منتديات غرام

منتديات غرام (/)
-   أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها (https://forums.graaam.com/157/)
-   -   كوني لي اكون لك كل شيء (https://forums.graaam.com/614415.html)

الوعد _ ALWAAD 07-12-2016 02:23 PM

كوني لي اكون لك كل شيء
 
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

احم احم ها قد جئت من جديد انا اختكم صمتي سلاحي سابقا والوعد حاليا اهلا وسهلا
انا وعدت ان قلمي ماراح يتوقف عن الكتابه مادام ربي اراد وهذا انا جيت ومعي روايتي الرابعه اللي حاولت كثير انها تكون مختلفه عن رواياتي اللي قبل واللي هم ..
1- كل الشباب عشقوها وهي ما عشقت الا ابوها

2- انا انثى ولكن !!..

3- اتفقنا ننفصل لكن القدر اجبرنا على الوصل

وكمان احب انها تكون تعويض عن روايتي الثالثه اللي ما لاقت نجاح كبير بسبب الفكره .. فاتمنى من كل قلبي انها تنجح وطبعا بعد الله انتو اللي راح تنجحونها او تفشلونها واتمنى ظنوني فيكم ما تخيب ..

والروايه راح يكون فيها شوي من الاكشن لكن اكشن من العيار الثقيل وهذا الشي اول مره ادخله في رواياتي ويارب ينال على اعجابكم ..

والحين اترككم مع روايتي الرابعه " كوني لي اكون لك كل شيء "..

وطبعا كالعاده اتقبل النقد البناء اللي راح يفيدني في تطوير كتاباتي وغير كذا سأتجاهله ..

قرائه ممتعه

الوعد _ ALWAAD 07-12-2016 03:07 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
وقبل ما نبدا اعرفكم بالشخصيات

بيت العم حامد ابو تركي
حامد هو الاخ الكبير عمره 57 سنه عنده شركه بينه وبين اخوه ابو مهند بس هو دايم يحب يصيطر على الشركه ويحب يكون الامر الناهي فيها متسلط وعصبي حتى على عياله و ما يهتم فيهم بس لو غلطو عاقبهم عنده اخوين اللي هم ابو مهند وابو نجد بس ما يتواصل معهم الا بالمناسبات ولا يسال عنهم ما كانه اخوهم الكبير ..

زوجته مريم عمرها 48 سنه بس دايم تحب تبين اصغر من عمرها وعمليات التجميل ماليه وجهها ودوم تحب تتكشخ وشايفه نفسها على الكل وهامله عيالها وهمها الفلوس وبس مثل زوجها ..

عندهم 3 بنات وولدين

الولد الكبير تركي عمره 30 سنه متزوج من بنت خالته رهف وعايش بجده وما يشوف اهله دايم مستغل بحياته ولا له دخل باخواته ولا اخوه عنده ولد اسمه حمد عمره 5 سنوات وبنت اسمها طيف عمرها 3 سنوات ..


امل البنت الكبيره عمرها 28 سنه لها اربع سنوات متخرجه من الجامعه وجالسه بالبيت لا وظيفه ولا شغله بس من حفله لحفله ومن عرس لعرس تحب تهتم بشكلها كثير ومو معطيه لحد اهميه لا امها ولا ابوها تطلع وتدخل ولا حد درا عنها .. مغروره وما تحب حد الا نفسها وصديقاتها ودايم تشوف انها احلى من الكل ..


عماد الولد الثاني عمره 26 سنه يعتبر اعقل شخص في هذي العيله طالع غير عن كل من في البيت هادي ومسالم ويحب الخير للجميع هو اكثر واحد يواصل اعمامه وعيالهم ما قطعهم ابد .. متخرج من الجامعه من ثلاث سنوات تخصصه هندسه والحين يشتغل بوحده من الشركات الكبيره ودايم يشوف عمه سامي قدوه له ويحب يكون مثله في الاحترام وحبه لشغله وعيلته ..


روان البنت الثانيه عمرها 24 سنه توها متخرجه من الجامعه تخصص اداره اعمال بس ابدا ما تفكر انها تشتغل تحب تسوي مثل اختها اللي تشوف انها قدوتها بالحياه وصارت قريبه منها بس عشان تطلع وتجي معها وبدت تصير مثل اطباعها الغرور وعدم المبالاه ..


غاليه اخر العنقود عمرها 18 سنه اخر سنه بالثانويه انطوائيه ومالها شغل بحد ولا لحد شغل فيها ما تطلع من البيت دايم تحب تدرس كثير وما تحتك باخواتها كثير وما تعجبها حركاتهم وبنفس الوقت ما يهمونها ايش ما سوو وتعتبر هي اجمل خواتها بملامحها الناعمه والطفوليه ..

@@

بيت عادل ابو مهند

عادل اصغر من حامد عمره 49 سنه حنون وطيب ويحب عياله كثير وكمان يحب ولد اخوه عماد ووده يكون ولده مو ولد اخوه لانه غير عنهم هو شريك مع اخوه حامد مثل ما قلت لكم ومخليه على راحته بس لين ما يمسك عليه شي عشان يقدر يواجهه ..

زوجته ساره عمرها 46 سنه حنونه على عيالها كثير وتحب بنت اخ زوجها نجد ودايم تعتبرها مثل بنتها تاله من بعد ما توفت امها وهي عكس زوجه حامد في كل شي متواضعه وتحب الكل ..

مهند الولد الكبير عمره28 سنه يشتغل بالشركه مع ابوه وعمه مايفكر بالزواج حاليا لان هيبي يكون نفسه مثل ما يقول .. حنون على ابوه وامه ويحب عماد ولد عمه ويعتبره اخوه الثالث..


ثامر الولد الثاني عمره 26 سنه بعمر عماد بس اللي يشوفه يقول انه اصغر منه لانه مرجوج ويحب الهبال وهو صاحب ريان ولد خاله نجد اذا اجتمعو اثنينهم بمكان قولو على الدنيا السلام .. يشتغل بنفس شركه عماد بس هو تخصص اداره اعمال ..


تاله البنت الوحيده عمرها 22 سنه تدرس بالجامعه تخصص رياض اطفال هاديه ومسالمه ما تحب الازعاج ودايم تتهاوش مع ثامر لانه دوم ينرفزها ويرفع ضغطها .. تحب نجد بنت عمها وتتمنى لو تكون عايشه معها بالبيت ..


اخر العنقود عبد الله عمره 19 سنه اول سنه جامعه لسا ما تخصص هادي مره واللي يشوفه يقول اكبر من عمره في حاله ولا يحارش حد اذا شافوه هو وثامر يفكرون ان ثامر هو الصغير من رجته ..

@@

بيت سامي ابو نجد

سامي الاخ الصغير عمره 39 سنه تزوج وهو صغير وماجاه الا بنت وحده غير عن اخوانه يحب يستغل بنفسه طلع من شركه اخوانه وكون له شغله الخاص اللي محد يدري عنه وايش يكون توفت زوجته من اربع سنوات وهو من توفت صار يشغل نفسه اكثر ويشد على نفسه بالشغل عشان ما يتذكرها لانه متزوجها عن حب وصار يهمل بنته شوي بس يحاول يعوضها على قد ما يقدر ..

زوجته مثل ما قلت متوفيه من اربع سنوات


نجد بنتهم الوحيده عمرها 24 سنه توها متخرجه من الجامعه تخصص حقوق وتتمنى تصير محاميه .. تغيرت من بعد وفاه امها صارت انطوائيه بعد ماكانت اجتماعيه وتحب تسولف وتتعرف على الكل وصارت هاديه بعد ماكانت تشيل المكان من ازعاجها وفرفشتها الكل لاحظ عليها التغير بس ما يلومونها الام مو سهل فقدانها .. حيويه كثير ومتواضعه وتحب الخير للجميع والكل مستغرب هالشي لانها وحيده ابوها والمفروض تكون دلوعه ومغروره بنات عمها حامد دايم يحسدونها لانها اجمل منهم والكل يحبها وهم يكرهونها الوحيده القريبه منها من بنات عمانها تاله وغير بنات خالتها طبعا اللي تعتبرها مثل امها وتستشيرها بكل شي لانها اغلب الاوقات تكون عندها لان ابوها كثير السفر من بعد وفاه امها وتعتبر عيال خالتها اخوانها وحتى عيال عمها عادل اما ولد عمها عماد ما تشوفه كثير ..

@@

بيت ام هادي ((خاله نجد ))

اسمها حنان عمرها 49 سنه حنونه على عيالها وبناتها وتحب نجد مثل بناتها وكانت تتمناها لواحد من عيالها بس كلهم يعتبرونها مثل اختهم ودايم تدعي لها ان ربي يسخر لها الزوج الصالح اللي راح يعوضها عن كل اللي مرت فيه ..

زوجها راشد ابو هادي ماله دور كبير بالروايه ..


هادي الولد الكبير عمره 29 سنه يشتغل عسكري ووده يتزوج بس ينتظر يكون نفسه وامه تلاقي له بنت الحلال اللي تستاهله .. حنون وطيب بس لو عصب لحد يجي عنده يعتبر نجد مثل خواته..


ود البنت الثانيه عمرها 27 سنه تشتغل ببنك من سنتين وللحين ما جاها النصيب فرفوشه واجتماعيه وتحب تسمع للغير وما تحب تشوف حد في مشكله من غير ما تحاول تساعده لو بالقليل .. تحب نجد كثير وتعتبرها اختها الثالثه ..


ريان عمره 25 سنه يشتغل بالشركه مع ثامر وهو نفس تخصصه ومثل ما قلت من قبل هم اصحاب مره ودايم يحبون يسوون كل شي مع بعض فيه رجه وهبال مثل ثامر ودايم مطفش اخواته بالبيت واكثر شي صبا لانها اصغر منه وحتى نجد ما سلمت منه ..


صبا اخر العنقود عمرها 22 سنه بعمر تاله تدرس بالجامعه تخصص رياضيات والكل مستغربين كيف صبا المرجوجه واللي تحب الهبال تدخل قسم مثل هذا بس تقول لهم انها تحبه .. ما يهمها شي بالحياه وكل شي عندها سهل وفري بس بحدود ..

@@

بيت خالد ابو نايف

ابو نايف خالد عمره 58 سنه توه متقاعد من الشرطه وكانت رتبته عاليه وانبسط لما ولده صار محقق لانن هذا حلمه ان عياله كلهم يدخلون نفس مجاله حنون وعادل وما يحب يشوف الغلط حتى على حساب نفسه ..

زوجته حصه عمرها 38 سنه سيده اعمال و لكن متواضعه وتحب الخير وما تهمها المظاهر وتحب عيالها كثير ودايم تقنع ولدها نايف انه يتزوج لكن هو دايم يرفض ويقول تو بدري ..


عندهم ولدين وبنت

نايف الولد الكبير عمره 26 سنه مثل ما قلت من قبل يشتغل محقق وهو صديق مهند ولد عم نجد .. يحب شغله اكثر شي في الحياه طبعا بعد اهله بس عادي يضحي عشان شغله مهما كان .. يخاف على اهله كثير بما انه في هالمجال يسمع قصص كثير ويشوف العجب عشان كذا يخاف عليهم واكثر شي اخته واحيانا يشد عليها بسبب خوفه ..


رشا البنت الوحيده عمرها 23 سنه متخرجه من الجامعه تخصص احيا ولسا تدور لها وظيفه هاديه ومالها بالطلعات او نقول صارت مالها بالطلعات من كثرت تحذيرات اخوها اللي مللتها وخلتها تقطع الطلعات وحتى صديقاتها ما تقابلهم كثير ..


رامي الولد الصغير واخر العنقود عمره 21 سنه يدرس بامريكا نعرف شخصيته لما يرجع بالسلامه ..


(( طبعا مو هذول كل الشخصيات بالروايه راح تطلع شخصيات جديده وراح اعرفكم عليها لما تطلع ))

والحين اترككم مع البارت الاول

الوعد _ ALWAAD 07-12-2016 03:16 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 

~ البارت الاول ~
~
~
~
~
~
~
~
كانت جالسه بالغرفه وهي بكامل اناقتها وزينتها وحولها جالسين بنات خالتها وبنت عمها .. رفعت نظرها للمرايا اللي قدامها وتناظر شكلها بتوتر " كانت لابسه فستان زهري طويل وماسك على جسمها طوق وبدون اكمام ولابسه معه كعب ابيض واكسسوارات فضيه ومسويه شعرها الطويل اللي يوصل لاخر ظهرها ويفي معطي كثافه اكثر لشعرها الاسود وكانت مكحله عيونها السوده اللي زادت من اتساعها والمسكره السوده اللي اعطت روموشها اكثر طول وكثافه والبلاشر الوردي اللي زاد من تورد خدودها الناتج من ارتباكها وتوترها وزاد جمالها وبروز بشرتها البيضا الروج الوردي اللي اعطاها نعومه اكثر " لفت على البنات " صبا تكفين كيف شكلي ولا انتي ماعندك سالفه " لفت على بنت خالتها الثانيه" ود انتي اللي تعرفين بالله قولي لي كيف شكلي ..

صبا لفت على ود : ههههههههه بالله انا الحين ما صرت اعرف ..

ود وقفت : اتركيها اكيد متوتره نجد حبيبتي وش فيك ترا هذي مليون مره تسالينا عن شكلك والله انك قمر ..

صبا : بالله تاله وش السواه مع بنت عمك ..

تاله : هههههههههههه وش فيك عليها ياختي اي وحده بمكانها اكيد راح تتوتر وترتبك ..

صبا : اوك ما قلنا شي بس ازعجتنا من اليوم وهي تسال عن شكلها ..

ود وهي ترتب فستان نجد : انتي قد تملكتي من قبل عشان تتكلمين ..

صبا : وليه اي وحده بيوم ملكتها لازم تسوي كذا ..

تاله : واكثر انتي جربي بعدين تكلمي ..

صبا رفعت يدينها : يارب يرزقنا ..

البنات : ههههههههههه ..

نجد ابتسمت : نشوف هذاك اليوم لما يجي ..

ود : راح تشوفينها تبكي من التوتر مو ترتججف بس ..

البنات ما عدا صبا : هههههههه ..

صبا : مالت بس ..

في هذا الوقت انفتح باب الغرفه ودخلت خاله نجد وهي مبتسمه : ها يانجد جاهزه ..

نجد اول ما شافت خالتها تذكرت امها والدموع تجمعت بعيونها ..

خالتها انتبهت لعيونها وقربت منها وحضنتها : لا ياقلبي لا تبكين وتخربين فرحتك هذا يومك ياحبيبتي ابتسمي ..

نجد والغصة بحلقها : تمنيت امي معي بهاليوم ..

خالتها بعدتها عنها وابتسمت : ادعي لها ياقلبي بالرحمه وهي اكيد لو كانت موجوده كان ما سمحت لك تخربين هالفرحه بدموعك ..

نجد ابتسمت من كلام خالتها اللي ريحها : الله يرحمها ..

ود : يمه انتي جايه تاخذين نجد عشان توقع ..

خاله نجد : ايه ابوها قال لي اجيبها ..

نجد رجع لها التوتر ولفت على خالتها : خالتي انا متوتره ..

خالتها ابتسمت : ياقلبي شي طبيعي بس توقعين راح ترتاحين .. يلا ننزل ..

نزلت نجد مع خالتها والبنات وراهم وراحو للمجلس ووقفو عند الباب ..

خالتها تقدمت ودقت الباب ولما جاها صوت ابو نجد قالت : هذي نجد موجوده هنا .."ولفت على نجد" حنا راح نتركك مع ابوك الحين .. وراحو .. طلع ابو نجد واول ما شاف بنته سمى عليها وحضنها : الله يوفقك ويهنيك ويتمم عليك يا بنتي ..

نجد رجعت الدموع تتجمع بعيونها وقالت بغصه : يبه ابي امي ..

ابو نجد غمض عيونه بقوه يمنع دموعه من النزول واخذ نفس ورجع فتحها وهو يشد على بنته : كلنا كنا نتمنى انها تكون معنا بس اراده ربي اقوى ادعي لها بالرحمه ..

نجد تبعد عن ابوها بشويش : الله يرحمها ويغفر لها ..

ابو نجد ابتسم : والحين ابي اشوف ابتسامه بنتي الحلوه ..

نجد ابتسمت عشان ما تخرب فرحه ابوها فيها ..

ابو نجد : ربي يديم هالابتسامه عليك " لف عنها ودخل للمجلس وشاف الشيخ توه داخل ومعه اخوه ابتسم له وقاله يقرب للباب ..

الشيخ من ورا الباب : نجد سامي ال ..

نجد وكانت ماسكه يد ابوها وقالت بصوت يادوب يسمعه الشيخ : نعم ..

الشيخ : هل انتي موافقه بالزواج من نايف خالد ال .. على سنه الله ورسوله ..

نجد : نعم ..

الشيخ: عندك أي شروط ؟..

نجد : لا ما عندي ..

الشيخ : على بركه الله ومد الدفتر لابو نجد اللي بدوره اعطاه لنجد وعطاها القلم ووقعت ويدها كانت ترتجف واول ما خلصت ابوها حضنها بسرعه وبارك لها ولما بعدها باسها على جبينها وابتسم لها و رجع الدفتر للشيخ بدا الشيخ يعطي محاضره بسيطه عن الزواج وحقوق الزوجه وكذا .. ولما خلص دخل ابو نجد لداخل المجلس ونجد وقفت مكانها وكانها تبي تستوعب انها خلاص صارت على ذمه رجال .. شوي ماحست الا بحد يضمها رفعت عيونها وانتبهت بخالتها تحضنها وتبارك لها ..

خالتها : الف الف مبروك يابنتي ربي يوفقك ويتمم عليك ..

نجد قالت بابتسامه وهي تشوف فرحه خالتها : الله يبارك فيك وعقبال البنات ..

خالتها بعدت عنها : امين يارب ..

قربو البنات منها وبدو يسلمون عليها ويباركون لها ..

خالتها : يلا يمه نجد الحين ادخلي للمجلس الثاني عشان تسلمين على امه واخته ..

نجد : محد جا غيرهم ؟..

خالتها : لا على طلبك تبينها ملكه رجال وبس ماتبين حريم وحفله وحوسه عشان كذا محد جا معهم ..

نجد : ايه ازين " ولفت على بنت عمها " وزوجه عمي حامد وبناتها جاو ؟..

تاله : لا ماجاو فكه منهم ياختي وش تبين فيهم ..

نجد : على قولك .. يلا ندخل " ولفت على خالتها " شكلي عدل خالتي ..

خالتها بابتسامه : ايه ياقلبي قمر ماشاء الله عليك ..يلا ندخل ..

ودخلت نجد مع خالتها والبنات وراهم .. سلمت على ام زوجها واخته اللي كانو يناظرونها باعجاب وبعدها سلمت على زوجه عمها ام تاله وباركو لها وجلست بجنب ام نايف بطلب منها ..

ام نايف : ماشاء الله تبارك الله محلوه يابنتي ..

نجد نزلت عيونها للارض بحيا : تسلمين ..

اخت نايف رشا ..شكل اخوي راح ينهبل عليك هو للحين ما شافك وطاير فيك كيف لو شافك ..

نجد استحت وخدودها صارت حمرا وماقدرت تتكلم ..

خالتها : ربي يوفقهم ويتمم عليهم ..

الكل : امين ..

في هالوقت رن جوال رشا رفعته وتكلمت ثواني وقفلت وهي تناظر نجد : يقول نايف يبي يلبس نجد الدبله والشبكه ..

نجد رفعت عيونها لخالتها بسرعه وهي مرتبكه ما اتفقو على هالشي ..

خالتها ابتسمت ولفت على ام نايف : ايه اكيد يلا ..

نجد قامت ومسكتها خالتها اللي تهديها ولبسو البنات عباياتهم وتلثمو وحتى ام تاله وخاله نجد كمان لبسو عباياتهم ..ونجد كانت واقفه بجنب خالتها وشابكه يدينها ببعض من التوتر ..

