الوعد _ ALWAAD ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

مرحبا من جديد

باذن الله البارت الجاي بيكون يوم الاحد

انتظروه

محبتكم الوعد


alshagardiah123 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها الوعد _ ALWAAD اقتباس :
مرحبا من جديد

باذن الله البارت الجاي بيكون يوم الاحد

انتظروه

محبتكم الوعد

ياااهلاا
والله مدري وش اقول ووش اخلي الروااايييه ررررووعه مبددععه يابعدي
وسجليني من متابعينك حبيبتي وهذا الكومنت لعيونك ولعيوون نجد ونايف
توقعاتي^__^

بنسبه ل عماد:هالشخصيه احسها لها دوور حلو بالروايه وهيبه واحس انه شخص غااامض درجه اولى
نجد:مسكينه طاحت بمصيبه
نايف:وراه سر خطيييررر وزواجهم هاذا احس له قصههه كبببيييررره
تاله:توقعي بتحب ريان وتصير معه قصه كامله
سامي :ووجود رانيه وراه بلاء <<انشاءالله مابه الا الخير

فتى السلآم ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

لااااا بس بارت واحد افف

متى مواعيد البارتات
حماااااس انتظرك اوكي
لاتتاخري

الوعد _ ALWAAD ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها alshagardiah123 اقتباس :
ياااهلاا
والله مدري وش اقول ووش اخلي الروااايييه ررررووعه مبددععه يابعدي
وسجليني من متابعينك حبيبتي وهذا الكومنت لعيونك ولعيوون نجد ونايف
توقعاتي^__^

بنسبه ل عماد:هالشخصيه احسها لها دوور حلو بالروايه وهيبه واحس انه شخص غااامض درجه اولى
نجد:مسكينه طاحت بمصيبه
نايف:وراه سر خطيييررر وزواجهم هاذا احس له قصههه كبببيييررره
تاله:توقعي بتحب ريان وتصير معه قصه كامله
سامي :ووجود رانيه وراه بلاء <<انشاءالله مابه الا الخير



اهلا وسهلا بك

اسعدني ردك وتوقعاتك جميله

ودوبنا باول الروايه والاحداث الجايه راح تكشف عن المستخبي لو كان فيه

واشكرك على مرورك


الوعد _ ALWAAD ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها الرجل الرائع اقتباس :
لااااا بس بارت واحد افف

متى مواعيد البارتات
حماااااس انتظرك اوكي
لاتتاخري


يا اهلا ياهلا

شرفني وجودك

والبارتات راح تكون باذن الله يوم الاحد والاربعاء ولو فيه أي تغيير راح اعطيكم خبر

شاكره لمرورك


وِجَ ـدآن الى هدوء الطبيعة أنتمي
مشـ© القصص القصيرة ©ـرفة

سسسسلام
البارت اليوم صصصح بنت


















الوعد _ ALWAAD ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

ويا مرحبا من جديد

البارت صار جاهز وراح ينزل بعد دقايق باذن الله

انتظروه

محبتكم الوعد


وِجَ ـدآن الى هدوء الطبيعة أنتمي
مشـ© القصص القصيرة ©ـرفة

بالانتظااااار





















الوعد _ ALWAAD ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©


~ البارت الثاني ~
~
~
~
~
~
~
~
~
~

نجد مشت مع رانيه عشان توصلها للباب ولما وصلت لباب الفله الداخلي سلمت عليها وودعتها ووقفت تراقبها لما طلعت ولفت عشان تدخل بس وقفها صوت اول مره تسمعه يطلب منها توقف عقدت حاجبينها وهي تحاول تستوعب الصوت وتوها بتمشي لما تاكدت انه شخص غريب عنها لكن صاحب الصوت كان اسرع منها ومسك ذراعها ولفها له ..

عماد وهو يلفها : روان و.... سكت اول ما شاف وجه البنت اللي مسكها الصدمه شلت لسانه وجمدت حركته لدرجه انه ماقدر ينزل يده من عليها ..

نجد اول ما طاحت عينها عليه وعرفته بسرعه بعدت يده من على ذراعها وركضت لداخل وهي تحس انها شوي وتموت من الاحراج والخوف .. حست انها صدمت بشي ولما رفعت عيونها شافتها تاله زفرت براحه ..

تاله مسكتها عشان تمنعها تطيح من اثر صدمتها فيها : بسم الله عليك نجد وش فيك تركضين وليه وجهك مخطوف كذا ايش صاير ..

نجد بنفس متقطع : خ...خذي...ني للص...صاله ..

تاله مسكت يدها واخذتها معها للصاله وجلستها على وحده من الكنبات : اصبري بروح اجيب لك مويه " وراحت مسرعه للمطبخ اخذت مويه وجابتها لها " خذي اشربي وهدي نفسك " وجلست بجنبها "..

نجد بعد ما شربت المويه وحست انها افضل تنهدت ..

تاله : بسم الله عليك وش فيك ..

نجد لما تذكرت نظرات عماد المصدومه لها غطت وجهها بيدينها : يممممممه فشيله يا تاله شافني ..

تاله مستغربه : ومين هذا اللي شافك ؟..

نجد نزلت يدينها من على وجهها : عماد ولد عمي مدري وش فيه يمكن كان يفكرني اخته روان ..

تاله وللحين مو فاهمه شي : نجد قولي وش صار بالضبط ..

نجد اخذت نفس ولفت عليها وقالت لها ايش اللي صار ..

تاله : هههههههههههههههههههههههههههههه .. الله ياخذ بليسه لهذي الدرجه مايعرف اخته كيف يفكرك هي ..

نجد : مدري بس يمكن لان جسمي يشبه جسمها وحتى لون شعري وطوله ..

تاله : حتى ولو يعني هو مايدري اخته ايش كانت لابسه اليوم ..

نجد وهي توقف : يمكن .. المهم ياويلك تقولين السالفه لصبوي اعرفها ماتسكت وراح تمسكها علي ..

تاله رجعت تضحك لما تخيلت شكل عماد اللي وصفته نجد : هههههههههههههه : والله انه يضحك ولد العم ..

نجد اللي كانت واقفه تضبط شكلها عند مرايا بالصاله : اقول بسك ضحك ويلا قومي ندخل ..

تاله : يارب اني اقدر امسك نفسي ولا اقول السالفه لصبا .. هههههههه ..

نجد لفت عليها : ياويلك ترا بتتسطرين ..

تاله ترفع يدينها علامه الاستسلام : خلاص خلاص بسكت ..يلا ندخل ..

طلعو من الصاله وقبل ما يدخلون انتبهو بروان تطلع من المجلس تاله اول ما شافتها مسكت ضحكتها قبل ما تطلع وتفضحها ..

اما نجد ابتسمت بوجه روان ودخلت للمجلس ..

تاله دخلت وراها وراحت تجلس عند صبا وود ..

نجد راحت تجلس عند الحريم ..

ام تركي : اقول نجد مين تطلع هذي رانيه انا ماصدقت انه تشتغل مع ابوك ليكون متزوجها وحنا ما ندري ..

ام هادي سبقت نجد اللي انصدمت من كلام زوجه عمها : وش هالكلام يا ام تركي كلنا نعرف ان سامي مستحيل يسويها وحتى لو قرر انه يتزوج فهذا من حقه وماراح يخبيه علينا فا اتمنى انك تبعدين هذي الافكار من بالك ..

ام تركي : عاد انا وش قلت .. قلت يمكن ..

ام مهند : حتى ولو لا تشككين بالرجال قدام بنته ..

نجد ابتسمت : انا واثقه من ابوي وعارفه لو كان يبي يتزوج انا اول وحده راح اعرف ..

ام تركي ماعجبها رد نجد الواثقه من كلامها فسكتت ..

في هذا الوقت دخلت روان للمجلس قربت لامها : يمه يقول عماد انه بيمشي تبون تمشون ولا ؟..

ام تركي وهي توقف : الا بنمشي شكلنا مب مرحب فينا في هالبيت ..

نجد وقفت : افا يا زوجه عمي مين قال ان مو مرحب فيك ببيتنا انتي على اراس وفي العين ..

ام تركي وهي تلبس عبايتها : أي باين ما كانك من شوي كنتي راح تاكليني بكلامك ..

نجد : انا ماقل تشي بس كنت ادافع عن ابوي واذا هذا الشي زعلك فانا اسفه ..

البنات وخالتها وام مهند لفو على نجد باستغراب من كلامها ..

ام تركي وكانها بهذا الشي رجعت كبريائها : خلاص قبلت اسفك والحين يلا مع السلامه ..طلعت وبناتها وراها بعد ما سلمو على الكل ..

ام هادي : نجد وش سويتي .. ليه اعتذرتي لها ..

