اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 12-09-2016, 09:35 PM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


الفصل الثالث


المغرب
لبس وكشخ احلى ماعنده يبي يجيب زوجته. وينسوون كل شي صار في الماضي ويبدون صفحة جديدة تكون هذي صفحة محورها العائلة عائلته وبس راح يحاول قد مايقدر يقلل من ضغط الشغل العنده ويخصص وقت لعائلته
نزل تحت بوجه مبتسم سلم على الموجوديين
محمد:السلام عليكم
الكل وعليكم السلم
سلمان :ماشاء الله على وين كاشخ رايح عرس..... اليوم وجههك منور
محمد :رايح اجيب زوجتي
صالح ضحك: هههه قول كذا من الاول إنك رايح تجيب حبيبت القلب وغمز له
محمد بنص عين لصالح:اقول اسكت انت احسن لك
صالح بمزح :افى تسكتني... مقبوله منك
..يالله روح وجيب مرتك عندي لكم موضوع مهم
سلمان:خير ي اخوي
صالح ناظرمنيرة وهو مبتسم:كل الخير ان شاء الله وغمز لها على الخفيف بدون احد ينتبه
محمد اجل يالله مع سلامه
الكل مع سلامة
..........
وصل الى بيت اهل زوجته فاطمة ... نزل من السيارة وهو حده فرحان اليوم مرتة بترجع للبيت دق جرس الباب فتح له الباب اخو زوجته خالد
خالد:هلا والله بالنسيب تفضل
محمد وهو يدخل دام فضلك. جلس محمد بعد سلامه وسؤال عن الحال
محمد:خالد ممكن تنادي لي زوجتي
خالد: ابشر ...راح خالد ونادى اخته
فاطمة كانت مره فرحانه اشتاقت له كثير لها شهر ماشفته ولا كان بينهم اي اتصال كانت تتصل على البيت عشان تتطمن على عيالها
فاطمة اول مادخلت ابتسمت له ابتسامه عريضة وهو رد لها الابتسامه
فاطمة السلام عليكم
محمد وعليكم السلام ..يالله روحي البسي عبايتك وخلينا نمشي
فاطمة باعتراض:لا ....اتركنا نتعشى وبعد العشى نروح
محمد:ياقلبي مره ثانية وبعدين انا مشتاق لك واجد ابي اجلس مع وصالح اليوم طلب من الكل يتجمعون على العشاء يبينا بموضوع مهم
فاطمة باستسلام:اوكي دقايق واجهز
محمد يالله معك عشر دقايق
فاطمة وهي رايحه اوكي
......
في سيارت محمد
محمد كان ماسك ايد حبيبته فاطمة وهو يسوق بالايد الثانية
فاطمة:تصدق حدي مشتاقة للبيت ولعيالي ولكل شي
محمد ابتسم لهاواصحاب البيت كلهم مشتاقين لك.....ابتسمت فاطمة له
محمد:فاطمة
التفت له فاطمة:ياعيون فاطمة
محمد:لاانامقدر على هالكلام ...وكمل>فاطمة احنا من اليوم ورايح راح نعيش عائلة وحدة وراح اقلل انا من شغلي وافضي وقت لكم وانتي بعد ارجوك فاطمة قللي من الحفلات
فاطمة ناظرت محمد :محمد انا من بعد موت احمد صحيت على نفسي ومستحيل اكررر. نفس اغلاطِ ....انا يامحمد خلاص اي شي اسمه حفله ماراح اروح موعلى حساب عائلتي
محمد ابتسم لها:الله يخليك لي
فاطمة:ولي
محمد:اجل لازم نجيب اخت او اخ لي فراس ونسمية على المرحوم احمد
فاطمة ابتسمت بحزن:ان شاء الله... الله كريم
#####################$#######
..............................
في الصالة الكبيرة كان الكل جالس (طبعا سلمى ومنيرة. وفاطمة مايغطون وجيههم على اخوان ازواجهم ) حتى الاولاد جالسين على جنب صاله ويلعبون
منيرة ببتسامة:نورتي يافاطمة البيت
فاطمة ردت لها الابتسامة:تسلمين منور بوجودك.
سلمى ناظرتهابدون نفس:هلا فاطمة نورتي
فاطمة ناظرتها نفس نظرتها:شكرا
محمد :إيه ياخوي جمعتنى عشان موضوع خير ان شاء الله
صالح ببتسامة مالية وجهه:باركو لي بصير اب
الكل ضحك على كلام صالح وصالح عصب
صالح:0ليش تضحكون وش قلت
سلمان :وش فيك انت من سمعك يقول اول مره راح يصير اب وش فيك نسيت اةلادك
صالح ضحك :ههه اقصد راح اصير اب للمرة ثانية ...انتو ماتخلون االواحد يكمل كلامه
محمد:مبروك ي خوي ومبروك ي مرت اخوي
صالح الله يبارك فيك
سلمان مبروك يخوي ويزوجة اخوي
صالح الله يبارك فيكم
فاطمةوسلمى مبروك
منيرة الله يبارك فيكم
الكل كان يضحك ومستانس
دخلت سارة وهي تركض تخبت وراء ابوها
صالح وش فيك تركضين
ساره هذي مياف تبي تمسكني وتطقني لاني اخذت لعبتها
دخلت مياف وهي تحاول تركض وتجاري ركض سارة
مياف بصياح:تلون اتي اتي ( سارةهاتي حقي)
محمد اول ماانذكر اسم مياف مايدري ليش عصب محمد بصراخ :خلاص اسكتي وش فيها لواخذت لعبتك
مياف سكت من الصياح وناظرته بخوف : بس هي حتي(بس هي حق)
محمد نهض بسرعة والشرار يتطاير من عيونه
محمد بصراخ اكبر :وتراددين بعد صج ماتستحي على نفسك
صالح:الله يهديك وش قالت البنت ليش معصب عليها كذا هي ماقالت شي ....وبحدة....سارة اعطي مياف لعبتها راحت سارة واعطت مياف لعبتها بس محمد اخذها بقوة خلا مياف تطيح على الارض ...محمد وانا قلت مافي لعبة والحين انقلعي عن وجهي ماابي اشوف رقعت وجههك مياف قامت ببطئ وراحت تركض لعند امها وامها الجابسة على الكنبة وساكته ولكان هذي البنت بنتها مياف وهي حاظنة ارجل امها وبصياح:ماما توفي باب احد لعبتي(ماما شوفي بابا اخذ لعبتي)
فاطمة بحدة:ماسمعتي ابوك وش يقول انقلعي لغرفتك
الكل منصدم من رد فاطمة قامت منيرة عشان تاخذ مياف المنزلة راسها وساكته اول ماخذتها منيرة تعلقت فيها مياف في رقبتها ودفنة راسها في رقبتها
محمد بحده لمنيرة:منيرة اتركي البنت
منيرة: محمد باخذ البنت غرفتها
محمد بعصبية:قلت لك نزلي البنت ...نزلتها على الارض ومياف الماسكة رقبتها حاولة منيرة تفكة بس كانت مياف مرره ماسكة بي منيرة
محمد قرب من مياف وسحبها بقوه خلا منيرة تتوجع من رقبتها مسكها من ايدها ونزلها من الصاله ورمها على الدرج اقول اطلعي للغرفتك وماابي اشوف وجههك وان نزلتي ترى بظربك مياف سكت وحاولت تطلع في الدرج الكبير بنسبة لها
طلعت ودخلت غرفتها واول مادخلت الغرفة بكت
محمد رجع للصالة وهو للحالين ماسك لعبت مياف محمد بحنية لسارة:تعالي عمو
سارة كانت خايفة من عمها بعد الشافته قربت منه بخوف مسح على شعرها واعطاها اللعبة خذي هذي لك وذا اخذتها مياف خبريني وانا اعاقبها الكل كان يطالع بصمت ومنصدم ومتغير محمد .....
########
جالسين على طاولة الطعام اخذت منيرة صحن وصارت تعزل فيه شوية اكل
صالح:ليش تعزلين الاكل
منيرة:هذا لي مياف اكيد جوعانه
محمد:اتركي الصحن واليوم راح تنام بدون عشى
منيرة فتحت عيونها على وسعها وناظرت صالح عشان يتكلم صالح نزل راسه يدري بي محمد اذا عصب مايعرف حتى امه وابوه
سكت منيرة بغيظ من حركات محمد كيف يترك بنت صغيره بدون اكل وش هالقساوة الفي قلبة
واخيرا تكلم سلمان المايحب يتكلم اذا عصب اخوه محمد ابدا لانه يعرفه زين
سلمان:محمد مايصير تترك البنت بلا عشاء
محمد بعصبية:هلاص سكرو على الموضوع سلمان اخذ صحن وصار يحط اكل فيه محمد ناظرة بحدة: وش قاعد تسوي
سلمان :اعزل للبنت اكل ..قام محمد على طولة وهو معصب واخذ صحن من ايد اخوه ورماه على الارض وتكلم بحدة وصراخ:اليعطيها عشى مايلوم الا نفسه الكل سكت وهو راح لجناحه تبعته فاطمة
في طاولة طعام كل ساكت وسلمى القاعدة تاكل عيالها ولا همها شي
منيرة قامت وراحت تركض لجناحها تبعه صالح دخل لقاه تبكي على السرير ودافنة وجهه في المخدة...قرب منها صالح وتكلم بهدؤ
صالخ:متيرة يافلبي لاتبكين مو زين لك
منيرةوهي تصيح:حرااام والله حرااام وش ذنبها عشان يعاملونها كذا .وصارت تبكي اكثر ضمها صالح لصدرة وصار يهدي فيها
##############$$$########$$###

