء دون زواج
الاخر لديه سمنه مفرطة ويخجل منها دون ان يذكرها تصريحا لكنها في الواقع سبب
عدم قبوله من حالتين بعدها صرف النظر عن الزواج واخر كثير الاسفار كثير السياحة
يعلم انه بالزواج سيستقر وهو يعلم استحالة الامر عليه فقرر البقاء دون زواج
اخر يشكو من عدم استقرار نفسي لديه حالة اضطرابية تجعله لا يقرر على امر ويتمه
فبقي دون زواج ولم اجد حالة مقنعة اعرفها على الأقل لأنسان طبيعي ولم يتزوج
الا في حالة قلة الإمكانات وهذه محدودة جدا
هذا ما اردت المشاركة به والله يوفق الجميع لتحقيق امانيهم ويعين من لا يستطيع
تقديري
اشكر لك اخي الفاضل فهد رؤيتك الثاقبه واتفق معك في كثير مما اشرت اليه ولكنني قد اقف عند
حالات معينه كا السفر والسياحه اذا ما وضعناها في ميزان التشريع كمعطل لمشروعية الزواج
المبكر فهل نتائجها اوفر حظ ونصيب من نتائج الزواج المبكر ام ان النظرة للفائدة المرجوه
نظرة لحضيه لايصل اليها عمق التبصر والتفكير بحيث يتوجب دراسة مثل هذا الامر واستشارة
اهل الراي فيه واستقصاء تجارب من سبقوه ؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 12-08-2016, 01:12 PM
صورة ميريآم الرمزية
ميريآم ميريآم غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


موضوع حلوو

لكن ماعنديش فكرة .. ليش بصلوا للاربعين ومابتزوجوا ؟؟!



بس في حدى عنا من المنطقة .. وصل الاربعين وماتزوج
وهو وحيد إمه وابوه.. موظف ومقتدر .. والناس كترت اسألتها .. ليش لهلأ مايتزوج؟!

وماشاء الله الناس مابترحم .. خاصة لما يشتغل عندهم
الظن السئ ..!!

شككوا في رجولته ! وما تركوا كلمة مش امنيحة الا حكوها !

المهم ماحدى عرف شو سبب تأخيره للزواج ..!!

بالاخر اتزوج .. وبعد تسع شهور من زواجه اجاه توأم ^_^

هدا اشي شفته وسمعته .. أما اضل اخمن ليش ما يتزوجوا ..؟
بصراحة مابعرف ..!


لكن متل ماذكرت في موضوعك
حديث للرسول .. من استطاع منكم الباءة فليتزوج

من رأي .. اذا كانوا قادرين مايضلهم لهالعمر !!

يعطيك العافية اخي ابو سعد


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 12-08-2016, 01:24 PM
صورة اللاشُعور ! الرمزية
اللاشُعور ! اللاشُعور ! غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


"مآ شدني هو إنتقآءك الجميل للعنوآن ., ومآ شدني أكثر هو كونكـ من طرح هذآ الطرح الجميل !

أعتقد أن التغييرات الجذرية التي يعيشها العالم العربي خصوصا، والعالم الإسلامي عموما، سواء كانت داخلية مرتبطة بالمشاكل الاقتصادية، وتعثر برامج التنمية، أو في علاقته مع الآخر، والغرب خصوصا عبر التطور الصاروخي الذي عرفته وسائل الاتصال ووسائطه الجماهيرية، أدى كل ذلك إلى تغيير عميق في المفاهيم والقيم وأثر بطريقة مباشرة على علاقة الرجل بالمرأة فالمرأة بالنسبة للرجل العربي رمز لتراثه الديني والثقافي، وعلاقته بها مبينة على جملة من التقاليد والأعراف التي تؤسس نوعا من الخصوصية الثقافية، وعندما بدأت المرأة تبتعد عن النموذج الجاهز ( المطيعة، الموضوعة في كفالة الرجل بفعل الإنفاق، الجميلة الصامتة ... إلخ) اهتز العالم القديم كله أمام الرجل وتعددت أسباب الانفصال أو العزوف عن الزواج لدى الرجل والمرأة على حد سواء..

