المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

البارت الخامس
بداية تعريف مختصر بالشخصيات
عيال الجد منصور :
محمد الابن الأكبر للجد /أولاده مشاري الكبير عزابي وعبدالعزيز متزوج وزوجته إيمان أخت فيصل البنات ودادثاني ثانوي وحنان أول متوسط .
فيصل الابن الثاني للجد /أولاده منصور صديق مشاري عزابي والبنات سارة تدرس طب مثقفة جدا وليان ثاني ثانوي صديقة وداد .
الابن الثالث للجد متوفي فهد /أولاده فيصل يدرس في استراليا أول جامعة والبنات إيمان .
الابنة الرابعة للجد شريفة /مطلقة أولادها يوسف فقط يملك بيت خاص مع أمه ويشتغل في شركة جدّه.
الابن الخامس عبدالله /ابنته الوحيدة عبير ثالث متوسط
الابن السادس طلال /خاطب بنت عمه أحلام
الأخو الوحيد للجد منصور : مصعب وهو أصغر من منصور بخمسة عشر سنة متوفي :أولاده (أحلام ثالث متوسط مخطوبة -فهد يشتغل أيضا في شركة العائلة ).
##################


حضر يوسف في بيت جدّه في الوقت المحدد
يوسف : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجدّوطلال : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الجد منصور طلب من طلال الخروج من المكتب ،خرج طلال .
يوسف : خير ياجدّي
الجدّمنصور : كل خير أن شاء الله
الموضوع تعرف يايوسف ربيتك مثل عيالي وأحسن أنت ولد الغالية شريفة وعلمتك وخلصت تعليمك وباقي تكمل نصف دينك وأنا أشوف أن وداد هي الأنسانة المناسبة لك وأنتَ تعرف ودادبنت خالك محمد ماهي غريبة عليك .
يوسف : الله يعطيك العافية ياجدّي على ماقدمته كل السنين اللي مضت ولو تبغى عيوني ما أبخل بها عليك ويمكن ماتوفيك حقك معي في تربيتي وخاصة أن أبويه تخلى عني وعائش حياته ولا يسأل عني ألا عند الحاجة بس ياجدّي أنا نفسي في حنان أخت وداد القلب يدق لها وكل يوم يزيد حبي لحنان أما وداد أشوفها مثل أختي الله يسعدها .
الجدّ منصور :أنت تسمع حنان صغيرة عليك وداد أشوفها المناسبة وغير وداد مالك زواج .
يوسف : وأنا غير حنان والله ما أخذ
الجدّ منصور :أقول أنقلع هذا ردّك لي آخر التربية والتعب والله ماتأخذها ورأسي يشم الهواء .
يوسف : اليوم اللي توافق تعطيني حنان تلاقيني في الرياض عندك ومن اليوم بروح جدة عندأبوي اللي ما سأل عني ، ربيتني وقمت تعايرني كله علشان زواج ليتك تكمل جميلك ياجدّي والله أموت وما أنسى وقفاتك معي ومع أمي ،لكن أمي أمانة عندك وراجع نفسك .
الجدّ منصور:أنا تردني غلطان وتبغاني أراجع نفسي بررررررا.
خرج يوسف ولأول مرة يبكي قهر من أسلوب جدّه وقسوته وقرر يسافر الشرقية مكان بعيد عن الكل ومستحيل يرجع عند أبوه اللي تخلى عنه منذ الصغر .
الجد منصور: يدق الجرس وتحضر الخادمة سوزي ويطلب منها تحضر علاج السكر وتنادي زوجته عائدة
الجدة عائدة : وش فيك يامنصور
الجد منصور :يحكي لها ماحدث
الجدة عائدة :الحق يقال تبغى تبعد يوسف عن أمه علشان مايبغى وداد ليه وداد ماتناسب يوسف بالمره . يوسف عاقل وهي مجنونة ماتركد إذا تزوجها بكرة تجينا وداد مطلقة .
الجدّ منصور :غير وداد مايأخذ يوسف ، بزوجه وداد ويعقلها وهي تبغى فيصل عارف بكل شيء يدور حولي ، لكن حلم أبليس في الجنة فيصل ماتأخذه غير اللي أنا أختارها من العائلة واليوم بقولها لك يوسف ووداد لبعض مهما صار ، يزعل سنين مصيره يرجع ويأخذها وعندي من يرجعه لا تخافين ماتنزل دمعه شريفة بنتي وأنا حي بس خليه شويه يفضفض عن نفسه ومصيره يقتنع ، لو شفت واحد بالمئة أن حنان تناسبة كان وافقت .
******
يوم الأربعاء تحديد غرفة المديرة (مدرسة العلا )
تقف عبير : مكتفت الأيدي
المديرة : وش هذا المريول ؟ مخصر وقصير وضيق والشعر طريقة التسريحة المبالغ فيها وش الحل عبير .
عبير : أبلة هدى أنتِ عارفة أننا مدرسة أهلية ولنا الحرية نلبس ونسوي اللي نبغى مادام مافيه حرام ومافيه أختلاط كله علشان أبلة رفيف ،ما أعرف متى هذه الأبلة تتركني في حالي .
المديرة : أبلة رفيف مسؤولة نظام في المدرسة وأنت من عائلة معروفة وجدّك منصور يدعم مدرستنا سنويا . والحكي معك ضايع ياعبير أنا بتصل بجدّك منصور خلاص ماعاد نصبر أكثر من كذه
عبير : ترى غلطانة المسؤول عني بابا عبدالله
المديرة : بس بصفة أن جَدِّك بيننا شراكة مجتمعية بتصل به
عبير : ترى خبرتك من المسؤول عني ألا إذا بتدخلين في مشاكل بكيفك .
••••••
في مكان آخر في نفس المدرسة
وداد سرحانة وليان تكلمها ياهوووووو
وداد :وش فيك تصرخين
ليان : دق جرس الفسحة وأنت نائمة في العسل
وداد : لاتلوميني ياليان بس أفكر في فيصل آخر جمعة هذه والسبت بيسافر مدري وش أسوي علشان أشبع من شوفته
ليان : الله يعيني على أفكارك المنحرفة
أنتهى البارت
* موقف مشاري من زواجه
* هل المديرة بتتصل بعبدالله أم بالجدّ منصور
* يوم الجمعة القادمة لها أحداث جديدة وخاصة على وداد ويوسف
( أشكر صديقتي فوفو من متابعيني خلف الكواليس والبارت الخامس نزلته حسب طلبها )

