nancy.1998 ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

اصلا عادي ينزل البارت وانا ما معي خبر
المهم بارت رااااااااائع رااااائع كالعاده واكثر كماااان
بدخل بالتوقعات يارب تكون صح 😇


إيش راح يصير في المستشفى؟؟؟؟
هل فعلا نسرين اعتذرت وقالت انها كانت تكذب ؟؟؟؟؟
يب وكمان لازم اقول اني اكرره نسريين مرررا 😭

*

وهل بتروح لمدرسة مرح وتنصدم وهي تشوفها؟؟؟؟؟
ايوا اكييييييييد

*

هل شعاع راح تكشف فجر ؟؟؟؟ أو فجر راح تقولها؟؟؟؟؟؟؟
اتوقع ان فجر هي الي بتقول لها


وننتظرك الجمعه ع احر من الجمر


nancy

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

المشاركة الأساسية كتبها nancy.1998 اقتباس :
اصلا عادي ينزل البارت وانا ما معي خبر
المهم بارت رااااااااائع رااااائع كالعاده واكثر كماااان
بدخل بالتوقعات يارب تكون صح 😇


إيش راح يصير في المستشفى؟؟؟؟
هل فعلا نسرين اعتذرت وقالت انها كانت تكذب ؟؟؟؟؟
يب وكمان لازم اقول اني اكرره نسريين مرررا 😭

*

وهل بتروح لمدرسة مرح وتنصدم وهي تشوفها؟؟؟؟؟
ايوا اكييييييييد

*

هل شعاع راح تكشف فجر ؟؟؟؟ أو فجر راح تقولها؟؟؟؟؟؟؟
اتوقع ان فجر هي الي بتقول لها


وننتظرك الجمعه ع احر من الجمر


nancy

حبيبتي والله مثل ماقلتلكم وربي كنت مشغوله هالفتره ويادوب أدخل وأكتبلكم رد على تعليقكم
وفي طبعا بعض روايات أقرأها حتى بعض الروايات أجلتها لأنها يبغالها جلسه محترمه وأنا مروقه وأفهم السالفه زيييين عشان كذا ماأرسلت ومو بس أنتي حتا المجروحه من الصميم والكل ماأرسلتلكم
بس أحاول المره الجايه


أنتي الأروع يالحب


توقعاتك

هههههههههههههه كلنا مو بس انتي نكرهها ونشوف توقعك هل صح ولا لا البارت الجاي

عندك 2صح وواحد خطأ



ان شاء الله البارت يكون عند حسن ظنكم حبيباتي








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

رحمـاُز ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

روايههههه حيل تجنن يومين واقرا فيها جدد ابداع
اتوقع فجر بتعرف انه اخو رغد
ثاني شي هالد ابو فرح بيخرب عليهم هو ورامي بشي محد يتوقعه
ثالث شي مافيه نسخه لناصر عالواقع☹💔🤣💙.

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

المشاركة الأساسية كتبها رحمـاُز اقتباس :
روايههههه حيل تجنن يومين واقرا فيها جدد ابداع
اتوقع فجر بتعرف انه اخو رغد
ثاني شي هالد ابو فرح بيخرب عليهم هو ورامي بشي محد يتوقعه
ثالث شي مافيه نسخه لناصر عالواقع☹💔🤣💙.

أنتي اللي حيييل تجننني ياقلبي تسلمي من ذوقك هههههههه ماشاء الله عليك بيومين هههههه الله يحفظك
أمممممم نشوف البارتات
بيخربون عليهم بس بإيش نعرف بالبارت
ههههههههههههههههههههههه لا حياتي وإذا في فالنسبة قليلة 0.000000001% في مثله هههههههههه
بإنتظار ردك ببارت اليوم








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

الفصل الثامن:
تشتت العائلة
الجزء الثاني:
عاصفة


الحياة عثرات ... والإنسان الناجح يستغل كل عثرة بطريقه عشان يبنيله سلم لطريق النجاااح

بقلمي / بريق الأنوثة


يمشي وهو راسم ابتسامة على وجهه عارف لاراح للشخص اللي في باله راح يهب في وجهه فعشان كذا عشان يكسب الموضوع لازم يروح اللي مستحوذ على قلبه
وصل لغرفته وأخذ نفس كبير عشان يستعد للقرار اللي قررر يسويه دق الباب دقتين بس محد رد عليه تذكر حاجه إنه أكيد في شغله الآن ومو فاضيله قرر يروح للشخص اللي كان يتهرب منه واللي يصير يصير