والإسلام لم يحدِّد سِنّا للزواج إلا أنه حثّ الشباب على الزواج المُبكر فقد قال الحبيب عليه الصلاة والسلام “يا معشر الشباب، مَن استطاع الباءة فليتزوج، فإنّه أغض للبصر وأحصن للفرج، ومَن لم يستطع فعليه بالصوم، فإنه له وجاء” (صحيح البخاري).كمآ ذكرت هذآ الحديث سآبقآ

ففي العهود السابقة كان الزواج أمراً ميسّراً بدون تعقيدات زماننا ومطالبه التي تثقل كاهل الشباب فترهقه.. وكانت الفتاة ما إن تبلغ حتى يسارع الخطّاب إلى طلبها ويعتبرون هذا الأمر طبيعياً كما اعتادوه حفاظاً على الأخلاق ودرءا للمفاسد.. أما اليوم فقد اختلفت النظرة لقضية الزواج وبناء الأسرة نتيجة اختلاف المعايير والمفاهيم والنظرة للمؤسسة الزوجية واختلاف نمطية التفكير والقِيَم والعادات في مجتمعاتنا.. وما ذلك إلا بسبب ضعف الوازع الديني وقلة معرفتنا بشرعنا وكذلك بسبب الغزو الفكري والإعلامي والعولمي.. وقد بعُدنا عن تعاليم الإسلام التي تحفظ الأسرة والعقول والقلوب واندمجنا كلياً أو بشكل كبير في المجتمع الذي نعيش فيه دون العودة إلى الأصول ما أدّى إلى سهولة تقبّلنا للبضاعة المعروضة في المجتمع غافلين عن سرطانيات هذه البضاعة والتي تهدف أغلبها إلى إفساد المجتمع وكمثال على ذلك الحملات الموجّهة ضد الإسلام والأسرة المسلمة بشكل خاص ومن ضمنها اعتبار الأمم المتحدة للزواج المبكِّر عنفاً موجّهاً ضد المرأة (مؤتمر بكين 1995)..

بالإضافة إلى أن هناك تغييرات اقتصادية فقد أصبح تأمين السكن وتكاليف الزواج أمراً صعباً في ظل البطالة والفقر وندرة فرص العمل والأزمة الاقتصادية.. ولو صلُح أمر الشباب وتوكّلوا على الله حق الإتكال لأعانهم فقد قال جل وعلا: “وَأَنكِحُوا الأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمْ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ” (سورة النور- 32)
ومن ناحية أُخرى فقد تغيّرت أيضاً تربية الآباء والأمّهات للأولاد فترعرعوا وهم فاقدو القدرة على تحمل المسؤولية ونشأوا دون توعية مناسِبة وتفهُّم لمعاني الزواج وتحضيرهم منذ الصِغر للقيام بدورهم في المستقبل.. ناهيك عن فنون التباهي والتعلّق بالماديات فخرَّجوا أبناءا راغبين بالدنيا معرضين عن الدِّين متمسِّكين بالقشور والمظاهر..
وقد يقول قائل أن مجتمعنا قد تغيرت شئنا أم أبينا ولا نستطيع أن نعود لأيام السلف فقد اختلفت المعايير وكيفية الحياة وأقول نعم قد تغيّرت ولكن بأيدينا أن نرفض هذه المعايير الجديدة ولكن هل نجرؤ فعلياً على ذلك أم أنها تناسب أهواءنا وتعلّقنا بالدنيا وبالتفاخر أمام الأتراب؟ أليست في زماننا للأمور المادية والطبقية الأولوية في قبولنا للشاب؟ أو ربما للفتاة؟! هل وعينا خطورة تأخر الزواج على بناتنا وشبابنا وإمكانية وقوعهم في الفاحشة والمعاصي أو تعرّضهم لأمراضٍ نفسية؟
ما نحتاجه فعلياً هو إعادة صياغة لتفكيرنا ومبادئنا ونظرتنا للقضايا وتجريدها من مسحة الجاهلية فيها والتعرف على نظرة الشرع لاتّباعه..

