غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 331
قديم(ـة) 15-04-2018, 08:53 AM
صورة حنين نور الرمزية
حنين نور حنين نور غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


عسى المانع خييير طولتتتي عليناااااا!
اشتقنا لك ولي لتييين وفييصل........ ياريت تنزلي بارت. احناااااااااااااا بلحييييل متحمسسسين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 332
قديم(ـة) 10-05-2018, 01:12 AM
صورة حفيدة عزو الرمزية
حفيدة عزو حفيدة عزو غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


الشرقيه ..
&&&&&&&&&&
رن الجرس ورحت أركض بخوف : مين .
أنصدمت لمن سمعت صوته : أفتحي الباب .
صرخت فيه بخوف لأيكون جاي يكمل علييي : بععد لك وجهه جاي هناا؟!
وصلني صوته وهو يهدد : اعد من واحد إلى ثلاثه ما فتحتي الباب الحين ولأ كسرته .
انصدمت من كلامه وبخوف: روح من هنا ولا اتصلت بالشرطه .
ضحك بسخريه وهو يزيد بضرب الباب : افتحي بالطيب قبل م اكسر الباب عليك اجل ناويه تشوفين السافله تبطين والله .
صرخت فيه وانا ابكي : خلاص ما بشوفها بس ابععد عنا تكففففى ابععد .
تسندت على الباب وبرود : أفتحي الباب ولا كسرته يالله .
سكت اطالع بالباب وأتذكر حكي مشعل " مهما صار لأ تبلغون على سلطان " .. شسوي الحين وين سلمان وشايع يا ربي ساعدني ..
قطع علي صوت قفل الباب يفتح " توسعت عيوني وانا اطالع بسلطان واقف قدامي " . لحظه كيف وين المفتاح من وين جابه ؟!!!!!!! .
سلطان بسخريه : م راح تسلمين ؟!
طارت الحروف وقف عقلي ظليت اناظر فيه ..
قربت منها وبحركه سريعه حطيت القطن على وجههاا كلها دقايق وفقدت الوعي ابتسمت وانا ادخل واخذ عبايتها بعد ما لبستها العبايه شلتها بين يديني ونزلت تحت فتحت باب السياره وحركت ..
&&&&&&&&&&&&
بالمستشفى ..
&&&&&&&&&&&&
طالعه وهو يهمس له : رح خذ أختك وحطها عند خالتي .
عقدت حواجبي بستغراب : ليه وبيتنا وين راح ؟!
طلعت جوالي يتصل وانا طول الوقت مطنشه : لا ترفع ظغطي وخذها لبيت خالتي .
هزيت رأسي وانا أمشي متوجهه لـ سيارتي شغلتها لكن م أشتغلت مو وقتها تخرب هالحين نزلت بعد ما يأست وانا اقفل الباب شفت ماجد يركب سيارته ركضت لعنده وانا افتح الباب واركب .
ابتسمت بوجهه : على دربك حطني عند بيت مشعل .
هز رأسه من دون كلمه مشينا متوجهين لـ بيت مشعل ..
كلها دقايق ووصلنا نزلت وقال انه بينتظرني علشان يوصلني لبيت خالتي ..
مشيت الا شفته نزل وراي : لحظه بروح معك .
طالعته بستغراب : تبي شي ؟!
هزيت رأسي بلا : بروح معك بس .
مشينا لـ داخل بيت مشعل أول م وصلنا طالعنا باب الشقه مفتوح ركضت بخوف وانا انادي : لتين لتين لتتتتين .
دخلت وراه وعيوني تطالع بالمكان اثر الدم بالارض شويات ورجع علي سلمان بخوف : ماجد لتين مهيب بالبيت .
ماجد نزل بجسمه وهو يأخذ القماش : هذا وش ؟!
سلمان ألتفت عليه وطالع بيده : ممدري !
مشيت وانا اتعدا سلمان واخذ العلبه بخوف من الفكره اللي جات براسي : هذا منوم لايكون !
سلمان يحط يده على رأسه بخوف : مخطوفه ؟
ماجد ركض لتحت وهو ينادي سلمان : بسرعه ألحقني .
سكرت الباب وركضت وراه وانا اركب السياره : وش عندك ؟!
ماجد وهو يحرك السياره : شوي وتعرف .
&&&&&&&&&&&&&
بالقصيم ..
&&&&&&&&&&&&&&
لبست بنطلون وتشيرت وانا أرفع شعري بهمال لـ فوق تعطرت ورسمعت عيني بالكحل وحطيت مسكرا وروج وجلست بغرفتي >>~ بعكس أماني اللي لبست فستان وصلحت شعرها وميك اب ناعم وتعطرت وجلست بغرفتها ..
دخلت جدتي عليي قاطعتها قبل م تقول شي : يكفي اني بتزوج لا تقولين شي .
تنهدت وانا اجلس بجنبها : عيب يا بنت وش ذا الكلام الولد بيدخل عليس وانتي لبسه كيذا وش بيقول عنس؟
صديت عن جدتي بقهر : ومن قال اني بخليه يشوفني ؟!
وقفت وانا تعبت من عنادها : الله يهديك بس .
طلعت من عندي وانا ظليت بهمي اللي ما يدري عنه غير ربي ..
بعد صلاة العشاء اجتمعوا المعازيم ببيت عمي ابو عبد المحسن ..
جاء المائذون ..
وبعد م تملكنا وتم عقد قرنا عليهم " الكل يبارك لنا ويدعي لنا " ..
دخل عبدالله واخذ اماني لـ المجلس " بيجلس معها حمد " ..
دخل ابوي وهو يبوس رأسي : مبروك يابنتي الله يوفقك ويكتب لك الخير ها جاهزه عبدالمحسن ينتظرنا بالمجلس الثاني .
هزيت رأسي وانا أوقف : ما أبييي اشوفه راسي يعورني بدخل انام .
مشيت من عندهم لغرفتي ودخلت الحمام وانا امسح الميك اب وابكي براحتي ..

&&&&&&&&&&&
" بالمجلس " ..

‏" يا كبر حظي بدنياي يوم انك صرتي حلالي♥💍"..

بعد م دخلني عبدالله وطلع قرب مني وهو يمسك يدي ويبوس رأسي : مبروك عليك أنا ومبروك علي أنتي ♥♥💍.
همست بخجل : يبارك فيك♥♥💍.
مشيتها معي وانا اجلسها بجنبي : وتحققت أمنيتي وجمعني ربي بك بالحلال😩♥.
ابتسمت بخجل وانا أنزل رأسي وجهي صار أحمر .
قربت منها وانا ارفع رأسها بيدي : ‏طالعيني وضميني بنظرة عيونك♥..
طالعت بعيونه أحسني من زمان أعرفه ابتسمت بوجهه وانا ارجع انزل رأسي ..