/


مجتمعين كلهم على سفرة وحده ويتغدوون
مرح وهي تقطع الدجاج قطع صغيره: وين ماما ماأشوفها؟؟
أم عبدالله اللي مستغربة أنو شعاع ماقالتلهم عقدة حواجبها باإستغراب: أمك بشغلها ليه ماقالتلكم
مرح اللي كانت بتحط الدجاجة بفمها نزلت الشوكه بتذكر: يووووه نسيت صح شغلها بالبنك بس متى تتغدا
نهى وهي تمسح فم سامر من بقايا الأكل اللي خلف أثار حول فمه: مرح حبيبتي تغدي وأمك ماراح يخلص دوامها الا الساعة 4 العصر عشان كذا راح تتغدا هناك
نزلت راسها مرح بحزن كانت تبغى أمها معها تسولف معها أكثر وتجلس تطقطق معها واللحين أمها مو في وفرح في موعدها وفجر من جات ما خرجت من الغرفة وتحت إصرار الكل انها تنزل رفضت حتى انو قلبها شاغلها على اختها صح علاقتهم مو تمام لكن بتضل أختها في كثير أشياء تحسها ناقصه ماتحس بالجو العائلي ثلاثتهم تفرقو فرح لاهيه بمرضها اللي مدري من فين طلع وبخطيبها وفجر منعزله ومتغيره كثير وأنا كمان هالأيام صايره تجيني مصايب الله العالم فيها لكن ماأقول إلا إن شاء الله خير
حست فيها مايا وحست بسرحانها نزلت الشوكه بشويش عشان محد ينتبه وقرصت مرح من فخذها بخفيف
لفت عليها بس طبعا ماتأثرت لأنها كانت سرحانه والقرصه خخفيفه: همممممم
مايا قربت راسها من أذن مرح وبهمس: وشبك
مرح اللي انتبهت على نفسها توسعت عيونها كيف مانتبهت هي أكثر شي بالحياه تكرهه تبين ضعفها أو حزنها لأحد
حتى أقرب الناس لها وحتى صحباتها ماتقولهم إلا بعد زنهم
رفعت راسها وابتسمت إبتسامة كاذبة: ولاشي بس وش تترجي من وحده دلوعة أمها أكيد مشتاقة لماما
كان واضح من نبرة صوتها ومن معالم وجهها إنها ماهي مصدقه: آآآهههههاااا

/

نزلت وهي تتثاوب دوبها بتغطلها بنومه صحوها عشان تتغدا مدري وش هب بعقل جدها وخلى غداء العائلة اليوم
تحمد ربها أمس نامت ببيت جدها ولا الآن زمانها تتجهز
جلست وهي تتأفف: هفففف
أم محمد بلوم وبعض العصبية: خير إن شاء الله وين حنا تأففين على نعمت ربي
مااهتمت مدت يدها وأخذتلها قطعت توست وهي تقطع فيها وتاكل منها
أم فهد بلوووم: خير معك جدتك تكلمك ردي عليها بعدين الناس ماتاكل توست بس غطيه بشي
مغاني بلعت اللي بفمها وبهدوء عكست طبيعتها: طيب بس خلوني أكل وأرجع أنام
ديالا ابتسمت: آآهااااا قولي من أول كذا وأنا انفجعت قلت البنت صابها اختلال عقلي
الكل فطس ضحك: ههههههههههههههههه
أم محمد بعصبية ونهر: بعدين معكم أنا كل ماأجلس معكم تتهاوشون كنكم ريا وسكينة
كل اللي بالغرفة فطسو ضحك على تشبيهها: هههههههههههههههههه
سديم نزلت كاست عصير البرتقال بعد ماشربت منه شوي: جده اللحين مو غداء للعيلة كيف وفهد بعيادته وناصر مع فرح وفارس بشغله
أم محمد: والله يابنتي مدري عن جدك هو وقرارته اللي فجأه يهب فيها
ميسم وهي تلوح بالملعقه بالهوى: أهم شي الكل مجتمع وصاحب الاجتماع ماحضر
كل وحده تغز الثانيه بنظرات وتقرص الثانية وإلا حاطه يدها على بطنها وإلي تشرب ماي عشان يوقفو الضحك
أم فارس وهي خلاص يائسه منهم أنا أقول لو إنخلي للبنات غرفه لحالهم ياكلو فيها بدال ماكل وحده جالسه هنا ومصدعين روسنا بحركات البزران
ألماس بثقه: ههههههههههه أصلا أنتو تحمدون ربكم إنو أحنا فيه ولو أحنا مو في متو طفش
أم فهد أعطتها نظره: بتحطي ألسانك بحلقك ولا لا
ميسم ونسيم طلعو منهم صوت خفيف لأنهم كانو يحاولون يكتمو ضحكتهم فنزلو راسهم بسرعه وهم حاطين يدهم على فمهم
أما الباقين فكل وحده حاولت تشغل نفسها عشان ماتضحك


/



الحياه كالشمس بإشراقها ومغيبها ... أحياناً نشعر بالفرح والسرور وكأن كل شيء سعيد إنهل علينا فجأه ... وأحيانا نشعر بالإحباط والحزن والتعاسه وكأن الحظ قد هجرننا ... لنجعل حياتنا شمس مشرقه لاتغيب
بقلمي بريق الأنوثة


