منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها ما کسرني الا وعدك يوم حلفت إنك ما تغيب/بقلمي
حبة كَوكيز ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©





رواية
مآ کسرني ألا وعدك يوم حلفت أنك مآ تغيب


سَ تستمر الحياههَ بناا
سواء تغيرواَ اشخاص عليناا ااو بقوا معناا !¨
سَ نضحک ولو كاانوا بعيدين
و سنناام مبتسمَين يوماا ولو كاانواا قااسين ‘
سَ نكمل حياتناا ونحقق مَ بقي من طموحاتناا ¸
سنساافر ˆوسنبكي من¨شدةةَ االفرح يوماا :’) *
سَ نرقص ونناام بعمق نصف يومَ او ربماا ااگثر و ستزدااد :
اَلموااقف الجمييللِہ مع غيرهم ¨و سنگمل حياااتناا
لن تقف الحيااة عَلى ااحد
لن ï­ تقف آلحيآةة على أحد ‘




البارت الاول

تطق خدها بخفه ..: صبا صبا ردي علي صبا ...
صباح يوم جديد الساعة 7:00
محمد : صبا بابا قومي صبا حبيبي
صبا صحت على صوت ابوها فتحت عيونها الا تشوف أمها وأبوها تفاجأت
أمها وهي حاطه يدها على جبينها : صبا حبيبي يعورك شيء تحسي بشيء
صبا ساكته وتناظر لهم تذكرت الي صار ليلة أمس
اماني : صبا يالله
صبا نازله جري من درج : خلاص جهزت يالله مشينا
اماني : وين نقابك
صبا : مامي الدنيا لليل محد بيشوف وجهي ماما تأخرنا ترى يالله يالله
وطلعت جري من البيت عشان تقفل الموضوع بسرعه
وصلوا بيت خالها راحت مع البنات
صبا انزعجت ماشافوا الا هالزياره عاد نجلس على الارض يوم انا لابسه قصير
كانت لابسه تنوره قصيره واسعه بلون فسفوري تحديدا تفاحي -_- وبلوزه ابيض ...
جلست على الارض مع البنات طول الوقت وهي على جلسه وحده أرجلها تحتها مثل ما نجلس وقت السجود فهمتوا علي -_-
فجأه دخلت عليهم افراح
افراح : Surprise
البنات يصرخون و قاموا يضمون افراح صبا توهقت
صبا وبنفسها :اخيراً شفت وجهها افراح ذي جعلها آه ما جاءت الا لما نامت رجلي
قامت صبا وفجـــــظ“اه أرجلها الثنتين ناموا وصلت عندها افراح وأول ما سلموا على بعض فجاه
صبا طاحت على افراح
صبا في نفسها : حسبي الله عليك يا افراح ما ادري وين الافراح من شفت وجهك
فكرت بسرعه لازم اعمل نفسي اغمى علي فشله لو اطيح على البنت وأقوم
سميه الي بعدت صبا عن افراح وصارت تطق خدها بخفه : صبا صبا ردي علي صبا
غلا : بروح اخبر عمتي اماني
سميه : روحي جيبي عطر مو تخوفينها على بنتها

بيت عبدالله
فتحت باب الغرفه ودخلها بكل هدوء صار يمشي على أطراف أصابعه
اريج : واحد اثنين
بسام وقف في وسط الغرفه : اوكي بطلع بطلع لا تكملين
بسام وبنفسه هالبنت مستحيل اسرق من عندها شيء


في غرفة حازم تحديدا
واقف قدام المرايه يحط زيت على الضربات الي بجسمه -_- شوي شايب
حازم يصبر نفسه : كفارة ذنوب لا تتوجع آه اه الله يسامحك يا راشد الله يسامحك اه

عند صبا
صبا : انا صرت بخير اليوم لا تخافوا علي أساسا هي حادثه بسيطه وانتهت خلاص
محمد : قومي جهزي نفسك نروح المستشفى نطمئن عليك
صبا : لالالالا بابا حبيبي ما يحتاج انا صرت الحين بخير صدقني مو ...
محمد يقاطعه : كلامي ما أقوله مرتين قومي
صبا وهي تقوم : طيب طيب بس لا تعصب