يتوقف التنزلين لين أشوف الردود ï؟½ï؟½

المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

لعيون من يتابعني خلف الكواليس من الصديقات ويسعدني تشجيعكم لي وتستأهلون أنزل بارتات لعيونكم

المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

البارت السادس
حضر مشاري إلى بيت جده في تمام الساعة الخامسة عصراً
مشاري : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الجدّ منصور : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ليش التأخير يامشاري متى تتعلم الانضباط .
كم مرة أقول لكم لا أحد يرتبط في يوم اجتماع العائلة عندي
مشاري : صدقني ياجدّي اعتذرت من صديقي عماد ولكن لم يقبل اعتذاري وخاصة يوم زواجه وأن شاء الله مايتكرر
الجدّ منصور : المهم أنت كبرت وخلصت تعليمك وأخوك أللي أصغر منك تزوج وجاله بنت وأنتَ جاء الوقت المناسب اللي تفتح بيت وزوجتك موجودة وتنتظرك .
مشاري : من هي زوجتي اللي تنتظرني !
الجد منصور : سارة بنت عمك فيصل .
مشاري : سارة أتزوجها بشرط اذا تركت وظيفتها أنا مهنة الطب ماتدخل مزاجي وأبغى زوجتي بس متفرغة للبيت .
الجد منصور : الله واكبر بعد مشوار وتعب ليل ونهار وسنوات تترك كل شيء بالسهولة مستحيل لكن تطمن بعد ماتخلص سارة دراسة وعدتها أنا بفتح لها عيادة خاصة يعني اذا خايف من الاختلاط خلاص تكون لها عيادة خاصة ومواعيد بعد لا تشيل هم .
مشاري : بس ياجدي
الجد منصور : لا بس ولا غيره فكر بالموضوع وخذ الوقت اللي تبغى بعدين حدد موعد الخطوبة .
وإذا على الشوفه الشرعية بالذات أن سارة الوحيدة اللي ماتتحجب فقط هي تلتزم بالحجاب كامل عكس بنات العائلة اذا فكرت وقررت خليتك تشوفها ويكون في علمك ترى سارة مثل بقية بنات العائلة جميلة .
*******
في مدرسة العلا
بالتحديد غرفة المديرة هدى
المديرة هدى :خلاص ياعبير مابتصل بأحد لكن أتمنى تلتزمين بالنظام حتى لو المدرسة أهلية النظام موجود في جميع المدارس سواء حكومية أو أهلية أطلعي فصلك .
المعلمة رفيف : ليش سامحتيها يا أبلة هدى
المديرة هدى : ترى هذه عبير لا يمكن تتغير مهما حاولنا وبعدين عائلتها كبيرة ومشهورة وما أقدر أستدعي أحد منهم ألا لموضوع كبير ، عبير تحب تغير مديلات المريول وتحب تسريحات للشعر وبالذات أن شعرها كثير ولنصف ظهرها وناعم هذا يساعدها على التغيير ،وعبير محترمة مع المعلمات والطالبات ومستواها الدراسي عال العال هذا المهم عندي وحاولي يا أبلة رفيف ترخي الحبل معها وتتقربين منها حتى تتقلب منك التوجيه وتتغير صدقيني
المعلمة رفيف : بحاول أن شاء الله .
*******
يوم الخميس
في بيت شريفة تبكي وتكلم أم عبير
شريفة : مايرد يوسف عليه ي أم عبير
أم عبير : ماعرفتي وش صار بينه وبين عمي منصور
شريفة : دخل عليه يوسف وقال جدّي بيزوجني على كيفه يبغاني أخذ وداد وأنا أبغى حنان
أم عبير : لا تعلمين أحد وخاصة عائلة محمد
شريفة : أكيد مابعلم بس تعرفين أنتِ الوحيدة اللي أقدر أكلمها وأعلمها خايفة ي أم عبير يوسف يبعد عني هو عصبي ومايتنازل عن قراره وأبويه نفس الشيء
أم عبير : لا تخافين ياشريفة وعمي منصور بيزوجه وداد بدون شك وكلهن (أخوات ،وأصغر وداد وحنان من يوسف )بس وداد أحلى وذويقه في اللبس وتحب التجديد ما يندم يوسف صدقيني عيبها الوحيد مراهقتها الزائدة وهي فترة وتعدي
شريفة : برسل له رسالة بكتب اذا تحب أمك أرجع للبيت وأخاف يوسف عارف أن وداد تحب فيصل مصيبة
أم عبير : هو بعد يحب أختها حنان والحب الحقيقي بعد الزواج
شريفة : الله يعين يوسف تربيت أبويه وفيه من طباع أبويه
#######
انتهى البارت
توقعاتكم في يوم الجمعة
*قوانين جديدة يصدرها الجد
* موقف وداد
* موقف يوسف من رسالة أمه وهل يرجع ويجتمع مع العائلة
إلى اللقاء مع تمنياتي لكم ب أوقات سعيدة

المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

البارت السابع
يوم الجمعة الساعة ثمانية صباحا
في غرفة السواق يوسف مقيد بالسلاسل
الجدّ منصور: تحسبني ما أقدر أجيبك لو في المريخ
يوسف : بالحركة هذه تقدر تجبرني أتزوج وداد
الجد منصور :وأزيدك من الشعر بيت والله اليوم لو ماتقدمت قدام كل العائلة وطلبت يد وداد من أبوها لا أحرمك شوفت أمك شريفة سنين وشهور وأنت تعرفني قول وفعل (نقطة ضعف يوسف أمه شريفة )
يوسف : الزواج مايجيء بالغصب
الجد منصور : علشان تعرف مافيه شيء يصعب عليه بعد الله سبحانه وتعالى ورايح الشرقية وتقول بروح جدة
يوسف : أنت حتى ماعطيتني فرصة أقنعك
الجد منصور : أنا مقتنع غير وداد مافيه
يوسف :وداد عليها حركات وأنا ما أتقبلها لو بعد سنين
الجد منصور : أنا ماقلت تقبلها غصب أنا قلت تزوجها وبعدين يصير خير
يوسف : والمطلوب
الجد منصور : كلامي هذا ما أعيده وأنت فكر براحتك وبخليك على وضعك هذا إلى بعد المغرب وأخذ الرد منك
يوسف :بكيفك ياجدي لكن وداد ماهي مناسبة لي
خرج الجد غاضب ويوسف مازال مقيد في غرفة الحارس
يوسف : دق ياراجو على فيصل ولد خالي فهد بكلمه
راجو سواق الجد منصور (هندي ): حاضر بابا يوسف بس أنت كيف كلم ويد مقيد
يوسف : أمسك الجوال وقربه من أذني
******
فيصل في غرفة عمه طلال
يدق جوال فيصل
فيصل : الوووو هلا راجو
يوسف : فيصل تعال غرفة راجو
فيصل : اللهم أجعله خير
فيصل :طلال تعال معي يوسف في غرفة راجو