تمشي بخطوات غير متزنة بخطوات متوتره تحس نفسها مره خطأ ماتدري ليه بالذات اليوم حاسه بالإحراج من قربها
منه تتمنى بجد أنو أمها تكون معها بس مع دوامها ماراح تقدر
لف عليها وهو مبتسم: تبغيني أدخل معك ولا تدخلين لحالك
مابينت ولاشي غير إنها ظلت منزله راسها بس قلبها خايف تبغاه معها بس ماتقدر تقول إيه أبغاك معي
ابتسم زياده وتأكد أنها تبغاه لأنها لو ماتبغاه كان دخلت بس وقوفها وتنزيلت راسها أكبر دليل دق الباب دقتين ودخل
فهد ابتسم: خير وش جايبك لي بدوامي... سكت لما شاف فرح وابتسم بقوه لين بانت أسنانه ضل يردد بداخله كلمه وحده "مجنون" ايه نعم مجنون لدرجت انه يسوي أي شي يبيه ومايفكر بكلام الناس اللحين وش يقولون تطلع معاه بكل وقت حتا لو كان خطيبها في حدود
تكلم وهو يكتم ضحكته اللي حاسه تستعد بس لضغطت زر وتطلع: تفضلي أختي
جلست فرح بالكرسي البني اللي كان جمب المكتب والأقرب لفهد عشان يفحصها أما ناصر فجلس بالكرسي اللي قدام المكتب وكان لونه بني نفس المكتب وكرسي فرح
وقف واتجه للدولاب الرصاصي اللي فيه دروج كثيره : لحظات بس
فتح الدرج الثالث وظل يدور بين الملفات لين طلع ملف لونه أصفر ومكتوب عليه بالخط العريض
فرح خالد سالم ال........
رقم الملف: 114786
رجع لمكانه وجلس وبدأ يفتح الملف هو متذكر حالتها تماماً بس جاب الملف عشان يسجل تطور حالتها
ناظرها: ها الآن تحسي نفسك ارتحتي
فرح كانت منزله راسها بقلبها أشياء كثيره بتقولها بس بوجود ناصر صعبه وبإحراجها من فهد كان أصعب تمنت أقل شي خالها معها كانت راح تكون أشجع
لحظات تحولت لثواني وتحولت لدقايق وفرح على حالها وبصمتها
تنهد بضيق مو عارف يتصرف معها بشي
تكلم ناصر بعد ماحس الجو متوتر: خذي نفس وتكلمي زي ماتتكلمي معي
فهد من سمع بانت ضحكته عض على أسفل شفايفه عشان يمنع ضحكته من الخروج وبداخلها: قسم بالله إنك أهبل اللحين توترها زياده
فرح من سمعت كلام ناصر نزلت راسها ورصت على عبايتها بقوة وغمضت عيونها ونبضات قلبها زادت توترت مره من كلامه وهو يظن إنو يهديها إلا يزيد الطينه بله
تكلم بسرعه وهو يحاول يخفف التوتر: ناصر ممكن تتفضل برى
ناظر فيه وعقد حواجبه بمعنى ليه أخرج برى بس لما شاف ابتسامته قام وخرج وقفل الباب
خرج ناصر وترك خلفه جسمه ينتفض حاولت تأخذ نفس وتهدي نفسها وهي تردد: مافي شي هو خرج زي ماتعودتي وارتحتي لناصر خلاص ارتاحي
أخذت نفس شهيق وزفير متواتر
بدى يتكلم فهد عشان يحاول يخفف التوتر اللي فيها وهو متأكد أنو أكيد أهلها خبروها عن مرضها بس حب يفتتح كلام معها لين تتعود عليه وترتاح
ابتسم: أول شي حاب أقولك إنو مافي بالحياه مرض مالها علاج صح في أمراض معينه مالها علاج بس مرضك إذا تعاونتي معنا فهو له علاج مرضك تقدري أنتي تحددي بنفسك هل تبغيه يستمر معك أولا خذي نفس عميق وثقي في أي شخص قدامك بس مو معناته أي شخص يعني شخص يكون محل ثقة
توسعت عيونها بصدمة من سمعة كلامه عن الثقة ورجعت بها ذكرياتها للوراء ذاك اليوم الممطر كلامته اللي لامسة قلبها وآثرت فيها كثير
" حط أصباعه على قلبها: تأكدي من كل قلبك مو أنتي تحاربي لوحدك معك خواتك ومو أنتو تحاربو لحالكم معكم أنا وأمك وعمانك وجدك كلنا معكم صدقني كلنا ومستعدين نقف بوجه أبوك وأنا أولهم ومستعد أكسر راسه مع أنه عمي حتى ولد عمك فهد معك وهو نفسه طبيبك هو يتمنى من كل قلبه انك تشفين مو عشان إنك قريبته عشان هو يحب عمله وهو يكره ابوك كرهه ومستعد معي يوقف فوق راسه صدقين هو جبان وخواف وكلنا ضده والخير دايم ينتصر"
غمضت عيونها ورجعت فتحتها بلعت ريقها أكثر من مره وتذكرت كلماته الأخيرة
"ارتاحي خلاص وزيحي الهم اللي حاملته على كتفك 17 سنه زيحيه لأنو احنا كلنا معك احنا خلاص اعلنا الحرب عليه ولو يوديه للسجن "
كانت راح تبكي بس لما تذكرت كلماته إنو دموعي غاليه عليه تمالكت نفسها أخذت نفس أكثر من مره وقررت تتكلم بعد ماهديت

/

جلست على السرير وهي تناظر الغرفه حولها لونها اللي خليط بين البيج والوردي ودرجاتهم سحبت دبدوب صغير كان في الغرفه من جات وحضنته حضنته بقوه تبغى تبكي بس تحس دموعها جفت من كثر البكى
سابته وقامت تمشي بإتجاه التسريحه البيج وعليها ملصقات ورديه وقفت قدام المراية تناظر شكلها مسكت شعرها وظلت تناظر له وهي تبتسم بألم كانت ابتسامتها مزيج بين ابتسامة الألم والجنون ضحكت بقوه لدرجة القهقهة: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههه
تركت شعرها ومسكت بطنها وهي تضحك:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههه
جثت على الأرض وتكورت على نفسها وهي تضحك بجنون وضحك متواصل: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه

/

لملمت مجموعة الأوراق ونضمتهم على جنب ناظرت المكتب حوليها مافي أحد غير زبونتين ومو عندها كمان
شافت بنت صغيره جالسه تبكي وتصارخ وباين انو عمرها تقريبا 3 سنوات بالكثير أربع
الأم وهي تسحبها وتجلسها جنبها: خلاص ياماما بسك بكى
البنت وهي تبكي: أهئ أهئ أهئ أبي حواوه
الأم لفت وجهها عنها: دوبك خلصتي حلاوتك الأولى مايصير عشان أسنانك
البنت بدلع زايد واضح أنو أهلها مره مدلعينها: اهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ مابي ابي حواوه حواوه
ابستسمت بألم غمضت عيونها ورجعت راسها للخلف تتذكر بناتها وهم بها العمر بس اللي تفتكرها وصلت لهاذا العمر معها فرح لأنها عاشت معها 4سنوات أما فجر سنتين ومرح مافرحت فيها حرمها منها حرمها تفرح مثل أي أم بطفلتها وتحضنها ماخلاها تشوفها إلا بعد ماهدده أبوها إنو يشتكي عليه المحكمة لأنو من حق الأم تشوف عيالها كانت تتمنى تعيش لحظات حلوه معهم تلبسهم للمدرسة وتجهزهم للعيد تحممهم وتنيمهم وتلعب معهم بس قرارها اللي من يوم شافت انكسار فجر يزيد إنها تبقى معهم وتحسسهم بالحنان اللي فقدوه
جاتها عميلة قطعة عليها حبل أفكارها وهي تمد لها ورقة: ممكن تعطيني دقايق من وقتك
فتحت عينها وناظرتها وهي تبتسم سحبت الورقة منها وبدأت تقرأها : طبعاً ! كيف أقدر أخدمك؟


/

دق الباب دقتين
رد عليه بصوته اللي له هيبه: تفضل
دخل شافه واقف ويجمع بأوراقه واضح أنه بيخرج قريب ابتسم: ماراح أطول عليك ياجد بس دقايق من وقتك
رفع نظره من سمع صوته عصب بالمره هو مايبغى يشوف وجهه أبد كان بيصرخ فيه يخرج بس قطعه
تقدم بسرعه وجثا عنده وباس يده: جدي أنا آسف صدقني كنت طائش واللحين عرفت حجم أخطائي تكفى ياجدي ماأتحمل أشوف زعلك علي وزعل أمي وأبوي الله يخليك أرضى علي صدقني بسوي اللي تبيه ياجد اللي تبيه
رأف عليه الجد بس قرر يدوس على قلبه لأنو عارفه لعاب سحب يده منه بقرف: وخر عني لو تموت عندي ماراح
أسامحك
دنق وبكى وهو يبوس يد جده: تكفى ياجد أبوس يدك وإذ تبي رجولك كمان بس سامحني صدقني أنا آسف آسف
وربي آسف كانت غلطتني
ناظر فيه وهو محتار يسامحه أولا

/

بعد ماهدت وأخذت نفسي: ماأعرف بس مع ناصر ماكنت أحس بالخوف إلي يجيني دايم وحتى الآن وأنا عندك فيني خوف بس أخف من داااايم وكمان بس بالبيت صار موقف فجعني ورجعتلي الحاله
تهلهل وجه فهد مو مصدق أنو أصعب حاله مرة عليه تسهلت كذا يبغى يطير من الفرح ويعبر عن شعور الفرح اللي معتريه <<< مايدري أنو السبب كلمات ناصر ^ــ^>>>
مسك الملف وأخذ القلم الأزرق وفتحه عشان يستعد للكتابة كتب كم كلمه وناظرها وهو مبتسم: حالتك تحسنت بشكل ملحوظ حاول تاخذي كل يوم فترات راحه مع نفسك أوك وإن شاء الله يختفي تماما
فرح وهي رافعه راسها وقالتها بثبات وثقة عكس شخصيتها اللي جات بالبداية: إن شاء الله
توسعت عيونه بدهشه مو مصدق إنه هيا نفسها
تكلمت: طيب ماراح تعطيني أدوية
فهد اللي صحى على نفسه واستوعب الوضع: مرضك ماله دواء محدد هو يعتمد على النفسية وأنتي تحددي دواك
فرح بنفس ثباتها ماتغيرت: طب متى موعد الجلسه الجاية
فهد بتفكير حط اصباعه على دقنه: أمممممممممممممممم مدري بس أخليه بعد شهر تكوني تحسنتي بنسبة كبيرة
بس بمستواك ذا إن شاء الله مايحتاج وإذا احتاج بتكون آخر جلسة قامت وهي ترسم ابتسامة على وجهها
كلمات ناصر هي سبب في علاجها ومحد كان يعرف ولا راح يعرف غيرها
لفت بتطلع وهي تردد: مشكوور دكتور ماقصرت
فهد اللي ابتسم عليها: العفو ولو
فتحت الباب وخرجت وسكرته خلفها بس فزت برعب وهي تحس أحد وراها: بسم الله الرحمن الرحيم
عقد حواجبه: وش فيه لايكون شايفه جني
زفرت براحه: لا بس فاجأتني بظهورك المفاجأ
ابتسم عليها وعلى أنها تكلمه بأريحية: طب وش قالك
فرح اللي حبت تستعبط شوي: يمه منك ياللقافة وش دخلك
رفع حاجب: لا والله وأنا ليه جاي معك ثاني حاجه أنا زوجك
فرح تخصرت وقصدا عشان تغيضه: أولا جاي معاي توصلني وأنتى اللي عرضت هالشئ وثانيا خطيبي وليس زوجي
عصب ناصر شوي: لا والله وآخرتها تعتبريني سواق عندك
ضحكت بأقوى ماعندها طلعت منها عفوية: هههههههههههههههههههههههههههههههه
لف يمين يسار شاف الكل يناظرهم تكلم من بين سنونه وهو حده معصب: قصري حسك وقدامي على السيارة
ووقفت ضحك من سمعت صوته وارتعبت من شافت عصبيته هي كانت تطقطق معاه وبعدين هو فهمها انه سواق مو هي قالت ماكانت تفكره عصبي لهاذي الدرجة
راحت بهدوء وبدون اعتراض وهو وراها يستشيط غضباً