نجد وهي تجلس بين خالتها وزوجه عمها ام مهند : لاني اعرفها اول ما تطلع من هنا راح تحشي راس عمي بكلام ماصار وعمي راح يجي ويتهاوش مع ابوي وطبعا ابوي ماراح يرفع صوته او يتناقش معه لان هذا اخوه الكبير فعشان ابعد ابوي عن المشاكل انا اعتذرت لها ..

صبا : وانتي ايش عرفك انها ماراح تحشي راس عمك بعد اعتذارك .. هذي يتوقع منها أي شي صراحه ..

نجد : اعرف انها يتوقع منها أي شي بس بحكم تعاملي معها من بعد وفاه امي الله يرحمها قدرت اعرف شخصيتها وكيف اقدر اتعامل معها عشان كذا انا متاكده انها ماراح تسوي شي بعد اعتذاري لها ..

ام مهند : ما شاء الله عليك يا نجد قدرتي تتحكمين باعصابك قدامها شوفي انا على قد عشرتي معها الا انها للحين تعرف كيف تعصبني ..

نجد ابتسمت : ماعليك انا اعطيك كورسات كيفيه التعامل مع زوجه عمي حامد ..

البنات : هههههههههههههههههههههههه ..

تاله : خفي علينا ماكانك شفتي نفسك على امي ..

نجد تلف يدها على كتوف زوجه عمها : ولو هذي امي كيف يكبر راسي عليها ..

ام مهند تحضن نجد : فديتك يا احلى بنت ..

تاله توقف قدامهم وهي متخصره : بالله هي الحين احلى بنت وانا وين رحت ان شاء الله ..

نجد : ياربي وش هالغيره تراها عندك بالبيت انا ما اشوفها كل يوم ..

صبا : اقول تاله تعالي تعالي اجلسي بس ترا جا الدور على خالتي الحين كان على امي وكانت نجدوه تسوي كذا لين ما تعودنا ..

تاله لفت على صبا وهي تنزل يدينها : جد يعني ماراح استفيد شي من اللي اسويه ..

صبا : بالضبط ..

تاله تمشي وتجلس بجنب صبا وتكتف يدينها : مالت ..

نجد تبعد عن زوجه عمها وتناظر تاله بابتسامه : ايه خللك كذا تسمعين الكلام ..

رشا كانت تناظر نجد وتعاملها مع خالتها وزوجه عمها ما تحس ان هذي الانسانه فاقده امها من كم سنه وبنفسها : ما شاء الله عليها "..

ام نايف : ربي يخليهم لك وترا بدال الامين الحين صارو لك 3 امهات اتمنى تقبليني ام لك يا نجد ..

نجد استحت لما سمعت كلام ام نايف وهي اخذت راحتها من شوي ونست وجودهم .. وقفت وراحت لها وباستها على راسها : من غير ما تقولين يايمه انتي ام زوجي يعني امي ..

ام نايف وقفت وحضنتها : ربي يخليك وحفظك يايمه ..

نجد بعدت عن ام نايف باحراج : امين .. عن اذنكم بخليهم يجيبون الكيك .. طلعت وهي تحاول تمسك دموعها اللي اوشكت انها تنزل .. دخلت للمطبخ وصارت تهوي على وجهها بيدينها عشان دموعها ما تنزل وعيونها كانت للسقف وقالت بصوت مسموع : ياربي مو وقتها الدموع الحين ..

نايف كان داخل المطبخ عشان يجيب صواني الحلى اللي خلصت وقبل ما يطلع انتبه فيها تدخل المطبخ ولما عرف انها ما انتبهت بوجوده صار يناظرها وعقد حواجبه لما شاف حركتها وسمع كلامها .. قرب لها وتوه بيتكلم بس شافها انها انتبهت له ونزلت عيونها عنه اول ما ناظرته سكت وابتسم على حركتها للحين تستحي منه ..

نجد وهي تناظر الشغاله : جيبي الكيك بسرعه : احم جيت اخذ الكيك ما انتبهت بوجودك ..

نايف مشى بيطلع من المطبخ :توي داخل اجيب صواني الحلى ..

نجد لفت عليه لكن من غير ما تناظره امم باقي حد بالمجلس غير عمي وعياله وعيال خالتي ..

نايف : لا مابقى حد عن اذنك " وطلع من المطبخ "..

نجد :اوووه وش هالاحراج اكيد شافني وانا امنع دموعي تنزل بس كويس ما تكلم " ولفت على الشغاله " يلا سنتيا عجلي ..

@@@@

بمجلس الرجال

نايف لما دخل جلس بجنب مهند

مهند بهمس : وش عندك تاخرت اللي اعرفه انك رحت تودي الصواني والمطبخ مو من بعده اعترف ايش سويت اكيد شفت بنت العم ونسيت نفسك " وغمز له " صح ..

نايف حاول يخفي ابتسامته وبعد عيونه عن مهند : احم واذا شفتها عادي زوجتي ..

مهند ماقدر يمسك ضحكته من شكل نايف اللي كانه صدق مسوي شي عيب : هههههههههههه ..

ابو مهند : خير ان شاء الله مهند ضحكنا معك ..

مهند لف على ابوه منحرج : احم اسف يبه بس نايف قال شي يضحك ..

نايف قرصه على يده من غير محد ينتبه وبهمس : اجل انا قلت شي يضحك اصبر بس نطلع اوريك ..

مهند حاول يكتم ضحكته لانه عصب بنايف ..

نايف : مهند انكتم خلاص ولا ترا بخلي عمي يهاوشك ويفشلك ..

مهند ويعرف ان نايف يسويها : احم .. خلاص سكتت ياربي محد يمزح معك انت ..

نايف ابتسم :لا محد يمزح معي ..

مهند : ما اقول الا الله يعين بنت العم عليك ..

نايف لف عليه وهو رافع حاجبه : وليه الله يعينها علي وش فيني انا ؟..

مهند وهو يناظر قدام : سلامتك بس ثقيل طينه ..

نايف بصدمه : انا الحين ثقيل طينه .. طيب يامهند ..

مهند لف عليه : وش طيب ذي بعد تهدد كانك ..

نايف من غير ما يلف عليه : زين مادامك فهمت " ومسك ابتسامته اللي كانت بتطلع "..

مهند توه بيتكلم بس انتبه بابوه يوقف وهو يستاذن عشان يروحون ..

@@@@

بعد نص ساعه طلع الكل

نجد طلعت من المطبخ بعد ما عطت الخدامات التعليمات وانتبهت بابوها جاي من جهه المجلس

ابو نجد : يعطيك العافيه ..

نجد بابتسامه : يعافيك بابا .. مابقى حد ..

ابو نجد : الا باقي نايف ..

نجد : اعرف اقصد غيره ..

ابو نجد : لا وهو ينتظرك يقول رحلتكم بكره على الساعه 10 الصباح ولازم تروحون ترتبون ملابسكم ..

نجد اللي تفاجأت من موضوع السفره اللي مادرت عنه بس ماحبت تبين لابوها : ايه صح ..

ابو نجد : والمفاجأة اني انا بعد رايح فرنسا معكم ..

نجد انصدمت اكثر من الدوله اللي بيروحون لها بس فرحتها بابوها انه بيروح معهم اكبر : جد بابا وعلى نفس رحلتنا كمان ؟..

ابو نجد ابتسم : لا انا رحلتي الساعه 6 الصباح قبلكم يعني ان شاء الله راح نتقابل هناك ..

نجد : وناسه يعني ماراح افقدك ..

ابو نجد : ان شاء الله والحين يلا روحي زوجك ينتظرك ..

نجد باست راس ابوها : ان شاء الله " وطلعت لغرفتها عشان تاخذ عبايتها وشنطتها ولما نزلت شافت نايف وابوها بالصاله " انا خلصت ..

نايف وقف وهو يناظر ابو نجد : اجل نستاذن يا عمي وتوصل بالسلامه ان شاء الله ..

ابو نجد وقف معهم : الله يسلمك " ولف على بنته وحضنها " توصلون بالسلامه ..

نجد : الله يسلمك بابا " بعدت عنه " لا تنسى تكلمني اول ما توصل ..

ابو نجد باسها على راسها : ان شاء الله ..

بعدها طلعو نايف ونجد بعد ماودعو ابو نجد واتجهو لبيت اهل نايف ..

بالسياره كان الوضع هدوء ونجد ودها تتكلم وتفتح معه موضوع ماودها يسافرون وهم علاقتهم كذا قالت بصوت هادي : احم قالي ابوي اننا بنروح فرنسا صدق ؟..

نايف وعيونه على الطريق : ايه صدق .. ليه ما تبينها ؟..

نجد : لا عادي بس استغربت لان فرنسا في هذا الوقت تكون بارده وثلوج يعني ماتنفع للسياحه ..

نايف : اعرف بس انا عندي شغل في السفاره هناك فقلت نضرب عصفورين بحجر ..