ام نايف وهي تنزل الجوال من اذنها : هذا هو راح يدخل ..
شوي لفو الكل جهه مدخل الصاله وشافو شاب كلمه وسيم قليله بحقه طويل وجسمه رياضي وبشرته سمره وعيونه عسليه واسعه باختصار شكله جذاب خصوصا بالشماغ والثوب اللي يعطي الهيبه والجاذبيه للرجل تقدم وهو مبتسم وعيونه على نجد اللي كانت واقفه بجنب امه وعيونها للارض وبنفسه : ماشاء الله تبارك الله قالو لي حلوه بس ما توقعتها بهالجمال .. تقدم لها ومد يده يسلم ..

نجد اللي للحين مارفعت عيونها ولا شافته بس حست بقربه لها من ريحه عطره المميزه وانتبهت بطرف ثوبه لما قرب عندها وضمت يدينها لبعض اكثر من الارتباك " وبنفسها .. يارب وش هالاحراج مدري ايش اسوي الحين " صحاها من سرحانها صوته وهو يسلم عليها .. انتبهت بيده اللي مادها رفعت عيونها له بارتباك بطلب من امه ومدت يدها باحراج ..

نايف زادت ابتسامته لما لامست يده يد نجد البارده واللي باين عليها الارتباك قرب منها اكثر وباسها على جبينها وفي هاللحظه حس بارتجاف نجد وخمن انه من الحيا ترك يدها ووقف بجنبها وهو مبتسم ..

اما نجد ماتت من الحيا لما مسك يدها وحست بالهوى ينعدم من حولها لما شافته يقرب لها ويبوس جبينها كان ودها تنشق الارض وتبلعها من الحيا .. نزلت عيونها بسرعه وارتاحت شوي لما ترك يدها ..

الحريم كانو يزقرطون ويباركون لنايف والبنات علو على صوت الاغاني اللي كانو حاطينها من البدايه بس موطين عليها ..

قربت رشا من اخوها ونجد وهي تمد لهم العلب المخمليه اللي كانت فيها الدبل ..

نايف اخذ العلبه بابتسامه وفتحها ولف لنجد وبصوته اللي تميزه البحه الجميله .. عطيني يدك ..

نجد من غير ما تناظره او تتكلم رفعت يدها بارتباك وارتجفت اول ما مسك يدها نايف وصار يلبسها الخاتم وزاد توترها صوت صراخ البنات وزقاريد الحريم ... رفعت عيونها لهم وانتبهت بتاله ماسكه الكاميرا وتصورهم وتاشر لها ترفع راسها وتبتسم " نجد بنفسها .. فاضيه هذي انا بحاله وهي تبيني ابتسم " ..

نايف قرب لها وهمس باذنها : تقول لك ابتسمي عشان الصوره ..

نجد ارتبكت من قربه وهمسه " وبنفسها .. انا ناقصتك بعد هذا بدل ما يكحلها عماها يعني ما يدري اني مرتبكه من قربه .. يارب صبرني "..

قربت خالتها منها واخذت العلبه من رشا وفتحتها ومدتها لنجد وهمست لها .. خذي لبسيه وانتي مبتسمه ترا ماراح ياكلك والله ..

نجد غصب عليها ابتسمت من كلام خالتها واخذت الخاتم وانتبهت بيد نايف اللي مدها لها قربت منه شوي ولبسته الخاتم بايد مرتجفه واول ما خلصت نايف مسك يدها وباسها وهذي الحرركه خلت نجد ترتجف اكثر وتبعد عنه شوي ..

نايف ابتسم من حركتها وترك يدها ..واخذ الشبكه من امه وبدا يلبس نجد اللي ودها انه يخلص بسرعه عشان تطلع انفاسها اللي تحس انها بقربه ما تقدر تتنفس ..وبعد ما خلص نايف وعل اصوات تصفيق البنات والاغاني اخذت تاله لهم كم صوره مع بعض ولما خلصو نايف طلب من امه انه يجلس معها ..

نجد اول ما جات خالتها وقالت لها انه يبي يجلس معها قالت بسرعه : لا مابي خالتي استحي احس بموت من الحيا ..

خالتها ابتسمت وهمست لها : هذا طبيعي ياحبيبتي شوي شوي وتتعودين عليه ..يلا سمي بالله وروحي معه ..

نجد ابتسمت لخالتها وراحت مع نايف للمجلس الجانبي واول ما دخلو مسك يدها وجلسها بجنبه ..

نايف بابتسامه : الف مبروك ..

نجد اللي كانت ضامه يدينها ببعض وحاطتهم بحضنها وتناظرهم قالت بصوت اقرب للهمس : الله يبارك فيك ومبروك لك ..

نايف : الله يبارك فيك ..

نجد كانت مره مستحيه وبزياده عن الطبيعي لان الرجال اللي تعاملت معه طول حياتها بهذا القرب هو ابوها بس ماعندها اخوان وهذا الشي خلاها تستحي من جميع الرجال ..

جلسو يتكلمون مع بعض شوي او بالاصح ان نايف هو اللي يتكلم ونجد ترد بردود بسيطه ومختصره ..اتفقو ان الزواج يكون بعد شهر لان نايف شغله ما يسمح له ياجل الزواج اكثر من كذا وكمان نجد مو من النوع اللي متطلبه بالاشياء اللي تشتريها يعني راح تخلص بسرعه ويكفيها شهر ..

طلع نايف مع امه وابوه واخته وبقو خالتها وزوجه عمها وبناتهم ..

خالتها : نجد عيالي يبون يباركون لك ..

نجد ابتسمت وهي تحس براحه من بعد ما طلعو لان الحيا خف عندها وقفت وراحت مع خالتها للباب اللي يودي للحوش وكانو عيال خالتها واقفين وراه ..

الاول : مبروك يا نجد ياحليلك كبرتي وتزوجتي ..

نجد بابتسامه :الله يبارك فيك وعقبالك ياهادي ويلا انت بعد اكبر وتزوج ترا خالتي تعبت وهي تدور لك على حرمه ..

هادي ضحك : ههههه وانا قايل لها تدور لي هي اللي تبي الشقى اما انا مابي اتزوج الحين ..

ام هادي : مدري متى تبي تتزوج عمرك صار 29 وللحين ما تبي وش تنتظر ..

نجد : خليه ياخالتي يمكن يبي يكون نفسه بالاول ..

هادي من ورا الباب : كفو عليك ياختي انتي اللي فاهمتني ..

نجد : افا عليك اخوي كيف ما افهمك ..

هادي : اتمنى حتى امي تفهم .. المهم مابي اطول عليك ربي يوفقك ويسعدك ..

نجد : امين يارب ..

الثاني : اوف واخيرا جا دوري .. هلا هلا باختي الكبيره نجودوه مبروك واخيرا اعرستي وفكيتينا ..

نجد ابتسمت : نجودونه ياريون هاه ..

ريان : هيه كم مره اقولك لا تقولين ريون ترا عمري صار 22 مو صغير للحين ..

نجد : هههههه وانا عمري 24 يعني اكبر منك ليه تقول لي نجودوه هاه ..

ريان : مسويه تردينها هاه .. بس كفو عليك نجحتي ..

نجد : ههههههههه تعلمت منك ..

ريان : الف الف مبروك وعقبالي يااااارب ..

نجد : ههههههههههه .. الله يبارك فيك ياخي اصبر انا اللي اقول عقبالك مو انت تدعي للنفسك ..

ريان : خفت انك ما تقولينها عشان كذا سبقتك ..

ام هادي : اقول ريان اركد تو الناس على الزواج خل هادي يتزوج اول ..

ريان : اوووه على كذا اجل ماراح اتزوج طول عمري ..

ام هادي ونجد وهادي : ههههههههههه ..

نجد : ازين لك وش لك بالزواج والمسؤوليه ..

ريان : هذا انتي تزوجتي وش معنى يعني ..

ام هادي : اولا هي بنت والبنت لما يجيها نصيبها ما ترده وثانيا هي اكبر منك يعني لا تقارن ..

ريان : اوف طيب ..

نجد : لا تستعجل ياريان واكيد بيوم راح تتزوج ..

ريان ابتسم : الله يسمع منك ..

هادي : يمه ادخلي عم نجد وعيال عمها يبون يباركون لها ..

ام هادي ان شاء الله .."ودخلت "..

نجد : خالتي دخلت خل عمي يدخل ..

عم نجد فتح البناب ودخل واول ماشاف نجد حضنها بخفيف : مبروك يابنتي وربي يسعدك ويوفقك ..

نجد بابتسامه : الله يبارك فيك ياعمي وعقبال تاله والعيال ..

عمها يبعد عنها : امين .. وعلى طاري العيال هذا هم برا يبون يباركون لك ..

الاول : الف الف مبروك يانجد ربي يسعدك ويتمم عليك ..

نجد بالابتسامه اللي مافارقتها : الله يبارك فيك وعقبالك يامهند ..

مهند : امين يارب ..والله الله بنايف تراه صاحبي والرجال خلوق وطيب ومافيه ازين منه ..

نجد : يعني عشانه صاحبك جالس تمدح فيه ..

مهند ابتسم : لا والله مو عشانه صاحبي بس هذا الجد ..

نجد : عارفه بس كنت امزح معك وادري لو فيه اي شي غلط انت اول شخص راح يرفض هالزواج صح ولا انا غلطانه ..

مهند : الا اكيد لاتنسين انك اختي اللي ماجابتها امي يا نجد واللي ما ارضاه على تاله ما ارضاه عليك ..

نجد : تسلم ياخوي ..

الثاني : عاد خلاص خلني ابارك ما خلصت ..

نجد ابتسمت : هلا بك ثامر ..

ثامر ابتسم : هلا فيك زود يابنت العم والف الف مبروك وعقبالي يارب ..

نجد ضحكت : هههههه مدري وش فيك انت وريان مستعجلين على العرس ..

مهند : بلاك ماتدرين انهم متفقين يعرسون بليله وحده ..

نجد : اوخس حركات .. الله يباركفيك ومثل ما قلت لريان لا تستعجل ياثامر تو الناس عليك ..

ابو مهند : اقنعيه من اليوم وهو يحن علي يبيني ازوجه يفكر الزواج لعبه ..

نجد ابتسمت لعمها : ماعليك اكيد يمزح .. الا وين عبدالله ما اسمع صوته ماجا هو ..

عبدالله ابتسم : الا انا موجود يابنت العم والف مبروك وربي يسعدك ويتمم عليك ..

نجد ابتسمت على ولد عمها اللي دومه هادي ومايتكلم الا اذا حد ساله او الموضوع يعنيه .. الله يبارك فيك وعقبالك يارب ..

عبد الله: تسلمين ..

ابو مهند : طيب يابنتي حنا نخليك الحين واي شي تحتاجينه كلميني ولا يردك الا لسانك ..

نجد لفت عليه : عمي حامد ماحضر الملكه ..

ابو مهند : الا حضر كتب الكتاب بس وبعدها مشى ..

نجد : اها .. طيب وابوي وينه ..

ابو مهند : بعد ما تعشينا وطلع الشيخ جاه اتصال وطلع بسرعه يقول الشغل وللحين ماجا ..

نجد : ياذا الشغل اللي دايم ياخذه مني ..

ابو مهند : لا تزعلين يابنتي هذا شغله ومو لازم يهمله ومثل ما قلت لك انا موجود لو تبين اي شي ..

نجد ابتسمت لعمها اللي تعتبره ابوها الثاني : تسلم يا عمي واعرف انك ما تقصر ..

ابو مهند باسها على راسها .. ربي يوفقك عن اذنك ..

نجد : اذنك معك ..

طلع عمها ورجع للمجلس هو وعياله اما نججد رجعت للصاله وشافت خالتها وبناتها لابسين عباياتهم : على وين تو بدري ..

خالتها : وش اللي بدري الساعه 1 الحين وعمك عنده دوام لازم نمشي ..

زوجه عمها : حتى حنا بنمشي تو ابو مهند متصل علي وقال لي يلا مشينا ..

نجد : بس راح اجلس لحالي ابوي مو موجود وانتو كلكم بتروحون ..

صبا لفت على امها بعد ما سمعت كلام نجد اللي كسرت خاطرها : يمه انتي روحي وخلينا انا وود مع نجد وعلى الفجر يجي هادي او ريان ياخذونا ..

ام هادي: مو مشكله ..

تاله : يمه حتى انا اجل بجلس مع البنات ..

ام مهند : طيب بس قولي لابوك اول ..

تاله : ان شاء الله الحين اكلمه ..

نجد ابتسمت : تسلمون ..

وبعد دقايق ودعت خالتها وزوجه عمها وطلعت هي والبنات لغرفتها بدلت ملابسها والبنات كمان اللي عطتهم من بجايمها عشان يرتاحون ..

نجد وهي تجلس على السرير وتمسح الميك اب حقها .. اوه ما اتوقع اني بيوم حسيت بتوتر كثر اليوم ..

ود وهي تجلس بجنبها : انتي بعد احسك مزودتها حبتين ..

نجد لفت عليها : ياختي وش اسوي مو متعوده رجال يمسك يدي او يقرب مني غير ابوي وعمامي احس بشي غلط ..

صبا اللي كانت جالسه على كرسي التسريحه لفت لها : هههههههه ياحليلك يا نجد يلا مع الايام تتعودين ..

نجد : على قولك ..

تاله اللي كانت جالسه على الكنبه اللي مقابل السرير : الا نجد هو وين يشتغل انا سمعت من ابوي ان شغله خطير وكذا ..

نجد : هو محقق ..

تاله : ايه الله يعينه ويعينك معه اكيد راح تتعبين على ما تتعودين على شغله ..

نجد : من جد بس ماعليك انا من النوع اللي بسرعه اتعود على الشي ..

صبا : وهذي النقطه من صالحك ..

نجد لفت عليها : ايش قصدك ؟..

صبا : قصدي ان من صالحك تاخذين محقق مو انتي خريجه كليه الحقوق وكان ودك تصيرين محاميه اكيد هو راح يعرف شعورك وراح يخليك تكملين ماستر مثل ما تحبين ..

نجد ابتسمت : صح يمكن ..

ود : اقول بنات احس بجوع ..

صبا لفت عليها : بسم الله ترا ماصار لنا ساعتين من تعشينا ..

ود تمسك بطنها : عاد ايش اسوي اذا انا اجوع بسرعه ..

نجد ابتسمت ووقفت : ولا تزعلين يلا ننزل ونسوي لنا شي ناكله حتى انا ما اكلت زين كنت مستحيه من ام نايف واخته ..

تاله : من جد ما احسك اكلتي شي ..

صبا : لو انا منك ما اهتم اهم شي بطني ..

نجد : هههههههههه نشوف يوم ملكتك ايش راح تسوين ..

ود : تكلمو بعدين خلونا ننزل الحين ..

البنات نزلو وهم يضحكون على ود اللي شكلها بتاكلهم من الجوع ..

@@

""ملاحظه "": (( أي كلام يكون بالفصحه يعني هو اصلا انجليزي ))

في مكان ثاني

قبل ساعتين ..

نزل من سيارته بعد ما وقفها بمواقف القصر الكبير ومشى بخطوات سريعه وهو يفكر بالمجهول اللي ينتظره وصل لعند البوابه اللي كان واقف عندها رجالين اجسامهم ضخمه وباين انهم حراس واول ما شافوه فتشوه وبعدها فتحو له الباب واول ما دخل استقبله واحد : انت سامي الملقب بـs.m ..

سامي : ايه انا هو ..

الرجال : تفضل طال عمره بانتظارك ..

سامي مشى ورا الرجال وبدا عليه الارتباك هو متاكد انه ما سوى شي بس استغرب من طلبه في هالوقت .. وصل لقاعه كبيره كانت مليانه بالرجال والنساء اللي اغلبهم اجانب وكانو لاهين بالرقص والشراب .. انتبه بالرجال اللي قدامه ياشر له على باب راح له وارتباكه يزيد دق الباب ولما انفتح شاف بنت في غايه الجمال وكانت لابسه لبس يفضحها اكثر مما يسترها نزل عيونه وقال " السيد موجود ؟"..

البنت بنعومه مزيفه و " نعم هو ينتظرك تفضل ."..

دخل وهو لسا عيونه بالارض اول ما حس ان الباب تسكر وصار المكان هدوء رفع عيونه للشخص اللي قدامه .. كان جالس ورا مكتبه ببدلته الرسميه اللي معطته هيبه وشعره اللي باين فيه الشيب اللي كان مرجعه كله لورا ورابطه لانه طويل .. " طلبتني سيدي ؟"..

الرجال وقف وجا جلس بالكرسي اللي قدام المكتب واشر له يجلس قدامه .: " نعم طلبتك اجلس"..

سامي جلس وصار يفرك يدينه بتوتر يعرف ان هذا الهدوء ما قبل العاصفه ..

الرجال : " انت بالأمس قلت ان العملية نجحت والامور سارت على خير ما يرام ؟"..

سامي رفع عيونه له وكانه فهم الموضوع : " اجل انا قلت ذلك ورجالك اثبتوا ذلك بالصور ماهي المشكلة ؟"..

الرجل وقف وراح لورا مكتبه ورفع شنطه سوده وحطها على المكتب : " وهذه الحقيبه ماذا تعني ؟"..

سامي ابتسم وهو يتاكد من الموضوع اللي طالبه عشانه وقف واتجه للرجال ومسك الشنطه وفتحها : " هل تقصد هذا المال وكيف هو هنا ليس عند العميل ؟"..

الرجل جلس على الكرسي وواضح انه ماسك اعصابه : " اجل "..

سامي رفع رزمه من الفلوس اللي كانت بالشنطه وفتحها ونثرها على المكتب ورفع نظره للرجال وشافه كيف يناظر المكتب بصدمه واستغراب ..

الرجل " : انها اوراق وليست نقود حقيقيه ماذا يعني هذا ؟"..

سامي : " انتم وجدتم هذه الحقيبة في مكان الاستلام هل هذا صحيح ؟"..

الرجال : " نعم واعتقدنا انك كذبت علينا ولم تسلمهم المال "..

سامي ابتسم : " لا انا لا اكذب وهذه كانت حيله لكي انفذ طلبك .. انت قلت لي انك تريدني ان اقلل المبلغ هذه المرة لان البضاعة اصبحت لا تستحق المبلغ المطلوب وقلت لي تصرف لوحدك وانا تصرفت واحتلت عليهم في اني اجعلهم يرون المال الذي اعتدنا ان نسلمه لهم بعد ما رفضو انهم يأخذون مالا اقل وبعد ذلك بحركه سريعه استطعت ان ابدل الحقائب وان اعطيهم المبلغ الاقل ولكن لا ادري ماهي عواقب هذه الخدعه وهل انا اتحملها ام انتم "..

الرجال ابتسم : " لم اكن اعرف ان لدي عميل بهذا الذكاء وبخصوص رده فعلهم وعواقب الحيله لا عليك نحن سوف نعرف كيف نتعامل معهم "..

سامي ابتسم : " شكرا سيدي والان هل استطيع الذهاب ؟."..

الرجال وقف : " لن تحضر الحفله التي اقمتها لاجل كسبنا لاخر صفقه ؟"..

سامي : " انت تعلم ان شرطي الوحيد في العمل معكم اني لا احضر حفلاتكم "..

الرجال ابتسم : " اجل وانا لا اريد ان اخسرك ف لذلك سادعك براحتك "..

سامي ابتسم : " شكرا لك انا استاذن الان "..

وطلع من المكتب وشاف نفس الرجال اللي جابه ينتظره عند الباب توه بيمشي معه بس انتبه ببنت تقرب عندهم وباين انها عربيه قالت بدلع مصطنع : مرحبا ..

سامي نزل عيونه : اهلا .. ولف على الرجال انا بطلع الحين ..

البنت بجرائه مسكت يده : لا وين راح تروح عد معنا شوي ..

سامي سحب يده منها بخفه وقال وهو ما يناظرها : لا شكرا انا طالع ..