/

يمشي وهو ينط من الفرح ويدعي بداخله إنه يوافق
راح للغرفة اللي دايم أبوه يجلس فيه وهيا مكتبه دق الباب دقتين
أبو سلمان: تفضل
دخل وهو يبتسم: مساء الخير يبه ( وباس راس أبوه)
بإبتسامة محبه: مساء النور هاا بغيت شي
جلس على الكرسي الأسود اللي قدام المكتب الأسود: إيه والله يبه تكفى لاتردني
عدل جلسته وجمع يدينه إستعداد لكلامه: إن شاء الله إن قدرت
بلع ريقه والخوف يعتريه خايف أبوه يرفض:أدري بتقول بدري وكذا يعني بس بشد حيلي إن شاء الله وسجلت
في اختبار الموهبين وإن حصلت درجات زينه بيقدموني سنتين يعني أصير ثاني ثانوي من السنه الجايه إن شاء الله
وكمان أبي أكمل دراستي برى عشان أتخرج بسرعه
صدمه ورى صدمه ورى صدمه ضحك بقوه: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عقد حواجبه بإستغراب: ليه الضحك
تنحنح عشان يوقف ضحكه: احمممممم ههه انتى بالأول خلص الثانوية بعدين تكلم ترى نفس الحكاية هنا أو هناك
بس خلص ثانويتك وإذا على الإختبار الله يوفقك ماني معارضك فيه بس غريبه وشبك صاير فجأه دافوور
خالد كان واضح من لمعة عيونه الغموض: الدنيا خلتني
عقد حواجبه مو فاهم شي: وشو
ابتسم وقام: ولاشي أجل عن أذنك بروح أذاكر له
أبو سلمان: الله يوفقك
وصل عند الباب ولف عليه: وياك تأمر على شي يبه
أبو سلمان أخذ مجموعة أوراق وبدى يقلب فيهم: سلامتك بس
فتح الباب وخرج: يلا عن إذنك
وأغلقه خلفه
ظل يناظر حوليه يفكر بكلمته وش بيخليه ينجبر يصير مهتم بدارسته كذا معقولة نفض فكره جات في باله ورجع يقلب بأوراقه


/

نط على سريره بفرح مو مصدق وده يصرخ من الفرح وده يدق عليها ويقولها اللي يصير معه بس مايقدر
مد يده وسحب كتاب اللي أشتراه أمس مر من عند المكتبه وشافه وإشتراه ومن هنا جاته الفكره فتحه بدأ يقرأ الأسئلة اللي ممكن تجي بالإختبار وحلولها

(( بس للمعلومية أختبار موهبة للي مايعرف طريقته نفس اختبار قياس اللي بثاني وثالث ثانوي أو مايسمى بالقدارت
بس اختبار موهبة المعلومات اللي يجيبولك إياها إلي درستيها سابقا فقط بعكس القدرات اللي يجيب معلومات سابقة ومعلومات من ثاني ثانوي واللي يختبر الإختبار فقط ثالث إبتدائي وسادس إبتدائي وثالث متوسط والدرجات أذكر قبل سنتين يوم دخلته كانت أقل درجة المفروض تجيبيها 650 من 800 عشان يقدموكي غيرها لا حتا لو كانت بدرجة وحده مثلي  وبس حبيت أعطيكم فكره عنه للي مايعرف أسئلة ذكاء هيا وبس))



/


يمشي بسرعه جنونه وهو ضاغط على الدركسون وهي جنبه تنتفض خوف معقولة
يوصل فيه كذا على شي كانت تمزح فيه تبغى تعتذر وتبين إنها كانت تمزح بس هو ماخلالها فرصه
لفت عليه بتكلمه بس لفت وجهها بسرعه بخوف وهي تشوف عيونه اللي صارت حمرا من العصبية ونزلت دموعها لاشعوريا أكثر شي تكرهه في الحياه أحد يفهمها خطأ غمضت عيونها وشجعت نفسها: آ...
ماأمدها تكمل أنا آسفه إلا صرخ بوجهها: إنخرسي
انتفضت وزاح جسمها ناحية الباب وهي ودها تخرج بأقرب وقت من الرعب اللي فيها