نجد : اهاا .. طيب كم المده اللي راح نجلسها هناك ؟..

نايف : شهر بس يمكن نمدد لو شغلي ماخلص هناك ..

نجد بنفسها :" ليكون بيوديني هناك ويسحب علي .. الله يستر من نواياه ": طيب ..

نايف يدخل سيارته في قراج بيتهم : رحلتنا بتكون الساعه 10 ولازم نروح قبل بساعه على الاقل ف رتبي شنطتك من الحين ..

نجد : ان شاء الله " وفتحت الباب اول ما شافته ينزل من السياره ونزلت وراه ودخلو للبيت وماحصلو حد وطلعو لجناحهم على طول ..

نايف اول مادخل الجناح شال شماغه وعقاله ورماهم على الكنبه وارتمى وراهم وانتبه بنجد تدخل للغرفه بعد ما فتحت شيلتها : جهزي شنطتي معك لا هنتي ..

نجد لفت عليه وابتسمت : ان شاء الله بس ما اعرف ايش الملابس اللي تحب تلبسها بالسفر ..

نايف وقف : صح نسيت خلاص بجي ارتبها انا " وتعدها ودخل للغرفه ..

نجد دخلت وراه وشالت عبايتها وعلقتها وراحت لغرفه الملابس اللي كان نايف فيها واخذت لها بجامه ودخلت للحمام * الله يكرمكم * بدلت وطلعت وبيدها فستانها وشعرها كان مفرود على ظهرها واكتافها حطته على السرير ورجعت لغرفه الملابس وشافت نايف جالس على الارض وشنطته بجنبه ويرتب فيها الملابس : احم تحب اساعدك ..

نايف اللي ماحس فيها وهي تدخل لان باله مشغول بالسفره واللي ينتظره هناك لف عليها اول ما سمع صوتها ولا ارادي ارتسمت ابتسامه على شفايفه لما شاف شكلها وكانها طفله توها صاحيه من النوم اختفت ابتسامته اول ما سمع صوتها ونزل عيونه على شنطته ..

نجد استحت من نظراته وشتتت نظراتها في الغرفه وهي تقول له مره ثانيه : تحتاج مساعده ..

نايف من غير ما يناظرها : تقريبا خلصت بس باقي الجزم ..

نجد وهي تمشي للدولاب اللي فيه الجزم وكان مكشوف : ايش تبي اجيب لك ؟..

نايف وهو يناظر الجزم : خلاص انا اجيبهم انتي جهزي ملابسك عشان يمديك تنامين شوي ..

نجد : لا عادي مو مشكله انا ما اطول في تجهيز ملابسي انت قول لي ايش الجزم اللي تبيها وقوم ارتاح ..

نايف وقف واتجه لها وقال وهو يسحب له كم جزمه من الدولاب : ماعليك ما يبي لهم وقت انتي جهزي ملابسك ..

نجد بنفسها : اوف هذا ما يدري ان وجوده معي بنفس المكان وانا لابسه كذا يوترني " لفت عنه واخذت شنطه وصارت ترتب ملابسها فيها وتحاول تكون طبيعيه "..

نايف لما خلص من الجزم لف عليها وشافها كيف جالسه على الارض وترتب ملابسها بكل هدوء عطاها ظهره بيطلع وهو يقول : انا بدخل اتروش اذا خلصتي طلعي الشنط للصاله ..

نجد من غير ما تلف عليه : ان شاء الله ..

نايف طلع بعد ما اخذ له ملابس ونجد زفرت براحه لما طلع وصارت ترتب ملابسها بسرعه قبل ما يطلع ويوترها من جديد .. خلصت واخذت شنطته وشنطتها ولما طلعت من غرفه الملابس انتبهت فيه واقف عند التسريحه يمشط شعره شالت عينها من عليه وكملت طريقها للصاله حطت الشنط على جنب ورجعت للغرفه وشافته جالس على طرف السرير وبيده جواله اتجهت للتسريحه وصارت تمشط شعرها سمعت جوالها يرن عقدت حواجبها باستغراب وهي تناظر الساعه اللي كانت معلقه على الجدار وكانت 1 ونص اخر الليل .. اتجهت لشنطتها اللي كانت على الكنبه اللي بطرف الغرفه وفتحتها وطلعت جوالها وابتسمت اول ماشافت المتصل تاله ردت عليها :هلا بالمزعجه ..

نايف الي كان يكلم وحد من ربعه على الواتساب رفع عيونه باستغراب لها اول ما سمع صوت جوالها وعيونه تعلقت فيها وهو يبي يعرف مين اللي يتصل عليها في هذا الوقت ..

نجد وبانت بنبره صوتها الخوف والقلق : بسم الله عليك تاله وش فيك ؟..

تاله بصوت باكي : اسفه اني اتصلت عليك بهذا الوقت بس ماعندي غيرك ..

نجد : طيب تكلمي خوفتيني ..

تاله اخذت نفس بعدها قالت :مهند بالمستشفى مسوي حادث وامي وابوي وثامر راحو له ومارضو ياخذوني معهم وانا خايفه عليه اخاف صار فيه شي وهم مايبون يقولون لي " وشهقت في البكاء "..

نجد عورها قلبها على ولد عمها وقالت وهي تحاول تهدي تاله وما تبين لها خوفها : اهدي حبيبتي مادام اهلك راحو له ان شاء الله بيكون بخير بس انتي لا تبكين ..

تاله : نجد انتي تعرفين يعني ايش مهند بالنسبه لي تخيلي يروح ويتركني انا اموت ..

نجد : بسم الله عليك لا تقولين كذا تاله وان شاء الله بيكون بخير .. طيب انتي بالبيت لحالك ؟..

تاله : لا معي عبدالله وكل ما اقوله اتصل عليهم يقول مايحتاج هم راح يطمنونا لما يوصلون ..

نجد ما تحب تشوف بنت عمها كذا قالت وهي مو داريه عن نفسها :خلاص حبيبتي انا الحين اخلي نايف يروح للمستشفى ويتطمن عليه ..

تاله : جد .. طيب تكفين نجد روحي معه عشان تطمنيني بنفسك تكفين نجد ..

نجد ماقدرت تردها وقالت بعد سكوت دام ثواني : ابشري الحين نروح للمستشفى واطمنك عليه بس انتي هدي لا تبكين وادعي له يقوم بالسلامه ..

تاله : طيب بس تكفين لا تتاخرين علي ..

نجد : ان شاء الله بس انتي اوعديني انك تهدين ..

تاله : اوعدك ..

نجد : طيب اخليك الحين يلا مع السلامه .. وقفلت منها وهي تفكر باللي قالته لها كيف راح تقول لنايف الحين وهي كل قصدها انها تهدي تاله ..

نايف اللي سمع المكالمه وفهم ان واحد من عيال عمها بالمستشفى وقف واتجه لها : وش فيك صاير شي ؟..

نجد وعيونها على جوالها وبنبره حزينه : هذي بنت عمي تقول ان مهند مسوي حادث وهو الحين بالمستشفى وخايفه عليه وتبيني اطمنها عليه بعد ماقلت لها انك بتروح له " ورفعت عيونها عليه " اسفه بس مدري كيف قلت لها انك راح تروح وتطمننا عليه ..

نايف : قومي البسي عبايتك ." وبعد عنها وراح لغرفه الملابس يبدل "..

قامت نجد واخذت عبايتها وهي تفكر بولد عمها اللي بحسبه اخوها وتدعي انه يكون بخير ..

طلع نايف من غرفه الملابس وكان لابس بنطلون وتيشيرت وعليه جاكيت لان الجو بارد اخذ مفاتيحه وطلع من الغرفه ونجد طلعت وراه نزلو وركبو السياره وقبل ما يحرك السياره لف عليها : أي مستشفى هم ..

نجد مسكت جوالها بسرعه : مدري بسال تاله " ودقت على تاله اللي ردت عليها بسرعه وسالتها عن اسم المستشفى وقفلت بعد ما قالت لها الاسم ": مستشفى ال ..

نايف تحرك من غير ما يتكلم وبعد ربع ساعه وصلو للمستشفى ونزلو وتوجه نايف لللاستقبال وسالهم عن مهند وقال له انه بالطوارئ .. مشو للطوارئ ونجد انتبهت بعمها وزوجته وثامر بالسيب راحت لهم بسرعه ..

نجد : عمي عسى ماشر وش فيه مهند ؟..

ابو مهند استغرب وجود نجد بس مافكر كثير وقال لها : مسوي حادث والدكتور طمننا قال انه بخير بس رجله انكسرت ويده جاتها رضوض وهم الحين داخل يعالجونه ..

نجد تنهدت براحه : الحمد الله انه بخير تاله متصله علي وهي تبكي خايفه عليه ومحد منكم طمنها ..

