غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 51
قديم(ـة) 20-01-2017, 09:57 PM
صورة أميـرة الأمـل الرمزية
أميـرة الأمـل أميـرة الأمـل غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


✿❁࿐❁✿​






جاااااري الانتظااااار










Saraha


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 52
قديم(ـة) 20-01-2017, 09:58 PM
طيش0 طيش0 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


السلام عليكم اي ساعه البارت؟؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 53
قديم(ـة) 20-01-2017, 10:47 PM
صورة ضاقت انفاسي الرمزية
ضاقت انفاسي ضاقت انفاسي غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي






السلام عليكم .....اتمنى الجميع بخير :)

بسم الله

البارت 2

**
**
**
**


دخلت البيت بخطوات بطيئه ناظرت جدتها
تنظف الحوش
وقفت ام سعيد وناظرت ساره واقفه تناظرها
والدموع بعيونها
ابتسمت بشماته : طردتك ام سعود ؟!
تستاهلين كم مره قلت لك لا ترزين وجهك عندهم ؟!
بس انت ما تسمعين الكلام !
تعالي نظفي الحوش معي ترى احس ظهري يبغى ينكسر من الوجع
فتحت عيونها باستغراب وهي تشوفها
واقفه مثل التمثال ما تتحرك : علامك مثل العمود واقفه ؟!
خذي المكنسه تعالي كملي عني ومدت لها المكنسة
تناظر جدتها وتتأمل الفقر للي عايشينه
لمتى هذا الحال ؟!
ما في شيء تتمناه وتلقاه وكأنه مكتوب عليهم
الحرماااااااان
ليه ما يعيشون مثل الجيران ؟!
كل حياتها شقى وشغل بس ما تشوف فلس واحد
هي طفله لها متطلبات خاصه بسنها مثل باقي الاطفال
قاطعتها ام سعيد : علامك أكلم الجدار انا ؟!
ساره ناظرت جدتها بعيون محرومه وبنبره رقيقه: يمه اعملي لنا حلويات
قاطعتها بعصبيه : هذا للي استفيده انا من ام سعود
جالسه تتفنن بالطبخ وتيجي تتشهوني عندي !!
كم مره قلت لك الحلويات مضره بالجسم
اذا اكلتيها اسنانك تخرب وتصيرين قد البقره بالسمنه
خذي نظفي الحوش خليني اشوف لي شغله ثانيه
هزت رأسها باستسلام واخذت المكنسة
وهي تقنع نفسها بكلام جدتها
انه الحلويات مضره بالصحة
وبداخلها نفسها تصرخ «ابغى لو لقمه من الحلويات »
بلعت ريقها وهي تكمل تنظيف الحوش
طفله تشتهي مثل باقي الاطفال
تفكر لو فجأة يطلع لها كنز مثل أفلام الكرتون
غمضت عيونها وهي تخطط وش رح تعمل فيه
تخيلت نفسها تلبس احلى الفساتين
قدامها طاوله كبيره عليها كل انواع الاكل وكل ما تشتهي النفس
وحلويات من كل الاصناف
تجلس على الكرسي وتأكل كل الموجود
على الطاوله
وسرعان ما اختفت احلامها وهي تتخيل جدتها
ترمي كل الاكل وتحط قدامها جبنة ولبن
وتجبرها تأكل منه
طردت كل الافكار بعد ما نقزت على صراخ جدتها : ساره وجع
ناظرتها باستغراب علامها تصرخ
ام سعيد بغضب : الباب يدق ما تسمعينه ؟!
حكت رأسها وبتبرير: آسفه ما سمعته
وتوجهت للباب تفتحه ورسمت بسمه على محياها كالعادة
ناظرت ابو عزام واقف عند الباب تكلمت بابتسامة : هلا عمي !
تكلم وهو يناظرها بهدوء : ام سعيد هنا ؟!
ساره هزت راسها : الحين اناديها
ورجعت خطوه للداخل : يمه في رجال عند الباب
تقدمت ام سعيد بخطوات سريعة اتجاه الباب : هلا ابو عزام !!
ابو عزام بثقل : الله يحييك
ام سعيد باستغراب: خير ان شاء الله !
ابو عزام بهدوء: خير ان شاء الله
وطلع ظرف ومده لها : بصراحه عملنا حمله اعمال خيريه
وسجلت اسمكم
وهذا الظرف فيه فلوس لكم وفي اغراض بالسياره
ابتسمت ساره لما سمعت انه فيه فلوس
بس ناظرت جدتها للي تكلمت بحده : صدقه؟!
ابو عزام رفع حاجب : ايه صدقه الناس تبغى الاجر
قاطعته بحده: حنا ما نمد يدنا للناس
نشتغل ونعيش بعرق جبينا وبكرامتنا
مو بحاجة لصدقتكم
الله يغنينا من فضله
ابو عزام : بس
قاطعته بحده : اتمنى ما تكرر هالفعل مو بحاجة
لصدقتك
والحين اسمح لي عندي شغل
سكت للحظات ما يدري وش يقول لها وبصوت منخفض : يعطيك العافية
وتركهم وركب سيارته وحركها وهو متنرفز من ام سعيد
قفلت ام سعيد الباب ومشت خطوه للداخل
وقفها صوت ساره الناعم تكلمت بخيبه امل : ليه ما اخذت الفلوس؟ !
طالعتهابغضب : مو حنا للي نمد يدنا للناس
حنا نفسنا عزيزه !
خلي عندك كرامه ولا تذلين نفسك علشان كم فلس
سكتت وكل تفكيرها بالظرف للي فيه فلوس
ومتحسره لو اخذته جدتها
وش رح ينقصها ؟!!!
***
***
***
**
دخل البيت وللحين متنرفز من ام سعيد
ومن ردها صدق ما تستاهل فلس واحد