/

خرج شاف الكل مجتمع ابتسم لهم وجلس وهو فكره وقلبه مع رامي صح سامحه بس مابين قدامه كذا ولا حذف العقاب عشان مايتعود على كذا تذكر كلماته زين: مو مشكله الأيام بتبين إني تبت
يحس إنه اتخذ قرار خاطئ ولأول مره بحياته كان المفروض يسامحه بيضل حفيده
ميرا حطت بصحنه شويت رز ودجاج من اللي يحبه جدها أكلته المفضله وهي تبتسم: كل جدي بالعافية عليك
خرج من سرحانه وهو يحاول يستوعب اللي قدامه ابتسم ورفع نظره لها مسح على راسها وباسها: مشكورة بنتي
نزلت راسها بخجل: العفو
ميسم بقرف: ويييع مو لايق عليك الدلع مررره
نسيم بهمس: يامعفنه اسكتي عارفه جدي مايحب أحد يتكلم وهو ياكل
لفت على جدها برعب هي نست السالفه ذي مرره بس نزلت راسها بسرعه يوم لمحت نظراته المعصبه

/

فتحت جوالها يوم شافت اتصال منها ماتبغى ترد عليها وتطلع لها مشكله ماتعرف من وين جات بس اتصالاتها إلي تعدت فوق 10 مكالمات خوافها
بخوف شديد: هلا وشبك
بلمت لحظات تستوعب تسمع ضحك بس
روان وهي تضحك: هههههههههههههههه فاتك ههههههههههههههههههه فاتك يامرح ههههههههههههههههههههههه
مرح بخوف: وشو
صارت تسمع أصوات البنات اللي واضح يعلو صوتهم عشان تسمع
ريم اللي صوتها كان خفيف لأنو الجوال مع روان: أمبيييه مرح ماتصدقي أخذنا حقك
وسام وهي تضحك: ههههههههههههههههه تعالي شوفي صحباتك الكفو وش يقدرو يعملو
مرح بلمت تحاول تستوعب: لحظه لحظه خلوني أفهم
قامت روان عنهم وجلست على سريرها اللي لون فرشته بنفسجي وأبيض
وصرخت: مزعجات
سماهر تخصرت أما وسام رفعت حاجب وريم عاد تناظر بصدمه وهي فاتحه فمها تسوتعب
وسام: نعم نعم يالغول
سماهر بعصبية: إيه مصدقه نفسك
ريم بعدم تصديق: لحظه لحظه هذي مو كأنها سحبت علينا
صرخت مرح والكل سمعها لأنو روان كانت فاتحه سبيكر
مرح بصراخ: تضاربو بعدين ياخونه تتجمعو بدوني وقولولي وش صار
الكل ضحك بوقت واحد
روان بضحكه: ههههههههههه حرام عليك قلبووو انتي فاهمه خطأ صدقيني
مرح: إيه إيه بس خلصي علي
روان : اسمعي زين رحنا لأبلة وفاء تأخذ حقك لأنو لو كلمنها بننهي عليها وفعلا أبلة وفاء ماقصرت وخلتها تعتذر قدام الكل بالساحه وتقول إنها هي اللي ألفت كل شي وبعدين المديره فصلتها هههههههههههه افاتك فاتك يامرح لوتشوفيها كيف تبكي وحزنانه جد احس قهر انطفى بس مو كله طبعاً
نزلت راسها بحزن مهما صار ماتحب أحد يتأذا بسببها تعاقبها بس ماتفصلها مره وحده
كملت روان: المهم فتخيلي حضرت معنا بعدها حصه وهي طول الوقت منزله راسها من نظرات البنات لها واللي كلها إشمئزاز
ولما جات أمها كنا بالصدفه رايحين نجيب كتبنا من اللوكر ومرينا من الدرج وشفناها وهي واقفه عند الدرج ووسرحانه ودموعها على خدودها
ــ ماتدري ليه قلبها عورها على نسرين بالرغم إنو قليل بحقها يعتبر هالشئ
كملت: المهم حبيت ألعب عليها شوي ودفيتها بس على الخفيف عشان ماتطيح وتتكسر وأتورط المهم إنها كانت على شفا تطيح طيحه جامده بس الحمدلله ماتورطت المهم ضحكت الكل عليها لو تشوفيها دموعها وجع تمساحه تقهر
ــ تحس بغصه بحلقها ماتبغى تسمع أكثر
كملت وهي تضحك: هههههههههه ولا وسام شدتها من شعرها وصرخت فيها إنها لو تجرب تضرنا ثاني راح تشوف شي ثاني غير شغل الإداره
ماحست إلا بمرح اللي قفلت بوجهها نزلت الجوال تتأكد عقدت حواجبها بإستغراب
ريم باإستغراب:وشبها
وسام اللي خافت: في شي
روان بعصبية: الكلبه قفلت بوجههي
كلم فطسو ضحك عليها: ههههههههههههههههه
روان بعصبية:قسم بالله لانفلها وأصورلها وأقهرها
سماهر اللي تعشق الحفلات: يلا يابنت والله جبتيها
روان ابتسمت: أعجبك أنا

/

ماتعرف ليه نزلت دموعها غصب ماتحب أحد يتأذي مهما سوى دايم قلبها أبيض وهذي نقطت ضعفها الوحيده
دفنت نفسها تحت البطانية وهي تبكي بقهر