أما عن الأسباب التي دفعت الكثير من الشباب إلى العزوف عن الزواج المبكر فحقيقة هناك العديد من الأسباب وهي متشابكة مترابطة وأساسها اقتصادي وتربوي واجتماعي وثقافي.. ومن أهمها:

- البطالة والفقر وانخفاض مستوى الدخل ما يجعل الشاب غير قادر على تحمل مسؤولية البيت مادياً
- الفساد الذي استشرى فأصبح في متناول الشاب إقامة علاقات محرَّمة دون اللجوء إلى قناة شرعية لتصريف طاقته الجنسية
- غلاء المهور وتكاليف الزواج وكثرة متطلبات أهل العروس
- الدراسة والرغبة في الحصول على أعلى درجات العلم واعتبار الزواج عائقاً أمام الطموحات والتطلّعات
- التفتيش عن شروط معينة ومواصفات عالية في شريك الحياة خاصة إن كان الشاب أو الفتاة يتمتّع بمميزات خاصة
- انشغال الشاب بأعباء أخرى وعدم استطاعته تحمل أعباء إضافية
- عدم الرغبة في تحمل المسؤولية أو تقييد الحرية الشخصية
- الخوف من الزواج بسبب الخلافات والطلاقات الكثيرة والعنف وغياب الاستقرار والمودة من البيوت
- الخشية من المستقبل في ظل الظروف القاسية المحيطة
- فَقْد المفاهيم الشرعية الصحيحة للزواج والسكن والمودة والبُعد عن الدين وقلة الإيمان بأن الرزق من عند الله تعالى
- هجرة الشباب بسبب الأوضاع الأمنية أو الاقتصادية وزواجهم من أجنبيات لسهولته في الخارج وتدني تكاليفه
- أزمة الثقة بين الشباب والشابات في زمن كثرت فيه الفتن وقلّ الحياء وقلّما يجد المرء شخصاً بدون علاقات سابقة
- الإعلام والعولمة وما من شأنه أن يغيِّر من مفاهيم وعادات ومعايير في المجتمع
- الإحباط وفقدان الأمل في المستقبل وسيطرة الخوف في عدم القدرة على تحمل المسؤولية
- رفض الفتيات السكن مع أهل الشاب ابتغاءا للاستقلالية وخوفاً من المشاكل في المستقبل
- المستوى التعليمي العالي للفتاة وطلبها لمَن يماثلها تعليمياً أو اجتماعياً في حين رغبة الشاب غالباً بالفتاة الأقل منه سِناً وعلماً
- تدخل الأهل وفرض آرائهم المغايرة لآراء أبنائهم ما يؤدي إلى تأخر الزواج حتى إيجاد حل يرضي الطرفين
- غياب دور المؤسسات الأهلية والرسمية في التوعية وإيجاد حلول مناسِبة لهذه الظاهرة

وفي المقابل نجد بعض الشباب الذين تيسّرت لهم سبل الزواج وتكاليفه ولكنهم يُعرِضون عنه ويمكن إيعاز ذلك إلى أسباب منها:

- عدم القدرة على الجماع أي المعاشرة الجنسية فحين يكون مدرِكاً انه مريض جسدياً فمن باب أولى أن لا يتزوج ويظلم زوجته وهو غير قادر على إعطائها حقوقها.
- عدم قدرته على التعرف على امرأة تتوافق معه فكرياً وتحقق له طموحاته وتطلّعاته.
- توغّله في متاهة العلاقات المحرّمة فلم يعد يجد حاجة في الزواج لأنه يحصل على ما يريد من لذّة في الحرام وبدون تحمل مسؤولية وتبعات العلاقة الشرعية.
- تعوّده على التعددية في العلاقة ورغبته في التجدد الدائم ما يجعله عازفاً عن الزواج ليستمتع بعلاقات متعددة والعياذ بالله جل وعلا.
- فقدان الثقة بالمرأة نتيجة تجربة أو سماع لتجارب الآخرين.