بس الواحد يبغى الاجر
وهو مبسوط على حاله يبغى يقدم لهم
زفر بضيق وناظر ام عزام تكلمه : علامك ضايق خلقك ؟!
ابو عزام عدل جلسته : ولا شيء
ام عزام بضيق : ليه ما تكلم عزام وتقنعه يتزوج
ابنة عمه تراها ما تتعوض والاسبوع الجاي
في ناس جايه تخطبها
قاطعها بنرفزه : وش تبغين ازوجه بالغصب
وبعد ما يجيب بزر يتطلقون !!
خلاص ما يبغاها هو حر عمره لا اعرس
ناظرته بقهر من رده : وليه تكلمني كذا ؟!!،
زفر بضيق طلع قهره من ام سعيد فيها : قال لك عزام ما يبغاها وليه تعيدين وتحنين فوق رأسي
!!!
وقفت بغضب من أسلوبه وبقهر : الحق علي ابغى الزين لولدك
وطلعت من الصاله
رد بصوت منخفض : ولدك ولدك مو كأنه ولدها
افففف صجت رأسي بذي السالفه
وش هالحريم يضيقون خلق الواحد
استغفر الله
**
**
**
**
**
نهى جالسه متربعه على السرير وحاطه القلم بفمها وتفكر بعمق والدفتر قدامها
اسماء : يلا خلينا نكتب الرساله بسرعه
سحبت نهى القلم من فمها وناظرت اسماء : وش اكتب ؟!
اسماء بحماس : اكتبي
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين
ضربتها نهى بالقلم على راسها : غبيه تبغين اكتب خطبة جمعه ؟!
اسماء حكت مكان الضربه بتفكير : اكتبي
بسم الله
الاسم نهى .....
الصف اولى اعدادي
المدرسه
قاطعتها نهى بضجر : وبعدين معك يا غبيه ليه انا داشه إمتحان
اسماء هزت راسها : ايه صحيح
وحطت اصبعها الابهام بفمها تفكر
ورفعت حواجبها لما لمعت الفكره براسها : اكتبي رساله بالانجليزي
نهى عقدت حواجبها باستغراب : وش اكتب ؟!
اسماء بطفوله : اكتبي
ماي نيمز نهى
ماي فاذر
قاطعتها نهى بعصبيه: حشى وش رايك ارسل له دفتر العائله؟!
اففف من غبائك !!
اسماء ابتسمت : وش رايك ارسمي قلب حب
كبير
نهى فتحت فمها عجبتها الفكره وناظرت اسماء : تعرفين ترسمين قلب الحب ؟!،
اسماء وهي تدق على صدرها : اعجبك
وسحبت الورقه ورسمته بحجم كبير
عفست ملامحها نهى: هذا قلب حب
للي يشوفه يظنه صخره
هاتي ارسم انا
رسمت قلب حجمه متوسط
قاطعهم دخول ام سعود : نهى
بلعت ريقها وناظرت امها بخوف: وش فيه ؟!
ناظرتها ام سعود بشك واقتربت منها : وش تعملين ؟!
نهى وهي تكمل رسم وتحاول تظهر طبيعيه : ارسم تفاحه يا ماما
ناظرت ام سعود الورقه وهي تشوف مرسوم تفاحه وعليها ورق : هذا للي فالحه فيه !
نظفي المطبخ بسرعه
نهى براحه : ان شاء الله
**
**
**
في اليوم الثاني بالمدرسة
بالفسحه طلعت ساندويتش اللبنه وأعطتها لعائشه
اخذتها عائشه وتذوقتها : الله ما اطيب هاللبن
وبتساؤل: ليه ما تبغين ساندويتش حقتك
تراها طيبه
قاطعتها ساره بمراره: ما ابغى
ترى قرفت معدتي اللبن ومشتقاته
عائشه تتكلم وهي مستمتعه بالطعم: بالعكس لذيذ
عفست ملامحها : قرفته الفطور لبن وجبنه الغداء لبن وجبنه العشاء لبن وجبنه
نفسي يوم ارجع على البيت ألاقي
اخذت نفس وقطعت كلامها و حطت يدها تحت خدها
عائشه باستغراب : ليه سكتي ؟!
ابتسمت كعادتها : خلاص انسي
والحين قولي خالتك كم بنت عندها ؟!
عائشه : 3
ليه تسألين ؟!
ساره هزت كتوفها بابتسامة: كذا سألتني جدتي !!
عائشه عفست ملامحها: جدتك هذي ما اطيقها
نكديه وعصبيه ودوم تصارخ !!
ليه ما تتركيها وتيجي تعيشين معي !!
ساره : لا تقولين عنها كذا حرام
تزعل اذا سمعتك تقولين عنها كذا !
عائشه تخصرت : وليه دائما تجعر مثل صوت البقره لما تنادي عليك ؟!
ساره بحرج : عيب تقولين كذا ؟!
عائشه تغير الموضوع .بحماس طفولي : انا رايحه اشتري وارجع لك
وراحت تركض بعدها بدقائق رجعت وحطت المشتريات بحضن ساره وابتسمت لها : خذي
ساره بتردد: هذا مصروفك ؟!
عائشه بلامبالاه: عادي نتقاسم
سكتت وهي تحس لعابها رح ينزل وهي تشوف المشتريات
تذكرت جدتها دوم تلقي عليها محاضرات
ما تأخذ من احد شيء
بس ما تقدر تقاوم وهي تشوف المشتريات بحضنها
بلعت ريقها وبدأت تأكل متجاهله كلام جدتها
عائشه بفرح وهي تتقاسم مصروفها مع ساره
رفعت رأسها شافت من بعيد نهى تتحلف فيها
طنشت ورجعت تسولف مع ساره ولا كأنه حد يناظرها
**
**
**
**
عائشه وهي تحاول تبعد يد امها عن اذنها
بس ام سعود شاده بقوه : انا اعطيك مصروفك علشان تفتحين جمعيه خيريه ؟!
عائشه والدموع بعيونها: حرام ما معها مصروف
قاطعتها ام سعود : وش دخلني فيها ؟!
ابو سعود : فكيها يا ام سعود
طنشته وهي تمسك شعرها وتشده : وقسم بالله
لو تعيدين هالحركه ما يحصل لك خير
عائشه وهي تحاول تفك يد امها : مصروفي وانا حره فيه !!
