غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 17-10-2016, 11:10 PM
صورة شهد الفهد $' الرمزية
شهد الفهد $' شهد الفهد $' غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ي عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب, كامله.



البارت العاشر 💕
شهد ؛ ياسر
ياسر ؛ هلا
شهد بتردد؛ يعني ءء
ياسر كان يشجعها؛ قولي
شهد قامت ؛ خلاص ولاشيء انا الي ابي ارجع
ياسر؛ شهد
تجاهلته ودخلت اخذت عباتها وشنطتها وطلعت شافت الياس ورائد واقفين : الياس
الياس التفت
شهد راحت للسياره
فهمها وطالع رائد ؛ سلامم
رائد ابتسم بضحكه ورفع ايده
ركبوا للسياره متجهين للبيت
-
الساعه 1:50 الليل
عند الياس وشهد
جلس على السرير بتعب
فتح عيونه شافها واقفه قدام المرايا وسرحانه
الياس بهدوء ؛ وش تفكرين فيه ؟
شهد لفت بهدوء وبسخريه؛ حتى التفكير حرام علي ؟
الياس عقد حواجبه
شهد لفت بضيقه وراحت انسدحت على السرير وتغطت
الياس تنهد وخفّض النور
شهد غمضت عينها بقوه وبخوف وهي ترجف
الياس همس ؛ لمتى ؟ لمتى هالخوف والقوه الي تمثلينها؟
شهد همست بنبره خافته ؛ لين الاقي نفسي بين هالعالم لين الاقي الامان الي ماشفته من صغري لين الاقي الحب الي ماعرفه وبس اسمع البنات يتكلمون عنه
الياس : شهد طالعيني
شهد بتردد لفت وصارت تطالعه وملامحه شوي تشوفها
الياس توه بيحكي بس سكت ؛ خلاص ولاشيء
ولف الجهه الثانيه
شهد قامت من السرير وهي متضايقه متضايقه من كل شيء
قامت وطلعت للصاله وضمت رجولها لصدرها وهي تدمع وتهمس ؛ ليش ! ليش ماكون بنت عاديه زي البنات ؟ ليش ماحس بالامان ! ليش ماحس بالراحه ؟ عشاني بنت حء* حطت يدها بفمها وهي تبكي
نامت على الكنب ودمعتها على خدها تعودت على البكاء والدموع
ماحست بالياس الي وراها متسند على الباب تنهد وراح شالها وحطها على السرير وبعدها راح ينام
-
الصباح
قامت من النوم ؛ صباح الخير
بهدوء ؛ انا رايح الشركه عندي شغل مهم
بضيقه ؛ اياد
اياد وقف
ندى قامت من السرير ووقفت قدامه ومسكت يده ؛ اياد صدقني ءء انا احبك انت * تقوست شفاها* وبعدين مو انت تحبني صح ؟
اياد نزل راسه وسكت
ندى ؛ اياد طالعني
اياد طالعها بهدوء
ندى ابتسمت ؛ احبك
اياد ابتسم بخفيف
ندى ضحكت ؛ مره ثانيه احبك
اياد لف وجهه وضحك
ندى ضحكت وضمتهه همست عند اذنه ؛ محد غيرك ببالي والله
اياد همس ؛ يخليك لي
ندى بعدت عنه وابتسمت ؛ امين
اياد ؛ زين انا بروح
ندى وهي تزين كبك ثوبه ؛ يصير نتغدا برا نغير جو؟
اياد ابتسم ؛ تمام اجي واخذك طيب؟
هزت راسها بابتسامه
اياد باس راسها وطلع
ابتسمت ندى وراحت تكمل نومتها
-
بجناح الياس وشهد
شهد قامت وهي ماسكه راسها مصدّعه فتحت عيونها وهي تسمع صوته ؛ صباح الخير
شهد طالعته بهدوء وقامت دخلت غسلت وجهها وطلعت وقفها ؛ شهد شفيك ؟
شهد لفت وجهها
مد يده ولف وجهها له وهو يطالع عيونها ؛ وش تشوفين بعيوني ؟
شهد بعد ثواني همست ؛ الكرهه , الحقد , السخريه هه
الياس مسك حنكها بقوه وبقهر رماها على السرير؛ لان عيونك ماتشوف غيرر الظلامم ! غيرر الكآبه والحزن!
وطلع مسرّع ونزل لتحت
شهد همست وهي مقوسه شفاتها بلعت ريقها ؛ ولان عينك ماتشوف الا ندى
دفنت راسها بالمخده وهي تفكر ندى اختها! وزوجها يحبها! اخهه ياشهد متى بترتاحين متى !
قامت بصعوبه ولبست نزلت تحت بعباتها شافت اياد وام اياد وابوالياس
همست بتعب ولاول مره تطلبهم ؛ عمّي يصير يصير تعطيني رقم ياسر
ابو الياس رحمها وقام مد لها جواله ؛ خذي كلميه
ابتسمت بتسليك ولفت تكلمه وسمعت صوته كانه بالسياره؛ ياسر
ياسر ؛ مين؟
شهد ؛ انا شهد يصير تجي للبيت تاخذني ؟
ياسر ؛ ثواني واكون عندك انا قريب من الحاره تجهزي
همست؛ طيب
وصكرت وعطت عمها؛ مشكور
همس؛ العفو شفيك؟
شهد همست وهي تمشي؛ ماضن بيهمك
وطلعت برا تنتظر
اياد تنهد؛ هالشهد احسها تعبانه نفسياً
ام اياد؛ اكيد من الياس!
ابو الياس؛ لاتنسين توها تعرف ابوها وعايلتها واكيد للحين مو متقبله
اياد؛ لا شكلها متقبله ماتشوفها كلمت ياسر
ام اياد؛ ياسر غير ياسر طيب عكس ياسين الي امس ماكلمها وبالعكس مايبي هالشيء وندى بعد اتوقع زي ياسين
تنهد اياد وقام؛ زين عن اذنكم
طلع وركب سيارته وهو يشوف سياره ياسر توها رايحه
ومشى للشركه
-
بعد ساعتين
عند الياس وهو بالطريق للبيت
صالح ؛ طال عمرك اياد سوينا الي علينا وياسين البيت صار ملكك ومن اليوم اذا تبي تروح تشوفه
ابتسم بخبث ؛ حلوو على العشاء تجي ونروح , وش صار على ابو ياسين ؟
صالح ؛ طال عمرك بكره بيوصل زي ماتبي وهي ربحت لصالحه بس بتوصله انها راحت لحسابك
الياس ضحك بخفه ؛ بكرا شكله يومم حاففلل
-
ياسر ؛ الدكتوره تقول انتبهي لنفسك اكثر
شهد هزت راسها طالعت الساعه 12:00 همست؛ بيجي الحين
ياسر ؛ الياس؟
شهد هزت راسها؛ ايه
ياسر ؛ مايدري ؟
شهد ؛ لا ماقلت له بسرعه خلينا نوصل
تنهد واسرع شوي وصلّها توه بينزل
شهد فتحت الباب والتفت له ومسكت يده؛ ماله داعي خلاص مشكور
ياسر ابتسم؛ العفو بحفظ الله
ابتسمت بتسليك ونزلت راح ياسر ودخلت توها بتدخل باب المدخل ماحست على نفسها الا اختل توازنها ومسكها احد من ورى كانه حاضنها التفت وكان ايـاد
اياد؛ تقدرين تمشين ؟
شهد توها بتحكي سحبها اليـــاس الي شاف كل شيء وطبعا اكيد فهم غلط ! بهمس مكتوم وبعصبيه ؛تعالي!
طالع اياد بنظره حارقه وسحب شهد بقوه من ذراعها لدرّجه علّمت على يدها صعدوا فوق دخل الغرفه ورماها على السرير ؛ تتتطلعينن بدون اذني!!!! لا ومع مين مع اخوي!!!
شهد قامت وهي بالموت ماسكه عمرها من الصداع ؛ الياس
الياس ؛ وش بتقولين ! وش هو عذرك!!!!
شهد وقف قدامه وببرود؛ الي
قاطعها؛ لا وغرامياتت عند الباب بعد!!!
شهد ماتحملت صرخت ؛ الا هههذييي! ماسمح لك!!! اذا انت تشوف نفسك وغلطك مع ندى ! لاتشوفه معيي ومع اياد! هه على الاقل يوم صار قدام باب المدخل وكان شيء غصب كنت تعبانه وبعباتي مو بالغرفه وبرضاي وبدون اي شيء؟ وبعدين تعال * طالعته بسخريه* الحين ماتبيه يحضني وانت عادي عندك اطلع له بدون عبايه! هه سبحان الله من
قاطعها وهو يسحبها من ورى شعرها ومن بين اسنانه ؛ اسمعيني زين انتي هنا خدامه لالياس سمعتي!
شهد من التعب كانت تتوجع ومغمضه عيونها وساكته له لانها تعبانه همست؛ ءالياس
الياس سحبها اقوى ؛ سسسممعتتتتي!!!!!!
شهد دمعت عينها هزت راسها؛ ايه ايه
الياس تركها ودفّها على السرير وايدها الي معلّمه جات على طرف السرير صرخت، اههه
الياس طالعها وهو يحس للي مابرّد حرّته
طلع وقفل الغرفه وطلع
شهد قامت بصعوبه وهي تتنفس بسرعه فصخت تيشيرتها وطالعته كيف مزّرق وحوله احمر عضت شفتها بقوه لين طلع منها دم !
لبست التيشيرت وهي ماتدري وش تسوي ب هالي بيدها
كانت تسحب رجولها تسحب رمت نفسها بعرض السرير همست ؛ حسبي الله ونعم الوكيل
-
على الغداء
ببيت ابو ياسين
كانوا ياكلون بهدوء
ابو ياسين ؛ ياسر
طالعه ؛ سمّ
ابو ياسين ؛ وصلني انك رحت لبيت عمّك خالد وركب احد معك ندى صح ؟
ام ياسين ابتسمت؛ وين رحتوا يمه ؟
ياسين التفت لياسر
ياسر انقهر ؛ للحين تخليهم يراقبوني !
ابو ياسين ؛ جاوب على سؤالي !
ياسر قام وببرود؛ الي وصلوا لك الخبر اكيد عرفوا مين الي معاي
وطلع بكل برود لغرفته
ابو ياسين اخذ الكاس ورماهه على الجدارر!!!
وطلع لغرفته
ام ياسين ؛ وش الي صاير؟
ياسين بهدوء؛ ياسر اليوم طلع هو وذيك الي اسمها شهد
ام ياسين بتكشيره ؛ وش موديه مع هالقشرا!
ياسين ؛ راحوا مستشفى هي تعبانه
ام ياسين ؛ جعلها ماتشفى
ياسين طالعها ببرود ونزل راسه يكمل اكله
-
ببيت ابو رائد
ابو رائد ابتسم ؛ والله خبر وش زينه ياولدي
ام رائد؛ يازين من اخترت ياعين امك
اريج بفرحه؛ حححلووو حلوووو وناسسهه
رائد ضحك بخفه؛ بس يالهبله شفيك
اريج ابتسمت وصعدت فوق بسرعه
-
ببيت ابو الياس
خلصوا من الغداء
غيد ؛ الياس وين ش
الياس ؛ عن اذنكم
وصعد لغرفته
ندى ابتسمت بتشفي ورفعت بيالتها تشربها بروقان
غيد عقدت حواجبها ولحقته
اياد تنهد اكيد فهم غلط وحط حيلته ب هالمسيكينه
ابو الياس صكر من جواله وابتسم ؛ ابشريي يام اياد
طالعته ؛ قولل ! شفيك ؟
ابو الياس ابتسم ؛ رائد طلب ايد غيد على سنه الله ورسوله
ابتسم اياد؛ الحمدلله يارب رائد رجال والنعم فيه
ابتسمت ندى بحب ؛ تستاهل غيد
ام اياد؛ كككككللوووويشششش الحمدلله يارب
غيد الي ماسمعت شيء من الياس ونزلت ؛ ششفيكمم!!!
ابو الياس ابتسم ؛ رائد طلب ايدك
غيد فهت وصنّمت ؛ هاه !
اياد ابتسم بضحكه
غيد بسرعه صعدت فوق وقلبها يدق بقوه دخلت غرفتها ابتسمت بقوه دفنت راسها وهي تصارخ بفرحه وتهمس ؛ الحمدلله الحمدلله
-
عند الياس وشهد
فتح الغرفه ودخلها استغرب الصاله على حالها دخل الغرفه شافها نايمه بالعرض تنهد
راح من جهه ايدها على نفس الي قبل وسحبها بقوه ؛ انتتيي هيهههه
قامت مفزوعه وهي تشهق ؛ شءشفيك!
الياس بابتسامه خبث ؛ نامي زين لا اعلمك شلون
شهد بلعت ريقها اول مره تخاف من كلامه راحت مكانها ضمت رجولها وهي تبكي ؛ وش تستفيد قولي ؟ وش سويت لك ؟ والله والله انا مالي دخل بالي صار قبل
الياس بدل ورجع جلس جمبها طالعها بقسوه ؛ هه مهتم لك اصلا
شهد نزلت راسها وهي تبكي
الياس بنرفزه ؛ شهد اسكتي لاقوم لك
شهد مو قادره ايدها توجعها توجعها بقوه وقفت الدموع وصارت تئن
الياس قام وبعصبيه ؛ اسسكككتييي
شهد ارتجفت صارت تتنفس بسرعه وتضم ايديها لصدرها بخوف
الياس قام وهو معصب ؛ انا اعلّمك الحين
شهد طارت عيونها ؛ لالالاا * صارخت* لااااااااا
-
الساعه 8:00 العشاء
قام دخل تروش ولبس وتضبط وتعطر طالعها وهي ضامه الشرشف وتطالعه بحقد ودموعها بعينها ضحك بسخريه
وطلع وقفل الباب الجناح ورى
قامت وهي ترجف دخلت تتروش وضمت نفسها بالبانيو وتبكي وتبكي ودموعها تطيح مع المويه قامت ولبست وبدلت المفرش وحطت واحد جديد متقرفه من كل شيءو طاحت على السرير بتعب ودوخه غير الم يدها ونامت بدون لاتحس بولاشيء
-
الساعه 1:00 الليل
بجناح اياد وندى
اياد كان سرحان
ندى جلست جمب اياد بابتسامه؛ اياد
اياد مو معاها كان مع شهد الي رحمها
ندى عقدت حواجبها؛ اياد
انقهرت ابد مايسمعها
صارخت ؛ ااايااااددد
فزّ ؛ شفيكك !
ندى بوزت ؛ شفيكك مو معاي ابد!
اياد ابتسم ؛ معليه سرحت شوي
ندى توها بتتكلم
رن جواله بمسج
طلعه من جيبه وفتحه بعدم اهتمام طلعت عيونه وهو يشوف همس ؛ مستحيل!
ندى ؛ اياد شفيك؟
اياد قام وبقهر رمى جواله وطلع برا وهو يصرخ؛ الياسسسس
ندى لحقته ؛ اياد شفيك
الياس توه بيدخل غرفته التفت بابتسامه ؛ اياد ليه العصبيه
اياد مسكه من ياقته وبعصبيه؛ انتت شسسويت!!! وشش انا اخوكك اخوكك يالخخخبل!
الياس بعده وهو يطالعه بسخريه؛ اخوي هه روح روح
اياد توه بيروح له مسكته ندى وهمست ؛ اتركه عشاني اهدى
اياد طالعه بحرقه وراح للغرفه ولحقته ندى
الياس ابتسم بتشفي ودخل للغرفه وصكر الباب
-
عند اياد وندى
ندى ؛ شفيكك وش الي صار ؟
اياد وهو يتنفس بسرعه ؛ ضاع مشروعي ضاعع ياندى الي لي شهور اسويهه
ندى شهقت ؛ طب , شدخل الياس
طالعها بعصبيه ؛ هو السبب ماتشوفينه مبسوط
ندى جلست وهي تهديه؛ اهدى طيب
اياد ضم راسه وهمس ؛ لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
-
عند الياس وشهد
دخل وهو مبسوط شافها جالسه شكلها توها قايمه
الياس ماهتم وراح بدّل وانسدح
شهد قامت بصعوبه وهي للحين تحس بتعب قامت وطلعت للصاله وهي كاتمه شهقتها جلست على الكنب وهي ضامه رجولها وتفكر ماراح اخليك ماراح اخليك مبسوط وربي يالياس لاعلّمك من شهد لاعلمك كل دمعه نزلت من عيني
دفنت راسها عضت شفتها بقوه ورفعت راسها وهي الي عرفت وش بتسوي ابتسمت بتشفي دخلت للغرفه شافته نايم راحت للبوك واخذت بطاقه صراف واخذت المفتاح وطلعت لبست البنطلون وتيشيرت واسع رمادي واخذت جوالها ونزلت تحت
راحت سيارته وركبتها وشخطت بسرعه للبنك صرفت كل الي بالبنك حدود ال 90,000 على دفعات انقهرت مستحيل هذا كل الي بالبنك سحبتهم ورمت بعضهم ورى ابتسمت بخبث والبعض حطتها على الكرسي جمبها واسرعت للبيت وفحّطت طاخخخ
صدمت بالرصيف بقوه ضحكت
نزلت بسرعه ورفعت راسها شافها نور غرفتهم نزلت راسها شافت الياس طلّ من الغرفه وصرخ
وبعد ضحكت بسرعه اخذت الفلوس ودخلت لقته قدامها ابتسمت وفصخت الكاب ؛ صباح الخير
الياس طايره عيونه؛ انتي شمسويه ؟
حطت الفلوس على الارض وطلعت كبريت شغلت اول وحده وطالعته وهو يطالعها بصدمه
رمتها بين الفلوس ضحكت بخفه وتركت الفلوس تحترق وراحت بتدخل مسكها باليد الي توجعها؛ وشش سويتيي!
شهد همست بحدّه ؛ ولاشيء صدقني هذا ولاشيء
بعدّته يدّه بقوه وطالعته وراحت بكل بثقه دخلت
الياس صارخ ؛ راججججوووووو
جاء السايق ؛ يس سير
الياس وهو يطالع الفلوس بقهر؛ طف هذا
وراح يلحقها فتح الغرفه شافها جالسه قدام الدولاب وتشقق تيشرتاته مسكها وهو يسحبها ؛ مجنونهه انتي!!!
شهد بحقد ؛ ترى هذا ولاشيء من الي سويته لي بس اصبر علي
الياس سحبها من شعرها
شهد صرخت صرخه مكتومه وغمضت عيونها بقوه
الياس قرّب وهمس باذنها : لاتخليني اقلب عليك واعلّمك من الياس
شهد بسخريه؛ اكثر من كذء!
الياس ضحك بخبث ؛ واكثر لو تبين
شهد بعدت يده طالعته بحقد وطلعت للصاله
الياس تنهد جلس على السرير وهو يتنفس بقوه ويتنهد وش سويت يالياس! وش سويت ب هالبنت! وش ذنبها؟
انسدح وماحس على نفسه الا نايم
عند شهد انسدحت على الكنبه ونامت من التعب وهي حاقده على الياس
-
الصباح
ببيت ابو رائد
نزلت اريج وهي تشوف رائد يحن على امه
ضحكت ؛ ياربيي خلاص لاتحن !
رائد طالعها بقهر؛ اص اص
ابو رائد بضحك؛ قوم قوم بس تاخرنا ترى
ام رائد؛ خلاص يمه روح وانا اكلم مرت عمك
ابتسم رائد وباس راسها؛ الله يخليك لي
ام رائد؛ بحفظ الله
طلعوا رائد وابوه
اريج ؛ شرايك يمه نروح لجدي اليوم طفشت
ام رائد وهي تقوم؛ اليوم فيه جمعه الكل بيجي
اريج ؛ حلوو
-
الساعه 1:00
الظهر
اخذت جلالها ونزلت شافتهم توهم رايحين يتغدون
ابتسمت وجلست جمبه همست؛ توك جايي
ابتسم ؛ ايه جوعان مابغيت ابدل واجي
ابتسمت وهمست؛ عافيه
اياد باس خدها ؛ يعافيك
الياس توه داخل ؛ احم سلام
وجلس قدام اياد
اياد نزل راسه بقهر وكمل اكله
الياس ؛ انا وشهد بننقل لبيت ثاني
غيد؛ لا الياس تكفى والله مسليتني
الياس ؛ هه عندك مرت اخوك الثانيه
ابو الياس؛ وين بتروحون
الياس بهدوء؛ بحي ...
غيد؛ زين شهد وينها لي يومين ماشفتها
اياد رفع راسه يسمع الي يقوله
ندى نزلت راسها بضيق من اياد
الياس بقهر من اياد؛ نايمه تعبانه
-
عند شهد
صكرت سحاب شنطتها وخبتها بالدولاب تنهدت وجلست على السرير انسدحت على السرير همست ؛ يارب
طق باب الغرفه رفعت راسها وقامت فتحته شافت الخدامه صعدت الغدا ابتسمت عاد هي جوعانه
اشرت لها تحطه على الطاوله الطعام الصغيره
حطته وطلعت صكرت الباب وقفلته وجلست سمّت و تاكل بتلذذ
رفعت راسها سمعت طق الباب وشكله الياس تجاهلته وهي تاكل وتسمعه يطق قعد 10 دقايق شربت المويه وغسلت يدها وحطت الباقي بالمطبخ الصغير وفتحت الباب ودخل وهو معصب سحبها للغرفه
شهد بعدت يده ؛ خلاصص اوجعتني
الياس ؛ وش هالحركات
شهد طالعته ؛ اسمعني زين عندك خيارين تطلقني والحين ولا
الياس قاطعها بسخريه؛ ولا ايش وبعدين قبل ماتقولين من انتي اصلاً عشان ابيك عندي * ببرود* انتي طالق ضفي اغراضك وانقلعي برا اشوف يالقذره
شهد ماقدرت تنطق بكلمه مصدومه عيونها لاشعوريا حمّرت يعني هي تبي الطلاق بس ماتوقعت انه للهدرجه مايبيها
نزلت راسها ومشت لبست عبايتها مالقت غير ترسل لياسر واتصلت على الخدامه تجي تشيل شنطتها
جات واخذتها وطلعت
وشهد طلعت من الغرفه شافته جالس على جواله وعادي الوضع وباعتراف صريح وبوجع همست؛ ليه انت من العالم كله حبيتك وانت اكثر انسان اوجعتني
انتهى


