اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 09-11-2016, 07:40 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،



الروايه الاولى للكاتبه / غلا

http://forums.graaam.com/600577.html

الروايه ثالثه قيد الكتابه حالياً بالإنستقرام

اذا ما عشت بدنياك أميراً فخذيني إليها أسيراً الكاتبه / غلا


اللحن السابع عشر

‏لا تؤذِ قلباً رق عليك يوماً ..
---
نوف بتمثيل للحزن/ايه بس مدامك رافضته بزوجه لـ سارة ونصير انا وهي نعيش بـ القصر مع بعض
وعد /قـ قـ صرر؟! مـن قال اني رافضه هاااا انا موافقه اناا مـوافـقة تسمعين والليله الملكه اصلاً كيف ارفض خالك لااا ميصير
نوف قربت وجها من وعد وضيقة عيونها/اهمممممم
وعد تضيق عيونها وتقرب اكثر من نوف/ايممممممم
نوف وعد بعدو عن بعض/ههههههههههههههههههههههههه
سارة وافنان بصوت واحد/مجااانين-العصر4:22
تكلم بـ جوالها/بس انا ما ابي اروح معك بجلس هنا مـقطعها بحده/لك 5 دقيق اذ ما طلعتي نزلة وسحبتك من شعرك
نوف تافف/يااخي وش تبي
ياسر/نــوفنوف بحلطمه/خلاص خلاص
قفلة في وجهه وسحبة عبايتها
افنان /رفض تجلسين؟!
نوف /ايه "تقلده"لك خمس دقايق
اذ ماطلعني اخخخخخ يقهر
لبست عبايتها وطلعة
صادفة ناصر في طريقها/هلا هلا نويصر
ناصر ابتسم له بتسليك/نويف يا هلا
نوف/اخبار اهل مكه
ناصر بغيض حول يكتمه/بخير بدونك
نوف /جعل ماهو دوم..اوه صح نسيت معك الاسبوع هذا اختار فيه بين اهل مـكة وبين نورة ولا ترا بقول لـ نورة هي تتصرف معك الان اللي مثل نورة ما يحط عليها شريكه وبسر بعد
ناصر بعصبيه/نووويف فكيني شرك انتي ما تحبين نوورة ما تدورين لمصلحتها ناويه تكسرين قلبها هااا اذ قلتي لها بتهدمين سعدتها هذا اللي تبينه؟!
نوف هزت كتوفها/سعادتها؟! اذ كانت سعادتها مع شخص يستغفلها فـ ما ابيها تعيش هذي السعاده...انتظرك نهاية الاسبوع طعلت وعقد حواجبها بستغراب
السائق اجنبي واقف وفتح لها باب لـ سيارة رولز رويس فانت ومالسائق بلغه عربيه مكسره/تفضلي من هنا سيدتي نوف تقدمة برتبك وطلت في داخل السياره
بلاشعور بلعة ريقها من شكله كان جالس في المقعد الخلفي ‏شورت جينز وتشيرت عنابي كتنزل طف نظارته /مطوله؟!
نوف بفهاوه/هاا ااء لالاركبت بسرعه جنبه وقفلة الباب بقوه ولتفتت له بمحاوله تخفي فيها ارتبكها/غـ غيرة سيارتك؟!
ياسر رجع عينه للأيباد يكمل شغله عليه وبهدو/لا
نوف تتامل السيارة/اجل هذي وش تصير
ياسر /سيارتي ف جدة
نوف بسخريه/يعني فـ كل مدينة لك سيارة.
ياسر.....
-
---ياسر زم شفايفه/تقدرين تقولين كذا...
""جنفر ""السواق"تستطيع تتحرك""
نوف بحلطمه/ليش ما تركتني اجلس معهم
ياسر /تجلسين ف بيت اغراب؟! وتتركين زوجك
نوف/مو بيت اغراب بيت خوات ناصر
ياسر /ناصر يقرب لك؟!
نوف بستغراب/لا ياسر/اجل اغراب ..وشي هذا ما يصير انك تنامين عندهم وتتركين زوجك ايش بيقولون عنك
نوف هزت كتوفها بتسليك/وين بنروح الحين
ياسر /لبيتنا نوف/بيتكم؟! حتى هنا لكم بيت
ياسر بغرور /في كل مدينه لنا بيت وسياره
نوف صدت عنه وهي تقلده بسخريه/بيت وسياره...
وصلو لبوابه خشبيه كبيره
ياسر ألتفت لها/يلا انزلي نوف
رفعت عيونها ماكان في شي واضح لها غير البوابه الخشبيه/ما بتدخل سيارتك؟!
ياسر /لا ما اقدر ادخلها
نزل وفتح لها الباب ومد لها ايده/تفضلي يا اميرتي
نوف مقدرت ترفع عيونها له نزلت وتجاهلت
يده وتقدمت بتجاهه البوابه
ياسر مسك يدها متجاهل محاولاتها في سحبها وبيده الثانيه سحب نظارات نوف /هات نظارتي
ياسر/غمضي عيونك
نوف صدت عنه بعناد/لا
ياسر ابتسم وسحبها معه انفتحت البوابه تدريجيا
يبان اللي خلف البوابه مباشره كااان البحررر وممتد من البوابه جسر خشبي طووويل بدون سور نهايته فلة مائيه ياسر شد على يدها ومشى فيها على الجسر نوف كانت في حاله من الذهول مشو لمسافه طويله بدون اي تعليق من نوف او ياسرحتى وصلو الفلة المائيه المبنيه فوق البحرنوف أللتفتت للخلف بصدمه البوابه بعيده عنهم حيل و سور االبوابه ارتفع والبوابه مبنيه على بداية الشاااطي"" يعني اللي خلف البوابه ما يقدر يعرف ان خلفها بحر""رجعت عيونها للفلة المائيه كانت بدور واحد فقط مبنيه من الخشب
ياسر/اعجبتك؟!
نوف بذهول/احنا في جدة!؟ البيت بيغرق.. ياسر ابتسم على جنب/تغرق؟! ههههه اولاً هذي فلة مو بيت ومبني فوق صخور قربها من
حافت الجسر/شوفي تقدين تشوفين قاع البحر لانه كل كه صخور تعالي شوفي من الداخل دخلو لداخل الفلة كانت صاله واسعه بشرفه زجاجيه مطله على البحر قربها من الشرفه كان عليها كراسي خشبيه اللي كان فى طرفها ‏مسبح محفور بوسط البحر مستوه ارتفاعه بمستوى ارتفاع البحر ينزل منه. ‏سلم خشبي للبحر
نوف بدهشه/واو
ياسر /تعالي بعدك ما شفتي شي دخلها
للغرفه اللي كانت كلها مسبح كبير يمتد بنفس مستوى ارتفاع البحر والسرير معلق بـ السقف من مدخل الباب كان فيه مربعات خشبيه متفرقه تواصل
السرير و وجهه زجاجي ياسر ابتسم على ملامحها المدهوشه/اعجبك؟
!نوف بعفويه ودهشه وهي تاشر على السرير/يشبه غرفة الحوريات اللي شفته بـ الافلام
ياسر رفع يدها وباسها و...
-

رفع يدها وباسها/وهاذي غرفتك يا حوريتي
نوف سحبت يدها برتباك وتراجعت
على ورا وتخصرت /والله ما انام فيها ليه تبيني اموت انت تعرف ان حركتي كثير بتقلب ثم اطيح ف المويه
ياسر قرب لها ونزل راسه لمستوها/انا بمسك ما بتطيحين نوف كشرت بوجه/لا تفكر يويلك
ياسر/انتي اللي بتجين لمي لان ما فيه مكان تنامين فيه الا
نوف قطعته/الا بنام على الارض
ياسر اشر على المويه بنتصار/تنامين مع الاسماك
نوف صدت عنه وطلعت تتجول ف المكان/اي بنام مع الاسماك مثل الحوريات خخ

ياسر قرب منها بسرعه ولف يده حول
خصرها وشالها فوق كتفه/اجل تعالي معي يا حوريتي نوف صارخت بجنون ورعب/اءءءءءءءء نزلني نزلني يا حقير يا تاااافه نزلني ياسر طلع بها من الفله وتجهه للجهه الثانيه نوف استكنت حركتها وهدت شوي لانه ما سوا اللي فكرت فيه طلع على الجسر الفرعي ويتوسع في الاخير وعلى اطرافه 3 الجت سكي بـ اللون الاحمر و الازرق و الاسود نزلها
واشار لها /تعرفين تسوقينها؟!
نوف بحماس/لاااا بس ابي اركبها تكفى
ياسر /نزلي عبايتك وبعلمك عليها
نوف نزلت عبايتها وكانت گ العاده لابسه بنطلون و وتشيرت كت ياسر ركب جت سكي الاسود
ومد يده لنوف قربت وبتردد/ما بنطيح؟!
ياسر شغل جت سكي وبثقه/مع ياسر العاصي وتطيحين؟!
نوف مسكت يده
وركبت خلف ياسر ابتسم بقوه/1'2'3
نوف لفت يدها حول خصره وبصراخ/انطلق انطلق ياسر بقصى سرعه وضحك بصوت عالي
وهو يسمع صراخها وتمسكها فيه اكثر
نوف صارخت بخوف وشدت عليه بقوه ودفنت
وجها بظهره ياسر بصوت عالي/يااا خوووافه
نوف بصراخ/لااا ما اخف
ياسر ابتسم بخبث/نشووف ..زاد السرعه ووزداد صراخ نوف اللي بدت تتشجع
رفعت راسها فوق كتفه وبدات تضحك بصوت عالي وماء يضرب ف وجها بقوه بعد ساعه ونص من جولتهم رجعو الفلة المائيه نوف جلست على الارض بملابسها المبلوله/ههههههههههههه بكره نعيدها
ياسر يوقفها من يدها/كل يوم نعيدها لو تبين بس قومي بدلي ملابسك وجففي شعرك لا يدخلك برد
نوف عطست /اوك
دخلت الحمام واخذت شور سريع رمت ملابسها في السله واخذت روب الحمام طلعت تمشي على روس اصبعها ووصلت لشنطتها فتحتها
بسرعه قبل يطلع لها ياسر
عقدت حواجبها بصدمه/اووووه لااااا وين ملابسي
ياسر من خلفها/هذي ملابسك من اليوم و رايح
نوف ألتفتت له وشدت الروب عليها اكثر ورفعت فستان خربزي بطراف
اصابعها/اخخ تخيل اللبس هذا
ياسر ببتسامه خبيثه/تبين اساعدك بلبسه
نوف تحرك اصبعها بتهديد بمشخه/تبي اشوهك ياسر
قرب ورفع اكمامه/اذ مضطرين نساعدگ
نوف تراجعت بـ الفستان لورا ....

نوف تراجعت بـ الفستان لورا/لااا الله لا يشكر فضلك
دخلت بسرعه لغرفة التبديل
لبست الفستان الخربزي مسك على الرقبه وبدون اكمام منسدل على جسمها بنعوم الي نص الساق
وقفت قدام المرايه
تتمايل وبيدها مسكت الطراف الفستان بعدم رضى مدت لسانها بدعم اهتمام وطلعت
ياسر واقف يصلي المغرب الصاله المفتوحه
نوف جلست في طرف الصاله بهدو وارخت راسها على ركبها وتراقبه بسكينه
''كل ما سمعته يقراء قران تجيها راحه عمرها ما حست فيها ""
انتهى من صلاته وقراء اذكاره ولتفت لها اول ماسمع حركتها خلفه لا شعوري وقف و ابتسم لها بعجاب وقفت و جلست على الكرسي القريب من المسبح وابتسمت على شكل الطاوله اللي عليها اصناف متنوعه من
الاكل/متى امداك تحضرها
ياسر جلس على الكرسي المقابل لها وهو يتاملها بفستانها الناعم وبياض بشرتها وجسمها النحيل وشعرها المبلول منتهي بجمال عيونه
نوف ميلت راسها بعدم فهم لنظرات/اعرف ان شكلي غلط اصلا اكرهه البس كذا يخخ لو يشوفني طارق والله ان يضحك علي سنه قدام
ياسر/مو مهم طارق المهم انه اعجبني انا وابي اشوفك كل يوم بهذا الشكل يا حوريتي
نوف عض شفايفها وبتصريف
بدات تاكل/ااممم لذيذ ..والمكان رايق
ياسر فهمها واكل بهدو/صليتي المغرب؟!نوف بصعوبه بلعت اللقمه/هاا اي ايه صليت
هاياسر ضيق عيونه بشك/ما شفتگ تصلين
نوف لتفتت وراها واشارة على غرفة
التبديل وبكذب/إلا صـ صليت بغرفة التبديل
سكتو للحظات نوف بفضول/هذي الفله لجدي؟!
ياسر /لا هذي ملك خاص لـ امي
نوف بستغراب/امك
ياسر/قبل عشر سنوات اهدا ابوي الله يرحمه هذي الفله لـ امي بمناسبة الذكرى السنويه لزواجهم
نوف بدهشه/واو شكل ابوك كان يحب امك مره
ياسر/ايه نص اعمامي متزوجين عن حب حتى عمتي الهنوف حاربت الدنيا كلها الاجل تتزوج من عمي هيثم
نوف بسخريه/هها يقال قيس وليلى
ياسر/قيس وليلى على قولتك ما تزوجو وانتهت قصة حبهم بجنون ليلى اما عمتي الهنوف و عمي هيثم
ف توج حبهم بزوج
نوف بخبل/اجل روميو و جول اخخ
ياسر ابتسم/ اولاً اسمها جوليت وحتى هم ما تزوجو وانتهت قصة حبهم بـ موت روميو
نوف /شفت كيف ان الحب ما يجيب الا المصايب وحد انهبل و الثاني مات
وامي بسبب حبها تخلة عني يا عمي الله لا يبلانا بـ الحب
ياسر مسك يدها وبتمثيل/بس انا بحبك مبتلي
نوف سحبت يدها بقوه ورجعتها خلف
ظهرها وانتفض جسمها من نظراته الذبحه لها
وبرجفه/الله يزيد بلاك
ياسر/هههههههههههههههههه بذمتك هذا رد؟! اقول لك مبتلي بحبك تقولين الله يزيد بلاك
نوف وجهه احمر من الاحراج وبعصبيه/ايه جعلك تجي مجنون مثل الخبل قيس ولا تموت مثل روميو
ياسر /ما يتعذب ب الحب الا احنى يا الرجل في كل قصص الحب ...

-
ياسر /ما يتعذب ب الحب الا احنى يا الرجل في كل قصص الحب العالميه اما انتو يا الحريم تبلونا بحبكم وتكملون حياتكم
نوف تتخصر/الله الله الا محد عايش حياته الا انتو تموت الوحده من هنا يروح يتزوج بدلها عشر ولا المراء اذ مات زوجها تبتلش بـ تربية عيالها وانسى نفسها يا عزتي لها
ياسر /يعني اذ مت بتعتزلين كل الرجال وتبقين على ذكراي؟!
نوف بغرور/لا والله الا بتزوج بداك عشر ياسر ضيق عيونه بسخريه/شوفو بنت اللذينا تتزوجين بعدي؟! وانتي حتى ما اعطيتيني حقوقي كامله اقول من اليوم ينتهي الدلع قال تتزوج عشر قال
نوف اختفى لونها وكتمت انفسها بقهر من رده اللي جحمها فيه
.
.
استمرو في جلستها وسوالفهم الي اخر الليل نوف كانت تحس براحه بسوالفها مع ياسر وحبت الجلسه معه مع انها بسوالفها معه حست نفسها فعلاً جاهله في امور كثير فيالحياة ولاًول مره تتمنى بشده انها كملة دراستها وتصير بمستوى ثقافته وعلمه ..ياسر انهى سهرته ونفذ تهديده لنوف واخذ حقوقه واقنعها انها اذ رفضت ف الملائكة تلعنها وكان نوف تفقه ف امور الدين لاكانها رضخت له اخيراًخوفاً من لعن الملائكة لها مع تنقض كبير بينها وبين نفسها ورفض
.

اليوم التالي في الصباح حلل جهاد و وعد وكانت نتائج التحليل إجابية و الملكة كانت بـ ليل
جهاد وقف قدام المرائيه ويرتب غترته
وابو عاصم يثبت له البشت على كتوفه
وياسر في يده المبخر يبخره
ابو عاصم /او انت مخلينا نختار لگ من بنات جماعتنا او العوائل المعروفه ما كان ابرك لك من بنت راشد
جهاد يلبس الكبك/بنات العوائل اللي تعرفهم اخف تسابقني وتتزوج وحده فيها مثل ما تزوجة حبيبتي ريـم
ابو عاصم بحده/جهااااااد..تكلم بحترام وبعدين لا تنسى ان ريم تصيررر عمتك
وام لـ اخوووانـك
جهاد صد عنه بسخريه/خه عمتي حبيبتي صارت عمتي ..حلالك يا ابوي حلالك
ابو عاصم شد من قبضة يده بحسره وقهر و طلع
ياسر بغضب/سخيف وكلامك سخيف نعنبو بليسك ملكتك اليوم وبعدك تقول حبيبتي..احشم جدي اللي تعب بعد ما عرف انها هي نفسها البنت اللي انت تحبها
جهاد فتح الباب/اقول لا يكثر تاخرنا على الجماعه
ياسر مسكة من كتفه بقوه ولفه لجهته جهاد بعصبيه/هـييي انهبلة انت
ياسر ضيق عيونه/حليلتك هااا جهاد عقد حواجبه بعدم فهم/وش تخربط
ياسر رفع حاجبه بحده/ليش كذبت علي وقلت انها حليلتك واستغفلتني
جهاد/من تتكلم عنه
ياسر/عن البنت اللي شفتها بملكة ليلى
جهاد ضحك/ههههههههههههه ياسر لكمة على كتفه /وربك لو ما كنت معرس كان فقعة وجهك ليش ما قلت لي انها هــي
جهاد مسك كتفه بالم/هههه عرفتها؟! متى عرفت انها هـي
ياسر صد عنه ومشى/من اول ما ابعدت نظارتها في المستشفى
-----

ياسر صد عنه ومشى/من اول ما ابعدت نظارتها في المستشفى
جهاد/هههههه معك طول هذي الاشهر وتوك عرفت انها هي صاحبة الفستان الليكي
ياسر فى اخر الممر وبصوت عالي/اذ ما استعجلة بنمشي عنك وبنزوج البنت لـ جدي ههههههجهاد بصراخ/والله لـ اشرب من دمك ياسروووه الزفت ��-الساعةظ¦:ظ£ظ .
_
في غرفة سارة جالسه فوق الثلاجه الصغيره اللي بـ الغرفه ..تراقب سارة اللي تمكيج وعد بمهاره وافنان تفير شعر وعد الطويل ونوره تجهز ‏مائدة الملكة من حلا الى فطائر الى العشاء..ساره ابتعدت عن وعد /واو تخبلين
وعد وقفت قدام المراية لبست فستان الكيب
مبين تفصيل جسمها الفاتن بمكياج ناعم وبشعرها الناعم الطويل الي اخر ظهرها ومموج من تحتت
ميلت بدلع/بعجبه؟
افنان /اكيد
وعد/نويف ها وش رايك
نوف/اي بس ما كان له داعي كل هذا الميك اب روج ومسكره وسلام وبعد نزلي العدسات بين تغشين جهاد من اول يوم نزليها نزليها
وعد طيرت عيونها بعصبيه/ليه لا يكون تبيني اطلع له بـ البجامه ولا بـ بنطلون وتشيرت هااا ولا اخليه يجي يخذتي اخر الليل وانا نايمه
نوف نطت من فوق الثلاج ومسكة شعر وعد
/وش قصدك هااا تطقطقين علي
وعد بعصبيه مسكة شعر نوف وسحبتها تجلس على التسريحه وبصراخ حاد/اليوم ملكتي وانت بعدك جالسه بـالبجامه حطي لك على قولتك مسكره وروج ونزلي نظارات المحقق كونان اللي كانك فيها بومه
نوف بعصبيه/انا بومه يا القرده
سارة ثبتت نوف على الكرسي/ووعد صادق انثبري اتركيني اعدل لك وجهك
نوف بعناد غطت وجها/مااافي..تبين تلعبين بوجهيانتي والقرده اللي وراك
وعد بكت بتمثيل/اهئ إهئ يوم ملكتي و محد يمي من خواتي الا انتي و ما تبين إهئ إهئ تفرحين معي سارة فهمت
وعد وكملة معها بحزن مصطنع/وعد حبيبتي لا تبكين احنى معك وخواتك و صدقيني نوف بعد فرحانه لك
افنان صدقتهم وبضيق/بنات لا تقلونها نكد يكفي اللي صار الايام اللي راحت
نوف صدت عنهم بضيق وتأثر تكرهه تشوف احد يبكي وخاصه
وعد/وعد انـ انا فرحانه لك والله والله اني فرحانه بقوه وعد تمسح دموع التمسيح/اذ كنتي صادقه اثبتي هذا بـ الفعل مو بس كلام
نوف /وش اسوي؟!
وعد /تسوين ميك اب
سارة تكمل/وتلبسين فستان
افنان ترفع السرميك/وستشورين شعرك نوف بقهر/لااااااااا سارة رجعت تفتح شنطة اميك اب
وعد فتحت الدولاب الملابس وطلعت لها فستان كاجوال ناعم وافنان شبكة السرميك
نوف ظربة جبينها ومسحت وجهاا بقهر/اكرهكم
في السياره ابو عاصم جالس قدام مع السواق و جهاد وياسر جالسين وراء
ياسر بسخريه/يا اخي احسدك على برودك بالله هذا وجهه وحد بيروح يخطب اللي اعرف ان اللي يروح يخطب يكون متوتر
جهاد/وليش التوتر رايح حرب انا.

جهاد/وليش التوتر رايح حرب انا.."ضيق عيونه"لا تقول لي انك توتر كل ما خطبة وحد من حريمك
ياسر/ههههههه لا انا غير ..ما توترة الا يوم خطبت نوال بس
جهاد/نوف
ياسر/عادي مثلها مثل خطبتي لـ حريمي المسيار
جهاد رفع حاجبه/لا تقرنها بمسيررك هي غير
ياسر/ههههههه وليه غير
جهاد ضيق عيونه/غير الانها بنت اختي
ياسر مسك ذقنه/اقنعتني..يالله بتاخذ اختها ونشوف اذ هي غير على قولتك ههههه
جهاد بتفكير/تتوقع انها مثل نوف في تصرفاتها وشكلها
ياسر بسخريه/يا حبيبي ‏كان في واحدة وصرنا في ثنتين
جهاد /هههههه بذمتك ما غيرت نوف لك حياتك البارده؟! يا اخي قبل كان الوضع نفس الروتين بس من جات فيه اكشن ف البيت
ياسر صد عنه و تكى على الشبك/اللي رجله بالنار مو مثل اللي رجله بالماء
.
.
نوف تحرك شعرها بعد ما استشورته افنان اللي وصل لـ اخر رقبتها وبدايت كتفها/يبي له قص
اافنان/لا تفكيرين امانه شوفي شكله يجنن انتي شعرك روعه لو اهتميتي فيه شوي وغير كذا كثيف مره اذ طال بيطلع يجنن
سارة/انتهى الشي اللي كان يجبرك تقصين شعرك وشكلك انتـهى انـتهى وعد / شوفي شكلك الحين تطيرين العقل مو مثل قبل نص ساعه كانك وحد من عيال الحاره
نوف نظرت شكلها بـ المرايه بعدم رضا وبتسليك /يصير خير
ساره بعصبيه/نويف لا تجننيني افهمتي صرتي متزوجه وضروري تهتـ...قطعتها نوف بدون اهتمام وهي ترد على جوالها/الووو...وينك...ايوه معي..يالله بطلع لك قفلت منه وطلعت بسرعه
بدون ماترد على البنات مشتاقه له مرره من زمان عنه وعن تعزيزه لها فتحت الباب بفرح/يا هلا يا هلا فتح فمه بصدمه وذهول من جمالهاو رمش اكثر من مره وصد عنها
نوف بستغراب/هي يا الحبيب وش فيك؟! كذا تستقبلني
عبدالرحمن لتفت لها بصدمه/ا انتي نوف؟!
نوف بستغراب/ايه
عبدالرحمن صد عنها من جديد ومسح وجهه بتوتر/ت تغيرتي نوف ميلت راسها بغباء/‏تغيرت!! اااهـاااا هههههههع قصدك شكلي ههههههه وعد اجبرتني ملكتها اليوم ولا انا مثل ما انا
عبد الرحمن لتفت لها ونزل راسه/احم ك كذا شكلك الطبيعي خليك عليه دوم
نوف ظربته بدفشه على كتفه/اقول خل عنك خشتي وقول لي ها وش سويت
عبدالرحمن بصوت خافت/النظاره معك؟!نوف مسكه النظاره بيدها /هذي هي
عبدالرحمن/هاتيهانوف مدتها له واخذها
/وش بتسوي وطارق اذ عرف اني عطيتك ايها؟!
عبدالرحمن ابتسم بذكاء/لا تخافين انا دبرت كل شي ومجهز اللي اتفقنا عليه باخذ النظاره الليله واطلع على البيانات الموجوده في الفلاش وبكره صباح برجعها
نوف ابتسمت/تمام..وانا اذ احد سال عنها الليله بقول اني ضيعتها...وها خذ ""مدت له ظرف "
عبدالرحمن خذه بستغراب وفتحه عقد حواجبه/فلوس؟!!!!
نوف/...