&&&&&&&&&&&&&
بالمجلس ..
عمه : والله يا بوك البنت تعبانه بعدين تشوفها .
عبدالمحسن يبتسم بسخريه : والتعب يا عمي ما جاء الا يوم جيت اشوفها ؟
عمه يحط يده على كتفه : مشها لها ذا المره والمرات الجايه بتشوفها وبتمل منها .
عبدالمحسن : خلوني ادخل عليهاا .
" بالغرفه " ..
فتحت الباب وانا أكتم بكاي اللي بكيته بالحمام فتحت الشباك أحسني مكتومه ..
سمعت الباب يفتح حاولت اعدل صوتي : بليزز خلوني لحالي .
سكرت الباب وانا أقفله لـ اخر قفله .
عقدت حواجبي وانا اسمع الباب يتقفل ألتفت بشوف من اللي عند الباب ..
من دخلت وانا اشوفها معطيتني ظهرها " مصغرها هالنتفه شكل شعرها الطويل ما خلاها تكبر " سمعتها تكلمني نتركها لحالها قفلت الباب وانا ارفع حاجبي وابتسمت لمن شفت وجها المصدوم يوم شافتني " لونها انخطف " 😆..
&&&&&&&&&&
بالشرقيه تحديداً>>~المستشفى ..
جات الشرطه وفتحوا تحقيق لكن ابو مشعل حلف على الكل م يتكلم " ولا يبلغ بسالفة طلق النار " ..
ام مشعل بقهر : وبتخلي سلطان يسرح يمرح على كيفه وولدك ما ندري وش بيصير فيه ؟!
ابو مشعل يصد عنها : يامره استهدي بالله تبين أبلغ على ولد اخوي وان شاءالله ربي مهوب مخلي مشعل بيصى ولا صحى شفنا وش السالفه .
ام مشعل بكراهيه : اي هذا الولد تربية امه >>~بعدين عرفنا ان اللي مطلق النار سلطان على الاقل يمسكونه .
لفيت عليها وانا موب عاجبني كلامها : يامره خليك على جنب وخلي ذا السوالف لـ الرجاجيل .
كشرت بوجهي وانا اطالع ولدي بالعنايه من بعد م سوا له العمليه وهو بالعنايه الى متى الله أعلم .
&&&&&&&&&
بيت ام سلطان ..
تاله بفضول : يعني سلطان اطلق النار على مشعل ؟!
امها بصرخه : وجع يوجع بليس اخوك ما اطلق على احد لا اسمعك تقولين هالحكي قصيت لسانك .
فسرت انه من خوف اومي على سلطان بس واضح ان اومي شايله من رأسها فكرة ان " سلطان اللي مطلق على مشعل " ..
تولين بهمس : الحين لتين وينها ؟!
تاله ترفع كتوفها : علمي علمك .
تولين تطلع جوالها : بتصل أشوف وينها .
تاله : ياتبن لا تكلمين هنا روحي برا لا تسمعك اومي .
تولين : طيب طيب .
&&&&&&&&&&&
وقفت عند أقرب سبرماركت " وأخذت كل حاجه من شبسات وعصيرات ومعلبات ومؤويه وفطاير " اتوقع م نسيت شي ..
بعد م ركبتها بالسياره مشيت وانا اطلع جوالي واجري مكالمه وبنص المكالمه ..
سلطان : ولا عليك امر احجز لي أقرب رحله .
خالد : توك راجع امدا تحجز ؟!
سلطان يمون على صاحبه : عاد عاد حدتنا الظروف شف وانا اخوك رحله خارجيه ..
خالد يطالع بالشاشه اللي قدامه : فيه رحله لدبي بعدها لـ ............ .. شرايك ؟!
سلطان : خلاص اجل احجزها كلها دقايق اخلص شغله وجاي المطار ..
خالد : على خير ان شاءالله ..
سكرت منه وكلها كم ساعه ووصلت لـ المكان نزلت وانا افتح الباب بمفتاحي رجعت لسياره وانا اشيلها بين يدي دخلتها وانا اسدحها على الارض ورجعت انزل الأغراض بعد م خلصت طالعت فيها فاقده الوعي شغلت نور واحد وانا اقرب منها وابوس رأسها وقفت وانا اطلع واقفل الباب ركبت سيارتي وحركت لـ المطار وبنفسي >>~ سامحيني يا خوك .
&&&&&&&&
ماجد يحط الأغراض اللي معه عند المحاسب : اخر واحد جاك يأخذ هذي كيف شكله ؟!
سلمان يطالع بماجد اللي جاي لصيدليه وش يبي فيها سكت ينتظر لـ الأخير !!!
دكتور الصيدليه : ما كنت موجود .
ماجد يعقد حواجبه : اجل من كان موجود مو ذا مكان شغلك ؟!
دكتور الصيدليه : اي مكان شغلي بس احنا شخصين نتناوب صباح ومساء على الصيدليه .
ماجد : طيب وين صاحبك اللي معك ؟
دكتور الصيدليه : طلع قبل ساعه .
ماجد بستعجال : ممكن عنوانه ؟!
دكتور الصيدليه خاف على صاحبه م يدري هذولا مين وايش يبون : اعتذر والله .
ماجد : يأخي ما راح نأكل الرجال كلها بنسأله كم سؤال .
دكتور الصيدليه : اعتذر .
سلمان يطالع الدكتور : اسمع يالطيب احنا جاينك نبي فزعتك لنا اختي بين الحياة والموت وما ندري من خاطفها ونبي نسأله فقط .
دكتور الصيدليه حس بصدقهم : هذا عنوانه ................ ..
ماجد يأخذ العنوان : مشكور ما تقصر ..
&&&&&&&&&&&&
بالقصيم ..
بغرفة حياة ركضت لعبايتي وأنا ألبسها وبنرفزه: شجابك هنا؟!
رفعت حاجبي وانا أشوفها بتلبس نقابها قربت منها وانا اسحبه من يدها : خير خير .
صرخت فيه وانا اشوفه يأخذ نقابي : ياقليل الادب جبه واطلع برا .
قطع علينا صوت طق الباب ..
طالعته وانا اعقد حواجبي : وش جابك عندي اطلع مع الشباك لاحد يشوفك .
أبتسمت بخبث وأنا أفتح قفل الباب الا أنفتح الباب ودخلت أم عبدالله بيدها صينيه بها قطعة كيكه وكأسين عصير وبخجل : لا يكون قطعت عليكم 🙈.
عبدالمحسن يغمز لـ عمته : تونا م بعد بدينا .
أحمر وجهه عمته وهي تحط الصينيه : خف على البنيه .
طلعت من الغرفه ورجع عبدالمحسن يقفل الغرفه وطالع بحياة تطالعه بقهر ..
قربت منها وانا امد يدي وأمسك يدها : تعالي نجلس .
سحبت يدي منه بربكه : لا تمسكني .
هزيت رأسي وانا أجلس على الكرسي : تعالي أجلسي .
مشيت من قدامه وانا أجلس على السرير لان م في غرفتي الا كرسي واحد والأخ جلس عليه .
أخذت الشوكه وانا أقطع من الكيكه وأمدها لـ فمها : بالعافيه .
صديت عنه : شبعانه .
شفتها صدت قمت وكليتها وأنا أشرب من كأس العصير وانا اطالع بغرفتها واضح الغرفه محيوسه شنطتها بالأرض لدرجة من حوست ملابسها م تسكرت الشنطه زين طالعت بطاولة الكومدينه انواع الميك اب وامشاط الشعر وكريمات الجسم وشربات بالارض وشربات فوق السرير عقدت حواجبي وانا أكلمها : كيف مرتاحه وغرفتك محيوسه كيذا ؟!
طالعت فيه وانا ارفع حاجبه : بسيطه كلها يوم وراجعه بيتنا وراح تترتب 🤨.
ميلت فمي : طيب انتي كيف عايشه كيذا ؟!
تأففت من أسألته : الله الله أعتبرها غرفة عزابيه .
أبتسمت بسخريه : وما قالت والله فيه ناس عزابيه واماكنهم مرتبه مو مثلك تقل جايها اعصار .
تكتفت وانا اصد عنه : م أعجبك المكان اطلع انا مرتاحه كيذا .
وقفت وانا أطالع بطاولة الكومدينه : وكل ذا تحطينه بوجهك🤔؟!
طالعته بدون م أرد عليه ..
مديت يدي لـ علبة العدسات وانا أعقد حواجبي : كل شي فيك صناعي ؟
وقفت وانا أتوجهه لباب : بليز أطلع وجعت رأسي بأسالتك .
طنشتها وانا أفتش باللي قدامي شوي وألتفت عليها لدرجة خافت مني : شعرك طويل ؟!
عقدت حواجبي وانا اتذكر ان شعري رفعته بشباصه : مالك شغل .
قربت منها وانا اطالع بعيونها : كيف مالي شغل وانتي زوجتي ؟!
تنهدت وانا أفتح له الباب : شعري قصير ويالله أطلع .
مشيتها لها بكيفي وانا اطلع مع الباب : الايام جايه اصبري علي .
بعد م طلع تنهدت وانا انسدح على سريري رأسي يعورني جوعانه وأبي أكل وأنسدت نفسي عن الأكل كلها ثواني ونمت ..
&&&&&&&&&&&&
فتحت عيوني وأنا أحس بصداع حاولت أميز المكان اللي أنا فيه لكن م عرفته طالعت بالأغراض الموجوده وانا أعقد حواجبي!!! لحظه وينه وين راح وتركني لحالي حاولت أوقف لكن م قدرت الروئيه عندي مو واضحه نزلت دموعي من الخوف والعجز اللي انا فيه مسحت دموعي وانا أسكر عيوني وأرجع أفتحهم شوي شوي طالعت بالمكان طلعت غرفه وقفت بصعوبه وانا أتسند على الجدار إلين وصلت لباب حاولت أفتحه لكنه طلع مقفل حاولت بكل قوتي لكن م فيه فايده تسندت على الباب وانا امسح دموعي اللي م وقفت حتى ما فيه شباك علشان اعرف وين انا فيه لا جوال ولا شي طيب هو وين راح وتركني😭💔..
مرت الساعات وانا ما أدري عن الوقت دخلت الحمام وانا أتوضى طلعت وطالعت بجدران الغرفه حتى ما اعرف وين القبله معه " الله يسامحك يا سلطان " جلست بقل حيله وانا أبكي وأدعي ربي يساعدني ويجي احد يطلعني ..