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 13-09-2016, 01:13 PM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


الفصل الرابع


في جناح محمد وفاطمة
دخلت وراء محمد المعصب جلس على الكنب وجلست جنبة رجع راسه لوراء وزفر بضيق
فاطمة بهدؤ :خلاص اهداء
محمد بضيق:مدري ليش مااقدر اصيطر على اعصابي لمااشوف ميااف لمااشوفها اتذكر احمد طالع فاطمة بضيق . هي السبب في موت ابني احمد. انا مستحيل اسامحه هي السبب في موت ابني
فاطمة :خلاص انت هدي ولاتضايق
محمد:هذي مياف ماابي اشوف وجهه طول حياتي...
فاطمة:خلاص انت ماراح تشوفه ابدا وعد مني بس انت ارتاح...سكتت... شوي بعدين كملت بحزن لوانها ماكانت موجودة لوانها ماطلعت على الشارع او على الخط ماكان ولدي مات.... وصارت تبكي حظنها محمد بقوه وصار يمسح على شعرها ...محمد:خلاص اهدي اهدي ..لاتبكي
فاطمة:مااقدر انا كل مااشوف مياف اتذكر احمد ....وصارت تبكي اكثر انا لمااشوفها ماادري ليش يجيني برود وصير اعاملها ببرودد بس بسرعه اندم اني عاملت مياف بهالطريقة
وصارت تبكي اكثر
محمد حظنها اكثر وصار يفكر في بنته مياف .....م تنهد وانتبه لارتخى فاطمة في حظنة لقاها نايمه اخذها للغرفة ونومها في السرير وغطاها نزل للجناح وجلس على الكنبة وصار يلقب في تلفزيون وهو يفكر الين تعب وناام
########################
الساعة4ص
نهضت من سرير ولفت على جنبها مالقت محمد قامت ودخلت الحمام توضت عشان تصلي الفجر خرجت من الحمام دخلت صالة الجناح مالقت محمد خافت عليه بس بعدين فكرة يمكن نزل للصلاة ...راجعه للغرفة عشان تصلي بس توقفت واخذت عبايتها ونزلت من الجناح راحت لغرفة مياف كانت مترددة تدخل اولا بس في الاخير دخلت شافت الغرفة مرة بااردة ومظلمة دخلت ودقت في شي نزلت راسه فتحت عيونها على الاخير
كانت مياف نايمة على الارض وواضح إنها كانت تبكي وجهه مورم كثير من البكي وعيونها منفخه نزلت على الارض وحملتها وحطتها على السرير وغطتها ناظرتها وتنهدت اه مياف اه كل مااشوفك اتذكر انك انتي سبب موت ابني احمد نزلت دمعه حاره على وجهه مسحت دمعتها ونزلت من غرفة مياف ماتنكر انه قلبها اوجاعه لما شافت مياف بهذي الحاله راحت لجناحه دخلت للغرفة لبست شرشف الصلاة وفرشة سجداتها وصلت دخل محمد الغرفة شافها تصلي جلس على السرير ينتظرها تخلص صلاة
حست فيه لما دخل الغرفة خلصت صلاه استغفرت ربها ولفت على محمد لقته حاط ايده على راسه وموطي راسه قامت وجلست جنبة على السرير
فاطمة:محمد وش فيك تعبان
محمد رفع راسه وابتسم لها :لا حبيبتي شوي وجع راس اكيد قلة نووم بنام وبرتاح ابتسمت له وقامت اخذت سجادتها وقميص الصلاة وحطتهم في الدولاب طلعت في سرير ونامت ##################$$###########
الكل كان موجود الا مياف وصمت سيد الموقف
منيرة كل شوي تطالع الدرج خايفة هلى مياف ماتدري ليش ماجات
كسر هالصمت فراس وهو يقول لفاطمه: ماما وين احمد انا اشتقت له وايد ابي العب معاه
فهد >ولد سلمان البكر< إيه نحن وايد اشتقنا له
نواف ولد صالح> ليش هو وين راح
الكل كان ساكت ويسمعون اسالت العيال وش يقولون لهم
تنهد سلمان وتكلم بهدؤ:شوفو ياعيال احمد راح فوق في السماء عند ربي وهو ماراح يرجع لانه هو عند ربه
فهد:يبة هو ليش راح وتركنا
سلمان:يابابا خلاص هو الله اخذه وهو الحين في الجنة ان شاء الله .
سيف: تنة وس تنة
سلمان :هذي الله يسلمكم جنة فيها كل شي وقال لهم عن الجنه ووصفها لهم
نواف:انا ابغى اروح الجنة مع احمد
سلمان:احنا لازم نسوي اعمال زينة عشان نروح الجنة ونصلي ونصوم ونزكي وماناذي الغير
فهد:ايه يبه نحن راح نصلي ونصوم ونسوي كل شي عشان نروح عند احمد في الجنة
ابتسم سلمان واستاذن انتبه للطفلة الجالسة على الدرج بلبس امس ومنزلة راسها وساكته
اقترب منها وطلع على درج وجلس عندها.
سلمان:وش تسوي الحلوة هنا....ليش مانزلتي وفطرتي معانا
مياف رفعة راسة له وابتسمت له بس ابتسامتها ف فيها نوع من الحزن
سلمان فتح عيونه وهو يشوفه كيف تبتسم وساكته وعيونها المليانه دموع حظنها لصدرة وسماء عليها اما مياف فسكتت استغرب سليمان من هدؤها ليش ماصحت او اي شي بس ساكته
قام محمد من على طاولة الفطور وكان متجه لباب عشان يروح شغلة انتبة لسلمان الحاضن مياف .....مياف اول ماشافت فزت من خوفها وبعدت من حظن سلمان وصارت تطلع الدرج وهي ساكته. سلمان طالع مياف التطلع الدرج بصعوبة ومن ثم طالع محمد اليطالع مياف بجمود طالعه سلمان بنظرة عتاب ..محمد مااهتم وطلع من البيت تنهد سلمان واستغفر ربه وطلع هو الثاني عشان يروح شغله
###################
مياف دخلت غرفتها وجلست على ارض ومنزلة راسها ....طلعت منيرة الى عند مياف وهي حاملت فطور معها لمياف دخلت على مياف وشافتها ساكته وتطالع الارض تقطع قلبها على شوفت مياف وهي ساكته جلست بجنبها
منيرة:مياف
مياف:.......
منيرة:مياف ياقلبي طالعيني
مياف رفعت رسها لي متيرة وناظرتها ببراه:....
منيرة ابتسمت لها:يالله مياف تعالي اغسل لك وجهك واسنانك والبسك عشان تفطرين
قانت مياف:بهدؤ مع منيرة سبحتها منيرة ولبستها ومشطت شعرها وجلست تاكلها من الفطور ..شافت الباب انفتح رفعت راسها منيرة للباب شافت سارة جاية ومعها لعبت مياف
مدت سارة اللعبة لمياف:خذي لعبتك انا مابغاها
مياف ناظرتها ونزلت راسها:
منيرة:مياف يالله خذي لعبتك وشوفي سارة رجعتها لك
مياف بصوت واطي:لاماابيه بابا لاح يدلبني(لاماابيها بابا راح يظربني)
منيرة :لا ماراح يسوي لك شي وهذي لعبتك
مياف اخذت اللعبة وابتسمت لسارة
منيرة ابتسمت اخذت الفطور وتركت سارة ومياف يلعبن
نزلت تحت. دخلت المطبخ ناظرت من نافذة لاقت سلمى وفاطمة جالسات مع بعض وسلمى وتسوي لنفسها مناكير وسيف جالس عندها يلعب
منيرة رتبت كل شي ونزلت لهم عشان تجلس معهن
منيرة:هاه اشوفكن جالسات في الحديقة
فاطمة :والله الجو يجنن وحبينا نشم شوية هواء
سلمى:ليش سارة مارحت المدرسة
منيرة:ايه انا اليوم خليتها تعطل
سلمى ليش
منيرة حبيت انه تلعب هي ومياف مع بعض
سلمى بنغزة:الله يهديك مايصير تغيبين بنتك عن المدرسة....بعدين تتعود
منيره :لا مافيها شي اذا غابت يوم
سلمى ايه تغيب ..بس تغيب عشان شي يسوى الحين تغيبين بنتك عشان بنت محمد
منيرة قامت ماتبي كلام من سلمى وناغزاته تدري لو تجلس بتقول اكثر
منيرة:يالله انا بقوم اشوف البنات



يالله ابي توقعاتكم؟؟؟!!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 13-09-2016, 04:46 PM
صورة أسطورة فتى خيالي الرمزية
أسطورة فتى خيالي أسطورة فتى خيالي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


¤»((¯❤¯))«¤•



\
بانتظار البارت القادم ..مابي اخرب الروايه بتوقعاتي
#بانتظاركـ
[/COLOR]
\

¤»((¯❤¯))«¤•







علُمٌنَيَ وَطِنَيَ
انَ دِمٌــ الُشُِهدِاء ـاء تْرَسِمٌ حُدِوَدِ الُاوَطِانَ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 14-09-2016, 05:16 AM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