ابو مهند : الله يهديه عبدالله انا قايل له ما يخبرها خلاص الحين اكلمها واطمنها ..

نجد : لا انت ارتاح ياعمي انا بكلمها : وابتعدت عنه وراحت بجنب زوجه عمها ..

اما نايف راح عند ثامر وفهم منه كل السالفه بعدها لف على ابو مهند وشاف نجد تبتعد من عنده وراح له يتحمد له بسلامه مهند ..

في هالوقت جا لهم عماد اللي عرف السالفه من ثامر : السلام عليكم ..

الكل : وعليكم السلام ..

عماد : ما يشوف شر يا عمي بس هذا ولدك ما يتوب عن السرعه دايم مخوفكم عليه ..

ابو مهند : الله يهديه هذا طبعه ...

عماد استغرب وجود نايف ولف عليه يسلم عليه وبما ان نايف كان واقف قدام ابو مهند كانت ام مهند ونجد وراه واقفين عند الجدار فعماد انتبه لنجد اللي كانت متلثمه وعرفها من عيونها وابد ما توقع انها نجد توقع انها تاله لانه من زمان ما شافهم ولا يذكرهم ابتسم ولف يناظر نايف ..

في هالوقت طلع الدكتور وسمح لهم يدخلون عليه ...دخلو كلهم وشافو مهند كيف رجله اليمنى ملفوفه ويده اليسرى للكتف ..

مهند طاحت عينه على نايف ومستغرب وجوده :ها نايف هنا ليكون جاي تتشمت بس ..

ابو نايف يقرب من ولده : اسكت بس كفايه اللي مسويه وتتكلم بعد ..

مهند لف على ابوه اللي باين انه معصب عليه : يبه هد وش فيك معصب علي انا مادريت ان السياره بتطلع قدامي ..

ابو مهند : لو انك تارك عنك هالسرعه كان ماصار اللي صار ..

ثامر يقرب من مهند من الجهه الثانيه ويضربه على كتفه السليم بخفه :اجل مسوي فيها قدام ربعك وتسابق بعد ..

مهند : انت اسكت محد حاشي راس ابوي وخلاه يعصب علي الا انت ..

نايف قرب لمهند من جهه ثامر : بالله تبي تثبت لنا انك عاقل يعني ..

مهند ناظره وهو رافع حاجبه : انت وش اللي جابك اصلا ..

نايف وثامر ضحكو على تعابير وجهه : ههههههههههه ..

عماد قرب لهم : سلامات ياولد العم ما تشوف شر ..

مهند ابتسم : الله يسلمك كفو ليه ما تعلم هذول الكلام السنع ..

ثامر : تراه يجاملك لا تفرح كثير ..

مهند طنشه ولف جهه امه وعقد حواجبه وهو يناظر اللي بجنبها وعرف انها نجد ..

ام مهند قربت له من جهه ابو مهند : كذا تخوفني عليك يا يمه ..

مهند ابتسم لامه : كنت ابي اشوف غلاتي عندك يمه ..

ام مهند : غالي ما يحتاج بس لا تعيدها مره ثانيه ..

ابو مهند : ماعليك منه خليه يستاهل ما جاه ..

مهند : افا يالوالد ليه تقول كذا تراني ولدك ..

ابو مهند : الولد اللي ما يسمع كلامي مايعتبر ولدي ..

ثامر وهو ماسك ضحكته على شكل مهند المصدوم من كلام ابوه: لا يا يبه خف عليه شوف شكله شوي ويبكي ..

مهند يرفع يده السليمه ويدف فيها ثامر : اقول انقلع بس ..

الكل ماعدى نجد اللي ابتسمت : هههههههههههههههههه ..

مهند ارتفع ضغطه منهم ولف عيونها على نجد اللي كانت واقفه بعيد عنهم مستحيه من عماد اللي موم تعوده عليه..

عماد انتبه بنظرات مهند ولف لجهه نجد وشافها منزله راسها وبنفسه : شكلها مستحيه مني ومن نايف عشان كذا ما قربت تسلم على اخوها " ابتسم ولف على نايف : نايف وش رايك نطلع نتظرهم برا عشان ياخذون راحتهم ..

نايف لف وهو مستغرب من طلبه وطاحت عينه على نجد اللي كانت واقفه بعيد عنهم ومنزله عيونها للارض تذكر وجود ام مهند وقال وهو يحول نظره لعماد : اوك يلا .. وطلعو بعدها من الغرفه ..

نجد اول ما شافتهم يطلعو تقدمت للسرير ووقفت بجنب زوجه عمها : الحمد الله على السلامه مهند ..

مهند ابتسم : الله يسلمك بنت العم الا وين تالوه غريبه مو معكم ..

ام مهند : ياعمري عليها بالبيت توي مكلمتها كانت تبكي وخايفه عليك ..

مهند : فديتها اختي ليه ما جات معكم ..

ابو مهند كانت نايمه ولا حبينا نخوفها بس شكل عبدالله الله يهديه قال لها عشان كذا هي خايفه ..

مهند : عطوني اكلمها اطمنها علي لا يصير فيها شي من البكى ..

ثامر وهو يمد جواله لمهند : تراك ماخذ بنفسك مقلب وترا هي اختك مو زوجتك عشان تخاف عليك مره ..

نجد ابتسمت من تحت اللثمه : كانك غيران يا ثامر ..

ثامر لف عليه : بالله واغار من الاخ ماعندك سالفه .. انا بطلع للشباب برا ازين لي .. وطلع ..

مهند : باين مو غيران .. هههههههه " ورفع الجوال يكلم تاله "..

نجد استاذنت منهم وطلعت ما تبي تاخر نايف اكثر انتبهت فيهم واقفين على جنب وعشان عماد معهم استحت تروح ووقفت تنتظر نايف يحس بوجودها ويجيها ..

عماد انتبه فيها تطلع من الغرفه لانه هو الوحيد اللي وجهه للغرفه اما نايف وثامر كانو معطين الغرفه ظهورهم ابتسم لما شافها وبعد عيونه واستاذن منهم ومشى وهو يحس بفرحه داخله مايعرف مصدرها ..

نجد اللي كانت تناظر الارض وكل شوي ترفع عيونها على نايف عشان ينتبه لها وتنزلهم ونايف مو حولها ارتاحت لما شافت عماد يمشي قربت منهم بهدوء : احم ..

نايف لما انتبه لها لف على ثامر : اجل حنا نستاذن والحمدالله على سلامه اخوك ..

ثامر ابتسم : الله يسلمك ..

مشو نايف ونجد وطلعو من المستشفى راجعين للبيت ..
بالسياره ..

نايف : كلمتي بنت عمك طمنتيها على اخوها ؟..

نجد : ايه حتى مهند كلمها ..

نايف : اها كويس ..

شوي وصلو للبيت ونايف اول مادخل الجناح بدل ورمى نفسه على السرير يحس نفسه تعبان ودايخ نوم ..

نجد وهي تعلق عبايتها انتبهت عليه " وبنفسها :شكله كان تعبان وانا تعبته زياده في سالفه المستشفى ..

نايف وهو يتغطى باللحاف :اذا خلصتي طفي النور ..

نجد وهي متجهه للللانوار عشان تطفيها : خلصت " وطفتها ومشت بهدوء للسرير عشان ما تصدم بشي ..

نايف بعد اللحاف وهو يحس فيها تمشي بهدوء مد يده وفتح الابجوره اللي عنده : المفروض تفتحين الابجوره قبل ما تطفي الانوار عشان تعرفين طريقك ..

نجد اللي وصلت لطرف السرير قالت بحيا : مايحتاج انا عارفه الطريق ..

نايف وهو يعطيها ظهره ويرجع يتغطى باللحاف : الاحتياط واجب ..

نجد رفعت اللحاف من الطرف الثاني للسرير وانسدحت ولما حست بتنفس نايف المنتظم وتاكدت انه نايم نامت براحه لان قربه يوترها ..

@@@@

صباح اليوم الثاني

الساعه 6

كان جالس ويكلم واحد من اصحابه في الشغل ..

..: انت متاكد انك تقدر على هذي المهمه لحالك ؟..

..: ايه تطمن لو ماكنت اقدر كان ما طلبتها ..

..: بس انت عارف ان هذي العمليه قد ايش هي مهمه لنا ..

..: اعرف والله اعرف وعشان كذا انا طلبت اكون فيها لحالي لان لو صار فيه ضرر لا سمح الله مابي حد يتضرر معي ..

..: تخاف على غيرك اكثر من نفسك بالله وش هالتفكير ..

..: خلاص الحين مافيه مجال للتغيير انتهينا وسكر الموضوع ..

..: صدقني لو تبي تغيير انا بسوي كل شي عشان يصير بس انت قول ايه ..