البنت رجعت مسكت يده مره ثانيه : لا شو عم بتأول انتا كيف تمشي وتتركني هيك ؟..

سامي بنفسه " يارب صبرك ": وش اللي اتركك انا ما اعرفك ولا تعرفيني وش تبين مني ..

البنت سحبته معها لوسط الناس اللي كانو يرقصون ويتمايلون وباين انهم سكرانين على الاخر وقالت وهي تحط يدها الثانيه على كتفه : انا بدي تراص معي

سامي بقرف سحب نفسه منها وطلع بسرعه من بين اللي يرقصون وهو منغث ويحس انه يبي يطلع كل اللي اكله .. مشى بسرعه للجهه البوابه وانتبه بالبنت تلاحقه ما عطاها اهميه وفتح البوابه وطلع بسرعه واتجه للسيارته واول ما وصل لها لف وراه وارتاح لما ما شاف البنت اخذ نفس وركب سيارته وطلع من القصر واتجه لبيته ..

@@

حنان | atch 07-12-2016 03:18 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
سجليني اول كومنت .)
يسعدني ويشرفني اكون من أول متابعينك ..
الله يوفقك بروايتك الرابعه ..
إي صح ياليت تكبري الخط شوي
بارت ممتع وجميل

الوعد _ ALWAAD 07-12-2016 03:22 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 

مر شهر وماكان فيه اي احداث تذكر

اليوم الخميس يوم زواج نجد ونايف ..
تم الزواج اللي كان يليق بعايله نجد وعايله نايف وعلى نهايه الزواج نجد تسلم على خالتها وزوجه عمها والبنات وعيونها مليانه دموع بس ما تبي تبكي لانها بكت امس بما فيه الكفايه .. وبعد ما ودعتهم ولبست عبايتها طلعت لابوها اللي كان ينتظرها مع نايف بجنب السياره سلمت عليه وحضنها ..

ابو نجد : يبه نجد انتبهي لنفسك ولو احتجتي اي شي اتصلي علي واله الله بزوجك ..

نجد وهي تبعد عنه عشان ما تبكي : ان شاء الله يبه وانت كمان انتبه لنفسك ..

ابو نجد توه بيتكلم بس سمع جواله يرن طلعه من جيبه وعقد حواجبه لما شاف المتصل رفع عيونه على بنته .. لحظه يبه شوي " وبعد عنها ورد على المكالمه ": وش تقول انت .. حنا اتفقنا على بكره .. كيف تقدم الموعد لليوم محد عطاني خبر .. ايش ؟.. لا ما قال لي شي .. متى الوقت .. الساعه 2 ليه توك تكلمني ما بقى الى نص ساعه .. طيب طيب .. الحين طالع .. ايه بمره اول عشان اخذ المبلغ .. ايه وش اسوي تبيني اقابلهم وانا ماعندي شي .. يوه يا سالم .. قلت لك خلاص انا اتصرف .. يلا يلا سلام .. قفل الجوال واخذ نفس..
" تذكر بنته اللي تنتظره وراح لها : يبه نجد انا الحين بروح طلع لي شغل ضروري ريان هو اللي راح يوصلكم طيب ..

نجد رفعت عيونها لابوها وكانت متوقعه انه هو اللي راح يوصلها قالت بصوت حزين :طيب .. وتوها بتكمل كلامها بس شافت ابوها يمشي من قدامها ويتجه لنايف اللي كان واقف بجنب ريان ويقوله بنتي بامانتك وبعدها اختفى عن نظرها ..نزلت عيونها والحزن تملكها انتبهت بريان يناديها ..

ريان : يلا يا عروستنا اركبي ..

نجد اتجهت للسياره وركبت من غير ما تناظر حد او تقول شي ..

نايف ركب بجنبها وهو يفكر بالموقف اللي صار له من شوي طلع جواله وكتب رساله وارسلها للرقم المطلوب وبعدها قفل الجوال ورجعه بجيبه ..

ريان اللي كان يسوق فيهم .. مبروك عليك يا نجد ..

نجد بصوت حاولت تخفي نبره الحزن فيه : الله يبارك فيك وعقبالك ..

ريان بابتسامه : امين ..

صار المكان هدوء وريان ما حب هالشي ف رفع يده للراديو وفتحه وطلعت اغنيه لراشد الماجد ..

بعد نص ساعه وصلو للفندق نزلو نايف ونجد وريان اخذ الشنط وعطاها للعامل عشان يوديها لجناحهم ..

ريان يلف على نايف : تبي اخلي سيارتك هنا ولا اخذها واجي امركم بكرا اوديكم للفله ..

نايف بابتسامه : انا ودي اقولك اتركها هنا ومابي اتعبك بس كيف راح ترجع ..

ريان : ماعليك اقرب تاكسي ..

نايف : اوك براحتك ..

ريان سلم عليه وراح عنهم وهم دخلو للفندق وطلعو لجناحهم ..

نجد اول ما دخلت للجناح اخذت شنطتها ودخلت للغرفه وقبل ما تسكر الباب لفت على نايف وقالت بحيا : عن اذنك ببدل فستاني ..

نايف وهو يجلس على الكنبه بالصاله ومن غير ما يلف عليها : خذي راحتك ..

نجد دخلت للغرفه بعد ما سكرت الباب " وبنفسها :مدري ليه احس انه يكلمني من غير نفس .. لا لا يا نجد وش اللي من غير نفس يمكن تعبان من العرس وكذا خلني ابدل بس ".. وشالت عبايتها وفتحت الشنطه وطلعت لها ملابس ودخلت للحمام ** الله يكرمكم **اخذت لها شاور سريع وبعد ما طلعت لبست فستان نيلي طويل وماسك على جسمها وتوب من عند الصدر جففت شعرها وخلته على طبيعته مفتوح وراحت للشنطه وتوها بتطلع علبه مكياجها الا تسمع الباب يندق اخذت العلبه ووقفت عند التسريحه وبصوت خجول .. ادخل ..

دخل نايف وماناظرها .. شفتك تاخرتي دخلت لاني تعبت من الثوب وابي ابدل ..

نجد وهي تناظر صورته المنعكسه على المرايا . اسفه مو قصدي اتاخر ..

نايف وهو يفتح شنطته : حصل خير .. اخذ له ملابس ودخل للحمام ** الله يكرمكم **..

نجد لما شافته دخل اخذت نفس للحين تستحي من قربه لها خصوصا لانها ما شافته الا مرتين بس في فتره الملكه بحكم شغله وانشغالها في التجهيز عشان كذا للحين تستحي منه ..فتحت علبه مكياجها وبدت تحط لمسات خفيفه على وجهها وبعد ما خلصت تعطرت من عطرها المفضل وتوها بتمشي لجهه السرير الا تنتبه بنايف يطلع من الحمام ** الله يكرمكم ** وهو لابس بجامه نوم ما طولت النظر له نزلت عيونها عنه وهي مستحيه ..

نايف وهو متجه للسرير انتبه لها واقفه عند التسريحه بكامل زينتها شال عيونه عنها من غير اهتمام واتجه للسرير بعد اللحاف وانسدح وتغطى ..

نجد تلف عليه مستغربه وبنفسها : وش فيه بينام هذا ما راح يتعشى ..ياربي ماعندي الجرائه اساله ..

نايف اللي انتبه فيها واقفه وتناظره واول ما جات عيونه عليها نزلت عيونها قال وهو يلف للجهه الثانيه : لو سمحتي طفي النور لاني تععبان وابي انام ..

نجد انصدمت من كلامه " وبنفسها : من جده ذا ولا يمزح وش جالس يقول :

نايف استغرب لما ما شافها تحركت لف عليها : نجد فيك شي ؟..

نجد صحت من سرحانها على صوته ومن غير ما تلف عليه :لا لا مافيني شي .. واتجهت للباب طفت الانوار وطلعت من الغرفه وقبل ما تسكر الباب سمعت صوت جوال يرن رجعت وفتحت النور على بالها جوالها وقبل ما تمشي لجهه شنطتها انتبهت بنايف يسحب جواله من على الكومدينه ويرد واول ما شافته طلعت من الغرفه وسكرت الباب من غير ما تطفي النور ..

نايف داخل الغرفه : ها بشر .. صدق .. حلو .. ايه تقدر تكمل .. اي شي جديد بلغني عنه .. لا عادي في اي وقت .. ايه .. طيب طيب .. يلا في حفظ الرحمن .. قفل ورجع الجوال مكانه وانسدح وهو يفكر باللي جالس يسويه ..

في الصاله نجد جلست بالصاله وهي تفكر بتصرفات نايف " وبنفسها : بالله حتى عشى ماراح يعشيني وانا اللي مجوعه نفسي والبنات يقولون لا تاكلين شي لانه اكيد راح يطلبلك عشى ياحضي لا عشى ولا نفس زيينه :..صحت من سرحانها على صوت دق على الباب اتجهت له وقالت باستغراب : نعم ؟..

السيرفس من خلف الباب : " نحن خدمه الغرف اتينا بالعشاء "..

نجد : : حسنا انتظر دقيقه ".. ومشت من عند الباب ودخلت للغرفه وشافت الانوار لسا مفتوحه بس انتبهت بنايف نايم مشت على اطراف اصابعها واخذت عبايتها وشيلتها وطلعت من الغرفه بهدوؤ لبست عبايتها " وبنفسها : طلعت ظالمته اكيد طلب لي العشا وهو لانه تعبان نام ".. اتجهت للباب وفتحته بعد ما تلثمت وشافت السيرفس يدخل عربه فيها انواع من الاطباق ويحطهم على طاوله الاكل الصغيره وبعد ما خلص رفع راسه لنجد : و " هذه هديه من الفندق لانكم عرسان جدد ".. وطلع من غير ما ينتظر ردها..

نجد وهي تنزل لثمتها : طلعت هديه من الفندق وانا بحسن نيه قلت اكيد مانساني .. " لفت تناظر الاكل ": ما اتوقع لي نفس اكل بعد الي شفته .. راحت جلست على الكنبه وهي تفكر ايش تسوي اذا هذا اول يوم وش راح يصير باقي الايام ..صحاها من تفكيرها صوت اذان الفجر قامت ودخلت للغرفه ناظرت نايف بحزن وبعدها راحت لشنطتها اخذت لها بجامه ودخلت للحمام ** الله يكرمكم ** لبست البجامه وتوضت وطلعت علقت الفستان بالدولاب واخذت سجاده الصلاه وطلعت للصاله اخذت عبايتها وصلت الفجر ولما خلصت صارت تدعي ان ربي ييسر امورها ويقرب لها كل امر فيه خير لها وبعد ما خلصت قامت ودخلت للغرفه بهدوء رجعت السجاده واخذت لها مخده وقبل ما تطلع من الغرفه صارت تفكر تصحي نايف يصلي او لا وفي الاخير قررت انها تصحيه واذا ما صحى بكيفه اهم شي هي سوت اللي عليها .. طلعت للصاله وحطت المخده ورجعت للغرفه وقربت لنايف وبصوت هادي : نايف نايف ..

نايف لف على الجهه الثانيه : همم ..

نجد : اذن الفجر ..

نايف فتح عيونه ولف عليها وهو معقد حواجبه وكانه مستغرب انها صحته .. طيب الحين بقوم ..

نجد استحت لما ناظرها ف بعدت عن السرير .. طيب .. وطلعت من الغرفه وجلست بالصاله مسكت جوالها وصارت تحوس فيه شوي حست بنايف يطلع من الغرفه لفت عليه وشافته يناظر الاكل اللي على الطاوله ..

نايف وهو يناظر الاكل : انتي طالبه عشى ..

نجد بصوت هادي :لا يقول الموظف انه هديه من الفندق ..

نايف لف عليها وتوه ينتبه لشكلها ببجامتها الورديه وشعرها اللي كانت رافعته خيال معطيها اصغر من عمرها .. قال وهو يبعد عيونه عنها : وليه ما اكلتي ؟..

نجد : مو جوعانه وقلت يمكن انت تصحى وتاكله عشان كذا ما خليتهم ياخذونه ..

نايف راح وجلس على طاوله الاكل و وفتح الحافظات وبدا ياكل الاكل الللي لسا ساخن ....

نجد لما شافته ياكل قامت ودخلت للغرفه بعد ما اخذت المخده وعبايتها معها اتجهت للسرير وانسدحت عليه وتغطت باللحاف وهي تتمنى ان نايف ما يجي للغرفه الا بعد ما تنام ماتدري اذا هذا كان من الحيا او خوف من صد نايف لها ..

بعد ربع ساعه نايف خلص اكله وبعد ما غسل دخل للغرفه وانتبه ان الانوار مطفيه بس الابجوره اللي عند السرير كانت شغاله قرب من السرير وانتبه بنجد اللي كانت نايمه براحه شال عيونه عنها بسرعه وراح للجهه الثانيه من السرير وانسدح وصار يفكر بالبنت اللي بجنبه وكيف حياته راح تصير معها بعد ما تذكر هو كيف تزوجها ..

@@@@

صباح اليوم الثاني ..

الساعه 8

توه داخل للبيت وشماغه على كتفه ويمشي ببطء من التعب اللي يحس فيه رمى نفسه على اول كنبه قابلته وتنهد بصوت مسموع وبنفسه " ياربي اكيد نجد الحين زعلانه مني لاني تركتها ورحت ... اليوم لازم اعوضها " وقام بعد ما حس انه قدر يستعيد توازنه وطلع لغرفته بهدوئ وبدل ملابسه رمى نفسه على السرير ونام من التعب ..

@@

الساعه 10..

صحت نجد ولفت الجهه الثانيه وشافت نايف استحت لانه نايم بجنبها لكن لما شافت المسافه الكبيره اللي كانت بينهم ارتاحت وارتاحت اكثر لما شافته لسا نايم حمدت الله لانها ماتدري ايش راح تكون رده فعلها لو صحى قبلها .. نزلت من السرير ودخلت للحمام ** الله يكرمكم ** اخذت لها شاور وبعد ما خلصت لبست الروب وطلعت وهي تدعي ان نايف ما صحى لانها ما تبيه يشوفها بالروب ولما شافته نايم ارتاحت وراحت لشنطتها اخذت لها فستان كحلي قصير لحد الركبه وربط من عند الرقبه ونص الظهر مكشوف قامت ودخلت للحمام ** الله يكرمكم ** ولبست الفستان وبعد ما خلصت طلعت وراحت للتسريحه جففت شعرها وبدت تحط ميك اب خفيف .. ولما خلصت لبست الاكسسورات المناسبه للفستان وتعطرت ولبست الصندل المناسب وطلعت للصاله بعد ما اخذت جوالها فتحت التلفزيون ورااحت للمطبخ التحضيري الصغير وسوت لها كوب قهوه امريكيه ورجعت جلست على الكنبه وصارت تشرب القهوه وهي تفر بالقنوات ..

داخل الغرفه نايف صحى من نور الشمس اللي كان جاي على وجهه قام ولف جهه نجد وماشافها " وبنفسه : ماشاء الله عليها صاحيه من بدري ولا كانها عروس وطول امس ما ارتاحت " .. اتجه للحمام ** الله يكرمكم* * بعد ما اخذ له ملابس تروش وطلع ولبس بنطلون وتيشيرت وراح للتسريحه مشط شعره على ورا وتعطر وطلع للصاله انتبه فيها جالسه على الكنبه وباين انها مندمجه بالبرنامج اللي تشوفه وهي تشرب قهوه قال وهو يجلس على الكنبه ويحول نظره للتلفزيون : صباح الخير ..

نجد لفت بسرعه عليه لانها ما حست فيه : صباح النور .. صحيت ؟..

نايف "بنفسه : يعني جالس قدامك وش يعني ".. قال وهو لسا عيونه على التلفزيون .. ايه ..

نجد : تحب اسوي لك قهوه ولا تطلب لك فطور من تحت ؟..

نايف وقف واتجه للمطبخ التحضيري : لا مشكوره انا اصلح لنفسي .. ولف عليها : ايه صح تجهزي لان راح نتغدى بيت اهلي وبعدها راح نروح لبيتكم ..

نجد وقفت : متى راح نروح ..

نايف وهو يناظر ساعه يده : على الساعه 1 ..

نجد وهي متجهه للغرفه : ان شاء الله الحين اجهز .." دخلت للغرفه وصارت ترتب اغراضها بالشنطه وهي ترتب انتبهت فيه داخل للغرفه "..

نايف وهو يجلس على السرير : لو سمحتي رتبي شنطتي معك ..

نجد من غير ما تلف عليه : ان شاء الله " وبنفسها : هذا الى متى راح يعاملني برسميه كذا .. اخ بس لو فيني شويه جرائه كان قلت له وسالته هو ليه يعاملني كذا بس حياي مانعني . اوف "..

نايف اللي كان يناظرها وهي معطته ظهرها وكانت تطلع الفستان من الدولاب : واتمنى انك تغيرين فستانك اللي لابسته وتلبسين اللي بيدك ازين ..

نجد لفت عليه باستغراب .. وقالت ببرائه : ليه مو حلو ..

نايف كتم ابتسامته على شكلها وقال وهو يشيل عيونه عنها : لا مو كذا بس اكيد ابوي راح يكون معنا على الغدا مو عدل انك تجلسين معه لاول مره وانتي لابسه هاللبس ..

نجد بتفكير " وبنفسها : صادق انا كيف نسيت ان ابوه راح يكون معنا ": ان شاء الله راح اغيره ..

نايف قام من على السرير واخذ ثوبه اللي كان معلقه وه ومشى طالع من الغرفه وقبل ما يطلع : انا باتصل عليهم ياخذون الثوب يغسلونه ويكوونه وانتي رتبي باقي الاغراض ..وطلع ..

نجد " بنفسها : حتى ما انتظر ارد عليه .. ياربي مين داعي علي .. استغفر الله بس ".. اخذت الفستان اللي بيدها ودخلت للحمام ** الله يكرمكم ** ولبسته ولما طلعت راحت للتسريحه وصارت تلفلف اطراف شعرها وزودت الميك اب اللي كانت حاطته شوي وغيرت اكسسواراتها وكعبها وتعطرت وبعد ما خلصت رجعت ترتب باقي الاغراض وتدخل العطور والمكياج بالشنطه وبعد ما خلصت ترتيب شنطتها وشنطه نايف جلست على السرير واخذت الجوال وشافت الساعه اللي كانت 12 .." وبنفسها : كيف راح كل هالوقت وماحسيت : وقامت طلعت للصاله وماشافت نايف موجود استغربت وتوها بترفع جوالها تتصل عليه الا تشوف باب الجناح ينفتح ويدخل نايف وبيده ثوبه ..

نايف اول ما شافها : جهزتي الشناط ؟..

نجد : ايه جاهزين ..

نايف وهو يدخل الغرفه : يلا صلي الظهر عشان نمشي مانبي نتاخر ..

نجد : طيب .. رجعت للغرفه اخذت عبايتها وسجاده الصلاه فرشتها وصلت الظهر وبعد ما خلصت ما فسخت عبايتها اخذت شنطتها اليد وحطت جوالها فيها وانتبهت بنايف يطلع الشناط للصاله وطلعت هي وراه ..

نايف لف عليها : تغطي السيرفس بيجي ياخذ الشنط ..

نجد حطت الشنطه على الكنبه ولفت الشيله وتلثمت ..

نايف اللي كان يناظرها رفع حاجبه وهو يشوفها تتلثم وقال وهو يكتف يدينه : مو المفروض انك تغطين عيونك لانك حاطه مكياج ولا انا غلطان..

نجد اللي نست انها متزينه فتحت اللثمه ورمت الشيله على وجهها من غير ما تتكلم ..

شوي دخل السيرفس واخذ الشناط ونزلهم لتحت وبعدها نزلو نايف ونجد وبعد ما سوو شيك اوت طلعو من الفندق وركبو بسياره نايف وحركو لبيت اهل نايف .. وهم بالطريق كان الوضع هدوء بالسياره كسره نايف بسؤاله : عمي اتصل علي وقال انه مسوي عزيمه اليوم ببيتكم عشان زواجنا ..