/

الساعه 5 العصر
شعاع من جات من الدوام وشهد ونهى ماسكين معها تحقيق ههههههههه
فرح من جات تبكي وحابسه نفسها بالغرفه ومقفلة الباب بس محد يعرف إنها تبكي سألوها عن حالها بس ردت انها تمام وقال في تحسن ودخلت الغرفه ومابينت انها تبكي
ومرح جالسه على لابتوبها تتابع مسلسل أعطتها إياه ميرا عشان توسع على نفسها من الضيقه اللي جتها فجأه ومايا معها
وفجر ماحد يعرف عن هوى دارها

مسكت شعرها وهي تبتسم على اللي بتسويه أو سوته بعد تفكير طويل
فتحت دولابها وطلعت لها تيشيرت أسود وعليها كتابات بالأبيض " Queen " وتاج كبير فوق الكلمه كله خرز
بعد ماكنت لابسه مريولها اللي مانزلته من رجعت ولبست بنطلون جينز أسود وفيه حزام أبيض مايل على الخصر
وتركت شعرها مفرود تماما ناظرت شكلها وابتسمت بس تحس في شي ناقص بشكلها أخذت كحل وحطت داخل عينها وقفة لحظات وهي تعقد حواجبها جاتها فكره وبتجربها كثرت من الكحل لدرجة طلع بره عيونها شوي وصار شكلها مخيف ابتسمت برضا وحطت الكحل وآخذت روج بنفسجي مايل للأسود وحطتلها منه ابتسمت برضاء تام وهي سعيده بشكلها اللي يشوفها يفكرها من الايمو أو جني
فتحت الباب وخرجت بس انصدمت من صوت الصرخه ولفت باإستغراب عشان تشوف صاحبات الصرخه
مايا ومرح حاطين يدهم على فمهم ودموعهم تجمعت بعيونهم خوف من اللي قدامهم واللي ماعرفوها بسبب اللي سوته
بنفسها
عبدالله اللي وصل أولهم: وش في
لف نظره على المكان اللي يناظرو فيه مايا ومرح وانصدم منها عرفها بس استغرب شكلها وليش مسوية بنفسها كذا
كان يتمنى انو اللي يشوفه كذب مو حقيقه صح هو خالها وامها المفروض تتصرف بس مجرد يشوف بنت اخته كذا تشعل نار الغضب بقلبه


/

فكرها قلبها عقلها مشاعرها مشغوله مع شخص ثاني لدرجة ماتحس باللي يجري حولها افتحت جوالها وهي تدور رقمه لين لقته كتبت كم كلمه وأرسلتها وتنتظر رده كل خليه بجسمها تصرخ اللحين بيرد عليك انتظري بس

/

من رجع وهو حابس نفسه بالغرفة رفض يتغدا بعذر انه تعبان وسحب على باقي دوامه وتعذر انه جاه شغله ضرورية
نايم على بطنه ودافن وجهه بالمخده واللحاف واصل لنص بطنه
فاتح المكيف على أعلى شي ومطفي كل اللمبات
سمع زن جواله مد يده وهو يتأفف سحبه وناظرله شاف انه جاته رسالة لف على ظهره وفتح الرسالة
شاف الإسم كان راح يقفلها بس إاللي قرأه أجبره يكمل

/

مغاني بشك: أتحدى لو هو تعبان شكله صاير شي
ميسم يتفكير: تهقون فرح فيها شي هو راح معها
ضربتها ترف على راسها بخفيف: غبية لاتقولي كذا
ابتسمت ديالا بخبث: يمكن فيها السرطان وتموت وتفك نصوري من سحرها
الكل ناظرها باإستغراب وهم فاتحين عيونهم على الآخير
سديم بداخلها: الحمدلله فكيتها من مازن هذي مجنونه
مغاني جات عندها ومسكت راسها وعقدت حواجبها: مافيك حراره أجل وش فيك
دفت يدها بقوه: مافيني إلا العافية
ضربتها سديم كف قوي أول مره تتجرأ وتضرب أحد دايم هي أكثر وحده صبوره فيهم
صرخت بأعلى صوتها وبكل جوارحها: صدقيني لو اللي قلتيه صار أو صار لناصر شي لاتلومي إلا نفسك





وإنتهى البارت





وش سبب اعتذار رامي لجده؟؟؟ وهل فعلا تاب ؟؟؟ وإيش ياترى بيكون السبب؟؟؟؟ وهل جده بيسامحه ؟؟؟؟
مرح هي وقلبها الطيب هل راح يوقعها بمشاكل بالمستقبل؟؟؟؟ وهل راح تعتذر من نسرين أو تسويلها أي شي عشان ترجع المدرسه؟؟؟؟
فرح هل راح تستمر بالتحسن أو تصرف ناصر راح يغيرها؟؟؟؟؟ وهل راح يسامحها بالنهاية ؟؟؟؟ وهل راح يعرف إنو كلماته هي السبب بتحسن حالتها؟؟؟؟؟؟
ياترى فجر حزنها لوين بيوصلها؟؟؟ وش ممكن تكون سوت بنفسها؟؟ وايش سبب عصبية عبدالله منها
هل أبو خالد بيعرف اللي صاير لولده؟؟؟؟ وإيش راح يعمل لو درى؟؟؟؟