بعد وقت مر .. ما بقى شيء عن اذان العصر
دخلت صبا البيت دايخه وتعبانة من الوقت الي قضته رمت حالها على اقرب كنبه
صبا تصرخ بأعلى صوتها : اوووووووف تعب
محمد : وطي صوتك
عادل : حمدلله على سلامه اخت صبا
سجى وافقه وراء عادل : دلع بنات اجل وحده تعبانه وصوته واصل للجيران
صبا : احد شكى لك الحال
محمد : خلاص خلاص عادل قدامي على المسجد وانتي وياها " يقصد صبا وسجى " طلعواغرفكم

بعد مرور ساعات غابت الشمس ...

بيت عبدالله كانت كل العايله مجتمعه
وريف تصيح : بسام يووووه
بسام عاقد حواجبه : مستحيل تعرفي تلعبي أبدا يا بزر
وريف صارت تصايح وتضرب بسام
سعود يهمس لـ اريج: طولي بالك شوي
فجاه بسام بصوت عالي : قووووووووووووووول وصار يجري حولهم ويصارخ خلح التيشرت وصار يدور فيه الهواء -_- مثل اللاعبين

رِن جرس البيت بس من صراخ بسام محد قدر يسمعه
...: عساهم بس بالبيت
انفتح الباب وبنفسه عساهم موجودين
الخدامه : منو انت
...: الاستاذ عبدالله موجود
الخدامه كررت نفس السؤال
...: اسمعي يا بنت الناس انا ابي أقابل الاستاذ عبدالله انا صديق قديم له من ايام الدراسة اوكي وجاي أقابله بس بليز لا تخبريه ابي ادخل وافاجاه اوكي

بيت محمد
صبا : امي انا بروح عند سميه ماراح أتأخر
وطلعت جري قبل لتنطق أمها بحرف
اماني بقلت حيله : ربي يحفظك

بيت عبدالله
..: السلام عليكم
الكل لف لمصدر هالصوت ...
وريف صرخت : سييييييف
سيف راح جري وضم أمه الي صارت تبكي : وينك يا يمه وينك
سيف كان شوي ويبكي مو قادر يتكلم ويرد عليهم


صبا : كيف ياخالي
عبدالعزيز : الحمدلله انتي كيف بابنتي وكيف صحتك
صبا : الحمدلله " وقفت صبا " انا بطلع لسميه وطلعت جري من عند خالها
كان قاعد بغرفته فجاه ينفتح باب الغرفه بقوه ارتعب ...

بيت عبدالله
عبدالله : حمدلله على سلامتك ياولدي
سيف : الله يسلمك ياغالي
بسام : احنا وسعود بنصعد فوق عشان المدام تدخل
سعود يهز راْسه
عبدالله : تستر ياولد
بسام نسى يلبس تيشيرته
ام سيف : ايه ياولدي عيب تنتظر سعود بسام ..
سيف قاطعها : لا يمه
عبدالله : هالمره كمان
سيف : لالالالالا هالمره غير بس وصلتها تسلم على اهلها وبعد العشاء ان شاء الله بنرجع للفندق
وريف : اشتقت لك سيف
سيف : يا بعد روحي

حازم برعب طاح على الارض
صبا الي انفجرت تضحك : اشفيك ارتعبت كذا
حازم : احمد ربي ما مت من الرعب شلون تدخلين كذا
صبا : ااااااااااااااااااااه
حازم برعب حد يسمع صراخها : قصري حسك لحد يسمعك
صبا : فرحانه وأخيرا اجتمعنا مع بعض
حازم خجل : ايه وأخيرا بس شلون جيتي هنا
صبا مافهمت السؤال : على الرجولي
حازم يهز راْسه بنفي : لا مو قصدي كذا

بيت سيف
سمر مقفله الباب الغرفه : ما ابي اشوف احد
سيف: طيب ابي أتكلم معك شوي
سمر : ما ابي ولا تضيع وقتك معي