وقف ابو سعود وفلت شعر عائشه من يد امها : وبعدين معك مو كذا التفاهم واسلوب التربيه!
ام سعود : مو شايف
قاطعها وهو يؤشر لها تسكت وبعدها ناظر عائشه
ودموعها على خدودها اقترب منها ومسح دموعها وطبع قبله على جبهتها
ام سعود بغيض : ما احد مخرب هالبنات غيرك!
ابو سعود وقف وناظرها : كل شيء عندك بالضرب ؟!
ام سعود : يا الله يجيبها للطريق الصح
عائشه وهي ماده بوزها تتريق على امها : طريق والا بطريق
خزتها امها بعيونها : عائشه
ابو سعود ينهي الموقف : خلاص
اسمعي يا عائشه عقابك محرومه من المصروف اسبوع كامل
علشان مره ثانيه توزعين مصروفك
انا اتعب واشقى واجمع الفلوس وانت توزعينها
قاطعته بانفعال : دائما جالس على الكنبه ما اشوفك تتعب وتشقى
ابتسم وهو يتكتف : لو ما كنت تعبان كان ما اخذت اجازه اسبوع
عائشه وهي تهز رجلينها : نسيت انك تعبان وانت حامل بيدك الجوال طول اليوم تطقطق عليه
ابو سعود بلامبالاه : المختصر
محرومه من المصروف وبلا كثره حكي
ردت بقهر وتمرد : مو على كيفكم !
انت تدرس تربيه إسلامية وين التصدق على المساكين ؟!
مد بوزه : يا هالتخصص ذلتنا فيه
كملت كلامها بغبن طفولي : لو اعرف مدير المدرسه كان قلت له عن بخلك خله يفصلك
لانك ما تستاهل تكون استاذ
وتركتهم وراحت لغرفتها
ناظر ام سعود : اشوفك ساكته للملسونه ؟!
ابتسمت بشماته : دوبك تتكلم عن اساليب التربيه
هذا انا جالسه اتفرج واتعلم
رجعت عائشه وقفت وبصوت عالي وتوعد طفولي: والله لاروح للمدرسه وتعطوني مصروف لي ولساره
ناظر زوجته : عشتو
هذا الناقص اصرف على بنات الجيران
عائشه بطفوله وتردد كلام كانت تسمعه من امها : بدل علبه الدخان تصدق على الفقراء والمساكين
تقدم خطوه بتهديد : عائشة
وقسم بالله اذا وصلت لك ما يحصل لك خير
انقلعي على غرفتك اشوف
خافت من نظراته وبسرعه رجعت لغرفتها
**
**
**
*
نظفت المطبخ وهي تحس بالتعب من هالاعمال اليوميه
طلعت على صوت جدتها الغاضب : نعم يمه
ام سعيد بعصبيه مسكتها وضربتها : كم مره قلت لك ما تأخذين شيء من احد
خلي نفسك عزيزه !
ساره وهي تحاول تتجنب ضربات جدتها،: ما اخذت
قاطعتها وهي تزيد ضرب : وتكذبين بعد !!
الحين ام سعود جاءت تشكي انك اخذت مصروف ابنتها
تركتها ام سعيد وهي تلهث من التعب : وبعدين مع نفسك الرديه ؟!
رمقتها ام سعود بنظرات ناريه وهي تشوفها متكوره غلى نفسها
للحين مقهوره وهي تتذكر شكل ام سعود
وهي تردح وتقول ساره اخذت مصروف ابنتها
ومو قاعده على بنك علشان تصرف على ساره
زفرت بضيق ودخلت للبيت وهي مفوره من العصبيه
متكوره على نفسها وتبكي على حظها العاثر
طول عمرها محرومه من كل شيء
ولما فتحت لها الدنيا واعطتها عيشه من مصروفه
كان هذا الثمن ضربتها جدتها ضرب
ليه مو من حقها تأكل وتصرف مثل باقي الاطفال ؟!!
ما طلبت من عيشه شيء هي أعطتها من خاطرها !!
هي اعطت عيشه ساندويتش ليه ما احد تكلم
بس لما اكلت من مصروف عيشه كل قام ضدها
وكأنه مكتوب على جبينها
الحرمان طول حياتها
رفعت رأسها للسماء وهي تمسح دموع يتيمه
وتتمنى تموت مثل امها وابوها
وتروح للجنه فيها كل شيء مثل ما قالت لهم المعلمه
رجعت تكورت على نفسها ودموعها رجعت تنزل من جديد
مسحت دموعها لما سمعت طرقات على باب الحوش
وقفت وتوجهت للباب وهي تمسح دموعها بيدينها الصغيره
**
**
**
واقف ينتظر الباب ينفتح وعيونه على البنت للي تناظره وتبتسم له
رد لها الابتسامه
عفس ملامحه بقرف لما انفتح الباب
وشافها عيونها متورمه من البكاء وشعرها كالعاده جدوله مو نظيف ومنفوش وكأنها طالعه من معركه وغرتها مقصوصه بطريقه مضحكه تكلم بسخرية : وش فيها صنوايت زعلانه؟!
ناظرته وهزت رأسها بالنفي والغصه بحلقها
وبالرغم من للي مرت فيه ما تقدر تتخلى عن ابتسامتها ابتسمت والدموع تلمع بعيونها
ناظرها بقرف وهو مو طايق هالبيت بعد ما خبره ابوه عن جدتها وكيف كلمته
قهره ابوه لو مكانه ما أشتري من عندهم علشان تتأدب بس ابوه كاسر خاطره الطفله تكلم بقرف
: وين جدتك ام سعيد ؟!
بسرعه ناديها قولي لها ابغى الطلبيه بسرعه
وابتسم بسخريه على نفسه صاير طرطور احرجه ابوه قدام صديق ابوه وقال له عزام يعرف البيت ورح يجيب لك
صرخ بعصبيه وهو يشوفها واقفه تتكلم مع بنت بنفس عمرها : يا زفته تعالي هنا ؟!
**
**
**
عائشه وهي ماسكه يدها وتعتذر : هذي نهى الزفته قالت لامي
ولا تهتمي منهم هالبخيلين