-
نوف/ابيك تشتري الاغراض اللي قلت لك عليها وتعطيني ايها بكره مع النظاره والباقي استخدمه في تدبير امور الخطه اللي اتفقنا عليهاعبدالرحمن دخل الظرف بجيبه/بكره تكون عندك..
نوف/متى تبدا
عبدالرحمن/بعد يومين او ثلاث تقريباً الان الاسبوع الجاي طيارتي قبلوني في البعثه..
نوف ابتسمت/صدق؟! متى تنتهي
عبدالرحمن/تقريباً سنتين واذ شديت حيلي بنتهي منها في سنة ونص
نوف/استعجل تكفى ابي اشوف بعيني اليسار و ارتاح من ألمها
عبدالرحمن تنهد/ليتك تسوينها و ما تنتظريني
نوف ابتسمت بصرار/بنتظرك عبدالرحمن ابتسم/ياللا استاذن وراي شغل طويل الليله مع السلامه
طلع
عبدالرحمن دخل ياسر وجهاد وابو عاصم
ياسر عقد حواجبه لمى شافها واقفه بكامل زينتها عند الباب رجع طلع بسرعه وبغيض وهو يشوف عبدالرحمن ينطلق بـ الدراجه الناريه دخل لها من جديده والعصبيه واضحه في وجهه جهاد/انتي وش موقفك هنا؟!ياسر مسكها من عضدها/من هذاااااا هاا تكلمي نوف تحول تسحب يدها/هي خييير فك يدي الله كسرك ألمتني ياسر رص على سنانه بغيض/نوفوه تكلمي لا كسر لك راسك ابوعاصم/ياسر اترك البنت تتكلم
ياسر بحده/تركهه وهي بهذا الشكل و وقفه مع رجال غريب
نوف بدون هتمام لشكه وبستفزاز/هالله هالله لا يكون مسوي لي فيها تغار يخخ بطلوها من زمان
جهاد بعصبيه/نوووووف عن قلة الادب اذ ما غار عليك من يغار عليه على بنات الشارع ولا تظنين انن ديوث ورخوم؟! ما نغار على محارمنا
نوف عقد حواجبها وتزلت عيونها كلامه ظرب على الوتر الحساس"يغارون علي؟! يخافون اني اكلم رجال غريب او اطلع له؟؟ ...شعور غريب اجتاحها وزعت نظرتها بينهم ولمحت العصبيه في عيونهم ..وشي اول مره تشوف شي ما شافته في عيون ابوها ..شي كانت تلمحه بين الحين و الاخر في عيون طارق اللي كانت تحول اتجهله
ياسر انجن جنونه لمى شافها سكوتها الغريب وتوزعه نظراتها بينهم شدها من شعرها بقهر يخرجها من صمتها ونفضها/نوووووف
نوف غمضت عيونها بالم وستسلام وهي فعلاً تتمنى انه يظربها ويعقبها على كل افعالها السابقه يعاقبها الانها كانت تسرق و تهرب وتطلع بدون عبايه وتلتقى برجال اغراب على انها ولد..يعاقبها على تركها لصلاة وصيام وطاعة الرحمن..يعاقبها على كله حياتها فعلاً ما كانت الا ثواني الا وحست بخدها يحترق منقوة الكف اللي دفعها على الارض
ورجع جسمها يرتفع بفعل يد ياسر اللي مسكها من شعرهاوكف ثاني على خدها كلها هذا وهي ماتزل مغمضه عيونهاعضت شفايفها بنتظار الكف الثلاث لاكان صراخ طارق
استوقف ياسر اللي يشتعل من الغضب طارق مسك يد ياسر اللي رافعها/ياااسرياسر بقهر/ابعد عني ياطارق طارق مسكه اكثر وحال بينه وبين نوف/وش السالفه
جهاد بعيض/دخلنا وشفناها واقفه مع واحد عند الباب والمصيبه بكامل زينتها ياسر كان بيرجع يضربها لكن ابو عاصم استوقفه""بينفجر الشياطين تلعب براسه قهر غيض غيره كرره حقد عمره ما شافها تكشخ او تهتم لشكلها الا مره وبصدفه و المره الثانيه اليوم ولا واقفه مع رجال غريب""طارق التفت لنوف اللي مغمضه عيونها وجالسه على الارض نزل لمستواها ومسكها من كتوفها و
وقفها/من كان يا نوف
نوف بهمس/عـ عبـدالرحمن
طارق تنهد بضيق/وليش جاء لهنا مو من عوايده
نوف/كـ كـ ك نـ
طارق ربت على كتفها/خلاص اهدي لف يده حولها وقربها منه..
وابتسم لهم بثقه/كنتو بتذبحون البنت
ياسر شد من قبضته/من كاااان يا طارق
طارق/عبدالرحمن صديقي وجارنا
جهاد بحده/واذ صديقك يدخل على محارمنا لا احم ولا دستور
ياسر بتفكير/عبدالرحمن!! اذكر انها قالت لي مره انه يصير اخوها من الرضاع ولا؟!
طارق بكذب/ايه ياسر مسح وجهه بقوه ورفعها لشعره وشده بحرقه قرب لها نوف تراجعت على ورا بخوف
ياسر حضنها
بقوه وباس راسها وبهمس/جن جنوني وانا اشوفك بهذا الجمال ويكون واقف معك رجال غريب..حميتي وغيرتي عليك طيرت عقلي نوف ما اصدرت اي كلمه او حاولت تبعده كانت مستسلمه بين ايديه بعدها عنه حتى يشوف ملامحها..منزله راسها بجمود ياسر رفع راسها ابتسم لها ومسح
بطرف اصبعه على خدها المورم/نوف خلاص عاد لا تصيرين زعوله
طارق/حصل خير..ونويف ما تزعل ياسر احتضن وجها بين ايديه و بإصرار/ابي اسمع منها هي .. نوف!! نوف مسكت يده وقربتها لفمها للوهله الاولى كان يبدو للكل ان نوف بتبوس يد ياسر لا كان اللي حصل كسر كل التوقعات نوف عضت يده بقوه وقهر ما تعرف سببه تسمع طارق وجهاد يطلبون منها تبعدها بس ما استجابت لهم خاصه انها ما حست بأي مقاومه منه رفعت عيونها له وعضت بقوه اكثر حتى حست بطعم الدم بفمها وهي تشوف ابتسامته الساخره ابتعدت عنه ودفلت على الارض بقهر/اكرهك
ياسر نزل راسه لمستواها/احبك
صدت عنه ودخلت للداخل اختفت ابتسامته اول ما دخلت
والتفت لطارق وابو عاصم وجهاد/ما بقى شي على الصلاة المغرب وبعدها بيجي المأذون ويملكك يا جهاد

_بعد صلاة المغرب تم عقد القران بحماس من وعد وفرحه وبرود مع قليل من الفضول من جهة
جهاد لمعرفة شكل وعد...
في مجلس الرجال الكل يبارگلـ جهاد
دخل ناصر/حياك ياجهاد تقدر تدخل وتشوف خطيبتك جهاد وقف وعدل البشت /جاي
ياسر بهمس/اثقل وخلك رزين
جهاد مر وداس على رجل ياسر بعمد
وطلع للغرفه الجانبيه اللي كانت مرتبه ومجهزه بشكل انيق دار بعيونه بتقيم في انحاء الغرفه حتى
استقرت عليها كانت جالسه على الكنبه وشعرها مخفي ملامحها تقدم منها بهدو وجلس بنفس الكنبه
جهاد بصوت فخم/مبروك
وعد بهمس/الله يبارك فيك
جلسو لدقايق بدون ما يتكلمون جهاد
ينتظرها ترفع راسها ويشوفها و وعد تنتظره يتكلم جهاد تافف ملل/احم اسمك وعد صح
وعد رفعت حاجبها من سواله الغبي/....
جهاد نزل عيونه ليدها الملفوفه/بعد تالمك؟!
وعد حركت يدها بخفيف/يعني
جهاد"هذي وش قصة امها ورا ما ترفع الستاره اللي على وجهها..يا جهد البلا يا جهاد لا يكون وجهه البنت مشرهه ومتحرق ايها ابلش صدق بدل ما نروح شهر عسل نروح شهور تجميل وترقيع""وعد ما كانت تشوف الا جزمته ويده اللي ربت بإصبعه فيها على ركبته رفعت عيونها بسرعه خاطفه له وقزته قز وكان رافع راسه فوق بتفكير عضت شفايفها"يويلك يا وعد المزيون هذا من نصيبك و فديت الوجهه والرزه والثقل يسوى طوايف طارق واهل طارق"جهاد وقف بيطلع بعد ما فقد الامل انه يشوف وجهه/ياللا انــ...قاطعه دخول نوف المفاجئ والسريع/سلام..جهاد ابتسم/وعليكم السلام نوف مشت بخطوات سريعه لهم/ها جهادوه شفت خشت اختي الشينه هههههه من الاحلى انا ولا هي هاا؟!انا صح جهاد/وانا شفت وجهها عشان احكم نوف تخصرت/لكم نص ساعه جالسين ما كفتك..تقدمت من وعد اللي ماتزال منزله راسها مسكتها نوف ورفعت راسها بطرف اصابعها/ما ألومك محد يمل من وجه وعد...هههههه وعد وش رايك وانا اعزز لك وعد حمر وجهها بإحراج وجهاد اختفت ابتسامته من شافها بدون شعور فتح فمه ورجع يجلس جنبها وهو يتفحص ملامحها كانت بعكس نوف..وعد ملامحه تتفجر بالجمال والانوثه الطاغيه شفايفها مرسومه ومملوه وعيونها لوزيه برموش كثيفه
وغير شعرها الطويل جهاد بدون شعور/لا إله الا الله..ماشاء الله ما شاء الله سبحان من خلقك
وعد رفعت عيونها لنوف بإحراج ورجعت تنزل راسها
جهاد قرب منها اكثر ورفع راسها/لاا لا تنزلين راسك اللي مثلك راسه دوم مرفوع
وعد زحفت تبعد عنه شوي وهو يقرب وهي تزحف وهو يقرب حتى وصلت لأخر الكنبه وصار لاصق فيها وعيونه
ما فارقت وجهه وضلو لثواني يتبادلون النظرات
نوف مطيره عيونها على اشكالهم وبتذله ابعدت جهاد وجلست بنص بينهم
جهاد بنرفزه/نووووف
نوف ببرائه

توقعاتكم

insta : g_rwa12



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 09-11-2016, 07:45 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،



الروايه الاولى للكاتبه / غلا

http://forums.graaam.com/600577.html

الروايه ثالثه قيد الكتابه حالياً بالإنستقرام

اذا ما عشت بدنياك أميراً فخذيني إليها أسيراً الكاتبه / غلا


اللحن الثامن عشر

بنرفزه/نووووف
نوف ببرائه/نعم
جهاد بهمس حاد/وش مجلسك هنا
نوف اشارت على وعد/اختي وانت خالي وانا المحرم بينكم جهاد بقهر قرصها بخفيف وبهمس/محرم بعينك
نوف بصراخ مبالغ/اه اوجعتني ..بعدين ناسي ان ما اختلى رجل بإمراه الا والشيطان ثالثهم
جهاد بقهر/زين انك عرفتي انك ثالثنا
نوف ضحكت بعدم استيعاب/ههههههههـ هااا وش قلت قصدك ان انا الشيطان
وعد ضحكت بغنجه/هههههههه
جهاد تنح من صوت ضحكتها/اويل حالي تسلم الضحكه وراعيه
نوف وقفت بينهم وغطت وعد بجسمها/انت ما كنت بتطلع يالله اشوف اطلع بسرعه
جهاد /نوف واللي يرحم والدينك انتي اللي اطلعي
نوف بعناد/اقول اطلع ولايكثر تراك زودتها لكم نص ساعه جالسين ..و بكره العصر بتروح معك ياللا اطلع اختي من صباح ما اكلت شي وما نامت زين و وراها عشاء ونوم من بدري جهاد كان ماسك اعصابه بـ القوه لا ينفجر..
وابتسم بتسليك مصطنع/ههه اوكي انا طالع ""ابعد نوف عن وعد ""تامرين على شي يا وعد
وعد بدلع وهي ترمش بعيونها/سلامتگ
جهاد ابتسم بقوه/الله يسلمك يا بعد قلبي
نوف مسكته من طرف بشته وسحبته/هيا قالت ما نبي شي الا عرض اكتافك
جهاد نفض بشته منها وبهمس/حسابك بعدين يا شيطانه نوف اول ما طلع التفتت لوعد وبتقليد/سلامتك ..يا الخبله اثقلي
وعد بنرفزه/نويف يا تبن ليش ما خليتيه يجلس هاا بعد ما شبعت منه
نوف طيرت عيونها/شف شف يا قليلة الحياء نعنبو بليسك كنت بتاكلين الرجال بنظراتك وكل هذا وماشبعتي
وعد وقفت ودخلت/انتي الكلام معك ضايع
____
دخل جهاد المجلس و واضح عليه العصبيه جلس جنب ياسر
وزفر بغيض ياسر طل بوجهه/وش فيك؟! البنت ما اعجبتك جهاد التفت على ياسر وغمض عيونه
يحاول يكبت عصبيته وبفحيح حد/انت وراء ما تاخذ مرتك وتذلف هاا
ياسر طير عيونه/نعم؟! جهاد/ياخي مرتك ما تخلي الواحد ياخذ راحته نشبت لنا ولا حضرتها جالسه بنص قال ايش قال محرم
ياسر/ههههههههههههههههههه يعني انت معصب من نوف مو من اختها
جهاد ابتسم ورفع يده على صدره/اه يا اختها
ياسر ابتسم/حلوووه
جهاد بدون شعور/حلوه بس الا تطير العقل ولا الشعر طويل ولا العيون ولا الجســ....""تدرك نفسه..وبعصبيه""انت وش دخلك تسال هاا
ياسر/هههههههههههههه انت اللي تكلمت على العموم الله يتمم لك على خير
جهاد /اذا فكني الله منك ومن حرمتك ف انا بخير..
صد عن ياسر
وبصوت جهوري/ناصر قول للاهل ان بكره العصر بـ امرهم ونسافر و العرس بنسويه بعد ما نرجع من شهر العسل ان شاء الله
ناصر /ابشر والله يكتب اللي فيه الخير وانت رجال ونعم فيك
جهاد/جعلك سالم..والله ينعم بحالك

ياسر اخذ نوف وطلعو للفله المائيه وكان الصمت هو سيد الموقف-بدلت ملابسها بسرعه وغسلت وجهها ولبست لها بجامه لنص الساق وتركت شعرها مثل ما هو واتجهت للسرير ونامت في الوسط واسندت نفسها ب المخدات الصغار لاجل ما تطيح ف المويه فعلاً ما كانت الا ثواني وغفت بتعب ياسر طلع من الحمام بعد ما اخذ شور دخل الغرفه وهو يجفف شعره ابتسم على شكلها ونومتها الغبيه كانت غاطسه بين المخاد..
انسدح وابعد المخاد ولف يده حول خصرها تحركت بإنزعاج
وفتحت عيونها بنعاس/هااه ياسر نمتي!نوف فاتحه عين ومسكره عين بكسل/لا طايره
ياسر/ليش بدلتي بسرعه؟!
نوف غمضت عيونها وبكسل حاولت تبعد
يده اللي حول خصرها شدها له اكثر /سمعت انك اذيتي جهاد واختك ما تركتيهم ياخذون راحتهم
نوف بنعاس/ايه...جـ جهاد قليل ادب
ياسر/هههه ليش ايش سوا
نوف تهذي من نعاس/راحت...اا لا ت تاخذها
ياسر ابتسم ودخل اصابعه في شعرها
يلعب فيه وماحس بنفسه الا هو نايم
-
-
واقفه في مكان مظلم خلف مبنى مهجور اصوات مخيفه واشخاص ماتعرفهم التفتت حولها بخوف تدور على طارق او ياسر او جهاد او عبد الرحمن..فجاءه طلع لها نواف فتحت عيونها بخوف واستغراب نواف وانا شخص واحد كـ كيف اتجهت له تبحث عن الامان وقبل تمسكه تلاشى وكان خلفه شخص اطلق عليها النار اللي اخترقت بطنها لكن ماتحس ب الا منزله عيونها لبطنها وهي تشوف نار تشتعل فيها لان ما فيه المفاجأة انتبهت لـ ياسر خلفها ويحاول يخمد النار حاولت تتكلم بس ما تقدر و اول ما اخمد النار اللي تشتعل فيها حست بالم يجتاحها صارخت بحرقه وألم بكت واستنجدت بـ ياسر اللي استدار وعطاها ظهره ومشى عنها بعيد
نوف بصراخ/لاااااا
--
صحى بفزع على صوتها جلس بكسل وطفش كالعاده تتكلم وهي نايمه قرب منها يحاول
يفهم وش تقول نوف بهذيان/احترق..ل ا لا ت تروح اا ا نا الا ي ياسر
ياسر يصحيها /نوف نـوف
انقلبت وهي تمسك بطنها
رفعها على رجله وصار يضرب بخفيف على خدها/اصحي اصحي
نوف شهقت بقوه وجلست..
تتنفس بسرعه وتتلفت بخوف
مسكها ياسر/اششش حلم
نوف نزلت عيونها لبطنها /ما يحترق
ياسر عقد حواجبه/من اللي يحترق
نوف مسحت وجها بإرهاق
ياسر/تعوذي من ابليس واقري اذكارك
نوف انسدحت وغمضت عيونها بقوه
خففت من تغميض عيونها بعد ما حست بيد ياسر اللي تمسح على شعرها و وصل لمسامعها صوته الشجي في ترتيله للقران بدات انفاسها تنتظم وجسمها يرتخي براحه وطمأنينه وسكينه ونامت بهدو
--
--
الساعه ٢:٥٠ ظهر
وصلها ياسر لبيت ناصر ودخلت للبنات
نوف باستعجال/هاي
البنات مشغولين في تجهيز اغراض وعد/هلابك
نوف /ها خلصتي
وعد /لا لسه
افنان/يا اخي ابي افهم ليش ما تجلسين عندن

افنان/يا اخي ابي افهم ليش ما تجلسين عندنا الى نهاية الشهر وبعدها تسوين الزواج وتروحين معه
وعد بضيق/ودي كذا مثلي مثل باقي البنات لـ..
نوف تقاطعها/افنانوه وعد ما يصير تجلس عندكم اكثر ناصر ما يقدر ياخذ راحته وحتى هي ف بما انها تزوجت فتروح مع زوجها افضل لها وحفلة الزواج لاحقه عليها..شوفيني انا ما سويت لا حفلة زواج ولا شي حتى تجهيز لزواج واغراضه ما اشتريتها و شوفيني عايشه و ما نقصني لا رجل ولا ايد
نورة بحنيه/ما فاتك شي يا نوف وش رايك نجهز لك جهاز العرايس قبل ترجعين للدمام
نوف/ههههههه تخيلي لا طبعاً مستحيل ما ابي عندكم وعد جهزوها ...وانتي يا وعد لمي عفشك بسرعه ما بقى على العصر الا نص ساعه
وعد /لا ما بروح معه الا بالليل
نوف/ليه امس قال العصر بيمر
وعد/كلمه ناصر يمرني الليل لاجل يمديني اجهز نفسي نوف طلعت/ها لا تنسين تلبسين رموشك و ترسمين حواجبك ههههههههه
وعد بصراخ/نوووويف اكرهك
نوف طلعت للحوش واتصلت على
عبدالرحمن/ها وينك...ياللا انتظرك
-
وصل عبدالرحمن ومعه كيسه كبيره و النظاره نوف عبايتها عليها تفحصت محتوى الكيس
بشكل سريع/حلو حلو عز الطلب
عبدالرحمن مد لها النظاره/وهذي النظاره نوف خذت النظاره وقبل تلبسها
عقدت حواجبها بإستغراب/لكن هذي ؟!
عبدالرحمن غمز لها/وش رايك
نوف لبست النظاره باعجاب/حلوو يسلم لي فخك يا شيخ...المهم قول لي وش كان محتوى الممري
عبدالرحمن/حصلت فيه ارقام لحسابات سويسريه ومعاملات سريه وجمع التحويلات والاختلاسات الغير مشروعه باختصار شغل العصابه اللي دام سنين كله بهذا الممري
نوف بلعت ريقها/يعني نظارتي هذي تسوي ملايين وملايين وتسوى رقبتي
عبدالرحمن/تسوى مليارات معها رقبتك
نوف ابتسمت بحماس يختلطه رجفت رعب/بدات اللعبه تحلو وانت الصادق رقبة العصابه صاارت بيدي عبدالرحمن/اتركينا نبلغ الشرطه وهم يتصرفون نوف بحقد/انتقام وبعدها اترك الامر للشرطه
عبدالرحمن تنهد بياس/ما منك فايده..المهم انا بطلع الحين مع طارق نتمشى والليل برجع اكمل شغلي واكمل الترتيبات وانتي خليك على استعداد
نوف هزت راسها ب ايوه واول ما طلع
عبد الرحمن لبست عبايتها وشالت الكيسه معها وطلعت بسرعه من بيت ناصرالى البقاله اللي باخر الحاره دخلت للحمامات الموجوده فيها وفتحت الكيس وابتسامتها تتوسع/نـواف اشتقت لك طلعت بنطلون زيتي واسع وتشيرت اسود مع جاكيت علقي اسود بقبوع وكاب اسود ونظاره شمسيه وشنطه ظهر اديداس اسود..وكمامات طبيه واخر شي واهم شي سكت رولز "جزمة بكفرات صغيره"و..
-
لبست بإستعجال لبست المشد وبعدها التشيرت والجاكيت ..والكاب ورفعت فوقه قبوع الجاكيت ولبست الكمامات تخفي فيها انفها وفمها والنظاره تخفي فيها عيونها باختصار ملامحها مو واضحه ابداً دخلت سكت رولز في الشنطه ولبستها بظهرها وطلعت لـ
_
_
على الكورنيش جدة كانو الشباب مجتمعين "طارق وياسر وجهاد وعبدالرحمن اللي تعرف على ياسر وجهاد""كانو جالسين على الكراسي
طارق/بالله وش رايكم بكورنيشنا اطلق من كرنيشكم جهاد/اتحداك كرنيشنا اشرح من كرنيشكم
عبدالرحمن/بطتنا بطت بطتكم خخخخ
ياسر/هههههههههههه
طارق ضيق عيونه/بعض ناس كانه جالس على جمر ينتظر متى تغيب الشمس
ياسر يكمل/عشان كذا جابنا عند البحر لاجل يراقب غروب الشمس
جهاد/ههاهاهاها تضحكون
عبدالرحمن/معليك فيهم انت اليوم ما فيه قدك معرس
جهاد رز نفسه/احم احم
ياسر ضيق عيونه بتركيز لمى انتبه على الاشخاص اللي يلعبون سكت رولز لكن في شخص يلعب لوحده ويتجول في سكت رولز بين الماره اللي يمشون على الرصيف لوحده هز كتوفه بإستغراب وصد عنه يكمل سوالفه مع الشباب اللي وقفو يمشون -
وصله التاكسي لمكانه المفضل
نزل وجلس بطرف الرصيف ولبس سكت رولز"وبعدها وقف وابتسم بخبث ومتعه طلع من طرف شنطته مشرط صغير كسر طرفه واخرج منه السكينه..مكسها بين اصبعه بحيث ما احد ينتبه لوجودها..وبدا يمشي على سكت رولز بخفيف وتمايل حتى يتعود عليه لأنه من زمان ما ركبها رفع راسه لعمود الإناره اللي مثبته عليها كاميرات مراقبه ابتسم بقوه لان هدفه من المجي لهذا الكورنيش خصيصاً لان كاميرات المراقبه كثيره فيه..وهذا هو مطلبه بدا يسرع في خطواته وانطلق بسرعه
هو يتجاوز الماره في الطريق وكل شخص يمر عليه بسرعه خاطفه يشق ب المشرط طرف جيبه ويسرق المحفظه او الجوال وبتحديد كان يستهدف الاشخاص اللي قريبين من كاميرات المراقبه وقف بعد مسافه
طويله والتفت وراه للناس اللي سرق منهم ابتسم لان ولا واحد منهم انتبه او فقد اللي سرقه منه اتجهه لـ الكراسي الخشبيه ونزل اللي سرقه عليها..
رفع راسه بنظره شامله انتبه على اربع شباب واقفين تحت عمود إناره انطلق بسرعه كبيره مستقصد
الشخص الرابع لأنه كان على الطرف وتحت العمود مباشره بخفه مد يده وقص طرف جيب بنطلونه وخرجت له المحفظه وقبل يمسكها
تفاجئ بيده تنمسك وبكل قوه اندفع
جسمه للخلف حتى اصتطدم بعمود الإناره فتح عيونه بخوف هو يشوف وجهه الشخص اللي كان قاصد يسرقه -
ياسر..حسيت بحركه خفيفه وسريعه في طرف بنطلوني..
هذي الحركه مو اول مره تمر علي ياما وياما مرت علي ايام ابتعاثي بـ لوس أنجلوس حركه زنوووووج وبحكم ممارستي لـ العاب القوه مسكت يد السارق وبكل قوتي
-/ مسكت يد السارق وبكل قوتي دفعته على عمود الإناره وثبتت ذراعي على صدره لاجل ما يفلت اشتطيت غضب لانه هو نفسه الشاب اللي كان يلعب سكت رولز بين الماره..هذا ما كان يلعب هذا كان يسرق واضح انه لص محترف لانه مخفي ملامحه بـ كمامات والنظارات الشمسيه مو واضح منه الا اطراف خده مديت يدي بسحب الكمامه واكشف عن وجهه
عبدالرحمن وطارق بصراخ /نـــــــــــووووووواف
صراخ طارق وعبدالرحمن استوقف يد ياسر
قبل توصل لـ كمامات نواف
ياسر رفع حاجبه بحده/نواف
عبدالرحمن قرب من ياسر بإرتباك وتوتر واضح وابعده عن نواف
نواف انحنى يحاول يتنفس ورفع يده على صدره بالم من ضغط ياسر عليه
ياسر تراجع على وراء ومسك ذراعه اللي كانت على صدر نواف وعض شفايفه بريبه...
جهاد بحده/طارق عبدالرحمن انتو تعرفه؟
!نواف تراجع خلف طارق
طارق بغيض التفت لنواف ومسكه من معصمه وبصراخ/انت ايش اللي جايبك هنا
عبدالرحمن بقهر من نواف/طارق اتركه عنك الحين ياسر قرب من نواف/هذا هو نواف؟!؟! لـص ولا محترف بعد
عبدالرحمن بسرعه بديهه مسك يد نواف/ا ا نا باخذ نواف معي وانت يا طارق وصل ضيوفك
طارق بعصبيه سحب نواف من يد عبدالرحمن وابتعد فيه عنهم بمسافه دف نواف
قدامه وبصراخ/انتِ ليش جيت وليه انت بهذا الشكل انت وعدتني وعدتني اللي كان يجبرك مااات ليش تسرق ليـش وش عذرك هذي المره نواف صد عنه/مو شغلك لا تتدخل
طارق بصدمه/نعم؟! هذا الكلام لي انا؟! أنـا ما اتدخل
نواف /ايه لك لااا تتدخل انا اسوي اللي ابيه انت مو مسؤول عني وعن تصرفاتي,