الفصل الخامس

كانت في غرفتها تلعب مع سارة
مياف:لا انا اتي لعبة وانتي تي(لا انا حقي اللعبة وانتي هذي)
سارة:لاانا ابى هذي المعاك
مياف بعصبية:لا لا لا
سارة بعصبية:راح اقول لابوك انك ماتبيني العب بالعابك
مياف سكت واعطت اللعبة لسارة:....
سارة:انتي خذي هذي اللعبة وخلينا نلعب
مياف بهدؤ وحزن:لا مابعي العب(لاماابي العب)
ساره :زعلتي لاني اخذت لعبتك..
مياف:....
سارة:خلاص خذي ماابغاها
مياف:لا مابي تي تله حدية(لامابي شي كله خذية)
ونزلت راسها بحزن ونزلت دمعه من عينه :عتان بابا مايتعل(عشان بابا مايزعل)اول ماخلصت كلامه بكت بصوت عالي
سارة:خلاص مياف لانبكي ماراح اقول لابوك شي
مياف بصياح اكثر:.....
سارة:خلاص راح ابكي انا بعد
ومياف بس تصيح
###################
كان راجع للبيت عشان ياخذ اوراق مهمه ناسيها بالبيت ومااخذها الصبح...اول ماطلع للدور الثاني سمع صياح مياف ...مايدري ليش عصب وراح لغرفتها واول ماوصل فتح الباب بقوة حتى لصق بالجدار......وخلا مياف وساره يفزو من الخوف
مياف اول ماشافت ابوها سكتت عن الصياح ونزلت راسها بسرعه وغمظت عيونها بقوة
محمد بعصبية:انتي ماترتاحين الا لما تصدعين راسنا ...ليش هالبكى كله
مياف:.........
محمد قرب من مياف ومسكها من اعلى ثوبهامن الارض وبعصبية:ليش تبكين...مايكفي اليصير لنا منك
مياف كانت تبكي بصمت واول ماسحبهاشهقت وصارت تبكي بصوت عالي:.......
محمد دفها على السرير بعصبية خلا مياف تتالم
مياف:اااه يوتع(اااه يوجع)
محمد ناظرها بحدة: ان شاء الله طول عمرك تتوجعين مثل ماوجعتينا
اما سارة الله اعلم بحالها كانت جالسة عند الزاوية وبس تبكي من خوفها
محمد كان طالع وشاف ساره في الزاوية تنهد وقرب منها. ومسح على راسها بهدؤ:حبيبتي. وش فيك.... اسف لو خوفتك ...سارة صارت تصيح بصوت عالي
كانت مياف تناظر ابوها وكيف يعامل سارة :
محمد:خلاص سارونة لاتبكين انا اسف
ضماها لصدره وصار يهديها ..ولما حس انها هدات شوي اخذها وطلع من الغرفة وسكر الباب
مياف كانت تطالع ابوها بصمت اول ماطلع من الغرفة شهقت بالم وصارت تكلم نفسها وتبكي بصمت وكل شوي تشهق
مياف:ليت بابا انا مايابني...وصارت تبكي اكثر.... ليه ياب تاله وانا لا (ليش بابا انا مايحبني ...ليه يحب سارة وانا لا)
#################
منيرة نزلت من جناحها عشان تروح عند سارة ومياف وتطمن عليهم اول مادخلت انصدمت من شكل مياف كانت مرميه على سرير نفس وضعيتها وتبكي وتشاهق راحت لها مفزعوه
منيرة:ياقلبي ليش تبكين..سارة سوت لك شي
مياف:........
منيرة:وين سارة وينها
مياف:.....
منيرة: خلاص خلاص لا تبكين ...تبين ماء
مياف هزت راسها بخيف بنعم:
قامت بسرعة منيرة عشان تجيب ماء لي مياف نزلت من الغرفة وشافت محمد حامل سارة ومعطيها حلاوة. ويسولف معها ويضحك
عرفت انه صياح مياف من محمد
لفت على امها وبفرح سارة:ماما شوفي وش عطاني عمو
منيرة ابتسمت لبنتها ونزلت تحت عشان تجيب ماء لي مياف .....محمد نزل سارة على الارض ونزل لمستواها وباسها على خدها
محمد:يالله بابا انا راح اروح للشغل وانتي روحي العب
سارة هزت راسها بنعم ورفعت ايدها وصارت تلفها يمين يسار:مع سلامة
محمد سوى نفس حركتها وهو نازل على الدرج: مع سلامة...اول ماطلع سيارة حس بضيق مايدري ليش
منيرة اخذت الماء وشربت مياف وصارت تهدي فيها وتسمعها قران الين نامت دخلت سارة بفرح وهي تنادي
سارة بفرح:مياف مياف شوفي وش عطاني عمو ..اول مادخلت اشرت لها منيرة انها تسكت عشان ماتصحي مياف وطلعت من الغرفة واخذت معها سارة
###############################
على الغداء الكل كان جالس ويضحكون على سوالف العيال في المدرسة وهم يحكونها للكل
نزلت مياف ببتسامة ونست كل شي صار لها
