اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 20-12-2016, 12:38 AM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


شهقت وهي تجلس بسبب المويه اللي انكبت عليها
جودي: يا ال*#&*#&
ضحكت: ههههههههههههه
استغربت الصوت فتحت عينها
صرخت وهي تحضنها: يارااااااا
من وراهم: وانا؟
التفتت له
ركضت له وهي تصرخ وتحضنه: جوااااد
جواد: عيون وقلب جواد
جودي: جواد رحت لابوي
جواد: ايه وانتي قابلتي عهد خبله مثلك اكيد
جودي وسعت عينها: انا خبله!!
جواد ابتسم: واحلى خبله
جودي: دوبكم جيتوا
جواد: لا من ساعتين استقبلونا راما وفهد بالمطار
جودي: بروح اسلم على الشباب
راحت ركض
اول ما شافت حلا و مشاعل وطيف ونوره و جنى صرخت وحضنتهم: وصخات وحشتوني
مشاعل: يا قلبي احنا اكثر
جواد: جودي بنروح اليوم للطائف ابي اشوف عهد
جودي: اي اشتقت لها بقوه واساسا بنروح عشان العصابه
راما وفهد وريناد دخلوا
راما: شباب اليوم العشاء على فهد اطلبوا اللي تبون
احمد: جد! غريبه اش المناسبه
فهد: تقدر تقول اسدد لها الدين
يارا راحت لريناد:رنود تكفين ناديهم
صفرت ريناد وثواني وهم عندها ويارا تمسح ع روسهم
يارا تطالع احمدوه الخايف: هههه يا حلوين كلوا احمدوه
احمدوه: هاهاه سامجه
خرجت من الغرفه وهي توها صاحيه وما تدري انهم جو الكل ناظروا فيها وبلبسها كانت لابسه برموده ابيض وتيشيرت الهلال رجالي
احمدوه ويارا: فارسة احلام سالم ناظروا بعض وبنفس الوقت:لا تقلدين
ابتسمت لهم: هلا ما دريت انكم جيتم
مشت جنى عندها وهي تتفحص لبسها وبعدا شمت ريحت التيشيرت
شهقت: تيشيرت رجالي وعطر رجالي
يارا شهقت: تخونين سالم
حلا انقهرت
ريماس وراما وجودي ضحكوا والباقين مستغربين
جودي: فهمتم غلط هذا تيشيرت ثامر اخوها
ريناد بصوت عالي وبصدمه: اخت ثامرر!!
ريماس ابتسمت لها
ريناد قربت لعندها: ريماس انا بنت الجاره اللي ربتك
ريماس بفرح: جد!! ما كنت اتوقع اني راح اقابلكم شكرا من قلبي لانكم اهتميتوا فيني كيف حال امك؟
وفي الساعه 4 م
عند عهد في البلكونه تكلم عبدالله
عهد: جودي اتصلت توها تقول بتوصل بعد ساعتين هي وجواد وراما وريماس وريناد
عبدالله: حلو خلاص نستقبلهم
عهد: اوكي
وبعد ساعه ونصف
خرجت من الشقه وراحت للمصعد وكان عبدالله وعبدالرحمن موجودين
دخلت: هاي ناظرت لعبدالرحمن من فوق لتحت: هذا بيجي؟
ابتسم: لا رايح ع الشركه
عبدالرحمن تنرفز: ووش فيها ولو جيتي بتضربيني؟
ابتسمت وببراءه: بس سالت ما قلت شيء غلط
وقف المصعد وخرج وهو كابح غضبه
عبدالله: الحين بيروح يحط حرته باي احد طيب ابي اعرف خطتك
ركبوا السياره
عهد: اول شيء اعدم ثقته بنقسه بعدها بعلمه انه يحتاج المساعده ببعض الامور وثلاث خطوه بعلمه ان اذا احترم الاخرين رح يحترمونه واساس هالاشياء كلها انعدام ثقته بنفسه اممم وراح احتاج مساعدتك في بعض الامور
عبدالله: انا تحت امرك المهم يتغير اخوي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 21-12-2016, 04:58 PM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