نجد اللي انصدمت من الخبر ومستغربه ليه ابوها ما اتصل عليها لفت عليه : ماقال لي ..

نايف وعينه على الطريق : مدري يمكن نسى او قال اكيد اني بقولك ..

نجد رجعت تناظر الطريق : طيب ..

نايف : يعني راح نتغدى بيت اهلي والعصر اوديك لبيتكم عشان تجلسين مع ابوك وقت اكثر لان العزومه بتصير بعد العشا ..

نجد : طيب ..

نايف توه بيتكلم بس انتبه بسياره تلاحقهم من لما طلعو من الفندق.. غير مساره وهو يبي يتاكد اذا السياره تلاحقه او لا .. وفعلا تاكد انها تلاحقه زاد سرعته وانتبه بالسياره تزيد سرعتها كمان عقد حواجبه وهو مستغرب مين اللي راح يلحقه كذا ..

نجد كانت تفكر بابوها وكيف راح تفارقه قطع تفكيرها حركه نايف لما غير مساره بشكل مفاجئ استغربت وهي تشوفه يزيد سرعه السياره وكل شوي يناظر بالمرايا .. لفت للمرايه الجانبيه وانتبهت بسياره تلحقهم زاد استغرابها ولفت تبي تسال نايف بس شافته يشد يده على الديركسون ويزيد السرعه اكثر خافت من سرعته وتمسكت بالباب بقوه وهي مغمضه عيونها ..

اما نايف كان يسرع ويحاول يضيع السياره اللي وراه صار يلف ويدخل بحواري ويطلع منها ولما حس انه قدر يضيع السياره اللي تلاحقه لف لوحده من الحواري ومن التعب حط بريك بقوه وحس بشي يطيح عليه لف وشاف راسها على كتفه وكانت حاطه يدينها على وجهها وباين انها خايفه اخذ نفس ولف يناظر قدام وهو يقول :: خلاص وقفنا ..

نجد اللي كانت تكره السرعه اول ما سمعت كلامه عدلت نفسها ونزلت يدينها من على وجهها بهدوء ولفت عليه وقالت بصوت مرتجف وخايف : أيــيــشش صــصار ؟..

نايف رفع يده ومدها للثلاجه اللي بالسياره وطلع علبه مويه وهو يقول : تطمني ماصار شي بس اكيد غلطان ويفكرني شخص ثاني .. وصار يشرب المويه ..

نجد لفت تناظر قدام وهي مو مقتنعه بكلامه .. انتبهت فيه يمد لها علبه مويه ..

نايف من غير ما يناظرها :خذي اشربي ..

نجد واللي تحس انها جد عطشانه من بعد الرعب اللي عاشته .. اخذت علبه المويه وصارت تشرب ..

نايف حرك السياره بهدوء وهو يقول : اللي صار مابي حد يدري عنه وخصوصا اهلي لانهم يخافون علي وما ابيهم يقلقون ..

نجد وهي تسكر علبه المويه وترجعها مكانها : ان شاء الله ..

بعد دقايق وصلو لبيتهم دخل السياره للباركنق ونزل ونزلت معه نجد مشو لباب الفله واول ما دخلو نجد وقفت عند المرايا تشيل عبايتها وترتب شكلها اما نايف كلم الخدم عشان يطلعون شناطهم للجناح الخاص فيهم ..

نجد لما خلصت لفت وشافت نايف توه جاي لها ابتسمت ونزلت عيونها ما تقدر تناظره لما يكون يناظرها ..

نايف : يلا تعالي اهلي بالصاله ..

دخلو اثنينهم للصاله وكان فيه ابو وام نايف واخته رشا : السلام عليكم ..

الكل : وعليكم السلام ..

ام نايف بفرحه وقفت : هلا وغلا بعيالي .. وصارت تحضن نايف اللي جا وباسها على راسها .. بعدها حضنت نجد وسمت عليها ..

وبعد ما سلمو على ابو نايف ورشا جلسو بجنب بعض ..

ابو نايف بابتسامه : ماشاء الله تبارك الله خير ما اخترت يا نايف ..

نجد استحت من كلام ابو نايف وعيونها للارض ..

نايف ابتسم ..

ام نايف : يمه نايف قم خل زوجتك تشوف جناحها على ما يجهز الغدا ..

نايف وقف وهو مبتسم : ان شاء الله يمه .. ولف على نجد : يلا تعالي ..

قامت نجد بحيا : عن اذنكم ... وطلعت مع نايف من الصاله وانتبهت له يسبقها للدرج اخذت نفس وطلعت وراه ..

نايف فتح الجناح ودخل ولف شافها تدخل وهي تناظر الجناح بابتسامه .. جلس على وحده من الكنابات ..

الجناح ماكان كبير مره كان عباره عن غرفتين وصاله ومطبخ تحضير بس كان مرتب وفخم وباين انه جديد ..

نجد لفت على نادر: حلو ما شاء الله ..

نايف من غير ما يناظرها : هذا كله ذوق امي ورشا ..

نجد جلست بكنبه مقابله : ايه ما شاء الله حلو ..

نايف لف عليها : تبين ترتبين اغراضك على ما يجهز الغدا ولا تبين الخدم يرتبونهم ..

نجد وهي تناظر شنطتها المتوسطه الحجم : لا انا برتبها .. ولفت عليه : بس أي غرفه ادخل ..

نايف وهو ياخذ الريموت ويفتح التلفزيون : الغرفه اللي على اليمين ..

قامت نجد وسحبت شنطتها ودخلت الغرفه ابتسمت لما شافتها كانت كبيره نوعا ما وكل شي فيها مرتب وانيق مشت لين ما وصلت لغرفه الملابس اللي كانت مرتبه وكانها محل لبيع الملابس انتبهت لملابسها وطريقه ترتيبهم الجميل وكيف حاطين كل نوع من الملابس بجهه وبشكل مرتب .. دخلت وفتحت الشنطه وصارت ترتب الملابس اللي ما لبستها ولما خلصت طلعت وصارت ترتب العطور على التسريحه ومكياجها رتبته بالدرج ولما خلصت كل شي جلست على السرير وهي تناظر الغرفه بابتسامه وتتخيل ايامها تكون حلوه ..انتبهت بصوت نايف يناديها ولاول مره تسمع اسمها منه ابتسمت وطلعت له : نعم ..

نايف اللي كان واقف ويطفي التلفزيون : الغدا جهز يلا ننزل ..

نجد : طيب ..
طلعو من الجناح ونزلو لتحت شافو ام وابو نايف ورشا جالسين على طاوله الاكل جلسو بجنب بعض وبدو ياكلون ..

نايف : ايه صح يمه ويبه ترا عمي مسوي عزيمه ببيته اليوم بعد العشا ..

ابو نايف : قصدك عمك ابو نجد ؟..

نايف : ايه ..

رشا : وليه توك تقول انا ماعندي شي البسه .. ولفت على نجد : فيه ناس كثير بيجون ..

نجد ابتسمت لها : لا اتوقع بس عماني وخالتي مافي حد غيرهم ..

رشا براحه : اذا كذا اوك..

نجد ابتسمت لها ..

بعد ما خلصو غدى جلسو بالصاله يتقهون ويسولفون ..


@@@@

بيت العم حامد

توه راجع من جده كان رايح لاخوه من يومين واليوم رجع ..دخل للصاله وهو يسحب شنطته رفع حاجبه باستغراب لما شاف اخته جالسه بالصاله وتطقطق بالجوال : السلام ..

روان : وعليكم السلام .. ورجعت تطقطق بالجوال ولا كانها ماشافت اخوها من كم يوم ..

جلس على وحده من الكنابات : غريبه جالسه بالصاله مو من عوايدك ..

روان من غير ما تناظره : طفشت من الغرفه ..

في هالوقت دخلت غاليه للصاله وابتسمت لما شافت اخوها : عماد جييت ..

روان رفعت عينها لاختها باستغراب : وليه لهذي الدرجه فرحانه هو كان مسافر مثلا ..

غاليه بعد ما سلمت على اخوها جلست بجنبه مطنشه كلام روان ..

عماد لف على روان : وليه يا اخت روان ما تدرين اني كنت بجده من ثلاث ايام ..

روان من غير اهتمام : لا مادريت اصلا فيه حد يدري عن حد في هالبيت .. وقامت طلعت من الصاله ..

عماد ما استغرب الوضع لانه متعود عليه .. لف على غاليه اللي نقدر نقول انها الوحيده اللي تهتم لعماد .. ابتسم : كيف المذاكره ..

غاليه : تمام : اخبار تركي وعياله مو ناوي يجي هنا ..

عماد : يقول يمكن قريب ..

غاليه : اها .. ايه صح ترا اليوم فيه عزيمه بيت عمي سامي ..

عماد : ايه اعرف قالو لي الشباب .. انتيب تروحين ولا كالعاده ..

غاليه تلف لجهه التلفزيون : لا ماراح اروح ..

عماد وقف : براحتك انا بطلع اريح شوي ..

غاليه : طيب ..

طلع عماد لغرفته وغاليه جلست تتابع التلفزيون ..

@@@@

الساعه 4 العصر

طلعو نجد ونايف من بيت اهل نايف واتجهو لبيت ابو نجد وكلها دقايق ووصلو لان البيت مو بعيد ..

لفت نجد بتنزل بس انتبهت ان نايف ما طفى السياره لفت له وقالت باستغراب : ماراح تنزل ..

نايف : لا بجي المغرب الحين اجلسي مع ابوك ..

نجد : طيب .. وفتحت الباب ونزلت وبنفسها " حتى ما نزل يسلم " كملت طريقها لداخل البيت ..

نايف لما شافها دخلت حرك ..

نرجع لنجد دخلت لداخل وماشافت حد بالصاله راحت للمطبخ وسالت الخدم عن ابوها قالو لها بغرفه المكتب .. طلعت وراحت للمكتب دقت الباب ودخلت بعد ما سمعت صوت ابوها ابتسمت وهي تشوفه مشغول باوراق قدامه ومارفع راسه حتى .. قربت عنده وحضنته من الجنب .. فديت المشغول انا ..

سامي ابتسم يعرف حركات بنته دومها تسوي له هالحركه لما يكون مشغول .. نزل الاوراق على الطاوله ولف لها وحضنها : هلا وغلا باحلى بنت .. بعد عنها .. كيفك بابا ..

نجد وللحين مبتسمه : بخير مادامي اشوفك بخير ..ومشت تجلس على الكرسي اللي قدام المكتب .. شكلك مشغول مره ..

سامي مبتسم :يعني .. الا قالك زوجك عن العزيمه ..

نجد تذكرت ومثلت الزعل : ايه قال لي وبعدين ليه ما اتصلت علي هاه ..

سامي قام وجلس بالكرسي اللي مقابلها وهو يضحك : فديت الزعولات انا .. دقيت عليك بس جوالك كان مقفل عشان كذا دقيت عليه ..

نجد : غريبه كان مفتوح .. يمكن ماكان فيه شبكه ..

سامي : يعني مو غلطي .. انا دقيت ..

نجد : ايه خلاص سامحتك .. طيب قلت لعماني كلهم وحتى خالتي ..

سامي : ايه كلهم بيجون تطمني حتى عمك حامد لزمت عليه يجي هو وعياله ..

نجد : ايه زين .. ووقفت : طيب بابا اخليك تكمل شغلك وانا بروح اشوف الخدم اذا رتبو كل شي ولا ..

سامي وقف ورجع لمكتبه : طيب بابا ..

طلعت نجد من مكتب ابوها وراحت تشوف الخدم ايش مسوين ..

@@@@

الوعد _ ALWAAD 07-12-2016 03:24 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 

الساعه 7 المسا

نجد كانت بغرفتها وتحط اللمسات الاخيره على مكياجها ولما خلصت ناظرت نفسها بالمرايا الطويله عشان تتاكد من شكلها .. كانت لابسه فستان عسلي ماسك على الجسم باكمام طويله ماسكه ونازل من عند الكتوف مع اكسسوارات ذهبيه وكعب ذهبي ومسويه شعرها ويفي ومرجعته على ورا ومكياجها كان ناعم وبارز ملامحها الانثويه .. ابتسمت على شكلها برضى وتعطرت من عطرها المفضل ولما خلصت اخذت جوالها وقبل ما تطلع انتبهت له يرن رفعته وكان ابوها ردت عليه :هلا بابا ..

سامي : ها بابا خلصتي ولا لسا ترا الضيوف على وصول ..

نجد : الا خلصت الحين بنزل ..الا بسالك بابا نايف جا ؟..

سامي : ايه جا توي شفته بالمجلس والله رجال كفو قالي ياعم روح بدل وتجهز وانا بستقبل الضيوف على ما تخلص ..

نجد سكتت وابتسمت ..

سامي : طيب يا بابا خليني ابدل واجهز قبل ما يوصلون الضيوف وانتي انزلي لا تتاخرين ..

نجد : أي هذا انا بنزل يلا روح لا تتاخر .. وقفلت من ابوها ونزلت لتحت شافت الخدامه تبخر مجلس الحريم قربت لها : سنتيا جهزتو صواني الحلى ؟..

سنتيا الخدامه : هدا روما في جهز الهين .." هذا روما تجهزه الحين "..

نجد : طيب بخرتي مجلس الرجال ؟..

سنتيا الخدامه : لا لسا الهين في روح ..

نجد : وش اللي لسا الضيوف على وصول وانتي للحين ما بخرتيه .. هاتي البخور وروحي جيبي صنيه القهوه والشاي للمجلس بسرعه ..

سنيتيا الخدامه عطت نجد البخور وراحت للمطبخ طيران عشان نجد ما تعصب عليها ..

اما نجد بعد ما اخذت البخور راحت لمجلس الرجال وقبل ما تدخل دقت الباب عشان تتاكد لو فيه حد غير نايف او لا ..

بداخل المجلس

نايف كان جالس يطقطق بجواله ينتظر حد يجي استغرب لما سمع صوت الباب الداخلي يندق قام وراح له وقال وهو ماسك قبضه الباب بيفتحه : مين ..

نجد بصوت واطي تخاف فيه حد غيره : انا نجد عندك حد ؟..

نايف فتح الباب لها واول ما طاحت عينه عليها ابتسم شبه ابتسامه لثواني وبعدها قال : لا مافيه احد ..

نجد قالت وهي تناظر المبخر : جيت ابخر المجلس قبل ما يجون لان الخدم نسو يبخرونه ..

نايف اخذ منها المبخر : هاتيه انا ابخره يمكن يجي حد بالصدفه ..

نجد : طيب انتظرك هنا ..

ودخل نايف للمجلس وترك الباب مفتوح وصار يبخره ..

نجد كانت تناظره كيف كاشخ بالثوب والشماغ .. رفعت عيونها لوجهه وكانها اول مره تناظره كويس السكسوكه محليه وجهه ومعطيته وسامه اكثر غير بشرته اللي كانت مايله للسمار وعيونه برسمتها الخليجيه المعروفه معطيته جاذبيه .. باختصار الرجال وسيم .. انتبهت له يجي لعندها نزلت عيونها على طول ..

نايف ابتسم ابتسامه جانبيه لما لمحها تناظره وباين انها سرحانه فيه قرب لها وانتبه فيها تنزل عيونها : احم خذي ..

نجد رفعت عيونها للمبخر واخذته : شكرا .. وعطته ظهرها بتمشي بس وقفها :

نايف :لاتنسين تقولين للخدم يجيبون الشاي والقهوه ..

نجد وهي تشوف الخدامه جايه وبيدها صينيه الشاي والقهوه : هذي هي جابتها .. ومشت عنه ..

نايف اخذ الصينيه من الخدامه ودخلها للمجلس وجلس ينتظر الضيوف ..

اما نجد راحت للمطبخ حطت المبخر وتاكدت من ان كل شي جاهز وبعدها طلعت لمجلس الحريم تنتظر ..

كلها دقايق ودخلو عليها خالتها وبناتها ..

نجد قامت بابتسامه وسلمت على خالتها اللي حضنتها ..

ام هادي :هلا وغلا ببنتي لك وحشه والله ..

صبا وهي تقرب لنجد : وش دعوه يمه وش هالمبالغه ترا توك شايفتها امس ..

ام هادي تبعد عن نجد : وانتي وش دخلك بنتي واشتقت لها ..

نجد وهي تسلم على صبا : شكلها غيرانه يا خالتي اتركيها ..

صبا تضربها على كتفها بخفه : انا اغار منك انتي ووجهك ..

نجد : هههههههههههههه ..ولفت عنها تسلم على ود : باين انك مو غيرانه ..

ود :من جد باين .. الا اخبارك يالعروس ..

نجد : بخير ولله الحمد .. حياكم ..

ام هادي وهي تجلس : حسستيني اننا غريبين ..

نجد : لا ياخالتي وش دعوه بس اقول ..

صبا وهي تجلس بجنب نجد : باين انك توهقتي هههههههههههههه ..

نجد : انطمي بس ..

في هالوقت دخلو ام نايف ورشا .. قامو يسلمون عليهم وبعدهم جاو تاله وامها واخر شي زوجه العم حامد وبناتها الثنتين اللي هم امل وروان ..

صبا تهمس لنجد : نجد مين هذول اللي كانهم جايين زواج مو عزيمه ..

نجد كتمت ضحكتها وهي تناظر امل وروان اللي كانو لابسين فساتين قصار لحد الركبه ومكياج اوفر .. هذول بنات عمي حامد نسيتيهم ..

صبا : مدري ما اذكرهم من زمان ما شفتهم .. بس بالله ايش يحسون فيه ..

نجد : مدري عنهم المهم اسكتي لا يحسون علينا .. وقامت تسلم عليهم ..

زوجه عمها حامد بغرور : مبروك عليك المحقق ..

نجد بابتسامتها المعتاده :الله يبارك فيك وعقبال البنات ..

زوجه عمها من غير نفس : امين .. ومشت تسلم على الباقي ..

امل وهي تسلم على نجد من غير نفس :مبروك ..

نجد : الله يبارك فيك وعقبالك ..

امل وهي تمشي عنها : خليت الزواج لك مابيه ..

نجد رفعت حاجبها باستنكار من كلامها لكن سرعان ما ابتسمت لما شافت روان جايه لها وسلمت عليها بهدوء ..

تاله وهي تجلس بجنب نجد اللي جلست وبهمس : وش فيهم هذول الحين جايين وكل وحده نفسها بخشمها ..

نجد : مدري عنهم ..

صبا اللي كانت بجنبهم وتسمعهم : اللي يشوفهم يقول حد غاصبهم ..

تاله : من جد ..

@@@@

بمجلس الرجال الكل كان موجود حتى عماد اللي اول مره يشوف نايف لانه ماحضر الملكه ولا الزواج ..

عند نايف اللي كان جالس بجنب مهند :الا مهند ابسالك مين هذاك اللي جالس بجنب ريان وثامر ..

مهند : ايه هذا ولد عمي حامد اسمه عماد ..

نايف : غريبه ما شفته بالملكه ولا بالعرس حتى ..

مهند : ايه ما حضر لانه كان مشغول ..

نايف : اها ..

@@@@

نرجع لمجلس الحرين .

كان ازعاج الكل يسولف من جهه ومتحمسين بالسوالف بس سكتو فجاءه لما انتبهو بالحرمه الغريبه اللي دخلت عليهم بأناقتها وكان واضح عليها انها سيده اعمال من لبسها وطريقه مشيتها ..

الحرمه قالت بصوت جهوري : السلام .. وتقدمت لنجد بابتسامه على وجهها ..

الكل كان مستغرب ومو عارفين مين تكون هذي الحرمه ..

نجد وقفت اول ما شافتها تجي لعندها ابتسمت لابتسامتها ..

الحرمه مدت يدها : مبروك الزواج ..

نجد سلمت عليها : الله يبارك فيك ..

الحرمه : اكيد مستغربه وتسالين نفسك مين اكون صح ؟..

نجد بنفس ابتسامتها : ايه بصراحه ماقد شفتك ..