اقترب منهم واقفات مطنشاته ويتناقشن باندماج
تكتف وهو يناظرهن
عائشه بحنان وهي تمسح على راس ساره : عورتك جدتك لما ضربتك ؟!
عفس ملامحه بقرف و هو يناظرهن لو يعطونه مليون ما لمس شعرها
ساره ابتسمت بألم وكشفت عن يدها : هنا يوجعني
عائشه عفست ملامحها بحزن وتأثر وهي تشوف مكان القرصه ازرق : يا حبيبتي ولا تهتمي لجدتك
اصابه فضول يعرف ليه ضربتها جدتها
عائشه تكمل بعناد : غصب عن جدتك كل يوم رح اعطيك مصروفي
مو على كيفهم
ساره ابتسمت لها : وش قالت لك امك ؟!
عائشه ضحكة قصيره : قطعت اذني
ولوت بوزها وهي تكمل : وبابا حرمني من مصروفي
اسبوع
بس لا تهتمي لما ينتهي العقاب رح اعطيك من مصروفي بدون ما تشوفنا نهى ونتخبى
قطعت كلامها لما رفعت رأسها وشافت عزام واقف فوق راسهم ويناظرهم احتدت ملامحها الطفولية : ما تستحي على وجهك تتجسس علينا ؟!!
ابتسم وتكلم باستخفاف : لا يالخطيره
ومسك ساره بطرف ثوبها بقرف ودفها : مو قلت لك نادي جدتك ؟!
ساره شهقت بتذكر : ايييي نسيت
عزام بقرف : انقلعي خلصيني مو فاضي لك
عائشه مسكت ساره من يدها قبل ما تروح وناظرت عزام بغضب : هيه انت لا تكلم صديقتي كذا!!
اعتذر لها بسرعه
ضحك عزام ضحكه عاليه وناظرها وهي ماده بوزها ومعصبه بحركه طفوليه : يا قلبي على البراءة يا ناس
عائشه رفعت اصبعها بتهديد : اسمع ما امزح معك
ساره بصوت منخفض لعائشه : عيب يا عيشه !
عائشه بعصبية من هبل ساره : ما شفتيه كيف يناظرك !
عزام : اقول يالقويه روحي نادي ام سعيد
ترى بدأ دمي يفور مو فاضي لك
عائشه تتريق عليه : فاضي والا مليان هههه
ساره باحراج من تصرفات عائشه : الحين انادي جدتي
وركضت للبيت بسرعه
تكتفت عائشه وهي رافعه حاجب بغرور : لو مكانها لو تبوس الارض ما رحت انادي
عزام ابتسم بسخريه : ما احد قال لك لسانك طويل ؟!
عائشه هزت راسها بطفوله : ماما وبابا دوم يقولون لي لساني طويل
وتابعت كلامها بصراحه وهي تتربع على الارض وتحط يدها تحت خدها : يا حظها ساره ما عندها ام واب مرتاحه من تحكم الام والاب
بس مسكينه طلعت لها جدتها اعوذ بالله ما تنطاق
غبيه اقول لها تتركها بس رافضه تقول حرام تخاف تزعل
قلت لها نهرب انا واياها لمكان بعيد ونعيش مع بعض وما احد يتحكم فينا بس الغبيه رفضت
تدري انها خبله وغبيه
وش رايك تأخذنا بسيارتك لمكان بعيد
ونعطيك اجره
واقف يستمع لثرثرتها قاطعها بتعجب : الله يستر
الظاهر فضيحة اهلك على يدك
والتفت للخلف لما شاف ام سعيد طلعت له
تركها وتوجه لام سعيد يكلمها
وبعدها حمل الاغراض اعترضته نفس البنت : تبغى مساعده ؟!
عزام ابتسم لها : شكرا
نهى ابتسمت : العفو
عائشه من خلفها : والله لاقول لبابا تكلمين رجال غريب !
وخزتها بعيون متوعده !
نهى حست نفسها تورطت ردت : ناسيه نفسك جالسه معه ساعه قولي عني اقول عنك
عائشه بلامبالاه : عادي قولي انا صغيره
اما انت عيب تكلمين رجال غريب
عزام ابتسم على طفولتهن : انا كلمتها سألتها اذا ابوك موجود علشان اخبره عن طول لسانك
عائشه رجعت خصله من شعرها خلف اذنها وتركتهم ودخلت لبيت ساره وهي تتكلم بصوت عالي : مجانيييييييين
**
**
**
**
في اليوم الثاني
ام سعيد وهي تصرخ على ساره علشان تقوم للمدرسه
قامت ساره بتثاقل وناظرت جدتها وهي تفرك عيونها بنعس : ما ابغى اروح للمدرسه !
ام سعيد رفعت حاجب: وليه ان شاء الله ؟!
ساره نزلت يدينها بحضنها وتناظر الارض : المعلمه قالت لي اذا ما نظفتي شعرك من القمل ممنوع تدخلين المدرسه
قاطعتها بلامبالاه: اقول قومي بلا هذره
غصب عنها تحضرين مو على كيفها
اذا كلمتك اليوم قولي لي اجي للمدرسه وامسح فيها الارض
ساره هزت رأسها بهدوء وتوجهت للحمام
بعد ما تجهزت نادتها ام سعيد ومسكت يدها بهدوء : ليه تأخذين مصروف عائشه ؟!
ليه لما اعطيك مصروف ترفضين تأخذين ؟!
رفعت نظرها لجدتها : انا ما اخذت من عيشه
هي اعطتني غصب عني
لو ابغى مصروف كان طلبت منك
بس انا ما احب اشتري وابتسمت بعيون لامعه
ام سعيد مدت يدها : خذي مصروف
هزت راسها ساره بالرفض وركضت باتجاه الباب وهي تلوح لجدتها بابتسامه : سلاااام
بعد ما طلعت من البيت مشت خطوات بطيئه باتجاه الشارع
وهي تحس بالغصه رفضت المصروف لانه قليل وما يجيب شيء مثل البنات
وتخاف اذا طلبت من جدتها تزيد المصروف تزعل منها
وجدتها ما معها فلوس من وين تجيب لها ؟!
مسحت دمعه وهي تتمنى يتحسن حالهم
متى الفقر يتركهم ؟!
**
**
**
**
يتبع.....