عهد:ابيك ت.............
اعلن الطيار بوصول الطائره لمطار الطائف
تتلفت تدور اختها وعبدالله
يوم شافتهم اشرت لهم بمرح: هاااااي
عبدالله يضحك: خبله
عهد راحت لها وحضنتها وهي تضحك بفرح
ابتعدت وهي تشوف جواد
ابتسمت له ومدت ايدها سحبها من ايدها لحضنه بشوق
ابتسمت وهي تحضنه بقوه اخيرا شافت اخوها سندها بالدنيا كان حلمها اخوات اخوان اهل يحبونها ويوقفون معها في ايامها الصعبه وايامها السعيده

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 21-12-2016, 07:28 PM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


وعد مني بارت بكره رح يكون طويل ولا تزعلون

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 23-12-2016, 01:03 PM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


معليش صارت مشاكل بتسجيل الدخول
اللهم صل وسلم على سيدنا محمد


ابتعد عنها وناظر بعبدالله
جودي: ذا عبدالله صديقي بالعمل اللي انقذني وذا اخوي جواد
مد ايده وسلم عليه: شكرا ع انقاذك اختي
عبدالله: انا شرطي وهذا واجبي
عهد: انتي ريناد وينهم
ريناد ابتسمت: ما جبتهم لانني بمهمه ومارح احتاجهم
عبدالله: الفطور علي والسياره تنتظر حياكم
جودي بضحكه: تدري حتى ريناد عندها باص تعشقه ويا ويل احد يلمسه
عبدالله: السياره ترى غاليه علي هديه من اخوي
في السياره
ريماس: بالنسبه للشقه اللي بنسكن فيها جاهزه شقتين استاجرتها من زميله لي وخفضت الاجره
جواد بفرح: ينصر دينك يا شيخه شقه لكم يا البنات وشقه لنا يا عبدالله ومع اخوك
كان بيرفض ناظر في عهد اللي تناظره نظرة تهديد يعني وافق
عبدالله: اللي تشوفه بس بسال عبدالرحمن اول
عهد: لا انت قول انكم بتنقلون ولا تعطيه مجال يفرض رايه ومتاكده بيوافق
ابتسم: ان شاء الله الفطور فول وعدس وقشطه واشياء حلوه
جودي: نشوف الاشاء الحلوه
وصلهم للشقه ودخلوا وهو راح لفندق
دخلوا للشقه
راما: عهد تكفين راسي بينفجر اعطيني مسكن
عهد طلعت من شنطتها واعطتها المسكن وعلبة مويه
عهد: انا بروح اجيب اغراضي من الفندق
جواد: يلا التاكسي تحت
ريناد: بعد الفطور نروح نقضي الثياب والبدل ومشدات والتنكر راح يكون قناع وجهاز مغير للصوت لان اكتشفت ان ثامر يدرس هناك فانا وجواد وريماس معلمين وراما وانتي وعبدالله طلاب
جودي: اي عشان تغطون ع خروجنامن الحصص
ريناد: عموما انا متفقه مع المدير وهو يعرف الخطه كامله
بالفندق
تقابلو جواد وعهد وعبدالله وعبدالرحمن وهم خارجين
جواد مد يده لعبدالرحمن: انا اخو عهد جواد
سلم عليه:وانا عبدالرحمن توام عبدالله
رجعوا بعدها للشقه وافطروا مع بعض وفهمتهم ريناد ع الخطه
بعد الفطور راحوا للسوق
الشباب راحوا محل تفصيل الثياب والبنات راحوا للمول يشترون المشدات والبدلات واللي يبونه
جودي شافت فستان وردي: بنات باخذ ذا لحلا تموت ع الوردي
راما: ر ريماس
ريماس التفتت للمكان اللي تناظر فيه
انصدمت: ثثامر