الحرمه بنفس الابتسامه : انا اسمي رانيه واكون زميله ابوك سامي بشغله ولما عرفت ان بنته تزوجت حبيت اجي وابارك لك وله بما اني ماقدرت احضر الزواج ..

نجد : ايه تشرفت حياك تفضلي..

رانيه ابتسمت لها وكملت تسلم على الباقي بعدها جلست بجنب ام نايف ..

زوجه العم حامد بغرور : الا ابسالك يا اخت رانيه وش شغلكم ذا اللي كله سفر ..

رانيه لفت على ام تركي بابتسامه : وليه انتو ما تعرفون سامي ايش يشتغل ..

ام تركي : نعرف انه يشتغل شغل خاص بس ما نعرف ايش طبيعته عاد جاني فضول لما عرفت ان شغله فيه حريم ..

ام هادي لفت على رانيه وابتسمت : صحيح حنا ما نعرف طبيعه شغل ابو نجد ولا نبي نعرف اهم شي هو مرتاح بشغله وبنته مرتاحه كمان ...

رانيه ابتسمت وسكتت .

نجد للحين مستغربه من هذي الي اسمها رانيه وتبي تعرف مين تكون بالضبط ..

تاله تكلم نجد :نجود شوفي ثمور الاهبل مصور الرجال بالمجلس ..

نجد : وانتي فاضيه تشوفين سناباتك الحين ..

تاله : عاد فتحته .. شوفي شوفي مين هذا " وكانت تاشر على ريان "..

نجد : هذا ولد خالتي ريان شكلك ماقد شفتيه ..

تاله : ايه عرفته الا قد شفته بس من زمان شكله مره قريب من ثامر ..

نجد : ايه دايم مع بعض حتى تخصصهم واحد ..

تاله : جد ماكنت ادري ..

نجد : لحظه لحظه عيدي اخر سنابه ..

تاله صارت تعيد تشغيل السنابات ووصلت لاخر سنابه : وش ..

نجد تاشر على عماد : مين هذا مشبهه عليه بس مدري مين يكون ..

تاله ابتسمت : الله يسلمك هذا عماد ولد عمي حامد نسيتيه ..

نجد ابتسمت : اوه ماشاء الله كبر وتغير نحف كثير كان سمين وهو صغير ..

تاله : ايه نحف وصار اوسم بعد ..

نجد : استحي على وجهك تتغزلين بالولد ..

تاله : بسم الله علي وش قلت انا ..

نجد : ولا شي بس بجد تغير من زمان عنه ..

تاله : ما يجي الا بالمناسبات يقول مهند ..

نجد : اها ..

شوي جا وقت العشا وقامو الكل يتعشون ..

@@@@

بعد العشى

في مجلس الحريم

رانيه تكلم نجد : الف الف مبروك مره ثانيه ..

نجد بابتسامتها المعتاده : الله يبارك فيك ..

رانيه : نجد ممكن تنادين لي ابوك اسلم عليه وابارك له لان ما حصلت لي الفرصه ابارك له في الدوام وغير كذا ماعندي رقمه ..

نجد : ايه اكيد .. حياك معي ..وطلعو من مجلس الحريم ودخلو للصاله .. تفضلي هنا على ما اكلمه ..

رانيه وهي تجلس : ان شاء الله ..

نجد ابتسمت لها وطلعت من الصاله واتصلت على ابوها ثواني وجاها صوته : هلا يبه ممكن تجي شوي ابيك .. طيب انتظرك .. قفلت منه وراحت قريب الباب الداخلي لمجلس الرجال تنتظر ابوها انتبهت بالباب ينفتح بس استغربت لما شافت نايف هو اللي طلع لها مو ابوها ابتسمت باحراج وهي تنزل عيونها للارض : وين ابوي ..

نايف : عمي قالي اطلع لك تبين شي منه ؟..

نجد : ايه ابي اكلمه ضروري ممكن تناديه ..

نايف وهوو يشوفها تناظر الارض ابتسم : طيب " ودخل للمجلس دقايق وسامي يطلع "..

ابو نجد : هلا بابا وش فيك ؟..

نجد رفعت عيونها لابوها وهي مبتسمه : فيه وحده تبي تسلم عليك ؟..

ابو نجد عقد حاجبينه باستغراب : وحده ومين تكون ؟..

نجد : مدري تقول انها زميلتك بالشغل واسمها رانيه ..

ابو نجد انصدم اول ما سمع الاسم بس حاول ما يبين لبنته صدمته وابتسم : ايه عرفتها طيب هي وينها الحين ..

نجد : بالصاله ..

ومشت نجد وابوها وراها لين ما وصلول لصاله ..

رانيه اللي كانت لابسه عبايتها ومتحجبه وقفت بابتسامه اول ما شافت ابو نجد ..

ابو نجد ابتسم لها : ياهلا بالانسه رانيه شرفتينا ..

رانيه : الشرف لي استاذ سامي حبيت ابارك لك زواج بنتك ربي يتمم عليها ويوفقها ..

ابو نجد : الله يبارك فيك مالها داعي عنيتي نفسك يكفي لو باركتي بالتلفون ..

رانيه : قلت اجي بنفسي افضل ..

ابو نجد : يعطيك العافيه ماقصرتي وعقبالك ..

رانيه ابتسمت : شكرا .. عن اذنكم الحين انا لازم اطلع ..

ابو نجد : اذنك معك وحياك الله ..

رانيه ابتسمت له ولفت على نجد :: مبروك لك مره ثانيه ..

نجد : الله يبارك فيك ..

ابو نجد استاذن منهم ورجع للمجلس وهو يفكر بجيه رانيه لبيته ..

اما نجد مشت مع رانيه عشان توصلها للباب ولما وصلت لباب الفله الداخلي سلمت عليها وودعتها ووقفت تراقبها لما طلعت ولفت عشان تدخل بس وقفها صوت اول مره تسمعه يطلب منها توقف عقدت حاجبينها وهي تحاول تستوعب الصوت وتوها بتمشي لما تاكدت انه شخص غريب عنها لكن صاحب الصوت كان اسرع منها ومسك ذراعها ولفها له ..

عماد وهو يلفها : روان و.... سكت اول ما شاف وجه البنت اللي مسكها الصدمه شلت لسانه وجمدت حركته لدرجه انه ماقدر ينزل يده من عليها ..

@@
~
~
~
~
~
~
~
~
~ انتهى البارت الاول ~

الوعد _ ALWAAD 07-12-2016 03:30 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
وهذا هو البارت الاول ويارب انه يعجبكم

وعلى اساس الردود اللي راح اشوفها راح احدد موعد تنزيل البارتات

انتظركم

محبتكم الوعد

وِجَ ـدآن 09-12-2016 01:24 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
سسسسسسلام
هذه انتي ي دوبه وه وروايه جديدة حمااااس
بدايه قويه جدا
يووش لا عماد مسكين لا تخليه يحب نجد :(
متابعه نمبر 1





https://up.graaam.com/img/b3a3bdff47f...abae27c34b.gif

الوعد _ ALWAAD 09-12-2016 09:30 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها حنان | atch (المشاركة رقم 29063965)
سجليني اول كومنت .)
يسعدني ويشرفني اكون من أول متابعينك ..
الله يوفقك بروايتك الرابعه ..
إي صح ياليت تكبري الخط شوي
بارت ممتع وجميل



هلا بك نورتي روايتي

واسعدني ردك
تسلمين وابشري راح اكبر الخط

الوعد _ ALWAAD 09-12-2016 09:48 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
[quote=روشيـــــه;29070452]سسسسسسلام
هذه انتي ي دوبه وه وروايه جديدة حمااااس
بدايه قويه جدا
يووش لا عماد مسكين لا تخليه يحب

ياهلا ياهلا نورتي نورتي
ارحبي اسعدني تواجدك
واصبري شوي شوي على الاحداث تونا ببدايه المشوار
وتسلمين على ردك الجميل

الوعد _ ALWAAD 09-12-2016 10:08 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
مرحبا من جديد

باذن الله البارت الجاي بيكون يوم الاحد

انتظروه

محبتكم الوعد

alshagardiah123 10-12-2016 01:30 AM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الوعد _ ALWAAD (المشاركة رقم 29071684)
مرحبا من جديد

باذن الله البارت الجاي بيكون يوم الاحد

انتظروه

محبتكم الوعد


ياااهلاا
والله مدري وش اقول ووش اخلي الروااايييه ررررووعه مبددععه يابعدي
وسجليني من متابعينك حبيبتي وهذا الكومنت لعيونك ولعيوون نجد ونايف:graaam (238):
توقعاتي^__^

بنسبه ل عماد:هالشخصيه احسها لها دوور حلو بالروايه وهيبه واحس انه شخص غااامض درجه اولى
نجد:مسكينه طاحت بمصيبه
نايف:وراه سر خطيييررر وزواجهم هاذا احس له قصههه كبببيييررره
تاله:توقعي بتحب ريان وتصير معه قصه كامله
سامي :ووجود رانيه وراه بلاء <<انشاءالله مابه الا الخير

فتى السلآم 10-12-2016 04:07 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
لااااا بس بارت واحد افف

متى مواعيد البارتات
حماااااس انتظرك اوكي
لاتتاخري

الوعد _ ALWAAD 11-12-2016 02:44 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها alshagardiah123 (المشاركة رقم 29072359)
ياااهلاا
والله مدري وش اقول ووش اخلي الروااايييه ررررووعه مبددععه يابعدي
وسجليني من متابعينك حبيبتي وهذا الكومنت لعيونك ولعيوون نجد ونايف:graaam (238):
توقعاتي^__^

بنسبه ل عماد:هالشخصيه احسها لها دوور حلو بالروايه وهيبه واحس انه شخص غااامض درجه اولى
نجد:مسكينه طاحت بمصيبه
نايف:وراه سر خطيييررر وزواجهم هاذا احس له قصههه كبببيييررره
تاله:توقعي بتحب ريان وتصير معه قصه كامله
سامي :ووجود رانيه وراه بلاء <<انشاءالله مابه الا الخير




اهلا وسهلا بك

اسعدني ردك وتوقعاتك جميله

ودوبنا باول الروايه والاحداث الجايه راح تكشف عن المستخبي لو كان فيه

واشكرك على مرورك

الوعد _ ALWAAD 11-12-2016 02:47 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الرجل الرائع (المشاركة رقم 29073895)
لااااا بس بارت واحد افف

متى مواعيد البارتات
حماااااس انتظرك اوكي
لاتتاخري



يا اهلا ياهلا

شرفني وجودك

والبارتات راح تكون باذن الله يوم الاحد والاربعاء ولو فيه أي تغيير راح اعطيكم خبر

شاكره لمرورك

وِجَ ـدآن 11-12-2016 02:48 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
سسسسلام
البارت اليوم صصصح بنت








الوعد _ ALWAAD 11-12-2016 02:51 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
ويا مرحبا من جديد

البارت صار جاهز وراح ينزل بعد دقايق باذن الله

انتظروه

محبتكم الوعد

وِجَ ـدآن 11-12-2016 02:53 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
بالانتظااااار











الوعد _ ALWAAD 11-12-2016 02:55 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 

~ البارت الثاني ~
~
~
~
~
~
~
~
~
~

نجد مشت مع رانيه عشان توصلها للباب ولما وصلت لباب الفله الداخلي سلمت عليها وودعتها ووقفت تراقبها لما طلعت ولفت عشان تدخل بس وقفها صوت اول مره تسمعه يطلب منها توقف عقدت حاجبينها وهي تحاول تستوعب الصوت وتوها بتمشي لما تاكدت انه شخص غريب عنها لكن صاحب الصوت كان اسرع منها ومسك ذراعها ولفها له ..

عماد وهو يلفها : روان و.... سكت اول ما شاف وجه البنت اللي مسكها الصدمه شلت لسانه وجمدت حركته لدرجه انه ماقدر ينزل يده من عليها ..

نجد اول ما طاحت عينها عليه وعرفته بسرعه بعدت يده من على ذراعها وركضت لداخل وهي تحس انها شوي وتموت من الاحراج والخوف .. حست انها صدمت بشي ولما رفعت عيونها شافتها تاله زفرت براحه ..

تاله مسكتها عشان تمنعها تطيح من اثر صدمتها فيها : بسم الله عليك نجد وش فيك تركضين وليه وجهك مخطوف كذا ايش صاير ..

نجد بنفس متقطع : خ...خذي...ني للص...صاله ..

تاله مسكت يدها واخذتها معها للصاله وجلستها على وحده من الكنبات : اصبري بروح اجيب لك مويه " وراحت مسرعه للمطبخ اخذت مويه وجابتها لها " خذي اشربي وهدي نفسك " وجلست بجنبها "..

نجد بعد ما شربت المويه وحست انها افضل تنهدت ..

تاله : بسم الله عليك وش فيك ..

نجد لما تذكرت نظرات عماد المصدومه لها غطت وجهها بيدينها : يممممممه فشيله يا تاله شافني ..

تاله مستغربه : ومين هذا اللي شافك ؟..

نجد نزلت يدينها من على وجهها : عماد ولد عمي مدري وش فيه يمكن كان يفكرني اخته روان ..

تاله وللحين مو فاهمه شي : نجد قولي وش صار بالضبط ..

نجد اخذت نفس ولفت عليها وقالت لها ايش اللي صار ..

تاله : هههههههههههههههههههههههههههههه .. الله ياخذ بليسه لهذي الدرجه مايعرف اخته كيف يفكرك هي ..

نجد : مدري بس يمكن لان جسمي يشبه جسمها وحتى لون شعري وطوله ..

تاله : حتى ولو يعني هو مايدري اخته ايش كانت لابسه اليوم ..

نجد وهي توقف : يمكن .. المهم ياويلك تقولين السالفه لصبوي اعرفها ماتسكت وراح تمسكها علي ..

تاله رجعت تضحك لما تخيلت شكل عماد اللي وصفته نجد : هههههههههههههه : والله انه يضحك ولد العم ..

نجد اللي كانت واقفه تضبط شكلها عند مرايا بالصاله : اقول بسك ضحك ويلا قومي ندخل ..

تاله : يارب اني اقدر امسك نفسي ولا اقول السالفه لصبا .. هههههههه ..

نجد لفت عليها : ياويلك ترا بتتسطرين ..

تاله ترفع يدينها علامه الاستسلام : خلاص خلاص بسكت ..يلا ندخل ..

طلعو من الصاله وقبل ما يدخلون انتبهو بروان تطلع من المجلس تاله اول ما شافتها مسكت ضحكتها قبل ما تطلع وتفضحها ..

اما نجد ابتسمت بوجه روان ودخلت للمجلس ..

تاله دخلت وراها وراحت تجلس عند صبا وود ..

نجد راحت تجلس عند الحريم ..

ام تركي : اقول نجد مين تطلع هذي رانيه انا ماصدقت انه تشتغل مع ابوك ليكون متزوجها وحنا ما ندري ..

ام هادي سبقت نجد اللي انصدمت من كلام زوجه عمها : وش هالكلام يا ام تركي كلنا نعرف ان سامي مستحيل يسويها وحتى لو قرر انه يتزوج فهذا من حقه وماراح يخبيه علينا فا اتمنى انك تبعدين هذي الافكار من بالك ..

ام تركي : عاد انا وش قلت .. قلت يمكن ..

ام مهند : حتى ولو لا تشككين بالرجال قدام بنته ..

نجد ابتسمت : انا واثقه من ابوي وعارفه لو كان يبي يتزوج انا اول وحده راح اعرف ..

ام تركي ماعجبها رد نجد الواثقه من كلامها فسكتت ..

في هذا الوقت دخلت روان للمجلس قربت لامها : يمه يقول عماد انه بيمشي تبون تمشون ولا ؟..

ام تركي وهي توقف : الا بنمشي شكلنا مب مرحب فينا في هالبيت ..

نجد وقفت : افا يا زوجه عمي مين قال ان مو مرحب فيك ببيتنا انتي على اراس وفي العين ..

ام تركي وهي تلبس عبايتها : أي باين ما كانك من شوي كنتي راح تاكليني بكلامك ..

نجد : انا ماقل تشي بس كنت ادافع عن ابوي واذا هذا الشي زعلك فانا اسفه ..

البنات وخالتها وام مهند لفو على نجد باستغراب من كلامها ..

ام تركي وكانها بهذا الشي رجعت كبريائها : خلاص قبلت اسفك والحين يلا مع السلامه ..طلعت وبناتها وراها بعد ما سلمو على الكل ..

ام هادي : نجد وش سويتي .. ليه اعتذرتي لها ..

نجد وهي تجلس بين خالتها وزوجه عمها ام مهند : لاني اعرفها اول ما تطلع من هنا راح تحشي راس عمي بكلام ماصار وعمي راح يجي ويتهاوش مع ابوي وطبعا ابوي ماراح يرفع صوته او يتناقش معه لان هذا اخوه الكبير فعشان ابعد ابوي عن المشاكل انا اعتذرت لها ..

صبا : وانتي ايش عرفك انها ماراح تحشي راس عمك بعد اعتذارك .. هذي يتوقع منها أي شي صراحه ..

نجد : اعرف انها يتوقع منها أي شي بس بحكم تعاملي معها من بعد وفاه امي الله يرحمها قدرت اعرف شخصيتها وكيف اقدر اتعامل معها عشان كذا انا متاكده انها ماراح تسوي شي بعد اعتذاري لها ..

ام مهند : ما شاء الله عليك يا نجد قدرتي تتحكمين باعصابك قدامها شوفي انا على قد عشرتي معها الا انها للحين تعرف كيف تعصبني ..

نجد ابتسمت : ماعليك انا اعطيك كورسات كيفيه التعامل مع زوجه عمي حامد ..

البنات : هههههههههههههههههههههههه ..

تاله : خفي علينا ماكانك شفتي نفسك على امي ..

نجد تلف يدها على كتوف زوجه عمها : ولو هذي امي كيف يكبر راسي عليها ..

ام مهند تحضن نجد : فديتك يا احلى بنت ..

تاله توقف قدامهم وهي متخصره : بالله هي الحين احلى بنت وانا وين رحت ان شاء الله ..

نجد : ياربي وش هالغيره تراها عندك بالبيت انا ما اشوفها كل يوم ..

صبا : اقول تاله تعالي تعالي اجلسي بس ترا جا الدور على خالتي الحين كان على امي وكانت نجدوه تسوي كذا لين ما تعودنا ..

تاله لفت على صبا وهي تنزل يدينها : جد يعني ماراح استفيد شي من اللي اسويه ..

صبا : بالضبط ..

تاله تمشي وتجلس بجنب صبا وتكتف يدينها : مالت ..

نجد تبعد عن زوجه عمها وتناظر تاله بابتسامه : ايه خللك كذا تسمعين الكلام ..

رشا كانت تناظر نجد وتعاملها مع خالتها وزوجه عمها ما تحس ان هذي الانسانه فاقده امها من كم سنه وبنفسها : ما شاء الله عليها "..

ام نايف : ربي يخليهم لك وترا بدال الامين الحين صارو لك 3 امهات اتمنى تقبليني ام لك يا نجد ..

نجد استحت لما سمعت كلام ام نايف وهي اخذت راحتها من شوي ونست وجودهم .. وقفت وراحت لها وباستها على راسها : من غير ما تقولين يايمه انتي ام زوجي يعني امي ..

ام نايف وقفت وحضنتها : ربي يخليك وحفظك يايمه ..

نجد بعدت عن ام نايف باحراج : امين .. عن اذنكم بخليهم يجيبون الكيك .. طلعت وهي تحاول تمسك دموعها اللي اوشكت انها تنزل .. دخلت للمطبخ وصارت تهوي على وجهها بيدينها عشان دموعها ما تنزل وعيونها كانت للسقف وقالت بصوت مسموع : ياربي مو وقتها الدموع الحين ..

نايف كان داخل المطبخ عشان يجيب صواني الحلى اللي خلصت وقبل ما يطلع انتبه فيها تدخل المطبخ ولما عرف انها ما انتبهت بوجوده صار يناظرها وعقد حواجبه لما شاف حركتها وسمع كلامها .. قرب لها وتوه بيتكلم بس شافها انها انتبهت له ونزلت عيونها عنه اول ما ناظرته سكت وابتسم على حركتها للحين تستحي منه ..

