غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 21-10-2016, 06:25 PM
صورة خـواطـر الرمزية
خـواطـر خـواطـر غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي وصلت وإن كنت متأخرة


الوقت يمضي سريعًا والأزقّـة مزدحمةٌ بالمارة والعابرين ..

المسافة تزيد والطريق يطول .. وها أنا أركضُ بقوة

أظن أنها كسرت كل قوانين السرعة البشرية

أنظر للساعةِ ثانية فأتعثر ثم أواصل الركض

فمنذ ساعاتٍ فقط كنت قد قررت عدم العودة

كابرتُ كثيرًا وحـمّـلت قلبي فوق مايطيق ، ولكنّي لم أستطِع

وها أنا الآن أركض بلا أدنى شعور للتعب

وأمنية وحيدة تسكنني أن ألحق به حتى أخبره أن كياني ما زال يريده

فاعتذاراته ترنّ في أذني بشدة

ونظرات عينيه لم أفهم معناها عندما كانت سطوة الخذلان تسيطر على فكري

أما الآن فأستطيع أن أفهم عمق المعاناة والندم الذي رأيته فيها ..

لابدّ أن انتظاره لي قد طال كثيرًا

وإذا ما أتيت فسيعتبرها رسالة أخيرة مني

لبرهة شعرت أن كل شيء قد توقف عدايَ أنا وهو وأمنيات صغيرة تسخر مني

أن أحلق عاليًا وأحطّ بين يديه ..

لم أعد أفكر سوى بالوصول ، حتى أضلاعي التي تكاد تتحطم بداخلي

والتربة التي عانقت ما يحلو لها من ثيابي ويدي ، لم ألـقِ لها بالاً

فالحب الذي أحمله في قلبي له أكبر من أي شيء

أكبر من أن يخضع لشيءٍ من النصب

أو ثمة أخطاء ارتكبها ثم أعلنَ التوبةَ بعدها ..

لقد أيقنتُ لحظتها أن الحب لا يسلك سبيلاً غير الطهر

ولا يقبل للواقعين فيه سوى بالعفو

لذا سأعطي حـبنا فرصته ولن أفكر في حرمانهِ منها يومًا ..

هاهي أخيرًا معالم وجوده تظهر لترحم ماتبقّى لي من قوة ،

ولكن ماهذا الذي أراه .. كأنه يسير خائـبًا نحو خط الرجوع

يا إلهي لماذا أشعر بالعجزِ عن الحركة إنه يعودُ أدراجه ولا أستطيع اللحاق به

هل استكانت أطرافي لوصولها بر الأمان ؟!

أم الصدمة احتلت ما تبقى فيّ من طاقة ؟!

لا أعلم حقًا سوى أني وصلت وإن كان في اللحظة الأخيرة ،

لم أتوانى أكثر وأخرجت الوردة البيضاء من جـيبي

ثم منحتها شرف أمنيتي بالطيران حتى استقرت على كتفه

" إنها زهرة النقاء يا سيدي ، وسامُ السماح
تمجيد لحبنا و ذكرى عودتنا إلى الأبـد "




بقلمي : خـواطـر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 22-10-2016, 01:10 AM
صورة بَغــْْـْْْدَاديـّـة الرمزية
بَغــْْـْْْدَاديـّـة بَغــْْـْْْدَاديـّـة غير متصل
مشـ© نبض الحروف ©ـرفة
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة


يا لسطورك
التي تغرس حروفها بردهات القلوب
وتقيم بجوارح أحاسيسها
فـ كم من السطور التي
ناد بها قلبي بأن ما يقرا قد أعتاشه
بكل حرف يسرد
فـ راح يراكض للسطور خطواتها المتأخرة
ويشعر بنبضاتها المنتفضة الخائفة على
ذاك المنتظر بان يغادر ولا يسمع
ما نويَ الافصاح به من سماح وفرصة ثانية

ويا لذاك التسارع بنبضاته الذي أعتراه
عند هذه السطور مستشعرا بكل يحمل من صدق

اقتباس:
ولكن ماهذا الذي أراه .. كأنه يسير خائـبًا نحو خط الرجوع

يا إلهي لماذا أشعر بالعجزِ عن الحركة إنه يعودُ أدراجه ولا أستطيع اللحاق به

هل استكانت أطرافي لوصولها بر الأمان ؟!