كان يتقدم لهم وبوجهه نظره عجزت تفسرها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 24-12-2016, 02:10 PM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
واول ما وصل: لا تخافين انا وحدي ومارح اذيكم
ريناد بغضب: هيي من سمح لكم تخطفون ذيابي تراهم عيالي قول لرئيسك الخبل لو رجع اذى احد من صديقاتي او عيالي انني لوريه الويل
راما: ريناد اهدي
تقدم لريماس ومسك ايدها: ريماس صار لك شيء تاذيتي
ريماس الدموع بعينها هزت راسها بمعنى لا
ثامر: انا اسف اسوي اي شيء عشان تعفين عني
ريماس برجاء: اترك الاجرام اترك الرئيس
ثامر: انا ما اقدر انا عبد مامور افهمي هو رباني بعد ما اهلي تركوني
ريماس: دامك تعرف انه مجرم ليش تصدق الكذب اللي يطلع من فمه هذا ال*&%#
ثامر: اصدق مين؟ ووش اصدق؟
ريماس تشد ع يده: صدقني انا واتركه تكفى عشاني
ثامر ابتسم: انا كئيب راسي مشوش ما ادري وش هو اصلي اسمحي لي اعزمك ع العشاء
ريماس : موافقه
مد لها ورقه
فتحتها وكان كاتب رقمه
ثامر: ذا رقمي اذا احتجتي شيء واحنا نبقى اصحاب ومستحيل احد ينهي صداقتنا يلا انا بروح
ابتعد شوي ركضت وهي تناديه
التفت لكن انصدم بانها حضنته
ابتسم وحضنها همس باذنها: عيب نضم بعض في السعوديه لانهم معقدين
ضحكت بخفه بين بكاءها وابتعدت عنه ورجعت للبنات اما هو خرج من المول
جودي: اااح استغفر الله يعشقك يالخبله
ريماس: اييش بس هو اخوي
عهد: بس هو ما يدري انك اخته
ابتسمت: عادي اهم شيء انه بجمبي
راما: انا حطوني برى ما اعرف شيء عن الحب
ريناد: ولا انا
كملوا المقاضي وخرجوا
اتصلت جودي ع جواد ما رد
فاتصلت ع عبدالله
عبدالله: جودي تتصل علي وجمبي اخوها اممم تحبيني؟
وجهها حمر: بعينك جواد جواله مقفل احنا خلصنا اذا بتجون تاخذوننا
عبدالله: امزح وش بك يلا احنا بالطريق
قفل منها
جواد: اتصلت علي جودي لكن جوالي مقفل
عبدالله: توها اتصلت تقول خلصوا
راحوا للبنات واخذوهم و رجعوا الشقه
عبدالله: اووف ذا عشق ممنوع
جودي: يالخبل هو ما يدري انها اخته
جواد: وافقتي؟
ناظرته: ليش ما اوافق
جواد: مارح تروحين
ريماس وقفت: ومين انت حتى ترفض اني اتعشى مع اخوي انا برح ومحد رح يمنعني
راما: ريمااس
ناظرت فيها وراحت لغرفتها بغضب
جودي: جواد انت ما سويت شي غلط
وقف: لا معها حق انا مين حتى امرها بروح اعتذر لها
راح وهم مطيرين عيونهم بتفاجئ
دق باب غرفتها ودخل بعد ما سمحت له يدخل
وشافها لبست تيشيرت اخوها ودموعها ع خدها
يوم شافته مسحت دموعها
تقدم وجلس ع طرف السرير
جواد: ااسف
ناظرته بصدمه هي تعرف من جودي انه ما يعتذر لاحد
جواد: انا مالي دخل فيك سوي اللي تشوفينه صح
ريماس: اوكي بروح بس تعال معي كمحرم
جواد ضحك: اجي محرم لك وانتي بتقابلين اخوك؟
ريماس: ايه وش فيها
عند الشباب
راما باستغراب:يحبها؟
جودي: وش يحبها زي اخته والله جد ما تعرفين بالحب شيء
راما: ريناد كلمت جهينه تقول توصل الشحنه بالليل
ريناد: حلو
عهد: وش هي؟
ريناد: الاقنعه
جودي: مزز
ريناد: اوهوو بقوة
خرج جواد
جودي: وين رموس
جواد: بتنام
الساعه 8 م
ريماس: بنات شكلي تمام
جودي: تمام