نجد وهي تناظر الشغاله : جيبي الكيك بسرعه : احم جيت اخذ الكيك ما انتبهت بوجودك ..

نايف مشى بيطلع من المطبخ :توي داخل اجيب صواني الحلى ..

نجد لفت عليه لكن من غير ما تناظره امم باقي حد بالمجلس غير عمي وعياله وعيال خالتي ..

نايف : لا مابقى حد عن اذنك " وطلع من المطبخ "..

نجد :اوووه وش هالاحراج اكيد شافني وانا امنع دموعي تنزل بس كويس ما تكلم " ولفت على الشغاله " يلا سنتيا عجلي ..

@@@@

بمجلس الرجال

نايف لما دخل جلس بجنب مهند

مهند بهمس : وش عندك تاخرت اللي اعرفه انك رحت تودي الصواني والمطبخ مو من بعده اعترف ايش سويت اكيد شفت بنت العم ونسيت نفسك " وغمز له " صح ..

نايف حاول يخفي ابتسامته وبعد عيونه عن مهند : احم واذا شفتها عادي زوجتي ..

مهند ماقدر يمسك ضحكته من شكل نايف اللي كانه صدق مسوي شي عيب : هههههههههههه ..

ابو مهند : خير ان شاء الله مهند ضحكنا معك ..

مهند لف على ابوه منحرج : احم اسف يبه بس نايف قال شي يضحك ..

نايف قرصه على يده من غير محد ينتبه وبهمس : اجل انا قلت شي يضحك اصبر بس نطلع اوريك ..

مهند حاول يكتم ضحكته لانه عصب بنايف ..

نايف : مهند انكتم خلاص ولا ترا بخلي عمي يهاوشك ويفشلك ..

مهند ويعرف ان نايف يسويها : احم .. خلاص سكتت ياربي محد يمزح معك انت ..

نايف ابتسم :لا محد يمزح معي ..

مهند : ما اقول الا الله يعين بنت العم عليك ..

نايف لف عليه وهو رافع حاجبه : وليه الله يعينها علي وش فيني انا ؟..

مهند وهو يناظر قدام : سلامتك بس ثقيل طينه ..

نايف بصدمه : انا الحين ثقيل طينه .. طيب يامهند ..

مهند لف عليه : وش طيب ذي بعد تهدد كانك ..

نايف من غير ما يلف عليه : زين مادامك فهمت " ومسك ابتسامته اللي كانت بتطلع "..

مهند توه بيتكلم بس انتبه بابوه يوقف وهو يستاذن عشان يروحون ..

@@@@

بعد نص ساعه طلع الكل

نجد طلعت من المطبخ بعد ما عطت الخدامات التعليمات وانتبهت بابوها جاي من جهه المجلس

ابو نجد : يعطيك العافيه ..

نجد بابتسامه : يعافيك بابا .. مابقى حد ..

ابو نجد : الا باقي نايف ..

نجد : اعرف اقصد غيره ..

ابو نجد : لا وهو ينتظرك يقول رحلتكم بكره على الساعه 10 الصباح ولازم تروحون ترتبون ملابسكم ..

نجد اللي تفاجأت من موضوع السفره اللي مادرت عنه بس ماحبت تبين لابوها : ايه صح ..

ابو نجد : والمفاجأة اني انا بعد رايح فرنسا معكم ..

نجد انصدمت اكثر من الدوله اللي بيروحون لها بس فرحتها بابوها انه بيروح معهم اكبر : جد بابا وعلى نفس رحلتنا كمان ؟..

ابو نجد ابتسم : لا انا رحلتي الساعه 6 الصباح قبلكم يعني ان شاء الله راح نتقابل هناك ..

نجد : وناسه يعني ماراح افقدك ..

ابو نجد : ان شاء الله والحين يلا روحي زوجك ينتظرك ..

نجد باست راس ابوها : ان شاء الله " وطلعت لغرفتها عشان تاخذ عبايتها وشنطتها ولما نزلت شافت نايف وابوها بالصاله " انا خلصت ..

نايف وقف وهو يناظر ابو نجد : اجل نستاذن يا عمي وتوصل بالسلامه ان شاء الله ..

ابو نجد وقف معهم : الله يسلمك " ولف على بنته وحضنها " توصلون بالسلامه ..

نجد : الله يسلمك بابا " بعدت عنه " لا تنسى تكلمني اول ما توصل ..

ابو نجد باسها على راسها : ان شاء الله ..

بعدها طلعو نايف ونجد بعد ماودعو ابو نجد واتجهو لبيت اهل نايف ..

بالسياره كان الوضع هدوء ونجد ودها تتكلم وتفتح معه موضوع ماودها يسافرون وهم علاقتهم كذا قالت بصوت هادي : احم قالي ابوي اننا بنروح فرنسا صدق ؟..

نايف وعيونه على الطريق : ايه صدق .. ليه ما تبينها ؟..

نجد : لا عادي بس استغربت لان فرنسا في هذا الوقت تكون بارده وثلوج يعني ماتنفع للسياحه ..

نايف : اعرف بس انا عندي شغل في السفاره هناك فقلت نضرب عصفورين بحجر ..

نجد : اهاا .. طيب كم المده اللي راح نجلسها هناك ؟..

نايف : شهر بس يمكن نمدد لو شغلي ماخلص هناك ..

نجد بنفسها :" ليكون بيوديني هناك ويسحب علي .. الله يستر من نواياه ": طيب ..

نايف يدخل سيارته في قراج بيتهم : رحلتنا بتكون الساعه 10 ولازم نروح قبل بساعه على الاقل ف رتبي شنطتك من الحين ..

نجد : ان شاء الله " وفتحت الباب اول ما شافته ينزل من السياره ونزلت وراه ودخلو للبيت وماحصلو حد وطلعو لجناحهم على طول ..

نايف اول مادخل الجناح شال شماغه وعقاله ورماهم على الكنبه وارتمى وراهم وانتبه بنجد تدخل للغرفه بعد ما فتحت شيلتها : جهزي شنطتي معك لا هنتي ..

نجد لفت عليه وابتسمت : ان شاء الله بس ما اعرف ايش الملابس اللي تحب تلبسها بالسفر ..

نايف وقف : صح نسيت خلاص بجي ارتبها انا " وتعدها ودخل للغرفه ..

نجد دخلت وراه وشالت عبايتها وعلقتها وراحت لغرفه الملابس اللي كان نايف فيها واخذت لها بجامه ودخلت للحمام * الله يكرمكم * بدلت وطلعت وبيدها فستانها وشعرها كان مفرود على ظهرها واكتافها حطته على السرير ورجعت لغرفه الملابس وشافت نايف جالس على الارض وشنطته بجنبه ويرتب فيها الملابس : احم تحب اساعدك ..

نايف اللي ماحس فيها وهي تدخل لان باله مشغول بالسفره واللي ينتظره هناك لف عليها اول ما سمع صوتها ولا ارادي ارتسمت ابتسامه على شفايفه لما شاف شكلها وكانها طفله توها صاحيه من النوم اختفت ابتسامته اول ما سمع صوتها ونزل عيونه على شنطته ..

نجد استحت من نظراته وشتتت نظراتها في الغرفه وهي تقول له مره ثانيه : تحتاج مساعده ..

نايف من غير ما يناظرها : تقريبا خلصت بس باقي الجزم ..

نجد وهي تمشي للدولاب اللي فيه الجزم وكان مكشوف : ايش تبي اجيب لك ؟..

نايف وهو يناظر الجزم : خلاص انا اجيبهم انتي جهزي ملابسك عشان يمديك تنامين شوي ..

نجد : لا عادي مو مشكله انا ما اطول في تجهيز ملابسي انت قول لي ايش الجزم اللي تبيها وقوم ارتاح ..

نايف وقف واتجه لها وقال وهو يسحب له كم جزمه من الدولاب : ماعليك ما يبي لهم وقت انتي جهزي ملابسك ..

نجد بنفسها : اوف هذا ما يدري ان وجوده معي بنفس المكان وانا لابسه كذا يوترني " لفت عنه واخذت شنطه وصارت ترتب ملابسها فيها وتحاول تكون طبيعيه "..

نايف لما خلص من الجزم لف عليها وشافها كيف جالسه على الارض وترتب ملابسها بكل هدوء عطاها ظهره بيطلع وهو يقول : انا بدخل اتروش اذا خلصتي طلعي الشنط للصاله ..

نجد من غير ما تلف عليه : ان شاء الله ..

نايف طلع بعد ما اخذ له ملابس ونجد زفرت براحه لما طلع وصارت ترتب ملابسها بسرعه قبل ما يطلع ويوترها من جديد .. خلصت واخذت شنطته وشنطتها ولما طلعت من غرفه الملابس انتبهت فيه واقف عند التسريحه يمشط شعره شالت عينها من عليه وكملت طريقها للصاله حطت الشنط على جنب ورجعت للغرفه وشافته جالس على طرف السرير وبيده جواله اتجهت للتسريحه وصارت تمشط شعرها سمعت جوالها يرن عقدت حواجبها باستغراب وهي تناظر الساعه اللي كانت معلقه على الجدار وكانت 1 ونص اخر الليل .. اتجهت لشنطتها اللي كانت على الكنبه اللي بطرف الغرفه وفتحتها وطلعت جوالها وابتسمت اول ماشافت المتصل تاله ردت عليها :هلا بالمزعجه ..

نايف الي كان يكلم وحد من ربعه على الواتساب رفع عيونه باستغراب لها اول ما سمع صوت جوالها وعيونه تعلقت فيها وهو يبي يعرف مين اللي يتصل عليها في هذا الوقت ..

نجد وبانت بنبره صوتها الخوف والقلق : بسم الله عليك تاله وش فيك ؟..

تاله بصوت باكي : اسفه اني اتصلت عليك بهذا الوقت بس ماعندي غيرك ..

نجد : طيب تكلمي خوفتيني ..

تاله اخذت نفس بعدها قالت :مهند بالمستشفى مسوي حادث وامي وابوي وثامر راحو له ومارضو ياخذوني معهم وانا خايفه عليه اخاف صار فيه شي وهم مايبون يقولون لي " وشهقت في البكاء "..

نجد عورها قلبها على ولد عمها وقالت وهي تحاول تهدي تاله وما تبين لها خوفها : اهدي حبيبتي مادام اهلك راحو له ان شاء الله بيكون بخير بس انتي لا تبكين ..

تاله : نجد انتي تعرفين يعني ايش مهند بالنسبه لي تخيلي يروح ويتركني انا اموت ..

نجد : بسم الله عليك لا تقولين كذا تاله وان شاء الله بيكون بخير .. طيب انتي بالبيت لحالك ؟..

تاله : لا معي عبدالله وكل ما اقوله اتصل عليهم يقول مايحتاج هم راح يطمنونا لما يوصلون ..

نجد ما تحب تشوف بنت عمها كذا قالت وهي مو داريه عن نفسها :خلاص حبيبتي انا الحين اخلي نايف يروح للمستشفى ويتطمن عليه ..

تاله : جد .. طيب تكفين نجد روحي معه عشان تطمنيني بنفسك تكفين نجد ..

نجد ماقدرت تردها وقالت بعد سكوت دام ثواني : ابشري الحين نروح للمستشفى واطمنك عليه بس انتي هدي لا تبكين وادعي له يقوم بالسلامه ..

تاله : طيب بس تكفين لا تتاخرين علي ..

نجد : ان شاء الله بس انتي اوعديني انك تهدين ..

تاله : اوعدك ..

نجد : طيب اخليك الحين يلا مع السلامه .. وقفلت منها وهي تفكر باللي قالته لها كيف راح تقول لنايف الحين وهي كل قصدها انها تهدي تاله ..

نايف اللي سمع المكالمه وفهم ان واحد من عيال عمها بالمستشفى وقف واتجه لها : وش فيك صاير شي ؟..

نجد وعيونها على جوالها وبنبره حزينه : هذي بنت عمي تقول ان مهند مسوي حادث وهو الحين بالمستشفى وخايفه عليه وتبيني اطمنها عليه بعد ماقلت لها انك بتروح له " ورفعت عيونها عليه " اسفه بس مدري كيف قلت لها انك راح تروح وتطمننا عليه ..

نايف : قومي البسي عبايتك ." وبعد عنها وراح لغرفه الملابس يبدل "..

قامت نجد واخذت عبايتها وهي تفكر بولد عمها اللي بحسبه اخوها وتدعي انه يكون بخير ..

طلع نايف من غرفه الملابس وكان لابس بنطلون وتيشيرت وعليه جاكيت لان الجو بارد اخذ مفاتيحه وطلع من الغرفه ونجد طلعت وراه نزلو وركبو السياره وقبل ما يحرك السياره لف عليها : أي مستشفى هم ..

نجد مسكت جوالها بسرعه : مدري بسال تاله " ودقت على تاله اللي ردت عليها بسرعه وسالتها عن اسم المستشفى وقفلت بعد ما قالت لها الاسم ": مستشفى ال ..

نايف تحرك من غير ما يتكلم وبعد ربع ساعه وصلو للمستشفى ونزلو وتوجه نايف لللاستقبال وسالهم عن مهند وقال له انه بالطوارئ .. مشو للطوارئ ونجد انتبهت بعمها وزوجته وثامر بالسيب راحت لهم بسرعه ..

نجد : عمي عسى ماشر وش فيه مهند ؟..

ابو مهند استغرب وجود نجد بس مافكر كثير وقال لها : مسوي حادث والدكتور طمننا قال انه بخير بس رجله انكسرت ويده جاتها رضوض وهم الحين داخل يعالجونه ..

نجد تنهدت براحه : الحمد الله انه بخير تاله متصله علي وهي تبكي خايفه عليه ومحد منكم طمنها ..

ابو مهند : الله يهديه عبدالله انا قايل له ما يخبرها خلاص الحين اكلمها واطمنها ..

نجد : لا انت ارتاح ياعمي انا بكلمها : وابتعدت عنه وراحت بجنب زوجه عمها ..

اما نايف راح عند ثامر وفهم منه كل السالفه بعدها لف على ابو مهند وشاف نجد تبتعد من عنده وراح له يتحمد له بسلامه مهند ..

في هالوقت جا لهم عماد اللي عرف السالفه من ثامر : السلام عليكم ..

الكل : وعليكم السلام ..

عماد : ما يشوف شر يا عمي بس هذا ولدك ما يتوب عن السرعه دايم مخوفكم عليه ..

ابو مهند : الله يهديه هذا طبعه ...

عماد استغرب وجود نايف ولف عليه يسلم عليه وبما ان نايف كان واقف قدام ابو مهند كانت ام مهند ونجد وراه واقفين عند الجدار فعماد انتبه لنجد اللي كانت متلثمه وعرفها من عيونها وابد ما توقع انها نجد توقع انها تاله لانه من زمان ما شافهم ولا يذكرهم ابتسم ولف يناظر نايف ..

في هالوقت طلع الدكتور وسمح لهم يدخلون عليه ...دخلو كلهم وشافو مهند كيف رجله اليمنى ملفوفه ويده اليسرى للكتف ..

مهند طاحت عينه على نايف ومستغرب وجوده :ها نايف هنا ليكون جاي تتشمت بس ..

ابو نايف يقرب من ولده : اسكت بس كفايه اللي مسويه وتتكلم بعد ..

مهند لف على ابوه اللي باين انه معصب عليه : يبه هد وش فيك معصب علي انا مادريت ان السياره بتطلع قدامي ..

ابو مهند : لو انك تارك عنك هالسرعه كان ماصار اللي صار ..

ثامر يقرب من مهند من الجهه الثانيه ويضربه على كتفه السليم بخفه :اجل مسوي فيها قدام ربعك وتسابق بعد ..

مهند : انت اسكت محد حاشي راس ابوي وخلاه يعصب علي الا انت ..

نايف قرب لمهند من جهه ثامر : بالله تبي تثبت لنا انك عاقل يعني ..

مهند ناظره وهو رافع حاجبه : انت وش اللي جابك اصلا ..

نايف وثامر ضحكو على تعابير وجهه : ههههههههههه ..

عماد قرب لهم : سلامات ياولد العم ما تشوف شر ..

مهند ابتسم : الله يسلمك كفو ليه ما تعلم هذول الكلام السنع ..

ثامر : تراه يجاملك لا تفرح كثير ..

مهند طنشه ولف جهه امه وعقد حواجبه وهو يناظر اللي بجنبها وعرف انها نجد ..

ام مهند قربت له من جهه ابو مهند : كذا تخوفني عليك يا يمه ..

مهند ابتسم لامه : كنت ابي اشوف غلاتي عندك يمه ..

ام مهند : غالي ما يحتاج بس لا تعيدها مره ثانيه ..

ابو مهند : ماعليك منه خليه يستاهل ما جاه ..

مهند : افا يالوالد ليه تقول كذا تراني ولدك ..

ابو مهند : الولد اللي ما يسمع كلامي مايعتبر ولدي ..

ثامر وهو ماسك ضحكته على شكل مهند المصدوم من كلام ابوه: لا يا يبه خف عليه شوف شكله شوي ويبكي ..

مهند يرفع يده السليمه ويدف فيها ثامر : اقول انقلع بس ..

الكل ماعدى نجد اللي ابتسمت : هههههههههههههههههه ..

مهند ارتفع ضغطه منهم ولف عيونها على نجد اللي كانت واقفه بعيد عنهم مستحيه من عماد اللي موم تعوده عليه..

عماد انتبه بنظرات مهند ولف لجهه نجد وشافها منزله راسها وبنفسه : شكلها مستحيه مني ومن نايف عشان كذا ما قربت تسلم على اخوها " ابتسم ولف على نايف : نايف وش رايك نطلع نتظرهم برا عشان ياخذون راحتهم ..

نايف لف وهو مستغرب من طلبه وطاحت عينه على نجد اللي كانت واقفه بعيد عنهم ومنزله عيونها للارض تذكر وجود ام مهند وقال وهو يحول نظره لعماد : اوك يلا .. وطلعو بعدها من الغرفه ..

نجد اول ما شافتهم يطلعو تقدمت للسرير ووقفت بجنب زوجه عمها : الحمد الله على السلامه مهند ..

مهند ابتسم : الله يسلمك بنت العم الا وين تالوه غريبه مو معكم ..

ام مهند : ياعمري عليها بالبيت توي مكلمتها كانت تبكي وخايفه عليك ..

مهند : فديتها اختي ليه ما جات معكم ..

ابو مهند كانت نايمه ولا حبينا نخوفها بس شكل عبدالله الله يهديه قال لها عشان كذا هي خايفه ..

مهند : عطوني اكلمها اطمنها علي لا يصير فيها شي من البكى ..

ثامر وهو يمد جواله لمهند : تراك ماخذ بنفسك مقلب وترا هي اختك مو زوجتك عشان تخاف عليك مره ..

نجد ابتسمت من تحت اللثمه : كانك غيران يا ثامر ..

ثامر لف عليه : بالله واغار من الاخ ماعندك سالفه .. انا بطلع للشباب برا ازين لي .. وطلع ..

مهند : باين مو غيران .. هههههههه " ورفع الجوال يكلم تاله "..

نجد استاذنت منهم وطلعت ما تبي تاخر نايف اكثر انتبهت فيهم واقفين على جنب وعشان عماد معهم استحت تروح ووقفت تنتظر نايف يحس بوجودها ويجيها ..

عماد انتبه فيها تطلع من الغرفه لانه هو الوحيد اللي وجهه للغرفه اما نايف وثامر كانو معطين الغرفه ظهورهم ابتسم لما شافها وبعد عيونه واستاذن منهم ومشى وهو يحس بفرحه داخله مايعرف مصدرها ..

نجد اللي كانت تناظر الارض وكل شوي ترفع عيونها على نايف عشان ينتبه لها وتنزلهم ونايف مو حولها ارتاحت لما شافت عماد يمشي قربت منهم بهدوء : احم ..