" بعد يومين " ..
بنفس مكاني أكل من هالأكل اللي جابه والدموع ما فارقتني كل دقيقه أقول بيفتح الباب وبيطلعني لكن للأسف تمر الدقايق والثواني ولا أنفتح الباب .
عيوني ما ذاقت النوم لمدة يومين ..
&&&&&&&&&&&&&
بالمستشفى ..
سلمان بصراخ : وانا أقولك سألنا راعي الصيدليه وقال انه سلطان اللي مأخذ المنوم يعني هو اللي مأخذها .
عمه ابو مشعل : أقصر صوتك وش بتسوي بتبلغ على أخوك ؟!
سلمان يطالع عمه بعجز : وش نسوي أجل ؟!
بندر وهو يفسخ نظارته بعد م وصلهم : سلطان سافر خارج البلاد .
سعود يطالعه : ولتين ؟!
بندر يطالع فيهم : مسافر لحاله على حسب كلام واحد من الربع ولتين ما ندري وينها .
ابو فيصل يجلس بتعب : وانتوا مالقيتوا الا ذا الوقت تخلونها تشوف اومها ؟!
سعود : كيذا ولا كيذا راح تشوفها .. بس الحين وين أرضها ؟!
أبو مشعل بحزم : أنت وياه ان سمعت بس واحد منكم مبلغ الشرطه لا يلوم الا نفسه فاهمين وانت خذ أخوك وأرجعوا البيت وفكروا وين أخوكم ممكن يودي اختكم .. وانت رح عند أهلك انا بجلس عند مشعل .. وانت يأخوي رح ارتاح وخذ فارس معك مال جلسته نفع .. وانت بندر ارجع لبيت ولا شف شغلك ..
ابو فيصل يوقف : يالله فمان الله .. يالله فارس .
طلعوا كلهم جميع وكل واحد راح بطريقـه ..
&&&&&&&&&&&&&
بيت ام سلطان ..
سعود بصرخه : هذاك سمعتي ولدك خذاها ولا ندري وين ارضها وهو سافر والله والله لو يصيبها شي أني لـ أقتله واخلي الكلاب تأكل لحمه البزر .
مشيت طالع من البيت مقهور من تصرفات أومي وخايف على لتين إن سلطان مسوي لها شي ..
ام سلطان تجلس على الكنب : تاله عطيني مؤويه .
تاله تأخذ الكأس وتمده لها : لا تخافين بيلقونها ان شاءالله .
ام سلطان بخوف : ان شاءالله .
سلمان يرد على الجوال : هلا شايع .. يالله جايك .. اوكاي اوكاي ..
وقفت وانا أسحب شماغي : انا طالع .
امه : وين رايح بعد انت ؟!
سلمان : طالع .
مشيت وانا اطلع مع الباب " اللي فيني مكفيني " ..
ام سلطان طلعت لغرفتها وهي تفكر في بنتها وولدها ..
تاله بخوف : تهقين وين موديها له اذا هي مو مسافره معه ؟!
تولين : امكن حابسها .
تاله : طيب وين حابسها فيه ؟!
تولين : والله مدري أحس سلطان صاير يخوف .
تاله : الأ مريض .
تولين : لا تسمعك اومي بس .
تاله : خل تسمعني سلطان مريض وقولي ما قالته تاله .
تولين توقف: بروح أتروش احس من كثر المصايب صرت أعرق .
تاله بسخريه: علشان تنحفين😒.
&&&&&&&&&&
بيت ام فهد ..
حياة منسدحه بالصاله وتأكل فشار وحسناء تطالع فلم وأم فهد جالسه تكلم ..
حسناء بحماس : يارب ما يلقاها يارب 😰.
حياة تفك شعرها من الربطه : يالله تثبت العقل خليني اقولك وش بيصير بالنهايه .
حسناء بنرفزه : انتي اسكتي بس كم مره تحرقين علي الاحداث .
توها بتتكلم الا قطع عليها صوت جوالها وبملل : ياليل هالأرقام شكلي بغير رقمي .
حسناء مو لمها : يارب البطله تنتبه .
حياة تفتح الخط وبصوت حاد : نعـم ؟!
الجهه الثانيه : من مزعلك ؟!
حياة تعقد حواجبها : مين؟
الجهه الثانيه : م عرفتيني ؟
حياة تجلس على حيلها : المشكله ما أعرف رجاجيل .
الجهه الثانيه : زوجك .
حياة برفعة حاجب : ليه متصل ؟!
عبدالاله : مشتاق .
حياة بنرفزه سكرت الخط بوجهه ووقفت بتدخل لـ المطبخ وبصوت عالي : حسون تبي شي تأكله .
لكن لا رد حسناء مشغولـه بالمتابععـه .