جواد دخل سرح فيها ثم قال: يلا
ريماس اخذت شنطتها وخرجوا
وصلوا للمطعم اللي اتفقوا يتقابلون فيه
كان مطعم حلو بقوه وفخم
شافت ثامر يناظر لجواد
راحت له وجواد بعيد شوي
ثامر ابتسم: مع مين جايه؟
ريماس: ذا جواد اخو جودي بس وصلني
راحت وراه ودخلوا غرفة فيها طاولة طعام بالحواف ورد وبالنص شموع
راح وسحب كرسي وطلب منها تجلس
جلست ودف الكرسي وراح بالكرسي اللي مقابل لها
ابتسمت: المكان فخم بقوة وحلو
ثامر: الغالي يرخصلك
ابتسمت: سلمت
بالشقه
وصلت لهم الاقنعه وقاعدين يجربونها
جودي تصفر: مزز شكلك بالقناع اكثر من الحقيقه
عبدالله: جد وانتي يليق عليك تكونين ولد اكثر من البنت
بعد مرور 60 دقيقه
وهم يسولفون وما اكلوا كثير
ريماس: ثامر ابي اقول لك شيء
ثامر: وش اسمعك
ريماس بتردد: ااناا
قاطعهم تلفون ثامر
رد والضيق بعيونه: اجل ......... حسنا........الى اللقاء قفل منه
ثامر: ريماس مخبئنا بمدرسة****** الثانويه للشباب والرئيس من هناك بيشتغل لاربع ايام لحتى يوصل الشحنه للسعوديه عبر طريق الشاحنات #*%& وانا راح اساندكم لجل تفشل الخطه وينسجن الرئيس هذي الطريقه الوحيده لانقاذي قال هالكلام وخرج بسرعه
وهي مصدومه يعني هو يبي يترك الاجرام بس ما يقدر لانهم مارح يتركونه
دخل لها جواد: ريماس وش صار؟
استوعبت وقامت بسرعه وخرجت وراح وراها
في السياره
جواد: بنت تكلمي وش قالك
ريماس بابتسامه: هو يساعدنا هو يبي يتحرر
جواد بصدمه لكن بيفهم السالفه بالبيت حرك السياره
وصلوا الشقه
اول ما دخلت كلهم التفتوا لها ومستغربين من ضحكتها
ريماس: هو يساعدنا هو يبي يتحرر
ابتسموا
ريناد بفرحه: جد
ريماس راحت لها وضمتها: يبي يتحرر هو يساعدنا صرخت بحماس
جلست وخبرتهم بالسالفه
ريناد بفرح: كنت شايله هم كيف نكتشف هالاشياء وسهلها لنا الحمدلله خلاص رح نبقى الاربع الايام نتبع خطتهم ونعرفها بالتفصيل
وقبل شروق الشمس بالبلكونه
عهد هالمره تنتظر عبدالرحمن يترك اللابتوب
ترك اللابتوب وهو يطالع الشروق
نادى عليه عبدالله من داخل ودخل
اما هي نطت لبلكونته بخفه ومسكت اللاب وبدات تشتغل سمعت عبدالله يصفر قامت بسرعه ورجعت لبلكونتها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 25-12-2016, 03:13 PM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
اخذ اللاب ور جع داخل: اا كان يبي يكلم عبدالله لكنه خرج لبس جاكيته وخرج نزل شافه عند السياره
عبدالله اعطاه المفتاح وهو مبتسم: انتبه لها
عبدالرحمن: لا توصي حريص
ركب السياره وحرك وعبدالله دخل الشقه مبتسم: عهد راحت
جودي: وين
عبدالله: عبدالرحمن اخذها يوريها الشركه
راما: طيب خذوا الاقنعه وركبوها وبعدها البسوا اليوم اول يوم دوام
عند الشركه
استغرب من انهم حاطين بساط احمر ومجتمعين الصحفيين
فتح له الباب الحارس وخرج
وشافه يفتح الباب الخلفي
وانصدم بها تخرج من السياره ماسكه شعرها ذيل حصان ولابسه نظاره شمسيه ولابسه قميص ابيض مفتوح اول زرارين وفوقه جاميت رسمي ضيق وتنوره لتحت الركبه سوداء ضيقه وطالعه رسميه بقوة