ومما لا شك فيه أن تأخّر سِن الزواج له انعكاسات وآثار سلبية كثيرة على المجتمع من جهة وعلى الشاب والفتاة من جهة أُخرى وذلك من النواحي النفسية والجسدية .. وتتمثَّل هذه المخاطر في النقاط الآتية على سبيل المثال لا الحصر..

- انتشار الرذيلة والفواحش والعلاقات المحرَّمة والانحرافات السلوكية والأخلاقية في المجتمع
- انتشار الاكتئاب والقلق بسبب عدم وجود السكن والشريك وبسبب ضغوطات المجتمع ما يؤدي إلى نشوء عقد نفسية
- انتشار ضعف الدم وفقدان الشهية والإدمان بنسبة كبيرة بين المتأخرين بالزواج
- السخط على المجتمع وسوء التكيّف الاجتماعي
- الميل للوحدة والانعزالية وتحميل الأهل أحياناً مسؤولية عدم الزواج ما قد يؤدي إلى العقوق
- قلة فرص الحمل لدى المرأة الكبيرة وزيادة نسبة الإجهاض وتشوّه الجنين وتعرض الحامل لارتفاع ضغط الدم وغيرها
- إمكانية تعرّض الطفل –من أم كبيرة- لإعاقة ذهنية أو جسدية
- الشعور الدائم بالحسرة في حال اللجوء إلى المحرّمات لتفريغ الطاقة الجنسية كالعادة السرية والمواقع الإباحية والقنوات الفضائية السيئة وغيرها
- شعور المرأة بالنقص وعدم رغبة الجنس الآخر بها ما يؤدي إلى فقد التقدير الذاتي والثقة لديها
- عدم استقرار المجتمع حين انتشار العنوسة وتعطيل القدرات لأبنائه في ظل الجوع للاستقرار النفسي والجسدي
- انتشار الأمراض الجنسية بسبب الشذوذ والزنا
- كثرة حالات الانتحار والجرائم والاغتصاب والخطف
- انتشار الطلاق الصامت أو الفِعلي نتيجة للزواج غير المتكافئ الذي ينساق إليه الشاب أو الفتاة حين يتأخر سِن الزواج
- انتشار أنواع لم نعهدها من الزواج كالمسيار والمسفار والفريند والتي لا تحقق السكن والمودة
- توسيع الهوّة بين الآباء والأبناء بسبب فارق السِن بينهم ما يؤدي إلى تفاوت ثقافي وفكري وعاطفي بينهم