" بالقصيم "

طالعت بجوالي بعد م تسكر الخط أبتسمت بخبث وانا أصور الأوراق وأرسلها لها بالواتساب وبالأخير كاتب " خلي عنك قلـة الأدب ولأ تنسين عمرك وتنسين هذي " يقصد الأوراق " .. لذالك عدلي أسلوبك وأرجعي أتصلي فيني " ..🤨.

&&&&&&&&&&&&
بيت متعب ..

منسدحه بالغرفه صايره أتعب بشكل وولادتي قربت تنهدت وأنا أسمعه يفتح باب الغرفه علييي : شتبي ؟
طالعت بوجهاا شاحب : وانتي بتظلين حابسه نفسك هنا ؟!
تكلمت بسخريه : وين تبيني أروح هااا ؟! لأ أهل يبوني ولازوج أخت حتى بيستقبلني وين اروح يعني ؟!
كشرت بوجهي وانا اطلع من الغرفه : من ردات حظك .
أستغفرت ربي وانا أطالع بالسقف " متى أولد ويعطيني ورقة طلاقي وأعيش أنا وطفلي " ..
&&&&&&&&&&

بمكان بععيد ..
طلع من الغرفه حقته وهو يعدل الشماغ على رأسه بيروح يكمل شغله بالمزرعه .. سمع صوت غريب ينادي .. عقد حواجبه وهو يمشي لجهـة الصوت قرب من الصوت وهو يطق الباب : مين موجود .
بلعت ريقي وانا أسمع الصوت بخوف هذا مو سعودي هذا " هندي " ..
الهندي بخوف : بسم الله الرحمن الرحيم .. مين داخل ؟!
تكلمت بخوف وانا احضن نفسي : طلعوني من هنا .
طالعت بالباب مقفل حكيت رأسي وانا أفكر شلون أفتحـه " بس وكيلي راح يطردني من العمل " مسحت على لحيتي المليانـه شيب وانا ادق الباب : من جاب انتا هنا ؟! " من جابك انتي هنا ؟! "
بكيت بخوف وانا ابعد عن الباب : طلعني .
جلست عند الباب م في يدي شي لا معاي مفتاح والغرفه غرفة كفيلي " بععد ما مر الوقت وأذن المغرب " توجهة لمسجد أصلي مع انه بعيد بعد الصلاة طلعت وانا امر من الغرفه بدون ما احد ينتبه لي .
طقيت الباب وانا أسال : في اكل موجود ؟! " فيه اكل موجود " ؟!
هزيت راسي بخوف : ايوا طلعوني .
مشيت لغرفتي انا والعمال الباقين رحت لثلاجه وأخذت خبزه مفروده وانا احطها بكيسه لحالها وخبيتها بالشماغ اللي لفه على راسي وانا اطلع متوجهه لغرفه .
" طقيت الباب وانا انزل بجسمي وادخل الخبزه من تحت الباب " خوفي انها ميته جوع .
بعد م اندق الباب شفته دخل من تحت الباب خبزه ابتسمت لا شعورياً يظن اني ميته من الجوع والاكل عندي .
اخذت الخبزه وانا احطها مع الاغراض .
وانا أقرب من الباب مرا ثانيه برجاء : افتح الباب لي خل ارجع لـ أهلي .
" راح اخلي كلام العامل بالعاميه " ..
العامل رشيد : ما معي مفتاح .
تسندت على الباب وانا أترجاه : ابي جوال بتصل على أهلي .
طالعت بالظلام الدامس اللي حولي " خفت من فكرة ان كفيلي هو اللي حابسها ولو عرف اني مطلعها راح يقتلني وهو طبعاً عصبي وما ينتفاهم معه " ..
هزيت رأسي وانا احاول ابين لها الوضع : كفيلي راح يطردني من العمل .
ترجيته وانا ابكي : راح أقوله م يطردك بس تكفى تكفى ساعدني .
تنهدت وانا اسمع العمال يصوتون لي : انا راح ارجع الصباح .
سمعت صوت خطواته أبعدت عن الباب وظليت أبكي وأبكيييي إلين اخذني النوم .
&&&&&&&&&&&