..: لا انا ان شاء الله بكون قادر عليها ومايكمل اسبوعين الا وانا منتهي من الموضوع ..

..: طيب انتبه لنفسك واول ما توصل عطني خبر ..

..: ان شاء الله وتطمن هناك راح يستقبلوني احسن استقبال لا تنسى انا مين ..

..: ههههههههههههه .. تعجبني ثقتك بنفسك .. يلا بالتوفيق ..

..: يلا مع السلامه ..

..: مع السلامه ..

@@@@

ركبوا لطياره وكانت نجد عند الشباك ونايف بجنبها كان الوضع هادي بينهم وماكان بينهم أي حوار الا من الاشياء الضروريه مثل تبين اكل او بردانه ومن هذا القبيل .. وبعد كم ساعه وصلول اراضي فرنساوكان التوقيت بفرنسا الساعه 12 اخر الليل ولا واحد فيهم عرف ينام في الطياره ونزلو وهم ميتين من التعب خلصو اجراءاتهم في المطار واخذو تاكسي ووصلهم للفندق اللي كانو حاجزين فيه اول ما دخلو للسويت حقهم وبعد ما دخل العامل الشنط نايف اخذ له بجامه وبدل بالحمام بعدها رمى نفسه على السرير ..

اما نجد لما شافت نايف يدخل للحمام اخذت الشنط ودخلتهم للغرفه وفتحت شنطتها وطلعت لها بجامه مريحه وبنفس الوقت ثقيله لان الجو كان بارد مره هناك .. انتبهت بنايف يطلع من الحمام قامت ودخلت بعده وبدلت ملابسها ولما طلعت شافت الغرفه مظلمه الا من نور الابجوره اللي بجنب نايف مشت بهدوء عشان ما تصحيه وراحت لجهه شنطتها اخذت جوالها وفتحته وكانت تبي تكلم ابوها لكن شافت الوقت وقالت اكيد انه نايم رجعت جوالها مكانه وقامت متجهه للسرير وهي تحس البرد يدخل بعظامها رفعت طرف الللحاف اللي كان ثقيل وانسدحت على السرير وغطت نفسها بالكامل تحاول تدفي نفسها ..

نايف حس فيها وهي تدخل للسرير فتح عيونه ولف عليها واستغرب لما شافها كيف متغطيه وعرف انها بردانه لف ونزل من السرير بهدوء وعلى على التدفئة في الغرفه ورجع مكانه وقبل ما يتغطى باللحاف طفى الابجوره ووتغطى وهو معطيها ظهره ..

نجد اللي كانت تحاول تنام ارتبكت لما حست بنايف يقوم من السرير على بالها انه نايم فتحت عيونها شوي وشافته يعلي على التدفئة ابتسمت وبنفسها : صدق اني غبيه ليه ما فكرت اسويها " غمضت عيونها بسرعه لما شافته يلف جهه السرير وزاد الارتباك عندها لما دخل للسرير وتغطى وبشكل لا ارادي صارت ترتجف ماتدري من البرد ولا من الارتباك وبنفسها : نجد وش فيك ترتجفين انتي مو اول مره تنامين بجنبه .. شكلي للحين بردانه .. يارب ادفى بسرعه وتخف هذي الرجفه قبل ما يحس فيني " وضمت نفسها بقوه تحاول توقف رجفتها ..

نايف اللي كان تعبان ووده ينام ما قدر من رجفه نجد اللي حس فيها اخذ نفس وكم مره يحاول يغمض عيونه ويتجاهلها لكنه ما قدر وبحركه سريعه مافكر فيها لف جهه نجد وحط يدينه على خصرها وسحبها له وحضنها ظهرها على صدره قرب من اذنها وهمس : ماراح اقدر انام وانتي ترتجفين كذا اشششش نامي ..

نجد شهقت شهقه خفيفه اول ما حست بيدين نايف على خصرها وزادت رجفتها لما لامس ظهرها صدره وضمها له ..

نايف يزيد بضمه لها عشان تخف رجفتها : خلاص نجد نامي ماراح اسوي لك شي والله بس ادفيك ..

نجد بعد كلامه والدفى اللي حسته بدت تهدى شوي شوي لما سكنت رجفتها واخذت نفس وزفرته بهدوء وغمضت عيونها وهي مبتسمه ماتدري ايش هو هذا الاحساس اللي حسته بقربه على كثر ماكانت خايفه من قربه الا انها مبسوطه الحين ومرتاحه خصوصا لما قال لها انه ماراح يسوي شي لها ..

اما نايف نام على طول بعد ما حس انها هدت ..

@@@@


الوعد _ ALWAAD ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©


السعوديه

الساعه 5 المساء

كانو بيت ابو مهند متجمعين بالمستشفى عند مهند اللي مارضو يطلعونه لان باقي فحوصات ما خلصوها

تاله وهي تجلس على طرف السرير وشيلتها على كتوفها : اجل راح تجلس بالبيت لين ما تطيب صح ..

مهند عفس وجهه : ايه وهذا اللي قاهرني ..

ثامر وهو يصب له شاي : احسن عشان تريح الناس من سواقتك ..

مهند لف عليه : بالله يعني تبي تقنعني ان سواقتك مافيه ازين منها ..

تاله : من جد ثامر ترا سواقه مهند احسن من سواقتك بمليون مره والدليل المخالفات اللي عليك ..

مهند ابتسم : صادقه اختي ..

ابو مهند يلف على ثامر : وش مخالفاته بعد ..

ثامر انقهر من تاله وعطاها نظره ولف على ابوه : يبه يعني ما تعرف بنتك بس تبالغ كلها مخالفتين سرعه فقط لا غير ..

ابو مهند : اكيد ؟..

ثامر : ايه يبه اكيد ليه بكذب عليك ..

ابو مهند : طيب بس انتبه مره ثانيه وخفف من السرعه لا يصيبك اللي صاب اخوك ..

ام مهند : لا بسم الله على ولدي لا تفاول عليه ..

ابو مهند : ما افاول عليه انا بس احذره ..

ثامر : فديت امي اللي تخاف علي " ولف على مهند وتاله ورفع حواجبه يغايظهم ..

تاله : شوف ذا صدق نفسه ..

مهند : ماعليك منه ماخذ بنفسه مقلب ..

في هذا الوقت اندق الباب وراح ثامر يشوف مين وكان عمه حامد رجع وقال لامه واخته يتغطون لان عماد معه ورجع يدخلهم .
حامد ابو تركي :سلامات سلامات يا مهند ما تشوف شر ..

مهند : الله يسلمك يا عمي والشر ما يجيك ..

وبعدها قرب عماد وسلم عليه ..

تاله اللي كانت جالسه بجنب امها بعيد عنهم همست لها : يمه غريبه عمي جاي مو من عوايده ..

ام مهند بنفس الهمس : يمكن الله هداه وبالنهايه هذا ولد اخوه ..

تاله : يمكن ..لفت على صوت دق الباب وانصدمت اول ما سمعت كلام عمها ..

ابو تركي : هذول اكيد البنات " وبصوت عالي شوي " ادخلو ..

انفتح الباب ودخلو منه ثلاث بناات وكانو متلثمات قربو من ابوهم : السلام عليكم ..

الكل وعليكم السلام ..

مهند وثامر اول ما دخلو البنات نزلو عيونهم للارض ..

اما تاله وامها مصدومين للحين مو مستوعبين الشي اللي يشوفونه ..

ابو تركي يبتسم لاخوه : عاد قلت ما يصير مهند بالمستشفى ومانجي كلنا نتحمد له بالسلامه هذا ولدناوالقطاعه ماهي بزينه ..

ابو مهند ابتسم له : أي اكيد : ولف على البنات : كيف حالكم بناتي ..

كلهم بصوت واحد وهادي : بخير ..

ابو تركي : روحو عند زوجه عمكم وبنته ..

مشو البنات وباين انهم مغصوبات على الجيه بس محد لاحظ قربو من ام مهند وتاله وسلمو عليهم وجلسو بجنبهم ..

ابو تركي : يلا يا مهند شد حيلك واطلع من المستشفى ترى الشركه فاقدتك ..

مهند ابتسم وهو مجبر لانهم و مرتاح من جيه عمه : ان شاء الله ..

عماد كان وده عينه تروح للجهه اللي فيها البنات بس خاف حد ينتبه فيه وده يشوف صاحبه العيون الفتانه على قولته ..

بعد شوي استاذن ابو تركي وطلع هو وبناته ..

تاله : اللي شفته من شوي حلم ولا حقيقه ؟..

ثامر : هههههههههههههه .. تصدقين حتى انا اسال نفسي ..

ابو مهند : خلاص اسكتو انت معها هذا عمكم استحو ..

مهند : يبه تراهم صادقين ..