والإعلام بوسائله كافّة هو الحربة الأصعب التي تعبث في عقول ومفاهيم أبناء الأمّة.. ويكمن خطره في قدرته على برمجة التفكير وتذويب المبادئ وتغيير الأخلاق وقولبة القِيَم وتشكيل الثقافة وتوجيه الإدراك كيفما يريد..
وكثير من وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة تساهم في نشر أفكار غريبة عن مجتمعاتنا الإسلامية والمستقاة في أكثر الأحيان من المجتمعات الغربية.. وهي تتبنّى إقامة علاقة حب قبل الخطوبة، وتأخير سن الزواج للشباب وللفتيات -بشكل أخَص- بدعوات مختلفة كضرورة التعلّم العالي وتأمين مورد مالي ووظيفة محترمة، وتحث على تقوية الشخصية والنضج والتساوي مع الرجل حتى لا “يسيطر” عليها فتصبح له تبعاً! وهي غالباً ما تُظهر للمرأة أنها حين تتزوج فستكون في موضع ضعف ومكسراً للعصا وعرضةً للعنف والاحتقار والخيانة والطلاق وكأنّ الحياة الزوجية عذاب وجحيم ما يجعلها تخشى الإقدام على الزواج.. في حين أن الشاب يتأثّر بالإعلام الذي يُظهِر المشاكل الأسرية بطريقة مشوّهة ومضخّمة فتنأى نفسه عن هذه المسؤولية المُكلِفة مادياً ومعنوياً!
وكذلك نرى الإعلام يشجّع على العلاقات المحرّمة وتصريف الشهوة في قنوات الرذيلة والفاحشة.. وهو يحارب فكرة تعدد الزوجات والفضيلة والحياء ويحرِّك مكامن الشهوة.. وفي دراسة على مئة فيلم تبيّن أن في 98% منها لقطات أو كلمات تثير الغريزة ما يدفع الشباب للعلاقات المحرّمة حتى إذا ما وجدوا فيها بغيتهم أعرضوا عن الزواج وتكاليفه!
وقد بات من المؤكّد اليوم أن أصابع الأعداء هي من تحرّك الإعلام عالمياً وقد أصبح إعلامنا العربي موجَّهاً ولا غاية بأغلبه سوى تضليل الشعوب وانحلال مفاصل الأخلاق عندها!
بالإضافة إلى دخول المرأة في الشبكة الرقمية وتعرّفها على أنماط من المجتمعات كثيرة وتفجير طاقاتها بين طيات صفحاتها ما ألهب رغبتها لإثبات نفسها أكثر وعدم الانطواء تحت مظلة الرجل..

وبفضل الله جل وعلا فإنّ هناك العديد من الجمعيات التي تُعنى بتزويج الشباب وتسهيل التكاليف عليهم حتى أنها تقيم الأعراس الجماعية لتخفف الأعباء عنهم.. وهي خطوة طيبة يؤجرون عليها ولها صدى رائع حيث يشعر المرء بقيمة التكافل الاجتماعي والتعاضد والأخوّة.. ولكني أؤمن أن الجهود لا بد أن تتكاتف بين العديد من الجهات لمساعدة هؤلاء الشباب وحثّهم على الزواج المبكر..

ومن ضمن هذه الجهات:

- الأسرة ومهمتها في الأساس تيسسير الزواج لأبنائها وعدم المغالاة في المهور والتقليل من الطلبات الملقات على عاتق الشاب.
- وزارة العمل ومسؤوليتها تأمين فرص عمل وزيادة الدخل
- الدعاة وخطباء المساجد والجمعيات الإسلامية ومهمتها بث الوازع الديني ونشر تعاليم الشرع حول تسهيل الزواج وتخفيف المهور وتبيان الآثار السلبية لتأخير الزواج والتحذير من الفواحش… وكذلك التوجيه والإرشاد حول قدسية الزواج والعلاقة بين النساء والرجال.
- وزارة الإعلام ومسؤوليتها الرقابة على القنوات التلفزيونية والفضائيات وفلترة الانترنت من المواقع الإباحية.. وفي بعض الدول العربية مُنِع تركيب الدِش لما له من تأثير سلبي على الأخلاق والقِيَم.
- وزارة الإسكان ومهمتها بناء مجمّعات سكنية بمعايير مقبولة للشباب المقبل على الزواج وعرضها للشراء بدفعات ميسّرة.
- المحسنين ومهمتهم تأسيس جمعيات للقروض الحسنة.
- جمعيات الإرشاد الأُسري ومهمتها إقامة دورات للمقبلين على الزواج للمساعدة على بث مقوّمات الزواج الناجح وطرق التعامل بين الزوجين.
- رجال الأعمال والرأسماليون ومهمتهم تأسيس مصانع ومشاريع استثمارية وتنموية لمحاولة القضاء على البطالة.
- المدرسة والجامعات ومهمتهم تربية النشء على تحمل المسؤولية ونشر ثقافة الزواج المبكر وإحياء الأخلاق والقِيَم الإسلامية والشرقية في المجتمع.
- الهيئات الاجتماعية والمهتمين بالشباب عليهم محاولة إيجاد البديل عن القنوات المثيرة والمواقع الاباحية وإشغال الشباب بالمفيد والرياضة والعمل التطوعي وكذلك تحويل نظرتهم السلبية للحياة الزوجية والاجتماعية إلى نظرة ايجابية…