صبا : يا عمري انت تعورك ؟
حازم يطمنها : انا بخير الا تعالي شنو صار معك انتي
صبا وهي تشد على أسنانها : ولا شيء
حازم : كل الي صار وتقولي ولا شيء
صبا تأخذ نفس : كنت متعمده ايه كنت متعمده الحركه بس مو قصدي
حازم : وكيف ذي
صبا : المهم إني طحت على افراحوه لان ارجولي ناموا فشله والله فعملت نفسي فقدت وعيي
حازم يناظر فيها بصدمه : يعني
صبا تهز رأسها : وانت كل هالضرب من إِيش
حازم راشد تضارب مع العيال بالشارع و ضربوني وأبوي عرف بالي صار وضربني كمان
صبا بعصبيه : انا اكره رشود هذا

عائله عبدالله طلعوا لحديقه البيت وصاروا يلعبوا سيف وبسام وريف وسعود
عبدالله : ليش ما تلعبي مع اخوانك
اريج وهي تلف وجهها عنهم : بزران
طول اللعب كانت وريف تصارخ -_- من متى البنات يلعبون من دون صراخ

بيت سيف
سمر بنفسها : حسبي الله حسبي الله ...
سيف الي جلس على الارض ينتظر سمر تفتح له الباب
سمر الي من وصلت البيت صعدت غرفتها وقفلت الباب وما رضت تقابل او تتكلم مع احد وكل شوي تتعوذ من الوساوس الي تطري ببالها
ساري بـ قلة صبر
سيف يناظر لـ ساري: ساري يبه والي يعافيك ...
فجاه
صوت قوي داخل غرفة سمر
سيف فز برعب ....


انتهى البارت

‏- لآ آلهَ الا الله
‏-سبحَان الله وَبحمده ‏
- سبحَآن الله العظيم …
‏-استغفرالله واتوب اليه


مالي مثال ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

أحداااث حلوة ومشوووقه
بس ياآريت تكثرين من السسرد والوصصف
رواآيتك سريعه ومختصرة كثير حتى تعريف الشخصيات ما ذكرتيها ... او يمكن لانك باول بارت تبينه فيه غموض شوووي؟؟ .. ما ادري
بانتظار البارت التاني عزيزتيâ™،

حبة كَوكيز ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©







تدور احداث الرواية حول اربع عوايل وكم شخص ...

عايلة عبدالله
عبدالله : 58 سنه رجل حكيم وويفكر الف مره قبل أي خطوه قلبه طيب بس يعصب بسرعه شخصيه قويه وصارمه بعض الشيء
بالنسبه لعياله يشوفوه دايم مثلهم الاعلى ...
يملك محل سيارة كبير ومعروف ...
ام سيف : 56 سنه حبوبه وطيوبه حيل ام مثاليه شخصية قويه وعصبيه اوقات ...
سيف : 27 سنه الابن الكبر للعايله مبتعث باحد اكبر الجامعات بامريكا شخصيه ناجحه بكل المجالات بستثناء علاقته بـ سمر ...
سعود : 26 سنه اكبر انسانه بهالدنيا طايح حظه ...
اريج : 23 سنه طالبه جامعيه تخصص فن ديكور وهالكلام -_- شخصيه عاشقه للهدوء عصبيه حيل قويه و...
بسام : 20 سنه اول سنه جامعه تخصص هندسه... شخصيه مرحه محب للعب والضحك مزعج 24ساعه
وريف : 17 سنه اخر سنه ثانوي كيوووت حيل وناعمه ...
عايلة سيف
سيف :58 سنه شخصيه لطيف مع الجميع اعز اصحابه عبدالله عشان كذا عبدالله مسمي اكبر اولاده سيف على اسم اعز اصحابه " موضوع يدوخ"
زوجته متوفيه اهتم بعياله لوحده بعد وفاة زوجته
ساري :27 سنه طالب جامعي تخصص طب اسنان اكبر عياله شخصيه متسرعه بكل شيء وعصبي حيل مع هذا قلبه طيب ...
سمر : 23 سنه مبتعثه لدراسه مع سيف -_- .. زوجة سيف ولد عبدالله ^_^ طيوبه حيل شخصيه قويه وقاسيه حتى مع نفسها اوقات ...