ياسر وعبدالرحمن وجهاد كانو يراقبون الوضع من بعيد وبدا واضح لهم عصبية طارق ووجهه الاحمر ياسر رفع عيونه لـ عبدالرحمن اللي هو الثاني متوتر ومرتبك
جهاد /عبدالرحمن ممكن تفهمنا السالفه؟!من هذا وش علاقتكم فيه
عبدالرحمن شتت نظراته/صـ صديقنا
ياسر رفع حاجبه /صديقكم!
جهاد/صديقكم ويسرق؟!
عبـدالرحمن تنهد/قبل كان مجبور يسرق..وترك السرقه لفتره وهذا هو اليوم رجع لها
جهاد/عشان كذا طارق معصب؟!
عبدالرحمن/ايه
ياسر ويده بجيبه وعيونه على طارق ونواف اللي معطيهم ظهره ابتسم لمى شاف طارق يهجم على
نواف ويضربه/هه كفخه
عبدالرحمن شهق وبسرعه ركض لهم تبعه
جهاد وياسر اللي يمشي ببرود طارق كان منحني على نواف المسدوح على الارض وينفضه من ياقته بعد ما وجه له بكس قوي على بطنه..
وبصراخ/اناااا تقولي هذا الكلام انا اشكل لك عائق وعبء ولا انت عبدالرحمن وجهاد بصعوبه ابعدو طارق اللي يتنفس بقوه ووجهه احمر وعروق رقبته بارزه طارق بقهر
وبتنفس سريع/ابـ ابعدو عني ..لا تظن ان كلامك هذا بيمشي علي انا انا اا

وبتنفس سريع/ابـ ابعدو عني ..لا تظن ان كلامك هذا بيمشي علي انا انا اا اعرفك تبي تبعدني عنك لاجل تنفذ اللي في بالك مستحيل اسمح لك مستحيل. نواف وقف بصعوبه وبلع ريقه
واعطى طارق ظهره
بيبتعد عقد حواجبه هو يشوف ياسر واقف قدامه مباشره بلع ريقه بصعوبه ومر
من جنبه لكن يد ياسر كانت اسرع مسك معصمه يستوقفه/أنـا اعرفـك؟!
نواف نفض يده بقوه من ياسر وانطلق بسرعه مبتعد عنهم طارق اول ما اختفى نواف
عن انظارهم جلس على الارض بأرهق وضرب يده بـ الارض بقهر/مديت يدي عليه!! والله ما كان قصدي اضربه بس هو استفزني
عبدالرحمن جلس جنبه وسنده يوقف/تعوذ من ابليس..
طارق بندم/بس هو تالم حيل من ضربتي له
عبدالرحمن ابتسم يطمنه/لا تخاف وكانه مو متعود على الضرب
جهاد وياسر ناظرو بعض بستغراب فجاءه
انقلب طارق على عبدالرحمن ومسكه من ياقته/انت تعرف اللي ناوي عليه صح انت اللي ساعدته صح عبدالرحمن بثقه مزيفه/وتظن اني بساعده يأذي نفسه!
طارق وقف مسح وجهه بضيق ---- -
ركض بعيد عنهم وقف وانحنى يستند على ركبهبالم وتعبرفع يده على بطنه وشد
عليه"اسف ياطارق ضروري تكون بعيد عني هذي الفتره..فقدتهم ما ابي افقدك معهم واكون للمره الثانيه سبب في موت احد يكفي هم....وقف له تكسي وركبه وصف له العنوان واستند على الشباك"ماسرقت والله ماسرقت ولا رجعت لسرقه وكل اللي سرقته نزلته على الكرسي الخشبي واكيد الناس اللي فقدو اغراضهم بيدورون عليها وبيحصلونها...
ظغطت بقوه على راسه بقوه لمى تذكر نظرات
ياسر له اكثر شي يرعبه نظراته الحاااده بصعوبه
نجى منه لو انه اكتشفه كااان ذبحه
نواف/خلاص وقف هنا
السواق وقف ونزل في مكان قريب من
الفله المائيه دخل لمجمع تجاري
واتجه لحمامات النساء دخل استبدل ملابسه
واستخرج ملابسه الموجوده في الشنطه..لبستهاوطلعت وعبايتها في يدها غسلت وجهه اكثر
من مره تستعيد فيه توزنها
رفعت راسها للمرائيه /انتهيت من الجزء الاول من الخطه ههه رفعت جوالها اللي يدق
نوف/الووو
ياسر/نوف وينك؟!
نوف رفعت جاحبها وببرود/رجعه للفله
ياسر/رجعه للفله؟!!!مع من ؟!وليه
نوف/مع تكسي وليه راسي مصدع وابي انام
ياسر بشك/قابلتي نواف

‏كل شيءٍ عابر ، كل شيءٍ سيمضي ،
‏و ما سيمضي - سيصبح أجمل .‏
‏" بوشكين "

ياسر بشك/قابلتي نواف
نوف بلعت ريقها/نـ واف ل لا مـ ماقبلته ا اصلاً ما قلت له اني في جدة
ياسر بسخريه/ليه مو اخوك من الرضاع مثله مثل عبدالرحمن و طارق..هذا انتي ماشاء الله اظن ما تركتي احد من حريم حارتكم الا ورضعتي مع عيالها
نوف بقهر/البركه بعمتك ولا بذمتك احد يترك طفله رضيعه ويتزوج ..
ياسر تنهد/لاتنامين الين اجيك ..
نوف /يصير خير
قفلة بوجهه قبل تسمع رده وطلعت من المجمع للفلة المائيه جمعة كل اغراضها في الشنطه واخفتها
في مكان يستحل الوصول له...دخلت الصاله
وانسدحت فيها على الارضيه ظهرها يوجعها بسبب دفع ياسر له على العمود غير صدرها و بطنها حضنت
نفسها بتعب ما تبي تنام في الغرفه تخف تطيح في المويه اذ تقلبة...
غمضت عيونها بنعاس
ونااامت بهدو
-
الساعه9:00م
ياسر وصل جهاد و وعد للفندق اللي حجزه لهم..ورجع للفلة المائيه
دخل له وهو مستغرب الهدوء عقد حواجبه لمى شافها نايمه على الارض
بدون غط او مخدها تتجهه
للغرفه وخذ لها غط ومخده غطها بـ المفرش ورفع راسها يدخل المخده تحته
عقد حواجبه وقرب يده من خدها
مسحه بخفيف وستغراب/دموع؟! نوف تبكي!!
وقف ورجع للغرفه بينام""
ياترا ايش ممكن يكون سبب دموعها؟!
انسدح ونام على طول..
نوف صحت بفزع بسبب الحلم اللي تكرر عليها
جلست وتلفتت حولها رفعت الغطى بستغرابوقفت وشالة المخده والغطى معهاودخلت الغرفه
شافته نام على السرير اتجهت من الجهه الثانيه وصعدت لسرير
وبتردد قربت من ياسر ورفعت الغطى وندست بحضنه وهي ترفع
يده وتحطها على خصرها تنفست براحه ماتدري سبب شعورها ولا تقدر تفسره بس الا تقدر تعرفه انها تحس بـ الامان بوجوده..ي
اسر كان حاس فيها من اول مادخلت
الغرفه وقرر يسوي نفسه
نايم بس انصدم من تصرفها الغريب
بـ العاده تنفر اذ قرب لها امرها غريب شدها له اكثر وبهمس/وش فيگ
نوف بنفس همسه/خايفه
ياسر/من
نوف غمضت عيونها/من كل شي
وبتردد ونبره غريبه اول مره يسمعها ياسر

-وبتردد ونبره غريبه اول مره يسمعها ياسر بصوتها""ياسـر أقراء قران
ياسر عقد حواجبه وتأكد ان فيها شي
وشي كبير كبـير حيل..وبصوته العذب الشجي قراء عليها ايات السكينه..وفعلاً استكنت بين ايديه وتسرب لقلبها الصغير قليل من الراحه
_
_
عند معاريسنا
جهاد كان مبهور جداً بـ وعداللي طيرت له عقله بدلعها وخجلهامن جلس و على العشاء وبدا بسوالف معهاوانسجم جداً معها بسواليف وكانه يعرفها من زمان بس ما كان متخيل انها بتكون بهذي الرقه والعذوبه
وسؤال اللي تردد بباله "نوف
وعد عاشو بنفس البيت وكل البيت بنات ليش نوف بذات تصرفاتها وشكلها وحياتها تختلف عن وعد وكان كل وحده من عالم ثاني..مسك نفسه بصعوبه
لا يسال وعد عن سبب تصرفات نوف الان الليله هذي له هو وهي فقط
-
في مكااان اخرر باتحديد في شاركة من اكبر شركات جدة بدقه اكبر في منظمه سريه تخفي اعمالها المشبوه تحت اسم الشركه لتمويه عن اعمالهم القذره..وفي غرفه من غرف استخباراتهم السريه وممتله برجال والاجهزه و شاشة المراقبه العميل الاول يكبر الصوره
المعروضه في الشاشه/سيدي لقد تم رصد شخصه في كورنيش جدة موصفاته مطابقة لموصفات نـواف الراشـد
وايت عقد يده على صدره بتركيز/ابحث لي عن صوره اقرب ‏حبذا ان تكون من ‏الأمام
العميل الثاني يخرج صوره له من الامام وبدا يقربها وايت تكى على الطاوله بتركيز على الصوره
العميل الثاني/ سيدي قمت بستخراج الصور المتوفره لدينا عن هدفنا
نـواف وقرنتها بصور الشخص المشتبه به
وايت/وماذا كانت النتائج ؟!
العميل الثاني/ان الصور التي لدينا مع صورة المشتبه به متطابقه فكل من هما لديه تفس الطول والحجم والهيئه
وايت ظرب على الطاوله/هوو نعم هو واخيراً حصلتك يـا**** والله لـ اربيك واخليك تتمنى الموت ما يحصل لك..."وبصراخ"ستيف موريتووو
ستيف و موريتو/نعم سيد
يوايت بحده/عليكم العوده و مراقبة منزل راشد لا شك فـ ان هدفنا سيعود لذلك المنزل و وقتها انتما تعرفنا معليكما فعله
ستيف و وموريتو/حاضر سيدي
وايت ابتسم بخبث/انتهى امرك يا نواف الـ**

الساعه 8:00
صحت بدري ‏انسحبت بهدوء بدون ما يحس عليها ياسر وطلعت لغرفة تبديل الملابس وقفلت الباب واتصلت على عبدالرحمن عبدالرحمن بنعاس/الووووو
نوف/انت ناااايم؟! صحصح معي
عبدالرحمن استعدل في جلسته وبعصبيه/انتي وش سويتي امس هاا مجنونه انتِ كيف تطلعين قدام زوجك نوف/والله ما كنت اعرف انه هوو وبعدين انت كنت عارف اني بروح للكورنيش ليش يروحون له كان صرفتهم عبدالرحمن/بالله؟! وانا وش يعرفني انتي بأي كورنيش بتطسين له
نوف بصوت خافت/المهم انهم ما شكو فيني
عبدالرحمن/لا بس انتي وش قلتي لـ طارق واضح انه متحمل عليك مره
نوف/مو مهم انا بطلع الحين ونبدا الجزء الثاني من الخطه
عبدالرحمن/فيه شي نسيت اقوله لك وضروري تعرفينه نوف/اللي هو!!
عبدالرحمن/الفلاش طلع يحتوي غير ارقام الحسابات رقم سري لخزانة التأمينات في البنك
نوف بعدم فهم/ما فهمت؟!
عبدالرحمن/يعني الرقم رقم سري لـ فتح خزانه في البنك امس بعد ما تركت العيال اتجهت للبنك المصرفي وفتحت الخزانه وكان فيها شي المتوقع انه هو اكثر شي يهم العصابه.. وهو دفتر لحساباتهم السويسريه وارقام معاملاتهم..بطاقات مصرفيه..اما ارقام الحسابات اللي في الفلاش فـ كانت مجرد تمويه فحال وحصل احد على الفلاش غير العصابه..مثلك يعني و مثل ابوك فما بيستفيد من الفلاش ابد لانه ما بيدرك التمويه بين الارقام والشفرات السريه
نوف عضة شفايفها بقهر/ حرام يكونون بهذا الذكاء ويستخدمونه في تدمير شبابنا..الا انت كيف عرفت لا يكون من العصابه
عبدالرحمن/هههه انتي ناسيه ان انا العبقري دحوم..ما تفوت علي هاذي الاشياء لو شخص عادي حصل الفلاش كان بيكون من الصعب انه يدرك هذا التمويه
نوف/انشهد بالله انك نيوتن على سن ورمح عبدالرحمن بجديه/انتي الحين اطلعي ونلتقي في مكانا المعتاد نوف شدة من قبضتها/جايتك
--
طلعت من غرفة التبديل وطلت على ياسر بغرفته وكان نايم بعمق قربة منه ومسحت على
شعره الكثيف
ابتسمت بحزن وبهمس/أسفه ادري جننتك وابلشتك بمشاكلي وما كنت لك بيوم الزوجه اللي ‏تتمناها ولا ‏اديت فيها حقوقي لك.. سامحني و اذا عن الدنيا غبت ادع لي ولا تدعي علي واعذرني لو كانت الظروف اللي جمعتنا غير لو كنت عشت مع امي فـ اراهن بـ انك كنت انت اللي بتكون فارس احلامي وحب طفولتي ومراهقتي وشبابي سامحني ابتعدت عنه بهدو مثل دخولها وطلعت بسرعه من الفله المائيه بعد ما اخذت اغراضها واتجهت تقابل عبدالرحمن اللي شرح لها الخطه من جديد
واقفه على بعد شارعين من بيتهم عبدالرحمن ربت على كتفها/نوف تقدرين تترجعين
نوف ابتسمت/نواف قصدك...مافيه مجال لتراجع
عبدالرحمن بخوف/نوف اقصد نواف
_

نواف يقطعه/اشش خلاص وصلت لنقطه مستحيل اتراجع عنها..اذ نجحت خطتنا مثل ما رسمنا لها برجع لك واذ "بلع ريقه بصعوبه"ان كان مصيري مثل مصير ابوي وخواتي فـ اطلب من طارق انه يسامحني
و و وياسر قول له ان اجمل لحظات حياتي كانت معه عمري ما حسيت بـ الامان الا معه و وجهاد هههه اكثر شخص حبني من اهل امي بشكلي وتصرفاتي
وووعبدالرحمن يقطعها/اشششش بتطلعين بخير وامانه اذ حسيت ان الوضع صار خطير معاد تقدرين تواجهينه اضغطي على الكبسوله اللي زرعتها بين اسنانك
نواف لمس خده على على الموضع اللي فيها الكبسوله الصغيره جداً وهي عباره عن ‏إشارة انذار موصله على جوال عبدالرحمن اذ كانت في خطر ابتسم
بحماس يخلطه الرعب/صارر..باي
ابتعد عن عبد الرحمن وتلاشت ابتسامته
وتحولت الى جمود وبرود يمشي بتجاه بيتهم بنفس ملابسه امس وبنفس الهئيه وشنطته على ظهره وقف قدام البيته مو بلع ريقه فتح الباب بهدوو وزع نظراته في
الحوش ابتسم بحسره وكمل طريقه للباب الرئيسي لمدخل البيت وقبل يفتح الباب حس بحركه
خلفه ابتسم بجمود لان هاذا هو اللي كان ينتظره
غمض عيونه بنتظار حركة من الشخص اللي خلفه بظبط لاكن انصدم بأن يد الشخص تمتد
من فوقه وتفتح باب البيت وتدفعه بسرعه لداخل..
بفعل دفعته طاح على الارض بقوه وانقفل
الباب قرب له الشخص واجبره يوقف بسرعه وسحبه معه لوحده من الغرف المحروقه تماماً
ورجع دفعه على الارض بقوه اكبر
وقرب منه وثبته على الارض نواف لثواني
ما كان يقدر يميز ملامح الشخص الابعد
ما مد يده وسحب الكمام اللي على وجهه نواف واجبره يستنشق المنديل المبلول بماده منومه
نواف فتح عيونه بصدمه وشهق بقوه لدرجة حس ان اجزء من روحه انسلخ بحرقه وبصعوبه كان يحاول يتحرك او يصراخ ولاكن مفعول المنوم بدا وغمض عيونه تدريجيا وهو يشوف الشخص
اللي يرتدي ملابس مشابه لملابسه ونزع
النظاره عن عيونه ولبسها وابتسم وهو يحط الكمامه اللي كانت على نواف ويلبسهاوقف
وعطى نواف ظهره وطلع مع خروجه
غاب نواف عن الوعي ودموعه تنزل بدون شعور_
__---
--
-- الساعه5:00
فتح عيونه ورجع يسكرها فتحها ورجع يسكرها يحس بخمول وتعب بقى في مكان لدقايق يناظر السقف بعدم استوعاب وفجاءه
شهق بقوه وجلس بسرعه يحاول يتنفس وكل اللي صار يرجع له وقف بسرعه وركض للخارج اول ما طلع للحوش بهت لونه واختفت انفاسه جثى على ركبه
ونزل الكاب اللي على راسه وخلع الجاكيت
تحاول تتنفس وبصراخ بااااكي/لااااااااااااالالاااااا
..انسدحت على الارض وضربت رجولها بالارض وتبكي بنحيب وصوت عالي/مـ مـ مـٰن من أنــت! اءءءء اءءءءءه لاااااااا لا لا لااااضربت راسها
ب الارض ببكى

توقعاتكم

insta : g_rwa12



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 09-11-2016, 07:52 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،



الروايه الاولى للكاتبه / غلا

http://forums.graaam.com/600577.html

الروايه ثالثه قيد الكتابه حالياً بالإنستقرام

اذا ما عشت بدنياك أميراً فخذيني إليها أسيراً الكاتبه / غلا


اللحن التاسع عشر

بـ .. الارض بـكت وبصعوبه جلست وهي
تشهق من اقصى ضلوعها مع كل شهقه تحس بقلبها يتقطع لـ اشلاا وقفت بسرعه ومسحت دموعها بقوه وقهر وركضت بذعر لمخزن البيت واستخرجت دراجه ناريه قديمه لطارق شغلتها وانطلقت فيها بدون
ما تهتم لشكل اللي خرجت فيه بدون
نظارتها وبدون كمامات تخفي نص
وجهها وشعرها اللي يتطاير خلفها
بفعل السرعه اللي انطلقت فيها---
وصلت لبيت ناصر
ودخلت بسرعه للملحقه الموجود بطرف بيتهم واللي متخذه ناصر مقر له و لأجهزته
دقت باب الملحق بقوه
ورجفه
فتحت عيونها بصدمه
اول ما انفتح الباب وشافت
الشخص اللي فتح لها
_
-
نرجع بـ الوقت شوي🕥
الساعه8:30ص
اتفق مع عبدالرحمن بعد ما اجبره يقول له
اللي ناويه عليه نوف
وفهم منه الخطه اللي كانت راسمتها مع نوف
اشترا له ملابس مشابه لـ الملابس اللي اشتراها عبدالرحمن لنوف
واتجهه بيت لـ راشد مع طلوع الفجر
وانتظر فيه دخول نوف
في تمام الساعه 8:30
دخلت البيت متنكره بشكل نواف
اختفيت وراء الاشجار
واول ما قربت تفتح باب البيت
اتجهت لها بسرعه وفتحت الباب ودفعتها بقوه
لداخل
وقفلت الباب الي وراي سحبتها ودخلتها لوحده من الغرفه
ورميتها فيها سحبت نظارتها وكماماتها ما اهتميت
لملامحها المرعوبه
سحبت المنديل المبلول بمنوم ونومتها بـ القوه
خرجت بسرعه من الغرفه
الا اني حسيت بحركه في الحوش
طلعت
وانا اعرف المصير اللي بكون فيه
واول ما عتبت خارج البيت
حسيت بظربه قويه على رقبتي
وبعدها فقدت وعيي ----
صحى بعد ساعه مسك رقبته بالم شديد
در بعيونه في المكان
الغريب عليه
مستودع كبير مره ..ولألات حديديه مصديه
وسيارات قديمه تالفه ومتراكمه فوق بعض كان المستودع شبه ب المحروق...
حاول يتحرك لاكن مربط مثبت على الكرسي
شهق بقوه
لمى انكب عليه مويه بااارده
ورتفع راسه بشده بفعل يد وايت اللي مسكه من شعره
وايت بحقد سدده لكمه قويه
على وجهه طــــارق/الى متى كنت ناوي تختفي
طارق مسح الدم اللي في فمه ورفع راسه لوايت
وبهمس/هـ هيثم!!
وايت رفع حاجبه/اش قلت
طارق نزل راسه لثواني لمى تذكر كلام نوف عن انها كنت تخاف من هيثم لانه يشبهه اخوه...
صح من ذكرته من قوة الكف اللي جاه من وايت
طارق/اهءءءه
وايت مسكه من يقته وثبت المسدس تحت ذقنه/نواف الراشد بكون مصيرك مثل مصير خواتك وابوك اذ ما قلت لي عن مكان النظاره التي تحتوي على الفلاش
طارق يمثل الخوف/نظاررره اي نظاره انا لا املك الا نظارتي هذه فقط
وايت ظغط بـ مسدس اكثر على ذقنه/اياك تستغبي معي فـ حياتك بين ايدي ...بحسب المعلومات اللي عندي أن ابوك سلمك النظاره من ثلاث سنوات تكلم ولا والله ان يخترق هذا رصاص يخترق هذا رصاص جسمك
طارق عض شفايفه بغيض حاول يكتم غيضه ويكمل تمثيل/ص صدقني ابوي ما كان يقول لي شي قبل ثلاث سنوات اعطاني هذي النظاره بس وقال لي اني احفظ عليها اكثر من روحي
وايت سحب النظاره بقوه من عيون طارق
احد اتباع وايت/سيدي النظاره التي نبحث عنها بـ اللون الابيض اما هذه فـ هي بـ اللون الاسود
وايت حرك طرف النظاره وفعلاً كان الفلاش موجود فيها
اجتمع اعوان وايت حوله وعلى ملامحهم السعاد
جاكسون/يبدو ان راشد لم يكون غبي وقام بتغير لون النظاره
وايت ناظر لـ طارق بشك ورجع ناظر النظاره/جاكسون خذ الفلاش وتفقده بسرعه
جاكسون اخذ الفلاش وشبكه في
الابتوب وبدا يتفحصه بشكل سريع/نعم سيدي انها نفس المعلومات التى نحتاجها
وايت رجع لـ طارق اللي يمثل بملامحه الصدمه/ما ما كـ نت اعرف ان في نظارتي مثل هذا الشي
وايت اخرج زيقاره وولعها بـ طرف المسدس
بدا يسحب اكبر قد من الدخان وعلى شفايفه ابتسامة
رضى/انت اغبى من انگ تعرف شي
جاكسون يشتغل على للاب توب/سيدي لقد قمت بفك الشفره ورقم خزانة التأمين في بنك الـ*** ورقم هو794269
وايت ابتسم بحماس ونشوه
ونزل الزيقاره وطفها بصدر طارق اللي عض شفايفه بالم وقهر لمى تخيل ان نوف كانت بتجي لهذا المكان وبتتعرض لأظرب وحتمال كبير انهم يكتشفون انها بنت وقتها مستحيل يرحمونها
ابتعد وايت عن جهاد او اشار لـ رجاله/احضر لي السوط
جابو له سوط اللي يستعمل للخيل في السبقات..
ورفعه لعلى مستوى وبكل قوه ظرب طارق به
اللي وص على اسنانه وكتم صراخه وهو يأن بالم
كرر الحركه مره و مرتين وثلاث وربع
حتى تعبت يد وايـت
وايت يتنفس بسرعه/لم يشفى غليي بعد منك انت ما تدري كم تعبنا واحنى نبحث عنك ..وايت بصراخ/ستيف موريتو انتما إبقيا هنا معه اوريد من كما ان تسلخى جلده عن عظمه حتى يتمنى الموت ولا يجده ..وانتظرا مني اتصل ابلغكم فيه بأن تنهو حياته خخهههههههههه
اعتقد انه اشتاق الى اخواته و راشد هههههههه
استيف ابتسم/لك ذاك سيدي
وايت رمى سوط لـ ستيف/اذاً اكمل ما بداته....وانتم اتبعوني لدينا ما نقوم به
الرجال/حااظر سيدي
طارق بصعوبه والم حرك يده الثنتين حتى يقدر
يستعمل الساعه أبل الموجده بيده
ولحسن حظه ان العصابه ما انتبهت لوجودها معه
اتصل برقم اوحد المسجل فيها"عبدالرحمن"الاجل يعطيه الاشاره ليكمل الجزاء الاخير من الخطه
استيف قرب لطارق وبكل قسوه رفع السوط وانهال عليه بظرابات
طااااارق بالم ما قدر يتحمله
صااارخه/اءءءءءءءءءءءءءءءهــءءءء