في الحقيقة إن مشكلة تأخر الزواج مشكلة كبيرة وهي نتاج طبيعي لمشاكل اجتماعية وتربوية وثقافية ولحل هذه المشكلة لا بد من أن يهب جميع المعنيين للالتفاف عليها والقضاء على هذه الظاهرة وآثارها السلبية على الفرد والأسرة والمجتمع ككل.


ودي :
رهف!


أدآمكـَ البآرئ !


[/


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 12-08-2016, 02:07 PM
صورة فـهد بن محمد الرمزية
فـهد بن محمد فـهد بن محمد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ابو سـعد مشاهدة المشاركة
اشكر لك اخي الفاضل فهد رؤيتك الثاقبه واتفق معك في كثير مما اشرت اليه ولكنني قد اقف عند
حالات معينه كا السفر والسياحه اذا ما وضعناها في ميزان التشريع كمعطل لمشروعية الزواج
المبكر فهل نتائجها اوفر حظ ونصيب من نتائج الزواج المبكر ام ان النظرة للفائدة المرجوه
نظرة لحضيه لايصل اليها عمق التبصر والتفكير بحيث يتوجب دراسة مثل هذا الامر واستشارة
اهل الراي فيه واستقصاء تجارب من سبقوه ؟


حياك الله يا أبو سعد
طبعا ً وضع مثل هذا السبب وغيره من الأسباب ليس لذكرها كمعطلات شرعية
لكننا نتحدث عن واقع وهذا احد الأسباب ولا يعني صحته او مشروعيته
لكن هناك قلة يحبون هذا النهج من الحياة ويرى الزواج معيق له فهو سيحد
من حركته المعتادة رغم عدم كفاءته كسبب لكنه موجود كأحد الأسباب
لكن أعود للقول أن هذه الظاهرة رغم وجودها لكنها تشكل نسبة ضئيلة بالمقارنة
مع الزواج المبكر او المعتاد
وبالتوفيق للجميع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 12-08-2016, 02:22 PM
صورة اللاشُعور ! الرمزية
اللاشُعور ! اللاشُعور ! غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فـهد بن محمد مشاهدة المشاركة
حياك الله يا أبو سعد
طبعا ً وضع مثل هذا السبب وغيره من الأسباب ليس لذكرها كمعطلات شرعية
لكننا نتحدث عن واقع وهذا احد الأسباب ولا يعني صحته او مشروعيته
لكن هناك قلة يحبون هذا النهج من الحياة ويرى الزواج معيق له فهو سيحد
من حركته المعتادة رغم عدم كفاءته كسبب لكنه موجود كأحد الأسباب
لكن أعود للقول أن هذه الظاهرة رغم وجودها لكنها تشكل نسبة ضئيلة بالمقارنة
مع الزواج المبكر او المعتاد

وبالتوفيق للجميع
صدقت وأصبت ., ولكــــن يآ أخي ربمــــآ ستتزآيد هذه النسبةة بعد مرور الوقت ! ولربمـــآ سوف لن تقتصر على الأربعيني إنمـــآ على الشبآب .,
لذلكــ أجريت دراسة بالأردن تحت رعاية جمعية العفاف الخيرية أن أسباب العنوسة وتأخير سن الزواج لدى الشباب والشابات ترجع إلى ارتفاع تكاليف الزواج ، وأن متوسط عمر الزواج لدى الفتيات هو 28 سنة ولدى الفتيان هو 30 سنة ، بينما هناك الآلاف من الفتيات تجاوز أعمارهن سن الثلاثين ولن يتزوجن