عايلة محمد
محمد : 50 سنه شخصيه لطيف مع الجميع عصب حيل مع عياله ...
اماني :48 سنه شخصيه طيبه وحنونه حيل ...
عادل : 26 سنه طالب جامعي شخصيه لطيفه حس الفكاهه عالي عنده
سجى : 22 سنه شخصيه مستفزه بشكل كبير
صبا :13 سنه مصدر ازعاج صاحبة عيال الحاره ^_^
زيد :6سنين مليان براءه وطفوله بس اول ما يشوف صبا يتغير كل شيء ...

عايلة عبدالعزيز
عبدالعزيز :51 سنه شخصيه عصبي وقاسي صعب تتفاوض معه
مناير : 50 سنه شخصيه حبوبه ولطيفه ...
انهار : 23 سنه طالبه جامعيه دائما بحالها تحب كثير الهدوء والعزله عن التجمعات
راشد:20 سنه صاحب مضاربات ومشاكل شخصيه عدوانيه تقريبا مع ذلك يتاثر بسرعه اول ما يمر بموقف عاطفي " مو شرط يكون ذاك شيء "-_-
حازم :13 سنه شخصيه خجوله و هادئه مسالمه دائما ورغم كل الي يحصل معه يبقى قلبه طيب "
سميه :14 سنه بنت عاقله وادب واخلاق عقلها اكبر من سنها ...
وغلا 11 سنه بنت فرفوشه حيل اكبر خوافه بالدنيا ...
وافراح الخقه تطلع بنت خالة عيال عبدالعزيز

اطول تعريف بالعالم ...




اعترف اني فاشله بالوصف بدرجة امتياز
بس مومهم شخصيات ام شيء تعرفوا المتاهه الي قاعدين تقرأوها-_-










حبة كَوكيز ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©








البارت الثاني

منُو جالس جنبكِ ؟
- قلبه يُوم قالي ترى بقربكِ
شنو تسمَع ؟
-انفاس خُوفي وانا افكرَ ولا ينفع .
وش تفكير فيه ؟
-افكَر لو فقدته انا بحالي وش بصيَر .
كتوم ؟
- ابد مالي للكلام ميُول .
مزاجي ؟
-هو بس يعدل مزاجي يعني الحين انا مالي مزاج .
وش خلفية جوالكِ ؟
- لون كان يقُول لي لايق لكِ .
وش ودِك فيه الحين ؟
- ودي بصوته ونظرات عيونه ولمسةة كفوفه .
وش سويت امس قبل ماتنام ؟
- بكيت وفكَرت ياترى هو الحيَن نام ؟
شي يوجعكِ ؟
- اني بلا احساس والتبلد ماخذ مكانه بهالصدر .
وين ودكِ تسافر ؟
- تعرف مدينه خاليه مابها ولا نظره عشق ؟ انا هناكِ ودي استقر
كيف يومكِ ؟
- ساكن وكله برود وحدتي وانفَاسي وهدوء
مشتَاق لأحد ؟
- وش غير حالي من ضحكتَي لآهاتي ومن فرحتي لأحزاني غير انِي مشتاق له ؟




بالصاله كانوا قاعدين سوا سيف وسعود
سعود : انا راح اطلع الحين ...
سيف :اوكي
بعد طلعت سعود من البيت بـ 5 دقائق بالضبط رن جرس البيت
سيف وبنفسه : هذا اكيد سعود نسى شيء بالبيت
قام يفتح الباب

بيت محمد
صبا متمدده على الكنبه
سجى واقفه عندها : قومي معاي ...
صبا بطفش : هذا شغلك قومي به بنفسك
سجى صارت تنادي على امها بصوت عالي