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 17-10-2016, 11:11 PM
صورة شهد الفهد $' الرمزية
شهد الفهد $' شهد الفهد $' غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ي عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب, كامله.



البارت الحادي عشر 💕
وشهد طلعت من الغرفه شافته جالس على جواله وعادي الوضع وباعتراف صريح وبوجع همست؛ ليه انت من العالم كله حبيتك وانت اكثر انسان اوجعتني
الياس كانت هي وراه وسمعها وقف يطالع الفراغ من صدمته بكلامها
شهد كتمت شهقتها وهي تذكر نفسها لاتسمعين قلبك ياشهد انتي تبين الطلاق وحصلتيه خلاص
مشت وطلعت بسرعه ولحسن حظها مافي احد بالصاله
طلعت للحوش بتطلع شافت بوجهها اياد
نزلت راسها بتكمل طريقها
اياد ؛ شهدد
وقفت ؛ نعم
اياد؛ انا اسف على الي صار
ابتسمت ؛ لا عادي مالك دخل بس
اياد؛ بس ايش؟
شهد طالعته وبهدوء؛ انتبه من اقرب ناسك لايخونك * ابتسمت * سلام
وطلعت بسرعه وصكرت الباب ركبت جمب ياسر وفصخت الطرحه سندت راسها وهي تحاول تتنفس
ياسر ؛ شهد شفيك ؟ وليه هالشنطه؟
شهد همست وبالموت تتنفس ؛ وديني لاقرب فندق اريح واقولك كل شيء
ياسر هز راسه ومشى بسرعه
ربع ساعه وصلوا ونزلوا حجز لها وصعدوا فوق وهو وراها بالشنطه دخلوا الجناح وصكر الباب
جلست على الكنب وهي تتنفس بسرعه ؛ ياسر ماقدر اتنفس
ياسر بتوتر؛ انتي تنكتمين ؟
شهد هزت راسها ؛ بء بالشءنطه
بسرعه اخذ الشنطه يدور؛ شهد مافي شيء
شهد تذكرت انها نسته ؛ ياسر بالبيت باالبيت روح جيبه تكفى
ياسر بسرعه طلع وركب سيارته وشخط لبيت عمه
وصل بسرعه قياسيه رن الجرس فتحته الخدامه وركض للصاله شافهم جالسين صارخ؛ الييياااسسسس
ابو الياس ؛ ياسر!!! شلون تدخل كذء!
اياد: يياسسرر البيت له حرمته!
ياسر ماهتم وشاف الياس الي نزل ؛ وين بخاخ شهد!!
الياس انصدم هي ماتوصل ل هالمرحله الا عشان الي صار شيء قوي ! هو للحين مصدوم انها تحبه وبعد هالصدمه ؛ هاه
ياسر انقهر منه صعد بسرعه وسحب الياس ؛ وين غرفتكم بسسرعه!! البنتت بتمممممموتتتت!!!
الياس اشر على غرفتهم وهو مصدوم بتموت؟
ياسر انقهر منه بسرعه دخل تعدا الصاله ودخل الغرفه دخل الحمام" يكرم القارئ" وشافه اخذه توه بيطلع شد انتباهه الدم تجاهل هالشيء بعدين يعرف من شهد
بسرعه نزل متجاهل كل شيء وركب سيارته وبسرعه على الفندق
وصل الفندق وراح للغرفه فتح الباب وشافها طايحه ووجهها مزرق طارت عيونه ؛ لالالا
بسرعه شالها وركب السياره وشخط للمستشفى
وصلوا وهو يصرخ بالدكاتره اخذوها ودخلوا للعنايه وهو جلس وضام راسه بتعب
-
ببيت ابو ياسين
وهي تكلم بابتسامه خبث ؛ ضبط ؟ تمام مشكوره وحقك بكره بيوصلك بس اشوف النتايج
صكرت منها وطالعت الفراغ قدامها بابتسامه واسعه همست؛ بنتقم من امك فيك هه اجل وحده مثلك اخت لبنتي بنت الاصل والفصل
ياسين ؛ يمه تكلمين روحك ؟
ام ياسين التفت وبضحكه ؛ لاتهتم يمه وين رايح ؟
تنهد ياسين ؛ على البيت الي قلت لك
ام ياسين ابتسمت؛ ايه يمه روح شوفه وكلمني اذا صار لك لاكلم الناس اخطب لك
ضحك بخفه ؛ ابشريي يالله ادعي لي سلام
وطلع وام ياسين ؛ الله يوفقك ياولدي وييسر لك ويفرحني فيك
-
ببيت ابو الياس
عند اياد وندى
ندى ؛ اياد شفيك اليوم مو طبيعي
اياد تنهد ؛ مادري مادري الي صار لالياس ومرته محسسني بالذنب
ندى انقهرت؛ وانت اي شي يخص الياس تحس بالذنب تجاهه ! اياد انا ملليت من اهتمامك فيه بزياده وهو ولا هميته اياد اصحىى اصحى من الي انت فيه !
اياد بقهر ؛ الياس ومرته كانوا مثل السمنه على العسل وبسببي طلقهاا بسببي
ندى بصرخه ؛ ليههه وش سسويتتت وش السببب
اياد بصرخه اقوى منها ؛ لانها كككانتتت بحضضنيي
ندى ماستوعبت فتحت عيونها على وسعها همست؛ ايش!
اياد تنفس وبهمس ؛ ايهه بس عش
قاطعته وهي تدمع ؛ ليش طيب ؟ ليش تخونني وتقولها قدامي بعد! يعني انت بعد حبيتها !
ااياد ؛ ندى اي خيانه تتكلمين عنها !
ندى ضحكت بقهر ؛ ايه صح انها تكون بحضنك وتقولها قدامي عادي صح !
اياد لف وجهه عنها ؛ انتي اصلاً ماراح تفهميني
ندى عضت شفتها بقوه ولفت عنه ودخلت الغرفه
اياد سند راسه وتنهد
-
عند الياس
جالس بالصاله لجناحه
ضم راسه بقوه
هذي نتيجه افعالك ! شف وش صار للبنت بسببك ! لمتى يالياس بتحرق قلوب الناس ! لمتى بتضايقهم !
الياس بقهر وتشتت اخذ الفازه ورماها وهو يصرخ ؛ مممادريييي مادرييييي
جلس وهو يتنفس بقوه
؛ الياس لاتعصب
رفع راسه بصدمه ؛ شهد!
ابتسمت؛ لاتعصب ابتسم
الياس بضعف ؛ وش سويتي فيني انتي ؟
شهد ضحكت بخفه ؛ انا ولا انت ؟
الياس ضم راسهه بقوهه وهو يحس انه مصدّع
دخلت غيد ؛ الياسس شفيكك ؟
طالعت الفازه الي منكسره شهقت ؛ انجرحتت!
الياس رفع راسه فزّ وصار يدور بعيونه بالصاله همس ؛ شهد
غيد عقدت حواجبها ؛ شهد؟ مو شهد راحت ؟
الياس بلع ريقه؛ شهد توها رايحه؟
غيد ؛ شفيك نسيت شهد من العصر راايحه!
الياس يعني كنت اتخيل! همس ؛ غيد اطلعي برا
غيد تنهدت وطلعت
الياس سند راسه وغمض عيونه بقوه ؛ لاياربيي!
-
عند ياسر
للحين جالس قدام غرفه العنايه
طلع الدكتور ؛ زوجها ؟
ياسر ؛ لا اخوها شفيها ؟
الدكتور تنهد ؛ مادري وش اقولك غير ان كانت دقايق وتموت بس قدرنا نسيطر على الوضع
تنهدبراحه ؛ الحمدلله* وبابتسامه* ومتى بتطلع ؟
الدكتور نزل راسه وطالعه ؛ للاسف حالتها سيئه وبتقعد عندنا هاليومين نتطمن عليها
ياسر بحزن؛ زين اقدر اشوفها؟
هز راسه ؛ ايه تقدر بس لو سمحت تسوي الاجرائات وتقدر تشوفها يعني على ماينقلونها للغرفه
هز راسه وراح معاهه
خلص الاجرائات وعرف الغرفه وراح لها فتح الباب شافها على السرير الابيض شعرها منتثر بعشوائيه والمغذي بيدها و الجهاز حق البخار على فمها وانفها انقهر لحالتها سحب كرسي وجلس جمبها
حست فيه وفتحت عيونها بتعب تبي تلتفت عقد حواجبها
ياسر قام لها ومسك يدها ؛ ارتاحي ارتاحي انا هنا * ابتسم* خوفتيني عليك يالهبله
ابتسمت بتعب همست بلسان ثقيل ؛ بس عادي انت .. لحالك خوفتك
ياسر وهو يمسح على شعرها بابتسامه ضحك ؛ والله ؟
شهد ضحكت بخفه وهي تهز راسها
ياسر ؛ قيت ميش اولسسون كاردشيم
شهد ضحكت بقوه ؛ اه 😂😭مو كذء
ياسر ؛ اقول لاتضحكين بتموتين علينا اصه
شهد ابتسمت بخفه ؛ تعرف تركي بعد
ياسر بابتسامه ثقه؛ مو هين صح ؟
شهد غمضت عيونها وفتحها ؛ زين ياسر ابي افك هذي * اشرت على الجهاز* مضايقتني
ياسر ؛ لا مافي انتي محتاجه اوكسجين
شهد؛ الا صح وش صار
ياسر ؛ يالملقوفه انخمدي وارتاحي واقولك كل شيء يالله
شهد عقدت حواجبهها بقهر وغمضت عيونها ونامت بسرعه من الالم والدوخه
جلس على الكرسي يطالعها الين نام
-
ببيت ابو ياسين
نزلت ام ياسين بعباتها؛ يالله سعود خلصت
ابو ياسين مو مصدق الي جاهه مصدوم
ام ياسين ؛ سعود شفيك
ابو ياسين بقهر وصراخ؛ الياسسسس الككككلبببب
ام ياسين؛ دامك نطقت اسمه وراهه بلا وش مسوي بعد!
دخل ياسين وهو مقهور توهه بيصعد مسكته امه؛ شفيك يمه وش الي مضايقك؟!
ياسين بقهر وغبنه ؛ يمه البيت الي جمعت فيه فلوسيي وكنت احلم بهه اخخذهه منيي بكل برودد اخذهه مني!
ام ياسين انصدمت ؛ مينن هووو ! وبعدين انت دافع فيه حول 3 ملايين ! ششلونن!
ياسين ضحك بسخريه؛ الياس يمه الياس دفع لصاحب البيت 10 ملاييين اضعاف اضعاف الي عطيته! البيت الي اجمع فيه الفلوس من سنين ياخذه بكل برود بايام ششلونننن!!!
صعد فوق وهو مو طايق احد ابد!
ابو ياسين بحده؛ الياس لازم احد يوقفه عند حدّه
ام ياسين ؛شوف مافي الا طريقتين
ابو ياسين ؛ وايش هم؟
ام ياسين ؛ الاولى عمي مايرضى بالظلم قوله والثانيه * ابتسمت بخبث* شهد
ابوياسين عقد حواجبه؛ شهد! شدخلها!
ام ياسين ؛ الياس اخذ شهد عن حب ف اذا تعذبت شهد الياس يتعذب اكثر " هه مايدرون انه يتمنى موتها"
ابوياسين ابتسم بخبث؛ ابوي وعليّ بس شهد
ام ياسين ابتسمت وهي تقاطعه؛ عليّ ماعليك خلنا الحين نروح
ابو ياسين هز راسه ومشوا
-
لبس وتجهز ونزلت لتحت بسرعه شغل سيارته وشخط وهو يكلم ياسر يساله عن المستشفى وبالموت عطاهه الجواب
رمى الجوال واسرع اكثر
-
عند ياسر طلع من الغرفه بيكلم الياس انصدم وهو يشوفه قدامه ؛ الياس شهد حالتها ماتس
الياس طنّشه ودخل لعندها وقف قدام السرير وهو يشوفها كيف مغمضه عيونها وحاجبينها متعقده كانها حست بوجوده الجهاز على فمها وانفها المغذي على ايدها
ياسر وقف جمبه وهمس ؛ الياس حالتها ماتسمح لاتتكلم عندها لاتقول شيء
الياس همس ؛ ياسر ءءانا
ياسر استغرب انه سكت ؛ انت ايش؟
الياس طالعها بجمود وبرود وطلع بسرعه ركب سيارته وراح للمكان الي ممكن يهديه والي هو " البحر "
تنهد ياسر وجلس قدامها على الكنبه كان يفكر بحل كيف يبعدها عن عمانه والي يبون لها الشر كيف ؟ كيف يحاول يغير من جوّها
ضل يفكر ويفكر لين لقى حل ابتسم وطلع واتصل على جده ؛ سلام جدي شرايك.....
-
بعد مرور يومين
شهد ؛ ياسرر وش هالحماس شفيك ؟
ياسر ضحك ؛ اقول بس تجهزيي زين بروح البيت اخذ كم شغله واجيك عشان بتطلعين اليوم
شهد ابتسمت بضحكه؛ زين وابعرف وش نهايه هالوناسه
ضحك ياسر وطلع
تنهدت بابتسامه وهي مبسوطه من ياسر تحسه هاليومين كان معاها دايم ابتسمت بحب وقامت دخلت بدلت ولبست عباتها طلعت وقفت وهي تشوفه قدامها بلعت ريقها ؛ ءالياس!
الياس مدخل ايده بجيوبه وبهدوء؛ شلونك؟
شهد نزلت راسها وطالعته؛ دامك بعيد عني مبسوطه
الياس تنهد وطالعه
شهد ؛ نفس البرود والحقد والامباليه للحين تشوفني كذء بعيونك
الياس ساكت ويطالعها بكل هدوء وجمود
شهد ابتسمت بقهر وهي تدمع ؛ تدري بكل مره اشوفك انتظر منك تواسيني وانا احس اني احترقق من داخليي
الياس كان يطالعها بهدوء وجمود وهو من داخله وده يضمها ويهديها
شهد وهي تبكي ؛ ليهه ماخليتني اروحح ! ليه كنت دايم متمسك فينيي ! كنت دايم ترجعني وانا ماهمّك !
شهد جلست بتعب وهمست ؛ ليه بكل مره احبك اكثر من الي قبل! وبكل مره اكره نفسي لاني مازلت احبك وانت السبب بعذابي ! ليه!
الياس نزل لها ومسح دموعها همس ؛ كل شيء خيره وبيجي يوم وتفهمين * باس جبينها بكل جمود وبرود وقام وطلع *
شهد دمعت عينها تنهدت ؛ اخهه منك ومن برودك كتمانك يالياس بيضيعك ويضيعني معاك
تنهدت وقامت تكمل تجهيز
خلصت وتوها تجلس دخل ياسر ؛ يالله ؟
شهد هزت راسها
ياسر لاحظ تغير وجهها بس سكتت مايبي يخرب وناسته