إن 35% من الفتيات تجاوزن سن35 دون الزواج و20% منهن يتزوجن ما بين 35و40 سنة ، وأشارت دراسة اجتماعية حديثة إلى أن ثلث عدد الفتيات في الدول العربية بلغن سن الثلاثين دون زواج وأجرى مركز الدراسات الاجتماعية في مصر دراسة من نتائجها أن 9 ملايين فتاة طافهن قطار الزواج..,



إن من أسباب تأخر الزواج في عالمنا العربي الإقبال على الدراسات العليا من ماجستير ودكتوراه ولا تقبل الفتاة من يتقدم لها إلا بعد الانتهاء من الدراسة ، وقد يرى بعض أن الحصول على شهادة الدراسات العليا يعني راتب مغري وفتح فرص عمل أكثر ومتعدد لصاحب هذه الشهادة ، لكن كثيراً ما ينتظر هذا الشاب دوره كي يحصل على وظيفة خاصة في الدول العربية كثيرة السكان

*الشروط التعجيزية :
في بعض الأسر تلعب الشروط والمطالب الكثيرة في عدم الزواج عند الولد او البنت وقد أعترفت إحدى البنات أن سبب تأخير زواجها أن أمها كانت تطالب شروطاً كثيرة ولعل ذلك من أجل التباهي أمام الأسر الأخرى


*طبيعة نفسية جيل اليوم :
جيل اليوم من الشباب والشابات ولدوا في عصر يتوفر فيه كل شيء خاصة أدوات التكنولوجيا والاتصال التي تجعلهم يتواصلون مع الجنس الآخر ، هذا الجيل لم يعرف قداسة الزواج ومسئولياته بسبب ضعف الوازع الديني
فالشاب يكتفي بالتواصل مع الجنس الآخر من خلال المحادثة أو " الشات chatt " والفيسبوك ويجد متعته في ذلك ، بل ويتفنن الشباب والشابات في التواصل المحرم شرعاً وإشباع الغريزة الجنسية ، بينما يجدون الزواج ارتباط وقيد للحرية الشخصية وحرمان من متع الدنيا ، وتحمل مسئولية لا طاقة لهم بها ، إلى جانب مشكلات الحياة الزوجية التي تؤرق زهرة حياة هؤلاء الشباب ، فكيف يدخل الشاب في دائرة هذه المشكلات طواعية ؟ وإذا كان لا يتورع عن إشباع الغريزة بالحرام ( الاستمناء أو العادة السرية ) فليس الزواج مهماً في نظره ، وهذا من أسباب تفشي المعاصي في المجتمعات الإسلامية ، فهذا الجيل يصبح عنده المعروف ( الزواج ) منكراً والمنكر ( الزنا ) معروفاً

















الحلول المقترحة :
تشجيع الدول بمنح الشاب أرض مخفضة الثمن كي يبني له سكن أو تخصيص شقق للشباب الذين يقبلون على الزواج لحل مشكلة الإيجار أو ارتفاع سعر إيجار الشقق
نتيجة تكاليف الزواج المرتفعة حث بعض رجال الأعمال ومسئولي الجمعيات الأهلية والخيرية في الكويت بتأسيس صندوق للزواج للتوفيق بين الراغبين في الزواج من الجنسَين، وكذلك تقديم القروض المالية لمساعدة الشباب في الحصول على الشقة وتجهيزها

إدخال مقرر " الأسرة المثالية " كمقرر في المناهج التعليمية في المرحلة الثانوية والجامعية لتعريف الشباب بالزواج وتكوين الأسرة واستمرار النسل البشري كهدف من إيجاد الإنسان على الأرض

إذا كان بعض يقلق من زواج المواطن من امرأة غير مواطنة ولا تحمل نفس جنسية المواطن وبالعكس و ما ينتج عن هذا الزواج من آثار سلبية فأن الزواج المواطن من غير المواطنة وبالعكس قد يعد من الحلول المطروحة لحل ظاهرة العزوف عن الزواج