عقد يده على صدره ورفع حاجبه بحده
لمى شاف ملامحها المبهذله الدموع ماليه وجهه وشعرها لصق بوجهه مع الدموع
وعيونها جاحضه برعب ورجفه
ترجع على وراء بصدمه بفعل ارتمائها بحضنه بقوه
حول يبعدها بس دفنت راسها اكثر وبكت بنحيه..
ياسر ابعدها عنه بقوه ودفعها
على الجدار/انتي ايش كنتي ناااويه تسوين هااا
عبدالرحمن بتدخل/ياسر مو وقتك الحين
نوف لتفتت لـ عبدالرحمن بنهيار/عـ عبدالرحمن اه اءءء
طـ ا طـااارق طارق و وينه
عبدالرحمن نزل راسه بضيق وهز كتوفه بمدري
نوف هزت راسها بقوه/لا لا گيـ فـ ااا نا هوو راح لهم بدالي صح كيف عرررف
عبدالرحمن جلس على الكرسي ونزل راسه/امس انا قلت له قل شي واتفقنا على الخطه اللي كنتي انتي بتسوينها
نوف ببتسامه باهته/نجحت صح ؟! طيب هو وينه
ياسر لف نوف عليه وبكل قوته صكها كف
ومسكها من كتوفها وهزها بقوه/سااافله وحقيره و واطيه الى هذا الحد وصلت فيك الجراءه تتشبهين بـ رجال ولا وتسرقين وتهربين مخدرات الى هذي الدرجه كانت حياتك وصخه وقذره
نوف نشف الدم بعروقها ولتفتت لعبدالرحمن/م من قال لك
عبدالرحمن/لا تناظرين لي كذا ياسر جاء لي اليوم الساعه9:00 بعد ما فقدك وكان شبه عارف اللي كنتي ناويه تسوينه الانه كان يسمعك وانتي تتكلمين وانتي نايمه
ياسر بحقد/كنت اعتقد ان كلامك وانتي نايمه مجرد كوابيس واحلام وانك تهذرين الاني ما كنت متخيل ان فيه وحد تسوي اللي انتي تسوينه
البارحه سمعتك تتكلمين على الخطه وظنيتها من كوابيسك لان كان لمى صحيت ومحصلتك اتجهت لـ عبدالرحمن وتاكدت منه عن كل شي..
نوف ابعدة يد ياسر عنها ماعندها رد لتهاماته لها هي فعلا حياتها كانت قذره..وحقدت على نفسها بسبب كلامها وهي نايمه و على عبدالرحمن اللي اكد له كل شي..هذا كله ماكان يهمها الانه اكيد كان بيجي اليوم اللي بيعرف ياسر كل شي عنها بس ما كنت تتمنى يكون بهذي ..الطريقه المهم عندها الحين طارق
غمضة عيونها والعبره خنقتها/وش صار على الخطه
عبدالرحمن/نجحت بنسبة ٤٠٪‏ وايت ورجاله بلعو الطعم ما اكتشوفو ان النظاره مزيفه وان المعلومات اللي فيها خطاء.. اتجهو للبنك
وهناك كانت الشرطه بنتظارهم وكانو متخفين بملابس الناس العامه و اول ما دخل وايت ووصل للخزنه اكتشف ان رقم السري خطاء وبعدها دهمتهم الشرطه وقدرو يحاصرونهم وقبل ساعة القو القبض عليهم
لاكن وايت قدر يهرب منهم بعد ما اصيب بطلقة نار
والى الان ما قدرو يحصلونه
نوف صارخة برعب/وطااااارق وطااااااااق
ياسر تنسى كرهه لها وقرب منها يهديها/اششش بيكون بخير
عبدالرحمن نزل راسه بحزن/كنت متفق معه يرسل لي موقعه عن طريق ساعة ابل بعد ما يتصل كـ الاشارة لـي بأن العصابه بتتوجهه للبنك لاكن قبل لا ينقطع الخط سمعت صوت صرااااخه
والى الان ما قدرت احدد موقعه
نوف هزت راسها برفض/تبي تقول لي ان طارق مازل اسير من الصباح الى الان عندهم لاااا لاا تكفى تكفى حاول تحدد موقعه
عبـدالرحمن/ما قدرت ماقدرت احدد موقعه
ياسر /لو كنا نعرف ‏أوكاره االعصابه كان ‏بحثنا فيها
نوف جلست على الارض تبكي
بنحيب وقهر/اانا انا انااا السبب طول عمري كنت اورطه بمشاكلي ومصايبي اانااا اءءءءءه "شهقت بقوه فجاءه وقفت بسرعه ومسحت دموعها بقوم وعيونها مفتوحه على وسعها
وركضت بسرعه للخارج كانها مجنونه
ياسر وعبدالرحمن نظارو بعض بذهول
ولحقوها بسرعه
مسكها ياسر بقوه وشالها بين ايده قبل تحرك الدرجه الناريه/وين ين يا المجنوووووونه
نوف تحرك رجولها تحول تفلت منه/انااا اعرف وكر للعصابه بروح له اكيد اخذو طارق له الانه بعيد عن مركز جدة ودايم كانت عمليات التهريب تتم فيه

ياسر نزلها على الارض /انتي تبقين هنا وانا وعبدالرحمن وباخذ مجموعه من بودي قارد لنا في جدة ونتجه للمكان بس انتي وصفينا اياه
نوف بعناد/والله لاروح معكم مستحيل اجلس هنا وانتظر
-
نوف بعناد/والله لاروح معكم مستحيل اجلس هنا وانتظر
ياسر بصراخ/نوفووووه انثبري هنا ترا انفس طيبه عليك و دلينا على الوكر
نووووف/لااااا ما بوصف الا اذ رحت معكم
ياسر مسكها بقوه من عضدها/بتدلينا عليه ولا والله ما نروح للمكان واتركي طارق يموت وانتي السبب
نوف بكت بضعف/لا لا تتركه تكفى تكفى اتركني اروح وبعدها سو فيني اللي تبي عقبني او اذبحني ما يهمني بس ابي اروح
عبدالرحمن/ياسر تركها تروح معنا وبتبقى في السياره
ياسر صد عنها واتجهه لسياره
نوف وعبدالرحمن تبعوه ركبت وراء وعبدالرحمن
وياسر قدام يسوق --
ويجري اتصلاته بـ االبودي قارد الموجودين لهم في جده
واتفق معهم يتقابلون في مكان محدد
نوف وصفت لهم المكان اللي كانت دايم تهرب فيه
هو مستودعات قديمه ومهجوره على الساحل••
وصلو مع البود قارد المسلحين للمستودعات
ووقفو السيارات بمسافه بعيده عن المستودعات
ياسر قبل ينزل/يويلك لو تنزلين سااااامعه لو تسمعين بتفجيرات لا تنزلين "وبصراخ"مفهوووم
نوف هزت راسها بخوف /ااءء طيب
نزل وترك عند سيارتها بودي قارد ينتبه لها
مرت وبع ساعه
وبعدها فعلاً بدات تسمع اصوات اطلاق نااار
صارت ترجف بقوه واسنانها تصكصك ببعض برعب حقيقي
وفجاهء اختفت اصوت اطلاق النار
فتحت الشباك وشقهت بفرحه وهي تشوف
من بعيد ياسر وعبدالرحمن شايلين طارق على كتوفهم
نزلت بسرعه من السيارة
وقبل تتحرك وقفتها يد
البودي قارد/سيدتي اوامر السيد ياسر تمنعني اسمح لك تبتعدين عن السياره
نوف ابتسمت بغباء وقفت بنتظار وصولهم
لها لا كن ابتسامتها تلاشت وهي تشوف
وايت واقف خلف احد المستودعات ومصوب المسدس بتجاه طااارق وياسر وعبدالرحمن
حاولت تصارخ لا كن صوتها اختفا
تلفتت حولها
وطاحت عينها على السلاح اللي مع البودي قادر الواقف جنبها
سحبته بسرعه وبدون تردد ووجهته
بتجاهه وايت وبكل حقد وكرهه اطلقت عليه
النار بكل تهور وجنون
لا كن الرصاصه ما اصابة وايت اللي انتبه له وبسرعه
وصوب المسدس بتجاه نــــــوف
وسط صراخ ياسر وعبدالرحمن/لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا..
طـــــــــــــــُــرخخخخخخخ

غمضت عيونها وتوقف الزمان عندها للحظات
فجاءه ورتطم بجسمها شي ثقيل اسقطها
على الارض تحس بشي لزج وحار يغطي ملابسها
وجسدها حولت تتحرك بس ما تقدر
فتحت عيونها
بذهول كان شبه منحني عليها
واراسه قريب من راسها
عيونه جاحضه وفمه ينزل منه دم وفجاءه شهق بقوه
وخرج من فمه رغوه بيضاء
اوسقط فوقها بدون حراك
انتفض جسمها بقوه والم ورعب
وصل لمسامعها اصوات متتاليه من اطلاق انار
وبعدها غابت عن الوعي......
---
قدرنا نحرر طارق من بين ايديهم
ورجالي قتلو ثنين من افراد العصابه اللي كان طارق تحت اسرهم
فكينا رباط طارق اللي كان شبه فقد لوعيه
وفي حاله يرثى لها
حملته انا وعبدالرحمن بسرعه
الان يحتاج للمستشفى بسرع وقت
رفعت عيوني لها وقفه بعيد تنتظر وصولنا بشغف
وفجاءه انتبهت لها تتحرك بخوف وتسحب السلاح من البودي قارد وتطلاق النار
وعلى وايت اللي كان يستهدفنا بدون ما ننتبه له
الان وايت تفدا الرصاصه ووجه سلاحه
بتجه نــوف
بردت عظامي وانشليت عن الحركه
وكل اللي كنت اقدر اسويه اني اصارخ
امتزج صراخي وصراخ عبدالرحمن بصوت اطلاق النار..
وتبعها اكثر من اطلاق رصاص
من رجالي بتجه وايت اللي اخترق الرصاص جسمه ورمتى على الارض مثل الكلب
تركت طارق مع عبدالرحمن وركضت بتجهه
كل اللي صار ما تجوز ثواني معدوده لاكن كانت مثل سنين
للحظات مرت علي ذكرها وصوت ضحكها وهبالها وعشوائيتها وغبائها وبرائتها وشكلها
وعيونـها
خففت مشي وانا اشوفها مرتميه على الارض
و البودي قارد طايح فوقها
والدم من حوليهم ...
وقف لثواني ووجهه متجهم
نزل ببطى شديد
وابعد البودي قادر عنها
بملامح جامده تحسس نبض البودي قادر
وكان موقف وعيونه مفتوحه بقوه و رغوه نزله من فمه
والرصاصه مخترقه اسفل رقبته من الخلف
مسح بيده على وجهه وقفل عيونه
ولتفت لـ نوف الفاقده لوعيها
ملابسها ملطخه بدم
بدون شعور رفعها وحضنها بقوه
وقهر منها وعليها
حملها بين ايديه
وانطلق فيها مع طارق وعبدالرحمن للمستشفى ---
اليوم التالي في المستشفى
الساعه 4:00 عصر
فتحت عيونها ورجعت تغمضها
وكانها كانت كارهه تكون في هذي الحياة من جديد
تعبت من كثر ما شافت منتظر الدماء
تعبت تتخبط في الظلام
صورة الرجل وهو يلفظ انفاسه الاخير
قدام عيونها ارعبها
حياته انتهت في سبيل انه يحميها من طلقة نار حقده..
فتحت عيونها من جديد
لمى حست بأحد يشد على يدها
نوف تلفتت حولها بنظرات ذبلانه
ياسر بجمود/الحمدالله على سلامتك
نوف نظرته للحظات ورجعت تغمض عيونها بقوه تحبس دموعها ..

دموعها ..وبصوت مهزوز/ماتت ما كان المفروض يموت ا انا انا اللي كان مفروض اموت انا اللي دخلتكم في مصيبي ..الرصاصه صابته بدلي كان يشهق ودم يخرج من فمه
ياسر ظغط على يدها/استغفري ربك ما يجوز كلامك هذا فيه اعتراض على حكم الله وقدره...بعدين ما تبين تشوفين
طارق
نوف جلست بلهفه/ايه ايـه هو بخير!!! ياسر دخل يده بجيبه وصد عنها
اكتشفي حالته بنفسك
نوف سحبت المغذي من يده
بدون هتمام ونزلت من السرير
بسرعه بذلك اختل توزنها
وتكت على السرير
ياسر نظرها بعدم اهتمام/شوي شوي لا تتكسرين توك صاحيه من امس نايمه
نوف مسحت وجهه
ووقفت بثبات
ومشت بتجهه الباب بتطلع
لاكان جسمها رتد بقوه لوراء
مسكة ذرعها بالم من قوة شد ياسر لها
وبصوت مرعب/نااويه تطلعين كذاااا
نوف بلعت رايقها ونزلت عيونها لملابسها
كانت بملابس المستشفى/نـسيت
ياسر نفض يده منها/ألبسي عباتك بسرعه ..ونسى تشوفين طارق ويللا رحلتنا على الدمام بعد ساعه ونص
نوف فتحت عيونها بصدمه وحقد
اتجهت تلبس عبايتها
بهدو
وطلعت معه بهدو
و اول ما حست انهم صارو في مكان مزدحم
ابتعدت عن ياسر بسرعه
وركضت للتستعلام
نوف بتعب/كم رقم غرفة طارق الـ
قطعها ياسر هو يسحبها معه
نوف بتعب تحول تسحب يدها/اركني والله ما اروح الا لم اشوفه
ياسر بغيض/وانا قلت لك لا يللا امشي
نوف بقهر/والله لـ اصارخ وافضحك بـ مستشفى والله
ياسر رص على اسنانه/جربي تفتحين فمك بكلمه وربك ان اخليك تنسين وجهه طارق طول ما انا حي
نوف /الله يجعلك الموت وافتك منك
ياسر سحبها تمشي قدامه
--
متكي براسها على شبك الطياره
كل تفكيرها مع طارق..
لتفتت لياسر اللي نام اول ما ركبو الطياره
الايام اللي راحت كانت حياتها هاديه مع ياسر
تحس بتنقض بتصرفاته معها ابتسمت بسخرية/ وش كنتي تتوقعين منه بعد ما عرف مااضيك غير الاستحقارك اكثر و اكثر

________
مر اسبوع على ابطالنا
اسبوع يتخلله البرود والحقد والاستحقار من جهة ياسر
وتعب والارهاق من ناحية نـوف
ومحوله منها انها تتجوز اللحظات اللي مرت فيها وتتنسى شكل بودي قارد اللي مات قدام عيونها

جهاد و وعد في تركيا يقضون شهر عسلهم
طارق نقله ابوه لمستشفى خااص في الدمام
اللي دخل غيبوبه ليومين وبعدها نقلوه لتنويم
وياسر مانع نوف انها تروح له او تتصل فيه
---
اليوم هو موعد وصول جهاد ووعد
وكانت العائلة مجهزه لهم استقبال كبير عزمو فيه
كل اقربهم ومعرفهم
______
وكل استغرب عدم نزول نوف ومشركته الاستقبال
بس اللي كانو ما يعرفونه ان
نوف دخلت في نوم عميق بدون ما تحس
خلال وقت انتظارها وصول وعد و جهاد
----
صحت اليوم التالي
بكسل وانزعاج
ياسر هو يصحيها/قومي بسرعه
نوف وقفت بكسل ورفعت فراشها اللي على الارض/كم الساعه
ياسر يرفع معصمه /الساعه 8:15ص بدلي ملابس ولبسي عباتك وتعالي معي
نوف بستغراب/وعلى وين العزم ان شاء الله
ياسر بسخريه/بخذك نفطر في مطعم يا قلبي
نوف مدت شفايفها بعدم فهم وبدلة ملابسها
ولبست عبايتها وطلعت معه.. وهي فعلاً مصدقه انه بيخذها لمطعم و ما استوعبة سخريته""ممكن يبي يارضيني على تعمله اللي مثل وجهه خلال الاسبوع اللي راح احس تعمله معي الاسبوع اللي راح يعادل
تصرفاته القاسيه طول ثلاث الاشهر اللي قضيتها معه...
وقفت سيارة
ابتسمت بسعاده وانا اشوف المستشفى""بيخذني لطارق اخيراً حن قلبه علي""
نزل ياسر مجمود ونزلت وراه
وهي فعلاً مشتاقه لـ طارق
بس مستغربه ان الزياره تفتح في الصباح امكن الانه مستشفى خاص..
وقف ياسر/اجلسي هنا في انتظار النساء على ما ينادون اسمگ
نوف /هاا انتظار!! ليه احنى ما بنزور طارق
ياسر/طارق!! طبعاً لا
نوف /اجل اذ ما جينا نزور طارق ليش جايبني للمستشفى
ياسر قرب منها وعيونه بعيونها وبهمس حاد/الاجل سون لك إجـهـــــاض
نوف ارمشت بعيونها اكثر من مره وببرائه وغباء/إجـهاض!! وش يكون!! اهاا لايكون من اجهزة الليزر اللي تتكلمون عنها ديما وليلى..بس انا ما احتاج ليزر
ياسر صد عنها وبسخريه/ليزر!! وش جابك لجاب...ايه ليزر يشد بشرتك هه
نوف جلست بستغرب من لهجة ياسر الساخره
دارة بعيونها بين الحريم اللي في غرفة النساء وكان البعض حمل والبعض شايله رضيع بيدها
هزت كتوفها بعد اهتمام ---
رجع لها ياسر بعد عشر دقايق
ملامحه متجهمه/يللا بنرجع الدكتوره طلعت ماخذه إجازه اسبوع
مشت معه/اصلاً ما اشوف اني احتاج لها
ياسر مسك كفها وشدها بقوه/ما هو انتي اللي تقررين
نوف سحبت يدها/اقول انا جوعان من افطرة
شد على اسنانه بغيض وهو يتمنى يدفها من اعلى الدرج ويرتاحه
-
رجعو للبيت
نزلت نوف بسرعه واتجهت للمطبخ
تدور لها شي تاكلها
بعدها طلعت لدور الثّاني
ووو

‏"بعض الأحزان ياسيدي نسترها كما نستر عوراتنا / فبعض الأحزان عورة"

‏تدور لها شي تاكله
بعدها طلعت لدور الثّاني
خففمن مشيتها لما سمعت الاصوات الموجود
في الصاله الداخليه
اتجهت لمصدر الصوت بفضول
عقدت حواجبها بقوه...
كلهم كانو مجتمعين حول
وعـد ويسوالفون معها امها وام ياسر
وام سلطان وام مصعب والبنات كلهم
تقدمة هي تحاول ترسم على شفايفها الابتسامه
كل الي قدرت عليه هو شبه ابتسامه بارده
وعد اول ما انتبهت لها وقفت بسرعه وشوق
واتجهت لها وحضنتها بقووووه/اشتقت لگ
نوف بدون ما تبادلها الحضن/ما اشتقت لك
وعد تبعد عنها وبهمس/وفديتك يا نووف على جهاد يمه يقلبي يجنن صدق صدق لوئطه هههخخ
نوف بسخريه تسحب رموش وعد/اخيراً طلعت رموشك
وعد تبعد يد نوف/اوتش انا ما صدقت تنبت تجين تقطعينها لي
نوف/هههه
وعد قربت من نوف واحتضنت وجهها/نـوف فيگ شي! وجهك اصفر تتالمين من شي
نوف تبعد يد وعد/لاا مدري!! اليوم ياسر اخذني للمستشفى عشان نسوي إجـ
قطعتهم الهنوف/بنات مطولين واقفين تعالو اجلسو
وعد سحبت نوف وجلسو معهم...
ام مصعب/الا يا ام سلطان تؤامك وش اللي صار بينهم مصعب يقول امس انهم تهاوشو
ام سلطان/والله ان علمي علمك مدري وش صاير بينهم لهم اسبوعين ولا وحد منهم يكلم الثاني تقولين اعداء مو اخون
الهنوف/اتوقع اللي صاير بينهم كبير ولا من متى وهم يتهاوشون كل واحد منهم متعلق بثاني وطلعاتهم وروحتهم مع بعض
ام سلطان بضيق/اياد قلب على زياد بقوه وابوهم مسكهم يحاول يسحب الكلام منهم لا كن بدون فايده
----
جالس في سيارته
من نزلت هو ماتحرك منها
متكي براسه على الدركسون
مايدري اللي سواه صح او خطاء
ضرب بقبضت يده بقوه على الدركسون حتى اصدر بوري
عقد حواجبه
انفتح باب السياره
وركب جنبه بهدو
ياسر رفع راسه/هلابك يا مصعب
مصعب لف بجسمه عليه وضيق عيونه/ايش اللي يصير معگ
ياسر ابتسم على جنب وصد بنظراته عن معصب/ولا شي
مصعب/ولا شي تخفي فيها كل شي..اسمعك تكلم
ياسر رجع راسه على الدركسون بدون ما يرد
ومصعب استعدل في
جلسته والتزم الصمت في انتظار الانفجار من طرف ياسر
ماينسمع غير صوت انفاسهم وتنهيدات ياسر...
ياسر قطع الصمت/قبل اسبوع دخلت المستشفى
بعد ما اغمي عليها ولمى سألة الدكتور عن وضعها قال لي بخير هي والجنين طلعت حامل لها اسبوعين..
ما كنت ابد حاسب حساب انها تحمل اصلاً ما اتخيل يكون لي عيال منها هي بذات
اصلاً كيف تكون وحده مثلها ام كيـف بتربي طفل وهي يبي لها من يربيها..متخيل انها كانت تسرق وتتشبه برجال
وحتى الصلاة ما اشوفها تصلي ابدً ما ادري اذا كانت مهمله في صلاتها ولا من الاساس ما تركعها..
البنت اللي كنت اتمنى تكون ام لعيالي راحت من بين ايدي
والبنت اللي ماتستحق تكون ام هي اللي بيكون لي عيال منها.. مصعب وربك حاولت معها بكل االطرق عملتها بقسوه ردت بـ المثل عملتها بحنيه قابلتها بـ البرود ..
لذلك مستحيل اسمح لوحده مثلها تكون ام
اخذتها اليوم للمستشفى عشان تجهض الطفل
لا كن الدكتوره طلع عندها إجازه وبتنتهي اجازتها الاسبوع الجاي...م
مصعب بهدو/انتهيت !!الام هي اللي تربي مو اللي تولد صح!! والبنت اللي تتمنى تكون ام لعيالك رجعها لاجل تربي عيالك
ياسر/وش قصدك!
معصب/انت فاهم قصدي سالفة طلاقك لـ نوال تقدر تمشيها على جدي وعلى امك وعلى جهاد بس ما تقدر تمشيها علي عذرك لطلاقها ما يدخل المخ بالله في احد يطلق زوجته لانها كانت تهتم فيه بزياده!؟وانه كان يكرهه الاهتمام الزايد...وكانك بعذرك هذا تحسن صورتها عند الكل وتشوهه صورتك أنت...
ياسـر عض شفايفه من استنتاجات مصعب الدقيقه
مصعب يكمل/اذاً كلامي صح وانت ما زالت تحب نوال ومن خلال كلامك بأن البنت اللي كنت تتمنى يكون لك عيال منها هي نفسها نوال يظهر لي ان نوال عقيم هو سبب طلاقكم ولا !!
ياسر/لااااا بسم الله عليها من العقم هي بس عندها صعوبه بـ الحمل وتحتاج علاج ولمى اكتشفنا هذا الشي هي رفضت العلاج لان عندها فوبيا شديده من المستشفيات في ‏أصرت على الطلاق مع انها كانت تحبني ومن شدة حبها لي رفضت تبقى معي لانها تعرف اني احب الاطفال...وعشان كذا طلقتها و مثل ما قلت خليت سبب طلاق مني انا لاجل ما يكثر الكلام عليها انت عارفة نظرت مجتمعنا للمطلاقات
مصعب /اذ تحليلي في محله على العموم شيل فكرة انگ تجهض الطفل لان هذا فيه قتل نفس ..ورجع نوال لذمتك وترك تربية الطفل لها اما نوف بما انك تكرهها وما تقدر تتعامل معها فـ طلقها بعد ما تولد
ياسر بقتناع/تشوف كذا!
مصعب/انت اللي شوف سعادتك وين وراحتك..وطول فترت حمل نوف عاملها بـ التي هي احسن واخرجو بـ المعروف مثل ما دخلتو بـ المعروف طلقها وتركها تعيش حياتها وانت عيش حياتك
ياسر/...