سديم وش راح تسوي بديالا وهل فعلا بيصير بناصر شي؟؟؟ وهل ديالا بتسوي شي لسديم لأنها صفقتها كف؟؟؟
والبنات وش راح يقولولها










أشوفكم البارت الجاي إلى اللقاء








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

معليه إنعاد البارت ثاني مررره *ــ*







مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

nancy.1998 ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©


صبااح الخير يااعسسل
اخباارك ؟
باااوت راااااائع كالعاااده
واتركك مع توقعاتي الجميله 😇



وش سبب اعتذار رامي لجده؟؟؟ وهل فعلا تاب ؟؟؟
اممممم ما عرفت السبب بس لا ما اعتقد انه تاب

*

وإيش ياترى بيكون السبب؟؟؟؟ وهل جده بيسامحه ؟؟؟؟
ما عرفت السبب صراحه في شي في بالي بس اخاف اقوله تكرهيني 🙃 واذا الشي الي في بالي لا ما ات قع يسامحه بس اذا شي ثاني ممكن يسامحه

*

مرح هي وقلبها الطيب هل راح يوقعها بمشاكل بالمستقبل؟؟؟؟ وهل راح تعتذر من نسرين أو تسويلها أي شي عشان ترجع المدرسه؟؟؟؟
للأسف اتوقع ايوا بيصير معها مشتكل كثير
ايوا كمان اتوقع بتعتذر بس لو انااا مكانها مستحيييل اعتذذر

*

فرح هل راح تستمر بالتحسن أو تصرف ناصر راح يغيرها؟؟؟؟وهل راح يسامحها بالنهاية ؟؟؟؟ وهل راح يعرف إنو كلماته هي السبب بتحسن حالتها؟؟؟؟؟؟
اتوقع بتستمر بالتحسن وممكن يسامحها بعديييييين وبيعرف انه كلماته السبب بس كماااان بعدييييييين
يعني بعديين بيصير شي يخلي يعرف ان هي بدت تتحسن من كلماته فبيسامحها

*

ياترى فجر حزنها لوين بيوصلها؟؟؟ وش ممكن تكون سوت بنفسها؟؟ وايش سبب عصبية عبدالله منها
اممممم نشوف بالبارت الجاي لان ماعرف 😃

*

هل أبو خالد بيعرف اللي صاير لولده؟؟؟؟ وإيش راح يعمل لو درى؟؟؟؟
اي اا بيعرف بس متأخر مو حالياً اما ايش رح يعمل فهذه خليها نشوفها بالبا ات الجايه

*

سديم وش راح تسوي بديالا وهل فعلا بيصير بناصر شي؟؟؟ وهل ديالا بتسوي شي لسديم لأنها صفقتها كف؟؟؟
سديم ايش رح تسوي ما عرفت
بس ما اعتقد ديالا تسوي شي ل سديم وبتتجاهلها


بسسس انا في انتظااارك لا تطولي علينا ويااريت ننزليه الثلاء مثل البارت الماضي


nancy

رحمـاُز ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

اخيراً نزلتي شقد كنت متحمسه
اول شي مرح بتروح عند الاداره وتطلب انهم يرجعوا نسرين
ثانيا فرح بيحز بخاطرها بس بتكمل على كلماته وبتحاول تتجنب عصبيته
وناصر بيعتذر وبيقول قد قلت لك قبل يوم كنتِ بالكوخ
ثالث شي فجر بتقلب حالتها وبيطلع عندها انفصام بالشخصيه او مرض مدري شسمه
وتسلم اناملك يز مبدعه ننتظر المزيد من الجمال🙆🏻💙💙.

reeme_ ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم
كـيـفـك ان شـاءالله بـخـيـر
تـسـلـم ايـدك ع الـبـارتين
الاخـيـر بـاقـي مـا قـريـته
واسـفـه عـلـى عــدم ردي
لانـي حـالـيـاً مــشــغــولـه
ان شـاءالله نـهـايـة الـيـوم
تلقين رد طويل واذا ماحصل
فـ بــكــره ان شــاءالله

تسلم ايدك ع البارت


بانتظارك بالبارت القادم

فتاة تحب الكتابة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

سلااااام يالغالية ..كيفك؟؟؟
باااارت رهييب ...بس ليش نصوور يصرخ على فرح المسكييينة ماصدقنا امتا تحسنت وبدت تمزح و تساوي سوالف يجي هو و يعمل هيك تؤ تؤ تؤ ما حبيتها منو ابداااا

المهم توقعاتي اللي اعرف انو مارح تزبط بس بحاول
رامي يمكن ندمان لهيكاعتذر بس الجد اكييد بيسلمحو شكلوقلبو طيب
فرح اكييد بيجيلها بلاوي من قلبها الطيب مسكينة
حالتها رح تنتكس اذا ناصر ما حكي معها و اذا حكي وتصالحو حالتها رحتستمر بالتحسن ...يمكن هي تقول له انو حالتها تحسنت بفضلو فرح يتأثر و يطلب منها السماح
امممممم ابو خالد ملاحظ تغير خالد بس ما بيعرف السبب ؟؟؟
ناصر مابصير لو شي ))شو رح يصيرمعو يعني ؟؟؟
وسديم كمان مارح تعمل شي احسها بتحكي بس عالفاضي

المهم ننظر التكملة والله يوفقك غلاي

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1