تعديل ضاقت انفاسي; بتاريخ 20-01-2017 الساعة 11:12 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 54
قديم(ـة) 20-01-2017, 11:02 PM
صورة ضاقت انفاسي الرمزية
ضاقت انفاسي ضاقت انفاسي غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي









الابله بعصبيه وهي تؤشر على ساره بقرف : مو قلت لك لا تداومين وشعرك كذا ؟!
رفعت نظرها بخوف وبسرعه نزلت نظرها للارض
وتفرك يدينها من الخوف
الابله : كل يوم تيجي شكوى من الامهات !!
وش ذنب بناتهم ينعدون بسبب قذارة اهلك ؟!
مطت ساره شفتها بألم والدموع تلمع بعيونها
الابله تابعت بعصبيه : قومي اشوف
وقفت ساره باستسلام بدون اي كلمه
الابلة اشرت عند سلة الزباله : بسرعه روحي وقفي هناك اشوف
توجهت ساره بدون اعتراض
وقفت ورفعت عيونها شافت
البنات يضحكون عليها
ساره بمكابره ابتسمت وهي تتطالع بالبنات
الابله بعصبيه : على وش تضحكين يا حظي ؟!
على قذارتك ؟!
نزلت ساره نظرها للارض وهي تحس نفسها رح تنفجر بالبكاء بأي لحظه
بدأت المعلمه بالشرح
وساره تناظر الارض خايفه ترفع نظرها وتزفها المعلمه
مر الوقت وهي تحس نفسها تعبت من الوقفه
بدون شعور جلست على الارض تريح رجلينها
وسرعان ما فزت على صراخ المعلمه : وقفي
اقتربت منها المعلمه : مين سمح لك تجلسين ؟!
رفعت رأسها ساره وسرعان ما نزلته وغطت وجهها بيدينه
الابله بعد ما ضربتها كف بتوعد : يا ويلك اذا جلست !
ورجعت تكمل شرح الدرس بقلب بارد بدون الشعور بطفله
تناظر الارض بتعب وذل
وش ذنبها حتى تعاقبها الابله ؟!
وش يطلع بيدها ؟!
كيف تنظف شعرها من القمل ؟!
جدتها نظرها ضعيف ....وين تروح ؟!
ما تتحمل الوقوف اكثر ...تبغى ترمي نفسها بفراشها وتنفجر بالبكاء
ما صدقت لما رن الجرس
وبسرعه جلست على الارض لما طلعت الابله
تجمعوا البنات حولها يضحكن عليها بتعليقات مختلفه: يا حرام طلعتها المعلمه
_الابله لئيمه وقفتك
_ليه ما تنظفي شعرك علشان ما تعاقبك
_شوفي وجهك احمر مكان الكف
_ اكيد يوجعك
ردت بابتسامه مزيفه : ما يوجع عادي
_ما تعبتي من الوقفه
ردت بنفس الابتسامه : عادي احسن من الجلوس
قاطعهم دخول نفس الابله ردت السلام
وناظرت ساره واشرت لها توقف
وقفت ساره باستسلام ما باليد حيله
**
**
**
بالفسحه
عائشه والبنات قالوا لها وش صار
ناظرت ساره بقهر على حالها : تعبتي ؟!
ساره بمكابره والدموع تلمع بعيونها : لا عادي
عائشه بقهر : الله يأخذها جعلها للكسر
غبيه لو تموت ما ارد عليها
قاطعتها وحده من البنات : تضربها اذا رفضت
عائشه بقله حيله : وش رايك تهربين من المدرسة؟!
ساره هزت راسها بالرفض بصوت فيه الغصه: لا جدتي لو عرفت تزعل
تبغاني ادرس واكون من الاوائل
وقفلت على الموضوع بابتسامة طفوليه: خلاص طنشوا الموضوع
**
**
**
**
استغربت ام سعيد من لما رجعت ساره من المدرسه
وهي جالسه : وش فيك جالسه ؟!
ساره هزت راسها بالرفض : ولا شيء
زاد استغرابها بالعاده تتحرك كثير
توجهت للمطبخ وبعد دقائق طلعت وهي تعمل مفاجأة لساره : تعالي شوفي وش جبت لك !
وقفت ساره بتعب وتوجهت لجدتها وابتسمت لما شافت طبق من الحلويات
جلست عند جدتها وبلعت ريقها : هذا لنا ؟!
ام سعيد ابتسمت لها : ايه لنا اشتريته لك ؟!
ساره مو مصدقه : متأكده ؟!
خزتها ام سعيد: وبعدين معك ؟!
غمضت عيونها للحظات وهي تشعر بالسعاده
واخيرا طبق حلويات امامها