مساهمة أجهزة الأعلام المرئية والمسموعة بتوعية الشباب والشابات بأهمية الزواج
وحث أولياء الأمور بعد وضع عراقيل تحول دون تطبيق مراسم الزواج\


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 12-08-2016, 02:55 PM
صورة ابو سـعد الرمزية
ابو سـعد ابو سـعد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رجال الاربعين بلا زواج


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها شووق؛ مشاهدة المشاركة
على الرغم يعتبر الاربعيني في قمة الشباب والنضج
الاانه اكيد في اسباب مختلفةلبقاءه لهاالعمرمن غير زواج
منهم مايبغى يتحمل هالمسؤليه وهالنوع انا احترمه عارف قدرنفسه
بدال مايتزوج ويغث بنت الناس ويحملها هي مسؤليه فوق طاقتها
والبعض يبي الحريه يروح ويجي بدون مااحد يقيده ويربطه
ومنهم يشوفالمشاكل بين الأزواج الي حوله ويتآثر بها ويتخيل حياته بهذا الشكل..
والبعض دراسته اوظروف عمله اخذت عمره من غير مايحس
والبعض يبي ملاك من شروطه التعجيزيه في زوجة المستقبل وغيره وغيره
بس والاهم من هذا كله النصيب مايعرف عمر ولاوقت معين متى ماالله كتب له يتزوج بيتزوج
عوافي اخوي ~

نحن نعيش واقع حقيقي ونبحث عن الأسباب التي أدت اليه وايماننا بالقدرثابت بان التاخر قدر
الشخص بغض النظر عن أسبابه فالزواج قسمة ونصيب ولكن قد يكون من سعينا لبحث الأسباب
قدر للمساهمة في تفعيل هذا الامر وحقيقة ما ذكر من أسباب فيها كثير من الواقعية ولكن تبقى غير مرضيه
اشكر لك مشاركتك القيمة ومرورك العطر
.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 12-08-2016, 10:16 PM
(الله اعلم) (الله اعلم) غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي اسلم .. وامسي




حي الله ابو سعد

اخي الكريم، ..
يتوه الناس في تعدد تشخيص الاسباب .. والنتيجة واحدة

حجم المشكلة .. اكبر بكثير من حالة الاربعيني

اليوم .. بين الشباب،
حالات انفصال المتزوجين ..
اكثر منها لؤلائك الباقين في رباط الزوجية


قراتي، ..
القائمين على تنظير .. وتنظيم حياة المجتمع،
اوجدوا .. ووضعوا
المجتمع والناس .. في نمط حياة ..
تجربة الزواج فيه .. "فاشلة"




ما احب الاسهاب .. وكثرة الكلام، ..
ارجو .. ان كنت واضحا،
وفي تحديدي .. بيت الداء









تحياتي لك، .. ولجميل عودة تفاعلك










الرد باقتباس
إضافة رد

رجال الاربعين بلا زواج

الوسوم
السللام عليكم ورحمة الله وبركاته
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
اختنا العائده الى الله شذى المطر مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 9 04-06-2016 12:51 PM
رجل الأربعين .. شفايف كـــرز نقاش و حوار - غرام 43 07-02-2016 11:06 AM
الحمل بعد سن الاربعين ام دنوو الشمري الحياة الزوجية - الحمل - مشاكل الزواج - خاص بالمتزوجين 4 25-12-2015 02:31 AM
الذكرى الاربعين للمسيرة الخضراء المغربية جوهرة البحر مواضيع عامة - غرام 0 07-11-2015 04:19 AM
بعد الاربعين ام جنى الشمري الحياة الزوجية - الحمل - مشاكل الزواج - خاص بالمتزوجين 4 14-10-2015 03:35 PM

الساعة الآن +3: 08:33 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1