*******
شريفة :طلبتك يايبه
الجد منصور :اذا كلامك عن يوسف لا تتكلمين
شريفة : بشوفه بس ربع ساعة بكلمه يمكن أقنعه تعرف يوسف دائم يشاورني
الجد منصور : لك ساعة ماهو ربع ساعة لكن قولي له
يرضى أمه تتزوج في هذا العمر
الليلة أما خطبة يوسف أو خطبتك
أنتّ ياشريفة تعرفين من هو شاريك
بمجرد مكالمة وهو عند الباب
شريفة : لاتصعبها يايبه
******
فيصل وطلال مع بعض قالوا من فعل فيك كذه يايوسف
يوسف : من غير جدي ( وسردالقصة كاملة )
طلال :الله يعينك يايوسف على أبويه قراره مايتراجع فيه
يوسف : هذا وهي بنت أخوك أجل وش أقول أنا
طلال : لا تفسر على كيفك أنا ماتكلمت عن وداد
أنا أكلمك عن أصرار أبويه بس
طلال : بصراحة / تراكم مناسبين لبعض وداد المرجوجة ويوسف العاقل كيف يطلعون عيالكم .
يوسف : فيصل ليش جايب خالي طلال معك غلطان أني اتصلت عليك .
المهم طلبتك يافيصل علشان تساعدني
وعارف أنك أنت الوحيد يافيصل اللي تقدر تغير رأي جدي أو تقنعه في زواجي من أختها
فيصل : الوقت الحالي وبعد ماشفت شكلك بالقيود الموضوع صار محسوم خلاص ،وليش مادام مصمم جدي توافق على طلب جدي
يوسف :سابع المستحيل
*******
دخلت شريفة وسلمت على أخوها طلال وولد أخوها فيصل (شريفة الكل يحبها أخوانها وعيال أخوانها حتى أبوها لكن في قرارات أبوها سلبية )
شريفة: تبكي يرضيكم منظر ولدي الوحيد اليوم كذه
طلال :أهدي ياشريفة كل مشكلة ولها حل
شريفة :كيف لها حل ياطلال واليوم ياخطوبة يوسف ياخطوبتي
يوسف :يصرخ ويحاول يفك القيود ،والله لا أذبح نفسي
وفيصل وطلال وشريفة يهدون فيه
فيصل : بلا فضائح وأخفض صوتك واذا تحب عمتي شريفة صدق تتنازل وأنت في النهاية ما أنت خسران
يوسف : والله لا أخذ أمي وأسافر
شريفة : أنا ما سافر وأترك أهلي اللي ماتركوني في حزني ولا في فرحي وأنت بكيفك يايوسف اللي عليه سويته كل القضية علشان زواج .
وطلعت شريفة وهي تبكي على حال يوسف
يوسف :كل شيء يهون عليه ألا دمعت أمي ،خالي طلال قل لجدي أني اليوم بتقدم وأطلب يد وداد.
€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€€
بعد الغداء
الجد منصور : طلب من الكل الحضور للصالة حريم وبنات ورجال وشباب
الجد منصور : من اليوم أختلاط ممنوع واللي تخرج في قسم الرجال لا أشوف تغطي شعرهافقط الكل تلبسن حجاب كامل من اللحظة هذه
الكل موجود وأكيد سمع .
وداد : تضع يدها على قلبها (بيحرمني شوفت فيصل )في نفسها
يوسف :انتبه لحركة يد وداد اللي على قلبها ومايعرف وش مقصد الحركة
وتكلم ياجدي تسمح لي بمن أن الكل متواجد أتقدم لخالي محمد وأطلب يد بنته وداد على سنة الله ورسوله
وداد :شهقت
مشاري : أخو وداد غمز لها وبحركة تهديد أشر لها
وداد :قامت بسرعة من الصالة لمجلس الحريم تبكي
يوسف :( يارب ترفض يمكن تتحول الخطبة لحنان ) في نفسه .
الجد منصور :يالله يابنات في قسم الحريم ومثل ماطلبت يتنفذ كلامي
عبير :تصيح بصوت عالي في مجلس الحريم (وداد ياوداد )
الجدة عائدة :جيبوا بسرعة عطر
رشت أم وداد : عطر عليها
دخل طلال وش فيها وداد ، وداد تبكي بشكل يقطع القلب من دون كلام
طلال : وداد أوديك المستشفى تكلمي
وداد : أشرت برأسها بمعنى لا
الجدة عائدة :خلها ياطلال خلاص بعد شوية تتحسن
طلال : عبير قصري صوتك كل العالم سمع صرختك
عبير : ماتشوف شكلها
طلال : معصب بس دلع بنات وحركات
علشان تقدم لها يوسف قدام الكل (وهو عارف بحبها لفيصل ) من الفرحة داخت
وداد : تزيد شهقاتها بعد كلام عمها طلال
الجد منصور : دخل عليهم وش فيها ست الحسن والدلال الليلة نجيب الشيخ نكتب الكتاب لأن يوسف يبغى فيصل من الشهود على زواجه وبكرة السبت أن شاء الله بيسافر فيصل والحفلة بعد شهر .
وداد :خافت من جدها ماتتكلم بس تهز رأسها
الجد منصور : علشان الليلة فيها كتب كتاب أبغى أحتفال على كيف كيفكم في أستراحتنا
********
في الاستراحة
جاء الشيخ وصار كل شيء رسمي
مشاري : شف يايوسف وداد صغيرة لكنها درة حطها في عيونك اللي يفرحها يفرحنا واللي يزعلها يزعلنا
يوسف : يتكلم بدون نفس لا تخاف اللي تحمل أسمي ماتنضام وأنا حي
مشاري : الله يوفقكم
ديالا تبكي بصوت عالي في قسم الرجال
(داليا بنت عبدالعزيز (عمرها سنتين وتحب عمها مشاري وهو يبادلها الشعور )
مشاري : وش فيك من اللي ضربك
ديالا :ثارة ضربتني
مشاري : زاد قهره لما سمع اسم سارة .
اتجه لقسم الحريم يدق الباب بقوة
فتحت إيمان زوجة أخوة عبدالعزيز
إيمان : خير يامشاري
مشاري : بصوت عالي اللي مدت يدها على ديالا تجرب تمدها مرة ثانية وتشوف وش يجيها
إيمان : الله يهديك يامشاري البنت غلطانة
مشاري : عاد العلم ووصلكم
*******
توقعاتكم
• لقاء يوسف ووداد كيف يكون في الاستراحة
• موقف سارة من كلام مشاري
• متى يتقدم مشاري لسارة

المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

البارت الثامن
في الاستراحة الساعة عشرة مساءاً
الجد منصور : أدخل يايوسف على زوجتك الكل يستناك هناك
طلال خاله : لاتنسى فرحة أمك وأنتَ ولدها الوحيد
يوسف : أن شاء الله لاتشيل هم
******
يدخل يوسف قسم الحريم معه جده منصوروأبوها محمد وأخوها عبدالعزيز ومشاري
قابلتهم شريفة : وهي فرحانة بدخلت يوسف بَارَكْت ليوسف والرجال باركوا لها
صالة الحريم مزينة بالورد والإضاءات
وداد : (لبست فستان تركواز قصير على إجبار من أمها وشعرها تكسير طول ظهرها ومكياج خفيف ) كانت خايفة مرة من جدها ويوسف ( يوسف بزيادة ومعروف عند العائلة مثل جده منصورشخصيته عصبي ومتسلط )
تقدمت وسلمت على جدها منصور وبارك لها
أبوها محمد :ضمها بقوة وسلم عليها وبارك لها وهي متعلقة فيه
يوسف : سلم عليها ولا عطاها وجه
عبدالعزيز :سلم عليهاوضمته كا أنها تحتمي فيه وبارك لها
ومشاري :يكلم عبدالعزيز أبعد عنها هي أختي بعد
وقال لها مبروك وداد وعقبالي أنا وزوجتي اللي تنتظرني
الجد منصور : نغزه بالعكاز وقال له خلاص أنت أركد الأسبوع القادم نسوي حفلتك
مشاري : يضحك لا ياجدي أنا ماني مستعجل بعد (خلنا نفرح بوداد )
الجد منصور : يكون في علمك حفلة يوسف وحفلتك يوم واحد بعد شهر وأنتَ أكبر من عريسنا اليوم ( بيحرجه زيادة ) .
الكل ألتزم الصمت من المفاجأة الجديدة
وكمل الجد منصور : وبعدكم فيصل وعروسته بس الإجازة الثانية بيتقدم رسمي من عمه بنسوي حفلته لانه كلمني قبلكم (متعمد يقول الكلام هذا حتى وداد تفكر بس في يوسف ) وخرج ترك الكل يفكر في كلامه
مشاري : يدور بعيونه على سارة يعرفها بحجابها الكامل وهذا مايميزها بس مايشوف غير عيونها
محمد : يهمس لمشاري (عليه يامشاري تكلم جدتك قبلي ليه )
مشاري : يهمس (لأبوه هذا جدي ماتعرفه بعدين أعلمك )
حمل مشاري ديالا وخرج
إيمان :تهمس لعبدالعزيز زوجها( خلاص بَارَكْت وش تنتظر )
عبدالعزيز :ضحك بصوت عالي وهمس لها (خايفة أدور لي زوجه ثانية أنت في القلب متربعة )
إيمان : تهمس له (واثقة بس فيصل أتصل ينتظرك )
عبدالعزيز : يضحك بصوت عالي همس لها (تصريفة ولا يهمك ). وخرج
عبير : تهمس (إيمان وش قلتي لزوجك ميت ضحك )
إيمان : بعلمك بس لما أشوفك عروسه
عبير : وعد أجل لا تنسين
إيمان : تضحك ما أظن أحد يتقدم لبنت عبدالله الدلوعة
عبير : فارس الأحلام راكب على حصان أبيض وجاء من تركيا ( الأخت متأثره بمسلسلاتها )
******
في غرفة خاصة
يوسف / شوفي من البداية صريح معك
أولا :أمي هي عيوني فرحها من فرحي وزعلها من زعلي
ثانيا :ترى أنا رجال غيور عصبي متسلط تجنبي زعلي
ثالثا :أتصلي عليه كل مشوار تخرجين من البيت (لأي مكان سواء كان بتطولين في مشوارك أو لا )سامعة
يوسف :فاهمة كلامي
وداد :تهز رأسها
يوسف :هاتي رقم جوالك
وداد : 05.......
يوسف : سجل الرقم ودق عليها وقال لها سجلي رقمي
وخرج
ليان : تدخلت بدفاشة طمنيني ياعروستنا
وداد: العرائس ترجف خجل وأنا خوف ، ماقصر معي توصيات تقولين الجالس معي جدي منصور
ليان :تضحك بصوت مرتفع الظاهر هذا اللي ينسيك حب فيصل
وداد : ماعاد أفكر في فيصل بعد يوسف (هذا حجر مايعرف أني رومنسية وأعشق الحب وهو من العصر الحجري )
ليان : تكمل ضحكتها المشكلة (طلع الحبيب يعشق ومايدري عن هواءدارك وطلع يفكر في غيرك )
وداد :الله يسامحه مدري من خطب
ليان : أعتبري حبك له زله ولا عاد تفكرين فيه
********
سارة : ياماما متى مشاري خطب ووافقتم وأنا مدري
أم سارة : علمي علمك شكل الموضوع بين مشاري وجدك بعد ماتقدموا
سارة : أهم شيء دراسي ووظيفتي (ياخوفي من مشاري شكله مايتفاهم ونهائيا بعد ماضربت ديالا ما أعطى إيمان مجال تتكلم ودراستي ووظيفتي لا تخلو من المشاكل ) في نفسها
أم سارة : لا تشيلين هم
******
في قسم الرجال
عبدالعزيز : مبروك يالنسيب من هي عروستك من العائلة أو من برى
فيصل : تكلمني
عبدالعزيز : لا أكلم نفسي ،جدي علمنا
فيصل : وش قال تكفى عبدالعزيز تكلم
عبدالعزيز : سرد القصة كاملة
فيصل : الله يستر من جدي تصدق ما أدري من هي العروسة
عبدالعزيز : أسال جدك علشان اذا سافرت تكلم الحبيبة أو تحجز لها معك ههههههههه
فيصل : الله يستر
********
الجد منصور : مسرع جاءتك العلوم
فيصل : المهم من هي العروسة ياجدي
الجد منصور : عبير
فيصل :عبير
الجد منصور :عمك عبدالله مدلعها زيادة عن اللزوم ، وهو ماالله كتب له يجيب عيال غير عبير ، وأنت أنسب واحد تقدر في عبير وتكون بعد الله سبحانه وتعالى سند لعمك عبدالله
فيصل : بس ياجدي لا جاءت تشتكي وكثرت المشاكل وش السواه .
الجد منصور : أنا في صفك مهما صار وعبير بترضخ لك أن شاء الله أن طال العمر أو قصر وأنت وشاطرتك
*******
إيمان : تسولف مع البنات كلهم ، فيصل خاين كل يوم وهو عندي ماعلمني بالعروسه
وداد : داخله عرض (بنات أخاف يوسف يحب النسل وأنا كل سنة كرشتي قدامي )
سارة :وأنت ليش أفكارك كذه
وداد : يوسف طبق الأصل من جدي
عبير : عاد من كثر عيال جدي
وداد : سته قليل
عبير :طبعا قليل المفروض اثناعشر
وداد : الله يرزقك بواحد مايعترف بالموانع
البنات ماتوا ضحك
عبير : عادي أصلا أنا أحب أكثر النسل ودي أجيب أثناوعشرون
ليان : الله يعين من يأخذك بيكون على الحديدة من كثرة المصاريف
******
انتهى البارت
توقعاتكم
*موقف عبير من خطوبتها
*مشاري وسارة حب قبل الزواج أو بعده
* وداد تلتزم بشروط مع يوسف