أم الصدمة احتلت ما تبقى فيّ من طاقة ؟!
ويا لذاك الهدؤ الذي انتقاه
عند بوحك الاخير

اقتباس:
لم أتوانى أكثر وأخرجت الوردة البيضاء من جـيبي

ثم منحتها شرف أمنيتي بالطيران حتى استقرت على كتفه

" إنها زهرة النقاء يا سيدي ، وسامُ السماح
تمجيد لحبنا و ذكرى عودتنا إلى الأبـد "
بوح ختم ما تمنى أن يكون كنهاية سعيدة
لمشهدك الرائع

بأختصار
حروفك تجيد محاكاة الروح وما تشعر وما تنظر

وباختصار أكثر
تجيد سحب الارواح للعيش بعالمً تبني له صرح الخيال

سلمت اناملك الجميلة

وقوافل من اطيب الامنيات بالسعادة لكِ ولـ نبض قلمك



تعديل بَغــْْـْْْدَاديـّـة; بتاريخ 22-10-2016 الساعة 01:18 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 22-10-2016, 01:19 AM
صورة $(.جار.)$(.القمر.)$ الرمزية
$(.جار.)$(.القمر.)$ $(.جار.)$(.القمر.)$ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها خـواطـر مشاهدة المشاركة
الوقت يمضي سريعًا والأزقّـة مزدحمةٌ بالمارة والعابرين ..

المسافة تزيد والطريق يطول .. وها أنا أركضُ بقوة

أظن أنها كسرت كل قوانين السرعة البشرية

أنظر للساعةِ ثانية فأتعثر ثم أواصل الركض

فمنذ ساعاتٍ فقط كنت قد قررت عدم العودة

كابرتُ كثيرًا وحـمّـلت قلبي فوق مايطيق ، ولكنّي لم أستطِع

وها أنا الآن أركض بلا أدنى شعور للتعب

وأمنية وحيدة تسكنني أن ألحق به حتى أخبره أن كياني ما زال يريده

فاعتذاراته ترنّ في أذني بشدة

ونظرات عينيه لم أفهم معناها عندما كانت سطوة الخذلان تسيطر على فكري

أما الآن فأستطيع أن أفهم عمق المعاناة والندم الذي رأيته فيها ..

لابدّ أن انتظاره لي قد طال كثيرًا

وإذا ما أتيت فسيعتبرها رسالة أخيرة مني

لبرهة شعرت أن كل شيء قد توقف عدايَ أنا وهو وأمنيات صغيرة تسخر مني

أن أحلق عاليًا وأحطّ بين يديه ..

لم أعد أفكر سوى بالوصول ، حتى أضلاعي التي تكاد تتحطم بداخلي

والتربة التي عانقت ما يحلو لها من ثيابي ويدي ، لم ألـقِ لها بالاً

فالحب الذي أحمله في قلبي له أكبر من أي شيء

أكبر من أن يخضع لشيءٍ من النصب

أو ثمة أخطاء ارتكبها ثم أعلنَ التوبةَ بعدها ..

لقد أيقنتُ لحظتها أن الحب لا يسلك سبيلاً غير الطهر

ولا يقبل للواقعين فيه سوى بالعفو

لذا سأعطي حـبنا فرصته ولن أفكر في حرمانهِ منها يومًا ..

هاهي أخيرًا معالم وجوده تظهر لترحم ماتبقّى لي من قوة ،

ولكن ماهذا الذي أراه .. كأنه يسير خائـبًا نحو خط الرجوع

يا إلهي لماذا أشعر بالعجزِ عن الحركة إنه يعودُ أدراجه ولا أستطيع اللحاق به

هل استكانت أطرافي لوصولها بر الأمان ؟!

أم الصدمة احتلت ما تبقى فيّ من طاقة ؟!

لا أعلم حقًا سوى أني وصلت وإن كان في اللحظة الأخيرة ،

لم أتوانى أكثر وأخرجت الوردة البيضاء من جـيبي

ثم منحتها شرف أمنيتي بالطيران حتى استقرت على كتفه

" إنها زهرة النقاء يا سيدي ، وسامُ السماح
تمجيد لحبنا و ذكرى عودتنا إلى الأبـد "




بقلمي : خـواطـر
غاليتى

خواطر

حقا فى انتظار كلماتك

لكى ابحر بين موجات الابداع

ولا ابحث عن مرساها

اقرا كلماتك فى صمت حتى اسرح فى سمائك

اسكن بينها وازرع على جدرانك الورود

فتقبلى ورودى غاليتى

استمتعت بوقتى هنا واسعدنى ان اكون اول من قال ابداع

ابداع فى كلماتك ابداع فى ترتيباتك ابداع فى محاكاتك

شكرا غاليتى ولكى الياسمين

جار القمر


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 22-10-2016, 01:22 AM
صورة زَيَّوُنْ الرمزية
زَيَّوُنْ زَيَّوُنْ غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة


-



-

الله عليك عزيزتي
دائماً ما يجثم قلمي عاجزاً أما الكلَام الجميل و البوح الباذج الفِتنة , صدقاً لَا أعرف ما أقول
وصفك ، تصويرك و كلّ شي مُمتاز و رائع جداً
كما و أنّ الذي يقرأ لك يتعمّق و لَا يشعر بـ الملل و النُفور
كما يحصل ليْ عندما أقرأ للبعض
لكنّك .. مختلفةة


دمتِ راقيةة


.











┊ صَدّآإميّـﮧ┊
━━━━━━━
أعلمُ إنّي ما عُدتُ كما كُنت
رَغمَ إنّي ما زِلتُ .. أنا !




.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 22-10-2016, 04:27 PM
صورة لوولوو العسل الرمزية
لوولوو العسل لوولوو العسل غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
21302797212 رد: وصلت وإن كنت متأخرة


ياااا لهذا الجمال ...
حروفك اعجزتني عن التعبير
جعلتنا نعيش تفاصيلها بدقة


دُمتِ ودام ابداع قلمك *_*


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 22-10-2016, 09:27 PM
صورة .Doddi T الرمزية
.Doddi T .Doddi T غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة


جمال كلامك يبهر ويذهل
حقا ان لحروفك صداها المميز في النفوس
جزاك الله خيرا
دمت بود

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 23-10-2016, 01:11 AM
صورة * شمس الشتا الرمزية
* شمس الشتا * شمس الشتا غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة


أرجوا لتلك الزهرة أن لاتخذل مرة أخرى
وأن ترويها مياه حبكما حتى تصل بعبيرها
عنان السماء
حرف ينبض بالشعور ....ممزوج بالعطاء
بالأمل .جميل عذب ذاك الحرف

جنائن الورد لروحك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 24-10-2016, 11:28 AM
صورة بُكرا أحلى الرمزية
بُكرا أحلى بُكرا أحلى غير متصل
‏وَمن صَحِبَ الدّنيا طَوِيلاً تَقَلّبَتْ ... على عَيْنِهِ حتى يَرَى صِدْقَها كِذبَا
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة









السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


إجادة في الوصف وفي التركيب وفي التصوير !


ختمتِ كل مراحل الإبداع !

آمل أن يتغير سير قلمك في المرة القادمة ويقدم شيء جديدًا ومن نوع مختلف.

دمتِ بخير .
























الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 24-10-2016, 11:32 AM
صورة هيلين طروادة الرمزية
هيلين طروادة هيلين طروادة غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة


في محطات العوده
وعلى شرفات المغيب عالقة بعض الصور
حديث العينين وتنهدات القلب
حمم الحنين وسياط الشوق
على جناح خافق باللقاء لتحلقي بينا في ملكوت
جميلة الخرف ابدعتي بتجسيد المشاعر والصور
عشت تنهدات قلم...وزفرات ندم
كنت هنا كقطعة سكر
مسك واكثر


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 24-10-2016, 11:41 AM
صورة خفوق قطر الرمزية
خفوق قطر خفوق قطر غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصلت وإن كنت متأخرة


الحب الصادق لا يندثر رغم ما يمر به من خذلان .

والقلب الصافي ينسى بسرعة لأن الحب عنوانه ويعود لمن احبه .

كشمس التي تغيب وتعود بدفئها .

عزيزتي رائعة كيفا كتبتي .

ودمتي بصحة وعافية


الرد باقتباس
إضافة رد

وصلت وإن كنت متأخرة

الوسوم
متأخرة , وصلت
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية أنتقام الذاكرة/ بقلمي myaar روايات - طويلة 7 03-08-2016 12:53 PM
عايش وقلبك بلا رحمة وقلبي لجل عينك تحجر/بقلمي؛كاملة كتكوته والشفايف توته روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 287 01-10-2015 01:28 PM
مبتعث سعودي بأمريكا يطلق زوجته بسبب سهرها لأوقات متأخرة من الليل { عـمـــــر } أخبار عامة - جرائم - اثارة 10 06-09-2015 09:38 PM

الساعة الآن +3: 12:38 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1