نايف لما انتبه لها لف على ثامر : اجل حنا نستاذن والحمدالله على سلامه اخوك ..

ثامر ابتسم : الله يسلمك ..

مشو نايف ونجد وطلعو من المستشفى راجعين للبيت ..
بالسياره ..

نايف : كلمتي بنت عمك طمنتيها على اخوها ؟..

نجد : ايه حتى مهند كلمها ..

نايف : اها كويس ..

شوي وصلو للبيت ونايف اول مادخل الجناح بدل ورمى نفسه على السرير يحس نفسه تعبان ودايخ نوم ..

نجد وهي تعلق عبايتها انتبهت عليه " وبنفسها :شكله كان تعبان وانا تعبته زياده في سالفه المستشفى ..

نايف وهو يتغطى باللحاف :اذا خلصتي طفي النور ..

نجد وهي متجهه للللانوار عشان تطفيها : خلصت " وطفتها ومشت بهدوء للسرير عشان ما تصدم بشي ..

نايف بعد اللحاف وهو يحس فيها تمشي بهدوء مد يده وفتح الابجوره اللي عنده : المفروض تفتحين الابجوره قبل ما تطفي الانوار عشان تعرفين طريقك ..

نجد اللي وصلت لطرف السرير قالت بحيا : مايحتاج انا عارفه الطريق ..

نايف وهو يعطيها ظهره ويرجع يتغطى باللحاف : الاحتياط واجب ..

نجد رفعت اللحاف من الطرف الثاني للسرير وانسدحت ولما حست بتنفس نايف المنتظم وتاكدت انه نايم نامت براحه لان قربه يوترها ..

@@@@

صباح اليوم الثاني

الساعه 6

كان جالس ويكلم واحد من اصحابه في الشغل ..

..: انت متاكد انك تقدر على هذي المهمه لحالك ؟..

..: ايه تطمن لو ماكنت اقدر كان ما طلبتها ..

..: بس انت عارف ان هذي العمليه قد ايش هي مهمه لنا ..

..: اعرف والله اعرف وعشان كذا انا طلبت اكون فيها لحالي لان لو صار فيه ضرر لا سمح الله مابي حد يتضرر معي ..

..: تخاف على غيرك اكثر من نفسك بالله وش هالتفكير ..

..: خلاص الحين مافيه مجال للتغيير انتهينا وسكر الموضوع ..

..: صدقني لو تبي تغيير انا بسوي كل شي عشان يصير بس انت قول ايه ..

..: لا انا ان شاء الله بكون قادر عليها ومايكمل اسبوعين الا وانا منتهي من الموضوع ..

..: طيب انتبه لنفسك واول ما توصل عطني خبر ..

..: ان شاء الله وتطمن هناك راح يستقبلوني احسن استقبال لا تنسى انا مين ..

..: ههههههههههههه .. تعجبني ثقتك بنفسك .. يلا بالتوفيق ..

..: يلا مع السلامه ..

..: مع السلامه ..

@@@@

ركبوا لطياره وكانت نجد عند الشباك ونايف بجنبها كان الوضع هادي بينهم وماكان بينهم أي حوار الا من الاشياء الضروريه مثل تبين اكل او بردانه ومن هذا القبيل .. وبعد كم ساعه وصلول اراضي فرنساوكان التوقيت بفرنسا الساعه 12 اخر الليل ولا واحد فيهم عرف ينام في الطياره ونزلو وهم ميتين من التعب خلصو اجراءاتهم في المطار واخذو تاكسي ووصلهم للفندق اللي كانو حاجزين فيه اول ما دخلو للسويت حقهم وبعد ما دخل العامل الشنط نايف اخذ له بجامه وبدل بالحمام بعدها رمى نفسه على السرير ..

اما نجد لما شافت نايف يدخل للحمام اخذت الشنط ودخلتهم للغرفه وفتحت شنطتها وطلعت لها بجامه مريحه وبنفس الوقت ثقيله لان الجو كان بارد مره هناك .. انتبهت بنايف يطلع من الحمام قامت ودخلت بعده وبدلت ملابسها ولما طلعت شافت الغرفه مظلمه الا من نور الابجوره اللي بجنب نايف مشت بهدوء عشان ما تصحيه وراحت لجهه شنطتها اخذت جوالها وفتحته وكانت تبي تكلم ابوها لكن شافت الوقت وقالت اكيد انه نايم رجعت جوالها مكانه وقامت متجهه للسرير وهي تحس البرد يدخل بعظامها رفعت طرف الللحاف اللي كان ثقيل وانسدحت على السرير وغطت نفسها بالكامل تحاول تدفي نفسها ..

نايف حس فيها وهي تدخل للسرير فتح عيونه ولف عليها واستغرب لما شافها كيف متغطيه وعرف انها بردانه لف ونزل من السرير بهدوء وعلى على التدفئة في الغرفه ورجع مكانه وقبل ما يتغطى باللحاف طفى الابجوره ووتغطى وهو معطيها ظهره ..

نجد اللي كانت تحاول تنام ارتبكت لما حست بنايف يقوم من السرير على بالها انه نايم فتحت عيونها شوي وشافته يعلي على التدفئة ابتسمت وبنفسها : صدق اني غبيه ليه ما فكرت اسويها " غمضت عيونها بسرعه لما شافته يلف جهه السرير وزاد الارتباك عندها لما دخل للسرير وتغطى وبشكل لا ارادي صارت ترتجف ماتدري من البرد ولا من الارتباك وبنفسها : نجد وش فيك ترتجفين انتي مو اول مره تنامين بجنبه .. شكلي للحين بردانه .. يارب ادفى بسرعه وتخف هذي الرجفه قبل ما يحس فيني " وضمت نفسها بقوه تحاول توقف رجفتها ..

نايف اللي كان تعبان ووده ينام ما قدر من رجفه نجد اللي حس فيها اخذ نفس وكم مره يحاول يغمض عيونه ويتجاهلها لكنه ما قدر وبحركه سريعه مافكر فيها لف جهه نجد وحط يدينه على خصرها وسحبها له وحضنها ظهرها على صدره قرب من اذنها وهمس : ماراح اقدر انام وانتي ترتجفين كذا اشششش نامي ..

نجد شهقت شهقه خفيفه اول ما حست بيدين نايف على خصرها وزادت رجفتها لما لامس ظهرها صدره وضمها له ..

نايف يزيد بضمه لها عشان تخف رجفتها : خلاص نجد نامي ماراح اسوي لك شي والله بس ادفيك ..

نجد بعد كلامه والدفى اللي حسته بدت تهدى شوي شوي لما سكنت رجفتها واخذت نفس وزفرته بهدوء وغمضت عيونها وهي مبتسمه ماتدري ايش هو هذا الاحساس اللي حسته بقربه على كثر ماكانت خايفه من قربه الا انها مبسوطه الحين ومرتاحه خصوصا لما قال لها انه ماراح يسوي شي لها ..

اما نايف نام على طول بعد ما حس انها هدت ..

@@@@

الوعد _ ALWAAD 11-12-2016 02:59 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 

السعوديه

الساعه 5 المساء

كانو بيت ابو مهند متجمعين بالمستشفى عند مهند اللي مارضو يطلعونه لان باقي فحوصات ما خلصوها

تاله وهي تجلس على طرف السرير وشيلتها على كتوفها : اجل راح تجلس بالبيت لين ما تطيب صح ..

مهند عفس وجهه : ايه وهذا اللي قاهرني ..

ثامر وهو يصب له شاي : احسن عشان تريح الناس من سواقتك ..

مهند لف عليه : بالله يعني تبي تقنعني ان سواقتك مافيه ازين منها ..

تاله : من جد ثامر ترا سواقه مهند احسن من سواقتك بمليون مره والدليل المخالفات اللي عليك ..

مهند ابتسم : صادقه اختي ..

ابو مهند يلف على ثامر : وش مخالفاته بعد ..

ثامر انقهر من تاله وعطاها نظره ولف على ابوه : يبه يعني ما تعرف بنتك بس تبالغ كلها مخالفتين سرعه فقط لا غير ..

ابو مهند : اكيد ؟..

ثامر : ايه يبه اكيد ليه بكذب عليك ..

ابو مهند : طيب بس انتبه مره ثانيه وخفف من السرعه لا يصيبك اللي صاب اخوك ..

ام مهند : لا بسم الله على ولدي لا تفاول عليه ..

ابو مهند : ما افاول عليه انا بس احذره ..

ثامر : فديت امي اللي تخاف علي " ولف على مهند وتاله ورفع حواجبه يغايظهم ..

تاله : شوف ذا صدق نفسه ..

مهند : ماعليك منه ماخذ بنفسه مقلب ..

في هذا الوقت اندق الباب وراح ثامر يشوف مين وكان عمه حامد رجع وقال لامه واخته يتغطون لان عماد معه ورجع يدخلهم .
حامد ابو تركي :سلامات سلامات يا مهند ما تشوف شر ..

مهند : الله يسلمك يا عمي والشر ما يجيك ..

وبعدها قرب عماد وسلم عليه ..

تاله اللي كانت جالسه بجنب امها بعيد عنهم همست لها : يمه غريبه عمي جاي مو من عوايده ..

ام مهند بنفس الهمس : يمكن الله هداه وبالنهايه هذا ولد اخوه ..

تاله : يمكن ..لفت على صوت دق الباب وانصدمت اول ما سمعت كلام عمها ..

ابو تركي : هذول اكيد البنات " وبصوت عالي شوي " ادخلو ..

انفتح الباب ودخلو منه ثلاث بناات وكانو متلثمات قربو من ابوهم : السلام عليكم ..

الكل وعليكم السلام ..

مهند وثامر اول ما دخلو البنات نزلو عيونهم للارض ..

اما تاله وامها مصدومين للحين مو مستوعبين الشي اللي يشوفونه ..

ابو تركي يبتسم لاخوه : عاد قلت ما يصير مهند بالمستشفى ومانجي كلنا نتحمد له بالسلامه هذا ولدناوالقطاعه ماهي بزينه ..

ابو مهند ابتسم له : أي اكيد : ولف على البنات : كيف حالكم بناتي ..

كلهم بصوت واحد وهادي : بخير ..

ابو تركي : روحو عند زوجه عمكم وبنته ..

مشو البنات وباين انهم مغصوبات على الجيه بس محد لاحظ قربو من ام مهند وتاله وسلمو عليهم وجلسو بجنبهم ..

ابو تركي : يلا يا مهند شد حيلك واطلع من المستشفى ترى الشركه فاقدتك ..

مهند ابتسم وهو مجبر لانهم و مرتاح من جيه عمه : ان شاء الله ..

عماد كان وده عينه تروح للجهه اللي فيها البنات بس خاف حد ينتبه فيه وده يشوف صاحبه العيون الفتانه على قولته ..

بعد شوي استاذن ابو تركي وطلع هو وبناته ..

تاله : اللي شفته من شوي حلم ولا حقيقه ؟..

ثامر : هههههههههههههه .. تصدقين حتى انا اسال نفسي ..

ابو مهند : خلاص اسكتو انت معها هذا عمكم استحو ..

مهند : يبه تراهم صادقين ..

ابو مهند : اعرف انه شي غريب على عمكم بس يمكن ربي هداه ما تدرون ..

تاله : يمكن ..انا بطلع اجيب لي كابتشينو ..

ثامر : انتظري بجي معك ..

وطلعو ثامر وتاله والسيب كان شبه فاضي لان الدور هذا مافيه كثير مرضى وهم يمشون ويتهامسون سمعو اصوات هواش او نقاش حاد قربو من الصوت وانصدمو من اللي شافوه وسمعوه ..

@@@@

فرنسا

صحت نجد من بعد نومه شافتها احلى نومه بحياتها ماقد حست براحه مثل هذي الراحه من بعد وفاه امها فتحت عيونها وابتسمت لما حست بيدين نايف للحين محاوطتها رفعت يدها بشويش وحاولت تبعد يده بس هو يرجع يحضنها اكثر فكرته صاحي واستحت وقالت بهمس : نايف .." لكن نايف مارد عليها رجعت تناديه بنفس الهمس كذا مره لكنه مارد تاكدت وقتها انه نايم ومو حاس بنفسه حاولت من جديد انها تخلص نفسها منه لكنه رجع وشدها له وكانه مايبيها تبعد عنه استسلمت وسكنت في مكانها تنتظره يصحى ..

بعد دقايق صحى نايف وقبل ما يفتح عيونه استغرب من الدفى اللي يحس فيه ويدينه اللي محاوطه شخص ما فتح عيونه بعد ما استوعب وتذكر ايش صار بليله امس انتبه عليها صاحيه وتناظر الشباك وباين عليها انها صاحيه من وقت ابتسم وبنفسه : شكلها انبسطت بالوضع : رفع يدينه من عليها بهدوء : من زمان صاحيه ..

نجد استحت اول ما حست فيه يرفع يدينه بعدت عنه بسرعه ونزلت من على السرير بهدوء وقالت وهي ترجع شعرها ورا اذنها وعيونها تجول في الغرفه : يعني من شوي ..

نايف وهو يحط يدينه تحت راسه ويناظرها وهي تتحرك لشنطتها : ليه ماقمتي اجل ..

نجد وحمدت ربها انها معطيته ظهرها عشان ما يشوف وجهها اللي ولع من الاحراج وقالت بهدوء تحاول تخفي ارتوترها : امم حاولت اقوم بس انت ما تركتني وماحبيت اصحيك وازعجك ..

نايف رفع حاجبه مستغرب من كلامها وبنفسه : انا الحين ماخليتها تقوم تستهبل هذي .. لا عادي كان صحيتيني ..

نجد وهي تتجه للحمام : لا انت كنت تعبان امس عشان كذا ما صحيتك ..

نايف : اها طيب ..

نجد دخلت للحمام وهي ودها تبكي من الاحراج ..

اما نايف للحين مستغرب وناكر انه هو يسوي كذا سحب جواله من على الكومدينا متجاهل افكاره وصار يفتح الرسايل اللي من الشغل اللي كانت تذكره بموعده اليوم تنهد وهو يقفل جواله نزل من على السرير وراح لشنطته يطلع له ملابس وهو يفكر باللي راح يسويه اليوم ..

@@@@

..: " لقد اخبرتك أنني لن استطيع ان اقابلك اليوم لماذا انت مصر على ذلك "..

..: " لكن اتفاقنا كان اليوم لماذا تخل في الاتفاق "..

..: انا لم اخل بالاتفاق انا اخبرتك منذ الامس انني لن استطيع طرئ لي عملا ما لا يتأجل "..

..: " و انت ترى ان عملنا بهذه البساطة كي تأجله متى اردت ؟"..

..: " اعلم انه ليس بهذه البساطة وايضا ما طرئ علي لا يقل اهميه عن عملك ولذلك انا سوف اخبر الرئيس عن ما طرئ لي وهو سيعذرني "..

..: " حسنا اخبره لكن اياك ان تقحمني بمشاكلك واعمالك التي لا نعلم بها فأنا لا اريد الرئيس ان يغضب علي "..

..: " حسنا لن اقحمك والآن الى اللقاء في الغد "..

..: " الى اللقاء "..

@@@@
كانت جالسه بالصاله وتفر بالتلفزيون طفشت من ثلاث ساعات نايف طلع من عندها وللحين ما رجع وكل مافكرت تتصل فيه تذكرت كلامه لها قبل ما يطلع ..

نايف وهو عند الباب : انا راح اتاخر وبكون مشغول لا تتصلين علي الا لما اتاخر عن اربع ساعاتوغيره لا واي شي تبينه اطلبيه من الفندق لا تطلعين لمكان ..

تنهدت وقالت تكلم نفسها : يعني فوق ماهو جاف معي وللحي مدري ايش السبب يتركني في اول يوم لنا هنا لا ويقولي ما اتصل عليه يارب صبرك ..حست بجوع واخذت التليفون وطلبت من تحت انهم يجيبون لها غدا وبعد ما خلصت قامت للغرفه اخذت جوالها ورجعت تتصل على ابوها لانها اتصلت الصباح وكان مقفل .. طلعت للصاله وعيونها على جوالها تنتظر ابوها يرد عليها جلست على الكنبه وشافت ان الخط فصل تنهدت ورمت الجوال بجنبها وهي تعرف ابوها لو كان مشغول ما يرد او يقفل جوالا : يعني لا من بابا ولا من الاخ نايف مدري انا ليه جايه هنا .. اوف .. شوي سمعت دق على الباب عرفت ان الاكل وصل دخلت للغرفه واخذت البالطو حقها وشيلتها لبستهم وراحت فتحت الباب وارتاحت لما شافتها حرمه ابتسمت لها وبعد ما حطت الاكل على الطاوله شكرتها وطلعت ابتسمت نجد وهي تشوف الاكل اللي شكله يجوع اكثر شالت البالطو والشيله ورمتهم على الكنبه وسحبت الكرسي وجلست وسمت بالله واول ما مسكت الشوكه سمعت صوت الباب رفعت عيونها بسرعه وشافت نايف يدخل وباين على وجهه التعب تركت الشوكه ووقفت شافته يمشي للكنبه ويرمي نفسه عليها قربت منه : نايف فيك شي ؟..

نايف رفع عيونه لها بتعب وهو يبعد الايسكاب من على راسه : ابي مويه ..

نجد بسرعه راحت للطاوله وصبت له مويه ورجعت له : تفضل ..

نايف اخذ اكاسه وشربها كلها بهدوء وبعد ما حط الكاسه على الطاوله اللي بجنبه انسدح على الكنبه : نجد ممكن تشلين جزمتي من رجولي مافيني اتحرك ..

نجد من غير ما تتكلم قربت من رجوله ونزلت جزمته على الارض ورجعت لفت عليه : حاب اجيب لك مسكن ؟..

نايف وهو يحط ذراعه على عيونه : لا مايحتاج بس ابي ارتاح شوي ..

نجد : طيب اكلت شي يمكن من الجوع تعبت ..

نايف رفع يده من على عيونه وناظرها وهو معقد حواجبه : لا مو من الجوع ولو سمحتي اتركيني ارتاح " ورجع غطى عيونه بذراعه "..

نجد ما تدري ليه في هذا الوقت حست انها تبي تبكي نزلت راسها ومشت للغرفه من غير ما تتكلم ..

نايف حس فيها مشت من عنده تنهد واللي صار له اليوم ما يغيب عن باله ..

نرجع عند نجد جلست على السرير وعيونها على الباب اللي يطل على الصاله ودموعها بعيونها مو راضيه تنزل انسدحت على السرير وهي تفكر ليه تاثرت هذي المره من اسلوبه معها مع انها من عرفته وهو كذا ..

@@@@

السعوديه

رجعو من وين ما جاو وهم للحين تحت تاثير الصدمه جلسو على الكراسي اللي بجنب الغرفه ..

تاله : من جدهم هذول ولا يمزحون ؟..

ثامر : لا من جدهم كل شياتوقعه من عمك بس عماد صدمني كيف ساكت على اللي يصير ..

تاله : ماتدري يمكن هو اصلا مثلهم بس جالس يمثل عليكم ..

ثامر لف عليها :لا ما اتوقع يمكن ان ابوه مهدده بشي لو تكلم ..

تاله : يمكن بس عمك صدمني كيف يجبر بناته يجون بس عشان تشوفون انهم كويسات ..

ثامر : اكيد فكر فيها وقال ليه عيال اخوي يتزوجون من برا والفلوس تروح بعيد وهو حاسبها صح لو لاحظتي هو عنده ثلاث بنات وحنا ثلاث عيال وبما انه جايبهم كلهم يعني اللي في بالي صح .. وما تدرين يمكن يفكر يزوجك لعماد ولده ..

تاله شهقت ولفت عليه : لا لا تقوله لو يكون عماد اخر واحد بالدنيا ما اخذته " ووقفت " اقطع السالفه خلاص " وتركته ودخلت للغرفه ..