اسراء الرسول ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

هلا وغلا بالكاتبة والكاتبته ههههه قلبت المثل
يعطيكي العافية عالبارتات الجميلة الاحداث بلشت تقوى تدريجيا وياعيني عاللاكشنات عجبني موقف الجد لما علمهم بفصل المجلس والالتزام بالحجاب
وداد ويوسف هههه محسبة حالك ارنب كل سنة حامل خخخخخ
اتوقع مرة راح ترد عليها وعشرة لا وراح تجننه وتطالع جنونه شوي بلكي يذوب جليده هههه
مشاري وساروونة ياخي زودتها كلها مشان النتفة ديالا خخخخ وسارة الله يعينك عمخه الاعوج شكله بحب المجاكرة والعناد البااشا هههه
وعبير وفصووول راح تتدلع ويطلع كل دلعها زووود بسبب زعلها عللخطبة هههه والله يعينك يافصيل من هلق اربط راسك بمفتاح من الصداع اللي راح يجيك هههه
اتمنالك التوفيق ودمتي بوود
صار كم مرة بكتب رد بس مابينزل من ضعف النت عندي

المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

هلا وغلا باسراء الرسول
غيابك فقدته وخاصة أن متابعاتي خلف الكواليس منهن من ينتظر قبول المنتدى للمشاركة والرد ومنهن من يدعمني بدون الظهور .
بس أول من تابعني ونصحني وأستفدت منه هو أنتِ أسراء الرسول ، لاتحرميني من نصحك وتعليقك وتشجيعك فأنت أول الأسباب المحفزه حتى أكمل الرواية .
ولَك مني كل الحب والإحترام
دمتي منورة الرواية

المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

البارت التاسع.
يوم السبت الساعة تسعة صباحا
أقلعت الطائرة إلى أستراليا
فيصل : داخل الطائرة يفكر
أولا في النوم فهو سهران لم ينم طول ليلة البارح حتى يقطع مشوار السفر في النوم
أم فيصل : إيمان عبدالعزيز بيتغداء معنا اليوم أو لا
إيمان : لا ياماما
أم فيصل : إيمان كثرت طلعات عبدالعزيز وسهرة
إيمان : خايفة يا أمي من سهره تدرين أنه صار يهمل صلاته كل وقته نوم اذا صحيته يقول اذا قمت أصلي
أم فيصل : لا تهملين بيتك يا إيمان
إيمان : والله أني أحاول ما أقصر في شيء معه
حتى أن عبدالعزيز لمح لي أترك الموانع يبغى ولد وتركتها علشانه
والان متأخرة عني العادة الشهرية أحتمال حامل ولا خبرته
أم فيصل : الليلة تخبرين زوجك وعبدالعزيز اذا سمع بس طاريك أستخف كل العائلة تعرف بمدى حبه لك بس أشغليه وأنصحيه عن السهر
إيمان : كل ما أطلبه شيء مايقصر يكون الطلب عندي في غمضت عين بس الله يستر متعرف على شلة جديدة كل شويه واحد متصل وهويفز بسرعة أحيانا أفكر أعلم أخوه مشاري قبل ماتتطور الحاله أو عمي محمد
أم فيصل : لا أن شاء الله مايصير بس أنت كثري طلعات معه وأشغليه
إيمان : جاب السواق والله يعين
******
وداد تتجهز مع أمها بتروح بيت خالتها هند
أم وداد : بسرعة ياحنان السواق تحت
حنان : أنا نازله بلبس العباية
ركبت العائلة مع السواق
في بيت خالتهم هند
دق جوال وداد : المتصل شبيه الجد منصور خخخخ ( يوسف )
وداد : مابرد عليه تكلم ريما بنت خالتها بخليه صامت
ريما : ليش ماتردين
وداد : يبغاني أعلمه بطلعاتي وأستاذن .وهذا مايصلح
ماهو حلو كل شيء يعرفه عني في الطالعه والنازله
ريما : ليش ماقلتي له هذا الكلام أحسن الصراحة
وداد : أقلّك أخاف منه هذا مايتفاهم
رجع دق جوال وداد لكن هذه المره أبوها
وداد : هلا بالغالي هلا بابا
محمد : ليش ماتردين على يوسف مادام أنتِ عند جوالكِ
وداد : دوبني أخذت شنطتي من غرفة ريما فيها الجوال
محمد : ماهو مشكلة يوسف مسافة الطريق وهو عندك تجهزي بيأخذك
وداد : ليه وأنا بعد ماسويت الحفلة
محمد : أستأذن خطيبك وكتب الكتاب خلاص الحفلة ماتعني شيء أهم شيء العقد وتم مع السلامة
وداد : قامت تتنافض ياويل حالي مع الطريق جاء
ريما : تجيب العباءة وتهدي فيها
********
وقف يوسف السيارة ويطلع من البيت شاب وسيم درجه أولى
بعد التعارف والسلام
زيد : رحب بيوسف وطلب منه يدخل
يوسف : الله يسلمك مرة ثانية بس أنتظر الأهل
زيد : خلاص مابعطلك بنادي خالتي
يوسف : خلاص دقيت والأهل طالعين
زيد : شاف وداد وقال أنت خطيب وداد
يوسف : أيوه (زاد معيار الغيره عنده )
زيد : مبروك ومنك المال ومنها العيال
وداد : مرت من جنب زيد
زيد : علينا ياوداد ماتسلمين لكن مبروك الخطوبة
وداد : ترجف ولا تقدر تتكلم ودخلت قدام وصكت السيارة
حركت يوسف والصمت يعم السيارة
وصل بيت خاله محمد
يوسف : أنزلي
وداد : نزلت
ودقت الجرس وفتحت الباب الخادمة
يوسف : دخل معها واتجه للمجلس
وداد : ماتقدر تتكلم من شدة الخوف
يوسف : تعالي المجلس بسرعة
وداد : لحقته بدون كلام
يوسف : عطاها كف أول هذا علشان تسمعين الكلام وتستأذنين ،وعطاها الثاني علشان الوسيم اللي شكلك رايحة علشانه ، ويشد شعرها ويعطيها الكف الثالث علشان الحرية الزائدة والاخذ والكلام مع الوسيم شكله متعود عليك حتى عرفك وأنت متغطيه
وداد : تصيح فكني يامجرم يامتسلط
يوسف : يزيد شد شعرها أنا مجرم هااااه
البيت لا تخرجين منه ألا يوم الزواج فاهمة
وفكها وخرج
^^^^^^
بعد أسبوع
في بيت إيمان
عبدالعزيز : يدخل الساعة ثلاثة فجر سكران
إيمان : كانت تنتظره لما شافت شكله أنصدمت
عبدالعزيز : يغني وينادي بصوت عالي تعالي يارهف لا تخافين
إيمان : أنا رهف
عبدالعزيز : وش فيك قبل شويه وش حلاتك
إيمان : أنت سكران
عبدالعزيز :يتكلم بدون وعي الليلة الكيف كان غير وبس طبعي ما أحب الإبرة بس إبراهيم يده خفيفة تصدقين بسرعة رحت عالم ثاني
إيمان : تبكي ماهي عارفة وش السواة
عبدالعزيز : تعالي في حضني يارهف لا تحرميني حضنك الدافي وقام يضحك بصوت عالي وبشكل مخيف
إيمان طلعت من قسمها الخاص
إيمان : تدق غرفة مشاري
مشاري : أقول وداد الله صباح خير أرجعي أحسن لك
إيمان : مشاري أنا إيمان
مشاري : فز وقام بسرعة لَبْس ثوبه
إيمان : بسرعة مشاري تعال معي القسم
مشاري :ديالا تعبانة
إيمان : ياليت
مشاري :وش هذا الكلام اللهم أجعله خير
يدخل مشاري القسم ويطالع في عبدالعزيز
إيمان : المصيبة يأخذ أبر
مشاري : في قمة غضبه ويسحب عبدالعزيز داخل الدش ويفتح المويه
عبدالعزيز :يامجنون وش تسوي بموت خلاص
مشاري : ياليتك مت ولا شفتك في الحالة هذه يسحبه معه الصالة ويطيح فيه ضرب
إيمان : تصيح خلاص يامشاري ذبحته
مشاري : خليه يموت
يدخل عمها محمد وأم مشاري بعد سماع الأصوات وينصدمون
محمد :فك أخوك وش صار وش فيه عبدالعزيز كذه
مشاري : طالع بعيونك وتعرف الأخ سكران على الآخر ويأخذ أبر
عبدالعزيز :يحاول يقوم ماهو قادر يكذب يايبه
محمد : يسحب عبدالعزيز ويعطيه كف
محمد :مشاري طلعه برى البيت مستشفى أو قبره لا أشوفه في بيتي
أم مشاري : تصيح ليه ياعبدالعزيز اللي يضيع ونخاف منه اللي ماهو متزوج وأنت متزوج وماهو ناقصك شيء ليش فضحتنا
إيمان : بعلمك ياعمي قدام ولدك أنا حامل في شهرين بس بروح بيت أهلي بعد أذنك ياعمي لين يردني عبدالعزيز أبو ديالا ( العاقل الحبيب )بنتظره لو طول العمر .
محمد : روحي الله يستر عليك
وخرج محمد تارك خلفه قلوب ( نادمة وأخرى جريحة )

اسراء الرسول ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

كيف حالك ان شاء الله تمام
يعطيك العافية علببارت الجديد
ممم عبد العزيز ياعزوز عكثر حبي للاسم ولانه اسم اخوي عكقر مازعجتني ههه الله يصلحك ويهديك سلمت يمين مشاري واوبووك ايمان الله يتمملك عخير ويهدي جوزك ههه
يوسف ووداد ايه يالحبيب عايش بغابة ولا وين حتى تضربها هالضرب ههه بدالها لاضربك باول فازة جنبي عنافخوك لتتعدل شوي عقليتك هههه
فصوول تروح وترجع لعبورة بسلامة
واتوقع ممشاري ياخد اخوه عشي مشفى ليعالجه بما انه لسى بلبداية بيتحسن بسرعة وبيندم والشلة اللي لفى عليها اتوقع واحد منهم بده ينتقم من عزوز او للجد مشان مشاكل شغل
دمتي بوووود فصلت ماعاد يطلع معي شي اكثر هههه