توقعاتكم

insta : g_rwa12



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 09-11-2016, 08:00 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،



الروايه الاولى للكاتبه / غلا

http://forums.graaam.com/600577.html

الروايه ثالثه قيد الكتابه حالياً بالإنستقرام

اذا ما عشت بدنياك أميراً فخذيني إليها أسيراً الكاتبه / غلا


اللحن العشرون

ياسر ابتسم/قبل نص ساعة كانت مقفله اخلاقه ومتعقده معي
مصعب بهدو/مافيه شي في الحياة معقد احنا االلي نعقدها ياسر/احبك حكمتك تدري اللي يشوف هدوگ يظن انك ما تنطق ابد
مصعب ابتسم على جنب ونزل من السياره
واول ما ابتعد عن سيارة ياسر اختفت ابتسامته""اطلاقا
-----------
الساعه4:00 عصر
متكيه على شجرة في الحديقه
تتامل رشاشات المويه من حولها اللي تنعكس عليها اللوان الطيف السبع..
غمضت عيونها بهدو
قطع هدوءها اصوات حاده من الخلف
ارخت نفسها وقربت من مصدر الصوت..
وماكان الا إياد و زياد يتهاوشون..
زياد مسك كتف اياد/اناا بفهم الى متى بتستمر هاا اكثر من مرره قلت لك مالي علاقه ابد افهم يا اخي والله مو ذنبي
اياد نفض يد زياد/ما يهمني تبيها هي حلالك بـ العافيه عليك
زيادبغيض/والله واللي خلقك اني ما احبها يا مجنون انا كنت فرحان انك كنت تحبها مو ذنبي انها حبتني اذ تبي مني الحين اروح لها واقول لها اني اكرهها واخليها تكرهني غصب ما عندي مشكله
اياد بغضب/انت ما تحبها بس انا احبها اموت فيها ما اتخيل انها ممكن تكون لغيري ولمن لـ اخوووي
زياد/والله ما تكون لي اذا ماكانت لك بس تكفى لا تجفاني بسبب بنت
اياد صد عنه وهو يعض شفايفه/والحل والحلل!!
ابتسمت وبلقافه/انا عندي الحل -
اياد وزياد بصدمه/نــوف
نوف دخلت يدها بجيوبها/انتو تتكلمون عن ديموه صح
اياد شد ع شفايفه/ايـه
نوف تلوح بيدها/انا عندي الحل انت تبي تتزوجها يا اياد وديما مثل ما فهمت انها تحب القرد زياد
زياد طير عيونه بغيض/نـوووف انـ
اياد يرفع يده يقاطع زياد/ايوه
نوف بتفكير/وانتو تتشابهون تقريباً الفرق الواضح بينكم انـ****************
انتهت من كلامها وعلامات الدهشه على وجيه اياد وزياد
زياد ضحك بهبال/هههههه ههههههه ابليس لو سمع خطتك بكى في الزاويه
اياد/يسلم لي مخك..إذا نجحت خطتك لك مني اللي تبين
نوف/لا لا لا انا ما بنتظر تنجح الخطه هي بتنجح إذا كنت ذكي اما اذا كنت غبي فـ الشكوى الله..هو شي واحد ابيه منكم
زياد/امري
نوف/ابيكم تودوني اليوم الا الحين لـ طارق
زياد وياد بإستغراب/نوديك!!! وياسر
نوف /ياسر رافض اني ازور طارق
زياد/نوف اعذرينا بس صعبه نوديك له وخاصه ان ياسر رافض
اياد/وانا مالي خلق ادخل في مشاكل مع ياسر
نوف بقهر مشت/مالكم خلق مشاكل؟! اجل انا رايحه لديما وبقول لها اني سمعت زياد يحبها ويعشقها بجنون واقول لها على خطتك يا اياد ونشوف كيف بتتزوجها
اياد وزياد/لاااااااااا تعالي خلاص بنوديك
نوف لفت لهم وابتسمت/بروح البس عبايتي واجيكم انتظروني في السياره
----
اتجهت مع اياد وزياد للمستشفى
وكلاً من اياد وزياد متوتر لانهم

اتجهت مع اياد وزياد للمستشفى
وكلاً من اياد وزياد متوتر لانهم عارفين ان اللي سووه خطأ وخاصه ان نوف مو محرم لهم لكن من اسلوبها ما حسوها الا مثل الاخت لهم
اما نوف فكان همها الوحيد انها تشوف طارق...
وصلو لغرفة طارق
اياد/انتي ادخلي احنا بننتظرك هنا لان اهله عنده
نوف هزت راسها ب ايه
ودخلت بلهفه...
تقدمت من سرير طارق
كان متمدد عليه ونايم
والمغذي موصول بيده
عقدت حواجبها لما شافت الجرح اللي بااسفل خده
ويده اليمين ملفوفه بشاش وباقي جسمه مغطى ب الشرشف الابيض
ورجله مرفوعه فوق ومجبره
جلست على طرف السرير
برجفه/طارق! انت بخير
طارق عقد حواجبه ورجع يسترخي بنومته
التفت وراها بعد ماسمعت الباب ينفتح
وكان باب الحمام خرجت منه بنت بوجه ملائكي
البنت/من انـتي!!!!
نوف رفعت حاجبها بحده/انتي اللي من
رند اخت طارق/رنـد
نوف بغيض/وش تسوي وحد مثلك في غرفة اخوي
رند بقهر/اخوووك هااا انتي نوف!! نوف بتسليك/ايه وانتي
رند/وليش جايه زوجك ما قال لك لا تجين
نوف طيرت عيونها بذهول/وانتي وش عرفك!! طارق صحى بإ نزعاج وعقد حواجبه بضيق لما شاف نوف
نوف انتبهت عليه وابتسمت بشوق/طاااااارق صحيت!!
طارق صد عنها/رند ما قلت لك ابي انام ما ابي ازعاج
رند جلست على طرف السرير مسحت على
شعر طارق/اسفه حبيبي انت ارتاح وانا بتصرف مع مصدر الازعاج
نوف اقشعر جسمها وانتفضت بغيره/طـارق مـ..
طارق قاطعها بحده/اعتقد اني قلت لـ ياسر لا يخليك تزوريني فـ ايش اللي جابك
نوف بلعت ريقها بصعوبه/طارق انا م
طارق/نوف ارجعي من مكان ما جيتي
نوف بصراخ/طااااارق لا تكلمني كذذااا
طارق بصعوبه جلس ونزل الشرشف اللي على جسمه وبان صدره الملفوف بشاش من بدايته حتى اسفل بطنه/كيف تبين مني اكلمك وانتي اخلفتي بوعدك كيف تبني اكلمك وبسببك انا هنا!! نوف/لااا مو بسببي لااا تلموني انت ليش تدخلت كنت اقدر اتصرف معهم
طارق بصراخ وقسوه ارعبها/وعدتيني ما تخفين شي عني وعدتيني تنسين نواف وفجاءه اشوفك بهيئة نواف ولا تسرررقين وتخططيين من وراي لشي انا كنت رافضه
تخيلي لو اني ما رحت بدالك وش كان ممكن يصير لك معهم!! انااا رجااال وشوفي وش صااار فيني وانتي بنت لو عرفو انك بنت كااان لعبو فيگ لكن عقلك اصغر من انه يستوعب..كنت اتمنى ابوك يموت عشان تنتهي مأساتك لكن ما كنتي الا نسـخه طبـق الاصـل من ابـوگ
نوف هزت راسها بلا/ما اشبهه طارق والله ما اشبهه ماا اشبهه
طارق رجع انسدح وغمض عيونه
برفض انه يسمع منها/رند قلبي بنام لا تصحيني الا اذا اذن المغرب
رند غطت طارق بشرشف
ونوف تراجعت على وراء بخطوات بطيئه
و
--

طلعت بهدو
اياد وزياد تبعوها
زياد/ها تطمنتي عليه!!
اياد/الدكتور يقول انه بيطلع بعد بكره
نوف/.....
اياد وزياد ناظروا بعض بإستغراب من صمتها..والتزموا الصمت احترام لها
كملو مسيرهم
وصلوا للسياره
ونوف عيونها تغشاها الدموع
اللي تأبى تنزل
ركبت في الخلف ..اسنانها تصك ببعض برجفه
صوتها مخنووق روحها موجوعه االألم يعتصر قلبها..
تحس بحرق تمزق جسدها
وصلوا للقصر
نزلت ومشت ببطى
تبعها زياد
واستوقفها لما نادها بصوت عالي
وقفت
زياد/نوف فيك شي
نوف غمضت عيونها وكأنها صحت من كابوس
وفجاءه ضحكت بجنون/هههههههههههههه لااااا وش ممكن يكون فيني عادي ما فيني شي هههههههههه
زياد بإستغرب/ليش تضحكين
نوف وقفت ضحك وهزت كتوفها/مدري..
زياد تاكد ان فيها شي/نوف قولي لي وانا اخوك وش اللي مكدرك
نوف لا شعوريا صارت دموعها تنزل بسرعه
بدون صوت
مع كل دمعها تمسحها بقوه سرعه وتفرك عيونها
زياد ارتبك/لا تبكين!! نوووف تكفين لا تبكين..طيب قولي لي من ضايقك!ياسر او طارق
نوف/......
زياد/نووف!!قولي لي واوعدك اساعدك بس لا تبكين
نوف وقفت بكى وضحكت بخفه/ههههه قلت لك شوية جنون فيني وينتهي
صدت ومشت تاركه زياد بحيره في امرها..
على شفايفها ابتسامه وبعيونها دموع..
دخلت عرفتها
نزلت عبايتها ودخلت الحمام
فتحت الماء البااارد
في البانيو
ونزلت فيه بملابسها
ارتعش جسمها من برودة الماء
لكن برودة المويه ما طفت النار اللي تشتعل
بصدرها عمرها ما اهتمت او ندمت على تصرفاتها
او تحسرت وعلى سوء حياتها وشقاها كانت متقبلتها ومتعايشه
معها بحلوها ومرها وسلاحها الوحيد
البرود و الكتمان الى درجة صارت تعجز
البكاء لكن فيه شي تحرك بداخلها
من اول ما دخلت هذا القصر
تعجز تفسره
هل صارت اضعف او
صارت بدات تصير طبيعيه
مثلهم تبكي وتضحك وتلعب
شهقت بقوه من صراع الافكار والتنقضات
اللي تعيشها...
وقفت بسرعه
وتكت على المغسله ورجعت كل
اللي ببطنها
كحت وبضيق
طلعت من الحمام بترنح وعيونها ذبلانه اكثر واكثر
وبملابسها المبلوله..
التفتت بستغراب لما سمعت شهيق
وعد شهقت بقوه/نوووووف
نوف قلبت عيونها بإنزعاج مالها خلق وعد
وعد قربت منها/ليش ملابسك مبلوله ووجهك احمر""لمست وجهه نوف وكاان جليد"
وعد دخلت للحمام بسرعه ودخلت يدها بـ البانوي ونصعقت من برودة المويه/انتي هبلا تتروشين بماء بارد
ناويه تموتين
نوف طنشتها ودخلت غرفة الملابس
هي فعلاً تحس بينها وبين التجمد نقطه
وعد دخلت خلفها وجلستها على الكرسي/من يومك ما تهتمين بنفسك ولا يعتمد عليك بشي
طلعت لها ملابسها
وعد مدته لها/يللا البسي
نوف رفعت عيونها لوعد ورجعت تنااظر بـ الارض
وعد بقلق/نـوف
نوف رجعت ترفع عيونها بذبول لوعد
وعد ابتسمت بحنيه/هاتي بساعدك بتبديل
نوف نزلت عيونها بدون رد
ساعدتها وعد بتبديل ملابسها
ونوف كانت مستسلمه في حاله من الصمت الغريب..
طلعت مع وعد للغرفه
وجلستها وعد على التسريحه
وجففت شعرها بمنشفه
واخذت كريم ومسحت فيها وجهه
وكفوفها بحنيه/نـوف فيگ شي!
نوف هزت راسها بلا وتكت براسها
على تسريحه بتعب/اطلعي وقفلي الباب
وعد زمت شفايفها ومسكت يدها توقفها/نوف
نوف برجاء/وعد اطلعي
وعد /ما بطلع الا اذا قلتي لي انتي متضايقه او لا
نوف بحده/ايه متضايقه خلاص ارتحتي
وعد ابتسمت وسحبت يد
نوف بقوه وركضت فيها
نوف تحاول تسحب يدها/وعيييد
وعد نزلت فيها للمطبخ
وجلستها على الكرسي
وعد اتجهت للثلاجه وسط دهشه الطباخين
استخرجت حليب بارد وعلبة نوتيلا ونزلتها
قدام نـوف
وعد ويدها على خصرها/اعرفك اذا زعلتي اما تسوين لگ مصيبه او تفرغين غضبك في الاكل
فعلاً ما كانت الاثواني الا وفتحت
نـوف علبة النوتيلا وصارت تاكل فيها بشراهه
وعد التفتت بإحراج للطباخين وابتسمت بتسليك/كملو شغلكم كملوه هه ههه ههه
وعد لنوف/كيف تحسنت نفسيتك
نوف اشارت لها بأوكي
وعد/الشوكولاته تزيد هرمونات السعاده
نوف بسخريه /ايه هذا انا بتشقق من السعاده
---
مر يوم نوف بدون ما تلتقي بياسر
اللي نام برا البيت نامت وهي تتناسى
اللي صار لها مع طارق
اليوم التالي
الساعه١٠:٠٠ص
طلعت من جناحهم بتنزل لتحت لجدتها
وصادفت في طريقها
جهاد اللي ابتسم بقوه
وسلم عليها/هلا هلا يالله انك تحييها
نوف ابتسمت بهدو/الله يسلمك
جهاد/وينك لي يومين هنا ولا شفتك
نوف ضيقت عيونها/الا انا اللي ماشفتك
جهاد نزل راسه لمستواها/نوف اختك كتلة من السعاده
نوف رفعت حواجبها
جهاد/هههههه لا تناظريني كذا والله صدق اعترف اني مدين لك بهيك بنيه لو ادور في جماعتنا كلها ما بحصل مثلها بحصلهم دلوعات بزياده ومتصنعات وكيلو مكياج على وجيههم اما اختك قمه في النعومه والرقه والعفويه
نوف ترفع يدها تسكته/وفر كلامك لها واستح على وجهك تتغزل في اختي قدامي
جهاد/هههههههههههههههههه بذمتك انتو رابين في نفس البيت
نوف ابتسمت بتهكم/مع الاسف
وعد طلعت من الجناح وهي لابسه عبايتها ومتنقبه/جهاد حبيبي صرت جاهزه
نوف تخصرت/على وين
جهاد يقرب وعد منه/بنطلع نفطر برا وبعدها بنروح لـ السوق نجهز لحفلة زواجنا انا ووعد
نوف بتذله/بطلع معكم
جهاد يأشر على ياسر خلفها اللي جالس من زمان في الصاله يقراء له كتاب/هذا زوجك عندك اطلعي معه
نوف التفتت لـ ياسر وضيقت عيونها/ما شفتك من متى وانت هنا
ياسر/من قبل لاتطلعين من الجناح..جهاد خذ زوجتك واطلعوا قبل تقفل المحلات
جهاد يمسك يد وعد/يللا سلام
وعد /عن اذنكم
ياسر/مع السلامه
نوف راقبتهم ينزلون حتى اختفوا من قدامها
ياسر/شوي شوي لا تطلع عيونك
نوف التفتت له/هاا!!
ياسر/جهاد صادق متاكده انك اخت وعد!! سبحان الله خلق وفرق هي قمه بذوق والاخلاق وحتى جهاد واضح انه متهني فيها ومرتاح معها غير عبايتها المحتشمه بالنقيض معك تماماً
نوف صدت عنه بنظراتها/وعد بنت طيبه حيل وو
التفتت لياسر وابتسمت/لا تخاف على جهاد وعد ما تشبهني ابد وعد كان عندها ام تحميها وتدافع عنها وعندها خوات تسولف معهم وتشكي لهم كان عندها من يهتم لأمرها..صدقني جهاد بيحبها من كل قلبه وهي بتكون له ونعم الزوجه
صدت عنه ونزلت
كانت تقدر ترد عليه بعصبيه وتهاوشه مثل كل مره تنرفزه
..بس فضلت تتهرب من كلامه بأكمل مدح وعد لانه من خلال مدحها لوعد كان يسبها بقصد ان وعد قمه في كل شي وان هي صفر في كل شي
تظن انها خلاص اكتفت من نفث سموم عليه و نفسيتها هذي الفتره
تحت الصفر
اللي مرت فيه كثيير كثير -----
بعد يومين
الساعه3:00
دخلت نوف جناح وعد وجهاد
نوف/وووعد!!
وعد بصوت عالي/تعالي انا بغرفتي
نوف دخلت غرفتها وتكت على الباب
تراقب وعد اللي واقفه على التسريحه تتمكيج
نوف/وين بتروحين
وعد تكثف المسكره/بروح لقسم ام سلطان اسلم على وصايف مسقطه وتعبانه عندهم
نوف/هااا غريبه ما احد قال لي
وعد/اليوم الصبح قال لي جهاد فقلت ضروري اروح ازورها واقوم بـ الواجب واكيد الكل بيكون مجتمع عندها
نوف جلست على السرير بعدم اهتمام/ اممم
وعد التفتت لها/ وانتي وش تنتظرين قومي البسي
نوف تناظر لبسها/هذاني لابسه
وعد ضيقت عيونها/نووويفوه....
-

وعد ضيقت عيونها/نووويفوه انا من جيت هنا ما شفتك لابسه لبس سنع لبسك نفسه قبل ما تتزوجين لا تقولين لي انك تلبسين عند ياسر كذا
نوف هزت راسها بـ ايه/ايه
وعد قربت منها ومسكت طرف تيشيرتها/نويف ياسر يصبح ويمسي عليك وانتي بهذا الشكل!! انتي تبينه يتزوج عليك يا الخبله او يناظر غيرك
نوف هزت كتوفها بعدم اهتمام/خليه يناظر
وعد ضربت نوف على كتفها/قومي قدامي اشوف البسي لك لبس سنع نعنبو دارك الرجل بيعوفك يا اللحجيه انا من جيت هنا وانا اشوف بنات عايلتهم كل يوم لبس واناقه ما ارتحت حتى عبيت الكبت ملابس عشان ما يقولون اني اقل منهم يعيروني بحياتي قبل

نوف بطفش/وعيد انتي عارفتني مالي بهذي الخرابيط
وعد دخلت غرفه ملابسها وهي تصارخ/انا اعلمك الخرابيط الله يفشلك بتفشلينا معهم ..
طلعت لها جمبسوت انيق باللون الكحلي بخطوط عشوائيه صغيره باللون الاورنج..
وعد مدته لها/البسي هذا مريح في نفس الوقت انيق بيناسبك
نوف بإستخفف/لااا ما ابي
وعد مسكت نوف من اذنها/انا اختك الكبيره اسمعي الكلام تلبسينه يعني تلبسينه عشان خاطري يا قلبي
نوف سحبته منها ودخلت غرفة التبديل ولبسته..
وعد ابتسمت وفرشت سجادتها تصلي العصر..
نوف طلعت وهي مشغوله بترتيب اللبس/وعــ..
انقطع كلامها بدهشه وهي تشوف وعد تصلي
جلست على كرسي التسريحه ترقبها بذهول..
انتهت وعد من صلاتها وقراءة اذكرها
وبعدها التفتت لـ نوف
ابتسمت على ملامح نوف المصدومه
نوف/انـ..ـتـي تصلين!! من متـ..ى من علمك!!اقصد ان
وعد تقاطعها/من متى بعد الحريق شفت الموت بعيوني واحتسرت على حياتي واخرتي انا انلذعت بنار الدنيا فـ كيف بنار الأخره ..طلبت من سارة تعلمني الصلاه نوف السعاده و الراحه لقيتها بالصلاة حياتي قبل الصلاة كانت تافهه وحقيره وبدون هدف
-

نوف وقفت بضيع وصدت عن وعد
وعد تنهدت/تاخرنا على ام سلطان وبنتها وصايف
-
--
دخلو لقسم ام سلطان
والكل وقف بيسلم على وعد
لاكن عيونهم كانت مركزه بدهشه على اللي خلف
وعد
نووف
نوف تجاهلت نظراتهم
واتجهت لـ وصايف تسلم عليها/الحمدالله على سلامتك
وصايف ببتسامه دافئه/الله يسلمك
جلست جنب وعد
كانت تسمع اطرا من البنات على شكلها ولبسها
فما كان منها الا انها تبتسم بتسليك..
وترجع تسج بكلام وعد اللي ضرب في الوتر""انلذعت بنار الدنيا فـ كيف بنار الأخره""خواتي ماتو ما كانو يصلون ولا يعرفون الصلاة يعني ماتو بنار وبيتعذبون بنار!!!...
بدون شعور تنهدت بتهكم..
دارت بعيونها بين الموجودين ..
عقد حواجبها لمى سمعت كلمه مو غريبه عليها
""إجـهاض""

استعدلت بجلستها وتركز بكلام وصايف.
وصايف/مسكينه رحمتها كانت تتمنى الاطفال وكل ما حملت تتأثر صحتها بقوه وتكون حياتها بخطر في يضطرون انهم يجهضون الجنين حفظ على سلامتها
الهنوف/يعمري هي لو تسافر برا تتعالج
وصايف/قلت لها تقول إمكانيتهم ما تسمح..صدق اللي يشوف مصيبت غيره تهون عليه مصيبته لي ٩ سنوات
اتمنى احمل واجيب اخ لـ سامي..وفي كل مره اسقط بس بعد ما شفت البنت هاذي وقالت لي ان لها ١٠ سنوات حمدت ربي ودعيت ربي انه يحفظ لي سامي
الكل /امين
ام سلطان وقفت بعد ما اشرو لها الخدم/تفضلو الله يحيكم للحديقه مجهزه لكم سفره ولعروستنا وعـد
وعد بحراج/تسلمين يا ام سلطان
الكل طلع للحديقه معاد وصايف اللي على سريرها بسبب تعبها ونوف
وصايف/نوف حبيبتي اطلعي معهم للحديقه
نوف وقفت بغموض وجلست جنب
وصايف/ايش يعني إجـهـاض
وصايف بستغراب/ما تعرفين معنى الاجهاض؟!
نوف هزت راسها بلا
وصايف/الاجهاض هو اسقط الجنين
نوف بلعت ريقها/يعني ان الاجهاض للحمل بس!!او حتى الغير حامل تسوي اجهاض
وصايف/هههههههههه نوف حبيبتي بلا غباء كيف وحده مو حامل تسوي اجهاض هههههه
نـوف/كيف اعرف اني حامل او لا
وصايف ابتسمت بحنيه/في اشيا شي كثيره توضح انك حامل مثلاً شعورك المستمر ب الغثيان و النوم والدوخه وغيرها..نوف انتي حامل
نوف هزت راسها بقوه بلا/لاااااا لا انا بس لان احم ابي عرف اذ صرت حامل اني حملت
وصايف/الله يرزقك يارب بذريه الصالحه ويسعدك
نوف ابتسمت بتشتت و وقفت/ا ا انا ب بطلع عـن اذنك
---
طلعت بسرعه لفوق ودخلت جناحها وقفلت الباب..
استندت ع الباب وجلست
برجفه شدة شعرها بقوه من هول الصدمه
مو قادره تسوعب..كل الاشياء اللي قالت عنها وصايف تحس فيها من اسبوعين او ثلاث اسابيع تقريباً
دوخه وغثيان وكثرة نوم بس ما خطر على بالها ابد انها ممكن تكون حامل
اصلاً ما تتخيل شكلها وهي ام وتكون مسؤاله عن
طفل وغير كرهها لغثى الاطفال
رفعت يدها برجفه على بطنها ومسحت عليه"هنا فيه طفل بيكبر ويخرج لدنيا ويناديني ماما ا انا بصير ام ....ليش مستغربه هذا هو الوضع الطبيعي لي بنت انها في النهايه بتكون ام.
شعور بخوف ورهبه رفعت يدها على قلبها
اللي يدق بسرعه..
بفطرة الخلق للمراءه
ابتسمت بحنيه وفرحه غريبه
شعور عمرها ما حست فيه شعور غريب
لفت كل ايدها حول بطنها وكانها تحتضن
طفلها...
اختفت ابتسامتها فجاءه
وكلمت إجهـاض تتردد في عقلها
"""نوف /اجل اذ ما جينا نزور طارق ليش جايبني للمستشفى
ياسر قرب منها وعيونه بعيونها وبهمس حاد/لاجل يسون لك إجـهـــــاض"""