سوا الاجرائات وركبوا السياره
شهد استغربت سايق جايهم وياسر جلس جمبها
ياسر بحماس: يالله راجوو 😻
شهد ؛ ياسر وش الي صاير؟
ياسر ضحك بخفه ؛ اصبري بتعرفين
تنهدت شهد وغمضت عيونها ونامت لاشعوريا
ربع ساعه
ياسرر؛ شهدد قومي وصلناا
شهد فتحت عيونها طارت عيونه وهي تشوف " المطــار" ؛ ياسر؟
ابتسم ابتسامه واسعه ؛ راح نروح للي تبينه وببعدك عن كل الي هنا وانا بكون معاك هناك قلت لجدي ووافق وبالمده الي تبينها بس المهم * وهو يعدل ياقته باستهبال* انا محرمك معاك
شهد دمعت عينها ابتسمت بين دموعها ونطت ضمتهه كانت هذي اول مره تضمه وهي تحس بانه صدق اخوها وهي تبكي ؛ الله يخليك لي* بنبره صادقه حس فيها ياسر بكل حرف* ياخوييي وسنديي
ياسر ابتسم ورفع ايده وطبطب على ظهرها؛ امين ويخليك لي
بعدت وهي منحرجه منه ؛ احم
ياسر ضحك ؛ انتتيي تسستحين!!!!
شهد طالعته بتكشيره وهي تضحك ؛ دبب
ياسر ضحك ؛ يالله بسرعه خليناا نروح ترى لحد الحين محد يدري اننا بنروح غير جديي
شهد تحمست ؛ يالله
نزلوا ونزل السايق شنطهم
ياسر؛ قلت لغيد تجهز شنطتك 🌝💗
شهد؛ ياحلوها يعني بس هي وجدي يدرون مو ؟
ياسر هز راسه ؛ بالضبط
شهد هزت راسها وهي تفكر بالياس الي مايدري ابتسمت وهي ببالها تسوي شيء بس يوصلون راح تقول لياسر
جلست شهد تنتظر ياسر الي راح وسوا الاجرائات
جاء وهو مستعجل ؛ يالله بتطير الحين
شهد قامت وسحبت شنطتها
سحبهم ياسر وسبقها ومعاه شنطته وشنطتها
ابتسمت بخفه وراحت وراهه ولحقوا الحمدلله على الطياره ركبوا جلسوا 10 دقايق وطارت الطياره لبريطـانيا
-
بعد مرور 3 ايام
الياس الي كان مستغرب شهد وينها! سالها عنها كل مكان محد يدري وكلهم يقولون مانعرف مع ياسر
الين راح للجد وخبره
الجد بهدوء؛ انت مو طلقتها؟
الياس ؛ ءء اييه بس استغربت وين راحت يعني مو ببيت عمي سعود ولا ببيتنا وين تك
قاطعه الجد وهو يدقق بملامح وجهه ؛ ماراح ترجع
رفع راسه ورمش مرتين بسرعه؛ ايش!
الجد تنهد؛ ياسر طلب مني ياخذ شهد ويروحون لبريطانيا كم يوم ويرجعون بس عشان تتغير نفسيتها بس شهد
الياس ماسك نفسه وبكل جمود؛ شفيها؟
الجد ؛ اصرّت انها تجلس انها لاكثر من سنه وياسر معها
الياس ببرود؛ اهها زين
طلع من عند الجد وبكل حقد رفع جواله ؛ الحين اسمع بخبر الحريقه سمعت!
صكر بوجهه وركب السياره ؛ للشاليه
هز راسه السايق ووداهه
-
بشقه اياد وندى توهم ساكنين فيها
اياد بالصاله ؛ ننندوييي تعالييي اجلسي عندي
ندى جات وهي مبسوطه؛ ياربيه ياياد اححلى قرارر اننا سكننا
اياد تنهد؛ يعني
ندى رفعت حاجبها؛ بس لاتظن اني نسيت سالفه شهد وللحين مقهوره منك وزعلانه عليك بعد
اياد تنهد
ندى كتفت يدينها وكشرت بقهر
اياد قام وراح للغرفه يبي يخليها شوي لحالها
انسدح وهو يفكر اخذ جواله بيتصل على ابوه رفع راسه بسرعه وهو يسمع صراخ ندى فتح الباب وهو يشوف الشقه كلها انقلبت لنار صارخ ؛ ننننننندىىىىىىى
-
ببيت ابو ياسين
ياسين نزل من الدرج وهو يصرخ؛ يالله يمه
ام ياسين وهي تبكي ؛ حسبي الله ونعم الوكيل بنتتتيييي يارب تحفظها
ابو ياسين كان خايف على بنته لان الي سمعه من اياد انها هي للي تضررت من الحريقه وجزء من وجهه مو نصه ربعه كذء كان متشوهه بس ماخبر ام ياسين ولا ياسين ؛ ييالله
ركبوا السياره وللمستشفى
-
بالمستشفى
اياد دخل وهو يطالعها بصدمه تغيرت وجعه قلبه على منظرها
كانت ندى منزله راسها وعينها تدمع ومن فوق عينها اليمنى الى اخر خدها الايمن متشوهه وكانوا لافينه بشاش وايدينها كلها احترقوا وتشوهوا ولافينهم بشاش برضو وشعرها الي لنص ظهرها احترق وانقص بشكل بشع لكتفها ومغطيه الشاش بالشعر همست وهي تشهق؛ اطلع برا لاتشوفني
اياد قرّب ؛ ندى كل شيء
صارخت بهسترييا ؛ ببرااا براااااااا
دخلواا اهلها
ام ياسين وقفت من الصدمه ؛ يمه بنتي
ركضت وضمتها
ندى خبت راسها بحضن امها ويديها ضمتهم لصدرها وهي تصرخ؛ يمههه طلعيهم لايشوفوني يمه انا صرت بشعه يمهه طلعيهم يمهه
ياسين طارت عيونه طالع اياد الي ماجاه شيء سحبه لبرا وابو ياسين جلس برا مصدوم مع ان عارف
ياسين بقهر؛ انت وينن كنت!
اياد؛ ياسين صدقني انا كنت بالغرفه وهي جلست بالصاله فجاه اسمع صراخها رحت لها على طول
ياسين ؛ كككان مفروض تكون جمبهاا وتحميهاا
اياد بحده؛ ياسين ! هذا قضاء وقدر وانا حاولت اني احميها والحمدلله قدرت يكون بعلمك الدكتور يقول لو انها ماجت ب الوقت المناسب كان احترقت كلها واذا ماحميتها وكنت جمبها بذاك الوقت بكون جمبها ومعها الحين هي بامس الحاجه لي !
ياسين طالعها بحقد وجلس وهو يفكر يحس مخه ضاع
اياد تنهد وجلس همس ؛ لاحول ولاقوه الا بالله العلي العظيم
-
من بكره
ببيت ابو رائد
ابو رائد ؛ لاحول ولاقوه الا بالله ماتشوفون شر ياخوي والف سلامه عليها يارب اهم شيء هي بخير والي صار لها الله ماكثر عمليات التجميل وتقدر تسوي ... الله يعينك وانا اخوك .. لا ابشر جاي الحين لك .. تامر امر سلام بحفظ الله
صكر منه وهو يستغفر
اريج ؛ ابوي وش صاير !
ام رائد؛ عسى ماشر ؟
رائد طالعه بهدوء
ابورائد؛ شقه اياد احترقت وندى بنت اخوي احترقت يديها وشوي من وجهها وشعرها راح نصه بس اياد بخير لانه كان بعيد عكس ندى الي كانت قريبه وماعرفت تتصرف
اريج شهقت دمعت عينها؛ ابوي طلبتك بروح معك لها
تنهد ابو رائد ؛ يالله البسي عباتك
ام رائد؛ ودي اروح بس الوقت مو مناسب قولهم بكره بجيهم
هز راسه وقام طلع
رائد ارسل لالياس ؛ عاجبك الي صار لها؟
الياس ارسل ؛ ومتلذذ بعد شتبي 😂
رائد؛ الياس صدقني كل شيء وله ثمنه انتبهه انتبهه
الياس ؛ يصير خير انا عندي شغل
رائد همس ؛ الله يهديك يارب ويصلحك وش سويت !
-
ببيت ابو الياس
غيد؛ ابوي بروح معاك
الياس نزل راسه وابتسم بخفه ورفعه وهو يطقطق بالجوال
ابو الياس ؛ زين يالله البسي
غيد مافاتتها ابتسامه الياس وقررت تكلمه اذا رجعت نطت بسرعه تلبس
ام اياد ؛ طمنّي ياخالد لاتنسى
هز راسه ؛ الياس قومم معاي نروح لاخوك
الياس قام على جية غيد وابتسم ابتسامه جانبيه؛ اكيد لازم اوقف جمب اخوي هه
غيد همست؛ لك يد بالسالفه قلبي يقوله وحاس ب هالشيء
طلعوا غيد وابو الياس بسياره والياس بسياره
-
بالمستشفى
بغرفه ندى
جالسه ومدخله ايدينها جوا البطانيه وعينها ماجفّت من الدموع وتطالع الفراغ
دخلوا غيد واريج
طالعتهم وبكت اكثر
ركضوا لها وضموها غيد على اليسار واريج على اليمين وام ياسين جالسه على الكنب ومقهوره ومتضايقه على بنتها
ندى ؛ انا صرت قبيحه صح!
غيد بعدت عنها وعينها تدمع وهي تبتسم لتشجعها؛ شدعوه لا بسم الله عليك انتي الزينه ندى مرت اياد
اريج ابتسمت وهي تشهق ؛ اءايه صادقه نسيتي انتي كنتي احلى وحده بالمدرسه
ندى ابتسمت بسخريه؛ هذاك اول
غيد واريج طالعوا بعض بقل حيله
-
برا عند الرجال
الياس بسخريه ؛ سلامات ياخوي عاد توك ساكن ب هالشقه !
اياد ماهتم او بمعنى ادق مو في حاله؛ الله يسلمك , مادري وش الخيره
رائد ؛ عمي قلتوا لياسر؟
ابو ياسين بحقد ؛ لاتطريي اسمهه هذا لا هو ولدي ولا اعرفه دامه راح مع هالصايعه بنت ال* شاف ابوه وسكت *
الجد الي كان توه جاي وقف بعصاته؛ كملها مو انت ابوها شلون تكملها وبعدين تعال هذا الي ماتبيه ولدك هو الي راح وجلس مع اخته وترك كل شيء هنا وبعدين سمعوني كلكم ياسر وشهد مابيهم يدرون عن اخبارنا ابد انا احبهم واعزهم بس * طالع الياس وابو ياسين بحده* مابيهم يتذكرونكم يتذكرون الشيء الي خلاهم يروحون لبرا لينسون
رائد ؛ جديي شهد ونعرف بس ياسر وش دخله
الجد تنهد وهو يطالع ابو ياسين؛ اسال عمك هه
ياسين قام وسند جده؛ تعال ياجدي شوف ندى
هز راسه وراح معاه
الياس ماهتم بولاكلمه رن جواله قام ورد عليه ؛ نعم !
؛ ليه ماترد علي ؟
الياس تنهد؛ افف شتبين ؟
ابتسمت ؛ موافق على عرضي ؟
الياس ؛ الاء انتي وابوك واخوك كلكم على بعضكم ماتسوون ظفري سمعتي ! ف ماله داعي اقبل بعروض ارخص حتى من التراب هه ومابي اسمع صوتك ب جوالي تمام لاني بصدع واذا صدعت باخذ علاجي وعلاجي هو * همس * موت اغلى انسان عندك
وصكر بوجهها ولف وهو يطالعهم واحد واحد راح انتقم منكم حبه حبه خلصت من اياد واحلامه وندى وجمالها بس باقي اعمامي صبركم علي هه
رفع صوته؛ انا مضطر اروح عندي شغل
وراح ولا اهتم لهم ركب سيارته وشخط
-
ببريطانيا
الجد شرى لهم فله جديده وبموقع مميز شارعين ثمن الجامعه
واتفق معهم يرسل لهم مبلغ وقدره كل شهر يكفيهم اثنينهم
شهد نزلت وهي حاسه بصداع ودوخه توها اكلت بندول ونزلت لياسر ؛ ييياسسرررر وينك؟
ياسر طلّ عليها من المطبخ وهو لابس المريله وبايديه القلفز ووجهه فيه صلصه حمراء
ضحكت ؛ شتسوي ؟
ياسر بابتسامه واسعه؛ باستا ياباستا
شهد ضحكت ؛ مجنون تدري ؟
ياسر ركض لها وسحبها من ايدها دخلها المطبخ ولبسها المريله والقلفز ؛ يالله اشوف ساعديني
شهد رفعت حاجبها بضحكه ؛ انا اعلمك
وتسحب اقرب منديل وبوجهه ياسر بسرعه بيمسكها راحت لم الفليزر فتحتها وطلعت الطحين وبوششش بوجهه وبوجهها
رمشت كم مره وضحكت
ياسر بضحكه ؛ من حفر حفره لاخيه وقع فيها
شهد ؛ اننن اخيه اننن اصه اصه
ياسر ؛ تعالي جد ترى جوعان
شهد ؛ تمام يالله
بدوا يسوون ويشتغلون وهم مبسوطين وصدق هالفتره شهد نست كل شيء او بمعنى صح ماكان عندها الوقت لتفكر لان ياسر كان معاها لحظه بلحظه ماخلاها
خلصوا من غداهم وجلسوا على الطاوله
شهد فصخت المريله و فتحت الثلاجه وطلّت ؛ كولا او بيبسي ؟
ياسر وهو يفصخ ؛ كولاا
هزت راسها وجابت اثنين كولا وراحت للطاوله جلسوا ياكلون ويسولفون
شهد؛ ياسرر وش رايك نطلع ؟
ياسر ؛ خلاص مثل ماتبين بس قبل بمر الجامعه نحط اوراقنا
شهد ؛ زين تظن بيخلوني اكمل اخر ترم ):
ياسر ضحك ورفع حاجبه؛ كول حاقه بالواسطه حتيقي ياختشيء
ضحكت بفرحه؛ الحمدلله
ياسر ؛ بس بكذء انتي بنص السنه تخلصين وانا بقعد سنتين اخاف اجلس لحالي هنا
شهد قاطعتها ؛ لا انا اصلاً ناويه على الاقل اربع سنين ياسر ابي انسى كلياً سالفه الياس طلبتك
ياسر تنهد؛ مثل ماتبين طب شرايك تكملين اخر ترم وبعدها السنه الي بعدها ندخل انا وياك
شهد عقدت حواجبها؛ مافهمت؟
ياسر؛ يعني بس تخلصين الترم الاخير وتتخرجين ندخل ماستر انجليزي 3 سنين ونتخرج باذن الله وبنكون مع بعض وبحاول نفس الكلاسات
شهد بفرحه؛ والله فكرهه
ياسر ؛ مخ مخخ
شهد ضحكت ؛ ححلو
انتهى