اول ماشافها محمد عصب وفاطمة صارت باردة لابعد حد اما منيرة ام القلب الحنون ابتسمت لها وصالح وسلمان بعد ابتسمو لها
اما مياف اول ماشافت ابوها وقفت وخافت
وكانت بترجع ..بس وقفها صوت فاطمة
فاطمة ببرود مصطنع:تعالي اجلسي تغدي معانا..ولا تعودتي على الاكل بغرفتك موكل مره احد راح يطلع لك اكل
مياف مافهمت شي من قالته امها غير انه تعالي تغدي فرحت لانه امها تبيها تاكل معهم ومشيت الين عند امها بفرح وقفت جنبها ...ناظرتها فاطمة بهدؤ واشرت لها على كرسي مقابل لها تكلمت منيرة :لا خليها تجلس عندك عشان تاكلينها
ناظرتها فاطمة وهي رافعة حاجب:لا هي تقدر تاكل نفسها ..
منيرة:ماراح تعرف هذا فراس اكبر منها وتاكلينه
ناظرتها فاطمة بعصبية وانتي وش دخلك
سكتت منيرة من بعد نظرت فاطمة هي ماتقدر تتدخل في شي في الاخير هي بنتها....يالله اجلسي جنب فهد راحت مياف للكرسي وحاولت طلع بس ماقدرتي قام لها صالح وجلسها على الكرسي ورجع مكانه اما مياف نزلت راسها للصحن الفارغ العندها وسكتت:...
الكل ناظر فاطمة عشان تحط لبنتها وتاكلها الا محمد المعصب وياكل بهدؤ: بس فاطمة اخذت ملعقة وصارت تاكل بهدؤ..الكل سكت ...منيرة كانت تطالع صالح برجاء عشان يسوي شي
صالح سكت ونزل عيونه من عيون منيرة
سلمان قام واخذ مياف وجلسها في حظنة
وصار ياكلها ناظرته سلمى بغضب بس طنش نظراتها...سلمان :يالله افتحي فمك
مياف كانت ساكته ومنزله راسة
رجع الاكل للصحن ورفع راس مياف له وشاف عيونها مليانه دموع كل مايشوف عيون مياف يشوف عيونها دموع ومن من ..من اقرب الناس لها...ابتسم لها بحزن على حاله ومسح على عيونها ..اول مامسح على عيونها حظنته بقوة كانها تقول له لاتتركني امي وابوي تركوني لاتتركني انت
اظمها لحظنة اكثر وشاف رجفتها بين يديه عرف انه تبكي ...كان مستغرب منها كيف ماسكه نفسها من انها تبكي بصوت عالي مايدري انها ماتبي تبكي بصوت عالي من خوفها من ابوها لاننها احست انه البكى عيب او جريمة تعاقب عليه
تنهد سلمان وقام واخذ مياف معاه وطلع بها لفوق اخذ مفتاح سيارته ونزل وهو حامل مياف
وتوجه يبي يطلع بس وقف صوت سلمى :وين رايح
سلمان:باخذ مياف ونطلع نتمشى مع بعض
سلمى:وليش تطلع انتي الحين جيت من شغلك. تعبان اقول خل البنت وروح ارتاح احسن لك
سلمان بحدة:وانا ماني تعبان وابي اطلع انا ومياف
سلمى:طيب خذ عيالك مشهم معك
سلمان:لا انا ومياف وبس
سلمى:الحين تفضل هذي واشرت عليها بالسبابة كانها شي قذر وتترك عيال ...لازم تمشي عيالك
سلمان بعصبية وبعدين معاك ...وهذي بنتي بعد
سكتت سلمى من عصبيت سلمان تعرف سلمان يصير مايرحم ومايعرف احد نفس طباع اخوه بس هو هدء مرره ونادر مايعصب مومثل محمد ال يعصب بسرعة >>كبريت
الكل كان ساكت ويسمعون ومحمد وفاطمة ساكتين وياكلون ولا كان هالبنت بنتهم
طلع سلمان من البيت وركب السيارة بعد ماركب مياف في الامام عنده
سلمان وهو يحرك السيارة:وين تبينا نروح
مياف بهدؤ:حل فاد وتيف يتون معنا ااف التة تتعل(خل فهد. وسيف يجون معانا اخاف خالتو تزعل)
سلمان ابتسم وهو يلف وجه مياف:لا مانبي احد بس ابي انا وانتي نطلع مع بعض .. اممم وش رايك نروح الحديقة
مياف بفرح: ايه ابي لوح حديده
ابتسم سلمان وحرك السيارة:والحين نروح الحديقة بس اول نروح مطعم وناكل
مياف:انا مابي تي(انا مابي شي)
سلمان :بس انا جوعان وابي اكل
مياف هزت راسها وسكت وصارت تطالع شارع
ناظرها سلما بطرف عينه على طفولتها بسرعة تتناسه إذا فرحتها بشي بس ماتنسى اليزعلها الطفل مهما يكون تصرف حركاته مستحيل ينسى خوفه او صراخ احد عليه ضرب احد وهذا الشي يمكن يولد عنده مشاكل وهي كبيرة تنهد وهو يفكر به هالشي استغفر ربه وصار يدعي لهذي البنت البريئة
###################