انحنى لها الحارس
تقدمت لعبدالرحمن وهمست باذنه: شركتك تجي ربع شركة ابوي
ابتسمت له ومشت من جمبه ع البساط بكل اناقه والكل يصيح ويصور
هو فاتح فمه لان شركته من اكبر واشهر الشركات
لحقها معصب
وجات الصدمه الثانيه ان كل الموظفين في الشركه بالاستقبال
تذكر انهم راح يستقبلون صاحبة اشهر شركه مستحيل تكون هي اصلا قالت رح تجي الشهر الجاي كيف
جاه صديقه اللي بالشركه: فاجئتنا يوم ارسلت قبل نص ساعه نستعد لانها بتجي معك
فتح فمه: انا قلته
:ايه وهذا انت جبتها وش صار لك بعدين تصدق والله انها مززه
رفع حاجب بعدين هز راسه باسى عليه وراح لعهد
ما قدر يسوي شيء الا انه يكمل
عبدالرحمن بابتسامه وتوعد: تفضلي لمكتبي
ابتسمت بتحدي ومشت
دخلها للمكتب وقفل الباب: وش تسوين هنا؟
عهد: اممممم انا صاحبة اكبر شركه
عبدالرحمن: كييف سويتيها؟
عهد ابتسمت وهي تتذكر بنت العم محمد اللي تكون صاحبة اكبر شركه اتفقت معها انها تروح بدلها واللي سوته انها قدمت موعد الاستقبال من اللاب حق عبدالرحمن: كيف ايش؟ كيف شهرت شركتي؟ طبعا ما رح اقدر ع كل ذا وحدي انا طلبت مساعده من شركاات اكبر وهم ساعدوني كسبوا اجر فيني والحين جاء دوري لجل اساعد اي محتاج لاني اتذكر ان ربي رح يحطني بالموقف وشخص ما يساعدني
بالشقه
ريناد: شباب خلصتم
عبدالله: جودي سرعي الناس بتروح
جودي وهي تزبط قناعه وتسوي اللمسات الاخيره: اهمم خلصت
خرجوا للمدرسه بسيارة عبدالله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 27-12-2016, 06:23 PM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
..
...
.
.
.
.
..
.
راحوا لغرفة المدير بعد ما سالوا الطلاب
دقت الباب ودخلت بعد ما سمح لها ودخلوا الباقين خلفها
ريناد:سلام استاذ فارس
صافحها: اهلا ريناد
ريناد تاشر ع كل واحد:راما جودي عبدالله الطلاب وانا وجواد وريماس معلمين وعهد كمان معلمه من بكره بتبدا تداوم
ا.فارس: الطلاب ع فصولكم والمعلمين ع غرفة المعلمين
خرجوا وكل واحد له فصل اما المعلمين راحوا غرفة المعلمين
بغرفة المعلمين
دخلوا
كل الانظار عليهم
واحد منهم: هلا والله الاساتذه الجدد
قام الكل يسلم عليهم
عند جودي وعبدالله
عبدالله دق الباب ودخل بعد ما سمح له بالدخول ووراه جودي
الاستاذ تركي: الطلاب الجدد تفضلوا عرفوا عن نفسكم
عبدالله: عبدالله
جودي: عبدالرحمن
واحد من الطلاب: عبدالرحمن جسمك جسمك حلو كانه جسم بنات
جودي:ما طلبت رايك
وقف: وش قلت ما سمعتك؟
جودي: مو ذنبي يا اصم
عصب وجاء يبي يضربه مسكوه اصحابه
صاحبه: جراح اهدى
جراح: حسابك معي بعدين
ضحكت بستهزاء ومشت وجلست وجلس عبدالله جمبها
همس لها: شكله حق مشاكل
جودي: مو خايفه منه
عند راما
راما:انا رامي
ا.عايض: اجلس
راحت تبي تجلس
مد يده واحد من الطلاب يمنعها تمشي مسكت يده ولوتها وجلست وهو متالم والاستاذ ما قال شيء وبدا يشرح الدرس
عند عهد بالشركه
لما سمعت الباب بينفتح وبحركه سريعه حطت يدها حول رقبة عبدالرحمن و لفته ظهره ع الباب وهي ملصقه بمكتبه