ثامر وقف توه بيدخل لكنه انصدم اول ما شاف عماد واقف قدامه تدارك الموقف وابتسم بسرعه وهو يقول بنفسه " يارب ما سمعنا ": اوه عماد فكرتك رحت ..

عماد ابتسم ابتسامه مجامله لثامر وهو يقوله : ايه جيت اقولك ان المدير يسال عنك اليوم انت ما استاذنت منه ..

ثامر : الا انا قايل لريان يستاذن لي منه ليكون نسى وورطني .. انا اوريه ." وطلع جواله يبي يتصل لريان "..

عماد : ما يحتاج انا قلت له انك مرافق مع اخوك بالمستشفى وانك راح ترس له الاوراق بكرا ..

ثامر نزل جواله : يعطيك العافيه هذا ولد العم ولا فلا .. طيب حياك ادخل ..

عماد : لا بروح ارتاح شوي انا رجعت اقولك بس..

ثامر ابتسم له : اوك حياك الله ..

مشى عماد وهو متضايق لانه سمع كلام تاله الاخير هو مايدري ايش جاب السالفه وليه تكلمو عنه وعن زواجه بتاله لكنه انصدم لما سمع كلامها وبنفسه : ليه يا تاله انا ايش مسوي لك عشان تكرهيني لهذي الدرجه " .. كمل طريقه لسيارته واول ما ركب سند راسه على المرتبه وغمض عيونه وعلى طول جات قدامه نجد وعيونها اللي هو يفكرها تاله ..ااااه انا مدري كيف من نظره بس خربطت كل كياني وخلتني متعلق فيها كذا كله من عيونها الجذابه ااااه يا عيونها تنهد وفتح عيونه وحرك لبيتهم ..

@@@@

..: " ما هذا ما الذي حدث لك ؟"..

انسدح على الكنبه وبيده منديل يمسح الدم اللي نازل من خشمه :" حادث بسيط لا عليك " ..

..: "تشاجرت مع احدهم ؟" ..

.. :" لا كان هناك شخص يطاردني ولم استطيع ان اضلله ولم اجد حلا الا اني اختبئ بين الشجر وعندما ذهب واردت ان اخرج وقعت وتضرر انفي " ..

عقد حواجبه : " ومن يكون هذا الشخص هل تعرفه ؟"..

..: " لا لكني اعتقد انه من هؤلئك الرجال " ..

لف نظره للشباك وقال بتفكير : " حسنا هم يراقبوننا بالفعل لم يكن تهديدا عابر " ..

لف يناظره : " ما الذي تفكر فيه لا تفعل شيء يضر العملية لان الرئيس حريصا جدا على نجاح هذه العملية بأقل ضرر "..

..: " اطمئن لن افعل شيء يفشل العملية لكنني سألقن هؤلئك الرجال درسا "..

@@@@

بعد نص ساعه من جلسته بالصاله قام بعد ما حس انه ارتاح شوي طاحت عينه على الاكل اللي على اللطاوله اللي ما تحرك وحس بتانيب الضمير لانه ما تركها تاكل تنهد واتجه للغرفه اللي كان بابها مفتوح دخل وهو يشوفها منسدحه على السرير بالعرض ونظرها للشباك وكانت معطيه الباب ظهرها قرب لها وجلس على طرف السرير وهي اول ما حست فيه عدلت جلستها ولفت عليه شافها ناظرتها وبعدها نزلت عيونها تنهد وقال بصوت هادي : قومي كلي ..

نجد رفعت عيونها له : ما لي نفس ..

نايف :يعني تبيني اكل لحالي ..

نجد وابتسامه ارتسمت على شفايفها لا ارادي : انت راح تاكل ..

نايف ابتسم لها وبنفسه " طفله والله طفله ": ايه لاني جوعان وطبعا انتي ماراح تخليني اكل لحالي صح ..

نجد نزلت من على السرير : ايه صح انتظر بس احمي الاكل لانه اكيد برد مع هذا الجو .." وطلعت للصاله "..

نايف رمى نفسه على السرير وحط يدينه تحت راسه ولفيناظرها لان الغرفه كانت تكشف الصاله والمطبخ التحضيري فمن السهل انه يناظرها وهو بمكانه وبنفسه " هي همها رضاي وراحتي وانا هاملها واعاملها بجفا لكن لازم اسوي كذا هي فتره يا نجد وترتاحين تحمليني ".. انتبه لها تناديه قام وطلع لها وسحب له كرسي وجلس وشافها تجلس مقابله ..

نجد :تحس نفسك احسن الحين ؟..

نايف : ايه الحمد الله .. ايه صح ترا بعد ما نخلص اكل راح نطلع ..

نجد رفعت عيونها له : بس انت تعبان ريح شوي وبالليل نطلع ولا مو لازم نطلع اليوم عادي ..

نايف وعيونه على صحنه :لا عادي مو تعبان راح نطلع الحين لان بالليل يبرد الجو اكثر ماراح نقدر نستمتع بالطلعه ..

نجد : طيب براحتك ..

نايف لما خلص وقف : الحمد الله انا بدخل اخذ لي شاور وابدل والاقيك جاهزه ..

نجد : ان شاء الله " واول ما شافته يدخل الغرفه قامت وشالت الصحون ورتبت الطاوله بعدها دخلت للغرفه وماشافتها " : اكيد انه بالحمام " راحت لدولاب اللي رتبت فيه ملابسهم وطلعت لها بنطلون وبلوزه باكمام طويله لبستهم وراحت للتسريحه رفعت شعرها ولفته واخذت البالطو حقها ولبستها بعدها تحجبت ولبست جزمتها واخذت شنطتها وجوالها وطلعت للصاله رتبت الحوسه اللي كانت مسويتها قبل ما يجي نايف ولما خلصت جلست تنتظره شوي شافته يطلع من الغرفه وهو لابس ومتجهز وقفت بابتسامه : يلا ؟..

نايف : يلا .. وتقدم للباب وطلع وهي وراه نزلو لتحت وطلبو سياره من الفندق وقالو لهم 10 دقايق وتجي راحو يجلسون في الانتظار وفي هالوقت رن جوال نجد طلعته من الشنطه وابتسمت لما شافت المتصل ابوها ردت :هلا بابا ..

ابو نجد : هلا بك حبيبتي الحمد الله على السلامه ..

نجد : الله يسلمك .. بابا انت وينك من اليوم وانا اتصل عليك ..

ابو نجد : كنت مشغول وتوي فضيت شوي قلت اكلمك ها ان شاء الله مبسوطه بفرنسا ..

نجد وعيونها راحت لنايف اللي يناظر الرايح والجاي : ايه الحمد الله بس برد ..

ابو نجد : ايه تدفي كويس طيب بابا انا اتركك الحين لان عندي شغل ..

نجد بحزن : طيب بابا متى راح نشوفك ؟..

ابو نجد ابتسم : ان شاء الله قريب بس افضى اكلمك ..

نجد : طيب مع السلامه .. قفلت من ابوها وعيونها على الجوال ..

نايف قرب منها : يلا جات السياره ..

نجد قامت معه وطلعو من الفندق وركبو السياره ..

نايف : وينه عمي قريب من عندنا ؟..

نجد : مدري وين مكانه بس يقول عنده شغل الحين ..

نايف : يعني ما نقدر نشوفه هذي الايام ..

نجد : يقول لما افضى بكلمكم ..

نايف : اها ..

شوي وقفت السياره عند مكان وكانه حديقه كبيره نزلو ودخلو فيها وصارو يتمشون المكان عجب نجد كثير لانه مليان بالطبيعه وصوت العصافير والنوافير يهدي الاعصاب ..

نايف وش رايك نجلس شوي قريب النافورا ..

نجد عادي ..

نايف مشى وجلس على واحد من الكراسي ونجد بجنبه .. رفع جواله لما سمع رنه رساله وفتحها وابتسم وهو يقرا اللي فيها رجع الجوال بجيب البالطو وصار يتفرج على الناس مع نجد ..

@@@@

السعوديه

الساعه 8 المساء

تنزل من الدرج وهي لابسه عبايتها وجوالها باذنها : وش فيك صبوي تحنين قلت لك بطلع الحين ياربي منك ..هههههههه صح صدقتك مشتاقه لي اقول انقلعي بركب السياره الحين.. يلا سلام .. قفلت منها وهي على اخر درجه لفت للصاله وشافت ثامر جالس ويطقطق بجواله قربت منه : يلا مشينا ..

ثامر رفع عيونه عليها : بالله ماكانك نزلتي بدري كثير كان طولتي اكثر..

تاله وهي تلف الشيله : عاد وش اسوي صبوي كل شوي متصلع=ه علي تعجلني عشان كذا تاخرت ..

ثامر وهو يمشي جهه الباب : وش صبوي ذي بعد وش اسمها ؟..

تاله وهي تطلع وراه : مالك دخل باسمها ..

ثامر : اقول تالوه ترا مهند لساته بالمستشفى وابوي عنده وماعندنا سواق ونجد مسافره مع رجلها يعني قدري الذهب اللي بيدك الحين ..

تاله وهي تركب السياره : هههههههههههههه طيب طيب بقدره بس لحظه انا فهمت كل شي لكن نجد ايش دخلها ..

ثامر يحرك السياره : نسيتي انك احيانا تطلبين منها سواقها لو مالقيتي حد يوصلك ..

تاله : من جد الله يذكرها بالخير لها وحشه الدوبه ..

ثامر : اقول بلا نصب توها مسافره امس مامداك تشتاقين لها ..

تاله : انت وش عرفك بالشوق اصلا ..

ثامر : لحظه لحظه الحين وين بيت صاحبتك ذا الحين تخليني امشي وبس ..

تاله : يووووووه نسيت اقولك اني بروح بيت خاله نجد اكيد تعرفه صح ..

ثامر بعد ما وقف عند الاشاره لف عليها : بيت خاله نجد ليه وش عندك هناك ..

تاله : وش اللي وش عندك بناتها صاحباتي ..

ثامر : مادريت ..

تاله : مو مهم تدري المهم انك تعرفه صح ؟..

ثامر يمشي بعد مافتحت الاشاره : ايه اعرفه بيت خويي كيف ما اعرفه ..

تاله : ايه صح نسيت ان نجد قالت لي ان ولد خالتها صاحبك ..

ثامر : ايه يلا وصلنا ..

تاله وهي تناظر البيت : قريب ماشاء الله ..

ثامر : طيب مو ناويه تنزلين ..

تاله : الا بس اصبر اكلم البنت " وطلعت جوالها واتصلت على صبا ثواني وجاها الرد : انا عند الباب ..

صبا : طيب طيب ابفتح لك ..

تاله : اوك يلا ..وقفلت منها ولفت بتنزل ..

ثامر : متى راح تخلصين ..

تاله ماراح اطول ساعتين بالكثير ..

ثامر : طيب كلميني لما تخلصين ..

تاله : طيب ونزلت راحت عند الباب وشافته مفتوح شوي دخلت وشافت صبا ورا الباب : بسم الله روعتيني ..

صبا ترفع حاجبها : بالله انا قايله لك بفتح الباب تستهبلين انتي ..

تاله تسلم عليها :ياختي نمزح وش فيك ..

صبا: مدري عنك يلا تفضلي " ودخلتها للمجلس": خذي راحتك بروح انادي الانسه ود ..

تاله : طيب ..

طلعت صبا من المجلس وهي ماشيه بتروح للمطبخ قابلت ريان وكان بيطلع برا :ها شكلك طالع ..

ريان وهو يناظر شكله بالمرايا اللي في السيب : ايه خويي ينتظرني برا " ولف عليها " الا وش عندك كاشخه وين بتروحين ..

صبا وهي تكمل طريقها للمطبخ : مو رايحه لمكان بس صاحبتي جايه ..

ريان : اها وكمل طريقه لبرا ولما طلع شاف سياره ثامر راح وركب بجنبه : ارحب ..

ثامر وهو يحرك السياره : مراحب ساعه على ما تطلع وش خليت للبنات انت ..

ريان : يعني متصل علي وتقولي انا عند باب بيتكم اكيد بطول على ما اجهز ليه ما اتصلت علي قبل ما تطلع من بيتكم ..

ثامر : عاد وش دراني ان اختي تبي تجي عندكم قلت بوصلها واتصل عليك لكن تفاجأت ان بيت صاحبه اختي هو نفسه بيتكم عشان كذا قلت لك اني عند الباب ..

ريان : اها كذا السالفه الا طلعو خواتنا صاحبات وحنا ماندري ..

ثامر : شفت كيف .. المهم أي مطعم تبي ؟..

ريان : عادي أي شي ..

@@@@

فرنسا

نجد كانت مستمتعه بالاجواء وطول الوقت كانت ساكته وتراقب الماره ما تكلمت مع نايف ولا هو كلمها .. انتبهت بطفله صغيره واقفه عند واحد من الكراسي وتبكي وباين انها ضايعه لفت حولينها تدور حد لكن ماشافت حد باين عليه يدور طفله ضايعه وقفت وقبل ما تمشي للطفله وقفها صوت نايف ..

نايف اللي كان يناظر النافوره وسرحان انتبه فيها توقف لف عليها : وين بتروحين ؟..

نجد لفت عليه واشرت على الطفله : مسكينه باين انها ضايعه بروح اشوفها ..

نايف اجلسي لو كانت فرنسيه وشافوك اهلها وانتي معها بيقولون انك خاطفتها ترا هم هنا يكرهون العرب ..

نجد بس انا بوديها للامن اللي هنا ماراح اخليها عندي ..

نايف : بكيفك لكن انا مالي دخل لو صار لك شي ..

نجد لفت تناظر البنت وتفكر بكلام نايف وكانت بترجع تجلس بس شكل البنت كسر خاطرها وماقدرت تتركها ولفت على نايف : بروح لها واللي يصير يصير .. " ومشت عنه رايحه اتجاه البنت "..

نايف لف يناظرها ويشوف ايش راح تسوي ..

نجد قربت من البنت اللي باين ان عمرها 5او 6 سنوات وصارت تكلمها بالانجليزي : مرحبا ..

البنت سكتت شوي وهي تناظر نجد باستغراب بعدها قالت بالعربي : بدي مامي ..

نجد ابتسمت لما عرفت انها عربيه : وماما وينها ؟..

البنت : مابعرف هيا تركتني هونيك عند بياع الايسكريم وألت لي نطريني هون وراح ارجع وانا نطرتها كتير وهيا ما رجعت ..

نجد مسكت يدها وجلستها بجنبها على الكرسي : طيب والبابا وينه؟..

البنت : بابا مسافر وانا و ماما بس اللي هون ..

نجد : طيب ماما ايش لابسه ؟..

البنت : ماما لابسه متلك لكن هيدا لونو زهري " واشرت على الحجاب "..

نجد : طيب تعالي معي نروح لزوجي هناك د
" واشرت لها على نايف اللي كان يناظرهم باستغراب " عشان نقوله يدور على ماما وش رايك ؟..

البنت ناظرت نايف ورجعت تناظر نجد بتردد : لكن انا بخاف ..

نجد مسكت يدها : لا تخافي انا معك راح ندور على ماما وش رايك ..

البنت ابتسمت طيب ..

قامت نجد والبنت معها واتجهو لنايف اللي وقف اول ماشافهم جايين لهم : البنت طلعت عربيه وهي ضايعه من امها ..

نايف نزل لمستوى الطفله : ايش اسمك ؟..

البنت : مايا ..

نايف : طيب يا مايا ماما ايش قالت لك قبل ما تتركك ..

البنت :ألت لي لا تتحركي من مكانك وانا راح ارجع لكي ..

نايف : وين كان مكانك اللي تركتك فيه ماما ..

مايا تاشر على كوشك الايسكريم : هونيك ..

نايف وقف ومسك ايدها : وانتي ليه ما سمعتي كلامها هي اكيد تنتظرك هناك ..يلا نروح ..

نجد لفت عليه : طيب واذا ما لقيت امها هناك ..

نايف لف عليها : ان شاء الله نلاقيها انتي اجلسي هنا شوي وارجعلك ..

نجد : بروح معكم ..

نايف : ماله داعي الكوشك قريب من هنا اجلسي ..

نجد ماقدرت ترادده اكثر لانها حست بنبره صوته المعصبه وتخاف يعصب عليها سكتت ولفت على الكرسي اللي كانو جالسين فيه من الاول وجلست ..

اما نايف مشى مع البنت ولما وصلول لكوشك مثل ما قال شاف امها هناك تدور عليها وتسال الماره واول ما شافتها حضنتها وصارت تعتبها بعدها تشكرت من نايف وراحت نايف لف بيرجع وبنفسه : بالله حد ياكل ايسكريم بهالبرد بس شكلهم متعودين : رفع عيونه وشاف نجد من بعيد جالسه على الكرسي ومبتسمه وتناظر شي ولما لف نظره للجهه اللي تناظره شاف اطفال يلعبون مع ابوهم بالدراجات رجع عيونه عليها وهو يفكر بحياته المستقبليه معها وقبل ما يوصل لها بكم خطوه حس بحد يكتم فمه وبعدها ما حس بشي ..

@@@@

~
~
~
~
~
~
~
~
~
~
~ انتهى البارت الثاني ~

الوعد _ ALWAAD 11-12-2016 03:01 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
وهذا هو البارت الثاني صار بين ايديكم

انتظر توقعاتكم وردودكم الجميله

والبارت الجاي يوم الاربعاء باذن الله

محبتكم الوعد

الوعد _ ALWAAD 11-12-2016 06:47 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
للي يحب يتواصل معي
هذي حساباتي على شبكات التواصل الاجتماعي
الانستقرام : _alwaad_writer

التويتر :@waa11172

السناب :ftesh101

alshagardiah123 11-12-2016 10:11 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الوعد _ alwaad (المشاركة رقم 29077814)
وهذا هو البارت الثاني صار بين ايديكم

انتظر توقعاتكم وردودكم الجميله

والبارت الجاي يوم الاربعاء باذن الله

محبتكم الوعد

اهلا وهلا ومرحبا
والله يسعدك يابعددي ولاعدم من جديدك
توقعاتي
نايف:الرساله الي جته يعلمونه ان الكلاب مدري منهم يراقبونه وكذا والي خطفوه هم الي كانو يراقبونه
نجد:ابتسمتها ذي لانها تذكرت ابوها
تاله:بعد حويي احسها تصلح ل ريان مو عماد
عماد:حرام ظلموه والله انه مسكين نفسي اعرف الجدال الي صار بينهم
والرجال الي كان ينزف وكذا:سامي<ابو نجد <قولي صح بالله
وصبا ذي المخلوقه نفسي تحب ثامر احس كدا بيصير
وببث نورينا بجديدك وتسلممم هللاناممملللل لاعدم من جديدك

لامــارا 18-12-2016 01:28 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
السلام عليكم

اختي الغالية تأخرتي كنتي مواعدتنا الأربعاء وانتي الوعد وين وعدك يا قلبي

ننتظرك

لا تطولي علينا

بالتوفيق لك

دمت بود

علي الموسوي الموسوي 01-01-2017 06:42 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها الوعد _ alwaad (المشاركة رقم 29064003)
وهذا هو البارت الاول ويارب انه يعجبكم

وعلى اساس الردود اللي راح اشوفها راح احدد موعد تنزيل البارتات

انتظركم

محبتكم الوعد

جميل ماخط قلمك الانيق والذي حركته يدك الكريمة بايعاز من عقلك النير ...اجدتي واحسنتي

اميرة الغرور 13-02-2017 04:20 AM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
السلام عليكم
مرحباااا وعودة كيفك
ماشاء الله بداية حلوة
احداق وفكرة مختلفة
واحنا متحمسين للجاي
موفقة واحنا معاك للاخير ان شاء الله
تقبلي مروري
نحن بالانتظار

لبليس مديرة 18-02-2017 10:00 PM

رد: كوني لي اكون لك كل شيء
 
اتمنه تزلين البارت الجاي باقرب وقت وانا قريت جميع رواياتك وكانت جميلة مرررره


الساعة الآن +3: 02:26 PM.


موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


SEO by vBSEO 3.6.1