سيف اول ما فتح الباب من اول ضربه جت بوجهه طاح على الارض
بسام كان نازل من الدرج ويكلم : اوكي انا الـ ...
بسام تفاجئ بالي يشوفه رمى جواله على الارض وراح جري
بسام صار يسحب في ساري ويصارخ عليه الي صار يضرب سيف بكل قوة وغضب
عبدالله الي عصب من الي يشوفه صرخ فيهم ...
وقفوا عن الي كانوا هم فيه
بسام بـ انفعال وهو ياشر على ساري :الاخو هذا داخل بشره علينا ...
قاطعه عبدالله بعصبيه : بســـام
بسام بنفس الانفعال :بـ ...
عبدالله : بسام خلاص ساري تعالي "ساري الي ظل مكانه"
عبدالله الي مسك بيد ساري واخذه على المجلس
بسام عصب وطلع من البيت تارك سيف مكانه ...

بيت محمـد
اماني تناظر لبناتها يتهاوشوا
اماني :خلاص بنات "بانفعال " خلاص صبا تعالي معي المطبخ "وهي تناظر سجى " سجى حبيبتي انتي كملي شغل ...
صبا قاطعت امها بعصبيه : لا والله ليش تقولي لها حبيبتي وانا لا ليش تفرقي بيننا احنا مو خوات ...
اماني بقلت صبري :هذي اش يسكتها الحين
سجى تركتهم وراحت تكمل شغلها وصبا الي راحت مع امها المطبخ وهي تعاتب بامها وما سكتت ثانيه وحده ...

عند بسام
فتح باب الشقه ودخل قام يصارخ : هيه انت ما تخاف على روحك تارك باب الشقه مفتوح
فادي الي ناظر بسام ورجع ياكل
بسام جلس على كنبه القريبه من فادي
فادي والاكل بفمه : تبي اكل
بسام : لا تتكلم والاكل بفمك
فادي خلص الي بفمه : اوكي تبي اكل ... بسام صاير شيء
بسام الي ظل ساكت
فادي : اهاه صاير شيء ...فضفض لي انا اسمعك
بسام اخذ نفس وبعدها :سيف ...سيف متغير حيل حاسس بشيء صاير معه بس ما رضا يتكلم مع احد ..
فادي حط يده على كتف بسام : صدقني صدقني سيف راح يجي ويقول الي بقلبه بس عطه شويت وقت وراح يجي من نفسه ...
فادي بابتسامه يحرك العصير قدام بسام : تبي عصير

بيت محمـد
رجع من شغله تعبان محتاج هدوء وراحه بس هواش عياله واصل برا البيت
كانت صبا وسجى يتهاوشوا بالمطبخ صراخهم عالي
محمد : وينهم
اماني بخوف : مين
محمد بتعب : اقصد البنات وينهم
اماني بسرعه : محمد والي يعافيك ..
ماكملت كلامها الا محمد داخل المطبخ اماني خافت على البنات وراحت جري
محمد دخل المطبخ ونزل العقال من على راسه : هنا بهالبيت مستحيل يعرف الهدوء انتوا اش انتوا
سجى بخوف : بابا بابا هذا كلهم من صبا "وهي تاشر على صبا "
صبا تشهق : كذابه بابا هي السبب ليش تحط عقلها بعقل بزر مثلي ...
محمد : شطوره عارفه نفسك ...
" مشهد محذوف بسبب العنف الاسري (^_^) "

بالمستشفى
كانت متمدده على السرير بتعب وغرقانه بافكارها فجاه انفتح الباب ودخلت جري ضمت سمر هي تبكي سمر ارتعبت ...
سمر حست بشيء داخلها غمضت عينها الي نزلت منها دمع وضمت روابي بقوة
"" روابي "" اعز صديقات سمر صحبات من ايام الطفوله واستمرت صحبتهم لهذا اليوم شخصيه لطيف وهاديه وحبوبه تعتبر سمر شيء كبير بحياتها وتخاف عليها حيل ...
روابي وهي تبكي تنادي باسم سمر
سمر وهي تبكي : روابي اشتقت لك ...
روابي تركت سمر وتناظر لوجه سمر ورجعت تبكي وضمتها : ليش كذا يا سمر ليش كذا
سمر وهي تبعد روابي عنها : خلاص كافي ما ابي ابكي اكثر من كذا "ناظرت بروابي الي بعد تبكي ضمتها ورجعوا يبكوا سوا