انصدم وهو يشوفهم
ابتعدت عن عبدالرحمن
وعبدالرحمن مصدوم التفتت له
صديقه: اااا وصلت سيارتك
ابتسمت له: شكرا
خرج وقفل الباب
عبدالرحمن بصدمه: وش ناويه عليه
ابتسمت له وهي خارجه: اشوفك بعدين وغمزت له وخرجت
وقف للحظات حاط يده ع قلبه راح وراها لان ما عنده حل ثاني
شافها واقفه تناظره مبتسمه راح لها
عهد: شوف يتكلمون عن عشقنا
ناظر الجهه اللي ماشره له كانو اللي بالاستقبال يتهامسون
عبدالرحمن:اي عشق؟
عهد اقتربت وهمست باذنه: عشقك لي واستسلامك لي
وراحت مسك راسه بعدم تصديق انا استسلم قدام شخص ومن هالشخص عهد
ركب سيارته وراح لصديقه الوحيد اللي يفضفض له بعد اخوه
دق الباب ودخل
:هلا بك عبدالرحمن
استلقى ع الكنبه وحكى له القصه كامله
عبدالرحمن جلس وبعصبيه: كيف سويتها واستسلمت لشخص يا دكتور
د.ياسر: احسن شيء ارجع لشقتك وارتاح
وقف: ان شاء الله
بعد ما خرج وقف وفتح باب الغرفه
وخرجت وجلست ع الكنبه: شكرا انك ساعدتني
د.ياسر: عفوا بس اقدر اعرف وش تبين من عبدالرحمن
عهد: مثل ما سمعت من عبدالله ان عبدالرحمن مريض نفسي وانت دكتوره النفسي
د.ياسر: يعني عبدالله يساعدك
عهد: اي وانا ابي اساعدك في علاجه
د.ياسر: اقدر اعرف ليش تبينه يتعالج
فكرت للحظه: امممم لانني وعدت عبدالله
د.ياسر: اوكي اقبل مساعدتك
ابتسمت: شكرا دكتور
رجعت للشقه واخذت شور ونامت
بالمدرسه
بالفسحه
راما قابلت جودي وعبدالله
عبدالله: اووف شوفيه جاي
راما: مين؟
جودي: واحد صاحب مشاكل
راما ضحكة بسخريه: واللي جمبه دوبني كسرت له يده ما تاب
قربوا
صاحب جراح: انت اللي لويت يدي بالحصه
راما: اي انا
جراح: اوريك من اللي ترد عليه يا عبدالرحمن
جاء بيضرب جودي ع وجهها مسكت يده: هلا؟
جاء يسحب ايده لوتها له وهو يتالم: مو فاضي للعب البزران
ابتعد: وش قلت؟ كنت متساهل معك تجمعوا الطلاب يطالعون والمعلمين يفارعون بينهم اما جواد وريماس منعتهم ريناد يتدخلون وامرتهم يروحون يستكشفون المدرسه
كانوا يمشون مع المعلمين لغرفة المدير كلهم بوجههم كدمات الا راما وجودي وعبدالله فمه كان ينزف
دخلوا غرفة المدير
ا.تركي: استاذ فارس كالعاده جراح تضارب مع الطلاب الجدد
ا.فارس: جراح واصحابه خلوكم الطلاب الجدد اسفين ع اللي صار وجراح مارح يكررها صح جراح
جراح: بس يبى
ا.فارس:جراح
جراح: مارح اكررها
ا.فارس: تقدرون تطلعون وانا بتصرف معهم
خرجوا راما وعبدالله و جودي
ا.تركي:روحوا لغرفة التمريض وعقم جرحك
في غرفة التمريض دخلوا بعد ما دقوا وما سمعوا جواب
جلس ع السرير: من اول يوم نتضارب
راما انسدت ع السرير الثاني وغمضت عينها: صدعوا راسي
جودي فتحت دولاب معلق بالجدار واخذت معقم وقطن وجلست جمب عبدالله وصارت تعقم الجرح
جودي: انت شرطي ويفقعونك بزران
عبدالله: والله مستحي من نفسي بس بطلب منك طلب
تركت القطنه وناظرت فيه تنتظره يتكلم
ناظرها ومسك يدها: تكفين دربيني
ابتسمت: اوكي
ابتسم:جد بتدربيني!
جودي هزت راسه بايه
ابتسم بفرح: اوعدك اكون طالب مجتهد
جودي: بشرط
ناظرها: وش هو
جودي:

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 27-12-2016, 08:48 PM
Faty... Faty... غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


اتمنى تشرفوني بروايتي الجديدة وأكون شاكرة لكم
https://forums.graaam.com/614860.html

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 29-12-2016, 02:06 AM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
عند ريماس وجواد
استكشفوا كل المدرسه
ريماس: خلنا نطلع السطح
كان باب السطح مفتوح شوي
دخلت ريماس تناظر طاحت عينها بعينه
ريماس: ثامر!
سحبها للسطح وقفل الباب قبل يدخل جواد
ثبتها ع الجدار
ريماس تاظر عيونه: ثامر جيت اوفي بوعدي
ثامر: ريماس؟
ريماس: هذا قناع معك استاذ ثامر
ثامر:هههههههه تشرفنا استاذ ثامر لا تخاف لسى ما جاء احد
ابتعدت عنه وهي تتمسى بالسطح
ريماس: وينه قركم السري
لحقها ويحبها باتجاهه بسرعه
تنهد براحه: هنا في ليزر انتبهي لخطواتك
مسكها يد تحت راسها ويد تحت ساقها ورفعها
تمسكت فيه: ثامر وش فيه نزلني
ثامر ابتسم: لا تخافين
ابتسمت: انا ما اخاف دامك معي
حس بشيء بقلبه ناظر فيها للحظات التفت وثار يمشي ع وراء وهو يدعي ان الليزر ما يكشفها تخطاه ونزلها بهدوء
ناظرت للمكان ولا كانها توها كانت بالسطح
مشت وراء ثامر حتى وصلت لجهاز كبير
ثامر: المخطط كامل بهذا الجهاز لكنه بنفتح ببصمة الرئيس بس رح احاول انسخ نسخه من المخطط
خرجها من المقر
قبل تطلع من الباب
ريماس التفتت له بابتسامه:انتبه ع نفسك
ثامر: اذا انتهى كل شيء بكلمك بشي ضروري
ريماس: وانا كمان
خرجت من السطح
وقف اول ما شافها وراح لها
جواد: صار لك شيء!
ريماس:لا تخاف ثامر وحده وراني المقر ويقول بينسخ لنا من المخطط
جواد: ريماس انتبهي من اخوك
ريماس رفعت حاجب: تحذرني من اخوي؟
جواد: انا خايف عليك.....
ريماس: لا تخاف علي اجل تركته هو تنهد بقلق ولحقها راحوا لغرفة المعلمين وعلموا ريناد باللي صار
عند جودي
جودي بخجل: ابيك تعطيني دروس بالحب
عبدالله: الحب؟
جودي: اممممم واحد اعترف لي بحبه وطلب نكون حبايب انا وافقت يعني مو قصدي العب بالمشاعر بس ما حبيته يزعل مني وما اعرف كيف اتعامل معه
عبدالله بقهر: من هو ذا؟
جودي ناظرت فيه: عدنان
عبدالله: عدنان! هدى من نفسه :اكبر غلط انك وافقتي ولا مافيها زعل اهم شيء ترتلحين لهالشخص
جودي: بس ما يصير الحين ارفضه
عبدالله: مثلي انتي الحين بفلم وما عليك تراني شاطر بالتمثيل ورح اعلمك بس اوعديني انك ماتوافقين ابدا ع شيء ما تبينه
جودي هزت راسه وابتسامه: وعد