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 17-10-2016, 11:12 PM
صورة شهد الفهد $' الرمزية
شهد الفهد $' شهد الفهد $' غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ي عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب, كامله.



البارت الثاني عشر 💕
بعد مرور اسبوع
ندى اليوم طلعت من المستشفى
وراحت لبيت اهلها كانت رافضه نهائيا تكون مع اياد او تحاكيه او تشوفه
الياس كان هادي طول الاسبوع
وغيد ماشافته ابد كان نايم برا البيت طول هالاسبوع وقررت اليوم تكلمه
-
عند الياس
نزل من السياره وهو مستغرب وش تبي غيد
دخل للصاله شافها جالسه تطالع التلفزيون
جلس جمبها؛ ايوهه وش عندك ؟
غيد لفت عليه وبهدوء ؛ اوعدني ماتكذب علي
رفع حاجبه ؛ قولي شعندك؟!
غيد ؛ انت السبب بالي صار صح!
الياس فهم عليها وابتسم باستفزاز ؛ وش الي صار؟
غيد بهدوء ؛ الياس !
الياس طالعها ببرود ؛ ايه انا غيره؟
غيد؛ شلون تسوي كذء باخوك ومرته شلون! الياس شفيك ! وش الي غيّرك !
الياس عقد حواجبه وابتسم بسخريه؛ تغيرت! انت مو شايفه الوضع الي صاير حولي! كل شيء ينفر مني!
غيد بعصبيه ؛ منك ! ومن افعالك الياس سامح وعيش حياتك !
الياس بحدّه قام ؛ شلونن اسامحهم وهم طول هالسنين متلذذين بكابتي ! والحين يوم جاتني الفرصه تبيني اسامح! ههه مستحيل * همس * بسببهم الشيء الوحيد الي حسيت اني احبه من قلبي خذوه مني
غيد ضحكت بسخريه؛ وهذي مين شهد ولا ندى ؟
الياس عطاها ظهره وطلع وهو يفكر ب هالسؤال
ركب سيارته وشخط بقوه
-
ببيت ابو ياسين
بالمجلس اياد
اياد؛ عمي طلبتك ابي اشوفها
تنهد ابو ياسين ؛ مادري شقول ياولدي البنت رافضه ومنهاره
ياسين دخل ؛ اطلع برا
اياد قام وطالع عمه ثمن طالع ياسين ؛ نعم!
ياسين بحقد؛ انت واخوك السبب في كل الي صار اطلع براا!!
ابو ياسين ؛ ياسين! اياد بريء من افعال اخوه وانت تدري
اياد ؛ الياس شدخله! وش الي صار؟
ياسين ضحك بقهر ؛ انا اقولك الياس هو السبب في الي صار لا وابشرك جدّي محذرنا محد يحكي له كلمه
اياد مصدوم وش هالحقد! ليه! مو كفايه اخذ حلمه منه ! يسوي فيه كذء !
طلع بسرعه ركب سيارته وشخط لبيتهم
ياسين تنهد؛ روحه بلا رجعه!
ابو ياسين تنهد وطالع ولده بقل حيله وراح دخل ووراهه ياسين
كانوا بالصاله وحاطين سرير لندى وجمبها طاوله صغيره
وام ياسين كانت جمب ندى وتاكلها
ندى همست ؛ ماما ابي مويه
ام ياسين نزلت الي بيدها ؛ عيون ماما ابشري * اخذت المويه وشربتها *
ندى لفت وجهها ؛ الله يخليك لي
ام ياسين ابتسمت بحزن وحطت يديها على خدها ؛ حبيبه امك انتي من لي غيرك هاه؟
ندى نزلت راسها رفعته وهي توها تستوعب ابوها واخوها بلعت ريقها ؛ شءفيكم؟
ياسين تنهد وطلع فوق
ابو ياسين جلس قدامها؛ ماودك ترجعين لاياد؟
ندى هزت راسها ب لا ؛ مابي يشوفني وانا قبيحه مابي
ام ياسين ضمت ايديها؛ اهدي حبيبتي زي ماتبين
ندى انسدحت وغمضت عيونها
ام ياسين بهمس بس ندى تسمعها؛ وش صار عرفتوا مين السبب ؟
ابو ياسين يحسبها نامت هز راسه وبتنهيده حزن
ام ياسين ؛ مين!!
ندى مغمضه عيونها بس معاهم تبي تسمع مين السبب! وهي تحسب انه التماس
ابو ياسين بهدوء ؛ الياس
ام ياسين ؛ حسبي الله ونعم الوكيل هذا وش يبي ؟ وش ! لا حول ولاقوه الا بالله
عند ندى انصدمت للهدرجه صار يكرهها ! دمعت عينها وكتمت شهقتها وهي لافه وجهها للجهه الثانيه
-
عند اياد
دخل البيت وهو يصرخ؛ الييييااسسسس الياسسس
ام اياد نزلت بسرعه ومعاها غيد؛ شفيكك يمه ليه الصراخ!
ابو الياس دخل بعد اياد ؛ شفيك صوتك واصل لبرا!
اياد بقهر وهو حاس بقهر وخنقه وضيقه ؛ دمّرننيي كككرهنيي بحياتييي شلونن يسويي كل هذاا وانا اخوه! اخخخخوه ياناسس ! يحرقق شقتي ! يحححرقهها ليهه!!! ليههه!!!
غيد شهقت عرف!
ابو الياس تنهد ؛ لا حول ولاقوه الا بالله ياولدي اهدى واذكر ربك
ام اياد ؛ حسبي الله ونعم الوكيل!
اياد بخنقه ؛ يبه اسمعني انا ءء ماعندي اخوان غير غيد سمعتوني !
وصعد لغرفته وهو مخنوق مقهور! المفروض يكون اخوه عزوته وسنده ! بس لا دمرّهه
-
عند الياس
وجمبه رائد
رائد؛ شفت شاللي صار!
الياس وهو ينفث دخانه بكل هدوء؛ ايه * لف عليه ورجع يطالع البحر* ولا كفاني وللحين ماسويت شيء
رائد ؛ الياس الي تسويه غلط بغلط !
الياس ؛ مو بقد الي صار فيني رجاءً رائد انا اسوي الي ابي ولا احد له دخل فيني وباللي اسويه! تمام!
رائد تنهد ؛ الله يهديك ايه صح نسيت اقولك انا بكرا مسافر عندي شغل
الياس لف عليه؛ وين ؟
رائد وهو يدقق بملامح وجهه ؛ بريطانيا
الياس بالامبالاه ؛ اهها تروح وترجع بالسلامه
رائد ؛ الله يسلمك وبشوف ياسر هناك
الياس ؛ بس جدي قال محد يقول له اخبارنا
رائد؛ ماراح اقوله شيء بس تعتقد وش الي خلّا ياسر يروح !
الياس وهو الي عارف همس ؛ عمي السبب
رائد عقد حواجبه؛ ايه ليش!
الياس قام ورمى السيجاره وطفاها بجزمته" يكرم القارئ" ؛ تصبح على خير
وتركهه ركب سيارته وراح
رائد تنهد ؛ يالله يالياس شقد انت انسان غامض وغريب * قام وطالع البحر بهدوء * معقوله اذا حبّ واجتمع بالي يحبه بيتغير !
تنهد والتفت وهو يودع البحر ب هالجمله
ركب سيارته وراح للبيت يتجهز لبكره
-
عند ياسر وشهد
كانوا واقفين قدام باب الحديقه العامه
شهد ؛ افف خويّك متى يجي طفش
قاطعها وهو يضحك من وراها ؛ افااا تحشين !
شهد فزّت ؛ يمه
ضحك ياسر؛ هههههههههههههههههههههههههههههههههه هبلهه* طالع خويّه وابتسم * اهلاً بدرر
بدر ابتسم ؛ هلافيك * طالع شهد* شلونك ؟
شهد هزت راسها؛ تمام الحمدلله يالله خلونا نروح نتغدا ميته جوع
ياسر؛ يالله امشي
راحوا وجلسوا وبدر طلب ورجع جلس قدام شهد وجمبها ياسر
بدر ؛ ايوهه وبعد
شهد تثاوبت؛ تصدقون جاني النوم
ياسر طالعها ؛ انتي اصلاً خيشه نوم جات هاليوم
شهد طالعته بحقد ؛ اننن انن اصهه
بدر ابتسم بخفه وهو يطالعها
شهد التفت وشافته يطالعها نزلت راسها بسرعه وهي منحرجه شفيه يطالع؟
قاطع تفكيرها وصوول الاكل وجلسوا ياكلون ويسولفون
ورجعوا للبيت
بدر؛ ءء ياسرر
ياسر التفت عليه ؛ هلاا
شهد تركتهم ودخلت لتنام
بدر؛ ءء ابيك بمووضوع
ياسر؛ تفضل شفيك رسمي 😂
بدر بتردد ؛ ابي اخطب شهد على سنه الله ورسوله
-
ببيت ابو الياس
دخل الياس وصعد فوق توه بيفتح غرفته
سمع اياد من وراهه ؛ ممكن اكلمك
الياس تنهد ؛ مشغول
اياد وهو ماسك اعصابه؛ ط
الياس دخل وصكر الباب بقوه وهو معطيه اشكل
اياد انقهر وانقهر من نفسه اكثر ليش انه كلمه ب هالهدوء ليش ما انقض عليه وكفخت
تنهد وهمس ؛ لا حول ولاقوه الا بالله
ودخل لغرفته وصكر الباب
عند الياس
جلس على السرير وانسدح تنهد غمض عيونه وفتحها والتفت بسرعه وهو يشوف شهد جالسه على الكنب وماسكه الجوال وتضحك
ابتسم بخفه ؛ انتي رجعتي ؟
شهد التفت له وبابتسامه؛ وانا اخليك اصلاً؟
الياس بملامحه ساكنه؛ بس انتي رحتي
شهد ؛ ايه انا رحت بس اخذت عقلك وقلبك معي مو ؟
الياس ؛ هه انتي شقاعده تقولين
شهد ضحكت؛ لانك تحاكيني وانا مو موجوده
الياس غمض عينه بقوه وفتحها وماشاف احد نزل راسه وهو يتنفس بقوه همس وهو يتنفس بسرعه؛ لا اله الا الله وش سسويتي!! انا اصلاً ماحبك * صارخ * ماحححححبكككك!
دخلت غيد ؛ الياس بسم الله عليك شفيك
الياس قام بسرعه وعطاها ظهره؛ اطلعي برا
غيد تنهدت وطالعته بقل حيله وطلعت
الياس تقدم للمرايه وطالع وجهه وبحدّه وغضب همس؛ شلون سمحت لها تدخلل عقلي شلون!!!
جاه صوت من داخله وقلبك بعد
الياس همس؛ الا هذي الا قلبي قلبي راح يكون نفس ماهو ماراح يتغير ! وراح اضل اخلي الناس يتمنون اني افك شرّي عنهم
-
ببيت ابو رائد
ام رائد؛ ياولدي الوقت مو مناسب ابداً
ابو رائد ؛ وامك صادقه اصبر على الاقل تهدى الامور بين ندى واياد
تنهد رائد؛ افففف زيننن !
اريج ؛ ولاتقل لهما اف ولا تنهرهما
رائد طارت عيونه! ؛ مب قصدي عليهم وبعدين* رمى الخداديه عليها* شتبين انتي هاه!
اريج ضحكت وهي تطلع لسانها ؛ ننننناشبهه لكك يالحب
-
بعد مرور 3 ايام
ببيت ابو ياسين
ندى توها قايمه من نومها عقدت حواجبها وهي تسمع ابوها وامها
ام ياسين؛ هذي بنتي ولااسمح لاحد يحزنها سمعت
ابو ياسين؛ اسمعيني زين بنتك لازم ترجع لزوجها وهي بنتي بعد وانا ابي لها الخير تقعد هنا ليه ؟
ندى دمعت عينها غمضت عينها بقل حيله ورفعت صوتها؛ ماممماا ابوييي
جاو لها
ام ياسين بابتسامه جلست جمبها؛ امري ي عيون امك
ندى ابتسمت ابتسامه مزيفه؛ ابي ارجع لاياد
ابو ياسين ابتسم؛ ابشري يابنتي الحين بكلمه
وراح يكلمه
ام ياسين ؛ ندى لاي
ندى ؛ لا ماما لاتخافين انا بروح برضاي اكيد * ابتسمت وهي تتخيل كيف بتعيش *
ساعه وجاء اياد
وشاف ندى لابسه عباتها والخدامه شالت شنطتها وودتها للسياره
قرّب اياد وابتسم ؛ اخيرا بتنورين البيت
ندى نزلت شعرها قدام الشاش الي بوجهها وببحه؛ خلينا نروح
هز راسه وتوه بيمسك يدها بعدته بهدوء وسبقته للسياره
تنهد والتفت شاف ام ياسين همست؛ انتبه لها
هز راسه بابتسامه وطلع
ركب السياره ومشى
-
ببيت ابو الياس
ام اياد بخّرت البيت وجهزت القهوه والحلا والشاهي ورايحه جايه تشوف الغداء
نزلت غيد؛ يمهه وصلوا ؟
ام اياد؛ لا للحين الا ماقلتي لي الياس وين
على حكيها دخلوا اياد وندى
ام اياد ابتسمت؛ هلا هلاا حي الله ندويي نورتي يايمه
سلمت عليها
وندى منزله راسها وضامه ايديها الي كلها شاش
جات غيد تركض وضمتها همست؛ مره اشتقت لك
ابتسمت ندى بخفه وجلسوا بالصاله
يتقهوون
ام اياد قامت؛ يالله يمه اكيد جوعانين تعالوا نتغدا
اياد هز راسه وقام بيساعدها بعدت عنه ومشت ووراها غيد واياد
ماحسوا على الياس الي حظر الموقف وشاف الشاش الي بنص وجهها وايديها الثنتين ابتسم بتشفي وهمس؛ واخذت حقك ياشهد وحقي
تنهد ياليت ترجعين
استوعب على نفسه ونزل بسرعه وهو يمحي هالافكار من باله نهائيا وطلع
وهم ماسمعوا غير صوت الباب
اياد تنهد بضيقه
غيد؛ هذا اكيد الياس طلع
ندى طاحت الكاسه منها
اياد؛ بسم الله عليك
ندى همست باحراج من الفشله نست انها ماتقدر تشيل الكاسه؛ ابي اروح غرفتي
هز راسه وقام قامت وراحت فوق وهو قرر يخليها براحتها
دخلت الغرفه دمعت عينها جلست على السرير وهي تشهق مسحت دموعها وقامت بصعوبه تغير ملابسها وانسدحت وتغطت همست ؛ يارب
وغمضت عينها وراحت بسابع نومه
-
ببيت ابو رائد
اريج صارخت؛ ننننندوييي رجعتتت لاياد
نط رائد؛ اححلفيييي
ام رائد ضحكت؛ مبروك يارائد
ضحك ابو رائد ؛ ايه هو المستفيد
رائد؛ جدد ابويي خلاص ندى ورجعت
ابو رائد ابتسم ؛ خلاص اليوم العشاء نروح لهم ونحدد الملكه زين ؟
ابتسم بقوه ؛ تمام * رن جواله شاف الياس رد عليه وقام وهو ياشر لاهله يودعهم وطلع * يالله جايي
صكر منه وركب سيارته وشخط
-
عند شهد وياسر
ياسر ؛ يالله شهد قولي شرايك؟
شهد نزلت راسها وبهدوء ؛ مءموافقه بس ياخذني بعد ماخلص الصيفي
ابتسم ؛ تمام ترى بتسكنون هنا عندي
شهد ضحكت ؛ وانا اقدر اخليك ي البيبي😭😂
ياسر طالعها بضحكه وقام؛ بروح اقولهه اكيد بينبسط
ابتسمت وهو قام وراح
قامت وهي تشوف نفسها بالمرايه ؛ راح احاول ابدا بدايه جديده مع بدر
ابتسمت بهدوء
انسدحت على السرير وتغطت وهي على وشك النوم ودايخه
جاء ياسر وهو يضحك؛ يوهه لو تشوفين فرحته ياشهد مبسوط
شهد بدون وعي مب لمّه ؛ ايه * الين نامت وغمضت عيونها*
ياسر ميل جسمه وسنده على الباب ابتسم ؛ يارب تكونين مبسوطه معه انتي بعد
تنهد وخفض النور وصكر الباب وراح للصاله
-
عند الياس ورائد
رائد ؛ الياس لمتى ؟ قولي ؟ لمتى وانت قاسي حتى على نفسك !
الياس جمدت ملامحه اكثر وطالعه ؛ رائد صكر الموضوع
رائد ؛ هه واذا صكرت ؟ طب ببسالك شهد وش هي بقلبك ؟
الياس طالعه بحده؛ لاتجيب طاريها
رائد نزل راسه وضحك بسخريه وطبطب بكتفه وقام ؛ خليك على حالك وبتجيني يارائد ابيها ترجع
لف بيروح وقف وهو معطيه ظهره ؛ نسيت اقولك كلمني ياسر اليوم يقول خويه بدر متقدم لشهد
الياس رفع راسه بسرعه وقلبه دق بقوه همس ؛ ايش!
رائد ؛ عاد مادري شهد ايش ردها
الياس قام بسرعه ركب سيارته وشخط بسرعه
تنهد رائد ودخل ايدينه بجيوبه همس؛ يارب تسوي الشيء الصح
-
العشاء
ابو الياس بابتسامه ؛ مثل ماتبون
رائد ؛ ء احم عمي اذا تسمح لي اشوفها ؟
ابو الياس ابتسم ولف على اياد؛ حقك ياولدي , اياد قوم ودهه للمجلس
هز راسه وقام ودّخل رائد
وراح لغيد ؛ يالله
غيد بلعت ريقها وقلبها يدق بقوه؛ هاه مءمءابي
ام اياد بضحكه ؛ اقول يالله يابنتي سمي بالله
غيد همست؛ بسم الله الرحمن الرحيم
تنفست وراحت مع اخوها
ندى همست بابتسامه؛ الله يوفقك يارب
-
دخلت واتصكر الباب وراها دق قلبها بقوه
رفعت راسها شافته قدامها
ابتسم رائد ؛ شلونك
غيد بلعت ريقها وبهمس بالموت ينسمع؛ تمام
رائد بابتسامه واسعه؛ انا الحمدلله
غيد انحرجت
رائد تنهد ؛ الحمدلله يارب وعساك من نصيبي
غيد همست؛ امين
رائد طارت عيونه وضحك بفرحه
غيد انحرجت وطلعت بسرعه
رائد راح دخل عليهم جلس جمب الياس
الياس بابتسامه؛ ها نقول مبروك ؟
رائد ابتسم وهز راسه؛ بالتوفيق يارب
ابو الياس ابتسم ؛ شرايكم اجل الملكه بعد اسبوعين؟
ابو رائد؛ مثل ماتبي
اياد؛ مبروكك يارائد
الياس؛ مبروككك
رائد؛ الله يبارك فيكم
رن جوال الياس قام ورد؛ الحين جاي* صكر وطالع رائد اشر له بعيونه وطلع*
رائد 10 دقايق وقام طلع برا شاف الياس معاه شنطه ؛ وين بتروح!
الياس بهدوء؛ لياسر
رائد تكتف ؛ قصدك شهد
الياس ؛ المهم بروح لازم افهم السالفه
الياس مشى وقفه رائد ؛ بترجع ل هالباب وانت محبط وقول ماقال رائد يالياس ارجع وخلها بحالها دامك بتنحبط
الياس ماهتم وراح
ركب السياره مع السايق وجمبه صلاح
عطاه الظرف؛ هذا المبلغ الي طلبته والتذكره
الياس ؛ تمام اهتم للشركه بغيابي
صلاح؛ ابشر وابو الا
الياس ببرود؛ ارفض عرضهم وزياده اذا شفت احد منهم قول للامن يذبونهم برا ناقصين حنا زباله معنا
هز راسه ؛ مثل ماتبي
وصلوا للمطار نزل وراح سوى الاجرائات ركب الطياره دقايق واقلعوا لبريطانيا
سند راسه وتنهد همس ؛ يارب
-
انتهى


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 17-10-2016, 11:14 PM
صورة شهد الفهد $' الرمزية
شهد الفهد $' شهد الفهد $' غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ي عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب, كامله.