يَقول شيكسبير ‏
‏علّمتني الحيآه أنْ أبكي في زآويةً لآيرآني فيهآ أحد ,

‏ثمّ أمسَح دمعتي
‏وَ أخرج للـ نآس مبتسماً !
-
لحٰـ🎸ـن١٩٨
-
لك إجـهـــــاض"""
الافكار السودويه غزت عقلها
وكل اللي قدرت تسنتنجه ان ياسر
يريد يسقط جنينها..
ما يبي يكون له اطفال منها..
غمضت عيونها بقهر .
وقفت بشراسه
وكرهه بدا يحارب
المشاعر الطفيفه اللي تسللت قلبها قبل اسابيع ناحيه
ياسر ..
فما كان للكره ان يعرف بدون وجود
الحب
---
---
جالسين مع بعض
من امس مافرقو بعض لحظه
يعوضون الاسبوعين اللي افترق
فيها
انفتح الباب
واعتلت بسمه شفايف ام سلطان/يالله لك الحمد اللي رجع عقولكم لبعض ما بغيتو تتصالحون
إياد/هههههههههه تعوذنا من بليس
ام سلطان تتقدم و تجلس على الكنب/كان من اول يا زياد تعوذتو من ابليس
زياد وإياد تبادلو النظرات وضحكو بقوه/هههههههههههه
ام سلطان /وراكم تضحكون
زياد ابتسم وغمز لـ إياد/يمه انا زياد وهذا إياد
إياد/شف شووف تنتحل شخصيتي وانا جالس يمه انا زياد وهذا إياد
ام سلطان تضرب صدرها/نعنبو ابليسكم انا امكم واقدر اميز بينكم مو وحدتن من ربعكم تقصون علي تالي عمري
زياد وإياد بصوت واحد/اجل من أنـــا
ام سلطان تأشر على إياد/انت زياد(وتأشر على زياد(وانت إياد
زياد وإياد/هههههههههههههه صح عليك
ام سلطان بعصبيه/انتو وش سالفتكم ناوين تهبلون بي تالي عمري
وقفت وهي تتحلطم وتندب حظها على هذول المهبل...
اول ما طلعت
نط اياد وحضن زياد بقوه/ههههههههههههه امورنا في التمام
زياد يربت على كتفه/البركه في بنت عمتك وافكارها
اياد/علي باالحرام انها كفووو لو تتم خطتها تمام لها مني اللي تبي
زياد/هههههههههه واذ طلبت دراجتك
اياد/هههههههههه خبله تسويها ----
نزلت تحت بهدو غريب
دخلت لمجلس الداخلي
الخاص...فعلاً مثل ما توقعت جالسه
مع عيالها وزوجها وبنته
تقدمه ودخلت يدها بجيبها
ورسمة ابتسامه مسطنعه على شفايفها..
انرسمة الدهشه
على وجيهم
الهنوف تتدارك الوضع /هلا ماما نوف تعالي حبيبتي
نوف تجاهلتها وجلست..رفعت رجل على رجل
وتكت بكوعها على فخذها
واسندت راسها عليه،...
هيثم ابتسم بود/كيفك بعد سفرتكم لجده ان شاء الله انبسطتي
نوف ابتسمت بقووه/مررره انبسطت..الا صح على طاااري جدة ..""بسخريه""معليش يااا يا يا عمي هه نسيت اعزيـگ
تجهم وجهه هيثم ورفع عيونه للهنوف ورجع ركز عيونه على نوف/يجهد البلا من تعزيني فيه
نوف ضيقة عيونها وهي تلكع ب الكلام بطريقة نرفزة هيثم/اووووه لا تقول لي انگ ما عرفت ان تـؤمك وايـت ولا وش اسمه الحقيقي هاا
هيثم انفلتت من يده الفنجال وانسكب على ملابسه
وقف برجفه واستند على حفة الكنب/مااات
نوف ابتسمت/
وقف برجفه واستند على حفة الكنب/مااات
نوف ابتسمت/ابشرك انقتل
هيثم سحب نفس بصعوبه/مـقتول
نوف/مثل الكلاب انقتل
الهنوف وقفت واسندت زوجها اللي رجفته واضحه
نوف/صراحه اللي مثل اخوك ما عليه حسوفه اصلاً ما ينوخذ بعزه
الهنوف /نوف بس
نوف تكمل/وحد وااطي قتل وقتل وقتل ونهاية مقتول وجثته بعد مرميه
هيثم ارتخى جسمه بعجز
رغد واخوانها قربو لأبوهم بخوف/بابا
نوف/يوه عمي هيثم لا تزعل عليه هو نجس يعني وش كنت متوقع نهاية
الهنوف بحده/نووووووف خلااااص
نوف بصراخ/لاااا مو خلاص اخووه قاااتل ومجررم ومطلوب من الدوله دمه مسفووك اخووه قتل ابوي
الهنوف/ابوك مايستاهل القتل وبس يستاهل انه يصلب ويكون عبره
نوف بقهر/لا تجيبين سيرة ابوي على لسانك انا ما استبعد انك مع زوجك متفقين مع وايت الكلاب انه يجر ابوي للمخدرات ما كان يتاجر فيها الا لمى عرف وايت
الهنوف بغيض/اسكتي اسكتي
نوف ووجهها احمر من العصبيه/اسكت لاني قلت الحقيقه لاني كشفتكم على حقيقتكم
الهنوف اتجهت لنوف ومسكته بقوه وبكت بقهر/حقيقتنا اي حقيقه يا مجنونه هذا انتي صرتي نسخة ابوك وش برتترجين من وحده تربيتها تربية راشد
نوف انتفضت بقهر/تربيته لووو ما حذفتيني عليه وانا بعد ما كلمت الاربعين كااان صرت تربيتك كاان صرت اشبهك كان نسو ونسيتي اني بنت راشد والحين جااايه تلوميني اني صرت تربيته اني اشبهه..كنتي تقدرين تاخذيني وتسوين حضانه اجباريه لان عند اهلك سلطه..بس انتي حذفتيني عليه مع انك تعرفين من يكون راااشد والحين تلوميني اني تربيته
الهنوف بنهيار/انا شفت الويل مع ابوك
نوف ابتعدت..وهزت راسها بلا/ماشفتي شي معه انا اانـاا اللي شفت ضعف اللي انتي
الهنوف رفعة يدها على فمها تكتم شهقاتها
نوف بحرقه/انتي كملتي حياتك مع عيالك..وزوجك ونسيتيني كملتي وانا وقفت مكان ما انتي هربتي وقفت ادفع ثمن انا مالي ذنب فيه عمرري ما كرهت احد كثر ما كرهتگ انتي وابوي عمررري
تراجعت على وراء وركضت هااربه من انها تنهار ويلمحون ولو دمعه
لا كان القدر شاء ان يكون
واقف امامها هو ذات بطوله لتصطدم بعرض صدره ووو
تراجعت خطوتين على ورا
ياسر مسكها من معصمها بشده بعد ما سمع كل شي..
يتامل "وجهها الأحمر وعروق رقبتها بارزه من شدة الانفعال
ولمعة دموعها العلقه بين اهدابها تنذر بالانهمار
ياسر شد من مسكته لمعصمها محاول تجاهُل
تلك الدموع بنبره ثايره /ليش قلتي له !! وبعدين كيف ترفعين صوتك على امگ هاا!!انتي شايله عقلك بيدك استخفيتي
نوف صدت بعيونها عنه وبنبره جافه/لا تتدخل اشتغل بنفسك وبحريمـ.......
قطعهم صراخ رغد الباكي/لاااااااا ابوووووووووووووي
سقط هيثم مغمى عليه
وتعالت صراخات عياله من حواله
ياسر خفف من مسكته لمعصمها بفجعه من صوت صراخ ..
ونوف استغلت الوضع وافلتت ايدها منه وبقوه
دفته بعيد عنها وركضت بسرعه بدون ما تهتم
لـ وعد وجهاد الواقفين على بدايت الدرج ينتظرون الوضع بصمت
-
دخلت
للغرفه تكت بذراعها على التسريحه..تلتقط انفاسها
وبيدها الثانيه رفعت زجاجة العطر وبعصبيه
ظربت فيها الجدار حتى تتلشى لقطع صغيره حاده وتفوح رائحة العطر الرجالي..
انتفضت بخوف
بعد ماسمعت صوت باب الغرفه ينفتح بقوه ويتقفل بقوه اكبر
وبدون ما تلتفت عرفت من اللى داخل
بعد ما انتفضت بسبب
صوت صراخه الثايره/انتي ايش قايله لرجاال عاااجبك طاح مغمى عليه..
نوف ما اللتفتت له/.....
ياسر اندفع لها ومسكها من
شعرها بغيض/لمى اكلمك تردين سامعه!!
نوف رفعت اصبعها وسدة فيها اذنيها بعناد/وانا ما ابي اكلمك ولا اسمعك
ياسر رفعها من شعرها
حتى وقفت على روس اصبعها/تترفعين صوتك على امك وتتكلمين على راجال كبر ابوك..انتي ما تحشمين احد
نوف مسكة يده بالم/انت اخر واحد يحق له يحاسبني
ياسر هزها بقسوه وتجريح/احاسبك واكسر راسك نعنبو ابليس انتي ما فيك طب انسانه فاشله بكل المقاييس..احاول احصل لك حسنه وحده تشفعلك واذ بي اتخبط في عيوبك
نوف هزاها كلامه
ارتجفت اطرافها وانبح صوتها..وصد كلامه يتردد بكل قسوه وعنف ..يحرج كبريائها وذاتها..
صارخة ببحه/طلقنـي طلقــنـي ماا ابيگـــ


توقعاتكم

insta : g_rwa12


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 10-11-2016, 01:26 PM
صورة أيلول ~ ! الرمزية
أيلول ~ ! أيلول ~ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،


يوووه ..

ليش وقفتي .. حمااااس ألفف !

ما شاء الله طلعتي متخرجه ه ! ربنا يوفقكـ يا ألبي !

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 10-11-2016, 01:27 PM
صورة أيلول ~ ! الرمزية
أيلول ~ ! أيلول ~ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،


ننتظركــ يا ألبي !

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 11-11-2016, 02:10 PM
حائرة في دروب الحياة حائرة في دروب الحياة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،


السلام عليكم
الرواية اكثر من رائعة سلمت اناملك
اتمنى تخليه يطلقها وتسافر هي والجدة لشي مكان ما يمشي ليه ياسر بعد ما تقول ليه انها اجهضت وتحكي للجدة الحكاية كلها وبعد سنين يلتقوا وتكون هي تتصلي وتعلمت امور دينها من الجدة ومكملة دراسة وعندهل سمعة في الجامعة والجد اللي ميسر ليها امورها ومتكتم عليها وتصير هي اقوى وواثقة واجمل ويتحسف ياسر لانوا ضيعها ولكن ماراح يوصلها مهما عمل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 11-11-2016, 06:30 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،


السلام عليكم

يسعدكم ربي على التفاعل

واليوم زي ما وعدتكم لحنين مششششبعه بإذن الله وبكره لحن واحد بيكون

لأنه خلاص على وشك اختمها لكم بإذن الله

ايوه يا قلبي أيلول عندي اجازه أسبوع معاكم وبعدها نرجع لآخر أيام ليه بالأكاديميه وبعدها تدريب خارج نطاق الدراسه وربي يوفقني ويوفقكم

يلا استلموا اللحن الواحد والعشرون


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 11-11-2016, 06:36 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،



الروايه الاولى للكاتبه / غلا

http://forums.graaam.com/600577.html

الروايه ثالثه قيد الكتابه حالياً بالإنستقرام

اذا ما عشت بدنياك أميراً فخذيني إليها أسيراً الكاتبه / غلا


اللحن الواحد والعشرون

صارخة ببحه/طلقنـي طلقــنـي ماا ابيگـــ
""نعم تطلب الطلاق يكفي ألم فـ ذالك القلب لم يعد يحتمل زحمة تلك المشاعر التي نشئت دون إرادتها تلك الهمسات التي يرددها قلبها النبض بحب وليد من تلك اللحظات العابره حبً له هــو..
حب تمرد على روحها الملئيه بـ الحرمانه والالم والفقدان حب تسلل رغم رفضها لها حب كسر تلگ تحصينات واذاب قطع الجليد التي تخفي خلف قلبها الضعيف..نعم
‏أحبته بعد الذي كان احبته رغم ما كان
دون ان تنوي في إثارت الماضي ‏حسبها بأنه ها هُنا الآنا..وهاهي تطلب الاطلاق لتبتعد دون ان ينخدش ما كان خلف تلك التحصينات
فهي تأمن بأن كل شي بأرادتها حتى تلك المشاعر العبثه تريد ان توقفها وتتمرد عليها وستفعل بعد ان تعطا تلك الحريه واطلاق صراحها..وهي تخفي في طياتها عبث قلبها الصغير..فلا يطلقها..""
ميل راسه وقرب منها
يتئمل عيونها بتحديقها الغريب فيه/اطلقك!!!
نوف وعيونها بعيونها بقوه/إيه طلقـني
ياسر بهمس حاد/عشم إبليس بـ الجنه..بترك مطلقه ولامعلقه وبتزوج عليك مو مسيار لا بتزوج علني وارجع طليقتي نوال وعيش معها وعوض معها الايام اللي ضيعتها مع وحده وانتي بتكونين على الرفوف وطي النسيان و متى ما احتجتك سحبتگ من شعرك..
نوف بقهر رفعت رجلها بكل قوتها ركلته على ساقه تنتقم لكرامتها..
افلتها بالم وانحنى على ساقه
تراجعت خطوتن على وراء..
ياسر رفع رجله الثانيه وعثر لها بقوه..
لكل في جزا من الثانيه استوعب انها حامل..
ترنحت بتطيح على ظهرها
وقبل توصل للارض كانت يد ياسر أسرع..
مسكها بدون توازن منه
فطح وطحات فوقه..
كانت طايحه عليه ظهرها على صدره..
ارمشت اكثر من مره عيونها معلقه بسقف
ياسر حاول يتحرك لا كان وجودها فوقه يمنعه
بغيض/مطوله
نوف ناظرته بطرف عين تحتها ورجعت تناظر السقف..
ياسر رفع يده بصعوبه ومسكها من خصرها
وبعدها عنه
نوف جلست على ركبها بدون شعور رفعت يدها
على بطنها وصدت بعيونها بعيد عن ياسر
ياسر اعتدل بجلسته وفرك ساقه بألم
رفع راسه بيهاوشها لاكن طارت عيونه
لمى شاف يدها على بطنها قرب منها
بخوف ورفع يده فوق يدها اللي على بطنها/تحسين بألم!! وين اللي يألمك
نـوف طيرت عيونها..وابعدت يده/ما يألمني شي وخر عني بس
ياسر ما اهتم لها وحملها بسرعها
بين ايديه ونزلها على السرير وبربكه/تمددي على ظهرك بتصل بدكتوره الحين تجي تتطمن عليك
نوف تحرك يدها بمعنى مجنون/انت مجنون "بنفس نبرة صوته تقلده""ولا شايل عقلك بيدك!!
ياسر متجاهل كلامها بجفآ وبصوته لأمر/كلامي ما اعيده انثبري على ظهرك حتى توصل الدكتورة "وبحده"فاهمه!!
نوف فتحت فمها وهزات راسها/....
ياسر صد عنها ورفع جواله يتصل بدكتوره
مشى طالع من الغرفه..
ارمشت بستوعاب وضربت ايديها في بعض/يحاسرتي مسوي فيها يخاف على اللي ببطني هو قبل ايام جارني للمستشفى يبي يجهض وليدي..انا المهبوله اذ قعدت انتظر دكتورتك يا المجنون
ابعدت اللحاف عنها ونزلت برجولها الحافيه على السرميك البارد..
وطلعت هاربه من الجناح..
شافته واقف على بدايت الدرج متكي عليه يكلم بـ الجوال معطها ظهره..

مشت بسرعه لجناح وعد
فتحت الباب بدون ما تستاذن
وعد فزت /جهااا..نوووف
دخلت وقفلت الباب
وعد مسكتها من كتوفها وبصوت باكي/انتي قابلتي اللي قتلو اهلي
نوف تبعد عنها متجاهلتها ودخلت غرفة وعد وجهاد
تنفست وهي تستنشق ريحة البخور والفواحات العطريه..
تتامل غرفة وعد المرتبه بشكل يسحر غير اللدات بلون البينگ معطيه للغرفه لون رايق..
تقدمت اكثر ورمت نفسها على السرير منسدحه على بطنها ودافنه وجهه بـ المخده
وعد دخلت وراها بعصبيه/نوووف اكلمك انا..الكلام اللي قلتيه لزوج امك صدق!! انتي شفتي وايت يموت!! وكيف يصير اخو زواج امك
نوف غمضت عيونها بقوه ورجعت تفتحهم ببطى/هممم صح
وعد جلست على ركبها قريب من السرير ووجهها مقابل جزء من وجهه نوف المدفون في المخده..
نوف عقدت حواجبها بابتسامه ساخره/اخذت بثاااري وثارك انقتل مثل الكلب
وعد بكت/متى صار هذا كله متى!! وانتي ليش تروحين له وطارق لو عرف اكيد بيزعل عليك
نوف رصت على اسنانها ودفنت وجهها اكثر بالمخده تخفي دموعها المتمرده على مكابرتها..ترفع رجلها وتضرب فيها السرير بقهر
وعد قربت من نوف مسكت راسها ورفعته/نووووف!! تبكين
نوف جلست ومسحت دموعها بقوه وصدت بوجهها بعيد عن وعد
وعد ميلت راسها وبشك/طارق عرف!! نوف هزت راسها بقوه ب إيه/عرف وتعرض لـ إصابات بسببي
وعد بقهر/لااااا..انتي الى متى بتجيبين المصايب لنفسك وللي حولك
نـوف ابتسمت بشتات/ابشرك قريب بيرتاح الكل من مصايبي
وعد تتخصر/بالله لايكون بتنتحرين
نوف/ممكن ليش لا
وعد ضربت كف بكف/انهبلتي رسمي..اقول اتركي جنونك واسمعي هذي الخبريه بما انك دايماً خارج التغطيه
نوف ترجع تنسدح/اتحفينا
وعد/الاسبوع الجاي بيكون حفل زواجي و زواج سلطان وليلى
نوف بتفكير/بهذي السرعه ..همم
وعد/اي تجهزت وانا في تركيا
نوف/ها اطلعي بنام
وعد تسحب يدها/روحي نامي بغرفتك
نوف /متهاوشه مع ياسر اذا طلعت من هنا بيكفخني
وعد تجلس على طرف السرير /ليه
نوف بصمت غريب/......

‏آسف يا أقصى اسف يا سوريا لا أملك جيشًا ولا دبابات، أملك دعاء لرب أقوى من كل العباد��
‏""

نوف بصمت غريب/......
وعد/نوووف صاير شي كبير بينكم!!
نوف/انا حامل
وعد بصدمه/......
---
طلع من قسم اخته بعد ما تطمن ان هيثم صار بخير..
طلع الدرج وعيونه على ياسر اللي متكي على سور الدرج وعيونه مركزه على جواله
وواضح عليه انه مسرح لبعيد
جهاد صعد اكثر/اللي ماخذ عقلك
ياسر رفع راسه له بصمت يتامله..وفجاءه ابتسم
جهاد رفع حاجبه/علامك!!
ياسر/خلك مني وقول لي كيف عمي هيثم
جهاد/الحمدالله صار احسن
ياسر /الحمدالله
جهاد/الى الان ماني قادر استوعب ان وايت وراء كل هذاا..
ياسر/مع الاسف هذا الواقع وانت اللي كنت ناوي تروح له برجولك وتجلط جدي
جهاد هز راسه بلا/ما اخفيك اني كنت مقتنع بكلام وايت عن ان ضروري على كل مسلم يروح ويجاهد في سوريا خاصه بعد ما كان يرسل لي بشكل يومي مقطع لـ اهل سوريا وتفجيرات وعمايل بشار فيهم..ما كنت مدرك انه كان ينوي ياخذني لداعش بـ اسم الجهاد ونصرة اخونا المسلمين
ياسر بسخريه/هذا وانت كنت عارف ان اهل وايت متبرين منه
جهاد/لا تنسى انه ولد عمي فـ كنت مستصعب ان الكل يهجره بس ابد ما كنت متخيل ان اعماله وصلت الي هذا الحد من البشاعه و الاجرام..انا اللي خلاني انغش فيه بعد هو حرقتي على اخوانا المسلمين وغيرتي ونخوتي هو استغل هذا الشي
ياسر/لو ما شفت جوالك المقطع اللي فيه كان ما عرفت انك ناوي تروح لسوريا يمين ان كنت ناوي ابلغ عليك من حرقتي
جهاد/ههههههههههههههه وانا كرهتك لما واجهتني ياخي صغرتني بعين نفسي و لولا ان زوجتك ما درعمت علينا واغمى عليها على الدرج كان توطيت بحوض بطنك
ياسر/ههه الحمدالله الله رد لك عقلك وعرفت وش نهاية كل اللي تحركهم رجولتهم وشهامتهم للفزعه لأخوانا المسلمين وتحصلهم ينصدمون انهم صارو اسلحه ضد الشعب السوري بدل ما يكونون عون لهم .. داعش وبشار كلهم وجهين لعمله وحده و الممول لهم اللي يمولهم واحد وداعش تخفى تحت ستار الاسلام و الاسلام والمسلمين برئين منهم الى يوم الدين..
جهاد هز راسه وتنهد/انا ربي كفاني غير شبابنا اللي غسلو عقولهم ولعبو عليهم...
ياسر/الله يكفينا شرهم ويجعل كيدهم في نحرهم ويرد تدبيرهم في نحورهم..ونصر اخونا في سوريا و العراق و فلسطين
جهاد/امين اللهم امين
@@ --- ---
وعد صااارخه بفرحه/اءءءءءءءءءءءءء
نوف دخل اصبعها في اذنيها بنزعاج
وعد نطت تحضن نوف غصب/مااا اصدق نووويف حامل عدوة الاطفال تحمل ههههههههه ما اصدددق لااااا مستحيل هههههههه
نوف ببرود/اولاً انا مو عدوة الاطفال على قولتك ثانياً...
وعد بفرحه/انتي بكبرك طفله حبيبتي انتي هههههه ما اتخيل شكلك وانتي تربين طفل هههه
نوف بقهر/ليه الى هذي الدرجه انا طايحه من عيونكم الى هذي الدرجه ما استاهل اني اكون ام !!
وعد بإستغراب جلست جنبها/نوف ليش تقولين كذا انا كنت امزح معك اشبك (وعد وكأنها تفطنت لشي)......لحظه لحظه!! انتي كنتي تتكلمين بصيغة الجمع من غيري!! ما يبيك تكونين حامل
نوف عضت طرف شفايفها/يـ ياسر يبي يجهض الطفل لانه يشوفني ما استحق اكون ام
وعد فتحت عيونها بصدمه ورفعت يدها فوق راسها/كيف!! ي يجهضه!!
نوف نزلت يدها على بطنها وهزت بحرقه/ايه
وعد بعصبيه/وانتي شنو قلتي له!!! لااا مااا يحق له اصلاً من يكون لاجل يحكم اذ انتي تستحقين او لا واذا كااان يشوفك ما تستحقين ليش استمر في الزواج منك
نوف شتت عيونها/هذا اللي صار اصلاً ا انا ما كانت اعرف اني حامل ولا اعرف معنى اجهاض..توي عرفت لما رحنا نزور وصايف
وعد بنفعال/وانتي شنو سويتي معه لا تكونين موافقه وراضيه اعرفك خبله
نوف/لااا والله انا ابي اصير ام والله ""ابتسمت بشتات وخجل"انا اول. ماعرفت اني حامل حسيت بشعور م مدري كيف اوصفه لك بس اللي عرف اعبر عنه اني حابه يكون لي طفل يحبني واعوض فيه الحرمان اللي عشت طفل احبه واهتم فيه واذا كبر يهتم فيني ...وعد انا ما افهم ياسر ابد تصرفاته متناقضه معي مره احسه يعاملني بحنيه مره يقلب علي قبل ايام اخذني للمستشفى لاجل اجهض واليوم طحت على ظهري ف رفعني وكانه خايف على اللي في بطني
وعد جلست على طرف السرير/وضعك ما ينسكت عنه وسالفة الاجهاض هذي كبيره الاجهاض بدون ضروره يعتبر قتل
نوف/من قال لك بسكت انا وضعي كل ماله يزداد سوا وانا فعلاً ابي يصير عندي طفل و مع اوضاعي هذي بتكون حياة ولدي او بنتي مثل حياتي و يمكن اسواء
وعد ضيقة عيونها/وشنو بتسوين !!
نوف ابتسمت ابتسامه عرررريضه وسبلة بعيونها
وعد وقفت بسرعه وخوف/نووويفوووه اكره ابتسامتك هذي
نوف زادت في ابتسامتها
وعد تضرب جبينها/نووويف وش ترسمين عليه ابتسامتك هذي وراها مصيبه
نوف ابتسمت بخبث وهي تلعب بحواجبها/ارسم على الجنون ابيك تساعدين اصلاً غصب بتساعديني
-
طلعت وقفلت النور والباب عليها..
جلست بالصاله وتكت بوجهها على كفوفها""اللي ناويه عليه نوف جنون..بس بعد ما اقدر اعترض على رايها لان اللي ناوي عليه زوجها بإجهاض الطفل اكبر جنون..""شدة من قبضتها بقهر""اكيد فيه حل غير اللي نوف ناويه عليه..""
دخل الجناح وعيونه عليها يتأمل تفاصيلها
وإنحناء جسمها بشعرها الطويل اللي ينسدل بإنسياب على طول ظهرها..في غضون ثلاث أسابيع فقط
تغيرت حياته بعد ما كان حبيس لذلك الحب المستحيل لذلك العشق الوهمي لسراب استمر في ندب حظه لفقدانه..
وفجاءه يحتل طيف وعد ويبيد سراب الريم..
لم يحبها الى هذه اللحظه لكن بجمالها وانوثتها ترضي غروره كـ رجل
كلامها معه واسلوبها ولباقتها في الحديث..جميع صفات الكمال تحتوي تفاصيلها..
اقترب منها بهدو لما ادرك انها مو منتبهه عليه
جلس جنبها ولف يده حول خصرها
ابتسم على رجفتها
وعد ارتجفت بخوف/جهاااد!! خوفتني
جهاد يميل راسه عليها/انا اخوف!!
وعد ابتسمت/ايه تخووف إذا دخلت بدون ما تدق الباب او تتحنحن
جهاد/ليه لا يكون داخل مجلس حريم ترا كله جناحي وزوجتي
وعد تصد عنه/ولو عشان ما تفزعني
جهاد يمسك وجها ويلفها صوبه/اشوف بعيونك الضيق صاير شي!!
وعد ارمشت بصدمه/عيوني!! هاا لا
جهاد يضيق عيونه/عيني بعيونك
وعد توقف بتصريف/مسوي لي فيها تعرف لغة العيون
جهاد/هههههههههه اكذب عليك اذا قلت ايه بس اعرف اقراء عيون اللي احبهم ""وغمز لها""
وعد /بياع حكي يمه منك
جهاد يوقف بكسل ويتمغط/اااءه ميت نووم
مشى بكسل بإتجاه الغرفه
وعد تراقبه بنظراتها بحب فتحت جوالها تتفرج على السنابات
-اءءءءءء هـــييييياااااااااي
وعد فزت بفجعه وركضت للغرفه
جهاد وتشيرت وعاري الصدر يأشر على السرير وبعصبيه/هذي شنو تسوي هنا!!!!
وعد عضت لسانها بلكعه/يووووه نسيت اقول لك ان نوف نايمه هنااا
جهاد يرجع يلبس تيشيرته بعد ما نزله/ماشاء الله ضاقة فيها الوسيعه الا هنا هذي جناحهم اكبر من جناحنا وتجي تنشب لي هنا
وعد تقرب منه/اششش بتزعجها ما صدقت تنام تعبانه بعد عمري عليها
جهاد /بعد عمري علي انااا ""قرب لنوف مسكها من طرف بلوزتها/هييي اصحي نامي بجناحكم نووفوه
وعد تمسك ذراعه/جهااادي حبيبي عشاني اتركها تنام
جهاد ضيق عيونه/وانا وين انام هااا
وعد بمزح/تعال ننام بجناحهم ههههه
جهاد يمسك طرف خشمها/جبتيها..نتبادل هم ياخذون جناحنا واحنا ناخذ جناحهم الوسيع
ابعد يد وعد وطلع متجهه للباب
ووعد وراه/هي جهاد بلا استهبال تعال بفرش لك بالصاله..
جهاد فتح الباب/لاااا انـ...
قطع كلامه هو يشوف ياسر واقف قدامه كان على وشك يدق الباب قبل يفتحه جهاد/هلا هلا جابك الله
ياسر عفس ملامحه/نوف عندكم!!
جهاد يتكتف/لا يكون جاي انت الثاني تبي تنام عندنا نعنبو ابليسكم عندكم غرفه وش كبرها مرسل لي زوجتك تنام في غرفتي !!ولا لاتكون مزعلها هاااا
ياسر رفع شفايفه على فوق بغيض/لا مزعلها ولا شي ..""اشر خلفه على الدكتوره"ابي الدكتوره تتطمن لي على صحتها وشكلها هربت لما كنت انتظر الدكتوره
جهاد بجديه/سلامات وش فيها
وعد من وراء الباب/ياسر تطمن ما فيها الا العافيه وهي نايمه الحين
ياسر /طيب اقدر ادخل اخذها!!
جهاد /ياليـت تكـ..
وعد تقاطعه/لاا خلها تنام الليله هنا وبكره مع الفجر هي بنفسها بتجيك..انت تعرف نوم نوف ثقيل ما تحب احد يزعجها
ياسر هزا راسه /خلاص مو مشكله..يللا تصبحون على خير
جهاد / في امان الله
اول ما ابتعد ياسر التفت جهاد على
وعد وبحده/انتي كيف تقاطعيني كذا!!! وعد تمسك يده/اعذرني حبيبي ادري ان تصرفي بايخ بس والله كله عشان خاطر نوووف اختي..
جهاد تنهد/لعيونك نعديها وهاتي لي فراشي بنام في الصاله
وعد ابتسمت وقربت منه بسرعه وباست خده/من عيوني
ابتعدت بسرعه تاركه جهاد خلفها مصنم رفع يده ببطى على خده وابتسم"البنت هذي بتاكل لي عقلي""
---
بعد يومين
وفي مجلس أبوعاصم
جامعهم ابو سلطان
ياسر جالس على يسار جده هو مستغرب من الوضع الرسمي في الجلسه
واللي زاد استغرابه اياد و زياد مرسمين بـ
الثوب ..وزياد لابس شماغ وغتره بعكس اياد اللي جالس بطرف وشاحق حلقه ب الابتسامه وجالس بإستهتار مثل العاده..
ابو سلطان بصوت جهوري/انا طلبتكم اليوم وبحضورك يا الغالي وابي اخطب بنت عاصم"ابو ياسر"لـولد عمها
ابو عاصم ابتسم/ونعم ماختارت وكلهم عيالي وبنت عاصم شورها عند اخوها
ياسر بصوته الفخم/لا ابداً يا طويل العمر انت كبيرنا وابونا وهي بنتك و انا ولدك و وولد العم ما ينعاب رجال كفو ونعم فيه
ابو عاصم/اجل يا ابو سلطان انا رجالاً امشي على شرع الله وسنة نبينا البنت ملزومين ناخذ شورها والراي الاول و الاخير لها ولا وش رايك
ابو سلطان ابتسم/ما بعد رايك راي
ابو عاصم ربت على فخذ ياسر و بأمر/اجل قوم يابوك شاور اختك وامك واعطني رايهم الحين يااا إيه ياا لا
ياسر وقف وابتسم لزياد
اللي ابتسم له بإرتباك
وطلع لقسم امه واخته ..
دخل الصاله وبصوت جهوري/يااايمه يا ام ياسرر و يا نوور عيوني
ام ياسر تطلع من الغرفه وهي تمسح يدها بـ الكريم /ياعيون امك
ياسر باس راسها/وين ديما
ديما تطل عليهم /احد نادى اسمي
ياسر بحنيه يفتح إيديه لها/تعالي
ديما اتجهت له وباست راسه وضمته
ياسر جلس وجلسها جنبه/اقول يا الغاليه بنتك صارت العروس
ديما تصلب جسمها بخوف
ام ياسر ابتسمت /من يا ابوي
ياسر بجديه/ولد عمي سيف"ابو سلطان" تقدم لخطبتها هو و ولده تحت وجدي طلب مني اخذ رايكم ويبي الرد الحين
ديما برجفه/إ إ ياد!!
ياسر هز براسه بلا/ لا زياد
ديما لا شعوريا ابتسمت بخوف وكانه انزاح عنها حمل ثقيل""ما كانت متخيله ان زياد بيخطبها وان اياد ما بيعارض""
ياسر رفع حاجبه/اشوفك تبتسمين افهم انك موافقه
ديما اختفت ابتسامتها بإحراج هزت راسها بلا بإحراج
ياسر ضيق عيونه/يعني نقول لهم لا!!
ديماا هزت راسها بقوه بلاااا
ياسر/هههههههههههههههههه اثبتي لك على رااااي يا بنت لا تدوخيني
ديما بخوف/مدري بفكر وو
ام ياسر ابتسمت بحبور/روح لهم يا ابوي وقل لهم البنت موافقه
ديما بحراج/يمممممه ابي افكررر
ياسر يخربط شعرها/اقول عن الدلع الكتاب واضح من عنوانه
ديما غطت وجهها بإحراج
وياسر وامه انفجرو ضحك على صغيرتهم
وحبيبتهم/هههههههههههه
---
جالسه في الحديقه
على الارجوحه بعبايتها الكتف والشيله لافتها على راسها اي كلام..
تنتظرهم يطلعون بحماس
بنفس الوقت متوتره لا يخبصون الامور بغبائهم... انتبهت على دخول سياره من البوابه الجانبيه والتفت من الجهه الثانيه للبيت
صدت بدون اهتمام
وكملت انتظارهم
وفجاءه طلعو اياد وزياد و وجيههم متجهمه
وقفت بقلق وبصوت واطي تحاول تلفت انتباههم بدون ما ينتبه له ابو سلطان..
انتبه عليها زياد ولكم اياد بخصره وهو ياشر على نوف
استاذنو من ابو سلطان واتجهو لها..
عبست "
زياد واياد ناظرو بعض وبخيبه/انكشفنا
نوووف بزعل/لاااااااا تمزحون!!
اياد يرمي الشماغ اللي على راسه/الله ينصر دينك يا شيخه الا مشت الخطه مثل ما خططنا لها صح ان ياسر كشفنا على اخر شي
زياد بحماس/متخيلين لما قال ياسر انها وافقة من الفرحه كنت بزغرط هههههههههه
نوف بحماس/وش صار بضبط
اياد/طول الايام اللي راحت تبادلنا الادوار صرت انا البس ثوب وزياد يلبس جنزات حتى امي لخبطت بيننا
ورحنا لابوي وكلمناه واليوم خطبنا وانا كنت جالس جنب ابوي بشماغي وكشختي و زياد جالس على الطرف بثوب بدون شماغ ويتصرف بفغاره مثلي اذا فهيت
و الكل اعتقد اني زياد.. وراح ياسر ياخذ شور ديما
ودخل هو يبشرنا ..احمم "يقلد نبرة ياسر" نقول مبروك يا زياد ديما وافقت"" هههههه تخيلي قاطعه ابوي يقول قصدك اياد ..