تحس نفسها بحلم واي لحظه تصحى منه
وبسرعه صارت تأكل قبل ما يختفي ويطلع حلم
والجده تناظرها بحزن وشفقه بس ما يطلع بيدها شيء .......
**
**
**
جالسه بالصاله وتكتب واجباتها ناظرت ابوها : بابا متى تروح للدوام ؟!
أبو سعود يطقطق بالجوال : ليه تسألين ؟!
عائشه رفعت حاجب : لانك كاتم على نفس نهى واسماء !
نزل الجوال وناظرها : نعم ؟!
عائشه ببراءه : ايه قالوا انك كاتم على نفسهم بجلستك !
تنرفز من كلامها : والله؟!
وليه ان شاء الله كاتم على نفسهم ؟!
رجعت تحل الواجب وتتكلم : علشان مسلسل ...وانت مانعهم يحضرون
قاطعها وهو ينادي بصوت غاضب : نهى اسماء
يا نهى يا زفته
دخلت نهى واسماء الصاله باستغراب : نعم بابا
ابو سعود بعصبيه : نعامه ترفسك انت واياها
انا كاتم على أنفسكم؟!
نهى واسماء بصوت واحد : مين قال ؟!
عائشه رفعت القلم بيدها وهي تقرص بعيونها : انا سمعتكن قلتن كذا ؟!
نهى وجهها صار احمر : كذابه
اسماء نفس حالة نهى : ايه كذابه
عائشه فتحت عيونها : والله العظيم قالوا
بالغرفه
علشان مسلسل ... قلتم عنه كذا
نهى بنكران : اول مره اسمع بهذا المسلسل ؟!
عائشه بتصميم : كذابه متابعيته
فيه واحد اسمه عمر يحب صاحبيته ويطلع معها للسوق هي ما تحبه تحب صاحبه وقال لها تتزوجه
قاطعها ابو سعود : خلاص اسكتي انت هذي السوالف تعرفينها حتى!!
وش عرفك بالحب ؟!
عائشه بطفوله : اعرفه لاني احب كونان ورح اتزوجه لما اكبر
ضرب على جبهته بصدمه من هالجيل
اذا هذي للي بالصف الثاني تقول كذا
وش يقول عن نهى واسماء!!!
وقف بغضب وقرب من نهى واسماء واعطاهم للي فيه النصيب وبتوعد : والله لو اسمع وحده فيكم
حاضره هالمسلسل الا امسح فيها الارض
عائشه باستغراب : ليه تمسح فيهم الارض عندنا
ممسحه للارض
ابو سعود بغضب: انت اسكتي ما ابغى اسمع صوتك
واذا سمعت كلام الحب هذا الا
قاطعته بضجر وهي توقف وتلم اغراضها : حتى الحب عندكم حرام
افففف
وبسرعه هربت لما شافت ابوها وقف يضربها
ابتسم و هو يسمع صراخها اكيد وقعت بيد نهى واسماء
**
**
**
**
ام عزام وهي مجهزه نفسها : يلا يا عزام تأخرت !
عزام ابتسم : خايفه جدتي تخصم عليك اذا تأخرتي ؟!
ابو عزام ناظر زوجته : اخوك خلف هنا ؟!
ام عزام هزت كتوفها : ما ادري
بس اكيد طالع للبر ؟!
وش تبغى فيه ؟!
ابو عزام : ولا شيء
طلعت ام عزام مع عزام وبعد ما حرك
ناظرته : ترى جدتك طل يوم تسألني متى تخطبون له ؟!
عزام : يا يمه الحين خليني اتخرج ويصير خير
ام عزام : بس راما بعد يومين ملكتها
قاطعها بلامبالاه : الله يوفقها
وابتسم وهو يتخيل طيف عائشه تكبر ويخطبها
بس المشكلة صغيره كثير !!
ورح يتأخر بالزواج حتى ينتظرها
و نفس الوقت ما تناسب مستواه بس ما يدري تلفت انتباهه
**
**
**
**
في اليوم الثاني
ساره وشوي تبكي : ما ابغى اروح للمدرسة!
ام سعيد بهدوء غريب : اذا ما رحت للمدرسه كيف تدخلين الجامعه ؟!،
ساره هزت راسها بالرفض : ما ابغى اروح للمدرسه
وقفت على حيلها بعد صرخة جدتها : ساره
قومي انقلعي انت ما يمشي معك الدلع
بسرعه الحين تتأخرين على المدرسه
توجهت للحمام وهي حامله كل الهموم فوق اكتافها
خايف تروح للمدرسه ...ما تبغى تكون مضحكه للبنات ...
وتتعاقب وتبقى طول الدوام عند الزباله
وكأنها شيء قذر ...
كل ما تتذكر عقاب المعلمه ونظرات البنات
تحس قلبها يوجعها
وش ذنبها ؟!
مو قادره تفكر بحل للخلاص من هالقمل
صار عندها عقده منه !
غير نظرات البنات متقززات منها !
وش تعمل بنفسها ؟!
توجهت للمدرسه وهي خايفه
رن الجرس وبالطابور كانت تناظر الارض
خايفه ترفع نظرها وتشوفها المعلمة
اصبحت بالنسبه لها رعب تخاف منها
دخلوا الصف وكانت مرتاحه لانه الحصة الاولى
كانت انجليزي
جالسه تتمنى ما تنتهي الحصه حتى ما تشوف الابله
من خوفها ما عادت تركز بدروسها الخوف مسيطر عليها
انتهت الحصة وبدأت تقضم اظافرها
الحين رح تيجي الابله هدى
غمضت عيونها وهي تشعر بمغص ببطنها
لما سمعت صوتها دخلت
الرعب للي دب بقلبها ما سمح لها تفتح عيونها
حست بخطوات المعلمه فوق رأسها
بلعت ريقها بصعوبه
وسرعان ما فتحت فمها بآه من الالم
وحطت يدها على ظهرها مكان العصا على ظهرها
الابله بقسوه معروفه عنها : وش قلت لك ؟!،
كم مره أرسلت استدعاء لاهلك حتى يجون للمدرسه !
وجوال ما عندكم انتم بأي عصر عايشين ؟!
نزلت نظرها ودموعها على وشك النزول
ماسكيتهم بالغصب
ما تبغى تبكي قدام احد ما تبغى
الابله بحده: انت ما تفهمين الكلام ؟!
اعطيني يدك أشوف
ساره رفعت نظرها بتردد وخوف وقلبها يدق طبول من عصبيه المعلمه وماسكه العصا تبغى تضربها
ساره وبصوت على وشك البكاء: اخر مره
الابله سحبت يد ساره وضربتها بالعصا
وبصرخه : ارفعي ايدك
ضربتها 5 عصي بدون رحمه او رأفه
ودفتها بقرف :،احملي مقعدك وحطيه هناك
وقفت ساره وهي زامه شفايفها حتى ما تنفجر من البكاء
وحطته جنب سله الزباله وجلست
وهي تناظر الارض
وبقلبها تردد ما ابغى ابكي ما ابغى
ماما انا شاطره ما رح ابكي
بابا انا شاطره ما رح ابكي
انا كبيره ما ابكي ما ابكي ما ابكي
وسرعان ما دفنت وجهها على الكتاب طلعت منها
شهقة غصب عنها ما قدرت تكتمها
الابله بعصبيه : ولا نفس
وناظرتها بحزم لثواني ورجعت تكمل الدرس بكل برود وقسوه
حطت يدينها الصغيره على فمها تمنع شهقاتها
تطلع غصب عنها
**
**
**
**
رجعت للبيت والدموع تلمع بعينها
من أي قلب مخلوق قلب المعلمه ؟!!