بيت ابو حاتم ..
جيت من وراها وانا أحظنهاا بهمس : حارمتني من هالريحه الحلوه ومن هالنعيم🤤♥..
ألتفت عليه وانا أبعد يديه : مبارك وبعدين معك ؟!
طالعت فيها ماخذه قلبيييي هالبنت : أحبك شسوي أحببببك .
تنهدت وانا أسحبه بيديه : مبارك واللي يعافيك ابوي لا يشوفك حتى حاتم لو يشوفك قتلك .
وقفت وانا أسحبها لـ أحضاني : أبوك مسافر وحاتم بالأستراحه وخالتي طالعه ما فيه الأ انا وأنتي والشغاله صرفتها .
عقدت حواجبي وانا ابعده عني : طيب طيب دامك صرفتها وش تبي هالحين ؟!
قربت منها وانا أبوس رقبتها : أبيك .
سكت وانا واتلذذ ببوساته على رقبتي ناسيه وجود ربي فوقنا وأنو انا انسانه متزوجه .
بعد ما شفتها سكنت بأحضاني همست بأذنها : متى راح تتطلقين منه ؟!
فتحت عيوني وانا أبعد عنه واحط يدي على بطني اللي كبر : إلين أولد .
طالعت بعيونها : طيب ليه م تجهضينه ؟!
هزيت رأسي بالا : مستحيل انا ما تزوجت الا أبي طفل سوا ولد ولأ بنت .
عقدت حواجبي بزعل : شقصدك علشاني عقيم ؟!
قربت منه وانا أمسك وجهه بيدي وأبوس فمه : حبيبي هذي خطتنا " لمن اجيب الطفل راح اطلب الطلاق واتزوجك واخذ الطفل ومنها يصرف على ولده فلوس واحنا نأخذها .
ابتسمت بوجها وانا أسحبها لـ احضاني : كم باقي على ولادتك ؟!
حطيت رأسي على صدره : بقى بس القليل .

&&&&&&&&&&&&

بالرياض ..

رنيم برفض : ما أبيـه .
امها بعصبيه : وش اللي ما تبينه هااا وش فيه علشان ترفضينه ؟!
رنيم تطالع جدتها برجاء علشان تساعدها : انا ما ابيه وان غصبتوني على الزواج والله وهذاني أحلف اني ما أسامحكم لا في دنيا ولا أخره ..
مشيت طالعه من الصالـه وانا أمسح دموعي من القهر " هو يحب لـه وحده وتبون تزوجوني لـه " كيف بعيش مع شخص يحب يحب ..
الجده تطالع بنتها : خفي عليها شوي شوي .
ام عادل : يمااا الدلع بيخربهم شوفي هذا خامس واحد ترده واخر واحد هو فيصل .
الجده تتحقول : لاحول ولا قوة الا بالله .. خليها علي بكلمها واشوف .
ام عادل تأخذ جوالها : انتبهي يماا تلعب عليك بكم كلمه .
الجده تطمنها : لا تشيلين هم .
باليل الساعه 12 الجده تدخل غرفة رنيم وتسكر الباب وراها ..
الجده تطالع رنيم على جوالها : تعطيني من وقتس شوي .
رنيم تطالع جدتها : ان كانه عن الزواج انا مو موافقه ابداً .
تقدمت الجده وجلست بجنبها : طيب عطيني من الاخر ليه م تبينه ؟
رنيم بكذب : ما ارتحت له .
الجده ترفع حاجبها : بس كيذا ما ارتحتي ؟ طيب صليتي صلاة استخاره ؟!
رنيم تهز رأسها : لا .
الجده تمد يدها وتمسك يد رنيم : اسمعيني يا رنيم اذا فيه شي ثاني غير كلمة ما ارتحتي قوليها .
طالعت بيد جدتي بتردد : م فيه شي بس بس ما ارتحت .
الجده بحزم : رنيم تراني عارفتس وخبز يدي انتي وبعد غير ما ارتحتي ؟!
رميت نفسي بحضن جدتي وانا ابكي : ما ابي اخذ واحد طول وقته يفكر باللي يحبها حتى وهو نايم يتحلم فيها في كل وقت هي براسه ما أبيييي ما أبييييه .
الجده تعقد حواجبها وتبعد رنيم عنها : يحب ؟ من يحب ؟!
رنيم تمسح دموعها : مقدر اقول .
الجده : قولي وش عندك عشان افهم أهلس سبب رفضس .
رنيم : اخاف تعلمينهم وتصير مشكله .
الجده عصبت : يبنت انطقي من يحب ؟!
رنيم بصوت مهزوز : يحب لتين بنت خالي عزيز الله يرحمه .
الجده سكتت ثواني تستوعب الكلام .
رنيم تمسح دمعتها : قلت لك ما ابييييه .
الجده تطالعها : ولتين مع زوجها .
رنيم : مو كيذا من زمان كانوا يحبون بعض بس خالي زوج لتين بالغصب وفيصل يبيها وكل المشاكل اللي صارت لها مع مشعل سببها فيصل .
الجده بحده : اي وبععدين ؟!
رنيم بخوف : هذا كل شي .
الجده : لتين الحين متزوجه .. وفيصل تقدم لس انتي يبيس زوجه له وام لعياله .
رنيم تقاطعها : ما فهمتيني هو لحين يحبهاا ليه م تفهمون فيصل يحبهااا اهله هم اللي خاطبين له ولا هو ما يبي الزواج شلون تبوني اتزوج واحد واعيش معه وهو كل فكره وجميع حواسه مع اللي يحبها ؟
الجده بصوت حازم : اسمعيني يالخبله .. الرجال مثل الطين تقدرين تعجنينه بيديس سوا يحب غيرس ولا يحبس .
رنيم : شلون .
الجده : عاد هذا عليس .. انتي اللي بتتزوجينه وبطريقتس بتخلينه ينسى لتين وطوايفها ويحبس انتي بس .. انا اقولس شوفي وش هو حاب في لتين ومخليه يحبها كيذاا انتي يا رنيم ان تزوجتيه بتقدرين تغيرينه وتخلينه ينسى لتين وما يصير الا يفكر فيس .
رنيم : ايوا كيف .
الجده : أسمعي ..
بعد م خلصت الجده الكلام وقفت وهي تبوس راس رنيم : وفكري بكلامي ولا تخلين فكرة انه يحب لتين تستقر بعقلس والرجال مثل الطين تقدرين تتحكمين فيه واستخيري وعطينا رايس .
رنيم تهز راسها : ان شاءالله .
طلعت جدتي وظليت أفكر بكلامها " ومرا أوافق بداخلي ومرا أرفض " إلين قررت أنام ..

&&&&&&&&&&&&

بعد أسبوع بالتمام ..