زياد ديما وافقت"" هههههه تخيلي قاطعه ابوي يقول قصدك اياد ..
زياد يكمل/لو شفتي وجهه ياسر تلون بصدمه هههههههههه انلخم و حاول يتدارك الوضع و واضح عليه انه كان يظن ان الخطأ منه..احمممم"يقلد نبرة ياسر"زياد او اياد كلهم واحد وعيال عمي الغالي
نوف/ههههههههههههههخهخخهه لعبه هي تقلدون صوته
زياد/هههههههههههههههه..اطلبي اللي تبين وابشري به
نوف بعفويه/ابي تجيب لي نوتيلا مع بسكوت مالح
زياد واياد تبادلو النظرات/بس!!
اياد/ابشري به اطلبي غيره
نوف بتفكير/اممم بس مافي خاطري شي
قاطعهم صوت جوال اياد يرفع جواله يكلم/هلا هلا....ارحب يالله حيه...بالله الحمدالله على سلامتها..ايه اهلي قدامها خلها تدخل ...ياللا ياللا جايينك..
زياد/وصل!!
إياد يتحرك/اي ياللا نروح له...ياللا ب الاذن
نوف /اذنك معك...
زياد تبع اياد لكن صوت نوف استوقفه
نوف/زياد ممكن شوي!!
زياد التفت لها وقرب شوي/اي طبعاً امري
نوف بتردد/ا انـت قلت انك بتساعدني اذا طلبت منك صح!!
زياد بتاكيد/اكيد
نوف/انا ابي فزعتك فـ....
----
استقبلتها بحبور وسعاده/تفضلي من هنا
دخلتها المجلس
وقدمت لها القهوه وجلست جنبها/كيفك من زمان عنك
اشارة بلغة اشارتها/تمام انتي كيفك
الهنوف/الحمدالله..ما تتخيلين كل ما صادفت طارق سألته عنك
شارملا/ما تقصرين..وطاارق كان يوصل لي سلامك
الهنوف مسكت يدها وابتسمت /مرره فرحت لك لما قال لنا طارق ان احمد"ابو طارق"رجعك لذمته..
شارملا ابتسمت بخجل/...
الهنوف/ماتتخيلين كيف ضاقت فيني الوسيعه لأني كنت احد الاسباب اللي خلتك تطلقين من ابو طارق
شارملا ابتسمت بطيبه بقوه وشدة على يد الهنوف..وتأشر لها/لاا انا نسيت وسامحتك من زمان انتي انسي
الهنوف احتضنتها بحب-- ---
تمشي حول القصر والسماعات في اذنيها ..
اقدرت تقنع زياد بصعوبه انه يوافق يساعدها..
رفعت راسها للسماء تتأمل الغيوم المتراكمه يكتسيها تدريجات اللون البرتقالي بسبب انعاس الشمس اللي تشارف على المغيب..
جبال من الضيق والكدر متراكمه على صدرها
اخذت نفس بصعوبه وحشرجه..
ودارت بعيونها على مدى الحديقه
ميلت راسها وعقتة حواجبها بتركيز
على السياره الحمراء الواقفه قريب من المدخل الخلفي و الموصل لقسم الهنوف
شهقت بصدمه ولهفه وهي تشوف شارملا تطلع مع الباب.
-
‏هناك فصيلة من البشر..
‏لا ترى الناس إلا بعين العيب..
‏ولا يرون أنفسهم إلا بعين الجمال."
-

شهقت بصدمه ولهفه وهي تشوف شارملا تطلع مع الباب.

نوف بكل سرعه ركضت في اتجاههاا شارملا وتصارخ بأسمها بشوق/مااما شارملا
اندفعت بسرعه احتضنتها وهي على وشك البكاء من الفرحه وتصارخ قريب من اذنها/اشتقت لك اشتقت لكك حيــ...اءه
تفاجأة اندفعت بعنف وقوه حتى اختل توازنها وطاحت على الارض
رفعت راسها بصدمه لشارملا اللي دفعتها/مـ امـ ـا شارملا!!
شارملا بصعوبه نطقت وحروف مكسره ولسان ثقيل وهي تتكلم باللغه العربيه الفصحى/إيـاگ ااان تـ تقتربي
م منـ ـي او من ابـنـ..ـي
نوف بذهول/ا انتي تتكلمين!!
شارملا بعصبيه/هـ هـزا(هذا) لا يـ..ـعنيكِ فقـ...ـط اتركـ.نـي وابـني بعـ..يـد عن مشاكـ..ـلك
نوف أتكت على إيديها برجفه ووقفت
بصعوبه/لا لا ت تكفين تكفين يمه لاااا تصيرين مثلهم والله ما اقوى والله
تعبت والله العظيم يمه انا بنتك يمه
انتي اول وحده قلت لها يمه لااا تجفيني
مثلهم تكفين يمه الا انتي لا تجفيني
مثلهم يمه "قربت من شارملا وبكت
بنحيب ودموع غشت عيونها وصارت
الرؤيا عندها ضبابيه"
قولي لي وش خطاي معك واعتذر
وابوس رجولك بعد بس تكفين لا تجفين
تكفين تكفييين
شارملا صدت عنها بقوه وقربت
بتفتح باب السياره بتركب

مسكت يدها بقوه قبل
تفتح الباب /لااا تحرميني منك قولي لي
ذنبي و اوعدك اكفر عنه والله اوعدك
شارملا التفتت لها ونفضت
يدها بقوه/وهـل تستطعين ا ا ان تـ تُعيدي عافية ابني!!!! هل بأمكانگ ا اان
تجعليه يمشي بشكل مستقيم كما في
السابق!! وان يـستطـ..ـيع ان يقود
دراجته التي يعشقها!!!
نوف فتحت عيونها بذهول والتفتت ببطئ
للخلف لما سمعت صوت
خطوات يقترب منها وصوت ضرب عصا على الارضيه
للخلف لما سمعت صوت خطوات يقترب منها
وصوت ضرب عصا على الارضيه
حركت عيونها وعظامها عاجزه عن الحركه شلل اصابها حتى في إدراك واستيعاب هيئة
طــــارق
اللي بدات تتضح لها
بخطواته الغير متوازنه ومستند على عكاز
بيده اليسار
وقف لثواني هو
يشوفها واقفه قريبه من امه والدموع ماليه محاجر عيونها ومتصلبه في وقفتها..
كمل مشيه متجاهلها حتى وصل لباب السياره/يللا يا الغاليه مشينا!!
شارملا ابتسمت له وركبت السيارة
انحنى بيركب.......
بصررررراخ/ووووووقـــفففففف
التفت لها ببرود..متجهه له و وجهه احمر..
وقفت قدامه مباشره ورفعت راسها له بسبب فرق الطول..
صدرها يرتفع وينزل بشكل سريعه
رفعت يدها برجفه..تأشر ناحيه مكان
جلوس شارملا/صحيح اللي قالته!!! طارق رفع عيونه لـ امه ورجع يناظر نوف بجمود..دفها بطرف اصبعه على ورا والتفتت
بيركب السياره انحنى
نوف ضربته على ظهره بقوه
لما رجع يستقيم بوقفته
هجمت عليه مسكته بقوه من ياقته/انكر اللي قالته قووول لي انها تكذب قووول انك تقدر تمشي بدون
عرج قوووول انك تقدر تسوق دراجتك انكررر كلامها قوول انها تكذب
طارق بعصبيه ابعد يدها عنه/وخري زين..تقتل القتيل وتمشي بجنازته
نوف ابتعدت خطوتين على وراء/يعني صحيح كلامها!!
طارق بقهر/نووويف وخري عن طريقي لكسر لك راسك..هذا شي مو من اختصاصك...
مو مجبور ارجع اعيد كلامي اذا عقلك
المريض مو قادر يستوعب
نوف ابتسمت بغرابه/افهم ان كلامها صح.....تدري!!! تستاهل جعلك بهذا واردى
طارق فتح عيونه بفجعه من كلامها
نوف بقهر وحقد/لاااا تناظرني كذااا انااا ما طلبت فزعتك اناااا ما قلت لك تكون بديلي انت بنفسك رحت يعني اذا بتلوووم لوووووم نفسك انا ما اقدر
اتحمل اني اكون السبب ف اللي صار لك بينما اذا انت بتلوووم فلوم نفسك..معاد لي صبر لتصرفاتك واتهاماتك لي بأني اشبهه ابوي واني سبب في اللي صار لك ""رفعت صوتها"انا اخطيت فكان لازم انا اللي
ادفع ثمن خطاي بس انت اللي طقيت
الصدر...وهذاك صرت ب إعاقه فتستاااااهل تستاااااااهل
كان كلامها ينطق مثل الرصاص ولا يصيب
الا شي كبير...
اللي من صار اللي صار يحاول يخفي تفاصيله..
ضيق عيونه ملامحه المفجوعه تتمالكه من
كلامها القوي..
رفع عكازته وبكل قوته ضربها فيها على
اسفل ركبتها من الخلف
صااااارخت بألم وانحنت بقوه حتى طاحت على ظهرها
وتتكور على جسمها تحاول تخفف من الالم
اللي بركبتها ألم تحسه ينهش عظام ساقها


توقعاتكم

insta : g_rwa12



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 11-11-2016, 06:42 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ،



الروايه الاولى للكاتبه / غلا

http://forums.graaam.com/600577.html

الروايه ثالثه قيد الكتابه حالياً بالإنستقرام

اذا ما عشت بدنياك أميراً فخذيني إليها أسيراً الكاتبه / غلا


اللحن الثاني والعشرون

-- صااااارخت بألم وانحنت بقوه حتى طاحت على ظهرها
وتتكور على جسمها تحاول تخفف من الالم اللي بركبتها ألم تحسه ينهش عظام ساقها
نزل طارق لمستواها /هذي وحده من الضربات اللي تعرضت لها وقدرت اكتم صرخي واتحمل غيرها وانتي بضربه وحده صارختي وتتلوين من الالم...استمري بأنانيتك وتفكيرك الغبي..استمري بجهلك وتخبطك بالكلام انتي ما تعرفين معناه..وصدقيني نهايتك بتشوفين ان الكل يتخلى عنك ويتركك ..لا تلومين اللي حولك وقتها لومي نفسك وراجعي تصرفاتك...واذا اعاقتي هذي كانت ضريبة اني احمي شرفي وعرضي فأنا افتخر فيها..بس ليت كان على شخص يستاهل
اعتدل بوقفته واستند على عكازه وركب سيارته
وحرك السياره حتى اصدر لها صرير مرتفع
منطلق لخارج سور القصر... تركها وراء ملقاه على الارض
وصدى كلامه يحطم جميع حصونها يجردها من كل قوه كانت تزعمها من كل قناع
حاولت ارتداءه واخفى ملامحها خلفه..
غمضت عيونها والدموع تفور بغزاره..
بكت وبكت وبكت وبكت وبكت حتى احترقت عيونها حتى بوح صوتها
حقيقه هو ما قاله احسنت معاملة الأحزان فـتعلق الأحزان بها فأطل بقائه معها ولم يغادر... -
-
-
الساعه 11:45.م
له ساعه جالس في الجناح يراجع
معاملاته ويدرس صفقه كبيره اذا ربحها بيدخل اضعاف مكاسبه خلال السنتين اللي راحت...
رمى الملف بتعب
رفع يده لأعلى مستوى يتمغط..
عقد حواجبه بإستغراب..له يومين ما يشوفها الا وقت الفطور هاديه بشكل عجيب
دار بعيونه في أنحاء الجناح اللي يعج ب الفوضه وعدم الترتيب اصلاً معاد يقدر يتذكر متى اخر مره شاف الجناح فيها مرتب
ابتسم بإنزعاج غريب...
ورجع عيونه على اللابتوب وكمل شغله..
مرت
ساعه
وساعتين
رفع معصمه يشوف الساعه "وحده ونص من الليل"
وقف بتعجب ويده على خصره بتفكير"هذي وين راحت""
طلع من الجناح واتجهه لجناح جهاد
دق الباب بخفيف و إحراج من انه يزعجهم بهذا الوقت..
فتح جهاد الباب بكسل واتكى على الباب وشعره معفوس..وعاري الصدر ‏شورت/هااااها!!! ياسر!!
ياسر /نوف عندكم!!
جهااد ألتفتت وراه ورجع يطالع ياسر/مصحيني من عز نومي من اجمل لحظاتي..لانك مضيع حرمتك!! صاحي انت!! ياسر عصب/جهادوه سالتك سؤال وابب جوابه!!
جهاد يتثاءب/مدري بروح ادور له تحت السرير ولا داخل الكبت

ياسر بقهر دفه داخل الجناح /ادخل تستر الشرهه موب عليك
طلع وقفل الباب وراه بقوه..
جهاد حك راسه بإستغراب
وعد طلعت من الغرفه بفزع وهي تحكم ربط الروب القصير عليها/حبيبي شنو صاير!!
جهاد التفت لها وبعذوبه/مو صاير شي هذا ياسر يدور حرمته
وعد بإستغراب/نوف!!
جهاد يقرب منها بعيون ذايبه/ايه..تعالي
وعد بقلق/يمكن صاير لها شي
جهاد يسحبه

-
جهاد يسحبها معه للغرفه/مو صاير لها شي..هي كذا دوم
----
ياسر جالس بحيره في الصاله اللي تفصل بين جناحه وجناح جهاد..
القصر هادي والكل تقريباً نايم وين ممكن تروح...
وقف بسرعه لما سمع صوت خطوات بطئيه على الدرج
قرب من سور الدرج..يشوفها تصعد بداية الدرج البدور الاول ببطء شديد ..منزله راسها وشعرها مغطي ملامحها..
نزل لها بسرعه
مسكها من عضدها بقوه وبحده/وين كنتي!!
نوف منزله راسه/......
ياسر بصراخ بصوت حد/ويين كنتي طول اليوم ما شفتك وحظرتك توك راجعه من براا؟!! لا تكونين رجعتي لعادتك القديمه وتهيتين في الشوارع
نوف هزت كتوفها بمعنى "مدري" بدون ما ترفع راسها/...
ياسر ترك يدها بإستغراب هو يلاحظ الغبار يغطي
اطراف بنطلونها وتيشيرتها وحتى شعرها من جهة اليسار..
رفع انامله بهدو وثبتها تحت ذقنها ورفع راسها له ببط..
يتأمل تفاصيل وجهها الباكي انفها احمر واثار الدموع ترسم خط على خدودها المورده..وجفونها من تحت مايله للون الوردي من شدة البكى..وخصلات مبعثره من شعرها ملتصقه بجبينها..عيونها ذبلانه وبالكاد تفتحهم ونظراتها تايهه
ابعد يده اللي تحت ذقنها واحتضن كامل وجهها وباطراف اصابعه يبعد شعرها..
بنبرهه غريبه/نوووف!!!انتي بخير!!
نوف رفعت عيونها بنظرات مشتته ..
وهزت كتوفها "بمدري""
ياسر/طيب وين كنتي!! وايش اللي صار لك!! الا ليش تبكين!!
كررت نفس الحركه وهزت كتوفها "بمدري"
ياسر زداد قلقه وحرته/نووف تكلمي لا تجنينني احد تعرض لك احد اذاك!!
نوف رفعت يدها برجفها لـ إيدي ياسر اللي تحتضن وجهه..وابعدتها ببطء عنها..
انلسع من برودة اصابعها..
رجع يرفع يده على جبينها يتلمس حرارتها/ما عليك حراره..تشتكين من شي فيه شي يوجعك!! رفع يده وثبتها على بطنها/بطنك تحسين فيه بألم!! ""بيده الثانيه رفعها على ظهرها"او ظهرك يوجعك!!! نوف تراجعت على وراء خطوتين وابتعدت عن طريقه وكملت صعودها للدرج بهمس حاقد وبحه بصوتها/.....
التفت لها بقوه وصدمه..
فاتح عيونه بذهول ..يراقب خطواتها المترنحه والبطيه على الدرج..
""ولدك اللي خايف عليه ماله وجود""ريحتك منه واجهضته اليوم""
""ولدك اللي خايف عليه ماله وجود""ريحتك منه واجهضته اليوم""
""ولدك اللي خايف عليه ماله وجود ريحتك منه واجهضته اليوم""
""ولدك اللي خايف عليه ماله وجود..ريحتك منه واجهضته اليوم""
قنبله فجرتها في وجهه
وصلت للدور الثالث ونزلت بعيونها ببطء
عليه واقف مكان ما تركته وعيونه عليها بذهول..
ابتسمت بتعب وتشفي
---------��
دخلت غرفة النوم بسرعه وقفلت الباب بـ المفتاح..
وتكت عليه...
ما كانت الا دقايق وياسر يدق الباب بقوووه
يااسر/افتحي الباب لـ اكسر راسك!!نووووف
نوف بصوت مبحوح/تعبانه وبنام لا تزعجني
ياسر ركل الباب بعصبيه/من متى تدرين انك حامل!! مستحيل تكونين اجهضتيه
نوف بستخفاف/يوه تصدك توي الدري منك!! ايه اجهضته مو هذا اللي انت تبيه مو انت ساحبني للمستشفى عشان اجهض انا اختصر عليك الطريق
ياسر تراجع خطوه على ورا..وابتسم/كاذبه..كان ممكن اصدقك لو كنتي زوجتي اللي
تسمع كلام زوجها لا كان انتي اذ انا قلت يمين تقولين يسار..متاكد بما انك عرفتي اني ما ابي طفل منك فـ اكيد ان
هذا الشي خلك تتمسكين بطفل اكثر
نوف تبتعدت عن الباب ..
وسحبت مخدتها ولحافها وانسدحت
على
الارض وهي تقضم اطرف ابهامها "قهرها انه يعرف كيف صارت تفكر..الله ياخذه حقيررر كلب.""
---
الساعه ظ،ظ،:ظ¢ظ ص
صحت بكسل وارهاق..
وقفت واتجهت للحمام
تخذ لها شور ..
تروشت وطلعت لبست ملابسها
ونشفت شعرها بحركه سريعه ورمت المنشفه على طرف كرسي
التسريحه...وقفت قدام التسريحه ورفعت عيونها للمراية مدت يدها ومسحت
على خدودهاا
مررته على عيونها الذبلانه..
ابتسمت لنفسها "اوعدك كل هذا بينتهي..نزلت يدها ومررتها على بطنها"اسفه ياماما اني تفولت
عليگ وقلتي اني اجهضتك..بس كان لازم اقهره مثل ما قهرني فيك..ولسى ما شاف شي""ابتعدت عن المرايه بسرعه
ودخلة غرفة الملابس وبدت تدور فيها على
شي معين بدون ما تثير اي فوضه في الكبت
فتحت الدرج الاول ما حصلت شي و الثاني و الثالث..
تلفتت ويدها على خصرها"وين ممكن
يكون مخفيه!!رفعت عيونها فوق ورجعت شعرها على وراء
ضيقت عيونها بتركيز
على شنطه فوق الكبت...
طلعت بسرعه للغرفه وسحبت كرسي التسريحه
ووقفت فوق الكرسي و سحبت
الشنطه الثقيله
نزلتها على الارض
وتربعت على الارض جنب الشنطه وفتحتها...
ابتسمت وهي تشوف كل اللي تحتاجه فيها..
اخذته كله ودخلته بجيب بنطلونها..
قفلة الشنطه ورجعتها مكانها ورجعت
الكرسي مكانه...
رفعت جوالها واتصلت على....
نوف/الووو.. وينك!! ايوه حصلتها..الحين برسلها لك..ايوه ابي يوم زواج ليلى وسلطان في الليل...تمام!!..انتظر اتصالك
---
قفلت من رقمه واتصلت على رقم من
زمان ما توصلت معه/
نووف بحماس/الووووووو................