ما في قلبها رحمه لما تضرب طفله بالابتدائي ؟!
تذكرت لما ضربت نفس الابله زميلتهم لانه
مريولها عليه بقايا عصير
شديده وقاسيه لدرجه الجنون !!
متى تكمل الصف الثاني وترتاح منها ؟!
فتحت الباب بشويش وسرعان ما ابتسمت لما شافت جدتها كالعاده بالحوش هي مصدر الامان لها : السلام عليكم
ام سعيد تنظف بالحوش : وعليك السلام والرحمه
اخذت نفس ساره وتكلمت بفرح عكس الجروح للي بقلبها : يمه
قاطعتها ام سعيد بعجله : عجلي بدلي وغسلي وصلي وتعالي ساعديني جارتنا رمزيه رح تزورنا
سكتت هذي هي حياة جدتها كله جد بجد
حياتها كلها شغل بشغل ما عندها شيء ترفيه او
قاطعتها بنرفزه:،عجلي قلت لك مو تتأملين
ابتسمت على طبع جدتها وتوجهت للداخل
**
**
**
**
مجتمعين على الغداء عائشة بضيقه : بابا اطلب منك طلب ؟-
ابو سعود وهو يمسك الملعقه باستغراب : مني انا ؟!
عائشه بطفوليه: ايه انت لانك جالس بالبيت الحين لا شغل ولا مشغله وتقدر تنفذ طلبي !
ابو سعود حط اللقمه وناظرها : ما ادري على مين طالعه لسانك يبربر وقلدها بسخريه «لا شغل ولا مشغله »
الله يكفيني عينك حاسديتني على الإجازة !!
وش هالبنت هذي !!
ام سعود ابتسمت : خلينا نسمع طلبها
عائشه مدت بوزها بطفوله
ابو سعود حط يده تحت خده : وش طلبك ؟!
عائشة تذكرت موقف بالمدرسه وحولت عليه خافت تنسى : اول شيء اقول لك وش صار اليوم وبعدين الطلب
تابعت كلامها وهي تشوفه يهز راسه : اليوم تضاربت مع رنين
ابو سعود : مين رنين ؟!
ساره لوت بوزها : ابوها يدرس معك بالمدرسه
اسمه حسن
لوى بوزه ابو سعود بوزه بقرف من هالطاري: وليه تضاربتي معها ؟!
عائشه بغضب : تقول عنك انك ما تعرف تتدرس
وغبي وابوها اشطر منك
وقال ابوها المدير وانت تشتغل عنده
قهرتني وضربتها
نهى : ليه ما طنشتيها ؟!
عائشه رفعت حاجب بغرور : انت ما تتدخلين ؟!
نهى عفست ملامحها : مالت عليك
ضحك ابو سعود عليها وهو يتخيل حسن المدير
ام سعود : مو حسن هذا السائق للي يوصلكم لهنا
هز راسه ابو سعود وما زالت اثار الضحكه على ملامحه
عائشه بتفاخر : قلت لها اصلا بابا هو المدير اخذ اجازه على كيفه وضحك عليهم وقال انه مريض
وهو مثل الحصان
وقف وهو فاتح عيونه : حسبي الله
ما لقيتي الا هالبنت تقولين لها ؟!
وبعدين مع لسانك الطويل ؟!
ضرب على جبهته بقهر : هذا ابوها الفتان كل شيء ينقله للاداره
شد على اسنانه وهو يردد : لا حول ولا قوة الا بالله
ام سعود بحده لعائشه :، مو قال لك ابوك ممنوع تنقلين شيء برا البيت ؟!!
عائشة عقدت حواجبها : انا وش قلت؟!
ناظرها ابو سعود وهو رافع يدينه لو يطلع بيده كان خنقها : انت اخخخخخخ منك !
ومن لسانك !
مطت شفتها وما عجبها كلامهم ليه يناظرونها كذا ما عملت شيء
اسماء لعبت بحواجبها تحاكرها
انقهرت منها :،سدي حلقك يا
ابو سعود بغضب وهو متأكد اذا وصلت السالفه لحسن رح يعمل له مشكله مع الاداره ويملح ويبهر على كيفه : خلاص اسكتي
ما وصلنا من لسانك الا المشاكل
عائشة : طيب بعدني ما طلبت الطلب ؟!
ابو سعود يتابع اكله :،ما في طلبات
كملي الغداء وانقلعي من وجهي احسن ما اطلع حرتي فيك
ام سعود : شوف وش طلبها يمكن في مصيبه من طلبها
طالع أبو سعود عائشه وهو رافع حاجب : وش طلبك ؟!
عائشه مدت بوزها بزعل : خلاص ما ابي شيء
سديتوا نفسي عن الكلام
طالعها بنظره قويه : قولي طلبك احسن ما
قاطعته بضجر : خلاص الحين اقول
سكتت للحظات وبعدها تكلمت بهدوء : ابغاك تروح تشتكي على الابله هدى
اليوم ضربت ساره لانه فيها قمل
رفع عيونه للسماء وهو ماسك نفسه : الله يجيبك يا طول البال !
غثتيني طلب طلب طلب وبالاخير هذا طلبك ؟!
عائشه بضيق :،يعني ليه تضربها ؟ !
وبعدين القمل ربنا خلقه يعيش براس ساره
حرام وين يروح يعيش اذا طردته ساره
بس الابله راسها مصدي ومسكر مو راضيه تستوعب هالكلام !
انا رحت لها وقلت لها القمل مو وساخه بابا كان راسه مليان قمل وكان يفتخر فيه
فتح عيونه بصدمه من كلامها مين مسلط هالبنت عليه : من وين جبت هالكلام ؟!
انا راسي كله قمل؟!
عائشة غمزت له بطفوله : ضحكت عليها
علشان تعرف انه القمل شيء عادي
ام سعود بشبح ابتسامه : وش قالت لك الابله ؟!
عائشة عفست ملامحها بكره : طردتني انا وصديقتي
اسماء : مين صديقتك ؟!
عائشه بابتسامة : سحر ابنة ابو سالم
وقف عن الاكل بغضب : لو اذبحها ما احد يلومني !!
عائشة رفعت حاجب : انا وش عملت علشان تذبحني ؟ !
توجه نحوها وبسرعه هربت صرخ : تعالي يا زفته
مسكته ام سعود : هدي يا ابن الحلال
بعدها صغيره وما تفهم
ابو سعود بقهر : قهرتني هالزفته
**
**
**
**
وقفت قدام المرايه الصغيره ما تدري وش الحل
حتى تتخلص من معاناتها
مسكت شعرها مجدل طوله لنصف ظهرها
ناعم وجميل وش الفائده من جماله
وتعبت جدتها فيها
ما عندها الا تتخلص منه ما تبغى شعر
حتى البنات ما يتمسخرون عليها !!
والابله ما تضربها وتعاقبها !!
وام سعود تخليها تلعب مع عيشه !
وتريح جدتها من غسله وتمشيطه !
مسكت المقص وبدأت تقص بشكل عشوائي
تبغى تتخلص منه وترتاح
كانت تسقط خصلات شعرها على الارض بعشوائيه
بعد وقت كملت وناظرت نفسها بالمرايه
ونزلت نظرها للارض
شعرها منثور على الارض
نزلت على الارض تبغى تلمه وترجعه لشعرها
ما تدري كيف قصته كذا ؟!
لفت وجهها بخوف لما سمعت صوت جدتها على الباب :،ساره !
**
**
**
**
انتهى البارت ....انتظروني يوم الاثنين ...دمتم بخير :)