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 14-09-2016, 05:43 AM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Upload60f51a90b7 رد: قسوة دنيا/بقلمي للكانتبة منار


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أسطورة فتى خيالي مشاهدة المشاركة
بانتظار البارت القادم ..مابي اخرب الروايه بتوقعاتي
#بانتظاركـ
يسعدني تواجدك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 20-09-2016, 01:27 AM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


الفصل السادس


قبل اذان العصر الساعة 2:30

رجع مع مياف دخل البيت وهو حاملها ويضحك ومع مياف كيس حلاوة ماسكتها بايد وايد كان معاها لعبة دخل وهو يضحك على كلام مياف وضحكاتها ...دخل الصالة لقى الكل موجد الا العيال موموجودين غير سيف و سارة الجالسين على الاض ويلعبون
سلمان وهو يبتسم:سلام عليكم
الكل :وعليكم السلام
سلمان نزل مياف على الارض: روحي لعبي مع سارة وسيف
مياف راحت لسارة وسيف وهي فرحانه..جلس سلمان معاهم
سلمى بدون نفس: هاه ان شاء الله استنانست
سلمان ببتسامة:وفيه احد يطلع مع ال زين كله ومايستانس
سلمى بصوت شوي عالي: الحين مياف الزين كله وش خليت لعيالك
سلمان :عيالي واحبهم بس بعد احب مياف
سلمى وهي تلف لجهة مياف:ماادري على شنو تحبها اذا امها وابوها مايحبونها ولفت لسلمان ناظرته وخافت من الشرار يطاير من عيونه كانه يقول لها اسكتي قبل مااقوم واذبحك..سكتت سلمى ولفت وجهه لمنيرة الجالسة جنبها وصارت تتكلم معها ....الكل كان يتكلم الرجال بالشغل والحريم بكلامهم ال مينتهي ...سمعو صياح مياف لفو لها شافو سيف ماخذ كيس مياف ولعبتها
سلمان:سيف ليش اخذت حق مياف
سيف:لا بابا تا مو ات مياف ت اتي (لابابا هذا مو حق مياف هذا حقي)
سلمان بحدة:ومن قال حقك
سيف:لانه انت تبته لها يعني اتي
وهي خل ابوها يتيب لها(لانه انته جبته لها يعني خقي وهي خل ابوها يجيب لها)
سلمان: بس انا جبته لمياف مو لك والحين عطها حقها
مياف الوقفت بكى تسمع كلامهم
سيف:لا بابا
سلمان بعصبية:سيييف
سلمى:الله يهديك ليه معصب والحين الولد ماقال شي وهو الصادق كل واحد يدخل في عياله وماله دخل بعيال الخير و...
سلمان قاطعها سلما بحدة:يامره اسكتي

محمد من لما دخلت مياف كان هادي ومارجعت عصبيته من يشوف مياف او انه حاول انه مايشوف مياف بس من سمع كلام سلمى مايدري ليه عصب
محمد بعصبية مكبوتة:بس ي سلمان مرتك ماقالت شي غلط ...
الكل التفت لمحمد فاتحين عيونهم على الاخر منصدمين حتى فاطمة الباردة...اما سلمى ابتسمت بنصر
سلمان بعصبية: محمد
محمد بهدؤ وطنش منادت اخوه اليبي يصحية..والتفت الى سيف ببتسامة:يالله ي سيف خذ الحلويات كلها لك...
وناظر مياف وصار عصبي:وانتي اذلفي لغرفتك لابارك الله فيك
مياف خافت مرة من عصبيته ومن خوفها رجولها ماشالوها ولا تحركت من مكانها