بعد يومين قبل زواج بيوم
الساعه ظ،ظ¢:ظ£ظ  م
-
واقف على البلكونه بعد ما انتهى من شغله ورتب حجوزاته لـ ألمانيا
وحجز لها معه..يعترف انه صار
يعشق شغبها وعنادها يحب يجاكرها ويرفع
ضغطها..لها يومين تتحاشه..وتتجاهله..متاكد
انها تخفي وراها مصيبه..
ابتسم وشكل عيونها السودا يمر بباله
وبدون شعور بدا يغني
بصوته العذب..بدون ما ينتبه على
دخولها الجناح/
‎الليل وحشه بدونك يا بو العيون السود
كلـي فدا لعيونك آمـر وعندي زود ..
ياسيدي يا عونـك عشقي بليا حدود ..
هونك عليا هونك قلبي ترى موعودك ..
‎أشتاق أضـم جفونك شوق الندى للورود ..
زان العمـر بفنونك واشتم فيـك العـود .
---
‎واقفه على مدخل البلكونه تستمع لصوته اللي اسرها ....وعيونها تتامل تفصيله الرجوليه
بصدره المشدود وعضده المعضل وشعره الناعم
اللي يتحرك مع كل نسمت هواء..
-----
‎قالوا انا مجنونك قلت العقـل مردود .. أموت لو يبونك غايـب وبي موجود ..
‎وأغار وإن يطرونك حظي ولي مفنود ..
يا حارم "ن" مضنونك ياهل ترى بتعود .. ؟ 
وأعيـش انا في كونك نشوة بليـا حدود ..
.
��^^^^^
‎ لتفت وراه بقوه لمى سمع صوت تصفيق قوي..
‎نوف متكيه على باب مدخل البلكونه/صوت جنان ما توقعته حلو بـ الغناء!!اعرف صوتك في تلاوة القران حلوو ‎ابتسم على جنب ورجع شعره على وراء/كان من باب الذوق تنبهيني لوجودك...لاني ما احب احد يسمع
صوتي وانا اغني..اخاف العين
‎نوف ضيقت عيونها بستخفاف..
‎تحرك بهدوء ومد يده حتى دخل اصابعه في
شعرها..حرك عيونه يتأملها..ببجامته ناعمه ومعطينها شكل طفولي ..وقف دورة تامله على عيونها..عقدت حواجبها من نظراته لها..وابعدت عيونها عنه.
بحراج...ابتسم بخفه على نظراتها اللي
تملكها خجل أنثوي..
انحنى بهدوء وقرب منها..لامست
انفاسه وجهه ببطء تعمده..
حرارة سرت بجسمها وبرجفه رفعت يدها
على كتفه تبعده عنها بهدوء...حس برجفتها
هو يقراء تفاصيلها.. مر قريب شفاتها متعمد هالشي..
حست بأنفاسه تختلط بأنفاسهاااا..
كتمت انفاسها بقوه..وذا بـ شفايفه تستقر
عنـد أذنـهـاا..وبيده الثانيه ثبتها على بطنها
ياسر بهمس وخده ملصق لخدهاا/من يشبهه!! بكون مزيون مثل ابوه..او خبل مثل امـه
أنتفضت..وبسرعه دفته بعيد عنها..وضغط وصل لراسها..
تحركت مبتعده عنه وقفلت وراها باب
البلكونه الزجاجي..
أبتسم..على تهربها منه..بعد ما حس
بضعفها
واستسلامها بين إيديه..دق الباب
بطرف اصبعه/مهمتكع هذي اليومين تقفيل الأبواب..
نوف قربت من الباب وسحبت الستاره
اللي على الباب وقفلتها...وهي تسمع
صوت ضحكته.. ابتسمت بخبث""اجل مزيون مثلك!! --

ياسر من ورا الباب الزجاجي
بستفزاز/نوووف يهون عليك تتركين ابو ولدك
المزيون برا في البرد!!!!والليل الدامس
نوف فهمت انه ناوي يقهرها/تبي افتح لك!!
ياسر /اهممم
نوف/اجل غني لي
ياسر طير عيونه/حلى هوو!! قلت لك ما احب
اغني لـ احد
نوف بإستمتاع/اجل يمدحون البرد
ياسر بهدو غنى لها من جديد..
هو يقصد كل كلمه تحتوي الاغنيه/
Aإںk bir kahkaha senden duyunca daha güzel
Sevmek bir dokunuإں bu sen olunca أ¶zel....
نوف فتحت فمها باعجاب اكبر بصوته... اول ما انتهى من الغناء قفلة جوالها اللي
سجلت فيه صوته وهو يغني و فتحت له الباب
وتكت عليه وبسخريه/مسوي لي فيها تعرف تغني إنجليزي!!..
ياسر دخل ومر من عندها وبراس اصبعه
ضربها بخفيف على جبينها/إنجليزي!!! يا جاهله هذا تركي
نوف لوحت بيدها بعدم اهتمام
وابتعدت عنه "كم يعرف لغه هذا..
ولا تأثير المسلسلات التركيه... ابتسمت
بسخريه وهي تتخيل ياسر يتابع مسلسلات الاتراك ..
اخذت مخدتها ولحافها وطلعت للصاله
ياسر وقف على باب الغرفه
وبتعجب/الحين غني لي ومدري شنو
اخرها تاخذين عفشك وتنامين برااا!!!!
نوف ترمي مخدتها
على الارض تتثاوب/لا تزعجني...ورانا بكره زواج..وضروري اوقف مع اختي ليلة زواجها..
ياسـر ابتسم/اذاً انا بعد ابيك توقفين معي يوم زواجي
نوف جلست على الارض وسحبت جزء
من المفرش تغطي فيه رجولها..
بعد فهم/زواجگ!!! راحت علينا نسوي زواج..لو كنت
تبي تسوي. زواج كان سويته اول ما اخذتني لـ هنا مثل
ما سوا جهاد او اقلها اخذتني لشهر عسل مثلي
مثل غيري من البنات

ياسر بنبره ساخره/اهممم شي إيجابي انك تعدين
نفسك من البنات"""رفعت عيونها له بجمود" "ياسر يكمل"
" اقصد بزواجي مو زواجي منك لا انا واحد
قررت استقر بحياتي بما اني ما حصلت الاستقرار
معگ برجع زوجتي الاولى نوال
نوف رفعت عيونها له بنظرات غريبه
ما قدر ياسر يفسرها...
ياسر قرب لها وجلس على ركبه ونصب
ركبته الثانيه/كيف تبيني افسر نظراتك هذي!!!
نوف غمضت عيونها
ورجعت تفتحها ببطء/انت بتتزوج لاجل تستقر صح!!!"
"هز راسه بـ إيه"
"نوف تكمل بنبره غريبه"" واذ انا وفرت لك
الاستقرار بتتراجع عن قرارك بأنك تتزوج
من نوال!!!
ياسر عقد حواجبه بقوووه بإستغراب
من اسلوبها/ما فهمتگ
نوف مسكت ياسر وتغمض عيونها بقوه..
ونطقت بسرعه/ياااااسرررر انا انا انا أحـــــبـــــــگ
ياسر تصلب في جلسته...
فتح عيونه بصدمه/تحبيني!!!!!
نوف فتحت عيونها سبلته فيهم ببطء/ايه احبك واعشقك واموت فيك..حبك بقلبي تشيد غصب عني
ياسر سحب يده منها بإرتباك غريب عليه"مو اول مره يسمع كلمة "احبـك"
ياما سمعها من زوجاته ونوال اللي كانت
تصبحه وتمسيه بكل كلمات الحب""بس ما
يعرف ليش ارتبك هو يسمعها منها هي بذات ..
نوف زمت شفايفها تخفي ابتسامتها على
ملامحه المرتبكه..انسدحت
وتغطت بـ اللحف وغطت وجهها ..
حست فيه يسحب اللحف عنها
بقوه بس شدته عليها اكثر..
ياسر يحاول
يتدارك ربكته وبنبره خبيثه/تقولين لي مثل
هذا الكلام وتبيني اتركك تنامين هنا!! والله ما أخليك..
انحنى ودخل يده تحت ركبها ويده الثانيه تحت راسها
وشالها بخفه بلحافها...
نوف من تحت اللحف تصارخ/نزلني...نزلني...
ياسر سدحها على السرير
وابعد اللحف عن وجهها وقرب منها
وطبع قبله عميقه على شفايفها.....
مستغرب عدم مقاومتها وهدوئها
بين إيديه
-------
اليوم التالي
الساعه 9:00ص
حس فيها تنسحب من بين ايديه
وتدخل الحمام تتروش....ابتسم بخفه
الاسبوع هذا وضعها غريب...
--
واقفه تحت الماء..ومغمضه
عيونها بقوه..
ابتسمت بخبث"اتمنى تكون اعجبتك
الهديه يا ياسر..صبرك علي لسى ما شفت شي""
--
بدلت ملابسها في الحمام وطلعت
بسرعه من الحمام بدون ما تلتفت له سمعته
يناديها بس تجاهلته..
--
دخلت جناح وعد
اللي كان فيه اكثر من اربع عاملاات
يشتغلون عليها اللي تسوي لها ماسك
لشعر واللي ماسك
للوجه..واللي تسوي اظافرها..
ننوف باعجاب وعيونها معلقه على الفستان
الابيض معلق على الشماعه..وجنبه فستان عنابي ماسك على الجسم مفتوح من الجهه اليسار
وفتحت الصدر والظهر بنفس القصه
ومفتوحه وتتسكر مع بداية الاكتاف
نوف/واوه
وعد فتحت عيونها/نوف!!
نوف ابتسمت بصدق/بتصيرين اليوم احلى عروس حتى احلى من ليلى
وعد بغصه/ليت خواتي كانو معي ليتهم جربو الشعور اللي احس فيه اليوم ليت زواجاتهم كانت مثل زواجي اليوم
نوف بنفس الابتسامه/ادعي لهم بالرحمه...
وبعدين البركه بخواتنا الباقين... و احمد
ربي انك انتي الوحيده من بيننا اللي ما اجبرها ابوي على الزواج وبالعكس كنتي مثلك مثل اي بنت
اللي تختار توافق على زواجها او لا ويصير
لها حفلة زواج
وعد بندم/بس انا ما استاهل ...نوف ا انا كـ كنت اقصد ابوي ما زوجني لاني انا اللي كنت
اجيب له عرسان لخواتي... من خلال
اتصالاتي بالشباب و الشيبان وو
نوف/اششش خلاص كل هذا انتهى
وعد بشك/نوف انتي كنتي تدرين!!!
نوف شتت نظراتها/ايه كنت ادري
سكتو للحظات ...
والعاملات كملو شغلهم لـ وعد...
بعدها بساعه انتهو من ماسك الشعر و
الوجهه و اخذت لها شور تغسل شعرها...اللي
تحسه صار اكثر حيويه ونعومه ولمعان...
طلعت وهي لافه الروب على جسمها
و والمنشفه لافتها على شعرها..
قربت من نوف اللي كانت العامله ترتب لها اظافرها...
وعد بحب/نوف تعالي شوفي شنو اشتريت لك
نوف وقفت مع وعـد..
اللي ماسكة الفستان العنابي/وش رايك بهذا!!!
نوف تمسكه /روووووعه يخبل مررره..بس ما كأنه بيجي ضيق عليك!!
وعد/من قال لك انه لي!!
نوف/ههههههه اجل لا يكون بتلبسينه جهاد
ههههههههه اه بطني تخيلت جهاد لابسه هههههههههههه
وعد عصبت/نووووووويفوووه و وجع...
لا تقهريني..هذا لك انتي اشتريته هدية زواجي لك
نوف تميل راسها وتأشر بإصبعها
على راسها
يقال انها تفكر/اللي اعرفه انه انا اللي
مفروض أهدي لك
وعد بحنيه/انا وانتي واحد ..اول ما شفته تخيلته عليك وعشاني البسيه الليله
نوف بجمود/بس انتي تعرفين انـــ.....
وعد بصوت باكي ترفع
يدها على فم نوف/اشششش لا تقولين شي
تلبسينه يعني تلبسينه اذا ما وقفتي مع اختك اللي لوحدها في يوم مثل هذا متى بتوقفين ها!!
نوف صدت عنها/اووووه وعيدوه لا تبكين فـ افقع وجهك خلاص بلبسه اذا مازفيت "وبتقليد نبرة وعد"اختي من بيزفها
وعد تضمها/فدوه... اجل دام فيها
زفه وحركات..
اتجهت الكبت وطلعت منه كرتون
نزلته جنب الفستان وفتحته وطلعت
الكعب العالي بلون الاسود وعصى الكعب
مرصعه ب اللولو الصغير وطرفها عنابي ونزلتها
جنب الفستان..
وقفت مره ثانيه وجابت طقم من مجوهرات واساور و نزلته فوق التسريحه/كذا تصيرين صدق اخت العروس
نوف رفعت يدها فوق راسها/يا هوووولك
انتي ناويه تهولين فيني
وعد تمسك يدها/عشاني الليله بس
نوف تنهد/صار
وعد ابتسمت بحب
-
الساعه 7:00.م
طلعت من غرفة وعد امشي ببطء بسبب الكعب
بعد ما انتهت من لبس فستانها العنابي
ومكياجها وشعرها..
دخلت جناحها ودخلت غرفة التبديل اخذت شنطته
وعبايتها وقبل تطلع وقفت قدام المرايه
وتناولت العطر وكشته عليها...
--
دخل الجناح بستعجال و وهو لبس البشت وعيونه مركزه على ساعته يحاول يثبتها على يده..
و اول ما دخل الغرفه لفحته رائحة عطر نسائي افتقده من سنين..
رفع عيونه ببطء يتأملها من بدايت الكعب حتى تفصيل الفستان العنابي المرسوم على جسمها وقف بنظراته لثواني على خصرها المنحوت
ليكمل رحلت تامله حتى وصل لبداية عنقها الطويل ومن ثما شفايفها وانفها لتستقر نظراته على عيونها و اه من عيونها ""فـ عيونها دوله وفي رمشها جيش وفي خدّها الوردي هلاك .. القبايل .."""
‏حست بحركه وراها التفتت له ببطء
وابتسمت وهي تشوفه يتاملها..
نوف قربت له/اعجبتك!!
ياسر بصوت واطي /حـيـل
نوف رفعت يدها بغنجه لصدره ومسكة اطراف
بشته/كانگ انت المعرس
ياسر يمسك كفها ويقبلها/وانتي غطيتي جمالگ على عروسات الليله
نـوف ابتسمت بنعومه ابتعدة عنه..لاكان يد ياسر اللي التفت حول خصرها كانت اسرع سحبها لصدره ودفن وجهه في شعرها/وش اللي غيرك!!هذا الاسبوع! ما عدت اعرفك..دموعك من نزلها قبل يومين!!وش غلبه من سلبه منك!!
نوف رفعة راسها وقربته من اذنه/على خبرك ما تغيرت..
لفت يدها حول رقبته وضمته بقوه
وبهمس عجز يفسره ياسر تفصيله/************
باست خده بخفه وابتعدت
عنه بهدو وعيونها بعيونه اللي تحمل نظرات الاستغراب وعدم الفهم

انحنت واخذت شنطتها الصغيره وعبايتها ولبستها..
هو مازال على وقفته وعلى نظرته له ..
ارمش اكثر من مره يحاول لما انتبه عليها تطلع
لحقها هو يشوفها تدخل
الاصنصير
وقبل يوصل لها تقفل ...
طل من سور الدرج على تحت ما هي الا ثواني
الا فتح الاصنصير وطلعت
ياسر بصوت عالي من فوق/من تقـصـدين!!!!!
نوف رفعت راسها له ونزلت يدها
وهي تأشر على بطنها..
وطلعت مع سواق بسرعه
تركته في حيرته ------
الساعه12:00

وقت زفت وعد
كانت واقفه برتبك/لا خلاص هونت ما ابي انزف
نوف مسكه يدها/وعدوووه بتطلعين تنزفين ولا يمين لدفك مع الباب عشان تطيحين من الدرج وكانها حركة زفه جديده استعجلي اطلعي معاد معنا وقت
وعد التفت والدموع مغطيه عيونها/نوف تكفين اجلسي بس الين تنتهي الزفه
نوف هزت راسها بلا/ما اقدر انتي تدرين انك معطلتني مره ويللا ألحق اجهزة لسبريس ياسر"غمز لها"ههههه يللا
وعد ضمتها بقوه/الله يوفقك يارب وييسر لك امرك
نوف بضيق تبعد وعد عنها
اللي انفتح الباب لها وطلعت بطلتها ببطء لتبهر
الجميع
والاضاءه مركزه عليها تنزل بكل نعومه مع الدرج
وفي استقبالها ديما و اسرار ..
نوف واقفه تراقب من خلف الباب نزول وعد
ابتسمت بحب لها ..من بدا الزواج ما طلعت للحريم ابد
طول وقتها مع وعد..
انتبهت على جوالها يدق
رفعتها بجمود/الووو...يللا جايه
--
قفلت منه بسرعه وسحبت عبايتها وشيلتها
وشنطتها
ركضت كم خطوه وتعثرة ب الكعب نزلتها
وشلته بين ايديها وركضت للخارج القاعه
او اول ما لمحت سييارته واقفه في المواقف
حذفت الشنطه الصغيره اللي
ما فيها الا بوك فاضي وبعض من الميك اب والحذيان وركضت بسرعه
ل السياره قبل احد ينتبه لها..
ركبت قدام وهي تثبت شيلتها على راسها..
التفتت لها/تأخرتي حيل ما بقى وقت
ابتسمت له/بعد بعد وقت ان شاء الله..جبت
الاغراض كلها
هز راسه برتباك واشر لها على وراء/ايه كلها في الكيس
نوف اخذت نفس عميق/ننطلق!!
حرك السياره بسرعه/توكلنا على الله
--
وقف جنب جهاد وسلطان اللي الابتسامه شاقه وجيهم شق..
وباله مو يمهم ابد..
كل تفكيره بـ الكلام اللي قالته يحاول يفسر
تفصيل كلامها بس عجز...
تنهد وهو ناوي اذ انتهت الحفله
ياخذها على نفس الفندق اللي مستاجرين
في المعريس..
ومجهز لها كيكه بمناسبة حملها وهديه..
بكذا يقدر يعتذر لها بطريقة غير مباشره عن سحبه لها المستشفى لما كان ناوي يجبرها
تجهض الطفل..كان غياب الدكتوره خيررره
الحمدالله ..لان فكرة انه يكون
عنده طفل شي كان يتمنى ايام زواجه من نوال..
يعشق الاطفال بشكل جنوني..وكلام مصعب
اقنعه حيل..
ابتسم هو يتخيل يكون عنده طفل

تحس بيد تحتضن وجهه
وحرارة انفاسه تلفحها..
وبثقل على كتفها.. تحركت من نومها بنزعاج..
لا كان اليد رجعت تحوطها بشغب من جديد..
نوف فتحت عيونها ورجعت تغمضها..
فتحتها من جديد وهي تشوف وجهه قريب منها..
ضحكت له بحب وضمته بقوه..
وبهمس/ازعجتـنـي
مسك خدودها بقوه وضحك لمى شافها تفتح عيونها
نوف استعدلت بجلستها وضمته لحضنها/يا مزعج
نواف يعض اصابعها بشغب طفولي ويصدر صوت ضاحك...
سحبت يدها منه
وتحركت بتنزل من السرير
دخلت عليها بجسدها القصير والمربرب وحجابها الملون يلتف على رأسها ونظاراتها الصغيره اللتي تستقر على طرف أنفها الكبير :هو انتي صحيتي
نوف تقف وتتثاوب بإبتسامه : صباح الفل عمتي نجاة العمه نجاة :صباح السكر كل دا نوم ابنك عمال يصحي فيكي بقالوه نص ساعه
نوف توقف وتحضن وجهها نجاة الابيض/انتي عارفتني نووومي ثقيل..بس من بعد ولدتي صار اخف شوي
العمه نجاة تبعدها عنها وتتجه لـ اشباك الخشبي
وتفتحه على وسعه..ليتسلل لهم صوت الديك من المزرعه واصوات العصافير/
دا انتي تأخرتي اوي في نومك الساعه بقت ظ¦:ظ¢ظ ص..
وانا كمان تأخرت اوي على جامعتي وطلابي حبايبي ..وانتي اخرتي صلاتك ينفع كده يلا ئومي بسرعه ...نوف تتمغط /يللا هذاني صحيت
دخت الحمام..وبعدها تطلع للغساله القريبه من الحمام غسلة وجهها وفرشت اسنانها وتوضت
بتت سجادتها وصلاة هي تسمع صوت ولدها يناديها
نواف يحضن ساقها/نان نان..همي همي..نان نن""نان=نوف..همي=الاكل""
انتهت من صلاتها والتفتت له/وعيون نانتك..بروحي الجوعان
شالته بين إيديها وبدلت له ملابسه..وسوت له رضاعه..
وخرجته معها للمزرعه...
اخذت نفس عميق تستنشق الهوا النقي مع رائحة الطين المبلول و الاشجار وصوت خرير نهر النيل ...
مشت لـ اخر مزرعة العمه نجاة الصغيره
وجلست في مكانها المفضل بحيث تشوف متداد
المزارع وانتشار الفلاحين ونهار النيل اللي يبعد عن مزرعة العمه نجاة بمزرعتين صغار...تقدر تروح له على رجوالها...
ابتسمت بشراق للجار العمه نجاة """"
محمود ومسحته على كتفه/صباح الفل ياست هانم ازيك عامله ايه وازاي البيبي الصغير
نوف ترفع يد نواف وتلوح فيها/زي الفل...
محمود يبص لنواف ويعمل حركات بوشه ��
نواف يصارخ بطفوله ويصفق بيده/اهااااهاااااا انناااناا موووود موووود""مود=حمود

نوف ومحمود ضحكو على طريقته لنطق اسم محمود..
صد عنهم محمود يكمل شغله ونوف..
تنزل نواف على الارض وبدا يركض
حول الطاوله بلعب...
ابتسمت له بحب وفتحت الكتاب اللي
اشترته امس مع العمه نجاة
امس سهرة عليه كتاب""حياة في الإدارة" لـ د.غازي القصيبي كتاب جداً ممتع لها "ثلاث سنوات وست شهور من جات للعمه نجاة بعد ما هربت في الليلة الزواج كانت مخططه لكل شي وساعدها زياد اللي طلبت فزعته ونصت وبشهامته ونخوته دق الصدر لها بدون ما يسالها ويحرجها عن سبب ابتعادها وبهاذي الطريقه بذات...


توقعاتكم

insta : g_rwa12



الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

غنيت لك على وتر الجفآ لحن ، الكاتبه / g_rwa12 ؛كاملة

الوسوم
الحفل , الكاتبه , g_rwa12 , عودة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
وبفن تجـاهلك أعلمت كم أحببتني الكاتبه / rrwaiah ؛كاملة اسطوره ! روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 261 13-07-2017 06:02 PM
يا ليت الأقدار يا منصور ما جابنه الكاتبه / riwaia.b؛كاملة اسطوره ! روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 534 19-08-2016 06:40 AM
من المستفيد /الكاتبه : عجايب ؛كاملة اسطوره ! روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 133 02-02-2016 06:07 AM

الساعة الآن +3: 04:20 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1