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 55
قديم(ـة) 20-01-2017, 11:36 PM
طيش0 طيش0 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


البارت اليوم كان بنكهه الكوموديا كله كوم وعائشه كوم 😂💔
حزنت عل ساره وعل وضعهم المادي وشغله ثانيه ما بينتي اش هدف الروايه او عل ايش بتتمركز ،واخير يس يس يس لانه في بارت الاثنين وما رح ننتظر لجمعه 💃💃💃💃

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 56
قديم(ـة) 20-01-2017, 11:46 PM
حسين 6 حسين 6 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


السلام عليكم
الرواية جميلة
واصلي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 57
قديم(ـة) 21-01-2017, 12:31 AM
قمر بعيونه قمر بعيونه غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


بارت كوكتيل حرااااااام عليك قطعتي قلبي ب ساره وضحكتيني ب عايشه رهييييييييييبه عالعموم الله يصبرنا للبارت القادم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 58
قديم(ـة) 21-01-2017, 01:10 AM
صورة copy twins الرمزية
copy twins copy twins غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


تحفه تسلم ايدك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 59
قديم(ـة) 21-01-2017, 02:45 AM
صورة أميـرة الأمـل الرمزية
أميـرة الأمـل أميـرة الأمـل غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


✿❁࿐❁✿​






يا قلبي على هالعائشة والله تحفة تجنن فديتهوا 😘
حتى عزام المغرور اثّرت فيه 😁
و سارة الله يصبرها و يعينها على العيشة اللي عم تعيشها😖

يا فرحتي 🙌 ما رح استنى البارت للجمعة الجاية رح يكون الاثنين.....
ننتظرك بفااااارغ الصبر😘











Saraha


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 60
قديم(ـة) 21-01-2017, 03:26 AM
DNDOONH8_H DNDOONH8_H غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أقدار / ضاقت انفاسي


حرام شعره
وبعدين مع هدى ليش لئيمه كذا

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية أقدار /بقلمي؛كاملة

الوسوم
ساره / عائشه/
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية حـب أسيرتي /بقلمي؛كاملة أطياف صمت روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 17 13-07-2019 06:33 AM
رواية اللعوبة وحقد الفهد /بقلمي؛كاملة شموخ جنوبية روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 161 20-07-2018 11:48 PM
رواية أتركوا بعضهم بلحظات /بقلمي؛كاملة ixmg_02 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 20 09-11-2017 01:13 PM
أفضل 100 رواية عربية في القرن الماضي فقط على 4 روابط وليد الجعل ارشيف غرام 1 10-09-2017 11:33 PM
رواية أقدار/بقلمي maya90 روايات - طويلة 3 31-01-2017 10:04 AM

الساعة الآن +3: 11:50 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1