ليس بالضرورة أن تسمع صوت لتعرف أن هناك أنكسار
فهناك أنكسار ما يؤلم ولا صوت له كانكسار المشاعر









محمد بعصبية وبصراخ:ماتسمعين وش اقول لك
مياف دموعها صارت تنزل على خدودها الموردة :......
محمد قام لها. وفي نفسه:<< كيف ماتسمع كلامه ....معقول أنه من اول كلمةقلتها لها وهي طايره>> وبعصبيه والشرار يطلع من عيونه ومسكها من ايدها وكان بيعطيها كف بس لولا مسكت صالح لي ايد محمد..
(الكل كان منصدم.... والصدمهم اكثر هو تصرف محمد .....وانه كان يبي يضرب مياف... صحيح يعاملها بقسوة بس مع عمره حاول انه يضربها ....شنو يبي يضرب بنت صغير عمرها بس سنتين ...كيف راح تتحمل حتى لواخف كف منه بطيحها من طولها.....
مياف اول مارفع ابوها ايده خافت مررررررة وغمظت عيونها )
صالح بعصبية:محمد وش قاعد تسوي
محمد بصارخ:اترك ايدي
صالح:تبي تضرب بنتك
محمد : وانت قلت هي بنتي انت وش دخلك
صالح: صحيح بنتك بس موكذا تعاملها
محمد :اترك ايدي ولاتدخل بيني وبين بنتي
صالح:لا والله وبنتك هذي منو يهتم فيها ..........مو زوجتي ...وانت ولا تسال عنها وماتعرف وماتهتم لها لا انت ولا امها والحين تقول انها بنتك لانك تبي تضربها
محمد بعصبية: وانا ماطلبت من زوجتك شي ...ومن اليوم ورايح... ماابي احد يدخل في عيالي وخاصة مياف ولا تتكلم مع بنتي او حتى تبتسم لها
صالح كان معصب منه .... واكثر من كلامه وضحك باستهزاء:هه اجل نحن المقطعين حالنا في بنتك ..... وبجدية...مثل ماقلت من اليوم ورايح انا وزوجتي ماراح ندخل في احد من عيالك
محمد بعصبية:يكون احسن
والتفت لمياف..وصالح جلس مكانه ببرود. ومنيرة تناظرة بعتاب وقلبها يتقطع على مياف الصغيرة...مياف الجالسةوترتجف ودموعها المغرقة عيونها
محمد وبعصبية اكبر وبصراخ:يالله قومي على غرفتك ولااشوف رقعت وجهك
مياف ماقدرت تقوم جاء محمد وقومها وصار يدفها بخفيف عشان تمشي ومشى من وراها

مياف كانت ساكته ومنزلة راسها وتحاول تطلع للدرج طلع معاها محمد
محمد باستهزاء:ماتعرفين تطلعين



مياف دخلت غرفتها وتمت واقفة وسط الغرقة ماقدرت تجلس اوتتحرك بس واقفة وساكتة ومنزلة راسها بس ...حتى دموعها ..حتى دموعها وقفن عن النزول
محمد دخل وراها محمد بعصبية:سمعيني زين وجهك هذا ماابي اشوفة من اليوم ورايح ومن اليوم راح تجلسين في غرفتك وماتنزلين منها واكلك يوصل لعندك فاهمة
مياف:.....
محمد بصراخ :فاهمة
مياف هزت راسها بخفيف ب نعم مع انها مافهمت شي غير كلمة فاهمة:....
طلع محمد من الغرفة وسكرها بقوة
محمد بعصبية صار ينادي على خدمتهم: ميري ميري ميري ميري
ميري بخوف بعد ماشافت وجه محمد:نعم بابا
محمد بصراخ:من ساعة اناديك
ميري:بابا كنت في المطبخ
محمد:المهم اسمعيني زين هذي >>واشر على غرفت مياف<<ماابي اشوف وجهه ابدا وكل يوم راح تطلعين لها اكلها وانتي المسؤله عنها في كل شي من لبسه شعرها كل شي ........سمعتي
ميري بتافاف :حاظر بابا....
كان في شخص يسمع الكلام كله

راح محمد جناحه ونزلت ميري للمطبخ
محمد
دخل جناحه. وراح غرفته وانسدح على السرير
بعد دقيقتين جات لعنده فاطمة دخلت الغرفة وشافته منسدح على السرير بملابسة قربت منه

فاطمة:محمد
محمد>وهو مغمظ عيونه:هممم
فاطمة:محمد ليش قلت كذا لصالح
محمد فتح عيونة:وش قلت
فاطمة :لاتسوي انك موفاهم ...يعني ليش تقول انك ماتبي منيرة تقرب من مياف الحين منو راح يسبحها ومنو راح يهتم فيها تدري انه....
قاطعها محمد: ميري راح تسوي لها كل هذا قلت لها تعتني بمياف
فتحت عيونها فاطمة على وسعهم وبعدم تصديق: شنو شنو شنوتبي الخدامة تربي بنتي
محمد :ااااففففففف إذا تبين روحي انتي واجلسي معاها وربيها بس مااشوف وجها
فاطمة جلست على السريروبهدؤ:بس يامحمد مهما يكون هذي بنتنا ومايصير نخلي خدامه تربيها صحيح انها السبب في موت احمد واحنا لمانشوفها نشوف احمد بس مايصير كذا...ونعصب ونكره شوفتها بس مهما يكون هذي بنتنا
محمد :اااااف خلاص صدعتي راسي ...يعني وش تبيني اسوي
فاطمة:ماكان لازم تتكلم مع صالح كذا ...لماكانت منيرة تهتم بي مياف يعني كنت مرتاحه بس الخدامه اخاف منها لاتسوي شي فيها كثير نسمع عن..
قاطعهامحمد:ماراح تسوي شي وهي تشتغل عندنا لها خمس سنين وماشفنا شي منها
فاطمة: حتى. ولو
محمد:اااافففف خلاص. راح اجيب لها مربيه
ففاطمة:والمربية نفس الخدامة كانك قلت شي جديد
محمد بعصبية:فاطمة وبعدين معك
فاطمة :خلاص سكتت