بالمستشفى ..
مشعل بعد ما صحى : وين لتين ؟!
إمه تمسح على رأسه : وش تبي فيهاا أهلك عندك وود توهاا طالعه الله يهون عليهاا .
مشعل تعب من هالجواب كل " ما يسأل عنها تجاوبه إمه بنفس الجواب " : يماااا وينها لتين ؟
امه تعبت من سؤاله ورمت القنبله بوجهه : مخطوفه ما ندري وين ارضها من سماها .
مشعل مصدمه : إيـششش !!!
ماجد يفتح الباب ويدخل : لا الحمدلله اليوم طيب أحسن من البارح .
مشعل يحاول ينزل من السرير : ليه ما قلتوا لي ان لتين مخطوفه ؟!
ماجد يطالع امه : سويتيها يعني ؟!
امه بنرفزه : وش اسوي له كل ثانيه يسأل عنها وش اقول يعني هاااا لمتى بسكت وما أقول له .
مشعل يفك الغذايه اللي بيده : من متى مخطوفه ؟!
ماجد يقرب منه : يا مجنون انسدح وين تروح الجرح توه .
مشعل يوقف بألم ويشد على عمره علشان ما يبين لهم : ما فيني شي بروح ادور عليهاا .
ام مشعل تطلع جوالها وتجري اتصال وبثواني مسك الخط وبخوف : ألحق أولدك بيطلع من المستشفى يدور على لتين وجرحه توه ما براا .
ابوه يركب سيارته : انا جاي امنعوه لا يطلع لين اوصلكم .
ام مشعل : طيب لا تتأخر .
سكرت منه وطالعت بمشعل بكذب : ابوك يقول يصبر لين يجي علشان يعطيك السياره .
ماجد بصدمه : ايش بعد ابوي ؟!
امه تغمز له : اي بعد ابوك .
جلست على السرير بتعب انتظر متى يجي أبوي .
كلها كم ساعه ودخل أبوي وحلف علي ما أطلع بعد ما فهمني السالفه تنهدت بخوف وين ممكن يوديها سلطان وين وين ؟!!!!!

&&&&&&&&&&

بيت متعب .

العنود بتعب : متعب ودني المستشفى احس بولد .
متعب يعدل بدلته : أحلففيييي بس كم مرا قلتي نفس الكلام وأوديك ولا فيك ولاده اقعدي بس .
العنود وهي شايفه دم نازل معها وبكى : والله يامتعب انا بولد ودني تكفىىىىى .
متعب يأخذ جوالاته ويتوجهه لباب : اذا جاتك الولده صدق اتصلي علي يالله سلام .
طلع مع الباب وانا ظليت بمكاني أبكي من الألم صرت أمشي رايحه جايه وكل مال الالم يزيد صرخت بخوف وانا احس بشي ينزل مع رجولي طالعت تحتي الا أشوف دم " لا ياربي " ..
مشيت وانا اتسند على الجدار الين وصلت لباب تسندت عليه وانا أبكي فتحت جوالي وانا اتصل بهديل اختي شويات ووصلني صوتها .
العنود ببكى : هديل ألحقيني بولد ألحقيني .
هديل بخوف : وين متعب عنك .
العنود بألم : اااااااااااااااااااييييي هديل تكفين تعالي .
هديل سكرت منها وهي تركض لـ راكان المنسدح : راكان ودني لـ اختي العنود بسرعه .
راكان يجلس : انا حالف ما تدخلين بيتها ولا نسيتي ؟ .
هديل برجاء : راكان مو وقتك اختي بتولد ودني لها .
راكان يرجع ينسدح ويطالع الكوره : عندها رجل بتولد يأخذها لـ المستشفى .
هديل بعصبيه : بلا هبال زوجها مو عندها البنت اقولك بتولد فاهم بتولد .
وقفت وانا اصرخ بوجها : مالي شغل فيها .
سحبت شماغي وطلعت برا البيت .
بعد م سمعت الباب تسكر كرهته مليون مره بعد ما كنت احبه كرهته اخذت جوالي وانا ارجع اتصل فيهاا وصلني صوتها الباكي : هديل بيطلع بيطلع .
هديل تبكي : عنود انا اسفه راكان رفض يجيبني لك تحملي واتصلي بمتعب .
العنود بتعب : طـ طيب .
سكرت منها وايدي ترجف ظغطت على الرقم الا تسكر الخط بوجهي رجعت اتصل رجع يقفل بوجي شويات الا تقفل الجوال صرخت بعجز وقل حيله لا ياربي مقدر اتحمل ..
تركت جوالي وانا احاول قد م اقدر م ينزل الجنين الا جوالي يتصل طلعت جارتي السودانيه ام سعد فتحت الخط وانا ابكي : نوره ساعديني بولد ااااااااااه بولد ..
نوره مع انها سودانيه بس تتقن اللغه العربيه : انا جايه الحين .
حاولت اوقف علشان افتح الباب لها وبصعوبه قدرت وبعده طحت على ركبتي وفقدت الوعي ..
&&&&&&&&&&&&&

بيت ام سعد ..
ام سعد تلبس عبايتها : يالله يابو سعد شغل العربيه .
ابو سعد : يالله يالله ..
ركضت وانا ادخل حوش البيت الا الباب مفتوح وانصدمت من كمية الدم ركضت لداخل ادور شرشف ولا عبايه اغطيها فيه اخذت جلال الصلاة وانا احطه عليها وانادي ابو سعد يشيلهاا .
كلهاا دقايق ووصلنا لمستشفى " اخذوها منا وعلى طول لغرفة العمليات " .. ظليت ادعي ربي انه يحفظها ويحفظ اللي ببطنها ..
قطع علي صوت جوالها شفت الاسم اختي هدوله فتحت الخط ووصلني صوتها : عنود جاك متعب ؟!
ام سعد : هلا .
هديل بخوف : وين العنود ؟
ام سعد احتارت تعلمها ولا تسكت وبتردد : العنود بغرفة العمليات الحين .
هديل بشهقه : ايشششش ليه وش فيهااا ؟!
ام سعد : لسى م طلع الدكتور .
هديل : في اي مستشفى ؟!
ام سعد : مستشفى ............................. ..
سكرت منها وانا اتصل بخالتي ام راكان تجي توديني لـ أختي ..
كلها كم ساعه ووصلت انا وخالتي المستشفى ..
شفت ام سعد وانا اركض لها بخوف : هااا وينهااا ؟!
ام سعد : لسى م طلع الدكتور ..
ظلينا ننتظر وقت طويل وطلع الدكتور ركضت له بخوف : بشر ؟!!!!
الدكتور يفسخ كمامته : أظطرينا نسوي لها عمليه والحمدلله على كل حال قدرنا نلحق على الأم مع انها نزفت دم كثير لكن الطفل اللي ببطنها فقدناه والعوض عند الله وان شاءالله انه شفيع لها عند الله .
هديل بصدمه : شلون يعني يعني ولدها اللي تنتظره تسع شهور مات ؟!
الدكتور يهز رأسه : العوض عند الله .. والحين راح نحط المريضه تحت الملاحظه .
تركها الدكتور وهي تكلم نفسهاا : " يعني متعب لو وصلها المستشفى ما كان مات طفلها .. راكان لو وداني لها كان ما مات طفلها .. هم السبب هممم السبب " دخلت بنوبة بكاء وكأني انا المذنبه إلين أغمى علي ..
&&&&&&&&&&&&&