البارت الثالث عشر 💕
من بكره
عند شهد و ياسر
جالسين بالصاله
وشهد سرحانه
ياسر التفت لشهد ؛ شهد
شهد التفت بهدوء وابتسمت؛ عينها
ياسر ؛ انتي من قلبك موافقه على بدر ؟
شهد تنهدت وهزت راسها؛ ايه
ياسر ابتسم ؛ زين * رن جواله بمسج شافه ونزل جواله* انا بروح بدر جاي
شهد ضحكت ؛ تمام بقوم انا اشوف لي شيء اكله
ياسر ؛ اذا تبين بجيب لك معي
شهد ؛ اذا بغيت كلمتك
هز راسه وقام اخذ جواله وطلع
شهد تنهدت وقامت راحت للمطبخ
-
برى الفله
طلع الورقه وطالع الفله تنهد؛ هذا هو
قرب بيرن الجرس اف الباب على حظه مفتوح ابتسم ودخل وصكر الباب فتح باب الصاله وصكره وطلع صوت
وقف بمكانه وهو يسمع صوتها ياه من زمان ماسمع هالنبره وهالصوت وقف يدور الصوت
شهد وهي تضحك وتقطع الخياره ؛ ييياااسسرر سحب عليك مو ؟ احسن تستاهل ههههههههههههههههههههه
طلعت من المطبخ اختفت ابتسامتها حست بضيقه وكتمه اجتاحتها من شافته همست ؛ وش جابك ؟ ليه جيت ! انا هربتتت منكك وتججيني !
الياس تقدم كم خطوه؛ صدق الي سمعته؟
شهد عطته ظهرها وهي تحاول تمسك نفسها؛ وش سمعت؟
الياس ؛ صدق بدر خطبك من ياسر ؟
شهد غمضت عيونها ولفت عليه بهدوء ؛ ايه وانا وافقت عليه وببدء بدايه جديده معه
الياس قبض على ايده بقوه
شهد نزلت راسها وهي تحاول تاخذ نفس رفعت راسها شافته قدامها لدرجه مابينهم ولاشيء
الياس همس ؛ تحبينه ؟
شهد وجعها قلبها من همسته طالعت عيونه تحس للحين تشوف ندى بقلبه للحين معقوله ماتغير ولاهي من الغيره قامت تشوفها دايما بعيونه همست ؛ زي ماحبيت ندى
الياس صار يطالع عيونها يبي بس يشبع منها همس ؛ الله يوفقك ويسعدك دامك بعيده عن الخبر *بحده ونبره غريبه * بس صدقيني اذا قربتي تحملي الي بيجيك مني
بعد عنها وطلع برا ركب سيارتهه وشخط للمطار
عند شهد طاحت على الارض وهي تطالع الفراغ عجزت افهمك يالياس تحبني ولا تكرهني ! تصرفاتك وكلامك متناقضين !
حاولت تاخذ نفس مو عارفه ليه ! ليه بس تتضايق يجيها الكتمه والضيقه القويه ليه! قامت بصعوبه سحبت جوالها واتصلت على ياسر رد همست ؛ تعال بسرعه
وبعدها طاحت والجوال جمبها
-
عند ياسر وبدر
ياسر قام وهو يصرخ؛ ششهد ششهد ردييي عليييي!
بدر قام بخوف؛ شفيها!
ياسر ؛ مادري مادري ماترد علي امشي نروح لها
بدر ؛ يالله
ركبوا السياره وبدر يسوق شخط بسرعه وفحّط على اليمين واسرع بسرعه للبيت
-
عند الياس
ركب الطياره سند راسه بقهر ومسك ايده بقوه وبنفسه ؛ غبي غبي يالياس ليه تروح! مين هي اصلاً ! وليه تهتم ! انا للحين زي مانا ماهتم لاحد ابد راح اكون قاسي على الكل حتى على نفسي
غمض عيونه وراح بنوم عميييييييق
-
عند اياد وندى
جالسين بالغرفه
اياد؛ ندى شلونك اليوم
ندى كانت تقرا كتاب ردت بهدوء ؛ تمام
اياد قرب وجلس جمبها ؛ وشلون ايدك احسن ؟
ندى بعدت بخوف وبتلعثم ؛ مءءعليك مءمءنيء
اياد رفع ايده بيبعد شعرها عن عينها قامت بسرعه وهي تدمع وترجف ؛ بعدد اقولكك بعددد
اياد انصدم للهدرجه متاثره ؟
قام ووقف قدامها بيمسك يدها؛ ند
ندى بعدت عنه وركضت برا الغرفه وهي تشهق وتبكي
اياد بقهر طق الدولاب بايده بعصبيه ؛ اففففف
-
بالمستشفى
ياسر جمب شهد الي حطوا الجهاز على فمها
وبدر دخل عليه وجلس ؛ نفس الكلام الي صار بالخبر
تنهد ياسر ؛ الي مطير عقليي وش الي صار بغيابي ! هي مايصير لها الا لمن تتضايق او تسمع خبر ضايقها !
بدر بضيقه ؛ تقوم ونعرف منها اهدى انت بس
ياسر ؛ ماسلمت منهم حتى وهي هنا
بدر جلس وضل يطالعها وهمس ؛ انا بنسيها وبحاول اخليها تبتسم دايم
ابتسم ياسر بحزن وتنهد
فتحت عيونها بتعب فجاه صارت تتنفس بسرعه وصدرها ينزل ويعلى
مسك ياسر يدها ؛ شهههدد شفيك !
شهد قعدت على حيلها وهي تتنفس بسرعه مسكت قلبها
بدر قام ؛ بروح انادي الدكتور
مسكت شهد يدها وهي تهز راسها همست؛ خءخلاص
بعدت يدها وهي تتنفس بصعوبه ومعقده حاجبينها
بدر جلس على الكرسي جمب ياسر
ياسر مد لها المويه شربتها شوي وكانها هدت
ياسر ؛ شهد وش الي صار
شهد ابتسمت بحزن ؛ جاني البيت
عقد حواجبه ؛ جاك ! مين الي جاك ؟
بدر همس ؛ الياس ؟
شهد طالعت بدر بسرعه ودمعت عينها وهي تهز راسها : ايه
ياسر مسك يدها بقوه وهو معصب بس سكت قدام شهد؛ وبعدين وش صار ! ماعرفتي ليه جاي؟
شهد نزلت راسها؛ عشان موضوعي انا وبدر وسالني * طالعت بدر* اذا تحبينه او ولا
ياسر طالع بدر بتوتر وطالع شهد؛ ايوه وش بعد؟
شهد؛ بس هذا الي صار ياسر ممكن تطلعون انا تعبانه ابي انام
ياسر هز راسه وقام طالع بدر الي جالس ويطالع شهد
ياسر تركه براحته وطلع
شهد ؛ بدر اطلع
بدر قام ؛ انتي وافقتي ليه ؟
شهد بهدوء ؛ ابي ابدا بدايه جديده بعيده كلياً عن الماضي وعن الي يسمونهم اءهءلي
بدر ابتسم بهدوء؛ لك الي تبين تطمني انا جمبك
شهد ابتسمت من نبره صوته نزلت راسها ورفعته ؛ مشكور
بدر ابتسم وطلع برا
شهد غمضت عينها الين نامت
-
مرت سنتين ونص
ب هالسنتين مانقول تغيرت اشياء كثيره بس كل الي صار
ان رائد وغيد تزوجوا وعايشين حياه هاديه وبسيطه
اياد وندى للحين مافي شيء بينهم غير السلام وبس للحين ندى تحس نفسها منبوذه وقبيحه مع ان اياد بكل مره يحكي لها ان مايهمه وانه يحبها بس مافي فايده تحسه يشفق عليها
ياسر على حاله مع شهد يدرسون وهذا اخر ترم لهم وهم الحين ايام الاختبارات وباقي يومين ويخلصون اخر اختبار
شهد وبدر تزوجوا بعد ماطلعت من المستشفى بيومين كذء وبنفس السنه حملت وجابت بنت سمتها " عهد " والحين عمرها سنتين ونص حياتهم هاديه وبدر يحب شهد بشكل فضيع عكسها الي هي تحس انها تحترمه وبس وطول هالفتره بكل مره تجرب انها تبدا تحبه بس ماتقدر ماتدري ليه
اما عند بطلنا اليــاس
تغير تغير تغير تغير جججذريي صار انسان مافي بقلبه ولا رحمه يكرهه كل الي حوله اخذ له فله لحاله جمب بيت اهله طبعا بعد اصرار جده صار عايش لحاله ومنطوي على نفسه مع انه عنده املاك وخدم ووفلوس تغطي عين الشمس بس يحس بشيء ناقصه شيء مهما يحاول يبتسم مو قادر صار يمشي ويخلي الي حوله حزينين
الباقين على حالهم وماتغير شيء
-
نروح نبدء ببريطانيا نشوف حالهم
-
بالفله
شهد سرحانه من يوم قالها بدر انهم بيرجعون للخبر بعد اختبارهم على طول للمطار تنهدت والتفت شافت ياسر يلاعب بنتها الي يحاول فيها تجيه
كانت بنتها توها تبدء تمشي ومهبله فيها
ياسر ؛ عععهههدوهه وثول تعاليي ضممي خالوا
عهد كشرت وعقدت حواجبها ؛ ماما مااماا
ضحك بدر؛ عمرييي بنتيي ماتقدر تحكي تقول ماما
ضحكت شهد فتحت يدها؛ تعالي ي عين امك
ضحكت بقوه وركضت زي البطريق وضمت امها ؛ ماماااا
شهد ضحكت ؛ حبيبتي
جلستها على رجلها وجاء ياسر جلس قدام شهد وبدر
شهد؛ يالله قولي بابا
عهد عقدت حواجبها وطالعت امها ببرائه ؛ ماما
بدر شالها وحطها على رجله؛ قولي بابا انا يالله
عهد ابتسمت ؛ ماما
ياسر ؛ بنتكم مو طبيعيه تقول ماما بس ماتقول بابت وحتى ماتشبه لابوها ابدد بس تشبه لامها
شهد ضحكت
بدر بحب ؛ يكفي تشبه امها وش له تاخذ مني
شهد ابتسمت بامتنان للشخص الي خلاها تعيش هالفتره الي راحت بهدوء وراحه
ياسر ابتسم قام وشال عهد ؛ عن اذنكم
بدر التفت لها؛ شفيك ؟ ترى ملاحظ عليك انا لاتقولين مافيني شيء
شهد ؛ خايفه
بدر باهتمام لف بجسمه كامل عليه ؛ من ايش ؟
شهد بلعت ريقها ؛ الياس اخاف يسوي شيء فيكم
بدر عقد حواجبه؛ وش جاب الياس ؟ وبعدين ليه * ببديهيه* قالك شيء ؟
شهد تنهدت وهي تذكر اخر مره جاها همست ؛ قالي الله يوفقك ويسعدك دامك بعيده عن الخبر بس اذا قربتي تحملي الي بيجيك مني بدر انا خايفه يصير لك شيء بسببي خايفه على عهد بعد
بدر؛ هو وش ممكن يسوي ؟ ماهو سفاح
شهد بسرحان؛ الياس اذا حط براسه شيء يسويه غصب عن امه وابوه
بدر ؛ معليك ماراح يسوي شيء انتي بس خليك معي وانا بكون معك انتي وعهد
ابتسمت شهد رفعت يدها تمسح دمعتها ضحكت؛ شفت شلون ام دميعه
ضحك بدر ؛ ايهه مرهه لاحظت
شهد قامت ؛ انا بروح اشوف عهد
هز راسه بابتسامه هاديه وراحت مابقى الاهي
سند راسه وهو يتنفس بقوه تنهد غمض عيونه وهو يتذكر كلام الدكتور قبل سنه
"
الدكتور ؛ سيد بدر الورم الي براسك توهه ببداياته لازم نلحق عليه قبل لاينتشر بجسمك اكثر
بدر بهدوء ؛ دكتور مابي احد يدري * طالع المحامي * رامي لو سمحت ابدا اجرائات الوصيه والارث وكل شيء
هز راسه
بدر لف على الدكتور ؛ عطني مسكنات بس
هز راسه بقل حيله وكتب له
"
فتح عيونه تنهد؛ مابقى لي شيء صار لي سنه اصارع المرض ولاحد ادري وباذن الله مايدرون ابد
ياسر ؛ شتقول انت مجنون ؟
بدر ضحك ؛ ولاشيء تعال تعال جهزت للسفره ؟
ياسر ؛ ايه الحمدلله مشتاق لاختي وامييي مرهه
ابتسم بدر؛ عاد الامتحان بعد يومين جهز عمرك
ضحك ياسر ؛ هذا انا وشهد نحاول نذاكر
جات شهد وهي شايله عهد؛ احد يذاكر وهالهبله معنا
بدر جات براسه فكره ابتسم وقام شال عهد؛ روحوا ذاكروا وخلوها معي يالله
ياسر ؛ عععيننن العقل يالله شهود
شهد؛ بس بتبهذلك
بدر ضحك ؛ شدعوه يالله روحي
ابتسمت وسحبها ياسر فوق يذاكرون لاخر اختبار لهم
تنهد بدر ؛ يالله امشي نسوي شغلنا
عهد طالعته بطفوله
وهو ضحك وسحبها ودخلوا للمكتب الخاص فيه
-
نروح للخبر تحديدا بيت ابو الياس
-
ام اياد وهي تكلم غيد بالجوال ؛ يايمه خايفه عليه مهما صار انا مربيته
غيد تنهدت ؛ ماما اهو جمبكم روحي طلّي عليه يمكن يلين قلبه ولو شوي
ام اياد دمعت عينها ؛ خايفه يايمه مايبيني ياغيد صح اني مو امه بس والله اني اخاف عليه واحاتيه دايم اهه بس لو يحن على قلبي شوي
غيد ؛ باذن الله يالله ماما رائد يناديني فمان الله
ام اياد؛ بحفظ الله يابنتي
صكرت منه
شافت ندى الي بتصعد
تنهدت همست؛ الله يصلحكم ويهدي سرّكم يارب
ندى فتحت الباب وصكرته وراها
شافته نايم * طالعت ساعتها * 4:20 تذكرت انه قالها تصحيه هالساعه تنهدت راحت ووقفت جمبه؛ اياد اياد قوم
اياد عقد حواجبه بانزعاج طالعها ؛ شتبين ؟
ندى بهدوء؛ صارت الساعه 4 و20 دقيقه
قام وشال اللحاف اخذ منشفته ودخل الحمام " يكرم القارئ"
ندى جلست على السرير كتمت شهقتها بايدها وهي تدمع
انك تبعد عن الي تحبه عشان شيء مو زين فيك شيء يوجعهاا يوجع قلبها
قامت بسرعه وهي تسمع صوت المويه وقف طلعت من الغرفه راحت لحمام الصاله" يكرم القارئ " غسلت وجهها ورفعته قدام المرايه بارتجاف رفعت يدها وبعدت شعرها عن عيونها وشافت بقايا الجروح طالع بشع رجعت شعرها بسرعه وهي تبكي جلست على الارض وضمت رجولها وهي تبكي بقوه وبحرقه
اياد سمعها وبسرعه فتح الباب شافها جالسه عصّب كيف تبكي ب هالمكان بسرعه شالها وطلعوا حطها على الكنب بالصاله ؛ ليهه تبكين بذاك المكان بسم الله عليك!
ندى منزله راسها قامت بسرعه مسحت دموعها ودخلت للغرفه
تنهد بقهر وقل حيله وقام دخل اخذ جواله ومفتاحه همس؛ اذا رجعت لي حكي معك
وطلع بسرعه ركب سيارته وشخط لمشواره
-
ببيت ابو رائد
جالسين بالصاله كلهم
رائد ابتسم لغيد الي نزلت راسها وهي تضحك بخفه
ابو رائد؛ شفيكم ؟
ام رائد بلهفه ؛ يارب الي ببالي
اريج ؛ ليه يمه وش ببالك!
رائد ضحك وابتسم ؛ غيد حامل
ابو رائد ضحك بقوه وفرح بقوه وصرخ؛ الحححمدلله يارب الحمدلله يارب لك الحمد مبروك يابنتي مبروكك
غيد ابتسمت بانحراج ؛ الله يبارك فيك عميي
ام رائد على طول زغرطت ؛ كككككللللووووويششششش الحمدلله يارب * دمعت عينها* مبروك يايمه مبروكك يابنتي والله يجعله من الذريه الصالحه
ابتسمت غيد ؛ الله يبارك فيك امين ياربب
رائد طالع اريج الي تطالع غيد بصدمه وفهاوه ؛ اريج شفيك ؟
اريج همست ؛ بصير عمه ؟
غيد بضحكه هزت راسها؛ ايه
اريج صارخت وهي تناقز على الكنب؛ اههههههههه ونننناسسسهههههه ونننناسسسههههه
نقزت من فوق الكنبب ونطت لعند غيد بتضمها
مسكها رائد؛ بتذبحيييننن ولدييي
اريج بقهر ؛ وش دراك انه ولد يمكن بنتت
رائد؛ لا باذن الله ولددد
اريج بوزت؛ بنتت
رائد بعناد؛ ولددد
اريج ؛ اففف بنت بنتتت بنتت
ضحكت غيد؛ يالهبله! الي يجي من ربي يامحلاه
اريج جلست جمبها وبابتسامه؛ صادقهه
-
ببيت ابو ياسين
ياسين ؛ يمه هالموضوع انسيه انا مابي اتزوج الحين
ابو ياسين؛ خليه يابنت الحلال يختار الي يبيها
ام ياسين؛ ياولدي ابي اشوف عيالك
ياسين؛ معليك بيجي ياسر هاليومين زوجيه وشوفي عياله
ابو ياسين التفت بسرعه؛ ياسر بيرجع!
ام ياسين ابتسمت؛ جد بيرجع !
ياسين ابتسم؛ ايهه جدي خبرني بعد 3 ايام كذء بيككون بالخبر
ابو ياسين همس؛ وذيك بتجي معه؟
ام ياسين كشرت؛ الحين هي مو تزوجت ليه تجي !
ياسين بهدوء؛ زوجها حلاله وكل شيء هنا
قام ابو ياسين وطلع
ام ياسين ؛ الحين بتجي وبتجي المشاكل
ياسين ؛ هه مو حنا كله مشاكل خاصه ساس البلا الياس هنا
-
خلونا نشوف بطلنا اليــاس وبييته الجديد
-
جالس بالصاله وممد رجوله وايديه ورى راسه ويفكر بعمق شفيهم عمامه وابوه ذاك اليوم من دخل عليهم صكروا الموضوع وغيروا السالفه لا وكانه سمع اسمها تنهد بقرف وتكشيره احتلت وجهه
قام وطلع من الفله جلس بالجلسه الي قدام المسبح سمع فتحه الباب حط ايده على جيبه بسرعه مسك المسدس بيطلعه شاف ام اياد دخلت رفع ايده وطالعها ببرود ؛وش الي جابك
ابتسمت بتوتر ؛ جيت اتطمن عليك شلونك ؟ مامريت علينا من اسبوع فيك شيء تعبان ؟
تنهد ولف وجهه الجهه الثانيه ؛ وش تبين ؟ يعني وش تقصدين ب هالتعامل ؟ فجاه اهتميتي ؟
ام اياد؛ الي
الياس صارخ ؛ لاتنطقيينننن اسسمممي! اطلعي برا
ام اياد؛ بس
الياس؛ اطلعي برا اقولك
ام اياد تنهدت بحزن وطلعت وراحت لبيتهم
الياس جلس على الكرسي غمض عيونه بقوه سمع صوته بداخله حالتك كل يوم تسوء اكثر يالياس كل يوم ! لمتى !
همس ؛ مادري مادريي
رفع راسه وهو يشوفها جالسه قدامه ؛ ليش كذء ؟ ليش صارت حالتك كذء؟
الياس بضعف ؛ ابعدي عني
ابتسمت؛ ماقدر هالفتره كلها ماقدرت افكر فيك كثير
الياس ؛ كذابه ياشهد انتي ماعمرك فكرتي فيني
ابتسمت بحزن قامت وعطته ظهرها وراحت
الياس غمض عينه وفتحها مافيه احد يتخيلها داااايمم!
طلع البكت من جيبه سحب السيجاره ولعها وهو يدخنها بحرقه رماها ودعسها بجزمته بقوه وصعد فوق لغرفته لينام ولو ساعه
-
بعد مرور يومين
قدام باب الجامعه
بدر بالسياره ومعاه عهد ينتظرون ياسر وشهد
ثواني وجاو ركبوا السياره وعلى المطار
نزلوا ونزلوا اغراضهم
بدقايق سووا الاجرائات وركبوا الطياره
شهد وعهد وقدامهم بدر وياسر
واقلعت للسعوديه تحديدا للخبر
-
اليوم الثاني
الساعه 10:20 الليل
ببيت الجد
الكل مجتمع
جالسين كلهم " عدا الياس الي متاخر دايم " بالصاله ومحد يدري عن الي بيصير غير الاعمام والجد وياسين وام ياسين فقط
اريج ؛ شسالفه ؟
ندى بهدوء؛ انا زهقت وصدع راسي
غيد؛ شش جدي شكله بيتكلم خنسمع
الجد بابتسامه ؛ اياد ياولدي افتح باب الصاله
: ماله داعي ي يبه
التفت الكل للصوت الي فقدوه كلهم
كان ياسر وجمبه شهد ومعاهم شخص واقف وشايل بنت صغيره معاهم
ياسين قام بابتسامه وبشوق لاخوه ؛ يااسسسرر
ياسر ضحك وضم اخوه ؛ يوهه اشتقت لكم * التفت لندى الي كانت واقفه مو مستوعبه ابتسم حتى مانتبه لشكلها فتح ايدينه وهي ركضت وضمته بقوه وهي تخبي وجهها بكتفه وتبكي بقوه وتهمس * ليه خليتننيي ليهه
ياسر ابتسم ؛ خلاص اهدي * بعدها* هذا انا هنا* عقد حواجبه وهو يشوف علامات الحروق نزل راسه ورفع ايدها طالعها باستغراب شاللي صاير ! *
ياسين همس؛ بعدين تعرف
الجد ابتسم ؛ انت اكيد زوج شــهد ؟
ابتسم بدر ؛ ايه نعم ي عمي
قرب وسلم عليه وعلى الاعمام
شهد سلمت عليهم وجلست جمب بدر وبنتها بحضنها كانوا على اليمين
دخل الياس بدون اهتمام ؛ وش صاير بعد
شهد كانت منزله راسها رفعته بشوق بلهفه اشتاقت حتى لملامحه البارده والجامده والي ماتتغير الا بعض الاحيان وهي جمبه ابتسمت بحزن وابتعدت ابتسامتها وهي تتذكر تهديده لها بلعت ريقها وعطت بنتها لبدر قامت واقفه
الياس عقد حواجبه وهو يشوفه ياسر جالس بين ياسين واياد التفت لليمين لانت ملامحه وهو يشوفها واقفه للحين على ملامحها الطفوليه وفهاوتها وعيونها عيونها الي ياما غرق فيها وعمره ماقال لاحد ياه ياكثر م اشتاق لها بس ماقال لاحد وكاتم هالشيء طول هالسنتين الي راحوا بس لفته وقفة الشخص الي جمبها والي معاه طارت عيونه مستحيل ! مستحيل الي قاعد يشوفه !
شهد بلعت ريقها
الجد بابتسامه وهو يحسبه نسى ؛ الياس شفت ياسر وشهد رجعوا وهذا زوجها وهذي بنتـــها عهـد
الياس حس بغصه وعلّقت عالكلمه بمخه " بنتها ! " يعني هي ملكه ! له !
بدر بابتسامه ؛ اهلاً ب الياس اخيراً شفناك ياسر حكى لي عنك كثير
شهد للحين مو مصدقه انه قدامها تحس ودها تركض وتضمه بقوه وتبكي وتشكي له منه عليه
عهد نزلت من الكنبه بسرعه وركضت وراحت وقفت ومسكت شورت الياس وهي تسحبه من تحت
الياس نزل راسه شاف بنت بعيون ناعسه شعرها لنهايه رقبتها منسدل بنعومه بيضاء وخدودها حمر كانها كرزه وابتسامتها الي فيها غمازه خفيفه
عهد صرخت وهي تضحك ؛ بــابـا
ياسر قام بسرعه مصدوم عهد دايم يحاولون يخلونها تنطق كلمه بابا ولاتنطقها
شهد مسكت بدر وهمست؛ خذ عهد واطلعوا انا بلحقكم مو زين تجلس هنا اكثر
هز راسه بدر تقدم وشال عهد ليروحون
صرخت عهد وهي تبي تروح لالياس وتبكي ؛ بابااا باباا نااء ناء
طلعوا بسرعه ووراهم ياسر
شهد بلعت ريقها وبتوتر ومرت جمب الياس الي مسك معصمها وبحده وهمس ماسمعها الا هي ؛ تحملي الي بيجيك هه يام عهد
ترك يدها وهي ماصدقت ركضت لبرا
الياس طالع الكل ببرود
وطلع وجعه قلبه وهو يشوف بدر ماسك شهد من ايدها ركبها السياره ومشوا
راح لسيارته ركبها وشخط بقوه رفع جواله همس ؛ شهد رجعت ! ... بنتها تجيبها لي ابيها بكره الليل تكون عندي سمعت !
صكر منه ووقف على البيت نزل ووقف قدام المسبح وهو يفكر بعمق
انتهى


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 17-10-2016, 11:16 PM
صورة شهد الفهد $' الرمزية
شهد الفهد $' شهد الفهد $' غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ي عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب, كامله.