كان يسمع كل شي وراح ركض لغرفت فهد



فراس دخل عند فهد المنسدح على السرير. يبي ينام
فراس:فهد فهد
فهد:نعم وش فيك
فراس:تدري ليش احمد تركنا وراح للجنة
فهد:لا
فراس:انا ادري منو خلاه يروح
فهد:منو ..هذي الخامة مياف
فهد:مياف
فراس :ايه مياف سمعت امي وابوي قالو كذا
فهد:وليش سوت كذا
فراس رفع كتوفه:مادري
فهد:يعني هي خلت احمد يروح
فراس:انااكرها لانه خلت احمد يروح وصرنا مانلعب معه هي السبب
فهد:نحن لازم مانكلمها ولا نلعب معها لانه سوت كذا
فراس ايه ولازم نقول لي سيف ونواف وسارة عشان مايلعبون معها بعد
فراس:ايه ايه
فهد:يالله روح نام في غرفتك
فراس:يالله مع سلامة
###########################
في جناح سلمى وسلمان
سلمى :ليش ماتاخذ عيالك لمااخذت مياف
سلمان:اااااففففف وبعدين معك صرتي قايلة لي هالكلام مائة مرة
سلمى:ايه انت لازم ماتفضل احد على عيالك
سلمان بتظجر من تكراار الكلام:طيب تامرين امر والحين ممكن انام
سلمى:نام نام اشبع لك نوم
########################
في جناح صالح ومنيرة
منيرة كانت تبكي وهي ضامة المخدة بصوت مرتفع مرررة
صالح:خلاص يامنيرة. ليش كل هالبكاء والله الحمال مخليك زعولة صرتي تبكين من اي شي
منيرة رفعت راسها وهي تبكي:انت وش تقول انا سمعته يقول للخدامة انه مياف مسؤليتها كيف كيف ياصالح يخلي بنته عند خدامه ليش ليش يسوي كذا كلنا نعرف انه مياف مادخلها في الحادث ولو مومحمد مات كانت لاسمح الله مياف هي المات بس ماادري ليش كذا يعاملونها كانها مجرمة وبكت اكثر مجرمة وهي سنها بس سنتين وش شافن من هالحياة عشان يعاملونها والله حرام حرام يعاملونها بهذي القسوة حرااام هي بنت صغيرة يعقدونها من هي وصغيرة
صالح :وهو يظم منيرة خلاص ياقلبي ومياف مورايحه بعيد هي موجودة في البيت وقدام عيوننا
منيرة وهي تبكي اكثروتشد من ضمتها لصالح:بس انت انت السبب لوانه ماتدخلت ماكان محمد عصب وصار الصار
صالح بعصبية وهو يبعدها عنه:الحين انا السبب لانه ماخليته يظرب مياف
منيرة ناظرتة :مادري مادري والله حرااام
تنهد صالح وهو يهدي في منيرررة لين استسلمت ونامت
###########################
في الصباح هدؤ عىى طاولة الطعام ماينسمع الا صوت انفاسهم و الملاعق والصحان...كل ساكت وباكل بصمت الكل موجود الا مياف المافي احد يدري عن حالها

عند مياف
كانت جالسة في السرير الحين استيقظت من النوم بس كانت ساكته وماتبي تقوم من مكانها بس جالسة وماتحركت >>كانها فهمت من كلام ابوها شي انه حياتها راح تنقظي في هذي الغرفة<<
راحت لعندها ميري وهي حاملة الفطور دخلت عليها ولقتها جالسة في سريرها
ميري وهي تحط الاكل في الطاولة :هذا اكل مال انت ..واسمع لماتخلص تنزله للمطبخ سامع وانزل من الدرج الثاني الينزل للمطبخ اوكي فاهم
مياف:.......
ميري بشويت عصبية:انت ليه ماتتكلم ..وقربت منها انت قوم اتغسل والبس سي
مياف.......
بعدت اللحاف من مياف وشافت ة ة........
ه

اول مابعدت ميري اللحاف عن مياف .....مياف وضعت ايدها على مكان****عشان ماتشوف السوته
ميري:لا اااف انت وس يسوي ..اف يالله قوم للحمام غسل نفسك
مياف قامت بهدوء. وخجل من السوته(كانت مسوتها تحتها ..... هي من زمان ماصارت تسويها...لانه قبل ماتنام يدخلونها الحمام ويغسلونها بس الحين مافي احد يسوي لها كذا ...ويمكن من خوفها هذا الشي خلاها تبول في نفسها)دخلت الحمام ماتدري وش تسوي راحت عند الحمام وحاولت انها تنزل لبسها بس ماعرفت (كانت لابسة ثوب الين الركبة ولافيه اي سحاب يعني رفعيه لفوق اذا بتنزلينها)مياف سمعت صوت ميري
ميري وهي تطق الباب بقوة: بسرعة غسل وانزل
مياف راحت وحاولت تفتح الماء وفتح لها بالشدة تحت الحوض (ماادري وش تسمونه جاكوزي ولا شنو) راحت وجلست بي مللبسها تحت الماء لانه ماعرفت تنزل ملابها فتغسلت وهي ملابسها
ميري وهي تفتح الباب على مياف:يالله اااا...
انت ليش تسبح بالملابس ....افف يالله قوم قوم
قامت مياف من الحوض وكانت كلها ماء اعطتها ميري المنشفه
وسكرت الماء ونزلتها للغرفة
ميري:اسمع سين انا موفاضي يغسل مال انت انت كل يوم تغسل نفسك بس لازم تنزل ملابس وتتغسل بالصابون سين
مياف هزت راسها بنعم.....
ميري:تعال البس هذا
مياف:انا مااعلف اانزل توبي
ميري بعصبية:اااف تعال انزلة
(غيرت لها ميري بدون ماتسبحها مره ثانية بس تسبحت بالماء )
##########################
الكل طلع لشغلة او للمدرسة مابقى في البيت الا فاطمة وسلمى ولدها سيف ومنيرة
منيرة في جناحه ترتاح لانها تعبانة من الحمل
سلمى مع ولدها في غرفت ولدها سيف> طبعا ماشاء الله من كبر البيت كل واحد معه غرفة الاطفال طبعا الغرف تكون للصغار وبعدين لمايكبرون يصير لهم جناح <<
فاطمة جالسة في الصالة تحت تشوف التلفزيون


بعد مالبستها ميرير
ميري:انت مسط سعرك وانا راح انزل تحت عسان اخذت الفطور واغسله وانته افطر ونزل بالفطور بعدين سين
مياف:ايه