ابو مهند : اعرف انه شي غريب على عمكم بس يمكن ربي هداه ما تدرون ..

تاله : يمكن ..انا بطلع اجيب لي كابتشينو ..

ثامر : انتظري بجي معك ..

وطلعو ثامر وتاله والسيب كان شبه فاضي لان الدور هذا مافيه كثير مرضى وهم يمشون ويتهامسون سمعو اصوات هواش او نقاش حاد قربو من الصوت وانصدمو من اللي شافوه وسمعوه ..

@@@@

فرنسا

صحت نجد من بعد نومه شافتها احلى نومه بحياتها ماقد حست براحه مثل هذي الراحه من بعد وفاه امها فتحت عيونها وابتسمت لما حست بيدين نايف للحين محاوطتها رفعت يدها بشويش وحاولت تبعد يده بس هو يرجع يحضنها اكثر فكرته صاحي واستحت وقالت بهمس : نايف .." لكن نايف مارد عليها رجعت تناديه بنفس الهمس كذا مره لكنه مارد تاكدت وقتها انه نايم ومو حاس بنفسه حاولت من جديد انها تخلص نفسها منه لكنه رجع وشدها له وكانه مايبيها تبعد عنه استسلمت وسكنت في مكانها تنتظره يصحى ..

بعد دقايق صحى نايف وقبل ما يفتح عيونه استغرب من الدفى اللي يحس فيه ويدينه اللي محاوطه شخص ما فتح عيونه بعد ما استوعب وتذكر ايش صار بليله امس انتبه عليها صاحيه وتناظر الشباك وباين عليها انها صاحيه من وقت ابتسم وبنفسه : شكلها انبسطت بالوضع : رفع يدينه من عليها بهدوء : من زمان صاحيه ..

نجد استحت اول ما حست فيه يرفع يدينه بعدت عنه بسرعه ونزلت من على السرير بهدوء وقالت وهي ترجع شعرها ورا اذنها وعيونها تجول في الغرفه : يعني من شوي ..

نايف وهو يحط يدينه تحت راسه ويناظرها وهي تتحرك لشنطتها : ليه ماقمتي اجل ..

نجد وحمدت ربها انها معطيته ظهرها عشان ما يشوف وجهها اللي ولع من الاحراج وقالت بهدوء تحاول تخفي ارتوترها : امم حاولت اقوم بس انت ما تركتني وماحبيت اصحيك وازعجك ..

نايف رفع حاجبه مستغرب من كلامها وبنفسه : انا الحين ماخليتها تقوم تستهبل هذي .. لا عادي كان صحيتيني ..

نجد وهي تتجه للحمام : لا انت كنت تعبان امس عشان كذا ما صحيتك ..

نايف : اها طيب ..

نجد دخلت للحمام وهي ودها تبكي من الاحراج ..

اما نايف للحين مستغرب وناكر انه هو يسوي كذا سحب جواله من على الكومدينا متجاهل افكاره وصار يفتح الرسايل اللي من الشغل اللي كانت تذكره بموعده اليوم تنهد وهو يقفل جواله نزل من على السرير وراح لشنطته يطلع له ملابس وهو يفكر باللي راح يسويه اليوم ..

@@@@

..: " لقد اخبرتك أنني لن استطيع ان اقابلك اليوم لماذا انت مصر على ذلك "..

..: " لكن اتفاقنا كان اليوم لماذا تخل في الاتفاق "..

..: انا لم اخل بالاتفاق انا اخبرتك منذ الامس انني لن استطيع طرئ لي عملا ما لا يتأجل "..

..: " و انت ترى ان عملنا بهذه البساطة كي تأجله متى اردت ؟"..

..: " اعلم انه ليس بهذه البساطة وايضا ما طرئ علي لا يقل اهميه عن عملك ولذلك انا سوف اخبر الرئيس عن ما طرئ لي وهو سيعذرني "..

..: " حسنا اخبره لكن اياك ان تقحمني بمشاكلك واعمالك التي لا نعلم بها فأنا لا اريد الرئيس ان يغضب علي "..

..: " حسنا لن اقحمك والآن الى اللقاء في الغد "..

..: " الى اللقاء "..

@@@@
كانت جالسه بالصاله وتفر بالتلفزيون طفشت من ثلاث ساعات نايف طلع من عندها وللحين ما رجع وكل مافكرت تتصل فيه تذكرت كلامه لها قبل ما يطلع ..

نايف وهو عند الباب : انا راح اتاخر وبكون مشغول لا تتصلين علي الا لما اتاخر عن اربع ساعاتوغيره لا واي شي تبينه اطلبيه من الفندق لا تطلعين لمكان ..

تنهدت وقالت تكلم نفسها : يعني فوق ماهو جاف معي وللحي مدري ايش السبب يتركني في اول يوم لنا هنا لا ويقولي ما اتصل عليه يارب صبرك ..حست بجوع واخذت التليفون وطلبت من تحت انهم يجيبون لها غدا وبعد ما خلصت قامت للغرفه اخذت جوالها ورجعت تتصل على ابوها لانها اتصلت الصباح وكان مقفل .. طلعت للصاله وعيونها على جوالها تنتظر ابوها يرد عليها جلست على الكنبه وشافت ان الخط فصل تنهدت ورمت الجوال بجنبها وهي تعرف ابوها لو كان مشغول ما يرد او يقفل جوالا : يعني لا من بابا ولا من الاخ نايف مدري انا ليه جايه هنا .. اوف .. شوي سمعت دق على الباب عرفت ان الاكل وصل دخلت للغرفه واخذت البالطو حقها وشيلتها لبستهم وراحت فتحت الباب وارتاحت لما شافتها حرمه ابتسمت لها وبعد ما حطت الاكل على الطاوله شكرتها وطلعت ابتسمت نجد وهي تشوف الاكل اللي شكله يجوع اكثر شالت البالطو والشيله ورمتهم على الكنبه وسحبت الكرسي وجلست وسمت بالله واول ما مسكت الشوكه سمعت صوت الباب رفعت عيونها بسرعه وشافت نايف يدخل وباين على وجهه التعب تركت الشوكه ووقفت شافته يمشي للكنبه ويرمي نفسه عليها قربت منه : نايف فيك شي ؟..

نايف رفع عيونه لها بتعب وهو يبعد الايسكاب من على راسه : ابي مويه ..

نجد بسرعه راحت للطاوله وصبت له مويه ورجعت له : تفضل ..

نايف اخذ اكاسه وشربها كلها بهدوء وبعد ما حط الكاسه على الطاوله اللي بجنبه انسدح على الكنبه : نجد ممكن تشلين جزمتي من رجولي مافيني اتحرك ..

نجد من غير ما تتكلم قربت من رجوله ونزلت جزمته على الارض ورجعت لفت عليه : حاب اجيب لك مسكن ؟..

نايف وهو يحط ذراعه على عيونه : لا مايحتاج بس ابي ارتاح شوي ..

نجد : طيب اكلت شي يمكن من الجوع تعبت ..

نايف رفع يده من على عيونه وناظرها وهو معقد حواجبه : لا مو من الجوع ولو سمحتي اتركيني ارتاح " ورجع غطى عيونه بذراعه "..

نجد ما تدري ليه في هذا الوقت حست انها تبي تبكي نزلت راسها ومشت للغرفه من غير ما تتكلم ..

نايف حس فيها مشت من عنده تنهد واللي صار له اليوم ما يغيب عن باله ..

نرجع عند نجد جلست على السرير وعيونها على الباب اللي يطل على الصاله ودموعها بعيونها مو راضيه تنزل انسدحت على السرير وهي تفكر ليه تاثرت هذي المره من اسلوبه معها مع انها من عرفته وهو كذا ..

@@@@

السعوديه

رجعو من وين ما جاو وهم للحين تحت تاثير الصدمه جلسو على الكراسي اللي بجنب الغرفه ..

تاله : من جدهم هذول ولا يمزحون ؟..

ثامر : لا من جدهم كل شياتوقعه من عمك بس عماد صدمني كيف ساكت على اللي يصير ..

تاله : ماتدري يمكن هو اصلا مثلهم بس جالس يمثل عليكم ..

ثامر لف عليها :لا ما اتوقع يمكن ان ابوه مهدده بشي لو تكلم ..

تاله : يمكن بس عمك صدمني كيف يجبر بناته يجون بس عشان تشوفون انهم كويسات ..

ثامر : اكيد فكر فيها وقال ليه عيال اخوي يتزوجون من برا والفلوس تروح بعيد وهو حاسبها صح لو لاحظتي هو عنده ثلاث بنات وحنا ثلاث عيال وبما انه جايبهم كلهم يعني اللي في بالي صح .. وما تدرين يمكن يفكر يزوجك لعماد ولده ..