البارت الرابع عشر 💕
صكر منه ووقف على البيت نزل ووقف قدام المسبح وهو يفكر بعمق
فصخ التيشيرت وطلع محفظته وجوالاته واغراضه وحطهم على الكرسي وطب بالمسبح نزل للعميق وجلس على البلاط وهو مغمض عيونه وحاس بكل مشاعر القهر والحققد والغيره والحب والتوترر والضياع ! شاف شهد فتح عيونه بكبرها وصرخ تحت المويه وهو يبي يعترف لنفسهه قبل لايعترف لغيره يبي نفسه تصدق قبل؛ اححححححححححبببببببببببببكككككككككككككككك
طلع راسه من المويه وهو يتنفس بقوه ويكح طلع من المسبح وجلس على كرسي الاستجام الطويل وهو يكح بقوه
همس ؛ ماراح اخليك مرتاحه ! ماراح اخليك مبسوطه !!
قام وصعد فوق دخل ياخذ شاور طلع للمكيف البارد ونام على الروب تحته من التعب ولاحس على نفسه
-
ببفله بدر وشهد
شهد غطت عهد الي نايمه بسرير شهد وبدر بالنص تنهدت؛ زين الي اقنعت ياسر يروح بيتهم
بدر ؛ احسن لازم يجلس مع اهله
شهد؛ بس بنفس الوقت خايفه عليه
بدر ضحك ؛ خلاص عاد شهود يالله نامي ارتاحي
شهد تنهدت وابتسمت وغمضت عينها ونامت وهي تبعد كل الافكار السيئه عن بالها
بدر قام بهدوء وواقف عند الشباك عقد حواجبه وهو يشوف سياره غريبه واقفه وكانه لمح احد جواها طب السياره مصكره ! رفع جواله الساعه 2:00 الليل
-
صباح اليوم الي بعده
الساعه 12:00
الظهر
نزل بدر بعد مابدل ملابسه
شهد ؛ ياسر اتصل يقول بيجيب الغدا
يدر ؛ لازمنا طباخ وخدامه
شهد ضحكت ؛ ايوه ترى انا ماعرف اسوي ولاشيء
عهد جالسه ومتكتفه ومبوزه
بدر ضحك التفت لعهد؛ شفيها؟
شهد تذكرت بهدوء؛ مادري
بدر جلس جمب عهد ؛ عهد ابوي وش فيك؟
عهد بوزت وطالعته ؛ بابا
ابتسم بدر ؛ يعمري تبيني ؟
شالها وحطها بحضنه
عهد بعدت عنه وهي مبوزه ؛ ناء بابا
قاطعهم دخول ياسر
وشهد نطت اخذت الغداء ودخلت تجهزه وعهد صعدت فوق
جلس ياسر جمب بدر
بدر؛ وانت نازل شفت سياره لونها اسود واقفه قدام على اليمين شوي ؟
ياسر بتفكير؛ ايه ليه
بدر بهدوء؛ ولاشيء اسمعني
قاطعتهم شهد؛ يالله الغدا
قاموا
شهد؛ عهههههد ماما تعاليي اكليي
عهد نزلت بهدوء وجلست تاكل بهدوء
شهد؛ ايه صح بدر غيد اتصلت علي تقولي اجيهم البيت اروح ؟
بدر ابتسم جات زي ما ابي ؛ روحي ي عيونه وخذي عهد بعد
شهد ابتسمت ؛اكيد ماراح اخليها
ياسر تنهد؛ افف متى بتزوج
شهد ضحكت؛ انت بس عزّم وابشر
ياسر ؛ جد؟ مين ؟
شهد؛ مافي غيرها اريج
ياسر بتفكير ؛ مادري احسها بزره
ضحكت شهد ؛ اصه بس
-
المغرب
تجهزت شهد ولبست بنطلون لنص الساق وتيشيرت باللون الاسود علاق وفوق جاكيت ططويل لتحت الركبه خفيف باللون الابيض
وشعرها رفعت نصّه
التفت لبنتها الي لبستها فستان وردي منفوش
عهد رفعت راسها بابتسامه؛ ماما
ابتسمت شهد؛ حلو ي عين ماما يالله انزلي لخالو ياسر وانا بجي
هزت راسها وهي بتنزل شافت ابوها واقف ابتسم بدر ؛ هلا ببنتي
نزل لها وباس خدها همس باذنها؛ احبك
عهد ضحكت بطفوله ونزلت لتحت
قام بدر وقف وهو يشوفها واقفه بعباتها ابتسم ؛ كالعاده تاخذين العقل
شهد نزلت راسها وابتسمت
بدر تقدم وسحبها وضمها بقوه همس ؛ خليك مبسوطه لايكدر خاطرك شيء تمام ؟
شهد رفعت يدها وهي تدفن راسها بكتفه وبكت ؛ بدر
بدر بعدها ومسح دموعها ؛ عيونه , ليه الدموع ؟
شهد تبي تقوله تبي تخليه ينبسط طول عمره ماسمع منها كلمه حلوه بس تحس مو قادره ماتبي تقول كلمه اهي مو قدها ابد ! ابتسمت ؛ ولاشيء الليل بقولك
ابتسم وهز راسه
شهد لفت ونزلت ركبت السياره مع ياسر وبحضنها عهد واتجهوا لبيت ابو الياس
شهد التفت بصدمه ؛ شلوننن!!!!
ياسر بقهر وحقد ؛ هو السبب بالي صار لها!
شهد مصدومه للهدرجه الياس حرّق شقه اياد وندى ! وندى متضرره منه ! معقوله لهدرجه صار بلا قلب!
لاشعوريا شدت بحضن بنتها بخوف
دقايق ووصلوا
نزلت شهد وبنتها وياسر راح
دخلوا بعد مافتحت لهم الخدامه واستقبلتهم غيد سلمت عليهم
غيد؛ شلونك شهد؟
شهد ابتسمت؛ تمام الحمدلله
غيد؛ وشلون بدر * طالعت عهد* والاموره ؟
عهد لفت وجهها شافته واقف ابتسمت بقوه توها بتروح
شهد مسكتها : يالله ندخل
عهد وعينها عليه شافته جالس
دخلوا وسلموا وجلسوا
عهد قامت وطلعت بسرعه
شهد بتقوم لها
اريج ؛ معليك خليها تدور * صارخت* مممييريي شوفي بيبي برا
وطلعت ميري لها
شهد ابتسمت لها
-
عند عهد
طلعت لفت ماشافته بوزت عقدت حواجبها وهي تشوف باب مفتوح شوي منه
جات الخدامه مسكت يدها
عهد بعدت عنه بوزت طلعت لسانها وركضت بعيد
الخدامه بلا اهتمام دخلت من الباب الي ورى
وعهد راحت للباب فتحته بشويش وصكرته وراها التفت شافته جالس يدخن شهقت ؛ نااءءء ناءء
عقد حواجبه ولف طارت عيونه وهو يشوفها تركض لمّه وجلست جمبه وهي مبوزه وتاشر على الدخان وتهز راسها ؛ يعع
الياس ببرود ؛ انتي شتبين !
عهد ابتسمت ؛ بابااا
الياس عقد حواجبه شسالفته من شافته وهي تقول بابا
شالها وحطها بحضنه
فرحت عهد بقوه ونطت ضمته بقوه
الياس دق قلبه وحنّ قلبه ل هالبنت يدينها الصغيره ملتفه حول رقبته وسانده راسها على كتفها همست ؛ ابك بابا
رفع ايده ومسح على شعرها بهدوء ابتسم بخفه يحس من زمان مابتسم ب هالهدوء واللين بسرعه تذكر انها بنت شهد
توها بيبعدها سمعها هي وانفاسها الهاديه طلع جواله بهدوء واتصل على رقم ؛ تعالوا خذوها للمزرعه
صكر منهم وقام وهو شايلها وهو حاس بشعور حلو غمض عيونه
"
كان يلاعبها ويرميها فوق وهي تصارخ ؛اهههه ماما
مسكها وهو يضحك ؛ خلاص يالعوباا شش
جات شهد وهي متخصره ؛ ايوهه العب ببنتي
رفع حاجبه؛ بنتي انا بعد اصه دلوعه ابوها هذي
عهد ضحكت وباست خد الياس بقوه ؛ احبك
شهد ؛ بنت
الياس ؛ ههههههههههههههههههههههههههههههههه حححلوووهم الغايريييننن
شهد انحرجت
عهد طالعت الياس وضحكت وهو يضحك
"
فاق من خياله ابتسم بسخريه وسمع صوت الباب راح فتحه وسلّمه البنت همس؛ لاتلمسونها انا بجي واسوي كل شيء بنفسي
؛ تامر طال عمرك
اخذها وركب السياره ومشى
التفت الياس بيصعد فوق سمعها وهي تنادي ؛ عهدد عهد ماماا وينك ؟
ابتسم بخبث وراح فتح الباب ووقف
شهد رفعت راسها بخوف؛ اءالياس!
الياس ابتسم بخبث ؛ اخيرا انا وانتي لحالنا!
شهد بلعت ريقها ؛ ءء انا بروح
لفت بتروح ماحست الا وهو ماسكها من معصمها وشد عليه وهمس ؛ تحملي هاه تحممملي انتي الي جيتي
تركها ودخل لبيته
شهد بخوف بسرعه دخلت ؛ بنات مالقيت عهد
اريج ؛ ممميرييي
جات ؛ يس مدام
شهد؛ بنتي وينها ؟
ميري بخوف ؛ ماءافي مءعلوم
غيد ؛ انتتيي هيههه ويينهااا مو قلنا خليك عندها
شهد جلست وهي تبكي ؛ ياربيي يارب تحفظها ياربب
اريج ؛ تككلميي وين راحت!
ميري؛ مدام هي ء ابغى روح بيت بابا الياس بعدين انا. مافي شوف
شهد رفعت راسها بسرعه وتذكرت لمن قال " تحملي انتي الي جيتي " صرخت؛ لاااااا لاااااا
رفعت جوالها وطلعت تكلم بدر
-
عند بدر
توه طالع بيروح يجيب شهد وعهد رن جواله وشاف نفس السياره رد عليه وعيونه على السياره؛ هلا.. ايش!!!!!
شاف السياره بنفس اللحظه تحركت
شهد؛ بدررر الله يخليكك ابيي بنتيي ابيهااا
بدر ؛ شهد بصكر الحين خلي ياسرر يكلمني ضروريي يالله سلام
صكر منها وركب سيارته بسرعه لحق السياره وبدون لاينتبهون اتصل عليه ياسر وقاله الي بيسويه وصكر منه
وقف على جمب بعد ماوقفوا عند مزرعه
شاف سياره كانت واقفه قدامه طارت عيونه وهو يشوف عهد كانها جثه بين ايديهم !
توه بينزل انصدم اكثر وهو يشوف سياره الياس موقفه ونزل تذكر كلام شهد
طلع من درج السياره مسدس حطه بالجيب ونزل لهم
-
جوا المزرعه
الياس جالس ويدخن وهو سرحان
جابوا له عهد وهي تبكي
الياس ؛ خلوها على الارض
حطوها وركضت وهي تبكي وضمته ؛ باءباء
الياس رفعها وهو مبتسم بخفه هالبنت حابها
جاء واحد ؛ طال عمرك كاميراتنا رصدت حركه غريبه برا والبودي قارد الي عند الباب اختفوا
الياس بحده ؛ امسكوا البنت الصغيره ودخلوها
شالوا عهد وهي تصرخ وتبكي ؛ بابا بابا
الياس طلع برا انصدم وهو يشوف بدر همس ؛ انت شجابك !
بدر وهو يتنفس بسرعه بعد مامسكوه رجال الياس وضربوه كان واحد على يمينه والثاني على يسار ؛ وين عهد وين بنتتييييييي
الياس ابتسم بخبث ؛ انساها بنتك عندي ولا راح تشوفها
بدر مسك راسه بقوه وصرخ ؛ رجججججعههههااااا
الياس عقد حواجبه وهو يحس بشيء مو طبيعي فيه؛ بدر انت تعبان ؟
بدر رفع راسه وهمس ؛ كسرت قلبها وتبي تكسره مره ثانيه! حرمتني من العيشه معاها بهدوء !
الياس عقد حواجبه ؛ انت شقاعد تقول ؟!
بدر صرخ من الوجع المعنوي قبل وجع راسه ؛ شششههههددد ششهد طول هالسنين تفكر فيك ايهه
الياس انصدم هاه!
بدر وهو يتنفس بسرعه؛ هه تخيل مارضت فيني كزوج ابداً كانت تعاملني باحترام وبس
الياس عقد حواجبه للحين مصدوم !
بدر توه بيتكلم حس الدنيا ظلام وطاح من طوله
الياس صرخ؛ ودوهه للسيارهه بسرعه * التفت للباقين* انتبهوا للبنت
وركض ركبوه السياره وشخط بسرعه ومشى وارسل لياسر عن اسم المستشفى وحاله بدر
وصل للمستشفى وشال بدر وهو يصرخ؛ دككككتورر
جاو ممرضين واخذوا بدر ودخلوا للعنايه بسرعه
الياس ضل واقف وهو للحين مصدوم من كلامه !
التفت وهو يشوف ياسر وجمبه شهد كانت متحجبه ومبينه الي ميته من البكاء وتشاهق شافت الياس تحسبه هو الي قتله راحت له وهي ماسكتها من ياقته وبعصبيه ؛ انتتت السببب انتتتت ششسسوييتتتتت وششش سسويتت!!!
الياس مستسلم ويطالعها بهدوء وببرود
ياسر مسك شهد؛ شهد اهديي
شهد بعدت ياسر عنه ؛ ابعددد * بعدت عن الياس وهي تطالعه بحقد وعيونها الي ماليها الدموع * كككككرهتننيي بححححياتيييييي
ياسر ضمها على جمب
وجلسها؛ اهدي نشوف الحين بيطلع الدكتور ويطمنّا
شهد وهي تبكي ؛ ياسرر بدر داخل وعهد مادري وينها ياربيي مدري وش اسوي
ياسرر؛ انا اعرف وين مكانها اهديي
ياسر وهو يطالع الياس بقهر كان يعرف ان عهد عنده لان بدر خبره وكان بيجيه بس تفاجا برساله الياس
الياس مصدوم من الي سمعه ومن عيون شهد الي حس انها نار وشرار وكيف هي ميته خوف عليه رفع جواله وابعد شوي عنهم همس ؛ خذوها للشاليه ولاحد يدري سمعتوا !
رجع وهو واقف ببرود
طلع الدكتور
وراحوا كلهم عنده
شهد ؛ بشر يادكتور !
الدكتور ؛ للاسف المرض استولى على جسمه
الكل براسه علامه استفهام مرض ؟
الدكتور ؛ وعشان كذء مانقدر نقول اي شيء غير الله يشفيه
شهد شهقت حطت يدها على فمها وهي ينفسها يقل كل ثانيه طالعت ياسر ؛ ياءسءر وش يقول هذا! بءدءرر مريض!
ياسر طلع من شنطتها بخاخها ؛ تنفسي تنفسي
اخذته شهد نزلت راسها ورفعته ؛ دءكتور وش المرض؟
الدكتورر؛ سرطان بالراس وللاسف انتشر بكل جسمه ولانقدر نسوي اي شيء غير الدعاء
وراح
شهد ضلت واقفه مصنّمه
ياسر ؛ شهد تبين تشوفينه ؟
شهد هزت راسها ب ايه
اخذها ودخلها جلست جمبه وهي ماسكه يدهه وتبكي ؛ ليه ماقلت لنا ليه ؟ ليه ماخليتني اشاركك المك ليه ؟ بدر اصحى تكفى خليك قويي
بدر كان مو لمّها ومغمض عيونه
ياسر ؛ يالله شهد مو زين نطول عنده
مشت معه شهد وهي منزله راسها بحزن طلعوا ماشافوا الياس ركبوا السياره ومشوا
شهد طالعت الطريق ؛ وين بتروح ؟
ياسر ؛ بروح اجيب عهد اعرف مكانها
شهد بلهفه؛ شلون وكيف؟
ياسر تنهد؛ بدر قالي وهو راح عندها
شهد ربطت الاحداث وهمست بصدمه؛ يعني الياس هو
ياسر هز راسه
شهد مسكت راسها بقوه نفذ تهديده! نننفذهه!!!
ياسر رن جواله رد عليه وكان الياس ؛ عهد ماراح تلاقيها غيرت مكانها ولا راح تلاقيها
وصكر بوجهه
ياسر طلعت عيونه ؛ حححقييرر!
شهد؛ وشو بعد!
ياسر بهدوء؛ يقول غير مكانها ولا راح تلاقيها
شهد طارت عيونها وضارت تصارخ بهستيريا؛ مججججحنونننن مججنونننن هذذاااااااا ودنننيي لهه بسرعهه بسرعهه لايسويي فيها شيءء
ياسر راح لبيت ابو الياس ؛ شهد اهديي وبعدين وش بتقولين له
شهد وهي تتنفس بسرعه وتبكي بقوه ؛ مستحيلل لالا
-
ببيت ابو الياس جالسين بالحوش
ندى ؛ اياد بروح بيت اهلي
اياد بهدوء؛ براحتك السايق عندك
هزت راسها ببرود
دخلوا ياسر وشهد
شهد وهي تبكي ؛ عءعمي الياس وينه ؟ وووينه؟!
ام اياد رحمتها؛ بسم الله عليك الي
قاطعها دخول الياس ؛ نعم !
شهد وهي تبكي ؛ ابي بنتيي رجعها ليي
الياس ؛ بنتك انسيها! اعتبريها ماتت من* طالع ساعته بكل برود وطالع شهد* ساعه بالكثير ونقول الله يرحمها كانت طفله صغيره
ياسر عصّب مسكه من ياقته ؛ شششتتتتقولل!
الياس اخذهه ولكّمه على فمه ؛ مالك دخل
اياد ؛ الياسسس هذيي روح !
ابو الياس ؛ الياس انت شقاعد تقول ! وش فيك تغيررت وش اليي غيركك؟!!
شهد وهي تبكي بجنون وتهز راسها ب لا؛ ممممستححححيللل انتتتتت ماتدريي ميننن هذيي !!
الياس بسخريه ؛ بنت بدر
شهد وقفت قدامها وهي تصرخ ودموعها ينزلون ؛ بننننتتكككك بنننننتككك
هدوء الكل مو مستوعب بنت الياس ! هذيك الصغيره البريئه الطفله !
شهد وهي تبكي وتشهق بين كل كلمه وكلمه ؛ ايهه بنتكك ءء انا من تزوجت بدر مالمسني ولا احد لمسني غيرك حءحتى عهد كانت ماتحب بدر ولا تناديه بابا بس لمن شافتك نطقت ولاول مره هالكلمه
الياس انصدم بنته! تذكر كلام بدر وعهد دايم تقوله بابا !
ياسر؛ شلون ! شءشهدد
شهد هزت راسها؛ ماقلت لاحد ووعدني بدر بعد مايقول لاحد
الياس بسرعه طلع وتركهم
شهد لحقته بسرعه وركبت معها
وهو شخطط على الشاليه ويتذكر كيف قالهم غرقوها بالمسبح اخذ جواله مثل المجنونن هو من شافها حس بحب لها وخوف بس كان يكابر بس الحين مايقدر مايقدر يخفيههه اتصل عليهم واحد واحد ولايردون صارخخخ ؛ ييييااررررببببب
وهو ماشيي مرّ عليهه كل شيء سواهه كل شيء مو زينن خاف خافف ربي يعاقبه ببنتهه !
شهد صارخت؛ الياسسسس انتتبههه
فحّط الياس بقققوهههه ووقف وهو يتنفس بسرعه
شهد بسرعه ؛ انا بسوقق
الياس التفت بسرعه؛ ايش!
شهد وهي تبكي ؛ مافيي وققتت يالله اصلا قربناا
الياس بسرعه راح مكانها وهي نزلت ورركبت واسرّعت على الشاليه الي تحاول تتذكر طريقها والياس مو معاها تايهه ضايعع!
وصلوا للشاليه نزلوا بسرعه شهد تطق الباب محد ردد
الياس بسرعه رفع رجلهه وكسّر الباب دخل ووراه شهد
شهد صنّمت وهي تشوفهم يغرقونها وهي تحاول تقاوم صرخت : الييييياااااسسسسس
الياس بسرعه نط بالمسبح وسحبها الرجال انهبلوا شفيه !
الياس طلعها بسرعه وحطها على كراسي الاستجمام جات شهد وهي تبكي تشوفها فاقده الوعيي
الياس نزل سوا لها التنفس الاصطناعيي ويضغط على بنته صرخ ؛ قققوممميييي يابااااباا ققوميييي
عهد كحت ؛ احح احح * فتحت عيونها الصغار ابتسمت بطفوله * بابا
الياس ضحك بفرحه مو مصدقق ضمها بقوهه وعينه تدمع ؛ عيونن بابا وروحه
انتهى