المجد 7 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

تكملت البارت التاسع
أم مشاري : الله يخليك يامشاري وده مستشفى سفره اذا أحتاج بس لايضيع
مشاري : يقبل رأس أمه لا تشيلين هم وسحب معه عبدالعزيز وخرج
إيمان : تبكي بقوة وأم مشاري تهديها
وتدخل حنان ووداد يهدون فيها ويبكون معها
أم مشاري : لا أشوف دموعكم بعد اليوم وأنت يا إيمان ماهو زين لك البكاء هذا مرض وبيتعالج أن شاء الله
يالله ياوداد وحنان ساعدوا إيمان في ترتيب الأغراض اللي بتأخذها والبيت بيتك اللي ينقصك تعال
*****
انتشر الخبر
فيصل : يدخل الطائرة متجه إلى أرض الوطن
( أمي وإيمان أهم من تعليمي أكمل في ديرتي وأكمل شغلي في الشركة )
ما أحد يعلم برجعت فيصل غير عمه طلال
وصل فيصل أرض الوطن يوم الخميس
وأيضا أنتشر الخبر
الجد منصور : في قمة غضبه يكلم فيصل عندك عشر دقائق وأنت في بيتي وألا تشوف شيء ماشفته
فيصل : جدي سهران وبنام وأرتاح وأجيك بعد ما دخلت بيتنا في الطريق للبيت
بسلم على أمي وأجيك
الجد منصور : ياولد فهد غير مسار الطريق
ومع السلامة
فيصل : الله يعين وغير مسار طريقة
في بيت الجد منصور
الجد منصور : لاهلا ولا مرحبا كل واحد فيكم يمشي على كيفه مافيه أحترام وتقدير
فيصل : قبل رأس جده السموحة ياجدي
الجد منصور : يبعده عنه علمني لما سافرت من وراءك أمك مافكرت فيها والآن فجأة بعد ماخلصت سنة ونصف عرفت البر
فيصل : أول غير أمي بس الان إيمان تحتاجني وأنت عارفة هذا الكلام
الجد منصور : وش ناوي عليه ياحبيب أختك وأمك
فيصل : (أنقهر من كلام جده ) بطلقها وتجلس معززه ومكرمة
الجد منصور : ونعم الرأي اللي قاطع المسافات علشانه تطلقها (أنت أحسن من عبدالعزيز على عياله بنته واللي في الطريق ).
فيصل : أحسن بكثير بعد تقارن ب.....
الجدمنصور : أنا بنات العائلة مايتطلقن وأنا حي تعيش في ضيم ،تمرض نفسي تحترق ،يتزوج زوجها ،تجلس معه .
وأنت ما أجبرك على الدراسة هناك ومن البداية ماكنت مقتنع لاني عارف النتيجة ،حاسب حساب هذا اليوم لو يبقى شهر بس وتتخرج وأنت في بالك ترجع صدقني بترجع
بس لأنك ماشاورتني وبما أن نيتك خراب بيوت أنا بعطيك درس علشان ماتنساه الشركة بوقف شغلك فيها اللي متقطع والرصيد اللي ينزل لك بوقفه والدراسة ترم ثاني كيف تحل مشكلتك طارد علشان ماتبدأهنا من جديد تروح لك سنة ونصف وكلها من عمرك .
يالله ياحبيب أمك وأختك اللي يشدون فيك الظهر أخذ مصروفك من حساب أمك راتب أبوك ينزل عليه
فيصل : بموت جوع ولا أدق بابك لا تخاف
الجد منصور : ولا تخرب بيوت غيرك لا تفكر في نفسك فكر في ديالا واللي في الطريق يبغون أبوهم حتى لو أمهم ماتبغاه
خرج فيصل معصب .
عبدالله يدخل بعده على أبوه.
عبدالله : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ويقبل رأس أبوه ويده
الجد منصور : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عبدالله : وش فيه أصواتكم عالية
الجد منصور :فيصل راجع بيطلق إيمان
عبدالله : فيصل أفضل الشباب ماتسرع لا تخاف حكيم لايمكن يسوي شيء يندم عليه بعدين .
المهم جئت أشاورك في موضوع
الجد منصور : خير
عبدالله : تعرف عائلة سلطان بن ظ ظ ظ ظ ظ 
الجد منصور : وش فيهم
عبدالله : اليوم سلطان خطب عبير بنتي
الجد منصور : عبير مخطوبة
عبدالله : وش مخطوبة عبير بنتي
الجد منصور : كلمني فيصل يخطبها قلت له مابكلم عمك ألا في الوقت المناسب
عبدالله : بشاور عبير وأعرف رأيها
الجد منصور : مافيه تشاورها انت تفضل أحد على فيصل ولد عمها
عبدالله :فيصل والنعم فيه بكلمها في فيصل بس
الجد منصور : عن دلع البنات الزائد قول عطيته كلمه وأنا ما أمن عليك ألا مع فيصل
عبدالله : يصير خير
أنتهى البارت
توقعاتكم
* موقف إيمان من قرار فيصل
* هل بتم خطبة فيصل مع العائلة بعد أسبوعين

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1