تاله شهقت ولفت عليه : لا لا تقوله لو يكون عماد اخر واحد بالدنيا ما اخذته " ووقفت " اقطع السالفه خلاص " وتركته ودخلت للغرفه ..

ثامر وقف توه بيدخل لكنه انصدم اول ما شاف عماد واقف قدامه تدارك الموقف وابتسم بسرعه وهو يقول بنفسه " يارب ما سمعنا ": اوه عماد فكرتك رحت ..

عماد ابتسم ابتسامه مجامله لثامر وهو يقوله : ايه جيت اقولك ان المدير يسال عنك اليوم انت ما استاذنت منه ..

ثامر : الا انا قايل لريان يستاذن لي منه ليكون نسى وورطني .. انا اوريه ." وطلع جواله يبي يتصل لريان "..

عماد : ما يحتاج انا قلت له انك مرافق مع اخوك بالمستشفى وانك راح ترس له الاوراق بكرا ..

ثامر نزل جواله : يعطيك العافيه هذا ولد العم ولا فلا .. طيب حياك ادخل ..

عماد : لا بروح ارتاح شوي انا رجعت اقولك بس..

ثامر ابتسم له : اوك حياك الله ..

مشى عماد وهو متضايق لانه سمع كلام تاله الاخير هو مايدري ايش جاب السالفه وليه تكلمو عنه وعن زواجه بتاله لكنه انصدم لما سمع كلامها وبنفسه : ليه يا تاله انا ايش مسوي لك عشان تكرهيني لهذي الدرجه " .. كمل طريقه لسيارته واول ما ركب سند راسه على المرتبه وغمض عيونه وعلى طول جات قدامه نجد وعيونها اللي هو يفكرها تاله ..ااااه انا مدري كيف من نظره بس خربطت كل كياني وخلتني متعلق فيها كذا كله من عيونها الجذابه ااااه يا عيونها تنهد وفتح عيونه وحرك لبيتهم ..

@@@@

..: " ما هذا ما الذي حدث لك ؟"..

انسدح على الكنبه وبيده منديل يمسح الدم اللي نازل من خشمه :" حادث بسيط لا عليك " ..

..: "تشاجرت مع احدهم ؟" ..

.. :" لا كان هناك شخص يطاردني ولم استطيع ان اضلله ولم اجد حلا الا اني اختبئ بين الشجر وعندما ذهب واردت ان اخرج وقعت وتضرر انفي " ..

عقد حواجبه : " ومن يكون هذا الشخص هل تعرفه ؟"..

..: " لا لكني اعتقد انه من هؤلئك الرجال " ..

لف نظره للشباك وقال بتفكير : " حسنا هم يراقبوننا بالفعل لم يكن تهديدا عابر " ..

لف يناظره : " ما الذي تفكر فيه لا تفعل شيء يضر العملية لان الرئيس حريصا جدا على نجاح هذه العملية بأقل ضرر "..

..: " اطمئن لن افعل شيء يفشل العملية لكنني سألقن هؤلئك الرجال درسا "..

@@@@

بعد نص ساعه من جلسته بالصاله قام بعد ما حس انه ارتاح شوي طاحت عينه على الاكل اللي على اللطاوله اللي ما تحرك وحس بتانيب الضمير لانه ما تركها تاكل تنهد واتجه للغرفه اللي كان بابها مفتوح دخل وهو يشوفها منسدحه على السرير بالعرض ونظرها للشباك وكانت معطيه الباب ظهرها قرب لها وجلس على طرف السرير وهي اول ما حست فيه عدلت جلستها ولفت عليه شافها ناظرتها وبعدها نزلت عيونها تنهد وقال بصوت هادي : قومي كلي ..

نجد رفعت عيونها له : ما لي نفس ..

نايف :يعني تبيني اكل لحالي ..

نجد وابتسامه ارتسمت على شفايفها لا ارادي : انت راح تاكل ..

نايف ابتسم لها وبنفسه " طفله والله طفله ": ايه لاني جوعان وطبعا انتي ماراح تخليني اكل لحالي صح ..

نجد نزلت من على السرير : ايه صح انتظر بس احمي الاكل لانه اكيد برد مع هذا الجو .." وطلعت للصاله "..

نايف رمى نفسه على السرير وحط يدينه تحت راسه ولفيناظرها لان الغرفه كانت تكشف الصاله والمطبخ التحضيري فمن السهل انه يناظرها وهو بمكانه وبنفسه " هي همها رضاي وراحتي وانا هاملها واعاملها بجفا لكن لازم اسوي كذا هي فتره يا نجد وترتاحين تحمليني ".. انتبه لها تناديه قام وطلع لها وسحب له كرسي وجلس وشافها تجلس مقابله ..

نجد :تحس نفسك احسن الحين ؟..

نايف : ايه الحمد الله .. ايه صح ترا بعد ما نخلص اكل راح نطلع ..

نجد رفعت عيونها له : بس انت تعبان ريح شوي وبالليل نطلع ولا مو لازم نطلع اليوم عادي ..

نايف وعيونه على صحنه :لا عادي مو تعبان راح نطلع الحين لان بالليل يبرد الجو اكثر ماراح نقدر نستمتع بالطلعه ..

نجد : طيب براحتك ..

نايف لما خلص وقف : الحمد الله انا بدخل اخذ لي شاور وابدل والاقيك جاهزه ..

نجد : ان شاء الله " واول ما شافته يدخل الغرفه قامت وشالت الصحون ورتبت الطاوله بعدها دخلت للغرفه وماشافتها " : اكيد انه بالحمام " راحت لدولاب اللي رتبت فيه ملابسهم وطلعت لها بنطلون وبلوزه باكمام طويله لبستهم وراحت للتسريحه رفعت شعرها ولفته واخذت البالطو حقها ولبستها بعدها تحجبت ولبست جزمتها واخذت شنطتها وجوالها وطلعت للصاله رتبت الحوسه اللي كانت مسويتها قبل ما يجي نايف ولما خلصت جلست تنتظره شوي شافته يطلع من الغرفه وهو لابس ومتجهز وقفت بابتسامه : يلا ؟..

نايف : يلا .. وتقدم للباب وطلع وهي وراه نزلو لتحت وطلبو سياره من الفندق وقالو لهم 10 دقايق وتجي راحو يجلسون في الانتظار وفي هالوقت رن جوال نجد طلعته من الشنطه وابتسمت لما شافت المتصل ابوها ردت :هلا بابا ..

ابو نجد : هلا بك حبيبتي الحمد الله على السلامه ..

نجد : الله يسلمك .. بابا انت وينك من اليوم وانا اتصل عليك ..

ابو نجد : كنت مشغول وتوي فضيت شوي قلت اكلمك ها ان شاء الله مبسوطه بفرنسا ..

نجد وعيونها راحت لنايف اللي يناظر الرايح والجاي : ايه الحمد الله بس برد ..

ابو نجد : ايه تدفي كويس طيب بابا انا اتركك الحين لان عندي شغل ..

نجد بحزن : طيب بابا متى راح نشوفك ؟..

ابو نجد ابتسم : ان شاء الله قريب بس افضى اكلمك ..

نجد : طيب مع السلامه .. قفلت من ابوها وعيونها على الجوال ..

نايف قرب منها : يلا جات السياره ..

نجد قامت معه وطلعو من الفندق وركبو السياره ..

نايف : وينه عمي قريب من عندنا ؟..

نجد : مدري وين مكانه بس يقول عنده شغل الحين ..

نايف : يعني ما نقدر نشوفه هذي الايام ..

نجد : يقول لما افضى بكلمكم ..

نايف : اها ..

شوي وقفت السياره عند مكان وكانه حديقه كبيره نزلو ودخلو فيها وصارو يتمشون المكان عجب نجد كثير لانه مليان بالطبيعه وصوت العصافير والنوافير يهدي الاعصاب ..

نايف وش رايك نجلس شوي قريب النافورا ..

نجد عادي ..

نايف مشى وجلس على واحد من الكراسي ونجد بجنبه .. رفع جواله لما سمع رنه رساله وفتحها وابتسم وهو يقرا اللي فيها رجع الجوال بجيب البالطو وصار يتفرج على الناس مع نجد ..

@@@@

السعوديه

الساعه 8 المساء

تنزل من الدرج وهي لابسه عبايتها وجوالها باذنها : وش فيك صبوي تحنين قلت لك بطلع الحين ياربي منك ..هههههههه صح صدقتك مشتاقه لي اقول انقلعي بركب السياره الحين.. يلا سلام .. قفلت منها وهي على اخر درجه لفت للصاله وشافت ثامر جالس ويطقطق بجواله قربت منه : يلا مشينا ..

ثامر رفع عيونه عليها : بالله ماكانك نزلتي بدري كثير كان طولتي اكثر..

تاله وهي تلف الشيله : عاد وش اسوي صبوي كل شوي متصلع=ه علي تعجلني عشان كذا تاخرت ..