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 17-10-2016, 11:20 PM
صورة شهد الفهد $' الرمزية
شهد الفهد $' شهد الفهد $' غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ي عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب, كامله.



البارت الخامس عشر 💕 والاخيــر ✨❣
الياس ضحك بفرحه مو مصدقق ضمها بقوهه وعينه تدمع ؛ عيونن بابا وروحه
عهد ضحكت بطفوليه وحاوطت كفوفها الصغيره رقبته
شهد ابتسمت بين دموعها همست؛ الحمدلله
عهد التفت بابتسامه ؛ ماما
شهد جلست وهي تشهق وضمتها ؛ بسم الله عليك
الياس مو مصدق للحين انها بنته وقدامه قطعه منه ابتسم بهدوء
شهد فزّت فجاه ؛ بدر الياس تكفى ودنيي لهه
الياس تبدلت ملامحه للهدوء والبرود ؛ يالله
ركبوا السياره وعهد بحضن شهد سانده راسها وتطالع الياس بابتسامه هاديه
-
بالمستشفى
بدر كان شبه فاقد الوعي همس لياسر؛ كل شيء انكشف؟
ياسر بهدوء؛ ايه انت بس قوم بالسلامه وراح نوديك برا شهد قا
بدر بابتسامه؛ مءاتوقع .... اءابي اشءوفها
ياسر توه بيتكلم دخلت شهد وهي تبكي ووراها عهد والياس
مسكت يده بقوه وهي تشهق ؛ انت بخير صح ؟ ليه ماقلت لي عن الي فيك ! ليه!
بدر ابتسم ؛ معءليه * نزل راسه لعهد * شلونك !
عهد ابتسمت
بدر ؛ تعالي
عهد طالعته ثمن لفت تطالع الياس ركضت وضمت ساقه بقوه وهي معقده حواجبها ومبوزه وتهز راسها ؛ ناء
شهد حست بتوتر ؛ عهد تعالي على شوفي با
صارخت عهد؛ بابا * واشرت على الياس وهي مبوزه*
بدر غمض عيونه بحزن
شهد طالعت الياس بهدوء ؛ ممكن تاخذها وتطلعون
الياس ابتسم وشالها وطلع
ياسر طلع بعدهم
ياسر ؛ وين ناوي تروح
الياس طالعه ببرود وراح لجهه المختبر
؛ تفضل
الياس بهدوء؛ تحليل DNA
هز راسه وبدوا بالاجرائات
-
عند شهد وبدر
بدر همس ؛ الى هنا انتهى دوري مو
شهد وهي تدمع وتهز راسها ؛ لا بدر انا معك بكون معك لاخر عمريي صدقني
بدر ابتسم بحزن ؛ اءنا الى هنءا واكون ذكرى
شهد اخذت يده وهي تضمها وسندت وجهها عليه وهي تبكي؛ شقاعد تقول انت ! ءء انا انا قلت لياسر نروح برا عشانك ونعالجك
بدر قام بتعب وسند ظهره فتح ايده همس؛ تعالي
شهد جلست جمبه وضمته وراسها على كتفه ؛ بدر خلاص كفايه خلني نسافر ونترك كل شيء هنا
بدر وهو يمسح على شعرها؛ وعهد
شهد ؛ بتركها عند ابوها لين فتره علاجك المهم عندي انت
بدر بابتسامه حزن؛ لاتلعبين على نفسك انتي تحبينه
شهد ؛ ب
قاطعها؛ شش اتركي السوالف والحكي وخليك كذء ابي اشبع منك
شهد خافت من كلامه بس مسكت يده بقوه وهي سانده راسها على كتفه رفعت راسها تطالع وجهها ابتسمت بهدوء
وهو حس عليها ولف عليها ابتسم ؛ وسيم مو ؟
شهد ابتسمت بضحكه؛ من يومك
ابتسم وتنفس وغمض عيونه
شهد لاشعوريا؛ مانكر اني ماكنت اهتم لك وتزوجتك عشان بس اخلص من الياس بس صدقني يابدر دايم كنت احترمك واقدرك وكنت احاول بقد ماقدر اني اسعدك بس ماقدرت ماقدرت اني اكون لك الزوجه الي تحبها كنت دايم افكر فيه واحلم به و * همست بسرحان * احبه
بدر عند هالكلمه نزلت دمعته وهمس بالشهادتين بس شهد ماسمعته ولاحست به كانت سرحانه
ايده على شعرها طاحت تدريجياً راسه مال ايده طاحت
شهد صنّمت بتلعثم ؛ بءءدر
ب هاللحظه دخلوا الياس وعهد وياسر * الياس قالوا له يجي بعد ساعتين *
ياسر ؛ شءشهد بدر شفيه ؟ ليه كذء !
الياس انصدم عقد حواجبه
شهد وهي تتنفس بسرعه وبخوف ؛ بدءدرر
اخذت يدهه ؛ ليه نزلتها خليها تمسح على شعريي بدرر شفيك ماتسمعني نمت ايه ادري انت بعد نومك ثقيل
ياسر تقدم ومسك يده يتحسس النبض مافي! طالع الاجهزه القلب ؛ طططوووووووووووووووط
شهد صارخت ؛ لالاللاااااا بببدررررر بدرررررر قوممم لاتخخخلينييي لااالاااا
عهد فزت ورجعت على ورى بخوف شهقت وهي مقوسه شفاتها ؛ مءماما
الياس شالها
عهد ؛ ماءما
شهد وهي تبكي وتشهق وهي كفوفها ضامه وجهه ؛ بدر
ضمته وهي حاسه بجسمه كيف جثه طايحه!
دخلوا الممرضات والدكتور
الياس لف وطلع عهد
ياسر راح مسك شهد؛ شهء
صارخت؛ بعدووووااا بعدواا عنههه بدرر مايروححح بدر مايخليينننيي
ياسر سحبها وطلعوا وهي تصارخ وتبكي
الياس طالع كيف منهاره همس ؛ ياسر خلها عندي
ياسر توه بيتكلم
الياس نزل عهد وسحب شهد وطلعوا من المستشفى
وشخط للشاليه
شهد ؛ شششتتتتبيي مننننييي شتبييي
الياس قفل الابواب ولاهو مهتم
شهد ضمت رجولها وجلست تبكي وتشهق
-
بعد ساعتين
ببيت الجد
ياسر ماسك عهد الي تطالع الفراغ بخوف ودموعها تنزل بهدوء
اريج جلست جمبها وبابتسامه؛ عهد تعالي معي
ياسر بهدوء؛ بعدي عنها
اريج طالعته بقهرر؛ مالك دخل * طالعت عهد* ع
قاطعها وهو يصرخ ؛ بععععدييي اقولللل
اريج طارت عيونها قامت وهي تطالع بحده ؛ ماسسسممح لكك تصارخ بوجهييي سمعتت!
ياسر وقف قدامها وبعصبيه رفع ايده وعطاها كف
قامت الجده وهي تشهق ؛ يياااسسسررر!
ام رائد وام اياد وام ياسين شهقوا مصدومين !
ندى بصدمه؛ يءياسر!
غيد طارت عيونها التفت على طول على رائد
ياسر وهو يتنفس بسرعه
رائد تقدم وسحبه من ياقته ؛ انتتت ممييننن عشاننن
قاطعه ياسررر ؛ مالككك دخللل ! شوفوا وش صار لنا بس جيناا هنا ! الياس اخذ شهد ولاندري وينهم ! والبنت شوف وش صار لها! هه وبدر مات بسبب * بحقد* الياس ! واختكك الموقرهه فاضيهه جايه تلاعبها
رائد؛ اولاً بدر ماتت بسبب المرض الي فيه ثانيا الياس لاتدخله باريج و اريج
قاطعته اريج وطالعت ياسر وبهدوء؛ ماسويت هالشيء الا لاني ابي اخفف على البنت
ياسر بهدوء نزل راسه وشال عهد؛ مشكوره مانبي منك شيء
وطلع بسرعه
ياسين تنهد وجلس ؛ حسبي الله
اياد ؛ رائد
ياسين ؛ امشوا نطلع تعالوا
ياسين هز راسه وسحب رائد وطلعوا
اريج طالعت الحريم ونزلت راسها طلعت للحديقه ولحقوها ندى وغيد
-
قبل ساعتين
وصلوا للشاليه
كان ساحبها ودخلها للصاله
شهد وهي تبكي ؛ شششتتتبييي وششش تبييي منييي!
الياس ؛ شهد اهدي !
شهد ضحكت بسخريه على حالها ودموعها تنزل ؛ ليه اهدى ! انت ضيعتني ! * طالعت عيونه وهي تبكي * حبيتك * طقت صدرها بقوهه وهي تاشر عليه وتصارخ * خخخخليتتكككك هناااا ولا قلللتتت لاحححدد ماسمحت لاي ششخخصص يدخلل هالقلب غيرك! حتىى زوجيي زوججيي رفضت انه يدخل ! ماقدرت ماقدرت احبه او حتى اني اكون له زوجه بمعنى الكلمه ! وهو رغم هذا كله ححبني وصبر علي وتحمل بنتك وحبها واهتم فيها وانت وش سويت ! خطفت بنتك ! كنت سبب بموته !
جلست على الارض وهي تبكي ؛ تعبتت والله تعبت خلاص متى برتاح متى!!
الياس غمض عيونه بقوه وعض شفته السفليه بقوه وهو بقراره نفسه عارف ان هالوقت جاء الا وهو وقت اعترافه لشهد بكل شيء ؛ شهد اسمعيني ول
قامت وهي تصارخ؛ اسمعككك!!! هه خبله انا
الياس وهو ماسك عمره ؛ شه
شهد بعدت وهي بتطلع
الياس عصّب وسحبهاا وهو يصرخ ؛ احححححححبككك
شهد فتحت فمها بصدمه وعيونها ترمش همست؛ هاه
الياس طالعها بهدوء تركها وطلع وقفل الباب وراه بالمفتاح
شهد همست ؛ انا احلم !
استوعبت حاولت تفتح الباب صارخت؛ اففففف منكك
هه يكذب علي
-
حاليًا
فتح الياس وبهدوء؛ يالله بوديك لاخوك
هزت راسها وراحت معاه وهيي للحين مقهوره منه وبقلبها حزن على بدر تنهدت ورن جوالها رفعته ؛ هلا رامي .. اجرنا واجرك.. ايش؟ ... تمام انت تعال على العشاء اليوم وبنكون انا وياسر بانتظارك .. مشكور
صكرت منه
الياس بهدوء؛ من رامي ؟ وليه بيجيك ؟
شهد طالعته بنص عين ؛ محامي بدر ومالك دخل
الياس ضحك بسخريه وقف ؛ تفضلي
شهد نزلت وهمست؛ ياليت اخر مره اشوفك !
الياس مسك يده بقوه وشخط للبيت بسرعه
دخلت شهد البيت
شافتهم جالسين
ياسر قام ؛ شهد
دمعت عينها راحت له وضمته ؛ بدر دفنوه ؟
ياسر بهدوء ؛ ايه وصلينا عليه
جلست شهد على الكنب شافت عهد الي تطالع الفراغ بخوف؛ شفيها؟
ياسر ؛ مادري من رحتي وهي كذء
شهد بخوف ابتسمت؛ عهد ماما
عهد كانها توها تستوعب امها ضمتها بخوف ؛ ماما
شهد مسحت على راسها ؛ خلاص حبيبتي * همست وهي سرحانه لبعيد* كل شيء بيصير زين لاتخافين
ياسر ؛ وش صار بينك وبين الياس !
شهد قالت له ؛ هه قسم خخبل مصدقته يعني
ياسر ؛ مدري ليه احسه صادق
شهد ؛ ماعلينا منه المهم رامي المحامي بالطريق جاي يقول ان بدر موصيه
هز راسه
قاطعهم رن الجرس راح ياسر يفتح وشهد قامت
دخل رامي ؛ السلام عليكم
شهد؛ وعليكم السلام تفضل
رامي جلس قدام ياسر وشهد وعهد نامت على رجل شهد
رامي ؛ السيد بدر رحمه الله عليه وصاني اني الورث كله يروح بالنص للسيده شهد وبنتها عهد
ياسر طالع شهد بصدمه ؛ عهد! بس عهد مو بنته
رامي هز راسه؛ ادري قالي هالحكي ووصاني اقولكم ان عهد بنته دامها بنت شهد وراح يعطيها مثل ماعطى شهد
شهد دمعت عينها ؛ انزين وبعد؟
رامي طلع سيدي ؛ تفضلي هذا لك
عقدت حواجبها شهد مسحت دموعها باستغراب ؛ هذا ايش ؟
ابتسم رامي ؛ شوفيه على راحتك
قام رامي وعطى ياسر الاوراق ؛ هذي كل الاوراق واكيد انا تحت امركم بالي تبون
ابتسم ياسر ؛ مشكور ماقصرت
هز راسه وطلع
شهد ؛ هذا وش ياسر ؟
ياسر اخذ منها وراح يشغله على التلفزيون
جلس وبجلسته قامت عهد ؛ افف
شهد؛ ماما اهدي شوي واجلسي
عهد جلست سندت راسها على امها وهي تطالع
ياسر شغله وبدى كان مقطع فيديو بدر وجمبه عهد
شهد شهقت وغطت فمها
ياسر وهو يحاول يتذكر ؛ هذا اليوم الي كنا نذاكر اخر اختبار
"
بدر ابتسم ؛ سلامم اييهه هذا هو اليوم الي كان اخر اختبار تذاكرونه وانا خذت عهد النتفه * حطها بحضنه * عهد تبين تقولين شيء ؟
عهد وهي تضحك ؛ مامااا
ضحك بدر ؛ شهد احبك احبك احبك احبك احبك احبك يالله اضحكي ايهه
"
كانت شهد تبتسم وتبكي بنفس الوقت
"
بدر ؛ ابي اقولك اني ماحبيت اقولكم عن مرضي لسببين الاول هذا قضاء وقدر ولا ابي تتضايقون والسبب الثاني ابي تعيشين مع الياس ايه انا ادري انتي تحبينه وهو يحبك بعد صدقيني * تنهد وهو مسرح* جاني قبل سنه يبيني اتركك وياخذك بس ما وافقت لاني كنت احسبك ماتبينه وبعد مامرت الايام حسيت صدق وعرفت انك تحبينه شهد اذا انا في قلبك ولو شوي ارجعي له وخلي عهد تتربى بحضن امها وابوها طلبتك ي عيون وقلب بدر
يالله ي عينه بحفظ الله انتبهي لك ههههههههههههههه احبك
عهد نطت بحضنه ؛ ماماا ابكك
ضحك بدر
وانتهى الفيديو
"
شهد وهي تشهق ؛ تدري اول مره يقولي انتبهي لك * طالعت يدها بسرحان* كان دايم يمسك يدي ويقولي انا بنتبه لك عشان كذء ضحك
ياسر مسك يدها؛ شهد اذا انتي صدق تحبين الياس ارجعي له
شهد طالعته بنظره
وقامت تركتهم وراحت لغرفتها
عهد وهي تشد على تيشيرت ياسر
ياسر ؛ شفيك ؟
عهد وهي تاشر ؛ ماما تحب بابا
ياسر ضحك ؛ يالنتفه اصه
عهد ضحكت وجلست تطالع
-
عند اياد
جالس بمجلس بيت عمه بعد ماقرر يرجع ندى ويرجع كل شيء لمكانه ومصمم مايطلع الا وهي معاه
دخلت ندى وجلست ؛ نعم؟
اياد جلس جمبها ؛ندى راح نحجز انا وياك نسافر برا
ندى طالعته ؛ ليه!
اياد ابتسم ؛ راح نسوي لك عمليه تجميل للمكان الحادث
ندى ببتوتر ؛ مءمابي
اياد مسك يدها وباسها بهدوء ؛ عشاني وعشانك عشان نرجع لبعض ونرجع كل شيء حلو
ندى بللت شفاتهت بتوتر ؛ تمام
اياد ؛ صصصددققق!
ندى ضحكت ؛ ايه
اياد ضمها ؛ اسبوع بالكثير ونطييررر لاقرب دوله
ندى بعدت وهي منحرجه ؛ براحتك
اياد قام وهو مبسوط توه بيطلع التفت ؛ اجهزي على بكره الظهر بجي اخذك
هزت راسها بابتسامه
وطلع اياد وهو مبسوط
ندى تنفست براحه همست؛ يارب
-
بعد مرور 4 اشهر
شهد ماطلعت من البيت ابد وبس تشوف فيديو بدر ومنغلقه على نفسها حتى بنتها وياسر مايشوفونها
الياس على حاله وهو يفكر بطريقه ليقول كل شيء لشهد
ندى واياد سوت العمليه وتمت ورجعت زي اول 😻💕
رائد وغيد غييد صارت بالشهر الخامس
-
بييت الياس جالس بالحديقه وسرحان
جاه اياد وجلس جمبه ؛ وبعدين ؟
الياس بهدوء؛ اياد مالي خلق روح للبيت
اياد ؛ الياس ابي نفتح صفحه جديده وابي ننسى الماضي وابي نصير اكثر من اخوان طلبتك ياعزوتي
الياس طالعه بهدوء وابتسم
اياد ابتسم وضمهه
الياس بعد عنه ؛ خلاص عاد يالله روح
اياد ابتسم ؛ مو قبل لا احل لك مشكلتك
الياس ؛ شلون!
اياد ابتسم ؛ امش معاي
قاموا ودخلوا للبيت
اياد تنحنح ؛ ييابنات تغطوا انا والياس بندخل
تغطوا ندى واريج
غيد قامت بفرحه وهي تشوفهم مع بعض ؛ الياس
نطت وباست خده ؛ شلونك