نزلت تحت ميري
مياف فكت شعرها الكان عباره عن عصبين حاولت تمشط بس ماعرفت تغلبت كثير وهي تمشط شعرها واخر شي طلع اخيس من قبل
راحت ووقفت عند الفطور شافت صينيت الفطور كان عبارة عن خبزة وجبن وماء وعلبت شاي حاولت تاخذ الصينية عشان تنزلها للمطبخ ..لانها ماتبي شي اكل .. بس ماقدرت كانت مره ثقيلة عليها اخذت اول شي الشاي ونزلت من الغرفة وهي حاملت الشاي كانت دلة الشاي اكبر منها لانه مره هي صغيرونة ...نزلت من الدرج الثاني >الفرعي ...مثل ماقالت لها ميري
نزلت لتحت ودخلت المطبخ
التفت لها ميري :وين باقي الصحون
>اعذروني لغت الخدم مااعرف كيف يتكلمون<
مياف:الحين لاح اتيبه(الحين راح اجيبه)
رجعت مياف فوق وخذت صحن الفية الجبن والخبز ونزلته تحت وبعدين رجعت واخذت ونزلتها تحت...
ميري:وين وين تعال ساعدني سوي
مياف قربت لعندها اعطتها ممسحه امسك هذا ومسح الارض
مياف:بس انا ماعلف
ميري:سوفني سين يسون كذا اوكي فهمت
مياف:بس انا ابي اروح العب
ميري:اسمع سين لعب خلاص ممنوع انت لازم تساعدني اصلا بابا محمد هو قال انه مياف راح تسوي اي سي انا اقول لها عليه واذا ماسمعتي الكلام راح يضربك
مياف اول ماسمعت راح يضربك خافت:ومسكت الممسحه وصارتمسح اما ميري جلست على الكرسي عشان ترتاح وتاشر لمياف امكان عشان تمسح ...ومياف مسكينة ماكانت تعرف كيف تمس ....(ميري استغلت كره محمد لمياف ...لانه تعرف انه محمد مايحب مياف ومياف اكيد تخاف منه...عرفت من هواشته الدائما تسمعها..واستغلت هذا الشي بي ابشع طريقة ..وهي تترك مياف تشتغل بدالها والله يستر من الجاي) 0
ااااخ وااااااخ يادنيا لاتقسي على جراحي ....
يكفي جفاء الاحباب عني....
0

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 20-09-2016, 01:31 AM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


ابي تفاعلكم


عشان اكمل وربي احس انه موب لازم اكمل ������

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 07-10-2016, 04:08 PM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


بعد مانتهت مياف من مسح الارض يلي خذ منها ساعات ....

ميري التفت لمياف الطالعه من المطبخ:اسمع سين انت ماتطلع من الغرفة تبي العب العب في غرفة مالت انته اوكي
مياف :بس انا ابي العب في حديته
ميري:انا وش اقول انت مايسمع كلام انا اقول لبابا يضربك
مياف بخوف:تيب

وصعدت مياف غرفتها وصارت تلعب لحالها بملل
##########$########$#########
على الغداء....ماتجمعين كالعادة ماغير مياف الجالسة في غرفتها
محمد : اليوم كلمت ابوي وراح يسوون له العملية. بعد ايام
سلمان: وكيفه ان شاء الله صار احسن ومتى راح يرجع. اشتقنا له
محمد :هو الحمد لله وراح يرجع بعد العلاج ان شاء الله تدري راح ياخذ فترة طويلة في العلاج انتو ادعوله هو محتاج الدعاء
صالح كان ساكت ماخذ. بخاطرة من اخوه

سلمان:الحمد لله وكيف حمد ودراسته ان شاء الله تمام
محمد :ايه الحمد لله كل امورهم طيبة
###############
بعد الغداء الكل راح للصالة عشان يتقهوون والاولاد طلعو يريحون

مياف الجالسة في غرفتها وميري يلي نست تجيب لها غداء


العصر الساعة. 4:30
في الحديقة الامامية
كانو الحريم جالسين يسولفون والرجال طلعو
وكل العيال في الحديقة الخلفية يلعبون
مياف ملت من غرفتها وجعت نزلت لتحت تبي اكل دخلت المطبخ مالقت احد فيه طلعت من المطبخ وتناست جوعها لانه ماتعرف تسوي لها اكل .. خرجت للحديقة عند العيال لقتهم يلعبون راحت لعندهم بفرح تبي تلعب وياهم
مياف:انا بلعب معتم
فهد:مانبيك تلعبين معنا
مياف:ليه انا بلعب معكم
فراس:مانبيك تلعبين معنا لانك انتي خليتي احمد يروح للجنة
مياف باستغراب:انا
سارة :ايه انتي كله منك احنا نحب احمد مانحبك نبي احمد
سيف:حلام حلوها تلعب معنا(حرام خلوها تلعب معنا)
فهد: لا مانبيها واذا تبي تلعب معها ماراح نكلمك ولا نلعب معك
سيف:لا لا انا ابي العب معكم
فراس:يالله تعالو نلعب لحالنا
نواف:انتي روحي من هنا مانبيك معانا

مياف بحزن رجعت لغرفتها وعيونها المليانة دموع
##$######$######$
الساعة 11 م
مياف في غرفتها والمسكينه مااكلت شي اليوم الكله لانه ميري تنسى تاكلها


في جناح منيرة وصالح
في صالتهم
منيرة:ابي اروح اشوفها ترى والله حراام تحبسونها في غرفة
صالح بشوية عصبية:قلت لك لا مالنا دخل في عيال احد فاهمه
منيرة:بس حرام والله حراام ماندري اذا هي تاكل تنام
صالح:خلاص ميري تسوي لها كل هذا
منيرة:والله خايفة من هالميري والله اعلم كيف تعامل لمياف
التفتو على باب الجناح يطق بخفيف
قام صالح وفتح الباب انصدم لما شاف

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 18-10-2016, 06:36 PM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


قسوة دنيا/بقلميhttp://forums.graaam.com/612071-2.html

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 18-10-2016, 06:37 PM
manorrf manorrf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قسوة دنيا/بقلمي


http://forums.graaam.com/612071-2.html

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

قسوة دنيا/بقلمي

الوسوم
دنيا/بقلمي , قسوة , كاملة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
قساوة دنيا/بقلمي خِذلآن روايات - طويلة 11 09-11-2016 01:11 PM

الساعة الآن +3: 01:25 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1