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 31-12-2016, 11:59 PM
موتي ولا دمعة امي N موتي ولا دمعة امي N غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أنتقام بنات/بقلمي


.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
..
.
...
.
.
.
.
رن الجرس
قامت من نوكها بخرعه من صوته
راما:وش ذا
عبدالله: الجرس انتهى وقت الفسحه
جودي: مو مثل اللي بمدارس تركيا موسيقى هادئه
عبدالله وقف:يلا نرجع
بالشقه
جلست وهي تسمع صوت احد
قامت وخرجت من الغرفه واتجهت للمطبخ مكان الصوت
شافته واقف وبيده سكين
شهقت بخوف ورجعت ع وراء لما التفت وشافها
وقفت بسرعه وراحت للغرفه وقفلت ع نفسها
: انتي عهد لان لو انك جودي كان ما خفتي
شهقت بخوف وهي تسمع يحاول يكسر الباب
بالمدرسه
خلص الدوام وخرجوا من المدرسه وركبوا السياره
راما شالت القناع
جواد: وش صار معكم
جودي: ولا شيء بس بزر الاستاذ فارس جراح فجرت جبهته وزعل والله ما معه سالفه
جواد: وريماس قابلت ثامر
راما:وين؟
ريماس خبرتهم بالسالفه
عبدالله:حلو انه معنا وخاصه ان مستحيل يشك ايفان فيه
وصلوا للشقه وشافوا الناس برا كلهم وسيارات الشرطه مليانه
راحت راما لرئيس الشرطه
راما: وش فيه
رئيس الشرطه: ما اقدر اعلمك اختي
راما طلعت بطاقتها وورته: تقدر تقول لي
رئيس الشرطه:اتصلوا فينا يقولون مجرم من عصابه تركيه
موجود في وحده من الشقق ومعه رهينتين للاسف
ناظرت فوق
كان واقف وماسك عهد وحاط السكين ع رقبتها ومخرجها من البلكونه
فتحت عيونها وشهقت وهي تناظر تحتها

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

أنتقام بنات/بقلمي

الوسوم
بنات انتقام ايفان راما
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
جنون شلة بنات/بقلمي يتيمة حظـ روايات - طويلة 128 15-05-2017 03:17 PM
رواية أنتقام الذاكرة/ بقلمي myaar روايات - طويلة 7 03-08-2016 12:53 PM
رواية هبال وأستهبال بنات/بقلمي xleee1 روايات - طويلة 2 29-05-2016 02:09 PM
مغامرات شلة بنات/بقلمي memo211 روايات - طويلة 8 16-04-2016 08:27 PM
رواية هياط بنات/بقلمي روفي الهودي روايات - طويلة 34 08-12-2015 03:47 PM

الساعة الآن +3: 05:50 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1