ثامر وهو يمشي جهه الباب : وش صبوي ذي بعد وش اسمها ؟..

تاله وهي تطلع وراه : مالك دخل باسمها ..

ثامر : اقول تالوه ترا مهند لساته بالمستشفى وابوي عنده وماعندنا سواق ونجد مسافره مع رجلها يعني قدري الذهب اللي بيدك الحين ..

تاله وهي تركب السياره : هههههههههههههه طيب طيب بقدره بس لحظه انا فهمت كل شي لكن نجد ايش دخلها ..

ثامر يحرك السياره : نسيتي انك احيانا تطلبين منها سواقها لو مالقيتي حد يوصلك ..

تاله : من جد الله يذكرها بالخير لها وحشه الدوبه ..

ثامر : اقول بلا نصب توها مسافره امس مامداك تشتاقين لها ..

تاله : انت وش عرفك بالشوق اصلا ..

ثامر : لحظه لحظه الحين وين بيت صاحبتك ذا الحين تخليني امشي وبس ..

تاله : يووووووه نسيت اقولك اني بروح بيت خاله نجد اكيد تعرفه صح ..

ثامر بعد ما وقف عند الاشاره لف عليها : بيت خاله نجد ليه وش عندك هناك ..

تاله : وش اللي وش عندك بناتها صاحباتي ..

ثامر : مادريت ..

تاله : مو مهم تدري المهم انك تعرفه صح ؟..

ثامر يمشي بعد مافتحت الاشاره : ايه اعرفه بيت خويي كيف ما اعرفه ..

تاله : ايه صح نسيت ان نجد قالت لي ان ولد خالتها صاحبك ..

ثامر : ايه يلا وصلنا ..

تاله وهي تناظر البيت : قريب ماشاء الله ..

ثامر : طيب مو ناويه تنزلين ..

تاله : الا بس اصبر اكلم البنت " وطلعت جوالها واتصلت على صبا ثواني وجاها الرد : انا عند الباب ..

صبا : طيب طيب ابفتح لك ..

تاله : اوك يلا ..وقفلت منها ولفت بتنزل ..

ثامر : متى راح تخلصين ..

تاله ماراح اطول ساعتين بالكثير ..

ثامر : طيب كلميني لما تخلصين ..

تاله : طيب ونزلت راحت عند الباب وشافته مفتوح شوي دخلت وشافت صبا ورا الباب : بسم الله روعتيني ..

صبا ترفع حاجبها : بالله انا قايله لك بفتح الباب تستهبلين انتي ..

تاله تسلم عليها :ياختي نمزح وش فيك ..

صبا: مدري عنك يلا تفضلي " ودخلتها للمجلس": خذي راحتك بروح انادي الانسه ود ..

تاله : طيب ..

طلعت صبا من المجلس وهي ماشيه بتروح للمطبخ قابلت ريان وكان بيطلع برا :ها شكلك طالع ..

ريان وهو يناظر شكله بالمرايا اللي في السيب : ايه خويي ينتظرني برا " ولف عليها " الا وش عندك كاشخه وين بتروحين ..

صبا وهي تكمل طريقها للمطبخ : مو رايحه لمكان بس صاحبتي جايه ..

ريان : اها وكمل طريقه لبرا ولما طلع شاف سياره ثامر راح وركب بجنبه : ارحب ..

ثامر وهو يحرك السياره : مراحب ساعه على ما تطلع وش خليت للبنات انت ..

ريان : يعني متصل علي وتقولي انا عند باب بيتكم اكيد بطول على ما اجهز ليه ما اتصلت علي قبل ما تطلع من بيتكم ..

ثامر : عاد وش دراني ان اختي تبي تجي عندكم قلت بوصلها واتصل عليك لكن تفاجأت ان بيت صاحبه اختي هو نفسه بيتكم عشان كذا قلت لك اني عند الباب ..

ريان : اها كذا السالفه الا طلعو خواتنا صاحبات وحنا ماندري ..

ثامر : شفت كيف .. المهم أي مطعم تبي ؟..

ريان : عادي أي شي ..

@@@@

فرنسا

نجد كانت مستمتعه بالاجواء وطول الوقت كانت ساكته وتراقب الماره ما تكلمت مع نايف ولا هو كلمها .. انتبهت بطفله صغيره واقفه عند واحد من الكراسي وتبكي وباين انها ضايعه لفت حولينها تدور حد لكن ماشافت حد باين عليه يدور طفله ضايعه وقفت وقبل ما تمشي للطفله وقفها صوت نايف ..

نايف اللي كان يناظر النافوره وسرحان انتبه فيها توقف لف عليها : وين بتروحين ؟..

نجد لفت عليه واشرت على الطفله : مسكينه باين انها ضايعه بروح اشوفها ..

نايف اجلسي لو كانت فرنسيه وشافوك اهلها وانتي معها بيقولون انك خاطفتها ترا هم هنا يكرهون العرب ..

نجد بس انا بوديها للامن اللي هنا ماراح اخليها عندي ..

نايف : بكيفك لكن انا مالي دخل لو صار لك شي ..

نجد لفت تناظر البنت وتفكر بكلام نايف وكانت بترجع تجلس بس شكل البنت كسر خاطرها وماقدرت تتركها ولفت على نايف : بروح لها واللي يصير يصير .. " ومشت عنه رايحه اتجاه البنت "..

نايف لف يناظرها ويشوف ايش راح تسوي ..

نجد قربت من البنت اللي باين ان عمرها 5او 6 سنوات وصارت تكلمها بالانجليزي : مرحبا ..

البنت سكتت شوي وهي تناظر نجد باستغراب بعدها قالت بالعربي : بدي مامي ..

نجد ابتسمت لما عرفت انها عربيه : وماما وينها ؟..

البنت : مابعرف هيا تركتني هونيك عند بياع الايسكريم وألت لي نطريني هون وراح ارجع وانا نطرتها كتير وهيا ما رجعت ..

نجد مسكت يدها وجلستها بجنبها على الكرسي : طيب والبابا وينه؟..

البنت : بابا مسافر وانا و ماما بس اللي هون ..

نجد : طيب ماما ايش لابسه ؟..

البنت : ماما لابسه متلك لكن هيدا لونو زهري " واشرت على الحجاب "..

نجد : طيب تعالي معي نروح لزوجي هناك د
" واشرت لها على نايف اللي كان يناظرهم باستغراب " عشان نقوله يدور على ماما وش رايك ؟..

البنت ناظرت نايف ورجعت تناظر نجد بتردد : لكن انا بخاف ..

نجد مسكت يدها : لا تخافي انا معك راح ندور على ماما وش رايك ..

البنت ابتسمت طيب ..

قامت نجد والبنت معها واتجهو لنايف اللي وقف اول ماشافهم جايين لهم : البنت طلعت عربيه وهي ضايعه من امها ..

نايف نزل لمستوى الطفله : ايش اسمك ؟..

البنت : مايا ..

نايف : طيب يا مايا ماما ايش قالت لك قبل ما تتركك ..

البنت :ألت لي لا تتحركي من مكانك وانا راح ارجع لكي ..

نايف : وين كان مكانك اللي تركتك فيه ماما ..

مايا تاشر على كوشك الايسكريم : هونيك ..

نايف وقف ومسك ايدها : وانتي ليه ما سمعتي كلامها هي اكيد تنتظرك هناك ..يلا نروح ..

نجد لفت عليه : طيب واذا ما لقيت امها هناك ..

نايف لف عليها : ان شاء الله نلاقيها انتي اجلسي هنا شوي وارجعلك ..

نجد : بروح معكم ..

نايف : ماله داعي الكوشك قريب من هنا اجلسي ..

نجد ماقدرت ترادده اكثر لانها حست بنبره صوته المعصبه وتخاف يعصب عليها سكتت ولفت على الكرسي اللي كانو جالسين فيه من الاول وجلست ..

اما نايف مشى مع البنت ولما وصلول لكوشك مثل ما قال شاف امها هناك تدور عليها وتسال الماره واول ما شافتها حضنتها وصارت تعتبها بعدها تشكرت من نايف وراحت نايف لف بيرجع وبنفسه : بالله حد ياكل ايسكريم بهالبرد بس شكلهم متعودين : رفع عيونه وشاف نجد من بعيد جالسه على الكرسي ومبتسمه وتناظر شي ولما لف نظره للجهه اللي تناظره شاف اطفال يلعبون مع ابوهم بالدراجات رجع عيونه عليها وهو يفكر بحياته المستقبليه معها وقبل ما يوصل لها بكم خطوه حس بحد يكتم فمه وبعدها ما حس بشي ..

@@@@

~
~
~
~
~
~
~
~
~
~
~ انتهى البارت الثاني ~


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1