بشقه فادي
بسام وهو طالع من الباب : انا راح ادور بسياره
فادي : اوف ما في شيء هنا وين حطه هالغبي
نزل تحت مع بسام
فادي بملل: انت متاكد انك جايبه ممكن نسيتها بالبيت
بسام وهو يدور على جواله بالسياره : اجل كيف كنت اكلمك اكيد هو هنا انا متاكد .. دور بالشقه زين
فادي : انا تعبت ...

بيت محمد
دخل عادل تفاجئ صبا وسجى جالسين سوا مع بعض وهادين
زيد : ابوي بالبيت ما يبي ازعاج
عدل بخبث يضحك : يعني كذا الموضوع ... ايه صح خالي اليوم راح يجي عندنا ترى
صبا فزت بسرعه سجى الي صرخت وبحركه سريعه صبا حطت يدها على فم سجى : اااشششش "وبصوت واطي "ابوي
سجى: عورتيني طيب لما قمتي
صبا تبوس يد سجى :ماعليه حياتي ماعليه اسفه بس ابلعي لسانك
عادل متفاجئ من تصرفات خواته وبنفسه:فاتني شيء كبير

بالمستشفى
روابي تحاول تغير من جوا سمر وتبعدها عن الي هي فيه
روابي : بقول نكته
سمر تهز براسها :قولي
روابي وهي تمد يدها لسمر : وعد تضحكي
سمر تمسك يد روابي : وعد
روابي عدلت جلستها واخذت نفس : اوكي " وابتسامه عريضه " البندوره لما تعطس شنو تقوووول؟؟
سمر بكل هدوء : شنو تقول
روابي بصراخ :كـــــــاتشب
لحظة صمت مدة 10 ثواني فجاه انفجرت سمر تضحك روابي انصدمت كل هالضحكه تطلع على هالنكته السخيفه ..
سمر بعد ضحكه طووويله وقفت : نكته سخيفه
روابي بكل جديه : اجل ليش كل هالضحكه
سمر : انا وعدتك اضحك وضحكت
روابي قوست فمها لتحت كان راح بتبكي : تعالي اضمك ..

سيف كان متمدد بصاله على الارض
اريج وهي ترفع حاجبه
سيف يناظر فيها ببرود : موعاجبك اخت اريج
امهم طلعت الدرج على عجله وابوه الي طلع من البيت تحت انظارهم ان صاير شيء ...
سيف حس بانزعاج ...وكان الوحيد الي عارف ايش قاعد يصير
سيف انتبه لشيء بالارض وهو يرفعه فوق ويناظر له
وريف من وراء اريج : جوال بسام ...

بشقه فادي
بسام دافن وجهه بين الخداديات ويصرخ ابني الصغير اين انت ...
فادي يفكر هذا وش يسكته اوووف : بـ ...
يقاطعه بسام يصرخ : ابني الصغير

بالمستشفى
روابي وهي تودع سمر
دخل عبدالله للمستشفى
عبدالله وسيف لمحوا بعض ... وراح مع بعض يتكلموا سوا .. -_-
دخل المصعد الي طلعت منه روابي ...
سمر حست بفراغ بعد ما راحت روابي ...دق باب غرفتها ودخل ....


انتهى البارت

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين











Amro Sookar ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

رائعة جدا ممتعة .. هالرويات .. تستحق القراءة
مشكورين وسلمت يداكم

Amro Sookar ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

تعجبني كثيرا روايتك .. وأنا مطلع دائما على الروايات بشكل جيد
اتمنى لك التوفيق .. ويسلمو على طرح الموضوع
ويعطيك ألف عافية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1