بمكان ثاني ..
شاف كفيله جاي يتفقد الحلال طالع فيه بترقب قرب منه وهو يسلم : السلام عليكم .
الكفيل : وعليكم السلام .. هااا كيف الشغل ؟!
رشيد : الحمدلله كله ميه ميه .
الكفيل : الحمدلله .. يالله انا ماشي تبغى شي ؟!
رشيد يسوي نفسه متوتر وخايف : بابا انا في أسمع صوت صراخ وبكى في غرفه انتا .
الكفيل يعقد حواجبه : اي غرفه ؟!
رشيد بتوتر : تعال انتا شوف .
مشى معه و رشيد يمشي قدامه إلين وصلوا لـ الغرفه .
رشيد : هنا صوت نفر حرمه .
الكفيل بنظره حاده : طيب في احد يعرف غيرك ؟
رشيد يهز رأسه : لا ما في احد .
الكفيل يطلع ألف ريال ويمدها له : خذها ولا تقول لـ احد شي وبكره في سفر لبلادك .
رشيد بصدمه : ليه بابا انا هنا شغل .
الكفيل بصرخه : بس ولا كلمه ويالله على شغلك .
طالعت فيه بعده مشيت لداخل المزرعه ..
بالغرفه " الكلام كله سمعته .. هذا منو ليه بيسفر العامل علشانه عرف اني هنااا لا يكون هذا اللي خاطفني .. وش فيك يالتين اللي خاطفك سلطان بس هذا منو ؟! " ..
&&&&&&&&&&&&&&

‏أتظن الصالحين بلا ذنوب !
‏إنهم استَتروا ولمْ يُجاهروا، واستغفرُوا ولَمْ يُصِروا، واعترَفُوا ولم يُبرِروا ، وأحسَنوا بعدَمَا أساؤُوا🕊🍂.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 333
قديم(ـة) 10-05-2018, 11:03 AM
غرور الحربي غرور الحربي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


البارت مرررة قصير وانتي تطولين ماتنزلين واتمنى ماتطولين علينا اذا البارت قصير لو طويل مرة عادي اللي يقهر حظ مشعل بالحريم سي ولا وحدة تحبه ولها عشيق مررة يحزن وانسان ماله شخصية اكره شخصية بالرواية مرته ود تخونه في السوق وهو معها ماتكلم غريبة معقوله لان امه اختارتها له وقريبته ساتر عليها وتركها ببيت اهلها وبعيدة عنه يعرف انها لعابة وحتى ولده معقول يخليه يربيه غريب الا اذا كان ........... المهم البارت فيه مشكله اخوان لو انا محل ام مشعل اخليه يطلق لتين ماوراها غير المشاكل وتبقى معه ود اختيار امه وبنت خالته ويربي ولده ويعيشون مع بعض وترجع لتين لحظن امها وتبعد عن الكل احسن لها واتمنى مشعل الغبي يعرف بخيانه ود ويقول لامه على اختيارها عشان يعرف ان لتين تحب فيصل والكل يعرف حتى هو واخذها منه عكس ود بالظل لها عشيق تسلمين ياعسل وابغى اكشنات مرة بارد البارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 334
قديم(ـة) 10-05-2018, 11:21 AM
صورة حفيدة عزو الرمزية
حفيدة عزو حفيدة عزو غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


اعتذر جداً جداً إذا البارت قصير ..
شخصية مشعل " انا من قبل م أكتب الروايه وانا مخططه إنو م يكون له شخصيه ابداً " هذا السبب راجع لي كاكاتبه 😎..

اذا جد تأخرت عليكم
" أعذروني لأني أمر بظروف صعبه "
وفيات وغيره الله يرحمنا برحمتـه ☹.
مع انو من كثر م الظروف مسيطره علييي فكرت أقفل الروايه وما أكملهاا ، لكن أرجع ثاني مرا لكن عزيمتي تهبط ، فلو كانت كاتبه بمكاني كان شرحت لها كل حاجه وتكتبها بأسلوبها 😅.

أعيد وأكرر أعتذر عن التاخير ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 335
قديم(ـة) 10-05-2018, 04:03 PM
غرور الحربي غرور الحربي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


انا الي اسفة معليش ياقلبي معذورة الله يصبرك ويقويك ويفرجها عليك عادي يالغلا لوتتاخرين بس يكون طويل حتى يكون موفي وكافي لما يكون قليل ما نستوعب البارت بالتوفيق

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 336
قديم(ـة) 12-05-2018, 04:36 PM
صورة H.Khadija الرمزية
H.Khadija H.Khadija غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


شكرا على البارت تسلمي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 337
قديم(ـة) 12-05-2018, 09:18 PM
صورة حنين نور الرمزية
حنين نور حنين نور غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


البارات حلوو بس مايشفي شوقي لاتطولييين.....
نتظرك ونتظر فييصل... ولتين....

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 338
قديم(ـة) 14-05-2018, 05:12 PM
صورة R_x3366 الرمزية
R_x3366 R_x3366 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


يمكن تزورين روايتي وتعطيني رايك
اللامبالاة هي آخر فصول الوجع
https://forums.graaam.com/618944.html

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 339
قديم(ـة) 16-05-2018, 10:18 PM
صورة حنين نور الرمزية
حنين نور حنين نور غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


في بارات ولا لا.......

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 340
قديم(ـة) 17-05-2018, 04:27 AM
صورة حفيدة عزو الرمزية
حفيدة عزو حفيدة عزو غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللي يزعل ماهو إنك على غيري مغصوبةإللي يزعل لا صار بينكم طفل وصرتي تودينّه/بقلمي


السـاعه وحده باليل رجعت لـ البيت وعقدت حواجبي وأنا أشوف باب بيتي مفتوح ركضت وانا أدخل جوالي بجيب البدله دفيت الباب برجلي وانا أفتح عيوني بصدمه من كمية الدم الموجوده بالأرض ركضت لداخل البيت وأنا أنادي : عنود يالعنود عنـووود .
رجعت لـ الباب وأنا أطلع جوالي تذكرت أني مقفله شغلته وانتظرت دقايق إلين فتح معي شويات وشفت مكالمات ورسايل ظغطت على أسمها إلين وصل لـ أذني صوت غريب : هلااا .
عقدت حواجبي وانا اسمع صوت رجال : من انت ؟!
ابو سعد : انت زوجها احنا بمستشفى ...... ..
سكرت منه وانا أركض لسيارتي شغلتها وحركت لـ المستشفى ..

&&&&&&&&

بالمستشفى ..