ابتسم ؛ تمام
اياد ؛ بناتت ساعدونيي نرجع شهد لالياس
اريج صارخت؛ يييييااااييييي وننناسسسسههه
ندى ابتسمت ؛ افااا عليكك خلي هالسالفه علينا
غيد سحبت الياس واياد وجلستهم ؛ اول شيء الياس قولنا وش الي ببالك وحنا نرتب لك الوضع
الياس ابتسم بحماس وبدى يقولهم
-
بعد اسبوع
وقفت قدام المرايه بعد مافصخت عبايتها كانت لابسه فستان اسود ملكي اكمامه طايحه وواقفه لعند الكتف وشعرها ناعم واخرها مسويته ويفي تنهدت وهي تتذكر البنات ازعجوها الا تجي وارسلوا لها الفستان تلبسه يعني هم بالشاليه وشوله هالفستان تنهدت وطلعت كانوا جالسين برا جلسه وجمبهم المسبح وسلمت على الجده وام رائد وام ياسين وام اياد وعلى البنات وجلست جمب غيد وعهد بحضن اريج تلاعبها
غيد رن جوالها بمسج ابتسمت ؛ يمهه يالله
عقدت حواجبها شهد
وضحكوا الامهات والجده وقاموا دخلوا
شهد ؛ شس
التفت وهي تسمع صوته انصدمت
للحين مصدومه
الياس ابتسم بخفه ؛ شهد صدقيني من اليوم الي رحتي انتي وياسر وانا احس ان قلبي تغير وتغير كثيرر صرت اتخيلك بكل مكان
غيد نطت ؛ والله والله وانا اشهد
الياس بلع ريقه ؛ شهد انا قلبي فاقده من سنتين
قرّب ومسكها من ايدها ورفعها ابتسم ؛ تجين ترجعينه لي ؟
شهد نزلت راسها وهي قلبها يدق بقوه
اريج همست لغيد ؛ بسسرعههه الخطهه الثانيه
غيد هزت راسها ورفعت جوالها ؛ اياادد السماعاتتت بسرعه وياسر ورائد خليهم جاهزين
شهد توها بتتكلم انطفت الانوار واشتغلت انوار هاديه واشتغلت الموسيقى
شهد طالعت كل شيء بانبهار وابتسامه خفيفه لفت على الياس
الي ابتسم وسحبها وهو يغني مع الاغنيه ؛
‎هقولك كلمة صدقني مفيش قبليك ولا بعديك
ولا الدنيا دي تلزمني ولا تتعاش في يوم غير ليك
ولو يخلص في يوم عمري مايغلاش عمري كله عليك
‎بحبك لو هقولهالك بقيت آيامي متكفيش
سنين بحلم تكون جنبي قصاد عيني ومتسبنيش
ياريت ينفع أعيش عمرين في حضنك عمر مايقضيش
‎لقيت فيك اللي بحلم بيه وطول الوقت مستنيه
انا شايفك معايا خلاص حبيبي يبقى ناقص ايه
* ماسكها من ايدها ولفها وهي تضحك مب مستوعبه للحين سحبها وصار محاوطها من خصرها وبابتسامه جانبيه كمل *
‎يا أول حب طمني وخدني من الحياة والناس
بقربك تحلى أيامي بحس معاك ب 100 احساس
ولو جه حد يسأل ليه هقوله انا قلبي حب خلاص
‎عرفت الحب بيك ومعاك بعيش الجنة وانا وياك
دانا انسى الدنيا دي عادي ومش ممكن حبيبي انساك
ومين يقدر بقى يلومني انا شايفك قصادي ملاك
* صارخخ بقوهه وهو مبتسم ويكمل *
‎لقيت فيك اللي بحلم بيه وطول الوقت مستنيه
انا شايفك معايا خلاص حبيبي يبقى ناقص ايه
شهد كانت تضحك بقوه وهي تسمعه يغني وصوته مره مو حلووو
سحبها ولفها وصار حاضنها من خصرها همس ؛ موافقه ؟
شهد هزت راسها بابتسامه
الياس باستهبال ؛ ايش ؟
شهد همست وهي مبسوطه ؛ موافقه
الياس صارخ؛ ماسمعتتتتت!
شهد صارخت وهي تحس بتطير من الفرحه ؛ مممموااافقههههه مووواافققههه
وكانت هذي الكلمه الي الكل فرح بها
صارخوا البناتتت
وياسر ورائد رمووا من فوقهم الورد والبالوناتتت
اياد بنفس اللحظه شغل الولاعه وحطها على الصواريخ وطارت فوق
شهد بخوف لفت وهي تشوف السماء كيف بالالوان ابتسمت وهي تدمع
الياس همس ؛ ليه الدموع ؟ علميني انا ولا الدمع حبيبك ؟
شهد ضحكت لانه قال البيت غلط همست ؛ لو الدمع منك ياحلوه
ضحك بقوه وضمها وهي متعلقه برقبته وتصرخ؛ بطططيححححح الياسسس
الياس شالها بسرعه ونط للمسبح
شهد طلعت وهي تتنفس ؛ ششوففف خربت كشختي
غيد ركضت ونطت معهم
الياس ؛ ياهادمه اللذاتت روحييي
صصارخ رائد ؛ وووووللدددديييي
غيد تذكرت ومسكت بطنها بخوف وضحكت وطلعت جلست وحطت رجولها على المويه
اريج وندى ركضوا ونططواا
الياس استحى على وجهه وطلع وهو يضحك مد يده يمسك شهد
غيد مسكتها ؛ اصبر تبدل وتجيك روح عند البحر وتجيك
هز راسه وضحك ؛ تمام
شهد ؛ انتبهوا لعهد
ندى بضحكه؛ روحححيي روحيي يالي بتنسينن اختك واهلك كلهم
ضحكت شهد وراحت تبدل لبست شورت لنص الفخد واسع وبدي حفر وفوقه تيشيرت واسع لنص الكتف وشعرها خلتها مبلول لبست اقرب شبشب وراحت للبحر وقفت وهي مو مصدقه للحين تحس انها بحلم وهي تشوف الياس معطيها ظهره لابس شورت للركبه وتيشيرت حفر ابتسمت وهي تدمع ومغمضه عيونها همست ؛ يارب اذا انا بحلم لاتصحيني منه
فتحتها وقربت ووقفت جمب الياس
الياس التفت وهو مبتسم ؛ انبسطتي ؟
شهد هزت راسها ؛ وكثيرر بعد
الياس توه بيتكلم
جاء ياسر وجلس بينهم ومعاه كتاب ؛ بسرعه اشوف وقعوا عشان تصير جلستكم عادي
ضحكت شهد ؛ ماشااءالله بسرعه بسرعه
ضحك الياس ووقع
وشهد اخذت ووقعت
ياسر قام وبابتسامه ؛ اعلنكما زوجه وزوج
الياس ؛ انننقلععع اشوووووففف
شهد ابتسمت بحب مسكت ذراعه وسندت راسها عليه وهمست ؛ يياربييههه ماني مصدقهه يالياس احس اني بحلم مابي اصحى منه ابد ابد
الياس ضحك وبخبث قبصها
شهد بعدت عنه ؛ اففف منكك يوجعع
الياس ؛ عشان تصدقين
شهد كتمت ضحكتها وقامت وهي تدخل البحر برجولها بعد مافصخت جزمتها" تكرمون " التفت ؛ الياسس تعالل المويهه تجننن
الياس ابتسم وقام ووقف جمبها همس ؛ ترى بيجيك الحين قنديل ويقرصك
شهد صارخت ورمت نفسها وهي تضمه بقوه ؛ الياسسس طلعن
سكتت وهي تسمع ضحكه انقهرت منه طلعت وجلست على الرملل
الياس يضحك بخفه جلس جمبها ؛ خلاص شهودد امزحح
شهد ابتسمت حطت راسها على رجولهه تنهدت همست ؛ الحمدلله
الياس ابتسم ؛ انزين ؟
شهد ضحكت وصارخت ؛ تعال اسكن في قلبي في قلبيي
بضيعني وبلقى نفسي صدفه في عيونه
الياس قرّب وصار انفه ملاصق لانفها وهو يشوف عيونها الي طايره ومفتوحه على اخرها ؛ بدونك مابيني احبك حس فيني
شهد رمشت كم مره
الياس ابتسم ؛ ياربي الحيا
شهد بعدته وقامت ووجهها احمرر
الياس ضحك وانسدح وبهدوء ؛ تعالي
شهد انسدحت ولفت لجهته تطالعه بهدوء
الياس همس ؛ ياليت نبقى كذا دايم
شهد ابتسمت ؛ غمض عيونك وتمنى
الياس غمض عيونه ماحس نفسه الا نام
وشهد نفس الشيء
-
عقدت حواجبها من اشعه الشمس الي بوجهها ابتسمت وهي تسمع اصوات الامواج الهاديه رفعت راسها شوي ابتسمت بحب همست ؛ الحمدلله يارب
مدت يدها وهي تبعد خصله من شعره وتطالع ملامحه الحاده الي ياما كانت معقده بس تحبها وتموت فيها ابتسمت وهي تتذكر لمن يكون معها يتغير وتصير ملامحها هاديه وليّنه اما عند غيرها هو القوي والحاد همست ؛ احبه بعصبيته وملامحه المعصبه بعد * رفعت صوتها شوي * الياس الياس قوم
الياس عقد حواجبه ؛ افف
شهد ضحكت بخفه؛ يالله اصحى
الياس فتحها بسرعه ابتسم بقوه
شهد؛ شفيك ؟
الياس بسرعه قام وشال شهد قام يدور فيها وهو يصارخ ؛الحمدلله الحمدلله
شهد ضحكت ؛ ياربيييي يالاهبللل نزلنييي وقصصرر صوتكك بتصحيهمم
الياس نزلها وابتسم بخفه ؛ مبسوطط
شهد ابتسمت ؛ الله يديمها
الياس مسك وجهها بكفوفه ؛ امين بوجودكك
نزلت راسها شهد
الياس طالع ساعته 9:00 ؛ يالله بس نكمل نومتنا جوا
شهد تثاوبت ؛ اي والله
دخلوا راحوا لجناحهم الياس سحب شهد جمبه ونام وهو ماسك ايدها بقوه كانه طفل خايف لايفقد الشيء الي يحبه ينومه جمبه ويمسكه بقوه
ابتسمت شهد وغمضت عينها ونامت
-
الساعه 12:00 الظهر
جالسين يتغدون
شهد؛ عهد ياماما اكلي يالله
عهد مبوزه ومعقده حواجبها
شهد وهي تحس انها معصبه ماتدري ليه ؛ عهههههدد!!!
عهد بعدت عنها وصارخت بوجهها ؛ ممممابييييي
وركضت لبرا
قامت شهد وحمدت ربها لابسه بنطلون لتركض وراها ؛ عههههههدوههه
ضحكت غيد ؛ الحين مين البنت ومين الام ؟
ندى ؛ هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه تشوفينننن
اريج ؛ اخهه بس انا اتمنىى عنديي بنتت ):
ابتسمت ام ياسين ؛ اجل بناخذك لياسر
اريج خذت بمزح ضحكت ؛ موافقهه
ام رائد؛ استحييي يابنتت!!
الجده ؛ ترى ام ياسين صادقه
اريج بهت وجهها ؛ هاه!
طلّت شهد براسها بابتسامه؛ يحصلكك اخويي الزينن
ندى بضحكه ؛ اييي والله
ام ياسين ابتسمت؛ نبي نسمع رايك قبل لانرجع تمام؟
هزت راسها بتوتر وقامت بسرعه طلعت
شهد ضحكت وتذكرت بنتها لفت صقعت ب الياس
الياس عقد حواجبه؛ وين ؟
شهد ؛ وين يعني ! بنتكك الخبله هذيي اوريها شغله
الياس رفع حاجبه وبابتسامه؛ حبيبه عين ابوها براحتها خليها
شهد رفعت حواجبها ؛ احلف ! روحح زينن انت وبنتك هالخبلهه
بعدت عنه شافتها جالسه قدام البحر جلست جمبها ؛ يالله ي عهد اكليي
عهد لفت على امها وبهدوء؛ ماما
ابتسمت شهد؛ عينهاا
الياس جاء وجلس قدام عهد
عهد انسدحت على رجل شهد وهمست ؛ بءدر
شهد عقدت حواجبها عضت شفتها بقوه وابتسمت ؛ عهد ماما وشو بدر ؟
عهد وهي تاشر بيدها ؛ يجي ؟
شهد لفت وجهها للجهه الثانيه بضيقه
الياس قوّم عهد وباس خدها وهمس؛ روحي لعميمه غيد تاكلك وانا بكلم ماما تمام ؟
هزت راسها وراحت تركض
الياس جلس جمب شهد ؛ شهد لاتتضايقي
قاطعته شهد ؛ ماتضايقت بس * طالعت الياس بابتسامه* انسى خلينا ننسى الماضي وكله وحنا عيال اليوم وبس نفكر ببكره زين ؟
الياس ابتسم ومسك يدها وراحوا
-
مرت 3 اشهر من اجمل ايام العايله وايام بطليي الياس😢💗
وراحو للشاليه الياس يبي يسترجع ذكرياات هالمكان
كان جالس وضامها من جمب وهو سرحان بالبحر وصوت امواجه
همست شهد ؛ ربي عوضني بك ابو واخو وحبيب انت وش ؟
ضحك الياس بخفه ؛ ي عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب
ابتسمت شهد ورفعت عيونها ؛ ياسر خطب اريج
الياس ضحك ؛ جد ؟ وهي وش ردت ؟
شهد ابتسمت؛ وافقت * طالعته بنص عين * وندى حامل
الياس ضحك ؛ للحين على الغيره انتي!
شهد قامت وتخصرت وهي تطالعه؛ اككيدد اصلا انا حتى اغارر من اهلك بعد )؛
الياس ضحك ؛ مجنونهه * ضمها مره ثانيه * كملي بس وش صار بعد؟
شهد ؛ ممم وغيد على وشك الولاده وبطنها اكبر منها ويقولون ممكن توام
الياس ؛ الله يهونن عليهاا
شهد همست ؛ وشهد حامل
قاطعها ؛ ايش!
شهد ابتسمت ؛ شهد حامل
الياس بصدمه؛ شءشهد انتيييي!!!
شهد ضحكت ؛ ايهه
جات عهد وهي تركض ؛ سفيكم!
الياس بضحكه قام وشال عهد يدور فيها وهو مبسوط ؛ الحمدلله يارببب الحمدلله
شهد ميته ضحك على شكله
الياس نزل عهد ؛ بسسرععه روحي لعمتكك ماني فاضيي لك
عهد بوزت
الياس مسك يد شهد وابتسم ؛ احبك تراا
شهد نزلت راسها ورفعته وهي تتامل ملامحه ابتسمت تحبه على قد تقلب مزاجيته وعصبيته والحده الي بملامحه تحبه رغم كل شيء همست ؛ احبك اكثر
الياس توه بيتكلم التفتوا على صراخ ياسسر
ياسر ؛ غغغغييدددد ببتووولدد
شهد نطتت ؛ اممم
الياس صارخ ؛ ببطططنكك ياخخبلهه
ياسر طارت عيونه ؛ حححححاملل !
شهد ضحكت ؛ ياربييهه فضحتنا خنشوفف غيدد
الياس ؛ شوي شويي
عهد بوزت وهي معصبه خلوها لحالها صارخت ؛ هههيههههههه
التفتوا شهد والياس
ياسر حط يده على كتف الياس ؛ وانا اقول هالعصبيه من وين ؟ اثاريها منك ؟
شهد ضحكت
الياس طالعه بحده ؛ ياسر !
ياسر نط وراح
راحت عهد وشالها الياس ؛ اببك
شهد ضحكت بخفه ودخلت
الياس ؛ من وين سمعتيها ؟
عهد ضحكت ؛ ماما انتا
ضحك بخفه وباسها بخده وهمس ؛ امك عذبت قلبي وغيرته امك الوحيده الي خلت ضحكاتي تزيد وامك الوحيده الي غيرت ابوك للاحسن
الياس تنهد براحه وهمس ؛ الحمدلله يارب ..
انتهى .
الحمدلله الذي بنعمته تتم الصالحات الحمدلله ❤💕
الي طلبوني انزل الي قد نزلتها وماكملت هنا " انا وانتي ... " للاسف التكمله مو عندي بس بتلاقونها بحسابي بالاستقرام @_riwash
الحين انزل بالاستقرام وحده جديده بس تكمل بنزلها هنا باذن الله
قراءه ممتعه 💕💕💕.


الرد باقتباس
إضافة رد

يا عين الياس انا لحزنك ابو وانا لمشاعرك حبيب/بقلمي؛ كاملة

الوسوم
لمشاعرك , لحزنك , الخاص , حبيت , وانا , كامله.
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عندما تهوا النفوس مــرآيـم روايات - طويلة 15 17-08-2018 01:17 PM
ماندولين/بقلمي Rere Mohammed روايات - طويلة 60 10-08-2017 08:29 PM
قناع الحب تحت ضوء القمر/بقلمي؛كاملة jawadeno روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 713 14-11-2016 05:05 PM
لهيب الحقد / بقلمي صآحبـةة الزعيـم | أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 35 11-09-2016 04:04 AM

الساعة الآن +3: 07:45 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1