هديل جالسه بجنبها بععد م طلعوها لغرفه جانبيه : يعومري عليك .
ام راكان : هديل راكان يتصل ويقول ردي على جوالك .
طالعت خالتي وانا زعلانه وشايله بخاطري عليـه : بعدين أكلمه .
ام سعد : انا أستاذن الحين وبكره ان شاءالله راح اجي .
ام راكان : ما قصرتي يأم سععد .. حافظك الله .
مديت جوال العنود على هديل وودعتهم وطلعت راجعه لـ البيت بعد م تطمنت على العنود .
ام راكان : تبين شي أجيبه قبل أرجع البيت .
هزيت رأسي : أبد سلامتك وتعبتك معي .
ام راكان : وش هالكلام انا بحسبة امك يالله انتبهي لها ولا تنسين تكلمين راكان .
صديت عنها وانا أصب لي كاس مؤويه : ان شاءالله .
طلعت خالتي وظليت عند أختي " أهلي مسافرين ولمن قلت لهم ما كلفوا على عمرهم يقطعون سفرتهم ويرجعون يشوفون بنتهم " ..
نزلت دمعتي وأنا أشد على يدها : أنا أهلك وإن شاءالله ما أخليك .
" طالعتها من طلعوها وهي لسى ما فاقت المنوم عامل عمايله شكلها ما تنام ولحين ما تدري عن طفلها اللي فقدناه " ..
وقفت وأنا أتوجهه لباب بروح أخذ قهوه رأسي يعورني ..

وصلت لـ المستشفى وسألت عنهاا وقالوا لي انها بغرفـة 113 دخلت المصعد وأنا قلبيييي قارصني أحس فيه شي صاير طلعت من المصعد والعالم تطالع فيني ببدلت العمل وجاي لـ المستشفى قبل أوصل لـ الغرفه طالعت باللي طلعت " هذي اختها " انتظرت إلين راحت مشيت لـ الغرفه طقيت الباب وانا أفتح الباب وأسمي بالله ..
شفتها على السرير وبيدها المغذي وجهها ذابل قربت منها وأنا أبوس رأسهاا طالعت بوجها مديت يدي وانا أمسح على خدها وبهمس : هااا شفتي البيبي ولاا أخذوه لـ الحضانـه ؟! شكله أتعبك كثير عشان كيذا نايمه ؟!
تركتها وأنا أطلع من عندها " متوجهه لدكتور المسؤل عنها " ..
متعب يجلس : انا زوجها الحين كيف وضعها والبيبي شلونه ؟!
الدكتور طالعه " وعرف انه ما يدري " : أول شي إنت مؤمن بقضاء الله ؟!
متعب يهز رأسه : اي الحمدلله مؤومن .
الدكتور هز رأسه : المريضه أظطرينا نسوي لها عمليـه لانها نزفت دم كثير لكن .
متعب يعقد حواجبه : لكن إيش ؟!
الدكتور يطالع بعيون متعب : الطفل فقدناه .
متعب يوقف بصدمه : إيششششششششششش ؟!
الدكتور يعدل نظاراته : الحمدلله هذا قضاء وقدر والعوض عند الله وإن شاءالله شفيع لكم .
مشيت وانا أفتح الباب بدون كلمه طلعت من المستشفى وبعقلي كلمة " الطفل فقدناه .. الطفل فقدناه " ..
ضربت الدركسون بيدي وأنا أسترجع كلامها قبل أطلع ..
العنود بتعب : متعب ودني المستشفى احس بولد .
متعب يعدل بدلته : أحلففيييي بس كم مرا قلتي نفس الكلام وأوديك ولا فيك ولاده اقعدي بس .
العنود وهي شايفه دم نازل معها وبكى : والله يامتعب انا بولد ودني تكفىىىىى .
متعب يأخذ جوالاته ويتوجهه لباب : اذا جاتك الولده صدق اتصلي علي يالله سلام .
&&&&&&&&&&&&

بالخرج ..

جالس بالشقه أفكر بكلام روان " لتين مخطوفـه خاطفها سلطان " ..
مقدر أروح الشرقيه لانهم رافضين يعطوني أجازه تنهدت والنوم مجافيني مشغول بالي عليهاا ..
ومن جهه ثانيه ضايق صدري من بعد ما قالت لي إنهم خطبوا رنيم لي " ما أبيها أنا أبيييييي لتين " ..
وقفت وانا أخذ مفتاح السياره لازم أطلع أحس مكتوم وراسي بينفجر بين هالجدران .
وقفت عند المحطه وانا أخذ لي علبة سجاره وحركت أمشي بالشوارع .
&&&&&&&&&&&&&&&

بالشرقيه ..

على جال البحر ..
شايع يلتفت عليه : ما تحس ان حنا نسينا سالفة لتين والصور وفيصل ؟!
طالعت فيه وأنا أحس بصداع برأسي : ما راح نكملهاا هي وياه يصلحون بليانا بعدين ما تحس بصغر عقولنا وأحنا نحرض وحده على زوجهاا ؟!
شايع : ليه صغر عقولنا بععدين ترا اخوك تزوج عليها حتى ما كلف على نفسه يفهمها .
هزيت رأسي وانا أطالع بالنورس بوسط البحر : قلتها ما كلف على نفسه يفهمها " تبي الصراحه " مشعل يحبهاا وما سوا كيذا الا يبي يعاقبها وما درا الا انه يعاقب نفسه لذالك انا ما عاد لي شغل في ذا كله .
شايع : كيذا بكل بساطه ؟!
طالعته : اي بكل بساطه ترا اختك بعد غلطانه خل نحط نفسنا مكان مشعل وتسوي فينا كيذا لو انا مكان مشعل طلقتها لاني ما ارضى اعيش مع وحده تخوني وتحب غيري ومع اني زوجها .
شايع : بس لتين قالت له انها ما تبيه .
أخذت نفس طويل ورجعت اطالعه : مهما صار ومهما بيصير هذا شي كاتبه ربي لهم نصيبها مع مشعل وفيصل نصيبه مع غيرها لو ربي كاتب لهم يعيشون مع بعض كان ما تزوجها مشعل ولا عاشت معه .
سكت شايع بعد كلامه " لانه فعلاً نصيبها مع مشعل مو مع فيصل " ..
وقفت وانا انفض الغبار من بنطلوني : لذالك أنسوا اللي خططنا له وتراني مسحت الصور والفديوا " وربي يمهل ولأ يهمل " وترا اللي كنا نسويه أول ربي م يرضاه علينا حتى انا وقتها ما ادري ايش لعب بعقلي " وفيصل مصيره يعرف ويفهم ان البنت متزوجه وحياة المراهقه انتهت .
شايع يحط يده على كتفه : والله إنك صادق ربي يمهل ولا يهمل " والماضي ننساه " وان شاءالله نلقى لتين وعلى حسابي راح أحجز لها ولـ مشعل سفره يحبها قلبك .
إبتسمت بوجهه وانا أحمد ربي ألف مليون مره اللي صحاني من غفلتي ولأ كنت راح أخرب حياتهم بيدي ..
&&&&&&&&&&&


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1